استقر الدولار يوم الأربعاء في تداولات ضعيفة، حيث استمرت جولة أخرى من الأرباح المتفائلة في دفع المستثمرين نحو الأسهم وغيرها من الأصول ذات المخاطر العالية.

استقر مؤشر الدولار الأمريكي، والذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، عند 96.662 اعتبارًا من الساعة 10:23 صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (14:23 بتوقيت جرينتش).

من المتوقع أن يكون التداول ضعيفًا لبقية الأسبوع، حيث تغلق الأسواق الأمريكية يوم الجمعة لعطلة عيد الفصح.

ساعدت البيانات السابقة في الصين على رفع الدولار، حيث ارتفع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.4 ٪ في الربع الأول من العام السابق، مما يشير إلى أن الاقتصاد لا يتباطأ كما كان يخشى في البداية.

ارتفع اليوان الصيني، مع انخفاض تداول الدولار مقابل اليوان بنسبة 0.3 ٪ ليصل إلى 6.6884 دولار.

كان الدولار في الغالب ثابتًا مقابل الين كملاذ آمن، مع تراجع تداول الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني بنسبة 0.01٪ ليصل إلى 111.97.

انخفض الجنيه الإسترليني مع تعطل البرلمان في المملكة المتحدة ولا يمكن إحراز أي تقدم في خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبل الأسبوع المقبل. انخفض تداول الجنيه الإسترليني مقابل الدولار بنسبة 0.05 ٪ ليصل إلى 1.3039.

على الجانب الآخر، انخفض تداول الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي بنسبة 0.2٪ ليصل إلى 1.3329 بعد ارتفاع مفاجئ في التضخم الأساسي، مما يشير إلى أن الاقتصاد قد يكون أشد مما كان يعتقد بنك كندا.

في أوروبا، ارتفع تداول اليورو مقابل الدولار بنسبة 0.2٪ ليصل إلى 1.1294 بعد أن قال عضو مجلس محافظي البنك المركزي الأوروبي، إيوالد نوفوتني، إنه من غير المرجح أن يخفض البنك توقعاته لشهر يونيو بينما ينتظر أن يستقر اقتصاد منطقة اليورو في النصف الثاني من العام.


INVESTING