إستراتيجيات التداول بموجات إليوت

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  18 / 8 / 1428هـ نادي خبراء المال



    الأسهم السعودية: «البنوك» تقف على مشارف مناطق وعرة و«الإسمنت» يلمّح للارتفاع

    صعود الأسهم المتداولة 10.6% في أسبوع والسيولة تقفز 8.1%




    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  18 / 8 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الرياض: جار الله الجار الله
    تمسكت سوق الأسهم السعودية خلال تعاملاتها الأسبوعية بتحقيق النتيجة الايجابية في جميع أيام تداول الأسبوع، عدا يوم واحد لجأ فيه المؤشر العام إلى الاسترخاء أكسبه نوعا من تجديد الروح المتفائلة التي اكتسحت السوق عبر تداولات الشهر الجاري، ليكسب المؤشر خلال مشواره الأسبوعي 137 نقطة تعادل 1.7 في المائة.
    فقد استمر المؤشر العام في الاتجاه التصاعدي مع افتتاحية تعاملات هذا الأسبوع التي تكللت في تحقيق الأرباح في يومها الثاني لتركن السوق في تعاملات الاثنين إلى جني الأرباح السريع والطفيف بخسارة 16 نقطة فقط بنسبة 0.2 في المائة. وعادت في باقي تداولات الأسبوع إلى زيادة وتيرة الصعود مظهرة إصرارا على التحرك المتفائل الذي ساعد المؤشر للوصول إلى مستويات كان قد غادرها في 26 مارس (أذار) الماضي عند 8226 نقطة. ولكن رغم الأداء الايجابي الذي كشفت عنه السوق خلال تعاملات الأسبوع إلا أن هذا المسار المتفائل تظهر ضآلته عند مقارنته بتعاملات 26 مارس (أذار) الماضي والتي خسرت السوق حينها 521 نقطة تعادل 6 في المائة، بينما لا تزال السوق تظهر عجزها في تعويض تلك الخسائر في تعاملات جميع أيام هذا الأسبوع.

    في المقابل سايرت المؤشرات الأخرى لحركة المؤشر العام خلال الأسبوع تزايدا في معدل تغيرها، بعد أن حققت كمية الأسهم المتداولة في أسبوع ارتفاعا بنسبة 10.6 في المائة عند 1.1 مليار سهم، لتصعد قيمة التعاملات الأسبوعية بمعدل 8.1 في المائة عند مستوى 56.8 مليار ريال (15.1 مليار دولار).

    * قطاع البنوك تمكن مؤشر القطاع البنكي من تحقيق هدف الحركة المحددة عند مستوى 21640 نقطة، بعد اختراق مستوى المقاومة القوية عند 19 ألف نقطة في 6 من الشهر الجاري. وجاء تحقيق الهدف بعد الأداء الايجابي الذي عكسته أسهم شركات هذا القطاع وخصوصا في تعاملات الأيام الأخيرة من تداولات الأسبوع الجاري. حيث تصدرت القطاعات في نسبة الارتفاع خلال تعاملات الأربعاء الماضي بنسبة بلغت 3 في المائة تقريبا. ودفع القطاع إلى التحرك الايجابي اتفاق أسهم جميع شركاته على الصعود تصدرتها أسهم البنك السعودي الهولندي بارتفاع نسبته 17 في المائة في أسبوع تليها أسهم البنك السعودي للاستثمار بارتفاع قوامه 11.5 في المائة فأسهم بنك الرياض بصعود عادل 7.9 في المائة ثم أسهم البنك السعودي الفرنسي بمعدل 6.4 في المائة. ليأتي هذا الأداء من القطاع البنكي مقلصا الخسارة السنوية التي منيا بها خلال تعاملات العام الحالي لتصل عند إغلاق الأربعاء الماضي إلى تراجع يعادل 7.7 في المائة. لكن هذا القطاع الذي يعد من القطاعات الرئيسية في السوق يقف على مشارف منطقة وعرة يصعب تجاوزها دون البحث عن مستويات دعم صلبة تدفعه لتجاوز هذه المستويات المتمثلة في 21640 نقطة، والتي قد تكون مستويات 20500 نقطة تقريبا كفيلة بذلك.

    * قطاع الصناعة يقف مؤشر القطاع الصناعي عند مستويات تحولت إلى دعم بعد اختراقها في تعاملات الأحد الماضي والمتمثلة في مستوى 19457 نقطة متجاوزا القمة السابقة التي تكونت في 21 مايو (ايار) الماضي والتي كانت عند مستوى 19447 نقطة. لكن مؤشرات هذا القطاع تظهر نوعا من الفتور الذي قد يصاحب حركته الأسبوعية. ويدعو إلى الاطمئنان قدرة أسهم شركة سابك التي اخترقت الحاجز المهم عند مستوى 130.75 ريال على الاستقرار فوق هذه المستويات، ما يزيد من نسبة الثقة في محاولتها دعم هذا القطاع وكذلك السوق في حال تخلف القطاع البنكي عن قيادة المؤشر العام. كما لا يزال هذا القطاع يحقق المكاسب في العام الجديد بعد أن ارتفاع بنسبة 21.2 في المائة مقارنة في العام الماضي.

    * قطاع الإسمنت تمكن مؤشر القطاع الإسمنتي من الاستقرار فوق مستويات دعم مهمة بعد اختراقها مستوى 5680 نقطة في تعاملات 18 من الشهر الجاري، والتي تعتبر رافدا مهما للقطاع للتفاؤل في حركته المستقبلية والتي تؤكد إيجابية هذا القطاع خلال الشهر الجديد، خصوصا مع استقراره فوق مستويات الدعم تلك في الأسبوعين الماضيين. ويرجح ان تظل هذه المستويات قوية وقادرة على مساعدة هذا القطاع على تحقيق المكاسب في سبتمبر كما هي عادته السنوية. كما لا يزال هذا القطاع يتمسك في منطقة الربحية خلال تعاملات في العام الجديد مع ضعف مكاسبه حيث أغلق على ارتفاع بـ6 أعشار النقطة المئوية مقارنة في العام الماضي.

    * قطاع الخدمات شهد القطاع الخدمي تحركا ايجابيا في تعاملات الثلاثة أسابيع الأخيرة آخذا في التقاط أنفاسه مع اقترابه من المقاومة الصلبة عند مستوى 2143 نقطة. حيث استطاع هذا القطاع أن يلفت انتباه السيولة المضاربية في الأسابيع الأخيرة والتي عكست فيه أسهم شركات القطاع ارتفاعا في معدلات الكمية المتداولة خلال تلك الفترة خصوصا بعد تباين أداء قطاع التأمين خلال الأسبوع الماضي. كما لا يزال هذا القطاع يحافظ على مكاسبه السنوية التي حققها بداية الأسبوع الماضي ليغلق هذا الأسبوع صاعدا بمعدل 2.6 في المائة مقارنة بإغلاق 2006.

    * قطاع الكهرباء استقر مؤشر قطاع الكهرباء فوق مستويات دعم عند 1117 نقطة والتي ساعدت على استقرار القطاع في الثلاثة أسابيع الأخيرة والتي رفعت من مستوى الأداء الذي عكسته السوق. ويأتي ذلك بعد أن وقفت أسهم شركة الكهرباء في موقف المتفرج بدون اعتراض على حركة السوق. لكن هذا القطاع يتصدر القطاعات الخاسرة في 2007 بعد تراجعه بمعدل 11.5 في المائة مقارنة في العام الماضي.

    * قطاع الزراعة استطاع قطاع الزراعة أن يأخذ نصيبه من حركة الارتفاعات التي أصابت السوق ليواصل الصعود في التعاملات الأخيرة والتي تصدرها حركته في هذا الأسبوع ليدفعه هذا الأداء الايجابي إلى احتلال المرتبة الأولى بين قطاعات السوق من حيث نسبة الارتفاع في هذا الأسبوع بمعدل 9.2 في المائة. كما يتمتع هذا القطاع باستحواذه على المركز الثاني بين القطاع في نسبة الصعود السنوية بعد أن حقق ارتفاعا بمعدل 38.4 في المائة مقارنة بإغلاق العام الماضي.

    * قطاع الاتصالات انفرد مؤشر قطاع الاتصالات بالنتيجة السلبية بين قطاعات السوق في التعاملات الأسبوعية بعد أن أظهر تراجعا بعد اختراق مستوى المقاومة عند 2900 نقطة لتقف في وجه استمرار هبوطه، وما زالت الحركة الفنية لهذا القطاع تعكس وجود مساحة تحرك لأسهم شركاته ليصل القطاع إلى مستوى المقاومة المتمثل في 3120 نقطة تقريبا. ويحتل قطاع الاتصالات المرتبة الثالثة والأخيرة بين القطاعات من حيث نسبة التراجع في العام الجديد بعد قطاع الكهرباء وقطاع البنوك بتراجع نسبته 6.7 في المائة.

    * قطاع التأمين لا يزال مؤشر قطاع التأمين يزيد من نسبة مكاسبه الأسبوعية والذي يسانده في ذلك الإدراجات الجديدة لشركاته الصغيرة والتي تسحب القطاع بأكمله إلى إتباع موجاته التصاعدية والقوية، حيث بلغت عدد شركات هذا القطاع 12 شركة حتى إغلاق الأربعاء الماضي بعد إضافة أسهم شركتين في هذا القطاع خلال الأسبوع الماضي هي أسهم شركة السعودية الهندية للتأمين وأسهم شركة أسيج. وتصدرتا هاتان الشركتان أسهم شركات السوق من حيث الارتفاع الأسبوعي الأولى بنسبة 1502.5 في المائة مقارنة بسعر اكتتابها والثانية بمعدل 1225 في المائة. وينتظر القطاع إضافة شركة تحمل رقم 13 لهذا القطاع وهي الشركة العربية السعودية للتأمين التعاوني المعلن إدراجها الاثنين المقبل. واستطاع هذا القطاع أن يحقق قفزة قوية جدا في جانب الأرباح السنوية والتي بلغت ما نسبته 84.75 في المائة مقارنة بإغلاق العام الماضي.














    أسهم الإمارات تقاوم الهبوط وتغلق متماسكة.. والأسهم البحرينية تنهي الشهر على تراجع ملموس

    تواصل التراجع في الأردن وسط تحسن طفيف في أحجام التداول > ارتفاع المؤشر في الدقائق الأخيرة في قطر > «البنوك والاستثمار» يقود الارتفاع في عُمان




    عواصم عربية: «الشرق الاوسط»
    > الأسهم الإماراتية: قاومت الاسهم الاماراتية امس اتجاها نزوليا واضحا للسوق منذ الافتتاح مع اتجاه الى تسييل اسهم معينة بهدف تجميعها باسعار اقل، الا ان الاسهم القيادية قاومت الهبوط واغلقت مرتفعة بعض الشيء ومتماسكة عند نقاط المقاومة الاساسية. وفيما اغلق سوق دبي النشط مرتفعا اكثر من 8 نقاط فقط الى 4355 نقطة فقد كان حجم التداول قويا حيث سجل 1.08 مليار درهم فيما لوحظ انتقال المضاربين الى سهم سوق دبي المالي بهدف التجميع وسط ترقب للمباحثات التي تجريها بورصة دبي لشراء بورصة «أو أم إكس» الاسكندنافية. واغلق سهم سوق دبي المالي مرتفعا حوالي 3% الى 3.14 درهم بتداول حوالي 161 مليون سهم بقيمة تجاوزت 500 مليون درهم متصدرا بذلك قائمة السوق للاسهم الاكثر نشاطا من ناحية القيمة.
    وتمكن اعمار من مقاومة ضغوط البيع فأنهى الجلسة مرتفعا اقل من نصف بالمائة وسط تداول اكثر من 31 مليون سهم بقيمة 337 مليون درهم.

    وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0.17% ليغلق على مستوى 4,372.74 نقطة وقد تم تداول ما يقارب 400 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.42 مليار درهم من خلال 7,521 صفقة. وقد سجل مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 0.52% تلاه مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 0.08% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضاًً بنسبة 0.10% تلاه مؤشر قطاع البنوك انخفاضاًً بنسبة 0.20%. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها61 من أصل 116 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 28 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 25 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وحقق سهم «الاستثمار العالمي» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 11.2 درهم مرتفعا بنسبة 6.67% من خلال تداول 500 سهم بقيمة 5,600 درهم. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «العالمية لزراعة الأسماك» الذي ارتفع بنسبة 5.91% ليغلق على مستوى 5.73 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 2,412 سهم بقيمة 13,821 درهم.

    وسجل سهم «المخازن العمومية» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 19.4 درهم مسجلا خسارة بنسبة 14.91% من خلال تداول 642 سهم بقيمة 12,455 درهم. تلاه سهم «الوثبة للتأمين» الذي انخفض بنسبة 9.92% ليغلق على مستوى 4.36 درهم من خلال تداول 4,500 سهم بقيمة 19,620 درهم.

    ومنذ بداية العام بلغت نسبة النمو في مؤشر سوق الإمارات المالي 8.48% وبلغ إجمالي قيمة التداول 232.51 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 61 من أصل 116 وعدد الشركات المتراجعة 39 شركة.

    > الأسهم القطرية: ارتفع مؤشر سوق الدوحة في الدقائق القليلة الاخيرة من وقت التداول ليستقر عند مستوى 7484.19 نقطة كاسبا بواقع 7.57 نقطة او ما نسبته 0.10% وسط تحسن ملموس للسيولة المتداولة وكانت الافضل بين ايام الاسبوع الحالي، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 6.5 مليون سهم بقيمة 150.4 مليون ريال قطري نفذت من خلال 4098 صفقة، وارتفعت اسعار اسهم 17 شركة مقابل تراجع لاسعار اسهم 14 شركة واستقرار لاسعار اسهم 5 شركات، وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع البنوك والمؤسسات بواقع 23.04 نقطة تلاه مرتفعا بواقع 5.77 نقطة قطاع الخدمات، في المقابل تراجع قطاع الصناعة بواقع 12.5 نقطة تلاه متراجعا بواقع 4.13 نقطة قطاع التامين.

    وبالنسبة للاسهم المرتفعة، تصدرها سهم الطبية مضيفا بنسبة 4.71% ومقفلا عند سعر 19.20 ريال قطري تلاه سهم الخليج للتامين بنسبة 1.59% وصولا الى سعر 57.40 ريال قطري، اما بالنسبة للاسهم المتراجعة، فتصدرها سهم مجمع المناعي فاقدا بنسبة 4.03% وصولا الى سعر 133.50 ريال قطري تلاه سهم الرعاية بنسبة 3.57% وصولا الى سعر 16.00 ريالا قطريا. وتصدر الاسهم من حيث حجم التداولات سهم الخليجي بواقع 1.9 مليون سهم ومتراجعا الى سعر 11.10 ريال قطري تلاه سهم ناقلات بواقع 670.7 الف سهم ومرتفعا الى سعر 21.30 ريال قطري.

    > الأسهم البحرينية: انهت السوق البحرينية تداولات الامس على تراجع مصحوب بتراجع غالبية الاسهم المتداولة وبضغط من القطاع البنكي لتنهي شهرها الحالي على تراجع ملموس، وفقدت السوق بواقع 12.16 نقطة او ما نسبته 0.48% ويستقر المؤشر عند مستوى 2528.61 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 1.15 مليون سهم بقيمة 457.6 الف دينار بحريني. وعلى الصعيد القطاعي، تراجعت كافة قطاعات السوق عدا التأمين والصناعة اللذين اقفلا عند مستوى اغلاق الجلسة السابقة دون تغير، وتزعم التراجع قطاع البنوك بفقدانه بواقع 25.41 نقطة تلاه الفنادق والسياحة فاقدا بواقع 10.41 نقطة. وسجل سعر سهم البحرين لمواقف السيارات ارتفاعا بنسبة 3.93% وصولا الى سعر 0.185 دينار بحريني ليتصدر الاسهم المرتفعة تلاه سهم فنادق البحرين بنسبة 2.20% وصولا الى سعر 0.465 دينار بحريني، في المقابل تصدر سهم شركة البحرين للسياحة الاسهم المتراجعة بفقدانه بنسبة 7.69% ومقفلا عند سعر 0.300 دينار بحريني تلاه سهم بنك البحرين والشرق الاوسط بنسبة 4.44% وصولا الى سعر 0.129 دينار بحريني. واستحوذ سهم عقارات السيف على أعلى حجم تداولات بواقع 417 الف سهم ومستقرا سعره عند 0140 دينار بحريني دون تغير عن سعر اغلاق اليوم السابق تلاه سهم شركة البحرين للسياحة بواقع 182 الف سهم ومتراجعا سعر السهم الى 0.300 دينار بحريني.

    > الأسهم العمانية: انهت السوق العمانية تعاملات جلسة الامس على ارتفاع، حيث شهدت السوق ارتفاعات متتالية بعد النصف ساعة الاولى من وقت التداول استمرت حتى نهاية الجلسة بدعم من قطاع البنوك والاستثمار وتحسن ملموس في السيولة لتكسب 31.17 نقطة او ما نسبته 0.470 نقطة ليستقر مؤشرها العام عند مستوى 6650.490 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 5.3 مليون سهم بقيمة 6.8 مليون ريال عماني نفذت من خلال 1192 نقطة، وارتفعت اسعار اسهم 20 شركة مقابل تراجع لاسعار اسهم 12 شركة واستقرار لاسعار اسهم 18 شركة. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع البنوك والاستثمار بنسبة 0.940% تلاه مرتفعا بنسبة 0.220% قطاع الصناعة، اما قطاع الخدمات والتامين ففقد بنسبة 0.110%.

    وسجل سهم عمان للفنادق ارتفاعا بنسبة 30.00% وصولا الى سعر 3.185 ريال عماني ليتصدر الاسهم المرتفعة تلاه سهم المياه المعدنية بنسبة 9.55% وصولا الى سعر 0.172 ريال عماني، في المقابل تصدر سهم عبر الخليج الاسهم المتراجعة بفقدانه بنسبة 1.69% ومقفلا عند سعر 0.175 ريال عماني تلاه سهم اعلاف ظفار بنسبة 1.49% ومقفلا عند سعر 0.331 ريال عماني. اما سهم ربسوت اسمنت فاحتل المرتبة الاولى بحجم وقيم التداولات بواقع 1.1 مليون سهم بقيمة 1.7 مليون ريال عماني ومستقرا عند سعر 1.474 ريال عماني دون تغير عن سعر اغلاقه السابق تلاه بالحجم والقيمة سهم بنك مسقط بواقع مليون سهم بقيمة 1.5 مليون ريال عماني ومرتفعا الى سعر 1.436 ريال عماني. > الأسهم الأردنية: كررت البورصة الاردنية مشهد التراجع الذي اختطته خلال اليومين الماضيين بالرغم من ارتداد المؤشر العام من مستوى 5588 نقطة التي لم يلبث حولها طويلا ليغلق في المنطقة الحمراء فاقدا 0.06 بالمائة من مكاسبه السابقة. وتعززت توجهات السوق التي تقودها عمليات المضاربة حيث أسهمت في تشكيل توجهات السوق بامتياز خلال الشهور الأربعة الماضية مع غياب في المعلومات المحركة والمنشطة.

    وأكد ذلك المحلل المالي مراد عادل ان توجهات الاسهم الاردنية أصبحت غير واضحة ومن الصعب الحكم على مستقبلها كون المحركات للتداول هي «عمليات المضاربة وليس المعطيات الفنية للشركات».

    وأكد ان طريقة المضاربة الحالية غير مرغوبة كونها هي التي تسيطر على مجريات التداول اليومية في الوقت الذي كانت مرغوبة في السابق اما حاليا فلا «نكهة لها».

    وبالرغم من ان معظم أسواق المنطقة تعيش حاليا حالة من التراجع متأثرة بما يجري في الأسواق الرئيسة عقب إثارة قضية قروض المساكن في السوق الأميركية الا ان الأسواق الآسيوية عادت الى لملمة الجروح بعد تنامي الثقة بان البنك الفدرالي الأميركي سيتخذ إجراءات مالية للحد من آثار الأزمة على الاقتصاد الأميركي.

    وارتد المؤشر العام في بورصة عمان يوم أمس من أدنى مستوى وصله 5588 نقطة ليغلق في المنطقة الحمراء بمستوى 5610 نقطة.

    وانتهت عمليات الضغط لإغلاق المراكز المالية المكشوفة بعد ان استنفذ السوق خلال اليومين الماضيين عمليات الإغلاق للذمم المدينة العالية. وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 36.2 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 17.5 مليون سهم نفذت من خلال 13667 عقدا. وانخفض الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق يوم امس إلى 5610 نقطة بانخفاض نسبته 0.06 بالمائة مقابل 5613 نقطة ليوم التداول السابق. ولدى مقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة اسهمها يوم امي والبالغ عددها 160 شركة مع إغلاقاتها السابقة فقد أظهرت 67 شركة ارتفاعا في أسعار أسهمها بينما انخفضت اسعار اسهم 72 شركة أظهرت 21 شركة استقرارا في اسعار اسهمها. وشكل تداول 5 شركات حوالي 45 بالمائة من التداول الاجمالي بقيمة 16.1 مليون دينار ما يشير الى تركز حاد في السيولة ومن هذه الشركات المستثمرون العرب المتحدون 6.1 مليون دينار والبنك العربي 3 ملايين دينار والدولية الطبية 2.4 مليون دينار وبركة تكافل 1.8 مليون دينار ومدارس الاتحاد 1.7 مليون دينار. وكانت شركة بنك سوسيته جنرال الأردن وميثاق للاستثمارات العقارية والفنادق والسياحة الاردنية والأردنية للصناعات الخشبية / جوايكو ومصانع الزيوت النباتية الأردنية ابرز الشركات الرابحة فيما كانت المتصدرة للاعمال والمشاريع واتحاد المستثمرون العرب للتطوير العقاري والعربية الألمانية للتأمين والمتحدة للتأمين والاردنية لضمان القروض ابرز الشركات الخاسرة.


  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    قطاع التكنولوجيا ينقذ الموقف.. ومكاسب جديدة للأسهم الأوروبية والأميركية
    وسط نمو قوي للاقتصاد في الولايات المتحدة



    لندن: «الشرق الأوسط»
    أغلقت الاسهم الاوروبية مرتفعة امس مقتفية أثر المكاسب في السوق الاميركية مع مراهنة المستثمرين على أن انفاق الاعمال سيعزز أرباح شركات التكنولوجيا رغم المشكلات في قطاع الاسكان الاميركي.
    وارتفع مؤشر يوروفرست 300 لاسهم الشركات الاوروبية الكبرى 1.15 في المائة ليغلق حسب بيانات غير رسمية عند 1515.76 نقطة.
    وفي وول ستريت ارتفع مؤشر ناسداك المجمع 0.9 في المائة ومؤشر داو جونز الصناعي 0.11 في المائة ومؤشر ستاندرد اند بورز 500 بنسبة 0.2 في المائة.
    وعوض ناسداك خسائره السابقة بعدما تضمنت بيانات للحكومة الاميركية عن الناتج المحلي الاجمالي في الربع الثاني من العام مؤشرات على تماسك انفاق الشركات على التكنولوجيا.
    وفي أنحاء أوروبا ارتفع مؤشر فايننشال تايمز 100 في بورصة لندن 1.3 في المائة في حين صعد مؤشر كاك 40 في بورصة باريس 1.4 في المائة، وتقدم مؤشر داكس لاسهم الشركات الالمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 1.1 في المائة.
    وقد ارتفعت أسعار الاسهم الاوروبية في أوائل المعاملات امس بعد تعليقات من بن برنانكي رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الاميركي) أثارت الامال في خفض أسعار الفائدة ونتائج تدعو للتفاؤل من شركتي كارفور الفرنسية وأهولد الهولندية.
    من جهة أخرى، اعلن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الاميركي) امس انه أضاف خمسة مليارات دولار من الاحتياطيات المؤقتة الى النظام المصرفي من خلال اتفاقات اعادة شراء لاجل ستة أيام وذلك في العملية الثانية له امس.
    وبهذا يصل اجمالي المبلغ الذي ضخه البنك المركزي امس الى عشرة مليارات دولار بعدما أضاف في وقت سابق خمسة مليارات دولار عن طريق اتفاقات اعادة شراء لاجل 14 يوما.
    يأتي ذلك بعد ان اعلنت امس الحكومة الأميركية نمو الاقتصاد الأميركي خلال الربع الثاني من العام الحالي بمعدل 4% من إجمالي الناتج المحلي وهو ما تجاوز التوقعات، حيث زادت صادرات الولايات المتحدة زيادة كما خفت حدة وتيرة التراجع في قطاع العقارات.
    وكانت التقديرات الأولية تشير إلى نمو الاقتصاد الأميركي خلال الربع الثاني من العام الحالي بمعدل 3.4% لكن المعدل الحقيقي جاء 4% وهو أقوى معدل نمو ربع سنوي منذ الربع الأول عام 2006.
    وكان الاقتصاد الأميركي قد سجل خلال الربع الأول من العام الحالي نموا بمعدل 0.6% فقط.
    وذكرت وزارة التجارة الأميركية أن تراجع الواردات ساعد في إنعاش الاقتصاد حيث زاد الانفاق الاستهلاكي على الخدمات وإنفاق الشركات والحكومة على مشروعات البناء.
    وتراجع الاستثمار في المنازل الخاصة بنسبة 11.6% خلال الربع الثاني من العام الحالي مقابل انخفاض بنسبة 16.3% خلال الربع الأول.
    وفي اسواق الصرف العالمية ارتفع الين الياباني مقابل العملات الاخرى امس بعد هبوط حاد في اليوم السابق مع تسليط الاضواء من جديد على أزمة سوق الرهن العقاري بالولايات المتحدة وتوخي المستثمرين الحذر من المعاملات المحفوفة بالمخاطر مثل الاقتراض بعملات منخفضة العائد لتمويل استثمارات بعملات أعلى عائدا.
    وتجاهلت العملة اليابانية انتعاش أسواق الاسهم الاسيوية والاوروبية وارتفعت بعد أن قال رويال بنك أوف اسكتلندا انه سيقلص حجم فريق العاملين في وحدة التزامات الدين المضمون استجابة لتراجع الاقبال على هذا السوق.
    كما تأثرت العملات مرتفعة العائد بعد أن طلب صندوق تحوط استرالي حمايته من الدائنين بموجب قوانين الافلاس في الولايات المتحدة اول من أمس الاربعاء في حين انهارت شركات أصغر لتمويل المستهلكين في نيوزيلندا في الاسبوع الاخير.
    وأشار المتعاملون الى شائعات في السوق تقول ان بعض البنوك الاوروبية الكبرى منيت بخسائر كبيرة في أسواق الائتمان مما دفع اليورو للانخفاض أكثر من واحد في المائة مقابل العملة اليابانية خلال التداول، بينما انخفض الدولار النيوزيلندي أكثر من اثنين في المائة.
    وجاء انخفاض العملة الاوروبية بعد يوم واحد فحسب من تحقيقها أكبر زيادة في يوم واحد مقابل الين منذ مارس (اذار) عام 2004 اذ ساهم ارتفاع الاسهم الاميركية في تخفيف حدة بعض المخاوف من اشتداد الازمة الائتمانية.
    وكان اليورو الاوروبي منخفضا 1.2 في المائة الى 156.96 ين، وخلال اليومين الاخيرين تأرجح اليورو بشدة بين 159 و154.50 ين، كما انخفضت العملة الاوروبية الموحدة نحو 0.50 في المائة أمام العملة الاميركية الى 1.3608 دولار.
    وهبطت العملة الاميركية 0.75 في المائة عن مستواها في أواخر المعاملات الاميركية أمس الى 115.33 ين بعد أن سجلت اول من أمس الاربعاء أكبر زيادة بالنسبة المئوية في يوم واحد مقابل العملة اليابانية منذ يناير (كانون الثاني) 2005 بفضل صعود الاسهم الاميركية.
    وعلى صعيد اسواق المال والبورصات العالمية زاد مؤشر نيكي القياسي للاسهم اليابانية 0.9 في المائة امس بعد ارتفاع أسهم شركات الطاقة والسمسرة متشجعة بصعود أسعار النفط.
    وارتفع سهم تي.دي.كيه كورب بفضل خطتها لشراء شركة ماجنيكومب بريسجن تكنولوجي ومقرها تايلاند، كما زاد سهم طوكيو الكترون اثر تقرير عن ارتفاع أرباحه في حين ارتفعت أسهم ميتسوي اند كو للسمسرة بعد أن قالت انها فازت بعقد لبناء مصنع لوقود الديزل في مصر.
    وأغلق مؤشر نيكي القياسي على 16153.82 نقطة بارتفاع 140.99 نقطة في حين صعد مؤشر توبكس الاوسع نطاقا 0.7 في المائة لينهي اليوم على 1568.23 نقطة.







    «قطر للاتصالات» تسعى لاقتراض 2.5 مليار دولار لإعادة تمويل قرض
    مع إرجاء الكويت تلقي العروض لشراء حصة في ثالث شركة للجوال


    لندن ـ دبي: « الشرق الاوسط»
    اعلنت شركة «قطر للاتصالات» (كيوتل) امس انها تسعى لاعادة تمويل قرض بقيمة 2.5 مليار دولار حصلت عليه في مارس (اذار) من أجل عملية الاستحواذ على الشركة الوطنية للاتصالات المتنقلة (وطنية) الكويتية وذلك من أجل خفض كلفته.
    وهبطت أرباح «كيوتل» 6.2 في المائة في الربع الثاني من العام بعد أن أدت عملية التملك الى ارتفاع تكلفة التمويل. وغطت مساهمة «وطنية» في أرباح «كيوتل» في الربع الثاني أقل من نصف تكلفة تمويل الدين البالغة 278.66 مليون ريال قطري.
    واشترت «كيوتل» 51 في المائة من «وطنية» في مارس (اذار) مقابل 3.72 مليار دولار.
    وقالت «كيوتل» في بيان على موقع بورصة الدوحة على الانترنت انها بدأت «الترتيب لقرض مشترك بقيمة 2.5 مليار دولار. وهذا القرض مخصص لاعادة تمويل القرض الحالي قصير الاجل لكيوتل البالغة قيمته 2.5 مليار دولار والذي تم التوقيع عليه في مارس 2007 لتمويل استحواذ الوطنية».
    وقال مسؤولان مطلعان إن بنوك «بي.ان.بي باريبا» و«باركليز كابيتال» وبنك التنمية في سنغافورة تقوم بترتيب القرض. وقال أحدهما ان القرض المشترك قد ينجز الشهر المقبل على الارجح.
    وقال المدير المالي اجاي بهري في السابع من اغسطس (اب) ان «كيوتل» قد تدرس بيع سندات لاعادة تمويل جانب من الدين. ولا يوجد ل«كيوتل» تصنيف ائتماني.
    واتفقت «كيوتل» العام الماضي على تسهيل ائتماني بقيمة ملياري دولار استخدمته لسداد جانب من ثمن حصتها في «وطنية» ولشراء حصة 25 في المائة من «اسيا موبايل هولدنجز» التابعة لشركة «تيكنولوجيز تيليميديا» في سنغافورة في يناير (كانون الثاني).
    هذ واعلنت الكويت امس انها سترجئ تلقي العروض لشراء حصة في ثالث شركة للهاتف الجوال في البلاد وستغير الاسلوب الذي تدار به عملية البيع.
    وطلبت الكويت من الشركات الاجنبية والشركات المحلية، عدا شركات الاتصالات، تقديم عروض بحلول السابع من سبتمبر (ايلول) لشراء حصة قدرها 26 في المائة من شركة تؤسسها الحكومة.
    وقالت الهيئة العامة للاستثمار الكويتية المملوكة للدولة في بيان ان عملية البيع تخضع للمراجعة، مشيرة الى أن مهلة السابع من سبتمبر (ايلول) لم تعد سارية. ولم تحدد موعدا جديدا.
    من جهة اخرى اعلنت شركة «بروة الدولية» الذراع الدولية لشركة «بروة العقارية» التي تملكها الحكومة القطرية، الخميس، انها باعت مركز المؤتمرات الدولية في باريس مقابل 456 مليون يورو بعد اشهر فقط على شرائه.
    وقال الرئيس التنفيذي للشركة غسان البنعلي ان الشركة «وقعت مع مستثمر استراتيجي عقدا لبيع مبنى مركز المؤتمرات الدولية بباريس بقيمة اربعمئة وستة وخمسين مليون يورو» (نحو 620 مليون دولار).
    وذكر البنعلي في البيان ان الشركة «اتخذت قرار البيع نتيجة عوامل عدة منها ارتفاع السعر المعروض، الذي حققت الشركة من خلاله عائدا استثماريا كبيرا خلال اشهر قليلة»، مبررا بيع المركز بعد اقل من خمسة اشهر على شرائه.
    وكانت شركة «بروة» قد اعلنت في ابريل (نيسان) الماضي فوزها بمزايدة عالمية في باريس لشراء مبنى مركز المؤتمرات الدولية الواقع في شارع كليبير في العاصمة بمبلغ 404 ملايين يورو (549.3 مليون دولار).
    وقال البنعلي ان الشركة «ستستثمر جزءا من عائدات عملية البيع للدخول في عدد من الاستثمارات» الاخرى، مضيفا ان «بروة تعكف حاليا على دراسة مجموعة من الفرص الاستثمارية المميزة في اوروبا ضمن القطاع السياحي الذي يشهد نموا متزايدا».

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    مصر: خدمات «التعهيد» تحتاج عصا سحرية لتجاوز عقبات التقدم عالميا
    في ظل خطط للوصول بصادرات التكنولوجيا لـ 1.1 مليار دولار



    القاهرة: محمد عبد الله
    تزهو وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية هذه الأيام بتقارير دولية حول احتلال مصر مراكز متقدمة عالميا في مجال تصدير الخدمات العابرة للحدود المعروفة باسم «التعهيد» outsourcing، إلا أن الصورة ليست وردية تماما كما يصورها البعض، وإنما تحتاج المنظومة لعصا سحرية لتجاوز العقبات التي تحول دون تحقيق مراكز أكثر تقدما، وجذب المزيد من الشركات العاملة في هذا المجال.
    فعلى الرغم من إشادة أكثر من تقرير دولي بتطور أنشطة التعهيد في مصر والممزوجة بتوقعات بتحول القاهرة إلى نيودلهي الشرق الأوسط، فإن ثمة عوامل سلبية تثير قلق مسؤولي الحكومة المصرية التي تعهدت برفع قيمة صادرات البلاد من صناعة تكنولوجيا المعلومات إلى نحو 1.1 مليار دولار بحلول عام 2010.
    وأبرزت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية منذ أيام، وصول مصر إلى المرتبة الـ 12على مستوى العالم في مجال تصدير الخدمات العابرة للحدود، لكنها أشارت في الوقت نفسه إلى وجود تحديات كثيرة تواجهها للارتقاء بخدمات التعهيد تتمثل في عدم توافر الكوادر المدربة، فضلا عن ارتفاع الأجور بين العاملين الأكثر خبرة في هذا المجال مقارنة بنظرائهم في الهند، ودخول دول أخرى بالمنطقة بقوة إلى عالم هذه الخدمات، خاصة دول المغرب العربي والأردن والإمارات العربية المتحدة.
    وتقوم الشركات العاملة في مجال «التعهيد» بتقديم خدمات الاستشارات في مختلف التخصصات إلى الشركات العاملة خارج الدولة، عبر ما يعرف بمراكز الاتصال «كوول سنتر» يقوم عليها متخصصون على دراية بلغة الدولة التي تعمل بها الشركات المستهدفة.
    وأبدى الدكتور حازم عبد العظيم مستشار وزير الاتصالات المصري لشؤون تكنولوجيا المعلومات قلقا بشأن قصور المنظومة التعليمية في مصر عن الوفاء بالكوادر الكافية لنشر خدمات التعهيد وصناعة تكنولوجيا المعلومات.
    وقال عبد العظيم إن الوزارة أعدت برامج تدريبية مكثفة بالتعاون مع معهد تكنولوجيا المعلومات لتدريب مزيد من الكوادر على فنون ومهارات الاتصال اللازمة، مشيرا إلى أن خدمات التعهيد تحتاج إلى كفاءات من كافة القطاعات ولا تقتصر على دارسي تكنولوجيا المعلومات، خاصة في ظل وجود العديد من الشركات التي تقدم خدمات مراكز الاتصالات في قطاعات طبية وتجارية وغيرها.
    كما أطلقت وزارة التعليم العالي مبادرة مؤخرا لتعديل المناهج الدراسية في الجامعات المصرية لتلتحم بشكل أكبر مع صناعة تكنولوجيا المعلومات، على أن يتم البدء بكليتي الهندسة والحاسبات والمعلومات ثم يتم تعميمها على باقي الكليات.
    وأكد مستشار وزير الاتصالات رغبة مصر في الحصول على مراكز أكثر تقدما في مجال التعهيد وجذب الاستثمارات العالمية في هذا المجال، مشيرا إلى وجود ما يتراوح بين 10 و15 شركة تعمل في هذا المجال حاليا وهو عدد قليل بالنسبة للهدف المراد تحقيقه.
    وفي هذا السياق، قال حسن بهنام رئيس البعثة التجارية الفرنسية في القاهرة، إن شركة «تليبير فورمانس» تستعد لاقتحام السوق المصري بنهاية العام الجاري لتقديم خدمات مراكز الاتصالات، مشيرا إلى أن الشركة كانت تركز على السوق الشمال أفريقي، خاصة المغرب وتونس بسبب عوامل جغرافية وثقافية، إلا أن تطور صناعة التعهيد في مصر خلال السنوات الثلاث الماضية دفعتها لإعادة النظر في سياسات الاستثمار الخارجي.
    وأشار بهنام إلى المنافسة الشرسة في منطقة الشرق الأوسط لاجتذاب أكبر عدد من الشركات العالمية، مؤكدا أن الظروف الحالية في مصر تشير إلى قرب حدوث تحول جوهري في خدمات التعهيد وتصدير البرمجيات في ظل هذه المنافسة.
    وفي المقابل، قال تامر بدراوي العضو المنتدب لشركة C3 العاملة في مجال الـ«كوول سنتر» إن مصر تواجه مشكلة حقيقية في التسويق الخارجي للشركات العاملة في مجال التعهيد، وتعريف العالم بإمكانيات مصر وقدرتها على تقديم الخدمات خارج الحدود بكفاءة عالية.
    وأكد بدراوي أن عامل الترويج ساعد العديد من الدول مثل الهند في تصدر قائمة الدول العاملة في مجال التعهيد، مطالبا بضرورة زيادة الدعم الحكومي للترويج للشركات العاملة محليا في هذا المجال للحصول على صفقات خارجية تضعها في مراكز متقدمة بالعالم.
    من جانبه أشار السيد إسماعيل عضو مجلس إدارة غرفة البرمجيات باتحاد الصناعات المصري إلى أن هناك العديد من الأسواق باتت مفتوحة لمصر خاصة فيما يتعلق بضخ المزيد من الاستثمارات في مجال خدمات التعهيد، محذرا من استمرار عدم تلبية المناهج التعليمية المتخصصة في متطلبات السوق.
    وأشار إلى أن مصر حققت قفزات كبيرة في مجال تصدير التكنولوجيا خلال السنوات الخمس الماضية والتي تجاوزت بنهاية العام الماضي 350 مليون دولار، إلا أن هناك حاجة إلى توفير المناخ والعناصر الأساسية للوصول بهذه الصادرات إلى 1.1 مليار دولار بحلول عام 2010 كما تخطط وزارة الاتصالات، موضحا أن هناك تعاونا كبيرا بين اتحاد الصناعات وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات لتحقيق هذه الاستراتيجية. وبينما أشار تقرير صحيفة «وول ستريت جورنال» الأميركية إلى وجود منافسين في منطقة الشرق الأوسط لمصر مثل الإمارات، قلل الدكتور جمال محمد علي رئيس مركز تقييم واعتماد هندسة البرمجيات من احتمالات منافسة الإمارات لمصر في مجال خدمات التعهيد، مشيرا إلى أنها تعتمد على كوادر غير وطنية وتعتمد أكثر على كونها مركزا تجاريا في المقام الأول.
    وعلى الرغم من نجاح مصر بشكل كبير في نشاط خدمات التعهيد من وجهة نظر الدكتور جمال محمد علي إلا أنه شدد على ضرورة توجيه اهتمام الدولة نحو تعزيز قدراتها التنافسية واستغلال البنية الأساسية التي تم تدشينها على مدى السنوات الماضية وجذب العديد من الشركات العاملة في هذا المجال.







    نوكيا تطرح «بوابة أوفي» لخدمات الإنترنت لتنويع إيراداتها المالية
    كشفت عن أربعة هواتف متطورة للترفيه والموسيقى والألعاب


    رئيس نوكيا يعلن عن إطلاق الخدمة الجديدة أول من أمس في لندن («الشرق الأوسط»)

    لندن: «الشرق الأوسط»
    أعلنت نوكيا عن تقديم «Ovi»، اسم خدمات الإنترنت الجديدة للشركة، وتتوقع نوكيا مع تقديم خدمة «Ovi» التوسع من دائرة الاهتمام بأجهزة الهواتف المتحركة إلى توفير مجموعة متنوعة من خدمات الإنترنت. و«Ovi» هي كلمة فنلندية تعني الباب، وتمكن هذه الخدمة المستخدمين من الاتصال بالشبكة الاجتماعية والتجمعات والمحتوى الخاص بهم، بالإضافة إلى كونها بوابة لخدمات نوكيا. وكجزء من خدمة «Ovi»، أعلنت نوكيا عن طرح خدمتي «نوكيا ميوزك ستور» و «N-Gage»، اللتين تسهلا على المستخدمين تجربة وشراء المنتجات الموسيقية والألعاب العائدة لمجموعة من مشاهير الفنانين والناشرين بما في ذلك محتوى حصري متوفر فقط من خلال نوكيا. وتحت مظلة «Ovi» تتوفر خرائط نوكيا، وهي خدمة ملاحية توفر الخرائط وأدلة المدن والمزيد من الأدوات إلى أجهزة الهواتف المتحركة المتوافقة. وتهدف نوكيا إلى إضافة المزيد من الخدمات التي تعتمد على الانترنت إلى «Ovi» في الشهور القليلة المقبلة. وخلال الاحتفال بأمسية «نوكيا غو بلاي» في لندن، تحدث رئيس نوكيا والمدير التنفيذي أولي بيكا كالاسفيو، وعرض خدمات «Ovi» وخدمات نوكيا الجديدة للمستخدمين كما تحدث عن الخطط المستقبلية لنوكيا كشركة إنترنت: «إن المجال الذي تعمل فيه الشركة آخذ في التوسع ليشمل التجارب القائمة على الانترنت، وخدمة «Ovi» هي تجسيد لرؤية نوكيا في الجمع بين الإنترنت والاتصالات المتحركة. ولما كانت نوكيا الشركة الأولى في إنتاج الهواتف المتحركة، فإنها تتطلع إلى المستقبل كي تقدم أجهزة ممتازة تجمع تجارب وخدمات رائعة، ما يسمح للمستخدمين بالاستفادة من الإمكانيات التي تتيحها الإنترنت». ويقول المراقبون ان نوكيا بهذا التوجه تؤكد توجهاتها في تنويع منتجاتها وخدماتها من اجل زيادة مصادر دخلها وتنويعها، كما ان نوكيا بهذا التوجه تزيد من حدة المنافسة بينها وبين ابل والشركات التي تنتج الموسيقى الجوالة.
    وبالتزامن مع طرح خدمة «Ovi»، بوابة خدمات نوكيا على الإنترنت، كشفت نوكيا اول من امس النقاب عن أربعة أجهزة متحركة جديدة صُممت خصيصاً للترفيه والموسيقى وألعاب الفيديو. كل جهاز جاء هذه المرة معززاً بمفاتيح تحكم خاصة بالموسيقى أو الألعاب، بالإضافة إلى ذاكرة أكبر وشاشات أعرض وأداء أفضل للبطاريات، وذلك من أجل إعطاء المستخدم إمكانية الوصول بسهولة أكثر ولمدة أطول بالمحتويات الترفيهية في هذه الأجهزة، وتتراوح أسعار هذه الأجهزة بين 225 و 560 يورو، ومن المتوقع أن يبدأ نقلها خلال الأشهر القادمة من هذا العام.
    وقال كاي أويستامو، نائب الرئيس التنفيذي في نوكيا: «تقدم نوكيا الآن تشكيلة من أجهزة الترفيه، ابتداءً من هاتف Nokia 5310 XpressMusic صغير الحجم وانتهاء بكمبيوتر Nokia N81 المتكامل للوسائط المتعددة، لتمنح المستخدمين إمكانية حمل موسيقاهم وألعابهم ووسائطهم المفضلة أينما ذهبوا». ويتابع قائلاً: «إننا واثقون من أن هذه الأجهزة المكتملة الوظائف بتصاميمها الأنيقة ستحظى بشعبية كبيرة، وستساعد على جعل خدمات نوكيا في الإنترنت والموسيقى حاضرة في حياتنا اليومية».
    وتم تزويد جهاز Nokia N81 متعدد الوسائط والجديد في سلسلة «ان سيرييس» بمفاتيح مخصصة للموسيقى وألعاب الفيديو، بالإضافة إلى وصلة سماعات من قياس 3.5 ملم وخصائص الارتباط بشبكات 3 G والشبكات المحلية اللاسلكية WLAN، ليصبح بذلك جهاز ترفيه متحرك متكامل الخصائص. ويتميز N81 بسطح أنيق ومصقول مع مفاتيح تضاء عند لمسها، كما أن المستخدم يستطيع الولوج مباشرة إلى المحتويات التي سيجدها على قائمة ثلاثية الأبعاد، بالإضافة إلى أن الجهاز صُمم خصيصاً لمساعدة المستخدم على البحث عن ملفات الموسيقى والألعاب وشرائها من Nokia Music Store ومن خدمة ألعابN-Gage . ومن المتوقع أن يكون سعر نوكيا N81 في حدود 360 يورو ما عدا الرسوم الإضافية أو الضرائب، فيما يُنتظر أن يصل سعر جهاز نوكيا N81 8GB إلى 430 يورو ما عدا الرسوم الإضافية أو الضرائب، ومن المتوقع أن يصل الطرازان إلى الأسواق خلال الربع الأخير من عام 2007.
    كما طرحت نوكيا نسخة معدلة من نوكيا N95 حيث يتمتع الجهاز الآن بذاكرة مدمجة تتسع لغاية 8 غيغابايت. ومن أهم مميزاته أيضاً شاشة العرض المضاءة QVGA قياس 2.8 بوصة التي تعتبر من أكبر شاشات العرض في أجهزة الكمبيوتر متعددة الوظائف. كما قدمت جهاز Nokia 5310 XpressMusic ـ صغير في حجمه، كبير في قدراته الموسيقية وصمم بهيكله المدمج المصنوع من الألمنيوم، ليجمع بين العديد من الخصائص المذهلة والتصميم الفريد. وبما أن سماكته لا تتعدى 9.9 ملم ووزنه لا يتجاوز 71 غراماً، فإنه بالتأكيد سيتناسب بكل راحة مع حجم الجيب أو المحفظة. اما جهاز Nokia 5610 XpressMusic الجديد فجاء بتصميم رائع، وصوت هائل وأهم ما يميزه هو مفتاح الموسيقى الذي يتيح لك الوصول مباشرة إلى ملفاتك الموسيقية بلمسة زر. ويتميز هذا الجهاز بحواف من الألمنيوم تضفي جاذبية أكبر على لونه الأسود المصقول وبشاشته العريضة قياس 2.2 بوصة ووضوح 16 مليون لون. ويعطي نوكيا 5610 درجة وضوح عالية في الصوت مع قدرته على تشغيل 22 ساعة متواصلة من الموسيقى وسعة تخزين تصل إلى ثلاثة آلاف أغنية، يمكن تخزينها في بطاقة ذاكرة اختيارية من نوع microSD بسعة 4 غيغابايت.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  18 / 8 / 1428هـ نادي خبراء المال

    المؤشر يصعد 1.7 % مع مساواة الخليجيين بالمواطنين
    تداولات الأسهم السعودية ترتفع 8 % إلى 56 مليار ريال في أسبوع


    أبها: سامي البلعوطي

    نجحت سوق الأسهم السعودية في الحفاظ على صعودها التدريجي خلال شهر أغسطس، إذ واصل مؤشر السوق ارتفاعه بنسبة 1.7 % خلال تداولات الأسبوع المنتهية أول من أمس بزيادة 137 نقطة عن إغلاق الأسبوع الماضي.
    وذلك بدعم من أسهم البنوك التي سجلت ارتفاعا بنسبة 5 % تأثرا بقرار مجلس الوزراء الخاص بالسماح للخليجيين بتملك وتداول الأسهم المحلية أسوة بالمواطنين.
    واستفادت السوق السعودية من عودة جزء من السيولة المستثمرة في الأسواق العالمية بعد الأزمة التي واجهتها تلك الأسواق بسبب أزمة الرهن العقاري.
    وجرى خلال الأسبوع تداول نحو 1.1 مليار سهم قيمتها 56.84 مليار ريال نفذت من خلال 1.4 مليون صفقة، وبذلك تكون قيمة التداولات قد زادت بنسبة 8 % مقارنة بالأسبوع الماضي.
    وتمتعت الأسهم القيادية خصوصا البنوك وسابك والاتصالات بجاذبية مكررات ربحيتها مما فسر التداولات النشطة عليها خلال الأسبوع فقد ارتفع سهم السعودي الهولندي بنسبة 17.09 % واستثمار بنسبة 11.5 % والرياض بمعدل 7.9 % والفرنسي بنحو 6.47 % وسامبا 4.67 % والراجحي بحوالي 1.41 % الذي استحوذ على تداولات أعلى بينها بقيمة 593.9 مليون ريال.
    فيما زاد سعر سهم سابك بنسبة 0.19 % بتداول 7.5 ملايين سهم قيمتها أكثر من مليار ريال وسهم الغذائية بارتفاعه 4.76 % بتداول 24.3 مليون سهم قيمتها 1.22 مليار ريال، وكذلك المتطورة وفيبكو، إذ ارتفع سعر سهمهما بنسبة 6.98 % و7 % على التوالي بتداولات زادت عن المليار ريال لكل منهما.
    وفي الوقت الذي استقر فيه سعر سهم الكهرباء عند 11.5 ريالا تراجع سهم الاتصالات بنسبة -1.37 % واتحاد اتصالات بنسبة هبوط -1.4 %.
    كما تم خلال الأسبوع إدراج وتداول سهمي السعودية الهندية والمجموعة المتحدة يومي السبت والاثنين على التوالي ليرتفع عدد شركات التأمين إلى 12 شركة، وزاد سعر سهم كل منهما بالنسبة القصوى سواء بالنسبة لليوم الأول أو لأيام التداول التالية، حيث نشطت المضاربات عليهما أسوة بباقي أسهم القطاع، مما يعني استمرار المضاربات العشوائية على القطاع نظرا لقلة أسهم الشركات المتاحة للتداول.







    فقيه : سنجتمع لبحث آليات التفاوض مع الوزارة لحفظ حقوق المساهمين والمكتتبين
    خلاف بين التجارة واللجنة التأسيسية لشركة جبل عمر وراء إلغاء الجمعية العمومية


    مكة المكرمة: خالد الرحيلي

    دخلت شركة جبل عمر تحت التأسيس منعطفا جديدا بظهور خلاف بين اللجنة التأسيسية للشركة ووزارة التجارة حول أحقية بعض المؤسسين في حضور الجمعية التأسيسية التي ألغيت مساء أول من أمس. وكانت وزارة التجارة عللت اعتراضها على نقل ملكيات بعض المؤسسين إلى آخرين بأن عقد التأسيس لم يتضمن المبايعات الشرعية التي تمت لدى كاتب عدل مكة المكرمة، والتي حدثت بعد تاريخ عقد التأسيس المؤرخ في 27 شوال 1426.
    ومن المتوقع أن يؤدي هذا الخلاف إلى تعطيل تداول سهم جبل عمر حيث ينتظر نحو 5 ملايين مواطن اكتتبوا في أسهم الشركة إدراج وتداول السهم خلال شهر رمضان المقبل .
    وفي الوقت الذي رفض فيه ممثلو وزارة التجارة لدى الجمعية التأسيسية الحديث للصحفيين أوضح رئيس اللجنة التأسيسية لشركة جبل عمر عبدالرحمن عبدالقادر فقيه لـ "الوطن" أن موقف الوزارة تلخص في رفض تصويت عدد من المساهمين يملكون أسهما بقيمة 580 مليون ريال، كانت شركة مكة للإنشاء والتعمير قد أودعتها البنوك لإتاحة الفرصة لملاك العقارات لإنهاء أوراقهم الثبوتية، وكي يحلوا محل شركة مكة للإنشاء كمساهمين في شركة جبل عمر أسوة بالملاك الآخرين.
    وقال فقيه إن وزارة التجارة أصرت خلال مفاوضات استمرت 3 ساعات على حضور المؤسسين الذين باعوا عقاراتهم اجتماع الجمعية التأسيسية، وتساءل كيف يطلب حضور أشخاص لاجتماع يخص عقارات لا يملكونها؟. وأضاف أن كثيرا من الملاك المدرجة أسماؤهم في عقد التأسيس قد باعوا أملاكهم، إذ جرى تداول العقارات لمدة تزيد عن سنتين حيث حل محلهم ملاك آخرون.
    وأكد فقيه أن اللجنة التأسيسية ستعقد اجتماعا بهذا الخصوص لبحث آليات التفاوض مع وزارة التجارة للوصول إلى حل نهائي يضمن حقوق المساهمين من جهة وحقوق المكتتبين من جهة أخرى، مشيرا إلى أن إجراءات نظامية وقانونية ستتخذ لتحديد موعد جديد للجمعية التأسيسية في موعد لا يتجاوز 15 يوما .
    في حين قال لـ"الوطن" مدير عام شركة جبل عمر للتطوير المهندس عبد الفتاح فدا إن اللجنة التأسيسية حاولت على مدى 3 ساعات قبيل الاجتماع إقناع مندوبي وزارة التجارة بأن الظروف مهيأة لانعقاد الجمعية التأسيسية ولكنهم أصروا على موقفهم بأن لا علم لهم بالمؤسسين إلا من تضمن اسمه عقد التأسيس أي إنهم يقصدون المؤسسين القدامى وعددهم 800 مؤسس، مشيرا إلى أن نشرة الشركة ولدى الوزارة نسخة منها توضح أن عدد المؤسسين بالشركة يصل إلى نحو 1033 مؤسسا.
    وضرب مثلا على ذلك بقوله إنه في حالة وجود مؤسس يملك عقارا بمبلغ مليون ريال فإنه سيحصل على 100 ألف سهم، وإذا كان بعض هؤلاء المؤسسين قد باع ما نسبته 25% من حصته لشخص آخر بعد عقد التأسيس ، فإن ذلك يعني أن المؤسس الأساسي قد نقصت حصته بنسبة 75% (75 ألف سهم) فكيف تطلب وزارة التجارة منه الحضور والتصويت بصفته مالكا 100ألف سهم. فضلا عن أنه لا يعرف مصير الشخص الذي اشترى تلك الحصة" 25 ألف سهم".
    وأضاف فدا أن تلك الملابسات سبق وأن حدثت لشركة مكة للإنشاء والتعمير عند تأسيسها بحيث أدرج ملاك جدد بعد عقد التأسيس ، إلا أن وزارة التجارة حينها وافقت على إضافة هؤلاء الملاك الإضافيين واعتبار أسهمهم إضافية . وقال حين عرضنا ذلك على وكيل وزارة التجارة المكلف لإدارة الشركات وليد الرويشد قبيل اجتماع الجمعية التأسيسية أول من أمس رفض وقرر إلغاء الاجتماع.
    وكان الاجتماع الذي نظمته شركة جبل عمر تحت التأسيس لانعقاد الجمعية التأسيسية قد شهد توافد أعداد كبيرة من المؤسسين والمساهمين حيث كان من المقرر أن يتناول الاجتماع إقرار اكتمال رأس المال والنظام الأساسي للشركة واختيار المحاسب القانوني وتحديد أتعابه كذلك إقرار مصروفات التأسيس وانتخاب أول مجلس إدارة للشركة.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    أوبك تتمسك بتطبيق قيود الإنتاج
    النفط يواصل ارتفاعه بعد انخفاض المخزون الأمريكي


    نيويورك، لندن: رويترز

    واصلت أسعار النفط أمس ارتفاعها بعد الإعلان عن انخفاض كميات المخزون الاحتياطي الأمريكي من النفط الخام والبنزين.
    وسجل خام غرب تكساس الأمريكي المتوسط للعقود الآجلة تسليم أكتوبر المقبل 73.86 دولارا للبرميل بزيادة قدرها 35 سنتا عن سعر الإقفال أول من أمس، فيما ارتفع مزيج برنت بحر الشمال بمقدار 30 سنتا إلى 72.43 دولارا للبرميل.
    وكانت أسعار النفط قد تجاوزت أول من أمس حاجز 73 دولارا للبرميل فور صدور بيانات الاحتياطي الأمريكي ولكنها عادت مرة أخرى للانخفاض مع انتهاء التعاملات.
    وأظهرت البيانات الرسمية أول من أمس انخفاض كميات المخزون الأمريكي من النفط الخام بنحو 3.5 ملايين برميل إلى 333.6 مليون برميل في الوقت الذي توقع فيه الخبراء انخفاض الاحتياطي بنحو 2.7 مليون برميل فقط.
    من جهة أخرى، توقعت مؤسسة بترولوجيستكس الاستشارية أمس أن يظل إنتاج دول أوبك باستثناء العراق وأنجولا من النفط مستقرا في أغسطس الجاري لاستمرار فرض قيود الإنتاج رغم ارتفاع الأسعار.
    وقال رئيس بترولوجيستكس التي تتابع حركة ناقلات النفط كونراد جربر إن من المتوقع أن يبلغ إنتاج دول أوبك العشر التي يسري عليها نظام الحصص 27.03 مليون برميل يوميا هذا الشهر بالمقارنة مع 27.02 مليون برميل يوميا في يوليو.
    وتشير التوقعات إلى أن أوبك متمسكة بتطبيق قيود الإنتاج رغم ارتفاع أسعار النفط الخام التي سجلت مستوى قياسيا قرب 79 دولارا للبرميل في الأول من أغسطس الجاري.
    وقال جربر إن إنتاج أنجولا في طريقه للارتفاع إلى 1.7 مليون برميل يوميا في أغسطس. ويشهد إنتاج النفط الأنجولي زيادة مطردة مع بدء الإنتاج من حقول بحرية جديدة.
    إلى ذلك أظهر استطلاع للرأي أن من المتوقع أن يظل نمو الطلب العالمي على النفط قويا في العام الجاري قرب مثلي النمو المسجل في العام الماضي بفضل الطلب في الصين والولايات المتحدة لتستمر الضغوط على دول أوبك لزيادة الإنتاج.







    286.7 ملياراً مشترياتها من النقد الأجنبي بنهاية يوليو
    680.5 مليار ريال مطلوبات المصارف من القطاعين العام والخاص


    أبها: أنس الأغبش

    ارتفعت مطلوبات المصارف السعودية من القطاعين العام والخاص بنهاية يوليو الماضي حوالي 71.16 مليار ريال لتصل إلى 680.52 مليار ريال مقارنة بحوالي 609.36 مليارات ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي وبنسبة زيادة بلغت حوالي 11.6 %.
    وأوضح تقرير شهر يوليو الصادر عن مؤسسة النقد العربي السعودي "ساما" أن مطلوبات المصارف السعودية من القطاع العام ارتفعت 5.85 مليارات ريال لتصل إلى حوالي 157.97 مليار ريال بنهاية يوليو الماضي مقارنة بنحو 152.11 مليار ريال خلال الفترة نفسها وبنسبة زيادة بلغت 3.8 %.
    وأظهرت بيانات "ساما" ارتفاعا ملحوظا في مطلوبات المصارف السعودية من القطاع الخاص إذ بلغت بنهاية يوليو الماضي حوالي 522.55 مليار ريال مقارنة بحوالي 457.24 مليار ريال خلال الفترة نفسها وبنسبة زيادة بلغت 14.2 %.
    وذكر التقرير أن صافي الموجودات الأجنبية لدى المصارف السعودية زاد بنهاية يوليو الماضي ليصل إلى أكثر من 80.4 مليار ريال مقارنة بحوالي 67.69 مليار ريال خلال الفترة نفسها وبنسبة زيادة بلغت 18.7 %.
    يذكر أن صافي الموجودات الأجنبية لدى المصارف السعودية بلغ بنهاية يونيو الماضي حوالي 89.63 مليار ريال مقارنة بنحو 71.8 مليار ريال بنهاية شهر مايو.
    من جهة أخرى، زادت مشتريات المصارف السعودية من النقد الأجنبي بنهاية يوليو الماضي بنحو 123.9 مليار ريال لتصل إلى 286.71 مليار ريال مقارنة بنحو 162.75 مليار ريال خلال الفترة نفسها وبنسبة زيادة بلغت حوالي 76.1 %.
    وأوضحت "ساما" أن مشتريات المصارف السعودية من النقد الأجنبي بنهاية يوليو الماضي من مؤسسة النقد انخفضت لتصل إلى 15.4 مليار ريال مقارنة بحوالي 25.27 مليار ريال خلال الفترة نفسها.
    وأظهر التقرير أن مشتريات المصارف السعودية من البنوك المحلية بلغ بنهاية يوليو الماضي حوالي 45.7 مليار ريال مقارنة بـ 22.4 مليار ريال خلال الفترة نفسها، في حين ارتفعت مشتريات المصارف السعودية من البنوك الخارجية لتصل إلى 147.12 مليار ريال مقارنة بنحو 70.18 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
    وأضافت "ساما" أن مشتريات المصارف السعودية من العملاء بلغت بنهاية يوليو الماضي حوالي 74.15 مليار ريال مقارنة بأكثر من 44 مليار ريال، وبلغت مشترياتها من العملاء بنهاية يوليو الماضي 4.2 مليارات ريال مقارنة بحوالي 744 مليون ريال.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    الكويت تبقي سعر الدينار دون تغيير أمام الدولار


    الكويت: رويترز

    أبقى البنك المركزي الكويتي أمس سعر صرف الدينار دون تغيير أمام الدولار لليوم الثاني على التوالي بعد أن سمح يوم الثلاثاء بهبوطه للمرة الأولى منذ نحو أسبوعين.
    وقال البنك إنه سيجري تداول العملة الكويتية حول سعر أساسي يبلغ 0.28160 دينار للدولار. وكان البنك قد سمح يوم الثلاثاء بخفض قيمة الدينار بنسبة 0.04 % في أول هبوط في قيمة العملة منذ 15 أغسطس الجاري.
    وقد ارتفع الدينار الكويتي 2.68 % أمام الدولار منذ 19 مايو قبل يوم واحد من قرار البنك المركزي التخلي عن ربط العملة بالدولار والتحول إلى سلة عملات لم يكشف عن مكوناتها.
    ويقول البنك المركزي الكويتي إن انخفاض الدولار في الأسواق العالمية يسهم في ارتفاع التضخم ويزيد من كلفة بعض الواردات. وهبطت العملة الأمريكية إلى مستوى قياسي الشهر الماضي مقابل اليورو الذي تسدد به الكويت قيمة ما يزيد على ثلث وارداتها.
    وقال محافظ البنك المركزي سالم عبد العزيز الصباح في 29 يوليو إن سلة العملات تتيح للبنك المرونة لمتابعة تحركات أسواق الصرف الأجنبي العالمية.
    من جهة أخرى، قالت البورصة الكويتية أمس إن أسبوع العمل سيبدأ يوم الأحد بناء على التغيير الحكومي الأخير للعطلة الأسبوعية.
    وقالت البورصة في بيان على موقعها على الإنترنت: "قرر سوق الكويت للأوراق المالية بأن يكون يوم السبت الراحة الأسبوعية بدلا من يوم الخميس وذلك اعتبارا من يوم السبت المقبل".







    بورصة دبي تجمع 5.3 مليارات دولار لتمويل شراء أو.ام.اكس


    دبي: رويترز

    قال مصدر مطلع إن بورصة دبي دبرت ما يصل إلى 5.3 مليارات دولار لتمويل عرض شراء شركة أو.إم.أكس للبورصات في شمال أوروبا.
    وأوضح المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه إن المبلغ يكفي لتمويل شراء أو.إم.أكس التي مقرها ستوكهولم بمقابل يصل إلى 300 كرونة للسهم أي ما يزيد نحو 30 % عن العرض الذي قدمته الشركة الخليجية حتى الآن وتبلغ قيمته 230 كرونة للسهم.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  18 / 8 / 1428هـ نادي خبراء المال

    توقعات باتجاهه لنقاط مقاومة أخرى
    هل يكمل المؤشر الرالي ويخترق 8800 بعد اقفاله فوق 8200

    عبدالله كاتب
    بانتهاء تداولات يوم أمس الأول يكون المؤشر قد أنهى بذلك تداولات شهر أغسطس بارتفاع عن الأشهر الثلاثة التي سبقته واستطاع أن يقفل فوق حاجز 8200 نقطة. ومقارنة بمستوياته منذ سنة تقريبا أي منذ سبتمبر بالعام الماضي فان المؤشر العام قد خسر حوالي 3500 نقطة اذ كان في أوائل سبتمبر الماضي عند حدود 11700 نقطة.ولأن السوق كان ولا يزال في اتجاه هابط بصورة عامة ولم يخل الوضع من تحقيق موجات صاعدة وهابطة لكنها كلها كانت في قنوات هابطة، الأمر الذي لم يكن بالإمكان من القول أن الوضع قد انتهى من التصحيح بصورة جازمة لان شروط انتهاء التصحيح واكتمال العوامل التي تحقق تلك الأمور لازالت لم تتحقق فعليا.
    كذلك الحال باستمرار الموجة الهابطة وإمكان تحقيق مستويات اقل من تلك التي وصل إليها المؤشر وكانت عند مستويات 6767 نقطة ولم يستطع أيضا المؤشر كسرها رغم اكثر من محاولة مما يمكن أن تغلب رؤية تحديد تلك النقطة كقاع أخير للموجة الهابطة الكبيرة، لكن الوضع أيضا لا يمكن الجزم به بصورة تامة لأسباب ومبررات عديدة تجعل المخاوف تسير بنفس وتيرتها السابقة.
    هناك بعض الأوضاع التفاؤلية التي يمكن أن تجعل الأمور في أوضاع متوازنة نسبيا وتتمثل في انخفاض مكررات الربحية للأسهم القيادية بالإضافة الى ظهور بوادر مشجعة لتحقيق نتائج ايجابية لتلك الشركات إضافة الى تحسن بيئة التداولات بصورة ضئيلة عما كانت عليه وذلك من خلال توزع السيولة والتدفقات النقدية على قاعدة أوسع من الشركات المدرجة بالسوق مما أسس لقواعد جديدة للعبة المضاربات واحتكار بعض الأسهم التي لم تكن بمقدورها سابقا استيعاب فوائض السيولة مما نتج عنه في الحقيقة ارتفاعات لتلك الأسهم لمستويات خيالية نتج عنه ذلك الانهيار المريع للأسعار. وباستثناء شركات التأمين الجديدة التي جددت تلك الظاهرة السلبية بصورة جلية وواضحة، الا أن اثر تلك الارتفاعات سيكون محدودا على ذلك القطاع.
    إلا أن هناك أوضاعاً ومؤشرات اقتصادية ظهرت على السطح مؤخرا أعطت دلائل لا يجب التقليل من أهميتها وتتعلق بتضخم المعروض النقدي وتسجيله لأعلى الأرقام منذ مدة طويلة، ولو لم تحدث انهيارات بأسواق الرهن العقاري العالمي والذي نتج عنه قيام البنك الفيدرالي الأمريكي بتخفيض أسعار الخصم للفائدة قصيرة الأجل مع توقعات قوية بإمكانية اللجوء لاتخاذ خطوة مماثلة لأسعار الفائدة الرئيسية، نقول لو لم تظهر تلك الأوضاع لكانت هناك مخاوف قوية من قيام مؤسسة النقد السعودية لاتخاذ خطوة لرفع نسبة الفائدة مرة أخرى مما قد تنتج عنه انعكاسات سلبية على سوق الأسهم . ولا يزال الحذر يخيم على المراقبين والمتابعين لما يمكن ان تقرره مؤسسة النقد في هذا الاتجاه وما هي الأدوات المتاحة لديها والخيارات الأخرى غير رفع نسب الفائدة لامتصاص فوائد السيولة وهل سيكون ذلك على حساب تخفيض الإنفاق الحكومي وتأجيل طرح بعض المشاريع ام سيكون بطرح اكتتابات جديدة وكبيرة تساهم في امتصاص جزء من تلك الفوائض؟ الخيار الأخير يبدو الأوفر حظا وقد نشاهد خلال الشهرين المقبلين إعلانا عن تحديد موعد طرح اكتتاب مصرف الإنماء الى جانب ظهور إعلانات أخرى من بعض الشركات المساهمة بزيادة رؤوس أموالها اما بمنح اسهم مجانية أو بطرح اسهم حقوق أولوية للمساهمين . فمثل تلك الأوضاع من شأنها تخفيف حدة فوائض التضخم النقدي والذي ينتج عنه تضخم بالأسعار نتيجة زيادة الطلب على السلع والخدمات بما يؤديان الى ارتفاع أسعارها وتزايد معدلات التضخم. وما لم تقم مؤسسة النقد بابتكار أدوات جديدة بمساهمة من القطاعات الحكومية الأخرى كهيئة سوق المال ووزارة التجارة والصناعة فالأوضاع ستسير الى الأسوأ ونشاهد تزايداً مضطرداً لمؤشرات التضخم بما يصعب التغلب عليه بالأدوات المتاحة حاليا . فرفع نسب الفائدة ليس دائما مجديا وهو أداة برغم استخدامها سابقا الا أن نتائجها كانت مخيبة للآمال.
    ولكي يمكن الجزم بان حالة التصحيح يمكن ان تكون قد انتهت بصورة فعلية فانه لابد من تجاوز نقطة 8800 والاغلاق فوقها واذا ما حدث جني أرباح فلا بد من أن يكون جني الأرباح او التصحيح الجزئي بمستويات لا تكسر مستوى الإغلاق الذي حدث يوم الاربعاء الماضي بحيث يمكن اعتباره نقطة دعم أسبوعية أو شهرية للمؤشر .
    ولكي لا نستبق الأحداث فان المبالغة في الخوف أمر في غير محله ذلك أن المؤشر لا يزال يسير في اتجاه صاعد ومحاولات جادة لبلوغ تلك المستويات من اجل اختبارها جديا وفي حال اختراقها والإغلاق فوقها إغلاقا أسبوعيا فان الأمور ستكون إيجابية نحو التقدم لمستويات التسعة آلاف نقطة. وهناك نموذج انعكاسي ايجابي في طور التكوين وهو عبارة عن كوب وعروة اذا ما حدث وتكون فان هدف ذلك النموذج سيكون الوصول الى مستويات 10800 نقطة.
    الأسبوع القادم سيكون مصيريا في مواصلة الاتجاه الصاعد فنقطة 8220 تليها نقطة 8160 وأخيرا 8080 أصبحت نقاط الدعم الجديدة للمؤشر والتي بكسرها جميعا سيتأسس وضع سلبي بديل للوضع الحالي للسوق . الا أن الأوضاع لازالت محملة العوامل الإيجابية القوية كانخفاض مكررات الأرباح وبوادر الانتعاش والإقبال على القطاع البنكي والتوجه جديا نحو الشراء بشركاته بالإضافة الى شركات استثمارية أخرى كسابك وبعض شركات القطاع الاسمنتي وبعض الشركات الصناعية الأخرى كصافولا وسافكو وغيرها . لذلك فان المتوقع ان يسير المؤشر نحو اختبار نقاط مقاومة خاصة عند مستويات 8364 اولا ثم 8480 وباختراق الثانية فالاتجاه نحو الهدف 8800 سيكون متاحا بصورة كبيرة وبالله التوفيق.







    مستثمرو الشائعات يشعلون أسعار السلع

    ابراهيم الفقيه (جدة)
    أكد عدد من المواطنين أن استمرار ارتفاع أسعار السلع من وقت لآخر يرجع لمروجين همهم استثمار الشائعات في تحقيق مكاسب على حساب ذوي الدخل المحدود. يقول عيسى طالب الناشري ان عملية رفع الأسعار لا تأتي من فراغ فهناك مروجون يستغلون ظروف الأسواق العالمية ثم لا يلبثوا أن ينفخوا في الأسعار لتتضخم. فعلى سبيل المثال هناك ارتفاع في أجور الشحن البحري خلال العامين الماضيين اكثر من 15% نظرا لارتفاع أسعار النفط، ولكن هذه النسبة لا تفسر زيادة أسعار بعض المواد الغذائية الى اكثر من 100%. وتساءل: ما الذي يحدث في أسواقنا؟ من الذي يستطيع أن يفسر غلاء أسعار بعض أنواع الطماطم اكثر من 75% على ما كانت عليه العام الماضي رغم أنها مزروعة محليا و لا تحتاج لإضافة أجور شحن، من يستطيع أن يفسر غلاء أسعار السمك الذي يجلب من الداخل؟
    ويرى احمد المقعدي، (مدرس) ان وسائل الإعلام تساعد التجار على رفع أسعار سلعهم.
    وقال إذا الصحف نشرت خبر ارتفاع أسعار الشحن البحري مثلا أو غلاء بعض السلع تدافع التجار الى رفع الاسعار مستندين الى هذا الخبر.
    وقال المواطن علي أحمد أن هناك ارتفاعا عالميا للأسعار غير أنها ليست بالحجم الذي نراه في أسواقنا ولا أعتقد أن هناك أحدا من التجار يستطيع أن يقول غير ذلك.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    تشجيع الصناديق والبنوك على التمويل ضرورة حتمية للتغلب على المعوقات
    رئيس مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة : أسسنا أول حاضنة أعمال ومولنا 500 مشروع

    وليد العمير (جدة)
    اكد نائب رئيس غرفة جدة ورئيس مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة زياد البسام ان ابرز المشكلات التي تعوق المنشآت الصغيرة هي ضعف التسويق والتمويل وقلة العمالة واشار في حوار اجرته معه «عكاظ» الى ان المركز مول اكثر من 500 مشروع صغير بالتعاون مع صندوقي المئوية وعبداللطيف جميل وانشأ اول حاضنة اعمال مكتبية بالمملكة واعد 100 دراسة جدوى اقتصادية استرشادية اولية لمشاريع صغيرة. وفيما يلي الحوار:
    التمويل هو العنصر الاهم لقيام المنشآت الصغيرة. ماذا قدمت في هذا الجانب؟
    - من اهم عوامل الدعم للمنشآت الصغيرة هو التمويل لذا فقد عملت إدارة مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة التابع لغرفة جدة جاهدة على تشجيع صناديق التمويل والبنوك لتمويل هذه المنشآت مع المركز. ونظرا لصعوبة حصول المنشآت الصغيرة على التمويل اللازم من البنوك المحلية فقد بدأت فكرة استقطاب الصناديق الخيرية وصناديق خدمة المجتمع لهذا المجال. كما تزامن التوجه مع إنشاء كل من صندوق عبداللطيف جميل لخدمة المجتمع وصندوق المئوية في نفس الوقت.
    واصبح المركز بجهود القائمين عليه الذراع الايمن لصناديق دعم وتمويل المشاريع الصغيرة اذ حصل على وسام وتكريم خاص من صاحب السمو الملكي الامير عبدالعزيز بن عبدالله (رئيس مجلس امناء صندوق المئوية) مقابل الخدمات التي قدمها المركز للصندوق في بدايته التجريبية من استقبال للمتقدمين واختيار المشاريع القابلة للتنفيذ ومساعدة المبادرين في اعداد دراسات الجدوى لمشاريعهم. وتم تمويل اكثر من 400 من اصحاب وصاحبات الاعمال الجدد من خلال صندوق عبداللطيف جميل ضمن اتفاقية التعاون بين الطرفين بمبلغ تجاوز الاربعة ملايين ريال. كما تم تمويل اكثر من 100 من اصحاب وصاحبات الاعمال الجدد من خلال صندوق المئوية ولازال هذا التعاون قائما ومستمرا لخدمة هذه الشريحة الهامة من عملاء الغرفة والمركز.
    مؤسسات لدعم المبادرين
    كيف هي تجربة حاضنات الاعمال؟ وما الذي قام منها فعليا؟
    - نشأت فكرة تأسيس حاضنة الاعمال مع تأسيس مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة بالغرفة وتبنيت الفكرة كأحد الاهداف الاستراتيجية للمركز. وتعتبر الحاضنات بأنواعها المكتبية والتقنية والتجارية والصناعية حجز الزاوية لنشأة المشاريع الجديدة، وكان للمركز فضل السبق في تأسيس اول حاضنة اعمال مكتبية في المملكة، فقد اعتمد مجلس ادارة الغرفة في الدورة الثامنة عشرة المبلغ اللازم لتأسيس حاضنتين مكتبيتين (رجال ـ سيدات) فتم تنفيذ اول حاضنة اعمال مكتبية للسيدات وحاضنة اخرى للرجال اطلق عليها اسم ( مراكز دعم الاعمال) وتضم 36 مكانا متخصصا لدعم كل صاحب وصاحبة عمل كما تم الحصول على مساحة 1745 مترا مربعا بالمدينة الصناعية لاقامة حاضنة اعمال تقنية صناعية وما زالت تحت الدراسة والتأسيس.
    تواصل ميداني
    ماذا تقدمون للمنشآت الصغيرة بعد قيامها؟
    - تعتبر الزيارات الميدانية لمواقع المنشآت الصغيرة وسيلة من الوسائل التي تتواصل بها غرفة جدة مع اصحاب المشاريع الصغيرة والتي غالبا ما تحتاج الى وقوف الجهات الداعمة لها لاكمال نجاحها واستمرارها في السوق ومن ثم نموها وقد انطلقت هذه الفكرة مع نهاية عام 1426هـ بطريقة تجريبية تحت اشراف ادارة الدعم العام حيث قام المختصون بمركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة بزيارة 60 مشروعا صغيرا من مختلف الانشطة التجارية في مدينة جدة وذلك لعمل تصور كامل وبرنامج تنفيذي لهذه الزيارات وتحديد جميع الاحتياجات اللازمة لتنفيذ 2000 زيارة ميدانية لمواقع المنشآت الصغيرة عام 1427 وتم حصر المشاريع التي تمت زيارتها ومواقعها والتعرف على شكلها واقعيا وطريقة عملها الفعلي وانشطتها وما تتطلبه للبدء في العمل بشكل اكثر نجاحا.
    كما تم حصر اهم اسباب المشاكل التي تعترض المنشآت الصغيرة وحسب ادلاء اصحاب هذه المنشآت التي تمت زيارتها وباستخدام استمارة (قياس اداء منشأة صغيرة) كانت النتيجة1ـ
    - مشكلة اجراءات حكومية (عمالية وبلدية) 11.11 %
    - مشكلات تمويلية 3.7 %
    - مشكلات العمالة 29.63%
    - مشكلات تسويقية 18.52%
    - مشكلات فنية 7.41 %
    - مشكلات تنظيمية وادارية 25.93%
    - مشكلات معلوماتية 3.7%.
    انجزنا 100 دراسة
    هل هناك مبادرات بتوفير دراسات عن جدوى بعض المشاريع الصغيرة وعرضها على الراغبين؟
    - تحديد الفرص الاستثمارية يعد احد اهم عناصر نجاح المشاريع الصغيرة مهما كان نشاطها لذا اولى مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة جل اهتمامه لتقديم الفرص المناسبة في مدينة جدة وقد اعد حتى الآن 100 دراسة جدوى اقتصادية استرشادية اولية لمشاريع صغيرة.
    هذا وقد تم الاتفاق مع شركة تطوير الامتياز التجاري (FDS) على توفير فرص استثمارية لمشاريع صغيرة من خلال الامتياز التجاري بتكاليف تقديرية لا تتجاوز 100 الف ريال.
    كما تم تحديد 51 فرصة استثمارية من خلال وكلاء او امتياز تجاري مع شركات محلية واقليمية. بالاضافة الى ان المركز عمل على اعداد دليل ( الف فكرة وفكرة استثمارية) لمساعدة الشباب في تحديد الافكار المناسبة لهم ولواقع السوق من حولهم، تسهل على المستثمر وترشده في اعداد الدراسة الخاصة بمشروعه.
    خبرات عالمية
    ماذا عن الاستفادة من تجارب الآخرين في دعم المنشآت الصغيرة؟
    - من منطلق التعاون بين غرفة جدة والجهات العالمية المتخصصة في دعم المشاريع الصغيرة قام مركز جدة لتنمية المنشآت الصغيرة بعمل عدة اتفاقيات لنقل الخبرات والتجارب العالمية لمنفعة رواد ورائدات الاعمال وكذلك اصحاب وصاحبات المنشآت الصغيرة القائمة حيث تم توقيع اتفاقية مع الشركات الماليزية المتطورة MDC لنقل خبرات وتقنيات الاتصالات وتم التنسيق مع المعهد العالمي للتعليم IIE لترتيب زيارة مديرة برنامج التعليم بالشرق الاوسط، وكذلك تم عمل اتفاقية تعاون استراتيجي بين المركز والصندوق الاجتماعي للتنمية بجمهورية مصر العربية لنقل خبراتهم في دعم وتطوير المنشآت الصغيرة وحاضنات الاعمال الصناعية والتقنية.







    النقل الجماعي تشتري 150حافلة جديدة
    عكاظ ( جدة )
    وقع المهندس عبد الله بن عبد الرحمن المقبل وكيل وزارة النقل للطرق رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للنقل الجماعي
    “سابتكو” عقد شراء 150 حافلة جديدة تنضم إلى أسطول حافلات النقل الجماعي لدعم نشاطها في السوق المحلية. أوضح المهندس خالد بن عبد الله الحقيل مدير عام “النقل الجماعي”، أن الصفقة تأتي في إطار خطة الشركة لتطوير أسطولها بأحدث ما توصلت إليه التقنية. وأضاف المقبل أن الشركة تحرص على تلبية حاجات المواطنين والمقيمين في تنقلهم بين مدن المملكة وذلك تجاوبا مع حركة النقل بين المدن حيث قامت بافتتاح خطوط جديدة خلال الصيف وتشمل، (حائل - رفحاء)، و(بريدة - حائل - سكاكا)، وكذلك تشغيل رحلة بين (المدينة المنورة - القريات)، (الدمام - جازان)، و(الخرج - أبها وخميس مشيط).

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  18 / 8 / 1428هـ نادي خبراء المال

    مؤشر السوق يواصل توغله صعودا بمدد بنكي ومكاسب تتجاوز 24 مليار ريال

    تحليل : عائض المالكي
    واصل سوق الأسهم السعودية ارتفاعاته المتتالية مسجلا هذا الأسبوع ارتفاعا بلغت نسبته 1.70 في المائة بعد إغلاقه عند مستوى 8226.97 نقطة أي بزيادة أسبوعية بلغت 137.88 نقطة، وبهذا يكون السوق قد أضاف الى رصيده أكثر من 24.17 مليار ريال خلال هذا الأسبوع لترتفع قيمته السوقية الى 1.39 تريليون ريال مقابل قيمته الأسبوع الماضي والتي كانت عند 1.37 تريليون ريال.وكانت السمة الغالبة على تداولات هذا الأسبوع هي استمرارية ومواصلة السوق ارتفاعاته بدعم ملحوظ من قطاع البنوك الذي شهدت مصارفه نشاطا ملحوظا تفاعلا مع قرار مجلس الوزراء القاضي بمساواة الخليجيين أسوة بالمواطنين وفك القيود على نسبة التملك في قطاعي البنوك والتأمين ،وفي السياق ذاته استمرت عمليات المضاربة التصاعدية البحتة في قطاع التأمين والتي لاتزال شركاته تسيطر على قائمة الشركات الأكثر ارتفاعا . اما على صعيد التعاملات الأسبوعية فقد شهدت ارتفاعا في مجملها حيث بلغت كمية الأسهم الأسبوعية المتداولة 1.10 مليار سهم مقابل 995.83 مليون سهم للأسبوع الماضي وبقيمة إجمالية مرتفعة بلغت 56.84 مليار ريال مقارنة بنحو 52.56 مليار ريال للأسبوع الماضي أبرمت فيها أكثر من 1.41 مليون صفقة مقابل 1.29 مليون صفقة خلال الأسبوع الماضي. وبذلك ترتفع مكاسب مؤشر السوق منذ بداية العام الحالي(2007م) الى ربحية نسبتها 3.70 في المائة بنهاية هذا الأسبوع مقارنة بمكاسبه الأسبوع الماضي والتي كانت عند 1.96 في المائة،ويكون قد انخفض بنسبة 60.13- في المائة وبخسارة -12407.89 نقطة منذ يوم( 25 فبراير 2006م) والمتمثلة في أعلى قمة وصل إليها المؤشر العام في تاريخه. من جهة أخرى، فقد شهدت أسعار النفط ارتفاعا هذا الأسبوع في ظل قلق المتعاملين على حجم الإمدادات إثر أنباء عن خلل في أحد مصافي النفط الأمريكية في تكساس واستمرار تراجع مستويات النفط الأمريكية، حيث أغلق سعر برميل نفط غرب تكساس يوم 28 أغسطس مسجلاً 71.76 دولار للبرميل بارتفاع قدره 2.3 دولار أي مانسبته 3 في المائة عن سعره قبل أسبوع.
    وعلى مستوى الأداء الأسبوعي للقطاعات فقد شهدت خمسة قطاعات ارتفاعا في قيمها السوقية فيما تراجع اثنان وبقي اخر عند مستواه السابق دون تغيير.وجاء قطاع التأمين متصدرا قائمة أكثر القطاعات ارتفاعا من ناحية القيمة السوقية حيث ارتفع بنسبة 18.37 في المائة وبزيادة بلغت 5.04 مليار ريال لترتفع قيمته السوقية الى 32.48 مليار ريال(بعد إضافة شركتي السعودية الهندية وأسيج إليه هذا الأسبوع) ، يليه ارتفاع قطاع الزراعة بنسبة 9.53 في المائة وبزيادة 991.25 مليون لتصبح قيمته السوقية 11.38 مليار ريال ،تلاه ارتفاع قطاع البنوك بنسبة 4.97 في المائة وبزيادة 19.43 مليار لتصبح قيمته السوقية 410.71 مليار ريال. و جاء قطاع الاسمنت مرتفعا بنسبة طفيفة بلغت 0.30 في المائة مضيفا 180 مليون ريال لترتفع قيمته السوقية الى 59.67 مليار ريال، تلاه ارتفاع قطاع الصناعة بنسبة 0.27 في المائة مضيفا 1.37 مليار ريال لترتفع القيمة السوقية لهذا القطاع إلى سقف 509.17 مليار ريال.من جهة أخرى تراجع قطاع الاتصالات بنسبة -1.38 في المائة وبخسارة 2.5 مليون ريال لتتراجع قيمته الى 178.62 مليار ريال ،تلاه تراجع قطاع الخدمات بنسبة طفيفة بلغت -0.25 في المائة فاقدا 354.81 مليون ريال لتنخفض قيمته السوقية عند 144.40 مليار ريال، فيما ظل قطاع الكهرباء مستقرا عند مستواه السابق والمتمثل في مستوى 47.91 مليار دون تغيير.
    اما على صعيد أداء الشركات خلال هذا الأسبوع فقد جاءت الشركة السعودية الهندية متصدرة قائمة أعلى الشركات ارتفاعا بنسبة بلغت 1502.50 في المائة ليرتفع سعر السهم عند 160.25 ريال، تلتها شركة أسيج بنسبة ارتفاع بلغت 1225 في المائة عند 132.50 ريال، تليها الاهلي للتكافل بنسبة ارتفاع بلغت 53.51 في المائة عند 246 ريالا ثم شركة تبوك الزراعية المرتفعة بنسبة 31.40 في المائة عند 79.50 ريال. ومن جهة أخرى تصدرت شركة سدافكو قائمة أكثر الشركات انخفاضا بنسبة تراجع بلغت -8.06 في المائة لتتراجع قيمة السهم عند 57 ريالا، تليها المصافي بنسبة تراجع أسبوعية بلغت -3.46 في المائة عند مستوى 251 ريالا، يليها تراجع المملكة القابضة بنسبة -2.17 في المائة عند 11.25 ريال ، ثم كيان السعودية المتراجعة بنسبة -2.04 في المائة عند 12 ريالا.
    المكررات الربحية
    يوضح الجدول المرفق مدى استمرارية جاذبية السوق للاستثمار كمكرر ربحي حيث وصل بإغلاق الأربعاء الماضي عند 17.51 مرة ، يتصدرها قطاع الاتصالات كأفضل قطاع يمتاز بانخفاض مكرره الربحي بعد وصوله بنهاية تداولات الأسبوع عند 13.83 مرة، تلاه قطاع الاسمنت بمكرر ربحية بلغ 14.79 مرة، ثم قطاع البنوك عند 15.89 مرة، يليه قطاع الصناعة عند 16.13 مرة، فيما جاء قطاع الزراعة بمكرر ربحية بلغ 101.74 مرة وهو مكرر مرتفع الخطورة يليه قطاع التأمين بمكرر 54.89 مرة. ثم قطاع الخدمات بمكرر ربحية عند 46.89 مرة، وأخيرا قطاع الكهرباء بمكرر 32.26 مرة ،.والجدول يبين مزيدا من التفاصيل عن أفضل الشركات كمكررات ربحية.
    التحليل الفني للسوق
    واصل مؤشر السوق ارتفاعاته المتتالية لأسبوعه الرابع على التوالي منطلقا من قاعه الأسبوعي والمتمثل في مستوى 8048.33 نقطة حيث شكل حاجز الـ8 الاف دعما جيدا للمؤشر العام ليمكنه من مواصلة الصعود بدعم من قطاع البنوك الذي كان القائد الحقيقي للمؤشر هذا الأسبوع والذي استطاع ان يقفز بالمؤشر فوق حاجز الـ8200 ليكون قمة اسبوعية عند مستوى 8247.85 نقطة بنهاية تداولات الاسبوع وهي تعد اعلى قمة وصل اليها مؤشر السوق منذ بدء قناته الصاعدة في 2 يوليو الماضي. وحسب المعطيات الفنية للسوق يشير مؤشر التدفق النقدي MFI الى مدى ايجابية تدفق السيولة ودعمها للسوق نتيجة التحرك البنكي بلاشك حيث وصل المؤشر عند 74.31 أي بالقرب من خط الـ80 والذي يعد اختراقه بداية مناطق جني الارباح لينضم الى بقية المؤشرات التي لاتزال تتواجد في هذه المناطق كمؤشر القوة النسبية rsi والذي يتواجد في مناطق متطرفة داله على التشبع الشرائي حيث يتواجد المؤشر عند 79.2 وحدة وهو لم يعط أي انكسار سلبي بعد ولكن كلما زاد توغله داخل هذه المنطقة كلما زادت احتمالية حدوث جني الأرباح ، كما يلاحظ ايضا ان مؤشر (stochastic) يتواجد في نفس المناطق الناتجة عن عمليات الاكتفاء الشرائية عند مستوى 88 متخذا المسار الافقي نتيجة الإنهاك الصاعد له ، هذا التواجد للمؤشرات الفنية في مناطق جني الارباح مع استمرارية مواصلة الارتفاع وسط غياب عمليات جني الارباح ماهو الا نتيجة طبيعية لإستراتيجية تبادل الادوار بين القياديات لدعم المؤشر فبعد دعم كل من سابك والراجحي والاتصالات للمؤشر العام خلال الفترة الماضية نراها هذا الاسبوع تعود الى التهدئة وجني الارباح لتسلم زمام الأمور للقطاع البنكي الذي يمتاز بجاذبية مكرراته الربحية فضلا عند استفادته من القرار القاضي برفع قيود التملك عن الخليجيين أسوة بالمواطنين في هذا القطاع ليصعد بالمؤشر معززا قوة اتجاهه الصاعد وهذا ما يبينه بوضوح مؤشر Aroon up الذي يتواجد بقوة عند سقفه الاعلى والمتمثل في مستوى الـ100 وهذا ما سيعزز مسيرة الاتجاه الصاعد مع تماسك المؤشر خلال الفترة المقبلة وان حدث بعض موجات جني الأرباح الصحية لتثبيت أرضية المؤشر العام.
    اما على مستوى نقاط الدعم والمقاومة التي يجب مراقبتها خلال الأسبوع القادم فيواجه مؤشر السوق بمشيئة الله نقطة مقاومة أولى عند مستوى 8270 نقطة يليها مقاومته الثانية عند مستوى 8287 نقطة ثم مقاومة ثالثة عند 8348 نقطة، فيما يحظى حال تراجعه بدعم أول عند مستوى 8161 نقطة يليها دعمه الثاني عند 8126 نقطة ثم دعم آخر عند 8025 نقطة.







    الاستثمار في عقود السلع يشهد الكثير من المشاكل

    سعيد الأبيض ـ جدة
    يخشى مختصون وعاملون في الاقتصاد المحلي من زيادة ونمو الاستثمار في العقود الآجلة وعقود السلع وانعكاس ذلك على الاقتصاد المحلي بسبب نقص السيولة النقدية المتوفرة في المجتمع وانكماش الاقتصاد .. مشيرين الى أن خسائر الاستثمار في عقود السلع لا تتوقف عند حجم الاستثمار المدفوع في بداية العقد وانما يتكبد المستثمر مبالغ مالية إضافية لا يمكن تحديدها وعلى المدى الطويل وفي أوقات متفاوتة.
    وطالب عدد من المستثمرين بضرورة الحد من تفشي هذه الظاهرة وتكثيف جميع الجهود والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة للحد من ظاهرة الاستثمار في العقود الاجلة موضحين أن هناك خسائر مالية كبيرة يتكبدها المستثمر في حال ارتفاع أسعار السلع بعد توقيع العقد .. وتأتي هذه المطالب في أعقاب ارتفاع كافة السلع في السوق العالمية وبعض العملات الأجنبية التي يستثمر فيها رجال الاعمال خاصة وان إحصائيات غير رسمية تشير الى أن حجم الاستثمار في العقود الآجلة يتجاوز 23 في المائة .
    أكثر ما يتخوف منه العاملون في المجال البنكي أن يرتفع الطلب للاستثمار في هذه المجالات خلال الفترة القادمة الأمر الذي ينعكس سلبا على المجتمع في تسريح أعداد كبيرة من الموظفين وزيادة أعداد البطالة.
    وكانت عدد من البنوك الدولية طالبت بالامتناع عن الاستثمار في العقود الاجلة وعقود الفروقات ومبادلة العملات الأجنبية والمعاملات المالية الأخرى بأموال لايمكن تحمل خسارتها .. وجاءت مخاوف البنوك الدولية بعد أن شهدت منطقة الشرق الأوسط ارتفاع معدل الاستثمار في العقود الآجلة خلال السنوات الماضية , وتدني حجم الاستثمار في محافظ استثمارية أخرى ومتنوعة.
    وأكدت مصادر اقتصادية أن الاستثمار في العقود الاجلة يفقد القيمة الشرائية لرأس المال , فيما تنقص قيمته عند استحقاق المبالغ الاستثمارية , إضافة إلى أن المدة الزمنية ما بين العقد وانتهاء الصفقة , يمكن استثمارها في محافظ استثمارية اخرى يكون عائدها المالي اسرع .
    وتعتبر قيمة الاستثمارات المعرب عنها بعملة أجنبية معرضة للنقص أو الزيادة نتيجة التغير في أسعار التبادل .
    لذا فإن عقود السلع لا يمكن الاستثمار فيها الا للعملاء القادرين على مواجهة الأخطار في السوق , وتحمل الخسائر المالية المتوقعة من غير التأثير على المجتمع. وتسعى الجهات المختصة خلال الفترة القادمة لعقد العديد من الندوات والمحاضرات لتوضيح الرؤى أمام المستثمرين وتبين مخاطر الاستثمار في العقود الاجلة . ومن جهة اخرى يعول المراقبون على تنوع الاستثمارات وعدم التقيد بمحفظة , وذلك لتنوع الفائدة والمردود المالي على المستثمر والمجتمع , والتوافق مع الطفرة التي تشهدها البلاد في العديد من المجالات التي تفتح الخيار امام رجال الاعمال لعدم التقيد بنوع واحد وفتح الافاق للجميع.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 18 / 8 / 1428هـ

    أرض الـ 140 مليون تخصني .. شراكتي مع العطياني ألغيت .. وأنتظر حكم التمييز

    عثمان الشيخي - جدة
    نفى احمد سليمان الصريصري مستثمر البورصة العالمية والذي صدر بحقه مؤخرا حكم بالسجن 15 عاما والحرمان من السفر مدة 10 اعوام تبدأ اعتبارا من انتهاء محكوميته الى جانب التحفظ على امواله وممتلكاته الى ان يعيد كامل اموال المساهمين لديه .. نفى ان يكون صالح العطياني هامور المساهمات العقارية وبطاقات (سوا) الموقوف حاليا في سجن بريمان بجدة شريكا له في ملكية الارض الواقعة على كورنيش جدة والمقدرة قيمتها بما يقارب 140 مليون ريال مشيرا الى ان شراكته سواء مع العطياني او غيره لم تتجاوز الشراكة في المؤسسة وتم إلغاؤها في وقت سابق اما الارض فهي املاك خاصة بي وانا على اتم استعداد لتقديم ما يثبت رسميا ملكيتي لتلك الارض لأي جهه رسمية.
    واضاف ان مايتردد حول الارض لا اساس له من الصحة .. واشار خلال حديثه للمدينة في آخر جلسة له في ديوان المظالم الى انه من اكثر المتابعين للصحافه وكل ما يكتب فيها مبديا انزعاجه من بعض ما يتناقله البعض من الاعلاميين حول قضيته واموال المساهمين واتهامهم له بالنصب والاحتيال .. وكأنهم اي الصحافيين نصبوا انفسهم قضاة ليطلقوا عليه تهمة النصب والاحتيال بالرغم من ان هذه التهمة لم توجه له من قبل ديوان المظالم.
    وقال: اذا كانت المحكمة الجزئية في جدة قد وجهت لي تلك التهمة واصدرت حكمها بسجني 15 عاما فأنا لم اقبل بالحكم وقد اعترضت عليه وحاليا انتظر حكم هيئة التمييز .. مشيرا الى انه شخص مستثمر وليس مجرما بدليل انه أقر بأموال كل من ساهم لديه واصدر بها صكوكا من خلال المحكمة والديوان وسبق ان سلم عددا من رؤساء المجموعات ما نسبته 20 في المائة من رأس المال الا ان اولئك لم يعيدوا الاموال للمساهمين .. وهذا ليس من اختصاصي كما انني سلمت عددا من رؤساء المجموعات ارباحا كبيرة .. وحاليا انا اطالب بإعادة 204 ملايين ريال عبارة عن فروق في الارباح.
    واضاف يقول: المساهمون لدي ساهموا بمحض ارادتهم وقدموا اموالهم لأقوم باستثمارها ومثل هذا مثبت بعقود واوراق وسندات رسمية ومؤسستي مرخص لها بالعمل في هذا المجال بموجب سجل تجاري رسمي صادر من وزارة التجارة .. بمعنى انني لم اغتصب حقوق الغير حتى انه لم يتهمني اي من المساهمين بتهمة النصب والاحتيال .. وتابع الصريصري يقول وهو يتحدث للمدينة امام عدد من رؤساء المجموعات: انا اعترفت بكامل حقوقكم المالية وعملت كل ما يمكن عمله ولكنكم انتم لم تخدموا قضيتكم .. اذا ماذا تريدونني ان افعل؟
    وحول رفضه الاعتراف بمساهمات البعض من المساهمين قال الصريصري: من ساهم عن طريق احد رؤساء المجموعات عليه مراجعته اما من ساهم لدي واودع امواله في حسابي مباشرة فهؤلاء قد اعترفت بحقوقهم ولكن ان يساهم الشخص عن طريق رئيس مجموعة ويأتيني مباشرة ليحملني المسؤولية فهذا شيء لا يقره العقل او المنطق.







    بيع بطاقات هواتف مسحوبة الرصيد .. والأرباح فلكية


    تشهد اسواق الاتصالات ومستلزمات الجوال في مختلف المناطق السعودية خلال الفتره الحالية الكثير من التلاعبات والتحايلات واختراق الانظمة من قبل مجموعات من المستفيدين الذين يستغلون الوضع لجمع اكبر كمية من المبالغ لحساباتهم الخاصة .. وخاصة في مجال الاستفادة من العروض التي تطرحها شركتا موبايلي والاتصالات السعودية نتيجة المنافسة بينهما في السوق السعودي .. لتحقق هذه المجموعات ارباحا خيالية قد تفوق في ارقامها ارباح الوكلاء والموزعين انفسهم.
    وكشفت آخر الجولات الميدانية للمدينة في جدة ان مجموعات من العمالة الوافدة تقوم بتسويق مايتم طرحه من عروض لشركات الاتصالات ولكن بطرق مختلفة .. بعد ان يتم الاستحواذ على الكمية الاكبر من تلك العروض وبطرق غير مشروعة لطرحها في السوق السوداء وبيعها سواء كانت شرائح بارقام او شرائح شحن .. استغلالا لحاجة المستهلكين الى شرائح جاهزة بدون اجراءات وبدون سداد للمديونيات السابقة. المواطن ماجد السبيعي يؤكد من جانبه انه شاهد ارقاما وشرائح تباع بأسعار غير التي حددت لها من قبل شركات الاتصالات .. مشيرا الى انه سبق وان قام وفي اكثر من مرة بشراء شرائح وارقام وكذلك قام بشحن بطاقته من خلال تحويل الرصيد وليس الحصول على بطاقة شحن .. وارجع ذلك الى ان اصحاب المحلات يشحنون جوالاتهم بأرصدة الشرائح التي يشترونها ومن ثم يبيعون الرصيد لوحده والبطاقات لوحدها لتكون ارباحهم مضاعفة.
    ويقول محمد الششتاوي بائع في احد محلات الجوالات ان ممارسة هذا النشاط يحدث عادة من قبل بعض المندوبين اذ ان هناك اشخاصا يقومون بجمع اكبر عدد من البطاقات وصور الاقامات ليحصلوا على اكبر عدد من شرائح الهاتف الجوال التي تم طرحها بمميزات مثل زيادة الرصيد او اضافة شريحة ليقومون بعد ذلك بتحويل الرصيد المالي لبيعه على حدة وكذلك بيع الشريحة لوحدها .. مشيرا الى ان مثل هذا العمل يحقق ارباحا خيالية لاصحابه .. وقبل فتره طرحت شركة الاتصالات عرضا بمنح شريحة جوال بـ 100 ريال واخرى شريحة مجانية واستفاد البعض من هذا العرض من خلال شراء اكبر عدد من الشرائح وقام ببيعها بأقل من 200 ريال لاصحاب المحلات وبمكسب مالي قد لا يقل عن الـ 80 ريالا للبطاقتين ليقوم اصحاب المحلات ببيعها وبطريقة مختلفة عن الموزع فهناك من يبيع الشريحة بعد ان يقوم بتحويل الرصيد وهناك من يبيعها بالرصيد وبنفس القيمة المهم في نهاية الامر أن الجميع مستفيد.
    وفي احدى البقالات يقول محمد يعقوب انه يبيع شرائح الموبايلي بأسعار متواضعة قد لا تتجاوز الـ 50 ريالا ولكن بعد ان يسحب منها الرصيد .. مشيرا الى ان هناك ارقاما جيدة يكون سعرها مختلفا عن الارقام الاخرى .. وتابع انا اشتري تلك البطاقات من بعض المندوبين وبطبيعة الحال هم المسؤولون عن الطريقة التي تم بها استخراج البطاقة وعملاء تلك البطاقات هم من الصغار والمقيمين مؤكدا بانه لو لم يحقق منها الفائدة لما قام بشرائها.
    اما نصار شيما باكستاني يعمل في احد محلات بيع الجوالات فأكد من جانبه ان هناك من يعمل على الاستفادة من عروض شركات الاتصالات وموبايلي التي تطرح في الاسواق عادة للعميل وقال عندما تطرح اي من شركتي الاتصالات وموبايلي شرائح بسعر 100 ريال ورصيد 150 ريالا يكون هناك من يعمل على شراء اكبر عدد من تلك الشرائح لبيعها على اصحاب المحلات بسعر مغر يختلف عن سعرها الحقيقي ليجد صاحب المحل نفسه انه مستفيد هو الآخر .. ويقول اقبال عالم يعمل في احد المحلات ان هناك من يستفيد من عروض الشحن ايضا فهناك على سبيل المثال بطاقات شحن بـ 300 ريال ورصيدها 450 ريالا مثل هذه البطاقات عندما تشحن مئات البطاقات منها في شريحة واحدة او في عدة شرائح وتقوم ببيعها فأنت بالتالي تحقق ارباحا خيالية اذ ان المكسب في كل بطاقة قد يصل الى 150 ريالا. حمود الغبيني المتحدث الرسمي في شركة اتحاد اتصالات (موبايلي) نفى من جهته علمه بما يحدث في سوق الاتصالات من تلاعبات وقال نحن في الشركة نتعامل رسميا مع سبعة وكلاء وهؤلاء يتعاملون مع موزعين وبالتالي فانه من غير المعقول ان نتحمل اخطاء الآخرين اضف الى ذلك اننا غير مستعدين لقبول اي اخطاء او تجاوزات تحدث يمكن لها ان تسيء لسمعة شركتنا في السوق ولو افترضنا وحدث اي خطأ من اي وكيل فنحن لن نتأخر في إلغاء الوكالة لذلك احب ان اؤكد بأننا لا نعلم ببعض ما يحدث من تجاوزات. وليس لنا علاقه بها.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 28 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-11-2007, 02:57 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 9 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 21-09-2007, 05:12 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 15-06-2007, 05:13 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 08-06-2007, 05:14 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 19/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 09-03-2007, 03:48 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا