استراتيجيات المضاربة وفن إتقانها باستخدام المتاجرة السعرية الزمنية

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 21 إلى 25 من 25

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

    توقعات بارتفاع قياسي في أرباح البنوك الكويتية

    الوكالات ـ الكويت

    من المنتظر ان تبدأ البنوك الكويتية خلال الاسبوع الجاري الاعلان عن ارباحها السنوية بعد الحصول على الموافقات اللازمة من بنك الكويت المركزي في ظل موجة من التفاؤل السائد بتحقيق البنوك نموا ملحوظا في ارباح العام 2007. وتشير التوقعات الى ان نسبة الارتفاع في اجمالي ارباح البنوك المحلية التسعة (6 تقليدية و 3 اسلامية) لن تقل عن 25بالمائة اعتمادا على النمو الذي حققته خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الماضي والبالغ 7ر30 بالمائة. كما يدعم هذه التوقعات معدلات النمو العالية التى حققتها البنوك الكويتية في السنوات الخمس الاخيرة لاسيما في العام 2006 الذي بلغت فيه نسبة نمو ارباحها 26 بالمائة مقارنة بالعام السابق له.
    وفي نفس الاتجاه الداعم لهذه التوقعات المتفائلة فان مجموعة من البنوك المحلية تمكنت بالفعل وخلال الأشهر التسعة الاولى من العام 2007 من تجاوز حدود ارباحها في العام 2006باكمله وهذه البنوك هي : بيت التمويل الكويتي وبوبيان وبرقان والاهلي.
    وكانت البنوك المحلية حققت مع نهاية الربع الثالث من العام 2007 ارباحا اجمالية بلغت نحو 787 مليون دينار (حوالي 8ر2 مليار دولار) مقارنة مع حوالي 601 ملايين دينار لنفس الفترة من العام 2006.
    ويفصل بين ما حققته البنوك المحلية خلال الاشهر التسعة الاولى من العام الماضي وبين ما تحقق في العام 2006باكمله نحو 15 مليون دينار فقط وهو ما يعنى ان البنوك المحلية على موعد مع نمو قياسي في ارباحها مع نهاية السنة المالية الاخيرة. واذا تم تفصيل ارباح البنوك المحلية وتقسيمها حسب نوعية انشطتها فان البنوك التقليدية الستة (الوطني الخليج التجاري الاهلي الاوسط برقان ) حققت 587 مليون دينار من اجمالي ارباح الاشهر التسعة تمثل نحو 75 بالمائة من الاجمالي، بينما حقق بيت التمويل وبوبيان وبنك الكويت الدولي النسبة الباقية. ويعتبر قطاع البنوك من اكثر القطاعات ربحية بين القطاعات المدرجة في سوق الكويت للاوراق المالية . كما انه القطاع الوحيد الذي لم تسجل اي من مكوناته التسعة اي خسائر خلال السنوات الاخيرة. ومثل العام الماضي عاما محوريا في انشطة البنوك المحلية التي انطلقت الى مزيد من التوسع الاقليمي والعالمي سواء من خلال عمليات الاستحواذ او الدخول في شراكات استراتيجية الى جانب الاعلان عن مفاوضات بدأت ولاتزال قائمة بخصوص التوسع اقليميا. وتعتبر صفقة بنك الكويت الوطني في الاستحواذ على البنك الوطني المصري الابرز في العام 2007 الى جانب صفقته في الاستحواذ على 40 بالمائة من البنك التركي، بالاضافة الى عمليات التوسع الخارجي الواضحة لبيت التمويل الكويتي وخطط بنوك اخرى دلالة على المزيد من التوسع الاقليمي.







    فن الخدع التسويقية حرب مستمرة لسرقة ملايين الدولارات!!

    سيد خليل النعمة

    لا تفاجأ إذا وصلتك رسالة عبر البريد الاليكتروني الخاص بك تفيد بأنك الشخص المحظوظ، وتخبرك بأنك قد ربحت ملايين من الدولارات.. فهناك الكثير من الخبثاء الذين يعبثون فسادا خلال ارسال ملايين الايميلات يوميا باستخدام عناوين عشوائية عبر الشبكة العنكبوتية التي توصلهم الى ملايين البشر في شتى أنحاء العالم.
    فتلك هي طرقهم وأساليبهم لاستدراج وايهام الناس الذين تنطلي عليهم مثل تلك الألاعيب ونرجو ألا تكون قد انطلت عليك اللعبة ايها القارئ. فلابد أن هناك من الناس من يتفاجأ بذلك ويذهب مسرعا لتلبية متطلبات اللعبة الخبيثة التي يأمل من يرسل تلك الرسائل سرقة الأموال، فسمعنا عن الكثير من الصفقات الوهمية وأن أحدهم توفي جراء خسارة كل ما يملك من مال جمعه طيلة حياته، وأتى أحد المجرمين والذين يقعون في احدى الدول الاجنبية والذي لا هم لديهم الا جمع المال ابتداء من دولار عبر ملايين الناس، وبالتالي لديهم فكرة بأنهم لو جمعوا دولارا من كل فرد من مليون شخص فستتكون لديهم ثروة بمليون دولار، ولا ضير لديهم بأن يرسلوا رسالة واحدة لعشرة ملايين يستطيعون بعدها ايهام مليون.
    ففي الفترة الأخيرة تضاعفت الرسائل التي تدعي بأنك قد ربحت مبلغا ماليا كبيرا جدا فكل ما عليك هو أن تبدأ اولى خطوات (اللعبة)، وهو اذا ما أردت أن تستلم المبلغ المالي الكبير كل ما عليك هو أن تخبرهم ببعض التفاصيل عنك، مثلا تفاصيل البطاقة الائتمانية الخاصة بك ورقم الحساب واسمك الشخصي ورقم جواز سفرك، وبعدها سيطلبون منك أن تدفع ثمن الشحن من أجل ايصال الشيك عبر شركة البريد السريع وذلك لإيهامك بأنهم فعلا يعملون على ايصال جائزتك الكبيرة بكل صدق، ودائما سيتراود لذهنك بأن هؤلاء الأجانب قد يكونون شرفاء في المعاملة وسيكونون صادقين فعلا، لأنهم شعوب تقدر وملتزمة بمواعيد ومواثيق ولكن اذا كان الشخص منا واعيا فلن يصدق ذلك، فالأمر مختلف تماما، فكل ذلك خدعة وايهام من اجل أن ترسل له مبلغا وان كان لا يتعدى دولارا واحدا قد لا يكلفك فهذا المبلغ لديك لا يساوي شيئا، ولكن بالنسبة لهم يساوي الكثير فهم سيجمعون دولارا من مليون كما أسلفنا وبالتالي سيسرقون مليون دولار بكل بساطة وهدوء.
    فمن الأساليب التي يعملون بتضليل الآخرين منها مثلا تأتيك رسالة عبر الايميل وأغلبها من يدعي بأنه اما ابن أو أخ أو قريب لأحد رؤساء إحدى البلدان الافريقية وأكثرها تأتي باسم نيجيريا يطلب منك أن تساعده بنقل ثروته والتي تقدر بمئات الملايين من الدولارات التي ورثها عن الرئيس الراحل الذي إما قتل أو توفي اثر حادث تحطم طائرته الشخصية، وكرد للجميل عندما تفي بذلك كما يفيدك هو أنه سيخصم نسبة تقدر بملايين الدولارات لحسابك الشخصي بعد أن تتمكن من مساعدته.
    وتلك هي الخطوة الأولى أما الخطوة الثانية فهي عندما تكون شخصا ساذجا وتصدقه سيأتيك بالخطوة الثانية وهي أن ترسل له بالمعلومات الشخصية، ومن بعد ذلك سيأتيك بالخطوة الثالثة وهي أن تقوم بتحويل مبلغا بسيطا له سيرجعه لك بعد اتمام العملية، وهكذا تستمر اللعبة ويستمر مسلسل الاجرام في سرقة الطرف الساذج الى أن تجد نفسك قد أصبحت تبحث عن حساباتك ولا تجد لديك أية أموال الا وارسلتها الى ذلك المجرم، ولا تتفاجأ اذا أتتك رسالة من احد البلدان الاوروبية المتقدمة لأن هناك من المجرمين الكثر الذين يعيثون في الارض فسادا ليكونوا عصابات لنهب وسرقة الأموال من الناس الذين قد يحلمون بأن تكون لديهم ثروة مالية كبيرة، الى أن يأتي لهم أحد هؤلاء ويوهمهم بجوائز بأموال هائلة تجعلهم من اصحاب الملايين ليكون الصيد السهل.
    فهذه الألاعيب والمآسي التي تحصل لها أسباب كثيرة وقد تكون بعض الوسائل الاعلامية قد ساعدت في ذلك ومنها القنوات الفضائية التي لا هم لها إلا جمع المال وليس مهم لديها طبيعة المادة الاعلانية وهل بالفعل تخدم المجتمع أم تهدمه. فالرسائل المشبوهة اليوم اصبحت كثيرة ومنها (اكسب الملايين وانت في منزلك) أو (اذا كنت طموحا وتريد عملا سهلا تجمع منه الملايين فعليك الاتصال سريعا بالرقم الفلاني) أو (لا تفوت فرصة مضاعفة دخلك اليومي).. الخ والكثير من الرسائل الوهمية.
    فعليكم أن تتوخوا الحذر..

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

    3 تريليونات ريال حجم الأموال المستثمرة في الأسواق الخليجية

    اليوم ـ جدة

    قال رئيس المنتدى الثالث لأسواق المال الخليجية بمملكة البحرين ورئيس وفد المملكة في المنتدي الدكتور ماجد محمد قاروب: إن حجم الأموال المستثمرة في الأسواق الخليجية تقدر بأكثر من ثلاثة تريليونات ريال من خلال 500 شركة مساهمة يتداولها ما يقارب العشرة ملايين مواطن ومستثمر في دول الخليج.
    واشار الى ان المنتدى الذي ينظمه مركز القانون السعودي للتدريب بالتعاون مع سوق البحرين للأوراق المالية خلال الفترة من 17 الى 19 ربيع الأول القادم بعنوان (جذب الاستثمارات العالمية) سيناقش عددا من الموضوعات من أبرزها جودة المعايير المهنية للقائمين على البورصات الخليجية ومدى تطبيق مبادئ الحوكمة خاصة لجهة الافصاح وسلوكيات السوق ومعاييره الأخلاقية واثر التشريعات والقوانين على جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة في البورصات الخليجية وبيان أهمية المعايير المهنية لتسجيل وتصنيف الشركات المساهمة في الاسواق العالمية. واشار الى انه سيشارك في المنتدى متحدثون عالميون من الخبراء وكبار المستثمرين في أسواق المال العالمية مثل الهند و اليابان وماليزيا وأوروبا وأمريكا منهم توماس كالدويل رئيس مجموعة كالدويل المالية العالمية وحاكم سابق لبورصة تورتنو وسباستيان مولينياس مدير برنامج الحكومة للشرق الأوسط و شمال افريقيا IFC وروبرت ويتيكر الرئيس التنفيذي السابق لرويال بانك أوف اسكوتلاند وغيرهم من حكام البورصات العالمية والخليجية ورؤساء وكبار التنفيذيين بالجهات الرقابية والاشرافية على البورصات ورؤساء كبرى شركات الوساطة المالية، وذلك بالاضافة الى العديد من الخبراء من رؤساء كبرى الشركات المالية والمصرفية البارزة في المنطقة العربية وبخاصة من دول الخليج.
    وأضاف الدكتور قاروب: ان المنتدى سيشهد تكريم الفائزين بجوائز الافضلية الخاصة بمنتدى أسواق المال الخليجية وهي: أفضل مستشار مالي في دول الخليج وأفضل مدير اكتتابات في دول الخليج وافضل شركة تداول الكتروني في دول الخليج وافضل شركة مساهمة خليجية وافضل صحيفة يومية متخصصة في تغطية أسواق المال الخليجية وافضل قناة فضائية في تغطية أخبار اسواق المال الخليجية وأفضل برنامج اعلامي عن أسواق المال.







    «التجارة» بعد حكم «المظالم» :
    قرار مجلس إدارة شـركة بيشـة بـاطل


    اليوم ـ الرياض

    اوضحت وزارة التجارة والصناعة في بيان صادر أمس لمساهمي شركة بيشة للتنمية الزراعية أنه صدر حكم ديوان المظالم رقم / 10 / د / أ / 27 لعام 1428هـ ، المؤيد من دائرة التدقيق الثامنة بحكمها رقم 348 / ت / 8 لعام 1428هـ ، برفض الدعوى رقم 2473 / 1 / ق لعام 1428هـ المقامة من شركة بيشة للتنمية الزراعية ضد وزارة التجارة والصناعة.
    ونص على أن قرار مجلس الإدارة يقع باطلا لمخالفته لما دلت عليه المادة 110 من نظام الشركات . وهو ما يتفق مع الرأي القانوني والمحاسبي الذي سبق للوزارة أن قامت بإبلاغه للشركة بضرورة سرعة تعديل القوائم المالية للشركة عن السنة المالية المنتهية في 31 / 12 / 2006م وتزويد الوزارة بنسخة منها وسرعة عقد الجمعية العامة غير العادية للنظر في استمرار الشركة أو حلها وتصفيتها وفقا لحكم المادة 148 من نظام الشركات.

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  4 / 1 / 1429هـ نادي خبراء المال


    "الكهرباء" تساند الصعود ..و"كيان" تترقب نتائج الاكتتاب في "بترو رابغ"
    "الاتصالات" تتفاعل مع توصية "شعاع" وتدفع المؤشر للاقتراب من 12ألف نقطة مسجلا أعلى مستوى منذ 15شهراً


    اقترب مؤشر الأسهم من مستوى 12ألف نقطة، مواصلا رحتله الصعودية القوية، والتي قادتها أمس شركة الاتصالات السعودية، وقطاع الكهرباء حيث يركز المتعاملون طلباتهم الشرائية على الأسهم الاستثمارية.
    وعند الإقفال ارتفع المؤشر أكثر من 252نقطة بنسبة 2.17%، وصولا الى 11895نقطة،وهو أعلى رقم يسجله السوق منذ 15شهرا، ويعكس استمرار الاتجاه الشرائي الذي يسجله السوق، وانطلقت شرارته من اسهم البتروكيماويات.
    وارتفع اسهم شركة الاتصالات السعودية فور الافتتاح، وبطلبات شرائية قوية دفعت السهم الى تسجيل اعلى سعر منذ 14شهرا، ويعزى صعوده الى تقرير لشركة الخدمات المالية "شعاع"، اوصت بشراء السهم وقدرت سعره العادل عند 96ريالا، وتوقع التقرير أن تحافظ الشركة على أرباح سنوية صافية تراوح بين 12.5و 12.9مليار ريال خلال السنوات الثلاث القادمة وهو نفس المستوى الذي حققته الشركة خلال عام
    2006.وكان التقرير قد تطرق الى المنافسة القادمة وقال : على الرغم من المنافسة المنتظرة في السوق السعودي مع دخول المشغل الثالث خلال عام 2007إلا أن النمو في السوق السعودي وانخفاض كلفة صيانة وتشغيل شبكة الشركة في السعودية سيؤدي إلى محافظة الشركة على تحقيق مستوى تدفقات نقدية ثابتة خلال الأعوام القادمة، كما ستستمر الشركة بتوزيع ارباحا نقدية تعادل 90% من الأرباح التي تحققها.
    اما سهم الكهرباء فقد انعدمت العروض عليه في الساعة الأخيرة من التداول، وارتفع بالنسبة القصوى وصولا الى 15.75ريالا، مع دخول قوة شرائية عليه عطفا على التوقعات بان يدخل السهم في المسار الصاعد للسوق مع تحسن نتائج الشركة والتوسع في مجالات التوليد والنقل والبيع، إضافة إلى استمرارها في دفع أرباح سنوية ثابتة للمساهمين، والمعلومات التي تفيد بان فترة تنازل الدولة عن حصتها في توزيعات الأرباح، والتي تنتهي في 1430ه سيتم تجديدها لفترة ثانية.
    وبالنسبة لشركات البتر وكيماويات فقد واصلت الصعود بقيادة أسهم كيان التي تفاعلت مع قرب انتهاء اكتتاب شركة بترو رابغ بنهاية دوام البنوك امس، و تشير التوقعات الى وجود اقبال مرتفع على اكتتاب بترو رابغ،وهذا الإقبال سينعكس على القيمة السوقية للسهم بعد إدراجه مقارنة بقيمة الاكتتاب، حيث سيعمد المستثمرون الذين لم يحصلوا على كميات كافية من الأسهم في فترة الاكتتاب، الى الشراء فور طرح السهم للتداول.
    وسجلت اسهم كيان سعرا جديدا بلغ 31ريالا ووصل حجم التداول الى 87مليون ريال بقيمة 2.6مليار ريال، في الوقت الذي حاولت فيه اسهم سابك تثبيت مكاسب الاربعاء واغلقت عند 218ريالا، مع الاشارة ان السهم تجاوز في احدى الفترات دون عوائق مستوى 220ريالا.
    وبخصوص اداء الشركات فقد سجلت اسهم 89شركة ارتفاعات متباينة في حين انخفضت اسعار 17شركة ولم يطرأ تغير على اسعار ثلاث شركات، وسجل السوق قيمة تداول عالية بلغت 16.2مليار ريال لكمية اقتربت من 399مليون سهم موزعة على 275الف صفقة.







    ( من السوق ) أموال وانتعاش وقوة شرائية

    خالد عبدالعزيز العتيبي
    إغلاق ساخن سجله مؤشر السوق المالية في تعاملات الأمس، وهذا الإغلاق سيهيئ المؤشر العام لإختبار مستوى ال 12ألف نقطة في تعاملات اليوم، ومن المتوقع أن يتم إختراقه بسهولة ودون عناء.
    مرحلة الانتعاش المتزايد التي تشهدها السوق المالية جُيرت الى عوامل أساسية مهمة رفعت من مستوى القوة الشرائية، وأهم تلك العوامل ارتفاع سعر النفط والتخفيض المتتابع لسعر الفائدة الذي يشجع الأموال بلا أدنى شك على البحث عن الفرص في أسواق المال، وإضافة الى ذلك احتمالات خلو منطقة الخليج العربي من أي حرب محتملة بين الولايات المتحدة الاميريكة وإيران على خلفية المفاعلات النووية.
    في حقيقة الأمر وضح لي أن أموالاً لمستثمرين تتحول من قطاع العقار المتضخمة أسعارة وتتجه الى سوق المال ،وهذه الأموال السريعة الدخول وسريعة الخروج ليست ساخنة فحسب بل أكثر من ساخنة، وبالتأكيد فإنها تبحث عن فرص ربحية أفضل.
    وعلى مدى أعوام مضت تابعت مجريات تحولها ، فحين ينتعش العقار تذهب هذه الأموال الى قناة القطاع العقاري وترفع قيمته بمضاربات حادة تقفز بأسعاره قفزات سعرية كبيرة ،لايستطيع فيه أي مستثمر يدخل متأخراُ أن يجد أي هوامش ربحية فيه،بالتالي تُضخم أسعار تلك القناه وتبدأ بعدها تلك الأموال البحث عن القناة الشقيقة.
    وبطبيعة الحال فإن الأموال الاستثمارية حرة في توجهها ولها التحرك دون قيود ،ولايستطيع أحد أن يقف أمام رغبة أصحابها في سوق يقتصر فيه الاستثمار على قناة الاستثمار في سوق المال وقناة الاستثمار في سوق العقار، وكلما تضخمت قناة أصاب الركود القناة الإخرى.
    مثل هكذا دوران سيؤثر على أسعار الأسهم ويضخمها، ومن يفتقد لاستراتيجيات مهمة وسط تلك الارتفاعات المتسارعة عليه أن يحاسب نفسه أولاً فيما لو جرت الرياح بغير ماتشتهي السفن.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

    التضخم.. المفاهيم والأسباب والمكافحة

    صالح السلطان
    بعد سنوات من الهدوء في مستوى الأسعار، تشهد المملكة، وبقية دول الخليج، موجة تضخم عالية نسبيا، منذ عام 2003، إلا أنها بدت جلية أكثر منذ العام الماضي 1427ه (2006)، وقد ألقت ظلالا على المستهلكين، وصانعي السياسات المالية والنقدية.
    التضخم مشكلة مزمنة. فالكبار عمرا يتذكرون كم كان المستوى العام للأسعار في المملكة (وفي الدول الأخرى) قبل عشرات السنين الماضية، ويعني للكثيرين عقد مقارنات بين مستويات سعرية سابقة، والأسعار السائدة حاليا. وهناك دول أخرى كثيرة شهدت، حتى في العام الواحد، معدلات تضخم عالية، وأحيانا عالية جدا، وصلت إلى أرقام بالمئات والآلاف.
    محليا، ظهرت خلال الشهور القريبة الماضية عدة مقالات عن موجة التضخم الأخيرة في عدد من وسائل الإعلام، كما أصدرت مؤسسات مالية تقارير عن التضخم. من أهم هذه الأعمال تحقيق نشر في جريدة الشرق الأوسط، وتقرير سامبا، ومقالة للكاتب في جريدة "الرياض" (1).
    كما كانت هناك تعليقات كثيرة في وسائل الإعلام، صادرة من شريحة تمثل عامة الناس. وقد لوحظ أن غالبية هذه التعليقات بنيت على نظرة قوامها قدر كبير من الجهل والتبسيط المخل في فهم أسباب نشوء التضخم، وقد كان الخلط بين التضخم والاستغلال أحد مظاهر ذلك الجهل والتبسيط المخل.
    يهدف ملف هذا العدد إلى تبسيط مبادئ التضخم لعموم القراء، مع تركيز الجانب التطبيقي على موجة التضخم التي تشهدها المملكة. الملف يتكون من ثلاثة أجزاء وملحق. الجزء الأول مخصص لإيضاح معنى وتأثير وقياس التضخم. والجزء الثاني عن تفسير التضخم. أما الجزء الثالث الأخير فيناقش سبل مكافحته. الملحق يستعرض سياسات للتعويض عن الغلاء.
    الجزء الأٍول: معنى وتأثير وقياس التضخم
    معنى التضخم
    كلمة تضخم تعني من وجهة علم الاقتصاد وجود أسعار صاعدة للسلع والخدمات (من خبز وكتب وقص شعر وعلاج وملابس وسيارات وأجور عاملين وإيجارات عقارات...إلخ). ومن ثم فإن التضخم يعبر عن عملية الارتفاع المستمر في المستوى العام للأسعار، أو بعبارة مكافئة: الانخفاض المستمر في قيمة النقود. ويعبر إحصائيا عن التضخم بأنه معدل الزيادة في الأسعار خلال فترة زمنية محددة، كالشهر والسنة.
    لا تتحرك كل الأسعار بنفس الاتجاه أو نفس النسبة. ومن ثم فإن الأسعار النسبية (نسبة أسعار السلع بعضها إلى بعض) تتغير، على سبيل المثال بعض السلع ترتفع أسعارها بنسبة أعلى من سلع أخرى، وتبعا لذلك لابد من تؤثر توزيع الدخل المنفق على ما ينتج من سلع، كما أن الإنفاق العام يتغير.
    نفهم من معنى التضخم أن الارتفاع المؤقت في سعر سلعة ما لا يعد تضخما. كما أن ارتفاع سعر سلعة دون أن يقابله ارتفاع في المستوى العام للأسعار فإن هذا لا يعد تضخما أيضا.
    دور وتأثير التضخم في الاقتصاد
    ينظر إلى قدر قليل من التضخم (ليس هناك حد متفق عليه، لكن نسبة تقل عن 2% سنويا يعدها كثيرون قليلة) على أن له تأثيرات إيجابية على الاقتصاد.
    أحد الأسباب أنه ينظر إليه على أنه ضغط خطر كامن، يعمل على تآكل قيمة النقود، مما يعطي حافزا لأصحاب المدخرات لاستثمارها، بدلا من مشاهدتها تتآكل. ويؤخذ بهذه الحجة عند الدفاع عما يسميه البعض "تمويل التنمية بالتضخم"، والذي يعني التوسع في الإنفاق التنموي بما يتجاوز كفاية الموارد المالية العامة المتاحة، وتمويل العجز بإصدار المزيد من النقود، ومن ثم تتعرض قيمتها للانخفاض.
    من الأسباب الأخرى للنظر بإيجابية إلى معدلات التضخم المنخفضة أن المفاوضات على الأجور ليست سهلة، وخاصة عبر خفضها، ومن ثم يكون من السهل للأسعار النسبية (نسبة أسعار السلع والخدمات والأجور بعضها إلى بعض، مثلا كيسة أو رزمة خبز بريال، وجريدة بريالين، وعلى هذا فسعر الجريدة يساوي سعر رزمتي خبز. لو تغير سعر رزمة الخبز إلى ريالين، والجريدة إلى ثلاثة ريالات، فإن السعر النسبي للسلعتين يتغير) أن تتكيف عند وجود زيادة عامة في الأسعار. وبعض الأسعار بطبيعتها صعب نزوله.
    المحاولة لجعل الأسعار ثابتة (ربما لمكافحة التضخم) تعاقب المنشآت ذات الأسعار والأرباح والتوظيف الجانحة للانخفاض. مثلا تثبيت أسعار الفنادق أو الشقق المفروشة أو البنزين أو أجور الحلاقة يمنع المؤسسات الأقل مستوى تجهيزاً وخدمة من خفض أسعارها. كما أن المساعي لتحقيق استقرار تام في الأسعار (مثلا عبر دعم بعض السلع) يمكن أن يؤدي إلى عكس التضخم (أي إلى خفض الأسعار)، وهو ما ينظر إليه على أنه ناتج سلبي للتكييف في حركة الأجور، وفي الإنتاج (2).
    ويتفاوت تأثر الإنتاج بالتضخم حينما يكون هناك ثبات في تكيف التكاليف مع الأسعار وكميات الإنتاج. وبين بعض الباحثين أن هذا التفاوت يتحدد وفقا لمرونة إيرادات المنشأة بالنسبة للطلب على إنتاجها. كلما زادت هذه المرونة، تأثر الإنتاج سلبا بالتضخم (3).
    إلا أن معدلات التضخم التي تزيد عن الحدود المطلوبة للحرية النقدية وحوافز الاستثمار تعد سلبية، بل وقد تكون أثارها مدمرة، عندما تبلغ المعدلات أرقاما أقرب إلى الخيال.
    يعمل التضخم على تغيير الأسعار النسبية. ويعمل على دفع الأجور إلى الارتفاع، لكن من الملاحظ أن ارتفاع الأجور يقل في كثير من الأحيان عن ارتفاع الأسعار، مما يعني انخفاض الأجور الحقيقية، وإذا كان انخفاض الأجور الحقيقية عاليا، فهذا نذير سوء لأغلب الناس. فارتفاع الأسعار أكثر من الأجور الحقيقة يعني انخفاض مستوى المعيشة، وازدياد الفقر. مثلا، تتضاعف الأسعار خلال أربع سنوات تقريبا إذا كان معدل التضخم في حدود 20% - يرجى الرجوع إلى الجدول 1- لكن من البعيد جدا أن تتضاعف الأجور خلال هذه السنين.
    أصحاب العقارات يربحون جراء التضخم، وكذلك أصحاب الأسهم، وهو ربح وهمي أحيانا، لكن حملة سندات التمويل (أدوات إقراض) في العادة يخسرون، لأن الفوائد أو العوائد التي يتقاضونها، تكون في العادة ثابتة.
    ماذا بشأن المقترضين؟ إذا كان حملة سندات التمويل من الخاسرين، فإن المقترضين يستفيدون من التضخم، بالنظر إلى انخفاض القيمة المستقبلية للنقود. وإيضاحا، افترض انك حصلت على 100ريال بطريقة تمويل ما، على أن تعيدها بعد سنة 110ريالات. لو افترضنا أن الأسعار ارتفعت بنسبة 20%، خلال العام، أي أنه أصبح يلزمك 120ريالا لتشتري نفس السلع (من الممكن أن تكون السلع أسهما) التي كنت تشتريها بالمبلغ المقترض 100ريال قبل سنة تقريبا. المقترض، وفق الافتراضات السابقة، استفاد من ارتفاع الأسعار. هذا يفسر لنا ارتفاع العوائد التي تقاضاها بعض الممولين خلال فترة طفرة سوق الأسهم العام الماضي.
    باختصار، يعمل التضخم على إعادة توزيع الدخل، من خلال تأثيره على القيمة الحقيقية لثروات الناس.
    كما يعمل على خفض الدخول الحقيقة من خلال خفض القوة الشرائية للنقود. ولكن عند حصول زيادة في الدخول (الاسمية)، فإن المحصلة كما يلي:
    من ترتفع دخولهم بنسبة تزيد عن نسبة ارتفاع الرقم القياسي يكسبون قوة شرائية أعلى. أما الذين لا ترتفع دخولهم بنسبة تزيد على نسبة ارتفاع الرقم القياسي، فإنهم إما لا يكسبون أو يخسرون (القوة الشرائية لا تتغير أو تنخفض).
    والصيغة التالية توضح بالتقريب العلاقة بين التغيرات في الدخل الاسمي (يستعمل هذا التوصيف في علم الاقتصاد كثيرا ليعني الدخل المستلم، وله مسمى آخر هو الجاري) والرقم القياسي والدخل الحقيقي (الذي يعني الدخل الاسمي مراعى فيه التضخم)، (شكل1).
    انظر (جدول رقم 1، السنوات اللازمة لمضاعفة الأسعار)
    قياس التضخم: الرقم القياسي لتكاليف المعيشة
    مقاييس التضخم عديدة، ويبنى أي مقياس على أساس نسبة التغير السنوي في أسعار سلة من السلع والخدمات، تختار حسب الهدف من القياس. وقليلا ما تتغير هذه السلع والخدمات المختارة في السلة، ولذا يعكس القياس التغير (تقريبا) في القوة الشرائية لعملة الدولة خلال سلسة زمنية. ولكل مؤشر سنة أساس = 100، وتتغير سنة الأساس عادة كل عشر سنوات.
    في المملكة هناك ثلاثة مقاييس للتضخم تصدرها مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات، وهي الرقم القياسي لأسعار الجملة، ومعامل انكماش الناتج المحلي الإجمالي، والرقم القياسي لتكاليف المعيشة، وهو أهمها. أما الأول فيرصد أسعار السلع كما هي لدى تجار الجملة في المدن الكبرى الثلاث الرياض وجدة والدمام، وينشر دوريا. وأما الثاني فيرصد التغير في أسعار كافة السلع والخدمات المحسوبة في الناتج المحلي الإجمالي. وهناك ثلاثة قطاعات اقتصادية رئيسية هي النفط والحكومة والخاص (غير النفطي)، ولكل منها معامل انكماش، خلاف المعامل العام للاقتصاد كله. وتنشر المصلحة هذا المؤشر سنويا ضمن بيانات الناتج المحلي الإجمالي.
    المقياس الثالث، وهو الأهم، يقيس التغيرات في أسعار سلة ثابتة من السلع والخدمات التي يرى أنها تمثل استهلاك غالبية الناس. وتصدر المصلحة هذا المؤشر شهريا تحت اسم "الرقم القياسي لتكاليف المعيشة". وهذا الرقم القياسي متاح في موقع المصلحة، وفي موقع مؤسسة النقد العربي السعودي عن الفترة منذ عام 1999م. أما بيانات السنوات السابقة منذ سنة 1968فمخزنة لدى كاتب هذه السطور إلكترونيا، ومصادرها تقارير مؤسسة النقد السنوية، وIFS الصادرة من صندوق النقد الدولي.
    يتناول المؤشر مئات السلع والخدمات الموزعة على ثمان مجموعات رئيسية (الجدول 3يظهر أسماء هذه المجموعات)، وفي داخل كل مجموعة رئيسية بضع مجموعات فرعية. ولكل مجموعة رئيسية نسبة مئوية (وزن نسبي) في تركيب المؤشر، تم تبنيه اعتمادا على نتائج مسوحات إحصائية تجريها المصلحة عن الوزن النسبي للصرف على تلك الفئة لدى غالبية العوائل. مثلا، إذا أظهر المسح الإحصائي أن نسبة 12% من الدخل تذهب للطعام والشراب، فإن فئة الطعام والشراب تعطى وزن 12%. وتوزيع الأوزان في المؤشر قابل لأن يتغير، لكن من النادر أن يطال التغيير المؤشر كل سنة، ولكن كل عدة سنوات. وتعد الإيجارات (السكنية) البند الأكثر أهمية في الرقم القياسي.
    وقد خضع الرقم القياسي لتكاليف المعيشة للتطوير المستمر على مدى السنوات الثلاثين الماضية، آخرها، حسب موقع المصلحة، كان في عام 2001م. زيد عدد البنود المختارة (عدد السلع والخدمات) والداخلة في تركيب الرقم القياسي إلى 406بندا (بزيادة 100% تقريبا)، وقد تمت الزيادة على أساس مسح الإنفاق الاستهلاكي الذي أجري عام 1999م. من التعديلات التي أحدثت في عام 2001التوسع في نطاق التغطية الإقليمية من 10مدن إلى 16مدينة، وتحديث الأوزان النسبية (4) كما أجرت المصلحة تطويرا في الأساليب الفنية المتبعة في الميدان وفي المعالجة.
    وفي كل الأحوال، فأول خطوة في إنتاج الرقم القياسي تكون بجمع المعلومات عن أسعار سلة بنود بعينها دوريا حسب فترات إصدار المؤشر (عادة كل شهر) من محلات التجزئة ومالكي المنازل والمستأجرين وفقا لمنهجية مرتبة مسبقا، بحيث تمثل سلة السلع والخدمات ما تشتريه عائلة افتراضية تمثل غالبية عوائل المجتمع.
    وبعد الجمع، تجرى عمليات احتساب الرقم القياسي، عبر أكثر من طريقة إحصائية. الإطار 1يعرض مثالا يبسط خطوات احتساب المؤشر.
    إطار : 1مثال مبسط لكيفية احتساب الرقم القياسي
    هناك أكثر من طريقة إحصائية لحساب الرقم القياسي أو المؤشر، وكل طريقة لا تخلو من تفصيلات وصعوبات. سأعرض مثالا يبسط خطوات احتساب المؤشر، وكيف يقاس التضخم، كما هو موضح في الجدول (2) افترض نمطا استهلاكيا يقوم على استهلاك ثلاث سلع: لحم ووقود وملابس.
    انظر جدول 2: مقارنة مصروفات مستهلك افتراضية بين عامي 2000و2006م
    منذ أواسط عقد الستينات الميلادية، كانت المصلحة تنتج مؤشرا يقيس أسعار السلع عند ذوي الدخل المتوسط، وفق تعريف مصلحة الإحصاءات، إلا أنها أوقفت هذا المؤشر منذ سنوات (5) وحل بدلا منه المؤشر الحالي الذي يعكس تغير تكاليف المعيشة لجميع السكان. بدأ إصدار هذا الرقم الجديد منذ عام 1979، وبياناته يبينها الجدول (2).
    الارتباط الإحصائي correlation بين المؤشرين يصل إلى 99%، ويرى كثير من الباحثين أن هذا الارتباط العالي القيمة يسمح بدمج السلسلتين كما لو كانا سلسلة واحدة، وهذا ما فعلته، حيث دمجت بيانات الرقمين الجديد والقديم، لإخراج سلسلة موحدة عن معدلات التضخم موضحة في الشكل (1)
    انظر جدول 2: الرقم القياسي لتكاليف المعيشة لجميع السكان
    استعراض موجة التضخم الحالية استنادا إلى الرقم القياسي
    يظهر الجدول 3والشكل 1أن المملكة شهدت أربع موجات تضخمية رئيسية منذ سبعينات القرن الميلادي الماضي: 19771974،و1980-1983و 19961988و 2003فصاعدا. ورغم تفاوت معدلات التضخم سواء بين الفترات، أو في نطاق كل فترة، كانت معدلات التضخم في الموجة الأولى أعلى بكثير من معدلات بقية الموجات (6).
    ويظهر الجدول 3والشكل 1أن موجة التضخم الحالية بدأت منذ عام 2003، لكن الأسعار كانت تزيد بمعدلات منخفضة، أقل من 1% خلال الفترة 2003منتصف2005، ثم تسارعت بعد ذلك لتصل 2.2% خلال عام 2006.أما في مطلع عام 2007، فقد كان معدل التضخم (الشهري) في يناير 0.9%، و- 0.6% في فبراير، أي أن المستوى العام للأسعار انخفض بين يناير وفبراير بنسبة 0.6%. يرجى الرجوع إلى الجدول (4).
    الزيادة لم تكن متماثلة أو حتى متقاربة بين المجموعات خلال السنوات الثلاث الأخيرة. فقد كانت الزيادة في أسعار الأطعمة والسلع والخدمات الأخرى هي الأعلى، وعلى العكس، فقد شهدت مجموعات الملابس والنقل والاتصالات انخفاضا في السعر، كما يبين ذلك الجدول (5) والشكل (2) ويبدو أننا نفهم سبب الانخفاض في أسعار الاتصالات (مثلا دخول منافس)، ولكننا لا نفهم سبب انخفاض أسعار الملابس.
    ومن المهم أن أشير إلى أنه أعيد بناء بيانات الرقم القياسي القديم (المبني على أساس متوسط الدخل) لتوحيد سنة الأساس.
    خارج نطاق الرقم القياسي، أصدرت وزارة التجارة والصناعة تقريرها ربع السنوي عن أسعار السلع الغذائية الأساسية والتموينية خلال الربع الأول لعام 1428(يعادل تقريبا الربع الأول من عام 2007). وأوضح التقرير أن هناك انخفاضا في أسعار سلع، وارتفاعات في أسعار سلع. أهم هذه السلع والتغيرات على أسعارها مبينة في الجدول (6).
    انظر جدول 3: الرقم القياسي ومعدلات التضخم السنوية للأسر السعودية المتوسطة الدخل ولكل السكان خلال الفترة - 20061970م
    انظر جدول (4) الرقم القياسي ومعدلات التضخم الشهرية لكل السكان خلال الفترة اكتوبر 2006م - سبتمبر 2007م
    انظر (غراف) شكل 1معدلات التضخم خلال السنوات 1970- 2006م
    انظر جدول: (5) معدلات التضخم * (لكل السكان) حسب المجموعات الرئيسية خلال الفترة 1980-2006م
    انظر شكل: (2) معدلات التضخم حسب كل مجموعة خلال الفترة 1999-2006م
    *متخصص في الاقتصاد الكلي والمالية العامة بكالوريوس في الشريعة، دكتوراه في الاقتصاد

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  4 / 1 / 1429هـ نادي خبراء المال







    ديوان المظالم يرفض دعوى "بيشة" ضد "التجارة"

    اعلنت وزارة التجارة والصناعة ان ديوان المظالم اصدر حكماً برفض الدعوى المقامة من شركة بيشة للتنمية الزراعية ضدها وان قرار مجلس ادارة الشركة يقع باطلاً لمخالفته نظام الشركات خاصة المادة 110.وقالت الوزارة ان هذا الحكم يتفق مع الرأي القانوني والمحاسبي الذي سبق له ان قامت بإبلاغه للشركة وضرورة سرعة تعديل القوائم المالية عن السنة المنتهية في 2006/12/31م وتزويد الوزارة بنسخة منها وسرعة عقد الجمعية العامة غير العادية للنظر في استمرار الشركة أو حلها وتصفيتها وفقاً لاحكام نظام الشركات.

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ

    المقال
    أزمة الدولار


    خالد عبدالرحمن الطويل
    عند الحديث عن وضع الدولار الأمريكي وهو العملة التي ربط بها الريال السعودي يلاحظ المراقب أن هناك حديثا متوالياً في الصحافة المحلية يتجه في بعضه إلى الدعوة لفك ارتباط الريال بالدولار وربطه ب(سلة عملات)، في حين يتجه الرأي الأخر إلى المطالبة برفع سعر الريال مقابل الدولار من اجل تخفيض التأثيرات السلبية الناتجة عن انخفاض سعر الدولار الأمريكي، ولا جدال هنا أن وجهة النظر المتخصصة في علم الاقتصاد والمالية العامة مطلوبة ومهمة وضرورية عند مناقشة موضوع متخصص كهذا، غير أن ما لا يمكن قبوله هو أن يكون هذا الموضوع مجالا لإبداء التوصيات من غير المتخصصين لأسباب متعددة منها، أن بناء السياسات النقدية لا يقوم عادة على ظروف وقتية قد تنتهي عند انتهاء مبرراتها، وكذلك لأن الدليل على صحة الحجة وإبداء رأي قاطع ومقنع حول هذا الموضوع يجب أن يكون مرتبطاً بنموذج (model) حسابات رياضية يثبت فيه الكاتب المتخصص أن وجهة نظره صحيحة وملائمة على ضوء الواقع الاقتصادي المحلي ومعطيات السياسة النقدية.
    وأضيف هنا بأن استخدام السياسة النقدية وحدها لتنشيط الاقتصاد قد يكون لها أثر سلبي على قيمة العملة، حيث إنه تم توجيه سياسة البنك الفيدرالي الأميركي النقدية ليس لحماية الدولار وإنما لتنشيط الاقتصاد الأميركي وحمايته من التعرض لركود محتم خاصة بعد أزمة القروض العقارية في السوق الأميركية والتي أدت إلى تراجع الكثير من المؤسسات المالية عن تقديم التسهيلات الائتمانية خوفاً من تحقيق خسائر إضافية، هذا ما ألقى بظلاله على أداء الاقتصاد الأميركي بشكل مباشر، ومن ثم اضطر البنك الفيدرالي إلى خفض أسعار الفائدة على الدولار والتسبب في تهاوي قيمته بالنتيجة، إضافة إلى أن الدولار الضعيف في مقابل العملات الأخرى سيفتح مجالاً أكبر للصادرات الأميركية لتدخل الأسواق العالمية بسبب انخفاض سعرها المقوم بالدولار، إلا أن ذلك ليس بالأمر الجيد للمستهلك الأميركي في المقابل لأن أسعار السلع المستوردة سترتفع حتماً ما سيعرض الاقتصاد الأميركي لمخاطر التضخم، ولعل ذلك أيضا هو ما دفع البنوك المركزية العالمية إلى زيادة احتياطياتها من الذهب بدلاً من الدولار خوفاً من تهاوي اكبر في قيمته والتوجه نحو شراء الذهب الذي يعد ملجأً آمناً لحماية قيمة المدخرات، وهذا ما رفع سعر أونصة الذهب لتصل إلى مستوى (898) دولار يوم الجمعة الماضي وهو أعلى سعر وصل إليه الذهب، وعليه فقد كانت النتيجة الحتمية لذلك هو انخفاض الطلب علي الدولار بل وزيادة عرضه في السوق في مقابل اقتناء عملات أخرى أكثر ثباتاً في القيمة ما جعل الدولار في نهاية المطاف عملة أضعف مما كانت عليه.
    ومن واقع التقارير الصادرة عن ابرز المؤسسات المالية العالمية فان هنالك احتمالاً كبيراً بأن يستمر الدولار في الهبوط أو أن يبقى على سعر صرفه المتدني على أفضل تقدير نظراً لمخاوف الركود الاقتصادي المتوقع أن يمر به الاقتصاد الأميركي خلال عام 2008، لكن النتيجة المؤكدة هي أن الدولار قد بدأ يفقد موقعه كعملة عالمية بالفعل، وأن عودته إلى سابق مجده هي عملية صعبة لأن ذلك يتطلب معالجة العجز التجاري الأميركي القياسي أولاً، وعجز الموازنة ثانياً، إضافة إلى ضرورة رفع سعر الفائدة على الدولار إلى مستوى (6%) تقريباً، وهو أمر مستحيل لأن ذلك سيسبب ركوداً اقتصادياً كبيراً ومحتماً بل وطويل الأثر على الاقتصاد الأميركي، ليكون الدولار بذلك عملة ادخار منافسة يفضلها المدخرون على حساب العملات الأخرى كالجنيه الإسترليني مثلاً، والذي تصل الفائدة الأساسية عليه حالياً إلى (5.5%).
    ولعلي أضيف أخيرا بأنه من المعلوم أن السبب الرئيسي والأول والأخير لربط الريال السعودي بالدولار الأمريكي هو أن صادرات البترول - وهو مصدر الدخل الرئيسي للاقتصاد الوطني - تسعّر وتباع في الأسواق العالمية بالدولار الأمريكي، ولو كانت عملة التسعير على سبيل المثال هي الشلن الكيني لكان واجباً ربط الريال بهذه العملة.







    مصرف سعودي يطالب بمراجعة ربط الريال بالدولار

    الرياض - رويترز:
    قال البنك الأهلي السعودي وأكبر بنوك المملكة من حيث حجم الأصول إن المملكة تحتاج الى تغيير نظام ربط سعر صرف الريال بالدولار الأمريكي الضعيف تدريجياً لحماية قيمة احتياطياتها المستثمر معظمها في الولايات المتحدة.
    واستبعدت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) مرارا تغيير ربط سعر الصرف بالدولار الذي تم تحديده عام 1986عند 3.75للدولار.

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 10 / 2 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 17-02-2008, 09:15 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 10-02-2008, 07:53 PM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 03-02-2008, 09:19 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 18 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 27-01-2008, 10:41 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 20-01-2008, 10:36 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا