البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 42

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    تأرجح «القياديات» في سوق الأسهم السعودية يعيد الروح «للتأمين»
    50% من الشركات تساير اتجاه المؤشر العام


    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الرياض: جار الله الجار الله
    عادت الروح لتعاملات أسهم شركات قطاع التأمين، والتي استحوذت على نسبة كبيرة من سيولة سوق الأسهم السعودية في تعاملاتها أمس، هذه الروح التي ابتعدت عن شركات القطاع منذ فترة. حيث أدى هذا التفاؤل في تعاملات القطاع أمس إلى انعكاسات إيجابية على نفسيات المتعاملين.
    إذ تمكنت أسهم جميع شركات التأمين من الاتجاه إلى الجانب الايجابي باستثناء أسهم شركتين فقط من أصل 14 شركة متداولة، كان من بينها أسهم شركتين منها على النسبة القصوى بطلبات بلا عروض، لتكرس التداولات الأخيرة منحى المضاربة التي تعتري تعاملات السوق في الفترة الحالية، والتي تأخذ أسهم بعض الشركات بعيدا عن طريق المؤشر العام.
    كما لا تزال أسهم الشركات القيادية، تتردد في تحديد الاتجاه العام للسوق، بعد أن استقرت حركة أسهم الشركات القيادية في مقدمتها أسهم شركة سابك التي أنهت تعاملاتها أمس على استقرار، كما هو الحال باسهم شركة الكهرباء السعودية والتي أغلقت عند مستويات السبت الماضي، باستثناء أسهم مصرف الراجحي الذي حقق صعودا طفيفا جدا بمعدل 3 أعشار النقطة المئوية والتي قابلها تراجع أسهم شركة الاتصالات السعودية بأكثر من 7 أعشار النقطة المئوية.
    ومن خلال حركة الأسهم القيادية، المتأرجحة بين الخسارة والربحية بين تعاملات وأخرى، هذا السلوك الذي أكسب السوق مسار جانبي، يوحي بعدم الرغبة في إظهار أي قدرة على الحركة التصاعدية أو العكس، وخصوصا بعد تجاهل السيولة لما مضى من التداولات الرمضانية، والتي انقضت عند مستوى 5 مليارات ريال (1.33 مليار دولار).
    وأنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس عند مستوى 7861 نقطة بانخفاض 12 نقطة تعادل 0.23 في المائة، عبر تداول 110.4 مليون سهم بقيمة 5.1 مليار ريال (1.36 مليار دولار)، لتتبع جميع قطاعات السوق اتجاه المؤشر العام السالب، ما عدا قطاع التأمين المتفرد في اللون الأخضر بين قطاعات السوق، بعد أن حقق صعودا بمعدل 2.2 في المائة.
    إلا أن توجه أسهم الشركات كان أقل تبعية من قطاعات السوق من حيث العدد، إذ تراجعت أسهم 50 في المائة من شركات السوق، مقابل ارتفاع أسهم 33.6 في المائة من شركات السوق المتداولة أمس والبالغة 104 شركات.
    أمام ذلك أشار لـ«الشرق الأوسط» خالد الهزاني مراقب لتعاملات السوق، أن الأسهم السعودية تظهر نوعا من الاستقرار رغم تراجع المؤشر العام أو ارتفاعه الطفيف، مضيفا أن هذا السلوك يوحي بالاتجاه السائد حاليا والذي يكتسح نفسيات المتعاملين حول الخمول في تعاملات شهر رمضان المبارك.
    ويؤكد الهزاني على أن التداولات تكشف في كل يوم جديد ارتفاع الرغبة على الدخول في السوق من خلال تصاعد وتيرة السيولة الداخلة على السوق ولو كانت بنسبة قليلة، مفيدا أن تأخير التحركات الواضحة للسوق تكمن في امتصاص أسهم الشركات الصغيرة للسيولة الجديدة مما يعطل دورها في حركة المؤشر العام.
    من ناحيته أوضح لـ«الشرق الأوسط» محمد الخالدي محلل فني، أن المؤشر العام يعكس نوعا من الاستقرار الفني فوق المستويات الحالية، رغم التحسن الفعلي على المؤشرات الفنية لأغلب شركات السوق، مضيفا أن السوق تنتظر تدفق السيولة على تعاملاتها لتكون ذات توجيه فعلي لاتجاه المؤشر العام.
    وأبان المحلل الفني أن المؤشر العام يقف بين مستويات دعم ومستويات مقاومة، وعدم قدرته في الآونة الأخيرة من تخطي أحدهما، مفيدا أن ما يحدث ناجم عن تراجع زخم التعاملات، والذي دفع السوق الى اللجوء إلى النطاق الأفقي، حتى ظهور أخبار تحرك مجريات التداولات.









    بدءاً من اليوم.. السماح للخليجيين بتملك الأسهم السعودية وتداولها
    هيئة سوق المال توجه بتطبيق المساواة التامة


    الرياض: محمد الحميدي
    بدءا من اليوم، يتم السماح لمواطني دول الخليج العربية بتملك الأسهم السعودية وتداولها. حيث وجهت هيئة السوق المالية السعودية أمس شركة السوق المالية (تداول) بتطبيق قرار مجلس الوزراء الداعي الخاص بتطبيق المساواة التامة بين مواطني دول المجلس في مجال تملك الأسهم وتداولها واتخاذ ما يلزم لتنفيذ قرار المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الصادر في دورته (الثالثة والعشرين) في هذا الشأن.
    وشددت هيئة السوق المالية على «تداول» أن يخضع مواطنو دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للأحكام والشروط التي يخضع لها السعوديون في مجال تملك الأسهم المُدرجة في السوق وتداولها. وسيتم التداول عبر وسطاء ماليين مرخصين من قبل الهيئة.
    وأوضحت أن القرار يقصد الأشخاص الطبيعيين الذين يتمتعون بجنسية إحدى دول مجلس التعاون، والأشخاص الاعتبارية المملوك غالبية رأسمالها لمواطنين من دول المجلس أو حكوماتها وتتمتع بجنسية إحدى دول المجلس، مؤكدة في الوقت ذاته أن القرار سيلغي ما يتعارض معه من تعليمات سابقة.
    أمام ذلك، قال لـ«الشرق الأوسط» هيثم أبو شادي، العضو المنتدب في شركة دبي للوساطة المالية، أن التحرك السعودي يكشف عن توجه مستقبلي نحو فتح السوق المحلية أمام المستثمر والمتداول العالمي، وهي جديرة بذلك ـ على حد وصفه ـ مشيرا إلى أن هذا القرار يمثل خطوة لتفعيل الاقتصاد المفتوح ويدعم القرارات التي من شأنها تحريك السوق المالية المحلية.
    وزاد أبو شادي أن القرار سيدعم تحرك المؤسسات والمنظمات المالية الكبرى في منطقة الخليج للحاق بفرصة سوق الأسهم السعودية، والتي تعد واحدة من أقوى وأضخم الأسواق في المنطقة، مبينا أن دخول المملكة كآخر المنظمين لفتح أسواقها لتملك وتداول الخليجيين، سيوسع من فرص الشركات والمؤسسات الاستثمارية بدلا من انحصارها في أسواق صغيرة.
    وفي هذا الصدد، كشفت مصادر مالية أن القرار سيسمح للخليجيين بتملك الأسهم المالية والتي كانت محظورة في السابق بجانب أسهم شركات التأمين، حيث سيتمكنون من دعم هذا القرار من الاستفادة من فرص المتاحة في أسهم البنوك شركات التأمين، إذ لم يستثن القرار قطاعا بعينه أو حدد أسهما مخصصة إضافة على إلغائه ما تعارض من تعليمات سابقة.
    وأشارت المصادر إلى أن مواطني دول الخليج سيتجهون إلى الاستفادة من الصناديق المتاحة وكذلك الدخول المباشر عبر فتح حسابات واستخدام التقنية المساعدة، بينما ستكون بيوت المال والصناديق التابعة للمؤسسات المالية مبادرة بأنفسها للدخول في سوق الأسهم المحلي، في حين ستنتعش شركات الوساطة المالية التي ربما تتجه خلال الفترة المقبلة لابتكار محافظ استثمارية جديدة.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    جني أرباح في الكويت.. وتداولات قوية في البحرين
    ارتفاع أسهم الإمارات > انخفاض طفيف في مصر > صعود بسيط في عُمان


    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    عواصم عربية: «الشرق الاوسط»
    > الأسهم الإماراتية: ارتفع امس مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0.32% ليغلق على مستوى 4,393.00 نقطة وسط تداول اكثر من 500 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 1.17 مليار درهم من خلال 8,424 صفقة. وأغلقت اسهم دبي مرتفعة اكثر من 10 نقاط الى مستوى 4231 نقطة وبلغ حجم التداول 855 مليون درهم تركزت على العربية للطيران بحجم 363 مليون درهم الذي ارتفع اكثر من 2% الى 1.28 درهم وسط نشاط مضاربة واضح.
    وفي ابوظبي اغلق السوق مرتفعا 0.50% ليستقر على 3476 نقطة وبلغ حجم التداول 312 مليون درهم وكميته 66.7 مليون سهم تركزت على الدار العقارية.
    > الأسهم الكويتية: بعد ست جلسات خضراء وأربع منها على قمم جديدة، تتراجع السوق في جلسة يوم أمس نتيجة لعمليات جني أرباح يقوم بها بعض المستثمرين أو المتعاملين على حد سواء لتحقيق مكاسب ملموسة، حيث تراجعت غالبية الأسهم المتداولة وفقدت السوق بواقع 52.1 نقطة أو ما نسبته 0.40 % ويستقر مؤشرها العام عند مستوى 12898.7 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 367.4 مليون سهم بقيمة 167.2 مليون دينار كويتي نفذت من خلال 8631 صفقة. وعلى الصعيد القطاعي، تراجعت كافة قطاعات السوق عدا استثناء وحيد لقطاع التأمين الذي ارتفع بواقع 4.6 نقطة، وتصدر التراجع قطاع البنوك فاقدا بواقع 127.7 نقطة.
    وعلى صعيد الأسهم الإماراتية المدرجة في السوق الكويتية، تراجع سعر سهم قبوين بواقع فلسين وصولا إلى عر 0.222 دينار كويتي بعد تداول 1.5 مليون سهم بقيمة 328 ألف دينار كويتي، واستقر سعر سهم اسمنت خليج عند 0.500 دينار كويتي دون تغير عن سعر إغلاقه للجلسة السابقة بعد تداول 865 ألف سهم بقيمة 433 ألف دينار كويتي.
    > الأسهم القطرية: بعد الارتفاعات القوية والتي استمرت في العديد من الجلسات والتي قادها قطاع البنوك والصناعة والتي اخترق معها المؤشر مستوى 7900 نقطة، شهدت السوق في تعاملاتها ليوم أمس عمليات جني أرباح وتصحيح تركزت على أسهم قطاعي البنوك والصناعة لتفقد 60.53 نقطة أو ما نسبته 0.76 % ليستقر المؤشر العام عند مستوى 7858.64 نقطة، وبتراجع ملحوظ للسيولة المتداولة والتي بلغت 202.8 مليون ريال قطري قام المستثمرون بتناقل ملكية 5.3 مليون سهم نفذت من خلال 3354 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 9 شركات مقابل تراجع لأسعار أسهم 25 شركة وثبات لأسعار أسهم 3 شركات.
    > الأسهم البحرينية: أنهت السوق البحرينية جلسة الأمس على تراجع بسيط بلغ بحدود النقطة الواحدة، مع ارتفاع هائل في قيم وأحجام التداولات التي انصبت على سهم بنك البحرين الإسلامي، واستقر المؤشر عند مستوى 2538.33 نقطة فاقدا ما نسبته 0.05 %، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 25.3 مليون سهم بقيمة 15 مليون دينار بحريني. > الأسهم العمانية: شهدت السوق العمانية في تداولاتها ليوم أمس استمرارا في ارتفاعاتها السابقة ولكن بقوة اقل بسبب عمليات جني الأرباح التي طالت الأسهم الصناعية، حيث لم تستطع السوق من إضافة أكثر من سبع نقاط بعد تقلبات وتذبذبات في المؤشر الذي افتتح على ثبات أعقبه هبوط عمودي تم بدأ بالارتفاع لينهي كاسبا بنسبة 0.100 % ومستقرا عند مستوى 6868.400 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 9.6 مليون سهم بقيمة 4.8 مليون ريال عماني نفذت من خلال 2141 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 24 شركة مقابل تراجع لأسعار أسهم 12 شركة واستقرار لأسعار أسهم 16 شركة.
    > الأسهم المصرية: واصلت البورصة المصرية انخفاضها الطفيف في ختام تعاملات أمس لليوم الثاني على التوالي مع استمرار المستثمرين في جني الأرباح بعدما وصلت السوق لمستويات قياسية نهاية الأسبوع الماضي.
    وتراجع مؤشر case 30 الشهير الذي يقيس أداء أنشط 30 شركة مقيدة بالسوق بنحو 84.6 نقطة بنسبة 0.9 % لينهي التعاملات على 8436.3 نقطة وسط تداولات بلغت نحو 961.5 مليون جنيه ( 170.1 مليون دولار ).
    > الأسهم الأردنية: اشترى بنك قطر الوطني 23.020 مليون سهم من اسهم بنك الإسكان للتجارة والتمويل الاردني تمثل كامل ملكية مستثمر سعودي خالد بن محفوظ لم تفصح عنه الصفقة التي تم تنفيذها خارج قاعات التداول بسعر 6 دنانير للسهم الواحد بقيمة إجمالية بلغت 138.1 مليون دينار. وبذلك رفع بنك قطر الوطني الذي تساهم فيه الحكومة القطرية، حصته في بنك الإسكان للتجارة والتمويل الى 30.140 بالمائة تشكل 75.350 مليون سهم من أصل 250 مليون سهم كامل اسهم البنك.
    وأغلق سهم الاسكان خلال جلسة التداول الى 5.98 دينار. وارتفع حجم التداول في البورصة الاردنية يوم امس الى حوالي 168.6 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 34.9 مليون سهم نفذت من خلال 9821 عقدا. وقال مدير دائرة الاصول في شركة البلاد للاستثمارات المالية باسم بلاسمة ان السوق تحضر لمرحلة ارتفاع جديدة تعزز المؤشر العام فوق مستوى 5700 نقطة بالاعتماد على التفاعل مع قرار خفض اسعار الفائدة على الدينار الأردني والتفاعل ايضا مع اداء الشركات للربع الثالث والذي تشير التوقعات الى انها ايجابية وأفضل من نتائج الفترة المماثلة للعام الماضي.
    وعن مستويات الأسعار فقد ارتفع الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق يوم امس الى 5691 نقطة بارتفاع نسبته 0.13 بالمائة







    ائتلاف سعودي ـ أوروبي يضخ 480 مليون دولار لشراء 49% من وحدة تموين الخطوط السعودية
    تقدم خدماتها لـ48 شركة طيران عالمية يوميا



    جدة: كمال إدريس
    ضخ ائتلاف تجاري مبلغ 1.8 مليار ريال (480 مليون دولار) لشراء نسبة 49 في المائة من وحدة التموين في الخطوط الجوية العربية السعودية في خطوة تعد فاتحة نحو اتجاه الناقل الوطني نحو تخصيص عدد من وحداتها.
    ووقع عن الخطوط السعودية الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية العربية السعودية، فيما ووقع عن الائتلاف عبد المحسن الحكير، حيث يضم الائتلاف مجموعتين سعوديتين وشركة أوروبية وهي: شركة مجموعة عبد المحسن الحكير للسياحة والتنمية وشركة الفوزان القابضة وشركة نيورست غروب هولدينغ إس إل الأوروبية لخدمات التموين. وقال الأمير سلطان أثناء الحفل الذي أقيم أول من أنس في جدة: «في هذا الاجتماع كما عودتكم دائما ما أنا بخطيب ولكني أمارس عملا وصاحب هدف حسب توجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز حفظه الله، الخطوط الجوية العربية السعودية كما تعرفون لها تاريخ مجيد وتعمل عملا جديا في جميع قطاعات المملكة».
    وأوضح الأمير سلطان «إن المملكة أعزها الله بالإسلام ليست دولة فيها مطاران أو ثلاثة وإنما فيها 24 مطاراً أو أكثر غير المطارات العسكرية، والعالم كله الآن بالملايين يزورون المملكة سواء للحج أو العمرة أو للتعامل التجاري أو العمل السياحي وغير ذلك، ولذلك عليها مسؤولية كبيرة».
    وقال «إن سياسة المملكة هي تحويل الخطوط الجوية العربية السعودية إلى شركة وطنيه، وهذه أمنية وأمل، ولكن من يعرف الخطوط الجوية ويعرف ما تحتويه من أموال وطائرات وموظفين ومطارات ومبان يجعل الخصخصة السريعة خسارة على المواطن والوطن وليست فقط على الحكومة».
    وذكر الأمير سلطان أنه «لأجل ذلك اتخذنا سياسة الخصخصة المتدرجة، وقد سبق أن تم خصخصة بعض الأشياء في الخطوط قبل سنة أو سنتين والآن بدأنا مع الإخوة في خصخصة الأشياء التي شرحها مدير عام الخطوط السعودية، ولذلك ـ إن شاء الله ـ نأمل أن نعطي كل فترة خصخصة أكثر من الأخرى حتى نصل إلى الغاية المنشودة وتكون في يوم من الأيام خصخصة كاملة لشركة وطنية تساهم الحكومة فيها بنسبة مئوية ويساهم رأس المال الوطني بنسبة معينة».
    وأضاف أنه «تمت الموافقة لمنح بعض الشركات الوطنية للعمل مع الخطوط الجوية العربية السعودية حيث لدينا شركتان، وهيئة الطيران المدني تهتم بهذا الشيء وتقدم تسهيلات للشركات الوطنية، وإن شاء الله خلال السنوات القليلة القادمة سيكون لدينا أربع شركات قوية، وهذا سيخفف العبء على سرعة الخصخصة لطيران الخطوط السعودية».
    من جانبه، قال بدر عبد المحسن الحكير، الرئيس التنفيذي لمجموعة الحكير، لـ«الشرق الأوسط» إن الكونسورتيوم وقع اتفاقا لشراء 49 في المائة من قطاع التموين بالخطوط الجوية العربية السعودية مقابل 1.8 مليار ريال (480 مليون دولار) من دون أن يعطي تفاصيل أخرى. فيما قال عبد الله الفوزان، مدير عام شركة الفوزان القابضة لـ«الشرق الأوسط» إن العمل تم برعاية بنوك عالمية، مشيرا إلى أن قيمة الشراء تم تسديده في يوليو (تموز) الماضي.
    وزاد الفوزان بقوله «دخول الشريك الأجنبي كان ضروريا، فالشركات السعودية ليست لديها خبرة في هذا المجال، فمجال التموين مجال جديد، ومن الطبيعي ايجاد خبير اجنبي يفهم هذا العمل»، واصفا شريكهم الأجنبي بأن له خبرات في هذا المجال مستمده من عمله مع الخطوط الفرنسية، المغربية والايطالية».
    وكان المهندس خالد الملحم، رئيس مجلس ادارة الخطوط السعودية، قد قدم شرحاً عن وحدة تموين الطائرات بمدينة جدة وتطورها إلى أن وصلت طاقتها الإنتاجية إلى 25 ألف وجبه يومياً تتزايد في مواسم الذروة إلى 100 ألف وجبه، تغطي بذلك طلبات 48 شركة طيران عالمية تعمل في مطارات المملكة الدولية. وأشار أثناء حفل التوقيع إلى أن قطاع التموين بالخطوط السعودية يعتبر من بين الشركات العشر الأكبر مبيعات على الطائرات، إضافة إلى أن تطور قطاع التموين بالخطوط السعودية وتميزه أهله لحصد العديد من الجوائز العالمية والشهادات من الهيئات والمنظمات الدولية المتخصصة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    تضاعف مشتريات نظام الدفع الإلكتروني من «سامبا كونكت» 10 مرات خلال 6 أشهر

    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشف عيسى العيسى العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية أن حجم المشتريات عبر الإنترنت من خلال استخدام نظام الدفع الإلكتروني الآمن الخاص بسامبا (سامبا كونكت) قد تضاعف لعشر مرات خلال الستة أشهر الأولى من عام 2007.
    وأبان العيسى أن حصة سامبا زادت في حجم المشتريات عبر الإنترنت باستخدام بطاقات سامبا الائتمانية بنسبة 80 في المائة مما يثبت سرعة تنامي التجارة الإلكترونية في البلاد، لافتا إلى الدور المهم الذي يؤديه النظام من حيث التسهيل على المتسوقين عبر الإنترنت لدفع قيمة مشترياتهم، وللتجار تسلم قيمة مبيعاتهم بصورة آمنة، مما حدا بعدد كبير من الشركات السعودية تطبيق نظام «سامبا كونكت» على مواقعها الإلكترونية، وخصوصا في ظل المزايا العديدة لهذا النظام التي تتمثل في وجود قاعدة عملاء غير محددة العدد واستخدام أحدث أنظمة أمن الإنترنت وسهولة استخدامه. وأضاف العيسى أن هذا النظام هو امتداد للعديد من الأنظمة التكنولوجية التي ابتكرتها المجموعة وحصلت جراءها على التقدير المحلي والعالمي، الذي تجلى في العديد من الجوائز العالمية التي فاز بها سامبا كبنك سعودي مبتكر يدخل أحدث التقنيات المتبعة بهذا الصدد إلى أسواق المملكة، وتشهد له نجاحاته السابقة في العديد من الأنظمة المستخدمة لديه مثل سامبا فون، سامبا أكسيس، سامبا دايريكت، وسامبا تداول.
    وأضاف العيسى أن سامبا حرص عند تصميم هذا النظام أن لا يقتصر استخدامه والاستفادة منه على عملاء سامبا فحسب، وإنما جعله متاحا أمام كل من يرغب في الاستفادة من هذا النظام على مستوى السعودية، وقد انعكس ذلك من خلال وجود أكثر من 60 في المائة من المتسوقين عبر الإنترنت قد دفعوا قيمة مشترياتهم باستخدام بطاقات ائتمانية غير صادرة من سامبا.
    وأوضح العيسى أن وجود حلول دفع آمنة عبر الإنترنت قد زاد بشكل جذري من قيمة التجارة الإلكترونية سواء على مستوى العملاء أو التجار، ومكنت التجار من الاقتراب أكثر من عملائهم وزيادة فرص المبيعات لديهم وتحسين كفاءتهم التشغيلية، واصفا ذلك بأنه أمر ضروري لكل شركة ترغب في الاستفادة من الاستخدام المتزايد للتسوق عبر الإنترنت، مما يجعل من نظام «سامبا كونكت» الأداة الأمثل التي تجمع بين الراحة والأمان التي يتوخاها المتسوقون عبر الإنترنت.
    يذكر أن الدفع عبر الإنترنت باستخدام نظام «سامبا كونكت» ميسر، فبعد اختيار البضائع أو الخدمات التي يرغب المتسوق في شرائها عبر الإنترنت، يمكنه أن يختار فورا أحد خيارات الدفع المتاحة. كما يمكن للعميل أن يختار إما أن يتم خصم المبلغ مباشرة من حسابه لدى سامبا أو يختار الدفع بالبطاقة الإلكترونية، وهي أكثر وسائل الدفع استخداما، وبالنسبة للأشخاص غير الراغبين في الكشف عن أرقام حساباتهم أو بطاقاتهم الائتمانية على الإنترنت، فإن نظام «سامبا كونكت» يقدم لهم محفظة إلكترونية، حيث تعتبر هذه أداة دفع آمنة مصممة خصيصا للشراء عبر الإنترنت، وهي متاحة لمن لديهم حسابات في سامبا أو سواهم، إذ يمكن أن يتم تعبئة الرصيد في هذه المحفظة الإلكترونية سواء من حساب الشخص لدى سامبا أو لدى أي بنك آخر.
    يشار إلى أن أكثر الاحتياجات شراءً عبر الإنترنت على مستوى الدول المتقدمة هي تذاكر السفر جواً وخدمات الاتصالات، كما يمكن للعملاء في السعودية شراء تذاكر الخطوط الجوية العربية السعودية وطيران سما عبر الإنترنت مما يمكن المسافرين من عمل حجوزاتهم فورا وتسلم التذاكر دون مغادرة البيت أو المكتب. بالإضافة إلى إمكانية تسديد الفواتير الدورية لشركة الاتصالات السعودية وإعادة شحن بطاقات سوا مسبقة الدفع عبر الإنترنت.







    «تمليك» السعودية تقرر زيادة رأسمالها 133% إلى 112 مليون دولار
    إصدار حصص جديدة يتم الاكتتاب بها من قبل الشركاء


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    أقرت الجمعية العمومية لشركة تمليك المحدودة زيادة رأسمال الشركة 240 مليون ريال ليرتفع رأسمالها من 180 مليون ريال إلى 420 مليون ريال (112 مليون دولار) بزيادة 133.3 في المائة، مشيرة إلى أن هذه الزيادة ستتم عن طريق إصدار حصص جديدة يتم الاكتتاب بها من قبل الشركاء الحاليين في الشركة.
    وتأتي تحرك شركة تمليك ضمن خطواتها لمواكبة النمو العقاري الكبير الحاصل والمتوقع في السوق السعودية وتلبية للمتطلبات السكنية للشرائح المختلفة في المجتمع السعودي. ومن المقرر أن يتم تغطية الفائض عن طريق مستثمرين استراتيجيين.
    وأوضح زهير حمزة، المدير التنفيذي لشركة تمليك، أن الشركة تعمل على تحقيق البنية الاستثمارية الأقدر على توفير معايير ومتطلبات القطاع العقاري السعودي، من خلال عمليات توسيع الاستثمارات في القطاع عبر تطوير مجموعة واسعة من المشاريع العقارية. وأضاف أن الشركة في طور استكمال كافة الإجراءات الخاصة بإصدار حصص جديدة ليتم الاكتتاب بها من قبل الشركاء الحاليين في الشركة، والتي من المقرر أن يشرف على عملية الطرح الخاص مكتب «سويكورب للخدمات المالية» الذي تعاقدت معه الشركة بداية العام الحالي 2007.
    وتنطلق «تمليك» في قطاع العقار من خلال خبرتها في مجال التطوير العقاري منذ تأسيسها عام 1993 كواحدة من شركات القطاع في السعودية، والتي طرحت منتجات عقارية وتسهيلات في عملية البيع بالتقسيط تصل إلى 18 سنة. وقدر زهير عمليات بناء الوحدات العقارية الجديدة في السعودية بحلول عام 2010 قرابة 484 مليار ريال (129 مليار دولار)، مشيرا إلى أنه وبحسب دراسات حديثة «بلغ حجم مجموعة الوحدات السكنية ما نسبته 75 في المائة من نشاط السوق من حيث القيمة. وأضاف أن القطاع العقاري حقق مؤشرات نمو قوية نتيجة مجموعة مختلفة من العوامل الاقتصادية؛ في مقدمتها توجهات الدولة نحو تنمية القطاع في ظل النمو القوي للاقتصاد الكلي، والزيادة الكبيرة في معدلات الطلب على كافة المنتجات العقارية، من الأراضي الخام غير المطورة، والوحدات السكنية وتشمل الشقق والفلل والمنازل والمجمعات السكنية.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    السعودية: ضخ 266 مليون دولار في 3 صفقات عقارية بـ 3 مدن
    العضو المنتدب للشركة الأولى للتطوير: حجم الاستثمارات العقارية في السعودية سيتجاوز حاجز 343 مليار دولار



    الرياض: مساعد الزياني
    أعلن في السعودية عن إتمام 3 صفقات عقارية في المدن الرئيسية الثلاث الرياض وجدة والدمام بقيمة تجاوزت مليار ريال (266 مليون دولار).
    وكشف عايض القحطاني العضو المنتدب للشركة الأولى للتطوير عن إتمام شركته ثلاث صفقات شراء أراض، دون أن يقدم تفاصيل أخرى حيال مواقعها أو الخطط المستقبلية التي ستتعامل الشركة فيها مع هذه الأراضي. لكنه دعا الشركات العقارية المحلية والإقليمية والدولية إلى الاستثمار في السوق العقارية السعودية من خلال إنشاء المشاريع. لكنه أشار إلى أنهم يعملون على دراسات وأبحاث حول سبل تطوير هذه الأراضي وفق حاجة كل مدينة، على أن يتم في الفترة المقبلة الإعلان عن استخداماتها.
    وبين القحطاني أن البلاد بحاجة إلى المزيد من المشاريع العقارية سواء من الناحية التجارية أو السكنية أو الاستثمارية في مختلف المدن، متوقعا ان يتجاوز حجم الاستثمارات حاجز 1.4 تريليون ريال (343 مليار دولار)، وذلك بعد دخول شركات إقليمية للاستثمار في القطاع العقاري، من خلال مشاريع جديدة في كبرى المدن السعودية.
    ووصف بعد لقاء الأمير خالد الفيصل أمير مكة المكرمة حول مشروع الحرمين في جدة السوق العقارية السعودية بأنها تعتبر من أفضل الأسواق العالمية، كونها لا ترتبط بمتغيرات سريعة كما حدث في أزمة الرهونات العقارية في الولايات المتحدة الأميركية، وتعتبر من أكثر القنوات الاستثمارية أماناً.
    وذكر القحطاني أن السوق العقارية في السعودية مقبلة على طفرة عقارية كبيرة، وذلك وفق المعطيات والمؤشرات الايجابية التي تدعم السوق من خلال بيئة عمل صحية في القطاع العقاري، بالإضافة إلى دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز للسوق العقارية، مما سيسهم في تطوير المشاريع العقارية المختلفة في البلاد.
    وأضاف أن السوق العقارية في السعودية ستشهد طفرة كبرى خلال الخمس سنوات مقبلة، نظرا للحركة الاقتصادية والتجارية في المنطقة بشكل عام وفي السعودية بشكل خاص، وذلك بعد أن أعلن عن وجود مشاريع مختلفة كالمدن الاقتصادية والمشاريع الإسكانية، والأبراج.
    وربط القحطاني ذلك بكون السعودية تعتبر واحدة من محركات العالم الاقتصادي، لما تتمتع فيه من مقومات لانطلاق حركة عقارية وفق أسس صحيحة ومعطيات جيدة، تساعد الصناعة العقارية على مواصلة التنمية في مختلف توجهاتها.
    وأكد العضو المنتدب لشركة الأولى أن حكومة خادم الحرمين الشريفين وفرت جميع التسهيلات والسبل للاستثمار في مكة المكرمة والمدينة المنورة من خلال الحملة التطويرية التي رسمتها للمدينتين المقدستين، مشيراً إلى ان تطوير الحكومة سيعمل على توفير الراحة لزوار الأماكن المقدسة.
    وعزا القحطاني مطالبته للاستثمار العقاري إلى مواجهة الطلبات على مختلف المشاريع العقارية ومنتجاتها، وذلك مع تسارع وتيرة الحركة العقارية في البلاد، من خلال وجود سيولة عالية، ووجود شريحة كبرى من المجتمع تعمل للبحث عن تملك للعقارات، مشيراً إلى وجود عدد من شركات التمويل العقاري الإقليمية تعتزم انطلاق أعمالها بعد الانتهاء من إجراءاتها مع الجهات المختصة. يذكر ان الأمير خالد الفيصل وجه إلى دراسة تطوير محور الحرمين بمكة المكرمة وعرضها على الهيئة العليا لتطوير منطقة مكة المكرمة واستكمال، الدراسات حول هذا المشروع وغيره من المشاريع التطويرية والعمرانية التي تقوم بها شركة الشامية للتطوير العمراني، والتي تمتلك فيها شركة الأولى للتطوير.







    «النقد الدولي»: الاقتصاد العالمي سيتراجع إذا استمرت التقلبات المالية
    قال إن النمو حاليا لا يزال قويا لكن التصحيح في الأسواق سيستمر طويلا



    لندن: ناصر التميمي
    حذر تقرير «الاستقرار المالي العالمي» من ان الاقتصاد العالمي سيتراجع اذا استمرت مخاطر الائتمان والتقلبات في الاسواق المالية العالمية، لكنه أكد انه رغم استمرار موجة الاضطرابات التي بدأت مؤخرا فأنه لا يزال من المبكر للخروج باستنتاجات قاطعة. وكشف التقرير الصادر امس الاثنين عن صندوق النقد الدولي انه ينبغي عدم الاستهانة بالعواقب المحتملة في تطورات مخاطر الائتمان والتقلبات في الاسواق المالية، مشيرا الى أنه من المرجح أن تستمر عملية التصحيح لفترة غير قصيرة. وشدد الصندوق على ان أوضاع الائتمان قد لا تعود إلى سابق عهدها في وقت قريب، ويتعين تغيير بعض الممارسات التي ظهرت في أسواق الائتمان المهيكل. لكن الصندوق لاحظ انه رغم هذه الفترة المضطربة لا يزال أداء الاقتصاد العالمي جيدا، مبينا ان النمو لا يزال قويا حتى الآن، بالرغم من التصحيح الكبير الجاري في الأسواق المالية، رغم انه يتوقع حدوث بعض التباطؤ. وأظهر التقرير ان مخاطر التطورات المعاكسة زادت إلى حد كبير، وحتى في حالة عدم تحققها فإن انعكاسات هذه الفترة المضطربة ستكون ملموسة وواسعة النطاق. وفي نهاية المطاف، شدد الصندوق على ضرورة استخلاص الدروس اللازمة سواء بالنسبة للقطاع الخاص أو في مجال التنظيم والرقابة بغية تقوية النظام المالي في مواجهة التوترات المستقبلية. وهنا قال جيم كاروانا مدير قسم الاسواق النقدية والرأسمالية في صندوق النقد الدولي، في مؤتمر صحافي عقده امس في واشنطن حضرته «الشرق الاوسط» عبر الانترنت «ان المخاطر للاستقرار المالي العالمي قد ازدادت حيث يتعرض النظام المالي العالمي حاليا لاختبار حقيقي، مطالبا بتعميق الشفافية والنظر في بعض التشريعات المالية».
    وأشار التقرير الى ان مخاطر الائتمان والسوق تنامت وأصبحت الأسواق أكثر تقلبا، لكنها ـ أي الأسواق ـ بدأت تدرك مدى تدهور الانضباط الائتماني في السنوات الأخيرة ولا سيما في السوق الأميركية للقروض العقارية منخفضة الجودة (او عالية المخاطر) وسوق القروض التمويلية، وإن كان التدهور قد امتد أيضا إلى أسواق ائتمانية أخرى ذات صلة. وأوضح الصندوق ان ذلك الامر أفضى إلى الابتعاد عن بعض الأصول عالية المخاطر وتراجع التمويل بالديون، مما أدى إلى اتساع فروق العائد في فئات الأصول الأكثر خطرا وأسواق السندات والأسهم الأكثر تقلبا. وأوضح في هذا السياق انه نظرا لعدم وجود أسعار أو أسواق ثانوية لبعض منتجات الائتمان المهيكلة، والمخاوف المتعلقة بموقع الخسائر المحتملة وحجمها، حدثت اضطرابات في أسواق المال ونشأت مصاعب في التمويل أمام عدد من المؤسسات المالية حيث أحجم بعض الأطراف المقابلة عن تقديم الائتمان إلى من اعتبرت أصولهم منخفضة الجودة وتفتقر إلى السيولة. وتطلب الاضطراب الناجم عن ذلك، كما يقول الصندوق، تزويد عدد من البنوك المركزية بإمدادات من السيولة لتيسير عمل هذه الأسواق على نحو منظم. وعزا تقرير الاستقرار المالي العالمي الأسباب الأساسية وراء التصحيح الحالي في أسواق المال العالمية الى تراجع الانضباط الائتماني واحتمالات التهاون في معالجته التي أدت إلى تراكم المخاطر الائتمانية في سوق التمويل العقاري الأميركية وسوق الإقراض التمويلي لشراء كامل الحصص، وبعض القروض للأسواق الصاعدة. وقال صندوق النقد الدولي في هذا السياق ان الأوضاع الاقتصادية والمالية الحميدة أدت في السنوات الأخيرة إلى إضعاف الحوافز على تطبيق إجراءات العناية الواجبة على المقترضين والأطراف المقابلة. وإضافة إلى ذلك، كان نموذج «إنشاء القروض وتوزيع المخاطر» الذي يطبقه كثير من المؤسسات المالية على المنتجات الائتمانية يحد من الحوافز التي تدعوها لمراقبة المقترضين. وتابع قائلا: ربما يكون المستثمرون في الأوراق المالية الموزعة قد أرخوا تدابير العناية الواجبة في تقديرهم لمخاطر السيولة والتمويل بالديون أو اختاروا الاعتماد بشكل مفرط على هيئات التصنيف الائتماني في تحليلهم لمخاطر الأدوات المالية المركبة. واوضح: لقد أدت الضغوط اللاحقة في سوق الإسكان الأميركية إلى إضعاف الأوراق المالية المضمونة برهون عقارية، وهي عنصر مهم من عناصر النظام المالي العالمي، ونظرا لما تمخض عن ذلك من تكرار التخفيضات التي أجرتها هيئات التصنيف في مستوى الجدارة الائتمانية لهذه الأوراق المالية، ظهرت ضغوط خافضة لأسعارها وأخذت ظاهرة إعادة تقييم المخاطر التي بدأت منذ فترة تزداد عمقا. وكان للتمويل بالديون دور أساسي في تضخيم هذه الاضطرابات، بحسب التقرير، خصوصا مع تمكن بعض البنوك وأدوات الاستثمار الأخرى، بما فيها صناديق التحوط، من الاقتراض بسهولة بضمان أصول صعبة التسعير متداولة في السوق غير السائلة. وبين الصندوق في هذا الاتجاه ان سوء الأوضاع ازداد بشدة عندما تلاشت سيولة السوق، مما تمخض عن ضرورة الحد من الرفع المالي ببيع الأصول بأسعار بخسة لسداد الديون التمويلية كما أسفر عن فشل بعض الصناديق الاستثمارية. أما المؤسسات التي تكبدت أكبر الأضرار فهي التي كانت استراتيجياتها ترتكز على مستويات عالية من الرفع المالي وكانت تفترض توافر السيولة على نحو مستمر في الأسواق الثانوية (ولعل ما حدث لمؤسسة نورثرن روك البريطانية كان ابرز مثال على ذلك). وقال النقد الدولي انه مع هبوط الأسواق توسعت علاوات المخاطر بسرعة وربما يكون الوضع قد ازداد سوءا بسبب تشابه أساليب إدارة المخاطر ووجود نفس المستثمرين في أسواق متعددة وتشابه المراكز المفتوحة وقد تضخمت الخسائر حين سعى كثير من المتعاملين في السوق إلى الخروج من مراكز متشابهة في نفس الوقت. وهنا دعا الصندوق القائمين على تسيير الأسواق الصاعدة (ومن ضمنها العديد من الاسواق العربية) الى التركيز على الهدف متوسط الأجل الذي يتمثل في تحسين جودة الأسواق المالية المحلية فإضافة إلى قوة الأساسيات الاقتصادية الكلية، تصبح البلدان أكثر استعدادا للتواؤم مع تقلب التدفقات الرأسمالية المحتملة. ويربط ذلك إذا كانت تمتلك أسواقا للأسهم تتسم بالعمق والسيولة وتخضع لنظام على مستوى جيد من التنظيم، وتتمتع بمستوى عال من الجودة المؤسسية على أساس مجموعة واسعة من المؤشرات، بما في ذلك حوكمة الشركات، والمعايير المحاسبية، وسيادة القانون، والسيطرة على الفساد. وأبرز التقرير هنا أهمية الشفافية في السياستين الاقتصادية الكلية والمالية الكلية والبيانات الاقتصادية والمالية، مؤكدا ان تطوير الأسواق المالية في المدى المتوسط، ستكون الأسواق الصاعدة أكثر استعدادا لتعظيم مزايا التدفقات الرأسمالية الداخلة مع حماية النظام المالي المحلي من الآثار المزعزعة للاستقرار التي يحتمل أن تنشأ عن خروج تدفقات رؤوس الأموال بشكل مفاجئ.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    وزير المال القطري: العملة الخليجية الواحدة لن تعتمد في عام 2010

    الدوحة: «الشرق الأوسط»
    استبعد وزير المال القطري يوسف حسين كمال، اعتماد العملة الخليجية الواحدة المقرر أصلا في 2010، مؤكدا ان الريال القطري سيبقى مربوطا بالدولار الاميركي. وقال كمال وفقا لما نقلته عنه أمس وكالة الصحافة الفرنسية «العملة الخليجية الموحدة لن تتحقق بحسب الجدول الزمني المرسوم لها حسب اعتقادي».
    وأوضح الوزير «هناك دول لها وجهات نظر مختلفة» من هذا الاستحقاق، مضيفا «ليس بيننا ـ دول مجلس التعاون الخليجي ـ احد ملتزما بمؤشر التضخم، ومعنى ذلك ان العملة الخليجية لن تكون حسب الجدول الزمني المرسوم لها».
    وفي مايو (ايار) الماضي قالت سلطنة عمان انها لن تشارك في العملة الموحدة لدول مجلس التعاون الخليجي بعدما اكدت انها لن تتمكن من احترام موعد عام 2010.
    وقال كمال وهو وزير الاقتصاد بالوكالة كذلك، ان قطر ليست لديها نية بفك ارتباط عملتها بالدولار الاميركي كما فعلت الكويت، موضحا ان «الكويت عندما فكت ارتباط عملتها واتجهت الى نظام سلة العملات (منذ بضعة اشهر) لم تتمكن سوى من تغطية حوالي 3% من نسبة تدهور الدولار المقاسة بحوالي 30%».
    وعدد بعض اسباب قرار بلاده الاستمرار في ربط الريال بالعملة الاميركية قائلا «تجارتنا كلها بالدولار وقروضنا بالدولار وجزء من مستورداتنا بالدولار وكل العقود التي وقعتها قطر بالدولار او بالريال القطري، كما ان الذين يوقعون معنا تلك العقود يأخذون في اعتبارهم الدولار الضعيف».
    وكانت الكويت قد اتجهت الى نظام سلة عملات وفكت ارتباط عملتها بالدولار بعد اربع سنوات على قرارها ربط الدينار بالدولار، تمهيدا لاعـتـماد العـمـلة الخـليـجـية الواحدة.







    الدرهم الإماراتي يحتفظ بموقعه قرب أعلى مستوى في 5 سنوات أمام الدولار
    وسط اتساع التكهنات حول رفع قيمة الريال السعودي أمام العملة الأميركية


    دبي: «الشرق الأوسط»
    صمد الدرهم الاماراتي المرتبط بالدولار قرب أعلى مستوى في خمس سنوات أمس مع اتساع نطاق التكهنات برفع قيمة الريال السعودي. وهبط سعر الطلب على الدرهم الى 3.6685 درهم للدولار مسجلا أعلى مستوى منذ نوفمبر (تشرين الثاني) 2002. وبحلول الساعة 09:00 بتوقيت جرينتش بلغ الدرهم في المعاملات الفورية 3.6720 درهم للدولار.
    وارتفع الريال السعودي الى أعلى مستوى في 21 عاما أمام الدولار يومي الخميس والجمعة الماضيين بعد أن قالت السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم انها لن تقتفيَّ اثر الزيادة في أسعار الفائدة الاميركية.
    وقال محمد دمير كبير المتعاملين في العملات في بنك ابوظبي الاسلامي لرويترز «هناك قدر كبير من التشكك في السوق بشأن ما اذا كانت السعودية سترفع قيمة عملتها أم لا. وتأثير هذا يمتد الى الدرهم».
    وبلغ الريال القطري 3.6367 ريال للدولار يوم الجمعة مسجلا أعلى مستوى منذ يوليو (تموز) 2004. وبلغ السعر الفوري 3.6380 ريال بحلول الساعة 09:05 بتوقيت جرينتش.
    وقال دمير «المتعاملون في السوق لا يريدون الاحتفاظ بالدولار في أيديهم في هذا الوقت الذي تتسم فيه الصورة في السوق بعدم الوضوح».
    وكانت التكهنات بأن السعودية قد ترفع قيمة عملتها أمام الدولار قد عززت عمليات شراء الريال يومي الخميس والجمعة وبلغ السعر الفوري 3.7362 ريال للدولار يوم الجمعة مسجلا أعلى مستوى منذ ديسمبر (كانون الأول) عام 1986 وفقا لبيانات رويترز. ولم تغير السعودية قيمة ربط عملتها بالدولار منذ ذلك العام. وأمس تراجع الريال الى 3.7366 ريال.
    وقال شاهين فالي، المحلل الاستراتيجي للصرف الاجنبي في بي.ان.بي باريبا بلندن، «كانت هناك تكهنات كثيرة بشأن الريال السعودي، الأسبوع الماضي، وهو ما صرف الاهتمام عن الدرهم. والآن نشهد الى حد ما انحسار الضغط عن الريال وتركزه على الدرهم والريال القطري».
    وأضاف «.. كلما تراجع الدولار زاد الضغط على دول الخليج لرفع قيمة عملاتها حيث انها أعلنت أنها ستواجه التضخم». وقال فالي «لقد رأينا صناديق تحوط تضارب على رفع قيمة الدرهم الاماراتي».
    واستبعد محافظا البنك المركزي في كل من السعودية والامارات مرارا رفع قيمة العملة وقالا ان التضخم يرجع أساسا الى عوامل محلية مثل الإيجارات وليس ارتفاع تكلفة الواردات. وبلغ التضخم في السعودية أعلى مستوى في سبع سنوات في أغسطس (اب) الماضي. وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين في الامارات 9.3 في المائة العام الماضي، مسجلا أعلى مستوى منذ 19 عاما. وتربط الامارات عملتها بالدولار بنفس القيمة منذ عام 1997.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    أبوظبي تخفض إنتاجها من النفط 600 برميل يوميا في نوفمبر
    مصادر لـ«الشرق الأوسط»: الصيانة لن تتجاوز 3 أسابيع


    أبوظبي: سلمان الدوسري
    أعلنت أبوظبي رسميا عن تخفيض إنتاجها من النفط 600 ألف برميل يوميا (نحو 25 بالمائة) بدءا من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل لأجل صيانة منشآتها النفطية. وقالت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، التي تمتلك الحكومة المحلية في أبوظبي 60 بالمائة منها، إن برنامج الصيانة هذا «سبق ان تمت برمجته».
    وبالرغم من أن الشركة لم تحدد موعدا لفترة الصيانة هذه، إلا أن مصادر أكدت لـ«الشرق الأوسط» أن فترة الصيانة لن تتجاوز ثلاثة أسابيع، وبحسب المصادر فإن صيانة الآبار النفطية من الصعب تحديد فترتها مسبقا، بسبب بعض الاعتبارات الفنية التي تتضح وقت الصيانة.
    ومن المقرر أن يبدأ تنفيذ برنامج صيانة ثلاثة من حقول بحرية وهي زاكوم العلوي والسفلي وام الشيف في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، حيث سيهبط إنتاج الامارات الحالي من 2.56 مليون برميل يوميا إلى 1.96 يوميا، باعتبار أن عمليات الصيانة ستوقف إنتاج 600 ألف برميل.
    من جانبه، قال لـ«الشرق الأوسط» المحلل النفطي كامل الحرمي إن الكمية التي ستنقطع عن سوق النفط العالمي والمقدرة بـ 600 ألف برميل يوميا «كمية كبيرة ومن الصعب إحلالها بسهولة»، مضيفا «السعودية هي الدولة الوحيدة التي باستطاعتها تعويض هذه الكمية وطمأنة الأسواق العالمية». ويجتمع وزراء الدول المصدرة للنفط (أوبك) في أبوظبي في نوفمبر المقبل.
    إلا أن الحرمي قال إن وزراء النفط «من الممكن أن يتوصلوا لاتفاق فيما بينهم عبر اتصالاتهم للوصول الى وسيلة لتعويض هذه الكمية المفقودة من إنتاج الأوبك بدون أن يحتاج ذلك لاجتماع وزراء المنظمة».
    وبالرغم من أن مسؤولي «أوبك» تحفظوا على أن تكون مسألة زيادة الانتاج ستناقش عبر اجتماع أوبك المقبل، إلا أن تخفيض أبوظبي لانتاجها، وزيادة الطلب على الإمدادات النفطية في فصل الشتاء، سيلقيان بظلالهما على جدول الأعمال المقبل.
    وبحسب شركة بترول أبوظبي الوطنية فإن برنامج الصيانة «جرى الإعداد والتخطيط له بدقة فائقة قبل ما يزيد عن عام كامل». وقالت الشركة إنها حرصت خلال هذه الفترة في تنسيق عمليات التصدير مع عملائها «من اجل ضمان عدم حدوث اي انقطاع في إنجاز عملياتها بما يتماشى مع عمليات الصيانة الفصلية المبرمجة». ووفقا لعملية التنسيق هذه ستتم تلبية طلبات العملاء في فترة الخفض عن طريق تقديم موعد شحنات وتأخير أخرى. وتستورد اليابان نحو 40 بالمائة من صادرات الإمارات الخام.
    ويقدر انتاج زاكوم العلوي (رابع أكبر حقول النفط في العالم) بـ 530 ألف برميل يوميا، وأم شيف بنحو 200 ألف برميل يوميا، وزاكوم السفلي عند 250 ألفا الى 280 ألف برميل يوميا عندما لا يكونوا تحت الصيانة. وتدير حقل زاكوم السفلي شركة أبوظبي للعمليات البحرية (أدما ـ أوبكو)، وتملك أدنوك 60بالمائة من الشركة، في حين تملك النسبة الباقية بي.بي وتوتال وشركة تطوير النفط اليابانية (جودكو).
    وستتزامن عملية الصيانة هذه مع صيانة أخرى «دورية»، كانت (أدنوك) قد أعلنت عنها مسبقا في مصفاة الرويس، وتقوم بها شركة «تكرير» التابعة لها، التي ستتكفل باستكمال برنامج الصيانة، وستكون كمية النفط الخام التي سيتم إنتاجها خلال فترة الإغلاق (فترة الصيانة) بحدود 5 ملايين برميل.
    ويبلغ إنتاج مصفاة الرويس الاجمالي 415 ألف برميل يوميا، وتدير المصفاة شركة أبوظبي لتكرير النفط (تكرير) التابعة لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك).
    وغالبا ما تقوم ابوظبي بصيانة حقولها النفطية في فصل الربيع، مستغلة انخفاض الطلب على الخامات الخفيفة مرتفعة الكبريت عن أعلى مستوياته في الشتاء.
    وعادة فإن الشتاء يكون موسما مزدهرا لصعود الطلب على خام ابوظبي، الغني بنواتج التقطير الوسيطة في اليابان، التي تستخدم الكيروسين كزيت التدفئة الرئيسي.
    وأمس، قالت منظمة «أوبك» ان سعر سلة خاماتها القياسية واصل الارتفاع ليصل الى 76.72 دولار للبرميل يوم الجمعة من 75.78 دولار يوم الخميس الماضي.







    أخبار الشركات

    * «طيبة القابضة» تصرف أرباحا إضافية عن الربع الثالث > قررت شركة طيبة القابضة صرف أرباح إضافية عن الربع الثالث لهذا العام للمساهمين قدرها 30 هللة عن السهم الواحد. ليكون إجمالي ما سيتم صرفه من أرباح مبلغ 90 مليون ريال (24 مليون دولار) ما نسبته 6في المائة من رأسمال طيبة البالغ 1.5 مليار ريال (400 مليون دولار) بواقع 60 هللة عن السهم الواحد كأرباح عن الربع الثالث. وذكرت الشركة في بيان لها أمس أن هذه الأرباح تستحق للأسهم المصدرة البالغة 150 مليون سهم والمملوكة لمساهمي الشركة المسجلين في سجلات الأسهم بنهاية تداول 30 سبتمبر (أيلول) الجاري. وقد جاءت هذه الزيادة في توزيع الأرباح بعد أن أعلنت شركة طيبة القابضة أمس أنه تم إفراغ قطعة الأرض الواقعة بحي الملقا شمال مدينة الرياض والتي تبلغ مساحتها 3 ملايين متر مربع لصالح المشتري وتسلم كامل قيمة بيع الأرض البالغة 810 ملايين ريال (216 مليون دولار). لمائة من قيمة شراء تلك الأرض التي تبلغ 510 ملايين ريال.
    * جمعية «تهامة» تنظر في توزيع أرباح على المساهمين.. غداً > تناقش شركة تهامة للإعلان والتسويق والعلاقات العامة جدول الأعمال في الجمعية العامة العادية غدا في جدة حيث ستنظر الجمعية في الموافقة على تقرير مجلس الإدارة وحساب الأرباح والخسائر وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة الحالي، عن السنة المالية الحالية. كذلك ستدرس الجمعية الموافقة على اختيار مراجع حسابات الشركة لمراجعة حسابات الشركة للعام المالي الذي بدأ في 1أبريل (آب) الماضي، كما ستنظر الجمعية في الموافقة على توصية مجلس الإدارة بتوزيع أرباح على المساهمين بواقع 75 هللة للسهم الواحد. فتح باب الترشيح لعضوية مجلس إدارة «حائل الزراعية» > فتحت شركة حائل للتنمية الزراعية «هادكو» باب الترشيح لعضوية مجلس إدارتها للدورة القادمة «التاسعة» ولمدة 3 سنوات ميلادية، بالتقدم بطلب الترشيح خلال الفترة يوم غد الأربعاء وحتى نهاية عمل 11 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل، وذلك وفق الضوابط الواردة في نظام الشركات تعاميم وزارة التجارة والصناعة.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    حركة ضعيفة للمؤشر في انتظار أخبار محفزة
    المتعاملون يترقبون اليوم تفاعل السوق مع بدء رفع القيود على الخليجيين في الأسهم السعودية


    بدأت سوق الاسهم المحلية تداولات الأسبوع الحالي على انخفاض طفيف، في الوقت الذي تحسنت فيه مؤشرات التنفيذ لكنها لا تزال دون المعدل السنوي وفي مستويات ضعيفة.
    وعند الاغلاق انخفض المؤشر قرابة 18نقطة، بنسبة 0.23% وصولا الى 7861نقطة، وسجلت اسعار 52شركة انخفاضات متباينة، في حين ارتفعت 35شركة من اصل 104شركات ولم يطرا تغير يذكر على اسعار 17شركة.
    وجاء انخفاض السوق مع بحث المتعاملين عن اخبار محفزة للتداول، ومن المتوقع ان يساهم قرار مجلس هيئة السوق المالية بتطبيق المساواة التامة بين مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمواطنين السعوديين في مجال تملك الأسهم السعودية في السوق وتداولها، بصورة ايجابية على السوق ويدفعها اليوم نحو التحسن.
    ووجه المتعاملون سيولتهم نحو اسهم المضاربة، خاصة شركات التامين والمتقدمة وشمس والاحساء، في الوقت الذي لم تتجاوز فيه كميات التداول على شركات السوق 110ملايين سهم بقيمة 5.1مليارات ريال موزعة على اكثر من 139.3الف صفقة.
    وبالنسبة لمؤشرات القطاعات فقد سجلت جميعها انخفاضات متباينة، أعلاها القطاع الزراعي بنسبة 1.3% ،واقلها القطاع الصناعي بنسبة 0.3% ،في الوقت الذي لم يطرأ تغير على مؤشر الكهرباء، في حين سجل قطاع التامين ارتفاعا بنسبة 2.2% وهو القطاع الوحيد المرتفع.
    وسجلت الاحساء اكبر كمية تداول في السوق اقتربت من 17مليون سهم تمثل نسبة 15.3% من تداولات السوق وتذبذب سهمها في نطاق كبير وأغلق على ارتفاع محدود بلغ ربع ريال

    "فالكم" تطرح صندوقين
    وبالنسبة لاعلانات السوق فقد أعلنت هيئة السوق المالية موافقتها لشركة فالكم للخدمات المالية على طرح "صندوق فالكم للصكوك" و"صندوق فالكم للمرابحة باليورو".

    جمعية "تهامة" تعقد الاربعاء بمن حضر
    ودعا مجلس إدارة شركة تهامة المساهمين لحضور الاجتماع الثاني الساعة الحادية عشرة مساء الأربعاء 2007/09/26م الموافق 1428/09/14ه وذلك بمقر إدارة الشركة بجدة لتعديل احدى الفقرات التي تخص التوسع والبيع في الأدوات المكتبية واللوازم المكتبية وخلافه وإضافة الفقرة التاسعة الجديدة إلى المادة فقرة تنص على شراء الأراضي لإقامة مبان عليها واستثمار هذه المباني لصالح الشركة علماً بأن الاجتماع يكون صحيحاً إذا حضره عدد من المساهمين يمثل ربع رأس المال على الأقل طبقاً للمادة (30) من النظام الأساسي للشركة

    فتح باب الترشيح لمجلس "هادكو"
    وفتح مجلس إدارة شركة حائل للتنمية الزراعية (هادكو) باب الترشيح لعضوية مجلس الادارة للدورة القادمة (التاسعة) ولمدة ثلاث سنوات ميلادية
    ودعا المجلس المساهمين الذين يملكون ألف سهم فأكثر والراغبين في ترشيح أنفسهم لعضوية مجلس الإدارة للدورة القادمة التقدم بطلب الترشيح خلال الفترة من يوم الأربعاء 1428/9/14ه الموافق 2007/9/26م وحتى نهاية عمل يوم الخميس 1428/9/29ه الموافق 2007/10/11م وذلك وفق الضوابط الواردة في نظام الشركات وتعاميم وزارة التجارة والصناعة
    "انابيب" تفوز بعقد بقيمة 42.3مليون ريال
    وحصلت الشركة العربية للأنابيب أمس الأول على عقد لتوريد أنابيب صلب ملحومة طولياً بواسطة المقاومة الكهربائية لصالح شركة بدر الدين للبترول (بابتكو) في جمهورية مصر العربية وبقيمة تتجاوز ال 42.3مليون ريال سعودي. ويشمل العقد تصنيع وتغليف وتوريد أنابيب صلب بأقطار مختلفة وذات سماكات عالية ومصممة لتحمل الضغط العالي لنقل الغاز لمسافة 105كم. وسوف يبدأ بإذن الله التصنيع لهذا المشروع في الربع الأول من عام 2008م، وهذا العقد هو الثاني على التوالي في مدة لا تتجاوز الشهر الذي توقعه الشركة العربية للأنابيب مع شركات بترول مصرية وذلك بعد حصولها في مطلع سبتمبر 2007م على عقد لتوريد أنابيب صلب ملحومة طولياً لصالح مشروع خط أنابيب كرامة قارون لنقل الغاز. وبهذا العقد تصبح إجمالي عقود التصدير التي وقعتها الشركة العربية للأنابيب خلال الربع الحالي والتي سيتم تصنيعها خلال الربع الأخير من العام 2007م والربع الأول من العام 2008م تتجاوز قيمتها الإجمالية ال 155.2مليون ريال.







    القرار يوسع قاعدة المتداولين ويخفف القيود الاستثمارية الخارجية
    هيئة السوق المالية ترفع القيود عن المستثمرين الخليجيين في الأسهم السعودية


    كتب - خالد العويد:
    قرر مجلس هيئة السوق المالية تطبيق المساواة التامة بين مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمواطنين السعوديين في مجال تملك الأسهم السعودية المُدرجة في السوق وتداولها.
    وقال مجلس الهيئة في بيان اصدره امس انه تنفيذاً لقرار مجلس الوزراء رقم (267) وتاريخ 1428/8/14ه القاضي بإلغاء الفقرة (أ) من قرار مجلس الوزراء رقم (49) وتاريخ 1426/2/25ه، وتفويض هيئة السوق المالية باتخاذ ما يلزم لتنفيذ قرار المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الصادر في دورته (الثالثة والعشرين ) الخاص بتطبيق المساواة التامة بين مواطني دول المجلس في مجال تملك الأسهم وتداولها ؛ قرر مجلس هيئة السوق المالية ما يأتي:
    - على شركة السوق المالية السعودية (تداول) المُساواة التامة بين مواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والمواطنين السعوديين في مجال تملك الأسهم المُدرجة في السوق وتداولها
    - يخضع مواطنو دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للأحكام والشروط التي يخضع لها السعوديون في مجال تملك الأسهم المُدرجة في السوق.
    - لأغراض تطبيق هذا القرار يُقصد بمواطني دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الأشخاص الطبيعيون الذين يتمتعون بجنسية إحدى دول مجلس التعاون، والأشخاص الاعتبارية المملوك غالبية رأسمالها لمواطنين من دول المجلس أو حكوماتها وتتمتع بجنسية إحدى دول المجلس، وفقاً للتعريف الوارد في قرار المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الصادر في دورته الخامسة عشرة الموافق عليه بقرار مجلس الوزراء رقم (16) وتاريخ 1418/1/20ه.
    - يُلغي هذا القرار ما يتعارض معه من تعليمات سابقة.
    - ينفذ هذا القرار من تاريخ صدوره.
    وسبق ان وجه مجلس الوزراء قبل اسابيع هيئة السوق المالية لتنفيذ قرار المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية في دورته ( الثالثة والعشرين) الخاص بتطبيق المساواة التامة بين مواطني دول المجلس في مجال تملك الأسهم وتداولها.
    ويعني ذلك سماح شركة السوق المالية السعودية (تداول) بقبول طلبات التداول من الخليجيين للاسهم وتداولها بما في ذلك أسهم البنوك وشركات التأمين والشركات العقارية المساهمة التي لم يكن المواطنين الخليجيين يتملكون فيها.
    ويفترض ان ينعكس هذا القرار ايجاباً على اسهم الينوك بشكل خاص التي ستكون هدفا للمستثمرين كما ستستفيد الشركات العقارية من القرار والمقصود بها الشركات التي تعمل في مكة المكرمة والمدينة المنورة فقط في حالة شمولها بالقرار، بينا لن تشكل الشركات العقارية الاخرى اهتماما يذكر لوجود شركات عقارية خليجية اكثر نجاحا ولديها خطط كبيرة للتوسع، في حين لايتوقع حدوث أي تأثير يذكر على اسهم قطاع التامين بسبب تضخم اسعارها وخطورتها بالاسعار الحالية ويستثنى من ذلك التعاونية للتامين التي يتم تداولها بمعدلات تتماشى مع اسهم الشركات الاستثمارية في السوق السعودي.
    ويساعد القرار في تنفيذ الجهود الرامية الى توسيع قاعدة المتداولين في سوق الاسهم السعودية بعد قرار هيئة السوق المالية السماح للمقيمين الاجانب في المملكة بالاستثمار مباشرة في الاسهم مع العلم ان مواطني دول المجلس يمتلكون في الوقت الحالي في بعض الشركات ومن ابرزها سابك
    وتنشط بعض المؤسسات الخليجية من القطاع الخاص مثل بنوك الاستثمار في السوق السعودية منذ سنوات وذلك أحيانا من خلال أذرع استثمارية خاصة.
    وقبل عدة شهور أعلنت المملكة خططا لتخفيف القيود عن استثمار المؤسسات الخليجية في سوق الاسهم . حيث اعلنت هيئة السوق المالية انها ستسمح للمؤسسات الاستثمارية الحكومية وصناديق التقاعد وصناديق الضمان الاجتماعي في دول الخليج العربية الست بالاستثمار في سوق الاسهم .
    وكانت قمة مجلس التعاون التي استضافتها قطر في ديسمبر كانون الاول 2002قد قررت المساواة بين كل مواطني المجلس في كل الانشطة الاقتصادية وحددت 2007موعدا نهائيا لتنفيذ القرار.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    تقرير البتروكيماويات الأسبوعي
    استقرار أسعار غالبية المنتجات و"الإيثيلين جلايكول" تنخفض لأول مرة منذ 7أسابيع


    استقر مؤشر أرقام للبتروكيماويات، والذي يقيس حركة أسعار البتروكيماويات لسلة من المواد التي يتم إنتاجها في الخليج العربي، وللأسبوع الثاني على التوالي عند مستوى 252.9نقطة بعد أن كان قد شهد ارتفاعات متتالية لفترة تسعة اسابيع، مدفوعا بالمستويات القياسية التي وصلت إليها أسعار المواد خاصة الإيثيلين جلايكول خلال الأسابيع الماضية والتي شهدت تراجعا طفيفا خلال تعاملات الأسبوع الماضي.
    الأسعار تمثل "تسليم السفينة" - FOB - في شرق آسيا (اليابان وتايوان وكوريا)
    أسعار العقود المقررة من "ميثانيكس" في أسواق آسيا
    الأسعار الفورية - سنغافورة
    وحسب التقرير الاسبوعي لشركة ارقام بزنس انفو فقد واصلت أسعار الإيثيلين تراجعها للأسبوع الثالث على التوالي حيث سجلت 1240دولارا للطن (- 20دولاراً) حيث أدت زيادة الإمدادات في الأسواق نتيجة انتهاء عمليات الصيانة الدورية التي شهدتها المصانع خلال الفترة الماضية إلى عودة الإمدادات مما أضفى نوعا من التوازن بين العرض والطلب اللذين يعتبران العاملين الرئيسيين المحركين لأسواق المواد البتروكيماوية؛ في حين استقرت أسعار البروبلين خلال تعاملات الأسبوع الماضي عند مستوى 1060دولارا للطن بعد أن كانت قد شهدت تراجعا خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.
    من جهة أخرى، عاودت أسعار البنزين ارتفاعها خلال تعاملات الأسبوع الماضي مدفوعة بتحسن الطلب على

    البولي إيثيلين عالي الكثافة
    المادة في الأسواق حيث سجلت 1010دولارات للطن (+ 30دولاراً) بعد أن كانت قد استقرت عند مستوى 980دولاراً خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة والذي كان أدنى مستوى لها خلال هذا العام، ونفس الشيء ينطبق على أسعار ال MTBE التي واصلت ارتفاعها للأسبوع الثالث على التوالي حيث سجلت 770دولارا للطن (+ 20دولاراً).
    في حين تراجعت أسعار الإيثيلين جلايكول إلى مستوى 1350دولارا للطن (- 10دولارات) وهو الانخفاض الأول منذ 7أسابيع حيث وصلت الأسعار خلالها إلى مستويات قياسية تاريخية نتيجة المشاكل التي واجهتها بعض مصانع سابك والتي تعتبر أكبرمنتج للمادة في العالم.
    عدا ذلك، خيم الاستقرار على باقي المواد حيث استقرت أسعار البولي إيثيلين عند 1390دولارا للطن، والبولي بروبلين عند 1380دولارا للطن، والبولي ستايرين عند 1450دولاراً للطن، في حين انخفضت اسعار البولي فنيل كلوريد للمرة الاولى منذ 10اسابيع إلى مستوى 1030دولارا للطن (- 10دولارات) بعد فترة استقرار دامت ثلاثة أسابيع.
    ويشير تقرير شركة ارقام ان اسعار اليوريا المصدرة من الشرق الأوسط تحسنت خلال تعاملات هذا الأسبوع حيث سجلت 310دولارات للطن (+ 10دولارات) مستفيدة من تحسن الطلبات من الأسواق خاصة الهند والبرازيل، في حين استقرت أسعار اليوريا المصدرة من البحر الأسود عند أعلى مستوى لها خلال سنة 2007عند 315دولارا للطن خاصة مع إصرار المنتجين على التمسك بالأسعار العالية.
    بالمقابل، استقرت أسعار الأمونيا المصدرة من الشرق الأوسط عند أدنى مستوى لها خلال سنة 2007عند 230دولارا للطن، حيث تشير التوقعات أن الإمدادات في الأسواق ستشهد تراجعا خلال الأشهر القادمة خاصة وأن المنتجين في إيران بحوزتهم التزامات خلال الفترة القادمة ونفس الشيء ينطبق على الامدادات السعودية للسوق وعلى نفس المنوال، استقرت أسعار الأمونيا المصدرة من البحر الأسود عند مستوى 280دولارا للطن.

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال







    الخالدي: التي لم يتغير أداؤها خلال هذه المدة ربما لم تحقق عوائد مجدية للمستثمرين
    صناديق الاستثمار تحافظ على حجمها عند 26.8مليار ريال وبنسبة 1.2%


    تحليل- عبداللطيف العتيبي
    حافظت صناديق الاستثمار، المستثمرة في سوق الأسهم المحلية على مستواها عند، 26.8مليار ريال، للأسبوع الثاني على التوالي وبنسبة 1.2في المائة، بناء على آخر تقييم صافي أصولها في 22/سبتمبر /
    2007.وبالرغم من ثبات أداء الصناديق الاستثمارية، إلا أن بعض صناديق البنوك المحلية استمرت في تقليص الخسائر المتراكمة عليها في الأشهر الماضية، بشكل طفيف.
    وفي هذا السياق أكد عبدالعزيز الخالدي - مصرفي، أن الصناديق لازالت بحاجة الى عودة الثقة، لاسيما أن عدداً من الصناديق الاستثمارية، أصابها هبوط حاد أكثر من 50في المائة من قيمتها، في 25فبراير 2006، مشيرًا الى أن التوقعات القائلة أن الصناديق لاتتأثر بإرهاصات السوق غير صحيحة.
    ولفت الى أن الصناديق التي لم يتغير أداؤها خلال هذه المدة ربما لم تحقق عوائد مجدية للمستثمرين، مشيراً إلى اهمية أن يعاد النظر في الطريقة التي تستمثر فيها.

    صناديق الاستثمارالمتوافقة مع الضوابط الشرعية في الأسهم المحلية:
    حافظت الصناديق الشرعية على أدائها مقارنة بالأسبوع الماضي والتي بلغت أصولها 18.3مليار ،وبنسبة بلغت 1.6في المائة.
    أما بالنسبة لأفضل أداء للصناديق الشرعية حسب التغير من بداية العام حتى آخر تقييمين: في المرتبة الأولى: صندوق أصايل لدى البنك البلاد، وبنسبة ارتفاع قدرها 1.73في المائة. ويليه في المرتبة الثانية: صندوق جدوى للاسهم السعودية التابع لشركة جدوى للاستثمار، وبنسبة ارتفاع بلغت 1.46في المائة. وجاء في المرتبة الثالثة: صندوق الرياض للاسهم 2المدار من البنك الرياض، وبنسبة ارتفاع بلغت 1.28في المائة. ويلية في المرتبة الرابعة: صندوق الأمانة للاسهم السعودية لدى البنك ساب، محققا ارتفاعا بلغ 0.94في المائة. وأخيراً سجل في المرتبة الخامسة: صندوق المتاجرة بالأسهم السعودية "الرائد" التابع لمجموعة سامبا المالية، وبنسبة ارتفاع بلغت 0.75في المائة.

    صناديق الاستثمار التقليدية في الأسهم المحلية:
    ربحت الصناديق التقليدية في الأسبوع الماضي 100مليون ريال، حيثُ بلغ حجمها في نفس الفترة 8.5مليارات ريال، قياساً بالأسبوع الأسبق والتي بلغت أصولها 8.4مليارات ريال، وبلغت نسبة الارتفاع في حجمها خلال هذه المدة 1.3في المائة.
    أما بالنسبة لأفضل أداء للصناديق التقليدية حسب التغير من بداية العام حتى آخر تقييمين: جاء في المرتبة الأولى: صندوق الرياض للاسهم 1لدى البنك الرياض، وبنسبة ارتفاع 1.26في المائة. ويليه في المرتبة الثانية: صندوق الرياض للاسهم 3التابع لبنك الرياض ، مسجلاً اتفاعا بلغ 1.17في المائة. ويأتي في المرتبة الثالثة: صندوق المتاجرة في الأسهم السعودية المدار من البنك ساب، وبلغت نسبة ارتفاعه 1.15في المائة.
    ويليه رابعاً صندوق الاستثمار في السهم السعودي لدى البنك ساب، وبنسبة ارتفاع تبلغ 0.78في المائة. وأخيراً في المرتبة الخامسة: صندوق المساهم التابع لمجموعة سامبا المالية، وبنسبة ارتفاع 0.70في المائة.

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  13 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    العيسى: سرعة تنامي التجارة الإلكترونية في المملكة ..
    الشركات السعودية الرائدة تطبق نظام "سامبا كونكت"


    الرياض - ماجد الحمود:
    كشف الأستاذ عيسى العيسى العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لمجموعة سامبا المالية عن أن حجم المشتريات عبر الإنترنت من خلال استخدام نظام الدفع الإلكتروني الآمن الخاص بسامبا (سامبا كونكت SambaConnect) قد تضاعف لعشر مرات خلال الستة أشهر الأولى من عام 2007م، وفي مقابل ذلك زادت حصة سامبا في حجم المشتريات عبر الإنترنت باستخدام بطاقات سامبا الائتمانية بنسبة 80%، مما يدل على سرعة تنامي التجارة الإلكترونية في المملكة.
    وقد نوه العيسى بالدور الهام الذي يؤديه هذا النظام من حيث التسهيل على المتسوقين عبر الإنترنت لدفع قيمة مشترياتهم، وللتجار استلام قيمة مبيعاتهم بصورة آمنة، مما حدا بعدد كبير من الشركات السعودية الرائدة تطبيق نظام "سامبا كونكت" على مواقعها الإلكترونية وخصوصا في ظل المزايا العديدة لهذا النظام التي تتمثل بوجود قاعدة عملاء غير محددة العدد واستخدام أحدث أنظمة أمن الإنترنت وسهولة استخدامه. وأضاف العيسى أن هذا النظام هو امتداد للعديد من الأنظمة التكنولوجية التي ابتكرتها مجموعة سامبا المالية وحصلت جراءها على التقدير المحلي والعالمي، الذي تجلى في العديد من الجوائز العالمية التي فاز بها سامبا كبنك سعودي مبتكر يدخل أحدث التقنيات المتبعة بهذا الصدد إلى أسواق المملكة، وتشهد له نجاحاته السابقة في العديد من الأنظمة المستخدمة لديه مثل سامبا فون، سامبا أكسيس، سامبا دايريكت، وسامبا تداول.
    وأضاف العيسى أن سامبا حرص عند تصميم هذا النظام أن لا يقتصر استخدامه والاستفادة منه على عملاء سامبا فحسب، وإنما جعله متاحا أمام كل من يرغب في الاستفادة من هذا النظام على مستوى المملكة، وقد انعكس ذلك من خلال وجود أكثر من 60% من المتسوقين عبر الإنترنت قد دفعوا قيمة مشترياتهم باستخدام بطاقات ائتمانية غير صادرة من سامبا.
    وأوضح العيسى أن وجود حلول دفع آمنة عبر الإنترنت قد زاد بشكل جذري من قيمة التجارة الإلكترونية سواء على مستوى العملاء أو التجار، ومكنت التجار من الاقتراب أكثر من عملائهم وزيادة فرص المبيعات لديهم وتحسين كفاءتهم التشغيلية. وهو أمر ضروري لكل شركة ترغب في الاستفادة من الاستخدام المتزايد للتسوق عبر الإنترنت، مما يجعل من نظام (سامبا كونكت) الأداة الأمثل التي تجمع بين الراحة والأمان التي يتوخاها المتسوقون عبر الإنترنت.
    يذكر أن الدفع عبر الإنترنت باستخدام نظام (سامبا كونكت) هو في غاية السهولة للمستخدم. فبعد اختيار البضائع أو الخدمات التي يرغب المتسوق في شرائها عبر الإنترنت، يمكنه أن يختار فورا إحدى خيارات الدفع المتاحة. فيمكن للعميل أن يختار أن يتم خصم المبلغ مباشرة من حسابه لدى سامبا أو يختار الدفع بالبطاقة الإلكترونية وهي أكثر وسائل الدفع استخداما، وبالنسبة للأشخاص غير الراغبين في الكشف عن أرقام حساباتهم أو بطاقاتهم الائتمانية على الإنترنت، فإن نظام "سامبا كونكت" يقدم لهم محفظة إلكترونية، وهي أداة دفع آمنة مصممة خصيصا للشراء عبر الإنترنت، وهي متاحة لمن لديهم حسابات في سامبا أو سواهم، حيث يمكن أن يتم تعبئة الرصيد في هذه المحفظة الإلكترونية سواء من حساب الشخص لدى سامبا أو لدى أي بنك آخر.
    وبالنسبة للشركات التي تقضي السياسات الداخلية لديها باعتماد الشراء من أكثر من شخص، فإن نظام (سامبا كونكت) سيمكنهم من التأكد آليا من وجود مستويين من التفويض عند الشراء عبر الإنترنت.
    ولضمان عوامل الأمان عبر الإنترنت، يتم حفظ بيانات المستخدم ومعالجتها في قاعدة بيانات سامبا التي تستخدم أعلى بروتوكولات الحماية الأمنية العالمية على الإنترنت. وخلال العملية التي تتم عبر الإنترنت، لا يقدم المستخدمون أية معلومات تتعلق بأرقام بطاقاتهم الائتمانية الشخصية أو أرقام حساباتهم المصرفية إلى الموقع الإلكتروني الخاص بالتاجر الذي يشترون منه، ولكنهم يقدمونها فقط إلى نظام معالجة الدفعات لدى سامبا.
    يذكر أن أكثر الاحتياجات شراءً عبر الإنترنت على مستوى الدول المتقدمة هي تذاكر السفر جوّاً وخدمات الاتصالات. ويمكن للعملاء في المملكة شراء تذاكر الخطوط الجوية العربية السعودية وطيران سما عبر الإنترنت مما يمكن المسافرين من عمل حجوزاتهم فورا واستلام التذاكر دون مغادرة البيت أو المكتب. هذا بالإضافة إلى إمكانية تسديد الفواتير الدورية لشركة الاتصالات السعودية وإعادة شحن بطاقات سوا مسبقة الدفع عبر الإنترنت.







    المقال
    تخصيص الخطوط السعودية : بداية المشوار


    خالد بن عبدالرحمن الطويل
    يمثل صدور المرسوم الملكي رقم (م/70) وتاريخ 1428/8/15ه بشأن السماح للخطوط الجوية العربية السعودية بتحويل الوحدات الاسترتيجية في قطاعاتها المراد تخصيصها الى شركات يرخص للمؤسسة بتأسيسها بمفردها وتملكها بشكل كامل ، وذلك تمهيداً لتخصيصها بمشاركة مستثمرين من القطاع الخاص ، يمثل صدور هذا المرسوم خطوة متقدمة في مشوار تخصيص المؤسسة ، وهو يأتي تتويجاً لمشوار طويل خضعت فيه المؤسسة وقطاعاتها المختلفة الى دراسات مكثفة شارك فيها مستشارون ماليون وفنيون وقانونيون ، كما يأتي هذا المرسوم كتطور طبيعي للمراحل التى وردت ضمن نص قرار المجلس الاقتصادي الاعلى رقم (27/1) الصادر بتاريخ 1427/2/14ه الصادر بالموافقة على البرنامج التنفيذي لتخصيص المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية .
    وقبل الدخول في تحليل تفصيلي لمسار تخصيص المؤسسة وفقاّ للمرسوم الملكي سالف الذكر ولقرار المجلس الاقتصادي الاعلى المشار اليه انفاّ ، تلزم الاشارة الى ان نشاط النقل الجوي هو احد النشاطات المستهدفة بالتخصيص الواردة في قرار مجلس الوزراء رقم (219) الصادر في 1423/9/6ه وفي قرار المجلس الاقتصادي الاعلى رقم (23/11) وتاريخ 1423/8/27ه ، كما تلزم الاشارة الى ان مشوار تخصيص المؤسسة تلازم مع محفزات اخري لفتح المنافسة في نشاط النقل الجوي وذلك مع صدور قرار مجلس الوزراء رقم (90) لعام 1424ه والذي نص على ( فتح المجال للشركات الوطنية الراغبة للعمل في قطاع النقل الجوي الداخلي بما يحقق زيادة الكفاءة الاقتصادية لهذا القطاع ، وتخفيف العبء على المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية ).
    ويلاحظ المتابع في هذا الصدد ان التجارب العالمية في قطاع النقل الجوي قد اثبتت ان هذا القطاع قد اعتبر لسنوات طويلة قطاعاً استراتيجياً للدولة تتحكم به بصفة كاملة ، خاصة وان الخطوط المحلية عادة ما تحمل العلم الوطني وتعتبر الناقلة الوطنية ، كما ان الحصول على حقوق التحليق والهبوط وخلافه من خدمات فنية كان يتم عبر اتفاقيات ثنائية بين الدول ، غير ان الاتجاه للتخصيص كان العلامة الفارقة للتطورات التي اصابت قطاع النقل الجوي ابتداء من اوائل ثمانينات القرن الماضي عندما تم تخصيص الخطوط الهولندية (KLM) عام 1983، وتلا ذلك عام 1987تخصيص الخطوط البريطانية (BA)، ثم الخطوط النمساوية عام 1988، تلاها الخطوط الفلندية عام 1990، ثم خطوط (اللوفتهانزا) عام 1994، ثم الخطوط الايطالية عام 1998، ثم الخطوط الفرنسية عام 1999، وكذلك الخطوط الاسبانية عام 2001، وكانت الطريقة التي اتبعت في كل عمليات التخصيص السابقة هي البيع مباشرة للقطاع الخاص عن طريق الاكتتاب العام (IPO) ، وكان الدافع للتخصيص هو تخفيض الاعباء المالية التي تتحملها الحكومات لتشغيل تلك النشاطات التجارية ، وتطوير الكفاءة والعائد ، وتطوير العنصر الاداري ، وكان اثر عمليات التخصيص على تلك الشركات متوقعا حيث ساهم تخصيصها في رفع كفاءة عملياتها التجارية واداراة تلك العمليات على اسس تجارية ، وتخفيض التكاليف وتقديم خدمة جيدة للمستهلكين ، وسهولة الحصول على التمويل من المصارف والمؤسسات المالية ، والتخلص من الاطر البيروقراطية الروتينية التى عادة ما يتسم بها اداء الحكومات ، وتجدر هنا الاشارة الى ان الحكومات قد احتفظت بحصص ملكية في الشركات سالفة الذكر عند تخصيصها ، فالحكومة الفلندية احتفظت بحصة بلغت (58%) ، فيما احتفظت الحكومة الفرنسية بنسبة (57%) ، والايطالية بنسبة (53%) ، والنمساوية بنسبة (40%) ، في حين احتفظت الحكومة الهولندية بنسبة (14%) فقط ، ووحدها الخطوط الالمانية (اللوفتهانزا) والخطوط البريطانية (BA) طرحتا بنسبة (100%) للقطاع الخاص دون ان تتمسك الحكومتان الالمانية والبريطانية بأي حصص ملكية بعد التخصيص.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 13 / 9 / 1428هـ

    رأس وفد المملكة في الاجتماع الخاص بالتغيير المناخي
    النعيمي: الدول الصناعية تنتهج أسلوباً انتقائياً في مواجهة التغير المناخي.. ولابد من إقرار مبدأ المسؤولية المشتركة


    نيويورك - واس:
    رأس معالي وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي بن إبراهيم النعيمي ممثلا لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود وفد المملكة العربية السعودية في الاجتماع الخاص بالتغير المناخي الذي عقد في الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك أمس وشارك فيه أكثر من ثمانين رئيس دولة لمناقشة موضوع التغير المناخي والسياسات اللازم تبنيها من قبل المجتمع الدولي لمواجهته والتأقلم مع تأثيراته المحتملة.
    والقى العديد من رؤساء الدول كلمات في هذه الاجتماعات ركزت على الرغبة الملحة في التعامل مع هذه الظاهرة بطريقة تضمن توفير الحلول المناسبة مع المحافظة على استمرار نمو الاقتصاد العالمي. وقد القى معالي المهندس علي بن إبراهيم النعيمي كلمة المملكة في هذه الاجتماعات نقل خلالها تحيات شعب وحكومة خادم الحرمين الشريفين وترحيب المملكة العربية السعودية بالاهتمام الذي توليه الجمعية العامة للامم المتحدة بموضوع التغير المناخي المحتمل. ونقل مشاركة المملكة للقلق الذي يبديه المجتمع الدولي تجاه هذه الظاهرة ونتائجها المحتملة على البشرية.
    وقال "ان حكومة المملكة العربية السعودية تتطلع الى بدء التفاوض حول التزامات الفترة الثانية من برتوكول كيوتو ابتداء من العام القادم (2008) ونبدي استعدادنا لانجاح إبرام اتفاقية دولية في هذا المجال طالما أخذت في الاعتبار مصالح جميع الدول الاطراف ومن بينها دولنا النامية". وأكد معاليه ضرورة أن تستند هذه الاتفاقية على المبادىء والاعراف الدولية وماتم الالتزام به في اعلان ريو اضافة الى المبادىء التي نصت عليها الاتفاقية الاطارية للتغير المناخي وملحقاتها. ويأتي على رأس هذه المبادىء مبدأ المسئولية المشتركة والمتباينة بين الدول المتقدمة والدول النامية ومبدأ عدم تحمل أي دولة عبئا أكبر من نصيبها العادل اضافة الى مبدأ عدم التحيز ضد سلع محددة في اطار التجارة الدولية عند تبني السياسات الخاصة بمواجهة التغير المناخي.
    وأبدى وزير البترول والثروة المعدنية قلق المملكة العربية السعودية تجاه الاسلوب الانتقائي للسياسات والاجراءات التي تتبناها بعض الدول الصناعية لمواجهة التغير المناخي وقال "انها في ذلك تقوم بفرض مزيد من الضرائب المرتفعة أصلا على المنتجات البترولية في الوقت الذي تقدم الاعانات المباشرة وغير المباشرة لصناعات كل من الفحم والطاقة النووية وهما المصدران الاكثر تلويثا للمناخ والبيئة العالمية اضافة الى تدخلها للتأثير على الاسعار النسبية لمصادر الطاقة. كل ذلك يوثر ولا شك في معدلات نمو الطلب العالمي على البترول في الفترة القادمة ويساهم في التأثير سلبا على مسيرة التنمية في بلادنا ويدفعنا الى تحمل عبء أكبر بكثير من نصيبنا العادل في جهود مواجهة التغير المناخي".
    وأضاف "وبالرغم من جهودنا الكبيرة لتحقيق التنويع الاقتصادي والتقليل من الاعتماد الكبير على تصدير البترول الخام الا أننا لا زلنا في بداية الطريق ونحتاج الى تعاون المجتمع الدولي معنا لتحقيق هذا الهدف عن طريق زيادة الاستثمارات الاجنبية في بلادنا ونقل التقنية وعليه فاننا نأمل أن تدرج الاتفاقية الجديدة لمواجهة المناخ مايضمن تلافي التحيز القائم ضد البترول ومساعدتنا على تحقيق التنويع الاقتصادي بوصفه أحد الوسائل في التخفيف من الاثار السلبية المحتملة لسياسات الاستجابة للتغير المناخي على دولنا البترولية". وأكد أن الاتجاه نحو الابتعاد عن استهلاك الوقود الاحفوري وسيلة لمواجهة التغير المناخي لا يمثل بديلا عمليا نحو تخفيض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري خاصة في ظل توفر تقنيات رفع كفاءة الاستخدام وتقنية سحب وتخزين الكربون وهي التقنيات التي تضمن استمرار المجتمع الدولي في استخدام الوقود الاحفوري بجميع أنواعه ولكن بصورة نظيفة الامر الذي يساهم في حماية البيئة العالمية من جهة ويقلل من الاعباء على الاقتصاد الدولي ودولنا التي تعتمد بشكل كبير على تصدير البترول من جهة أخرى.
    وأوضح أن المملكة العربية السعودية تشجع وتؤيد تعميم استخدام مثل هذه البدائل التقنية عوضا عن الحديث عن الاستغناء عن الوقود الاحفوري أو الحديث عن الاستغناء عن البترول المستورد في عالم يعتمد على بعضه البعض. وفي هذا الصدد شدد معاليه على أن المجتمع الدولي مطالب بتكثيف الجهود في مجال البحث العلمي والتطوير التقني في جميع مجالات خفض انبعاثات غازات الاحتباس الحراري لضمان استمرار الاستفادة من الموارد الطبيعية والاحتياطيات الضخمة والوفيرة من البترول وبقية مصادر الوقود الاحفوري تحقيقا للتنمية العالمية المستدامة.
    وقال"من جانبنا فنحن جاهزون للمزيد من المساهمة في هذا المجال من خلال مراكز الابحاث المتخصصة وجامعاتنا وعلى رأسها جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية". ونبه الى أنه من خلال استخدام الحلول التقنية يستطيع العالم أن يستمر في اعتماده على البترول دون الاضرار بالمناخ العالمي. مؤكدا استعداد المملكة العربية السعودية لتحمل نصيبها العادل لمواجهة هذه الظاهرة والتأقلم مع التأثيرات المتعلقة بها.
    من جهة أخرى رأس مستشار وزير البترول والثروة المعدنية الدكتور محمد سالم سرور الصبان وفد المملكة في اجتماعات الخبراء.







    مسؤول في الأمم المتحدة.. مكافحة التغير المناخي يجب ألا تخيف الدول المنتجة للنفط

    الأمم المتحدة - كونا:
    دعا مسؤول في الأمم المتحدة امس الدول المنتجة للنفط إلى عدم الخوف من استراتيجيات مكافحة التغير المناخي التي تشمل التكيف والتخفيف من انبعاث الغازات الدفيئة التي يسعى المجتمع الدولي إلى تطبيقها مؤكدا ان ازدهار تلك الدول لن يكون مهددا بأي شكل من الاشكال.
    وقال رئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ راجندرا باشوري لوكالة الانباء الكويتية (كونا) انه يجدر تذكر ان تأثير تغير المناخ على بعض هذه الدول سيكون خطيراً جداً. واضاف رئيس الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ التي تعنى بتقييم التغير المناخي ونشرت ثلاثة تقارير علمية كبرى في وقت سابق من هذا العام ان الدول المنتجة للنفط لها نفس الحصة بقدر ما لأي دولة اخرى في اتخاذ الخطوات الصحيحة بهذا الشأن.
    وأكد ان مكافحة تغير المناخ ليست حربا على النفط مشيرا إلى ان التحدي يقوم على استخدام النفط بطرق اكثر نظافة بما يؤدي إلى زيادة الكفاءة وتقنيات محتملة اكثر حداثة في مجال استعادة الكربون وتخزينه.
    واوضح ان الكويت وغيرها من البلدان المنتجة للنفط لديها ايضا موارد ضخمة من الطاقة المتجددة والشمسية والرياح وغيرها من الطاقات داعيا تلك الدول إلى استغلال بعض هذه المصادر كما ان ذلك سيعطي حياة اطول لاحتياطياتها النفطية. واشار إلى ان الطلب على النفط في تزايد مستمر ما ادى إلى ارتفاع اسعاره مضيفا انه لا يتوقع في المستقبل ان يؤدي الطلب على النفط إلى انخفاض كبير في اسعار او حتى استخدام النفط مبينا انه لا يرى ان يحدث ذلك بين عشية وضحاها الا انه توقع أن يحصل على امتداد فترة طويلة من الزمن.
    واكد ان هذه المخاوف لا اساس لها من الصحة مضيفا ان هذه البلدان لتكون جزءا من المجتمع الدولي لا ينبغي ان تتعامل بأي حال من الاحوال مع هذا الشأن كقضية تهدد ازدهارها.
    وبين ان هذا الازدهار المشترك يهدف إلى انقاذ النظام البيئي الذي سينقذ الانسانية وجميع الكائنات الحية. وكان باشوري قد ادلى بتعليقاته عشية اجتماع رفيع المستوى حول التغير المناخي الذي سيرأسه السكرتير العام للأمم المتحدة بان كي مون وسيحضره نحو 80من رؤساء الدول والحكومات كما انه يعد أكبر اجتماع لقادة العالم بشأن تغير المناخ. ويأتي الاجتماع قبل يوم واحد من افتتاح المناقشة العامة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة ويهدف إلى تقديم الاجابة السياسية للنتائج العلمية التي توصل اليها فريق الهيئة الحكومية الدولية.
    كما انه يهدف إلى اعطاء زخم لمؤتمر الأمم المتحدة المقبل حول تغير المناخ في بالي باندونيسيا المقرر عقده يومي 3و 4ديسمبر حيث ستجرى مفاوضات حول اتفاقية المناخ الدولية الجديدة التي يجب ان يبدأ العمل بها. وقال باشوري لقد حان الوقت للعمل فنحن بحاجة إلى التكيف مع تغير المناخ لأنه بغض النظر عما نفعله الا انه يتوجب علينا التعايش مع التغير المناخي. واضاف ان ما يثير القلق بشكل خاص انه وبالرغم من ان اتفاقية تغير المناخ اتت إلى حيز الوجود في عام 1992فإن الغازات الدفيئة التي يشملها بروتوكول (كيوتو) زادت بنسبة 24في المئة بين عامي 1990و 2004.يذكر ان البروتوكول وضع قيودا الزامية على الدول الموقعة على البروتوكول بهدف خفض انبعاثات الغازات الدفيئة الا ان الولايات المتحدة ليست من ضمن تلك الدول.

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 19 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 05-06-2007, 05:16 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5/ 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 22-05-2007, 09:22 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 21/ 4 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 08-05-2007, 09:41 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 25/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 48
    آخر مشاركة: 13-02-2007, 08:21 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 23-01-2007, 10:17 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا