احترافية التداول بالدمج بين موجات اليوت و فنون التحليل الكلاسيكي و الحديثة

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 44

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    الأسهم السعودية: تفتتح تعاملات يونيو بخسارة 150 نقطة

    السيولة تتراجع 14.8% وتعود إلى مستويات ديسمبر وسط انخفاض 94.3% من الشركات


    الرياض: جارالله الجارالله
    افتتحت سوق الأسهم السعودية تعاملات يونيو (حزيران) أمس بانخفاض 2 في المائة، لتنهي تداولات أول يوم في الأسبوع الجديد عند مستوى 7342 نقطة متراجعة 150 نقطة عبر تداول 119.9 مليون سهم بقيمة 5.7 مليار ريال (1.52 مليار دولار) لتتراجع السيولة بنسبة 14.8 في المائة مقارنة بإجمالي قيمة التعاملات ليوم الأربعاء الماضي.
    وجاءت هذه التراجعات في السيولة المدارة في السوق أمس لتصل إلى منطقة 5 مليارات ريال (1.33 مليار دولار) هذه المستويات التي لم تزرها بعد تداولات 12 ديسمبر (كانون الأول) العام الماضي ولم تتنازل عنها منذ 18 أكتوبر (تشرين الأول) 2006 عندما دخلت منطقة 4 مليارات ريال (1.06 مليار دولار).

    وانعكس هذا التراجع للسوق على جميع قطاعات السوق بلا استثناء التي سايرت المؤشر العام بالتراجع بالإضافة إلى انخفاض أسهم 94.3 من شركات السوق المتداولة أمس ولم يخالف اتجاه السوق سوى أسهم 3 شركات بارتفاع طفيف هي على التوالي أسهم شركة مكة للإنشاء والتعمير والبنك السعودي للاستثمار ومجموعة صافولا.

    من جهة أخرى، أشار لـ«الشرق الأوسط» صالح الثقفي مستشار مالي، إلى أن سوق الأسهم السعودية يعاني من حالة ضغط على أسهم شركات السوق والمتولدة من زيادة عدد الأسهم في السوق مع الطروحات الجديدة أدت إلى وجود تشبع في السيولة التي تحتاج إلى وقت حتى يخفي تأثيرها مستويات الأسعار.

    ويرى الثقفي أن الأسعار الحالية لأسهم الشركات السعودية عند مستويات يصعب التفريط فيها والتي تغري السيولة بالدخول إلى السوق في أي وقت، مفيدا أن الارتداد متوقع في الأيام المقبلة بعد أن تخرج السوق من مرحلة الضغط التي تعيشها خصوصا مع اقتراب المؤشر العام من مستويات 7100 نقطة والتي تمثل مستويات قوية لها قدرة على الوقوف في وجه الهبوط.

    من جانبه، أوضح لـ«الشرق الأوسط» صالح السديري محلل فني، أن المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية مازال يتبع خطى أسهم شركة سابك والتي من خلال تعاملات أمس اقتربت من مستويات دعم مهمة عند 119 ريالا (31.7 دولار) إلى 117 ريالا (31.2 دولار) حيث أن هذه المنطقة تمثل أرقاما متوسطة قوية اخترقتها أسهم الشركة منذ فترة لتعود في الوقت الحالي لاختبارها.

    ويرى السديري أن وصول قيمة التعاملات إلى هذه المستويات المتدنية من دلائل القيعان والتي تعني نهاية موجة البيوع بانتظار إشارة البداية للارتداد. إلا أنه لم يحدد منطقة سعرية أو زمنية لذلك، مضيفا أن السوق تملك من المقومات ما يجعلها بيئة خصبة للاستثمار الآمن. وأشار إلى أن التخوفات التي تعم بعض المتداولين ناتجة من طبيعة المضاربة التي ينقادون خلفها والتي تعطي تعاملات السوق نوعا من الهشاشة في استقبال المتغيرات.

    يذكر أنه تم أمس إعلان تقرير شهر مايو (أيار) الماضي من قبل موقع التداول الرسمي الذي أظهر ارتفاع القيمة السوقية بنسبة 1.43 في المائة مقارنة في الشهر الذي سبقه بعد أن بلغت القيمة السوقية في تداولات مايو الماضي 1.17 تريليون ريال (313 مليار دولار).

    وأوضح التقرير أن النصيب الأكبر من قيمة تعاملات شهر مايو كان لقطاع الصناعة الذي استحوذ على 38.3 في المائة بمبلغ 92.8 مليار ريال (24.7 مليار دولار) من إجمالي قيمة التعاملات الشهرية للسوق والبالغة 242.5 مليار ريال (64.66 مليار دولار). كما استحوذ القطاع الخدمي على 39.3 في المائة من إجمالي الكمية المتداولة في السوق للشهر الماضي.

    وأبان التقرير أن أكبر الرابحين في الشهر الماضي قطاع الاتصالات المرتفع بنسبة 4.6 في المائة، كما تصدر القطاعات الخاسرة قطاع الزراعة المتراجع بـ 6.2 في المائة.












    «سابك» تؤكد ثقتها بإتمام صفقة «جنرال إلكتريك» رغم فرض موافقات أمنية وتجارية أميركية ودولية

    75% من قيمة الصفقة ستمول عبر إصدار سندات وقروض مصرفية وترقب إتمامها خلال الربع الثالث



    الرياض: محمد الحميدي
    أكد كبار المسؤولين في الشركة السعودية للصناعات الأساسية «سابك» ثقتهم بعدم وجود عقبات تتعلق بصفقة شراء قطاع صناعة البلاستيك في شركة جنرال إلكتريك العالمية، على الرغم من ضرورة الحصول على موافقات أمنية وتجارية أميركية وموافقات تجارية دولية أخرى من بينها «الصين»، مفيدين أن الصفقة سيتم إنهاء الإجراءات المتعلقة بها نهاية الربع الثالث من العام الجاري.
    من ناحيته، أفاد الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة «سابك» خلال مؤتمر صحافي عقد امس بالرياض أن اكتمال الإجراءات النظامية لنقل الملكية سيتم خلال الربع الثالث من العام الجاري ومن ثم يجري دمج القطاع الجديد في منظومة «سابك» كشركة جديدة قائمة بذاتها، حتى يتم تدارس أنشطته وعملياته بشكل كامل، ويبدأ إدراجه في قطاعات المشتريات والمبيعات، والموارد البشرية وغيرها، ومن ثم في القوائم المالية الموحدة لـ«سابك» ضمن بنود الأصول والمطلوبات والإيرادات وغيرها.

    وقال الأمير سعود حول تمويل الصفقة، إن 24 في المائة من الصفقة ستموله الشركة ذاتيا، في حين أن 75 في المائة عن طريق إصدار سندات، وقروض بنكية، مرجحا أن تشكل السندات 25 في المائة والباقي كقروض بنكية بضمان الشركة الجديدة التي تتمتع بمتانة مركزها المالي وحجم تدفقاتها النقدية، بينما لا يتطلب التمويل أية ضمانات أو التزامات من «سابك». ولفت الأمير سعود إلى أن « سابك» وضعت خطة استراتيجية طموحة للاستثمارات الخارجية لتعــزيز مركزها التنافســـي العالمي، وتنمية عملياتها الصناعـــية والتسويقية، وتطوير قدراتها الفنية والتقنية، بحيث لا تقدم على أية خطوة استثمارية إلا بعد إخضاعها للدراسات المتأنية المستفيضة وفقاً للمعايير الاقتصادية والفنية، مضيفا أن الخطة تستهدف لتقوية حضور«سابك» قرب عملائها وتأكيد إحساسهم بأنها الأقرب إليهم بمنتجاتها وخدماتها فضلاً عن اختراق الحواجز والإجراءات الحمائية التي تتخذها بعض البلدان، ومعاملتها فيها معاملة المنتج المحلي.

    وأكد الأمير سعود أن امتلاك «سابك» لقطاع الصناعات البلاستيكية بشركة «جنرال إلكتريك» خطوة مهمة عززت بها خطوتيها السابقتين، حين امتلكت قطاع البتروكيماويات الذي كان تابعاً لشركة «دي إس إم» الهولندية، وقطاع الكيماويات الأساسية والبوليمرات الذي كان يتبع شركة «هنتسمان» الأوروبية، وهما يعملان الآن تحت مظلة شركة «سابك أوروبا» بكفاية عالية، الأمر الذي يجعل الصفقة الجديدة إضافة واعدة تضيف تعزيزاً آخر لقدرات «سابك» التنافسية في الأسواق العالمية، وبنفس القدر تهيئ لها المجال لإسهام أكبر في المنظومة الاقتصادية الوطنية.

    وأوضح رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة «سابك» أن المكاسب المحققة من وراء المشروع تنسجم تماماً مع أهداف مشروع «سابك» الاستراتيجي 2020، الرامـي إلى بلوغ مركز قيادي متقدم بين الشركات العالمية في مجــال صناعة الكيماويات بحلول عام 2020. وأشار الأمير سعود إلى أن استحواذ «سابك» على قطاع الصناعات البلاستيكية في شركة جنرال إلكتريك يمثل نقطة تحول غاية الأهمية في هذا المجال، إذ يضيف هذا القطاع إلى سلسلة منتجات سابك نوعيات جديدة من المنتجات البلاستيكية المتخصصة، تبلغ طاقتها السنوية 1.86 مليون طن. وشدد الأمير سعود على أن المنتجات المتخصصة لا تعزز أداء الشركة بل تهيأ أفاقا رحبة أمام الصناعات التحويلية الوطنية، وتفتح لها أبوابا واسعة للدخول في مجالات جديدة تشمل صناعات السيارات، والاتصالات السلكية واللاسلكية، والوسائط الإعلامية والبصرية، والأجهزة الإلكترونية، فضلاً عن التطبيقات الأخرى مثل معدات الرعاية الصحية، وصناعات الإنارة، وغيرها من المجالات التي تمثل قيمة مضافة عالية للصناعات السعودية التحويلية، وتمكن قطاعنا الصناعي بشقيه «الأساسي» و«التحويلي» من رفع نسبة إسهامه في الناتج المحلي الإجمالي.ويبين رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة «سابك» أن القطاع الذي استحوذت عليه «سابك» يضيف أبعادا جديدة إلى حضورها الدولي، ويثري توجهاتها العالمية، إذ يضم 44 منشأة صناعية وتقنية في أكثر من 21 دولة على الخريطة العالمية، الأمر الذي يتيح للشركة مزيدا من الانتشار، ويعزز وجودها قرب مستهلكي منتجاتها، ويجعل لها مواطئ أقدام جديدة في أسواق استراتيجية عديدة، في مقدمتها الصين، التي تمثل قوة اقتصادية عظمى، ومستهلكاً كبيراً للمنتجات البتروكيماوية، فضلاً عن أسواق أخرى نامية مثل البرازيل والهند، إلى جانب الولايات المتحدة الأميركية، واليابان وألمانيا وغيرها.

    ويوضح الأمير سعود أن المكاسب المترتبة على هذه الصفقة كبيرة بكل المقاييس سواء بالنسبة لسابك، أو الصناعات التحويلية الوطنية، فضلاً عن إثراء الصناعات البتروكيماوية السعودية بصورتها الشمولية، مما يعطي دعماً قوياً لخدمة عملاء «سابك» في الولايات المتحدة الأميركية، والأسواق العالمية الأخرى، ما يؤكد قدرتها على المضي قدمــاً في تطوير هذا القطاع، واستثمار إمكاناته الأمثل، وتنمية عوائده، بانتهاج الخطط المدروسة، مثلما فعلت في استثماراتها الخارجية السابقة.

    وحول انخفاض أرباح شركة جنرال إلكتريك بنحو 20 في المائة مقارنة بالعام الماضي، أبان المهندس محمد الماضي الرئيس التنفيذي للشركة أن انخفاض أرباح الشركة الجديدة «جنرال الكتريك» في الفترة الماضية جاء في ذروة ارتفاع أسعار البنزين في أميركا، متنبئا أن يساعد انخفاض أسعار البنزين مستقبلا، وإعادة الهيكلة التي ستجريها شركة «سابك» لمختلف شركاتها في رفع معدل الأرباح وفق ما تخطط له الشركة.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    السعودية تقر مشروع نظام «المشاركة بالوقت» في الوحدات العقارية السياحية

    بهدف تطوير القطاع السياحي وتشجيع الاستثمارات فيه


    الرياض: بدر الخريف
    بدأت السعودية العمل بنظام «المشاركة بالوقت» في الوحدات العقارية السياحية الذي يهدف إلى تطوير القطاع السياحي وتوسعة وتشجيع الاستثمارات في القطاع والقضاء على السلبيات والمظاهر السلوكية الخاطئة فيه. واعتمد الأمير نايف بن عبد العزيز وزير الداخلية رئيس مجلس إدارة الهيئة العليا للسياحة اللائحة التنفيذية لنظام «المشاركة بالوقت» في الوحدات العقارية السياحية الذي صدر به مرسوم ملكي قبل تسعة أشهر وكلفت الهيئة العليا للسياحة بالإشراف عليه، مع تخويل رئيس مجلس إدارتها باعتماد لائحته التنفيذية. ويعني نظام «المشاركة بالوقت» في الوحدات العقارية السياحية إمكانية شراء حق الانتفاع والاستفادة من الوحدة العقارية السياحية في إحدى منشآت الإيواء السياحي لفترة زمنية محددة من العام بموجب عقد بمقابل مالي معين لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات.
    وأوضح الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز الأمين العام للهيئة العليا للسياحة أن صدور هذا القرار يمثل البداية الفعلية للعمل بهذا النظام، كما أنه يعد حلقة في سلسلة مجموعة من الأنظمة التي تعمل الهيئة على إقرارها بعد استيفاء حقها من الدراسة والإعداد والتنظيم بهدف وضع الأسس لقطاع سياحي منظم ومستوعب لمراحل التطوير المستقبلية والشاملة. وأضاف أن عمل الهيئة على إعداد هذه اللائحة مر بالعديد من المراحل الهادفة إلى تحقيق أعلى مستوى من الدقة والتكامل والشمولية، حيث تم الاسترشاد بالعديد من التجارب العالمية الناجحة في هذا المجال. كما تمت مراجعة الأنظمة ذات العلاقة في المملكة، والتنسيق مع الجهات الحكومية حول مشروع اللائحة.

    وعقدت الهيئة عددا من ورش العمل مع القطاع الخاص لأخذ آرائهم وملاحظاتهم، ووضع مشروع اللائحة على موقع الهيئة الرسمي على الانترنت لمدة شهر وطلب من الجميع إبداء الآراء أو الملاحظات عليه. كما أرسل مشروع اللائحة إلى متخصصين في عدد من الدول والمنظمات لتقييم اللائحة بما في ذلك منظمة السياحة العالمية، ولتتوج هذه المراحل برفع اللائحة لرئيس مجلس إدارة الهيئة، حيث تم اعتمادها.وأوضح الأمير سلطان بن سلمان أن البدء في تطبيق النظام بشكل رسمي سيسهم في تحقيق الأهداف المتوخاة منه في تطوير القطاع السياحي وتوسيعه وتشجيع الاستثمارات فيه، كما أنه سيقضي على المظاهر والسلوكيات السلبية لعدد من الشركات والأشخاص الذين مارسوا عمليات غير نظامية باسم نظام «المشاركة بالوقت»، مؤكدا حرص الهيئة على تطبيق هذا النظام بشكل دقيق وخاصة فيما يتعلق بالرقابة على الجهات التي تقدم هذه الخدمة تلافيا لحدوث أية سلبيات تسبب الضرر للعميل أو المستثمر.

    ووفقاً للامين العام للهيئة العليا للسياحة فان هذا النظام يتوافق وما تركز عليه الهيئة في هذه المرحلة من تنشيط للسياحة في المملكة وتشجيع للاستثمارات السياحية التي تسهم في جهود الجذب للسياحة المحلية. إذ من المنتظر أن يسهم في زيادة إقبال المستثمرين على مشاريع الإيواء السياحي مثل الشقق المفروشة والمنتجعات وغيرهما من المنشآت التي تتسم بمستويات خدمة ونظافة عالية في العديد من مناطق المملكة. كما أن النظام سيؤدي إلى تنشيط السياحة الداخلية على مدار العام من خلال إشغال الوحدات السكنية طوال أسابيع السنة والخروج من ضغط المواسم السياحية التقليدية وهو ما سيسهم بشكل كبير في خفض تكاليف السكن على السياح طوال العام، بالإضافة إلى توفير عدد كبير من فرص العمل الجديدة.












    السعودية تطرح فرصا استثمارية بقيمة 500 مليار دولار عبر جولة في أميركا

    الدباغ في وادي السيلكون في كاليفورنيا يعرف بوادي البلاستيك في رابغ


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    أنهى وفد من الهيئة العامة للاستثمار السعودية يترأسه عمرو بن عبدالله الدباغ محافظ الهيئة جولة في الولايات المتحدة الأميركية دامت خمسة أيام، طرحت خلال الهيئة فرصا استثمارية في السعودية تتجاوز 500 مليار دولار.
    وشملت الجولة أربع ولايات رئيسية واستهدفت الاجتماع بقيادات أهم الشركات في القطاعات الاستثمارية التي تركز عليها الهيئة والاجتماع بعدد من الشخصيات الأميركية المؤثرة لتشمل محافظي وحاكمي مدينتين إجمالي ناتجهما 1.5 تريليون دولار وذلك لدعم جهود استقطاب استثمارات الشركات العالمية للسعودية.

    وتأتي هذه الزيارة بعد الزيارات التي قام بها مسؤولو الهيئة لكل من اليابان والصين في سياق استراتيجية الهيئة التسويقية التي تركز على التوجه بفرص استثمارية في مجالات محددة لأهم الشركات العالمية في كل مجال مع التركيز على المدن الاقتصادية المتكاملة حيث تسعى الهيئة في هذه المرحلة ـ بالتعاون مع مطوري المدن الاقتصادية ـ إلى استقطاب الاستثمارات الرئيسية في كل مدينة بما يسهم في توفير العديد من الفرص الاستثمارية المساندة. وقدم الوفد السعودي عروضا في مناسبتين مختلفتين لرؤساء شركات ورؤساء مجالس إدارة مدينة نيويورك، وكان ذلك في ورش عمل مصممة خصيصاً لتوضيح استراتيجية الهيئة العامة للاستثمار، وفرص الاستثمار في السعودية التي تقدر قيمتها بنحو نصف تريليون دولار في المدن الاقتصادية المتكاملة وقطاعات النقل والطاقة والصناعات القائمة على المعرفة وهي القطاعات التي تركز الهيئة على جذب الاستثمار لها.

    وأبدى مايكل بلومبرغ، محافظ مدينة نيويورك برؤية السعودية للمدن الاقتصادية الست المخطط تأسيسها، وهو ذو خبرة واسعة في القطاع الخاص سبقت التحاقه بالقطاع الحكومي، حيث يوجد لدى شركته (بلومبرغ إل بي) أكثر من 8000 موظف في أكثر من 100 مكتب حول العالم، 2500 منهم في مدينة نيويورك وحدها، وهو ينفق المزيد من وقته في الأعمال الخيرية والعلاقات المدنية، مع تركيز خاص على تحسين التعليم والرعاية الصحية.

    وأبرم الوفد السعودي في مدينة سانت لويس بولاية ميسوري مذكرة تفاهم في الحفل الذي أقامته شركة بوينغ لعلوم الطيران بالولايات المتحدة الأميركية بين كل الهيئة وشركة بوينغ العالمية، وتم الاتفاق بين الطرفين على تشكيل لجنة تنفيذية تناط بها مهمة تحديد المشاريع التي يمكن لشركة بوينغ من خلالها دعم المبادرات السعودية الاستثمارية في قطاع الطيران. وشارك الوفد السعودي في مدينة فيلادلفيا في الاجتماع السنوي لمجلس أمناء جمعية (إيزنهاور) بحضور الجنرال كولن باول بمشاركة القادة الناشئين من جميع أنحاء العالم لتحسين قدراتهم العملية، وتوسيع شبكة معارفهم، وقد شارك في جمعية (إيزنهاور) منذ تأسيسها في حدود 1700 عضو من أكثر من 100 دولة، وتم خلال الاجتماع التعريف ببرنامج 10 x 10 الهادف إلى أن تصبح السعودية من ضمن أفضل عشر دول في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار بحلول عام 2010.

    وشملت الجولة للوفد السعودي وادي السيلكون في سان خوزيه، إذ اوضح الدباغ للشركات الأميركية المستثمرة في وادي السيلكون أن الهيئة ـ بالاستفادة من تجربة وادي السيلكون ـ ستطلق بالتعاون مع عدد من الجهات في السعودية مشروع وادي البلاستيك في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية والذي سيوفر تسهيلات عديدة وبنية تحتية متطورة ومكتملة الخدمات لاحتضان عدد كبير من المصانع البلاستيكية والمصانع المساندة. وعقد وفد الهيئة اجتماعا مع حاكم ولاية كاليفورنيا آرنولد شوازنجر، ورئيس مجلس إدارة ومدير عام شركة سيسكو جون تشامبرز، والتي لديها شراكة متميزة عالمياً مع الهيئة العامة للاستثمار، وقد استضافت سيسكو ورشة عمل مصممة لعرض فرص الاستثمار بالسعودية على مجتمع الأعمال في وادي السيلكون، وبخاصة المدن الاقتصادية المتكاملة التي ستكون مدناً ذكية تعتمد على أحدث التقنيات العالمية بمساهمة من شركة سيسكو التي سبق أن وقعت عدة مذكرات تفاهم في هذا المجال مع الهيئة ومطوري المدن الاقتصادية. وقد عبر (شوازنجر) حاكم كاليفورنيا عن مساندته الكاملة لاستراتيجية الاستثمار عالية التركيز التي تسير عليها الهيئة العامة للاستثمار في السعودية، والتي تشترك مع رؤية كاليفورنيا في التركيز على التعليم، وزيادة فرص العمل، والإبداع، والرعاية الصحية، مع زيادة التنافسية التي تعمل كحافز رئيسي للنمو الاقتصادي المستدام.

    وسافر وفد الهيئة بعدها إلى لوس إنجليس ليجتمع مع مايكل ميلكن رئيس وأحد مؤسسي برنامج التعليم المعرفي العالمي، تمت خلاله مناقشة سبل التعاون التي يمكن من خلالها المشاركة في جهود السعودية لتصبح الرائدة في التعليم بالمنطقة. وقال السيد مايكل ميلكن إن الاقتصاد العالمي يتم تحفيزه بالموارد البشرية، ولأجل أن تبقى الدول تنافسية يجب عليها أن تستثمر بشكل كبير في تطوير رأس المال البشري، وخاصة في صغار السن، لأن المردود يصل إلى ثلاثة أضعاف الاستثمار عند الاستثمار في هذه الفئة العمرية.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    السعودية: «هيئة الاستثمار» ترصد 6 محاور لنجاح المدن الاقتصادية

    يتصدرها تأسيس صناعة تعتمد على المميزات التنافسية


    الرياض: إبراهيم الثقفي
    أكد فهد بن عبد المحسن الرشيد وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لشؤون المدن الاقتصادية، أن هناك 6 محاور أساسية لنجاح المدن الاقتصادية في البلاد، يتصدرها تأسيس صناعة جديدة تعتمد على المميزات التنافسية للسعودية، مضيفا خلال اللقاء الذي استضافته الغرفة التجارية الصناعية بالرياض أمس بعنوان «مدننا الاقتصادية نبنيها معا»، أن من ضمن المحاور الرئيسية توفير بنية تحتية حديثة بمقاييس عالمية، وتأسيس المدن الاقتصادية كمدن متكاملة، والتنفيذ بشكل كامل من قبل القطاع الخاص، بالإضافة إلى توفير بيئة جاذبة ومحفزة للاستثمار وتنفيذ استراتيجية واضحة للموارد البشرية.
    وبين الرشيد أن الهيئة أنشأت جهازا متخصصا في شؤون المدن الاقتصادية بالتعاون مع أفضل شركة استثمارية في العالم، لوضع خطة عمل متكاملة مبنية على أحدث الأساليب والتجارب العالمية، لافتا إلى أن الهيئة تعمل على استقطاب أفضل الموارد البشرية والمحلية والعالمية اللازمة لتنفيذ هذه الخطة. وأكد الرشيد أن المقاول السعودي، سيكون له نصيب الأسد من مشاريع المدن الاقتصادية، حيث ان شركة إعمار المدينة الاقتصادية طرحت مناقصة لأجزاء من مشاريع المدينة، وستطرح مناقصات مقبلة في وقت لاحق، وذكر قائلا «الهيئة تجد تعاونا كبيرا من الجهات الحكومية في تحديث بعض القوانين والضوابط، لتتوافق مع توجه الهيئة في تشجيع الاستثمارات، فمركز التنافسية الوطنية يقوم بالتفاهم مع الجهات المعنية، مثل وزارة البترول والتجارة، على تطوير نظم المدن الاقتصادية لتصبح بيئتها محفزة للاستثمار».

    وأوضح وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لشؤون المدن الاقتصادية، أن الهيئة أجرت دراسة عن سوق العمل وخريجي التعليم خلال العشر سنوات القادمة، وأوضحت الدراسة أن هناك الحاجة إلى نحو 170 ألف متخرج جامعي، وما يقارب 675 ألف فني، بالإضافة إلى أن كل مدينة اقتصادية تحتوي على مدينة تعليمية تقدم من خلالها البرامج التدريبية المتكاملة لتوفير الكفاءات السعودية المطلوبة في جميع القطاعات الاقتصادية في هذه المدن الاقتصادية، وقد تمت بالفعل في مدينة حائل وجيزان، كما تم ابتعاث عدد من السعوديين للخارج لتحقيق التفوق في المهارات. إلى ذلك، أضاف فهد بن محمد حميد الدين رئيس قطاع التسويق بالهيئة العامة للاستثمار، أن برنامج 10 في 10 والذي يطلق من غرفة الرياض، يستهدف وصول بلاده إلى مصاف أفضل عشر دول في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار بنهاية عام 2010، موضحا أن الهيئة تستخدم 3 آليات رئيسية للوصول إلى تحقيق هذا الهدف، تتمثل في إدارة بنية الاستثمار من خلال العمل المؤسسي المحترم وقياس التقدم الذي يحدث فيها بالاعتماد على معايير محايدة، وإطلاق المدن الاقتصادية المتكاملة لتوفير العائد المجدي للمستثمر وكافة احتياجاته من خلال منظومة متكامل تشمل البيئة التحتية المتطورة، وكافة الخدمات ومختلف التسهيلات التي تقدمها الجهات الحكومية عبر مراكز الخدمة الشاملة، بالإضافة إلى التركيز على القطاعات الاستثمارية التي تمتلك فيها السعودية مزايا نسبية عالية والعمل على زيادة تنافسية وجاذبية هذه القطاعات وتهدف أن تكون الأكثر جذباً للاستثمارات على مستوى العالم.












    البورصة المصرية ترتفع بنسبة 4.6% بنهاية مايو

    بلغت أعلى مستوياتها في 15 شهرا


    القاهرة: أسامة رشاد
    ارتفعت البورصة المصرية بنهاية تعاملات شهر مايو (آيار) إلى أعلى مستوياتها في الخمسة عشر شهرا الماضية ليغلق مؤشرها الرئيسي case30 عند 7770 نقطة محققاً ارتفاعاً قدره 4.6% عن نهاية تعاملات الشهر السابق عليه، وبزيادة تقترب من 11.5% منذ بداية العام.
    وشهد السوق صعودا شبه مستمر خلال تعاملات مايو مع تزايد في أحجام التداول بشكل ملحوظ وإقبال من الأجانب والمؤسسات على الشراء، وبلغ صافي تعاملات الأجانب ما يقرب من 858 مليون جنيه خلال تعاملات الشهر. ودعم من نشاط السوق إعلان الشركات عن نتائج أعمالها والتي جاءت مبشرة بالإضافة إلى النشاط القوي الذي تشهده شركات قطاع الإسكان والتعمير خلال الفترة الحالية في ظل الاستثمارات الضخمة التي يتم ضخها في قطاع الإسكان المصري من قبل مؤسسات خليجية ومحلية، والمعروف انه تم الإعلان هذا الشهر عن بيع أراض بقيمة تزيد عن 17 مليار جنيه مصري ( الدولار = 5.70 جنيه ) لشركات استثمار عقاري مصرية وعربية.

    يأتي ذلك في الوقت الذي يشهد فيه قطاع التمويل العقاري نشاطاً متزايداً، حيث أعلن وزير الاستثمار عن ارتفاع حجم التمويل العقاري الممنوح حتى الآن إلى مليار جنيه ومتوقعاً أن يقفز إلى 2 مليار جنيه بنهاية العام الحالي وبدء توريق كامل الحقوق الآجلة لشركات الإسكان العامة من 2008 لتدخل هي الأخرى إلى منظومة التمويل العقاري.

    وطبقا للبيانات الصادرة عن البورصة فقد بلغ إجمالي قيمة التداول خلال الشهر 30 مليار جنيه، في حين بلغت كمية التداول نحو 1.5 مليار ورقة منفذة على 896 ألف عملية، وذلك مقارنة بإجمالي قيمة تداول قدرها 18 مليار جنيه وكمية تداول 653 مليون ورقة منفذة على 542 ألف عملية خلال الشهر السابق.

    والجدير بالذكر أن الشهر الحالي شهد تنفيذ صفقة على أسهم بنك القاهرة في سوق خارج المقصورة بقيمة 1.6 مليار جنيه وإجمالي عدد أسهم 400 مليون سهم، واستحوذت الأسهم على 82% من إجمالي قيمة التداول. في حين مثلت قيمة التداول للسندات نسبة 8% من إجمالي قيمة التداول، بينما سجلت خارج المقصورة نسبة 10% من قيمة التداول، وبلغ إجمالي كمية الأوراق المالية المتداولة وفقاً لنظام الأوراق المالية المشتراة والمباعة في ذات الجلسة بقيمة قدرها 500 مليون جنيه تم تنفيذها من خلال حوالي 26 ألف عملية.

    وقد جاءت العربية لحليج الأقطان في المرتبة الأولى من حيث كمية التداول وفقاً لهذا النظام بكمية تداول بلغت 5.1 مليون ورقة مالية.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    «ريتيل» العالمية: قطاع التجزئة في المنطقة يدر 100 مليار دولار سنويا


    دبي: «الشرق الأوسط»
    تفتتح اليوم في دبي الدورة الثانية لمعرض ومؤتمر «ريتيل سيتي» الذي يعنى بقطاع تجارة التجزئة في منطقة الشرق الأوسط، وتشارك فيه عشرات الشركات والمؤسسات المتخصصة. وذكرت نعومي كونينجن، مديرة المعرض في دراسة اجرتها مؤسسة «ريتيل العالمية» ان المنطقة توفر حوالي 5.3 مليون متر مربع من مساحات تجارة التجزئة، وأن القيمة السنوية لقطاع تجارة التجزئة فيها تبلغ 100 مليار دولار. ووفقا للدراسة نفسها، يتوقع أن يضاف ما مجموعه 8.6 مليون متر مربع من مساحات التجزئة إلى المساحات المتوفرة راهناً، وذلك بحلول عام 2017، مع الاخذ بعين الاعتبار المساحات التي سيضيفها مشروع «بوادي» إلى دبي، إضافة إلى المساحات التي يجري إنشاؤها حالياً في المنطقة والمقدرة بنحو 4.6 مليون متر مربع.
    ويُنظم على هامش المعرض مؤتمر تستمر أعماله لثلاثة أيام ويجمع عدداً كبيراً من المختصين في مجال العقارات المتخصصة بتجارة التجزئة من جميع أنحاء العالم، بغية بناء علاقات شراكة جديدة، وتبادل وجهات النظر والخبرات، والتعريف بالفرص الاستثمارية الجديدة وتشجيع تجار التجزئة وأصحاب التراخيص على افتتاح محلات جديدة في الشرق الأوسط. وتعتبر مدن دبي وأبوظبي والرياض وجدة محركات دفع كبرى لقطاع تجارة التجزئة في المنطقة، رغم أن دبي لا تزال تحتضن أكبر المساحات المخصصة لتجارة التجزئة بين هذه المدن، بواقع 1.3 مليون متر مربع. ومن المتوقع أن تتضاعف مساحات التجزئة في دول الخليج خلال سنتين في ظل وجود 4.6 مليون متر مربع من مساحات التأجير الكلية التي ما تزال قيد الإنشاء.












    تقرير: أسعار خدمة الإنترنت الفائقة السرعة في عُمان الأرخص عربيا

    غطت 17 دولة عربية

    مسقط : احمد باتميرة
    أكدت دراسة دولية ان اسعار خدمة الانترنت الفائقة السرعة (ADSL ) في سلطنة عمان تعد من بين الأسعار الأرخص في الدول العربية التي تم اجراء الدراسة عليها والبالغ عددها 17 دولة عربية. وقالت الدراسة التي اعدتها وحللتها مجموعة المرشدين العرب Arab Advisors Group ومقرها الاردن ان تقنية الـ ADSL لا تزال هي التقنية الرئيسية المستخدمة في خدمة الانترنت الفائقة السرعة في العالم العربي، ويزداد استخدام هذه التقنية في كثير من الدول العربية خصوصا مع تركيز مزودي الخدمة على تحفيز استخدام الـ ADSL.
    وقد غطت دراسة مجموعة المرشدين العرب الدول السبع عشرة وهي: سلطنة عمان، الجزائر، البحرين، مصر، الاردن، الكويت، ليبيا، موريتانيا، المغرب، فلسطين، قطر، السعودية، السودان، تونس، سورية، الإمارات واليمن. وقالت الدراسة ان مصر لديها ارخص الأسعار في الوقت التي كانت فيه الاسعار في موريتانيا هي الأغلى. أما عند مقارنة مستوى الأسعار مع مستوى الدخل فان الأسعار في دول الخليج العربية تظهر بنسب معقولة.

    وتبين بحسب الدراسة الوافية ان كلفة استخدام خط الـ ADSL المنزلي بسرعة 256 كيلوبت لكل ثانية تتراوح بين 231 دولارا الى 1289 دولار سنوياً بمعدل اقليمي بمبلغ 600 دولار سنويا. أما بنسبة لسرعة 512 كيلوبت لكل ثانية فتراوحت الكلفة السنوية بين 375 دولارا الى 2174 دولارا و المعدل كان 853 دولارا.

    ومن الناحية النسبية فقد تضمنت الدراسة تحليل أسعار الـ ADSL كنسبةٍ من حصة الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في كل دولة وهو ما اسمته مجموعة المرشدين العرب مقياس الكلفة النسبية.

    وقال حسام برهوش، المحلل في مجموعة المرشدين العرب، ان لسرعة 256 كيلوبت لكل ثانية كانت موريتانيا الأعلى نسبيا بحسب هذا المقياس، يليها اليمن، السودان، سورية، فلسطين، مصر، المغرب، تونس، الجزائر، ليبيا، السعودية، عُمان، الكويت، والامارات. اما بسرعة 512 كيلوبت لكل ثانية فكان الترتيب: موريتانيا الأعلى نسبيا يليها السودان، سورية، فلسطين، الاردن، مصر، المغرب، تونس، الجزائر، السعودية، البحرين، عُمان، الكويت، الإمارات وقطر.

    الجدير بالذكر ان الشركة العمانية للاتصالات (عمانتل) تقدم خدمات الانترنت الفائق السرعة في السلطنة، وكانت عمانتل قد وقعت اتفاقية مع شركة هواوي تكنولوجيز الصينية، بهدف احداث نقلة نوعية في خدمات الانترنت الفائق السرعة في السلطنة، والتي تتمثل في توفير خدمات اتصالات متعددة الاغراض في جميع مناطق السلطنة بما يسمى بخدمات النطاق العريض(Broad Bands Services).

    وتشكل الاتفاقية التي وقعتها «عمانتل» مع «هواوي» الصينية والبالغة قيمتها7 ملايين ريال عماني، مرحلة هامة في انتقال بيئة المجتمع العماني الى مجتمع رقمي، في ظل التزايد على استخدام شبكة المعلومات الدولية (الانترنت) بين اوساط الشباب العماني، وستوفر الاتفاقية بين الشركتين سعات أكبر لشبكة خدمات الاتصالات المتعددة الأغراض لمناطق السلطنة من ادخال الجيل القادم من الشبكات في قطاع الاتصالات في السلطنة، حيث سيوفر المشروع بين 100 و180 ألف خط جديد لخدمة النطاق العريض (ADSL ) في مختلف مناطق السلطنة، الأمر الذي سيوفر فرصة اكبر للمشتركين في توصيل خدمات الجيل القادم من قطاع الاتصالات. كما سيوفر المشروع خدمات اتصالات متنوعة ذات كفاءة عالية وسرعات متعددة، الامر الذي يوفر حاجة الأفراد والمؤسسات بالقطاعين الحكومي والخاص من الخدمات الحديثة التي تواكب متطلبات المؤسسات والشركات الكبيرة والصغيرة في المرحلة الحالية، وكذلك تقديم افضل الخدمات وأجودها للمواطنين والمقيمين لمواكبة كل ما هو جديد في قطاع الاتصالات.

    وتأخذ «عمانتل» على عاتقها النهوض بقطاع الاتصالات في السلطنة من اجل ان يتواكب مع التنمية الشاملة التي تشهدها البلاد خاصة من حيث جذب الاستثمارات العملاقة سواء كانت الصناعية أو السياحية.

    وتتزايد الطلبات على خدمات الانترنت الفائق السرعة في السلطنة نظرا لتزايد الاقبال على خدمات الانترنت في السلطنة في الفترة الماضية، في ظل ما تشهده البلاد من نقلة في الخدمات الالكترونية، والمتمثلة في سعي الجهات المعنية في السلطنة الى الانتقال الى مجتمع عمان الرقمي عبر مشروع الحكومة الالكترونية، الذي سيوفر الوقت والجهد على المؤسسات والافراد الى جانب انه سيعمل على سرعة انجاز المعاملات.

    وبلغ عدد المشتركين في خدمات الانترنت في سلطنة عمان حتى نهاية شهر مارس (آذار) الماضي 93876 ألف مشترك، منها 14657 ألف مشترك في خدمة الانترنت الفائق السرعة، و48420 ألف مشترك في خدمة الانترنت المدفوع المفوتر (عمان نت). وبلغ عدد مستخدمي خدمة الانترنت المدفوعة القيمة مسبقا (الأفق) حوالي 24600 ألف مشترك. وهذا يدل على مدى نمو خدمة الانترنت في سلطنة عمان عاما بعد عام، الأمر الذي تسعى من خلاله «عمانتل» الى زيادة السعات لتشمل كافة مناطق السلطنة وبخاصة لخدمة الانترنت الفائق السرعة.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    تراجع السيولة النقدية إلى 5.7 مليار .. وانخفاض 84 شركة
    سوق الأسهم تخسر 150 نقطة وتهبط دون مستوى 7400


    - فيصل الحربي من الرياض - 18/05/1428هـ
    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع على انخفاض إثر عمليات بيع مكثفة أفقدت المؤشر العام للسوق 150 نقطة ليغلق عند مستوى 7342 نقطة بنسبة 2.01 في المائة. بعد تداول ما يقارب 120 مليون سهم توزعت على 164 ألف صفقة بقيمة إجمالية بلغت 5.7 مليار ريال فقط.
    وعلى مستوى القطاعات فقد انخفضت جميع مؤشرات السوق دون استثناء حيث خسر القطاع الزراعي 163 نقطة بنسبة 4.11 في المائة, وكذلك قطاع الخدمات 76 نقطة بنسبة 3.76 في المائة, والقطاع الصناعي 466 نقطة بنسبة 2.54 في المائة. كما انخفض كل من قطاع الكهرباء 25 نقطة بنسبة 2.13 في المائة, وقطاع الاتصالات 51 نقطة بنسبة 2.06 في المائة, وقطاع البنوك 219 نقطة بنسبة 1.14 في المائة, وقطاع التأمين 14 نقطة بنسبة 0.97 في المائة. فيما خسر قطاع الأسمنت بدوره 33 نقطة بنسبة انخفاض بلغت 0.62 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات الأمس نلاحظ انخفاض 84 شركة، حيث تذيلت شركتان قائمة الخاسرين بنسبة الانخفاض الدنيا المسموح بها في نظام "تداول" وهي كل من الشركة السعودية لمنتجات الألبان والأغذية المحدودة (سدافكو) التي خسرت 5.25 ريال لتغلق عند مستوى 48 ريالا، والشركة الوطنية للتسويق الزراعي التي أغلقت عند مستوى 98.5 ريال بخسارة 10.75 ريال في كل سهم. وعلى الجهة المقابلة أغلقت ثلاث شركات فقط على ارتفاع هي شركة مكة للإنشاء والتعمير التي كسبت 1.5 ريال لتغلق عند مستوى 45 ريالا للسهم الواحد, والبنك السعودي للاستثمار الذي أغلق عند مستوى 39 ريالا بمكسب نصف ريال في كل سهم, ومجموعة صافولا التي ارتفع سهمها نصف ريال ليغلق عند مستوى 40.75 ريال للسهم. فيما أنهى سهم كل من المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق وشركة الأسمنت السعودية تداولات الأمس دون تغير في مستوى إقفال الأربعاء الماضي.
    وعلى صعيد أداء الأسهم القيادية فقد خسر سهم الشركة السعودية للكهرباء ربع ريال ليغلق عند مستوى 11.5 ريال, بعد تداول ما يزيد على 3.7 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 43 مليون ريال. كما أغلق سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) عند مستوى 120.75 ريال خاسرا ثلاثة ريالات بنسبة انخفاض 2.42 في المائة, حيث تجاوزت كمية الأسهم المتداولة 2.2 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 272 مليون ريال. أما سهم شركة الاتصالات السعودية فقد خسر ريالا واحدا ليغلق عند مستوى 61.5 ريال بنسبة انخفاض 1.6 في المائة, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 28 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 460 ألف سهم. وأنهى مصرف الراجحي تداولات الأمس عند مستوى 78 ريالا خاسرا ريالا واحدا بنسبة انخفاض 1.27 في المائة, بعد تداول ما يزيد على مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 82 مليون ريال.
    من جهة أخرى تصدر سهم شركة حائل للتنمية الزراعية قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب الكمية بعدما تجاوزت كمية الأسهم المتداولة 5.6 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 190 مليون ريال, ليغلق سهم الشركة خاسرا 2.5 ريال عند مستوى 33 ريالا للسهم الواحد. تلاه سهم إعمار المدينة الاقتصادية بحجم تداول لما يزيد على 5.4 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 88 مليون ريال, ليغلق عند مستوى 15.75 ريال خاسرا ريالا واحدا في كل سهم.
    وتصدر سهم الشركة السعودية لإنتاج الأنابيب الفخارية المحدودة قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة بعدما قاربت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 574 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 3.6 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة خاسرا 3.75 ريال عند مستوى 158 ريالا للسهم الواحد. تلاه سهم شركة الشرقية الزراعية بقيمة تداول بلغت 381 مليون ريالا وتوزعت على 4.8 مليون سهم, لينهي سهم الشركة تداولات الأمس عند مستوى 76 ريال خاسرا 2.25 ريال في كل سهم.












    انخفاض حاد يصيب قطاعات مؤشر "بي إم جي"

    - تحليل: موسى حواس - 18/05/1428هـ
    أدى الانخفاض الحاد الذي لحق بمختلف قطاعات مؤشر"بي إم جي" لسوق الأسهم السعودية، إلى أن يدفع المؤشر هاوياً إلى مستويات إغلاق 40 يوماً مضت. واستقر المؤشر إثر عمليات البيع الكثيفة التي احتد من على قطاع الخدمات على وجه التحديد، على مستوى 384.2 نقطة، منخفضاً بنسبة 2.4 في المائة، وبفارق 9.4 نقطة عن تداولات الأسبوع الماضي. كما انخفض إجمالي السيولة المدارة في السوق من 3.8 مليار ريال (نحو 1.0 مليار دولار أمريكي) عن جلسة الأربعاء الماضي إلى قيمة 3.1 مليار ريال (نحو 838 مليون دولار أمريكي)، منخفضة بنسبة 17.3 في المائة. إن تكرار سيناريو البيع الكثيف وعدم استناد قرارات البيع أو الشراء في سوق الأسهم، من شأنه أن يلقي على كاهل المؤشر تحدياتٍ تفوق مقدرته على معاودة الارتفاع من جديد. ولا سيما أن تتابع الخسائر الرأسمالية التي تنتهي عليها محافظ المستثمرين وبخاصةً الأفراد منهم، تضعف الرؤية المستقبلية في اتجاه المؤشر، وكذلك تضعف وجود عامل الثقة بالدرجة المطلوبة, لتعمل على ضخ المزيد من السيولة الاستثمارية في سوق الأسهم.
    إلى هنا استهلت أسهم مؤشر "بي إم جي" تعاملاتها هذا الأسبوع على انخفاض حاد، أدى إلى انخفاض القطاع الخدمي بنسبة 6.6 في المائة وبفارق 55.9 نقطة، القطاع الزراعي بنسبة 4.6 في المائة وبفارق 36.0 نقطة، والقطاع الصناعي بنسبة 2.6 في المائة وبفارق 24.8 نقطة، وقطاع الكهرباء بنسبة 2.1 في المائة وبفارق 19.3 نقطة, وأخيراً القطاع المصرفي بنسبة 1.6 في المائة وبفارق 12.6 نقطة. وبلغ إجمالي قيمة تداول أسهم القطاع الخدمي إلى 1.2 مليار ريال منخفضة بنسبة 32.0 في المائة عن التداولات الماضية. حقق أعلى نسبة انخفاض في مستوى أسعار الإغلاق سهم "شمس" بعدما انخفضت بنسبة 10.0 في المائة, وأغلق السهم على سعر 58.5 ريال للسهم.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    قراءة في قطاعات الأسهم
    قطاعات التأمين والاتصالات والكهرباء: حاجة ماسة لتنويع الاستثمار وتخفيض المخاطر


    أ.د. ياسين عبد الرحمن الجفري - - - 18/05/1428هـ
    ثلاثة قطاعات خدمية منها التأمين كخدمة مالية والاتصالات كخدمة تواصل ونقل معلومات والكهرباء كموفر للطاقة يتم تناولها من خلال تحليلنا. وتم حاليا فتح مجال التأمين من خلال دخول تسع شركات تأمين جديدة للتداول في السوق، ومن المعروف أن هناك عددا إضافيا سيدخل السوق. شركات التأمين حاليا تقوم بممارسة نشاطها والترخيص، ودخولها السوق يهدف لتعزيز أعمالها وإن كانت رؤوس أموالها المعلن عنها منخفضة مقارنة بـ "التعاونية للتأمين" ما عدا "ميدغلف". وفي الفترة نفسها تم منح رخصة الجوال الثالثة من قبل الدولة. وبقي قطاع الكهرباء دون توجه واضح نحو فتح المجال للمنافسة وتقديم الخدمات من زاوية المنافسة الحرة.
    الفترة المقبلة بالنسبة للقطاعات الجديدة سيتم تقييمها بصورة مختلفة نظرا لأن هناك منافسين جدد تم دخولهم وإن كانوا موجودين من سابق في قطاع التأمين. ومن المعروف أن سوق التأمين أخذ في الاتساع والتطور بصورة كبيرة وأن حجم السوق أكبر من الشركات المرخص لها، ولكن يبقي بعد مهم وهو: هل سيترك السوق الخاص بالتأمين دون تنظيم كما هو الحال أو أن وجود عدد كبير من الشركات سيغلق السوق أمام المنافسين غير الرسمين الموجودين في السوق لسنوات طويلة. وهل سيشهد السوق تكوين هيئة ترعاه وتحمي المواطن من تعسف الشركات وتحمي مصالحه المستقبلية. الواقع القريب والدور الممنوح للقطاع يحتم توفير تنظيم حتى لا يفقد المواطن حقوقه في ظل هيمنة وسيطرة الشركات لحماية هوامشها الربحية المتصاعدة.
    "الاتصالات" يحظى بوجود هيئة تنظم أعماله ولكن تبقى قضية حجم المنافسة والقدرة على التوسع في ظل حجم الانتشار الحالي وهل ستكون عملية الاستثمار في الرخص مجزية أو مغامرة. التطلعات نحو الفترة المقبلة ستكون مؤثرة وأي تفاوت سيكون تأثيره قوي على سعر السهم في السوق نظرا لعدم اتضاح الرؤيا وترك هيئة الاتصالات الباب مفتوحا للمنافسة السعرية.

    المتغيرات المستخدمة
    كالعادة سيتم التعامل مع السعر وربح الشركة وإيرادها من خلال النمو الربعي (نمو الربع الحالي مقارنة بالسابق) والنمو المقارن (نمو الربع الحالي بالربع المماثل من العام الماضي). كما سيتم الربط بين السعر والربح في مكرر الربح والربح والإيراد في هامش صافي الربح ودرجة التحسن فيه. وسيتم إلقاء الضوء على دور المصادر الأخرى في دعم الربحية للشركات. المتغيرات السابقة توجهنا للتعرف على كفاءة السوق وسلامة توجهها من خلال العلاقة بين الربح والإيراد والسعر، وبالتالي توجهها نحو الاتجاه الصحيح من عدمه.

    القطاعات المختلفة ونظرة كلية
    نتناول من خلال طرحنا ثلاثة قطاعات من زاوية المتغيرات السابق الإشارة إليها لنعرف الاتجاهات الحالية ودرجة تفاعل السوق معها. وتعتبر الكهرباء من القطاعات الاحتكارية المهمة حيث خلال الربع الأول من عام 2007 حققت نموا ربعيا ومقارنا إيجابيا بلغ 15 في المائة ونصف في المائة كما هبطت إيراداته ربعيا بمعدلات مرتفعة، حيث بلغت 19.21 في المائة ومقارنا نمت إيجابا بنحو 9.13 في المائة الاتجاهات المتناقضة بين الربح والإيراد اتجه المؤشر للتدهور أيضا، حيث هبط ربعيا 9.26 في المائة ومقارنا 32 في المائة. وعلى العكس نجد أن هامش صافي الربح تحسن ونما إيجابيا ربعيا ومقارنا. وهنا لا تتفق النتائج بين السوق وأداء الشركة وهناك تفاوت ولكن استمرار الشركة في نمط الربح فصلين والخسارة فصلين انتزع الثقة ولم يعززها.
    قطاع الاتصالات حقق في الأرباح الربعية نموا سلبيا بلغ 4.79 في المائة وأيضا هبط مقارنا بنحو 14 في المائة، كما هبطت الإيرادات ربعيا بنحو 2.06 في المائة ولكن نمت مقارنا بنحو 5.7 في المائة، وهنا نجد أن هامش صافي الربح كان سلبيا مما عكس ارتفاع وزيادة في المصروفات ولكن المؤشر كان تفاعله سلبيا وبصورة أقسى من المفروض، حيث بلغت معدلات التصحيح أرقاما تفوق وضع السوق والشركات.
    قطاع التأمين لم يكن بأحسن حالا من سابقيه، حيث نما الربح ربعيا بصورة إيجابية بنحو 19.81 في المائة، ولكن هبط مقارنا بنحو 7.32 في المائة وهبط الإيراد ربعيا بنحو 6.28 في المائة وعلى العكس نما مقارنا إيجابا بنحو 28 في المائة. التوجهات المتعاكسة في النتيجة أدت لاتجاه المؤشر إلى الأعلى ربعيا بنحو 8.13 في المائة وهبوطه مقارنا بنحو 30.03 في المائة. انعكسات الربح والإيرادات على الهامش كانت مشابهة لاتجاه المؤشر حيث نما ربعيا بنحو 27.83 في المائة وهبط مقارنا بنحو 27.42 في المائة.

    شركة الكهرباء السعودية
    حققت الشركة نموا ربعيا ايجابيا بلغ 14.59 في المائة ربما بسبب بدء السيطرة على المصروفات أو دخول قدرات إنتاجية جديدة، ونموا مقارنا إيجابيا بسيطا، وبالتالي الاتجاهات تعني نموا في الدخل وتحسنا من خلال خفض الخسائر. كما أن الإيرادات هبطت ربعيا بنحو 21.35 في المائة ومقارنا نمت إيجابا بنحو 9 في المائة وهو اتجاه إيجابي ولكن السعر أفرز تغيرات مختلفة، حيث نما السعر ربعيا سلبا 7.41 في المائة ومقارنا بنحو 40 في المائة كما هو واضح من الجدول. النتيجة المتوقعة هي تحسن مكرر الربح حيث هبط من 40.25 مرة في الفترة السابقة ليصل عند 37.26 مرة. الإيرادات الأخرى لها تأثير واضح في دعم خفض مستوى الخسائر ويبقى حجم النمو فيها منخفضا كما هو واضح من الجدول.

    الاتصالات السعودية
    واحدة من شركتين تعملان في مجال الاتصالات، وحسب الجدول رقم (2) نجد أن ربح الشركة الربعي والمقارن نما سلبا بمعدلات متفاوتة بين 2.52 في المائة و20.37 في المائة ربما بتأثير المنافسة من اتحاد الاتصالات ولا ندري كيف سيكون الوضع مع القادم الجديد. إيرادات الشركة نمت أيضا سلبا في الفترتين الربعية والمقارنة بنحو 2.17 في المائة و2.29 في المائة ومعهما اتجه السعر نحو الهبوط وبمعدلات كبيرة تفوق التغيرات عند 21.86 في المائة ربعيا و55.61 في المائة مقارنا. ومعها اتجه مكرر الأرباح نحو التحسن حيث هبط من 13.04 مرة ليصل إلى 10.19 مرة كمضاعف للسعر وهي قيمة منخفضة وجذابة للمستثمرين. الإيرادات الأخرى هبطت من 15.19 في المائة وبلغت 5.82 في المائة بنسبة هبوط بلغت 161.17 في المائة كما هو واضح من الجدول.

    اتحاد الاتصالات
    وهي الشركة الثانية المالكة لرخصة خدمات الاتصال الخلوي في السعودية والملاحظ أن الربع الأول من عام 2007 شهد هبوطا في الربح الربعي بنحو 24.03 في المائة، مما يعكس تأثر قدرة الشركة على تنمية أعمالها وربحيتها في ظل المنافسة السعرية مع المنافس الحالي. ولكن مقارنا ونظرا لحداثة وضعها حققت نموا مقارنا ضخما عند 568 في المائة. كذلك الإيرادات هبطت ربعيا بحجم صغير عند 1.53 في المائة، مما يفسر أن الهبوط ربما ناجم من زيادة المصروفات وضعف الهامش وبالطبع مقارنا كان النمو عند 67.11 في المائة كما هو واضح من الجدول. ولكن السعر تفاعل بصورة مختلفة هنا حيث نما ربعيا إيجابا بنحو 2.4 في المائة وسلبا في فترة المقارنة بنحو 51 في المائة كما هو واضح من الجدول والنتيجة وبسبب الربحية والسعر ارتفع مكرر الأرباح بلغ 38.02 مرة بعد أن كان عند 37.12 مرة. لا تمثل الإيرادات الأخرى ربما لصغر حجم السيولة المتوافرة حجما مؤثرا على ربحية الشركة مما يجعل أرباح الشركة من النشاط الرئيسي وإن نمت سلبا هنا.

    التعاونية للتأمين
    فقدت خلال الربع الثاني الشركة وضعها كشركة وحيدة مرخصة وعاملة في السوق السعودي ودخل السوق تسع شركات جديدة بوضع مماثل. الشركة حققت نموا ربحيا ربعيا بلغ 19.81 في المائة ولكن النمو المقارن سلبيا عند 7.32 في المائة، كما أنها اتجهت في الاتجاه المعاكس بالنسبة للإيرادات من حيث النمو السلبي والإيجابي كما هو واضح من الجدول. السعر اتجه في الاتجاه الربحي نفسه من زاوية النمو الربعي والهبوط المقارن. والسعر والربح أديا لارتفاع المكرر حيث بلغ 12.07 مرة مقارنة بـ 11.16 مرة ولايزال يعكس استثمارا جاذبا هنا. الإيرادات الأخرى كنشاط التأمين تمثل حجما جيدا ولكن هبط في الفترة الحالية عن الفترة المقارنة كما هو واضح من الجدول بنحو 64 في المائة.

    مسك الختام
    النتائج السابقة توضح أن السوق لا يزال يظهر نوعا من التخوف الكبير نتيجة لعدم ثبات هيكل السوق وتغير هيكل المنافسة. فالمستثمر لا يزال ينظر لقدرة الشركات على الحفاظ على ربحيتها أو تنميتها بنوع من عدم الرضا في ظل تقوقع البعض على الأنشطة وعدم التفكير في التنويع وتخفيض المخاطر أو النظر للأسواق المحيطة أو العالمية. مما يرفع من المخاطر وبالتالي تقييم السوق الشركة وقدرتها المستقبلية على توزيع الربح.












    هيئة السوق المالية تخصص أسهم 5 شركات تأمين.. واليوم رد الفائض

    - "الاقتصادية" من جدة - 18/05/1428هـ
    أعلنت هيئة السوق المالية آلية تخصيص أسهم الشركة الأهلية والشركة العربية السعودية للتأمين التعاوني (سايكو) والمجموعة المتحدة للتأمين التعاوني (أسيج) وشركة الأهلي للتكافل. كما أعلن المركز الاستشاري للاستثمار والتمويل ـ مجموعة الدخيل المالية ـ عن تخصيص أسهم الشركة السعودية - الهندية للتأمين التعاوني. وكان أكثر ثلاثة ملايين مُكتتب قد ضخوا 1.67 مليار ريال خلال فترة الاكتتاب، حيث تجاوزت نسبة الاكتتاب عبر القنوات البديلة 90 في المائة. وسيتم اليوم رد الفائض للمكتتبين.
    ووفقا لآلية التخصيص تم تخصيص ستة أسهم للفرد في الطرح الأولي للاكتتاب في أسهم الشركة السعودية -الهندية للتأمين التعاوني، كما تم تخصيص خمسة أسهم للفرد في الشركة العربية السعودية للتأمين التعاوني، فيما حصل الفرد في شركة الأهلي للتكافل على أربعة أسهم، أما المكتتب الفرد في شركتي الأهلية والمجموعة المتحدة للتأمين التعاوني فتم تخصيص ستة أسهم لكل مكتتب في الشركتين.
    ووفقا للمركز الاستشاري للاستثمار والتمويل فإنه تمت تغطية الاكتتاب في أسهم الشركة السعودية - الهندية للتأمين التعاوني 800 في المائة وقد تجاوز عدد المكتتبين 600 ألف مكتتب ضخوا أكثر من 330 مليون ريال، حيث بلغ إجمالي عدد الأسهم المكتتب بها أكثر من 33 مليونا.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    استقالة جماعية لمجلس إدارة "الشرقية الزراعية"

    - "الاقتصادية" من الرياض - 18/05/1428هـ
    قدم مجلس إدارة شركة الشرقية للتنمية الزراعية استقالته اعتبارا من الثاني من حزيران (يونيو) الجاري. ويأتي ذلك إثر امتناع الجمعية العمومية لشركة الشرقية الزراعية التي عقدت أخيرا، عن الموافقة على جميع البنود المدرجة على جدول أعمالها. وتضمنت تلك البنود تقرير مجلس الإدارة عن السنة المالية الماضية, تقرير مراقب الحسابات الخارجي, الميزانية العمومية للشركة عن السنة المالية الماضية وحساب الأرباح والخسائر عن تلك الفترة, وعدم الموافقة على إبراء ذمة مجلس الإدارة واختيار مراقب الحسابات من بين المرشحين من قبل لجنة المراجعة لمراجعة القوائم المالية للعام المالي 2007 والبيانات المالية ربع السنوية وتحديد أتعابه.
    ونظرا لذلك أعلنت شركة الشرقية للتنمية الزراعية عن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها، ودعت الراغبين في ذلك من مساهمي الشركة الذين يملكون ألف سهم فأكثر التقدم بطلب الترشيح لإدارة الشركة اعتبارا من الثاني من حزيران (يونيو) الجاري وحتى 17 من الشهر نفسه.
    وكان طلال الحربي المستشار القانوني لمجموعة من مساهمي شركة الشرقية للتنمية الزراعية قد أبلغ "الاقتصادية" في وقت سابق، أنه تقدم نيابة عن المساهمين بشكوى إلى وزير التجارة للمطالبة بحل المجلس الحالي وانتخاب مجلس إدارة جديد من بين المساهمين.
    كما تطالب الدعوى - حسب أقوال المحامي - بالتفتيش على الشركة خصوصا مع تراجع أرباحها العام الماضي بنحو 95 في المائة عن أرباح العام الأسبق. وقال المحامي إن "الشرقية للتنمية الزراعية" ربحت عام 2005 نحو خمسة ملايين ريال, تراجعت عام 2006 إلى 500 ألف ريال. وتذهب الدعوة إلى المطالبة بإيقاف إجراءات تصفية شركة الأحساء للمنتجات الغذائية (شركة ذات مسؤولية محدودة) تمتلكها شركتا الشرقية الزراعية والأحساء للتنمية مناصفة حيث إن مجلس إدارة "الشرقية الزراعية" تقدم بطلب إلى ديوان المظالم لتصفية الشركة دون الرجوع للمساهمين - على حد قول المحامي الحربي.












    كشفت ملامح خطة توسعية عملاقة حتى 2020
    "سابك": صفقة "جنرال " تحتاج إلى موافقات أمنية وتجارية


    - حبيب الشمري من الرياض - 18/05/1428هـ
    كشفت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" أمس، أنها واثقة من إتمام إجراءات الاستحواذ على قطاع البلاستيك في شركة جنرال إلكتريك الأمريكية خلال الربع الثالث من العام الجاري، رغم أن الإجراءات تتضمن الحصول على موافقتين، الأولى أمنية أمريكية تتعلق بالأمن القومي والأخرى تجارية، إضافة إلى موافقات تجارية من قبل دول أخرى توجد فيها الشركة من بينها الصين. لكن الشركة قالت على لسان كبار مسؤوليها أمس، إنها واثقة من تحقيق هذا الأمر في الوقت المحدد.
    من جانبه، قال الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة سابك في مؤتمر صحافي عقد في مقر الشركة أمس، إن الخطوة (الاستحواذ) تنسجم مع أهداف مشروع (سابك) الاستراتيجي (2020) ، الرامـي إلى بلوغهـا مركزاً قيادياً متقدماً بين الشركات العالمية في مجــال صناعة الكيماويات، وتطوير الكوادر البشرية بشكل متسارع من خلال تبني منهجية (ديمومة التعلم) ، والتوسع في إنشاء الجيل الجديد من المشاريع البتروكيماوية المتكاملة مع بعضها.
    وحول تمويل الصفقة قال مطلق المريشد نائب رئيس سابك للشؤون المالية إن 24 في المائة من الصفقة ستمولها الشركة ذاتيا (كاش)، في حين أن النسبة الأخرى ( 75 في المائة) عن طريق إصدار سندات، وقروض بنكية، مرجحا أن تشكل السندات 25 في المائة والباقي كقروض بنكية.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    كشفت الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك" أمس، أنها واثقة من إتمام إجراءات الاستحواذ على قطاع البلاستيك في شركة جنرال إلكتريك الأمريكية خلال الربع الثالث من العام الجاري، رغم أن الإجراءات تتضمن الحصول على موافقتين الأولى أمنية أمريكية تتعلق بالأمن القومي والأخرى تجارية، إضافة إلى موافقات تجارية من قبل دول أخرى توجد فيها الشركة من بينها الصين. لكن الشركة قالت على لسان كبار مسؤوليها أمس، إنها واثقة من تحقيق هذا الأمر في الوقت المحدد.
    من جانبه، قال الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع رئيس مجلس إدارة "سابك" في مؤتمر صحافي عقد في مقر الشركة أمس، إن الخطوة (الاستحواذ) تنسجم مع أهداف مشروع (سابك) الاستراتيجي (2020)، الرامـي إلى بلوغهـا مركزاً قيادياً متقدماً بين الشركات العالمية في مجــال صناعة الكيماويات، وتطوير الكوادر البشرية بشكل متسارع من خلال تبني منهجية (ديمومة التعلم)، والتوسع في إنشاء الجيل الجديد من المشاريع البتروكيماوية المتكاملة مع بعضها، وكذلك التوسع في تصنيع مواد متخصصة ذات قيمة مضافة عالية، بحيث تشكل هذه المواد نسبة تراوح من 20 إلى 25 في المائة من إجمالي الطاقات السنوية المتوقع بلوغه ذلك العام نحو 120 مليون طن، مقابل نحو 50 مليون طن حاليا.
    ووصف الأمير بن ثنيان الاستحواذ بأنه يمثل نقطة تحول غاية الأهمية في هذا المجال، إذ يضيف هذا القطاع إلى سلسلة منتجات (سابك) نوعيات جديدة من المنتجات البلاستيكية المتخصصة، تبلغ طاقتها السنوية 1.86 مليون طن، وهو رقم انتظرت "جنرال إلكتريك" 50 عاما حتى حققته.
    وحول المنافسة مع مشترين آخرين أكد بن ثنيان أنه حتى اللحظات الأخيرة كانت العروض متقاربة بل "لم تتجاوز عشرات الملايين فقط". على حد ما قاله في المؤتمر.
    وفي رد على سؤال لـ "الاقتصادية" حول انخفاض أرباح شركة جنرال إلكتريك بنحو 20 في المائة مقارنة بالعام الماضي قال المهندس محمد الماضي الرئيس التنفيذي لشركة سابك إن انخفاض أرباح الشركة الجديدة (جنرال الكتريك) في الفترة الماضية جاءت في ذروة ارتفاع أسعار البنزين في أمريكا، وتوقع الماضي أن يساعد انخفاض أسعار البنزين مستقبلا، وإعادة الهيكلة التي ستجريها شركة سابك لمختلف شركاتها في رفع معدل الأرباح وفقما تخطط له الشركة. مبينا أن الشركة ستدرس أفضل السبل والطرق لدراسة هيكلة كافة الشركات خاصة في مجال الاستثمارات الخارجية. واعتبر الماضي أن الصناعات المختصصة قادرة على امتصاص التقلبات السعرية بعكس الصناعات الأساسية وهو ما يعني "سابك" ميزة في الأسواق العالمية.
    وحول تمويل الصفقة قال مطلق المريشد نائب رئيس "سابك" للشؤون المالية إن 24 في المائة من الصفقة ستموله الشركة ذاتيا (كاش)، في حين أن النسبة الأخرى ( 75 في المائة) عن طريق إصدار سندات، وقروض بنكية، مرجحا أن تشكل السندات 25 في المائة والباقي كقروض بنكية. وأشار المريشد إلى أن حصول الشركة على هذه القروض يدل على الملاءة المالية التي تتمتع بها في الأسواق الدولية.
    وعاد الماضي للإشارة إلى أن إجراءات التملك سيعقبها دمج القطاع الجديد في منظومة "سابك" كشركة جديدة قائمة بذاتها ، في حين سيتم تدارس أنشطته وعملياته بشكل كامل، قبل إدراجه في قطاعات المشتريات والمبيعات، والموارد البشرية والقوائم المالية الموحدة لـ "سابك" ضمن بنود الأصول والمطلوبات والإيرادات.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    نائب الملك : قطاع الخدمات المالية واجهة مشرفة لبلادنا .. والآن هو أهم القطاعات

    - محمد البيشي وعبد الرحمن آل معافا من الرياض - 18/05/1428هـ
    أكد نائب خادم الحرمين الشريفين، الأمير سلطان بن عبد العزيز، أن قطاع الخدمات المالية في المملكة، بات في هذه المرحلة من عمر الاقتصاد السعودي، من أهم القطاعات الحيوية والفاعلة في اقتصادنا الوطني، وإحدى الواجهات المشرقة للسعودية، مشددا على أن الدولة تسعى إلى تطوير أدواته وهياكله ليكون قادرا على المنافسة الإقليمية والعالمية، وأن يعكس تطور البيئة الاقتصادية والاستثمارية، وأن يسهم في تدعيم مكانة المملكة الاقتصادية العالمية، بعد دخولها في منظمة التجارة العالمية.
    وقال الأمير سلطان، لدى تدشينه البارحة أعمال لقاء جمعية الاقتصاد السعودية في دورته السادسة عشرة، في الرياض،" إن السياسة الاقتصادية للمملكة منذ تأسيسها على يد الملك عبد العزيز ـ رحمه الله ـ وهي تقوم على أساس الاقتصاد الحر ودعم المشاريع التنموية، وبناء المؤسسات الاقتصادية الحديثة، وتهيئة البيئة المحفزة للاستثمار وللإنتاج، وتوفير فرص التعليم والتدريب للمواطنين لسد حاجة سوق العمل التي يتيحها هذا المجال الحيوي".

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أكد نائب خادم الحرمين الشريفين، الأمير سلطان بن عبد العزيز، أن قطاع الخدمات المالية في المملكة، بات في هذه المرحلة من عمر الاقتصاد السعودي، من أهم القطاعات الحيوية والفاعلة في اقتصادنا الوطني، وأحد الواجهات المشرقة للسعودية، مشددا على أن الدولة تسعى إلى تطوير أدواته وهياكله ليكون قادرا على المنافسة الإقليمية والعالمية، وأن يعكس تطور البيئة الاقتصادية والاستثمارية، وأن يسهم في تدعيم مكانة المملكة الاقتصادية العالمية، بعد دخولها في منظمة التجارة العالمية.
    وقال الأمير سلطان، وهو يدشن البارحة أعمال لقاء جمعية الاقتصاد السعودية، في الرياض، "يطيب لي أن أكون معكم في هذا اللقاء العلمي لجمعية الاقتصاد السعودية، والذي تناقشون فيه موضوعا حيويا يمس حياة المواطنين ومؤسسات المجتمع بقطاعيه العام والخاص.
    وتابع الأمير سلطان " إن السياسة الاقتصادية للمملكة منذ تأسيسها على يد الملك عبد العزيز ـ رحمه الله ـ وهي تقوم على أساس الاقتصاد الحر ودعم المشروعات التنموية، وبناء المؤسسات الاقتصادية الحديثة، وتهيئة البيئة المحفزة للاستثمار وللإنتاج، وتوفير فرص التعليم والتدريب للمواطنين لسد حاجة سوق العمل التي يتيحها هذا المجال الحيوي".
    ونوه الأمير سلطان إلى أن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز ـ يحفظه الله ـ يقود مسيرة تنموية شاملة ومتوازنة في كافة أنحاء الوطن، مشيرا إلى أن إصداره لنظامي السوق المالية والتأمين التعاوني وما سيتبعهما من أنظمة اقتصادية أخرى، هو دليل حرص على تعميق مساهمة القطاع المالي في الاقتصاد الوطني، وتعزيزا لجاذبية الاقتصاد السعودي للاستثمار الأجنبي، وزيادة قدرته على مواجهة التحديات والمخاطر، ومواصلة الانطلاق إلى مستقبل مشرق.
    وأضاف" لقد أبرز التخطيط السليم والقيادة الحكيمة عناوين مهمة لمسيرتنا الاقتصادية تتمثل في تنويع مصادر الدخل الوطني، والتنمية المتوازنة والمستدامة".
    ولفت نائب خادم الحرمين الشريفين إلى أن القرارات الاستراتيجية لا تبنى على الاجتهادات، وإنما على المعلومات والخبرات والدراسات والتراكم المعرفي، وتابع" بحيث نتعلم من الماضي ونحلل الواقع ونستشرف المستقبل، ولذلك تحرص الدولة على تشجيع قيام الجمعيات العلمية المتخصصة في الجامعات السعودية على اعتبار أنها بيوت للخبرة وتجمّع للمختصين تحت سقف واحد، ولدينا الآن ـ ولله الحمد ـ94 جمعية علمية سعودية متخصصة مثل جمعيتكم هذه، ونتوقع أن نرى المزيد".
    ودعا الأمير سلطان الجمعيات العلمية إلى الاهتمام بالأبحاث العلمية الأصيلة والموضوعية، وأن تبني جسورا من التواصل العلمي مع مؤسسات القطاعين العام والخاص لخدمة مسيرة التنمية في المملكة.
    وقال" نتطلع إلى استثمار نتائج أعمال لقائكم هذا في خدمة الوطن والمواطن، وخاصة في مجالات التملك العقاري وفرص العمل للمواطنين، وأن تسهم أبحاثكم العلمية في خدمة اقتصادنا الوطني، وتعزيز مكانة ومنافسة مؤسساتنا الاقتصادية إقليميا وعالميا.
    إلى ذلك أعلن الأمير عبد العزيز بن سلمان رئيس شرف جمعية الاقتصاد السعودية، عن تبرع نائب خادم الحرمين الشريفين ببناء مقر لجمعية الاقتصاد على نفقته الخاصة، مؤكدا أن ذلك التبرع سيكون محفزا قويا لتعزيز أنشطة الجمعية داخل الاقتصاد السعودي.
    كما بين الأمير عبد العزيز بن سلمان أن الجمعية ستطلق أسم الأمير سلطان بن عبد العزيز على مبنى الجمعية، عرفانا منها بجزيل الشكر لما قدمه الأمير سلطان، وليبقى ذلك الاسم تذكيرا دائما لأعضاء الجمعية بالعناية التي يوليها الأمير سلطان لجمعية الاقتصاد.
    ومن جانب آخر عد الأمير عبد العزيز بن سلمان، تشريف الأمير سلطان ورعايته اللقاء السادس عشر لجمعية الاقتصاد السعودية، يوما تاريخيا للجمعية، مبينا أن الجمعية حرصت منذ قيامها على طرح ومناقشة قضايا الاقتصاد السعودي وارتباطها بالأوضاع الاقتصادية الدولية، وذلك للمكانة الكبيرة التي تتمتع بها المملكة إقليميا وعالميا.
    وتابع" لقد انطلقت هذه المكانة الكبيرة للمملكة من عوامل عدة أهمها الاستقرار السياسي والأمني الذي تنعم به البلاد ولله الحمد، ومن موقعها الاستراتيجي وإمكانياتها الاقتصادية الكبيرة ومن سياساتها الاقتصادية التي تتخذ ضمن رؤية واضحة نحو التقدم والنمو المستدام منذ عهد المؤسس الملك عبد الله بن عبد العزيز، طيب الله ثراه، إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، حفظه الله، الذي ابتدأ في عهده إصلاح اقتصادي شمل الأنظمة والمؤسسات، انسجاما مع التطور الذي تشهده المملكة في مختلف المجالات ومع التغيرات العالمية".
    وقال الأمير عبد العزيز إن المملكة وباعتبارها أكبر مصدر للبترول في العالم، واحتلالها المرتبة الثانية عشرة عالميا في حجم الصادرات والثانية والعشرين في حجم الواردات، وكونها ذات أكبر اقتصاد في منطقة الشرق الأوسط، تمثل بلا جدال قوة اقتصادية تقوم بدور رئيس ومسؤول في استقرار الاقتصاد العالمي من خلال سياستها البترولية المتزنة ومن خلال دورها في المؤسسات والمنظمات المالية والتجارية الإقليمية والعالمية، الذي توج بانضمامها إلى منظمة التجارة العالمية في نهاية عام 2005.
    وبين رئيس شرف جمعية الاقتصاد السعودية أن المملكة تنعم بفضل من الله سبحانه و تعالى بثروات طبيعية كبيرة، وبثروة بشرية مخلصة تسلحت ببرامج تعليم وتدريب طموحة، وشواهد هذه الثروة البشرية أنها تشكل أكثر من 80 في المائة من القوى العاملة في أكثر القطاعات حساسية ومساهمة في إجمالي الناتج المحلي وهي قطاعات الطاقة على تنوعها والاتصالات والخدمات المالية.
    وأوضح الأمير عبد العزيز بن سلمان أن تحقيق التنمية الشاملة المستدامة بأبعادها المختلفة ودراسة إمكانياتنا المستقبلية، تقتضي تحليل مختلف الأبعاد الاقتصادية والاجتماعية والتقنية والخيارات البديلة، في إطار الشريعة السمحة، مع الأخذ في الحسبان تزايد الروابط بيننا وبين العالم على مختلف المستويات واستغلال تلك الروابط بالشكل الذي يزيد من المنافع لاقتصادنا ومجتمعنا للوصول إلى مستقبل زاهر بإذن الله.
    وزاد "لقد جاء اختيار جمعية الاقتصاد السعودية موضوع (الخدمات المالية) في المملكة في لقائها السنوي السادس عشر لما لها من انعكاسات قوية ومؤثرة في جميع فئات المجتمع السعودي وكذلك على ارتباطاتنا وتعاملاتنا مع العالم الخارجي دولا ومؤسسات ومنظمات"، مؤكدا أن اللقاء
    سيتناول عدة محاور تستدعي الدراسة والمناقشة الدقيقة والمعالجة المباشرة، والمأمول أن يسهم ذلك في إلقاء الضوء وإيضاح الدور المهم لكل محور وانعكاساته على تطور الاقتصاد والمجتمع السعودي وتنميته ويمهد لتفعيل دور قطاع الخدمات المالية لزيادة مساهمتها في إجمالي الناتج المحلي، حيث إن ذلك سمة التطور الاقتصادي للدول المتقدمة حاليا. وأضاف" لذا يأتي موضوع الخدمات المالية في هذا اللقاء كحلقة مهمة ضمن حلقات منظومة التنمية، وأرجو أن يُسهم هذا اللقاء في التعرف على دور قطاع الخدمات المالية في المملكة والمحددات والعوائق التي تعترض مسيرته واقتراح الحلول الناجعة، آخذين في الاعتبار تفعيل دوره في تحفيز التعاون الدولي من خلال الاستثمارات الوطنية والأجنبية وتعاونا لتحقيق الأهداف المنشودة".
    في المقابل أوضح الدكتور محمد القنيبط رئيس مجلس إدارة جمعية الاقتصاد السعودية، في الكلمة التي ألقاها في بداية اللقاء الذي عقد تحت عنوان " الخدمات المالية في المملكة العربية السعودية"، أن الكثير من المتابعين عابوا على الجمعية التأخر في عقد اجتماعها السنوي، إلا أن تشريف الأمير سلطان بن عبد العزيز لهذا اللقاء وحيوية موضوعه تجعل من هذا العتب جزءا من الماضي.
    وقال القنيبط إن الجمعية ومن خلال هذا اللقاء تسعى لأن تكون مثالا جيدا للدور المأمول من الجمعيات العملية في المملكة، من خلال مساهمتها في الدفع بالاقتصاد الوطني نحو آفاق أوسع، مشيرا إلى أن الخدمات المالية في المملكة تنمو بصورة جيدة، سيساعدها الاقتصاد المزدهر على تحقيق الأهداف.
    من جانبه، تحدث الدكتور مساعد محمد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، ووزير التعليم العالي بالنيابة، بأن من أهداف الجمعيات العلمية في المملكة، تشجيع البحوث وإجراء الدراسات العلمية لتطوير الممارسات التطبيقية، وعقد اللقاءات والندوات التي تتصل في مجال اهتمامها والتواصل مع الهيئات والمؤسسات المعنية داخل المملكة وخارجها.
    وأضاف في كلمة ألقاها نيابة عن وزير التعليم العالي أن الجمعيات العلمية حظيت بالدعم والرعاية من لدن خادم الحرمين الشريفين وولي عهده.
    وقال العيبان" بتوفيق الله ثم بفضل هذا الدعم فقد حققت هذه الجمعيات إنجازات علمية ومعرفية مميزة وأسهمت بفاعلية في تقديم الدراسات والاستشارات للأجهزة الحكومية ولمؤسسات القطاع الخاص، مما عزز الاستفادة من الخبرات الوطنية التي تزخر بها مؤسسات التعليم العالي في المملكة".
    وأضاف "يأتي افتتاحكم ورعايتكم لهذا اللقاء ليؤكد اهتمامكم وتعزيز حرصكم على توسيع دائرة البحث العلمي وتعزيز دور الجمعيات العلمية في خدمة مسيرة التنمية".
    من ناحيته أكد الدكتور خالد القصيبي وزير الاقتصاد والتخطيط أن اختيار جمعية الاقتصاد السعودية عنوان "الخدمات المالية في المملكة العربية السعودية"، كان صائبا، مبينا أن الحديث عن القطاع المالي في المملكة يعني الحديث عن قطاع أثبت ديناميكية وفعالية من خلال ما شهده من تطورات جوهرية في حجمه وعمقه وتقنياته وكفاءة تنظيمه واتساع نطاق خدماته وتنوعها حتى أصبح القطاع المالي الأكثر قوة وتأثيرا ليس على مستوى دول مجلس التعاون فحسب بل على مستوى الشرق الأوسط بأسره.
    وأوضح أن القطاع المالي رغم هذا السجل المتميز من الإنجازات يواجه متغيرات ومستجدات داخلية وخارجية قد تنطوي على العديد من التحديات،
    مفيدا أن انضمام المملكة إلى منظمة التجارة العالمية يعد من المتغيرات المهمة التي قد تنجم عنها تحديات لهذا القطاع, مما يحتم عليه الاستمرار في تطوير خدماته.
    وأضاف" يمر الاقتصاد السعودي في الوقت الحاضر بمرحلة تحول مهمة, فهو يتحفز لانطلاقة كبرى تتسم بالنمو المتسارع، لقد تميزت المرحلة الأولى من مسيرتنا التنموية باستفادة عظيمة من الميزة النسبية التي تتمتع بها المملكة في قطاع البترول والغاز ومشتقاته, إلا أنه في المرحلة الجديدة الحالية والمقبلة من مسيرة التنمية ينبغي التركيز فيها على المزايا النسبية والتنافسية معا".
    وبين وزير الاقتصاد والتخطيط أن التجارب الدولية تشير بوضوح إلى أن الميزة النسبية لا تؤدي بالضرورة إلى تحقيق الميزة التنافسية، مشيرا إلى إلى أن الكثير من الاقتصاديين يرون أن كفاءة أسواق المال البريطانية وفاعليتها كانت العامل الحاسم في تمكين تحقق الثورة الصناعية التي شهدها العالم في القرن التاسع عشر.
    وتابع" يبدو واضحا أن تنمية القطاع المالي غالبا ما تتزامن وتتواكب مع حيوية عملية التنمية الاقتصادية واتساع نطاقها. ومن الجدير بالذكر في هذا السياق أن تنمية القطاع المالي رغم كونها مطلبا ضروريا لتحقيق الميزة التنافسية في الاقتصاد العالمي المعاصر, ورغم أهميتها في تعزيز عملية التنمية الاقتصادية بشكل عام, إلا أنها لكي تتحقق ثمارها الواعدة المأمولة تتطلب أن تكون في إطار سياق تنموي شامل ينتظم كل قطاعات الاقتصاد الوطني وفعالياته المختلفة".
    وتبدأ اليوم فعاليات اللقاء الذي افتتح البارحة، بسبع جلسات يشخص فيها مجموعة من الاقتصاديين والخبراء حاضر ومستقبل كل القطاعات المرتبطة بالخدمات المالية، والتأمين والعقار، والتمويل.
    فيما يستكمل اللقاء أعماله غدا في يومه الأخير، بخمس ورش عمل تتناول الخدمات المالية بالمنظور الإسلامي، والتأمين، وسوق الأسهم السعودية، والخدمات المرتبطة به.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    "بيشة" تقاضي وزارة التجارة أمام ديوان المظالم

    - فايز المزروعي من الدمام - 18/05/1428هـ
    ينظر ديوان المظالم في منطقة الرياض حاليا في الدعوى التي رفعتها شركة بيشة للتنمية الزراعية أمس ضد وزارة التجارة والصناعة، وذلك للمطالبة بإلغاء الشروط الواردة في التصريحات الصحافية التي أعلنتها الوزارة الأسبوع الماضي حول أوضاع الشركة.
    وأوضح لـ "الاقتصادية" عبد العزيز بن علي الحوشاني محامي شركة بيشة للتنمية الزراعية، أن الشركة طالبت في دعواها ضد وزارة التجارة والصناعة بإلغاء جميع ما ورد من شروط في تصريحات الوزارة لبعض الصحف المحلية، وفي موقعها الرسمي، كون ذلك يعد مخالفة لنظام الشركات في السعودية.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    ينظر ديوان المظالم في منطقة الرياض حاليا في الدعوى التي رفعتها شركة بيشة للتنمية الزراعية ضد وزارة التجارة والصناعة، وذلك للمطالبة بإلغاء الشروط الواردة في التصريحات الصحافية التي أعلنتها الوزارة الأسبوع الماضي حول أوضاع الشركة.
    وأوضح لـ "الاقتصادية" عبد العزيز الحوشاني محامي شركة بيشة للتنمية الزراعية، أن الشركة طالبت في دعواه ضد وزارة التجارة والصناعة بإلغاء جميع ما ورد من شروط في تصريحات الوزارة لبعض الصحف المحلية، وفي موقعها الرسمي، كون ذلك يعد مخالفة لنظام الشركات في السعودية.
    وبين الحوشاني أن الشركة استندت في دعواه إلى أن وزارة التجارة والصناعة خالفت في تصريحاتها المادة 110 من نظام الشركات، حيث فسرت المادة بغير ما هو مقصود منها، إذ فرقت هذه المادة من النظام بين المساهم الذي يدفع باقي قيمة سهمه قبل المزاد، وذاك الذي لم يدفع باقي القيمة، في حين أن الوزارة لم تفرق بينهما في تصريحاتها وشروطها التي تم نشرها، حيث طالبت الوزارة شركة بيشة بالمساواة بين كل من دفع كامل قيمة السهم، ومن لم يدفع القيمة كاملة، وهذا يعد مخالفة لما تنص عليه جميع مواد نظام الشركات في السعودية، بسبب أن ملكية السهم معلقة على شرط يتمثل في سداد قيمة السهم بالكامل.
    وذكر الحوشاني بناء على التفسير الصحيح لنص المادة 110 من نظام الشركات واستنادا إلى المادة 148 من النظام ذاته، فإن الشركة لا يجب عليها عقد جمعية عمومية غير عادية، كونها لم تبلغ خسائرها 75 في المائة من رأسمالها، بل إن للشركة أرباحا رفضت الوزارة الاعتراف بها، فضلا عن أن تشهير الوزارة بالشركة يعد أيضا من الأمور المخالفة للنظام.
    وكانت وزارة التجارة والصناعة قد ألزمت في وقت سابق شركة بيشة للتنمية الزراعية من خلال تصريحاتها الصحافية وموقعها الرسمي بتطبيق ثلاثة شروط لتصحيح وضعها القانوني، بما يضمن استمرارها أو تصفيتها وفق الأنظمة المعمول بها، حيث تضمنت تلك الشروط سرعة تعديل القوائم المالية للشركة وفقا للرأي القانوني والمحاسبي، دعوة الجمعية العامة غير العادية للنظر في استمرار الشركة أو حلها وتصفيتها، ودعوة الجمعية العامة العادية للنظر في طلب المساهمين إقالة مجلس الإدارة الحالي وفتح باب الترشيح بناء على طلبات عدد من مساهمي الشركة. والمعلوم أن سهم "بيشة" ما زال موقوفا عن التداول بسبب تجاوز خسائرها 90 في المائة من رأسمالها.
    وكانت هيئة سوق المال قد أعلنت بتاريخ 14 كانون الثاني (يناير) من العام الجاري تعليق أسهم شركة بيشة الزراعية، استنادا لما ظهر من خسائر في القوائم المالية للربع الثالث من العام المالي الماضي، بصافي خسارة قدرها 22.3 مليون ريال، بعد أن بلغت تلك النتائج المالية خسائر نسبة كبيرة من رأسمالها، مما يؤثر بصورة جوهرية على سلامة وضعها المالي. واشترطت الهيئة إزالة تعليق أسهم شركة بيشة بزوال الأسباب، ما دعا الشركة للإعلان عن أنه سيتم الرفع لوزارة التجارة والصناعة بطلب عقد جمعية عمومية طارئة لملاك الأسهم للنظر في الخطوات، التي يمكن اتخاذها لإنهاء تعليق التداول. وجاء قرار الهيئة بناءً على المادة السادسة من نظام السوق المالية الصادر بالمرسوم الملكي، التي تُخولها منع أي أوراق مالية في السوق أو تعليق إصدارها، أو تداولها إذا رأت الهيئة ضرورة ذلك. كما استندت الهيئة إلى المادة الـ 21 من - قواعد التسجيل والإدراج - الصادرة بقرار مجلسها، التي تنص على أنه يجوز للهيئة تعليق الإدراج أو إلغائه إذا رأت أن مستوى عمليات المُصدر أو أصوله لا تبرر التداول المستمر في أوراقه المالية في السوق.












    اليوم.. مساهمو "أنعام" يترقبون حلا نهائيا لأزمة الشركة

    - "الاقتصادية" من جدة - 18/05/1428هـ
    دعت مجموعة أنعام الدولية القابضة المساهمين لحضور الاجتماع الثاني للجمعية العادية التي ستنعقد اليوم في جدة, وذلك نظراً لعدم اكتمال النصاب القانوني للاجتماع الأول الذي كان من المقرر انعقاده في 20 أيار (مايو) الماضي.
    ويشمل جدول جمعية الشركة التي مازال سهمها موقوفا عن التداول لتجاوز خسائرها 90 في المائة من رأسمالها، الموافقة على تقرير مجلس الإدارة، والتصديق على القوائم المالية الموحدة. وتأتي هذه الجمعية في الوقت الذي يترقب فيه مساهمو الشركة حلا نهائيا بشأن مستقبل حقوقهم، خاصة بعد رفض هيئة سوق المال المقترح المرفوع في وقت سابق لمعالجة الوضع.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    دعت مجموعة أنعام الدولية القابضة المساهمين لحضور الاجتماع الثاني للجمعية العادية التي ستنعقد اليوم في فندق كراون بلازا جدة في السابعة والنصف مساء. وذلك نظراً لعدم اكتمال النصاب القانوني للاجتماع الأول الذي كان من المقرر انعقاده في 20 أيار (مايو) الماضي.
    ويشمل جدول جمعية الشركة التي مازال سهمها موقوفا عن التداول لتجاوز خسائرها 90 في المائة من رأسمالها، الموافقة على تقرير مجلس الإدارة، التصديق على القوائم المالية الموحدة كما هي في 31 من كانون الأول (ديسمبر) 2006، إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن أعمال السنة المالية الماضية، تعيين محاسب قانوني لمراجعة حسابات الشركة من بين المرشحين من قبل لجنة المراجعة لمراجعة حسابات السنة المالية الجارية 2007.
    وتأتي هذه الجمعية في الوقت الذي يترقب فيه مساهمو الشركة حلا نهائيا بشأن مستقبل حقوقهم، خاصة بعد رفض هيئة سوق المال المقترح المرفوع في وقت سابق لمعالجة الوضع. ويتوقع أن ترفع الجمعية مقترحات جديدة لحل أزمة الشركة، على أن ينتظر المساهمون موقف الهيئة من هذا المقترح. والمعلوم أن "أنعام" أعلنت في وقت سابق نتائج أعمالها الأولية عن الربع الأول من العام الجاري، حيث سجلت الشركة صافي خسارة بلغ 6.3 مليون ريال مقارنة بخسارة قدرها 6.1 مليون ريال عن الفترة نفسها من العام الماضي بنسبة تغير قدرها 3 في المائة. وبلغ صافي الخسارة التشغيلية عن فترة الأشهر الثلاثة الماضية نحو 2.1 مليون ريال مقابل 4.9 مليون ريال عن الفترة نفسها من العام الماضي بنسبة تغير قدرها 57 في المائة، وبلغت خسائر السهم خلال تلك الفترة نحو خمس هللات لكل سهم من أسهم الشركة البالغة 120 مليون سهم مقابل خسارة خمس هللات عن الفترة نفسها من العام الماضي.
    وأوضحت الشركة أن أهم الأسباب الجوهرية للتغيير هي: أن الخسائر تتضمن تكاليـف إعادة هيكلة الشركة بنحو ثلاثـة ملايين ريال مما يعني أن هنالك تحسنا بنسبة 100 في المائة مقارنة بنتائج الربع الأول من العام الماضي، كما أنه تم بيع قطيع أغنام من مشروع الجوف مما نتج عنه خسارة بلغت 3.6 مليون ريال. يذكر أن هيئة السوق المالية أصدرت في 20 كانون الثاني (يناير) الماضي قرارا بتعليق التداول على أسهم شركة أنعام الدولية القابضة. وذكرت الشركة حينها أن حجم الخسائر المتراكمة قد يصل إلى 95 في المائة، وهو ما يعني تجاوز النسبة المسموح بها وهي 75 في المائة. وقال الدكتور عبد الرحمن التويجري رئيس هيئة السوق المالية المكلف في حينها "إن قرارات تعليق تداول أسهم الشركات التي تبين وجود خسائر في بياناتها المالية تتجاوز النسبة المسموح بها، تهدف إلى ضبط السوق والسعي وراء مصلحة المتداولين".

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 17 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    وكيل المحافظ: انتقال أول مجموعة سكانية لمدينة الملك عبد الله نهاية 2008
    1.3 مليون وظيفية في المدن الاقتصادية بحلول 2020


    - محمد الداود من الرياض - 18/05/1428هـ
    أعلن فهد الرشيد وكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لشؤون المدن الاقتصادية عن استراتيجية اقتصادية متكاملة أطلقتها الهيئة أخيرا لبناء المدن الاقتصادية، متوقعاَ بحلول عام 2020، أن تعود بفوائد للاقتصاد السعودي بنحو 150 مليار دولار وتوفير 1.3 مليون وظيفة، وأن يقطن تلك المدن نحو4.5 مليون نسمة.
    واستعرض الرشيد في اللقاء الذي استضافته غرفة الرياض, بعنوان "مدننا الاقتصادية نبنيها معاً"، المحاور الأساسية والرئيسية لنجاح المدن الاقتصادية، موضحاً أنها ستة محاور هي تأسيس صناعة جديدة تعتمد على المميزات التنافسية للمملكة وتوفير بنية تحتية حديثة بمقاييس عالمية وتأسيس المدن الاقتصادية كمدن متكاملة، والتنفيذ بشكل كامل من قبل القطاع الخاص إضافة إلى توفير بيئة جاذبة ومحفزة للاستثمار وتنفيذ استراتيجية واضحة للموارد البشرية.
    وقال إن الهيئة العامة للاستثمار تسعى إلى جذب استثمارات ضخمة تؤدي إلى المساهمة في تحقيق معدل نمو في الناتج المحلي الإجمالي يفوق معدل النمو السكاني مما يؤدي إلى تحسين دخل الفرد وإيجاد مزيد من فرص العمل للمواطنين مع السعي إلى توجيه الاستثمارات إلى المناطق الأقل نمواً والأقل جذباً للاستثمار.
    وأشار الرشيد إلى أن الهيئة أنشأت جهازاً متخصصاً في شؤون المدن الاقتصادية تمت من خلال الاستعانة بأحد أفضل الشركات الاستثمارية في العالم لوضع خطة عمل متكاملة مبنية على أحدث الأساليب والتجارب العالمية, مبيناً أن الهيئة تقوم حاليا باستقطاب أفضل الموارد البشرية والمحلية والعالمية اللازمة لتنفيذ هذه الخطة.
    وأوضح أن الهيئة قد أجرت دراسة عن سوق العمل ومخرجات التعليم خلال السنوات العشر المقبلة حيث أسفرت عن الحاجة إلى نحو 170 ألف متخرج جامعي ونحو 675 ألف فني، إضافة إلى أن كل مدينة اقتصادية تحتوي على مدينة تعليمية يقدم من خلالها البرامج التدريبية المتكاملة لتوفير الكفاءات السعودية المطلوبة في جميع القطاعات الاقتصادية في هذه المدن الاقتصادية وقد تمت بالفعل في مدينتي حائل وجيزان، كما تم ابتعاث عدد من السعوديين للخارج لتحقيق التفوق في المهارات.
    من جانبه, أكد فهد بن محمد حميد الدين رئيس قطاع التسويق بالهيئة العامة للاستثمار أن برنامج 10 في 10 الذي يطلق من غرفة الرياض يستهدف وصول المملكة إلى مصاف أفضل عشر دول في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار بنهاية عام 2010، مشيرا إلى أن الهيئة تستخدم ثلاث آليات رئيسية للوصول إلى الهدف يتمثل في إدارة بنية الاستثمار من خلال العمل المؤسسي المحترم وقياس التقدم الذي يحدث فيها بالاعتماد على معايير محايدة وإطلاق المدن الاقتصادية المتكاملة لتوفير العائد المجدي للمستثمر وكافة احتياجاته من خلال منظومة متكامل تشمل البيئة التحتية المتطورة وكل الخدمات ومختلف التسهيلات التي تقدمها الجهات الحكومية عبر مراكز الخدمة الشاملة، إضافة إلى التركيز على القطاعات الاستثمارية التي تمتلك فيها المملكة مزايا نسبية عالية والعمل على زيادة تنافسية وجاذبية هذه القطاعات وتهدف إلى أن تكون الأكثر جذباً للاستثمارات على مستوى العالم.
    وأعلن الرشيد أنه بنهاية عام 2008 ستنتقل أول مجموعة سكانية إلى مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، بعد انتهاء الإنشاءات الأولية، التي تستوعب هؤلاء السكان، منها منطقة سكنية، وجزء من المنطقة الصناعية، وكذلك جزء من الميناء.
    وفي مداخلة حول مشاركة الاستشاري السعودي في تطوير المدن الاقتصادية, أبان الرشيد أن الاستشاري السعودي سيدخل في منافسة مع غيره، ومتى ما كان الأفضل فهو الاختيار الأمثل. وأكد أن المقاول السعودي سيكون له نصيب الأسد من مشاريع المدن الاقتصادية، مبينا أن شركةإعمار المدينة الاقتصادية بطرح مناقصة لأجزاء من المشاريع في المدينة، وتمت ترسيتها، وستطرح مناقصات مقبلة، لأن "إعمار" وحدها غير قادرة على تطوير كامل مرافق المدينة، حيث إن هناك شركات تطوير عالمية، كل واحدة منها تختص بتطوير جانب محدد.
    وأفاد الرشيد أن الهيئة تجد تعاونا كبيرا من الجهات الحكومية في تحديث بعض القوانين والضوابط، لتتوافق مع توجه الهيئة في تشجيع الاستثمارات، موضحا أن مركز التنافسية الوطنية يقوم بالتفاهم مع الجهات المعنية، مثل وزارة البترول والتجارة، على تطوير نظم المدن الاقتصادية لتصبح بيئتها محفزة للاستثمار.












    "إعمار" تستثمر 12 مليار دولار في الهند على مدى 4 أعوام

    - مومباي ـ رويترز: - 18/05/1428هـ
    أكدت تقارير إعلامية أمس أن مشروعا مشتركا بين شركة إعمار العقارية التي مقرها دبي، وشركة إم.جي.إف. ديفلوبمنتس الهندية يعتزم استثمار أكثر من 12 مليار دولار على مدى الأعوام الأربعة إلى الخمسة المقبلة.
    واضافت صحيفة "فاينانشال اكسبريس" نقلا عن شارفان جوبتا نائب الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة المنتدب في شركة (إعمار- إم. جي.إف لاند بي.في.تي. ليمتد) أن الرقم يشمل استثمارات أجنبية مباشرة تراوح قيمتها بين ثلاثة وأربعة مليارات دولار.
    وقالت الصحيفة إن الشركة المشتركة تعتزم الاستثمار في مشاريع عقارية سكنية واستشفائية وتجارية والقيام باستثمارات في قطاعات التعليم والرعاية الصحية وتكنولوجيا المعلومات والمناطق الاقتصادية، خاصة في أرجاء البلاد.
    وقالت الحكومة الهندية يوم الأربعاء إنها تهدف إلي اجتذاب 30 مليار دولار من الاستثمارات الأجنبية المباشرة في السنة المالية 2007- 2008.
    وتوقعت أن يجتذب القطاع العقاري أكثر من ثلاثة مليارات دولار، وهو المستوى الذي وصل إليه العام الماضي.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 21 / 2 / 1428 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 11-03-2007, 10:49 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنـيــن 8/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 26-02-2007, 10:00 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 7/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 25-02-2007, 10:10 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 30/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 31
    آخر مشاركة: 18-02-2007, 09:10 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحـــد 9/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 28-01-2007, 09:30 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا