إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 28

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    «شركات المضاربة» تظهر رغبة قوية للارتفاع مستغلة فتور «القياديات»
    بعد أن سجلت 4 منها النسبة العليا أحداها بقيمة تداول بلغت 11.5 مليون دولار فقط


    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    الرياض: جار الله الجار الله
    أظهرت أسهم الشركات الصغيرة والتي توصف بالمضاربية، رغبة شديدة للارتفاع، والتي انطفأ نورها خلال الفترة الماضية، بعد أن انصب اهتمام السيولة على أسهم الشركات القوية ماليا، لتتصدر أسهم هذه الشركات ارتفاعات السوق، وخصوصا في القطاع الزراعي الذي ودع تعاملات أمس بإغلاق أسهم 3 شركات منه على النسبة القصوى. وجاء ذلك بعد ظهور الفتور على حركة أسهم الشركات القيادية والتي افتتحت به تعاملاتها أمس، لتتوجه الأنظار إلى أسهم الشركات المضاربية التي اشتعلت في وجه السيولة من خلال تسجيل ارتفاعات غابت عنها لفترة طويلة، الأمر الذي أبهج صغار المتعاملين، والذين طال انتظارهم لمثل أسهم هذه الشركات.
    إلا أن قيمة الأسهم المتداولة وكمياتها في أسهم بعض هذه الشركات، لا يدعو إلى الإفراط بالتفاؤل، خصوصا بعد أن التصقت أسهم شركة الأسماك بالنسبة العليا، بقيمة تداول ضئيلة، حيث تم تداول أسهم الشركة بما قيمته 43.1 مليون ريال (11.5 مليون دولار) فقط، مما يوحي بضعف مفتعل الحركة لهذه النوعية من الأسهم. أمام ذلك أشار لـ«الشرق الأوسط» محمد عبد السميع محلل استثمارات أول في شركة رنا للاستثمارات، أن سوق الأسهم السعودية تسير بالاتجاه الإيجابي، مدعومة بتوجه أنظار المستثمرين لهذه السوق التي تحتوي على أسهم شركات ذات قوائم مالية قوية، والذي هو نتيجة للأداء الاقتصادي الجيد الذي تعيشه البلاد.
    ويؤكد عبد السميع على أن التوقعات الإيجابية التي تدور حول نتائج الشركات القيادية للربع الرابع من 2007 أو على الأقل الربع الأول من 2008، تدعم استمرار الأداء المتفائل للمؤشر العام، بعد أن انشغلت السوق بهذا النوع من الأسهم خلال الفترة الماضية، خصوصا في قطاعي الصناعة والبنوك. ويرى أن هذا الانشغال بأسهم الشركات الواعدة استثماريا، دفع التداول على أسهم الشركات المضاربية في تناقص مستمر، مشيرا إلى أن ما حدث في تعاملات أمس من توجه لهذا النوع من الشركات عبارة عن أمر عرضي ووقتي، كرغبة من المضاربين لاستغلال الخمول الذي طرأ على أسهم الشركات القيادية لتحريك أسهم شركات المضاربة.
    ويستدل عبد السميع على أن الحركة تمثل سلوكا وقتيا على قطاعات المضاربة، بانخفاض كميات التداول على هذه القطاعات، بالإضافة إلى أن أسهم بعض الشركات التي أغلقت على النسبة القصوى كانت باستهلاك قيمة قليلة جدا، مفيدا أن هذه الصفات دليل على أن هذا التحرك لا يعكس الاتجاه الفعلي لمثل هذه الأسهم.
    وأفاد عبد السميع أن السوق بشكل عام تتجه إلى الحركة التصاعدية، التي توصل المؤشر العام لبلوغ مستويات عالية تتمثل في المنطقة بين 13 ألفا إلى 13400 نقطة، إلا أن المحلل يؤكد على ضرورة اختراق المؤشر العام لمستويات المقاومة الممتدة من 11700 إلى 11750 نقطة، لتطبيق هذا السيناريو ـ حسب توقعه ـ.
    وأبان أنه لن يتعرض السوق لنزول قوي في حال فشل المؤشر العام في تجاوز المقاومة المذكورة، لوجود مستويات دعم جيدة تتمثل في مستوى 10700 و10100 نقطة كأقصى حد. من ناحيته أوضح لـ«الشرق الأوسط» صالح السديري محلل فني، أن المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية بدأ يتخذ المسار الجانبي منذ تعاملات أول من أمس، مفيدا توقعه استمرار هذا التوجه بانتظار إعلان نتائج الشركات المهمة في السوق، ليكمل المؤشر العام طريقه الصاعد إلى مستويات عليا.







    لبنان: بورصة بيروت تقفز 6% وسط تفاؤل بالمبادرة العربية لإنهاء الأزمة السياسية
    جني أرباح يعصف ببورصة دبي وعُمان.. وارتفاع قوي في قطر


    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    * الأسهم الاماراتية: انخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع امس بنسبة 0.16% ليغلق على مستوى 6.262.29 نقطة.
    وشهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 1.40 مليار درهم لتصل إلى 858.36 مليار درهم. وفيما تراجع المؤشر القياسي لسوق دبي المالي 45 نقطة بسبب عمليات جني ارباح، تابع سوق ابوظبي تقدمه بقيادة دانة غاز وآبار اساسا مع حجم تعاملات قوي بلغت قيمتها 3.5 مليار درهم. وفي دبي التي تراجع حجم تعاملات السوق فيها الى 2.9 مليار درهم مقابل اكثر من 4 مليارات درهم يوم الاحد، تصدر سهم العربية للطيران قائمة الشركات الاكثر نشاطا بالكمية بتداول اكثر من 98 مليون سهم. وتراجع سعر السهم فلسين بنسبة اقل من 1% بقليل الى 2.05 درهم. وشهد سهم شركة التأمين سلامة تعاملات مكثفة بحجم 71 مليون سهم الا انه اغلق دون تغيير مستقرا عند مستوى 4.05 درهم. وطالت عمليات جني الارباح ايضا سهم اعمار الذي خسر امس 20 فلسا ليستقر عند 15.40 درهم بعد تداول اكثر من 42 مليون سهم. وقد تم تداول ما يقارب 1.63 مليار سهم في الاسواق الاماراتية بقيمة إجمالية بلغت 6.55 مليار درهم من خلال 29.126 صفقة. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 68 من أصل 120 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 29 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 33 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
    * الأسهم الكويتية: تراجعت السوق الكويتية خلال الساعة الأولى من وقت التداولات لتعاود الارتفاع والتحرك لفترة طويلة ضمن حدود ضيقة بالمنطقة الخضراء وتأتي اللحظة الأخيرة لتعزز من مكاسب السوق التي أنهى مؤشرها تداولاته عند مستوى 12843.8 نقطة كاسبا بواقع 62.4 نقطة أو ما نسبته 0.49 %. ودعمت كافة الأسهم القيادية من ارتفاعات السوق وعلى رأسها سهم زين الذي كسب بواقع 60 فلسا. وحافظت السوق على مستويات قوية للسيولة، حيث قام المستثمرون بتناقل ملكية 408.8 مليون سهم بقيمة 186.9 مليون دينار كويتي نفذت من خلال 11245 صفقة.
    * الأسهم القطرية: بأداء منقطع النظير لغالبية الأسهم القيادية وفي مقدمتها سهما صناعات قطر وكيوتل وبمشاركة كافة الأسهم النشطة مع دخول محافظ أجنبية لتتدفق سيولة شرائية جديدة، ارتفعت السوق القطرية في نهاية تداولاتها لجلسة يوم أمس بقوة لتضيف لمؤشرها العام الذي استقر عند مستوى 10068.14 نقطة بواقع 296.16 نقطة أو ما نسبته 3.03 %، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 17.7 مليون سهم بقيمة 959 مليون ريال قطري نفذت من خلال 10352 صفقة. وارتفعت أسعار أسهم 28 شركة مقابل تراجع لأسعار أسهم 8 شركات واستقرار لأسعار أسهم شركتين.
    * الأسهم البحرينية: اختتمت السوق البحرينية تداولاتها لجلسة يوم أمس كاسبة بواقع 11.39 نقطة أو ما نسبته 0.41% ليستقر مؤشرها العام عند مستوى 2793.45 نقطة، وبدعم من غالبية قطاعات السوق وعلى رأسها الخدمات، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 3.1 مليون سهم بقيمة 1.17 مليون دينار بحريني. وعلى الصعيد القطاعي ارتفع قطاع الخدمات بواقع 43.10 نقطة وتصدر القطاعات المرتفعة تلاه قطاع الفنادق والسياحة بواقع 13.44 نقطة، في المقابل أظهرت الجلسة تراجعا وحيدا كان من نصيب التأمين الذي فقد بواقع 13.01 نقطة، في حين اقفل القطاع الصناعي على ثبات.
    * الأسهم العمانية: بعد ارتفاعات قوية جدا ومتواصلة للسوق العمانية على مدى ست جلسات متتالية ارتفع معها المؤشر بحدود 929 نقطة، تتراجع السوق في جلسة يوم أمس كحركة تصحيحية وجني أرباح طبيعية وضرورية للسوق لتعاود انطلاقتها من جديد، كما أنها كانت منتظرة ومتوقعة من قبل بعض المتعاملين والمستثمرين على حد سواء، حيث خسرت السوق بواقع 223.3 نقطة أو ما نسبته 2.270 % ليستقر مؤشرها العام عند مستوى 9630.720 نقطة، وضغطت جميع قطاعات السوق على المؤشر للانحدار بقيادة قطاع الصناعة بعد تراجع غالبية أسهمه، وقام المستثمرون بتناقل ملكية 28.1 مليون سهم بقيمة 22.4 مليون ريال عماني نفذت من خلال 5058 صفقة، وارتفعت أسعار أسهم 20 شركة مقابل تراجع لأسعار أسهم 33 شركة واستقرار لأسعار أسهم 15 شركة .
    * الأسهم الاردنية: واصلت البورصة الاردنية تحقيق مؤشرات ايجابية سواء لجهة الرقم القياسي العام أم لجهة أحجام التداول التي تجاوزت 100 مليون دينار، ما يؤكد توفر مستويات سيولة مريحة.
    وارتفع الرقم القياسي العام الذي يقيس اداء 100 شركة ممثلة لكافة قطاعات السوق الى 8022 نقطة بارتفاع نسبته 0.68 بالمائة مقابل 7967 نقطة ليوم التداول السابق فيما ارتفع الرقم القياسي المرجح بالاسهم الحرة المتاحة للتداول الى 3889 نقطة بنسبة 0.26 بالمائة. ولدى مقارنة أسعار الإغلاق للشركات المتداولة اسهمها والبالغ عددها 169 شركة مع إغلاقاتها السابقة فقد أظهرت 48 شركة ارتفاعا في أسعار أسهمها بينما انخفضت اسعار اسهم 111 شركة استقرت اسعار اسهم 10 شركات اخرى.
    * الأسهم اللبنانية: عوضت بورصة بيروت كامل خسائرها المحققة في الاسبوع الاول من السنة الجديدة، بدفع من طلب قوي على الاسهم والاوراق اللبنانية من مصادر داخلية وخارجية. وقد اشارت وكالة رويترز أن مؤشر بلوم للاسهم اللبنانية أغلق مرتفعا ستة بالمائة امس الاثنين يقوده سهم شركة سوليدير وسط آمال بأن تنهي خطة عربية الازمة السياسية في لبنان. وأنهى المؤشر معاملات أمس على 1541.08 نقطة ارتفاعا من 1454.34 نقطة يوم الجمعة بعد معاملات بلغت قيمتها 10.3 مليون دولار ارتفاعا من 2.1 مليون. ولاحظ متعاملون ووسطاء في السوق امس إتمام عمليات شراء عند المستويات المرتفعة للاسهم بعد بروز معطيات طلب شديد في السوق غير الرسمية خلال عطلة نهاية الاسبوع تركز خصوصا على اسهم شركة سوليدير.
    واكد رؤساء غرف قطع وخزينة في العديد من المصارف اللبنانية لـ«الشرق الاوسط» ان موجة الطلب ارتفعت تباعا خلال ساعات التداول واستمرت على وتيرتها عند الاقفال مع تسجيل اتمام عمليات متتالية بالاسعار المعروضة بدون تردد ما ينبئ بارتفاعات اضافية خلال الايام المقبلة. ولامست اسعار سهم سوليدير عتبة 25 دولارا اميركيا مع تداول نحو 400 الف سهم لتقفل على 24.19 دولار بزيادة نسبتها 12.87 في المائة. وانسحب الامر ذاته على اسهم بنك بيبلوس فارتفعت أسهمه العادية بنسبة 10 في المائة لتصل الى 2.31 دولارين واسهم بنك لبنان والمهجر بنسبة 5.38 في المائة لتقفل على 92 دولارا.
    وبلغ مجموع الاسهم المتداولة في البورصة امس 565.55 الف سهم بقيمة 10.25 مليون دولار. اما القيمة الترسملية الاجمالية فارتفعت الى 11.16 مليار دولار. فيما بلغ مجموع تداولات الاسبوع الماضي بكامله 607 آلاف اسهم بقيمة 12.36 مليون دولار. وتراجعت القيمة الترسملية الاجمالية الى نحو 10.5 مليارات دولار. وترجح اوساط المتعاملين والخبراء اتضاح المسار الفعلي للبورصة والاسعار المالية خلال الايام القليلة المقبلة في ضوء ما ستسفر عنه مشاورات الامين العام للجامعة العربية عمر موسى مع الاطراف اللبنانية.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    «زين» السعودية تلمح إلى رفع نسبة الطرح العام الأولي لأكثر من 40%
    أبرمت عقد تنفيذ شبكتها للرخصة الثالثة مع «نوكيا» بقيمة مليار دولار



    الرياض: عبد المحسن المرشد
    أعلنت شركة الاتصالات المتنقلة السعودية (زين) المشغل الثالث للجوال في السعودية أن العام الحالي سيكون موعدا لبدء خدماتها التجارية للهاتف المتنقل الصوتي وخدمات البيانات، في الوقت الذي لمّحت فيه إلى فرصة منح المساهمين في الاكتتاب العام في أسهمها أكثر من الحصة المقررة 40 في المائة مرشحة. وذكر مروان الأحمد، الرئيس التنفيذي لشركة «زين» السعودية في تصريحات صحافية أطلقها أمس، أن الطرح العام الأولي ربما يرتفع أكثر من النسبة المقررة نظرا لان الحكومة السعودية تشجع على مشاركة أوسع نطاقا دون الإشارة إلى وجود إشكالية أو انسحاب لأحد المساهمين الكبار المتمثل في مؤسسة حكومية سعودية عملاقة. من جانب آخر، أبرم الأحمدي عقدا مع شركة «نوكيا سيمنز نيت ويركس» بقيمة 3.7 مليار ريال (مليار دولار) يستمر لـ 3 سنوات توفر فيه شركة «نوكيا» خدمات شبكة الهواتف الجوالة من الجيلين الثاني والثالث في السعودية.
    يشار إلى ان «زين» فازت خلال العام الماضي بالرخصة الثالثة لتقديم خدمات الهاتف الجوال في المملكة، بعد أن كان العطاء الذي تقدم به التحالف الذي تقوده «زين» الكويتية الأعلى من بين العطاءات المقدمة، حيث بلغ 22.9 مليار ريال (6.1 مليار دولار) بعد تنافسها مع 9 اتحادات أخرى. ويبلغ رأسمال الشركة 14 مليار ريال (3.7 مليار دولار) مقسمة على 1400 مليون سهم سيتم طرح 40 في المائة منها أو ما يعادل 560 مليون سهم في اكتتاب عام، فيما يتوقع أن تزيد النسبة المطروحة للأفراد.
    وبحسب الأحمدي فإن المشروع يعمل على تطوير معايير الاتصالات المستقبلية في السعودية ودول المنطقة خاصة مع تزايد أهمية تبادل المعلومات في مسار الاقتصادات النامية في المنطقة والتي تؤكد توفير خدمات اتصالات بجودة عالية للشركات والأفراد. وكشف الرئيس التنفيذي لـ«زين» أن شركته ستبدأ خدماتها التجارية للهاتف المتنقل الصوتي وخدمات البيانات في السعودية خلال العام 2008، مبينا أن هذا العقد يجعل «نوكيا» توفر مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات تشتمل على الشبكة الأساسية والاتصالات اللاسلكية والبرمجيات والتطبيقات والخدمات المدارة.
    وأشار الأحمدي في الوقت نفسه إلى أن عقد الخدمات المدارة سيكون على 5 سنوات من مركز رعاية عمليات مخصص للشبكة المحلية، كما يشمل العقد تخطيط الشبكة والتطبيق وإدارة المشروع ودمج الأنظمة وإدارة الخطط والصيانة للبائعين المتعددين والخدمات الميدانية وتعزيز الشبكة لمواقع المحطات القاعدية.
    وأضاف أن «زين» تغطي 6 دول في الشرق الأوسط، ستكون السعودية هي السابعة، إضافة إلى 15 دولة افريقية، تضم أكثر من 15 ألف موظف تعمل على خدمة أكثر من 42 مليون عميل.







    تراجع النفط جراء مخاوف بشأن الاقتصاد الأميركي وتحسن الدولار
    فيما أكد وزير البترول الإماراتي أن ارتفاع أسعاره يرجع إلى التوترات السياسية الدولية


    نيويورك ـ لندن:«الشرق الأوسط»
    تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام الأميركي أكثر من دولارين أمس حيث طغى ارتفاع درجات الحرارة في شمال شرقي الولايات المتحدة وقلق بشأن الإقتصاد الاميركي وتحسن الدولار على المخاوف من مواجهة وقعت بين زوارق للحرس الثوري الايراني والبحرية الاميركية يوم السبت الماضي.
    وهبط سعر الخام تسليم فبراير (شباط) في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) 2.64 دولار أي ما يعادل 2.7 في المائة مسجلا 95.27 دولار للبرميل بعد تداوله في نطاق 95.10 الى 98.40 دولار.
    بدوره انخفض مزيج برنت الخام في لندن 47 سنتا الى 96.32 دولار للبرميل أمس .
    وجرى تداول الخام في نايمكس عند مستوى قياسي مرتفع بلغ 100.09 دولار الخميس الماضي.
    من جهة أخرى قال وزير البترول بدولة الامارات العربية المتحدة محمد الهاملي امس ان ارتفاع أسعار النفط يرجع الى التوترات السياسية الدولية وليس قوى العرض والطلب.
    ونقلت وكالة انباء الامارات (وام) عن الهاملي قوله ان اوبك تراقب الاسواق بعد وصول الاسعار الى 100 دولار للبرميل الاسبوع الماضي.
    وقال الهاملي ان «اوبك» ملتزمة بضمان توفير امدادات كافية من النفط وأسعار عادلة.
    وفي تحليله لتطورات سوق النفط العالمية قال جيرارد بورج المحلل في «ناشيونال بنك اوف استراليا» لرويترز «من الواضح أن المخاوف بشأن الاقتصاد الاميركي تضغط نوعا على أسعار النفط. وبعض المتعاملين في السوق يستغلون هذه الفرصة لجني أرباح».
    وذكر بورج أن مناقشات «اوبك» في مطلع الاسبوع لم تعط اشارة واضحة عن التحرك المحتمل للمنظمة في اجتماعها المقبل. وثمة توقعات متنامية بان المنظمة سترفع الانتاج لكبح جماح الاسعار.
    وأول من أمس (الاحد) قال وزير البترول السعودي علي النعيمي ان الارتفاع في أسعار النفط الى مستوى قياسي كان محكوما بقوى السوق ولكنه رفض التعليق على ما ستقرره «اوبك» في اجتماعها المقبل في الاول من فبراير (شباط) في فيينا. ويوم السبت توقع رئيس «اوبك» شكيب خليل أن تواصل أسعار النفط الارتفاع في الربع الاول من العام الجاري قبل ان تستقر في الربع الثاني. وقال شكيب ان الاجتماع المقبل سيدرس عن كثب توقعات النمو الاقتصادي العالمي وبصفة خاصة في الولايات المتحدة التي اضيرت بشدة من أزمة قطاع الرهن العقاري.
    واتفقت «اوبك» في اجتماعها الاخير في ديسمبر (كانون الاول) على بقاء مستوى الانتاج دون تغيير، وذكرت ان الدول المصدرة للنفط ليس بوسعها عمل الكثير لتهدئة الاسعار وأن الامدادات في الاسواق العالمية كافية.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    الرياض تفصح عن تقنيات جديدة في استكشاف النفط والغاز لأول مرة
    من بينها «الآبار الذكية» وقراءة باطن الأرض عن بعد كيلو متر


    الرياض: محمد الحميدي
    شهدت العاصمة السعودية الرياض أمس الكشف عن تقنيات جديدة في صناعة استكشاف واستخراج طاقة النفط والغاز من باطن الأرض لأول مرة. إذ أفصح الملتقى السعودي لتقنيات استكشاف وإنتاج النفط والغاز الطبيعي الذي يختتم أعماله اليوم عن وصول الأبحاث والمعامل إلى ابتكارات جديدة يفصح عنها للمرة الأولى من بينها ما يطلق عليه «الآبار الذكية» وتقنية أخرى تمّكن من اكتشاف النفط عن بعد 1000 متر (كيلومتر واحد).
    وتدرك السعودية أن من شأن الاكتشافات الجديدة أن تسهم في تلبية الطموحات في البحث والتطوير في مجال استخراج النفط والغاز الطبيعي على اعتبار أن تطوير تقنيات الاستكشاف يعني إيجاد كميات إضافية من ثروة النفط والغاز الطبيعي التي ستضيف سنوات عديدة من الإنتاج لخدمة الأجيال المقبلة.
    وتأتي هذه الاكتشافات الجديدة المعلنة في وقت أكدت فيه الحكومة السعودية دعمها الكبير لمراكز ومعاهد الأبحاث المتخصصة في الصناعة النفطية والاستكشافات المتعلقة بالطاقة والغاز كان من بينها إطلاق جامعة متخصصة هي جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية غربي البلاد، وبدء العمل في مركز دراسات وأبحاث الطاقة والبترول بجانب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن إضافة إلى أقسام النفط والهندسة المتعلقة بالطاقة في جامعات السعودية المختلفة ومركز البحوث والتطوير التابع لشركة «أرامكو» السعودية.
    وقدم الملتقى السعودي لتقنيات استكشاف وإنتاج البترول والغاز الطبيعي عددا من أوراق العمل العلمية المتعلقة بمناقشة أحدث التقنيات التي يمكن استخدامها في مجال الاستكشاف والإنتاج والتي تهدف إلى مساعدة المهندسين على فهم هندسة انسياب النفط والغاز وتعطيهم إمكانية لزيادة الإنتاج بشكل أفضل. ومن أهم ما عرض للتقنيات التي من المؤمل أن يتم تطبيقها في مجال استكشاف وإنتاج النفط والغاز جلسة علمية تحدثت عما يطلق عليها «الآبار الذكية»، ويمثل هذا الابتكار آلية تمكن البئر من جمع معلومات عن نفسه وثم تحليلها تحليلا فنيا ومنطقيا متوائما مع طبيعة الظروف المحيطة فيه يليها مرحلة حل المشكلة بنفسه. وعرضت بعض الأوراق العلمية المطروحة مشروع تقنية «القراءة عن بعد» حيث يتم تطوير تقنيات مستقبلية جديدة تعطي قراءة عن محتويات الآبار على مسافة تصل بين 500 و 1000 متر عن حفرة البئر، إذ أن التقنيات المطبقة في الوقت الحاضر تعطي تحاليل لآبار النفط والغاز على بعد 2 إلى 3 أمتار عن البئر نفسها.







    أخبار الشركات

    «جرير» ترفع أرباحها السنوية بـ13.4 %
    * أعلنت شركة جرير للتسويق أن النتائج التقديرية للشركة لـ2007 أسفرت عن ارتفاع صافي الأرباح بنسبة 13.4 في المائة، لتصل إلى 276 مليون ريال (73.6 مليون دولار) مقارنة بمبلغ 243 مليون ريال (64.8 مليون دولار) لـ2006. كما بلغ ربح السهم9.2 ريال مقابل 8.11 ريال لـ2006. وبلغت الأرباح التشغيلية 275 مليون ريال مقابل 242.1 مليون ريال عن العام الذي سبقه بزيادة قدرها 13.6 في المائة. كما حققت الشركة أرباحاً صافية تقديرية عن الربع الرابع قدرها 54 مليون ريال مقابل 42.5 مليون ريال عن الربع الرابع من 2006 بزيادة قدرها 27 في المائة. فيما بلغت مبيعات الشركة التقديرية عن الربع الرابع من العام الماضي 440 مليون ريال مقابل 348 مليون ريال عن الربع الرابع من 2006 بزيادة قدرها 26 في المائة. «غاز الشرق» تبدأ إنتاجها في الربع الرابع من العام الجاري
    * كشفت الشركة السعودية لصناعة الورق، أن شركة غاز الشرق المحدودة والتي تملك 26 في المائة منها، ستبدأ إنتاجها في الربع الرابع من هذا العام. حيث أوضحت الشركة أن بداية إنتاج «غاز الشرق» سيساهم في خفض أسعار الطاقة المستخدمة في مصانع «صناعة الورق» بنسبة 50 في المائة، بما يعادل 5 مليون ريال سنويا، مما سيساهم في خفض الأجور التشغيلية. يذكر أن «صناعة الورق» مولت نصيبها في «غاز الشرق» ذاتياً من أرباح الشركة، متوقعة أن تحقق الشركة السعودية لصناعة الورق أرباحاً جيدة من جراء مساهمتها في هذا المشروع وذلك لازدياد الطلب تدريجياً على استخدام الغاز الطبيعي في المصانع.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    ضغوط على "القياديات" وغلبة للمضاربات والزراعة الرابح الأكبر
    مبيعات محدودة لجني الأرباح تفقد مؤشر السوق 50 نقطة


    أبها: محمود مشارقة

    تسببت ضغوط بيع على أسهم شركات قيادية منتقاة في تراجع مؤشر السوق السعودية 50 نقطة أمس ليقفل على 11661 نقطة.
    وطال الهبوط مؤشرات 6 قطاعات في السوق مقابل صحوة لقطاع الزراعة الصاعد 5.99% والأسمنت 0.41%.
    ووصف متعاملون ما حدث في السوق بالطبيعي وأنه فرصة لالتقاط الأسهم القيادية لأنفاسها بعد ارتفاعاتها المثيرة منذ بداية الأسبوع.
    وقالوا إن السوق تعرضت لجني أرباح محدود لا أكثر، مشيرين إلى أن حالة التفاؤل مازالت قائمة بشأن نتائج أرباح الشركات عن الربع الرابع من العام الماضي، ومن المتوقع استمرار حالة التذبذب للمؤشر حتى نهاية موسم إعلانات الأرباح.
    وتذبذب المؤشر أمس في نطاق 224 نقطة بين أعلى وأدنى مستوى سجله فيما جرى تداول 348.9 مليون سهم عبر 266 ألف صفقة.
    وضخ المستثمرون سيولة قيمتها 15.8 مليار ريال في السوق، في الوقت الذي انخفضت فيه أسعار أسهم 41 شركة مقابل ارتفاع أسهم 57 شركة بعضها شركات صغيرة ذات طبيعة مضاربية سجلت صعوداً قارب النسبة لاقصوى، لكن دون تأثير على قيمة المؤشر العام للسوق، الذي تحدد "القياديات" مساره دوماً بالنظر إلى قيمتها السوقية العالية.
    وكانت أبرز الأسهم القيادية المتراجعة سابك بنسبة 51.61% والراجحي 0.91% وكيان السعودية 1.75% والسعودي الهولندي 4.3% وإعمار 4% وكهرباء السعودية 3.27%.







    لا علاقة لها بتعليق اسم الشركة في التداول
    دعوى "بيشة" المرفوضة ضد هيئة السوق تخص غرامات مالية


    الرياض: شجاع الوازعي

    قال مصدر مطلع في هيئة السوق المالية أمس إن الدعوى التي قدمتها مؤخرا شركة بيشة للتنمية الزراعية إلى ديوان المظالم ضد الهيئة تتعلق بقرارات صدرت ضد الشركة حيال مخالفتها نظام السوق المالية ولوائحه التنفيذية، وليست بسبب تعليق أسهم الشركة عن التداول.
    وأوضح المصدر ( فضل عدم ذكر اسمه) لـ "الوطن" أن هذه القرارات صدرت قبل أكثر من عام ونصف العام وتضمنت فرض غرامات بحق "بيشة" دون أن يفصح عن حجم هذه الغرامات.
    وقال :"تم رفض الدعوى من ديوان المظالم والقضية بالنسبة لهيئة السوق المالية انتهت، ما لم يصدر أي قرار لإعادة النظر فيها للتدقيق خصوصا وأنه يحق للشركة رفع مذكرة اعتراض والتدقيق على الحكم الابتدائي الصادر خلال شهر من تاريخه".
    وأكد المصدر أن الدعوى التي تمت المرافعة عليها بين هيئة السوق والشركة لـ 6 جلسات رفضت من "المظالم" لعدم الاختصاص، موضحا ً أن اللجنة الاستئنافية لمنازعات الأوراق المالية تم تعيينها من قبل مجلس الوزراء ولم تعين بواسطة هيئة السوق المالية كما أشيع، وتضم هذه اللجنة ثلاثة أعضاء وهم: هيئة الخبراء، ووزارات المالية، والتجارة، والصناعة.
    يذكر أن شركة "بيشة" للتنمية الزراعية أكدت في وقت سابق لـ"الوطن" أنها تنوي تقديم مذكرة اعتراض على الحكم الصادر من قبل ديوان المظالم خلال شهر من تاريخه ومطالبتها باختصاص ديوان المظالم بالدعوى المرفوعة.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    تغطية اكتتاب "بترو رابغ" تتجاوز 100% في 3 أيام


    جدة: مشاري الوهبي

    أكدت مصادر مالية موثوقة في سوق الأسهم السعودية لـ "الوطن" تغطية اكتتاب شركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات "بترو رابغ" بنسبة تجاوزت 120% حتى يوم أمس الاثنين، وهي محصلة عمليات الجمع في الأيام الثلاثة الأولى للاكتتاب، والذي سيستمر حتى السبت المقبل.
    وترتفع بذلك حصة التخصيص للمكتتبين الأفراد لتدخل ضمن المرحلة الثانية والتي قنن حدها الأدنى بـ 50 سهما، وإذا ما تواصل الطلب من قبلهم فستفعل هيئة السوق حقها في رفع حصتهم إلى 75% من إجمالي عدد الأسهم المطروحة، لتصبح 75 % من إجمالي الـ 219 مليون سهم المعروضة للاكتتاب العام.
    وكانت "إتش إس بي سي" العربية السعودية المحدودة، المستشار المالي ومدير اكتتاب الشركة أعلنت أمس عن تجاوز حصيلة الطرح الأولى خلال اليومين الأولين 2.4 مليار ريال أي بنسبة تغطية تقدر بـ 52 % ، غير أن مصادر "الوطن" عادت لتؤكد صحة معلوماتها أمام بيان مدير الاكتتاب.
    وذكر بيان "إتش إس بي سي" أن الأرقام المتزايدة لأعداد المكتتبين تعكس ثقة المستثمرين بالشركة ، مشيرا إلى أنه تم استلام طلبات ما يزيد عن 1.4 مليون مشترك، بلغت حصيلتها الإجمالية 2.44 مليار ريال.
    ويتكون الطرح من 219 مليون سهم تمثل 25% من إجمالي رأسمال الشركة، وتبلغ القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة 4.599 مليارات ريال.
    وقال الرئيس التنفيذي لـ "إتش إس بي سي" العربية السعودية المحدودة تيموثي جراي "يعكس الإقبال الكبير الذي يشهده الاكتتاب العام، الثقة التي يوليها المستثمر السعودي لبترو رابغ.
    يذكر أن مجمع بترو رابغ الذي تم إطلاقه في عام 2005، واحد من أضخم المنشآت المتكاملة لإنتاج البتروكيماويات وتكرير النفط. وستعمل "أرامكو السعودية" على تزويد "بترو رابغ" بالمواد الخام الضرورية لتشغيل المصنع، بما في ذلك الإيثان، على المدى البعيد وبسعر ثابت، كما تتولى مسؤولية المبيعات وتسويق المنتجات المكررة، في حين تشارك "سوميتومو كيميكال" كمسوق للمنتجات البتروكيماوية وكمرخصٍ للتقنيات المستخدمة.







    غرفة الرياض تعالج تعثر ألفي منشأة تبلغ استثماراتها مليار ريال
    ارتفاع الإيجارات والأسعار يهدد 800 مؤسسة صغيرة ومتوسطة


    الرياض: خالد الغربي

    توقعت الوحدة الاستشارية في غرفة الرياض أن تؤدي الزيادة في الإيجارات، وأسعار المواد والسلع، فضلا عن ضعف الإمكانيات إلى خروج نحو 800 منشأة صغيرة ومتوسطة قائمة في الرياض خلال العام الحالي.
    وقال رئيس لجنة المنشآت الصغيرة والمتوسطة وعضو غرفة الرياض فهد الحمادي لـ"الوطن" إن وحدة الاستشارات في مركز تنمية المنشآت تمكنت من معالجة حالات تعثر ألفي منشأة من المنشآت الصغيرة والمتوسطة خلال العام الماضي، تقدر استثماراتها بنحو مليار ريال، من خلال تقديم النصح والإرشاد للعديد من المنشآت خصوصا في مجال تراجع المبيعات والأرباح, وانخفاض إنتاجية الموارد البشرية وتذبذب نمو أعمال المنشأة.
    ولفت الحمادي إلى أن معظم المنشآت الصغيرة بدأت العمل دون إعداد دراسة جدوى تستند إلى أساسيات الإدارة والمحاسبية, مشيرا إلى أن المنشآت التي تعاني من الاختلال في أعمالها عند بدء نشاطها, معظم أصحابها لا يلجؤون إلى ذوي الخبرة والاختصاص من أصحاب المكاتب الاستشارية, أو لعدم الوعي بما يمكن أن تقدمه لهم هذه المكاتب من خدمات تعزز مسيرة أعمالهم وتنتشلها من الفشل والخسارة, أو عدم القدرة على تحمل تكاليف هذه الخدمات رغم الوعي بمميزاتها.
    وأوضح الحمادي أن الغرفة أنشأت الوحدة الاستشارية كعيادة لعلاج القضايا والمشاكل التي تعترض سبيل تطور منشآت الأعمال الصغيرة والمتوسطة, مشيرا إلى أن تلك المنشآت تمثل حوالي 93% من مجمل قطاعات الأعمال في السعودية.
    وقال الحمادي إن الوحدة الاستشارية تعمل على تقديم حلول تراجع المبيعات, ودراسة أسواق المنتج وجودته ومقارنته بالمنتجات المنافسة, إضافة إلى دراسة كفاءة فريق المبيعات وكيفية إعداد الخطط التسويقية.
    وأضاف أن خدمات الوحدة ترتكز على ثلاثة مقومات رئيسية هي الكفاءة العالية والتغطية الشاملة للمشكلة لإعطاء حلول واقعية وعملية وتقديم الخدمة برسوم رمزية, حيث لا يتعدى ما يدفعه المنتسب للدراسة 200 ريال وتتحمل الغرفة الباقي, والذي يمثل النسبة العظمى من تكلفة الدراسة.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    أبرمت عقدا بقيمة 3.75 مليارات ريال مع "نوكيا سيمنز" يوفر ألفي وظيفة جديدة
    "زين" السعودية قد تطرح نسبة تزيد عن 40% للاكتتاب العام الشهر المقبل



    الرياض: عدنان جابر، محمد الحليلي

    قالت شركة زين السعودية الحاصلة على الرخصة الثالثة لتشغيل شبكة الاتصالات المتنقلة في المملكة، إن مؤسسي الشركة قد يطرحون نسبة تزيد عن 40 % من رأسمال الشركة البالغ 14 مليار ريال للاكتتاب العام، المتوقع الإعلان عنه خلال الشهر المقبل.
    وقال الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور مروان الأحمدي، إن نسبة الطرح ستحددها الجهات الرسمية السعودية، بعد استكمال"زين " إجراءاتها الخاصة بطرح جزء من رأسمالها للاكتتاب في السوق، في انتظار موافقة هيئة السوق المالية على تحديد الموعد، معتبرا أن زيادة حصة الجمهور العام في الاكتتاب عن النسبة التي أقرت سابقا بواقع 40 % فيما لو حدثت تأتي تلبية لرغبة الحكومة السعودية في توسيع استفادة المواطنين من التملك بالشركة الجديدة.
    ورفض الأحمدي خلال مؤتمر صحفي عقده أمس في الرياض عقب إبرام عقد بقيمة 3.75 مليارات ريال مع شركة نوكيا سيمنز نيتويركس لتوفير شبكة الهاتف المتنقلة من الجيل الثاني والجيل الثالث، تأكيد الأنباء التي تحدثت عن خروج مؤسسين من الشركة الجديدة، مؤكدا أن "زين" لم تتلق خطابا رسميا في هذا الخصوص حتى الآن، إلا أنه توقع في المقابل أن يشهد الاكتتاب العام في الشركة إقبالا كبيرا من الجمهور العام، بالنظر إلى نتائج الاكتتابات التي شهدتها أسواق الأوراق المالية بالمنطقة، وتصدرت فيها شركات الاتصالات المرتبة الأولى من حيث الإقبال.
    وحذر الأحمدي من الآثار السلبية التي قد تنشأ عن حرب الأسعار في سوق الاتصالات، معتبرا أن ذلك يمكن أن يجر هذه الصناعة إلى الهاوية، نظرا لحساسية هذا القطاع الذي يصعب فيه تعديل الأسعار بعد هبوطها، وقال "إذا انخفضت أسعار الاتصالات عن معدلاتها الطبيعية فإنها لن تستطيع النهوض من جديد، مما قد يؤدي إلى تدهور كفاءة وجودة الخدمات".
    وأوضح الأحمدي أن "زين" تستهدف توفير ألف فرصة وظيفية حتى بدء أعمالها التشغيلية يتم توجيه 70 % منها للسعوديين، مبينا أن الشركة قامت بتوظيف أكثر من 500 شخص حتى الآن.
    وأضاف أن شبكة "زين" ستغطي مع بدء التشغيل 95 % من السكان، مبينا في الوقت نفسه أن الشبكة التي تسعى الشركة لتنفيذها ستكون مصممة لاستيعاب أكثر من 8 ملايين مستخدم، إلا أنه توقع استقطاب مليوني مستخدم مع بدء أعمال تشغيل الشبكة.
    وأوضح الأحمدي أن مجموعة زين التي تتبع لها الشركة السعودية، تبحث حاليا إمكانية ربط شبكات الاتصالات المتنقلة التي تقوم بتشغيلها في دول عربية تشمل الكويت، والأردن، والبحرين، والعراق، والسعودية دون تجوال دولي، على غرار التجربة التي نفذتها في 12 دولة أفريقية توفر فيها خدمات الاتصالات المتنقلة.
    واعتبر الأحمدي أن حصة الشركة العادلة في السعودية يفترض ألا تقل عن ثلث حجم السوق، بحكم وجود ثلاثة مشغلين للاتصالات المتنقلة في السعودية، إلا أنه اعتبر أن تحقيق هذا المعدل سيستغرق وقتا يتراوح بين خمس إلى عشر سنوات، لكنه أشار إلى استطاعة "زين" رفع حصصها في 22 دولة تتواجد فيها حاليا، ومن بينها البحرين حيث تمكنت من استقطاب نصف مليون مستخدم، رغم أن عدد سكان الدولة يبلغ 700 ألف نسمة.
    وأوضح الأحمدي أن المعايير التي سيتم توفيرها في الشبكة التي ستتولى تنفيذها "نوكيا سيمنز" ستوفر باقة واسعة من التطبيقات والاستخدامات الحديثة في الاتصالات المتنقلة، إلا أنه اعتذر عن الإفصاح عن نوعية هذه الخدمات في الوقت الحاضر، إلا أنه بين أن "زين" منحت شركة موتورولا عقدا لتوريد معدات شبكة الاتصالات اللاسلكية تمثل 30 % من تكاليف أعمال شبكة "زين" في السعودية.
    من جانبه، ذكر رئيس "نوكيا سيمنز نيتويركس" في الشرق الأوسط وأفريقيا الدكتور وليد منيمنة، أن العقد الذي حصلت عليه شركته بعد منافسة مع شركتي أريكسون السويدية، وهواوي الصينية، من "زين السعودية" يعد الأكبر عالميا، ويتوقع أن يسهم في توفير فرص وظيفية تتراوح فيما بين ألف وحتى ألفي فرصة عمل سواء في الشركة أو الشركات الشريكة معها سيستفيد منها الشباب السعودي.
    وستوفر "نوكيا سيمنز" بموجب هذا العقد مجموعة متكاملة من الخدمات والمنتجات تشتمل على الشبكة الأساسية، والاتصالات اللاسلكية، والبرمجيات، والتطبيقات، وتوفير الخدمات لمدة خمس سنوات، فضلا عن تخطيط الشبكة، والتطبيق، وإدارة المشروع، ودمج الأنظمة، وإدارة الخطط والصيانة للبائعين المتعددين، والخدمات الميدانية.
    وقال منيمنة إن عدد مستخدمي الهاتف المتنقل في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا مرشح لأن يتضاعف من 300 مليون مستخدم إلى 600 مليون مستخدم حتى عام 2010، الأمر الذي سيؤدي إلى رفع قيمة الاستثمارات في البنية التحتية للاتصالات في دول تلك المنطقة بشكل كبير.







    بلغت 8.6 مليارات ريال مقابل واردات بـ25.4 ملياراً
    ارتفاع صادرات المملكة غير البترولية 27% في أكتوبر


    الرياض: واس

    بلغت قيمة صادرات المملكة غير البترولية خلال أكتوبر الماضي 8.6 مليارات ريال مقابل 6.7 مليارات ريال خلال الشهر نفسه من العام الماضي بارتفاع قدره 1.8 مليار ريال تمثل نسبة قدرها 27 %.
    وبلغ إجمالي الوزن المصدر 3.33 ملايين طن مقابل 2.84 مليون طن بارتفاع 17 %.
    وأوضح تقرير أصدرته مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات أن أهم السلع التي صدرتها المملكة خلال تلك الفترة هي: البتروكيماويات بقيمة بلغت 2.56 مليار ريال، والبلاستيك بقيمة 1.95 مليار ريال، ومعادن عادية ومصنوعاتها بقيمة 775 مليون ريال، وسلع معاد تصديرها بقيمة 775 مليون ريال.
    وبين تقرير المصلحة أن القيمة الإجمالية لواردات المملكة بلغت خلال أكتوبر 25.4 مليار ريال مقابل 21.9 مليار ريال خلال الشهر نفسه من عام 2006 بارتفاع 16%.
    وبلغ الوزن المستورد خلال الشهر 3.24 ملايين طن مقابل 4 ملايين طن خلال شهر سبتمبر من العام الماضي بانخفاض 19%.
    وأوضح التقرير أن أهم السلع المستوردة هي: الآلات والأجهزة والمعدات الكهربائية بقيمة بلغت 7.6 مليارات ريال، ومعادن عادية ومصنوعاتها بقيمة 4.86 مليارات ريال، ومعدات النقل بقيمة 3.75 مليارت ريال، ومواد غذائية بقيمة 3.14 مليارات ريال.
    وأفاد تقرير المصلحة أن أهم الدول المصدر إليها : هي الإمارات بقيمة 1.35 مليار ريال، والبحرين بقيمة 576 مليون ريال، والصين بقيمة 494 مليون ريال.
    أما أهم مجموعات الدول التي صدرت لها المملكة فهي: دول مجلس التعاون الخليجي بقيمة 2.86 مليار ريال، والدول الآسيوية غير العربية والإسلامية بقيمة 2.13 مليار ريال، ودول الجامعة العربية الأخرى بقيمة 1.43 مليار ريال.
    وبلغت القيمة الإجمالية لصادرات المملكة لهذه المجموعات 8.6 مليارات ريال.
    وكانت أهم الدول التي استوردت منها المملكة الولايات المتحدة الأمريكية بقيمة 3.43 مليارات ريال، والصين بقيمة 2.7 مليار ريال، وألمانيا بقيمة 2.13 مليار ريال.
    وبلغت القيمة الإجمالية لواردات المملكة من هذه الدول 25.4 مليار ريال.
    أما أهم مجموعات الدول التي استوردت منها المملكة فكانت..
    الدول الآسيوية غير العربية والإسلامية بقيمة 7.8 مليارات ريال، ودول أوربا الغربية بقيمة 7.6 مليارات ريال، وأمريكا الشمالية بقيمة 3.68 مليارات ريال.
    وفيما يتصل بالتبادل التجاري بين المملكة ودول مجلس التعاون الخليجي أوضح تقرير مصلحة الإحصاءات أن قيمة السلع الوطنية المستوردة من دول مجلس التعاون خلال أكتوبر بلغت 1.04 مليار ريال مقابل 1.07 مليار ريال خلال الفترة المماثلة من عام 2006 بانخفاض 3%.
    وبلغت قيمة صادرات المملكة غير البترولية إلى دول مجلس التعاون 1.89 مليار ريال مقابل 1.51 مليار ريال خلال أكتوبر 2006 بارتفاع 25%.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    استمرار موجة الشراء على "البتروكيماويات" والسيولة تتجاوز 15.8مليار ريال
    تراجع الأسهم الاستثمارية يتيح الفرصة لشركات المضاربة في الارتفاع.. والمتعاملون يترقبون تحديد الاكتتاب في "زين"


    استغل المضاربون الانخفاض والترقب ، الذي سيطر على أكثر الأسهم الاستثمارية، خاصة البنوك وسابك ، وحركوا أسهم المضاربة وفي مقدمتها الشركات الزراعية وثمار والتي ارتفعت بنسبة 10%.
    وعند الإقفال انخفض المؤشر بنحو 50نقطة، بنسبة 0.43% وصولا إلى 11661نقطة، ولا يزال قريبا من أعلى مستوى في 17شهر، والمسجل يوم الأحد الماضي ويبلغ 11712نقطة.
    ويترقب المتعاملون الإعلان عن اكتتابات جديدة يتوقع أن تتصدر قائمتها شركة "زين السعودية" التي وقعت أمس مع شركة "نوكيا سيمنز" اتفاقا بقيمة مليار دولار ينفذ على مدى الثلاث سنوات المقبلة لتطوير خدمات شبكة الهواتف المتنقلة من الجيل الثاني في المملكة، علما أن الشركة ستبدأ عملياتها في السوق خلال النصف الثاني من العام الجاري ، ويفترض ان تطرح الشركة نحو 560مليون سهم للاكتتاب العام حسب قرار مجلس الوزراء السابق بالترخيص بتأسيس الشركة.
    ورغم التراجع الذي حدث أمس فقد سجلت غالبية أسهم البتروكيماويات ، وقائمة اخرى من الشركات المنتقاة في القطاعات الاخرى، ارتفاعا ملفتا وتداولات مكثفة خاصة اسهم التصنيع الوطنية وينساب وصافولا والكابلات والحكير.
    وتجد اسهم البتروكيماويات موجة شراء قوية مع اقتراب البدء في الاعمال التجارية لبعض الشركات، خاصة المتقدمة وينساب والصحراء.
    وسجل سهم كيان للبتروكيماويات تداولات مكثفة تجاوزت مائة مليون سهم بقيمة 2.8مليار ريال وحاول السهم العودة الى اعلى مستوى سجله قبل ثلاثة اسابيع وهو 29.25ريالا ولم يتمكن ليغلق منخفضا الى 28ريالا.

    اما أسهم الصحراء للبتروكيماويات، والتي ستبدأ بعض مشاريعها في الانتاج في النصف الثاني من 2008م وهو مصنع الواحة ،وايضا مشروع الشركة السعودية للايثلين والبولي ايثيلين الذي تشارك فيه شركة التصنيع الوطنية فقد سجل أعلى سعر له منذ 15شهرا وتجاوز مستوى 50ريالا وسط تداولات مكثفة بلغت اربعة ملايين سهم.
    كما سجل سهم شركة التصنيع الوطنية اعلى سعر منذ 15شهراً وتجاوز سهمها 57ريالاً وسط تنفيذ قوي تجاوز ثمانية ملايين سهم.
    وسجل سهم شركة ينساب اعلى سعر منذ 20شهرا ووصل الى 64.75ريالا بنسبة ارتفاع بلغت 10% ، ومعروف ان سابك تمتلك نسبة 55% من اسهم الشركة، ويفترض ان تبدأ مصانع الشركة في العمل التجاري في النصف الثاني من العام الحالي.
    ورغم الانخفاض فقد استمرت التداولات قوية وسجل السوق تداول 348.9مليون سهم بقيمة 15.8مليار ريال موزعة على اكثر من 266.2ألف صفقة ، وارتفعت غالبية الشركات الصغيرة والمتوسطة وزادت أسعار 57شركة بينما انخفضت اسعار 41شركة مقارنة بين سعري الافتتاح والإغلاق.







    (من السوق) تعتيم غير مألوف على سير اكتتاب بترورابغ

    خالد عبدالعزيز العتيبي
    تعتيم غير مألوف على سير اكتتاب بترو رابغ، وحتى ساعة متأخرة من يوم أمس لم يظهر مايفيد عن سير الاكتتاب في الأيام الماضيه، وكأن الاكتتاب لم يبدأ بعد. وحدوث مثل ذلك يدعو للتساؤل لمصلحة من مثل هذا التعتيم.
    في فترة سابقة كان الاعلان عن سير الاكتتابات يتم بطريقة غير مرضية ولا ترتقي الى المأمول أو حتى تصل الى المعقول، وكنا نرى أرقاماً مبهمة لايمكن الخروج منها بأي قراءة حول سير الاكتتاب، وفي هذه الفترة جاء الغياب كلياً لتلك الارقام التي كانت تظهر في الأيام الأولى، وذلك بالرغم من أهمية التفاصيل لكثير من أصحاب الأموال الذين يريدون اتخاذ قرارات صائبة اما بزيادة حجم الضخ النقدي في الاكتتاب واما بالمشاركة حسب مايمليه الاقبال.
    ومما يؤسف له أنه بعدما قدم بنك البلاد من تغطية مفصلة ومثالية لسير اكتتاب جبل عمر وكانت أكثر من رائعة ومثيرة للاعجاب و فرح بها المهتمون بالاكتتابات واستبشروا خيراً منها بأن تكون مثالاً يحتذى به وميلادا جديدا لشفافية الاكتتابات، فاننا لم نر حتى الآن تقديم ما يوازي تلك التفاصيل في الاكتتابات التي تلته، وهو أمر مستغرب في حقيقة الأمر.
    هنا لايسعني الا أن أستعيد وصفة المستثمر الكندي وخبير أسواق المال كالدويل لأجل الحصول على سوق مالية ناجحة حينما عرضها في الغرفة التجارية بالرياض قبل أشهر، وينبغي أن يؤخذ بها لبناء سوق مالية مليئة بالشفافية ولاينقصها الوضوح.
    ووصفة الخبير كالدويل تفصح عن أن: (المعلومة الصحيحة هي أهم شيء يمكن الاعتماد عليه في أي سوق مالية، وهي الأسس التي بدأت ونشأت عليها أسواق المال العالمية، واذا لم تكن كذلك يتحول السوق الى مزار للغش والتدليس، كما أن شفافية المعلومة وجعلها متاحة لكل جمهور المتعاملين، هو جوهر السوق، اذا أردنا سوقا نظيفة ومستمرة في الانتعاش).
    الحصول على البيانات الخاصة بالاكتتاب وعرضها عطفاً على التقنية الحديثة التي توفرتلك المعلومات بلحظات ليست من الصعوبة حتى يتم تأخيرها، بل على العكس من ذلك، وللأسف فقد ترك المجال للتخمينات حول الاكتتاب المذكور، وبالتالي تركت الفرصة لمن يريد أن ينسج الاشاعات.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    وقعت عقداً مع "نوكيا سيمينز نيتويركس" بقيمة مليار دولار لإقامة الشبكة الثالثة للجوال في المملكة
    "زين السعودية" تتوقع بدء الاكتتاب في أسهمها خلال 30يوما.. وتلمح إلى زيادة الأسهم المطروحة



    الرياض - أحمد بن حمدان:تصوير - بندر بخش
    توقع الدكتور مروان الأحمدي الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" المشغل الثالث للجوال في المملكة، طرح أسهم الشركة للاكتتاب العام في غضون شهر من الآن، مستدركاً بقوله: "غير أن هذا الأمر تحدده الجهات المعنية".
    ولفت إلى أن الحصة المطروحة للاكتتاب العام والتي تمثل 40% من رأس المال قد تزيد، خصوصاً مع تشجيع الدولة على مشاركة واسعة النطاق في هذا الطرح.
    ومن المنتظر أن تطرح "زين السعودية" - بحسب خططها السابقة- 560 مليون سهم للاكتتاب العام، إضافة إلى 70مليون سهم لكل من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية والمؤسسة العامة للتقاعد.
    وجاءت تصريحات الأحمدي على هامش توقيع "زين السعودية" أمس، عقداً مع شركة نوكيا سيمينز نيتويركس بقيمة مليار دولار توفر بموجبه الأخيرة خدمات شبكة الهواتف المتنقلة من الجيل الثاني والجيل الثالث في المملكة على مدى الثلاثة أعوام المقبلة.
    وبموجب العقد ستتولى شركة نوكيا سيمينز تصميم الشبكة الثالثة للجوال في السعودية ووضعها في الخدمة وصيانتها على مدة خمسة أعوام.
    وقال الأحمدي الرئيس التنفيذي لشركة "زين السعودية" إن هذا المشروع الضخم الذي وقع من أجله العقد سيحدد معايير الاتصالات المستقبلية في المملكة ودول الخليج، مضيفاً: "مع استمرار أهمية تبادل المعلومات في مسار الاقتصاديات النامية فإن توفير خدمات اتصالات بجودة عالية للشركات والأفراد أصبح أكثر حساسية لتحسين آداء الأفراد والأعمال".
    وأكد الأحمدي على أن تشغيل "زين السعودية" لشبكتها وبدأ أعمالها في المملكة سيكون خلال النصف الأول من العام الجاري، مبيناً أن الشركة ستغطي خدماتها 95% من سكان المملكة ابتداء من اليوم الأول لتشغيلها، وستكون 53% من السكان عبر شبكة زين الخاصة، كما أن الشركة ستغطي جميع مناطق المملكة خلال ثلاثة أعوام.
    وفيما يتعلق بطرح أسهم الشركة للاكتتاب العام، توقع الرئيس التنفيذي ل"زين السعودية" إقبالاً كبيراً على أسهم الشركة عند طرحها للاكتتاب، خصوصاً وأن شركات الاتصالات - على حد قوله- عادة ما تبدأ عملياتها التشغيلية بعد فترة بسيطة من طرح أسهمها للاكتتاب.
    وفي رد على الأنباء التي أكدت انسحاب إحدى المؤسسات الحكومية من حصتها في تأسيس زين، قال الأحمدي: "لا نعرف شيئاً عن هذا الانسحاب، والأمر هذا يحدده قرار يصدر من مجلس الوزراء".
    وأشار إلى أن المسؤولية الاجتماعية تعد أحد الأهداف التي تسعى الشركة إلى تحقيقها في المملكة، وتمثل أحد معايير ثقافتها العامة، مستدلاً على ذلك بتوقيع زين عدة اتفاقيات تعاون مع مؤسسات تعليمية كبرى في المملكة ومنها جامعة الملك سعود.
    ورحبت شركة "نوكيا سيمينز نيتويركس" من جهتها بتوقيع العقد، واصفة هذه الاتفاقية بأنها أهم العقود في تاريخها.
    وقال وليد منيمنة مسؤول الشركة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: "هذا العقد يعد استراتيجيا لنمونا في المنطقة".







    السعودية للكهرباء تنجز مشروعاً لتعزيز قدرات الشبكة الكهربائية في حي النظيم ب 108ملايين ريال

    قال عبدالسلام بن عبدالعزيز اليمني نائب الشؤون العامة بالشركة السعودية للكهرباء ان الشركة قد انتهت من انشاء محطة تحويل جديدة بحي النظيم بالرياض في اطار جهودها المتواصلة ومتابعتها المستمرة لتعزيز قدرات النظام الكهربائي.
    وأوضح اليمني ان الشركة اكملت تمديد كابلات الشبكة الأرضية وإجراء الاختبارات التشغيلية اللازمة للمحطة، وتم خلال الفترة الماضية تشغيل مغذيات التوزيع المرتبطة بالمحطة بصورة تدريجية.
    وأكد اليمني ان محطة التحويل الجديدة التي تم انشاؤها مؤخراً بتكلفة تبلغ اكثر من 108مليون ريال، ستعزز من قدرات الخدمة الكهربائية في حي النظيم ومواجهة الزيادة في الأحمال الكهربائية. وأشار عبدالسلام اليمني الى ان الشركة سخرت كافة امكانياتها المالية والفنية والبشرية لضمان عدم حدوث انقطاعات في الخدمة ولضمان اعادتها بالسرعة المطلوبة في حالة حدوثها معربا عن اسف الشركة لما سببته بعض الانقطاعات التي سبق حدوثها من ازعاج لمشتركي حي النظيم مؤكدا ان الشركة قد وضعت وبحمد الله الحلول الجذرية لتلافى حدوث أية انقطاعات مستقبلية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  29 / 12 / 1428هـ نادي خبراء المال


    المستوى العام يفقد 50 نقطة من إقفاله أمس الأول وينهي تعاملاته فوق مستوى الدعم
    تراخ مبكر لشركات المؤشر جعله في منطقة عدم الاستقرار دون تحديد المسار




    تحليل - أحمد حامد الحجيري
    تراخى دعم شركات المؤشر بشكل ملحوظ وفي وقت مبكر حيث شهد الأداء حالة تذبذب مع بداية الحركة اليومية إلى أن سجل قاعه اليومي عند 11580 نقطة تدرج بعدها مع حمى المضاربة على سهم سابك الذي بلغ حجم التنفيذ عليه عند الإقفال 8.7 ملايين سهم بلغت أثناء التداول 218.25 ريالا معوضا جميع خسائر السوق وحجمت ذلك آخر المطاف لتقفل على نزول 1.6% إلى 213 ريالا كذلك مصرف الراجحي مع تحسنه إلى 139.5 ريال عائدا إلى أقل من إقفاله السابق عند 136 ريالا في سعره الأخير كما شهد سهم الكهرباء 15.25 ريالا في نفس الفترة وأغلق على انخفاض 3.27% إلى 14.75ريالا مؤديا ذلك إلى تدرج المؤشر حتى وصل إلى قمته اليومية 11794 نقطة مقتربا من المقاومة الأولى 11826 نقطة لم يصلها مع تفعيل دور الحاجز 11800 نقطة عند أغلب المتعاملين مما ساعد في انعكاس حركة المستوى العام إلى الهبوط حتى أقفل على انخفاض 50 نقطة عند 11662 نقطة متأرجحا في منطقة عدم الاستقرار.
    أما فيما يتعلق بحجم السيولة أمس فقد بلغ 15.9 مليار ريال نفذ بها 348.9 مليون سهم موزعة على 266 ألف صفقة تداولتها 109 شركات ارتفعت من بينها أسهم 57 شركة تصدرها قطاع الزراعة مع تحول بعض المضاربين له وقيدت الأسماك أكبر معدل ارتفاع 9.9% إلى 66.5 ريالا فيما هبطت أسهم 41 شركة كان أقواها تراجعا سهم سايكو من قطاع التأمين بنسبة 5.29% خاسرة 7 ريالات إلى 125.25 ريالا وسيطرت كيان على نشاط السوق بكمية بلغت 100.5 مليون سهم يليها جبل عمر 14 مليون سهم وأقفلا على 28-27.5 ريالا على التوالي وفيما يتعلق بنقاط الدعم والمقاومة المستهدفة هذا اليوم فسيواجه السوق بمشيئة الله تعالى حال الارتفاع نقطة المقاومة الأولى عند 11780 نقطة والثانية عند 11898 نقطة وفي وضع الانخفاض سيتصدى له الدعم الأول عند 11557 نقطة والثانية 11452 نقطة. ويجب على المتعاملين في مثل هذا الوقت عدم ملاحقة قفز المضاربات في الأسهم الصغيرة بالذات والاتجاه إلى الأسهم الأقل خطورة بعد التأكد من أوضاعها.







    خلال يومين.. 1.4 مليون يضخون 2.4 مليار ريال في اكتتاب بترورابغ



    الجزيرة - حازم الشرقاوي
    أعلنت (إتش.إس.بي.سي) العربية السعودية المحدودة، المستشار المالي ومدير الاكتتاب لشركة رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ)، أن حصيلة الطرح الأولى العام خلال اليومين الأوليين من افتتاحه تجاوزت 2.4 مليار ريال سعودي، مما يعكس ثقة المستثمرين الكبيرة بإمكانات (بترورابغ). وبحسب
    (إتش.إس.بي.سي) فإنه جرى استلام طلبات ما يزيد على 1.4 مليون مشترك، بلغت حصيلتها الإجمالية 2.44 مليار ريال سعودي وذلك حتى نهاية أمس الأول الأحد.
    ويتكون الطرح من 219 مليون سهم تمثل 25% من إجمالي رأس مال الشركة عقب عملية الاكتتاب، وتبلغ القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة 4.599 مليار ريال سعودي، وقد بدأ الاكتتاب السبت الماضي وسيقفل السبت المقبل. وقال تيموثي جراي، الرئيس التنفيذي ل(إتش.إس.بي.سي) العربية السعودية المحدودة: (إن الإقبال الكبير الذي شهده الاكتتاب العام يعكس الثقة التي يوليها المستثمر السعودي ل(بترورابغ)).
    يجدر بالذكر أن مجمع (بترورابغ) الذي تم إطلاقه في عام 2005م، يعتبر واحداً من أضخم المنشآت المتكاملة لإنتاج البتروكيماويات وتكرير النفط.
    وستعمل (أرامكو السعودية) على تزويد (بترورابغ) بالمواد الخام الضرورية لتشغيل المصنع، بما في ذلك الإيثان، على المدى البعيد وبسعر ثابت، كما تتولى مسؤولية المبيعات وتسويق المنتجات المكررة، في حين تشارك (سوميتومو كيميكال) كمسوق للمنتجات البتروكيماوية وكمرخصٍ للتقنيات المستخدمة.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 29 / 12 / 1428هـ

    في ملتقى تقنيات واستكشاف إنتاج البترول والغاز أمس
    أرامكو تطرح حلولاً لإعادة تطوير تقنيات الحفر والبترول والمعادن تعتمد معالجة ثاني أكسيد الكربون في مكامن النفط




    «الجزيرة» - فهد الشملاني وعبدالعزيز السحيمي
    اعتمدت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن برنامجاً بحثياً يعالج كيفية استخدام ثاني أكسيد الكربون كعامل مزجي في مكامن النفط والذي ما زال مستمراً منذ ثلاثة أعوام. أكد ذلك المهندس حبيب منور عضو هيئة التدريس بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، في ورقة علمية شارك بها في الملتقى السعودي لتقنيات استكشاف وإنتاج البترول والغاز الطبيعي، الذي يواصل فعالياته لليوم الثاني على التوالي في الرياض. وطرحت الورقة تقنية جديدة للضخ المزجي في آبار البترول في السعودية، قال فيها (إنه بالنظر إلى زيادة الوعي تجاه قضايا البيئة، فإن صناعة النفط باتت قلقة من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، وغيره من مؤثرات الاحتباس الحراري).
    وعن هذه الطريقة بين المهندس منور إنه قد تم تجريبها في الحقل قبل فترة طويلة من إثارة تأثير ثاني أكسيد الكربون على البيئة، وفي الشرق الأوسط فإن صناعة النفط تلعب دوراً رائداً في استخدام الفيض المزجي لثاني أكسيد الكربون، كتقنية فعالة لاستخراج النفط المحسن، فإن من شأن ذلك أن يقود إلى مضاعفة المزايا الناتجة: حل المشكلات البيئية والاقتصادية معاً.
    هندسة انسياب النفط
    كما عرض الملتقى عدداً من أوراق العمل العلمية المتعلقة بمناقشة أحدث التقنيات التي يمكن استخدامها في مجال الاستكشاف والإنتاج التي تهدف إلى مساعدة المهندسين على فهم هندسة انسياب النفط والغاز وتعطيهم إمكانية لزيادة الإنتاج بشكل أفضل.
    وتحدث المشاركون في الملتقى عن عدد من التقنيات التي من المؤمل أن يتم تطبيقها في مجال استكشاف وإنتاج البترول والغاز التي كان من بينها: تطبيقات تقنية النانو في هندسة البترول والغاز، إضافة إلى جلسة علمية تحدثت عما يطلق عليه (الآبار الذكية) وهي البئر التي تجمع معلومات عن نفسها وتحل مشكلاتها بنفسها.
    كما ناقش الملتقى عدداً من الموضوعات الجديدة التي تطرح لأول مرة أمام المشاركين والحضور من علماء وخبراء ومتخصصين، مثل القراءة عن بعد، بحيث يتم تطوير تقنيات مستقبلية جديدة تعطي قراءة عن محتويات الآبار على مسافة تصل بين 500 و1000 متر عن حفرة البئر، إذ إن التقنيات المطبقة في الوقت الحاضر تعطي تحاليل لآبار النفط والغاز على بعد اثنين أو ثلاثة أمتار عن البئر نفسها.
    تطوير تقنيات الحفر
    وتناولت جلسات الملتقى ورقة علمية حول إدارة المكامن والتقنيات المتقدمة في الحفر وحل مشكلات آبار النفط والغاز، والموانع الذكية، وهي السوائل التي يتم ضخها داخل حقل النفط لحل مشكلات داخل المكمن في مكانها، إضافة إلى مناقشة التقنيات التي تتعلق بالتنقيب، مثل: تحليل الموجهات السايزمية.
    هذا ويطمح المشاركون في الملتقى أن يخرجوا بتوصيات تسهم في تلبية الطموحات في البحث والتطوير في مجال استخراج النفط والغاز الطبيعي على اعتبار أن تطوير تقنيات الاستكشاف يعني إيجاد كميات إضافية من ثروة النفط والغاز الطبيعي التي سوف تضيف سنوات عديدة من الإنتاج لخدمة الأجيال المقبلة.
    وقدم خليفة العمري من شركة أرامكو السعودية في ورقة عمل الحلول الجديدة لإعادة تطوير تقنيات الحفر المستخدمة في استكشاف وإنتاج البترول والغاز الطبيعي تمثلت في مجموعة من الخطوط القابلة للتمدد مع حجم محدد من نظام دوران محوري قابل للتوجيه يتم استخدامه الآن في السعودية.
    وقال إن الغاية من هذه المحاولة جاءت بهدف إحداث زيادة ملحوظة في مخرجات مكامن البترول في كل بئر بواسطة إعادة الحفر بحجم جديد للجوانب وباستخدام الراسم القابل للتمدد مع أنظمة RRS للحفر التي تسمح بمزيد من الوصول للمكامن في كل بئر عن طريق حفرة أوسع مما كانت عليه في السابق.
    استخدام الذبذبات
    ومن ضمن أوراق العمل العلمية التي تم طرحها خلال الملتقى أمس ما قدمه إكرام كريموف من الأكاديمية الوطنية للعلوم في أذربيجان، والذي أكد أنهم نجحوا في الأكاديمية في تطوير تقنية تعتمد على استخدام الذبذبات في حقول النفط لإطلاق الكتل المحلية في الوسط بصورة أكبر للطاقة، وبحسب كريموف فإن الأكاديمية نالت براءة اختراع ذلك من الجهات المختصة في روسيا والاتحاد الأوروبي، ومنذ 1994، على حد قول كريموف وهذه التقنية تستخدم في العديد من حقول النفط، كما أنها قد حققت زيادات ملموسة في إنتاج النفط بنحو 26 في المائة وخفض المياه بنحو 15 في المائة.
    وقال كريموف إن استخدام هذه التقنية يتضمن اتخاذ عدة خطوات، منها التكفل بمسح معقد يشمل الملاحظات الجيوفيزيائية، التضاريسية، وضغوط الطبقات قبل البدء في تطبيقها واستخدامها، وبالتالي تطوير نمط للطقاة في الوسط ونموذج لتأثيرات الذبذبة.
    وأشار إلى أن تطبيق مؤثرات الذبذبة يتم في حقول النفط ككل، ويمارس من سطح الأرض على المساحة الأكبر من حقل النفط بنحو من 1-2.5 مرة. ومن أجل الحفاظ على مستوى عالٍ من إنتاج النفط، علينا تكرار مؤثرات التذبذب كل شهرين إلى ثلاثة.







    معظم الأعضاء ينتجون بكامل طاقاتهم القصوى باستثناء المملكة
    رئيس «أوبك» يلمح لعدم زيادة الإنتاج في اجتماع المنظمة القادم




    باريس - (أ ف ب)
    يمتنع الرئيس الجديد لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) شكيب خليل في الوقت الراهن عن إعطاء أي مؤشرات إلى احتمال رفع الإنتاج خلال اجتماع المنظمة المقرر في الأول من فبراير؛ بهدف خفض أسعار النفط الذي تجاوز سعر برميله أخيراً وللمرة الأولى عتبة المئة دولار.
    وقال وزير الطاقة والمناجم الجزائري الذي أصبح اعتباراً من مطلع العام الحالي رئيساً لمنظمة الدول المصدرة للنفط السبت إن (السوق النفطية حالياً لديها إمدادات كافية، وليس هناك داع لزيادة العرض).
    ومن دون أن يستبعد نهائياً رفع الإنتاج خلال الاجتماع الاستثنائي للمنظمة في الأول من فبراير أشار خليل في مقابلة مع وكالة فرانس برس أمس إلى أن العلاقة بين السعر والإنتاج (قد لا تكون قوية بالقدر الذي نعتقده).
    من جهة أخرى اعتبر مصدر نفطي في بلد آخر عضو في أوبك أنه (ليس هناك نقص في النفط) وأن (إمدادات السوق مؤمنة بشكل معقول).
    وتضاعف سعر برميل النفط في غضون عام واحد، وسجل مستوى قياسياً الخميس بوصوله إلى 100.09 دولار.
    وأرجع خليل سبب وصول أسعار النفط إلى مئة دولار خلال الأسبوع الفائت إلى التوترات السياسية في باكستان وتصاعد العنف في كينيا ونيجيريا المنتج الأول للنفط في إفريقيا، فضلاً عن فصل شتاء (قاس) والمضاربات ونقص في قدرات التكرير وعدم إنتاج الدول غير المنضوية في أوبك كميات النفط التي سبق أن توقعت إنتاجها.
    وزاد من عوامل رفع أسعار النفط تراجع المخزونات الأمريكية من النفط الخام الأسبوع الماضي للأسبوع السابع على التوالي (تراجع أربعة ملايين برميل ليصل إلى 289.6 مليون).
    واعتبر خليل أنه بالنظر إلى الطلب القوي جدا على النفط، مدفوعا من الصين والهند والشرق الأوسط، وارتفاع كلفة الإنتاج النفطي، فإن سعر المئة الدولار (ليست بالضرورة مرتفعة جداً).
    وأضاف أن سعر برميل النفط سيواصل ارتفاعه ليبقى عند حدود المئة دولار حتى نهاية آذار - مارس، ومن ثم سيستقر عند سعر (أدنى) اعتباراً من الفصل الثاني من العام عندما ينخفض الطلب في هذه الفترة؛ ما سيسمح للمخزونات بتعويض تراجعاتها.
    لكن الدول المستهلكة للنفط التي تمثلها الوكالة الدولية للطاقة وعدداً من الخبراء مثل ليو درولاس من مركز (غلوبال أنيرجي ستاديز) يعتبرون أن أوبك التي تنتج 40 في المئة من النفط العالمي لا تضخ ما يكفي من البترول، وهي مسؤولة بالتالي عن الصعود الصاروخي لأسعار النفط.
    وفي تبرير لعدم اتخاذ أوبك أي إجراءات ذكر رئيسها الشكوك التي تلف الأزمة المالية الحالية واحتمال انعكاسها على الطلب العالمي للنفط.
    وأشار إلى أن أوبك (سبق لها في الماضي أن اتخذت مبادرات) كما فعلت في سبتمبر عندما قررت رفع إنتاجها بنسبة 500 ألف برميل يومياً، ولكن هذا الأمر (لم يؤد إلى شيء)؛ حيث إن الأسعار واصلت ارتفاعها.
    وخلال اجتماعها الأخير في الخامس من ديسمبر أبقت أوبك على حجم إنتاجها من دون تغيير عند 27.25 مليون برميل يومياً.
    وأقر مصدر مقرب من إحدى الدول الأعضاء في أوبك بأن (غالبية الدول الأعضاء تنتج عمليا بقدرتها القصوى باستثناء المملكة). وقدر خليل هامش الإنتاج الإضافي لأوبك بمليونين إلى ثلاثة ملايين برميل يومياً.
    لكن جوليان جيسوب من (كابيتال أيكونوميكس) يعتبر أنه (إذا ظلت أسعار النفط عند حدود المئة دولار إلى حين انعقاد الاجتماع المقبل لأوبك فيمكن عندها توقع زيادة الحصص).
    وتطبق أوبك نظام حصص يحدد حجم إنتاج الدول الأعضاء فيها، ويشكل موضوع مراجعة في كل اجتماع للكارتل.

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 19 / 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 05-06-2007, 05:16 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5/ 5 / 1428هـ ‏ ‏
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 22-05-2007, 09:22 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 21/ 4 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 08-05-2007, 09:41 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 25/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 48
    آخر مشاركة: 13-02-2007, 08:21 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/1/1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 23-01-2007, 10:17 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا