شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 31

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  23 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الإعلانات المبهمة تساند خمول التعاملات في التأثير سلبا على مسار الأسهم السعودية
    بعد تراجع المؤشر العام 2% على المدى الأسبوعي


    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  23 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الرياض: جار الله الجار الله
    ساندت الإعلانات المبهمة من قبل هيئة السوق المالية، بخصوص نظام تداول الجديد، تكريس مبدأ الحذر والتخوف من التعاملات القادمة، والتي ساندت ضعف وخمول التعاملات، التي تعاني منها السوق منذ دخول التداولات الرمضانية، إذ افتتحت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها هذا الأسبوع على انخفاض انعكست قوته على أسهم الشركات دون المؤشر والشركات القيادة، خصوصا بعد أن أغلقت السوق، وهناك أسهم 17 شركة تعاني من النسبة الدنيا، لتنهي السوق تعاملاتها الأسبوعية على تراجع، لتخسر 164 نقطة، تعادل 2 في المائة، مقارنة بإغلاق الأسبوع الماضي. وكان لظهور إعلان هيئة السوق المالية في تعاملات الأربعاء قبل الماضي بشأن تشغيل نظام تداول الجديد، نوع من التأثير من حيث ضبابية المعلومة بالإعلان المبهم، والتي استغلت كفزاعة للمتداولين مع العلم أن وقت التشغيل قد حدد في 20 أكتوبر (تشرين الأول) الجاري.
    إلا أن السوق كانت تعاني منذ بداية تعاملات شهر رمضان المبارك من ضعف الأداء، والذي انعكس على الحركة السعرية للأسهم، إلا أن هذا الأسبوع استطاع تحقيق مستويات متدنية جديدة في قيمة التعاملات اليومية في تداولات الثلاثاء الماضي، بعد أن تراجعت إلى مستوى 3.7 مليار ريل (999 مليون دولار)، لتعكس مدى الخمول الذي يكتنف التعاملات اليومية للسوق، والذي انعكس سلبا على حركة المؤشر العام.
    * قطاع البنوك أظهر مؤشر القطاع البنكي، في الأيام الأخيرة من تعاملات هذا الأسبوع، تغيرا في قوة الحركة، والتي دفعت القطاع إلى التراجع في الأربعة الأيام الأخيرة من تعاملات هذا الأسبوع، وتأتي هذه الحركة في القطاع البنكي، في وقت ينتظر المساهمين فيه نتائج الربع الثالث، كإشارة إلى وجود ما يخفيه هذا القطاع، والذي انعكس على تعاملات أسهم شركاته في الآونة الأخيرة، مع بوادر إيجابية تعكسها مؤشراته الفنية، خصوصا أن هذا القطاع يقع تحت وطأة الخسارة القوية مقارنة بإغلاق 2006، حيث لا يزال القطاع يقف عند تراجع قوامه 12 في المائة.
    * قطاع الصناعة يقبع مؤشر القطاع الصناعي داخل قناة جانبية، تمكنت من حركة القطاع منذ أكثر من شهر، حيث يعيش القطاع الصناعي بين مستوى 18450 نقطة و19000 كمسار أفقي يكشف مدى الترقب والانتظار لما ستسفر عنه نتائج الربع الثالث، في المقابل استطاع هذا القطاع أن يحقق المركز الثاني بين القطاعات من حيث نسبة الارتفاع في العام الجاري بعد أن كان يحتل المركز الثالث في الأسبوع الماضي، بعد أن استطاع الصعود بمعدل 16.5 في المائة، مقارنة بإغلاق العام الماضي.
    * قطاع الأسمنت تخلى مؤشر القطاع الأسمنتي عن مستويات دعم قوية عند 5550 نقطة والتي كان يستقر فيها منذ بداية تعاملات شهر سبتمبر (أيلول) الماضي، والتي كانت تقف كأرضية صلبة تحت مسار هذا القطاع، ليلجأ بعدها إلى التذبذب الضيق في مسار جانبي، إلا أن تراجع القطاع الإسمنتي عن هذه المستويات ينبئ عن التخوف لما يحوم حول تعاملات الأسبوع الأخيرة من شهر رمضان المبارك، إلا أن القطاع وعلى المدى السنوي يسجل خسارة طفيفة، مقارنة بباقي القطاعات بلغت 3 في المائة قياسا بإغلاق 2006. * قطاع الخدمات اتبع مؤشر القطاع الخدمي حركة حادة في التراجع لهذا الأسبوع، خصوصا في تعاملات السبت الماضي، هذا الأداء السلبي لمؤِشر هذا القطاع دفعه للتخلي عن مستويات الدعم القوية عند 1930 نقطة تقريبا، ليساير القطاع باقي القطاعات في هذا الأداء السلبي،، ليرفع من نسبة تراجعه في هذا الأسبوع، مقارنة بإغلاق العام الماضي، بعد أن حقق انخفاضا بمعدل 8 في المائة.
    * قطاع الكهرباء تنازل مؤشر قطاع الكهرباء عن النطاق الأفقي، الذي كان يسلكه منذ 15 أغسطس (أب) الماضي بين مستوى 1171 نقطة و1196 نقطة تقريبا، إلا أن القطاع لم يستطع الاستقرار فوقها أكثر لتأتي تعاملات الأربعاء الماضي كدليل على مغادرة هذا القطاع لهذه المستويات إلى مستويات أقل، بعد أن سجل مستوى 1145 نقطة. والقطاع يعاني من الخسارة على الصعيد تعاملات العام الحالي، إذ يحتل المرتبة الثانية بين قطاعات السوق من حيث نسبة التراجع، بعد أن سجل انخفاضا بمعدل 13.4 في المائة، مقارنة بإغلاق العام الماضي.
    * قطاع الزراعة تشابهت حركة مؤشر القطاع الزراعي مع قطاعات السوق، والتي تأثرت بقوة في ظل تراجع المؤشر العام، والذي كان المتأثر الأكبر من هذا الهبوط أسهم الشركات المضاربة، والتي يحتوي هذا القطاع على قسم منها.
    إلا أن القطاع يحتل المركز الثالث والأخير بين القطاعات، من حيث نسبة الارتفاع في تعاملات 2007 بمعدل 11.7 في المائة، مقارنة بإغلاق العام الماضي.
    * قطاع الاتصالات استطاع قطاع الاتصالات التحكم في عدم المبالغة بالحركة السعرية معاكسا بذلك أداء المؤشر العام، والذي كان له دور في مساعدة السوق على التخفيف من حدة الهبوط خلال وسط تعاملات هذا الأسبوع،.إلا أن هذا القطاع يحتل المركز الأول من بين قطاعات السوق من حيث نسبة الهبوط على المدى السنوي، بعد أن حقق تراجعا بمعدل 15.4 في المائة، مقارنة مع إغلاق العام الماضي.
    * قطاع التأمين عاد مؤشر قطاع التأمين إلى مسلسل التراجع في هذا الأسبوع والذي دفعه القطاع إلى تحقيق مستويات دنيا جديدة، مقارنة ببداية التراجع الذي لحق بالقطاع منذ بداية شهر سبتمبر (أيلول) الماضي، إلا أن هذا القطاع ينتظر إدراج أسهم الشركة رقم 15 في تعاملات الغد، حيث سيبدأ تداول أسهم شركة الأهلية للتأمين. إذ اعتاد القطاع على استعادة النشاط والحيوية عند استقبال شركة جديدة، لكن ما تم على أسهم الشركة الأخيرة في هذا القطاع من حيث الإدراج، وهي أسهم شركة اتحاد الخليج والتي افتتحت على النسبة العليا لتعود بعدها إلى خسارة أكثر من 50 في المائة من المستويات العليا المحققة في افتتاحية التداول عليها، قد يقف عائقا أمام قاعدة إنعاش الإدراجات الجديدة لأسهم شركات القطاع، كما أن هذا القطاع يتمسك في المرتبة الأولى بين القطاعات بلا منافس، من حيث نسبة الارتفاعات في العام الجاري، إذ تمكن من الصعود بمعدل 44.9 في المائة، مقارنة بإغلاق العام الماضي.








    إدراج 4 ملايين سهم من «الأهلية للتأمين» في سوق الأسهم السبت المقبل
    «سلامة إياك» للتأمين تحصل على النهائي من مؤسسة النقد السعودي


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    تتهيأ سوق الأسهم السعودية لاستقبال إدراج جديد، حيث ستطرح 4 ملايين سهم للشركة الأهلية للتأمين التعاوني تمثل 40 في المائة من رأسمالها الشركة البالغ 100 ميلون ريال، ضمن قطاع التأمين غدا السبت.
    وذكر سامح السيوفي الرئيس التنفيذي للشركة الأهلية للتأمين التعاوني، إن موافقة هيئة سوق المال على طرح أسهم الشركة، يأتي في سياق الاهتمام بقطاع التأمين كمجال واعد ينتظر منه الكثير، وستكون هنالك نسبة تذبذب في اليوم الأول فقط، وسوف تكون فترة التداول من الساعة 1.15 حتى الثالثة عصرا.
    وفي تطور آخر في القطاع، أعلنت شركة إياك السعودية للتأمين التكافلي (سلامة) في السعودية، عن حصولها على الترخيص النهائي ضمن مجموعة من ثماني شركات تأمين، لمزاولة أعمالها كشركة مساهمة تعمل في المملكة، وذلك على مستوى شركات التأمين الحاصلة على تراخيص بموجب قرارات مجلس الوزراء الصادر خلال العام المنصرم. وتم الترخيص النهائي للشركة من قبل مؤسسة النقد العربي السعودي، بعد إطلاع المؤسسة على تميز وكفاءة العمليات والخدمات التي تقدمها الشركة، بالإضافة إلى مطابقتها للأنظمة التأمينية في البلاد. وتعد شركة «سلامة السعودية» واحدة من الشركات التي تملك خبرة في مجال صناعة التكافل، حيث تم الترخيص لها بمزاولة نشاط التأمين، وإعادة التأمين التعاوني في المملكة بموجب قرارات مجلس الوزراء ومؤسسة النقد، حيث يبلغ رأسمالها 100 مليون ريال احتفظ المؤسسون بحصة 60 في المائة من قيمتها، وطرحوا 40 في المائة قيمتها 40 مليون ريال للاكتتاب العام.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    صعود مذهل في عُمان مع ارتفاع سهم «عمانتل» لأعلى مستوى في 16 شهرا
    ارتفاع قياسي في الأردن > تداولات جيدة في مصر.. والخدمات وراء التراجع في قطر > الاستثمار الرابح الأكبر في الكويت


    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  23 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    عواصم عربية: «الشرق الأوسط»
    > الأسهم الاماراتية: ارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع امس بنسبة 0.69% ليغلق على مستوى 4.575.35 نقطة وقد تم تداول ما يقارب 750 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 2.47 مليار درهم من خلال 14.303 صفقة. وسجل مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 1.16% تلاه مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 0.43% تلاه مؤشر قطاع البنوك ارتفاعاً بنسبة 0.27% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضاًً بنسبة 0.07% .
    وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 71 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 38 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 26 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وصعد المؤشر القياسي لسوق دبي المالي اكثر من 73 نقطة الى 4378 نقطة بنسبة 1.7% وسجل السوق تعاملات بقيمة 1.7 مليار درهم تركزت على سهم شركة اعمار العقارية الذي تجاوز حاجز الـ11 درهما خلال الجلسة ليكسر بذلك حاجزا نفسيا مهما. واغلق السهم مرتفعا 2.3% بواقع 25 فلسا عند 11 درهما بتداول حوالي 42 مليون سهم بقيمة 458 مليون درهم. كما قفز سهم العربية للطيران اكثر من 5% الى 1.46 درهم وسط تداول 276 مليون سهم بقيمة 398 مليون درهم. اسهم ابوظبي انهت اسبوعها الحافل منخفضة حوالي 3 نقاط فقط متأثرة بجني الارباح في السوق الذي بلغت قيمة تعاملاته 683 مليون درهم. وجاء الدار في صدارة الاسهم الاكثر تداولا الا انه خسر 5 فلوس من سعره عند الاغلاق بتداول 52 مليون سهم بقيمة 452 مليون درهم. كم خسر صروح 3 فلوس بتداول 12 مليون سهم بقيمة 59 مليون درهم. وحقق سهم «المزايا القابضة» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 9.99 درهم مرتفعا بنسبة 11.00% من خلال تداول 100 سهم بقيمة 999 درهما. وسجل سهم «المجموعة الدولية للاستثمار» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 5.3 درهم مسجلا خسارة بنسبة 13.11% من خلال تداول 30.000 سهم بقيمة 0.16 مليون درهم.
    > الأسهم الكويتية: يبدو أن اختراق حاجز 13000 نقطة في السوق الكويتية ليس بالأمر السهل خاصة مع قرب إعلان الشركات عن نتائج أعمالها للربع الثالث من العام الحالي، وفي جلسة الأمس أضافت السوق بواقع 18 نقطة أو ما نسبته 0.14 % ليقفل مؤشرها العام عند مستوى 12977.2 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 400 مليون سهم بقيمة 149.2 مليون دينار كويتي نفذت من خلال 9121 صفقة. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع الاستثمار بواقع 120.1 نقطة ليتصدر القطاعات المرتفعة تلاه قطاع الغير كويتي بواقع 75.3 نقطة، في المقابل تراجع قطاع الخدمات بواقع 60.4 نقطة ليتصدر القطاعات المتراجعة تلاه قطاع الصناعة بواقع 33.9 نقطة. وبالنسبة للأسهم المرتفعة، تصدرها سهم إسكان وسهم عراق قابضة كاسبين بنسبة 8.475 % لكل منهما ومقفلين عند سعر0.320 دينار كويتي و 0.064 دينار كويتي لكل منهما على التوالي، أما الأسهم المتراجعة، تصدرها سهم الأنظمة فاقدا بنسبة 7.042 % ومقفلا عند سعر 0.660 دينار كويتي.
    وعلى صعيد الأسهم الإماراتية المدرجة في السوق الكويتية، ارتفع سعر سهم شعاع كابيتال بواقع 5 فلوس وصولا إلى سعر 0.390 دينار كويتي بعد تداول 40 ألف سهم بقيمة 15 ألف دينار، وارتفع سعر سهم قيوين بواقع 10 فلوس وصولا إلى سعر 0.232 دينار كويتي بعد تداول 9.3 مليون سهم بقيمة 2.1 مليون دينار كويتي.
    > الاسهم الكويتية: قلص مؤشر الدوحة من خسائره مع نهاية تداولات جلسة الأمس بدعم من سهم صناعات قطر، ورغم ضغط قوي من قطاع الخدمات ليكتفي بفقدان 12.24 نقطة أو ما نسبته 0.15 % ويستقر عند مستوى 8398.86 نقطة، وسط إصدار قرار من لجنة التأديب بمصادرة الكفالة المصرفية المودعة من قبل شركة دلالة للوساطة بقيمة مليوني ريال قطري، وبتراجع في أحجام وقيم التداولات قام المستثمرون بتناقل ملكية 16.8 مليون سهم بقيمة 573.1 مليون ريال قطري نفذت من خلال 8818 صفقة. وارتفعت أسعار أسهم 19 شركة مقابل تراجع لأسعار أسهم 13 شركة واستقرار لأسعار أسهم 3 شركات. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع الصناعة بواقع 59.51 نقطة تلاه قطاع البنوك بواقع 25.42 نقطة، في المقابل تراجع قطاع الخدمات بواقع 79.35 نقطة، في حين استقر قطاع التأمين عند مستوى إغلاقه لليوم السابق.
    وبالنسبة للأسهم المرتفعة، تصدرها سهم الخليج للمخازن مضيفا بنسبة 7.42 % وصولا إلى سعر 30.50 ريال قطري، أما الأسهم المتراجعة، تصدرها سهم ناقلات كاسبا بنسبة 2.64 % ومقفلا عند سعر 26.00 ريال قطري.
    > الأسهم البحرينية: بعد وقف نزيف قطاع الاستثمار وارتفاعه بشكل بسيط تنهي السوق تداولات الأمس على ثبات في الأداء عند مستوى 2547.46 نقطة بضغط من قطاع الخدمات مع كشف المؤسسة العربية المصرفية والبنك الأهلي المتحد عن توقيع اتفاق تسهيلات رئيسية بقيمة 480 مليون دولار إلى شركة دمياط الدولية للموانئ بهدف تمويل إنشاء محطة جديدة للحاويات في مصر كجزء من توسعة الميناء، وقام المستثمرون بتناقل ملكية مليون سهم بقيمة 471 ألف دينار بحريني. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفع قطاع الفنادق والسياحة بواقع 29.18 نقطة ليتصدر القطاعات المرتفعة، في المقابل تراجع قطاع الخدمات بواقع 12.04 نقطة ليكون الخاسر الوحيد بين القطاعات.
    وبالنسبة للأسهم المرتفعة، تصدرها سهم الخليجية المتحدة للاستثمار مضيفا بنسبة 3.70 % ومقفلا عند سعر 0.140 دينار بحريني، أما الأسهم المتراجعة، تصدرها سهم البنادر للفنادق فاقدا بنسبة 3.85 % ومقفلا عند سعر 0.050 دينار بحريني.
    > الأسهم العمانية: ارتفاع مهول ورهيب ورقم تاريخي جديد سجلته السوق العمانية بنهاية تداولاتها لجلسة أمس بدعم من كافة قطاعات السوق بقيادة قطاع الخدمات والتأمين وغالبية الأسهم المتداولة بزعامة سهم العمانية للاتصالات ذي الوزن الثقيل في السوق العمانية على خلفية إعلان وزير الاقتصاد العماني عن تخفيض الإتاوة التي تدفعها الشركة العمانية للاتصالات إلى 7 % بدلا من 10 و 12 في المائة على خدمتي الهاتف الثابت والمتنقل، وكسب مؤشر السوق بواقع 182.11 نقطة أو ما نسبته 2.56 % واستقر عند مستوى 7286.970 نقطة، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 19.2 مليون سهم بقيمة 8.7 مليون ريال عماني نفذت من خلال 11084 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 39 شركة مقابل تراجع لأسعار أسهم 3 شركات واستقرار لأسعار أسهم 11 شركة. وعلى الصعيد القطاعي، ارتفعت كافة قطاعات السوق بقيادة قطاع الخدمات والتأمين بنسبة 2.630 % تلاه قطاع البنوك والاستثمار بنسبة 1.010 % تلاه قطاع الصناعة بنسبة 0.940 % .
    وبالنسبة للأسهم المرتفعة، تصدرها سهم العمانية للاتصالات مضيفا بنسبة 9.99 % ومقفلا عند سعر 1.409 ريال عماني. وذكرت وكالة رويترز أن أسهم شركة الاتصالات العمانية «عمانتل» صعدت الى أعلى مستوى في 16 شهرا امس بعد أن قالت الحكومة انها ستبيع جزءا من حصتها المسيطرة في الشركة لمستثمر وتخفض رسوم الامتياز التي تفرضها على ايرادات عمانتل.
    كما شكلت الحكومة التي تملك حصة 70 في المائة في عمانتل لجنة لاعادة هيكلة الشركة التي تحاول التوسع في اسواق خارجية بعد أن خسرت احتكارها لاتصالات الهاتف المحمول في عام 2005 و40 في المائة من حصتها السوقية في سلطنة عمان التي يبلغ عدد سكانها 2.5 مليون نسمة.
    وقفز سهم عمانتل 9.99 في المائة ليغلق على 1.409 ريال(3.66 دولار) مسجلا الحد الاقصى للزيادة المسموح به في يوم واحد، وهذا هو أعلى سعر للسهم منذ مايو (ايار) 2006 وقد هبط سهم الشركة 26 في المائة منذ بداية العام.
    وقدر عادل نصر الوسيط المالي لدى المتحدة للاوراق المالية في مسقط السعر العادل لسهم عمانتل بواقع 1.5 ريال بعد خفض رسوم الامتياز الحكومية.
    > الأسهم المصرية: قادت الصفقات البورصة المصرية إلى تسجيل حركة تداولات قياسية مع إغلاق تعاملات أمس، متجاوزة 15.6 مليار جنيه (2.7 مليار دولار)، مما أدى إلى زيادة التفاؤل بالسوق وعودة مؤشراتها العامة للارتفاع بعد عمليات جني الأرباح التى سجلتها أمس الأول.
    وسجل مؤشرcase 30 الشهير الذى يقيس أداء أنشط 30 شركة مقيدة بالسوق ارتفاعا بنسبة 0.15% بما يعادل 13.1 نقطة، لينهي أسبوع التداول على 8770.7 نقطة.
    وقالت مصادر بالبورصة المصرية إن عددا من الصفقات أبرزها صفقة مبادلة على أسهم الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني مع مجموعة طلعت مصطفى القابضة للاستثمار العقاري بقيمة 14.4 مليار جنيه دعمت حجم التداول بشكل ملحوظ.
    وواصلت تعاملات المستثمرين الأجانب اتجاهها الشرائي القوي على أسهم منتقاة فى قطاعات الخدمات المالية والبنوك بدعم من قرب تنفيذ صفقة استحواذ بنك الكويت الوطني على البنك المصري بقيمة تتجاوز 5.7 مليار جنيه. > الأسهم الأردنية: اسهمت عمليات شراء نوعية استهدفت الاسهم الاستراتيجية في رفع مؤشر سوق الاسهم الاردنية الى مستويات ايجابية مثلما رفعت المؤشر العام الى 5997 نقطة لتصبح مكاسبه نحو 14 في المائة منذ بداية العام.
    وانحسر تأثير عمليات المضاربة بعدما تنبهت هيئة الاوراق المالية وبورصة عمان الى عمليات مضاربة وايهام من قبل بعض المضاربين الذين فرضت عليهم غرامات مالية للحد من مثل هذه الممارسات.
    ونفذت شركات وساطة فاعلة اوامر شراء اجنبية على مجموعة من الاسهم الاستراتيجية في مقدمتها البنك العربي الذي ارتفع بنسبة 5 في المائة الحد الاعلى المسموح به للارتفاع، فيما تأثرت اسهم اخرى لها علاقة في اسهم المصارف بهذا النشاط.
    وقال مدير الوساطة في شركة الاهلي للوساطة المالية نزار الطاهر ان اسعار الاسهم بدأت في الارتفاع ووصلت مستويات عوض فيها المستثمرون خسائرهم بعد تجاوزهم «في المعدل» حد الكلف.
    واكد ان مؤشرات السوق ايجابية يعكسها حجم التداول الذي لم ينشأ من عمليات مضاربة بقدر ما نتج عن عمليات شراء استراتيجية. وبلغ حجم التداول الإجمالي حوالي 43.2 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 15.9 مليون سهم نفذت من خلال 11685 عقدا.
    وارتفع الرقم القياسي العام لأسعار الأسهم لإغلاق أمس إلى 5997 نقطة بارتفاع نسبته 2.67 في المائة مقابل 5841 نقطة أمس. وارتفعت اسعار اسهم 78 شركة من اصل 153 شركة مع إغلاقاتها السابقة مقابل تراجع اسعار اسهم 56 شركة في الوقت الذي أظهرت فيه 19 شركة استقرارا في أسعار أسهمها.







    بنك إنجلترا و«المركزي الأوروبي» يتركان الفائدة من دون تغيير
    الإسترليني ينتعش أمام الدولار.. ومخاوف من هبوط نمو منطقة اليورو



    لندن: «الشرق الاوسط»
    أبقى بنك انجلترا على سعر الفائدة الرسمي مستقرا للشهر الثالث على التوالي امس لكن الكثيرين يتوقعون ان يخفض الفائدة في وقت لاحق هذا العام مع بدء أزمة الائتمان العالمية في التأثير على الاقتصاد.
    وقال صناع القرار انهم يحتاجون لوقت لمعرفة أثر اضطرابات الاسواق في الفترة الاخيرة على النمو الاقتصادي والتضخم.
    وقبل بضعة اشهر كان العديد من الاقتصاديين يتوقعون رفع الفائدة مرة أخرى هذا العام بعد رفعها خمس مرات منذ أغسطس (آب) عام 2006. لكن ذلك كان قبل ازمة الائتمان العالمية التي احدثت مشكلات كبيرة ببنك نورذرن روك البريطاني الشهر الماضي.
    وفي السياق ذاته، ترك البنك المركزي الاوروبي امس سعر الفائدة القياسي دون تغيير عند 4 في المائة للشهر الرابع على التوالي مثلما كان متوقعا. وكان 66 اقتصادياً استطلعت رويترز آراءهم قد تكهنوا ببقاء الفائدة دون تغيير بسبب قلق المستثمرين وأدلة على أن اضطرابات الاسواق المالية تحد من النمو الاقتصادي.
    كما ان اليورو ارتفع الى مستويات قياسية امام الدولار ومقابل سلة من العملات الرئيسية مما قلص فرص النمو الاقتصادي، لكن صعود اليورو ساهم في تقييد الزيادة في تكلفة النفط الخام الذي يتم تسعيره بالدولار. وتخلى مجلس تحديد أسعار الفائدة في البنك الاوروبي المكون من 19 عضوا عن خطط لزيادة تكلفة الإقراض وسط مخاوف من أن يؤدي تصاعد حالات العجز عن السداد في قطاع التمويل العقاري الأميركي عالي المخاطر إلى حالة عالمية من عدم توافر السيولة اللازمة للإقراض وارتفاع أسعار الفائدة، مما سيؤدي بالتالي إلى إعاقة النمو الاقتصادي العالمي.
    وقال جان كلود تريشيه، رئيس البنك المركزي الاوروبي، امس ان النمو الاقتصادي في منطقة اليورو مهدد بالخفض فيما يرجع جزئيا الى الاضطرابات في أسواق المال. ولكن بعد ان أعلن البنك ترك سعر الفائدة دون تغيير عند مستوى اربعة في المائة، كما كان متوقعا، قال تريشيه ان المخاطر التضخمية ما زالت متزايدة والسياسة النقدية مستعدة لمواجهة هذه الضغوط.
    وقال في مؤتمر صحافي «المخاطر على توقعات النمو تهدد بالخفض». وأضاف «هذه المخاطر بالخفض ترتبط أساسا باحتمال امتداد أثر تزايد المخاطر في أسواق المال على الثقة والاوضاع المالية والمخاوف من ضغوط حماية وتطورات غير متوازنة فيما يرجع الى الاختلالات العالمية فضلا عن استمرار الارتفاعات في اسعار النفط وسلع أخرى». وكان المحللون قد توقعوا ان يخفف تريشيه من ميله لرفع الفائدة مرة أخرى وهو ما تستبعده الاغلبية الآن. وتوقع البعض ان تكون الخطوة التالية باتجاه الخفض. وتوقع محللون ألا يغير البنك الفائدة في منطقة اليورو عام 2008 اذ تضرر اداء الاقتصاد والثقة في السوق من جراء اضطرابات الاسواق وأزمة الائتمان فضلا عن قوة اليورو.
    وقد ارتفع سعر الجنيه الاسترليني الى اعلى مستوى خلال جلسة التعاملات أمام الدولار، في حين تخلت الاسهم البريطانية عن جزء من مكاسبها بعد أن قرر بنك انجلترا المركزي ترك سعر الفائدة دون تغيير عند مستوى 5.75 في المائة.
    ورغم ان المحللين الذين استطلعت رويترز آراءهم توقعوا جميعاً عدم تغيير الفائدة، إلا ان بعض التكهنات ثارت في السوق بشأن احتمال خفض مفاجئ في الفائدة. وقال ايان ستانرد المحلل في بي.ان.بي باريبا «الاسترليني ينتعش بعض الشيء بعد قرار بنك انجلترا الإبقاء على الفائدة مستقرة. كان ذلك متوقعا رغم تكهنات سابقة بان البنك قد يخفض الفائدة. قوة الاسترليني لن تستمر طويلا بالتأكيد». وارتفع سعر الاسترليني الى 2.0366 دولار بعد القرار. وهبط اليورو الى 69.32 بنس.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    موانئ دبي تعتزم طرحا عاما بقيمة 3.5 مليار دولار الشهر المقبل
    تنوي بيع حوالي 30% من أسهمها وإدراجها في بورصة دبي العالمية


    لندن: «الشرق الأوسط»
    كشفت أمس مصادر مطلعة ان شركة موانئ دبي العالمية المملوكة لحكومة الإمارة تعتزم بيع أسهم في طرح عام أولي الشهر المقبل، لجمع ما يصل الى 3.5 مليار دولار بغية تمويل توسعة.
    وأوضحت المصادر، التي طلبت عدم نشر اسمها، وفقا لما نقله موقع «بلومبيرغ» أمس، ان موانئ دبي العالمية التي اشترت العام الماضي «بي آند او» البريطانية لادارة الموانئ مقابل 6.8 مليار دولار، تعتزم بيع حوالي 30 في المائة من أسهمها وإدراجها في بورصة دبي العالمية خلال الشهر المقبل. وصرح لـ«بلومبيرغ» رئيس موانئ دبي قائلا «انه، أي الطرح العام، أحد الخيارات العديدة التي ندرسها»، لكنه رفض الافصاح عن تفاصيل. من جانبها، رفضت بورصة دبي العالمية التعقيب. ومن المتوقع ان يقيم الاكتتاب الذي تعتزم موانئ دبي العالمية طرحه بنحو 10.5 مليار دولار، وفي حال اتمامه وتمكنت من جمع 3.5 مليار دولار، فانه بذلك سيكون ثاني اكبر اكتتاب على مستوى الخليج بعد اكتتاب شركة الاتصالات السعودية التي جمعت في عام 2003 (4.1 مليار دولار).
    وكانت دبي العالمية قد استحوذت على حصة 25 بالمائة في مشروع منتجع بمليارات الدولارات في منطقة شريط لاس فيجاس تقوده ام.جي.ام ميراج، وذلك في أحدث استثمارات الشركة المملوكة لحكومة دبي في عاصمة القمار بالولايات المتحدة.
    وقالت ام.جي.ام ميراج الشهر الماضي، انه بموجب اتفاق معها ومع كيرزنر انترناشونال هولدنجز، تقدم وحدة استثمار التابعة لدبي العالمية السيولة للمشروع الجديد.
    وفي أغسطس (آب) قالت دبي العالمية انها تعتزم استثمار ما يصل الى 5.2 مليار دولار في ام.جي.ام ميراج، عن طريق شراء حصة قدرها 9.5 في المائة ونصف مشروع سيتي سنتر، الذي تنفذه الشركة. وقال انذاك سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس ادارة دبي العالمية في بيان «سوق لاس فيجاس أحد الاسواق التي نجزم أنها ستواصل النمو».
    وستملك ام.جي.ام 50 في المائة من المنتجع المزمع وتحوز كيرزنر التي تنفذ مشروع منتجع اتلانتس الضخم في جزر البهاما على نسبة 25 في المائة الباقية. وعندما أعلنت خطط المنتجع بادئ الامر في يونيو (حزيران) كانت ام.جي.ام وكيرزنر تتقاسمان المشروع مناصفة.
    وتساهم ام.جي.ام في المشروع المشترك بنحو 40 فدانا من الارض. وتقدر قيمة الارض بمبلغ 20 مليون دولار للفدان، أي أن مساهمة الشركة تبلغ 800 مليون دولار. وتقود كيرزنر عملية التخطيط وتصميم المشروع. ومن المقرر افتتاح المنتجع عام 2012. وقالت كيرزنر ان أعمال البناء في المشروع الذي لم يتحدد اسمه بعد ستبدأ في 2009.







    توقعات بخسارة «باركليز» معركة الاستحواذ على مجموعة «أيه. بي. ان. امرو»
    يشتري في مجموعة من أسهم البنوك الأردنية



    لندن: «الشرق الاوسط»
    اقترب بنك «باركليز» البريطاني من اعلان هزيمته في المعركة الطويلة التي استمرت لمدة ستة اشهر مع تحالف بنكي ثلاثي آخر بقيادة «رويال بنك اوف اسكوتلند» (آر بي اس) للاستحواذ على مجموعة «أيه. بي. ان. امرو» المصرفية الهولندية.
    ويتوقع ان يصوت المساهمون في البنك الهولندي اليوم الجمعة، لصالح العرض الذي قدم من قبل التحالف الثلاثي المؤلف من بنك فورتيس البلجيكي، ورويال بنك اوف اسكوتلند البريطاني، وبانكو ستاندارد الإسباني، الذي يزيد عن عرض باركليز (42.1 مليار جنيه ـ 84.2 مليار دولار)، والذي كان على صورة اسهم، بـ6 مليارات جنيه استرليني (12 مليار دولار). وتبلغ قيمة عرض التحالف 48 مليار جنيه (96 مليار دولار). وإذا ما تمت الصفقة، فإن فورتيس وبانكو ستاندرد، سيقومان بإدارة القسم الخاص بمنتوجات المفرد، وسيقوم رويال بنك اوف اسكوتلند، بإدارة قسم الجملة وبعض الفروع الخاصة بالبنك في آسيا.
    وكانت سلطات مكافحة الاحتكار وحماية حرية المنافسة في الاتحاد الأوروبي امس، قد اعلنت عن السماح لبنك فورتيس بالاشتراك في العرض الثلاثي الذي يشارك فيه إلى جانب رويال بنك أوف اسكوتلند، وستاندارد للاستحواذ على مجموعة «أيه.بي.إن أمرو» التي تعتبر أكبر مجموعة مصرفية في هولندا. وذكرت المفوضية الأوروبية، وهي الذراع التنفيذية للاتحاد في بيان، أن هذه الموافقة مشروطة ببيع شركة الوساطة التابعة لمجموعة «أيه.بي. إن أمرو» في هولندا وجزء من قطاع الخدمات المصرفية التجارية في السوق الهولندية.
    وكانت المفوضية الأوروبية قد وافقت في 19 سبتمبر (ايلول) الماضي على عرض الاستحواذ المقدم من كل من التحالف الثلاثي.
    وكانت قيمة سهم باركليز في اغسطس (آب) قد وصلت الى 7.6 جنيه استرليني ( 15.2 دولار)، أي تقريبا 16 دولارا للسهم، وهي قيمة كانت قادرة على تحصين موقع باركليز التفاوضي، لكن تراجع قيمة السهم لدى البنك الى 6 جنيهات (12 دولارا) بسبب ازمة الإئتمان الدولية التي أدت الى تراجع في قيمة اسهم الكثير من البنوك وصعوبة الحصول على القروض والسيولة المطلوبة. وقد شكك الكثير من المساهمين في بنك باركليز بجدوى صفقة الاستحواذ التي ستكون الأكبر في تاريخ القطاع المصرفي العالمي او الأوروبي، وارتفعت قيمة اسهم البنك بعد شيوع اخبار عن فشل الصفقة مع مجموعة «أيه. بي. ان . امرو». ويتوقع ان ترتفع قيمة الاسهم مرة اخرى في حال تمت الصفقة بين التحالف الثلاثي والمجموعة الهولندية. ويقول بعض المحللين ان ازمة الإئتمان الدولية افادت باركليز من حيث لا يدري، وان البنك سيكون في وضع افضل من دون الاستحواذ على المجموعة. الا ان القلق يبقى على ذراع او بنك الخدمات المصرفية الاستثمارية التابعة لبنك باركليز ويطلق عليه اسم باركليز كابيتال (الأول في قائمة بلومبيرغ للصكوك الإسلامية ـ متخصص في إدارة المخاطر والخدمات الإئتمانية) الذي يقوده المدير الاميركي بوب داياموند (يتقاضى اكبر معاش بين اوساط المصرفيين في بريطانيا). ويقوم داياموند عبر البنك بإدارة ثاني اكبر صناديق الاستثمار في العالم، الذي تبلغ قيمته 884 مليار جنيه (1.8 تريليون دولار).
    وكان داياموند قد اكد قبل فترة بسيطة ان البنك رغم الاوضاع المالية الدولية السيئة ، يعمل بشكل جيد وقد تفادى ازمات عدة. وقد تعرض البنك لضغوط عدة كغيره من المؤسسات المالية الكبرى في يوليو (تموز) واغسطس، لكن ارباح البنك ارتفعت في هذين الشهرين بمعدل اعلى من ارتفاع السنة الماضية.
    وقد ارتفعت عائدات باركليز خلال النصف الاول من هذا العام بحوالي 12 مليار جنيه (24 مليار دولار)، أي بزيادة قدرها 9 في المائة عن نفس الفترة من العام الماضي.
    وقد وصلت قيمة ارباح باركليز قبل الضريبة 4.1 مليار جنيه (8.2 مليار دولار)، معززة بارتفاع ارباح باركليز كابيتال الى 1.7 مليار جنيه (3.4 مليار دولار) أي بنسبة 33 في المائة.
    من ناحية أخرى شهدت السوق المالية الاردنية أمس عمليات شراء اجنبية تركزت نحو اسهم البنوك خاصة الاستراتيجية منها في مقدمتها البنك العربي والبنك الاهلي الاردني والبنك الاسلامي.
    وقالت مصادر مالية مقربة من الشركات التي نفذت اوامر الشراء لـ«الشرق الأوسط» ان بنك باركليز بدأ باستعادة نشاطه في بورصة عمان بعد توقف طويل واستهدف اسهم استراتيجية بنكية وخدمات مالية.
    واسهمت عمليات الشراء النوعي امس في اقتراب مؤشر بورصة عمان الى مستوى 6000 نقطة وارتفعت معها اسهم الشركات التي لها ارتباط في اسهم البنوك.
    وركزت طلبات شراء باركليز على اسهم البنك العربي القيادي والبنك الاهلي الاردني والبنك الاسلامي الاردني وشركة المستثمرين العرب المتحدين وشركة دار الدواء.
    وارتفع المؤشر الفرعي الذي يقيس اداء البنوك في البورصة الاردنية الى 11146 نقطة بنسبة 3.7 في المائة. وتستعد السوق الاردنية للاستقبال بيانات الشركات للربع الثالث من العام الحالي والتي تحمل توقعات ايجابية ينتظر ان تحمل المؤشر العام للارتفاع الى مستويات قياسية على مستوى العام الحالي.
    يذكر ان اسعار الاسهم في البورصة الاردنية وصلت الى مرحلة لا تعكس فيها واقع الشركات، الامر الذي يجعلها تحمل توقعات ربحية كبيرة، وهو امر بدأت الصناديق الاستثمارية تتنبه له، وهذا ما اظهرته بيانات بورصة عمان التي اشارت الى ان الاستثمارات الاجنبية في السوق بلغت حوالي 46.1 في المائة من اجمالي الاستثمارات البالغة نحو 23 مليار دينار.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    «ماكنزي» الأميركية تراجع أداء البورصة الكويتية
    في إطار خطط لجذب المزيد من المستثمرين الأجانب


    الكويت ـ لندن: «الشرق الأوسط»
    قالت البورصة الكويتية ان شركة ماكنزي آند كومباني الاميركية للاستشارات تقوم بمراجعة أدائها في اطار خطط لجذب المزيد من المستثمرين الاجانب.
    ونقلت رويترز عن صالح الفلاح، مدير البورصة، قوله للصحافيين في وقت متأخر من مساء أول من أمس الاربعاء، ان الدراسة التي أوكل بها للشركة الاميركية من المقرر ان تستكمل في نحو خمسة أشهر.
    وقال انهم يتحدثون الآن مع جميع الاطراف في السوق من بنوك وسماسرة ومستثمرين لسماع آرائهم وإدراجها في الدراسة.
    وتقول بورصة الكويت مثل بورصات أخرى في منطقة الخليج، انها تحاول الحمل على انتهاكات عطلت على مدى سنوات إقبال المستثمرين الاجانب، اذ تسعى لمحاكاة النجاح الذي تحقق في اسواق الاسهم في دبي والبحرين اللتين اصبحتا مركزين ماليين في المنطقة.
    لكن البورصة تواجه انتقادات من شركات تعارض مجموعة من القواعد الجديدة التي تهدف الى تحسين الشفافية وحقوق المساهمين والتي يرفضها العديد من مسؤولي الشركات باعتبارها تزيد القيود البيروقراطية وتعطل الاستثمار.
    وقال الفلاح ان البورصة رفضت 14 طلبا من جانب شركات لإدراج اسهمها لانها لم تف بمتطلبات الادراج. وأضافت ان 17 طلباً تمت الموافقة عليها في الاشهر الستة الاولى من العام. والكويت هي الدولة الخليجية الوحيدة التي ليس لديها جهة رقابية مالية لأن الحكومة والبرلمان لم يتفقا بعد على الصيغة النهائية لقانون يتعلق بهذا الامر.
    وتفيد بيانات رويترز أن هناك نحو 190 شركة مدرجة في البورصة الكويتية بالاضافة الى صندوق استثمار واحد. من جهة أخرى، سمح البنك المركزي الكويتي للدينار بالهبوط مقابل الدولار امس الخميس لثالث مرة هذا الاسبوع بعد أن استردت العملة الاميركية بعض خسائرها أمام الين واليورو.
    وقال البنك المركزي انه سيجري تداول العملة الكويتية حول سعر أساسي يبلغ 0.28015 دينار مقابل الدولار مقارنة بـ0.27985 دينار في الجلسة السابقة. ويمثل هذا انخفاضا بنسبة 0.11 في المائة في قيمة العملة.
    وارتفعت عملة الكويت، رابع أكبر بلد مصدر للنفط في الشرق الاوسط، بنسبة 3.21 في المائة منذ 19 مايو (ايار) أي قبل يوم من تخلي البنك المركزي عن ربطها بالدولار والتحول الى سلة عملات. وترفض الكويت الكشف عن هيكل السلة.
    وفي اواخر معاملات نيويورك أول من امس ارتفع الدولار 0.9 في المائة الى 116.71 ين. وتراجع اليورو 0.4 في المائة الى 1.4095 دولار من مستواه القياسي الذي بلغه يوم الاثنين عند 1.4281 دولار وفقا لبيانات رويترز.
    ويقول البنك المركزي الكويتي ان انخفاض الدولار في الاسواق العالمية يسهم في ارتفاع التضخم ويزيد من تكلفة بعض الواردات. وهبطت العملة الاميركية الى مستوى قياسي في يوليو (تموز) مقابل اليورو الذي تسدد به الكويت قيمة ما يزيد على ثلث وارداتها.
    وكان محافظ البنك المركزي، الشيخ سالم عبد العزيز الصباح، قد قال في 29 يوليو (تموز) ان سلة العملات تتيح للبنك المرونة في متابعة تحركات أسواق الصرف الاجنبي العالمية.







    نبيل الكزبري: مجالات تجارة صناعة الورق هي الأهم بالنسبة لي
    الرئيس التنفيذي لشركة فيمبكس لـ «الشرق الأوسط»مسألة الاستثمار ومشكلاته تطبخ على نار حامية في سورية



    هيام علي
    كرمته النمسا أكثر من مرة بوضع أرفع أوسمتها على صدره، واختاره الرئيس النمساوي كأميز رجل أعمال في عالم الورق، كانت بصمته، ومن عالم الورق كون واقعا يشتهيه الجميع، في وطنه سورية كان سباقا لتلبية النداءات التي أطلقت للمغتربين للاستثمار والمساهمة في عملية النمو والتطور. إنه رجل الأعمال السوري المعروف نبيل الكزبري، الرئيس التنفيذي لشركة فيمبكس، النمسا، والرئيس والمدير التنفيذي لشركات تمتد في السعودية ولبنان ومصر والإمارات والكويت وكندا والبرازيل، والجزائر وليبيا، وسورية، وجميعها تختص بصناعة وتوزيع الورق.
    كما يقوم بإدارة شركات أخرى تختص بالبتروكيماويات والنقل البحري، وأخيرا تولى رئاسة مجلس إدارة شركة شام القابضة في بلده سورية.
    «الشرق الأوسط» أجرت الحوار التالي مع نبيل الكزبري خلال زيارته أخيرا لدمشق، وهذا نصه:
    > ما هي الأعمال التي تديرها وما هي الاستثمارات التي تستهويك أكثر من غيرها، بمعنى أين تجد نفسك كمستثمر؟
    ـ هذا السؤال واسع جداً وربما يحتاج إلى وقت طويل للإجابة عليه. وبشكل عام فإن العمل الذي نقوم به هو صناعة الورق وتجارته ولدينا مكاتب في معظم العواصم (وفي أوروبا وشمال أمريكا). ويمكن القول إن أهم المشروعات التي نعمل بها في سورية هي إعادة تأهيل معمل الورق في دير الزور بعدما كان مشلولاً تماماً ولعقود خلت ولم يتم إيجاد أية حلول ناجعة يمكن معها أن يعود إلى الحياة. ولكننا وبعد سنوات من العمل الجاد على إعادة تأهيله فإن المعمل أصبح يعمل بطاقته القصوى تقريباً وهو يؤمن احتياجات سورية من ورق لصناعة أكياس الإسمنت ونسبة لا بأس بها من حاجة القطر من الورق. ولدينا العديد من الاستثمارات والمشروعات في مجالات التكنولوجيا والاتصالات والسياحة والصحة... الخ.
    وللإجابة على سؤال الاستثمارات التي تستهويني بشكل شخصي، فإنني أقول دون لبس إنها مجالات تجارة صناعة الورق حيث هي الاهم بالنسبة لي وهو الجانب الذي نجحنا فيه بفضل من الله تعالى حيث أصبح لنا سمعة عالمية في هذا المجال.
    وبشكل خاص نتعامل مع معظم الصحف العالمية الكبرى منها ونؤمن الورق لمطبوعاتها ومن بين هذه الصحف جريدة «الشرق الأوسط» عن طريق سيمبكس السعودية التي أسستها منذ أكثر من أربعين عاماً التي نكن لها الحب والتقدير منذ عقود خلت.
    > ما الذي حرك قرار العودة إلى سورية لديكم وكيف اتخذتم القرار هذا؟ ولاسيما وأنتم من أوائل رجال الأعمال الذين قررتم العودة..! ـ أولاً لا أتفق معك في موضوع ومصطلح قرار العودة إلى بلدي سورية فأنا حقيقة مقيم في النمسا منذ (31) عاماً لكن لم أغب عن وطني سورية حيث كنت دائماً حاضراً وشركاتنا لديها حجم أعمال كبير ونعمل بصورة جيدة جداً وفي كل عام أتواجد في سورية عشرات المرات أتابع فيها أعمالي لذلك أستطيع القول إنني لم أغب عن سورية أبداً حتى أعود إليها. غير أنه في الفترة الأخيرة أصبحت هناك فرص عمل واستثمارات واسعة ولم تكن متوفرة من قبل وعندما وجد هذا المناخ الاستثماري الإيجابي فإنه من الطبيعي التواجد اكثر في بلدي والقيام باستثمارات أوسع وأشمل أكثر من أي مكان آخر في العالم وهكذا قررنا إقامة مجموعة واسعة من المشروعات الاستثمارية الخاصة بنا كمجموعة أو عبر شراكات مع رجال اعمال آخرين أو المساهمة في بعض الاستثمارات الأخرى.
    > ما هي استثماراتكم في سورية وهل أنتم راضون عنها ماذا عن معمل الورق هل دفعكم لمزيد من الخطوات الاستثمارية أم أنه حدّ جهودكم بعض الشيء؟
    ـ طبعاً في سورية لدينا العديد من الاستثمارات كما قلنا وربما كان أكثرها شهرة معمل الورق. ولكن لدينا الشركة السورية الألمانية للاتصالات وهي قطاع مشترك مع الدولة وهي شركة ممثلة بالمؤسسة العامة للاتصالات وشركة سيرتل وهي شركة استطاعت أن تحضر أحدث التقنيات وتكنولوجيا الاتصالات إلى سورية لاسيما في مجالات الاتصالات اللاسلكية وتجهيزاتها، التي تعد من أحدث التقنيات في العالم وقد نجحنا بإحضار هذه التقنية المتقدمة ونضعها في سورية لنحولها من بلد مستهلك لللتكنولوجيا إلى بلد منتج لها حيث نصدرها إلى دول المنطقة. > لديكم العديد من الاستثمارات في سورية إلا أن أهم ما ظهرتم من خلاله هي شركة شام القابضة التي تترأسون مجلس إدارتها هل أنتم راضون عن ذلك وما هو القادم برأيكم؟ ـ إن شام القابضة هي مشروع لمستقبل الوطن وهو ينتقل بالشركات السورية من مستوى الشركات الفردية والعائلية أو الشركات الأجنبية التي تأتينا بهذا الشكل إلى أن يكون لنا شركة سورية خالصة مئة بالمئة عملاقة بكل معنى الكلمة فقد تأسست شام القابضة من قبل سبعين من كبار رجال أعمال سوريين برأس مال قدره 350 مليون دولار وهو رقم كبير جداً حتى على مستوى كبرى الشركات العالمية أما المشروعات التي انطلقنا بها فإن قيمتها تتجاوز 1.2 مليار دولار أي نحو 60 مليار ليرة سورية في مجالات عديدة وتشمل معظم القطاعات الهامة في الصناعة والسياحة والعقارات والمجال الصحي والتكنولوجيا لذا أنا متفائل كثيراً وقد شرفني الزملاء في الهيئة العامة ومجلس الإدارة بأن أكون رئيساً لهذا المجلس. أما بخصوص الرضا عن انطلاقة الشركة وبما أننا نسعى لشركة عملاقة ليست بالمفهوم المحلي فإن التأسيس لا شك سيأخذ وقتاً ليس بقليل حيث أن شركة جديدة بهذا المستوى تحتاج إلى وقت لتهيئة الإطار الإداري لها ولكي يتم اختيار الكوادر الإدارية ووضع الهيكلية التنظيمية لها، إذاً هناك عمل كبير وأستطيع القول إنها شركة شفافة بكل معنى الكلمة، فالأساس الذي اتفقنا عليه أن نعمل بمفهوم (الحوكمة) أو الحكم الرشيد لكي تكون كل أعمالنا خاضعة لهذا المبدأ وتأكد بأن جميع أعضاء وحتى الهيئة العامة متفقون جميعاً لبناء شركة تستطيع أن تنال الاحترام في كل مكان وأن تقوم بمشروعات مميزة ومتميزة وكانت تقوم بها شركات أجنبية، لهذا نحتاج إلى هذه الشفافية في العمل وقد يفهم بعضهم بأن الانطلاقة الأولى ستكون بمطعم أو استثمار آخر غير أن المسألة ليست بهذا الشكل على الإطلاق وحتى لو كان الأمر كذلك فإن هذا المشروع سيكون على مستوى الخمس نجوم ولا يوجد له نظير في سورية، وهو يضيف شيئاً ما إلى الصورة السياحية في سورية وبالوقت نفسه ستكون هناك سلسلة مشابهة فانتظروا بعض الشيء لتروا كيف ستعمل شام القابضة وكيف ستكون فخراً للوطن...! > هل تحقق شام القابضة طموحاتكم الاستثمارية؟ ـ إذا أرت أن أجيب كرئيس مجلس إدارة فإن طموحاتنا كبيرة جداً وإذا نظرنا إلى نوعية وحجم المشروعات فإنه وفق المتاح ووفق ما يفكر به المرء في سورية استثماراً مجدياً ويؤمن فرص عمل ويحرك عجلة الاقتصاد الوطني، فهي فعلا مرضية وتحقق الطموحات وتعود على المساهمين برعية جيدة، ولكن بالنسبة لي كنبيل الكزبري.. فليس لها حدود.
    > كيف ترون مناخ الاستثمار أو مناخ الأعمال بشكل عام في سورية خلال السنوات الماضية حتى الآن؟
    ـ هناك تحسن في مناخ الاستثمار انظروا إلى رجال الأعمال أو المستثمرين الذين أتوا، تجدون أنهم ما زالوا مستمرين ويحققون ريعية جيدة حيث قاموا بتوسيع مشروعاتهم وأعمالهم وهذا دليل على المناخ الاستثماري الجيد كما أسلفنا. فالقوانين أصبحت جيدة ومساعدة أيضاً وهناك إجراءات تقوم بها الدولة للتطوير، ولكن مشكلتنا تكمن فقط في توفر الكوادر الإدارية الكفوءة، يضاف إلى ذلك أن بعضهم لا يجيد لغة التعامل مع المستثمرين وبالتالي يعرقل بحسن أو بسوء نية التطوير. ولكن يبقى المناخ الاستثماري جيدا بشكل عام ونلمس تفهماً كبيراً ومميزاً من قبل المسؤولين عندما نلتقيهم وهم لا يتوانون عن حل المشكلات التي تعترضنا.
    > تقول الحكومة الحالية إنها تتصدى للمشكلات وتواجهها ولا تقذفها للأمام هل ترون ذلك؟ ـ من الصعب أن أضع نفسي في مكان أقيم فيه أداء الحكومة، ولكن بشكل عام دعينا نتحدث عن التجارب الشخصية، نعم هناك تعامل جدي تقوم به الحكومة الحالية مع قضايانا كمستثمرين ورجال أعمال. ومن خلال تجربتنا في شام القابضة فقد رعانا السيد الرئيس بشار الأسد في استقبالنا كمجموعة وكذلك المهندس محمد ناجي عطري رئيس مجلس الوزراء، ولاسيما في أول اجتماع لمجلس الإدارة حيث لمسنا تعاملاً جدياً، وهنا لا نشك إطلاقاً في نوايا الحكومة الإيجابية والفعالية والبناءة وتعاملها وقد تكون ثمة نتائج تظهر فوراً أو قد تتأخر قليلاً لأسباب عديدة قانونية أو بسبب الروتين ومرة أخرى نقول لم نجد في أداء المسؤولين تجاهنا أي تسويف (بمعنى هروب للأمام). وإذا أردنا الحديث عن الجانب الاقتصادي العام فإننا نلاحظ أن عدد التشريعات والقوانين التي صدرت والاجتماعات التي تعنى بمسألة الاستثمار ومشكلاته هي فعلاً قضايا تطبخ على نار حامية بما في ذلك مسألة الدعم وهي ذات طابع إشكالي بلا شك.
    > هل تعتقدون أن تعديلاً حكومياً يجب أن يحصل حالياً؟
    ـ أعتقد أن هذا السؤال يجب ألا يوجه لي أو لأي رجل أعمال في وضعي لأن التعديل الحكومي قطعاً هو قرار سيادي وسياسي ونحن نتعامل مع الحكومة أياً يكون أشخاصها وتسمية وزرائها الذين يؤلفونها، والحكومة بالنسبة لنا شخصية اعتبارية مهمتها وضع التشريعات والقرارات والسهر على تنفيذها وحل المشكلات ورسم استراتيجيات ولسنا الجهة المخولة بالقول في مسألة التعديل الحكومي ولهذا فإننا نحترم الحكومة أياً كانت ونتقدم لها بالطلبات الخاصة بأعمالنا.
    > هل تعتقدون أن قرار الحكومة برفع الدعم متوافق وعملية الإصلاح وهل تشجعونه؟
    ـ لم أسمع بمصطلح رفع الدعم حتى الآن سواء في خطاب السيد رئيس الجمهورية أو في ما يتناقله المسؤولون، وإذا أردنا أن نتحدث بالمفهوم الاقتصادي حول إعادة النظر بموضوع الدعم فإن أية عملية دعم هي تشويه للحركة الاقتصادية والإنمائية وتوصل إلى نتائج كارثية لأي اقتصاد إذا كان الدعم عشوائياً وغير مدروس، مع التذكير بأن الدعم موجود قطعاً، فأنا أعيش في أوروبا وأعمل فيها وهي تدعم قطاعات مختلفة ولاسيما الزراعة. والولايات المتحدة أيضاً تدعم مزارعيها لأنها تشغل عدداً كبيراً من الأيدي العاملة وترتبط بأنظمة الضمان الاجتماعي والاقتصادي وحتى السياسي، لذا يمكن القول أن الدعم مبرر ولكن بدون ضوابط يصبح أمراً مرفوضاً وما قرأناه وسمعناه من الحكومة الحالية يظهر بأن هناك قراراً اتخذ على أعلى المستويات يقضي بإعادة توزيع الدعم بشكل عادل وإذا استندنا إلى الخطة الخمسية التي تعمل بها الحكومة فإن من الأمور الأساسية التي نصت عليها الخطة إعادة توزيع الدعم حتى يعمل الاقتصاد السوري بكفاءة وإنتاجية ولن أقول إنني أشجع أو لا أشجع ولكن الخطة كما اطلعنا عليها مدروسة جيداً وتستند إلى ثوابت وأسس علمية وإذا طبقت بشكل صحيح فإنها ستكون جزءاً هاماً من عملية الاصلاح غير أن مشكلة تبدو في موضوع المشتقات النفطية فالهدر غير مبرر للطاقة سواء الكهربائية من حيث عدم كفاءة الشبكة والاستجرار غير المشروع، الهدر في المحروقات سواء عبر التهريب المستمر والذي أصبح من المستحيل ضبطه رغم كل المحاولات الجادة لإيقافه أو الاستهلاك الجائر.
    ففي أوروبا مثلاً هناك نوعان من المازوت، الأول بسعر أقل وهو للتدفئة بلون محدد أزرق/ أحمر والآخر للاستعمال في محركات الديزل، حيث تصادر المركبات التي تستخدم النوع المخصص للتدفئة، وأعتقد أنه من الضرورة القيام بفعل ما لوقف الهدر والتشجيع في استخدام الطاقات البديلة والمتجددة. وإن شركة الشام القابضة تقوم بدراسات جدية مع بيوتات وشركات عالمية لسد النقص الحاصل في الكهرباء في سورية باستعمال الطاقة البديلة.
    > هل تتابعون أخبار الناس في سورية (معيشتهم وأوضاعهم) وكيف تتلقون خبراً يقول بان هناك 18% دون خط الفقر وماذا يحرك ذلك في داخلكم؟
    ـ طبعاً أنا أعيش هموم الناس في بلدي فكل عام أزور سورية مرات عديدة ولدي علم بماهية حياة المواطنين ومعيشتهم. وبالنسبة لخط الفقر لدي بعض الدراسات تقول أن الذين يعيشون دون مستوى خط الفقر هم 11% وليس 18%. وأما بالنسبة لمشاعري فإنني أتمنى ألا يكون هناك فقراء، علماً أنه يوجد في أمريكا وأوروبا فقراء ومعدمون أكثر مما هو في سورية لكن نوعية الفقر تختلف من بلد إلى آخر، وعليه فإنني لم أسمع بوجود مشردين في سورية ويندر أن تبيت أسرة بلا طعام أو تحت الجسور وفي الحدائق العامة كما هو مشاهد في دول أخرى كثيرة، ونحن كرجال أعمال نعمل لمساعدة الحكومة لتخفيف هذه النسبة المعلنة حالياً، وأنا أرى أن المشروعات التي تقوم بها الشام القابضة أو غيرها وزيادة الاستثمارات التي ترفع مستوى المعيشة ستحد من عدد الفقراء. > هل تتابعون الأخبار السياسية؟
    ـ بالتأكيد فنحن كرجال أعمال يهمنا جداً أن نعرض ما يحصل في العالم لأن السياسة تؤثر في الاقتصاد والعكس صحيح، كما أنك تعرفين أن الشعب السوري عموماً مهتم بالسياسة وكثيراً ما ترين الناس يتحدثون في المقاهي أو وسائط النقل العامة في قضايا العالم من أوستراليا واليابان إلى جنوب أفريقيا والتشيلي.
    > إذاً ما رأيكم؟ وكيف تنظرون إلى أوضاع الشرق الأوسط وأين ترى سورية منها؟
    ـ بالطبع لا أتحدث كرجل سياسي ولكن دعيني أقول لك إنني كرجل أعمال وكمواطن سوري يهمني جداً أن أرى السلام يحل في منطقتنا وهذا بالتأكيد له ثمن والثمن واضح بجلاء لأنه يتمثل بإعادة الأراضي المحتلة إلى أصحابها الشرعيين وفق قرارات الأمم المتحدة وبشكل خاص الحل العادل للقضية الفلسطينية التي لا يوجد سلام بدون حلها. الأوضاع في المنطقة معقدة ودور سورية باعتراف العدو قبل الصديق محوري وأساسي ولا يمكن تجاوزه وأذكر أنه على مدار عقود خلت لم يتغير الخطاب السوري الممثل بوحدة الصف العربي وإقامة السلام.
    والتغيرات تتم على أوضاع المنطقة وعلى القوى والدول الأخرى، وهنا اسمحي لي أن أبدي رأياً شخصياً كمواطن عربي، إذا نظرنا إلى التجارب التاريخية سنجد أنه عندما تكون سورية والسعودية ومصر في موقف موحد تكون العرب جميعاً أقوياء وهذا ما نتمنى أن يحصل الآن لأنه سيكون ركيزة لسلام حقيقي في المنطقة ويساهم في حل كثير من المشكلات العالقة.
    > هل تابعت زيارة المالكي لدمشق؟ كيف تنظر للعلاقات السورية ـ العراقية؟ ـ نعم تابعنا من خلال وسائل الإعلام النتائج الإيجابية لهذه الزيارة.
    وبالمفهوم الاستراتيجي إن العراق هو عمق استراتيجي لسورية والعكس صحيح طبعاً، حالياً هناك وضع خاص نتيجة الاحتلال الأميركي ولكن الخطاب الرسمي والشعبي السوري يتعاطف إلى اقصى حد مع الشعب العراقي ويحاول أن يقف معه في محنته، لذا تجدون أن سورية تستقبل حالياً حوالي مليوني لاجئ عراقي وما يخلق ذلك من ضغط مع الاقتصاد السوري والمواطن السوري ومع ذلك فإن المشاعر الأخوية والقومية تبقى السائدة في التعامل مع هذا الملف. > ما الذي يحتاجه الاقتصاد السوري حالياً، وبما تنصح الحكومة ـ لوطلبت منك النصيحة؟
    ـ أنا أقول إنه لدى سورية إمكانات بشرية كامنة وهائلة وما نحتاجه هو أن يتم إطلاق العنان لمختلف الإمكانات الموجودة كي تظهر وتبني في البلد. نحتاج إلى انفتاح أكبر على العالم وعلى التجارب العالمية ونحتاج إلى مرونة وسرعة في الإجراءات كما نحتاج الى قواعد بيانات صحيحة ودقيقة وهذا ما نعمل عليه بالتعاون مع مشروع المرصد الوطني للتنافسية الذي يبين أين نحن في مختلف المجالات ويساعد الحكومة والمستثمر على اتخاذ القرار المناسب، وتحتاج أيضاً وبشكل خاص إلى أكبر قدر من الدعاية وفسح المجال أمام القطاع الخاص ليقوم بدوره في كافة المجالات لأن الاقتصادات الناجحة اعتمدت بشكل رئيسي على القطاع الخاص وأصبح دور الدولة هو التشريع والتنظيم والمراقبة بينما ترك الانتاج والاستثمار في معظمه للقطاع الخاص.
    > نعرف أن علاقاتك جيدة بالرئيس بشار الأسد هل تطرح أمامه الصعوبات التي يعانيها المستثمرون مثلاً؟
    ـ لقد كان لي الشرف أن ألتقي السيد الرئيس في عدة مناسبات، سواء مع شركة شام القابضة أو مع اجتماعات المغتربين السوريين أو مع ضيوف سورية وعندما كان السيد الرئيس يطلب رأينا في بعض القضايا الاقتصادية كنا نطرحها بكل شفافية وأمانة وكنا نلقى كل اهتمام وتفهم من سيادته. وللأمانة اقول إنه لولا الدعم والتوجيهات التي قدمها السيد الرئيس في قضايا عديدة تهم الاقتصاد الوطني لما وصلنا إلى التطورات الإيجابية التي نشهدها حالياً لاسيما في القطاع الخاص.
    > ما هو جديدك.. هل تخطط لأعمال جديدة استثمارية في سورية؟
    ـ كما قلت سابقاً إن طموحاتنا كبيرة وتفاؤلنا بالعمل في سورية كبير أيضاً، فلذلك لدينا الكثير وسيكون لدينا المزيد ولكن قد يكون التحدي الأهم حالياً هو ما سنقوم به أنا وزملائي مجتمعين في شركة شام القابضة التي نسعى لأن تكون نموذجاً ناجحاً للشركات الكبيرة التي تنفذ مشروعات عملاقة لاسيما في مجالات البنى التحتية مثل الطاقة والمياه.. > كيف تقراً الضغوط على سورية؟ وهل تقلقك كمستثمر؟
    ـ يبدو أن قدر سورية أن تعيش تحت الضغوط دائماً ولو كنت قلقاً لما وظفنا مليارات الليرات في مشروعات كبرى في سورية. أنا متفاءل بالفرص الموجودة ولن تردعنا الضغوط عن تقديم المزيد من الاستثمارات.
    > معروف عنك حبك لبلدك وهذا أضعف الإيمان، كونك تعيش في أوروبا، هل تحاول تحسين صورة بلدك لدى الأوروبيين؟ أم أنك تشعر ان هناك فهما أوروبيا لمواقف سورية؟
    ـ أقول دائماً، إن دين الوطن لا يسد مهما قدمنا له. وأنا بحكم إقامتي في أوروبا منذ أكثر من ثلاثة عقود وأعمالي المنتشرة في مختلف أنحاء العالم أحمل معي دائماً حبي لبلدي ولعالمي العربي والإسلامي، لذلك عملت على الدوام أن أوضح الصورة الحقيقية لقضايانا العادلة وأن أروج للصورة الطيبة لهذا البلد وشعبه وقد أتيحت لنا الفرصة خلال السنوات الأخيرة من خلال غرفة التجارة العربية النمساوية، وجمعية الصداقة العربية النمساوية (لها طابع ودعم حكومي نمساوي) وجمعية الصداقة السورية النمساوية إضافة إلى مؤتمرات المغتربين، ومن خلال المجلس الاستشاري الاغترابي أن نقوم بجهد منظم مع اخوتنا المغتربين لعمل جماعي منظم لنخدم بلدنا وقضايانا، وإعطاء الصورة الواضحة لعالمنا العربي وإزالة التشويه المستمر.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  23 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الترقبات الحذرة..وترتيب المحافظ..أفقدت السوق 32 ملياراً وسط انحدار مستوى السيولة

    تحليل : عائض المالكي
    شهد سوق الأسهم السعودية هذا الأسبوع تراجعا بلغت نسبته -2.07 في المائة بعد إغلاقه عند مستوى 7765.17 نقطة أي بخسارة أسبوعية بلغت 164.54 نقطة, وبهذا يكون السوق قد فقد من قيمته أكثر من 32.68 مليار ريال خلال هذا الأسبوع لتتراجع قيمته السوقية الى 1.31 تريليون ريال مقابل قيمته الأسبوع الماضي والتي كانت عند 1.34 تريليون ريال.وكانت السمة الغالبة على تداولات هذا الأسبوع هي عمليات التراجع التي شملت جميع قطاعات السوق دون استثناء وعلى رأسها قطاع الزراعة والتامين حيث نالت شركات المضاربة النصيب الأكبر من هذا الانخفاض وسط ضعف وانحدار السيولة التي وصلت خلال تداولات الثلاثاء الماضي الى بحر الـ3 مليارات وهو مستوى قياسي لم يسجله السوق منذ مطلع هذا العام نتيجة الحذر والترقب وترتيب المحافظ تبعا لنتائج الشركات للربع الثالث واستعدادا للتعامل مع نظام تداول الجديد المزمع تطبيقه بعد إجازة عيد الفطر المبارك . اما على صعيد التعاملات الأسبوعية فقد شهدت ارتفاعا في مجملها(مع الأخذ بالاعتبار مقارنتها باربعة أيام تداولا فقط خلال الأسبوع الماضي لإجازة اليوم الوطني لذلك فهي في ظاهرها مرتفعة) حيث بلغت كمية الأسهم الأسبوعية المتداولة 503.9 مليون سهم مقابل 417.92 مليون سهم للأسبوع الماضي وبقيمة إجمالية بلغت 22.08 مليار ريال مقارنة بنحو 20.09 مليار ريال للأسبوع الماضي أبرمت فيها أكثر من 627.95 الف صفقة مقابل 544.93 الف صفقة خلال الأسبوع الماضي. وبذلك ترتفع خسائر مؤشر السوق منذ بداية العام الحالي(2007م) الى ما نسبته -2.12 في المائة بنهاية هذا الأسبوع مقارنة بخسائره الأسبوع الماضي والتي كانت عند -0.05 في المائة,ويكون قد انخفض بنسبة 62.37- في المائة وبخسارة -12869.69 نقطة منذ يوم ( 25 فبراير 2006م) والمتمثلة في أعلى قمة وصل إليها المؤشر العام في تاريخه. من جهة أخرى، فقد حافظت أسعار النفط هذا الأسبوع على مستوياتها المرتفعة فوق حاجز 80 دولار للبرميل, حيث أغلق سعر برميل نفط غرب تكساس يوم 2 أكتوبر مسجلاً 80.3 دولار للبرميل بانخفاض قدره 0.7 دولار أي ما نسبته -0.9 في المائة عن الأسبوع الماضي.
    وعلى مستوى أداء القطاعات فقد شهدت جميعها تراجعا في قيمها السوقية دون استثناء.
    وجاء قطاع الزراعة متصدرا قائمة أكثر القطاعات انخفاضا من ناحية القيمة السوقية حيث خسر اكثر من 1.25 مليار ريال وبنسبة -12.05 في المائة لتتراجع قيمته السوقية الى 9.12 مليار ريال , تلاه تراجع قطاع التأمين بنسبة بلغت -10.3 في المائة وبخسارة 3.02 مليار ريال لتتراجع قيمته الى 26.3 مليار ريال , قطاع الخدمات انخفض هو الاخر بنحو 9.57 مليار وبنسبة بلغت -6.91 في المائة لتتراجع قيمته السوقية عند 129.01 مليار ريال.كما شهد قطاع الاتصالات هذا الأسبوع تراجعا بلغت نسبته -2.63 في المائة وبخسارة 4.37 مليار لتتراجع قيمته عند 161.87 مليار ريال . تلاه تراجع قطاع الكهرباء بنسبة بلغت -2.17 في المائة وبخسارة 1.04 مليار لتتراجع قيمته الى 46.87 مليار ريال, قطاع البنوك شهد انخفاضا بنحو 7.82 مليار ريال وبنسبة بلغت -1.96 في المائة لتتراجع قيمته السوقية عند 391.84 مليار ريال . وجاء قطاع الاسمنت متراجعا بنسبة -1.10 في المائة وبخسارة 637.25 مليون لتتراجع قيمته عند 57.45 مليار ريال . وأخيرا سجل قطاع الصناعة أدنى نسبة تراجع بلغت -1.00 في المائة وبخسارة 4.95 مليار لتتراجع القيمة السوقية لهذا القطاع الى 489.27 مليار ريال.
    اما على صعيد أداء الشركات خلال هذا الأسبوع فقد جاءت شركة زجاج متصدرة قائمة أعلى الشركات ارتفاعا بنسبة بلغت 5.05 في المائة ليرتفع سعر السهم عند 52 ريالا , تلتها شركة الكابلات بنسبة ارتفاع بلغت 2.56 في المائة عند 40 ريالا , تليها اللجين بنسبة ارتفاع بلغت 1.49 في المائة عند 34 ريالا ثم سبكيم العالمية المرتفعة بنسبة 1.36 في المائة عند 37.25 ريال. ومن جهة أخرى تصدرت شركة ثمار قائمة أكثر الشركات انخفاضا بنسبة تراجع بلغت -27 في المائة لتتراجع قيمة السهم عند 54.75 ريال, تليها شمس بنسبة تراجع أسبوعية بلغت -25.20 في المائة عند مستوى 47.50 ريال, تلتها تراجع الباحة بنسبة -23.59 في المائة عند 37.25 ريال , ثم اسيج المتراجعة بنسبة -21.03 في المائة عند 92 ريالا.
    المكررات الربحية
    يوضح الجدول المرفق مدى استمرارية جاذبية السوق للاستثمار كمكرر ربحي حيث وصل بإغلاق الأربعاء الماضي عند 16.46 مرة , يتصدرها قطاع الاتصالات كأفضل قطاع يمتاز بانخفاض مكرره الربحي بعد وصوله بنهاية تداولات الأسبوع عند 12.53 مرة , تلاه قطاع الاسمنت بمكرر ربحية بلغ 14.23 مرة , ثم قطاع البنوك عند 15.16 مرة , يليه قطاع الصناعة عند 15.5 مرة , فيما جاء قطاع الزراعة بمكرر ربحية بلغ 81.56 مرة وهو مكرر مرتفع الخطورة يليه قطاع التأمين بمكرر 44.45 مرة . ثم قطاع الخدمات بمكرر ربحية عند 41 مرة , وأخيرا قطاع الكهرباء بمكرر 31.56 مرة . والجدول يبين مزيدا من التفاصيل عن أفضل الشركات كمكررات ربحية.
    التحليل الفني للسوق
    انحدر مؤشر السوق هذا الأسبوع من قمته الأسبوعية والمتمثلة في مستوى 7949.26 نقطة في تعاملات السبت الماضي وسط عمليات جني أرباح وتبديل مراكز ليكسر في ذات اليوم خطي دعم متوسط الـ10 والـ20 يوما (الأسي) واللذين تحولا بعد كسرهما الى خطي مقاومة للمؤشر طيلة فترة تداولات الأسبوع التي اتسمت بعدها بالمسار الأفقي وسط محاولات لاجتياز هذين الخطين ليفضل المؤشر العام بعد فشله خلال تعاملات الأربعاء الماضي ان يواصل تراجعاته التي كسر معها دعم أساسي مع خط متوسط الـ50 يوما والإغلاق دون هذا الدعم مسجلا قاعا أسبوعيا عند مستوى 7729.45 نقطة لتدخل عندها سيولة شرائية طفيفة عملت على تقليص خسائر المؤشر والإغلاق به متراجعا عند مستوى 7765.17 نقطة . فنيا انعكست هذه التراجعات سلبا على بعض المؤشرات الفنية كمؤشر MACD الذي كسر خطه الصفري نزولا عند مستوى -12 وهذه بالطبع قراءة سلبية لهذا المؤشر نتيجة البيوع التي واجهها السوق خلال هذا الأسبوع كما يبينها لنا مؤشر القوة النسبية rsi الذي يقيس مدى القوى الشرائية والبيعية حيث يتواجد بشكل هابط عند مستوى 41.23 وحدة وهو مستوى دال على ميول بعض المتعاملين نحو التخلص من بعض موجودات محافظهم وخاصة في القطاعات المضاربية بغية الترتيب وتبديل المراكز كما يؤكده ايضا لنا مؤشر Stochastic Oscillator المتراجع عند مستوى 30.7 , وفي السياق ذاته شهدت القياديات تراجعا متماسكا إن صح التعبير مؤثرة بهذا الانخفاض وسط تماسكها المدعوم بترقب قرب نتائجها المالية للربع الثالث وهذا ما انعكس إيجابا على مؤشر التدفق النقدي الذي يسير باتجاه صاعد عند مستوى 59 رغم هذا التراجع والذي يوافقه مؤشر Aroon up الذي استطاع ان يخترق خط الـ30 صعودا عند 64 والذي سيعطي إشارة ايجابية للسوق متى ما اخترق خط الـ70 باتجاه سقفه العلوي. إجمالا وبعد الاستعراض المبسط لمؤشرات السوق الفنية والتي يبدو عليها التضارب بين السلبية والايجابية والتي نستطيع تفسيرها كما ذكرنا بمحاولة بعض أصحاب المحافظ الكبيرة إعادة ترتيب أوراقهم بالخروج من بعض شركات المضاربة وسط تحسبات حذرة لما سيكون عليه نظام تداول الجديد الذي سيضيف أدوات أكثر رقابة وحماية من التلاعب في الوقت الذي تتجه الأنظار الى شركات الثقل النسبي التي يتوقع ان تكون نتائجها المالية مشجعة وداعمة للسوق خلال الفترة المقبلة . اما على مستوى نقاط الدعم والمقاومة التي يجب مراقبتها خلال الأسبوع القادم فيواجه مؤشر السوق بمشيئة الله نقطة مقاومة أولى عند مستوى 7845 نقطة يليها مقاومته الثانية عند مستوى 7925 نقطة ثم مقاومة ثالثة عند 7950 نقطة, فيما يحظى حال تراجعه بدعم أول عند مستوى 7707 نقطة يليها دعمه الثاني عند 7650 نقطة ثم دعم آخر مع حاجز الـ7600 نقطة.







    شركات سعودية تنافس بقوة للدخول في صفقات للاستثمار في 14مصنعاً مصرياً للأسمنت

    عبد الوهاب الديب - القاهرة
    رصدت “المدينة” مؤشرات قوية حول فوز شركات استثمارية سعودية فى أضخم صفقة مصرية لبناء 14 مصنعا جديدا للاسمنت .. ومن المنتظر ان يكون المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصرى قد اعلن في وقت متأخر امس في مؤتمر صحفي عالمي أسماء الشركات العربية والاجنبية التى تأهلت لدخول مزاد الحصول على رخص استثمارات الاسمنت الجديدة، وقالت مصادر مأذون لها بالاطلاع على بعض تفاصيل الصفقة إن شركة جنوب الوادي للاسمنت المملوكة لرجل الاعمال السعودي عبد الرحمن الشبكشي حصلت على نقاط عديدة تؤهلها لتكون ضمن الشركات الفائزة بالصفقة فيما دخلت بنوك مصرية سعودية في منافسة قوية مع عدة شركات وبنوك عربية وأجنبية للحصول على تراخيص لإنشاء مصانع الأسمنت الجديدة في مصر حيث دخل بنك فيصل الإسلامي المصري وبنك التمويل المصري السعودي في تحالف مع المصرف العربي الدولي وأحد كبار المستثمرين المصريين لتكوين كونسورتيوم للمنافسة على رخصة لإنشاء مصنع أسمنت، وقام الكونسرتيوم بالفعل بسحب كراسة الشروط.
    وباتت فرصة المستثمر السعودى كبيرة بجانب الشركة القابضة المصرية - الكويتية المملوكة لمجموعة «الخرافي» الكويتية و مصر للاسمنت المملوكة لرجل الاعمال المصرى نجيب ساويرس وكذلك الوطنية لانتاج الاسمنت، الدولية للتنمية والاستثمار، سيناء للاسمنت الابيض، العربية الوطنية للاسمنت، القومية للاسمنت المملوكة للحكومة، شركة السويس للاسمنت المملوكة لشركة ايتالي سيمنتي الايطالية اضافة الى شركة أسمنت أسيوط المملوكة لشركة سيمكس المكسيكية والشركة العربية للاسمنت واسمنت وادي النيل ودلتا للاسمنت وميدكوم اسوان للاسمدة وشمال سيناء للأسمنت واسمنت بني سويف واسمنت سيناء وشركة السويدي للاسمنت ومصر بني سويف للاسمنت بالإضافة الى شركات المقاولات والصناعات التخصيصية واسمنت العامرية وكليوباترا للاسمنت.
    وقال المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصرى إن المصانع الجديدة للاسمنت والحديد، ستؤدي الى تقليل نسب الاستحواذ القائمة حالياً في انتاج الاسمنت والحديد بمصر، واحداث توازن في السوق واستقرار في الأسعار في السوق المحلية مشيرا الى توقيع عقد مع احدى الشركات السعودية لانشاء تجمع صناعي جديد بمدينة السادس من أكتوبر على مساحة‏1,5‏ مليون متر مربع سيخصص‏60%‏ منه لصناعات مواد البناء والباقي للصناعات الغذائية والملابس والمنسوجات باستثمارات سعودية بنحو‏5‏ مليارات جنيه ومن المنتظر ان يوفر هذا المشروع‏10‏ آلاف فرصة عمل، وبرر رشيد لجوء وزارته الى أسلوب المزايدة للحصول على رخص المصانع الجديدة سواء للاسمنت أو الحديد باعتباره أفضل الطرق للاختيار بين المتنافسين ،وقال ان المصانع المقترحة ستزيد الطاقة الانتاجية للاسمنت فى مصر من 36 مليون طن حاليا الى حوالى 55 مليون طن فى عام 2011 مما سيزيد من المعروض والمنافسة فى السوق المحلى بما يؤدى الى تخفيض السعر للمستهلك.
    وأكد رشيد أن غالبية الشركات المؤهلة التي تقدمت للحصول على رخص مصانع الاسمنت والحديد الجديد يشكل رأس المال المصري الأغلبية فيها مؤكدا لجوء الوزارة إلى أسلوب المزايدة للحصول على رخص المصانع الجديدة سواء للاسمنت أو الحديد لا يستهدف الحصول على أموال من المستثمرين وإنما الوصول لأفضل الطرق للاختيار بين المتنافسين ، وأوضح انه لا يوجد أي تأخير في منح الرخص للمصانع الجديدة للاسمنت او الحديد لأن بلاده تخطط لمرحلة ما بعد عام 2011 حيث إن الإنتاج الحالي يزيد على الاستهلاك.
    ومن جانبه قال المهندس عمرو عسل رئيس هيئة التنمية الصناعية ان اعلان نتيجة التأهيل الفنى للشركات المؤهلة لانشاء 14 مصنعًا جديدًا للاسمنت جاءت بعد دراسات مستفيضة من اللجنة الفنية المشكلة من عدة وزارات وممثلى مجلس الدولة ،وقامت باختيار افضل العروض المؤهلة فنيًا وماليًا، ونظرا لارتفاع عدد الشركات المتوفر فيها الشروط والمؤهلة فنيًا عن 14 شركة تم اجراء مزايدة لاختيار الشركات.
    وأكد إقامة مصنع أسمنت جديد أمر ليس سهلا فالمصنع الواحد حتى يقوم بانتاج مليون طن أسمنت سنويا يحتاج الى 120 مليون دولار وهو رقم كبير لا يستطيع أي فرد تحمله بمفرده، واشار الى ان المصانع الجديدة تتطلب فترة لا تقل عن 3 سنوات حتى تصل الى مرحلة الإنتاج ،وأوضح ان الحل هو سد احتياجات السوق المحلي أولا قبل التصدير للخارج، وقد اتخذت الحكومة قرارا يحسب لها لمواجهة هذه الأزمة عندما رفعت رسم صادر الأسمنت الى 85 جنيها لكل طن بدلا من 65 جنيها كما انها لوحت بنيتها في رفع هذه الرسوم مرة ثانية في حالة عدم التزام شركات الأسمنت بتوفير احتياجات السوق المحلي وهذا القرار يكفي لهذه المرحلة ،ونوه بأن وزارة التجارة والصناعة تستهدف إضافة طاقة إنتاجية قدرها 8 ملايين طن من الحديد سنويا إلى الطاقة الحالية وسيتم اختيار الشركات التي اجتازت شروط التأهيل لدخول المزاد للحصول على الرخصة في حالة زيادة عدد الطلبات المقدمة عن الطاقة الإنتاجية المطلوبة. وفى سياق حرص المستثمرين السعوديين على ضخ استثمارات جديدة فى مصر تنافس شركات سعودية متخصصة فى الاستثمارات الصناعية نظيرتها المصرية والأجنبية للحصول على تراخيص لاقامة 14 مصنعا جديدا للحديد الاسفنجى والبيليت، ومن بين الشركات السعودية مجموعة الطويرقى وطيبة للحديد , وهى شركة سعودية مصرية , فيما تشمل قائمة الشركات التي تقدمت بطلبات، مجموعة العز والتي يرأس مجلس ادارتها أحمد عز رئيس لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان المصرى ،ومصر الوطنية ومجموعة ايثار الهندية، الغورير الاماراتية وبشاى للصلب والسويس وماك القابضة للصناعة وارسلو ميتال التي تنتج ثلث الانتاج العالمى من الحديد ، ومن المرتقب ان يعلن المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصرى منتصف أكتوبر أسماء الشركات التي سيتم منحها.
    قال وزير الاستثمار المصرى إن أول مستثمر عربي مُنح هذه البطاقة هو المستثمر السعودي المعروف الأمير الوليد بن طلال تقديراً لإسهاماته في النشاط الاقتصادي المصري ،وفيما يتعلق بالتيسير على المستثمرين السعوديين بمصر أشار محي الدين إلى إنشاء وحدات متخصصة داخل الهيئة العامة للاستثمار تقوم بمتابعة أعمال المستثمر العربي لمساعدته في التنسيق مع الجهات المعنية لإصدار كل ما يتعلق بمشروعه من تراخيص و موافقات لازمة للمشروع، و تأسيس مكتب لخدمة المستثمرين السعوديين ويتولى التنسيق في هذا الشأن مع السفارة المصرية بالرياض والقنصلية المصرية في جدة , بينما أعلن المهندس رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة المصرى تنسيقا موسعا بين المنافذ الجمركية المصرية والسعودية لمنع الازدواج الضريبي بين مصر والمملكة في ضوء تفاهم الجانبين مع قرب الانتهاء من إجراءات الاتفاق على مواصفات عربية مشتركة فيما تجرى دراسة إنشاء شركة قابضة لتشجيع الاستثمار بين مصر والمملكة لخدمة المستثمرين في البلدين وهو اقتراح تقدم به مجلس الأعمال المصري السعودي فى اجتماعه بالقاهرة مؤخرا .

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    استحداث إدارة للحد من تسرب عملاء (السعودية) المميزين إلى الشركات المنافسة

    وائل وهيب - جدة
    تتجه الخطوط الجوية العربية السعودية إلى استحداث إدارة جديدة للعناية والاهتمام بالعملاء المميزين من الوكلاء العامون والأفراد ووكالات السفر والسياحة بحيث يكون لهذه الإدارة صلاحيات واسعة في إعطاء الخصومات والحوافز والتسهيلات الخاصة بهذه النوعية من العملاء كما ستتكون الإدارة من كوادر بشرية على مستوى عال من المؤهلات العلمية والخبرات العملية التي تؤهلها لتقديم أفضل الخدمات بهدف حماية العملاء المميزين من الإغراءات الأمر الذي يؤدي إلى تسربهم إلى شركات منافسة.
    وأكد عبدالله الأجهر مدير العلاقات العامة بالخطوط السعودية بأن هناك خطة متكاملة لتطوير البنية التقنية حيث تشمل هذه الخطة أنظمة الحجز والتوزيع الشامل والتخطيط والجداول والأسعار وإدارة العائد والعمليات الجوية إلى جانب أنظمة الشحن والمناولة الأرضية وإدارة المؤسسات الشاملة، وسوف يكون لدى (السعودية) خلال عامين تقريبا أحدث الأنظمة العالمية في مجال الطيران واداء الشركات.
    وأبلغ عبدالعزيز الحازمي مساعد المدير العام التنفيذي للتسويق نظراءه المساعدين في الخطوط السعودية بصدور موافقة المدير العام على دراسة الوضع التنظيمي لإدارة تسويق مبيعات العملاء المميزين حيث سيتم وضع آلية قانونية يتم من خلالها منح الصلاحيات المالية لموظف الإدارة المستحدثة من خلال لجنة سيتم تشكيلها برئاسة كبير مديري برامج المبيعات الميدانية وعضوية قطاعات الموارد البشرية وتخطيط التسويق وإدارات خدمات الركاب والمبيعات والقانونية.
    وكانت (المدينة) قد نشرت في وقت سابق عن الجهود المبذولة لإعداد الدراسات اللازمة لإصدار بطاقات الاليكترونية مسبقة الدفع (Saudia E. Voucher) مكونة من عدة شرائح مالية مختلفة تتيح للعملاء شراء تذاكر السفر بخصومات تتراوح ما بين 15% إلى 30% على حسب قيمة تلك البطاقات، وذلك بهدف توفير سيولة نقدية ضخمة يمكن للخطوط السعودية الاستفادة منها في تطوير الخدمات التي بحاجة إلى ذلك واستحداث خدمات جديدة أخرى.







    بدء فك احتكار شركة الكهرباء في العام 2008

    ناعم الشهري - تبوك
    توقعت هيئة تنظيم الكهرباء بدء فك احتكار الشركة السعودية للكهرباء في مجال التوليد لصالح عدد من الشركات التنافسية في العام 2008، وصولا إلى فتح باب المنافسة في مجال التوزيع وتقديم الخدمات الكهربائية للمستهلكين ابتداء من عام 2010م .. وتعمل الهيئة حاليا على الانتهاء من فصل نشاط النقل عن التوليد والتوزيع وتكوين شركة نقل وطنية تقوم بإدارة منظومة نقل وتشغيل النظام الكهربائي .. كما ستبدأ العام المقبل العمل على تحديد المشتري الرئيس للطاقة المنتجة من جميع محطات الكهرباء وبيعها لشركات التوزيع وكبار المشتركين وتحصيل الدخل والدفع لشركات التوليد والنقل والتوزيع. وتعتزم الهيئة البدء خلال العام 2008 بتأسيس مبدأ المنافسة في مجال التوليد وفك الاحتكار عن طريق توزيع محطات التوليد التي تملكها الشركة السعودية للكهرباء إلى عدد من الشركات المتنافسة على أساس تكافؤ تكاليف الإنتاج ومنع السيطرة في أي منطقة كما تعتزم البدء في تأسيس وإنشاء «سوق الكهرباء» الذي يتم فيه تداول الطاقة والقدرة والخدمات الكهربائية الأخرى على أسس تنافسية تخضع لمبدأ العرض والطلب على مدى يومي أو أسبوعي ويتوقع أن يتم ذلك خلال الفترة من 2011 إلى2015م . من جانب آخر تقوم هيئة تنظيم الكهرباء بالتعاون مع وزارة المياه والكهرباء وبالتنسيق مع المستثمرين في نشاط الكهرباء بإجراء دراسات ومشاورات دورية لمراجعة بدائل لهيكلة تعريفة الاستهلاك حسب المتغيرات الاقتصادية. حيث تم تشكيل فريق استشاري يقوم بمساندة الهيئة لتحديد تكلفة الخدمة الكهربائية لفروع الإنتاج للكهرباء ونقلها وتوزيعها لمعرفة مدخلات التكلفة لكل فرع وموازنة الدخل المحقق من تعريفة الاستهلاك للمتطلبات الاستثمارية والتشغيلية لهذه الفروع مع نشاط تقديم الخدمة الكهربائية بما يسهل المراجعة الدورية للتحقق من صحة التكلفة وتحديد المؤشرات لضبطها. وتعمل الشركة السعودية للكهرباء حاليا على تنفيذ خطة طويلة المدى تمتد للعام 2023م لتحديد متطلبات الاستثمارات الرأسمالية في المشاريع الكهربائية المتعلقة بأنشطة التوليد والنقل والتوزيع، ووضع الأطر الأساسية للشركات الإستراتيجية في تلك المشاريع والخطة الإستراتيجية لإعادة هيكلة أنشطة الشركة التي ستحدد الأوضاع المستقبلية .. وتتجه الشركة لإجراء مسح بيئي شامل لمحطات التوليد الرئيسية بهدف مراقبة ودراسة الغازات المنبعثة وتأثيرها على الهواء والماء ووضع الحلول لتحكم بها وتقليلها فضلا عن الاستمرار في تنفيذ اتفاقيات التخلص من المخلفات البترولية والزيوت في محطات التوليد مع المقاولين.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    العبيكان : سوق العقار يحتاج إلى شركات تمويل وتسهيلات للمستثمرين

    علي المالكي - الطائف
    طالب عضو اللجنة الوطنية العقارية والمقاولين بمجلس الغرف السعودية احمد ناصر العبيكان بالتعجيل في إنشاء الهيئة للعقار للقضاء على الممارسات السلبية التي تهدد سوق العقار مثل الاعتداء على الأراضي والصكوك المزدوجة التي تظهر بعد عملية البيع بالاضافة الى الشراء بسعر وادخال مساهمين بسعر اعلى او التبايع فيما بينهم لرفع سعر الارض على الصك.
    ونادى بتطبيق الانظمة بحق المخالفين لحماية المجتمع والمواطنين مشيرا الى ان الاستثمار العقاري في المملكة يعتبر من اهم انواع الاستثمار ويقدر حجمه بمليارات الريالات .. وركز على بعض التعقيدات في الانظمة مثل مشاكل وتعقيدات الاجراءات التنظيمية والقضائية وصعوبة الاستقدام والصورة المتذبذبة للمساهمات العقارية والمعوقات الجمركية والتعقيدات البيروقراطية التي تواجه المستثمر طوال مراحل تأسيس المشروع وتعدد الاجهزة الحكومية التي يتعين على المستثمر الحصول على موافقتها لتأسيس مشروعه.
    واكد ان سوق العقار يحتاج الى شركات تمويل تلبي حاجة السوق لأن العرض لا يفي بالطلب المتنامي على الوحدات السكنية كما وكيفا .. وحذر من النتائج العكسية لهذه التعقيدات والتي من شأنها طرد الأموال والاستثمارات الى الدول المجاورة وقال ان الدولة طورت الكثير من القوانين وقلصت صور البيروقراطية الا ان المصاعب مازالت موجودة مما يساهم في عدم توفر المناخ الملائم لجذب الاموال.
    واشار الى ضرورة توعية المواطنين بعدم الانجراف وراء الارباح السريعة والخيالية كون ذلك يحتوي الكثير من الممارسات الخاطئة .. مشيرا الى اهمية تحديث الانظمة البلدية لدعم الاستثمار العقاري وتطبيق قانون الرهن العقاري للخروج من دوامة الاستقطاعات التي تعيشها الاسواق حاليا ودعم صناعة البناء التي تضم اكثر 100 قطاع مكمل توفر المئات من فرص العمل للشباب واستحداث اقسام للتسجيل العقاري بالبلديات لتسجيل الصكوك الشرعية للأراضي والممتلكات لضمان عدم ازدواجية تملك الأراضي بأكثر من صك واعادة دراسة نظام الارتفاعات على الشوارع العامة وزيادة ارتفاعات المباني على الشوارع الرئيسية بحيث لا تقل عن 10 ادوار بجميع المناطق وتحفيز البنوك المحلية للقيام بدور اكبر في دعم التنمية العقارية في المملكة من خلال توفير السيولة المالية اللازمة والقروض الميسرة لجميع فئات المجتمع اسوة بما هو معمول في كثير من دول العالم.
    وتابع: لا بد من هذه الاجراءات تمشيا مع متطلبات الحاجة المستقبلية للوحدات السكنية لأفراد المجتمع واصدار قانون التمويل العقاري الذي هدفه ايجاد مخرج قانوني واقتصادي لمشكلة تمويل مشروعات الاسكان الاقتصادي لمحدودي الدخل خاصة الشباب حديثي التخرج والراغبين في الزواج حيث ان قوانين التمويل العقاري تسعى الى تدابير التمويل لمحدودي الدخل للحصول على الوحدات السكنية والادارية والتجارية المتجمدة بالسوق العقاري وتحريك الركود الحقيقي في هذا السوق وابان ان هذه الامور ستساعد في احتواء الاستثمارات وتوفير مناخ ملائم لجذب الاستثمار العقاري بإذن الله.







    484 مليار ريال حجم الاستثمارات العقارية بالمملكة بحلول عام 2010

    المدينة - جدة
    قدّرت شركة عقارية تعمل في مجال تطوير المخططات والعقارات الداخلية والعالمية جملة الاستثمارات في بناء المخططات والعقارات الجديدة في المملكة بأكثر من 484 مليار ريال بحلول عام 2010 م وفقا لآخر دراسة أجريت في هذا المجال .. وأشار الرئيس التنفيذي للشركة العقارية الشاملة حسن مصطفى سنبل الى ان المملكة العربية السعودية تحتاج الى ما لا يقل عن مليون و500 الف وحدة سكنية لمواجهة النمو السكاني وتفاديا لحدوث مشكلة سكانية اذا لم يتحقق ذلك .. مؤكدا على ضرورة تحفيز ودفع البنوك المحلية للقيام بدور اكبر وفاعل في التنمية العقارية من خلال توفير السيولة المادية اللازمة والقروض الميسرة جدا لفئات المجتمع كافة أسوة بما هو معمول في كثير من دول العالم. ودعا سنبل الى ضرورة انشاء هيئة عليا للاستثمارات العقارية تشرف على سوق العقار اسوة بهيئة سوق المال لوجود تشابه كبير بين القطاعين الاقتصاديين نظرا لوجود الكثير من الضبابية والغموض والممارسات غير المنتظمة او المقننة .. مشددا على ضرورة استحداث وتحديث الانظمة والتشريعات الخاصة بتجارة العقار بما يتماشى مع نظام الاستثمار الاجنبي الجديد ويتوافق مع التطورات الاقتصادية المحلية والدولية ودخول المملكة منظمة التجارة العالمية بهدف تقنين هذه الصناعة واسناد الانظمة والتشريعات الى الهيئة المقترح إنشاؤها. واعتبر سنبل انشاء هيئة عليا للعقار محركًا أساسيًا لتفعيل النهوض بالمؤشر الاقتصادي العام ورفع قطاع صناعة العقار ودورها في تطوير عجلة ومسيرة التنمية والنهضة العمرانية مشيرا الى أن العقارية الشاملة وهي جزء من مجموعة جلويل ريل استيت البريطانية تقوم بتقديم الفرص الاستثمارية الفريدة التي تتحوّل مع مرور الوقت الى ثروة حقيقية تحول مستقبل المستثمر السعودي نحو الافضل وتضمن له ولعائلته الاستقرار والفائدة.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة  23 / 9 / 1428هـ نادي خبراء المال


    مع قرب تطبيق النظام الجديد لتداول ودخول موسم إعلانات الأرباح
    سوق الأسهم تتراجع 2 % في أسبوع متأثرة بضغوط بيع


    أبها : محمود مشارقة

    سجلت سوق الأسهم السعودية تراجعا نسبته 2.07 % خلال تداولات هذا الأسبوع متأثرة بضغوط بيع ساهمت في انخفاض أسعار أسهم 96 شركة .
    وخسر مؤشر السوق 164 نقطة، حيث أنهى الأسبوع على 7765 نقطة مقارنة مع افتتاحه السبت الماضي على 7929 نقطة وذلك بتداول 503.9 ملايين سهم عبر 627 ألف صفقة.
    وتحسنت قيمة السيولة المتداولة قليلا لتبلغ 22.08 مليار ريال تداولات مقارنة بنحو 20 مليارا الأسبوع الماضي، على الرغم من انخفاض مستوى السيولة اليومية إلى 3.75 مليارات ريال الثلاثاء الماضي وهو أدنى قيمة سيولة منذ شهر مارس من العام الماضي.
    يذكر أن معدلات السيولة تشهد تراجعا ملحوظا منذ بداية تعاملات شهر رمضان الحالي، حيث برر متعاملون هذا الانخفاض إلى اقتصار تعاملات الشهر الفضيل على جلسة صباحية فقط، بالإضافة إلى وجود حالة من الحذر لحين اتضاح الرؤية بالنسبة لأرباح الشركات للربع الثالث من العام الجاري و خصوصا بالنسبة للشركات القيادية.
    وجاء الضغط الرئيسي على المؤشر من أسهم قطاع البنوك والتي شهدت تراجعات متفاوتة بعد إحصائية لمؤسسة النقد أظهرت انخفاض أرباح البنوك في أغسطس الماضي.
    وانخفض سهم الرياض 7.8% والجزيرة 5% واستثمار 4.3 % كما تراجع سهم الراحجي الأكبر في القطاع بنسبة 0.29 %
    إلى ذلك تعرضت الشركات الصغيرة ذات الطبيعة المضاربية إلى ضغوط بيع هي الأخرى وذلك مع اقتراب تطبيق نظام التداول الجديد في 20 أكتوبر الجاري والذي ينتظر أن يساهم في تقليص حجم المضاربات والتلاعب في السوق.
    وسجل سهم ثمار أعلى نسبة تراجع خلال الأسبوع بلغت 27% وشمس 25.2% والباحة 23.5 %.
    وبالنسبة لتداولات الأسبوع المقبل يتوقع أن تبقى أعين المستثمرين متجهة نحو إعلانات أرباح الشركات للربع الثالث قبل بدء إجازة السوق لعيد الفطر، مع بقاء الفرصة مهيأة للمضاربات والبيع الخاطف كلما سنحت الفرصة لجني الأرباح.







    495 ألف وحدة سكنية احتياجات المدينة حتى 1445
    150 مليار ريال حجم الاستثمارات في قطاع البناء بالرياض


    الرياض: منصور الحاتم

    توقعت دراسة أن يبلغ حجم الاستثمارات في مجال التشييد والبناء في العاصمة الرياض بحلول عام 2010 حوالي 150 مليار ريال.
    وأضافت الدراسة التي أعدتها الهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض أن هذا النمو المتزايد في القطاع العقاري بالرياض سيدفع إلى مزيد من توفير مساحات المكاتب عالية النوعية المتوافرة بكميات محدودة حاليا.
    وأشارت الدراسة إلى أن القطاع العقاري في الرياض يتميز بزيادة الفرص الاستثمارية في شتى المجالات نظرا لما تواجهه مدينة الرياض من نقص في المنازل التي يمكن لذوي الدخلين المنخفض والمتوسط شراؤها,بالإضافة إلى وجود نقص في شقق الإيجار في الكثير من مناطقها.
    وتوقعت الدراسة أن تزداد جاذبية الرياض للأعمال ورأس المال المستثمر فيها في السنوات المقبلة مما سيرفع الطلب على الإسكان والمساحات التجارية في المدينة وحولها مما سيخلق فرصا استثمارية متاحة للقطاع الخاص في القطاع العقاري.
    وتقدر دراسات الهيئة احتياجات مدينة الرياض من الإسكان بـ 495 ألف وحدة سكنية حتى عام 1445هـ بمعدل سنوي قدره 27500 وحدة سكنية في العام.
    وأكدت الهيئة أن المراكز التجارية الشاملة, والمجمعات السكنية الكبيرة والمتوسطة,والأبراج السكنية,وأبراج المكاتب,وفروع المصارف التجارية في المناطق الحضرية حول مدينة الرياض ستكون من أهم الفرص الاستثمارية في القطاع العقاري.
    وأشارت الهيئة إلى وجود 168 موقعا سياحيا قابلا للتطوير منها 28 موقعا داخل مناطق التنمية السياحية وتعد فرصا واعدة للاستثمار متاحة للقطاع الخاص إلى جانب فرص استثمارية أخرى تشمل قرى سياحية وصالات تزلج ومراكز نسائية ترفيهية,ومطاعم, ومراكز تنظيم رحلات.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    تسليم العروض ينتهي يوم 5 نوفمبر المقبل والترسية أوائل العام
    شركات تخاطب بنوكاً لترتيب 5 مليارات دولار لتمويل مشروع الجسر البري السعودي


    دبي: رويترز

    قال مصرفيون ومسؤولون تنفيذيون أمس إن شركات من ألمانيا إلى اليابان تقدمت لبنوك لترتيب مبلغ يصل إلى خمسة مليارات دولار للتقدم بعرض لإقامة سكك حديد بطول 1100 كيلومتر تعبر الصحراء السعودية.
    وتتنافس أربع مجموعات من الشركات السعودية والأجنبية على عقد بناء وتشغيل شبكة السكك الحديدية التي ستربط الخليج بسواحل البحر الأحمر في السعودية أكبر مصدر للنفط في العالم.
    وقال مسؤولون إن تسليم العروض ينتهي يوم 5 نوفمير ويتوقع أن تعلن النتيجة في أوائل العام المقبل.
    ويشمل ما يطلق عليه مشروع الجسر البري السعودي خطا بطول 950 كيلومترا يصل بين الرياض العاصمة ومدينة جدة على ساحل البحر الأحمر وخطا بطول 115 كيلومترا بين مدينة الجبيل الصناعية والدمام العاصمة النفطية لساحل الخليج.
    والجسر البري واحد من المشروعات التي تستخدمها السعودية للاستفادة من الازدهار الاقتصادي في المنطقة الذي نتج عن ارتفاع أسعار النفط إلى أربعة أمثالها في الأعوام الستة الماضية- في تطوير البنية الأساسية والسياحة والصناعة.
    والشركة التي يفوز عرضها ستمنح فترة امتياز 50 عاما لتشغيل الشبكة ويمكنها جمع المال عن طريق قروض إسلامية وتقليدية وبيع سندات.
    وقال مسؤول في مجموعة بن لادن السعودية "التمويل سيعتمد على الكونسورتيوم الفائز لكننا بدأنا محادثات مع بنوك وجميع خيارات التمويل متاحة."
    وقالت مؤسسة السكك الحديدية السعودية إن مجموعة بن لادن تقود كونسورتيوما يضم ميتسوي اليابانية وأيركون إنترناشيونال الهندية وسيمنز الألمانية ودويتشه بنك.
    وقال مستشار رئيس المؤسسة محمد أفضل خان إن المؤسسة تتوقع أن يقل العرض الفائز عن 6 مليارات دولار. وأضاف "الأمر يرجع للشركات الفائزة في اختيار أساليب التمويل."
    وسيتنافس مقدمو العروض مع شركات أخرى تسعى لجمع مبلغ 6.25 مليارات دولار على الأقل لتمويل مشروعات كيماوية في المملكة في الأشهر القليلة المقبلة وفي سوق يشهد أزمة ائتمان عالمية.
    وقال مسؤول تنفيذي من كونسورتيوم يقوده بنك الراجحي "جميع الشركات تخاطب بنوكا دولية كبيرة إذ إن المبلغ سيتراوح بين 4مليارات و5 مليارات دولار."
    ويضم كونسورتيوم الراجحي شركة مدى للاستثمار الصناعي والتجاري واس.إن.سي لافالين الكندية ومجموعة سامبا المالية السعودية.
    وترأس أجيليتي الكويتية كونسورتيوما يضم بنك الكويت الوطني وبنك الرياض السعودي. ويضم الوكنسورتيوم الرابع سامسونج الكورية الجنوبية وبنك بي.إن.بي باريبا الفرنسي.
    وقال خان إن ست مجموعات دولية من المتوقع أن تقدم عروضا بحلول يناير لربط الأماكن المقدسة في مكة والمدينة بشبكة قطارات سريعة.







    هبوط برنت والخام الأمريكي بعد ارتفاع مفاجئ في المخزونات الأمريكية


    لندن: رويترز

    تراجعت أسعار مزيج برنت والخام الأمريكي الخفيف أمس متأثرة ببيانات متفاوتة عن المخزونات الأمريكية صدرت أول من أمس وأظهرت نموا مفاجئا في مخزونات الخام المحلية وانخفاضا في إمدادات المشتقات.
    وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات النفط الخام الأسبوعية زادت 1.2 مليون برميل الأسبوع الماضي خلافا لتوقعات المحللين بانخفاض قدره 800 ألف برميل.
    وتراجعت إمدادات المشتقات المحلية 1.2 مليون برميل في حين انخفضت مخزونات البنزين 100 ألف برميل يوميا. ويترقب المتعاملون في النفط أي مؤشرات على سوء الأحوال الجوية رغم أن ذروة موسم الأعاصير تقترب من نهايتها.
    وكانت موجة شراء من الصناديق الاستثمارية وهبوط الدولار قد أبقيا أسعار النفط قرب مستويات قياسية خلال الأسابيع القليلة الماضية.
    واستقر الدولار فوق أدنى مستوياته على الإطلاق أمام اليورو أمس بعد أن أظهرت بيانات صدرت أمس نمو الوظائف الأمريكية.
    وفي المعاملات الصباحية هبط سعر برنت في بورصة إنتركونتننتال بلندن 11 سنتا إلى 77.08 دولارا للبرميل. وانخفض سعر الخام الأمريكي الخفيف 17 سنتا إلى 79.77 دولارا للبرميل. وبلغ سعر السولار 676.25 دولارا للطن بانخفاض 2.50 دولار.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 23 / 9 / 1428هـ

    الكويت تسمح للدينار بالهبوط لثالث مرة خلال أسبوع


    الكويت: رويترز

    سمح البنك المركزي الكويتي للدينار بالهبوط مقابل الدولار أمس لثالث مرة هذا الأسبوع بعد أن استردت العملة الأمريكية بعض خسائرها أمام الين واليورو.
    وقال البنك المركزي إنه سيجري تداول العملة الكويتية حول سعر أساسي يبلغ 0.28015 دينار مقابل الدولار مقارنة مع 0.27985 دينار في الجلسة السابقة. ويمثل هذا انخفاضا بنسبة 0.11 % في قيمة العملة.
    وارتفعت عملة الكويت رابع أكبر بلد مصدر للنفط في الشرق الأوسط بنسبة 3.21% منذ 19 مايو أي قبل يوم من تخلي البنك المركزي عن ربطها بالدولار والتحول إلى سلة عملات. وترفض الكويت الكشف عن هيكل السلة.
    وفي أواخر معاملات نيويورك أمس ارتفع الدولار 0.9% إلى 116.71 ين. وتراجع اليورو 0.4% إلى 1.4095 دولار من مستواه القياسي الذي بلغه يوم الاثنين عند 1.4281 دولار.
    ويقول البنك المركزي الكويتي إن انخفاض الدولار في الأسواق العالمية يسهم في ارتفاع التضخم ويزيد من تكلفة بعض الواردات. وهبطت العملة الأمريكية إلى مستوى قياسي في يوليو مقابل اليورو الذي تسدد به الكويت قيمة ما يزيد على ثلث وارداتها.
    وكان محافظ البنك المركزي الشيخ سالم عبدالعزيز الصباح قال في 29 يوليو إن سلة العملات تتيح للبنك المرونة في متابعة تحركات أسواق الصرف الأجنبي العالمية.







    مجموعة بن سليمان القابضة تتملك "هانكو"



    أعلنت مجموعة بن سليمان القابضة والتي تتخذ من جدة مقراً رئيسياً لها بأنها باتت تمتلك شركة (هانكو) لتأجير السيارات بالكامل.
    وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة حمد السليمان أنه تم الانتهاء مؤخراً من شراء 40% من رأس مال الشركة.
    وكانت مجموعة بن سليمان قد حصلت على نسبة 60% من رأس المال منذ ما يزيد على الثلاث سنوات والتي شهدت فيها (هانكو) تطوراً ملحوظاً في جميع أنشطتها، إضافةً إلى أن أسطولها ارتفع من ألفي سيارة إلى ما يزيد على ثمانية آلاف سيارة.
    ويصل عدد فروعها حالياً إلى 48 فرعاً كان آخرها بمدينة رابغ والذي تم تدشينه مؤخرا لكي يلبي احتياجات مدينة الملك عبدالله الاقتصادية.
    يذكر أن (هانكو) تأسست عام 1976 بمدينة الخبر ، ومن ثم أطلقت خدمة الليموزين في عام 1978 فيما بعد أعلنت بدء عملياتها بدولة البحرين (المنامة) في عام 1994 وطوال مسيرتها والتي تمتد إلى أكثر من ثلاثين عاماً حازت خلالها على العديد من الجوائز التقديرية العالمية، وتعد حالياً من أفضل الشركات التي توفر حلول النقل البري في المملكة العربية السعودية.
    وأكد السليمان أنه سيتم العمل على زيادة رأس مال الشركة من خلال تزويدها بالسيولة اللازمة لتواكب متطلبات السوق كما أن لهانكو تطلعاتها المستقبلية التي تتمحور في فتح فروع جديدة في دول الخليج العربي إضافةً إلى التوسع داخل المملكة العربية السعودية قبيل حلول عام 2010.

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 28 / 10 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-11-2007, 02:57 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 9 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 21-09-2007, 05:12 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 29 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 15-06-2007, 05:13 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 22 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 08-06-2007, 05:14 PM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعة 19/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 09-03-2007, 03:48 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا