البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 4/2/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 4/2/1427هـ

    انتكست بعد أن تعافت لمدة يوم ونصف
    الأسهم السعودية تفقد 765 نقطة في "يوم الخميس الدامي"



    دبي – العربية.نت

    انتكست الأسهم السعودية اليوم الخميس 2/3/2006 بعد أن تعافت من موجة الهبوط لمدة يوم ونصف, وانخفض مؤشر السوق أكثر من 765 نقطة أي قرابة 4 % ليصل إلى مستوى 18486 نقطة. وتراجعت أسهم 76 شركة منها عدد كبير بنسبة التذبذب القصوى ولم يفلت من الهبوط إلا "أسمنت القصيم" التي ارتفعت 1.1 %.

    وغلب اللون الأحمر على شاشات التداول ليسجل "يوم الخميس الدامي" هبوط كل القطاعات بدون استثناء, وسجل "الزراعة" 4.94 % والتأمين 4.93 % و"الكهرباء" 4.78 % و"الاتصالات" 4.28 % و"الخدمات" 4.56 % و"الصناعة" 4.25 % و"البنوك" 3.36 %.

    وبلغت قيمة التداولات 6.279 مليار ريال (الدولار يعادل 3.75 ريال), وعدد الأسهم المتداولة 8.1 مليون سهم وعدد الصفقات 99.3 ألف صفقة, الأمر الذي يعكس تراجعاً كبيراً مقارنة بحجم التداول خلال اليومين الماضيين.

    وقال مدير مكتب "محمد شميمري" للاستشارات محمد شميمري إن المؤشر تراجع عن حاجز الدعم القوي دون مستوى 18600 نقطة, وإنه توجد عروض بيع كثيرة مقارنة بعروض شراء قليلة, وإن بعض الصناديق تواجه طلبات من جانب المساهمين بتسييل أسهم.

    وذكر رداً على سؤال لقناة "العربية" الفضائية بشأن توقيت القرارات الأخيرة التي أصدرتها هيئة السوق المالية, إن التوقيت له دور ولعل الجميع يتعلم من الدرس واختيار الأوقات الأنسب لإصدار القرارات, فإذا كانت جذرية لابد أن تتاح فرصة لـ"هضمها" من جانب المستثمرين فيتم الإعلان عنها في وقت الإجازات على سبيل المثال.

    وعن دور الهيئة, قال إنه تنظيمي وليس استشارياً, وليس مطلوبا منها أن تعلن أن السوق بخير, لأنه ليس هناك هيئة مالية في العالم تصدر بيانات لتقول إن السوق بخير أو تدعو المستثمرين للشراء.

    ومن جانبه, دعا استاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبد العزيز ياسين الجفري المستثمرين إلى أن يتعاملوا بنوع من الحذر والحكمة لأن الهبوط غير طبيعي ولا يوجد تفسير منطقي له خاصة أن النتائج المالية للشركات عن الربع الأول من العام الجاري لم تصدر لكي يقول أحد انها سبب التراجع.

    وأضاف أن البعض يفسر الهبوط بانتقام "هوامير السوق" معرباً عن أمله أن يكون هناك إيضاحات بهذا الشأن, وأنه لا يدري إن كانت البنوك بدأت في بيع الأسهم المرهونة لديها وفق قواعد البيع وذلك لحماية القرض الذي منحته لمالك الأسهم.

    وأوضح أن بعض البنوك تبيع الأسهم المرهونة لديها إذا هبط السعر إلى مستوى معين وذلك لإيقاف الخسائر في حال استمر الهبوط, مشيرا إلى أنه تم تحديد أحجام القروض قبل فترة لكن لم تُحدد الإجراءات التي تتبع في حالة البيع.

    وقال إن الأسعار تراجعت إلى مستواها قبل شهرين وهذا وقت مناسب للشراء لكن المشكلة في السيولة فالناس مجبرة على البيع بسبب أحجام القروض والمديونيات لصالح البنوك.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    بعد زوال الأورام التي علقت بالسوق
    الأسهم السعودية أصبحت مغرية خاصة العوائد والقيادية



    عبدالعزيز حمود الصعيدي
    تعرضت سوق الأسهم السعودية خلال الأسبوع الماضي لحركة تصحيح كانت متوقعة منذ وقت طويل، خاصة بعد أن اختبر المؤشر الرئيسي الحاجز النفسي عند 20 ألف نقطة، وكان المتوقع أن تتم عملية التصحيح يومي السبت والأحد، وتعود السوق لوضعها الطبيعي يوم الاثنين بعد إزالة الأورام التي علقت ببعض الأسهم، وتخفيف وزنها من الترهل الذي أصابها، ولكن المؤسف أنه تم استغلال عملية التصحيح هذه من قبل البعض للدفع بالسوق إلى حالة انهيار، تكبد خلالها صغار المضاربين والمستثمرين خسائر ربما كانت فادحة، خاصة أولئك الذين اندفعوا إلى البيع خوفا من الأسوأ، مع أنهم بالفعل هم من أوصل الوضع إلى الأسوأ. فمن المعروف أنه في حالات التصحيح، تقتصر العملية على الأسهم المسرطنة، أي تلك المنتفخة سعريا دون أسباب جوهرية، ولكن ما حدث في السوق خلال الأسبوع الماضي طال جميع الأسهم دون استثناء، بما في ذلك تلك الأسهم التي تعتبر فرصة استثمارية بكل المقاييس، وهذا جاء لعدة أسباب لعل من أبرزها وفي الدرجة الأولى قلة وعي الغالبية العظمى من المتعاملين في السوق بنوعية الأسهم التي بين أيديهم، فاختلط الحابل بالنابل، والحقيقة التي لا تقبل الجدل أن هناك الكثير من الأسهم السعودية تعتبر فرصة لن تتكرر لمن يريد أن يدخل إلى السوق، وسبق أن تكرر مثل هذا السيناريو أكثر من مرة، وندم الكثيرون، خاصة أولئك الذين فرطوا في الأسهم الجيدة التي يمتلكونها. وثاني الأسباب التي أدت إلى تدهور السوق أنه ربما ضغطت بعض البنوك على الذين يتعاملون مع التسهيلات وطلبت منهم تغطية حساباتهم المكشوفة، وهذه من الحالات التي يمكن أن تؤدي إلى تدهور فيها أسعار الأسهم القيادية، أسهم النمو، وأسهم العوائد، فالبنوك ربما لا تمنح تسهيلات على الأسهم المسرطنة، والأسهم التي لا تمتلك مقومات البقاء، وأما السبب الرئيسي الثالث الذي أدى إلى تدهور أسعار جميع الأسهم في السوق فهو عدم ثقة الكثيرين من المستثمرين بما يعملون، خاصة بسبب انعدام الثقافة الاستثمارية من جهة وقلة المعرفة حتى بأبجديات تقييم الأسهم، وهذه كارثة بكل المقاييس، وحسب ما يراه الكثيرين من المراقبين والمحللين والمستثمرين الجادين فالسوق سوف تتعافى بعد زوال الأسباب، بما في ذلك إحجام بعض الهوامير عن الدخول إلى السوق، فكثير من الأسهم أصبح الآن عند الأسعار المستهدفة للشراء، والمستثمرون الصغار قادرون على استيعاب هذه الأسهم واستغلال الفرصة بالاستفادة من أسعارها المغرية.
    إلى هنا وأغلق المؤشر الرئيسي لسوق الأسهم السعودية الأسبوع الماضي على 18486,24 نقطة، بعد أن تراجع 2148,62 نقطة توازي نسبة 10,41 في المائة، وقاد هذا التراجع جميع قطاعات السوق دون استثناء، ولكن مؤشرات أداء السوق تنبئ أن الوضع أقل ضررا مما كان متوقعا، حيث أن كميات الأسهم المنفذة، وقيمة الأسهم المتبادلة، وكذلك عدد الصفقات جاءت جميعا أقل من المتوسطات المعتادة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    سوق الأسهم تفقد 2138 نقطة و314 مليار ريال في 6 أيام
    بعد أسبوع الخسائر.. تنويع الاستثمار أمان للمضاربين الصغار


    طارق الماضي - الرياض - 03/02/1427هـ
    عاد مؤشر الأسهم السعودية أمس مرة أخرى إلى انخفاض حاد، حيث انخفضت 76 شركة من اصل 78 شركة تم تداولها في السوق وهبط المؤشر بشكل حاد ليخسر 765.33 نقطة بنسبة 3.98 في المائة، كان ذلك عاملا سلبيا ومحبطا في السوق، ولكن العامل الإيجابي المرفق هو انخفاض حاد أيضا على مستوى إجمالي الكميات المنفذة حيث لم تتجاوز 8.1 مليون سهم نفذت على 99 ألف صفقة بقيمة 6.2 مليار ريال. لكن لنحاول أن نضع تحليلا أكثر تفصيلا لحركات الكميات في السوق يوم أمس، حيث سنجد أنه نفذ من الكميات في نصف الساعة الأول من التداول نحو 3.5 مليون سهم على نحو 38.7 ألف صفقة، ليكون إجمالي الكميات المنفذة خلال الساعة التالية وبالتحديد من الساعة 10:30 حتى الساعة 11:30 صباحا نحو 2.9 مليون سهم على 38.6 صفقة. هنا يبدو بوضوح أن تأثير وجود كميات كبيرة في العرض قبل الافتتاح يساعد على دفع السوق والشركات نحو الهبوط، ذلك الهبوط بعد ذلك ينعكس في اختفاء الطلبات وانحسار العروض مع المزيد من الانخفاض، لذلك نجد أن نصف الساعة الأخير من التداول لم تتجاوز فيه الكميات 1.6 مليون سهم على 21.9 ألف صفقة. وللدلالة بشكل أكثر تحديدا على تأثير الكميات المتراكمة في العروض قبل الافتتاح ومن أصل 3.5 مليون سهم نفذت خلال نصف الساعة الأول من الافتتاح سنجد أن نحو 1.1 مليون سهم نفذت خلال الدقيقة الأولى تقريبا. على مستوى حجم الصفقات المنفذة خلال ربع الساعة الأول بعد الافتتاح الصباحي باستثناء بعض الصفقات الفردية التي تراوحت بين الـ 50 ألف إلى الـ 30 ألف سهم في الصفقة الواحدة وهي لا تتجاوز الخمس صفقات ونفذت على الحد الأدنى من الانخفاض ولم تتجاوز أحجم الصفقات الباقية حجم عشرة آلاف سهم في الحد الأقصى، لنجد أنه في الربع الثاني من الساعة اختفاء كامل للصفقات أكثر من 13 ألف سهم في الصفقة، باستثناء أربع صفقات في نطاق العشرين ألف سهم وعلى الحد الأدنى للانخفاض غابت الصفقات الكبيرة عن التداول في الفترة ما بين الساعة 10:30 إلى الساعة 11:30 ليستمر ذلك الغياب للصفقات الكبيرة حتى نهاية التداولات.

    على صعيد الحركة العامة لمؤشر السوق سوف نجد أيضا وبوضوح تأثير عروض قبل الافتتاح في التحكم في حركة المؤشر حيث هبط المؤشر خلال دقيقتين من الافتتاح بمقدار 584 نقطة حيث وصل إلى مستوى 18667 نقطة ورغم محاولة الارتداد التي حدثت بشكل مباشر وأدت إلى رفع المؤشر إلى مستوى 18832 نقطة وذلك عند الساعة 10:14 صباحا إلا أنه كان من الواضح أن التأثير النفسي للهبوط من الافتتاح أكثر قوة حيث بدأ المؤشر رحلة هبوط تدريجي مع انحسار في الكميات المنفذة، محاولة ارتداد خجولة أخرى تحدث عند الساعة الحادية عشرة وتصل بالمؤشر إلى مستوى 18688 نقطة، لتبدأ بعد ذلك سلسة من التذبذبات مع استقرار نسبي ينتهي إلى هبوط حاد أخر عند الساعة 11:39 وذلك عندما هبط المؤشر إلى مستوى 18394 وذلك عند الساعة 11:56 صباحا، ولم يكن الوقت الباقي كافيا لإعطاء زخم لعملية الارتداد التالية حيث أغلق المؤشر بنهاية التداولات على مستوى 18486.24 نقطة بخسارة 765.33 نقطة وبنسبة 3.98 في المائة.

    الانخفاض شمل جميع قطاعات السوق، فيما نجد أن قطاع الخدمات قد تصدر قطاعات السوق من حيث إجمالي الكميات المنفذة عليها التي وصلت إلى 2.7 مليون سهم تمثل 34 في المائة من إجمالي الكميات المنفذة في السوق، أما القطاع الصناعي فقد تصدر القطاعات من حيث إجمالي الكميات المنفذة الذي وصل إلى نحو 1.9 مليار ريال تمثل 31 في المائة من إجمالي الكميات المنفذة في السوق .

    نحو 47 شركة انخفضت فوق مستوى حاجز 4.9 في المائة، في حين أننا نجد شركات أخرى قد أبدت مقاومة واضحة للهبوط رغم قلة التنفيذ عليها وبعض تلك الشركات في قطاعات: البنوك والأسمنت والخدمات ولكن تظل حالات فردية محكومة بطبيعة انخفاض التنفيذ الكلي للسوق.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    حمى الأسهم تبث القلق والتوتر والاكتئاب بين المتعاملين

    الاقتصادية
    أوضح مختصون في علم النفس أن الضغوط النفسية التي يتعرض لها المتعاملون في سوق الأسهم وبالأخص ضغوط الخسارة قد تتسبب في حدوث أمراض نفسية مزمنة، مطالبين بضرورة الحرص وابتعاد الأفراد القابلين للتأثر عن صالات الأسهم.
    وبيّن المختصون أن من أهم الأمراض النفسية التي قد تتسبب فيها الخسارة في سوق الأسهم، القلق والاكتئاب والتوتر المزمن، وبالتالي التأثير في بعض أعضاء الجسم الذي قد يصعب الشفاء منه، متوقعين انتعاش الحركة في كثير من العيادات النفسية، خصوصا بعد ازدياد نسبة التوتر تبعا لمؤشرات السوق، في الوقت الذي لم يستبعدوا فيه انتشار الكثير من الأمراض النفسية المزمنة بين الكثير من المتعاملين في سوق الأسهم خلال الفترة المقبلة.
    وأوضح الدكتور طارق الحبيب أستاذ علم النفس في جامعة الملك سعود، أن كثرة الجلوس أمام شاشات الأسهم ومتابعة ارتفاع الأسهم وانخفاضها، تؤدي إلى توتر الشخص وانفعاله وبالتالي اتخاذ قرارات خاطئة.
    وأشار الحبيب إلى أن الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة مثل الضغط والسكري ستتفاقم عندهم تلك الأمراض بشكل أكبر بسبب تذبذب السوق، وكثرة التفكير في استرداد الخسارة للأشخاص الذين تكبدوا خسائر خلال الفترة الماضية، لا فتا إلى أن الأشخاص الأصحاء أيضا معرضون للإصابة بالأمراض العضوية بسبب الضغوط النفسية التي قد تفتك بهم.
    وقال الحبيب، إن المعدلات العمرية ليس لها علاقة بإصابة شخص بأمراض نفسية دون الآخر، مؤكدا أن المرض النفسي يتغلغل في الصغير والكبير على حد سواء. وبيّن أن السمات الشخصية للإنسان هي التي تحدد مدى مقدرته على مواجهة الأمراض النفسية، مشيرا إلى أن بعضا من الأشخاص ممن يصابون بالمرض النفسي قد يستسلمون له في بداياته، بسبب عدم وجود القابلية في شخصياتهم لمثل هذه الأمراض.
    وقال "إن ضغوط سوق الأسهم تعتبر من ضمن الضغوط التي يتعرض لها أفراد المجتمع، وأنها قد تغير الشيء الكثير في أنماطهم السلوكية"، مستبعدا أن تكون الانخفاضات التي حدثت في سوق الأسهم خلال الفترة الماضية قد أحدثت أمراضا نفسية خطيرة على المتعاملين، لكنه لم يستبعد حدوث حالات اكتئاب لدى بعض من المتعاملين، وبالأخص ممن يتكبدون خسائر كبيرة في حال عدم وجود سمات شخصية قادرة على تقبل الصدمات.
    وتابع أن سوق الأسهم السعودية حققت مكاسب كبيرة على مدار الأعوام الماضية لصغار المساهمين، وهذه المكاسب ولّدت عند الكثير منهم الراحة النفسية، مشيرا إلى أن هذه الراحة ساعدت الكثير على تقبل صدمات السوق خلال الأيام الماضية.
    من جانبه، حذّر الدكتور فهد خليفة الوهابي استشاري الطب النفسي، والأستاد المساعد في كلية الطب في جامعة الملك سعود من الجلوس لفترات طويلة أمام شاشات الأسهم، مبينا أن ذلك قد يسبب الكثير من المشاكل النفسية حتى على الأشخاص الأصحاء. وطالب الوهابي بالبعد عن مصادر التوتر والقلق التي تنشأ عن كثرة الضغوط النفسية، معتبرا سوق الأسهم من أهم العوامل التي تؤدي إلى القلق المزمن على الشخص، وبالتالي احتمال تعرضه للأمراض يكون بشكل أكبر.
    وبيّن الوهابي أن العيادات النفسية استقبلت خلال الفترة الماضية بعض الحالات الفردية من ضحايا انهيارات سوق الأوراق المالية، محذرا في الوقت ذاته من تزايد انتشار حالات الاكتئاب في المملكة خلال الفترة المقبلة بسبب تقلبات السوق. وقال إن هرمون (الأدلارين) هوالمسؤول عن توتر جسم الإنسان، وإن أفرازه يزداد عند الأشخاص الذين يتعرضون لضغوطات نفسية كبيرة في بعض الأوقات.
    وأفاد استشاري الطب النفسي أن كثيرا من الذين يتعرضون للتوتر والاكتئاب تنقطع علاقاتهم الاجتماعية، وبالتالي تفاقم الضغوط النفسية والعصبية التي قد تسبب أمراضا عضوية مزمنة قد تعوق الشخص حتى عن الحركة.
    وأضاف أن الشائعات، التوصيات، والقنوات الفضائية التي تعرض تحليلاتها اليومية تتسبب في حدوث إرباك للشخص المتعامل في السوق، الأمر الذي ينتج عنه اتخاذ قرارات خاطئة بناء على ردود أفعال ناتجة عن التوتر والقلق. ولم يخف الوهابي توقعه من انتعاش الحركة في كثير من العيادات النفسية في المملكة بسبب زيادة الضغوط النفسية لدى المتعاملين في السوق، مؤكدا أن ذلك حصل في أمريكا بعدما هبطت الأسهم إلى أدنى مستوياتها خلال الأعوام الماضية.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    بسبب طفرة الأسهم.. عقيل لـ(عكاظ):
    150 طلباً لتأسيس وتحويل شركات لمساهمة خلال عام



    صالح الزهراني (جدة)
    اكد وكيل وزارة التجارة والصناعة للتجارة الداخلية حسان بن فضل عقيل بأن استقطاب المزيد من الاستثمارات الاجنبية للمملكة هدف اساسي تسعى الدولة بكافة اجهزتها لتحقيقه دعماً للاقتصاد الوطني.

    وقال: ان الوزارة تحرص على تسهيل وتبسيط الاجراءات المتعلقة بتحفيز الاستثمارات المحلية والاجنبية على حد سواء ولهذا الغرض قامت الوزارة بإنشاء مراكز لخدمات قطاع الاعمال استكمالاً لجهود الوزارة الرامية لتطوير بيئة قطاع الاعمال بتقديم افضل الخدمات للمستثمرين وتوفير الوقت والجهد, اذ تضم هذه المراكز الادارات ذات العلاقة بقطاع الاعمال في مقر واحد وتمت تهيئتها وفق افضل السبل التي تكفل خدمة جميع المستثمرين.

    واشار الى ان الوزارة قامت بتسهيل وتبسيط اجراءات تأسيس الشركات ذات المسؤولية المحدودة والتضامنية والتوصية البسيطة, بحيث يتمكن صاحب الطلب في حالة استكمال المتطلبات النظامية من انهاء اجراءاته لدى الادارة العامة للشركات واحالتها لكاتب العدل خلال يومين على الاكثر. وقال عقيل: ان الوزارة سهلت اجراءات قيد الشركات والمؤسسات الفردية بالسجل التجاري ليتمكن صاحب الطلب من انهاء اجراءات القيد بالسجل التجاري في حال تقديم الوثائق النظامية مكتملة البيانات خلال نصف ساعة فقط.

    وقال عقيل: اما فيما يتعلق بتأسيس الشركات المساهمة فقد يتطلب الأمر بعض الوقت نظراً للاقبال الشديد خلال هذه الفترة مع طفرة الاسهم على تأسيس الشركات المساهمة وطلبات تحويل بعض انواع الشركات الاخرى الى مساهمة مشيراً الى انه تم خلال عام واحد فقط دراسة اكثر من 150 طلباً لتأسيس شركات مساهمة او تحويل الى شركات مساهمة وهو ما لا يمكن مقارنته مع طلبات تأسيس الشركات المساهمة في جميع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

    واضاف: ان نظام الشركات المطبق في المملكة يتفق مع النظام المطبق في دول مجلس التعاون ووفقاً للنظام الاسترشادي.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    شركة طيبة للاستثمار والتنمية العقارية... معدلات نمو متواضعة بالرغم من مشاريعها العملاقة
    تحليل سهم الأسبوع



    عبدالعزيز حمود الصعيدي
    تأسست شركة طيبة للاستثمار والتنمية العقارية كشركة مساهمة سعودية بموجب المرسوم الملكي الكريم رقم (م/41) وتاريخ 16/6/1408ه وتم تعزيز ذلك بموجب قرار وزير التجارة رقم (134) وتاريخ 13/2/1409ه، الموافق 24/9/1988م.
    يهدف تأسيس«طيبة» في الدرجة الأولى إلى المشاركة في تطوير وتنمية المنطقة المركزية في المدينة المنورة وذلك للمساهمة بشكل فعال والنهوض بالمنطقة، حيث ينحصر نشاط الشركة الرئيسي في: تملك العقارات، تنفيذ المقاولات المعمارية والكهربائية، الصيانة والتشغيل، وكذلك النشاطات الزراعية والصناعية والتعدينية.

    ففي مجال العقارات، يجوز للشركة تملك العقارات بشتى أنواعها بما في ذلك المستشفيات والفنادق والمرافق الترفيهية واستثمارها بالبيع والشراء والتأجير والاستئجار وإدارتها وتشغيلها وصيانتها، وفي مجال المقاولات المعمارية تأخذ الشركة على عاتقها مهمة بناء الوحدات السكنية والتجارية وبيعها أو تأجيرها أو استثمارها، في حين تعنى النشاطات الزراعية، الصناعية، والتعدينية بدعم نشاطات الشركة الرئيسية حيث يجوز للشركة مزاولة تجارة الجملة والتجزئة في المواد الاستهلاكية والكهربائية، بينما تختص أعمال الصيانة والإدارة في تشغيل المدن، والمرافق والمنشآت العامة والخاصة

    تمتلك الشركة نسباً متفاوتة في بعض الشركات الوطنية وهي: طيبة للمقاولات والصيانة المحدودة «تاكوما» بنسبة 94 في المائة، طود لإدارة وتسويق العقار «طود» بنسبة 90 في المائة، شركة العقيق للتنمية العقارية «العقيق» بنسبة 89 في المائة، العربية للمناطق السياحية «أراك» بنسبة 64,64 في المائة، شركة آفاق الجودة بنسبة 60 في المائة.

    واستنادا إلى إقفال سهم «طيبة» الخميس الماضي على 634 ريالاً، بلغت القيمة السوقية للشركة 9,51 مليار ريال، توزعت على 15 مليون سهم، تبلغ حصة الحكومة في أسهمها 11 في المائة، بينما يحظى المؤسسون والمستثمرون والشركات على نسبة 89 في المائة.

    ظل نطاق سعر السهم خلال الأسبوع الماضي بين 557 ريالاً و664، بينما تراوح مجال السعر خلال عام بين 131ريالاً و675، ما يعني أن السهم تذبذب خلال عام بنسبة 74,08 في المائة، وفي هذا ما يشير إلى أن سهم «طيبة» عال إلى متوسط المخاطر. وبما أن سهم الشركة ليس من أسهم الضاربة، أي ليس من تلك الأسهم النشطة في التداولات اليومية، جاء متوسط الكميات المتبادلة يوميا عند 826 ألف سهم، ما يعكس واقع الحال.

    من النواحي المالية، فإن أوضاع الشركة، النقدية جيدة، فبلغ معدل الخصوم إلى حقوق المساهمين 23,61 في المائة، كما بلغت نسبة المطلوبات إلى إجمالي الأصول 19,10 في المائة، وعند مقارنة هذه النسب من المطلوبات مع معدلات السيولة النقدية البالغة 53 في المائة و السيولة الجارية عند 86 في المائة، يتضح أن الشركة قادرة على مواجهة أي التزامات مالية قد تواجهها، سواء كان ذلك على المدى القريب أو البعيد.

    وفي مجال الإدارة والمردود الاستثماري، جميع أرقام الشركة تضعها في مركز المقبول، إذ تم تحويل جزء بسيط من إيراداتها إلى حقوق المساهمين، لتبلغ نسبة نمو حقوق المساهمين 5,5 في المائة عن العام الماضي2004، ونسبة 3,14 في المائة للسنوات الخمس الماضية، وحققت الشركة نموا هامشيا في الإيرادات والمبيعات عن العام الماضي، و 3,14 في المائة للسنوات الخمس الماضية، وهي نسب مقبولة، كما بلغت نسبة العائد على الأصول 4,4 في المائة عن العام الماضي وهي جميعا نسب متواضعة في ضل المشاريع العملاقة التي تنفذها الشركة.

    وللربحية نصيب هامشي ضمن نشاطات الشركة، فبلغ ربح العام الماضي 2004 الصافي 4,3 ريال لكل سهم، كما وزعت الشركة أرباحا سنوية بواقع أربعة ريالات لكل سهم عن العام الماضي 2004، أي ما نسبته 2,7 في المائة من متوسط قيمة السوقية، و بنسبة 8 من قيمة السهم الاسمية، وهي نسب جد متواضعة.

    وفي مجال السعر، بلغ متوسط مكرر الربح 34 ضعفا، وهو معدل جيد في ضل الأوضاع الاقتصادية الراهنة، كما بلغ مكرر الربح إلى النمو 1,7 ، ما يعني أن سعر السهم مبالغ فيه، وكذلك بلغ متوسط القيمة الدفترية 81 عن العام الماضي، و 77 عن العام 2005، ما يعني أن مكرر الربح بالنسبة للسعر الجاري هو ثمانية أضعاف، وهذا يعني سعر السهم مرتفع.

    وعند دمج الربح مع العائد على حقوق المساهمين والأصول، ومقارنة ذلك بمؤشرات أداء السهم، ربما يكون هناك ما يبرر سعر السهم عند 634 ريالاً.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    دعوة الهيئة لإعادة دراسته
    تخفيض نسبة التذبذب عقاب للمستثمرين رغم وجود البدائل



    تحليل: غسان حسين بادكوك *
    اعتقد ان قرار هيئة سوق المال بتخفيض نسبة التذبذب اليومي الى 5 في المائة قد تم اتخاذه بشكل سريع وبدون دراسة كافة البدائل الممكنة واتخذ تحت ضغط الارتفاع المبالغ فيه لاسعار اسهم الشركات الخاسرة وتزايد وتيرة التخوف من امكانية انفجار الفقاعة بالسوق.

    ولا شك ان هذا القرار بمثابة عقاب جماعي من هيئة السوق لجميع المستثمرين والمتعاملين في سوق الاسهم, وهذا يذكرني بعقاب مدير المدرسة لكافة طلاب الفصل الدراسي على خطأ احد تلاميذه بدلاً من معاقبة التلميذ المخطئ فقط.

    وكانت هناك عدة بدائل ممكن اتخاذها لتحقيق الهدف المطلوب وهو الحد من المضاربات.

    وكان يفضل تطبيق هذا القرار بعد مرحلة زمنية ولتكن شهر على الاقل بحيث لا يتم تطبيقه في يوم العمل التالي للاعلان عنه.

    حيث ان هناك مئات الآلاف من المتعاملين معلقين في العديد من الاسهم بأسعار مرتفعة لكنها تراجعت في الفترة الاخيرة الامر الذي يكبدهم خسائر جمة وهذا يتطلب وقتاً طويلاً لتعويض الخسائر التي لحقت بهم الامر الذي كان يستدعي اعطاء المتداولين مهلة زمنية مناسبة لتمكينهم من تعويض خسائرهم.

    والنقطة الاخرى اننا ندعي ان اقتصادنا حر وهذا يستدعي عدم وضع حدود لتحرك الاسهم صعوداً وهبوطاً كما هو الحال في كل اسواق الاسهم بالدول الصناعية ذات الاقتصاد الحر كأمريكا واليابان.

    والبديل لذلك هو وضع نسبة مئوية لتحرك المؤشر العام للسوق صعوداً وهبوطاً في يوم عمل واحد وليس تحرك السهم وهذا يحمي السوق والمضاربين في آن واحد.

    الفكرة الثالثة انه اذا لم يكن هناك بد من وضع قيود على التحركات السعرية لأسهم الشركات المضاربة ذات الأداء المالي الرديء (الشركات الخاسرة) وتلك التي لم تحقق نتائج ربحية.

    وحتى هذه الاسهم اذا كان لا بد من تغيير حركة اسعارها فإن ذلك يجب ان يتم لفترة زمنية محددة تؤدي الى انصراف المضاربين عن تلك الاسهم. ولنأخذ اسهم شركة بيشة الزراعية والمواشي المكيرش والباحة فلو تم تقييد تذبذبها بنسبة 1% يومياً فسوف ينصرف عنها المضاربون ويتوقف الارتفاع الجنوني غير المبرر لأسعار اسهمها فهذه آلية كان يمكن تفهمها.

    ايضاً هناك قرارات موازية كان ينبغي على هيئة السوق المالية اتخاذها قبل القرار الأخير ومنها جدولة طرح الكثير من الشركات المساهمة للاكتتاب العام وفق جدول زمني محدد من الآن وحتى نهاية العام الامر الذي يساعد على امتصاص قدر كبير من السيولة التي تتجه الى المضاربة في السوق حالياً.

    اما القرار المنتظر الآخر فهو تجزئة اسعار الاسهم بحيث تكون اسعار الاسهم القيادية ذات الأداء المالي المتميز والربحية العالية في متناول الشريحة العظمى من المتعاملين في السوق وهم صغار المضاربين وبالتالي سوف يتجهون الى تلك الاسهم الجيدة وتنخفض تلقائياً جاذبية الاسهم المضاربية الخاسرة.

    خصوصاً ان تجزئة تلك الاسهم في حال اجرائها لن تؤثر على ربحية الشركات, كما انها في ذات الوقت سوف تؤدي الى دخول المزيد من المواطنين الى سوق الاسهم وهذا يؤدي الى عمقها وتوسيع قاعدتها.



    * محلل وكاتب اقتصادي

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    تفاوتت آراؤهم حول قرار الهيئة بتخفيض نسبة التذبذب الى 5%



    تفاوتت آراء خبراء المال والمصارف والمتعاملين في سوق الاسهم حول قرار هيئة سوق المال بتخفيض نسبة التذبذب من 10% الى 5%, ففي الوقت الذي اشار بعضهم الى ان هذا التوجه يعزز قدرة المضاربين والهوامير في التحكم في اسعار الاسهم ودعوا لاطلاق حرية نسبة التذبذب يرى آخرون انها خطوة لحماية صغار المتعاملين المنجرفين.

    بداية تحدث عبدالكريم عداس المستشار المالي المعروف فقال: ما قامت به هيئة سوق المال بتخفيض التذبذب النسبي لاسعار اسهم الشركات بما مقداره 5% يعد خطوة ليست في صالح سوق الاسهم المحلية.. وقال: ان العامل الايجابي الوحيد لوضع حدود للتذبذب هو تقليص الخسائر التي قد يواجهها المتعاملين وفي السوق.

    واضاف عداس: انه من الناحية السلبية يضر بحركة السوق الحرة في تحديد الاسعار كما ان النسبة اصبحت الآن تستخدم من قبل المضاربين او هوامير السوق للتحكم في اسعار الاسهم في السوق, وخفض هذه النسبة سوف يزيد قدرتهم على احكام السيطرة على اسعار الاسهم, حيث كان يتطلب سابقاً من المضارب مبالغ مالية كبيرة لرفع سعر اي سهم الى 10% أما الآن فالمبالغ المطلوبة اقل بكثير أي النصف.

    وتوقع عداس ان يزداد عدد الاسهم التي يسيطر عليها المضاربون حيث سيقومون بتوزيع استثماراتهم على اكثر من شركة واحدة او شركتين بخلاف ما كان (سابقاً) وهو التركيز على عدة شركات.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    يتوقع الإعلان عنها خلال الأيام المقبلة بعد صدور مرسوم ملكي بإجازتها
    الترخيص لـ 20 شركة تأمين جديدة وطرحها للاكتتاب



    الرياض - فياض العنزي:
    رجّح عدد من المتعاملين في سوق التأمين أن يتم الإعلان عن الترخيص لنحو 20 شركة تأمين جديدة، بعد أن أكملت جميع المتطلبات القانونية لترخيصها، حيث رفعت قائمة بتلك الشركات إلى المقام السامي، ليصدر مرسوماً ملكياً بترخيصها.
    وتتراوح مدة إصدار التراخيص لشركات التأمين منذ بداية تقديم إلى نهايته، من ستة أشهر إلى ثمانية أشهر، حيث يتم رفع الطلب من مؤسسة النقد إلى الهيئة العامة للاستثمار، وبعد موافقة الهيئة يرسل الطلب إلى وزارة التجارة، ويصبح الترخيص نافذاً بعد صدور مرسوم ملكي بالموافقة على الطلب.

    وستسهم الخطوات التنظيمية الجديدة لدفع سوق التأمين في السعودية، الذي يعتبر من أكبر الأسواق إقليمياً، لنقلة نوعية في أعماله، وجعله القطاع المالي الثاني بعد البنوك.

    وتوقع المتعاملون أن تكون الشركات المرخصة من بين أسماء الشركات التي حصلت مبدئياً على حق العمل في السوق المحلية في وقت سابق من مؤسسة النقد العربي السعودي «ساما».

    وسيتم الرفع إلى هيئة سوق المال بالشركات المرخصة إلى هيئة سوق المال لطرح جزء من أسهمها للاكتتاب العام، وعرضها في سوق الأسهم المحلية.

    ويقضي نظام مراقبة شركات التأمين التعاوني الصادر بالمرسوم الملكي رقم «م/32»، وتاريخ 2/6/1424ه، بأن تكون الشركات المرخصة شركات مساهمة عامة، وحدّدت «ساما» الحصة التي تطرح للاكتتاب بنسبة 40٪ من رأسمال الشركة، و25٪ كحد أدنى للشركات التي يساهم في ملكيتها بنوك محلية وشريك أجنبي، و40٪ للشركات التي يقتصر ملكيتها على مستثمرين سعوديين وبنك محلي.

    وشهد سوق السعودية قبل عدة أعوام دخول البنوك في مجال التأمين ذي الطبيعة الاستثمارية تحت عنوان برنامج التخطيط المالي، وبالتحالف مع شركات عالمية متخصصة في مجال التأمين.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    بنك يتراجع ويستقبل عملاءه لبيع اسهم (ينساب)



    علي غرمان (النماص)
    استجابة لما نشر في (عكاظ) استجاب احد البنوك المحلية وفروعه في مراكز ومحافظات شمال عسير باستقبال طلبات عملائه لبيع اسهم (ينساب) بعد ان رفض ذلك سابقاً واحالهم الى خيمة في مدينة ابها على بعد 170 كيلومترا في ظروف جوية صعبة من امطار وضباب.

    وكانت (عكاظ) قد نشرت موضوعاً عن معاناة العملاء بعنوان (بنك يحرم عملاءه بالنماص من بيع اسهم ينساب).

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 15/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 13-05-2006, 09:36 AM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 24/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 22-04-2006, 08:49 AM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 10/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 08-04-2006, 02:04 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 18/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 18-03-2006, 12:57 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم السبت 19 /1/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 18-02-2006, 11:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا