إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 29

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    الأمير مشعل يعتزم الاجتماع بالتويجري لحسم القضية
    "أنعام" تعترض على قرار هيئة سوق المال وتصفه ب"المخالف" للأنظمة


    الرياض - مندوب
    اتهمت مجموعة أنعام الدولية القابضة قرار هيئة السوق المالية القاضي بإعادة أسهم الشركة للتداول خارج النظام الآلي، بالقرار المخالف للأنظمة واللوائح التي تحكم وتنظم العلاقة بين الشركات المساهمة وهيئة السوق، ما سيكون له "نتائج سلبية" بالنسبة لسمعة الشركة والمساهمين الذين يعيشون تحت ظروف نفسية قاسية".
    وقالت مجموعة أنعام في بيان وزع أمس وحصلت "الرياض" على نسخة منه، ان مجلس الإدارة قرر إيفاد رئيس مجلس إدارة الشركة الأمير مشعل بن تركي آل سعود والرئيس التنفيذي للاجتماع برئيس هيئة السوق المالية للاعتراض على هذا القرار والمطالبة بسرعة عودة أسهم الشركة للتداول في النظام الآلي المستمر.
    وكانت هيئة سوق المال قد أعلنت منتصف الأسبوع الماضي، عن إعادة تداول أسهم شركة أنعام الموقفة عن التداول منذ شهر يناير 2007اثر تعرض الشركة لخسائر تجاوزت 90في المائة من رأس المال.
    وقالت الهيئة ان اعادة الشركة للتداول سيتم خلال شهر من تاريخه وانه سيكون خارج نظام التداول الآلي وبطريقة تقترحها "تداول" ويقرها مجلس الهيئة. ولم تعط الهيئة مزيداً من التفاصيل في بيانها عن الطريقة المقترحة لتداول السهم، ما آثار ردود فعل غاضبة في أوساط المساهمين.
    وقالت مجموعة أنعام، ان هيئة سوق المال لم تفِ بالتزاماتها ووعودها الكتابية والشفهية التي نصت على رفع تعليق اسهم الشركة عند زوال اسبابه، مضيفة: "الهيئة تذرعت بعدم الاستقرار المالي للشركة لتبرير قرارها.. الشركة تشهد استقراراً مادياً وإدارياً تاماً وتحقق ارباحاً تشغيلية منتظمة لم تشهدها منذ إنشائها".
    وأكد البيان ان قرار هيئة سوق المال قرار غامض ومتناقض ومخالف لكافة النظم واللوائح التي تحكم وتنظم العلاقة بين الشركة المساهمة وهيئة السوق المالية ولا يسنده أي سند في النظام أو اللوائح السائدة، مشيراً إلى أن قرار إعادة أسهم الشركة للتداول خارج النظام الآلي أساء لسمعة الشركة أمام البنوك وجهات التمويل والإقراض، كما جاء مخيباً لآمال المساهمين وتطلعاتهم وألحق الضرر بمصالحهم.
    وتابعت الشركة في بيانها: "هيئة السوق المالية تأخرت بشكل غير مبرر فرفع التعليق عن اسهم الشركة رغم استيفاء الشركة لكافة الشروط والمتطلبات اللازمة لذلك منذ ما يقارب الأربعة أشهر مخالفة بذلك كافة اللوائح دون مراعاة ظروف المساهمين الذين جمدت أموالهم لنحو عام كامل.
    وأضاف البيان: "طلبت هيئة السوق المالية من شركة انعام تزويدها بكيفية معالجة الكسور الناتجة من تخفيض رأس المال خلال شهر من تاريخ القرار علماً بأن الشركة حسمت هذه القضية بعد التنسيق مع مركز الإيداع في تداول.. تبعاً لذلك ظهرت قيمة سعر الافتتاح لسهم انعام عند عودته للتداول بمبلغ 181ريالاً للسهم، وذلك على الشريط الإخباري لعدة قنوات فضائية لنحو 72ساعة أزيلت بعدها بإيعاز من الهيئة وفقاً لإفادة تلك القنوات.
    وشددت الشركة في بيانها، على أن هيئة السوق المالية مارست أسلوباً استثنائياً سلبياً مع الشركة دون غيرها من الشركات، حيث أحالت أسهم أنعام للتداول في سوق لم ينشأ بعد ووفق نظم وآليات وضوابط لم تشرع حتى الآن، مضيفة: "كان من الأولى نظاماً إنشاء السوق أولاً ووضع آلياته ومن ثم إحالة الشركات المخالفة والتي تنطبق عليها شروط السوق الثانوي دون استثناء سواء كان شركة أنعام أو غيرها".
    وأكد البيان، ان مجلس إدارة الشركة سيقوم باتباع كافة السبل والوسائل واتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحفظ حقوق الشركة ومساهميها.
    امام ذلك، خيمت اجواء من الاستياء في أوساط مساهمي شركة أنعام القابضة إثر إعلان هيئة السوق المالية قرارها إعادة تداول أسهم الشركة للتداول خارج النظام الآلي.
    وسادت حالة من التذمر والاستياء بين آلاف المساهمين من قرار هيئة سوق المال، مؤكدين ان الشركة تجاوزت مع ما طلبته هيئة السوق وعقدت جمعيتها غير العادية وتجاوزت من خلالها خطر الإفلاس بعد أن وافقت الجمعية العامة غير العادية للشركة بنسبة 98في المائة من مالكي السهم الذين حضروا الجميعة على خفض رأسمال الشركة بنسبة 90.8في المائة من 1.2مليار ريال إلى 109ملايين ريال وبالتالي تخفيض عدد الأسهم من 120مليون سهم إلى 10.9ملايين سهم بنسبة تخفيض تساوي سهماً واحداً لكل 11سهماً.
    وناشد كثير من المساهمين رئيس هيئة السوق المالية، بأن يجد حلاً لوضع الشركة التي تضم اكثر من 93الف مساهم، معتبرين ان الهيئة لم تستجب لمناشدة المساهمين ولم تمنحهم الحد الأدنى من حقوقهم كمساهمين.







    بعد أن مثل أمام المحكمة الجزائية في جدة
    الصريصري يطالب بفتح حساباته ليتمكن من سداد المساهمين ويعترف برؤوس أموال رؤساء المجموعات


    جدة - صالح الرويس:
    اعترف أحمد الصريصري برؤوس أموال رؤساء المجموعات أمام ناظر القضية القاضي عبدالعزيز الشثري بالمحكمة الجزائية بجدة الذي استمع لأقواله أمس حول القضايا المرفوعة ضده من قبل المساهمين ورؤساء المجموعات.
    وطالب الصريصري بفتح حسابه مجددا ليتمكن من السداد، مبينا أن لديه أراضي وأموال تمكنه من سداد المساهمين ورؤساء المجموعات الذين كانوا يعملون معه في المساهمات الوهمية وتوظيف الأموال والتي بلغت حصيلتها أكثر من 1.3مليار ريال تم جمعها من نحو 12ألف مساهم.
    إلا أنه أنكر تسلم كثير من المبالغ من قبل بعض المساهمين بحجة أنها لم ترد إلى حسابه الشخصي، وبذلك فإنه غير ملزم أو مدان لمثل هذا النوع من المساهمين وأن عليهم مطالبة إثبات حقوقهم لدى الأشخاص الحقيقيين الذين تعاملوا معهم تحت اسمه، وأنه لا يمثلهم بأي حال من الأحوال.
    وأشار إلى أنه صرف نحو 480مليون ريال للمساهمين عن طريق محاسب قانوني، وعن طريق رؤساء المجموعات قبل أن يتم الحجر على حساباته.
    من ناحية أخرى قال العديد من رؤساء المجموعات أن اعتراف الصريصري بكامل رؤوس أموالهم ينفي عنه تهمة النصب والاحتيال، وأن هذا يدل على صدقه في التعامل مع المساهمين.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    100دولار لبرميل النفط فقاعة أم انعكاس لأساسيات السوق؟

    د. صالح السلطان
    تبنت أوبك في سبتمبر 2002إستراتيجية المحافظة على سعر 22- 28دولارا للبرميل. نظر آنذاك إلى هذا النطاق السعري على أنه مناسب جدا للجميع. لكن كان في الغيب ما لم يكن في الحسبان. أخذ السعر في الارتفاع المستمر منذ عام 2003، ليصل إلى نحو 60دولارا في عام 2006، أخذ بعدها بالتراجع مع مطلع عام 2007، بنحو 10- 15دولارا، لكنه عاود الارتفاع خلال أشهر الصيف وهذا الخريف ليقترب من 100دولار في شهر أكتوبر. ويرى الرئيس الفنزويلي شافيز في حديثه الذي ألقاه في الجلسة الافتتاحية لقمة الأوبك مساء 17نوفمبر 2007، أن هذا السعر عادل.
    أظهرت القمة، والمناقشات التي سبقتها أن هناك نوع إجماع بين أعضاء الأوبك على أن تذبذب وارتفاع أسعار النفط لا يرجع إلى شح في الإمدادات النفطية أي العرض. وقد تكرر القول بين وزراء أوبك بعدم وجود شح في العرض النفطي.
    وجاء في البيان الختامي لقمة أوبك الإعلان عن الاستمرار في إمداد الأسواق العالمية بكميات كافية واقتصادية وموثوقة من البترول وبصورة فاعلة وفي الأوقات المطلوبة، مع العمل على تحقيق التوازن في أسواق الطاقة، وأسعار مستقرة وتنافسية للبترول.
    إذا، علام ارتفاع الأسعار ارتفاعا حادا لم يكن متوقعا الوصول إليه قبيل سنوات قليلة؟ هل هذا الارتفاع يمثل فقاعة، أم أن وراء الأكمة ما وراءها؟
    حقيقة لم يشهد العالم خللا كبيرا في الإمداد خلال هذا العام أو السنوات القليلة الماضية، ولم يزد الطلب على النفط زيادة كبيرة، بما يفسر الزيادة الحالية الحادة في الأسعار، فمثلا قدرت أوبك (Monthly Oil Market Report October 2007) زيادة الطلب على النفط بنحو 1.5% بين عامي 2006و 2007أو زيادة متوسطها نحو 1.3مليون برميل يوميا على متوسط الطلب اليومي لعام 2006البالغة نحو 84.5مليون برميل.
    وبتعبير آخر، لا يرجع ارتفاع أسعار النفط إلى خلل ذي بال في أساسيات السوق الاقتصادية الحالية.
    نظرة في أسباب زيادة الأسعار
    عبارة "لا يوجد شح في العرض النفطي" تحمل إشكالا. ذلك لأنه لا يمكن الحديث عن العرض أو البيع بمعزل عن السعر، أي أنه لا يمكن الحديث عن شح في الإمدادات النفطية، بدون اعتبار للأسعار. ومن جهة أخرى، يحمل كل سعر قدرا من الطلب أي الاستهلاك، أي أنه لا يمكن الحديث عن الشراء بمعزل عن الثمن.
    ثم تأتي مشكلة الوقت والتوقعات المستقبلية: إذا لم يكن هناك شح في الحاضر، فماذا بشأن ما بعده؟ هل أوضاع السوق الحالية مشعرة بشيء ما تجاه المستقبل؟ هل النظرة تميل إلى التشاؤم أم التفاؤل تجاه الإمدادات النفطية على المدى البعيد خاصة. ولذا، فإن الحديث عن الكميات والأسعار مرتبط بالتوقعات المستقبلية عن أوضاع سوق الطاقة.
    ينشأ التوازن نتيجة تفاعل الكميات والأسعار، في إطار حركتي العرض والطلب، المتأثرين بعوامل عديدة جدا، صعب حصرها، ناهيك عن التعرف على دقائقها وتفاصيلها بصورة جيدة. رغم ذلك، بالإمكان التعرف على العوامل الأهم.
    أصدرت إدارة معلومات الطاقة، في وزارة الطاقة الأمريكية، في شهر نوفمبر من العام الجاري نشرة عن آفاق الطاقة على المدى القصير، بعنوان: لماذا أسعار النفط عالية جدا؟
    أشارت الوثيقة إلى المسببات التالية:
    1- النمو الاقتصادي العالمي القوي، وخاصة في عدد من كبرى الدول النامية، الذي يترجم إلى زياد كبيرة في الطلب على النفط - انخفاض الدولار الذي يسعر به النفط ساعد على زيادة الطلب، ولكن يمكن إدراج نقاش انخفاض الدولار في إطار العامل الأول.
    2- ضعف نمو العرض النفطي من غير دول الأوبك، بما يعني أنه لا توجد اكتشافات نفطية جوهرية، والإنتاج وصل تقريبا إلى طاقته القصوى
    3- قرارات أعضاء الأوبك الإنتاجية
    4- انخفاض السعة الإنتاجية الفائضة لدى أوبك - معظم هذه السعة في المملكة
    5- جمود حجم المخزونات inventory التجارية في الدول المستهلكة
    6- مشكلات التكرير في الدول المستهلكة - هذا موضوع له ارتباط بقضايا المحافظة على البيئة
    7- مخاطر جيوسياسية تسبب قلقا تجاه وفرة العرض
    صورة متشائمة؟
    العوامل السابقة ترسم صورة متشائمة لسوق الطاقة العالمي. وتتفق هذه الصورة مع تقرير أوردته وكالة الطاقة الدولية IEA هذا الشهر حول مستقبل الطاقة العالمية، تطرقت فيه إلى الاحتمال الكبير لحصول شح في الإمدادات النفطية، قبل حلول
    2015.ووفقا لمعدلات نمو الطلب الحالية، سيصل الطلب بعد نحو عشر سنوات من الآن إلى ما يقارب 100مليون برميل يوميا. وقد عبر مسؤولون نفطيون كثيرون، مثلا الرئيسان التنفيذيان لشركتي توتال وكونوكو، وهما من أكبر شركات النفط في العالم، عبروا عن مخاوفهم عن صعوبة وصول إنتاج النفط الخام العالمي آنذاك، إلى 100مليون برميل يومياً.
    معالي وزير البترول والثروة المعدنية المهندس علي النعيمي انتقد المتشائمين، على أرضية أنهم يتيحون الفرصة للمضاربين speculators لدفع الأسعار إلى أعلى، وزعزعة استقرار الأسواق. لكن المتشائمين يرون أن هناك حاجة إلى مزيد من المعلومات الموثقة عن الاحتياطيات النفطية في العالم، ونقص المعلومات يتيح مجالا لنشاط المضاربين.
    الحقيقة أنه كثر الحديث مؤخرا عن المضاربة في أسواق النفط ودور المضاربين في رفع أسعار النفط. وهو عامل يغذي ويستفيد من العوامل السبعة السابقة. وقد أشار إلى هذا العامل الوزير النعيمي في أكثر من مناسبة، كما ذكرت جريدة الرياض في عدد الجمعة 2007/11/16، أن سمو الأمير عبد العزيز بن سلمان مساعد الوزير لشؤون البترول صرح أن الظروف الدولية الحالية أتاحت الفرصة للمضاربين لاستغلال الفرصة في رفع الأسعار.
    دور المضاربين
    يشير محللون كثيرون في مجال الطاقة والنفط إلى تدفق الأموال بصورة قوية إلى سوق النفط خلال السنوات الأخيرة، والغرض طبعا الاستثمار، عادة عبر صناديق. وتقول بعض المصادر أنه تتوفر حاليا بيد مديري الصناديق نحو 150مليار وربما أكثر من الدولارات، مقارنة ببضعة مليارات قبل بضع سنوات.
    المبدأ الحاكم هو نفس المبدأ في أي استثمار: تحقيق الربح بالشراء بسعر منخفض الآن، بهدف اقتناص فرصة البيع بسعر أعلى لاحقا.
    دور أوبك
    لكن من الصعب تجاهل أن قرارات أوبك وسياساتها لا علاقة لها بارتفاع الأسعار. وكانت هذه القضية موضع اهتمام مركز دراسات الطاقة العالمية Center for Global Energy Studies CGES.
    وهو للعلم مركز أنشأه وزير البترول السابق أحمد زكي يماني، الذي خدم وزيرا للبترول نحو ربع قرن، شهدت خلالها الظروف النفطية المحلية والعالمية تغيرات كبرى، مما أكسبه شهرة عالمية. يرى هذا المركز أن سياسات أوبك (وبعض أعضاء أوبك) الإنتاجية كانت سببا في ارتفاع أسعار النفط خلال الأسابيع الأخيرة. مثلا انظر تقرير المركز بعنوان
    Market Watch عدد سبتمبر وأكتوبر
    2007.كان سعر سلة أوبك في مطلع عام 2006دون 60دولارا للبرميل. ثم وصل إلى نحو 70دولارا في أواخر صيف ذلك العام. لكنه دخل في مرحلة انخفض ليصل إلى نحو 50دولارا للبرميل مع مطلع هذا العام.
    حسب التقرير، كان إنتاج المملكة في الربع الأول من عام 2006فوق 9.6مليون برميل يوميا، ثم انخفض خلال الشهور التالية بما مجموعة بضعة مئات الآلاف من البراميل يوميا، مما ساهم - كما يقول تقرير المركز- في رفع السعر. والوسيلة في ذلك هو التحكم في الحسومات على أسعار الخام الثقيل، والذي يشكل معظم السعة الإنتاجية الفائضة للمملكة، ومن ثم لأوبك. ويرى التقرير أن المملكة لم تكن تتوقع أن يرتفع السعر فوق مستوى السبعينات للدولار.
    وفي عرض قدمه المدير التنفيذي لوكالة الطاقة العالمية يوم 19نوفمبر 2007، أكد على وجود شعور بقلق شديد لدى دول الوكالة من الأسعار الحالية. ويرى أن مفتاح الحل يبدأ من دول الأوبك لرفع الإنتاج، مع وجود حاجة على المدى البعيد لترشيد استهلاك النفط، وتطوير بدائل. وترى الوكالة أن هناك دلائل قوية تشير إلى أن الأسعار الحالية تضغط نحو خفض الطلب على النفط.
    الطلب الأمريكي
    ماذا بشأن الطلب الأمريكي على النفط، بصفتها أكبر مستهلك له؟
    الطلب على النفط تابع للنمو الاقتصادي. وهناك قناعة متزايدة بأن النمو في أمريكا سيشهد تباطؤا خلال العام القادم، نتيجة عدة مشاكل يعاني منها الاقتصاد الأمريكي، كالرهن العقاري والعجز التجاري وانخفاض الدولار وعجز الميزانية. وبالطبع، تباطوء النمو الأمريكي له انعكاسات سلبية على اقتصادات كثيرة.
    لكن ماذا بعد ذلك؟
    غالبا سيختار الشعب الأمريكي رئيسيا ديموقراطيا يسعى إلى إعادة ترتيب ما أفسده الرئيس بوش، وأتوقع حصول تحسن في الاقتصاد الأمريكي، وارتفاع في قيمة الدولار، وهذا يجر إلى انخفاض في أسعار النفط.
    الأسعار بين المضاربة وأساسيات السوق
    أسعار النفط تتأثر جزئيا بعمليات المضاربة، كما تتأثر بصورة أكبر بعوامل ذات علاقة بأساسيات السوق على المدى القصير والمدى البعيد.
    ويرى كثير من المحللين أن الأسعار لن تستمر عالية في نطاق 80- 100دولار للبرميل خلال العامين القادمين، بل ستنخفض الأسعار غالبا إلى نطاق الستينات من الدولارات للبرميل، وهو النطاق الذي كان سائدا قبل الارتفاع الأخير هذا الخريف.

    متخصص في الاقتصاد الكلي والمالية العامة - دكتوراه







    المقال
    الخليج.. سوق مشتركة في ظل إستراتيجيات تنمية منفردة


    سليمان بن عبدالله الرويشد
    في العام 2007م الذي مضى منذ أيام، وهو العام الذي احتفى في نهايته أبناء الخليج بصدور إعلان الدوحة المتضمن قيام السوق الخليجية المشتركة، كان الاتحاد الأوروبي يحتفل في ذات العام بمرور خمسين عاماً على توقيع معاهدة روما التي انشئت بموجبها السوق الأوروبية المشتركة، وأصبحت دول هذا الاتحاد البالغ عددها حالياً 27دولة أكبر تكتل تجاري في العالم أجمع.
    وفي الوقت الذي بلغ فيه مقدار التبادل التجاري الحالي بين دول مجلس التعاون 10% فقط من حجم التبادل التجاري لدول المجلس مجتمعة مع العالم الخارجي وهو رقم متواضع بلاشك، وصل مقدار التبادل التجاري بين دول مجلس السوق الأوروبية المشتركة 50% من اجمالي التبادل التجاري مع الدول الأخرى خارج الاتحاد، وهو مما لا أود أن أقول إنه يوحي بأن علينا نحن في دول المجلس الانتظار خمسين عاماً على الأقل لنصل لذات النسبة التي وصل إليها الأوروبيون، بالرغم من انها في اعتقادي ليست نسبة عالية في ظل سوق استهلاكي أوروبي يبلغ قوامه اربعمائة مليون نسمة مقارنة بالسوق الاستهلاكي في دول مجلس التعاون الذي لا يتجاوز مقداره خمسة وثلاثين مليون نسمة، 40% من سكانه وافدون.
    إن من أهم وأبرز ما نادى ولا يزال ينادي به الكثير من المخططين والاقتصاديين، بل واستراتيجيات وخطط التنمية ذاتها لدول الخليج، هو ضرورة اعادة هيكلة الاقتصاد الخليجي وجعله متعدد المصادر وليس اقتصاداً يعتمد على النفط فقط كمورد رئيسي، إلا أن هذا الموضوع الذي ظل باستمرار يمثل القضية المحورية في تنمية دول المنطقة، لم تتمكن معظم دول الخليج التخلص منها رغم مضي عقود من السنوات على الشروع في معالجتها ولكن بقيت النتائج متواضعة الى حد كبير.
    لقد نصت الاتفاقية الاقتصادية بين دول مجلس التعاون التي تم التوقيع عليها من قبل قادته في عام 2001م بمدينة مسقط في سلطنة عمان وتحديداً في مادتها السابعة المتعلقة بالتنمية الشاملة على التالي: "تتبنى الدول الأعضاء السياسات اللازمة لتحقيق مسيرة تنمية متكاملة لدول المجلس في كافة المجالات وتعميق التنسيق بين الأنظمة التي تتضمنها خططها الوطنية بما في ذلك تنفيذ استراتيجية التنمية الشاملة بعيدة المدى لدول مجلس التعاون".
    إلا أنه منذ تاريخ توقيع تلك الاتفاقية لم تظهر على أرض الواقع أية خطوات تهدف الى تجسيد ما تضمنته تلك المادة من الاتفاقية، وظل المجلس متوقفاً في مجال التعاون بين دوله في مجال التخطيط للتنمية على ما سبق ما أن تبناه من أطر عمل أقرت قبل تاريخ توقيع الاتفاقية وهي وثيقة "أهداف وسياسات خطط التنمية لدول مجلس التعاون" التي وافق عليها المجلس الوزاري عام 1985م، ووثيقة "استراتيجية التنمية الشاملة بعيدة المدى لدول المجلس 2000- 2075م" التي اعتمدها المجلس الأعلى في عام 1998م، واللتان لا يجد من يطلع على أي خطة من خطط التنمية العائدة لأي دولة من دول المجلس ما يشير الى منح أي اعتبار مهما كان وزنه لما تضمنته تلك الوثيقتان أو حتى التنويه إليهما، مما يعني أن السوق الخليجية المشتركة التي بدأت دول المجلس في الشروع بتنفيذ استحقاقها منذ أول يوم من السنة الميلادية الحالية 2008م ستمارس ضمن إطار خطط تنمية منفردة تنفذها كل دولة وفق مصالحها ومتطلباتها الوطنية دون أخذ في الحسبان للمستجدات التي تفرضها نشأة هذه السوق وما سينجم عنها من انتقال لعناصر الانتاج والاستثمار من أيد عاملة وسلع وخدمات ورؤوس أموال خليجية في المرحلة المقبلة.

    أكاديمي وباحث في اقتصاديات التنمية الحضرية

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  27 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الراجحي على الحد الأعلى من دون شائعات مساندة
    السوق تواصل تعويض خسائرها بقيادة قطاعي المال والصناعة




    تحليل - أحمد السويلم
    مع اقتراب إعلان النتائج للشركات الرئيسة عن أعمال عام 2007م اعتباراً من أمس استهلت السوق أمس تداولاتها على صعود. وكان المؤشر قيد هبوطاً محدوداً عند مستوى 10889 نقطة ليبدأ بعدها الصعود القوي للسوق بقيادة شركات المؤشر فانتهى المطاف به بارتفاع 524 نقطة مشكلاً زيادة قرابة 5% ليغلق عند مستوى 11416 نقطة معوضاً أكثر من نصف خسائر المؤشر للأسبوع الماضي، وبذلك تصل مكاسب السوق للعام الحالي 2.15% عن العام الماضي، فعكست السوق اتجاهها بصعود قوي تجاوز جميع التوقعات بقيادة قطاع المال حيث قاد الراجحي بشكل ملفت تحركات القطاع البنكي من دون أي إشاعات تحوم حوله فصعد على الحد الأعلى لأول مرة من خلال العام الجديد 2008م مرتفعاً 10% إلى 133 ريالاً بلا عروض في تداولات ناهزت 6 ملايين سهم، وتصاعدت معه أسهم قطاع المال فارتفع البلاد 8% إلى 43.5 ريالاً في تنفيذ تجاوز 9 ملايين سهم والجزيرة 7% إلى 67 ريالاً في تداول 2.5 مليون سهم، وتوشحت جميع أسهم القطاع باللون الأخضر.
    وجاء الدعم المباشر للمؤشر من قطاع الصناعة بقيادة سابك وسافكو اللتين ارتفعتا 4.5 - 5.5% على التوالي إلى 204.75 ريالات و203 ريالات على الترتيب، وتصاعدت معه أسهم القطاع حيث قيدت 6 شركات على الحد الأعلى لها تصدرهم الراجحي - كما أسلفنا - تلاه كيان 10% إلى 27.75 ريالاً في تداولات تصدرت بها السوق بلغت 68 مليون سهم تلاهما سبكيم التي أغلقت عند 68.25 ريالاً وعسير والبحري قفزا 9.5% إلى 49-29 ريالاً على التوالي وإعمار ارتفعت على الحد الأعلى 9% إلى 24 ريالاً في تداولات بلغت 15.7 مليون سهم.
    وشمل الصعود 94 شركة بينما النزول قد طال 14 شركة وفي مقدمتهم شركات قطاع التأمين تصدرتهم سايكو 3% إلى 132 ريالاً تلاها ملاذ 2.5% إلى 146 ريالاً وأسيج والأهلية نزلتا 1.5% إلى 93- 119.25 ريالاً على التوالي والدرع العربي وساب تكافل 1% إلى 62-112.75 ريالاً على التوالي.
    وفي نطاق الكمية جاء جبل عمر ثاني أعلى تداول في السوق بعد كيان بلغ 36.5 مليون سهم، ودار الأركان نفذ فيها 23 مليون سهم صاعدة إلى 76 ريالاً، والكهرباء بلغ التداول فيها 22 مليون سهم صاعدة إلى 15.25 ريالاً، والمملكة بلغ حجم التنفيذ فيها 21 مليون سهم مغلقة عند 13.25 ريالاً، والبحري استحوذ على 19 مليون سهم تداولاً.
    وفي جانب القيمة سيطرت كيان على مبلغ 1.8 مليار ريال، تلاها دار الأركان التي بلغت سيولتها 1.78 مليار ريال، وجبل عمر اقترب من حاجز المليار ريال، وجاءت سابك بالمرتبة الرابعة بسيولة 888 مليون ريال، والراجحي بلغت سيولتها 790 مليون ريال وينساب 579 مليون ريال صاعدة إلى 58 ريالاً.
    هذا وصعد حجم نقدية السوق إلى 15.7 مليار ريال جاءت عبر 376 مليون سهم توزعت على 251 ألف صفقة فتركزت جل الصفقات في سهم كيان النشط الذي يقترب من الحد الأعلى المقيد العام الماضي 2007م عند 29 ريالاً.







    في أول أيام اكتتاب بترورابغ
    الاختناق الاكتتابي يتلاشى مع استخدام التقنيات الحديثة




    الجزيرة - بندر الايداء
    خلت ردهات البنوك أمس من مكتتبي شركة بترورابغ نتيجة التقنية التي تقدمها البنوك السعودية الأمر الذي أسهم في تخفيف الضغط على فروعها.
    وتتنوع طرق الراغبين في الاكتتاب بين استخدام مكائن الصرف الآلي أو الهاتف المصرفي أو من خلال مواقع البنوك على الشبكة العنكبوتية ويعتبر الأخير أكثر الطرق استخداماً لأنه لا يتطلب من المكتتبين مغادرة منازلهم أو مقار أعمالهم توفيراً للوقت والجهد؛ الأمر الذي يسهم أيضاً في تقليل الضغط على موظفي البنوك وهذا ما يؤكده محمد الحربي الموظف في إحدى المصارف الذي قال: إن الاكتتابات الأخيرة لم تعد تشكل قلقا للبنوك وبات المواطن أكثر قدرة على التعامل مع الخدمات التقنية الموثوق بها وأضاف.. أن نحو 90% من المكتتبين عمدوا الى استخدام التقنية الحديثة في الاكتتابات الأخيرة وأن النسبة المتبقية أصبحت مقصورة على فئة قليلة من الجمهور يمثلون كبار السن والأميين الذين يجهلون استخدام التقنية الحديثة. أما فهد المكازي موظف خدمات عملاء في أحد البنوك فيذكر أن اكتتاب شركة بترورابغ ما زال في بدايته ويومه الأول وقد بدأت الاتصالات تتوالى لمعرفة ما يخصص لكل مكتتب. وأضاف.. لم نعد نجد تلك المتاعب التي كانت تصاحب الطريقة التقليدية بتعبئة استمارات الاكتتاب يدويا.
    وكان بيان صادر من شركة بترورابغ ذكر أن من أهداف الاكتتاب إتاحة الفرصة للمكتتبين الأفراد المساهمة بأكبر عدد ممكن، حيث إنه في حال زيادة الطلب من قبلهم، سترتفع نسبة المكتتبين الأفراد إلى 75% من الأسهم المطروحة .

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    وزير التجارة منعهم من التصريح للصحافيين
    منتجو الألبان يخرجون بخفية من الأبواب الخلفية بعد اجتماع (الساعتين)




    الجزيرة - عبدالعزيز السحيمي
    لم يخرج الصحافيون أمس بنتيجة عقب نهاية اجتماع وزير التجارة والصناعة الدكتور هاشم بن عبدالله يماني مع منتجي الألبان في المملكة وموردي الأرز نتيجة التكتم الذي أحيط بالاجتماع ورفض عدد منهم التصريح بحجة أن الوزير يرغب في (سرية) ما يدور في اللقاء. الاجتماع الذي كان نتاج قرار منتجي الألبان الأسبوع الماضي برفع سعر منتجاتهم إلى أكثر من20% استمر نحو ساعتين، أعقبه اجتماع آخر مع موردي الأرز لبحث الأسباب الحقيقية في رفع الأسعار إلى أكثر من 70% وعقب الاجتماعين تفاجأ الصحافيون اختفاء منتجي الألبان الذين يبدو أنهم استخدموا أبواباً أخرى في مبنى الوزارة للخروج تحاشياً للتصريح. وأصيب الصحافيون الذين أرغموا على الجلوس في صالات الوزارة ساعات طويلة؛ بخيبة أمل رغم حرصهم على تحقيق رغبة المواطنين في معرفة نتائج الاجتماع خصوصاً أن الوزير وعد أمس الأول بالاجتماع مع القائمين على تلك المنتجات وبحث أسباب ارتفاع الأسعار وكيفية علاجها.
    وكانت الوزارة وعدت مساء أمس الصحفيين بكشف نتائج الاجتماعين عبر بيان قالت إنه سوف يرسل إلى مقار صحفهم إلا أن شيئاً من ذلك لم يتحقق.







    نفى تأجيل قرار خصخصة تحلية المياه إلى (2011).. م. الحصين:
    مجلس الوزراء سيصدر قريباً موافقته بإنشاء الشركة الوطنية للمياه برأسمال 20 مليار ريال




    الخبر - ظافر الدوسري
    كشف وزير المياه والكهرباء عن قرب موافقة مجلس الوزارة على إنشاء الشركة الوطنية للمياه برأس مال 20 مليار ريال، تتولى توزيع المياه والصرف الصحي.
    وقال المهندس عبدالله بن عبدالرحمن الحصين إن مشاريع التخصيص ستبدأ بمدينة الرياض كمرحلة أولى، على أن تكون المرحلة الثانية بمدينة جدة، تليها المدينة المنورة ثم الدمام ثم بقية مدن المملكة، وذلك بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية.
    وأكد الحصين أمس أن العمل في مشروع شركة مرافق بمدينة الجبيل بطاقة إنتاجية تبلغ 800 ألف متر مكعب من المياه المحلاة و2500 ميجا واط من الطاقة الكهربائية سينتهي خلال العامين المقبلين؛ ليغذي مدينة الجبيل الصناعية بحوالي 300 ألف متر مكعب، على أن يتم تحويل الكمية المتبقية إلى مدينة الدمام والقطيف والقرى المجاورة عن طريق المؤسسة العامة لتحلية المياه؛ ما سيضاعف المياه الموزعة أكثر من مرة؛ لتبلغ الكمية الإجمالية بين المحطة الجديدة ومحطتي الخبر الثانية والثالثة قرابة المليون متر مكعب، إضافة إلى مياه الخلط الجوفية.
    ونفى الحصين عقب تدشينه ندوة الخبرات المكتسبة الخامسة أمس تأجيل قرار خصخصة المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة إلى عام 2011، موضحاً أنه سيصدر قريباً قرار من مجلس الوزراء بهذا الشأن.
    وعن أزمة المياه في جدة قال الوزير إن حقيبته اتخذت العديد من الحلول المؤقتة لحل أزمة المياه بجدة عن طريق إنشاء بارجة طاقتها 50 ألف متر مكعب، ستبدأ عملها خلال ثلاثة أشهر من الآن إلى أن يتم الانتهاء من محطة الشعيبة في مرحلتها الثالثة التي ستغذي مكة وجدة والطائف والباحة بطاقة إنتاجية تزيد على مليون متر مكعب.
    وأضاف أن مدة إيجار البارجة ستستمر لمدة عامين ونصف العام حتى يتم الانتهاء من مشروع الشعيبة، وبعده سيتم الاستفادة من البارجة في تغطية احتياج منطقة الشقيق حتى انتهاء المشروع.
    وعن مشروع الربط الكهربائي والمائي بين دول مجلس الخليج أوضح الحصين أن الربط المائي لا يزال قيد الدراسة، ولم يتخذ به أي قرار حتى الآن, مشيراً إلى أن الربط الكهربائي جار العمل فيه، وسيتم الانتهاء من الربط الفعلي للمرحلة الأولى هذا العام، وهي المرحلة التي تربط بين دول السعودية والكويت وقطر والبحرين, على أن تستكمل المرحلة الثانية بربط الإمارات وعمان بنهاية عام 2009م.
    بدوره قال محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه فهيد بن فهد الشريف إن الفقر المائي العالمي الذي يزداد بشكل متسارع، والتغيرات المناخية وازدياد الطلب على المياه، جعل خيار التحلية هو الخيار الاستراتيجي المتاح للمملكة. مشيراً إلى أن المؤسسة بدأت فعلا بالتحول التدريجي المنظم والمنضبط للعمل بالأسلوب التجاري للشركات تمهيداً لمرحلة التحول النهائي، وذلك بإنشاء شعبة الحسابات التجارية وإدارة للأصول وإعداد المراجعات المالية والحسابات الختامية وفق أنظمة هيئة المحاسبين القانونيين السعودية.
    من جهة أخرى بدأت ندوة الخبرات المكتسبة الخامسة والمعرض الفني المصاحب الذي تنظمه المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة صباح أمس السبت في فندق الهوليدي بحضور وبمشاركة أكثر من 33 خبيراً محلياً وعالمياً في قطاع المياه والكهرباء.
    وقد بدأت الجلسات العلمية التي اشتملت على محاور عدة في مجال تحلية المياه المالحة كخيار استراتيجي لمياه الشرب في المملكة وتجارب دول مجلس التعاون في مجال تخصيص قطاع المياه والكهرباء، إضافة إلى بعض الموضوعات الفنية التي تخص قطاع المياه والكهرباء وتجارب وخبرات الخبراء والمسؤولين.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    تبدأ فعالياته اليوم ويستمر لمدة 3 أيام
    80 خبيرا يشاركون في الملتقى السعودي الأول لتقنيات استكشاف وإنتاج البترول والغاز




    «الجزيرة» - عبدالعزيز السحيمي
    تنطلق اليوم فعاليات الملتقى السعودي الأول لتقنيات استكشاف وإنتاج البترول والغاز الطبيعي والمعرض المصاحب الذي تنظمه مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية بالتعاون مع وزارة البترول والثروة المعدنية ويستمر لمدة ثلاثة أيام.
    ويهدف الملتقى إلى جمع كافة الأطراف من الجهات الحكومية والشركات والمؤسسات المستثمرة في مجال النفط والغاز الطبيعي لمناقشة قضايا تقنيات استكشاف وإنتاج النفط والغاز الطبيعي وإتاحة الفرصة لهذه الجهات للتعرف على آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا الحديثة في مجال تقنيات استخراج النفط والغاز. ويشارك في الملتقى 80 خبيراً محلياً وعالمياً من بينهم علماء يعدون من أشهر خبراء السايزمية ومكامن النفط والاستكشاف والبحث العلمي في العالم إضافة إلى خبراء متخصصين في تقنية النانو في مجال تطبيقات النفط عالمياً.
    وسيناقش الملتقى الذي يعد الأول من نوعه في السعودية عدداً من الموضوعات العلمية المتعلقة بالبحوث والتقنيات المتطورة المستخدمة في استكشاف وإنتاج النفط والغاز الطبيعي وخاصة تطبيق تقنيات النفط والغاز المبتكرة والمتمثلة في تقنيات الاستكشاف والإنتاج والحفر جيولوجية مكامن النفط والغاز الطبيعي وجيولوجية الربع الخالي ووصف وإدارة مكامن النفط والغاز وتطبيق تقنية الاستكشاف السايزمي دراسات حالات حقلية سابقة لبعض تطبيقات التقنيات المتقدمة ونتائج البحوث ذات الصلة وفضلاً عن تطبيقات التقنيات المتناهية الصغر والموانع الذكية في مجال النفط والغاز إلى جانب التطورات في مجال إدارة ومحاكاة المكامن وكذلك توطين البحث والتطوير والتقنية بهدف الاستمرار في تطوير هذه الصناعة لأهميتها الاقتصادية بالنسبة للمملكة العربية السعودية التي تعد أكبر مصدر للنفط في العالم فضلاً عن كونها تملك رابع أكبر مخزون للغاز عالمياً. وتكمن أهمية الملتقى في تسليط الضوء على التقنيات المستخدمة في استكشاف وإنتاج النفط والغاز الطبيعي ومحاولة التوصل إلى تقنيات جديدة كي يتم استخراج النفط والغاز بشكل أفضل خاصة بالنسبة للغاز. ويتضمن الملتقى تنظيم رحلات حقلية للمشاركين تتم خلالها زيارة بعض المعالم الجيولوجية في منطقة الرياض وكذلك زيارة لبعض معالم العاصمة كالمتحف الوطني في مركز الملك عبدالعزيز التاريخي ومدينة الدرعية القديمة.
    ويصاحب الملتقى السعودي لتقنيات استكشاف وإنتاج البترول والغاز الطبيعي معرض تقني خدمي للجهات والشركات والمؤسسات والمصانع والافراد من القطاعين العام والخاص العاملين والمهتمين بمجال الاستكشاف والانتاج والتوريد والتصدير والنقل والصيانة والسلامة للمنشآت الصناعية وذلك لإبراز الامكانات والخبرات والتقنيات الحديثة في هذا المجال الحيوي.







    فيما قفز سعر نفطها إلى 91.83 دولاراً في أسبوع
    أوبك تتوقع ارتفاع أسعار النفط في الربع الأول من 2008




    الجزائر - رويترز
    توقع شكيب خليل رئيس أوبك أن تواصل أسعار النفط ارتفاعها في الربع الأول من العام الحالي قبل أن تستقر في الربع التالي. وقال خليل وزير النفط الجزائري لوكالة الأنباء الجزائرية إن الارتفاع سيستمر على الأرجح حتى نهاية الربع الأول من 2008 وستستقر الأسعار في الربع الثاني.
    وأضافت الوكالة أن خليل ربط بين الزيادة المستمرة في أسعار النفط (والتوترات السياسية في باكستان وتزايد العنف في نيجيريا وتراجع مخزونات النفط في الولايات المتحدة).
    ووصل سعر النفط الخام في نيويورك إلى مستوى 100 دولار للبرميل يوم الأربعاء الماضي أول أيام التداول في العام الجديد وقال المحللون إن أسعار النفط قد تواصل الصعود.
    من جهة أخرى نقل عن مسؤول نفطي إيراني أمس السبت قوله إن دولاً كثيرة في منظمة أوبك تنتج الآن قدر استطاعتها من النفط الأمر الذي يحد من قدرة المنظمة على زيادة الإنتاج حتى إذا قررت أن تفعل هذا لتهدئة الأسعار.
    وقال محمد علي خطيبي نائب مدير الشؤون الدولية في شركة النفط الوطنية الإيرانية أيضاً في تصريحات لوكالة أنباء الطلبة الإيرانية إن أي قرار بزيادة إنتاج أوبك لن يكون مفيداً إلا إذا كانت السوق تواجه نقصاً في معروض الخام. وقال (لأن معظم الأعضاء ينتجون حالياً بكامل طاقتهم فإنه فيما يبدو حتى إذا صدر قرار بزيادة سقف الإنتاج فليس كل الأعضاء قادرين على زيادة إنتاجهم).

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  27 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    7 شركات بالنسبة العليا... وقيمة التداول تتجاوز 15 مليار ريال
    عمليات شراء مكثفة تصعد بسوق الأسهم 524 نقطة في يوم واحد


    - فيصل الحربي من الرياض - 28/12/1428هـ
    استهلت الأسهم السعودية تداولات الأسبوع بالارتفاع نتيجة عمليات شراء مكثفة صعدت بالمؤشر العام ليكسر مجددا الحاجز النفسي عند 11 ألف صعودا ويقترب من حاجز 11500 نقطة، حيث كسب 524 نقطة وأغلق عند مستوى 11416 نقطة بنسبة ارتفاع 4.81 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 375 مليون سهم توزعت على 51 ألف صفقة بقيمة إجمالية تجاوزت 15 مليار ريال.
    أما على مستوى القطاعات فقد ارتفع جميع مؤشرات السوق دون استثناء، حيث كسب قطاع البنوك 1775 نقطة بنسبة 6.02 في المائة, وكذلك قطاع الخدمات 128 نقطة بنسبة 5.44 في المائة, والقطاع الصناعي 1414 نقطة بنسبة 5.01 في المائة. كما ارتفع كل من قطاع الكهرباء 51 نقطة بنسبة 3.39 في المائة, والقطاع الزراعي 106 نقاط بنسبة 2.88 في المائة, وقطاع الأسمنت 186 نقطة بنسبة 2.68 في المائة. فيما ربح قطاع الاتصالات 75 نقطة بنسبة 2.34 في المائة. وبدوره كسب قطاع التأمين 6 نقاط فقط بنسبة ارتفاع بلغت 0.27 في المائة.
    وفي نظرة على الأداء العام لشركات السوق مع نهاية تداولات أمس نلاحظ ارتفاع 104 شركات، حيث تصدرت سبع شركات قائمة الرابحين بنسبة الارتفاع القصوى المسموح بها في نظام التداول وهي كل من مصرف الراجحي، شركة كيان السعودية للبتروكيماويات، الشركة السعودية العالمية للبتروكيماويات (سبكيم)، شركة عسير للتجارة والسياحة والصناعة، الشركة السعودية للنقل البحري، شركة إعمار المدينة الاقتصادية، وشركة المملكة القابضة. بينما وعلى الجهة المقابلة أغلقت 13 شركة على انخفاض كان أبرزها الشركة العربية السعودية للتأمين التعاوني (سايكو) التي خسرت أربعة ريالات لتغلق عند مستوى 132 ريالا للسهم الواحد, وشركة ملاذ للتأمين وإعادة التأمين التعاوني التي أغلقت عند مستوى 146 ريالا بخسارة أربعة ريالات في كل سهم. فيما أنهى سهم كل من الشركة السعودية المتحدة للتأمين التعاوني (ولاء للتأمين) والشركة السعودية للنقل البري (مبرد) تداولات أمس دون تغير في مستوى إقفال يوم الأربعاء المنقضي.
    على صعيد أداء الأسهم القيادية فقد كسب سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 8.75 ريال ليغلق عند مستوى 204.75 ريال بنسبة ارتفاع 4.46 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 4.3 مليون سهم قاربت قيمتها الإجمالية 888 مليون ريال. كما أغلق سهم شركة الاتصالات السعودية عند مستوى 83 ريالا بمكسب ريالين وبنسبة ارتفاع 2.47 في المائة, حيث تجاوزت كمية الأسهم المتداولة 2.9 مليون سهم بلغت قيمتها الإجمالية 239 مليون ريال. أما سهم مصرف الراجحي فقد كسب 12 ريالا ليغلق عند مستوى 133 ريالا بنسبة ارتفاع 9.92 في المائة, بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 790 مليون ريال توزعت على ما يزيد على 6.1 مليون سهم. وأنهت مجموعة سامبا المالية تداولات الأمس عند مستوى 177.5 ريال بمكسب ريالين ونسبة ارتفاع 1.14 في المائة, بعد تداول ما يزيد على 251 ألف سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 44 مليون ريال.
    من جهة أخرى، تصدر سهم شركة كيان السعودية للبتروكيماويات قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب القيمة والكمية أيضا بعدما تجاوزت قيمة إجمالي ما تم تداوله من أسهم 1.8 مليار ريال توزعت على 68 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة مرتفعا بالنسبة العليا وكاسبا 2.5 ريال عند مستوى 27.75 ريال للسهم الواحد, تلاه للأكثر نشاطا حسب القيمة فقط سهم شركة دار الأركان للتطوير العقاري بقيمة إجمالية تجاوزت 1.7 مليار ريال توزعت على ما يزيد على 23 مليون سهم, ليغلق سهم الشركة عند مستوى 76 ريالا بمكسب نصف ريال في كل سهم. فيما جاء سهم شركة جبل عمر للتطوير ثانيا للأكثر نشاطا حسب الكمية بحجم تداول لما يزيد على 36 مليون سهم تجاوزت قيمتها الإجمالية 986 مليون ريال, لينهي سهم الشركة تداولات الأمس كاسبا 1.75 ريال عند مستوى 27.25 ريال للسهم الواحد.







    محللون يحددون أسباب الصعود الكبير للأسهم في يوم واحد:
    رساميل مؤسساتية خليجية تقفز بالأسهم السعودية 5% في يوم واحد


    - عبد الرحمن آل معافا من الرياض - 28/12/1428هـ
    أرجع اقتصاديون الارتفاع الذي حققته سوق الأسهم أمس بأكثر من 500 نقطة، إلى عدة عوامل أهمها دخول رساميل مؤسساتية من خارج المملكة عبر صناديق استثمارية أو مستثمرين خليجيين، إضافة إلى إطلاق السوق الخليجية المشتركة، والذي يأتي تزامنا مع إجازة بورصات الخليج.
    وقال محللون تحدثوا لـ "الاقتصادية" إن السوق السعودية للأسهم تزداد عمقا من خلال التنظيمات والتشريعات الجديدة التي أقرتها هيئة السوق في وقت ماض، مضيفين أن الارتفاع الذي حدث في السوق يرتبط بترقب المستثمرين إعلان العديد من الشركات، خصوصا نتائج البنوك للربع الرابع من العام الماضي. واستطاعت سوق الأسهم خلال تداولاتها أمس العودة إلى حاجز الـ 11 ألف نقطة بعد تراجعها دون ذلك المستوى في جلستها الأخيرة الأسبوع الماضي، حيث أغلق المؤشر العام عند 11416 نقطة، مسجلا ارتفاعا بـ 523.45 نقطة وبنسبة 4.81 في المائة.
    في مايلي مزيداً من التفاصيل:

    أرجع اقتصاديون الارتفاع الذي حققته سوق الأسهم أمس إلى عدة عوامل أهمها دخول رساميل مؤسساتية من خارج المملكة عبر صناديق استثمارية أو مستثمرين خليجيين، إضافة إلى إطلاق السوق الخليجية المشتركة، والذي يأتي تزامنا مع إجازة بورصات الخليج.
    وقال محللون تحدثوا لـ "الاقتصادية" إن السوق السعودية للأسهم تزداد عمقا من خلال التنظيمات والتشريعات الجديدة التي أقرتها هيئة السوق في وقت ماض، مضيفين أن الارتفاع الذي حدث في السوق يرتبط بترقب المستثمرين إعلان العديد من الشركات وخصوصا نتائج البنوك للربع الرابع من العام الماضي. واستطاعت سوق الأسهم خلال تداولاتها أمس العودة إلى حاجز الـ 11 ألف نقطة بعد تراجعها دون ذلك المستوى في جلستها الأخيرة الأسبوع الماضي، حيث أغلق المؤشر العام عند 11416 نقطة مسجلا ارتفاعا بـ 523.45 نقطة وبنسبة 4.81 في المائة. وبارتفاع السوق أمس أضافت القيمة السوقية للشركات إلى قيمتها نحو 90 مليار ريال، لتصبح 1.98 تريليون ريال، بزيادة نسبتها 4.7 في المائة، مقارنة بنهاية تداولات الأسبوع الماضي.
    وأكد نبيل المبارك الكاتب والمحلل الاقتصادي أن هناك استراتيجيات تنتهجها بعض المحافظ الاستثمارية لاختيار الأسهم القيادية كاستثمار، مضيفا أن دخول سيولة مؤسساتية من الخارج عبر مستثمرين محليين أو صناديق استثمارية كان له الأثر الكبير لعودة المؤشر للارتفاع إلى مستويات حقيقية تعكس السوق السعودية، مشيرا إلى أن أحد العوامل المساعدة في ارتفاع مؤشر السوق هو إطلاق السوق الخليجية التي بدأت مطلع العام الجاري، بعد إعلان المملكة السماح للاستثمارات الخليجية بالدخول في سوق الأسهم.
    وبيّن المبارك أن هناك محافظ استثمارية لا تزال تعيد هيكلة استثماراتها خصوصا في الأسهم القيادية بدلا من شراء أسهم شركات المضاربة، حيث جاء ذلك نتيجة إعادة هيكلة سوق المال من هيئة السوق والجهات المعنية.
    من جهته، أكد الدكتور محمد السهلي أستاذ المحاسبة في جامعة الملك سعود في الرياض، أن دخول الرساميل الخليجية التي توجهت أخيرا إلى السوق السعودية أسهمت في ارتفاع سوق الأسهم بشكل ملحوظ، حيث كان للصناديق الاستثمارية الخليجية الأثر الكبير في هذا الارتفاع.
    وأضاف السهلي أن إطلاق السوق الخليجية المشتركة ستزيل جميع العراقيل أمام المستثمرين، كما ستسمح بخلق مساحة كافية لتنقل حركة الرساميل بشكل مشروع وأسهل مما كانت عليه في الماضي.
    وأشار إلى أن قرب إعلان الشركات المساهمة أرباحها ونتائجها المالية خصوصا القطاع البنكي، يعد من أهم العوامل التي ساعدت في ارتفاع مؤشر السوق المالية خلال تداولات الأمس، التي يبني عليها المستثمرون أهم قراراتهم في السوق بعد إعلان تلك النتائج المالية.
    من جانبها، أوضحت الدكتورة عزيزة الأحمدي سيدة أعمال وعضو جمعية الاقتصاد السعودي وعضو المجلس السعودي للجودة وعضو الجمعية السعودية للإدارة، أن الاقتصاد السعودي يعد الأقوى بين اقتصاديات المنطقة، حيث إن توجه الاستثمارات الخليجية لسوق الأسهم المحلية لعب دورا فاعلا في ارتفاع السوق أمس. وأضافت أن القرارات التي اتخذتها الجهات المشرعة للسوق المالية في المملكة ستزيدها عمقا في الفترة المقبلة، إلى جانب غياب عمليات المضاربة التي أضعفتها هيئة السوق من خلال الإقرار الجديد لإعادة الهيكلة. وطالبت الأحمدي من الشركات المدرجة في السوق أن يكون لها دور في المسؤولية الاجتماعية من خلال بث رسائل تنويرية للمستثمرين في السوق لكي لا تتكرر الأزمة التي حدثت في نهاية شهر شباط (فبراير) 2006.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    تكتل مساهمي الشركة يساند الوزارة في القضية .. آل ربحان لـ "الاقتصادية":
    "التجارة" تقاضي مجلس إدارة "بيشة" لإلزامها نظام الشركات


    - عبد الله البصيلي من الرياض - 28/12/1428هـ
    رفعت وزارة التجارة والصناعة أخيراً قضية ضد مجلس إدارة شركة بيشة الزراعية أمام ديوان المظالم لإلزام مجلس الشركة بعقد الجمعيات حسب نظام الشركات وتأديب المجلس حسب المادتين 229 و230 والخطابات المرسلة من الوزارة للمجلس.
    وقال لـ "الاقتصادية" محمد آل ربحان رئيس تكتل مساهمي بيشة إن التكتل يساند وزارة التجارة في مطالبها التي تقدمت بها لديوان المظالم وذلك لإنهاء معاناة الملاك من تصرفات المجلس وعقد الجمعيات غير العادية والعادية حسب نظام الشركات بقرار قضائي.
    وأضاف أن هذه تعتبر أول مرة تلجأ فيها وزارة التجارة لديوان المظالم لإصدار قرار قضائي ضد مجلس إدارة شركة، وذلك نتيجة لتعنت ومماطلة مجلس إدارة شركة بيشة وعدم استجابته لمطالب الملاك وتطبيق نظام الشركات على جمعيات الشركة.
    وكانت وزارة التجارة والصناعة قد دعت مجلس إدارة "بيشة" إلى سرعة تعديل القوائم المالية لميزانية عام 2006، الدعوة لجمعية عامة غير عادية حسب المادة 148 من نظام الشركات للتصويت على حل الشركة أو استمرارها، الدعوة لعقد جمعية عامة عادية للنظر في طلب المساهمين لعزل المجلس وانتخاب مجلس جديد واختيار محاسب خارجي للشركة وإقرار تعديل القوائم المالية لميزانية 2006م حسب المعايير المحاسبية والرأي القانوني لجمعية المحاسبين السعودية.
    ودعا مجلس إدارة شركة بيشة في وقت سابق لعقد جمعية عامة غير عادية لم تتفق مع نظام الشركات، ما حدا بوزارة التجارة لإصدار خطاب للشركة يفيد بعدم قانونية الجمعية لمخالفتها نظام الشركات، ودعوتها الالتزام بالنظام وبما يرد من الوزارة من قرارات.
    وأصر مجلس إدارة الشركة على عقد تلك الجمعية والتي لم يحضرها المساهمون استجابة لبيان وزارة التجارة، في الوقت الذي قرر فيه عقد جمعية بديلة غير عادية في الـ 19 من المحرم بجدول أعمال غير موافق عليه من الوزارة والملاك ولا يتفق مع المادة 87 و148 من نظام الشركات.
    وأقام مجلس إدارة الشركة العديد من القضايا ضد المحاسب الخارجي، وزارة التجارة، وهيئة سوق المال، ولم يستطع الحصول على حكم لصالحه في تلك القضايا المرفوعة، فيما لا يزال بعضها منظورا لدى القضاء.
    وعاد آل ربحان ليقول "المجلس يثير السخرية من جراء تصرفاته في معالجة وضع الشركة وهذه التصرفات التي حرمت ملاك السهم من أموالهم لعام كامل، ويسعى مجلس الشركة إلى تضليل المساهمين بميزانية 2007م من أجل تمرير خططه تطيل أجل عودة شركة بيشة للتداول متجاهلا أن هناك سببين لتكون ميزانية 2007 باطلة".
    وزاد "سبب إيقاف شركة بيشة هو قوائمها المالية لميزانية 2006م، ومنذ عام 2007م حتى الآن لا يوجد للشركة محاسب خارجي لانتهاء عقده بنهاية عام 2006م وبالتالي تكون ميزانية 2007م غير حقيقية وغير محايدة لعدم وجود محاسب خارجي للشركة والذي يمثل الملاك في الإشراف على الشركة حسب نظام الشركات".
    وأشار رئيس تكتل مساهمي بيشة إلى أنه وبصدور تلك الأحكام سيسدل الستار على مجلس إدارة تلاعب بنظام الشركات وبالمساهمين في الشركة، والمتسبب في معاناة أكثر من 10600 مساهم بينهم الأيتام والأرامل والضعاف والعاجزون نتيجة لحجز أموالهم في الشركة بسبب تعليق تداولها لأسباب لم يقم المجلس بمعالجتها حتى الآن.
    وطمأن آل ربحان المساهمين بقوله"إن شركة بيشة بعيدة عن الشطب والإفلاس وسيتم معالجة وضع الشركة وعودتها للتداول، بعد إزالة السبب الرئيسي لما تعانيه الشركة وملاكها المتمثل في مجلس الإدارة الذي لم يستجب لطلبات الوزارة والملاك، وأن وضع شركة بيشة مختلف تماماً عن وضع شركة أنعام في طريقة عودتها للسوق من عدمه".







    بيان للشركة يصف القرار بـ "المتناقض" ويعده مخالفا للوائح وأنظمة سوق المال
    "أنعام" تطعن في قرار هيئة السوق بإعادة أسهمها خارج "تداول"


    - علي العنزي من الرياض - 28/12/1428هـ
    طعن مجلس إدارة شركة مجموعة أنعام الدولية القابضة، في القرار الذي أصدرته هيئة السوق المالية الأسبوع الماضي، القاضي بإعادة سهم الشركة للتداول خارج نظام التداول الآلي المستمر.
    وفي ضوء ذلك قرر مجلس إدارة "أنعام" إيفاد رئيس المجلس والرئيس التنفيذي ونائبه للاجتماع بالدكتور عبد الرحمن التويجري رئيس هيئة السوق الماليـة لتقـديم اعتراض رسمي على القرار والمطالبة بسرعة عودة أسهم الشركة للتداول في النظام الآلي المستمر.
    وكانت هيئة السوق المالية قد سمحت بإعادة أسهم شركة أنعام للتداول في البورصة السعودية ـ بشكل مشروط ـ بعد توقف دام أكثر من 11 شهرا، على أن تجرى عمليات بيع وشراء السهم خارج نظام التداول الآلي المستمر، وذلك وفق ضوابطَ تقترحها شركة السوق المالية "تداول" ويقرها مجلس إدارة هيئة السوق خلال شهر من تاريخ القرار الذي صدر في الأول من كانون الثاني (يناير) الجاري.
    وبين مجلس إدارة "أنعام القابضة" أن الطعن يأتي بعد دراسة قرار الهيئة دراسة متأنية من كافة جوانبه، حيث أصدر المجلس في جلسته التي عقدت على خلفية القرار بيانا رسميا وتم رفعه إلى الهيئة لتوضيح موقف الشركة من القرار الذي وصفه بـ "الغامض والمتناقض".
    وأوضح المجلس في بيانه أن القرار الصادر من هيئة السوق المالية تجاه إعادة أسهم الشركة للتداول خارج نظام تداول المستمر كان غامضا ومتناقضا في الوقت نفسه، كما أنه كان مخالفا لجميع النظم واللوائح التي تحكم وتنظم العلاقة بين الشركات المساهمة وهيئة السوق المالية ولا يسنده أي سند في النظام أو اللوائح السائدة.
    وقال البيان "إن قرار هيئة السوق أساء لسمعة الشركة، خاصة أمام البنوك وجهات التمويل والإقراض، كما أنه كان مخيباً لآمال المساهمين وتطلعاتهم والحق الضرر بمصالحهم".
    وبحسب البيان فإن هيئة السوق لم تف بوعودها الكتابية والشفهية برفع التعليق عند زوال أسبابه، وتذرعت بعدم الاستقرار المالي للشركة لتبرير قرارها في وقت تشهد فيه الشركة استقراراً مالياً وإداريا تاماً وتحقق أرباحاً تشغيلية منتظمة لم تشهدها منذ إنشائها.
    وحمل مجلس إدارة "أنعام" الهيئة مسؤولية التأخر غير المبرر في رفع التعليق رغم استيفاء الشركـة كل الشروط والمتطلبات اللازمة لذلك منذ ما يقارب أربعة أشهر، مخالفة بذلك كل اللوائح والأعراف المرعية دون مراعاة ظروف المساهمين الذين جمدت أموالهم ما يقارب عاما كاملا.
    وعلق البيان على طلب هيئة السوق المالية من الشركة تزويدها بكيفية معالجة الكسور الناتجة من التخفيض خلال شهر من تاريخ القرار الذي صدر الأسبوع الماضي بإعادة السهم خارج نظام تداول، بأن الشركة سبق أن حسمت هذا الأمر من خلال التنسيق مع مركز الإيداع بتداول بموجب خطاب الشركة في 19 أيلول (سبتمبر) الماضي، وتبعا لذلك ظهرت قيمة سعر الافتتاح لسهم أنعام عند العودة مبلغ 181 ريالا للسهم على الشريط الأخبارى لعدد من القنوات الفضائية لمدة ثلاثة أيام، قبل أن تتم إزالته بإيعاز من الهيئة كما أفادت تلك القنوات.
    وأشار بيان مجلس إدارة "أنعام" أن هيئة السوق مارست مع الشركة أسلوب الاستثناء السلبي دون غيرها من الشركات وأحالت أسهم "أنعام" للتداول في سوق لم ينشأ، وفق نظم وآليات وضوابط لم تشرع بعد. وقال: "كان من الأولي نظاماً إنشاء السوق أولا ووضع آلياته وضوابطه ومن ثم إحالة الشركات المخالفة التي تنطبق عليها شروط السوق الثانوي (الموازي) دون استثناء سواء كانت أنعام أو غيرها".
    وشدد البيان على أن مجلس إدارة الشركة سوف يقوم بإتباع كل السبل والوسائل واتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بحفظ حقوق الشركة ومساهميها البالغ عددهم أكثر من 93 ألف مساهم.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    أخبار السوق ..

    - - 28/12/1428هـ

    انخفاض أرباح "جازان للتنمية" بنسبة 88 % إلى 15.6 مليون ريال
    أوضح خالد بن صالح الشثري رئيس مجلس إدارة شركة جازان للتنمية "جازادكو"، أن النتائج المالية الأولية للعام المالي المنتهي في 31 كانون الأول (ديسمبر) 2007 أظهرت صافي أرباح بلغ نحو 15.6 مليون ريال بعد حسم الزكاة الشرعية مقابل 134.6 مليون ريال للعام المالي السابق، مسجلة بذلك نسبة انخفاض 88.4 في المائة وأن ربحية السهم بلغت 0.31 ريال في مقابل 2.69 ريال للعام السابق.
    ويرجع ذلك إلى الانخفاض في أرباح الاستثمارات، علما بأن الشركة حققت ارتفاعا في صافي مبيعات العام الحالي بنسبة 43.7 في المائة عن عام 2006، مما أدى إلى خفض صافي خسارة النشاط بنسبة 73.3 في المائة حيث بلغت صافي خسارة النشاط نحو 1.14 مليون ريال في 2007 في مقابل صافي خسارة للنشاط بلغت نحو 4.29 مليون ريال في 2006، وذلك نتيجة للانخفاض الذي تم تحقيقه في تكلفة المبيعات والمصروفات الإدارية ومصروفات البيع والتوزيع. وبلغ صافي حقوق المساهمين في العام 2007 نحو 770 مليون ريال مقابل 804.5 مليون ريال في 2006، علما أن النتائج الأولية للربع الرابع لعام 2007 أظهرت صافي أرباح قدرها 537.7 ألف ريال بعد مخصص الزكاة الشرعية مقابل 4.17 مليون ريال للفترة نفسها من عام 2006، ويعزى ذلك إلى السبب نفسه المتعلق بانخفاض الاستثمارات.
    "أسمنت تبوك" ترفع أرباحها إلى 220 مليون ريال
    أعلنت شركة أسمنت تبوك أن النتائج المالية الأولية للشركة أظهرت أرباحا صافية خلال عام2007 قدرها 220.4 مليون ريال، مقابل أرباح صافية عن عام 2006 قدرها 218 مليون ريال، بارتفاع قدره 2.4 مليون ريال، وبنسبة زيادة 1.1 في المائة على عام 2006، وعليه ارتفعت ربحية السهم خلال عام 2007 إلى 2.45 ريال مقابل 2.42 ريال لعام 2006 بنسبة ارتفاع قدرها 1.2 في المائة عن 2006، علما بأن الشركة رفعت رأسمالها خلال عام 2007. وبلغ صافي الأرباح التشغيلية خلال عام 2007 نحو 205 ملايين ريال، مقابل 213 مليون ريال عام 2006 بنسبة انخفاض قدرها 3.75 في المائة. ويرجع سبب الانخفاض في الأرباح التشغيلية لانخفاض المبيعات وقد بلغ صافي أرباح الربع الرابع من عام2007 نحو 46 مليون ريال مقابل 38 مليون ريال أرباح صافية للفترة نفسها من عام 2006، بنسبة ارتفاع قدرها 21 في المائة. وترجع أسباب ارتفاع أرباح الربع الرابع لعام 2007 إلى زيادة قيمة المبيعات وانخفاض التكاليف مع زيادة إيرادات الاستثمارات.
    ارتفاع كبير في أرباح "المتطورة" بنسبة 3203 %
    أوضح خالد بن صالح الشـثري رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للصناعات المتطورة، أن النتائج المالية الأولية للشركة أظهرت صافي أرباح خلال عام2007 بلغت نحو 16.5 مليون ريال مقابل أرباح صافية بلغت 502.4 ألف ريال عن عام 2006، أي بزيادة قدرها 3203 في المائة، حيث بلـغ ربـح السـهم 0.38 ريال مقابل 0.012 ريال عن الفترة نفسها من العام 2006.
    كما أن الشركة حققت أرباحاً تشغيلية بلغت 17.023.669 ريال عن عام 2007 مقابل أرباح تشغيلية بلغت 443.247 ريال في 2006 أي بزيادة قدرها 3740 في المائة. وقد بلغ صافي أرباح الربع الرابع من العام 2007 نحو 6.21 مليون ريال، مقابل خسائر بلغت نحو 725.8 ألف ريال في 2006. وتعود الزيادة في الأرباح نظراً لزيادة الأرباح الموزعة من الشركات المستثمر فيها والأرباح الناتجة عن استثمار السيولة المتحصلة من زيادة رأس المال بمرابحات إسلامية، كما بلغ صافي حقوق المساهمين في 2007 نحو 821.1 مليون ريال مقابل 123.7 مليون ريال في 2006، أي بزيادة قدرها 563.72 في المائة، وذلك نظراً لزيادة رأسمال الشركة خلال الربع الثاني من العام الحالي.
    "سبكيم": زيادة رأس المال من خلال طرح أسهم حقوق أولوية بملياري ريال
    أعلنت شركة سبكيم أنه ورد في إعلانها على موقع تداول الأربعاء الماضي، أن البند الأول في جدول أعمال الجمعية العامة غير العادية هو الموافقة على زيادة رأسمال الشركة من ملياري ريال إلى أربعة مليارات ريال بنسبة 100 في المائة، بينما نص البند الأول هو: الموافقة على زيادة رأسمال الشركة من خلال طرح أسهم حقوق أولوية بقيمة ملياري ريال.







    "سابك" تفند تحفظات "موديز" و"ستاندرد آند بورز"

    - عبد الله الذبياني من الرياض - 28/12/1428هـ
    أكد لـ "الاقتصادية" المهندس مطلق المريشد نائب الرئيس للشؤون المالية في الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك", أن تحفظ مؤسستي تصنيف دوليتين في تصنيفها على شركة سابك للمنتجات البلاستيكية المبتكرة (مقرها الولايات المتحدة), لا يعني أبدا أن لدى الشركة مشكلة مالية. وجاء التحفظ الأول من "موديز" خلال الأسبوع الماضي, فيما أعلنت "ستاندرد آند بورد" أمس أنها وضعت تقييم "سابك للمنتجات البلاستيكية المبتكرة" تحت المراقبة, مع إشارة إلى إمكانية خفض التقييم في المستقبل القريب.
    والمعلوم أن "المتنجات البلاستيكية المبتكرة" هي الشركة التي أسستها "سابك" في أمريكا لتملك فرع المنتجات البلاستيكية في "جنرال إلكتريك" بعد تملكها العام الماضي في صفقة عملاقة قيمتها 11.6 مليار دولار, وهي أكبر استثمار عربي في الأسواق الغربية.
    وأكد المريشد أن تحفظ "موديز" لا يتعلق بوضع الشركة بل يستند إلى حدوث متغيرات في سوق المال الأمريكية في أعقاب أزمة الرهن العقاري وكذا تطورات أسعار النفط في الأسواق العالمية, لكن – والحديث للمريشد – ما يثبت أن الشركة مستقرة هو تداول سندات تمويلها حاليا في أسواق المال بأعلى من سعرها الذي صدرت به. يشار إلى أن الشركة أصدرت سندات بقيمة 1.5 مليار دولار لتغطية جزء من صفقة تملك فرع المنتجات البلاستيكية في "جنرال إلكتريك" في حين تم تغطية باقي الصفقة من خلال القروض.
    وفي سؤال لـ "الاقتصادية" حول تفسير إدارة "سابك" في حصول الشركة الأم على تقييم مرتفع في حين يتم التحفظ على إحدى شركاتها, قال المريشد إن شركة سابك ـ كما هو شأن الشركات العالمية العملاقة – لا تضمن شركاتها في القروض أو الأعمال, وبالتالي فإن التقييم لأي شركة تابعة لـ "سابك" لا يرتبط بتقييم الشركة الأم, واعتبر أن هذا النهج هو سياسة تتبعها الشركات الكبيرة والعملاقة حول العالم ولا تتفرد بها "سابك".
    في جانب ثان, قال المريشد في اتصال هاتفي أجرته معه "الاقتصادية" أمس, إن النتائج المالية لشركة سابك للعام الماضي 2007 سيتم إعلانها خلال الأسبوع الثالث من كانون الثاني (يناير) الجاري, وفقا لأنظمة هيئة سوق المال المتعلقة بالإفصاح والشفافية.
    والمعلوم أن مجلس إدارة "سابك" أوصى الأسبوع الماضي للجمعية العمومية للشركة التي ستعقد في آذار (مارس) المقبل, برفع رأسمال الشركة من 25 مليار ريال إلى 30 مليار ريال، وذلك عن طريق منح سهم مجاني لكل خمسة أسهم، ليرتفع عدد الأسهم من 2.5 مليار سهم إلى ثلاثة مليارات سهم بنسبة زيادة تبلغ 20 في المائة. كما أوصى المجلس بصرف خمسة مليارات ريال أرباحا نقدية على المساهمين عن النصف الثاني من عام 2007 بواقع ريالين للسهم الواحد ليصبح إجمالي الأرباح النقدية المقترح توزيعها 7.5 مليار ريال أرباحاً على المساهمين عن عام 2007، بواقع ثلاثة ريالات للسهم الواحد. وحققت "سابك" أرباحا قيمتها 20.2 مليار ريال في الأشهر التسعة الأولى من عام 2007 بزيادة نسبتها 42 في المائة مقارنة بمستويات أرباح الفترة المقابلة من عام 2006. كما بلغت أرباحها في الربع الثالث من العام الجاري 7.4 مليار ريال، بزيادة 37 في المائة عن أرباح الفترة نفسها من عام 2006 التي كانت 5.4 مليار ريال.
    ولأن زيادة رأس المال الموصى بها سينظر فيها في آذار (مارس) المقبل, فإن الشركة تعمل حاليا برأسمالها البالغ 25 مليار ريال, وهذا يعني أن ربحيتها للعام الماضي ربما تتجاوز رأسمالها.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    رئيس "أوبك" يتوقع استمرار ارتفاع أسعار النفط في الربع الأول

    - الجزائر رويترز: - 28/12/1428هـ
    قال شكيب خليل رئيس "أوبك" أمس السبت إنه يتوقع أن تواصل أسعار النفط ارتفاعها في الربع الأول من العام الحالي قبل أن تستقر في الربع التالي. وقال خليل وزير النفط الجزائري لوكالة الأنباء الجزائرية إن الارتفاع سيستمر على الأرجح حتى نهاية الربع الأول من 2008 وستستقر الأسعار في الربع الثاني.
    وأضافت الوكالة أن خليل ربط بين الزيادة المستمرة في أسعار النفط والتوترات السياسية في باكستان وتزايد العنف في نيجيريا وتراجع مخزونات النفط في الولايات المتحدة. ووصل سعر النفط الخام في نيويورك إلى مستوى 100 دولار للبرميل الأربعاء الماضي أول أيام التداول في العام الجديد. وقال المحللون إن أسعار النفط قد تواصل الصعود.
    وكان المتعاملون قد دفعوا سعر النفط إلى مستوى قياسي مرتفع عند 100.09 دولار للبرميل يوم الخميس وهو اليوم الثاني على التوالي الذي يجري تداوله في خانة المئات بعدما أظهرت بيانات للحكومة الأمريكية تراجع مخزونات البلاد من النفط الخام إلى أدنى مستوى في ثلاثة أعوام.
    لكن صعود النفط ألقى بظلاله على توقعات الاقتصاد الأمريكي الذي تعصف به أزمة سوق الإسكان. كما يهدد ارتفاع أسعار النفط نمو الاقتصاد في أوروبا. ومن شأن متاعب الاقتصاد أن تقوض الطلب على الوقود.
    إلا أن أسعار النفط تنازلت عن مستوى 100 دولار للبرميل يوم الجمعة وسط مخاوف بشأن الاقتصاد الأمريكي أججتها بيانات قاتمة للوظائف.
    كما تراجعت أسواق الأسهم والدولار بعد صدور التقرير الحكومي الذي أظهر ارتفاع معدل البطالة الأمريكي إلى 5 في المائة في كانون الأول (ديسمبر) وهو أعلى مستوى له في أكثر من عامين. وتحدد سعر التسوية للخام الأمريكي منخفضا 1.27 دولار عند 97.91 دولار للبرميل يوم الجمعة بعد انخفاضه في وقت سابق من اليوم إلى 97.10 دولار. وهبط مزيج برنت في لندن 81 سنتا إلى 96.79 دولار.







    توقعات بارتفاع حوالات الأجانب من السعودية إلى 67 مليار ريال سنويا

    - فياض العنزي من الرياض - 28/12/1428هـ
    يتوقع أن تضيف الزيادة التي فرضتها أخيرا إندونيسياً على رواتب عمالتهم المنزلية البالغة 200 ريال، وكذلك الزيادة التي فرضتها سريلانكا على أجور عمالتها المنزلية مطلع الشهر الجاري البالغة 300 ريال، نحو 2.6 مليار على حوالات الوافدين من السعودية للخارج.
    ويقدّر عدد العاملات والعاملين الإندونيسيين في المنازل السعودية بنحو مليون عامل، وهو ما يعني زيادة 200 مليون ريال شهرياً على الرواتب التي تتقاضاها العمالة الإندونيسية، كما يقدر عدد العاملات المنزليات السريلانكيات بنحو 70 ألف عاملة، وهي ما يعني إضافة 21 مليون ريال شهرياً على رواتبهم السابقة.
    وستساهم الزيادة في رواتب العمالة الإندونيسية والسريلانكية المنزلية في رفع حجم الحوالات المالية التي تخرج من السعودية، التي تقدر بـ 65 مليار ريال سنوياً، إلى أكثر من 67 مليار ريال.
    وعلى الرغم من المطالب بإيجاد قنوات استثمارية أكبر من المتاحة حالياً لاستيعاب حوالات الأجانب، غير أن الأموال التي تتقاضها العمالة المنزلية لا يمكن استثمارها في الداخل، وذلك لتدني مهن العمالة المنزلية وعدم إلمامها بالقنوات الاستثمارية المتاحة للأجانب ومنها سوق الأسهم وصناديق الاستثمار.
    وأظهرت دراسات حديثة أن تحويلات العمالة الأجنبية في المملكة انخفضت بنسبة 10 في المائة عام 2006 بعد دخول جزء منها في الصناديق الاستثمارية التي تسمح بها البنوك للأجانب من خلال قروض تشجيعية تقدمها المصارف السعودية.
    وحسب دراسات أعدتها الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي فإن هذه التحويلات تشكل فرصة ضائعة للاستثمار، وبمقارنتها بحجم الاستثمار الفعلي لدول المجلس فإن هذه التحويلات تبلغ نحو 42 في المائة من حجم الاستثمار الإجمالي الفعلي. وفي الوقت الذي تسعى فيه دول المجلس إلى استقطاب الاستثمارات الأجنبية فإن تحويلات العمالة تشكل مصدرا كبيرا يمكن استغلاله لتوفير التمويل اللازم للتنمية في دول المجلس عن طريق توفير الأدوات الادخارية والاستثمارية المناسبة للعامل الأجنبي.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 27 / 12 / 1428هـ

    خلال المؤتمر الصحافي بعد تدشينه ندوة الخبرات المكتسبة في الشرقية
    تحويل "تحلية المياه" إلى شركة برأسمال 20 مليار ريال


    - حامد الرويلي من الدمام - 28/12/1428هـ
    توقع المهندس عبد الله بن عبد الرحمن الحصين وزير المياه والكهرباء أن تصدر خلال العام الجاري موافقة مجلس الوزارة على تحويل المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة إلى شركة وطنية للمياه برأسمال 20مليار ريال.
    وستبدأ الشركة أول مشاريع التخصيص على مراحل، الأولى في مدينة الرياض، والمرحلة الثانية في جدة، فالمدينة المنورة ثم الدمام بعد ذلك بقية مدن المملكة وذلك بالتعاون مع إحدى الشركات العالمية الرائدة في هذا المجال، والتي سيكون دورها توزيع المياه والصرف الصحي والإشراف الكلي على هذه المدن، نافيا في الوقت نفسه ما تردد أخيرا عن تأجيل قرار تخصيص المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة إلى عام 2011.
    وأكد وزير المياه والكهرباء، خلال المؤتمر الصحافي الذي عقده أمس فندق الهوليدي إن في الخبر بعد تدشينه ندوة الخبرات المكتسبة الخامسة والمعرض الفني المصاحب الذي تنظمه المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة بمشاركة 16 شركة وطنية ودولية متخصصة في صناعة الماء، إضافة إلى المؤسسة العامة ووزارة الكهرباء والماء وبرعاية "الاقتصادية" إعلاميا، أن الشركة السعودية للكهرباء تجاوزت أزمتها المالية، مؤكدا أن حجم المشاريع التي تقوم بها حاليا كبيرة، كما أن الشركة لم تواجه أي مصاعب في صيف العام الهجري الجاري سوى مع شركة واحدة وتم الاتفاق معها.
    وحضر المؤتمر كل من فهيد بن فهد الشريف، محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة، المهندس ثابت اللهيبي، نائب المحافظ لشؤون التشغيل والصيانة، والمهندس صالح بن غرم الزهراني، مدير عام فرع المؤسسة في الساحل الشرقي، وعدد من كبار مسؤولي الدولة والمؤسسة والضيوف من خارج المملكة، إضافة إلى مشاركة أكثر من 33 خبيرا محليا وعالميا في قطاع المياه والكهرباء.
    وعن أزمة المياه في مدينة جدة قال الوزير إن الوزارة اتخذت العديد من الحلول المؤقتة لحل أزمة المياه في مدينة جدة، وذلك بإنشاء بارجة طاقتها 50 ألف متر مكعب وستبدأ خلال ثلاثة أشهر من الآن، وستساعد على حل الأزمة حتى يتم الانتهاء من محطة الشعيبة في مرحلتها الثالثة، والتي ستغذي مكة وجدة والطائف، وسيكون إنتاج البارجة ما يزيد على مليون متر مكعب.
    وبين الحصين أن مدة إيجار البارجة مدة عامين ونصف حتى يتم الانتهاء من مشروع الشعيبة وفي حال الانتهاء من المشروع سيتم الاستفادة من البارجة في تغطية احتياج منطقة الشقيق.
    وأضاف أنه خلال العامين المقبلين سيتم تغطية المنطقة الشرقية بالمياه المحلاة وذلك بعد الانتهاء من مشروع شركة مرافق في مدينة الجبيل بطاقة إنتاجية تبلغ 800 ألف متر مكعب من المياه المحلاة و2500 ميجا واط من الطاقة الكهربائية وسيتم تغذية مدينة الجبيل الصناعية بنحو 300 ألف متر مكعب على أن يتم تحويل الكمية المتبقية والمقدرة بنحو 500 ألف متر مكعب إلى المؤسسة العامة لتحلية المياه لمدينة الدمام والخبر والقطيف والمحافظات المجاورة لها، مشيرا إلى أنه ستضاعف كمية المياه الموزعة إلى أكثر من مرة وستبلغ الكمية الإجمالية بين المحطة الجديدة وبين محطتي الخبر الثانية والثالثة قرابة المليون متر مكعب، إضافة إلى مياه الخلط الجوفية.
    وقال وزير المياه والكهرباء ستكون هذه الانطلاقة نهاية المعاناة لجميع المستفيدين من ناحية الكم والكيف، كما ستكون كافية إلى عام 1440هـ، وسيتحدد هذا مع الحملة التي تقودها الوزارة بترشيد الاستهلاك، حيث مازالت المملكة هي الأولى في كمية الاستهلاك على مستوى دول الخليج ومع الجهود المبذولة من قبل الوزارة للحد من الإهدار في المياه الموزعة للمنازل والتي تقدر بنحو المليون متر مكعب يومياً قبل وصولها للمستهلك بسبب التسربات في داخل الشبكة، إضافة إلى التسربات داخل المنازل.
    وعن مشروع الربط الكهربائي والمائي بين دول مجلس الخليج قال الحصين: إن المشروع لا يزال قيد الدراسة ولم يتخذ به أي قرار حتى الآن، أما عن الربط الكهربائي فالعمل مستمر عليه وفي نهاية عام 2008 سيتم الربط الفعلي في المرحلة الأولى على الأقل، والتي تربط بين دول المملكة، الكويت، قطر، والبحرين على أن تتم المرحلة الثانية بربط الإمارات وعمان، كما سيتم الربط النهائي في نهاية عام 2009.
    وأوضح الحصين أن وزارة المياه والكهرباء أجرت دراسات ميدانية على مستويات الاستهلاك الحالية للمياه، وخلصت إلى أن معدلات الاستهلاك للمواطن السعودي من أعلى المعدلات على مستوى العالم، حيث تبلغ أكثر من 250 لترا لكل مواطن في اليوم، فأطلقت الوزارة الحملة الوطنية لترشيد استهلاك المياه وقامت الجهات المسؤولة عن هذه الحملة بتوفير 23 مليون حقيبة لترشيد الاستهلاك وزعت في جميع المدن والمناطق. وقد أدت هذه السياسة إلى خفض ملحوظ في نسب الاستهلاك اليومي فقد انخفضت نسبة الاستهلاك إلى نحو30 في المائة عن مستواها السابق وبذلك تكون هذه الحملة قد حققت النتائج المتوقعة من تبنيها.
    من جانب آخر، قال فهيد بن فهد الشريف محافظ المؤسسة العامة لتحلية المياه، إن المؤسسة بدأت بالتحول التدريجي المنظم والمنضبط للعمل بالأسلوب التجاري للشركات تمهيداً لمرحلة التحول النهائي، مشيدا بدور معهد المؤسسة لأبحاث التحلية في مجال الأبحاث والتطوير ومعالجة المشكلات الفنية، مضيفا أنه تم توقيع اتفاقية التعاون البحثي مع مركز إعادة استخدام المياه الياباني للتعاون في مجال أبحاث مرشحات النانو واستخداماتها في عمليات التحلية الحرارية والتي تعمل بنظام التبخير المتعدد التأثير، وسيتيح استخدام هذا النظام على تخفيض ملحوظ في تكلفة إنتاج المياه المحلاة.
    كما وقع المعهد، أيضا، اتفاقية بحثية مع شركة أرامكو السعودية للتعاون البحثي لتطوير صناعة التحلية وتبادل المعلومات الفنية، وجرى توقيع اتفاقية بحثية مع هيئة المرافق السنغافورية لإقامة مشاريع بحثية مشتركة تخدم تقنيات التحلية، كما أنه جار الآن إعداد مذكرة تفاهم مع إحدى أهم شركات صناعة الأغشية في العالم بغرض تطوير وتحسين أداء أغشية النانو، إلى جانب القيام حالياً بمباحثات لإبرام اتفاقيات ومذكرات تفاهم مع مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية وجامعة الفيصل وغيرها.
    وتناولت الجلسات العلمية للندوة عددا من المحاور في مجال تحلية المياه المالحة كخيار استراتيجي لمياه الشرب في المملكة وتجارب دول مجلس التعاون في مجال تخصيص قطاع المياه والكهرباء، إضافة إلى بعض المواضيع الفنية التي تخص قطاع المياه والكهرباء وتجارب وخبرات الخبراء والمسؤولين، حيث استعرض الخبراء آخر الخبرات والتقنيات الحديثة في قطاع المياه والكهرباء وصناعة التحلية.







    الرياض: لجنة الاتحاد الجمركي تناقش معطيات السوق الخليجية المشتركة

    - "الاقتصادية" من دبي - 28/12/1428هـ
    تعقد الهيئة الاتحادية للجمارك في الإمارات اليوم الأحد اجتماعا تنسيقيا مع ممثلي وزارتي الاقتصاد والمالية وإدارات الجمارك المحلية لمناقشة القضايا المطروحة على جدول أعمال الاجتماع الثاني والأربعين للجنة الاتحاد الجمركي المقرر عقده في الرياض في الفترة من 28 و30 كانون الثاني (يناير) الجاري.
    وقال سعيد بن خليفة المري، نائب المدير العام للهيئة الاتحادية للجمارك، إن الاجتماع التنسيقي يهدف إلى التعرف على رؤى الوزارات والهيئات المحلية المعنية حول القضايا المطروحة على جدول أعمال اجتماع لجنة الاتحاد الجمركي، الذي يعد أول اجتماع لها في ظل تطبيق السوق الخليجية المشتركة خلال كانون الثاني (يناير) الجاري.
    وأوضح أن الموضوعات المطروحة على أجندة اجتماع لجنة الاتحاد الجمركي تتضمن مناقشة العقبات التي تعترض تنفيذ الاتحاد الجمركي لدول المجلس، ورسوم الخدمات التي تستوفى في المنافذ الجمركية البينية، وتقرير اللجنة الإحصائية في دول المجلس عن التجارة البينية بين الدول الأعضاء في المجلس والعالم الخارجي.
    كما يتضمن أيضا مناقشة مذكرة الأمانة العامة حول تصنيف السلع المقيدة والممنوعة، ومذكرة الأمانة بشأن اتفاقية جامعة الدول العربية لتبادل الإعفاء من الضرائب والرسوم الجمركية على نشاطات ومعدات مؤسسات النقل الجوي العربية، إضافة إلى التزامات وعمان تجاه منظمة التجارة العالمية، وطلب الإمارات إعفاء اللؤلؤ والأحجار الكريمة من الرسوم الجمركية. وكذلك مذكرة الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية حول مبادرة الإمارات لإزالة الرسوم الجمركية عن بعض المواد الخام الأولية غير الزراعية في إطار منظمة التجارة العالمية.
    وذكر المري أن الهيئة الاتحادية للجمارك الإماراتية أقرت منذ فترة آلية عمل جديدة لتعزيز مشاركتها في اجتماعات لجنة الاتحاد الجمركي الخليجي، تتضمن عقد اجتماعات تنسيقية مع الوزارات والإدارات الجمركية المحلية والهيئات المعنية بالقضايا المطروحة على جدول أعمال اللجنة الخليجية، وذلك قبيل اجتماعات لجنة الاتحاد الجمركي لمعرفة آراء الجهات والمؤسسات المحلية حول القضايا المطروحة وتنسيق المواقف حولها .
    وأضاف أن الاجتماع يسعى أيضا إلى الوقوف على نوعية الدعم المطلوب من قبل الهيئة الاتحادية للجمارك تجاه الإدارات المحلية، خاصة فيما يتعلق بقضايا التدريب وتعزيز كفاءة العاملين في المنافذ الجمركية المختلفة، فضلا عن التأكيد على حرص الهيئة على أن تتوافق المصالح العليا للدولة مع مصالح الإمارات المختلفة في ضوء الالتزامات الدولية للإمارات لزيادة الثقة بالصورة المشرفة للدولة كعضو فاعل في المجتمع الدولي.

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:57 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 9 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 29
    آخر مشاركة: 01-11-2007, 11:43 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 29 / 7 / 1428هـ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 12-08-2007, 12:24 PM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 14/2/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 04-03-2007, 10:20 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 23/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 36
    آخر مشاركة: 11-02-2007, 01:32 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا