البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 54

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    محللون: زيادة عدد شركات الوساطة المالية مرتبطة بتوسيع قاعدة سوق الأسهم

    - ماجد الميموني من الرياض - 02/06/1428هـ
    مع دخول شركات الخدمات المالية في السوق المالية والتوسع بشكل كبير لتكون هي الوسيط في جل التعاملات التي تختص بالسوق المالية كالترتيب, الوساطة, الاستشارات المالية, وإدارة الأموال، يترقب الجميع الأولويات التي ستكون لدى هذه الشركات.
    وحول موضوع أولويات شركات الخدمات المالية أشار لـ "الاقتصادية" الدكتور محمد السهلي أستاذ المحاسبة في جامعة الملك سعود في الرياض، إلى أن جميع شركات الخدمات المالية ستعمل في الخطوة الأولى لإيجاد أكبر شريحة ممكن من العملاء وهذا يعد منطقيا.
    وأضاف السهلي أن تقديم الاستشارات المالية مدفوعة الثمن من الممكن أن يكون لها أولوية من قبل شركات الخدمات المالية في ظل عدم وجود أي جهة مستقلة لتقديم الاستشارات المالية في الوقت الراهن.
    وحول ترقب المتداولين دخول 50 شركة خدمات مالية إضافة إلى الـ 56 ليكون عددها أكثر من 100 شركة في المستقبل القريب، بين أن التوسع السريع يجب ألا يكون أكبر من السوق في الوقت الحالي.
    وتحدث الدكتور السهلي أن السوق المالية ستكون محتاجة إلى هذا العدد الكبير من شركات الخدمات المالية في المستقبل إذا تم رفع عدد الشركات المدرجة داخل السوق إلى أرقام أكبر من الموجودة في الوقت الحالي، مشيرا إلى أنه في الوقت الراهن لا يعد منطقيا وجود أكثر من 100 شركة خدمات مالية في ظل وجود 90 شركة مساهمة فقط.
    وتحدث الدكتور السهلي عن أن هذا التوسع السريع في الشركات مسألة تحتاج إلى نظر حتى من قبل أصحاب هذه الشركات، وقضية الاستمرار في السوق ستحكمها جودة تقديم الخدمات المالية.
    وقال أستاذ المحاسبة في جامعة الملك سعود، إن وجود شركات الخدمات المالية سيعمل على تحويل السوق المالية إلى سوق استثمارية كفؤة، وتدار بشكل ينفع الاستثمارات المالية التي يكون لها عائد بشكل كبير على الاقتصاد لتكمل منظومة السوق العامة التي تؤدي إلى رفع كفاءة الاستثمارات المالية في السوق.
    وفي السياق ذاته، أوضح نبيل المبارك مدير عام الشركة السعودية للمعلومات الائتمانية "سما" ومحلل المالي، أن قطاع الخدمات المالية الذي كان غير موجود سابقا بالنظام الحالي للتداولات في السوق المالية سيجعل شركات قطاع الخدمات المالية أمام تحديات كبيرة لكي تعمل على إضافة شيء جديد للقطاع من باب خدمة السوق والمتداولين.
    وحذر المبارك شركات قطاع الخدمات المالية من التركيز على مجال واحد في تقديم الخدمات المالية وتهميش باقي المجالات الأخرى التي يمكن أن توفرها للمتداولين والمستثمرين في السوق، ما يجعلها تعمل معا منظومة متكالمة داخل السوق.
    ويرى المبارك أن تحويل شركات الخدمات المالية السوق المالية إلى سوق استثمارية فكرة مبالغا فيها، قائلا "إن هذه الشركات ستعمل على إيجاد ربحية لها وذلك لا يكون إلا عن طريق زيادة العمولات بمضاربات العملاء" – على حد تعبيره. وطالب المبارك شركات الخدمات المالية ببناء صناديق قوية لها أبعاد مفيدة بحيث يكون استثمارها في السوق المالية جزءا من كل الخدمات المالية، مبينا أن هذه الطريقة ستعمل على تحويل السوق المالية من استثمار فردي إلى استثمار مؤسساتي بشكل جيد يخدم جميع الأطراف.
    وأفاد المبارك أن على هيئة سوق المال فتح المجال للشركات الخدمات المالية لتقوم بدور صناع السوق أو صانع لبعض الأسهم القيادية حتى تكون هذه الطريقة خطوة إيجابية لدعم استقرار السوق، إضافة إلى دعم القرارات الاستثمارية للمتداولين.
    ولفت المبارك إلى أن دور صانع السوق سيحتم على شركات الخدمات المالية إيجاد نوع من الاستقرار في السوق، وذلك من خلال شراء الأسهم وبيعها بالاعتماد على القيمة العادلة للسهم التي تحسب عن طريق قيمة استثمار الشركة والعائد على السهم.
    يذكر أن أرقام الشركات المصرح لها بتقديم الخدمات المالية حتى الآن، وصل إلى 54 شركة سعودية وتحالفا دوليا، منها 30 شركة للتعامل في الأوراق المالية، و25 شركة لممارسة إدارة الأوراق المالية، إضافة إلى منح 23 شركة رخصة حفظ الأوراق المالية، ووصل عدد الشركات المرخص لها بترتيب الأوراق المالية إلى 40 شركة، فيما بلغ عدد تراخيص الاستشارة 46، إضافة إلى التراخيص لأكثر من 50 شركة خدمات مالية في المستقبل القريب على حسب تصريحات الدكتور عبد الرحمن التويجري رئيس هيئة سوق المال المكلف.












    اقتصاديون: التوسع في تراخيص الوساطة المالية ينظم عمليات السوق وإيقاعها

    - "الاقتصادية" من الرياض - 02/06/1428هـ
    أوضح اقتصاديون أن قرار هيئة سوق المال السعودية في التوسع للترخيص لشركات الوساطة المالية والمكاتب الاستشارية يسهم بفاعلية في تعديل أوضاع السوق وتوسيع عمقها وتنظيم عملياتها والرفع من نسبة مساهمة المؤسسات الاستثمارية في السوق المالية السعودية وتغليب الاستثمار المؤسساتي على الاستثمار الفردي والمساهمة في ضبط إيقاع السوق وتقليل البيع والشراء بروح الجماعة والمساهمة في توزيع المخاطر والحد من المضاربة غير المسؤولة.
    وشهدت سوق الأسهم السعودية منذ مطلع العام الحالي زيادة في عدد التراخيص الممنوحة لشركات الوساطة المالية وأعمال الأوراق المالية من قبل هيئة السوق المالية, حيث بلغ عددها حتى الأسبوع الماضي نحو 60 شركة تزيد رساميلها على 8.7 مليار ريال مرخص لها التعامل في الأوراق المالية وحفظها وإدارتها وترتيبها وتقديم الاستشارة في مجالها.
    وكان مجلس إدارة هيئة السوق المالية قد رخص أخيرا لسبع شركات وساطة مالية, هي: شركة بيت الاستشارات الوطني المرخص لها في ممارسة نشاطي الترتيب وتقديم المشورة في الأوراق المالية، شركة البحر المتوسط للاستثمار ورخص لها ممارسة نشاط التعامل بصفة أصيل, والتعهد بالتغطية، والإدارة, والترتيب, وتقديم المشورة, والحفظ في الأوراق المالية، وشركة المستثمرون المالية ورخص لها ممارسة نشاطي الإدارة, والحفظ في الأوراق المالية، شركة ميريل لينش المملكة العربية السعودية ورخص لها ممارسة نشاط التعامل بصفة وكيل، والإدارة, والترتيب, وتقديم المشورة, والحفظ في الأوراق المالية، شركة بيت الاستثمار العالمي السعودية ورخص لها ممارسة نشاط التعامل بصفة أصيل, ووكيل، والتعهد بالتغطية، والإدارة, والترتيب, وتقديم المشورة, والحفظ في الأوراق المالية. كما تم الترخيص لشركة كام السعودي الفرنسي المحدودة بممارسة نشاط الإدارة، وتقديم المشورة، والحفظ في الأوراق المالية، وشركة صائب لإدارة الأصول المحدوده ورخص لها ممارسة نشاط الإدارة وتقديم المشورة والحفظ في الأوراق المالية.
    وذكر الدكتور عبد الرحمن التويجري رئيس هيئة سوق المال المكلف في أواخر أيار (مايو) الماضي, أن الهيئة بصدد الترخيص لـ 50 شركة إضافية للخدمات المالية إلى جانب الشركات الحالية التي يبلغ عددها نحو 56 شركة، مضيفا أن قيمة الاستثمارات الأجنبية في قطاع الخدمات المالية في المملكة بلغ نحو 1.5 مليار ريال بما يعادل 18 في المائة من رساميل الشركات القائمة البالغة 8.7 مليار ريال.
    وأوضح اقتصاديون أن هذا النمو المتسارع في قطاع الخدمات المالية يؤكد سعي هيئة السوق المالية إلى تنظيم أعمال الأوراق المالية واستمرار جهودها في تطوير هذا القطاع ورغبة منها في زيادة عدد الشركات التي تقدم خدماتها للمستثمرين في مجال أعمال الأوراق المالية.
    وأشاروا إلى أن قرار هيئة سوق المال السعودية في التوسع للترخيص لشركات الوساطة المالية والمكاتب الاستشارية يسهم في تعديل أوضاع السوق وتوسيع عمقها وتنظيم عملياتها والرفع من نسبة مساهمة المؤسسات الاستثمارية في السوق المالية السعودية وتغليب الاستثمار المؤسساتي على الاستثمار الفردي والمساهمة في ضبط إيقاع السوق وتقليل البيع والشراء بروح الجماعة والمساهمة في توزيع المخاطر والحد من المضاربة غير المسؤولة.
    ويؤكد محللون ماليون أن اتخاذ هيئة سوق المال بعض الإجراءات وإصدار عدد من اللوائح المنظمة لعمل السوق مثل لوائح الإدراج وصناديق الاستثمار وحوكمة الشركات وغيرها تساعد على معالجة الاختلال الهيكلي الواضح في السوق من خلال سيادة تعاملات المستثمرين الأفراد على الاستثمار المؤسساتي الذي بدوره يزيد من عدم استقرار السوق.
    ويرى مستثمرون ومتعاملون في السوق، أن وجود شركات مختصة تمارس دور الوسيط المالي بين المساهمين والشركات المدرجة في سوق الأسهم وعمليات البيع والشراء، سيسهم في زيادة دعم السوق المالي وسرعته وتطوره، لافتين إلى أهمية أن تقوم شركات الوساطة بدورها بكفاءة واقتدار وتعزيز الثقة بالسوق، بجانب ضرورة توفير إجراءات سليمة ومتطورة.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    "بي. بي" احتياطيات النفط العالمية 1.2 تريليون برميل
    بيانات جديدة تعيد الجدل حول "ذروة النفط"


    - "الاقتصادية" من تورنتو - 02/06/1428هـ
    يشير الكتاب الإحصائي لشركة بي. بي، الذي تعده سنويا عن أوضاع صناعة النفط العالمية، إلى بعض المتغيرات التي شهدها العام الماضي، الذي تعتبره عام تقلبات سعرية إلى جانب النمو في استهلاك الطاقة الذي ظل فوق المتوسط من ناحية معدلات نموه، وهو ما يعضد من الاتجاه العام السائد في السنوات الأخيرة. كذلك لاحظ التقرير أن الاستهلاك صار يتحرك بعيدا عن المناطق التقليدية في دول منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي، كما أصبح أكثر تركيزا على المواد الهيدروكربونية. وهذه البيانات بشكل عام أعادت الجدل العالمي حول نظرية "ذروة النفط".
    وتضيف الدراسة التي صدرت الأربعاء الماضي، أن العام الماضي جذب وبصورة ملحوظة انتباه الساسة والاقتصاديين ورجال البيئة والعلماء، ما يشير إلى خاصية سلعة النفط المتميزة. لكن على الرغم من أن معدل النمو في استهلاك النفط تراجع وللعام الثاني على التوالي إلى 2.4 في المائة من 3.2 في المائة شهدها عام 2005، إلا أنه يظل أعلى من متوسط المعدل الاستهلاكي في السنوات العشر الماضية.


    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    يشير الكتاب الإحصائي لشركة "بي. بي" الذي تعده سنويا عن أوضاع صناعة النفط العالمية، إلى بعض المتغيرات التي شهدها العام الماضي، الذي تعتبره عام تقلبات سعرية إلى جانب النمو في استهلاك الطاقة الذي ظل فوق المتوسط من ناحية معدلات نموه، وهو ما يعضد من الاتجاه العام السائد في السنوات الأخيرة. كذلك لاحظ التقرير أن الاستهلاك صار يتحرك بعيدا عن المناطق التقليدية في دول منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي، كما أصبح أكثر تركيزا على المواد الهيدروكربونية.
    وتضيف الدراسة التي صدرت الأربعاء الماضي، أن العام الماضي جذب وبصورة ملحوظة انتباه الساسة والاقتصاديين ورجال البيئة والعلماء، ما يشير إلى خاصية سلعة النفط المتميزة. لكن وعلى الرغم من أن معدل النمو في استهلاك النفط تراجع وللعام الثاني على التوالي إلى 2.4 في المائة من 3.2 في المائة شهدها عام 2005، لكنه يظل أعلى من متوسط المعدل الاستهلاكي في السنوات العشر الماضية.
    ويشير التقرير إلى التركيز على منطقة الباسفيكي والصين التي حققت نموا كبيرا واستهلاكا للطاقة يتجاوز 8 في المائة. لكن يلاحظ أن الأسعار العالية أدت إلى تباطؤ في الاستهلاك خاصة في الولايات المتحدة التي شهدت تراجعا في حجم الاستهلاك العام الماضي بنحو 1 في المائة مقارنة بما كان عليه الوضع في عام 2005. ورغم أن الاستهلاك في حالة زيادة ملحوظة، إلا أن حجم الاحتياطيات المؤكدة يظل أعلى بنحو 15 في المائة مما كان عليه قبل عقد من الزمان، ويبلغ حجم هذه الاحتياطيات في الوقت الحالي 1.208 مليار برميل، وتأتي منطقة الشرق الشرق الأوسط في المقدمة، إذ تبلغ نسبة الاحتياطيات المؤكدة فيها أكثر من الثلثين، بل وتقارب في واقع الأمر 80 في المائة.
    ووفقا لأرقام "بي. بي"، فإن حجم الاحتياطيات النفطية العالمية التي كانت في حدود 667.1 مليار برميل في 1980، زادت العام التالي إلى 687.5 مليار ثم إلى 727.2 مليار بعد عامين، ثم إلى 877.4 مليار في 1986، وبعدها بعشر سنوات ارتفع حجم الاحتياطيات إلى 1049 مليارا، ثم إلى 1208.2 مليار برميل العام الماضي.
    وفي الوقت الذي شهد فيه حجم الاحتياطيات في أمريكا الشمالية تراجعا من 101.6 مليار برميل في 1986، ثم 89.3 مليار في 1996 إلى 59.9 مليار العام الماضي، رغم أن كندا شكلت تحسنا في حجم احتياطياتها، إلا أن النمو الملحوظ في حجم الاحتياطي يكاد يكون اقتصر على القارة الإفريقية التي بدأ حجم الاحتياطي ينمو فيها من 58 مليار برميل عام 1986 إلى 74.9 مليار بعد ذلك بعشر سنوات إلى 117.2 مليار العام الماضي. أما الزيادة ذات الوزن فكانت من نصيب منطقة الشرق الأوسط التي سجلت نموا في حجم الاحتياطيات من 536.7 مليار برميل في 1986 إلى 672.2 مليار في منتصف العقد التالي ثم إلى 742.7 مليار العام الماضي.
    من ناحية أخرى، يشير التقرير إلى أن منطقة منظمة التنمية والتعاون الاقتصادي شهدت تراجعا العام الماضي في معدل استهلاكها للنفط بلغ نحو 400 ألف برميل يوميا، وهو يعتبر أكبر تراجع في حجم الاستهلاك خلال فترة عقدين من الزمان.
    التقرير الذي يشير إلى النمو في حجم المخزونات النفطية المؤكدة مقارنة بما كان عليه الوضع قبل عدة سنوات وفي وجه النمو المتصاعد في الاستهلاك ووجه بعاصفة اعتراضات مضادة من جماعة نظرية ذروة النفط الذين ردوا على أرقام "بي. بي" بأرقام من عندهم تخلص إلى أن العالم سيبلغ ذروة الإنتاج النفطي في غضون فترة أربع سنوات، وبعدها يبدأ الانحدار الذي لا راد له تماما مثلما حدث مع الإنتاج النفطي الأمريكي.
    مركز تحليل نضوب النفط الموجود في لندن أصدر تقريرا انتقد فيه الكتاب لشركة "بي. بي"، قائلا إن ذروة النفط أقرب مما يتصور ومما تقول به الحكومات والشركات كما جاء في التقرير، ورغم أن تقديرات "بي. بي" تشير إلى أن الاحتياطيات الموجودة والمؤكدة يمكن أن تكفي العالم لفترة 40 عاما بمعدلات الاستهلاك الحالية، وهم يشيرون إلى حجم الاستهلاك المتزايد من ناحية وإلى أن أرقام "بي. بي" تعتمد في نهاية الأمر على أرقام رسمية لا يدري أحد مدى صدقيتها أو كيفية التوصل إليها.
    ويخلص المركز اللندني إلى أن العالم سيصل فترة ذروة النفط في 2و011 سيكون تأثيرها متفاقما. وتستند النظرية إلى أن النمو في الاستهلاك سيتفوق على أي اكتشافات جديدة. ويرى دكتور كولن كامبل رئيس مركز الدراسات الخاصة بذروة النفط، أن النظرية بسيطة وتماثل كوب الماء الذي يكون ملآن ثم يشربه الإنسان بسرعة و لا يعتقد أنه شربه كله، إلا بعد أن يفرغ الكوب. وكامبل جيولوجي عمل سابقا في شركات عديدة مثل "شل"، "بي. بي"، "إكسون"، و"شيفرون".
    لكن بيتر دافيس كبير الاقتصاديين في "بي. بي" يقول إنه ليست هناك ذروة إنتاج وإنما ذروة استهلاك بسبب السياسات المتعلقة بالمناخ مثلا، مضيفا أنه في السنوات القليلة الماضية فإن الفجوة بين الإنتاج والاستهلاك بدأت تضيق، بل واختفت كلية العام الماضي. وإذا تجاوز الاستهلاك الإنتاج قريبا فربما وصل سعر البرميل إلى 100 دولار.
    من جانبه يقول دكتور جيريمي ليجرت إن نكران فكرة ذروة النفط على الطريق مثل نكران عملية التغير المناخي حتى واجهت العالم كونها حقيقة واقعة واضطرت الإدارة الأمريكية إلى التعامل معها. ويضرب مثلا آخر على هذا النكران بالإشارة إلى إنتاج بريطانيا النفطي في بحر الشمال، الذي بدأ في الانحدار منذ عام 1999، لكن ذلك لم يبرز بصورة واضحة إلا بعد عامين.
    وتعود نظرية ذروة النفط إلى العالم الأمريكي كنج هوبرت، الذي وضع نموذجا رياضيا عام 1956 لمعرفة كيفية أداء الإنتاج النفطي الأمريكي، وعليه توقع أن يبلغ ذلك الإنتاج الذروة ثم يبدأ في الانحدار بصورة درامية بعد ذلك ابتداء من عام 1969. وفي واقع الأمر فإن الانحدار بدأ في 1970.
    من جانبه، يرى كريس سكريبوسكي الذي كان يعمل في "بي. بي" من قبل ويدير نشرة تهتم بمتابعة قضايا نظرية ذروة النفط، أن هناك طاقة إنتاجية إضافية ستأتي إلى الصناعة النفطية في غضون العامين أو الثلاثة المقبلة وبعدها ستدخل الصناعة مرحلة التدهور.
    لكن يبقى التساؤل حول التسارع في النمو على الطلب ومصادره، خاصة مع النمو القوي في كل من الصين والهند. فحتى الكتاب الإحصائي لـ "بي. بي" يتحدث عن أن معدل النمو في السنوات الخمس الماضية تجاوز معدل النمو في السنوات الخمس في النصف الثاني من عقد التسعينيات. فالاستهلاك يبلغ حاليا 85 مليون برميل يوميا، سترتفع إلى 113 مليونا في 2030 وفق أكثر التقديرات محافظة. والسؤال من أين سيتم تلبية هذه الكميات؟
    ويستشهد هؤلاء بكلمات لسداد الحسيني نائب الرئيس الأعلى في أرامكو سابقا لشؤون الإنتاج، الذي يشير إلى القفزة في حجم الاستهلاك من 79 مليون برميل عام 2002 إلى 84.5 مليون عام 2004، أي أن هناك نموا بنحو اثنين إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا، أي هناك حاجة إلى قدرات إنتاجية مثل تلك التي تملكها السعودية كل عامين أو ثلاثة، فمن أين يتم توفير هذه الطاقة؟ وهل في الإمكان إذا توافرت لفترة أو فترتين الاستمرار في هذا النهج بصورة لا نهائية؟












    "أرامكو": تشغيل مصفاة رأس تنورة بطاقة 400 ألف برميل بحلول 2012

    - "الاقتصادية" من الرياض - 02/06/1428هـ
    تسعى شركة أرامكو السعودية حاليا، إلى رفع طاقتها التكريرية بشكل كبير وذلك من خلال عدة مشاريع كبيرة لديها في مجال إنتاج الزيت وتكريره وتصنيعه وتحقيق أعلى قيمة مضافة منه، بما يخدم أهدافها نحو زيادة الربحية ودعم الاقتصاد الوطني.
    وأوضح فؤاد فهد الذرمان مدير إدارة العلاقات العامة في "أرامكو السعودية"، أن خطة عمل الشركة خلال الخمس سنوات المقبلة تضمنت مشروعا مقترحا لإنشاء مصفاة جديدة في رأس تنورة بطاقة تكريرية تبلغ 400 ألف برميل في اليوم. ومن المتوقع متى ما تم اعتمادها بشكل نهائي أن تبدأ الإنتاج في عام 2012.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    تسعى شركة أرامكو السعودية حاليا، إلى رفع طاقتها التكريرية بشكل كبير وذلك من خلال عدة مشاريع كبيرة لديها في مجال إنتاج الزيت وتكريره وتصنيعه وتحقيق أعلى قيمة مضافة منه، بما يخدم أهدافها نحو زيادة الربحية ودعم الاقتصاد الوطني.
    وذكر فؤاد فهد الذرمان مدير إدارة العلاقات العامة في " أرامكو السعودية"، أن خطة عمل الشركة خلال السنوات المقبلة المقبلة تضمنت مشروعا مقترحا لإنشاء مصفاة جديدة في رأس تنورة بطاقة تكريرية تبلغ 400 ألف برميل في اليوم. ومن المتوقع متى ما تم اعتمادها بشكل نهائي أن تبدأ الإنتاج في عام 2012.
    يشار إلى أن شركتي "أرامكو" و"داو كيميكال" وقعتا مذكرة تفاهم بشأن تأسيس شركة مشروع مشترك تقوم ببناء وامتلاك وتشغيل المجمع الذي سيقع بالقرب من منطقة رأس تنورة في المنطقة الشرقية، وسيتم دمج المشروع المشترك للبتروكيماويات في رأس تنورة من الناحية التشغيلية مع مجمع معمل التكرير ومعمل معالجة الغاز في الجعيمة التابع للمجمع، وهما من أكبر المرافق من نوعهما في العالم. وسيقوم هذان المرفقان بإمداد المشروع المشترك باللقيم، فيما ستظل "أرامكو السعودية" هي المالكة والمشغلة لهما. وسينتج مجمع البتروكيماويات في رأس تنورة مجموعة كبيرة ومتنوعة من المواد الكيماوية والبلاستيكية، كما سيقوم بمجموعة من الأعمال ذات القيمة العالية وإنتاج المنتجات المتخصصة التي يتم تصنيعها لأول مرة في المملكة. وعند تشغيل هذا المجمع بكامل طاقته، سيكون من أكبر مرافق إنتاج البلاستيك والكيماويات في العالم، وأكثرها ملاءمة من حيث الموقع لخدمة الأسواق العالمية الرئيسة. وأكدت مصادر مقربة من الشركتين أن حجم التكلفة النهائي للمشروع يفوق 20 مليار دولار. وأشارت هذه المصادر إلى أن تكلفة مجمع رأس تنورة ارتفعت عن تقديراتها الأولية التي وصلت إلى 15 مليار دولار في بادئ الأمر. وقال أحد هذه المصادر "إن التكاليف تصاعدت لتصل إلى أعلى من 20 مليار دولار".
    وكانت "أرامكو السعودية" وقعت عددا من الاتفاقيات والشراكات خلال عام 2006 الرامية إلى رفع الطاقة التكريرية بشكل كبير من خلال بناء وتوسعة المصافي كتوقيعها مذكرتي تفاهم مع "كونوكو فيليبس" و"توتال" الفرنسية لبناء مصفاتين للتصدير في ينبع والجبيل. وسيسهم الناتج المشترك للمصافي الجديدة في تعزيز موقع "أرامكو السعودية" العالمي في صناعة التكرير، وتلبية الطلب المتزايد على المواد المكررة محليا ودوليا.
    وكان ارتفاع التكاليف قد أضر بمشاريع التكرير والتوزيع في قطاع النفط في المنطقة وسط مساع لزيادة الطاقة الإنتاجية، حيث ضاعفت الكويت أخيرا ميزانية مصفاة الزور النفطية الجديدة المقرر أن تبلغ طاقتها الإنتاجية 615 ألف برميل يوميا إلى 12 مليار دولار بسبب ارتفاع تكاليف مشاريع النفط والغاز، وفي شباط (فبراير) الماضي ألقت شركة قطر للبترول وشركة إكسون موبيل اللوم على ارتفاع التكاليف في إلغاء خطط لبناء منشأة بمليارات الدولارات لتحويل الغاز إلى وقود. وقد ارتفعت تكاليف المشاريع في الشرق الأوسط كثيرا مع قيام حكومات المنطقة بإنفاق إيرادات النفط القياسية على إنشاء الصناعات والبنى التحتية والتوسع فيها، الأمر الذي أدى إلى عدم توافر عدد كاف من المقاولين وكميات كافية من المواد والمعدات والعمالة المؤهلة، مما تسبب بدوره في ارتفاع الأسعار.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    تأسيس شركة للأسمنت في حفر الباطن برأسمال مليار ريال

    - "الاقتصادية" من الرياض - 02/06/1428هـ
    وافق الدكتور هاشم يماني وزير التجارة والصناعة، على تأسيس شركة حفر الباطن للأسمنت - شركة مساهمة مقفلة - برأسمال قدره 1.073 مليار ريال مقسم إلى 107.348 مليون سهم، تبلغ القيمة الاسمية للسهم عشرة ريالات اكتتب المؤسسون بكامل أسهم الشركة.

    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    وافق الدكتور هاشم بن عبد الله يماني وزير التجارة والصناعة، على إعلان تأسيس شركة حفر الباطن للأسمنت شركة مساهمة مقفلة برأسمال قدره 1.073 مليار ريال مقسم إلى 107.348 مليون سهم، تبلغ القيمة الاسمية للسهم عشرة ريالات اكتتب المؤسسون بكامل أسهم الشركة.
    وتتمثل أغراض الشركة التي تتخذ من مدينة الرياض مقراً لها في صناعة الأسمنت والمنتجات الأسمنتية والخرسانية والمباني الجاهزة. وستكون مدة الشركة 99 سنة تبدأ من تاريخ القرار الوزاري الصادر بإعلان تأسيسها ويجوز إطالة مدة الشركة بقرار تصدره الجمعية العامة غير العادية، فيما لا يجوز تداول أسهمها إلا بعد الحصول على موافقة هيئة السوق المالية.
    ويتولى إدارة الشركة مجلس إدارة مؤلف من ثلاثة أعضاء تعينهم الجمعية العامة العادية لمدة ثلاث سنوات، واستثناءً من ذلك عين المؤسسون أول مجلس إدارة لمدة سنة تبدأ من تاريخ القرار الوزاري بإعلان تأسيس الشركة. وتأتي الموافقة على تأسيس هذه الشركة في إطار سياسة الدولة الرامية لتوسيع القاعدة الاقتصادية وتنويع روافد الدخل الوطني وتشجيع القطاع الخاص على القيام بدور فاعل في دفع عجلة التنمية الاقتصادية.
    ويتوقع أن تساهم هذه الشركة مع شركات أخرى في معالجة أزمة الأسمنت التي تشهدها السوق المحلية بين فترة وأخرى نتيجة الطلب المتزايد على هذه المادة، خاصة مع الطفرة العمرانية الكبيرة التي تعيشها البلاد خصوصاً بعد المشاريع التي أعلنتها الحكومة أخيراً، ومن أهمها المدن الاقتصادية في عدد من المناطق. ومن ضمن الشركات الجديدة التي تأسست في مناطق شمال البلاد شركة أسمنت المنطقة الشمالية التي بارك خادم الحرمين الشريفين خطوات تنفيذ مراحل المشروع خلال زيارته لمنطقة الحدود الشمالية أخيرا، الذي يعد أكبر استثمار في المنطقة للقطاع الخاص وذلك برأسمال إجمالي قدره 1.2 مليار ريال، وسينتج المشروع من الأسمنت بطاقة ستة آلاف طن يوميا. يشار إلى أن إجمالي إنتاج شركات الأسمنت في المملكة بلغ خلال الربع الأول من عام 2007 نحو 7171 ألف طن، بزيادة على الإنتاج خلال الفترة المماثلة من عام 2006 بنسبة بلغت نحو 7 في المائة، فيما بلغ إنتاج الشركات من الكلنكر 6241 ألف طن بزيادة على الإنتاج خلال الفترة المماثلة لعام 2006 بنسبة 11.7 في المائة. كما ارتفعت كمية مبيعات شركات الأسمنت خلال الربع الأول من عام 2007 من الأسمنت مقارنة بالفترة المماثلة للعام الماضي 2006 بنسبة 5.4 في المائة، حيث بلغت خلال الربع الأول لعام 2007 نحو 6590 ألف طن.












    عمان: 4 مليارات دولار خسائر إعصار "جونو"

    - مسقط - د. ب. أ: - 02/06/1428هـ
    أعلنت عمان أمس أن التقديرات الأولية لحجم أضرار الإعصار المداري "جونو" الذي تعرضت له البلاد أخيرا تراوح بين 1.25 مليار ريال و1.5 مليار ريال (3.25 مليار دولار و3.9 مليار دولار)، مشيرة إلى أن الأضرار التي لحقت بالبنية الأساسية وحدها قد تصل إلى مليار ريال (2.6 مليار دولار). وأعلن الفريق مالك بن سليمان المعمري المفتش العام للشرطة والجمارك رئيس اللجنة الوطنية للدفاع الأمني، إنهاء حالة الطوارئ التي أعلنت في البلاد منذ الخامس من حزيران (يونيو) الجاري بسبب الإعصار وعودة الحياة إلى طبيعتها في مختلف المناطق على أن تبقى لجان الطوارئ في وزارات الخدمات في انعقاد دائم لتقديم خدماتها إلى المتضررين.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    الحقيقة السابعة.. يا صغار المستثمرين!!

    عبد الحميد العمري - - - 02/06/1428هـ

    ليس سراً أكشفهُ هنا أن سوق الأسهم المحلية ستكون مشرعة الأبواب في المستقبل القريب أمام الاستثمارات المؤسساتية الأجنبية! وليس محالاً توقع أو تقدير أثر ذلك الدخول العملاق على السوق والاقتصاد! كما أن ما سبق، ليس فقط ما سنراه قريباً يتحرّك كالسفن العملاقة على مياه سوقنا المحلية. حقيقة القادم من التغيرات الجذرية على واقع القطاع المالي المحلي عموماً، والسوق المالية المحلية تحديداً، له أجندته الداخلية التي نشهد جزءاً من تشكلاتها في الوقت الراهن؛ لعل من أبرزها الجهود المبذولة الآن في اتجاه زيادة أعداد الشركات المساهمة المدرجة، والزيادة المطردة بالتالي في أعداد الأسهم المدفوعة في السوق، والزيادة في منح تراخيص مؤسسات الوساطة المالية، والزيادة في إصدار الأنظمة واللوائح التنفيذية، إلى آخر سلسلة التطورات التنظيمية اقتصادياً ومالياً. أمّا في الخارج فقد بدأت المؤسسات الدولية والصناديق الاستثمارية الضخمة برؤوس أموالها؛ بالتحرّك صوب سوقنا المحلية، وقريباً تحط رحالها المالية الهائلة الحجم في قنواتها المجدية! اقتصادنا اقتصادٌ قائم برمته على أسس الاقتصاد الحر، ولا جديد في هذا؛ إنما الجديد القديم الذي غاب عن أغلب الأذهان، أن انضمامنا لمنظمة التجارة العالمية له تبعاته التي لا بد من سريان مفعولها يوماً ما، وقد دنا منا كثيراً ذلك اليوم.
    وفقاً لما سبق، يحق للجميع دون استثناء البحث المشروع عن أكبر قدر من المكاسب الممكنة في ثنايا ذلك النسيج المرتقب للسوق، كما يحق له وضع الاحتياطات اللازمة لتجنب أية خسائر أو تكاليف محتملة. أصدقك القول أيها القارئ الكريم؛ أنا لست مهتماً كثيراً أو بمعنى أدق قلقاً على مؤسساتنا وشركاتنا المحلية بقدر ما أهتم أو أقلق على المستثمرين في سوقنا، وتحديداً الصغار منهم الذين ذاقوا مرارة الخسائر الفادحة، التي طردت بعضاً منهم إلى سجلات "المطلوبين رقم واحد" لدى البنوك المحلية، والبعض الآخر إلى فقدان مدخراتهم بنسبٍ وصلت من 90 إلى 95 في المائة، والبعض الآخر إلى غياهب المستقبل المجهول! تلك فقط الشريحة من المتعاملين التي أهتم وأقلق عليها، إذ إن بقية الأطراف دون استثناء خرجت من عاصفة انهيار شباط (فبراير) 2006 سالمة آمنة لم تخسر ريالاً واحداً! سواءً كانت شركاتٍ مساهمة أو بنوكاً أو أجهزة، لم تقع الفأس إلا على رأس ذلك المستثمر الصغير، ويمكنك القول المغرر به. لذا، يجب أن يعلم أو يتعلم هذا المستثمر "الضحية" كيف يستفيد من التطورات المستقبلية القريبة، وذاك أمرٌ سهل إدراكه وسهل أيضاً تطبيقه. أطلقتُ هنا نداءً صادقاً من الأعماق إلى صغار المستثمرين أن يتحدّوا في وجه العاصفة في منتصف تشرين الثاني (نوفمبر) 2006، أكرره اليوم وغداً؛ مبيناً لهم حقيقة سابعة تُضاف إلى الحقائق الستْ للنداء، التي لخصتها في الحقيقة الأولى: أن عدد صغار المستثمرين في السوق يشكّل الأغلبية التامّة بنسبةٍ تصل إلى 96.7 في المائة. الحقيقة الثانية: أن اتحاد قرارات تلك الشريحة سيحولها إلى القوة الأكبر مما عداها في السوق. الحقيقة الثالثة: أن يستند ذلك الاتحاد إلى مبادئ الاستثمار الصحيحة والسليمة، التي تنظر بعين الاعتبار إلى متانة وملاءة الشركة المالية، وإلى قوة المؤشرات الأساسية لأي شركة على سبيل المثال مضاعف السعر السوقي للعائد، ومضاعف السعر السوقي للقيمة الدفترية، والعائد على السهم، والربح الموزع لكل سهم، ونمو صافي دخل الشركة، والعائد على كل من حقوق المساهمين وموجودات الشركة، إلى آخر المؤشرات الأساسية اللازم أخذها بعين الاعتبار قبل اتخاذ أي قرار بالشراء أو البيع. الحقيقة الرابعة: أن غياب "الرشد الاستثماري" كان الثغرة الخطيرة التي جعلت صغار المستثمرين "لقمةً سائغة" للحيتان والهوامير في السوق، ومن ثم لحق بهم ما لحق من خسائر مريرة ودمار شامل للأخضر واليابس. الحقيقة الخامسة: أن هذا "الاتحاد" سيخلق قوة عملاقة في السوق، تعيد العدالة والمكاسب المفقودة إلى السوق، وتطرد "اللعب والنصب والاحتيال" منه. الحقيقة السادسة: أن الازدهار الاقتصادي الراهن والمتوقع استمراره لفترة طويلة مستقبلاً بإذن الله، كفيلٌ بدعم انتعاش ونماء السوق المالية إذا سارت وفق العقلانية الاستثمارية الرشيدة. وهنا أضيف الحقيقة السابعة: "كن أنت البائع للسهم الذي سيجذب هذا العملاق القادم من وراء البحار"، واعلم أنه لن يأتي إلى هنا لشراء "الخشاش" الذي يستأثر اليوم بأغلب السيولة، بقدر ما أنه سيدفع أعلى الأثمان للأسهم التي أوضحتها لك في الحقيقة الثالثة. أسأل الله أن تتذكر تلك الحقائق دائماً ولا تنسها؛ فأنت الأحق بالتعويض والربح.












    شركة لإدارة الممتلكات العقارية لحكومة دبي

    - " الاقتصادية " من دبي - 02/06/1428هـ
    أعلن في دبي أمس عن تأسيس مؤسسة عقارية تمارس أنشطتها على أسس تجارية وتلحق بالمجلس التنفيذي للإمارة بحسب المرسوم الذي أصدره الشيخ محمد بن راشد حاكم دبي.
    وتهدف المؤسسة التي تحمل اسم مؤسسة دبي العقارية إلى تملك وإدارة الممتلكات العقارية المسجلة باسم حكومة دبي بما في ذلك تعمير واستثمار واستعمال الأراضي والعقارات التجارية والصناعية الواقعة في الإمارة وتقديم خدمات بناء وتأجير وتسويق وإدارة المباني والممتلكات العقارية والتجارية وذلك من خلال قيامها بتوفير البنى التحتية اللازمة والمباني والإدارة. كما يكون لها حرية إبرام الشراكات والاتفاقيات مع المؤسسات والأشخاص والشركات والهيئات التي تراها مناسبة فيما يتعلق بمجالات اختصاصاتها، إضافة إلى قيامها بالمساهمة مع الجهات المعنية في التخطيط والتنظيم الحضري.
    ويضم مجلس إدارة المؤسسة أحمد بن بيات رئيسا والدكتور عمر محمد أحمد بن سليمان نائبا للرئيس وعضوية كل من: الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان رئيس مجلس إدارة شركتي تمويل وسلامة للتأمين، سامي ضاعن القمزي مدير عام دائرة المالية، ناصر حسن بن الشيخ رئيس مجلس إدارة شركة أملاك، وعبد الله أحمد الحباي.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    "جلوبال": " سامبا" أفضل بنك في الاستثمار على مستوى الشرق الأوسط

    - "الاقتصادية" من الرياض - 02/06/1428هـ
    أعلنت مجلة "جلوبال فاينانس" العالمية المتخصصة في النشاط المصرفي والمالي عن منحها مجموعة سامبا المالية جائزة "أفضل بنك للاستثمار في الشرق الأوسط وإفريقيا لعام 2007م" وذلك للسنة الثانية على التوالي. وقد وقع اختيار المحكّمين على "سامبا" لنيل الجائزة المرموقة تقديرا لتميز وتفوق خدمات "سامبا" الاستثمارية، وذلك بعد تقييم شامل للمؤسسات المالية والمصرفية على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا بناء على العديد من العوامل والمعايير النوعية والكمية على مدى الاثني عشر شهراً الماضية.
    وعلق الأستاذ عيسى العيسى، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية، على حصول المجموعة على هذه الجائزة قائلا: "لا شك أن فوزنا بهذه الجائزة للسنة الثانية على التوالي يعكس تميزنا في تقديم الخدمات الاستثمارية لعملائنا بمعايير عالمية، وحرصنا الشديد على تطوير هذه الخدمات لنحافظ على صدارتنا ليس على مستوى المملكة فحسب، وإنما على مستوى الشرق الأوسط وإفريقيا، حيث تتسع دائرة المنافسة ويطمح إلى الحصول على هذه الجائزة المرموقة عدد كبير من المصارف والمؤسسات المالية القوية، ويتم التقييم من قبل نخبة من المتخصصين في الصناعة المصرفية العالمية".
    ونوه العيسى إلى أن فوز أحد بنوك المملكة ممثلا في "سامبا" بهذه الجائزة للسنة الثانية على التوالي يعكس بصدق البيئة الاستثمارية المشجعة والمواتية في المملكة العربية السعودية والدعم القوي الذي يحظى به هذا القطاع من حكومتنا الرشيدة.
    وذكّر العيسى بأن هذه الجائزة تأتي خلال فترة قصيرة بعد فوز "سامبا" بجائزة أفضل بنك في المملكة العربية السعودية لعام 2007 من "جلوبال فاينانس" للسنة الثانية على التوالي، وجائزة صفقة العام – 2007 من مجلة "ذي بانكر" للمرة الثالثة خلال أربع سنوات، وغيرها العديد من الجوائز التي تعد حافزا ودافعا لنا للمضي في استراتيجيتنا التطويرية التي جعلت من "سامبا" الخيار الأول أمام العملاء.
    وفي الختام وجه العيسى شكره وتقديره لعملاء "سامبا" على ثقتهم بالبنك، وأشاد بموظفي "سامبا" على جهودهم المهنية التي تقف وراء جميع المنجزات.












    عقب فوزه بجائزة "يوروموني" للمؤسسات المالية المتميزة
    عبد الله الراجحي: حياة الشيخ سليمان في القطاع المالي "قصة استثنائية"


    - "الاقتصادية" من الرياض - 02/06/1428هـ
    أكد رجل الأعمال السعودي سليمان بن عبد العزيز الراجحي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لمصرف الراجحي، عقب فوزه بجائزة مؤسسة "يورومني" للمؤسسات المالية المتميزة في الشرق الأوسط وهي الجائزة التي تم إنشاؤها منذ عامين فقط وتعتبر من أعلى جوائز المؤسسة العالمية، أنه يدين لإخوته الذين شاركوه وآزروه في بداياته، وإخوانه وأبنائه من العاملين معه الذي أخلصوا وتفانوا في عملهم، بالفوز بهذه الجائزة العالمية.
    ومعلوم أن جائزة "يورومني" تمنح وفقا لنظامها الأساسي للأشخاص الذين أسهموا بوضوح وبشكل كبير في تطوير قطاع الخدمات المالية في منطقة الشرق الأوسط.
    وقال سليمان الراجحي بهذه المناسبة "الحمد والشكر لله رب العالمين على توفيقه ونعمه، وأرجو أن أكون قد قدمت ما أستطيع لخدمة اقتصاد بلادي وخدمة القطاع المصرفي الإسلامي"، وقدم الراجحي شكره وتقديره لمؤسسة يوروموني ولأعضاء لجانها والمصرفيين في المنطقة على هذه الجائزة.
    وكان عبد الله بن سليمان الراجحي الرئيس التنفيذي لمصرف الراجحي قد تسلم الجائزة نيابة عن الشيخ سليمان الراجحي خلال الحفل المخصص لتسليم الجوائز الذي أقيم الأربعاء الماضي في العاصمة الإماراتية أبو ظبي بحضور كبار الشخصيات المالية والمصرفية من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط.
    وقالت المؤسسة العالمية في بيانها الخاص بالجائزة، إن الشيخ الراجحي اختير لهذه الجائزة المميزة لدوره الريادي في تطوير الخدمات المصرفية الإسلامية وخدمات التجزئة المالية في المملكة العربية السعودية من خلال مصرف الراجحى، الأمر الذي - حسب رأي اللجنة - أوحى إلى بعض البنوك العاملة في منطقة الشرق الأوسط بالتفكير في توفير بدائل إسلامية للخدمات المصرفية التقليدية.
    من جهته، قال عبد الله الراجحي في الكلمة التي ألقاها في حفل الجائزة "إن تاريخ حياة سليمان يشبه قصة استثنائية، فبدون تعليم يذكر، أو شهادات، أو رأسمال، حقق نجاحا كبيرا وأصبح مدرسة يحتذى بها، وعزز ذلك رؤية ثاقبة وبعد للنظر وعمل جاد دؤوب، وقدرة غير عادية على تحفيز وحث العاملين معه ومنحهم الثقة ليكونوا معه ومع أفكاره باستمرار".
    وأضاف "في المجال المالي أثبت قوة وجدارة، وكان لديه القناعة التامة بالبدء في المصرفية الإسلامية والتجزئة المالية وخدمات الأفراد في المملكة التي أصبحت ناجحة ولها قاعدة كبيرة حيث استطاعت تلبية رغبات واحتياجات ملايين الأشخاص الذين يستطيعون القيام بأعمالهم المصرفية ضمن مبادئهم وقيمهم الإسلامية، وهذا إنجاز فريد أشاد به العالم، وهو في الحقيقة إنجاز لرجل صنع نفسه بنفسه".
    واستعرض عبد الله الراجحي في نبذة مختصرة المسيرة العملية لوالده منذ بداياته الأولى، مشيرا إلى أن الشيخ سليمان كان دوما سعيدا بالتعلم والخبرات الجديدة، وكان يؤكد دوما أن نجاحه ليس لجهوده الفردية فقط وإنما بدعم إخوته الشيخ صالح، والشيخ عبد الله والشيخ محمد أبناء عبد العزيز الراجحي، ثم بإخلاص الموظفين الأمناء الأكفاء العاملين معه، مؤكدا أنه رجل يهتم بالثراء الإنساني والقيم النبيلة حيث يسعد دوما بمساعدة المحتاجين.
    يذكر أن الشيخ سليمان الراجحي شخصية اقتصادية سعودية بارزة أسهمت في الاقتصاد الوطني عبر مسيرة عمل وبناء وإنجاز امتدت لنحو سبعة عقود كللها بإنشاء منشآت عملاقة في قطاعات المال، والزراعة التي يعشقها شخصيا ويدعمها بغض النظر عن عوائدها، والصناعة، والعقارات.
    والشيخ سليمان حائز على وسام الملك عبد العزيز الذي يمنح لرجال الأعمال المتميزين في خدمة المملكة وخدمة الاقتصاد الوطني والمساهمة في بناء مقدراته وكان ذلك عام 1420 عندما شرفه خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز - رحمه الله - بهذه الجائزة التي تعتبر أرفع الجوائز في قطاع الأعمال السعودي.

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    إقرار قواعد الاندماج بين المنشآت ومنع الاحتكار في السوق السعودية

    - " الاقتصادية " من الرياض - 02/06/1428هـ
    وافق مجلس حماية المنافسة خلال اجتماعه السابع أمس برئاسة الدكتور هاشم بن عبد الله يماني وزير التجارة والصناعة، على الإجراءات التي تمت لإعداد القواعد المنظمة للاندماج والقواعد المنظمة للمركز المهيمن والقواعد المنظمة للاستثناءات.
    وأوضح محمد بن أمين سندي أمين عام مجلس حماية المنافسة، أن المجلس قام بمراجعة ودراسة الاحتياجات الخاصة في المجلس خلال المرحلة المقبلة ضمن ميزانية العام المالي 1428/1429هـ وذلك لحين اعتماد الهيكل التنظيمي وسلم الرواتب واللوائح المالية والإدارية والاطلاع على الإجراءات المتخذة لاستقطاب بعض الكفاءات المتميزة للعمل في الأمانة العامة للمجلس. وبين أمين عام المجلس، أن نظام المنافسة يهدف إلى حماية المنافسة العادلة وتشجيعها ومكافحة الممارسات الاحتكارية التي تؤثر في المنافسة المشروعة وذلك من خلال مجلس حماية المنافسة، إضافة إلى الموافقة على حالات الإدماج أو التملك للمنشآت واتخاذ إجراءات التقصي والبحث وجمع الاستدلالات بالنسبة للشكاوى والممارسات المخلة بالمنافسة والموافقة على البدء في إجراءات الدعوى الجزائية ضد المخالفين لأحكام نظام المنافسة. ومعلوم أن أحكام نظام المنافسة تطبق على جميع المنشآت العاملة في الأسواق السعودية ماعدا المؤسسات العامة والشركات المملوكة بالكامل للدولة. ويحظر النظام على المنشأة أو المنشآت التي تتمتع بوضع مهيمن أي ممارسة تحد من المنافسة بين المنشآت، وخاصة ما يأتي: التحكم في أسعار السلع والخدمات المعدة للبيع بالزيادة أو الخفض، أو التثبيت، أو بأي صورة أخرى تضر المنافسة المشروعة، الحد من حرية تدفق السلع والخدمات إلى الأسواق أو إخراجها منها بصفة كلية أو جزئية، وذلك من خلال إخفائها أو تخزينها دون وجه حق أو الامتناع عن التعامل فيها، افتعال وفرة مفاجئة في السلع والخدمات حيث يؤدي تداولها إلى سعر غير حقيقي يؤثر في باقي المتعاملين في السوق، منع أي منشأة من استخدام حقها في دخول السوق أو الخروج منها أو عرقلة ذلك في أي وقت، حجب السلع والخدمات المتاحة في السوق بصفة كلية أو جزئية عن منشأة أو منشآت معينة، وتقسيم الأسواق لبيع أو شراء السلع والخدمات أو تخصيصها طبقاً لأي من المعايير الآتية: المناطق الجغرافية، مراكز التوزيع، نوعية العملاء، والمواسم والفترات الزمنية.












    الخليجيون يشترون أسهما بـ 294 مليون درهم من سوق دبي في أسبوع

    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 02/06/1428هـ
    تفوقت مشتريات الأجانب من أسهم دبي على مبيعاتهم خلال الأسبوع الماضي بعكس الإماراتيين الذين ارتفعت مبيعاتهم مقابل مشترياتهم، حيث أرجعه المحلل المالي محمد علي ياسين إلى المضاربات على الأسهم رخيصة القيمة السوقية التي تعرضت طيلة الأسبوع في سوقي دبي وأبوظبي لمضاربات محمومة من قبل المتداولين اليوميين الذين يشترون بداية الجلسة ويبيعون في نهايتها لتحقيق ربح بـ "الفلوسيات" على حد وصف شهاب قرقاش المدير التنفيذي لشركة ضمان للاستثمار.
    ووفقا لإحصائيات سوق دبي المالي، فإن قيمة الأسهم المشتراة من قبل الأجانب بلغت خلال الأسبوع الثاني من حزيران (يونيو) نحو 1.4 مليار درهم بما يعادل 28 في المائة من إجمالي قيمة تداولات السوق البالغة 5.2 مليار درهم مقابل مبيعات قيمتها 1.2 مليار درهم، وبذلك يبلغ صافي الاستثمار الأجنبي نحو 267.5 مليون درهم. وفي المقابل ارتفعت مبيعات الإماراتيين إلى أربعة مليارات درهم مقابل مشتريات قيمتها 3.8 مليار درهم بما يعادل 72 في المائة من السوق ليصبح صافي الاستثمار المحلي سالبا بقيمة 267.4 مليون درهم.
    وأوضحت الإحصائيات أن قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين الخليجيين بلغت 293.8 مليون درهم مقابل مبيعات قيمتها 254.4 مليون درهم بصافي استثمار قيمته 39.3 مليون درهم, وبلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين العرب 659.2 مليون درهم مقابل مبيعات قيمتها 592.3 مليون درهم بصافي استثمار قيمته 66.9 مليون درهم، في حين سجل صافي الاستثمار الأجنبي لغير الخليجيين والعرب قفزة كبيرة بقيمة 161.1 مليون درهم، حيث بلغت مشتريات الجنسيات الأخرى 530.1 مليون درهم مقابل مبيعات قيمتها 368.9 مليون درهم.
    وبلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل المستثمرين المؤسساتيين 995 مليون درهم تشكل ما نسبته 18.8 في المائة من إجمالي قيمة التداول مقابل مبيعات قيمتها 919 مليون درهم بصافي استثمار قيمته 76.3 مليون درهم في حين بلغت قيمة الأسهم المشتراة من قبل الأفراد 4.2 مليار درهم تشكل نحو 81.2 في المائة مقابل مبيعات أعلى قيمتها 4.3 مليار درهم بصافي استثمار سالب قيمته 76.3 مليون درهم.
    وتوزع الاستثمار المؤسساتي بواقع مشتريات قيمتها 96.1 مليون درهم للبنوك مقابل مبيعات قيمتها 152.6 مليون درهم بصافي استثمار سالب قيمته 56.6 مليون درهم بعكس تعاملات الشركات التي سجلت ارتفاعا قياسيا في مشترياتها بقيمة 864 مليون درهم مقابل مبيعات قيمتها 697.5 مليون درهم بصافي استثمار قيمته 166.5 مليون درهم , في حين بلغت قيمة مشتريات المؤسسات 35 مليون درهم مقابل مبيعات قيمتها 68.7 مليون درهم بصافي استثمار سالب قيمته 76.3 مليون درهم.
    واتسمت تعاملات الأسبوع بالتذبذب بفعل المضاربات على الأسهم ذات القيمة المنخفضة، وكما يقول قرقاش فإن المضاربين يبحثون عن الأسهم منخفضة القيمة ويضاربون فيها بشكل مستمر لعلها ترتفع عدة فلوس فيبيعونها وينتقلون إلى غيرها.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    رجل الأعمال الإماراتي طلال خوري مالك أغلى رقم سيارة في العالم لـ "الاقتصادية":
    كنت مديونا وأصبحت مليونيرا في عامين .. وخسرت 36 مليون دولار في الأسهم الأمريكية


    - حوار: عماد دياب العلي - 02/06/1428هـ
    اعتبر رجل الأعمال الإماراتي طلال خوري الذي ذاع صيته أخيرا، بعد أن أصبح مالك أغلى رقم لوحة سيارة في العالم ويستعد لدخول موسوعة جينيس للأرقام القياسية, أن التصميم والإرادة وتوفيق الله, أساس النجاح ويروي من واقع تجربته الشخصية أنه أوشك على الإفلاس قبل سنوات قليلة, ويعد الآن من أبرز رجال الأعمال في الإمارات والمنطقة.
    وفي حوار مع "الاقتصادية" يسرد خوري أنه تعرض لانتكاسات مالية عديدة، أولها عام 1998 عندما أخذ من والده مبلغ 150 مليون درهم خسر نصفها في سوق الأسهم، كما خسر 36 مليون دولار في أسواق الأسهم الأمريكية عقب أحداث 11 أيلول (سبتمبر) 2001، وترتب عليه ديون بمبلغ ثلاثة ملايين درهم أعطى بها شيكات واعدا برد المبلغ مضاعفا لأصحابه, واستدان 160 ألف درهم دخل بها سوق الأسهم المحلية، وأشار إلى أن عام 2004 كان عام الحلم بالنسبة إليه، حيث حقق أرباحا طائلة في سوقي دبي وأبو ظبي، وانسحب نهائيا من سوق الأسهم أواخر عام 2005 أي قبل موجة الهبوط، ونوّع استثماراته التي تركزت على العقار بالدرجة الأولى داخل الإمارات وخارجها، حيث تبلغ قيمة استثماراته الآن قرابة خمسة مليارات درهم.
    وأكد خوري أن سوق الأسهم الإماراتي في حاجة لتعزيز الشفافية والإفصاح، وهذا الأمر مسؤولية القائمين على سوقي أبو ظبي ودبي مع هيئة الأوراق المالية ووزارة الاقتصاد، ولفت إلى أن اجتماعات الجمعيات العمومية للشركات المدرجة في السوق يجب أن تسجل مجرياتها بالصوت والصورة، ويجب أن يحضرها ممثل عن السوق المالي يتمتع بسلطات وصلاحيات تامة وبدعم كامل من الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبو ظبي.
    وبخصوص رقم لوحة السيارة الذي اشتراه بـ 25 مليون درهم أكد أنه كان مستعدا لدفع 40 مليونا ثمنا له لأن ريعه سيعود لذوي الاحتياجات الخاصة. وفيما يلي نص الحوار:

    * الجميع يتحدث عن تجربة طلال خوري في عالم الأعمال كيف اتجهت صوب الأسهم ومن ثم انغمست في عالم المال والأعمال؟
    على الرغم من الحالة الميسورة لعائلتي إلا أنني اعتمدت في سن مبكرة على نفسي، لتحقيق العيش الكريم، وتعلمت لعبة الأسهم من والدي، الذي كان يشتري ويبيع الكثير من الأسهم في شركات المقاولات، إلا أن ذلك الاستثمار حينها كان صعباً قياساً بالاستثمار في الأسواق المالية الحديثة. ومنذ صغري كان عندي هاجس العمل وتكوين ثروة لدرجة أنني وأنا صغير ربيت في منزلنا أرانب لأن الأرانب تتكاثر بسرعة, وكنت أسمع أن الأرنب في مصر يعني المليون. وكنت أقول لوالدي "الأرنب" هو أكثر حيوان يتكاثر بسرعة وأريد عندما أكبر أن تتكاثر أموالي مثل الأرنب.

    * ما حقيقة ما سمعناه من أن طلال خوري لم يكن ثريا قبل ثلاث سنوات؟
    الكلام صحيح، لكن يجب أن أوضح هذه النقطة، عائلتي غنية في الأساس، لكن أنا قررت الاعتماد على نفسي مبكرا منذ كان عمري 14 عاما، لكنني انغمست في العمل الحقيقي والفعلي عام 1998، من خلال مبلغ أخذته من والدي كان في حدود 150 مليون درهم، استثمرتها في الأسهم، وكنت حديث العهد في السوق، وعلى الرغم من أنني جالست العديد من رجال الأسهم الكبار في ذلك الوقت، إلا أنني خسرت 75 مليون درهم من أصل الـ 150 مليون درهم التي أخذتها من والدي، وكانت هذه أول ضربة أتعرض لها ولم تكن الأخيرة بالطبع، إذ كنت أستثمر قرابة 36 مليون دولار مليون دولار، في سوق الأسهم الأمريكي خسرتها كلها بعد أحداث 11 أيلول (سبتمبر) 2001 تبخرت بالكامل أمام عيني، ومحصلة هذه الضربة أنني خرجت منها مديونا بثلاثة ملايين درهم، وأعطيت الدائنين شيكات، ووعدتهم بإعادة أموالهم بضعف المبلغ المترتب علي حتى سيارتي الخاصة آنذاك كان يترتب عليها أقساط.
    واستدنت حينها 160 ألف درهم دخلت بها سوق الأسهم المحلية وبدأ بعض المعارف والأصدقاء يأتون إليّ لأشغل لهم أموالهم في السوق، وتضاعفت أرباحي، وفي لحظة معينة أصبح لدي 16 مليون درهم ثم 160 مليونا، ثم تضاعف هذا المبلغ وهكذا دواليك. أذكر أنه في أحد الأيام من عام 2005 وفي آخر نصف ساعة من التداول وكانت الساعة 12 ظهراً وكانت السوق تغلق حينها الساعة 12.30، اشتريت سهما معينا ومن ثم بعته فربحت 12 مليون درهم، وعندما يعطي ربك فهو يدهش.
    أما عام 2004 فكان عام الحلم بالنسبة إلي، وكل ثروتي جنيتها من سوقي أبو ظبي ودبي في عامي 2004 و2005 الذي انسحبت في نهايته من السوق أي قبل انهياره وتحديدا في 30 -12/2005 كان آخر يوم لي في سوق دبي، وبعت بالجملة وسيلت كل أسهمي دون استثناء.

    * تضاربت الأخبار والمعلومات حول خروجك من سوق الأسهم الإماراتية، رغم أنك كنت أحد اللاعبين الكبار في السوق, كلامك السابق هل يعني أنك خرجت من السوق تماما؟
    نعم خرجت كليا بنسبة 100 في المائة، ولم يعد لي علاقة بسوقي أبو ظبي ودبي، لكنني أعمل في السوق الموازية، وإلى الآن أنا أسيل على مراحل.

    * هل هذا الانسحاب هو ردة فعل على ما حصل في سوق الأسهم من انهيار؟
    أبدا علما أنني انسحبت من السوق قبل موجة الهبوط، وفي كل الأحوال السوق لا يعتمد على شخص معين مهما بلغت حجم استثماراته.

    * أنت انسحبت من سوق الأسهم في الوقت المناسب وكثيرون غيرك لم يفعلوا، هل يرجع الأمر لخبرتك التي ساعدتك على توقع انهيار السوق؟
    العامل الأساسي لاتخاذي قرار الانسحاب في الوقت المناسب إلهام من الله، وكل شيء آخر كلام فارغ. علما أنني نصحت الكثيرين ببيع أسهمهم والتوجه للاستثمار في الأفرع الاقتصادية المختلفة بعضهم فعل وآخرون لم يكترثوا, ونزل السوق نزلته القوية، وحدث ما حدث, مشكلة بعض المستثمرين أنه تشكلت لديهم في فترة معينة قناعة تامة بأن السوق ستواصل صعودها، ولن تهبط.

    *حالة الانتعاش النسبي التي تشهدها سوق الأسهم حاليا، هل تعني انحسار موجة الهبوط التي ضربت السوق منذ نحو عامين؟
    وصول أسعار أسهم الشركات المدرجة في السوق الإماراتي إلى حدود متدنية و رخيصة، للغاية شكل فرصة جيدة للشراء اغتنمها الكثيرون، وهذا الأمر أحد العوامل التي ساعدت على انتعاش السوق بعد أن ضخت فيه سيولة معقولة، والمستثمر عموما يحب الاستثمار المستقر والثقة في الربح، والسوق منذ فترة يمر بحالة استقرار، وكي تستقر السوق تماما بعيدا عن شبح الهبوط، لا بد من تعزيز مستوى الشفافية في السوق المحلية، والحرص على تقديم المعلومة الدقيقة، علماً أن المستثمر بشكل عام أصبح أكثر وعياً وأصبح يدير أمواله المستثمرة بطريقة علمية مدروسة.

    * في رأيك من المسؤول عن تعزيز مستوى الشفافية في سوق الأسهم الإماراتية؟
    أولاً القائمون على السوق في أبو ظبي ودبي، ثم هيئة الأوراق المالية، ومن ثم وزارة الاقتصاد والتخطيط، هي الجهات المسؤولة عن مستوى الشفافية، وعلى جميع هذه الجهات التواجد في اجتماع الجمعيات العمومية لمختلف الشركات المدرجة في أسواق الأسهم المحلية، وأنصح الجهات المسؤولة بتسجيل كل ما يدور في هذه الاجتماعات من حوارات ومناقشات صوتا وصورة، لأن عدد من مجالس الإدارة يعتبرون أنفسهم الآمر الأول والناهي الأخير في جميع قرارات المجلس.

    * هل رفعتم اقتراحكم حول التسجيل بالصوت والصورة لمجريات الجمعيات العمومية العادية وغير العادية للجهات المسؤولة؟
    نعم طالبت بهذا الأمر، واقترحت تواجد ممثل عن سوق أبو ظبي للأوراق المالية وسوق دبي وهيئة الأوراق المالية بشرط أن تكون سلطته مطلقة ويتمتع بالصلاحيات فيما يدور في الاجتماع، وعندما يلحظ أي تجاوز أو خطأ خلال الاجتماع عليه تصويب الأمر والعمل على عدم تكرار ذلك في بقية مجالس الإدارة، وهذا الممثل كي يكون دوره فاعلا وتواجده في اجتماعات الجمعيات العمومية ليس شكليا، يجب أن يتلقى الدعم والمؤازرة من جهة مسؤولة أو شخصية اعتبارية لها ثقلها وسلطتها.

    * مَن تقصدون بتلك الشخصية؟
    الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبو ظبي الذي يدير الدفة الاقتصادية في أبو ظبي.

    * لكن معروف عن سوق الأسهم في الإمارات أنها قد تتأثر صعودا أو هبوطا بمجرد تصريح صحافي يطلقه أحد كبار المستثمرين؟
    للأسف هذا الأمر صحيح، وهناك تصريحات كثيرة يطلقها البعض دون دراية ومعرفة، وبعض التصريحات تكون موجهة لغاية ما، وتمر دون محاسبة رغم أنها تؤثر سلبا في السوق وعلى مجرياتها واستقرارها، وبالتالي فإنه يؤثر في عمل سوق الأسهم، إضافة إلى بعض المحللين الذين لا يتوخون الدقة في استنتاجاتهم، ومع ذلك لا يسألهم أحد أو يحاسبهم، فالتنظيم غائب والحساب غائب والمساءلة كذلك غائبة، ونتيجة ذلك تضرر الكثير من المستثمرين الصغار في أسواق الأسهم المحلية لأنهم اعتمدوا فقط على الربح من الأسهم، بعكس رجال الأعمال الكبار المساهمين في أسواق الأسهم لأنهم يعوضون خسارتهم في سوق الأسهم، بالأرباح التي يحققونها من خلال الاستثمار في أفرع أخرى.

    * فكرة الأسهم القيادية التي يتأثر بها السوق صعودا وهبوطا، هل هي ظاهرة صحية؟ وهل هي موجودة في أسواق الدول الغربية؟
    ليست صحية، وللأسف فقد لاحظنا أن صعود أو هبوط أسهم الشركات القيادية يؤثر في بقية الشركات وفي السوق ككل، وهي أحد الأسباب التي دفعتني لتسييل أسهمي بنسبة 100 في المائة في الأسواق المحلية والخروج منها نهائيا. وقراري كان صائباً، بعدما كنت أحد أهم عشرة رجال مستثمرين في أسواق الأسهم المحلية، لأنني كنت أعتمد دوماً في قرارات بيع وشراء الأسهم على متابعتي الشخصية دون الاعتماد على نصائح أو تحليلات وتخمينات أشخاص معينين، واعتدت على هذه المتابعة وأصبحت عادة مثل ممارسة الرياضة، في يوم كنت أربح 50 مليونا ويوم آخر أخسر 50 مليونا وهذا لم يشكل بالنسبة إليّ أي مصدر إزعاج.

    * بعد انسحابك من سوق الأسهم في أي المجالات استثمرت؟
    بعد انسحابي من السوق أسست شركة الأوائل القابضة، والتي تمتلك 25 شركة داخل الإمارات وخارجها، وعمليا معظم استثماراتي في العقار، داخل الإمارات وخارجها، حيث أستثمر قرابة المليار درهم في سوق العقار في أبو ظبي، وتتركز في منطقة (خليفة أ) ومدينة محمد بن زايد، ومازال معظم تلك المشاريع قيد التنفيذ، وأستثمر في الواجهة البحرية في دبي نحو نصف مليار درهم، وفي سورية استثمر حاليا قرابة المليار درهم في العقار في منطقة كفركوك قرب يعفور في ريف دمشق، وهو مشروع سياحي وعقاري في آن معاً، و الاستثمار في مجال العقارات في سورية مجد جدا اشتريت دونم أرض الواحد قبل ثمانية أشهر في حدود مليون ليرة سورية وسعره الآن قرابة 3.5 مليون ليرة سورية. وافتتحت شركة عقارية وشركة وساطة في الأردن نستثمر فيهما قرابة 250 مليون درهم، وفي مصر أسست شركة وساطة أيضا، وكذلك الأمر في ليبيا والسعودية، وأستثمر في اتصالات اليمنية 350 مليون درهم تشكل 15 في المائة من قيمة شركة الاتصالات اليمنية،. وفي أوغندا أستثمر في مجال العقار والاتصالات قرابة نصف مليار درهم، وأخطط لرفع قيمة استثماراتي هناك إلى ثلاثة مليارات درهم في المستقبل القريب.

    * يلاحظ في الفترة الأخيرة اتجاه العديد من الشركات العقارية الإماراتية إلى المغرب العربي هل يعود الأمر لقلة الفرص في الإمارات، أم لوجود فرص مغرية في المغرب العربي؟
    الفرص الاستثمارية كثيرة في الإمارات عموما وفي أبو ظبي خصوصا، بخاصة في المجال العقاري، أبو ظبي غنية بالفرص الاستثمارية المجدية لأنها أرض خصبة وبكر، وإذا تجاوزت الشركات المحلية حدود الإمارات ومدت استثماراتها للخارج فإن ذلك لا يعود إطلاقا لقلة الفرص في الإمارات، وعموما تنويع الاستثمارات وتنويع أماكن الاستثمار حالة صحية . ويمكن لجميع المستثمرين الحصول على أرباح كبيرة من خلال المشاريع العقارية والسياحية والصناعية ومختلف القطاعات الاقتصادية الكثيرة في أبو ظبي، وسنويا فإن الأرباح تزداد بنسبة 100 في المائة في أبو ظبي، ويبقى التحدي والتفرد هو صنع الربح في مكان صعب وليس في المكان السهل فقط.

    * يُقال إن العقار هو الابن البار للمستثمرين وأنت انسحبت من الأسهم واتجهت للعقار هل يعني ذلك أن الأسهم هي الابن العاق للمستثمرين؟
    لا شك أن أسرع وسيلة للربح هي الأسهم، لكن المشكلة في الطمع، ولدي قناعة أن الأسهم يجب ألا تتزوجها. أي لا يجوز أن تبقى دائما في سوق الأسهم ويكون ارتباطك أبديا به.

    * ما حجم استثمارات طلال خوري داخل الإمارات وخارجها؟
    حقيقة لا أعلم بحجم ثروتي وأملاكي الحقيقية إلا في شهر رمضان، حين أخرج الزكاة وأحسب ما لي وما عليّ، متمثلا مقولة "نام مظلوم ولا تنام ظالم". لكن استثماراتي داخل الإمارات وخارجها في حدود خمسة مليارات درهم.

    * تناقلت وسائل الإعلام المختلفة أخيرا اسم طلال خوري بعد شرائه رقم لوحة سيارة بمبلغ خيالي, ما حكاية هذا الرقم؟
    يجب أن أوضح مسألة في غاية الأهمية الأمر لم يكن مرتبطا بالرقم المميز ولكن بالغاية النبيلة من المزاد الذي دخلته لشراء اللوحة ذات الرقم (5) في مزاد الأرقام المتميزة بمبلغ 25 مليون درهم و200 ألف، وهو المزاد الذي نظمته القيادة العامة لشرطة أبو ظبي بالتعاون مع شركة الإمارات للمزادات ومصرف أبو ظبي الإسلامي تحت شعار: "رقم مميّز لهدف مميّز" لدعم ذوي الاحتياجات الخاصة والمتضررين من الحوادث المرورية, ما شجعني على دخول المزاد فكرة أن يكون مردود ثمن اللوحات المعروضة فيه لذوي الاحتياجات الخاصة، الفكرة تكمن في دعم المشاريع الخيرية .

    * ألا تعتقد أن مبلغ 25 مليون درهم هو مبلغ ضخم ومبالغ فيه بالنسبة إلى رقم لوحة سيارة؟
    الفكرة تكمن في دعم المشاريع الخيرية أنا اشتريت الرقم (5) بخمسة وعشرين مليون درهم، وكنت مستعدا لشرائه بأربعين مليونا لكن بالنسبة لي الرقم (5) لا يعني شيئاً ولا تساوي قيمته مليونا واحدا في نظري، وقد قررت في وصيتي أنه بعد وفاتي يجب على أولادي أن يعرضوا الرقم للبيع في مزاد علني، وأن يذهب ريعه للأعمال الخيرية. والحمد الله لقد علمنا الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - الجود والكرم، وهما من الصفات التي نفتخر بها لذلك أحرص دائماً على عمل الخير ويوجد لدي العديد من شهادات الشكر والتقدير، وكل هذه الأعمال هي من أجل شراء آخرتنا، فالدنيا فانية، والكفن لا جيوب له.

    * يفترض أن تدخل موسوعة جينيس باعتبارك مالك أغلى لوحة سيارة في العالم؟
    نعم زارني بعض المسؤولين عن الموسوعة وتحدثوا إليّ تمهيدا لنشر قصتي في الموسوعة العالمية.

    * هل هناك أي مشاريع خيرية تنوي القيام بها؟
    يوجد مشروع وقف خيري وهو الهلال مول رأسماله 100 مليون درهم وسيكون للهلال الأحمر، كما يوجد وقف خيري آخر، وهو عبارة عن قطعة أرض سيبنى عليها برج سكني في إمارة عجمان، وقد منحنا إياها حاكم إمارة عجمان صاحب السمو الشيخ حميد بن رشاد النعيمي حاكم إمارة عجمان.

    * أنت عضو في مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة أبو ظبي هل حقق المجلس أهدافه بعد مرور قرابة العامين على تشكيلته الجديدة؟
    تحقق النجاح بنسبة 75 في المائة لكن بعض الأمور تحتاج إلى الوقت ولا يمكن إنجازها أو تغييرها بين عشية وضحاها أو في فترة زمنية قصيرة، مجلس الإدارة الجديد أنجز بعض الأمور في الفترة الماضية وأمامه الكثير ليفعله، والمهم في الأمر وجود الإرادة، وهذا الأمر متوافر.

    * يقوم معظم أعضاء مجلس إدارة الغرفة بجولات خارجية متكررة يغيب عنها طلال خوري, لماذا؟
    قد تستغرب السبب، لكنه واقعي، لا أشارك في الجولات الخارجية التي يقوم بها بعض أعضاء مجلس الإدارة لأنهم يستخدمون طائرات خاصة في تنقلاتهم وأسفارهم، وأنا ضد هذه المسألة، أنا رجل أعمال وثري وأعطاني الله الكثير هل تعلم أنني عندما أسافر خارج الإمارات استخدم "الإيكونومي" أي الدرجة الاقتصادية أو العادية، أعرف أن "البريستيج" مطلوب أحيانا، لكن في حدود معقولة ودون مبالغة.

    *أنت اعتمدت على نفسك في سن مبكرة كما ذكرت رغم الحالة الميسورة لعائلتك، كيف تتعامل مع أبنائك بهذا الخصوص؟
    والدي زرع في قضية الاعتماد على النفس وعرفني بمبادئ التجارة من ربح وخسارة، وهذا ما أحاول أن أوصله لأولادي. والدي غرس في هذه المسألة، على الرغم من أنه كان يستطيع تحقيق جميع أحلامي عندما كنت صغيراً، وعلى الرغم من الخلاف الدائم بيني وبين زوجتي حول هذا الموضوع، لكنني على قناعة تامة بأن هذه السياسة هي التي تصنع شباب المستقبل. وحسب مقولة الشيخ زايد - رحمه الله "فإن المصنع لا يخلق الرجال بل الرجال هي التي تخلق المصانع". وكان حلمي عندما كنت في الصف العاشر أن أمتلك مليون درهم، وزوجة بنت حلال، وأن يرزقني الله أربعة أولاد، فقط. وأنا الوحيد من بين إخوتي الثمانية لم أخرج من الإمارات، وكانت مدرستي دوامها مسائي وكنت أعمل في الصباح في بيع وشراء السيارات. وأثبت لكل الشباب أن الاتكال ليس على الأب وإنما على الله وعلى الجهد الخاص، وهو ما يفترض أن يعمله شبابنا كافة، وللأسف فإن الكثير من الشباب يتمنون الموت لآبائهم ليرثوا من ورائهم.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    KPMC السعودية تعزز قدراتها المهنية لتواكب تطور الاقتصاد السعودي

    - "الاقتصادية " من الرياض - 02/06/1428هـ
    انتخب مجلس إدارة KPMG العالمية بالإجماع تيموثي فلين رئيسا جديدا لـ "كي إم بي إم جي" العالمية لمدة أربع سنوات مقبلة اعتبارا من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، وذلك خلفا لمايكل رايك الذي سيكون الرئيس المقبل لشركة الاتصالات البريطانية (بريتش تليكوم BT).
    وبهذه المناسبة قال تيم فلين "يشرفني أن أكون رئيسا لـ KMPG الدولية, وأتطلع إلى البناء على الإنجازات التي حققتها إدارة الرئيس السابق مايك رايك, فضلا عن التصدي للتحديات التي نواجهها في هذا الوقت الاستثنائي للتغيير المستمر لمهنة المحاسبة, التي تحتاج إلى التطوير المستمر بما يتواكب مع التقنيات والبرمجيات الحديثة والأساليب العلمية الإدارية الحديثة في هذا المجال".
    من جانبه, قال مايك رايك الرئيس السابق للمؤسسة العالمية: "إنني سأغادر KPMGوقد أوجدت لنفسها مكانة عالمية مرموقة وشهرة دولية متميزة بين أعظم الشركات والمؤسسات الاستشارية والمحاسبية العالمية ويرجع الفضل في ذلك للقيادة والإدارة الرائدة والقوية طوال الفترة الماضية والأداء المتنامي والمتطور لجميع الشركات الأعضاء في KPMG العالمية الموجودة في المناطق الرئيسية من العالم".
    وأضاف رايك لقد استفدت كثيرا من الوقت الذي قضيته خلال فترة رئاستي لـ KPMG واستمتعت كثيرا بالعمل مع فريق يتشكل من نخبة من المختصين حول العالم، وكان لي شرف كبير في تولي هذا المنصب سواء في KPMG العالمية أو في (بريتيش تليكوم)".
    الجدير بالذكر أن KPMG العالمية مؤسسة تعاونية دولية تقوم بالتنسيق مع الأعضاء في شبكة شركات KPMG العالمية المستقلة. تقدم هذه الشركات خدماتها في 148 بلدا حول العالم وتضم في مكاتبها أكثر من 113 ألف إخصائي وخبير ومتخصص يغطون أرجاء المعمورة كافة. حققت KPMG خلال مسيرتها الطويلة العديد من الإنجازات التي وضعتها في الصف الأول في قطاع المراجعة المالية والخدمات الاستشارية وخدمات الضرائب.












    الإمارات: شركات الوساطة تطلب تمديد التداول ساعة إضافية

    - أبو ظبي - وام: - 02/06/1428هـ
    قدمت شركات الوساطة المالية للأسهم والسندات العاملة في السوق الإماراتية بطلب إلى هيئة الأوراق المالية والأسواق المالية في الإمارات لتمديد ساعات التداول في الأسواق المالية ساعة إضافية بحث تصل إلى أربع ساعات تداول.
    وأكدت مصادر الشركات، أن مبررات تمديد ساعات التداول ناجمة عن قصر فترة التداول الحالية التي تصل إلى ثلاث ساعات وعدم قدرة المستثمرين على اتخاذ قرارات صحيحة ومناسبة خلال ساعات التداول الحالية في ضوء التطورات السريعة التي تشهدها التداولات اليومية لأسواق الأسهم المحلية والانتعاش الكبير الذي تشهده سوق الأسهم المحلية خلال المرحلة وتوقعات بزيادة وتيرة النشاط خلال الفترة المقبلة، في ظل الإقبال الكبير من قبل المستثمرين الأجانب على سوق الإمارات نتيجة العوامل المحفزة الكبيرة القائمة فيه. وأعربت شركات الوساطة عن أملها في زيادة ساعات التداول الحالية من أجل إتاحة فرص الاستثمار بشكل أوسع أمام المستثمرين المحليين والأجانب وتمكينهم من أخذ متسع من الوقت لاتخاذ قرارات مناسبة تصب في مصلحتهم ومصلحة السوق والاقتصاد الوطني.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏ نادي خبراء المال



    الهبوط طال 86 شركة والقيمة السوقية تتراجع إلى 1.07 تريليون ريال
    المؤشر يتخلى عن مستوى 7 آلاف نقطة ويخسر 3% من قيمته


    أبها: محمود مشارقة

    فقد مؤشر الأسهم السعودية 3% من قيمته في أول يوم لتداولات الأسبوع الجاري وكسر حاجز 7 آلاف نقطة هبوطا في مشهد يكرر سيناريو ما حدث أواخر يناير الماضي.
    وأغلق المؤشر على 6861 نقطة بخسارة قدرها 212 نقطة، في الوقت الذي سجلت أسعار أسهم 86 شركة تراجعا، 23 شركة منها اقتربت من النسبة القصوى للهبوط مقابل ارتفاع أسهم شركتين فقط هما ساب تكافل وأسمنت ينبع.
    وشهدت السوق تداولات متواضعة بلغت قيمتها 4.39 مليارات ريال منها 972.3 مليون ريال ذهبت إلى سهم ساب تكافل في أول أيام إدراجه.
    وجرى تداول 96.6 مليون سهم فقط عبر 215.2 ألف صفقة، ويعود انخفاض السيولة وضعف الكميات المنفذة إلى عزوف جزئي من المتعاملين عن التداول في ظل التأرجح وتقلبات الأسعار التي تشهدها السوق مع ارتفاع المعروض وغياب الطلب.
    وسجل سهم سابك الأكبر في السوق تراجعا نسبته 2.4%، والراجحي 4.95% والكهرباء 2.17% في حين استقر سهم الاتصالات أحد أبرز الأسهم القيادية دون تغيير.
    وبإغلاق أمس يكون المؤشر تراجع بنسبة 13.5% منذ بداية العام الجاري أي ما يعادل 1070 نقطة، فيما انخفضت القيمة السوقية لجميع الأسهم المدرجة إلى 1.07 تريليون ريال مقارنة بـ1.104 تريليون الأسبوع الماضي.
    قطاعيا سجل مؤشر الزراعة انخفاضا نسبته 8.75% وتلاه التأمين المتراجع 6.43% ثم الخدمات 5.14%.
    إلى ذلك سجل قطاع البنوك تراجعا نسبته 3.56% والصناعة 3.16% والأسمنت 2.22% والكهرباء 2.17% وأخيرا الاتصالات الهابط 0.26%.












    أغلق على 59.75 ريالاً
    سهم "ساب تكافل" يرتفع 497.5% في أول أيام تداوله

    متداولون يصطفون بالقرب من أحد الصرافات الآلية في الأحساء
    الرياض، الهفوف: شجاع الوازعي، عدنان الغزال


    أنهى سهم شركة ساب تكافل تعاملات اليوم الأول لإدراجه في سوق الأسهم السعودية أمس على سعر 59.75 ريالا ً للسهم بارتفاع بلغت نسبته 497.50% مقارنة بسعر الاكتتاب البالغ 10 ريالات للسهم.
    وافتتح السهم تعاملات أمس على 82 ريالا بارتفاع بلغ نحو72 ريالا عن سعر الاكتتاب، وبلغ أعلى سعر له خلال فترة التداول التي امتدت من الساعة 10.15 صباحا حتى الساعة3.30 عصرا نحو 96.25 ريالا ، فيما كان أدنى مستوى سجله السهم خلال تداولات الأمس56 ريالا.
    وتصدر سهم ساب تكافل تعاملات أمس من حيث القيمة والكمية، حيث تجاوزت القيمة المنفذة على السهم 972 مليون ريال، مثلت ما يزيد عن 13.8مليون سهم جرى تداولها من خلال 79 ألف صفقة.
    وشهدت الصرافات الآلية في مناطق مختلفة من المملكة اصطفاف أعداد كبيرة من صغار المتداولين لبيع حصصهم من الأسهم.
    وأوضح المواطن ناصر السالم من الأحساء أنه حرص على الوقوف بجانب الصراف الآلي منذ الساعة التاسعة والنصف، وذلك قبل 45 دقيقة من بدء التداول تحاشياً للزحام المتوقع مع قرب بدء التداول، لافتاً إلى أن الجميع لديه قناعة تامة بأن أفضل سعر للبيع، عادة ما يكون مع بدء التداول، ومن ثم التراجع إلى الخلف.
    وانتقد المستثمر عبدالخالق الصالح، تصرف صغار المتداولين ببيعهم كميات كبيرة من حصصهم في الأسهم، معتبرا تكالبهم على البيع أحد أبرز الأسباب وراء انخفاض سعر السهم تدريجياً.
    من جهة أخرى أصيب متداول خمسيني بحالة إغماء في إحدى صالات التداول بالرياض أمس، عقب انخفاض عدد من أسهم الشركات التي يمتلكها بالنسب الدنيا دون طلبات.
    وقال المتداول محمد العمري إن التراجع الحاد للأسهم المدرجة أصاب الكثير من المتعاملين في الصالة التي كان متواجداً فيها بالصدمة والذهول.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 2 / 6 / 1428هـ ‏ ‏

    بمشاركة البنوك وشركات الوساطة والتطبيق بعد استكمال التجارب
    السويلمي: نجاح تجربة تشغيل أنظمة الجيل الجديد لـ"تداول"


    أبها: الوطن

    أكدت السوق المالية السعودية "تداول" نجاح تجربة تشغيل أنظمة الجيل الجديد بمشاركة البنوك وشركات الوساطة.
    وأشار بيان صادر عن السوق أمس إلى أنه تم اختبار وتجربة جاهزية الأعضاء المرخص لهم للمرحلة الانتقالية بين النظام الحالي للتداول وأنظمة الجيل الجديد والتأكد من كفاءة الخطط المعدة لتغطية الفترة الانتقالية التي تغطي جانب الانتقال من النظام السابق والعمل بالأنظمة الجديدة، كما تم التأكد من فاعلية خطط الطوارئ المعدة للعودة إلى مزاولة العمل بالنظام القديم في حال حدوث طارئ خارج عن الإرادة وذلك خلال إجازة نهاية الأسبوع الماضي بمشاركة جميع مؤسسات الوساطة والبنوك المرخصة ومزودي خدمات معلومات وبيانات السوق.
    وقال مدير عام تداول المكلف عبدالله السويلمي إن الهدف من إجراء الاختبارات هو معرفة وتحديد مدى جاهزية الأعضاء من البنوك وشركات الوساطة واختبار قدرتها في الاتصال بالنظام وتنفيذ الصفقات والأوامر وغيرها من الخدمات، إلى جانب حرص "تداول" على التأكد من كفاءة الخطط المعدة لتغطية مرحلة الانتقال وخطط الطوارئ من قبل السوق ومؤسسات الوساطة.
    وأضاف أن "تداول" ستستمر خلال الأسابيع المقبلة في إجراء الاختبارات والتجارب الفنية المقرة للنظام، وسيتم تحديد موعد تشغيل النظام بعد اكتمال هذه التجارب.
    وبين السويلمي أن أنظمة الجيل الجديد ستمكن تداول من تقديم خدمات إضافية لعملائها وللمتعاملين وإتاحة تداول أدوات مختلفة في السوق، إلى جانب الزيادة الكبيرة في الطاقة الاستيعابية، المقدرة في اليوم الأول للتشغيل بنحو مليوني صفقة يوميا والقدرة على زيادتها حسب الحاجة،لمواكبة النمو المتوقع في حجم التعاملات وعمليات التداول المستقبلية.
    وأوضح السويلمي أن المرحلة الأولى من الاختبارات بدأت بعد نهاية عمل يوم الأربعاء الماضي واستمرت حتى الساعة الواحدة من صباح يوم الخميس، حيث تم خلالها حفظ البيانات لتعاملات الأسبوع، وإرسال بيانات التداول والعمليات للوسطاء، ومن ثم تمت عملية نقل للمتغيرات والمعلومات من الأنظمة القديمة إلى الأنظمة الجديدة وإنشاء وتعديل قواعد البيانات والربط مع مؤسسات الوساطة.
    وأضاف أن المرحلة الثانية بدأت، الساعة السابعة والنصف من صباح الخميس واستمرت حتى الحادية عشرة مساء، بتشغيل الأنظمة بالكامل وقيام مؤسسات الوساطة بالمناقلة لأنظمتها من القديمة إلى الأنظمة الجديدة واشتملت على نقل المعلومات والبيانات التاريخية لعملائها وعملياتهم.
    وبين السويلمي أنه تم القيام بعدد محدود من عمليات البيع والشراء والمناقلة بين المحافظ واستكمال عمليات التسوية والتقاص وتحديث البيانات وإعادة إرسالها إلى الوسطاء وفي ختام المرحلة الثانية تم حفظ البيانات كاملة للرجوع إليها عند الحاجة.
    وذكر أن المرحلة الثالثة نفذت يوم الجمعة حيث تم فيها اختبار الخطط المعدة من قبل السوق والأعضاء من مؤسسات الوساطة ومقدمي خدمات معلومات السوق للعودة إلى الأنظمة القديمة في حال دعت الضرورة لذلك.
    وأضاف السويلمي أن الاختبارات والتجارب التي تمت استكملت حسب الخطة المعدة سلفا وأعطت نتائج إيجابية وبنجاح وذلك حسب معايير التقييم الفنية والتشغيلية لمطابقة النظام.
    وأشار إلى أن اختبارات عمليات التداول وإدخال الأوامر وتنفيذها تم دون تسجيل أي ملاحظات أو مشاكل فنية تقنية من جانب البنوك وشركات الوساطة ومقدمي بيانات ومعلومات السوق.
    وبين السويلمي أنه تمت مراجعة وتدقيق البيانات في النظام أثناء مراحل الاختبار لأكثر من مرة بعد نقل نسخ احتياطية لبيانات تداولات يوم الأربعاء الماضي إلى النظام الجديد لاستكمال إجراءات اختبار تشغيل الأنظمة.
    يذكر أن تداول وقعت في مايو من العام الماضي عقد تصميم وتنفيذ أنظمة الجيل الجديد مع شركة (OMX) المتخصصة في صناعة تقنية الأسواق المالية وإدارة وتشغيل عدد من الأسواق المالية في العالم، والتي تشمل نظام تداول الأسهم ووحدات صناديق الاستثمار، نظام تداول أدوات الدين، نظام مركز الإيداع ، نظام مراقبة السوق ونظام نشر بيانات السوق إلى جانب تقديم خدمات المساندة لأعمال إعداد السوق والوسطاء لاستخدم الأنظمة الجديدة والمساندة الفنية والصيانة لمدة خمس سنوات بعد انطلاق الأنظمة.












    2.14 مليون مواطن ضخوا 2.04 مليار ريال
    تغطية اكتتاب جبل عمر بنسبة 101% خلال 7 أيام


    أبها: الوطن

    بلغ عدد المكتتبين في شركة جبل عمر للتطوير خلال 7 أيام الأولى من الاكتتاب نحو 2.14 مليون مكتتب ، فيما بلغ إجمالي المبالغ المكتتب بها 2.04 مليار ريال.
    وتم الاكتتاب بنحو 204.5 مليون سهم بنسبة تغطية وصلت إلى 101% من عدد الأسهم والقيمة.
    وذكر بيان صادر عن بنك البلاد المستشار المالي ومدير الاكتتاب ومتعهد التغطية أن طلبات الاكتتاب المنفذة حسب المناطق توزعت بنسبة 68% في المنطقة الوسطى حيث بلغت نحو 360.8 ألف طلب، فيما وصلت في المنطقة الغربية إلى 158.78 ألف طلب بنسبة 30%، أما المنطقة الشرقية فقد بلغت الطلبات 8.2 آلاف طلب بنسبة 2%.
    وبلغ عدد المكتتبين بالمنطقة الوسطى 1.41 مليون مكتتب وتمثل نسبتهم 66%، في المنطقة الغربية 697.97 ألف مكتتب وبنسبة 32% ، وبالمنطقة الشرقية 32.27 ألف مكتتب بنسبة 2%.
    وبلغت الأسهم المكتتب بها في المنطقة الوسطى نحو 140.37 مليون سهم بنسبة 69%، وبالمنطقة الغربية 60 مليون سهم تمثل نسبة 29%، وبالمنطقة الشرقية 4.07 ملايين سهم وبنسبة 2%.
    في حين وصل حجم المبالغ المكتتب بها في المنطقة الوسطى إلى 1.4 مليار ريال تمثل 69%، وفي المنطقة الغربية نحو 600.5 مليون ريال وبنسبة 29%، وبالمنطقة الشرقية 40.79 مليون ريال وبنسبة 2%.

    وذكر البيان أن نسبة المكتتبين عن طريق فروع البنوك بلغت 13%، في حين بلغت نسبتهم عن طريق القنوات الإلكترونية 87%. وبلغت نسبة الرجال الذين شاركوا في الاكتتاب 91%، كما بلغت نسبة مشاركة النساء 9 %، وكانت نسبة المكتتبين أقل من 19 سنة 3%، وممن تتراوح أعمارهم بين 19-40 سنة 57%، وبين 41 - 60 سنة 31%، ومن يتجاوزون 60 سنة 9%.
    وينتهي الاكتتاب في شركة جبل عمر يوم غد الاثنين.

صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:57 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:43 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 29 / 7 / 1428هـ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 12-08-2007, 12:24 PM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 14/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 04-03-2007, 10:20 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 11-02-2007, 01:32 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا