المقحم: أموال مساهمات الصريصري متوفّرة بالكامل .. وإصدار الحكم النهائي سيعجّل بتسليمها

عثمان الشيخي - جدة

شهدت محاكمة مستثمر البورصة احمد الصريصري امس في ديوان المظالم بجدة .. مواجهة ساخنة بينه وبين رؤساء مجموعات كانوا يطالبونه بمستحقاتهم امام قاضي الدائرة التجارية الرابعة عشرة في ديوان المظالم في جدة .. وكان الصريصري حضر في التاسعة من صباح امس احدى جلسات المحكمة الجزئية وبعد انتهاء جلسة المحكمة بدأت جلسات ديوان المظالم التي امتدت حتى نهاية دوام امس .. حيث قام القاضي بمواجهة الصريصري بعدد من رؤساء المجموعات ممن يملكون سندات وعقودا وشيكات وكل ما يتعلق باثبات حقوقهم.

وقال صالح الغامدي رئيس مجموعة انه يطالب الصريصري باكثر من ثلاثة عشر مليون ريال مؤكدا انه ومجموعة من رؤساء المجموعات دخلوا بمساهماتهم لدى الصريصري عن طريق رئيس مجموعة اكبر وهو سعد الحافظ قبل ان يتم تحويله الى الصريصري مباشرة .. وهو ما جعل القاضي يمنح الغامدي موعدا لجلسة نهائية قبل نهاية الشهر الجاري يتم خلالها الفصل في القضية.وقال يحيى الكناني انه ساهم بثلاثة عشر مليونا و196 الف ريال .. وقدم كل مالديه من اوراق ثبوتية.

(المدينة) حاولت الوصول الى الصريصري والتحدث معه حول هذه القضية الا ان الاجراءات الامنية منعت ذلك .. ولكن وكيل اعماله احمد المقحم جدد تصريحه بالامس لـ(المدينة) وقال : إن الصريصري لم يطالب بمهلة لاطلاق سراحه كما أشيع في بعض الصحف .. ولكنه طالب بتحديد وضعه في هذه القضية باصدار حكم واضح عليه إما بتهمة النصب والاحتيال والتي ستجعل موكلي يطالب المساهمين بمبالغ مستحقة عليهم .. حيث انه سبق ان سلمهم ارباحا تصل الى 480 مليون ريال رغم ان رؤوس اموالهم لا تتجاوز 270 مليون ريال .. اما في حال اصدار حكم بنظامية المساهمات التي يديرها موكلي بموجب ترخيص نظامي من وزارة التجارة فهذا يعني براءته من تهمة النصب والاحتيال واطلاق سراحه وبالتالي فهو ملزم بتسديد المساهمين بقية رؤوس اموالهم والتي سلمهم قبل دخوله السجن نسبة 20 في المائة منها .. مما يشير صراحة الى حسن نوايا موكلي في سداد مستحقات المساهمين وإعادتها إليهم بدون نقصان .. لا سيما وأن المبالغ متوفرة حاليا لدى مكتب الصريصري وجاهزة لتسليمها.












الكمبيالات والشيكات ستعيد لي حقوقي .. واتحدى من يثبت عملي في المساهمات

عثمان الشيخي - جدة - بندر الربيعي - الطائف

قلب محمد عواض العدواني الزهراني الطاولة على عدد من المساهمين الذين يطالبونه بأموال ويطلقون عليه لقب (هامور تسديد القروض) .. وكشف بأنه تقدم بشكاوى رسمية ضد عدد كبير منهم لمطالبتهم بحقوق متأخرة لصالحه .. حيث نفى بأنه يعمل في المساهمات الوهمية وانما يعمل كغيره في مجال تسديد الديون وتوحيدها في دين واحد مقابل فائدة يحصل عليها حاله حال غيره من المستثمرين.

وتقدم العدواني خلال زيارته لـ(المدينة) بأوراق ثبوتية وشيكات وكمبيالات تؤكد مطالبته لعدد كبير من الاسماء التي تعاملت معه .. وقال ان البعض استغل الوضع السيء الذي تشهده المساهمات الوهمية والحملة التي تشن ضدها من قبل وسائل الاعلام من اجل اتهامي بأنني اعمل في مساهمات وهمية وبالتالي التهرب من الوفاء بما هو مستحق عليهم لصالح مؤسستي.

واضاف: يا اخي ليس من المنطقي ان استطيع خداع كل هؤلاء الناس .. وليس من المنطقي ان يوقعوا على اوراق لا يعرفونها .. ويحررون لي شيكات وكمبيالات لا يدرون عنها .. ولكن للأسف الصحف تسمع لهم وتكتب ما يريدون دون التأكد من اوراقهم .. والسبب أنهم يعزفون على نغمة المساهمات الوهمية والنصب والاحتيال .. وعموما كل هذه الاوراق التي قدمتها لكم موجودة في الجهات المختصة لإعادة حقوقي في اسرع وقت ممكن. وعن طبيعة عمله وآلية الديون قال: انا لا اشتري الديون .. وانما امنح العميل مبلغا ماليا حسب طلبه لسداد مختلف ديونه وتوحيد سداده لمؤسستي مقابل فائدة 10% .. ويسددني خلال اشهر معدودة على دفعات .. وهذه الشيكات التي قدمتها تمثل دفعات من مختلف العملاء لسدادي غير ان اغلبها بدون رصيد ان لم تكن كلها .. وصدقني انني تهاونت مع العملاء كثيرا من اجل كسبهم .. وأعود واؤكد انه لا علاقة لي ابداً بمساهمات الوهم .. واتحدى من يثبت انني اعمل بها الان.

وكان مساهمون مع العدواني اتهموه سابقا بانه نظم مساهمات وهمية قيمة السهم 8500 ريال والأرباح الشهريه تصل الى 2500 ريال .. وقالوا انه ينقل مكاتبه من مدينة الى اخرى وآخرها خميس مشيط وتبوك والقصيم بمسمى (مؤسسة الخير المتميزه للتقسيط) وقالوا انه يعين بها عددا من العاطلين عن العمل مستغلا حاجتهم للمال ويصرف لهم رواتب شهريه لا تقل عن 4000 ريال غير العمولة حسب اجتهاد الموظف. ويقول مهل السعيدي انه كان مديرا لأحد مكاتب مؤسسة الخير المتميزة للتقسيط ولكنه كان فقط يقوم بتعبئة النماذج ويوقع عليها العملاء ومن ثم يرسلها الى العدواني وهو يتولى الباقي. مشيرا الى انه يغري العميل انه سيعطيه قرضا بـ 19 راتبا .. بينما البنك لا يعطي الا 15 راتبا كما ان القسط الشهري اقل من قسط البنك يعني لو كان الراتب 7000 ريال في 19 راتبا يكون المجموع 133 الف ريال والفوائد اقل من البنك بحيث يكون المجموع 155 الف ريال والقسط الشهري 1300 ريال ولمدة سبع سنوات .. اما لو ذهب الى البنك فسيكون القرض 105 الاف ريال ويأخذها البنك 160 الف ريال .. والقسط 2500 ريال ولمدة خمس سنوات.

وتابع السعيدي يقول: عند ذلك ينبهر العميل من اغراءات المؤسسة الوهمية ويطلب من العميل لإجراء القرض ورقة تعريف بالراتب وصورة البطاقة وشيكا من نفس البنك المحوّل اليه راتبه وعند اكتمال الأوراق يوقع على اوراق البنك الموجودة لدينا في المكتب نفس توقيع البنك ويطلب من العميل التوقيع على بياض وعندما يستفسر العميل عن هذا التوقيع يقول له: هل ترغب بأن يكون قرضك شرعيا او ربويًا فيجيب العميل بكلمة شرعي .. فيقول له نحن نقوم بعد تسديد قرضك بشراء سلعة وسعر السلعة يختلف كل يوم بزيادة او نقصان وعند البيع نكتب المبلغ الأجمالي ونقوم بخصم المبلغ المدفوع من المؤسسة وخمسه الاف ريال عمولة الشركة والفائض ينزل في حسابك .. ويقوم العميل بتوقيع الأوراق والشيكات وبعد ذلك تقوم المؤسسة بتسديد القرض وطلب قرض جديد من البنك بـ 15راتبا فقط وبموجب الشيك يسحب المبلغ الأجمالي من حساب العميل.

وبسؤال العدواني عن ذلك الموظف لم ينف انه كان يعمل لديه ولم ينف هذه الاجراءات .. وقال انها تتم في اطار نظامي وليست مساهمات وهمية .. وعموما انا أقلت هذا الموظف لعدم اجادته لفنون التعامل مع العملاء .. ولا زلت اؤكد واكرر انني صاحب حق وعملي نظامي وارجو ان تكفّوا عني لقب الهامور .. ومن جاء ليشتكي فليقدم اوراقه كاملة كما قدمتها .. وانا مستعد لمواجهة العملاء سواء في مقر صحيفتكم او في اي جهة رسمية .. وليقدموا ما لديهم وانا اقدم ما لدي .. وانتم الحكم في النهاية.