إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 43

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    بورصة مصرية للمشروعات الصغيرة والمتوسطة تبدأ منتصف يوليو


    القاهرة: محمد الضبعان

    يبدأ العمل في بورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر منتصف يوليو المقبل حيث سيسمح بقيد شركات عربية. وسوف يتم إنشاء السوق داخل الإطار التنظيمي لبورصتي القاهرة والإسكندرية ووفقا لنظام التداول نفسه وليس كبورصة منفصلة.
    وتنقسم بورصة المشروعات الصغيرة والمتوسطة إلى جدولين يخصص الأول للشركات الصغيرة التي مازالت في مراحلها الأولى و يتراوح رأسمالها ما بين 250 ألف جنيه ومليون جنيه.
    بينما يخصص الجدول الثاني للشركات متوسطة الحجم والتي يتراوح رأسمالها ما بين مليون جنيه و10 ملايين جنيه.
    و يحق للجنة قيد الأوراق المالية ببورصتي القاهرة والإسكندرية أن تتجاوز عن أي شرط من شروط القيد على أن تعد الشركة بالوفاء بهذا الشرط في مدة زمنية بعد إتمام عملية القيد.
    وتتضمن إجراءات القيد وجود راع للشركة وهو مؤسسة أو شركة تضمن حسن أداء الشركة المقيدة كما تسهم في توعية الشركة وتدريبها على الالتزام بقواعد القيد على أن يتولى أيضا الراعي دراسة السوق واستقطاب الشركات الواعدة لكي يتم قيدها في البورصة وسيتطلب ذلك وجود قائمة بالرعاة المؤهلين المعتمدين من قبل البورصة المصرية والهيئة العامة لسوق المال المصرية التي يمكن للشركات الراغبة في القيد في قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة أن تتعامل معهم.
    وقال الرئيس التنفيذي لشركة النعيم للسمسرة ياسر المصري إن بورصة المشروعات الصغيرة تعد سوقا مختلفة تساعد بقوة في تنشيط المشروعات الصغيرة من خلال إيجاد تمويل غير مكلف ولا يؤدي إلى أعباء على المستثمر خاصة أن التمويل البنكي محمل بفوائد عالية تثقل كاهل تلك المشروعات.












    الصين تدعو واشنطن للحوار بشأن اليوان بدلا من الضغط عليها
    الدولار يرتفع لأعلى مستوى في 4 سنوات ونصف أمام الين


    لندن، بكين: رويترز

    ارتفع سعر الدولار إلى أعلى مستوياته في 4 سنوات ونصف السنة أمام الين أمس مواصلا مكاسبه بعد صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية أمس التي عززت وجهة النظر القائلة بأن مجلس الاحتياطي الفدرالي قد لا يرفع سعر الفائدة هذا العام.
    وكان ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية إلى أعلى مستوياتها في 5 سنوات هذا الأسبوع بسبب توقعات اقتصادية إيجابية قد عزز الطلب على الدولار.
    وتراجع الين بسبب ارتفاعات الأسعار في أسواق الأسهم التي أسهمت في استمرار الإقبال على المخاطرة مما دفع المستثمرين للاقتراض بالين لتمويل استثمارات في أصول ذات عائد أعلى.
    وخلال التعاملات ارتفع سعر الدولار ربع نقطة مئوية إلى 122.96 ين وهو أعلى مستوياته منذ ديسمبر عام 2002. وارتفع الدولار كذلك أمام اليورو إلى 1.3302 بعد أن بلغ أعلى مستوياته في 11 أسبوعا أول من أمس.
    من جهة أخرى دعت الصين المشرعين الأمريكيين أمس لمعالجة قضايا مثل تحديد قيمة سعر صرف اليوان من خلال حوار بين أطراف متكافئة بدلا من محاولة الضغط على بكين.
    وكانت الحكومة ترد على مشروع قانون طرحه 4 من أعضاء مجلس الشيوخ أول من أمس يهدف إلى الضغط على الصين لترك عملتها ترتفع بمعدل أسرع.
    ويعكس مشروع القانون الإحباط المتنامي في الكونجرس بسبب العجز التجاري الأمريكي الضخم مع الصين والذي بلغ مستوى قياسيا عند 233 مليار دولار العام الماضي.












    أنفستكورب يشتري شركة دنماركية بـ 1.1 مليار دولار


    دبي: رويترز

    قال بنك أنفستكورب البحريني أمس إنه اتفق على شراء شركة ايكوبال الدنماركية لصناعة الأسقف مقابل 850 مليون يورو (1.13 مليار دولار) من مجموعة مستثمرين من بينهم صندوقان للاستثمار في الأوراق المالية.
    وأوضح أنفستكورب في بيان أن الصفقة ترفع قيمة عمليات التملك التي قام بها منذ بداية العام إلى 2.8 مليار دولار.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    هل أضحى الهبوط الضمان الوحيد ضد تكرار الصعود المبالغ فيه؟!
    سيولة المتداولين.. بين خسائر المسار الهابط وأرباح الاكتتابات!!



    انتابت سوق الأسهم هذا الأسبوع أزمة تراجع شديدة أدت إلى انخفاضات متتالية على مستوى كل أيام الأسبوع باستثناء السبت. وقد تباينت الأسباب المفسرة لهذه الانخفاضات ما بين التهديد الإيراني إلى استمرار الاكتتابات وحالة التشاؤم التي تفرضها على ضعف معدلات السيولة، وما بين العنصر الرئيسي والأكثر أهمية، وهو استمرار حركة التصحيح والمسار الهابط منذ 474 يوماً. وإذا كان هناك قناعة بضعف تأثير المتغيرات السياسية على السوق السعودي في المنطقة المحيطة، إلا أنه لا يوجد أحد يمكن أن يفترض سريان ذلك على التصعيد الإيراني الأخير. ولكن إذا افترضنا صدق هذه الفرضية بتأثر السوق بهذا التصعيد؛ فلماذا استمر تراجع السوق حتى بعد صدور نفي لهذا التهديد. وفضلاً عن ذلك فإنه يفترض أن تكون أسواق المال الخليجية التي تقترب حدودها الجغرافية أكثر من إيران أكثر تأثراً من السوق السعودي، ولكن الواقع العملي يشير إلى عكس ذلك... وهنا يثار الجدل من جديد حول امتزاج العامل السياسي بعوامل الميل التلقائي للهبوط أكثر من ذلك؛ فلماذا في كل مرة يتم استغلال مثل هذه العوامل، سواء سياسية أو غير سياسية لخلق أو بالأحرى استعادة مسارات هابطة كامنة للسوق؟ وإلى متى سيستمر هذا الوضع الكامن للهبوط؟ وما القاع المستهدف؟ وهل فعلاً بات قريباً أم أنه سيتجدد مثلما يحدث في كل مرة؟ وإذا كانت غالبية الأسهم الاستثمارية قد وصلت إلى مستويات عادلة، كما تشير العديد من التقارير المتخصصة، وهي الأسهم الأكثر عدداً وحجماً وتأثيراً في السوق... فهل يمكن القول إن السوق سيظل في كبوته انتظاراً لتصحيح أسهم خاسرة لا تساهم مجتمعة سوى بما لا يزيد على 5% تقريباً في هذه القيمة السوقية، أم أن السوق قد اعتاد على الهبوط.. وصار الهبوط هو الضمان الوحيد ضد عدم تكرار الصعود المبالغ فيه كالماضي؟

    انخفاضات متتالية ومنتظمة ومتدرجة خلال الأسبوع

    رغم أن السوق بدأ أسبوعه على صعود يوم السبت الماضي عندما أغلق عند 7453 نقطة رابحاً 89.8 نقطة، إلا أنه بدءاً منذ يوم الأحد حتى يوم الإغلاق الأسبوعي يوم الأربعاء أحرز انخفاضات متتالية خسر المؤشر خلالها 378 نقطة. وقد ساد الشعور بأن ضغوط الأسهم البنكية وبدء اكتتاب جبل عمر هما السبب وراء هبوط يوم الأحد الماضي. أما يوم الاثنين مع التهديدات الإيرانية فزادت حدة الهبوط ليخسر المؤشر 203.2 نقطة عندما أغلق على 7172.6 نقطة، وتحدث الجميع عن مبرر منطقي بسوء الحالة النفسية للمتداولين، وأنها مبررة بهذا التصعيد. ولكن استمر الهبوط يوم الثلاثاء حين خسر المؤشر 97.1 نقطة جديدة رغم نفي التهديدات المزعومة، بل استمر الهبوط حتى يوم الأربعاء عندما وصل المؤشر إلى قاع جديد عند 7022 نقطة، ولكنه تمكن من تعويض خسائره عند الإغلاق ليغلق خاسراً فقط 0.99 نقطة أو لنقل إنه إغلاق على عدم تغير. وبعيداً عن شكل هذا الإغلاق المفتعل عند 7074.5 نقطة، فإن السوق خسر في أسبوعه نحو 288.5 نقطة أو ما يعادل 3.92%. وهنا يثار التساؤل: هل هبوط هذا الأسبوع نتيجة الاضطراب السياسي أم أنه حلقة جديدة في سلسلة الهبوط التصحيحي المستمرة؟

    الأربعاء.. كل أسواق الخليج تحقق صعوداً باستثناء السعودي والقطري!!

    البعض يبرر هبوط المؤشر السعودي هذا الأسبوع بنحو 3.92% بالتصعيد السياسي الأخير. نعم.. كان لهذا التصعيد أثر نفسي سلبي يوم الاثنين وتسبب في خسارة المؤشر 203.2 نقطة، إلا أن هذه الخسارة جاءت أعلى من معدلات استجابة أسواق المال الأخرى في دول الجوار، مثل دبي التي لم تخسر سوى 1.37% يوم الاثنين، بل إن هذه الأسواق عادت إلى طبيعتها يومي الثلاثاء والأربعاء، وبدأت تربح وتخسر بحسب معاييرها السوقية؛ بدليل أن سوق دبي ربح يوم الثلاثاء 0.54% ثم ربح الأربعاء 1.53% بل إن كل أسواق الخليج عادت إلى طبيعتها يوم الأربعاء الماضي، بشكل أحرزت خلاله جميع هذه الأسواق صعوداً بنسب متباينة باستثناء سوقي السعودية وقطر؛ أي أن العامل السياسي لم يؤثر سوى يوم الاثنين وانتهى تأثيره تماماً تقريباً يومي الثلاثاء والأربعاء، وكل ذلك رغم معرفة أن التصعيد السياسي كان يتوقع أن تكون له تأثيرات أوسع وأشد قسوة في أسواق الإمارات التي تقترب حدودها الجغرافية مع إيران، فإذا لم يكن التصعيد السياسي هو السبب... فما سبب الانخفاضات؟

    أسباب الهبوط؟

    ما دام أن التصعيد السياسي هذا الأسبوع لم يؤثر سوى يوم الاثنين، فإن السوق يعتقد أنه سعى لاستغلال هذه الشرارة لاستعادة المسار الهابط من جديد. ورغم أن البعض يبحثون عن مفسرات لهذا الهبوط؛ إذ يعتقد بعضهم أن توالي وتعدد الاكتتابات الجديدة هو السبب، والبعض الآخر يعزيه إلى سيطرة الحالة النفسية التشاؤمية التي تعمل ضد ضخ سيولة جديدة في السوق. والبعض يربطه بتحول كثير من المستثمرين إلى أسواق استثمارية أخرى مثل العقار والصناعة وغيرهما، إلا أنه يعتقد أن كل هذه المفسرات لا تبدو منطقية؛ فالتفسبر الوحيد المنطقي أنه مسار هابط ومستمر. ومن يرغب في تفسير منطقي فليدلنا على تفسير للهبوط المتواصل منذ مارس من العام الماضي. نفس الأسباب التي أدت إلى الهبوط في الماضي هي التي تقود الهبوط في الحاضر... فقط القاع الذي يتحرك منه المؤشر الآن هو المختلف كثيراً عن كل الانخفاضات على مدى العام الماضي.

    تراجعات المؤشر اليوم أهم من تراجعات العام الماضي!!

    إجمالاً بانخفاض هذا الأسبوع يكون هذا المسار قد أفقد السوق نسبة 66% أي تسبب في خسارة السوق نحو ثلثي قيمته. البعض يتحدث عن هذين الثلثين كما لو كانا مجرد أوراق نقدية خسرها السوق، ولكنها للأسف هي سيولة وأصول وأملاك وعقارات ما يزيد على مليونين من المستثمرين في السوق؛ لذلك، فإن الثلث المتبقي يمثل أهمية كبرى لكل مستثمر دخل هذا السوق قبل مارس من العام الماضي ولم يخرج منه حتى الآن؛ فكل نقطة يخسرها المؤشر الآن تكتسب أهمية خاصة؛ لأنها تحدد مقدار الانخفاض، ليس في أصول هؤلاء الأفراد، ولكن في مقدرتهم الشرائية.

    يوم الاثنين الماضي.. واختبار القوة المالية للشركات

    تعتبر التصعيدات السياسية الشديدة من أكثر العوامل التي تختبر قوة وتماسك المراكز المالية للشركات. وبالفعل يعتبر الأسبوع الماضي، خصوصاً يوم الاثنين، من أيام الاختبار الحقيقي للشركات في السوق المحلي؛ فقد تخلخلت واهتزت كل الأسهم، ولكن تأثير هذا التخلخل جاء متفاوتاً بالشكل الذي يوضح مدى قوة المراكز المالية للشركات؛ فقد تراجعت كل الأسهم، ولكن بنسب متباينة، حيث تراجعت أسعار نحو 16 شركة بنسب تزيد على 7% في مقابل 31 شركة تراجعت بنسبة ما بين 3.5 و7%. أما الأمر اللافت للنظر فهو وجود نحو 19 شركة تماسكت في وجه التوتر، لدرجة أن خسائرها لم تتجاوز نحو 1.8%. ولعل معظم هذه الشركات تنتمي للبنوك والأسمنت. إن أزمة الاثنين الماضي كشفت جانبين، أولاً تلك الشركات التي لا تزال تعتريها فقاعات، حيث خسرت بنسب مرتفعة. وثانياً تلك الشركات ذات الأداء الماضي الضعيف التي هرول المتداولون للتخلص منها.

    الشركات الأكثر عرضة للهبوط

    من اللافت للنظر أن كل الشركات التي أدرجت في التداول مؤخراً جاءت خسائرها خلال يوم الاثنين الماضي مرتفعة، حيث خسرت العبد اللطيف 4.1% والفخارية 9.6% والحكير 6.2% وملاذ 3.2% وميد غلف 5.7%.

    الاكتتابات المنتهية والحالية والمستقبلية

    انتهى اكتتاب ضخم هو اكتتاب كيان الذي طرح 675 مليون سهم، وجار حالياً الاكتتاب في جبل عمر في نحو 201 مليون سهم، وأعلن مؤخراً عن طرح الشركة الدولية للمواصلات نحو 5.5 مليون سهم. وقد شكل الأول ضغطاً على السوق، والثاني يمكن أن يكون أيضاً قد ضغط بعض الوقت على المؤشر، إلا أن المستقبل يحمل في طياته المزيد من هذه الضغوط؛ فها هي المملكة في انتظار ركوب القطار، ووراءها الإنماء، وربما الأهلي، وربما مصافي أرامكو وغيرها، ثم قد يتطرق الأمر إلى المدن الاقتصادية الجديدة ثلاثتها، ويستمر الطرح حيث من الواضح أن هيئة السوق تتخذ لنفسها هدفاً تسابق الزمان لإحرازه.. ربما هدف زيادة عدد شركات السوق إلى 200 شركة، ولكن إلى متى تستطيع السيولة المحلية تغطية كل هذه الأطروحات بدون عجز أو اختلال في معادلة السيولة المتداولة في السوق حالياً.

    سيولة الأفراد.. بين خسائر السوق وأرباح الاكتتابات

    إن معادلة السيولة النقدية في أيدي الأفراد المتداولين في سوق الأسهم أصبحت من أصعب المعادلات التي يمكن أن تواجه أي اقتصادي؛ فكل فرد منذ فبراير الماضي تتأثر سيولته النقدية بخمسة عوامل رئيسية:

    1- خسائر متجددة من المسار الهابط المستمر منذ 26 فبراير 2006م.

    2- أرباح المضاربة.

    3- أرباح الاكتتابات من آن لآخر.

    4- نفقات معيشة متزايدة كما هو الحال في كل دول المنطقة.

    5- تدفقات سيولة جديدة من الاقتراض البنكي ذي التسهيلات المتسعة.

    لسوء الحظ أن كل الدلائل تشير إلى أن الحصيلة النهائية هي مزيد من الضغوط على المقدرة المالية للفرد نتيجة حصيلة خسارة صافية، إلا أن الأمر لا يقف عند حدود إحراز الفرد مجرد خسارة بنسبة معينة، ولكن يمتد إلى تزايد هذه الخسارة بوتيرة ليست صغيرة، بل تتصف بسمة الاستمرارية. إن أي فرد إن خسر نصف ماله في صفقة معينة، فإنه سيتعامل مع الأمر بعد انتهاء الصفقة على وضع أنه خاسر، وسيبدأ يعيد تنظيم أوراقه لكي يكون مستقبله أفضل من ماضيه، إلا أن هؤلاء المتداولين في السوق منذ 15 شهراً تقريباً، وهم يعيدون تنظيم أوراقهم من آن لآخر تحسباً لأن يكون هذا التنظيم آخر طريقهم للخسائر، ولكن في كل مرة يتكرر هذا التنظيم، وأن الطريق لا يزال يحوي المزيد من الخسائر. وهنا ينبغي التفكير: هل السيولة النقدية المتاحة في السوق لا تزال كافية لاستيعاب الاكتتابات الجديدة أم أن هناك حاجة الآن إلى فتح السوق لمزيد من المستثمرين؟ ألا يمكن انتقاء شرائح إضافية من المستثمرين الأجانب؟ ألا يمكن البحث عن وسائل جديدة لتخفيف الضغط على المؤشر نتيجة استخدام السيولة في الاكتتابات؟

    تأكد احتياطيات المملكة النفطية... محفز قوي

    تم الإعلان عن تقرير دولي صادر عن شركة النفط البريطانية (بريتش بتروليوم) يؤكد استمرارية زيادة احتياطيات السعودية من النفط والغاز. وصدر هذا التقرير ليدحض كل مزاعم بعض الدول التي تشكك في مصداقية هذه النسب المعلنة عن معدلات الزيادة في حقول النفط السعودية وإنتاجيتها والاحتياطيات المتبقية بها. وأكد التقرير أن احتياطيات النفط السعودية المؤكدة بلغت في نهاية عام 2006 نحو 264.3 مليار برميل، بشكل جعلها تصل إلى نحو 21.9% من إجمالي الاحتياطيات العالمية. هذا التقرير يعلن عن خبر يفترض أن يؤثر في مستقبل الإيرادات الحكومية كافة؛ وبالتالي يفترض أن يكون له تأثير واضح في الحالة النفسية للشركات، ومن ثم الأسهم السعودية. ولو صدر مثل هذا التقرير في أي دولة أخرى لربما شهد سوقها المالي طفرة سعرية جديدة، ولكن كأن أحداً لم يسمع به في السوق المحلي؛ فهل اعتاد السوق الاستجابة للأخبار السيئة فقط؛ ليتخذ لنفسه مساراً هابطاً؟ إن الاقتصاد الوطني ينمو ويتطور كل يوم، وكل يوم لديه محفز قوي ربما لم يشهده من قبل، ولكن سوق الأسهم لا يزال بعيداً ومصراً على النزول.

    مفاهيم استثمارية خاطئة في السوق

    هل المضاربة في الشركات الاستثمارية الرابحة تعتبر استثماراً؟ بالطبع لا تعتبر استثماراً، بل هي مضاربة، والسوق الآن لا يشجع على المضاربة في الشركات الرابحة، فما بالنا بالخاسرة؟ لأن خسائر المسار الهابط في الغالب تفوق أرباح المضاربة على المدى المتوسط. وينطبق ذلك على عموم المضاربين باستثناء فئات صغيرة جداً قادرة على التحايل أو استخدام أساليب معينة تتمكن من خلالها من التأثير في اتجاهات وتحركات أسهم معينة؛ وبالتالي تكون أرباحها المضاربية أعلى من خسائر المسار الهابط؛ أي أنه من الخطأ القول إن من يضارب في شركة استثمارية أصبح مستثمراً، بل هو مضارب، سواء في شركات خاسرة أو رابحة. إن الاستثمار المجدي الوحيد بالسوق الآن هو انتقاء شركات استثمارية رابحة والاستثمار فيها على مدى ما بين المتوسط إلى البعيد. ولكن ينبغي أولا توقع معدلات الهبوط في أسعار هذه الشركات وحساب معدلات عوائدها وأرباحها الموزعة للتيقن من حجم العائد الصافي بها خلال الفترة المحددة للاستثمار. وهذا الاستثمار لا يتطلب متابعة شاشة التداول.

    ثانيا: يثار التساؤل كثيرا حول: هل معنى أنه طالما أن السهم يتداول بسعر ما بين 10 و20 ريالاً فإنه قد انتهى تصحيحه أو أن سعره عادل؟ هذا الافتراض خاطئ وبعيد عن الدقة؛ فلا علاقة بين مستوى السعر الظاهري وسعره العادل؛ فقد يكون سعر السهم أقل من 15 ريالاً، ولكنه متضخم. والسعر العادل يحسب بمعادلة خاصة.. وربما بعض الشركات قد يتطلب أن يصبح سعرها أقل من عشرة ريالات لكي يصبح عادلاً.

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال












    بنك البلاد يعلن نتائج اليوم الخامس لاكتتاب شركة (جبل عمر)


    الرياض - «الجزيرة»

    كشف بنك البلاد المستشار المالي ومدير الاكتتاب ومتعهد التغطية لاكتتاب شركة جبل عمر للتطوير عن نتائج الاكتتاب المنفذة حتى تاريخ 13-6-2007م أن عدد طلبات الاكتتاب بلغ 453.479 طلباً، وبلغ عدد المكتتبين 1.856.740 مكتتباً، بحجم مبالغ وصلت إلى 1.745.090.000 ريال سعودي، وقد تم الاكتتاب بعدد 174.509.000 سهم أي بنسبة تغطية وصلت إلى 86.65% من عدد الأسهم والقيمة.

    وقد توزعت طلبات الاكتتاب المنفذة حسب المناطق بنسب متفاوتة من حيث أعداد الطلبات والمكتتبين والأسهم والمبالغ، حيث وصلت الطلبات في المنطقة الوسطى 310.453 ألف طلب وبنسبة 68%، وفي المنطقة الغربية 135.518 ألف طلب بنسبة 30% أما المنطقة الشرقية فقد بلغت الطلبات 7.508 آلاف طلب بنسبة 2%.

    وفيما يتعلق بالمكتتبين فقد بلغ العدد بالمنطقة الوسطى 1.225.842 مكتتباً وبنسبة 66%، وبالمنطقة الغربية 601.315 وبنسبة 32%، وبالمنطقة الشرقية 29.583 بنسبة 2%.

    وبلغت الأسهم المكتتب بها في المنطقة الوسطى 119.629.580 سهماً بنسبة 68%، وبالمنطقة الغربية 51.290.550 سهماً وبنسبة 30%، وبالمنطقة الشرقية 3.588.600 سهم وبنسبة 2%.

    في حين وصل حجم المبالغ المكتتب بها في المنطقة الوسطى 1.196.298.500 مليون ريال بنسبة 68%، وفي المنطقة الغربية 512.905.500 مليون ريال بنسبة 30%، وبالمنطقة الشرقية 35.886.000 مليون ريال وبنسبة 2%.

    من جهة أخرى ذكر البيان الصحفي الصادر من بنك البلاد أن نسبة المكتتبين عن طريق فروع البنوك بلغت 14%، في حين بلغت نسبة المكتتبين عن طريق القنوات الإلكترونية 86%، وبالنسبة للفئات العمرية فقد بلغت نسبة الرجال الذين شاركوا في الاكتتاب 91%، وبلغت نسبة مشاركة النساء 9%، وفيما يتعلق بالفئات العمرية للمكتتبين فإن نسبة المكتتبين أقل من 19 سنة بلغت 3%، وممن تتراوح أعمارهم بين 19-40 سنة 56%، و41-60 سنة 32%، ومن يتجاوزون الـ60 سنة 9%.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    جبل خندمة وشعب عامر مشروعات قادمة
    فقيه : تداول (جبل عمر) في شعبان..



    مكة المكرمة - عبيد الله الحازمي

    عقد الشيخ عبدالرحمن عبدالقادر فقيه رئيس مجلس إدارة شركة مكة المكرمة للإنشاء والتعمير وشركة جبل عمر بعد ظهر يوم أمس الخميس مؤتمراً صحفياً قدم خلاله شرحاً عن الإنجازات التي تحققت حتى الآن في مشروع جبل عمر وفقاً للخطة المعدة للمشروع.

    وقال بأن المساحة الخاصة بارض المشروع تبلغ 230 ألف متر مربع وعدد العقارات التي كانت في أرض المشروع 1225.

    كما أن قيمة عقارات المشروع وفقاً لتقدير هيئة العقارات بلغت 4700 مليون ريال. فيما بلغ سعر متوسط تقدير المتر من الأرض قبل التطوير 20 ألف ريال وعدد مؤسسي شركة جبل عمر للتطوير من ملاك العقارات القديمة 960 مؤسساً.

    وأفاد ان رأس مال شركة جبل عمر للتطوير 6714 مليون ريال. والمؤسس الرئيس والاستراتيجي هي شركة مكة للإنشاء والتعمير وتمتلك حصصا عينية ونقدية من رأس مال شركة جبل عمر وبنسبة 21% من رأس المال.

    وبين أن شركة مكة للإنشاء والتعمير أودعت حصتها النقدية التي تمثل قيمة عقارات لم يتمكن مالكوها من استكمال وثائقهم الشرعية والنظامية. وأضاف ان شركة مكة للإنشاء والتعمير ستقوم طبقاً لنظام شركة جبل عمر الأساسي بالتنازل لهؤلاء الملاك عن الأسهم المختصة لعقاراتهم حال استكمال وثائقهم الشرعية والنظامية أولاً بأول وتبلغ حصتها النقدية (640) مليون ريال. فيما كانت قيمة اسهم الاكتتاب العام 2014 مليون ريال وعدد اسهم الاكتتاب العام 201.400.000 سهم وبسعر عشرة ريالات.

    وعن أهم ملامح التطوير الهندسي للمشروع قال الشيخ عبد الرحمن فقيه أن ما يميز المشروع الأبراج وتشمل فنادق بأنواعها وابراج سكن موسمي وأبراج سكن دائم ومساحات تجارية وعددها (40) برجاً.وأكد أن اجمالي المساحات البنائية بالمشروع 1.250.000م2، وأضاف المشروع يحتوي ايضاً على مواقف سيارات عامة وخاصة بحوالي 12 ألف سيارة .

    كما يحتوي المشروع على مصلى عام يتسع لنحو 85 ألف مُصل بينما سعة المصليات اسفل الابراج السكنية تتسع لأكثر من 100 ألف مصل.

    وفيما يتعلق بمشروع جبل خندمة وشعب عامر أفاد الفقيه بأن الموافقة على هذا المشروع صدرت من الجهات المختصة وبدأنا عمل الدراسات لهذا المشرع لتطوير المنطقة.

    وعن موعد انعقاد جمعية شركة جبل عمر قال بأنه سيكون باذن الله خلال شهر شعبان المقبل حيث يبدأ بعدها التداول لشركة جبل عمر.












    قال: إنه يتجاوز 1400 طن ويكفي لثلاثة شهور
    وكيل وزارة التجارة لـ (الجزيرة): لا صحة لانخفاض مخزون الشعير في السوق



    الرياض - فهد العجلان

    نفى وكيل وزارة التجارة للتجارة الداخلية حسان بن فضل عقيل ما يتردد عن أن مخزون الشعير في المملكة يواجه نقصاً وأن المتاح منه في الوقت الحالي لا يتجاوز800 طن. وأكد عقيل في تصريح خاص ل(الجزيرة) أن المخزون الفعلي يفوق 1400 طن ويكفي لمدة تزيد عن 3 أشهر مقبلة وأضاف أن لجنة التمويل الوزارية المكونة من وزير التجارة والمالية والزراعة تجتمع باستمرار وخاصة ما يتعلق بالشعير ودراسة أسعاره ولفت إلى أن اللجنة التحضيرية المنبثقة من لجنة التموين الوزارية اجتمعت قبل نحو أسبوعين وتأكد لها عدم وجود أي نقص يواجه مخزون الشعير. يشار إلى أن كميات الشعير المستوردة للمملكة سنوياً تقارب 8 ملايين طن، بينما يبلغ حجم الثروة الحيوانية وفقاً لاحصائيات وزارة الزراعة 8 ملايين من الأغنام، ومليوني رأس من الماعز، و 283 ألف رأس من الجمال، و 346 ألف رأس من الأبقار عدا المستوردة التي يتجاوز عددها 5 ملايين رأس.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    رئيس اللجنة الوطنية للاستقدام لـ(الجزيرة):
    أذربيجان محطتنا القادمة ولا تفريق بين الجنسيات العاملة



    القاهرة - مكتب «الجزيرة» -علي البلهاسي - محمد العجمي

    كشف رئيس اللجنة الوطنية للاستقدام بمجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية سعد بن نهار البداح عن تلبية دعوات تقدمت بها عدد من الدول للاستفادة من مواطنيها للعمل في المملكة وذكر منها إثيوبيا وأذربيجان وأكد أن الأخيرة ستتم زيارتها خلال الشهر الحالي أما إثيوبيا فستكون في شهر رمضان المقبل.

    وقال البداح في حديث لـ(الجزيرة) خلال زيارته للقاهرة منتصف الشهر الماضي إن الطفرة التي يشهدها الاقتصاد السعودي في الوقت الحالي ستطول إيجابياتها العاملين في المملكة من الجنسيات المختلفة كما أنها ستسهم في إتاحة فرص جديدة للعمالة الوافدة ولفت إلى التوجيهات العليا من خادم الحرمين الشريفين والمسؤولين في المملكة التي تنص على حفظ حقوق العمالة الوافدة وحسن معاملتها ورعايتها.

    ونفى رئيس اللجنة الوطنية للاستقدام وجود أي فرق في التعامل مع الجنسيات التي يصل عددها لأكثر من 25 دولة وقال: لا يوجد شيء من هذا على الإطلاق.. والمرتبات تخضع للمؤهل الذي يحصل عليه العامل والخبرة ولا تخضع لجنسيته أبداً.

    وعن المشكلات التي تواجهها العمالة الوافدة قال: من أبرزها أن العامل يأتي إلى المملكة وهو لا يعلم عن المملكة وعن طبيعة العمل. وأضاف أن بعض شركات العمالة توهم العامل براتب مرتفع حتى تحصل على مقابل أكبر منه ولا يهمها ما الذي يمكن أن يحدث له عندما يصل إلى المملكة ويفاجأ بالتالي بمرتب أقل.












    آلية سوق لا تعمل إلا بالوهم
    «الجزيرة»تحدد نقطة التوازن لطلب اليأس وعرض الحيلة!!



    اعداد - نواف الفقير

    استثمار بلا هوية يتعاطى الطبيعة ويدّعي وصلها ويسفِّه من دور الطب والعِلم، يستمد قوته من روايات الناس وتوصياهم.. حاولت (الجزيرة) أن تلج بوابات هذا العالم المليء بالأسئلة عالم المعالجة بالوهم بالطب الشعبي لتغوص في واقعه الاقتصادي وتستكشف آلية العرض والطلب حين لاتكون نقط التوازن بينهما سوى مجرد الوهم والخرافه !!مع التأكيد أن ذلك لا يعكس الواقع الكامل لهذا العالم، حيث إن الطب الشعبي الواضح المعالم المستند إلى الطب النبوي أو تجارب المختصين يمثل صورة أخرى غير تلك التي نتحدث عنها في هذا الاستطلاع الذي يتناول طب الوهم والخداع!!

    في البداية قال أحمد الحرين وهو من جنسية عربية: أنا في مجال والعطارة منذ 18 عاماً.. وقد اكتسبت خبرة في هذا المجال من خلال أحد أقاربي.. حيث كان يقوم بوصف خلطات لعلاج الكآبة والكدر .. وأيضا للسيطرة على الصلع وغير ذلك من خلطات سواء تخص الرجال أو السيدات.

    وأضاف (والحديث للحرين) قد اكتسبنا شهرة واسعة.. وأصبح العلاج الذي نقدمه وهو عبارة عن خلطات يلقى رواجاً كبيراً .. وحينما سألناه عن معدل الأسعار لهذه الخلطات أجاب أن هناك اختلافا بالأسعار بحسب الخلطة .. وقدم لنا مثالاً لذلك بقوله: هناك خلطة من ثلاث درجات لعلاج الصلع فكلما قلّت الفترة للقضاء على الصلع نجد أن سعر الخلطة يكون أغلى .. وأضاف: سعر الدرجة الأولى لخلطة الصلع وهي التي تقضي عليه خلال شهرين يبلغ سعرها 850 ريالاً والدرجة الثانية تقضي على الصلع بوقت أكثر نجدها بـ450 ريالا، أما الخلطة الأخيرة وتقضي على الصلع بوقت أطول من الخلطات الأخرى نجدها بـ150 ريالاً. وحينما سألناه انه قد تتسبب هذه الخلطات في أمراض أو لا تعالج المرض المقصود أشار إلى أن هذه الخلطات مجربة ومضمونة.

    انتقلنا إلى بائع آخر أمامه عدد من الخلطات والأدوية الشعبية وأمامه عدد من النساء.. استرقنا السمع بغرض الفائدة للقارئ فوجدنا أن المفاوضات الدائرة بين الجانبين حول علاج أعشاب للتخسيس وآخر للقضاء على حب الشباب وتفتيح البشرة .. استغربنا هذه المفاوضات حيث إن البائع المدعي أن علاجه سيعالج هذه الأعراض يريد سعر 120 ريالاً لتفتيح البشرة وللتخسيس 160 ريالاً والطرف الآخر يرفض هذه الأسعار.. وانتهت المحاولات بانتصار سعر البائع .. حاولنا أن نسأل الزاعم بأنه طبيب أعشاب فرفض الحديث وقال: إذا عندك علة أو مرض أخبرني حيث إن أغلب خلطاتي تعالج أغلب الأمراض التي تصيب الإنسان .. وخلال الحديث أتى شخص يسأل ما إذا لدى هذا البائع علاج للدوالي التي تصيب الوجه والظهر أجابه بأن يأتيه بعد ساعة ليعطيه العلاج .. وعلل البائع قوله بأنه سيتصل بالمعمل ليحضروا العلاج .. وحينما سأله عن السعر والضمان أجابه بأن سعره 200 ريال.

    وحول الضمان أكد أن جميع خلطاته معروفة ومضمونة .. تفاجأنا بهذا الكلام وسهولة إقناع المشتري لننتقل إلى مكان آخر ومخادع آخر وفريسة أخرى لنجد الحكاية تتكرر مع اختلاف المرض أو العلة واختلاف السعر واختلاف البائع .. لم يكن أمامنا سوى مواجهة أحد المستهلكين وسؤاله عن سبب قدومه.. فأجاب أن الخلطة التي لديه قد انتهت وأتى لنفس المحل ليشتري نفس الخلطة التي تحد من السعال .. وحول سعر هذه الخلطة أجاب: قيمتها 60 ريالا .. اندهشنا مما واجهناه .. ألهذا الحد عقولنا أصيبت بغشاء لا يمكننا من إدراك المعقول واللا معقول .. لكن وبعد ما سمعنا نقول (عش رجبا ترَ عجبا).

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    صوت التاجر
    احذروا.. هواتفكم تتعرض للغش



    طلَّت مؤخراً على أسواقنا منذ فترة ظاهرة سلبية وهي الغش الحاصل في الهاتف المحمول وهي سلعة ضمن سلع كثيرة عانت من الغش. لذلك ادعو المستهلكين عموماً وخصوصاً وأنا مطلع عن قرب بحكم أنني صاحب عدد من المحلات لأجهزة الجوال بأن يحذروا لأن بعض المحلات أصبحت تقوم باستبدال البطارية الأصلية (ببطارية تقليدية) يتم جلبها من بعض الأسواق الخارجية بقيمة تتراوح بين الريالين إلى الخمس ريالات، ويتم بيعها لدينا بضعفي هذا السعر.. أيضاً يتم الغش كذلك بأجزاء الهاتف الأخرى مثل جهاز الشحن وسماعة الهاتف والغطاء وكلها تتم بطرق مختلفة مستغلة هذه المحلات حاجة المستهلك لهذه السلعة.

    من هنا على الجميع أن يكونوا أكثر حرصاً في الكشف عن أجهزتهم عند الشراء للتأكد من عدم الغش فيها لنتمكن من القضاء على هذه الظاهرة غير الأخلاقية والمرفوضة.

    أيضاً أود تقديم الشكر لجميع أجهزة الرقابة المعنية بهذا الموضوع التي تبذل جهوداً كبيرة للكشف عن حالات الغش التجاري.

    صالح الشهري












    صوت المستهلك
    سعر السلعة



    وضع الأسعار على السلع والمنتجات هو أمر لا بد منه خصوصاً أنه أتى بقرار من مجلس الوزراء.. الغريب في الأمر أن العديد من المحلات والمراكز التجارية في بادىء الأمر قد تقيدت بوضع أسعار السلع والمنتجات، لكن شيئاً فشيئاً بدأ يقل الالتزام في هذا الأمر.

    المتابع هنا يجد أن تحديد السعر هو في سبيل الحرص على إراحة المستهلكين بالدرجة الأولى كما أنه يعزز من مصداقية التعامل التجاري بين المستهلك والبائع إضافة إلى ضبط الرقابة على قيمة المخزون مما يساهم في حفظ حقوق المستثمرين..

    وعلى الطرف الآخر سيسهم هذا الأمر إيجابياً على تفاوض المستهلك مع صاحب المحل على السلعة أو المنتج بدلاً من الدخول في مزايدات سعرية بين الطرفين لا تخدم السلعة على الإطلاق كما ستعزز من المنافسة القوية بين المحلات لخدمة المستهلكين.

    لذلك يجب التشديد على المحلات والمراكز بوضع أسعار هذه السلع خصوصاً أن الكثير من هذه المراكز بدأ يتخلى عن وضع الأسعار في ظل غياب الرقابة المشددة على ذلك مما يؤدي إلى غياب الشفافية في التعامل في حالة عدم وضع السعر والمهم في الموضوع أيضاً تسعيرة السلع هي أحد الأساسيات التي تتعامل بها الدول المتقدمة والمملكة أيضاً خصوصاً بعد انضمامها لمنظمة التجارة العالمية.

    خالد النجران

    مدرس - وزارة التربية والتعليم

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    المقاومة محصورة بين 7240 و 7346 نقطة الاسبوع القادم
    أزمة الثقة وتناقص السيولة اليومية يحبطان محاولات صعود السوق


    تحليل: عبدالله كاتب
    لفتت الانظار قيم السيولة المتناقصة التي سجلت على مدار الفترة الماضية ، وتعددت التفسيرات التي حاولت معرفة اسباب ذلك التقلص وهل هو عائد الى اسباب نفسية جراء المخاوف من خروج السيولة الاستثمارية خاصة من الاسهم القيادية وعلى راسها سابك الذي وضح جليا تحولها السلبي من قناتها الصاعدة السابقة الى قناة هابطة تستهدف اختبار المزيد من نقاط الدعم الذي فيما يبدو سيكون سعر 112.25 ريالا دعما قويا لها للاسبوع القادم . ايضا من تلك التفسيرات الطرح المتزايد للاكتتابات وتتالي طرح البعض منها للتداول ولعل ابرزها واخطرها هو تداول كيان الذي حدد له تاريخ 26 / 6 / 2007م وهو بلاشك سيكون محل اهتمام ومخاوف الكثير من المتداولين لما سيحدثه امر التداول من سحب كميات سيولة هائلة ، بيد أن الافراط في تلك المخاوف سيكون ايضا له اثر بالغ خاصة اذا مالاحظنا ان القوى البيعية آخذة في الضعف الملحوظ وان مستويات البيع وصلت لمراحل من التشبع يلاحظ اثرها جليا في المؤشرات الفنية مثل مؤشر القوة النسبية مثلا الذي وصل لمستوى 32. لكن مع ذلك فان احتمال التحول من السلبية الى الايجابية لايزال ضعيفا بالنظر الى ضعف المؤثرات والمحفزات الايجابية التي من شأنها خلق القدرة على احداث ذلك التحول، مالم تظهر نتائج قياسية تفوق اكثر التوقعات تفاؤلا. لذلك فمن المحتمل ان تكون هذه الفترة تحمل بصمة واضحة لما سيكون عليه الوضع خلال الفترة المقبلة من الشهرين القادمين والذي سيكون على الاغلب بوضع اختبار نقاط دعم جديدة للمؤشر ولتسجيل ارقام جديدة من الدعم سواء للمؤشر او لبعض القياديات او للكثير من الاسهم لاسباب كثيرة قمنا بتناولها وتوضيحها آنفا.
    ومن ذلك فان من الافضل كثيرا توفير كميات جيدة من السيولة للفترة القادمة وتجنب عمليات المضاربة التي يمكن ان تكون مصائد اموال خاصة لمن لايجيدون عمليات المضاربة ومعرفة الاتجاهات اضافة الى ضعف كميات السيولة التي من شأنها ايضا اضعاف المحاولات الايجابية لبناء قمم هابطة لاختبار بعض المقاومات.
    ومن خلال ما سبق وعلى ضوء الاقفال الاسبوعي الذي اقفل بشمعة حيرة توضح جليا ان تداولات الاسبوع القادم ستكون محدودة النطاق ما بين 7680 و 7240 تقريبا اذ ان اختبار نقطة مقاومة عند 7346 والتي تشكل متوسط 14 يوما اصبحت بالغة الصعوبة ما لم تكن مصحوبة بكميات سيولة وحجم صفقات يفوق كثيرا ما شاهدناه خلال الاسبوع المنصرم . وعادة ما ينصح بتجنب التداول في فترات الحيرة القصيرة والمتوسطة المدى لما يمكن ان تلحقه من خسائر على المغامرين من المتداولين .
    وبمراجعة اوضاع القياديات يلاحظ انها ايضا ستمر بنمط حيرة مصحوبا بضعف في بلوغ بعض المقاومات لها وابتداء من سهم سابك الذي اصبح سعره 116 ريالا مقاومة سابقة لمقاومة اخرى اخطر وأصعب هي مقاومة 119 ريالا لكنها ايضا تتمتع بدعم قوي جدا عند سعر 112 ريالا ولايتوقع كسره هذا الاسبوع . اما الراجحي فهو بمجال تذبذب ضيق جدا ووضح ان مقاومة 79 ريالا لم يتمكن السهم من اختراقها ولا يعتقد بتمكنه من اخراقها لهذا الاسبوع . الكهرباء تكون لها سعر مقاومة كان حتى الامس القريب حاجز دعم قوي لها وهو سعر 11.75 ناهيك عن مقاومتها عند سعر 12 ريالا التي لاتوجد القوة الدافعة الحقيقية التي يمكن ان تدفع السهم لاختراقها . اما الاتصالات فهي جيدة بصورة نسبية وضيقة ولديها مقاومة عند 61.5 ريالا يصعب اختراقها .
    مما سبق يتضح ان السوق سيقوم بمحاولات صعود غالبا ما تنتهي بالهبوط مع نهايات التداول نتيجة حركات البيع المكثفة التي ستواجه الاسهم القيادية عند بلوغها لمستويات مقاوماتها المذكورة . لذلك فان المقاومة ستكون محصورة بين 7240 و 7346 نقطة وهي ما ينبغي ملاحظته وبالله التوفيق .












    30 ريالا السعر المتوقع لسهم كيان في اليوم الاول لتداوله
    بعد الاعلان عن إدراجه في السوق 8 جمادى الآخرة



    محمد العبدالله (الدمام)
    توقع محللون ماليون ان يتراوح سعر سهم “كيان” السعودية في اليوم الاول للادراج بين 30-18 ريالا.. خصوصا ان النسبة الكبرى من الاسهم التي طرحت مملوكة لكبار المستثمرين. وقال علي حرز “محلل مالي” ان المؤشرات الحالية توحي بوصول سعر السهم الى 25 ريالا منذ اللحظة الاولى لانطلاق تداول الاسهم بعد عشرة ايام تقريبا.. لاسيما ان عمليات الشراء في السوق السوداء لاسهم “كيان” خلال الفترة الماضية.. سجلت ارقاما مشجعة للغاية.. حيث تفيد بعض المعلومات الصحفية بابرام صفقات بقيمة 25 ريالا للسهم.. بينما ابدى بعض كبار المستثمرين رغبته في كميات كبيرة من الاسهم بسعر 15 ريالا.. مؤكدا ان عملية تغطية الاكتتاب لم تتسن الا في اليوم الاخير.. ما يعني ان دخول اصحاب رؤوس الاموال الكبيرة.. سجل انعطافة كبيرة في تغطية الاسهم المطروحة للاكتتاب والبالغة 675 مليون سهم.. وبالتالي فان كبار المستثمرين سيغطون على السهم لرفعه لمستويات مشجعة, من اجل تحقيق ارباح كبيرة.. لاسيما وان البعض يعتبر السهم من الاسهم الاستثمارية المغرية.. نظرا لنشاط الشركة في مجال البتروكيماويات وهو من الانشطة الاستثمارية الواعدة والتي تشهد نموا سريعا على المستوى العالمي. واوضح على الحداد “متعامل” ان اعلان هيئة السوق المالية بادراج سهم كيان في الثامن من جمادى الآخرة القادم.. سيضغط على السوق بشكل كبير خلال الاسبوع القادم.. مما يعمق الخسائر التي تكبدها المؤشر خلال تعاملات الاسبوع الحالي.. مؤكدا.. ان عملية الاكتتاب في كيان شهدت تحولا كبيرا في آلية التمويل والتي تمثلت في قيام البنوك المحلية بتقديم تسهيلات بنسبة 100% من اجل تغطية القيمة المطلوبة للاسهم المطروحة.. مشيرا الى ان سعر الاسهم خلال اليوم الاول للادراج سيكون مغريا بالنسبة لصغار المستثمرين.. مما يدفعهم للتدافع على البيع بشكل جماعي.. على غرار ما يحدث في عمليات الادراج المختلفة خصوصا ان الاسعار في اليوم الاول تكون مرتفعة بالمقارنة مع سعر السهم في الايام التالية.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الدولار يرتفع إلى مستوى قياسي جديد


    رويترز (لندن)
    ارتفع سعر الدولار إلى أعلى مستوياته في أربع سنوات ونصف السنة أمام الين امس مواصلا مكاسبه بعد صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية أمس التي عززت وجهة النظر القائلة بأن مجلس الاحتياطي الاتحاد قد لا يرفع سعر الفائدة هذا العام. وكان ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية إلى أعلى مستوياتها في خمس سنوات هذا الأسبوع بسبب توقعات اقتصادية إيجابية قد عزز الطلب على الدولار. وتراجع الين بسبب ارتفاعات الأسعار في أسواق الأسهم التي اسهمت في استمرار الاقبال على المخاطرة مما دفع المستثمرين للاقتراض بالين لتمويل استثمارات في أصول ذات عائد أعلى. وفي الساعة 7:55 بتوقيت جرينتش ارتفع سعر الدولار ربع نقطة مئوية إلى 122.96 ينا وهو أعلى مستوياته منذ ديسمبر عام 2002. وارتفع الدولار كذلك أمام اليورو إلى 1.3302 بعد أن بلغ أعلى مستوياته في 11 اسبوعا أمس الاول الأربعاء. وتراجع الين أمام اليورو مسجلا 163.35 ينا. وهبط سعر الفرنك السويسري بعد أن رفع البنك المركزي سعر الفائدة 25 نقطة أساس. وتتطلع الأسواق الآن لاجتماع بنك اليابان المركزي الذي يستمر يومين وبدأ امس. ومن المتوقع على نطاق واسع أن يبقي البنك على سعر الفائدة عند مستوى 0.5 بالمئة.












    برامج عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع تشارك في مؤتمر الإقراض


    عكاظ (جدة)
    شاركت برامج عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع في المؤتمر السنوي الرابع لشبكة التمويل الأصغر في البلدان العربية الذي تم برعاية رئيس الجمهورية اليمنية الرئيس علي عبدالله صالح. كان عنوان المؤتمر “ مكافحة الفقر 10 ملايين مستفيد بنهاية 2010 م “ وقدم المهندس محمد عبداللطيف جميل كلمة للمؤتمر ألقاها نيابة عنه السيد زاهر المنجد أوضح من خلالها أهمية الإقراض على مستوى العالم العربي لدعم سبل توفير فرص العمل.
    كما أشار إلى أن شركة جرامين جميل ستهدف إلى المساهمة في تحقيق الهدف المعلن عنه في هذا المؤتمر وهو الوصول إلى 10 ملايين مستفيد بنهاية عام 2010 م إذ أن المستهدف للشركة هو الوصول إلى مليون مستفيد بنهاية عام 2011 م وقد وصلت حتى الآن إلى أكثر من 160 ألف مستفيدة . و أشار أن الأنشطة لتحقيق هذا الهدف تتنوع سواءً من خلال “ إنشاء موقع على الإنترنت للتدريب على الإقراض متناهي الصغر أو تقديم الضمانات للبنوك لدعم مؤسسات الإقراض متناهي الصغر “ . شمل المؤتمر تكريم السيدة سعيدة أحمد الفائزة من برامج عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع في المملكة من ضمن السيدات اللاتي تم تكريمهن على مستوى العالم العربي كما شمل المؤتمر عددا من حلقات النقاش قدم من خلالها عبدالرحمن الفهيد مدير برامج عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع بالمنطقة الغربية ورقة عمل استعرض فيها البرامج التي تساهم في توفير فرص عمل وماحققته البرامج خلال الثلاث سنوات الماضية ومخطط البرامج للسنوات القادمة إضافة إلى مشروع باب رزق جميل الذي ستقوم البرامج بإطلاقه هذا العام في المملكة وفي بعض الدول العربية خلال الأعوام القادمة.
    يذكر أن برامج عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع هي العضو السعودي الوحيد من أعضاء شبكة التمويل الأصغر في البلدان العربية وتشارك سنوياً في هذا المؤتمر للاستفادة من الخبرات الموجودة في هذا المجال والذي يركز بشكل مباشر على دعم الإقراض في الدول العربية وكذلك تقديم تجربتها للحضور.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    «الأحلام للسياحة» تحصل على ترخيص تنظيم رحلات للمواطنين والأجانب


    عبدالله الحسون (جدة)
    حصلت مجموعة الأحلام للسياحة البحرية على ترخيص من الهيئة العليا للسياحة لتنظيم الفعاليات السياحية الداخلية للمواطنين والأجانب.
    وأكد صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام لهيئة السياحة لدى تسليم الترخيص لسمو الأمير عبدالله بن سعود بن محمد بن عدالعزيز رئيس مجلس ادارة مجموعة الأحلام واصحاب 5 شركات سياحية حصلت هي الاخرى على تراخيص مماثلة ان دراسة برنامج الترخيص لمنظمي البرامج السياحية اخذت وقتا وجهدا كبيرا استمر قرابة 4 سنوات. واشار سموه الى ان الهدف من هذه التراخيص انشاء قطاع متخصص بدعم السياحة الداخلية يسعى لتوجيه السياح السعوديين للاصطياف والسياحة بالداخل من خلال تقديم خدمات مميزة.
    من جانبه اعرب الأمير عبدالله بن سعود بن محمد عن شكره لصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية رئيس مجلس ادارة الهيئة العليا للسياحة وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان على دعمهم اللامحدود للسياحة بالمملكة وللوصول الى مصاف الدول العالمية من خلال توفير كافة المقومات السياحية التي تجذب السياح السعوديين والأجانب.












    الجشع والجزع (2)


    د. وليد عرب هاشم *
    من الواضح أمامنا الآن – أن ما حدث في سوق الأسهم قبل عامين كان ناتجا من ارتفاع غير مبرر في الأسعار، وكان علينا بيع الأسهم خلال تلك الفترة والخروج من السوق ، ولكن الطمع في الربح أدى إلى استمرار كثير من المساهمين بالتمسك بأسهمهم، بل وشراء المزيد حتى ولو كان بالدين، وهذا (الجشع) أدى إلى خسائر مؤكدة. وهذا الحدث واضح أمامنا الآن لأنه حدث في الماضي والماضي واضح .
    ولكن ما يحدث حالياً في وقتنا الحاضر قد لا يكون واضحا ، أو على الأقل قد لا نتفق عليه، فالبعض قد يرى أن الانخفاض في أسعار الأسهم سوف يستمر وأن من المستحسن الخروج من السوق ، ولكن أنا - وهناك غيري - ممن قد يرون أن الوضع الحالي لسوق الأسهم السعودي ليس له تبرير منطقي، وقد يكون مبنيا على شعور بالإحباط والخوف، وهذا الشعور العاطفي سيؤدي الى بيع أسهم لشركات قوية، وبأسعار زهيدة ، وبدون أن يكون هناك مبرر لذلك، وأن خروج بعض المستثمرين من السوق الآن قد يكون بسبب الخوف أو (الجزع) بدون مبرر، وهذا أيضاً يؤدي إلى خسائر مؤكدة.وأنا ابني كلامي على أساس أن سوق الأسهم هو جزء من الاقتصاد السعودي، وهذا الاقتصاد لم يتخلف - أو يتغير عما كان عليه قبل سنتين إلا للأحسن، فأسعار النفط لا زالت مرتفعة ، وكذلك بالنسبة لإنتاجنا من النفط، والاقتصاد السعودي لازال في مرحلة نمو قوية ، وينعم بفوائض ضخمة من السيولة وبإنفاق مستمر على المشاريع الجديدة وبانفتاح لتطوير قطاعاته، ودعوة الاستثمارات الداخلية والخارجية.أما بالنسبة للانخفاض في سوق الأسهم فقد يرجع إلى كون السوق كان أساساً مرتفعا إلى حد غير مقبول ، كما يرجع أيضاً الى أن هناك بعض الشركات الضعيفة التي كانت مجالاً للمضاربة ( أو النصب) وارتفعت أسعار أسهمها بحوالى مائة ضعف بسبب هذه المضاربة، وبالتالي لو انخفضت أسعار أسهم هذه الشركات الى نصف أو ربع ما كانت عليه فإنها تظل مرتفعة ، ويجب أن تنخفض أكثر ، ويجب استمرار الابتعاد عنها، ولكن هذا لا ينطبق على أسعار أسهم الشركات القوية والمربحة والتي أرى أنها انخفضت بسبب الانخفاض العام في سوق الأسهم ، وبسبب الانهيار الذي حدث في أسهم الشركات الضعيفة ، فاختلط الصالح مع الطالح، هذا يعني أن الفرصة الآن مناسبة للشراء في هذه الشركات، والدخول في السوق وليس للخروج.

    * عضو مجلس الشورى

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    المملكة ثالثة عالميا في رخص أسعار البنزين

    صالح الزهراني ( جدة)
    تحتل المملكة المرتبة الثالثة في تقديم أقل سعر على المستوى العالمي، ولم تتفوق عليها سوى دولتين نفطيتين، هما فنزويلا ونيجيريا. وبحسب بيانات أسعار الوقود في مختلف دول العالم، لا يوجد سوى خمس دول فقط تقدم البنزين للمستهلك النهائي بأسعار تقل عن ريال سعودي واحد أو ما يعادله من العملات الرسمية المعترف بها، هي: فنزويلا، نيجيريا، المملكة ، مصر، والكويت . وكشفت أسعار الوقود في منطقة الشرق الأوسط، عن أن سعر لتر البنزين في مصر يأتي في المرتبة الثانية بعد المملكة، بقيمة تعادل 0.64 ريال، ثم الكويت بسعر 0.77 ريال لكل لتر من البنزين. وعلى المستوى العالمي أفصحت بيانات أسعار الوقود عن أن سعر اللتر الواحد من البنزين في فنزويلا التي تحتل المرتبة الأولى كأقل سعر في العالم محدد عند ما يعادل 0.12 ريال، ثم نيجيريا بسعر محدد عند ما يعادل 0.38 ريال. علماً بأن الدول التي احتلت المراتب الخمس الأولى الأقل سعراً كلها منتجة للنفط.
    وفي المقابل، فإن الدول التي تقدم البنزين بأعلى سعر قياساً بمختلف دول العالم، هي: هولندا في المرتبة الأولى بسعر يعادل 6.43 ريالات ثم النرويج في المرتبة الثانية بسعر يعادل 6.22 ريالات ، وتأتي في المرتبة الثالثة إيطاليا بسعر يعادل 5.91 ريالات فيما جاء في المرتبتين الرابعة والخامسة الدنمارك بسعر يعادل 5.88 ريالات وبلجيكا بسعر يعادل 5.86 ريالات.
    وعلى الصعيد المحلي، اتفقت وزارة البترول والثروة المعدنية مع وزارة التجارة والصناعة على حماية المستهلك ومراقبة محطات البنزين، لمنع التلاعب في نوعي البنزين الجديد، على اعتبار أن الأخيرة هي المسؤولة عن مكافحة الغش التجاري ومعاقبة المخالفين.
    لكن ذلك لم يمنع شركة أرامكو السعودية من التأكيد علناً أنها ستتعاون مع الجهات الحكومية لحماية المستهلك من أجل تحقيق المصلحة العامة، وهو ما يعتبر تلميحاً يشبه التصريح بأن طرح البنزين بالأسعار الجديدة لن يمر من دون رقابة، بعد تمادي بعض محطات الوقود عند خفض البنزين للمرة الأولى في الربع الثاني من العام الماضي، في العمل بالأسعار القديمة آنذاك.
    من جانب آخر، يتخوف بعض المستهلكين من عمليات التلاعب في البنزين الجديد، إذ يقول محمد سعد نتخوف من عمليات التلاعب التي قد تحدث في بعض المحطات من تعبئة البنزين «ممتاز 91» بدلاً من «ممتاز 95»، لرخص سعر البنزين الجديد مطالبا بتكثيف الجولات الميدانية وإلزام المحطات بضوابط منعا لأي تلاعب فيها .












    حرب أسعار في وثيقة المركبات ضد الغير

    محمد العبدالله (الدمام)
    دخلت شركات التأمين في حرب اسعار جديدة مع دخول وثيقة تأمين الركبات ضد الغير، الامر الذي ساهم في تراجع بنحو 25% من القيمة العادلة التي تبلغ 400 ريال اذ تعمد بعض الشركات للتسويق منتجاتها بسعر مغر للغاية وهو 300 ريال بهدف الحصول على اكبر نسبة من العملاء. قالت مصادر ذات علاقة ان حرب الاسعار التي تقودها بعض الشركات لن تخدم سوق التأمين بقدر ما تسهم في الاضرار بمصداقية بعض الشركات العاملة في السوق المحلي.. خصوصا وان تجربة وثيقة رخصة القيادة ما تزال ماثلة للجميع.. حيث ساهمت حرب الاسعار التي شهدتها السوق خلال السنوات الماضية لتكبيد شركات التأمين خسائر كبيرة.. نظرا لعدم وجود اتفاقية مبادئ لكافة شركات التأمين للمحافظة على مستويات الاسعار والحيلولة دون انحدارها عن المستوى المقبول والعادل، مشيرة الى ان اعادة الامور لسياقها الطبيعي وانقاذ السوق من حرب الاسعار الحالية.. يتطلب اجراءات عاجلة للوقوف على الاسباب الحقيقية وراء اندلاع هذه الحرب غير المبررة، لاسيما وانها تأتي بعد فترة وجيزة من تطبيق التأمين الالزامي على المركبات ضد الغير.. عوضا من وثيقة رخصة القيادة التي اثبتت عدم جدواها من جانب بسبب اساءة البعض لاستخدامها بطريقة غير نظامية ومن جانب اخر، بسبب الخسائر الكبيرة التي لحقت بشركات التأمين خلال السنوات القليلة من تطبيقها التي تجاوزت مليار ريال. واوضحت المصادر.. ان شركات التأمين التي حصلت على التراخيص للعمل في السوق المحلي والبالغة 16 شركة.. مطالبة خلال الفترة القادمة بالعمل الجاد لتطويق التداعيات المستقبلية على نشوب حرب الاسعار.. خصوصا وانها لن تخدم السوق بقدر ما تساهم في الاضرار بالخدمة وتسهم في وضع وثيقة «ضد الغير» على المحك خلال الفترة القادمة.وعلى الصعيد ذاته.. دعا زياد القاسم «خبير تأمين» ادارات المرور بعد قبول صور شهادة التأمين المؤقتة والزام المراجعين بابراز الاصل.. خصوصا وان شركات التأمين لاحظت قيام بعض ادارات المرور بالمنطقة الشرقية بالاكتفاء بالصور وعدم المطالبة بالاصل.. مشيرا الى ان قبول صور شهادات التأمين المؤقتة لوثيقة ضد الغير.. تخلق اثارا سلبية على المدى البعيد.. لاسيما اذا عرفنا ان النتائج لبعض التجاوز لاتظهر خلال الفترة الراهنة.. وانما تبرز تداعياتها خلال الفترة القادمة.. مما يتطلب سد كافة الثغرات التي يمكن ان تخلق مشاكل مستقبلية.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    سوق الأسهم السعودية تعود لمستويات نوفمبر 2004
    المؤشر يتعرض لموجات من التراجعات شبيهة بما حدث في السوق الأمريكية عام 2000



    كتب - عبدالعزيز حمود الصعيدي:
    خسرت سوق الأسهم السعودية خلال الأسبوع الماضي 288نقطة، توازي نسبة 3.92في المائة، وأغلق المؤشر على 7075نقطة، في عمليات بيع محمومة غير مبررة بسبب الهلع وانعدام الثقة اللذين لا مبرر لهما سوى المبالغة في الخوف والتحوط الناتجين عن شائعات لا تستند إلى حقائق. ونتيجة لذلك عاد مؤشر سوق الأسهم السعودية إلى مستويات نوفمبر عام 2004، هذا دون احتساب الأسهم التي تم إضافتها للمؤشر منذ 2004عندما كان عدد الشركات المدرجة في السوق في حدود 66شركة.
    المأمول أن تعود السوق إلى ما كانت عليه، خلال عام إلى عامين، خاصة أسعار أسهم الصف الأول، وما يدعم هذا الرأي هو أن ما يحدث للسوق السعودية حاليا شبيه إلى حد كبير بما حدث لسوق الأسهم الأمريكية منذ نحو خمسة أعوام والتي عاود الكثير منها إلى ما يقارب الحالة التي كان عليها، لأن ما حدث ويحدث يذكرني تماما بما حدث في سوق الأسهم الأمريكية التي عادت إلى التحسن التدريجي بعد سنة، باستثناء أغلب أسهم دوت كوم التي اختفت.

    بدءاً من الشهر الثامن من العام 2000تراجعت مؤشرات السوق الرئيسية الثلاث من مستوياتها التي كانت عليه إلى أرقام متدنية جدا وصلت النسب في أسوأ أحوالها إلى 24.57في المائة من قيمة المؤشر قبل الانخفاض، كما حدث لمؤشر التقنية "الناسداك"، الذي انزلق خلال الفترة، من أغسطس 2000إلى سبتمبر 2002من 4200نقطة إلى 1200، أي أنه فقد نسبة 71.43في المائة من قيمته، وجاء في المركز الثاني مؤشر ستاندرد آند بورز الذي فقد نسبة قاربت 50في المائة من قيمته، وكان الأقل ضررا مؤشر داو جونز الذي تنازل عن نسبة 41.67خلال تلك المرحلة.

    الغرض هنا هو طمأنة المستثمرين في سوق الأسهم السعودية أن السوق مرشحة للارتداد، ولابد أن تعاود التحسن والمسألة تحتاج إلى الصبر والوقت فقط، سنة أو سنتين على الأقل وسوف تعود السوق إلى الازدهار كما يحدث في السوق الأمريكية حاليا، والتي ارتدت بعض قطاعاتها بالعودة إلى ما كانت عليه.

    الهدف من ذلك طمأنة المستثمر أن سوق الأسهم السعودية ليست استثناء، وسوف تعاود الارتداد الطبيعي ولكن بنسب متفاوتة، كما حدث في السوق الأمريكية، أنظر الجدول المرفق.

    المقصود هنا أن الأسهم الجيدة سوف ترتد أسرع وبنسبة أفضل من الأسهم التي لا تمتلك مقومات البقاء، والزمن كفيل بأن يثبت ذلك.












    بعد التداول
    مزاجية سوق المال



    بادي البدراني
    الأسبوع الفائت في سوق الأسهم كان الأسوأ هذا العام بسبب ارتفاع موجة مخاوف المستثمرين من جهة وضبابية مواقف الجهات الرقابية والتشريعية من جهة أخرى، وهي الجهات التي فيما يبدو أنها أصبحت فوق مستوى النقد بكثير ولا تملك أي رؤية أو أدلة ملموسة تجاه تحسين قدرة سوق المال وتطويره، الأمر الذي سيزيد من الشكوك إزاء الفرص المستقبلية للأداء الاقتصادي.
    أسعار الأسهم واصلت انحدارها إلى الأسفل بعدما وضعت ضغوط البيع حدا للنشاط الجيد القصير الأمد في سوق الأسهم، وفضلا عن الأنباء السيئة القادمة من هيئة سوق المال بشأن إصرارها وتعنتها على طرح المزيد من الشركات للاكتتاب العام في هذا الوضع السيئ بالسوق الذي تحيط به المشاكل من كل حدب وصوب، فإن التوتر السياسي بالمنطقة قد أضفى على السوق مزيدا من الكآبة. هناك سلسلة متتالية من قصص الرعب في سوق الأسهم بدأت قبل عام ولا تزال مستمرة، وهذه القصص صاحبها تبخر لآمال المستثمرين بأن أموالهم التي ضخوها في مأمن من قرارات وتشريعات جديدة كان الهدف منها تنظيم السوق ولكن التوقيت غير المناسب لتطبيقها وتنفيذها جعل النتائج مؤلمة ليس للمستثمرين وحسب بل للاقتصاد الوطني ككل .

    ومن يوم تداول إلى آخر، نشهد مزيجاً من النتائج البائسة لقرارات هيئة السوق المالية وجولة جديدة من الهواجس في شأن نواياها تجاه السوق .. إن انعدام أية أخبار إيجابية أو كشف الاستراتيجيات المستقبلية لإدارة السوق سيعطل أي نوع من أنواع المكاسب والانتعاش وسيرفع درجة التشاؤم المحلية والعالمية نحو الاقتصاد السعودي. في الوقت الراهن، لا يوجد أحد يثق بأن حالات الهبوط الحادة في أسعار الأسهم قد تكون قاربت على الانتهاء، كما لا يوجد أحد يشعر بالارتياح لأداء سوق المال في المستقبل، وذلك بسبب أن كافة الأمور التي تمس السوق أصبحت مشوشة، ما يعني أن المزاج الكئيب سيسيطر على السوق إلى أجل غير معلوم.

صفحة 2 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 28 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-11-2007, 02:57 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:45 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 9 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 21-09-2007, 05:12 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 08-06-2007, 05:14 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 19/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 09-03-2007, 03:48 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا