البرنامج التأهيلي لشهادة محاسب إداري معتمد CMA

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 35

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    قال ان ضعف التطبيق لبعض القرارات المرتبطة بالقطاع الخاص ظاهرة خطيرة ومحبطة .. د.المقوشي ل "الرياض":
    فك الارتباط بين القطاعين العام والخاص كتوجه عالمي بحاجة إلى إعداد من نوع آخر



    حوار - محمد طامي العويد
    عدّ الدكتور عبدالعزيز المقوشي أستاذ الإعلام ومساعد الأمين العام للشؤون الإعلامية بغرفة الرياض سابقاً - مساعد مدير عام مؤسسة الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية للشؤون الثقافية والإعلامية، ضعف التطبيق لبعض القرارات الصادرة من بعض الجهات الحكومية المعنية بالقطاع الخاص ظواهر خطيرة تستدعي الوقوف عندها ملياً، محذراً من مغبة هذا الفشل وما تبعه من تنازلات ورضوخ لمطالب قطاع الأعمال من قبل بعض الجهات ذات العلاقة بالقطاع الخاص، من حيث التأثير على القرارات القادمة وخلق الإحباط للموكلين بالشأن العام ممن عملوا بجد لصنع قرار مفيد وناجح بالمعايير الوطنية، مقترحاً إنشاء لجنة تكون من ذوي الاختصاص بالشأن العام والاقتصادي على السواء تتولى إيجاد توازن بين المتطلبات الوطنية التي يضطلع بها القطاع العام وبين متطلبات رجال الأعمال والاقتصاد الوطني ككل، وقال ان على اللجنة أن تقوم بالوقوف على أي قرار يصدر من الجهات المرتبطة بالقطاع الخاص أو توصيات تصدر من أي تجمع ودراستها قبل إعلانها حتى لو اضطر الأمر لتأخيرها بعض الوقت، وقال "من المهم ألا تذهب أي قرارات أو توصيات إلى أبعد من واقع وقدرات إمكانية تحقيقها وآليات وأدوات تفعيلها"... أمور أخرى تعني بظاهرة التجمعات الاقتصادية تطرق لها د. عبدالعزيز المقوشي خلال هذا الحوار:
    "الرياض" : تطرقت في مقال سابق نشرتموه عبر "الرياض"، للعديد من المؤتمرات والندوات المتعلق منها بالقطاع الخاص، واعتبرتم فعالياتها ظاهرة صوتية لا تعدو كونها "تنفيس" أو "تسويق"، وهو ما يقودنا لطرح التساؤلات بشأن جدواها وأهميتها، ولماذا تحول عدد منها عن هدفه الحقيقي في خلق إضافة ملموسة لمضمونها، ولماذا غاب التفاعل المباشر لمطالبها، وماهي آليات توظيفها بالشكل المثمر.

    - تنبع أهمية المؤتمرات والندوات في إجراء تحديث عام أو جزئي لأي من القضايا المطروحة والمتباينة الآراء والمقاصد والأهداف، والتي تتعلق بالشارع العام المرتبط بصورة مباشرة أو غير مباشرة بمضمون ومحاور المؤتمر أو التجمع، أو تلك المتعلقة بتغيير جزئي أو كلي في استراتيجيات العمل الخاص وعلاقته باستراتيجية القطاع العام وتنظيمه وآلياته، حيث تسهم هذه التجمعات في شحذ همم صناع قرار البرامج والخطط مواضيع النقاش للالتفات لها والبت فيها، كذلك تعمل على فتح ملفات قضايا اعتدنا "طبيعية" صورتها حتى وصلت إلى حد التهميش أو إلى حد نتوقع معه إمكانية تركها إلى حين رغم المستجدات المتسارعة والتي تستدعي إعادة نمط التكيف بذات السرعة، والتجمع هنا يكون فرصة مواتية للتطرق لانعكاسات هذا التهميش الذي يعطل المشاركة الفاعلة في صنع التنمية أياً كانت بشكل سليم ومتدفق، وتنوه كذلك من خلال أسس علمية وفنية ودراسات وتجارب وأبحاث أهمية المواكبة والتطوير، من هنا تأتي أهمية هذه التجمعات في أنها تشكل قوة طرح وتعريف وتحليل واقتراح فاعلة ينتظر منها تغيير إيجابي للقضايا المطروحة، كذلك تبرز أهميتها من حيث استنهاض الهمة وزرع روح المبادرة للتغيير والتجديد المفيد والدخول بعمق لملامسة جذور القضية المعنية وكيفية علاجها، الشيء الملفت هنا أن كل عناصر النجاح هذه نراها توفرت في تجمعاتنا ومؤتمراتنا وندواتنا، ونعتبر أو على الأقل يعتبر منظمو ومشاركو هذه الاجتماعات والمؤتمرات أنهم نجحوا ولفتوا الانتباه، وما يزيدهم غبطة وتفاخرا بالنجاح إذا ما أضيف لنجاحهم "المصطنع في بعض الأحوال"، تمكنهم وقدرتهم على صناعة وتنظيم هذا التجمع بصورة بارعة ومنافسة، استطاعوا فيها إتخام بطن القاعة مكان التجمع بالحضور والعقول، المعضلة أننا وإلى هنا، أي حتى وصولنا إلى هذه النقطة نعتبر أننا أنجزنا فأبدعنا، وهو ما رميت إليه في أنه نجاح مرتبط بالظواهر الصوتية (علاقات عامة) ولا يعدو كونه تنفيسا أو تسويقا أو ترويجا لشيء ما، الخطب الرنانة والمناقشات الثرية والحماس المنقطع النظير والمشاركة الجماعية والأطروحات الجادة وتبادل الآراء والمقترحات والمداخلات القيمة ومعالجتها شفهياً بشكل مباشر مع المسئولين داخل التجمعات الرسمية، فقرات مهمة جداً وصور جادة ومعبرة للتطوير والتنمية، وهي الغاية الأساسية لأي مؤتمر أو ندوة أو لقاء، بل هي القلب النابض لأي تجمع، ولكن ما فائدة إنعاش هذا القلب وتعريضه لصدمات كهربائية، ليصيبه العطب مرة أخرى بعد انتهاء الحدث مباشرة؟!، النجاح الوقتي لا يسمن ولا يغني من جوع، النجاح الوقتي يشبه إلى حد بعيد الترويح عن النفس عبر تناول غداء فاخر؟!، وبسببه تضيع جهود المخلصين من المشاركين في هذه المؤتمرات أو ممن عملوا بجد لإنجاح ولقطف ثمار ما جاءوا من أجله، وتبقى الإجابة على الأسئلة الحائرة لماذا تحولت عن هدفها الرئيسي في خلق إضافة ملموسة لمضمونها ولماذا غاب التفاعل المباشر لمضمونها وما هي آليات توظيفها بالشكل المثمر، تبقى إجاباتها حائرة ومرهونة بأسئلة أخرى لابد وأن تكون حاضرة قبل التحضير لأي تجمع، وهي ماذا أردنا أن نحقق من خلال هذه التجمعات؟، وإلى أين أردنا أن نصل بالتحديد؟، وما هي المرتكزات التي اعتمدنا عليها والتي تمكن من تحقيق الغاية وتحدد مؤشر النجاح المتكامل؟، غير أنني أنوه أن الاهتمام بالقيمة الإنسانية والمضمون الجوهري هو في النهاية من يحدد قيمة العمل وجدواه ونتائجه، وليس صناعة التنظيم المكلف وفق أعلى طراز وما يتبعه من ظواهر وبروتوكولات شكلية، كما أن الواقعية في الطرح الممكن التنفيذ أمر في غاية الأهمية.

    "الرياض" : عملتم لفترة مساعداً لأمين عام غرفة الرياض وكانت الشؤون الإعلامية للغرفة ضمن إشرافكم، تخللتها متابعة مباشرة من قبلكم لزخم من الفعاليات الاقتصادية، هل أدت هذه الفعاليات دورها في تقريب وجهات النظر بين المنتمين للقطاع الخاص والمرتبطين به من الجهات الرسمية ذات العلاقة؟.

    -التجمعات الرسمية الاقتصادية تحتل أهمية رئيسية ومحورية داخل منظومة العمل "الغرفوي التجاري الصناعي"، وهي تمثل العصب الرئيس ضمن أدوار غرفة الرياض في خدمة المنتمين والمنتسبين والمرتبطين بقطاع الأعمال من أفراد أوجهات خاصة أو عامة، والأنشطة والفعاليات الاقتصادية المختلفة التي احتضنتها ونظمتها الغرفة سواء داخل الغرفة أو خارجها من مؤتمرات واجتماعات عادية وخاصة وعمومية وندوات وحلقات نقاش وورش عمل وبرامج تدريبية ومناسبات خاصة ومناسبات احتفالية واستقبالات وفود زائرة ، لا يمكن فصلها أو تهميشها عند الحديث عن قطاع العمل الخاص لمجتمع العاصمة الرياض وحراكه المتواصل في الطريق للوصول للعالمية والاندماج بحنكة داخل الاقتصاديات الأخرى، ولا يمكن القول حيال هذه التجمعات إلا أنها أدت أدوارا جمة من حيث إثراء القطاع الخاص وترقيته من النواحي التنظيمية والفنية والإدارية، غرفة الرياض ربما أراها تحمل هماً ثقله أخف وطأة لغيرها من غرف المملكة رغم الاعتراف الكامل بمجهودات تلك الغرف في خدمة قطاع الأعمال، غرفة الرياض تعبر عن كونها تقع في مقر الحكومة والوزارات والمؤسسات الحكومية المركزية والسفارات، خلاف أنها تنتمي للرياض مدينة المال والأعمال الأولى في المملكة، من هذا المنظور كان من الطبيعي أن يأتي نشاط فعاليات غرفة الرياض "التجمعي" ذا مجهود خاص ومركز ويعبر عن أهمية ورسمية وثقل هذه المدينة العاصمة، وعليه ومن هذه المسئولية التي تضطلع بها غرفة الرياض، نراها تحمل هم أي إخفاق يعتري أي تجمع تنظمه وتشرف عليه الغرفة، وهذا الزخم من الفعاليات جاءت نتائجها بشكل مرض إذا كان الحديث عن مكملات وأدوات ومتطلبات التجمع الناجح، بالإضافة إلى أن هذه التجمعات الاقتصادية أعطت إضافة لا يمكن إغفالها للتعلم ولتبادل المعلومات ولاتخاذ القرارات وتحقيق التواصل، خلاف دورها في رسم خطط العمل الخاص وعلاقته بالاقتصاد الخارجي، ولكن إذا بحثت عن مفردة تجمع أو مؤتمر في القاموس لوجدت أنها تعني "أسلوبا رسميا لتبادل وجهات النظر عبر تجمع يضم اثنين أو أكثر من الأفراد لمناقشة موضوعات ذات اهتمام مشترك، ومن ثم دمج هذه الوجهات لما يحقق رؤى الطرفين ليتم العمل على التنفيذ بعد ذلك"، وعندما يتلاشى العمل على تحقيق تنفيذ ما يحقق رؤى ورضا الطرفين وتنفيذ ما تم الاتفاق أو التوصل له - وهو بالتأكيد يعني نقلة في طريق تجويد وتقوية العمل المشترك - فيعني ذلك وجود خلل في الرؤية الفنية والمحورية لهذا التجمع، القطاع الخاص يعيش فترات انسلاخه من الاعتماد على الدولة كتوجه عالمي وهذا الانسلاخ هو ما شابه شيء من التعقيد وعدم قدرة أو ربما سعي الطرفين العام والخاص بجد لتتلاقح هذه الرؤى، أذكر على سبيل المثال أنه منذ عملت في غرفة الرياض وحتى خروجي منها كانت هناك مطالب لعدد من رجال أعمال أفصحوا عنها في العديد من الملتقيات إلا أنها لا زالت على طاولة الجهات الرسمية ذات العلاقة حتى الساعة، هنا يمكن القول ان الملتقيات التي يكون طرفاها القطاع العام والخاص يجب أن تعاد صياغتها بصورة أخرى ويجب أن ينظر لها من زوايا مختلفة.

    "الرياض" : هل يمكن ربط هذا التعقيد وعدم التوجيه الصحيح في خطط عمل القطاعين العام والخاص بفشل تطبيق العديد من القرارات التي تصدرها بعض الجهات الحكومية المرتبطة بقطاع الأعمال ومتطلبات رجالاته، وبخبرتكم الإعلامية داخل قطاع الأعمال، ما هي الحلقة المفقودة من وجهة نظركم.

    - الضعف في عملية التطبيق يعد ظاهرة عامة ينبغي الوقوف عندها ملياً، وهي إن دلت فإنما تدل على أن التداولات والمباحثات بين الجانبين في القطاع العام والخاص لم تكن بالشكل المطلوب، وهنا أحذر من مغبة هذا الأمر وأنادي بأهمية العمل الجماعي من أجل الصالح العام وأن يسبق القرارات دراسات ومباحثات مستفيضة تجمع العديد من الخبراء والأطراف ذات العلاقة وتحظى باجتماعات عامة وخاصة، والمفترض أن إصدار قرارات تعني بقطاع معين لا بد أنها جاءت بعد اجتماعات متعددة وضعت وجهات النظر تحت الدراسة المتأنية وعدم نجاح بعض القرارات قد يشير إلى أن المباحثات والدراسات ربما لم تتم بصورة جدية أو فاعلة، أولم يتم بلورتها بالصورة الصحيحة، وربما يدخل ضمن الحلول والمقترحات لهذه المعضلة تكوين لجنة من ذوي الاختصاص بالشأن العام والاقتصادي على السواء تتولى إيجاد توازن بين المتطلبات الوطنية التي يضطلع بها القطاع العام وبين متطلبات رجال الأعمال والاقتصاد الوطني ككل، وقال ان على اللجنة أن تقوم بالوقوف على أي قرار يصدر من الجهات المرتبطة بالقطاع الخاص أو توصيات تصدر من أي تجمع ودراستها قبل إعلانها حتى لو اضطر الأمر لتأخيرها بعض الوقت، مؤكداً أنه من المهم ألا تذهب أي قرارات أو توصيات إلى أبعد من واقع وقدرات إمكانية تحقيقها بعد التأكد من أن أدوات وآليات التفعيل مؤهلة تماماً.












    يبدأ الاكتتاب يوم السبت المقبل ولمدة 10أيام
    اكتمال توزيع 7ملايين استمارة اكتتاب في شركة جبل عمر على 11بنكا مستلما في كافة أنحاء المملكة



    مكة المكرمة - جمعان الكناني:
    أكملت شركة جبل عمر للتطوير عملية الانتهاء من طباعة استمارات الاكتتاب في 30% من أسهمها، وبلغ عدد الاستمارات التي تمت طباعتها (7) ملايين استمارة، جرى نقلها وتوزيعها على جميع فروع البنوك المستلمة وعددها (11) بنكاً في كافة مناطق المملكة.
    ومن المقرر ان يبدأ الاكتتاب اعتباراً من يوم السبت المقبل 1428/5/23ه (الموافق 2007/6/9م) الى يوم الاثنين 1428/6/3ه (الموافق 2007/6/18م) ولمدة عشرة ايام.

    ويبلغ عدد الأسهم المطروحة للاكتتاب (201.400.000) سهم (مئتين وواحد مليون وأربع مائة ألف سهم) بقيمة اسمية للسهم قدرها (10) ريالات، باجمالي 2.014.000.000ريال (مليارين و 14مليون ريال).

    ويبلغ رأسمال شركة جبل عمر للتطوير (6.714.000.000) ستة مليارات وسبعمائة واربعة عشر مليون ريال مقسمة الى (671.400.000) ستمائة وواحدا وسبعين مليونا وأربعمائة الف سهم بقيمة اسمية قدرها (10) ريالات مدفوعة بالكامل منها 2.14مليون ريال مصدرة مقابل حصص نقدية و 4.700ملايين ريال مصدرة مقابل حصص عينية.

    ويعتبر مشروع تطوير جبل عمر من أهم المشاريع المطروحة لتطوير المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد الحرام، ويقع على مساحة اجمالية مقدارها ( 230.000متر مربع) ويحده شمالاً طريق أم القرى وجنوباً دحلة الرشد وشرقاً طريق ابراهيم الخليل، وغرباً الحفائر والطنباوي.

    ويتصل موقع المشروع من الجهة الغربية بالطريق الموازي لطريق أم القرى (طريق الملك عبدالعزيز) المتصل بطريق جدة السريع المقترح تنفيذه من قبل الهيئة العليا لتطوير منطقة مكة المكرمة.

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    انخفض أداؤه من بداية العام الحالي حتى آخر تقييمين ب1.42%
    "صندوق الأهلي للمتاجرة بالأسهم السعودية" النسبة الأعلى من توزيع استثماراته في شركة سابك 29.4%



    تحليل - عبداللطيف العتيبي
    سجل صندوق الأهلي للمتاجرة بالأسهم السعودية "الموافق للضوابط الشرعية" التابع لبنك الأهلي التجاري، منذ مطلع العام الجاري حتى آخر تقييمين، تراجعاً في أدائه بلغ 1.42في المائة، عند سعر الوحدة 5.83ريال؛ ويرجع السبب في انخفاض أداء سوق الأسهم المحلية ككل، في حين كان أداء الصندوق في السنوات الماضية يحقق ارتفاعات جيدة، وذلك من خلال الارتفاعات المتتالية لسوق الأسهم بشكل عام.
    ولكن، ربما يعود السبب إلى نسبة الانخفاض في حجم الصندوق خلال هذه المدة عن طريق كثرة استرداد الأموال المستثمرة فيه من قبل المدخرين، خصوصا أن الصناديق المستثمرة في السوق المالية المحلية تشهد تراجع المشتركين فيها بشكل ملحوظ، على الرغم أنها الخيار الأفضل للمستثمرين.

    وخلال الثلاث سنوات الماضية كان أداء الصندوق متفوقا على أداء المؤشر الإرشادي ب 111.2في المائة، حيثُ سجل المؤشر الإرشادي 66.2في المائة. بينما بلغ ارتفاع الصندوق في الخمس سنوات الماضية 311.4في المائة، مقارنةً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل في الوقت ذاته 232.3في المائة.

    أما في عام 2006تراجع أداء الصندوق ب 48.5في المائة، مقارنةً بالمؤشر الإرشادي الذي سجل أكثر انخفاضا منه ب 55.5في المائة، وبلغ أدنى سعر لوحدة صندوق الأهلي للمتاجرة بالأسهم السعودية، خلال 2006عند 5.70ريال، بينما سجلت وحدته أعلى سعر في العام نفسه عند 14.08ريال. حيثُ يعتمد الصندوق على سياسة تحقيق عوائد مالية على رأس المال طويلة الأجل، بالإضافة إلى توفير معدل عائد مجزٍ مقارنةً مع مؤشر تداول لجميع أسهم الشركات السعودية المدرجة في سوق المال، وذلك عبر تقليل المخاطر وتوفير السيولة مرتين للمستثمرين في الأسبوع.

    أما في عام 2005فقد تجاوز أداء مؤشر الصندوق على المؤشر الإرشادي ب 116.1في المائة، في حين سجل المؤشر الإرشادي في تلك المدة 113.9في المائة. بينما بلغ أعلى سعر للوحدة خلال السنة 11.77ريال، في حين سجلت وحدة الصندوق بانخفاض في آخر 2005عند 11.58ريال.

    أما في عام 2004ارتفع أداء الصندوق مقارنةً بالمؤشر الإرشادي، حيثُ سجل الصندوق 89.7في المائة، والمؤشر الإرشادي 74.6في المائة، وبلغ أعلى سعر لوحدة الصندوق خلال العام 5.64ريال، بينما سجل في 30ديسمبر في العام نفسه انخفاضا بلغ 5.46ريال.

    ويستثمر صندوق الأهلي للمتاجرة بالأسهم السعودية، في الشركات التالية: سابك 29.4في المائة، الاتصالات السعودية 17.6في المائة، مصرف الراجحي 13.8في المائة، سافكو 4.8في المائة، صافولا 3.7في المائة، النقل البحري 2.7في المائة، اسمنت الجنوبية 2.5في المائة، التصنيع الوطنية 2.5في المائة، اسمنت السعودية 2.5في المائة، والنقد والمعادل النقدي 4.6في المائة.

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال












    بعد التداول
    الشفافية ..التطبيق من الداخل


    بادي البدراني
    ظلت سوق الأسهم السعودية أسيرة للتذبذبات العالية على مدى الأسابيع الماضية بسبب انعدام الثقة في أوساط المتعاملين وتنحي السيولة الاستثمارية عن دخول السوق والتي فيما يبدو أنها أخذت دور المتفرج على أوضاع السوق لوقت غير معلوم .
    سوق المال تعيش ظروفاً عصيبة في الوقت الراهن، وهذه الظروف لها أسباب عديدة أبرزها أن الجهة الرقابية التي تفرض على الشركات المساهمة نظاماً للافصاح والشفافية، غير ملتزمة بما تفرضه على الآخرين، لقد تعمدت أو ربما تجاهلت هيئة السوق المالية أن الإصلاح يبدأ من الداخل قبل أن يطبق في الخارج، لذا فإن عليها أن تعيد حساباتها فيما يتعلق بشفافيتها مع المتعاملين في سوق الأسهم .

    السوق أصبحت حساسة جداً وتتأثر سلباً عند أي حديث يطلق من هنا أو هناك عن طرح شركات جديدة للاكتتاب العام، وهذا الأمر يعتبر طبيعياً لأن الاستثمار لا ينمو مع المخاوف والجهل بالمعلومة، لكن ما يحدث في الوقت الراهن أن العديد من الشركات الراغبة في طرح أسهمها تعلن من جراء نفسها مواعيد طرح أسهمها للاكتتاب العام، ووصل الأمر إلى تحديد مواعيد هذا الطرح، دون أن يكون هناك دور مباشر لهيئة سوق المال في توضيح مواقفها تجاه هذه الإطروحات وإطلاع المستثمرين على مجريات دراسة هذه الإطروحات ومواعيدها المتوقعة .ص حيح أن الهيئة ليست معنية بكتم أفواه المتحدثين، لكنها بالتأكيد مسؤولة عن توفير المعلومة الصحيحة لعموم المتعاملين وعدم ترك السوق للإشاعات والتفسيرات غير المبنية على وقائع حقيقية، والاستمرار في هذا النهج من قبل هيئة السوق المالية لن يساعد سوق الأسهم في العودة إلى التعافي من جديد، لأن الحذر والترقب وعدم المصداقية في الأقوال ستدفع السوق لمزيد من الهبوط .إ ن قضية الشفافية في غاية الأهمية التي يجب أن تبدأ هيئة سوق المال في التعامل معها بجدية والنظر إليها بأنها أساس لكل التعاملات الصحيحة، والمطالب هنا ليست بالمستحيلة، حيث رن بمقدور الهيئة إتباع طرق أولية عدة للخروج من مأزقها الشفاف منها التخلي عن التخاطب مع المستثمرين بصفة المصادر المسئولة، وعدم تجاهل رغبات ومقترحات المتعاملين والأخذ بها بجدية، بجانب السرعة في الرد على الإشاعات أو الأنباء التي تمس السوق.

    في الأسواق العالمية، هناك جمعيات كبيرة أعضاؤها المتعاملون في البورصة، ودور هذه الجمعيات التي تشرف عليها جهات مالية ورقابية، يكمن في تحديد ووضع مقترحات لتطوير وتحسين الأداء في هذه الأسواق، ومن ثم رفع هذه المقترحات إلى الجهات المشرفة على سوق المال، والتي بدورها تعمل على دراسة مايراه المتعاملون واتخاذ القرارات بشأنها .

    هذا الأمر دليل على أن جهات الرقابة في الأسواق العالمية تعلم جيداً أن لا سوق دون مستثمرين ولا قرارات دون دراسة كل الآراء الهادفة.. والأخذ بتجارب الآخرين والتعلم منها يعتبر تطوراً فكرياً وإدارياً يغيب عن سوقنا في الوقت الراهن .

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    البنك المركزي.. أثر الإعصار محدود على الاقتصاد العماني


    دبي - (رويترز):
    قال حمود بن سنجور الزدجالي محافظ البنك المركزي العماني إن الإعصار جونو الأسوأ الذي تتعرض له شبه الجزيرة العربية منذ 30عاما لن يكون له أثر كبير على الاقتصاد العماني.
    وقال الزدجالي في اتصال هاتفي مع رويترز من منزله في مسقط حيث انقطع التيار الكهربائي منذ 15ساعة "لن يكون له أثر كبير على الاقتصاد".

    وأضاف "لم تقع أضرار كبيرة. وقعت بعض الأضرار في بعض الأماكن لكنها كانت طفيفة".

    وأغلقت البورصة العمانية لمدة يومين بسبب العاصفة.

    وقال مصدر من قطاع الشحن إن ميناء الفحل وهو ميناء تصدير النفط الوحيد بالبلاد ظل مغلقا يوم أمس الخميس لحين إشعار آخر واستبعد كذلك إعادة تشغيل مرفأ تصدير الغاز الطبيعي المسال.

    وقدر بنك اتش.اس.بي.سي في ديسمبر كانون الأول الماضي ان الناتج المحلي الاجمالي العماني الذي يأتي نصفه تقريبا من مبيعات النفط والغاز قد ينمو بمعدل 6.5بالمئة هذا العام محققا ثاني أعلى معدل نمو في ست سنوات.












    بالتعاون بين الهيئة العليا للسياحة ووزارة التجارة والصناعة
    بهدف تحسين جودة الخدمات المقدمة في قطاع الإيواء بدء مشروع تفتيش الفنادق والوحدات السكنية في القصيم



    بريدة - مكتب الرياض":
    تطبيقاً للخطة التنفيذية لمجلس التنمية السياحية بمنطقة القصيم برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز بدأ السبت 2جمادى الاولى برنامج تفتيش الفنادق والوحدات السكنية بمنطقة القصيم ولمدة 3أشهر. ويهدف البرنامج تفتيش 60منشأة كمرحلة اولى من بين الفنادق والوحدات السكنية على مستوى منطقة القصيم من قبل فريق مشترك بين الهيئة العليا للسياحة ممثلة بجهاز السياحة بمنطقة القصيم ووزارة التجارة والصناعة ممثلة بفرعها بالقصيم.
    صرح بذلك المدير التنفيذي لجهاز السياحة بالقصيم د. جاسر بن سليمان الحربش والذي اضاف بأن مشروع الرقابة المشتركة بالتعاون مع فرع وزارة التجارة والصناعة بالقصيم على منشآت الايواء بالمنطقة يهدف لتحسين جودة الخدمات المقدمة في هذا القطاع الحيوي حيث اعدت اجراءات ولوائح تفتيشية مطورة مستمدة من الهيئة والوزارة لترتقي بخدمات القطاع بمنطقة القصيم والتي تشمل:

    - صلاحية الرخص والتصاريح الصادرة من: التجارة - الدفاع المدني - الامانة.

    - تقييم المبنى والمداخل الرئيسية.

    - صالات الاستقبال والممرات والمصاعد والسلالم.

    - الوقوف وتقييم الوضع الحالي للغرف والتجهيزات الموجودة بها ومدى التزام اصحاب المنشآت بتطبيق اشتراطات وزارة التجارة.

    - تقييم الخدمات المساندة كالمطابخ ودورات المياه.

    - مدى التزام العاملين في المنشآت بالتقيد بالزي الموحد.

    اضافة الى عدد من المعايير الأخرى.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    بعد تحوُّل الاهتمام بالمؤشر إلى الشركات
    تماسك الأسهم الاستثمارية وسياسة الاستبدال مؤشر لعصر جديد!!



    أغلق سوق الأسهم من جديد على ارتفاع بعد أسبوع طويل من الركود، حيث انحدر مستوى السيولة المتداولة إلى 5.97 مليار ريال يوم الأربعاء الماضي وبقيمة تداول أسبوعية 27.5 مليار ريال، وهو مستوى منخفض جدا يعود بالسوق إلى أيام الجمود الكبير. وقد اتسمت حركة المؤشر بنزول قوي بداية الأسبوع ثم ارتفاع معتدل ثم هبوط، وأخيرا مسار تذبذب ضيق. وبالتوازي شهد السوق حالات متعددة ومتكررة من عدم تغير الأوضاع هذا الأسبوع، بما يثير تساؤلاً: هل المساهمون غادروا السوق؟ أم أنهم يستعدون له بعدة جديدة؟ أكثر من هذا، فقد غاب الاهتمام بمؤشر السوق لتكستب أوضاع شركات بعض الأسهم أولوية قصوى لدى المتداولين، لدرجة أصبح يشاهد فيها عدم اهتمام بحركة المؤشر.. ذلك الحاضر الغائب... فهل نشكر هيئة السوق على ذلك أم ننعي المؤشر الغائب؟ فمن مؤشر مهم إلى أسهم مهمة.. وما هو الجدل الكبير حول استدعاء الباحة واستعادة إنعام وإغلاق المملكة وترقب كيان وتكتل بيشة.. وعقد الدريس وأولوية الصحراء... وغيرها الكثير... لم يعد الكثير من المساهمين مهتمين بحالة المؤشر بقدر ما هم منشغلون بأوضاع شركات الأسهم.. فما الذي حدث؟ وإلى أين هم يسيرون؟ هل فعلاً يسير السوق إلى عصر جديد.. وهل يكون أفضل حالاً من عصر عام مخيف مضى؟ وهل تكرار الإيقافات هو الطريق لهذا العصر الجديد؟ فقد أوقفت الباحة مؤقتاً.. ولكن لا أحد يعلم هل تستمر.. فهي لا تزال تتكرر.. في المقابل لا يزال قطار الأطروحات الضخمة سائراً في طريقه إلى مزيد من الكيانات.. ليست كياناً واحداً ولكن إنماء وجبل عمر والمملكة القابضة وغيرها في الطريق.. فهل يمكن القول بأن السوق يسير إلى عصره الجديد من خلال انتهاج سياسة الاستبدال؟ استبدال الخاسر بالرابح؟ وهل فعلاً السوق لن يكون في مقدوره تحمل هذا الخاسر مستقبلا؟.. وإذا لم يكن استبدالاً فهل هو تطهير؟..ولماذا في كل مرة ينتظر المتداولون عودة أسهمهم لمآلها القديم بعد تطهيرها؟

    ثبات الأسهم الاستثمارية في التداول .. نحو 20 سهماً لم تتغير

    شهد سوق الأسهم هذا الأسبوع العديد من الظواهر المثيرة، وربما يمكن القول الممتازة.. فرغم النزول الكبير الذي شهده السوق يوم السبت والذي خسر خلاله 150.5 نقطة، ثم رغم الصعود يوم الأحد بنحو 108.8 نقطة، ثم الهبوط يوم الاثنين بنحو 91.9 نقطة، ثم سيره في مسار متذبذب يومي الثلاثاء والأربعاء.. رغم كل ذلك، فإن السوق شهد تماسكاً لأسهمه الاستثمارية بشكل كبير لدرجة أنها تماسكت بشكل لافت للنظر يوم الأربعاء عندما أغلق ما يزيد على 20 سهماً منها على عدم تغير. وقد تضمنت هذه الأسهم أسهماً للقطاع البنكي، وقطاع الأسمنت والصناعي وقليل نادر من الخدمات والزراعة. مع ذلك، فقد أغلق هذا الأسبوع على هبوط بنحو 129.7 نقطة أو ما يعادل 1.73%. ولكن إذا كانت الأسهم القيادية مستقرة نسبياً، فمن الذي أصبح يقود هبوط السوق؟

    خسائر أسهم المضاربات ..

    مجرد جني أرباح أم ماذا؟

    تسمع كثيرا أن هذا السهم أو ذاك هو دينامو السوق، يمدحه البعض ويبجله البعض رغم أنه لا يمتلك إلا اسمه.. حتى إن غاب فهم ينتظرونه... وحتى إذا سقط يبررون سقوطه بأنه تجميع للانطلاق.. هذه التغريرات التي تحث على التجميع في الأسهم الخاسرة التي أصبح الكثيرون لا يقتنعون بأن عصرها قد انتهى، وأن من يسير وراءها فسيتحمل وحده المسؤولية لا تزال منتشرة. نحن لا نرغب في نشر التشاؤم ولكن الأرقام هي التي تحض على ذلك.. وعلى سبيل التعرف على أكثر الأسهم خسارة على المدى الأسبوعي والأسبوعين والشهر والثلاثة أشهر.. اتضح أن هناك أسهماً بعينها هي التي تكرر ذكرها في كل هذه الفترات.. هي لم تكن أسهماً استثمارية ولا أسهماً ذات أوضاع مالية اعتيادية، ولكنها أسهم جميعها تقريبا تنتمي لشركات ذات مكررات ربحية سالبة.. حيث يوضح الجدول (1) الأسهم الأعلى خسارة وتكراراً على مدى الأشهر الثلاثة الأخيرة. إن أولئك الذين يسعون للتغرير بأنفسهم وافتراض أن هذه الأسهم تمر بجني أرباح عنيف إنما مثلهم كمن يسعى لتجميل المرآة ليرى نفسه جميلاً.. فأين جني الأرباح إذا كانت الأسهم خاسرة على مدى الأسبوع والأسبوعين والشهر والثلاثة أشهر.. فهل تعود؟ هل يمكن القول بأن هذه الأسهم يمكنها استعادة مستويات أسعارها القديمة؟ هل يمكن أن تسترد ما يزيد على 50% من خسائرها على مدى الأشهر الثلاثة الماضية؟

    أسهم فقاعة 2006

    منذ يناير 2006 بدأت مرحلة جديدة في حياة سوق الأسهم ، هي مرحلة التطهير وهي المرحلة التالية مباشرة لمرحلة التصحيح التي بدأت في مارس من العام الماضي، مرحلة التصحيح استهدفت تصحيح وإزالة كل آثار وترسبات فقاعة انتابت السوق لدرجة أن مكرر ربحيته وصل إلى 47 مضاعفا.. كثيرون متذمرون من الهبوط ومن عدم الصعود حتى هذه اللحظة؟ ولكن تساؤلاً مهماً يجب الإجابة عنه: هل يُقبل أي مستثمر من هؤلاء على مشروع يكون معدل استرداده 45 عاما؟ بالطبع لا يقبل. الجميع يعلم أن القطاع العقاري الآن يبلغ معدل الاسترداد فيه - وهو خالٍ تقريبا من المخاطر- ما بين 5 إلى 10 سنوات، فكيف سيقبل مستثمر على سوق الأسهم بمكرر ربحية 47 عاماً.. بالطبع كان لا بد من وقفات للتخلص من فقاعة السوق.. وبالفعل اليوم يمكن القول بأنه أزيل الجزء الخطير منها وهو ما يرتبط بالأسهم الاستثمارية.. لكن في المقابل هناك أسهم أخرى لعبت أدواراً سلبية إما بأوضاع شركاتها التي هي من سيئ لأسوأ أو من خلال المضاربات التي اشتعلت عليها وباتت تهدد استقرار السوق. لذا، فقد كان واضحاً أنها أمهلت للتصحيح الذاتي ولكن فشل تصحيحها ذاتياً. الأمر الذي اضطر هيئة السوق للتعامل إلى الإيقاف والتعليق.

    ثمار.. الباحة

    خلال الشهر الماضي تحرك سهم ثمار في مدى ما بين 64 إلى 131 ريالاً، في حين تحرك سهم الباحة في مدى ما بين 34.75 إلى 57.5 ريال، وهو مدى مرتفع للسهمين. أما من حيث معدلات التغير، فإن السهمين أحرزا تغيرات كبيرة خلال نفس الشهر، ومن الملفت للنظر أن تحركاتهما غالبا ما تكون بالنسبة القصوى صعودا أم هبوطا. بل أنه أحيانا ما يحدث تباين بين هبوط كبير وصعود كبير خلال يوم التداول الواحد كما حدث يوم الأربعاء الماضي مع سهم الباحة.

    هل يستفيد حاملو أسهم

    الباحة من الاستدعاء؟

    حسب النتائج المالية للربع الأول من عام 2007، بلغ حجم الخسائر التشغيلية للباحة نحو (481.647 ريال)، وبلغ رصيد الخسائر المبقاة في نهاية فبراير من هذا العام نحو 57.2 مليون ريال لتصل خسائر الشركة إلى نسبة مهمة من رأس المال المدفوع البالغ 112.5 مليون ريال. وقد دعت الشركة حاملي أسهمها نهاية الشهر الماضي لسداد القيمة المتبقية من قيمة السهم والتي تساوي 2.5 ريال. وفي ضوء معرفة أن عدد أسهم الشركة هو 15 مليون سهم، فإن الشركة تستهدف جلب أو ما يعرف باستدعاء رأس المال للحصول على سيولة بنحو 37.5 مليون ريال. وهنا يثار التساؤل حول مدى تأثير هذا الاستدعاء على الوضع المالي للشركة.. هل سيحسن أداؤها؟ هل سيخفض خسائرها؟ أم أنه سيخفف من وطأة وضعها المالي بشكل مؤقت؟ إن نجحت الشركة في استغلال وتشغيل هذه السيولة الجديدة، فإن هذا الاستدعاء سيصبح ذا قيمة، وربما ينقذ الشركة من وضع حرج. إن تحديد مصير وجدوى السيولة الجديدة يمكن أن يتم التنبؤ به من خلال تقييم مدى وحدود نجاح المشاريع السابقة للشركة.

    توجهات هيئة السوق

    لقد أصبح من الصعب التكهن بالتوجهات الحقيقية لهيئة السوق المالية - وربما يعتبر ذلك إحدى مميزاتها خلال الشهور الأخيرة - وبخاصة في ظل أنه تكرر طرح مقترحات جديدة عن إصلاح السوق وغاص الجميع في تحليلها وتحليل آثارها، ولكن تأتي الهيئة وتنفيها تماما. والغريب أن كثيراً من هذه المقترحات قد صدر بطريقة أو أخرى بالفعل عن الهيئة. إن معظم أسواق العالم تأخذ بنظام تقسيم السوق إلى سوق أولي وسوق ثانوي بناء على معايير هل الشركة جديدة أم مطروحة سابقاً في السوق، إلا أن هيئة السوق عندما ألمحت الى تقسيم السوق، أشارت إلى أنه سيتم حسب معيار مدى ربحية وخسارة الشركة. وبالطبع الجميع أخذ بالمنظور الجديد. ولكن مؤخرا تم نفي فكرة التقسيم تماماً. أيضا حدث الأمر مع صندوق التوازن ومع إيقاف وتعليق شركات جديدة.

    منحة أم تعليق؟!

    كثيرون يأخذون تصريحات هيئة السوق في نطاق ضيق، فعندما تقول الهيئة إن السوق لا يتحمل إيقاف تداول أسهم مدرجة حالياً، يعتقدون أن ذلك يعني أنه لن يتم إيقاف سهم بعد هذا اليوم، رغم أن التصريحات واضحة في ارتباطها بوقت محدد وربما فترة قصيرة. فالسوق كل يوم في شأن جديد والأسهم كذلك، وتجربتا بيشة وإنعام خير دليل. إلا أن ما هو مؤكد هو أن هيئة السوق لا تستطيع إبقاء سهم في التداول تجاوزت خسائره حدود النسبة المصرح بها من رأس المال. وفي ظل وجود عدد من الأسهم حاليا وصلت خسائرها إلى ما يعرف بحدود البوردة أي تخطت الحدود الخطيرة، وفي ضوء مكررات ربحية سلبية وقيم سوقية تفوق مكرر 6 مرات من قيمتها الدفترية، فإن السوق معرض لإيقاف أسهم أخرى حتى رغم التصريحات المتكررة، فربما تكون المسألة عملية وقت مناسب لعدم إرهاب السوق والمتداولين. الغريب أن التنويه عن إيقاف تداول الباحة بعد تداول الأربعاء أدى إلى نشاط حميم للسهم وازداد الطلب عليه كما لو كان التنويه عن منحة وليس عن تعليق.. هل هناك من يضمن أن التعليق لن يتجدد أو يستمر؟ إن أسلوب تلقي المتداولين للإيقاف المؤقت لا يتسم بالحكمة في كثير من الحالات، وذلك لانتشار معتقدات مضللة وخاطئة.

    في ظل انتهاج بناء الأوامر في

    طرح شركة الطباعة.. من يفوز؟

    لقد انتهجت هيئة السوق المالية عملية بناء الأوامر في طرحها لشركة الفخارية مؤخرا، تلك الشركة التي حصلت فيها صناديق الاستثمار كمؤسسات مكتتبة على حصة تعادل 70% من أسهم الاكتتاب، حيث تشير الآلية إلى أن مدير سجل الاكتتاب في الشركة قد خاطب المؤسسات المكتتبة حسب معايير معينة تم بناء عليها تخصيص نحو 3.15 مليون سهم من الأسهم المطروحة للاكتتاب لصناديق الاستثمار. وقد تم طرح السهم بقيمته الاسمية 10 ريالات، إلا أنه افتتح للتداول بقيمة 160.25 ريال رغم أنه طرح بدون علاوة إصدار، وهي قيمة أعادت للأذهان القيم الكبيرة لافتتاح تداولات الأسهم الجديدة في الماضي، فهل عملية بناء الأوامر هي التي ارتقت بسعر إدراج السهم في السوق؟ أم أنها الصناديق التي استحوذت على 70% منها؟ فغير معلوم كم عدد هذه الصناديق التي اكتتبت في هذه الشركة، وهل تمثل عدداً محدوداً من الصناديق؟ وإذا تكرر هذا الأمر مع سهم للشركة السعودية للطباعة والتغليف، فهل من المتوقع أن يتكرر استحواذ الصناديق على النسبة الأكبر من المؤسسات المكتتبة؟ وإذا حدث استحواذها فهل ستتكرر تجربة الصعود الكبير لسعر الإدراج الأولي للسهم في السوق؟ أم سيتم توسعة المؤسسات المالية لكي تشكل شركات مالية أخرى غير الصناديق؟

    تقسيم السوق

    صدر تصريح من رئيس هيئة السوق المالية بنفي تقسيم السوق، ورغم تباين الردود حوله، إلا إنه تسبب في استقرار نفسي للمضاربين الذين يركزون على المضاربة في العديد من الأسهم التي تنتمي لشركات خاسرة. ولكن نفي تقسيم السوق لا يعني أنه لن يتم عزل الأسهم الخسارة أو استبعادها، فمكنون التقسيم يمكن تحقيقه من خلال العديد من السياسات وليس فقط عن طريق التقسيم. فمنذ بداية العام الماضي تم طرح نحو 16 شركة جديدة تقريباً، وأكثر من 10 شركات مؤهلة للطرح حتى نهاية هذا العام. والعديد من هذه الشركات تنتمي لمؤسسات ذات أوضاع مالية قوية، بل إن المستقبل يحمل في طياته طرح كيانات استراتيجية توازي سابك، مثل الخطوط الجوية والحديدية وغيرها. وفي الوقت نفسه بدأت سياسة التعليق والإيقاف لأسهم ذات أوضاع مالية غير جيدة. ولا تزال هذه السياسة مستمرة، فقد يعلق المزيد، ومعرض بعض هذه الشركات لتصفية تامة.. هنا قد يتم تحقيق هدف تقسيم السوق ولكن بآلية جديدة وهي آلية الاستبدال التي تعد أكثر فاعلية من تقسيم السوق، لأن تقسيم السوق سيبقي هذه الأسهم الخاسرة في السوق، وبالتالي ستتحمل وتعاني منها هيئة السوق في المستقبل، ولكن الإيقاف المؤقت سيعرض هذه الشركات إما إلى تحسين أوضاعها أو تصفيتها.

    أسهم ذات تكرار مرتفع من حيث معدلات الخسائر

    البيان أسبوع أسبوعان شهر 3 أشهر

    الأسماك -8.5 -20.9 -20.1 -44.1

    الباحة 10.1 -14.2 -8.9 -35.6

    معدنية -5.7 -15.6 0.0 -22.7

    مبرد 3.6 -13.1 -6.5 -19.6

    ثمار -31.2 -40.4 -26.4 -1.1

    د. حسن الشقطي -محلل اقتصادي ومالي

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    جبل عمر تطرح غداً 40 مليون
    سهم بقيمة ملياري ريال للاكتتاب العام



    الرياض - نواف الفقير

    تطرح شركة جبل عمر غداً السبت، 40 مليون سهم للاكتتاب العام، بقيمة 2 مليار ريال سعودي، تمثِّل 30% من رأسمال الشركة بقيمة 50 ريالاً للسهم الواحد. وتستحوذ شركة (مكة للإنشاء والتعمير) على ما نسبته 35% من أسهم (جبل عمر).

    يذكر أنّ مشروع جبل عمر يقع على مساحة أرض 230 ألف متر مربع، حيث بلغت قيمة تقديرات العقارات المنزوعة 3.4 مليارات ريال، وتبلغ قيمة أعمال البنية التحتية 1.2 مليار ريال، فيما تبلغ قيمة الإنشاءات للمباني السكنية والفنادق 4.5 مليارات ريال. ويشمل المشروع إنشاء 27 فندقاً بمساحة 543 ألف متر مربع و17 عمارة للإسكان الموسمي مساحتها 221 ألف متر مربع و27 عمارة للإسكان الدائم بمساحة 83 ألف متر مربع. وبلغت المساحات البنائية للاستعمال التجاري 152 ألف متر مربع .. ويشتمل المشروع على شبكة لتصريف السيول وشبكة للكهرباء قيمة أحمالها 206 ميجا فولت أمبير، وشبكة للهاتف فيها 6800 خط، وتم تخصيص 54 قطعة أرض للفنادق وأكثر من 41 قطعة أرض للإسكان الموسمي و26 قطعة للإسكان الدائم, إضافة إلى مواقف للسيارات تتسع لأكثر من 12 ألف سيارة مع إنشاء محطة نقل مركزية في الجزء الغربي للمشروع عند نقطة التقائه مع الطريق الموازي والطريق الدائري الأول. كذلك إنشاء مصلى يتسع لنحو 100 ألف مصلّ، إضافة إلى المصليات الأخرى الموجودة في أعلى المبنى وعددها 98 وطاقتها الإجمالية 87 ألف مصلّ، وإنشاء نفق للسيارات في طريق إبراهيم الخليل بطول الواجهتين الشمالية والشرقية للمشروع، وآخر للخدمات موازٍ لنفق السيارات مع توفير مواقع للخدمات العامة.












    إطلاق شركة سعودية تستهدف إنتاج 125 ألف جهاز حاسب سنوياً


    الرياض - واس

    أطلق مسثتمرون ورجال أعمال سعوديون مشروعا كبيرا لصناعة أجهزة الكمبيوتر بأنواعه الشخصي لاب توب - المكتبي والتجاري - عالي الجودة، وإنتاجه بجميع أشكاله ومواصفاته بما فيها قطع الغيار والأجزاء الداخلية الدقيقة ليتم بيعها في أسواق الخليج والمنطقة العربية والشرق الأوسط.

    وقال صاحب السمو الأمير سعد بن محمد بن سعود الكبير رئيس مجلس إدارة شركة قيم العرب المحدودة ورئيس مجلس الإدارة المرشح للشركة الجديدة إنه تم إطلاق اسم (شركة مصانع انسياب الصناعية) على الشركة الجديدة التي حصلت على الموافقات الرسمية من وزارة التجارة والصناعة السعودية ومن السلطات في مملكة البحرين باعتبار أن مصانع الشركة ستكون هناك.

    وأضاف سموه في تصريح صحفي عقب الإعلان عن إطلاق الاكتتاب فيما تبقى من أسهم الشركة في حفل أقيم أمس أن شركة انسياب الصناعية ستكون واحدة من أكبر عشر شركات عالمية في مجالها، مفيدا بأن حجم السوق الخليجي من أجهزة الكمبيوتر بلغ العام الماضي أكثر من ثلاثة مليارات ريال، وهو يرتفع بنسبة سنوية تتراوح ما بين 20 و25 في المائة؛ الأمر الذي شجع على إطلاق هذا المشروع الضخم لصناعة الكمبيوترات في منطقة الخليج بمواصفات عالية.

    وبيّن سموه أن شركة انسياب ستقوم بتصنيع أكثر من 125 ألف جهاز سنويا، وهو ما يمثل خمسة في المائة من حاجة السوق الشرق الأوسطية، ليرتفع الإنتاج حتى يصل إلى 25 في المائة من الاحتياج خلال السنوات الخمس المقبلة.

    وأشار سموه إلى رأسمال (شركة انسياب الصناعية) الذي يبلغ 550 مليون ريال سعودي موزعة على 55 مليون سهم، وأنه تمت تغطية 10 في المائة من قبل المؤسسين، فيما سيتم طرح باقي الأسهم للاكتتاب بقيمة 10 ريالات سعودية للسهم، وسيكون الاكتتاب مفتوحاً للجميع.

    وأوضح سمو الأمير سعد بن محمد بن سعود الكبير إن شركة انسياب بصدد دراسة العروض المقدمة من قبل شركات دولية عملاقة للتحالف معها والشراكة من أجل دعم بعض المشاريع العملاقة المتنوعة في المملكة مثل مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، مشيرا إلى أن مصانع الشركة ستقام على مساحة تصل إلى 12 ألف متر مربع في مملكة البحرين وبتكلفة إجمالية تصل إلى 356 مليون ريال سعودي.من جانبه أعلن المدير التنفيذي لشركة قيم العرب المحدودة ونائب رئيس اللجنة التأسيسية لشركة انسياب ثامر خليفة البراك أن شركة قيم العرب المحدودة هي التي ستتولى عملية طرح الاكتتاب الخاصة بأسهم زيادة رأس المال، مشيرا إلى أنه سيتم طرح 49 مليون ونصف المليون سهم للاكتتاب في جميع الأسواق العربية والأجنبية برسوم إضافية على قيمة السهم كعلاوة إصدار تبلغ 30 في المائة، وسيتم الإعلان عن موعد الاكتتاب رسمياً في جميع وسائل الإعلام والموقع الرسمي للشركة.

  6. #26
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    نافياً تكهنات دويتشه بنك بتغيير سعر صرف الدرهم.. السويدي:
    طرح العملة الخليجية الموحدة قد يتجاوز الموعد المستهدف



    دبي - (رويترز) - ويل راسموسن

    قال سلطان ناصر السويدي محافظ البنك المركزي بدولة الإمارات العربية المتحدة إن طرح عملة موحدة لدول الخليج العربية الست قد يستغرق وقتاً أطول يتجاوز الموعد المستهدف أصلا وهو عام 2010م. واستبعد السويدي تغيير سياسة الإمارات بشأن العملة في المستقبل المنظور موجهاً بذلك أقوى رسالة حتى الآن للمستثمرين الذين يراهنون على أن الإمارات ستحذو حذو الكويت وترفع قيمة الدرهم المرتبط بالدولار.

    وقد ربطت الإمارات والكويت والسعودية وثلاث دول خليجية عربية أخرى عملاتها بالدولار الأمريكي استعداداً للوحدة النقدية في عام 2010م. لكن الجدول الزمني أصبح موضع شك منذ أعلنت سلطنة عمان العام الماضي أنها لن تتمكن من الالتزام بالموعد المستهدف ثم تخلت الكويت الشهر الماضي عن ربط عملتها بالدولار.

    وقال السويدي في مؤتمر في دبي أمس: إن الوحدة النقدية ستتحقق على ثلاث مراحل آخرها طرح عملة موحدة.

    وأضاف، رداً على أسئلة الحاضرين، إنه إذا حققت دول المنطقة أول مرحلتين من الوحدة النقدية بحلول عام 2010 فسيكون هذا كافياً.

    وقال السويدي: إن تحرير حركة رؤوس الأموال بين دول مجلس التعاون الخليجي الست وخفض تكلفة معاملات معينة في الصرف الأجنبي سيسبق طرح عملة موحدة.

    ووصف المرحلة الثانية من الوحدة النقدية بأنها (خفض أو إزالة تكلفة أسعار الصرف المتقاطعة بين عملاتنا).

    ومع تعثر الجدول الزمني للوحدة النقدية يتكهن محللون بأن بعض دول الخليج ستغير سياسة أسعار الصرف.

    لكن السويدي قال في دبي (نستبعد أي تغيير في المستقبل المنظور).

    وأضاف: (ربط العملة عامل استقرار مهم جداً وهو من أسباب نجاح اقتصاد الإمارات).

    وكرر السويدي في وقت سابق أمس موقفه بأنه لا يرى مبرراً لتغيير سياسة الصرف (في هذه المرحلة).

    وقال دويتشه بنك أمس الأول إن من المرجح أن تسمح الإمارات للدرهم بالارتفاع بما يصل إلى ثلاثة بالمئة خلال الشهور الثلاثة المقبلة للحد من التضخم وزيادة القوة الشرائية.

    وقالت الكويت إن السبب الرئيسي في قرارها في 20 مايو بتبني سلة عملات هو الضغوط التضخمية الناجمة عن ارتفاع تكلفة الواردات من أوروبا وبعض الدول الآسيوية.












    الاتحاد الدولي للطرق يختار المقبل رجل الطرق الأول لعام 2007


    الرياض -«الجزيرة»

    اختار الاتحاد الدولي للطرق المهندس عبدالله المقبل وكيل وزارة النقل للطرق لنيل جائزة رجل العام في مجال قطاع الطرق لعام 2007م، وذلك نظير الجهود التي بذلها في مجال تطوير شبكة الطرق في المملكة.

    وقد أشاد رئيس الاتحاد الدولي للطرق السيد بيتر بويد في رسالة للمقبل بالنقلة العملاقة لشبكة الطرق في المملكة منوها بالخدمات التي تقدمها المملكة ممثلة بوزارة النقل لبرامج الاتحاد.

    وأشاد بويد بالمهندس المقبل واصفا إياه بالمتخصص والمتميز بالالتزام والإخلاص.

    من جهته أكد المقبل أن حصوله على الجائزة لم يتحقق إلا بفضل من الله ثم الدعم من قبل المليك ووزير النقل.

    وقال: إن الجائزة تقدير واعتراف من هذه المنظمة الدولية لما وصلت إليه المملكة من تطور في إنشاء وصيانة الطرق.

  7. #27
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    فيما سجلت الواردات ارتفاعاً بنسبة 41%
    8744 مليون ريال قيمة صادرات المملكة غير البترولية في مارس 2007



    الرياض - واس

    بلغت قيمة صادرات المملكة غير البترولية خلال شهر مارس من العام الحالي 8744 مليون ريال مقارنة بـ 4228 مليون ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك بارتفاع بلغ (4516) مليون ريال ونسبة 106 بالمائة.

    وأوضحت مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات في تقرير لها حول حركة صادرات المملكة غير البترولية خلال شهر مارس 2007م أن المواد (البتروكيمياوية) تبوأت المركز الأول بمبلغ قدره (2470) مليون ريال تلتها المواد البلاستيكية بمبلغ (1876) مليون ريال ثم السلع المعاد تصديرها بمبلغ قدره (1786) مليون ريال ثم المعادن العادية ومصنوعاتها بمبلغ قدره (706) ملايين ريال فيما بلغت قيمة بقية السلع مبلغاً قدره (1906) مليون ريال.

    أما قيمة الواردات فقد بلغت خلال الفترة نفسها (25777) مليون ريال مقابل 18285 مليون ريال خلال شهر مارس 2006م بارتفاع مقداره 7492 مليون ريال ونسبته 41 في المائة.

    واحتلت الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية المركز الأول بمبلغ (7744) مليون ريال تلتها معدات النقل بمبلغ (4233) مليون ريال ثم المعادن العادية ومصنوعاتها بمبلغ (3864) مليون ريال فالمواد الغذائية بمبلغ (3197) مليون ريال فيما بلغت قيمة بقية السلع (6739) مليون ريال.

    وأفاد التقرير بأن أهم الدول المصدر إليها هي دولة الإمارات المتحدة بمبلغ قدره (1388) مليون ريال ثم الصين بمبلغ (590) مليون ريال ثم دولة الكويت بمبلغ (548) مليون ريال فبقية الدول بمبلغ (6218) مليون ريال.

    أما قيمة السلع الوطنية المستوردة من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال شهر مارس2007م فقد بلغت حسب التقرير (1166) مليون ريال مقابل (1180) مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بانخفاض مقداره (14) مليون ريال وبنسبة 1 بالمائة.

    وبلغت قيمة صادرات المملكة الوطنية غير البترولية إلى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية خلال شهر مارس عام 2007م (2150) مليون ريال مقابل (1603) مليون ريال خلال شهر مارس من عام 2006م بارتفاع مقداره (547) مليون ريال ونسبته 34 بالمائة.












    أخبار إقتصادية


    لندن - واس

    *أعلنت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) أمس أن فواتير واردات الأغذية على الصعيد العالمي للعام الحالي تزداد ارتفاعاً عطفاً على ارتفاع حجم الإنفاق في العالم على المواد الغذائية المستوردة الذي وصل إلى أربعمائة مليار دولار، أي بنسبة تزيد على 5 في المائة مقارنة بالعام الماضي.. وذلك بسبب ارتفاع حجم الطلب على الوقود البايولوجي.

    وقالت المنظمة في تقريرها الذي جاء بعنوان (توقعات التغذية في العالم) إن ارتفاع أسعار الحبوب الخشنة والزيوت النباتية التي تصنف ضمن أكثر المواد استغلالا في إنتاج الوقود البايولوجي.. يشكل الحجم الأكبر من هذه الزيادة؛ لذلك يتوقع أن ترتفع تكلفة الواردات من هذه السلع بنسبة تزيد على 13 في المائة مقارنة بالعام الماضي.

    دبي (رويترز)

    * قال مصدر في شركة تنمية نفط عمان إن عمليات الشركة ومنشآتها لم تلحق بها أي أضرار من الإعصار جونو الذي اجتاح سواحل السلطنة هذا الأسبوع.

    وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه: (عملياتنا ومنشآتنا لم تتضرر من الإعصار... ونواصل الإنتاج بصورة طبيعية).

    وأضاف: (لم نسمع أن المصافي في عمان تضررت أو تأثرت بالإعصار). وتنتج الشركة التي تملك الدولة أغلبية أسهمها معظم إنتاج السلطنة من النفط الخام.

    وتتوقع الشركة تراجع إنتاجها هذا العام بنحو 20 ألف برميل يومياً ليصل إلى ما بين 560 ألفاً و570 ألف برميل يومياً.

    سيدني (رويترز)

    * قفز الدولار الأسترالي أمس إلى مستوى مرتفع جديد في 17 عاماً أمام الدولار الأمريكي بعد بيانات قوية للوظائف في أستراليا عززت الاحتمالات لزيادة أخرى لأسعار الفائدة قبل نهاية العام. وفي الساعة 0245 بتوقيت جرينتش سجل الدولار الأسترالي 0.8467-72 دولار أمريكي ارتفاعا من 0.8438- 43 دولار قبل إذاعة بيانات الوظائف ومقارنة مع 0.8435-37 دولار في أواخر التعاملات في آسيا أمس الأول. واستقر الدولار الأمريكي أمام العملات الرئيسية في التعاملات الصباحية في آسيا.

    وسجل اليورو 1.3503 دولار بلا تغير يذكر عن مستوياته في أواخر التعاملات في سوق نيويورك الليلة الماضية. استقر الدولار أيضا أمام العملة اليابانية عند 121.07 ين.

  8. #28
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    سوق الأسهم يواصل تراجعه للأسبوع الثاني ومؤشراته تدنو من قيعانها السعرية

    عائض المالكي

    واصل سوق الأسهم السعودية تراجعاته للأسبوع الثاني على التوالي بعد اغلاقه عند مستوى 7362.96 نقطة أي بخسارة أسبوعية بلغت -129.70 نقطة وبنسبة -1.73 في المائة مقارنة بالأسبوع الماضي والذي كان منخفضا فيه بنسبة -2.81 في المائة , وبهذا يكون السوق قد خسر من قيمته اكثر من 20.93 مليار ريال خلال هذا الأسبوع لتتراجع قيمته السوقية الى 1.15 تريليون ريال مقابل قيمته الاسبوع الماضي والتي كانت عند 1.17 تريليون ريال .وكانت السمة الغالبة على تداولات هذا الأسبوع هي مواصلة السوق تراجعاته التي قد بدأها منذ الاسبوع الماضي مع ميوله خلال اليومين الأخيرين الى الركود النسبي المتسم بطابع الحيرة من تحديد اتجاه المؤشر وسط مخاوف المتداولين من تأثير الاكتتابات الجديدة ادراجا وطرحا على مجريات السوق مما جعل الكثير يأخذ موضع المتفرج وهذا بدوره أدى الى شح السيولة المتداولة التي تعد الأضعف منذ بداية العام الحالي ,وفي السياق ذاته كانت شركات المضاربة الخاسر الاكبر خلال هذا الاسبوع نتيجة ارتفاع مستوياتها السعرية غير المبررة خلال الأسابيع الماضية . اما على صعيد التعاملات الأسبوعية فقد شهدت انخفاضا في مجملها حيث بلغت كمية الأسهم الأسبوعية المتداولة 552.93 مليون سهم مقابل 776.65 مليون سهم للأسبوع الماضي وبقيمة إجمالية منخفضة بلغت 27.54 مليار ريال مقارنة بنحو 42.35 مليار ريال للأسبوع الماضي أبرمت فيها أكثر من 787.15 الف صفقة مقابل 1.16 مليون صفقة خلال الأسبوع الماضي. وبذلك ترتفع خسائر مؤشر السوق منذ بداية العام الحالي(2007م) الى مانسبته -7.19 في المائة بنهاية هذا الأسبوع مقارنة بخسائره الأسبوع الماضي والتي كانت نسبتها -5.55 في المائة,ويكون قد انخفض بنسبة 64.32- في المائة وبخسارة -13271.90 نقطة منذ يوم( 25 فبراير 2006م) والمتمثلة في أعلى قمة وصل إليها المؤشر العام في تاريخه. من جهة أخرى، شهدت أسعار النفط ارتفاعا هذا الأسبوع بعد الأنباء المتناقلة عن إعصار «قونو» الذي تحرك باتجاه الساحل الشرقي لسلطنة عمان وسط مخاوف من تأثيره على الصادرات النفطية العمانية بشكل خاص و الخليجية بشكل عام ليصل بذلك سعر برميل نفط غرب تكساس إلى 65.6 دولاراً للبرميل بزيادة 2.4 دولار أي ما نسبته 3.9 في المائة عن سعره قبل أسبوع.

    وعلى مستوى أداء القطاعات فقد شهدت جميعها تراجعا في قيمها السوقية دون استثناء.و جاء قطاع الزراعة متصدرا قائمة أكثر القطاعات انخفاضا من ناحية القيمة السوقية حيث خسر اكثر من 531.87 مليون ريال وبنسبة -5.47 في المائة لتتراجع قيمته السوقية الى 9.19 مليار ريال , تلاه تراجع قطاع الخدمات بنسبة بلغت -3.99 في المائة وبخسارة 2.69 مليار ريال لتتراجع قيمته الى 64.91 مليار ريال, قطاع الصناعة انخفض هو الاخر بنحو 14.49 مليار ريال وبنسبة بلغت -3.13 في المائة لتتراجع قيمته السوقية عند 448.61 مليار ريال. يليه تراجع قطاع الكهرباء بنسبة -2.13 في المائة وبخسارة بلغت 1.04 مليار لتصبح قيمته السوقية 47.91 مليار ريال. تلاه انخفاض قطاع التأمين بنسبة بلغت -2.01 في المائة فاقدا اكثر من 170 مليون ريال لتتراجع قيمته السوقية الى 8.27 مليار ريال, يليه تراجع قطاع الاسمنت بنسبة -0.89 في المائة وبخسارة بلغت 496.5 مليون لتصبح قيمته السوقية 55.21 مليار ريال. و جاء قطاع الاتصالات متراجعا بنسبة -0.50 في المائة فاقدا 750 مليون ريال لتتراجع قيمته السوقية الى 150.62 مليار ريال.واخيرا كان قطاع البنوك الاقل خسارة خلال الاسبوع الحالي بنسبة تراجع طفيفة بلغت -0.20 في المائة وبخسارة 750.02 مليون ريال لتتراجع قيمته السوقية الى مستوى 366.04 مليار ريال.

    اما على صعيد أداء الشركات خلال هذا الأسبوع فقد جاءت شركة الخزف متصدرة قائمة أعلى الشركات ارتفاعا بنسبة بلغت 12.24 في المائة ليرتفع سعر السهم عند 82.50 ريال, تلاها استثمار بنسبة ارتفاع بلغت 4.55 في المائة عند 40.25 ريال, يليه فتيحي بنسبة ارتفاع بلغت 4.12 في المائة عند 25.25 ريال ثم شركة العبداللطيف المرتفعة بنسبة 3.32 في المائة عند 77.75 ريال. ومن جهة أخرى تصدرت شركة ثمار قائمة أكثر الشركات انخفاضا بنسبة تراجع بلغت -37.99 في المائة لتتراجع قيمة السهم عند 67.75 ريال, تلتها الفخارية بنسبة تراجع أسبوعية بلغت -13.29 في المائة عند مستوى 140.25 ريال, يليها تراجع سدافكو بنسبة -13.15 في المائة عند 46.25 ريال , ثم شركة الاسماك المتراجعة بنسبة -11.70 في المائة عند 75.50 ريال.

    المكررات الربحية

    يوضح الجدول المرفق مدى استمرارية جاذبية السوق للاستثمار كمكرر ربحي حيث وصل بإغلاق الأربعاء الماضي عند 14.94 مرة , يتصدرها قطاع الاتصالات كأفضل قطاع يمتاز بانخفاض مكرره الربحي بعد وصوله بنهاية تداولات الأسبوع عند 11.57 مرة, تلاه قطاع البنوك بمكرر ربحية بلغ 13.46 مرة, ثم قطاع الاسمنت عند 14.53 مرة, يليه قطاع الصناعة عند 15.46 مرة, ثم قطاع التأمين بمكرر 18.04 مرة. تلاه قطاع الخدمات بمكرر ربحية مرتفع عند 31.85 مرة , كما جاء قطاع الزراعة بمكرر ربحية بلغ 70.81 مرة وهو مكرر مرتفع الخطورة .والجدول يبين مزيدا من التفاصيل عن افضل الشركات كمكررات ربحية.

    التحليل الفني للسوق

    استهل مؤشر السوق تعاملاته هذا الأسبوع على ارتفاع طفيف حقق من خلاله قمة اسبوعية عند مستوى 7522.78 نقطة وهو المستوى الذي انحدر منه داخل موجة هابطة كان قاعها الاسبوعي هو مستوى 7286 نقطة سجلها المؤشر العام يوم الثلاثاء الماضي نتيجة الضغط القيادي المفتعل, ولكن كون المؤشر في ذات اليوم بإغلاقه شمعه تسمى (الدوجي) وهي شمعة تميل الى حيرة المتعاملين من تحديد اتجاه السوق والتي يعد تواجدها بعد رحلة هبوط من الشمعات التفاؤلية التي تنبأ بارتداد المؤشر وهذا ماحدث يوم الاربعاء من اغلاق المؤشر العام على ارتفاع طفيف, يدعم هذه الشمعة التفاؤلية تواجد مؤشر (الاستوكاستك) في مناطق التشبع البيعي اضافة الى استقرار مؤشر القوة النسبية rsi بشكل شبه افقي عند مستوى 41 وحدة , ولكن في ذات الوقت لانستطيع ان نعول على ذلك كثيرا حتى تدعم السيولة المؤشر العام بشكل فعلي وهذا مالم يحدث حتى الان حيث لايزال مؤشر التدفق النقدي MFI يسير بشكل هابط عند مستوى 35 وهي قراءة تدل على معاناة السوق من خروج سيولة كبيرة ودلالة ايضا على قرب السوق من قاعه الذي ينتظر دخول سيولة استثمارية تعمل على دعمه, كما يعاني المؤشر ايضا من سلبية وضعف مساره الذي أنهكته القوى البيعية حيث نشاهد مؤشر الارون Aroon up يسير في اتجاه هابط وهو لم يعط أي قراءة للارتداد بعد في الوقت الذي لايزال مؤشر (الماكد) يسير بشكل سلبي بعد كسر خطه الصفري وكذلك متوسطه البطيء نزولا عند مستوى -48 . اجمالا قرب المؤشرات الفنية من قيعانها نتيجة التشبع البيعي يدل على قرب الارتداد وهذا لايعني عدم استمرارية مؤشر السوق من تحقيق تراجعات خلال الاسبوع المقبل ولكن قد تكون اقل حده خصوصا ان المؤشرات المالية لبعض شركات العوائد تعد جاذبة للاستثمار في الوقت الذي ينتظر فيه السوق قرب نتائج الربع الثاني , ولكن في ذات الوقت يجب عدم الاندفاع مع أي ارتداد قصير لاتدعمه السيولة وخاصة في شركات المضاربة التي لايجيد التعامل معها الا المحترف الذي لديه وسيلة تنفيذ سريعة ويجيد القراءة الفنية اللحظية بشكل كبير.

    اما على مستوى نقاط الدعم والمقاومة التي يجب مراقبتها خلال الأسبوع القادم فيواجه مؤشر السوق بمشيئة الله نقطة مقاومة اولى عند مستوى 7382 نقطة يليها مقاومته الثانية عند مستوى 7466 نقطة ثم مقاومة ثالثة عند 7570 نقطة, فيما يحظى حال تراجعه بدعم اول عند مستوى 7325 نقطة يليها دعمه الثاني عند 7273 نقطة ثم دعم اخر عند 7183 نقطة.












    توقعات بإقبال كبير على اكتتاب «جبل عمر» وانخفاض نسبة التخصيص

    ثامر المالكي ـ الدمام

    اعرب محللون ومتداولون في السوق السعودية عن ثقتهم بنجاح طرح اسهم شركة جبل عمر للاكتتاب مطلع الأسبوع المقبل .. لاجتذاب أعداد هائلة من المكتتبين، ما سيؤدي لاحقا إلى انخفاض نسبة التخصيص المتوقعة لتقترب من الحد الأدنى (50 سهما)، وربما تقل عنه. مرجعين هذه الثقة الى ان موعد الاكتتاب تزامن مع موعد استلام اغلب الموظفين لرواتبهم .. ومنها الرغبة في تعويض ما فات خلال اكتتاب شركة كيان.

    وفي سياق توقعه لإقبال واسع على الاكتتاب، عدد المحلل فايز الحربي جملة من الأسباب التي تميز «جبل عمر» عما سبقه من طروحات أولية، واصفا نشاط الشركة بالاستثنائي الحيوي، نظرا لموقع وطبيعة نشاطها القائم على تطوير منطقة جبل عمر في مكة المكرمة. وأضاف الحربي أن اكتتاب «جبل عمر» جاء في وقت تعاني السوق فيه من تداولات عقيمة، جعلت حتى النشاط المضاربي يفقد جدواه، الأمر الذي حول الاكتتابات إلى خيار شبه استراتيجي لدى معظم المتداولين، لاسيما صغارهم المتطلعين لأي شيء يعوضهم بحكم أنهم الأكثر تضررا من تراجع السوق.

    ولفت الحربي النظر إلى أن انخفاض السيولة المتداولة أسبوعيا إلى مستويات غير مسبوقة منذ حوالى عامين، أمر له دلالات سلبية مختلفة، لكنه بالمقابل لا يخلو من إيجابية مهمة وهي أن هذا الانخفاض حال دون ضرب السوق بشكل عنيف، حيث كانت السيولة العالية ستوفر الغطاء اللازم لتلك الضربة، وهكذا بدا شح السيولة من حسن حظ السوق ومتداوليها، حسب تعبيره. واستكمالا لصورة المشهد في السوق السعودية، عبر الحربي عن اعتقاده بأن تعاقب الاكتتابات بوتيرة سريعة هو خطة مدروسة من قبل هيئة السوق لإحداث تغيير جذري، بالتزامن مع ما سماه «استنزاف المحافظ»، الذي أفقدها كثيرا من وزنها، جراء تقلص عدد الأسهم في معظم المحافظ بنسب كبيرة. وجدد الحربي تأكيده على أهمية اكتتاب «جبل عمر» لفئات عريضة من المواطنين، ما سيحقق أرقاما قد تفوق التوقعات بعدة مرات، متوقعا أن ينجم عن هذا الإقبال انخفاض واضح في نسبة الأسهم المخصصة لكل مكتتب بحيث لا تتعدى الحد الأدنى للاكتتاب والمحدد بـ50 سهما فقط.

    وبدوره قال المحلل خالد الفايز إن اكتتاب «جبل عمر» من الفرص الاستثمارية المتميزة بنظر شريحة عريضة من المواطنين في المملكة، لاسيما وأنه يتعلق بالقطاع العقاري الذي يتوقع أن يواصل نموه المتسارع لعدة سنوات مقبلة. ورأى الفايز أن اجتذاب اكتتاب «جبل عمر» لثلاثة ملايين مكتتب في أضعف الاحتمالات، يعني أن الفرد لن يحصل على أكثر من 70 سهما في أفضل الحالات، ومن هنا فإن هناك اتجاها لعدم الاكتتاب بما يفوق الحد الأدنى، تلافيا لتجميد أية مبالغ مالية ريثما يتم رد الفائض.

    وبناء على هذا الرأي خلص الفايز إلى أنه لا خوف مطلقا من أن يؤدي اكتتاب «جبل عمر» لسحب سيولة كبيرة من السوق كما يشيع البعض، مضيفا أن السوق السعودية باتت تُظهر تغيرات جوهرية في حركتها لم تكن بمثل هذا الوضوح من قبل، ومن ذلك فصل اتجاه كثير من الشركات عن بعضها، بحيث اصبح من الطبيعي رؤية شركات تنخفض أكثر من مرة، دون أن تجر معها شركات أخرى إلى نفس الاتجاه.

    ومن جانبهم تفادى متداولون سعوديون الإفصاح عن عدد الأسهم التي سيكتتبون بها في شركة جبل عمر، لكنهم أكدوا أن «الأجواء المحيطة بالاكتتاب» تشير إلى استعداد واسع للإقبال عليه ومنذ أيامه الأولى، الأمر الذي يثير قلق هؤلاء بشأن الحصة التي سيتم تخصيصها لكل مكتتب، حيث تميل معظم توقعاتهم إلى أنها ستترواح بين 25 و40 سهما للفرد.

    اذ قال المستثمر منصور الزهراني إن لشركة «جبل عمر» الكثير من المزايا التي تجعلها قريبة من «الاكتتاب المثالي»، فهي -والكلام للزهراني- شركة نقية مجازة من مختلف العلماء، كما أنها ستستثمر أموالها في مجال ذي مستقبل مشرق من ناحية تنامي عائداته السنوية، لاسيما وأن المردود السنوي للعقارات في مدينة مكة مرشح للتضاعف مع التزايد المستمر لعدد زوارها من الحجاج، والمعتمرين طوال العام تقريبا.

    وأشار عبدالله البريكي إلى أن طرح اكتتاب «جبل عمر» بالتزامن مع استلام الموظفين لرواتبهم في الخامس والعشرين من الشهر الهجري سيعطي هؤلاء فرصة أكبر للمشاركة في الاكتتاب، خصوصا وأن الموظفين يشكلون نسبة لا يمكن تجاهلها من أعداد المكتتبين، مضيفا أن تحديد موعد الاكتتاب جاء موفقا من هذه الناحية، بعكس موعد اكتتاب «كيان» الذي لم يستفد منه الموظفون إلا قليلا. واعتبر المتداول خالد الهاجري أن هيئة السوق لم تترك لأحد خيارا عندما طرحت سلسلة من الاكتتابات المتلاحقة، وأنه كغيره من الأفراد مضطر إلى «مجاراة الأمر الواقع» وعدم تفويت المشاركة في الطروحات الناجحة، حتى ولو ضغط على نفسه ماليا؛ لاسيما وأنه «تلقى درسا مفيدا» من اكتتاب كيان الذي قيل الكثير عن عدم جدواه، وها هي أسهمه تباع قبل تداولها بمكسب يتراوح بين 150 و200%، على حد تعبيره.

  9. #29
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    رئيس أرامكو يطمئن العالم على سلامة إمدادات النفط رغم التقلبات الجوية

    المدينة - الدمام

    أكد عبدالله بن صالح بن جمعة، رئيس أرامكو السعودية، كبير إدارييها التنفيذيين، على أن الشركة تتابع التطورات المتعلقة بحركة الإعصار «جونو» واتخذت كافة التدابير لحماية موظفيها ومنشآتها وضمان استمرار تزويد العالم بالنفط، وقال إن جميع ناقلاتنا لديها تدابير مناسبة لمواجهة ذلك. فدرجة الاستعداد في الشركة ليست وليدة الساعة بل هي جزء من العمل وجزء من التوقعات لما يمكن أن يواجهه أسطولنا في أعالي البحار والمحيطات. ومن غير المتوقع أن تؤثر العاصفة على منشآت الشركة نظرا لبعدها.

    وتطرق خلال افتتاحه لمعرض تقنيات حماية البيئة الذي أقامته أرامكو السعودية في مقرها الرئيس بالظهران بمناسبة اليوم العالمي للبيئة إلى أن الطاقة الهيدروكربونية، ستبقى الخيار الأساسي للعالم لفترة طويلة من الزمن، وأن الطاقة البديلة لن تحل محلها بل ستكون متممة لها حتى في المستقبل المنظور.

    وقال إن هناك أبحاثا كثيرة نقوم بها في مراكزنا وبالتعاون مع المراكز البحثية الأخرى في المملكة والعالم ومع شركائنا الذين يشاطروننا الاهتمام في تعزيز حظوظ الطاقة البترولية لتكون طاقة خضراء أكثر صداقة للبيئة، المهم في المحصلة النهائية أن يكون هناك توافق ما بين التطور الاقتصادي للعالم وتطور حماية البيئة.

    وفي تعليق له على معرض تقنيات البيئة قال إن هذا المعرض كشف لنا كيف يسهم الإنسان بنشاطاته الاعتيادية اليومية في تلويث البيئة، وبالتالي لا بد أن يقوم كل منا بدوره تجاه المحافظة على البيئة، خاصة وأننا من خلال هذا المعرض نجد الكثير من التقنيات التي يمكن أن تساعدنا في ذلك. وهذا المعرض يشكل جهدا ممتازا في التوعية البيئية التي نسعى لتحقيق نقلة نوعية مع المجتمع حيالها، وأن نغرسها في جيل المستقبل بالتعاون مع الجهات التعليمية في المملكة، إذ أن من الملاحظ أن معدل النفايات لكل فرد يعتبر من بين الأعلى في العالم، وهدفنا تقليص ذلك.

    من جانبه قال هشام المسيعيد، مدير إدارة حماية البيئة في أرامكو السعودية: حرصنا في هذا المعرض على ألا نكون لوحدنا بل ننقل تجربتنا ونشارك الآخرين حيث استضفنا عددا من الجهات الحكومية والمصانع الأهلية لدعم نشر التقنيات الحديثة في حماية البيئة بين هذه الجهات وتسهيل سبل تبادل المعلومات ودعم توطين التقنيات وإشاعتها في القطاع الصناعي في المملكة، انطلاقا من حس المواطنة الذي يحرك الشركة في جميع أنشطتها البناءة.

    كما حرصنا في معرض هذا العام على التركيز على التقنيات الحديثة المستخدمة في حماية البيئة وآخرها ما توصلت إليه مراكز الأبحاث فيها لدعم جهود حماية البيئة.»

    وكان المعرض البيئي الذي أقامته الشركة حظي بحضور كبير شاركت في فعالياته من خارج الشركة كل من وزارة الزراعة، ممثلة بمركز أبحاث الثروة السمكية بالقطيف، ووزارة التربية والتعليم، وجمعية إدارة تقنية وحماية البيئة، والجمعية السعودية لبيئة المياه، وعدد من الشركات الوطنية الرائدة في تقنيات إعادة التصنيع والتدوير، المتعاونة مع أرامكو السعودية في عدد من المشروعات. أما من داخل الشركة فشاركت عدة إدارات بأجنحة مستقلة في هذا المعرض، هي إدارة حماية البيئة، والإدارة البحرية، وإدارة خدمات أحياء السكن، وإدارة المنافع، وجماعة مناصري البيئة.












    مطالبات بإقرار الإنترنت الكهربائي للقضاء على مشكلة بطء نقل المعلومات

    فهد الشيخ – جدة

    اشتكى متعاملون مع شبكة الانترنت من البطء الشديد في الدخول والحصول على المعلومات المطلوبة مما يكلفهم الكثير من الوقت والجهد والمال مع مرور الوقت .. وقالوا ان دول العالم تتقدم بسرعة هائلة في هذا المجال .. بينما لا تزال خدمة الانترنت السعودية وخصوصا dsl تتصف بالتكلفة العالية والبطء في التنفيذ والانقطاع المستمر فضلا عن عمليات الحجب المستمرة.

    بداية يقول ماهر نجار : منذ عام تقدمت للحصول على خدمة dsl والنتيجة لا شيء، كما ان احد اصدقائي تقدم للخدمة منذ أكثر من عام وعندما اتصلوا به للتركيب انتظرهم ولم يحضروا ثم اتصلوا به في اليوم التالي ووعدوه في يوم آخر واستأذن مرة أخرى من عمله وتكرر الموقف .. ثم حددوا موعدا ثالثا فحضروا للتركيب ولكن المفاجأة أنهم قالوا له انه لا توجد إمكانية للتركيب.

    ومن جهته قال علي الناصري: أعاني وغيري الكثير من بطء خدمة الـ dsl من حيث التصفح والتحميل .. مما جعلني أتنقل من شركة مزودة بالخدمة إلى أخرى لعلي أجد الفرق .. ولكن لا جديد .. فالفرق بين الشركات بسيط ولا يذكر ، ولا حل إلا بوجود شركات قوية ومنافسة لتتحسن الخدمة.

    وقال عبدالله القديري: الانترنت عن طريق الاتصال بالهاتف بطيء ومكلف مقارنة بأسعار الانترنت في كثير من الدول ، وخدمة (دي اس ال) رغم السعر العالي غير متاحة للجميع بسبب عدم إمكانية تغطية المقاسم لكافة العملاء، حيث تلجأ الكثير من الشركات لاستخدام خدمة الانترنت المقدمة عن طريق الأقمار الصناعية ذات التكلفة الباهظة حتى يتمكنوا من استخدام انترنت بجودة كبيرة وسرعة عالية تلبي الاحتياجات.

    ولنضع يدنا على جزء من العلاج التقت المدينة بعدد من المختصين في تقنية الحاسب الالي والخدمات المقدمة من خلاله .. حيث قال المهندس اكرم الياس مدير عام شركة الكمبيوتر الدولية: نلاحظ تحسنا لا بأس به في سرعة الانترنت مقارنة بالسابق ولكن طموحنا اكبر من ذلك، وارى عدة حلول لهذا البطء مقارنة بسرعة النت في الخارج منها الشبكة الكهربائية والاقمار الصناعية والفايبرهوم والكيبل، وافضلها نظام الكيبل لسببين الاول سرعته العالية والثاني هو قدرة مزود الانترنت عن طريق الكيبل عمل كنترول فهو رقيب اجتماعي جيد.

    ويرى المهندس عبدالمنان وهو مهندس في شركة كبرى للحاسب الالي أن التقنية الذكية تكمن في تقديم خدمة الانترنت وتكمن في تطوير وتأهيل الشبكة الكهربائية لنقل المعلومات فهي تقدم خدمات انترنت ذات سرعة عالية لأكبر شريحة ممكنة من المجتمع وذات تكلفة منافسة وميزتها انه يمكن استخدام الانترنت من أي مخرج للكهرباء في المنزل أو المكتب وبالتالي إمكانية تعدد الأجهزة المستخدمة ودون الحاجة لتعدد أو شغل خطوط الهاتف. واضاف: ومن الحلول لتقديم خدمة الانترنت ذات السرعة العالية .. الأقمار الصناعية فهي تزيد بمئات الأضعاف من ناحية السرعة وهي خدمة ممتازة للمؤسسات والشركات، ولكن للأفراد بها خطورة من ناحية أن كل شيء مسموح في التصفح مما قد يؤثر سلبا في الأخلاقيات .. والتوجه العالمي حاليا هو إيصال الانترنت لأي مكان في العالم عن طريق الاقمار الصناعية والمتأمل للوضع الحالي للانترنت في المملكة لا يساعد على الوقوف أمام هذا الزحف فيجب توفر الانترنت في المملكة بسعر مخفض وبسرعات عالية لكي لا يجد الاتصال بالانترنت عن طريق الأقمار الصناعية سوقا رائجا في المملكة.

  10. #30
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    المملكة مؤهّلة للوصول إلى قائمة أفضل 10 دول في الاستثمار عالميا

    تركي فردان ـ الخبر

    كشف تقرير للهيئة العامة للاستثمار السعودية إن المملكة مؤهلة للوصول إلى قائمة أفضل 10 دول في العالم من حيث تنافسية بيئة الاستثمار بنهاية عام 2010. وأوضح التقرير الذي وزع امس الاول أن الهيئة تهدف إلى تحسين بيئة الاستثمار ، وتخصص لهذا الهدف 50 بالمائة من جهدها ووقتها . واضاف أن الهيئة ستتولى متابعة تطبيق الاتفاقيات التي سبق أن وقعتها مع عدة جهات حكومية من أجل إيجاد آليات عمل وحلول للمعوقات التي تواجه المستثمرين ،ورفع تقرير دوري يتضمن نتائج المتابعة كل ثلاثة أشهر .

    واكد التقرير أن نسبة البنود التي بادرت الجهات الحكومية إلى تفعيلها ووضعها موضع التنفيذ ارتفعت إلى 83 بالمائة من إجمالي عدد البنود والموضوعات المتفق عليها. واشار إلى أن هناك آثارا إيجابية ملموسة أحدثتها هذه الاتفاقيات وانعكست على البيئة الاستثمارية بالمملكة . وذكر التقرير أن الهيئة مدركة أن هدف 10 في 10 يحتاج العديد من الخطوات والمبادرات العملاقة .

    وقال التقرير ان الهيئة رخصت العام الماضي لـ 1389 مشروعاً أجنبيا ومشتركا ، بلغ إجمالي التمويل الكلي لها 253 مليار ريال، بنسبة نمو قدرها 25 بالمائة مقارنة بعام 2005 ، وقالت الهيئة إن خطتها تركز على استقطاب استثمارات أجنبية ومشتركة تتجاوز 300 مليار ريال خلال عام 2007 . واضافت انه تم تقديم العديد من الاستثمارات الفنية والإدارية واللوجستية لعدد من الشركات الأجنبية التي تخطط للاستثمار في قطاع الطاقة بالمملكة.












    عقوبات تصل إلى 50 الف ريال وإيقاف ستة أشهر وسحب الترخيص من مؤسسات العمرة المخالفة

    سمية الثقفي - جدة

    كشف وكيل وزارة الحج لشؤون العمرة الدكتور عيسى رواس لـ (المدينة) بأن عدد التأشيرات الصادرة للعمرة حتى تاريخ 13/5/1428هـ (1035465) تأشيرة بزيادة مقدارها (116296) تأشيرة عما كان عليه الوضع في نفس التاريخ من العام الماضي .. كما بلغ عدد المعتمرين الواصلين فعلياً (782361) معتمراً بزيادة مقدارها (104579) معتمراً. ومع هذه الزيادة التي قدرت بنسبة 15% عن عام 1427هـ فإن نسبة التخلف انخفضت بشكل عام وخاصة من قبل الدول التي ترصد عليها عادة حالات تخلف مرتفعة.

    كما أكد الدكتور رواس على أن وزارة الحج تسعى جاهدة إلى العناية بالمعتمر والحفاظ على حقوقه والتأكد من تقديم أفضل الخدمات له بفضل التنسيق الدائم والمستمر بين وزارة الحج والقطاعات المعنية بوزارة الداخلية كما أن الضوابط التي تمت خلال العام الماضي ستطبق ذاتها في العام الحالي مع القليل من التقنين حيث أن النتائج التي أثمرت من تطبيق النظام الماضي خفضت نسبة التخلف بفضل تطبيق إيقاف نظام منح التأشيرات ووقف الوكيل الخارجي عندما تبلغ نسبة التخلف المسجلة عليه 3% إضافة إلى توقف الشركة أو المؤسسة السعودية في بلد ما عندما تبلغ نسبة التخلف المسجلة عليها 5% .. وفي عام 1429هـ ستوقف الشركات عند بلوغها نسبة تخلف 2% .. وتوقف الشركة أو المؤسسة السعودية في جميع دول العالم عند بلوغ نسبة التخلف المسجلة عليها من المعتمرين 10%.

    وأضاف يقول ان العمل بالضوابط والمعايير التي اتخذتها وزارة الحج خلال فترة العمرة لعام 1427هـ ستكون مستمرة لهذا العام أيضاً مع التأكيد على مسألة تفويج التأشيرات والمتابعة الإلكترونية أولاً بأول، إضافة إلى أن تفعيل نظام منح التأشيرات لأي مرخص له تكون مشروطة عادة بتقديم خطة تشغيلية لوزارة الحج عن النشاط في مجال خدمات المعتمرين خلال فترة العمرة بأكملها، من أعداد التأشيرات والجنسيات من كل شهر وعدد الوكلاء الخارجيين في كل دولة لضمان وضوح أداء الشركة أو المؤسسة منذ بداية فترة العمرة.

    وتابع: كما يجب أن تكون هذه المؤسسة معتمدة من قبل الجهة المختصة بوزارة الحج وتتم برمجتها في النظام الآلي لمنح التأشيرات لمتابعة التقيد والتنفيذ، واشتراط وجود تصريح ساري المفعول من جهة الاختصاص ليكون ضمن حزمة الخدمات، وتفعيل التصريح الأمني الصادر من قبل الجهة المختصة بوزارة الداخلية وعدم تفعيل نظام منح التأشيرات للمرخص له إلا بعد الحصول عليه، والاستمرار في اشتراط عضوية منظمة الإياتا العالمية للوكيل الخارجي، إضافة إلى تنفيذ حملة توعوية وإعلامية داخليا وخارجيا بهدف تنبيه المواطن والمقيم والمعتمر بأضرار التخلف المختلفة وسلبياته على المجتمع والعقوبات التي تطبق بحق المخالفين وذلك بالتنسيق مع الجهات المختصة، يلي ذلك اتخاذ الإجراءات اللازمة مع الجهات المعنية لإيقاف قدوم المعتمرين بعد اليوم الأخير من شهر رمضان من كل عام هجري.

    وعن كيفية متابعة ومراقبة أداء الشركات والمؤسسات التي تتولى تقديم خدمات المعتمرين أوضح الدكتور رواس بأن هناك لجانا رقابية ميدانية مختصة بالوزارة تتولى متابعة حالات التقصير ومعالجتها وإنهاءها بشكل فوري ومعاقبة الجهة المقصرة كما تتولى فرق المتابعة الإلكترونية متابعة الخطط التشغيلية لهذه الشركات ومدى تقيدها بها واتخاذ الإجراءات اللازمة في حين ثبوت مخالفة معينة.

    وحول سؤال عن التوضيح لما حدث في العام الماضي من مشكلات في مغادرة مجموعة من المعتمرين وكانت الشركات الناقلة هي السبب الرئيسي وراء ذلك .. اجاب الدكتور رواس بأن مغادرة المعتمرين بعد أداء المناسك تتم وفق برنامج زمني معروف وضوابط محددة وضعتها وتتابع تطبيقها على مدار الساعة لجان المراقبة والمتابعة بالوزارة لرصد المخالفين ومحاسبتهم ، حيث رصدت هذه اللجان بعض حالات التقصير من قبل بعض شركات النقل البحري، وشركات الطيران في الوفاء بالتزاماتها بمغادرة المعتمرين القادمين عن طريقها في المواعيد المحددة ووفقا لما يحملونه من حجوزات مؤكدة ، وتدخلت الوزارة في حينه وألزمت تلك الشركات بتأمين مقاعد المغادرة لأولئك المعتمرين ، كما ألزمتها بتوفير السكن لهم لحين وصول الرحلات البديلة.

    وقال ان اسباب التخلف تعود الى النقص الحاد في عدد السفن المخصصة لنقل المعتمرين المصريين القادمين عن طريق ميناء العقبة ، حيث لم تلتزم الشركات الناقلة بقدوم المعتمرين وفقا لأسقف الطاقة البحرية الناقلة وتجاوزتها في مرحلة القدوم مما كان له انعكاسات سلبية كبيرة في مرحلة المغادرة ، نظرا لأن القدوم يكون على مدار شهري شعبان ورمضان بينما يرغب الكثير من المعتمرين المغادرة عقب انتهاء شهر رمضان المبارك لقضاء عيد الفطر بين أهلهم وذويهم . وتم التنسيق مع الجانب المصري للتقيد بالطاقة الناقلة قدوما ومغادرة ، كما ضبط ذلك الكترونيا من خلال أنظمة العمرة . اضافة الى إخفاق شركة طيران النيزك الليبية في الوفاء بالتزاماتها لإعادة المعتمرين القادمين على رحلاتها نتيجة تخفيض عدد طائراتها من طائرتين يوميا إلى طائرة واحدة فقط . كما واجهت بعض المعتمرين العراقيين صعوبات في العودة نتيجة لسماح الجهات المختصة في المملكة بقدوم طائرات تقل المعتمرين من العراق مباشرة ، ونتيجة لعدم انتظام فتح الأجواء العراقية أمام تلك الطائرات لرحلات العودة.

    وحول كيفية محاسبة الجهات التي تترصد حالات التقصير في آداء مهامها قال: نصت المادة الثامنة من تنظيم خدمات المعتمرين على أن « تشكل لجنة دائمة في وزارة الحج من وزارة الداخلية ووزارة التجارة ووزارة الحج يكون أحد أعضائها مؤهلا شرعيا ، تختص باستقبال الشكاوى المقدمة من المعتمرين أو من الجهات الرسمية ، والتحقيق فيها والتوصية بتوقيع العقوبة المنصوص عليها في المادة السابعة من هذا التنظيم ، واستحصال قيمة الخدمات التي لم يؤدها المرخص وردها إلى المعتمرين وفقا لما تحدده اللائحة التنفيذية « . كما نصت المادة التاسعة من التنظيم على أنه « يتم تطبيق العقوبات المنصوص عليها في المادة السابعة من هذا التنظيم بقرار من وزير الحج « ، وحددت المادة السابعة العقوبات التي تعاقب بها الشركات التي تخل بأحكام التنظيم إما بالغرامة المالية التي لا تزيد عن خمسين ألف ريال ، أو الإيقاف عن العمل بالترخيص لمدة لا تزيد عن ستة أشهر من مدة تأشيرات العمرة ، أو إلغاء الترخيص الممنوح للمؤسسة أو الشركة.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 28 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-11-2007, 02:57 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:45 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 9 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 21-09-2007, 05:12 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 15-06-2007, 05:13 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 19/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 09-03-2007, 03:48 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا