شهادة المحلل الفنى المعتمد CFTe1 - مستوى أول

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 34

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

  1. #21
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    استعدادات مكثفة لإقامة ملتقى الخليجيين .. وتوقعات باستقطاب 4 مليارات
    6 مليارات دولار تؤهل السعوديين لصدارة المستثمرين الأجانب في الأردن


    - أحمد العبكي من الدمام - 16/01/1429هـ
    كشف رياض الشرف رئيس اللجنة المنظمة العليا لملتقى الخليج في الأردن 2008، إن المستثمرين السعوديين تصدروا قائمة المستثمرين الخليجيين في الأردن خلال العام الماضي.
    وقال الشرف خلال مؤتمر صحافي عقد أمس في الخبر، إن حجم الاستثمارات الخليجية في الأردن العام الماضي بلغت 12 مليار دولار، كان نصيب المستثمرين السعوديين 6 مليارات دولار، وتوقع الشرف ارتفاع حجم الاستثمار في الأردن خلال العام المقبل نظير التسهيلات الكبيرة التي تقدمها الحكومة الأردنية، للمستثمرين الخليجيين، مؤكدا إن القائمين على الملتقى يخططون لاستقطاب استثمارات خليجية تفوق أربعة مليارات دولار خلال العام الجاري.
    وبين الشرف أهمية الدور الذي يمكن أن تلعبه الاستثمارات الخليجية في تطوير الأردن وبنيته التحتية في مختلف المجالات في وقت تحقق فيه عوائد مجزية في السوق الأردنية.
    في مايلي مزيداً من التفاصيل:
    كشف رياض الشرف رئيس اللجنة المنظمة العليا لملتقى الخليج في الأردن 2008، إن المستثمرين السعوديين تصدروا قائمة المستثمرين الخليجيين في الأردن خلال العام الماضي.
    وقال الشرف خلال مؤتمر صحافي عقد أمس في الخبر، إن حجم الاستثمارات الخليجية في الأردن العام الماضي بلغت 12 مليار دولار، كان نصيب المستثمرين السعوديين 6 مليارات دولار، وتوقع الشرف ارتفاع حجم الاستثمار في الأردن خلال العام المقبل نظير التسهيلات الكبيرة التي تقدمها الحكومة الأردنية، للمستثمرين الخليجيين، مؤكدا إن القائمين على الملتقى يخططون لاستقطاب استثمارات خليجية تفوق أربعة مليارات دولار خلال العام الجاري.
    وبين الشرف أهمية الدور الذي يمكن أن تلعبه الاستثمارات الخليجية في تطوير الأردن وبنيته التحتية في مختلف المجالات في وقت تحقق فيه عوائد مجزية في السوق الأردنية. وأشار إلى ارتفاع حجم الاستثمارات الخليجية في الأردن، مبينا أن الاستثمارات الخليجية تتنوع في مختلف القطاعات الخدمية والتجارية وهي مجالات: السياحة، الصناعة، والتعليم وغيرها من القطاعات الأخرى، ومن المتوقع أن يتم خلال فترة انعقاد المنتدى في نيسان (أبريل) المقبل الإعلان عن توقيع اتفاقيات واستثمارات جديدة لمستثمرين خليجيين ستسهم في رفع حجم الاستثمارات الخليجية في الأردن.
    من جانبه، لفت ناصر الملا نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا، إلى أهمية تنظيم المنتدى في بناء شراكات اقتصادية عربية تشكل أساسا صلبا بهدف التكامل الاقتصادي العربي، وتسهم في التقدم الاقتصادي لعموم المنطقة. وأشاد بطبيعة المناخ الاستثماري المواتي في الأردن، وما شهده الأردن خلال السنوات الماضية من تشريعات وقوانين تكفل ربحية المشاريع الاستثمارية، وتقديم الخدمات الميسرة والتنافسية للمستثمرين العرب والأجانب. وأكد أن هذه القوانين ترعاها متابعة واهتمام بالغ من أعلى المستويات وصولا إلى العاهل الأردني شخصيا، مضيفا أن شركتي بلاك أيريس ومجموعة زون اللتين تتوليان الإعداد للمنتدى وتنظميه قد استكملتا استعداداتهما لهذا الحدث الكبير الذي ستشارك فيه شخصيات اقتصادية عمالية، إضافة إلى وزراء غرف التجارة في دول مجلس التعاون والعشرات من كبار رجال الأعمال والمستثمرين الخليجيين والعرب.
    من ناحيته، أكد حمد المري، الوكيل الحصري للمنتدى في السعودية أن المنتدى سيشكل فرصة لرجال الأعمال الخليجيين والأردنيين لمناقشة مجالات التعاون المشترك ولعقد شراكات مفيدة للطرفين، إضافة إلى إطلاع مجتمع رجال الأعمال الخليجي، على ما يزخر به الأردن من فرص استثمارية واعدة، كما أن المعرض الذي سيقام على هامش المنتدى سيشكل فرصة لكبرى الشركات العقارية والمؤسسات لعرض سلعها وخدماتها على المشاركين والجمهور عموما.
    وأضاف المري، أن المنتدى سيشهد هذا العام نقلة نوعية تتمثل في زيادة عدد المشاركين وتخصيص مساحة أوسع للمعرض ومشاركة شخصيات دولية معروفة تشكل إضافة نوعية متميزة. وقال إن القائمين على المنتدى يعملون في إطار استراتيجية تسويق في أسواق الخليج تستهدف المستثمرين الخليجيين شركات وإفراد بغية عرض الفرص الاستثمارية الموجودة في الأردن وحشد أكبر قدر من الدعم والمشاركة من قبل رجال الأعمال والشركات.
    وأعلنت شركة بلاك إيريس لتطوير الأعمال ومجموعة زون جروب الإماراتية خلال المؤتمر الصحافي عن موعد افتتاح معرض ومنتدى الخليج في الأردن 2008، وذلك خلال الفترة بين الثامن والعاشر من نيسان (أبريل) المقبل، الذي سيقام في منطقة البحر الميت في الأردن بدعم من مؤسسة تشجيع الاستثمار الأردنية ومؤسسة الضمان الاجتماعي الأردنية ومؤسسة المدن الصناعية الأردنية، إضافة إلى سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وشركة تطوير العقبة والذي يعطي المنتدى دعما رسميا. ويعد منتدى ومعرض الخليج في الأردن 2008 الثالث أكبر تجمع خليجي عربي استثماري يقام في الأردن، وسيشارك فيه كبار المستثمرين الخليجيين والأردنيين ومن الدول العربية كافة، كما يهدف إلى عرض أهم الفرص الاستثمارية التي يحفل بها الأردن على المستثمرين الخليجيين وتعريفهم بالبيئة الاستثمارية في الأردن. وتتولي شركتا بلاك أيريس جروب مسؤولية تنظيم المنتدى من خلال شراكة جمعتهما لهذا الغرض وبإتباع أفضل الاستراتيجيات التنظيمية والترويجية التي تكفل نجاح المنتدى وتحقيق أهدافه الاستثمارية.







    خبراء: إفصاح الشركات عن تعاملاتها الإسلامية مطلب مهم.. وإنشاء هيئة للفتاوى حل جذري

    - عبد الهادي حبتور من جدة - 16/01/1429هـ
    طالب خبراء اقتصاديون بضرورة الإسراع في إنشاء هيئة شرعية موحدة تحتضن جميع الشركات، وتكون مخولة بإصدار الفتاوى على جميع الشركات الموجودة في السوق، مع إلزام الشركات بالإفصاح عن معاملاتها الإسلامية بطريقة أكثر وضوحا.
    واعترف الدكتور محمد القري بأن الهيئات الشرعية تصدر أحياناً فتاوى لمنتجات إسلامية غير مكتملة للشروط الشرعية كاملة، مبيناً أن من قواعد المنهجية التي تسير عليها الهيئات الشرعية الحصول على منتج غير مكتمل ثم يتم تحسينه خير من التوقف وغلق الأبواب أمام الناس.
    وقال الدكتور القري إن الهيئات الشرعية في المؤسسات المصرفية تتساهل أحياناً في فتاواها في بعض المنتجات رغبة منها في التعريف أولاً بها، ثم يتم دراستها بجدية ووضع الأطر والشروط المنظمة لذلك، وأن الأخطاء موجودة بلا شك، ولكن النوايا حسنة في كل الأحوال، مؤكداً أن الهيئات الشرعية دائماً ما تتعرض للاتهامات بشكل دائم، ومنها اتهام الهيئات الشرعية بأنها قبضت ملايين الريالات نظير فتاواها، وهو الأمر المجافي الحقائق.
    وأوضح القري أن الصكوك الإسلامية تحقق إلى حد ما ولكن ليس كل المطالب المتوخاة، لافتاً إلى أن هناك محاولات حثيثة لإيجاد حلول ناجعة لهذا القصور، مؤكداً أن الصكوك لا يمكن أن تكون إسلامية ولها مستقبل إلا في حالة عدم ارتباطها بالديون، وإنما على نشاط اقتصادي حقيقي.
    وحذر لاحم الناصر المستشار المصرفي المستثمرين في سوق الأسهم السعودية من الفهم الخاطئ لما يصدر من قوائم مالية للشركات، يؤدي إلى ارتفاع أسعار تلك الشركات ويستغل المضاربون هذا الجهل الواضح لدى المضاربين، مما يؤدي إلى تكبدهم خسائر فادحة، موضحاً أن هذه القوائم لا تعد توصيات لأسهم هذه الشركات بأي حال من الأحوال.
    وقال اللاحم إن مستقبل الاستثمار في الشركات الخاصة في السعودية واعد، رغم وجود احتجاج على الاستثمار في الأسهم من بعض الهيئات الشرعية. وأضاف اللاحم "إن بعض أسباب هذه التحفظات هو أن المستثمر لا يملك سلطة القرار أو المشاركة فيه في هذه الشركات، وما يجعل بعض الشركات تتخذ قرارات غير مناسبة يكون المستثمر متضررا رئيسيا فيها وهو على غير دراية بما اتخذ من قرارات"، مشيرا إلى أن صدور بعض الفتاوى أو القوائم المالية لهذه الشركات في السوق لا تعني أن الشركة في وضع مالي جيد، حتى وإن كانت كل تعاملاتها حلالا شرعاً. وطالب لاحم الناصر هيئة سوق المال بالتدخل السريع أمام القوائم الكثيرة التي تمتلئ بها السوق، مفيدا أنها تؤثر في سوق الأسهم مثلها مثل الأرباح أو الخسائر التي تعلن الشركات، مرجعاً ذلك إلى عدم الشفافية لدى بعض الشركات في توضيح أدائها المالي بشكل واضح وسليم.

  2. #22
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    النفط ينخفض عن 88 دولارا مع هبوط أسواق المال

    - لندن - رويترز: - 16/01/1429هـ
    انخفضت أسعار النفط دون 88 دولارا للبرميل أمس الأربعاء مع استمرار هبوط أسواق الأسهم بعد فترة هدوء مؤقتة أعقبت
    خفضا كبيرا في أسعار الفائدة الأمريكية. وجاء التراجع وسط مخاوف مستمرة من ركود اقتصادي عالمي.
    وانخفضت أسواق الأسهم في مختلف أنحاء أوروبا أمس لتمحو بعض المكاسب التي سجلتها في اليوم السابق فيما تشير الدلائل إلى أن الأسهم الأمريكية ستتجه للهبوط أيضا.
    وانخفض الخام الأمريكي الخفيف 51.1 دولار إلى 70.87 دولار للبرميل بعد أن تهاوى في الجلسة السابقة إلى 11.86 دولار وسط موجة هبوط عنيفة في أسواق الأسهم العالمية. وانخفض مزيج برنت 28.1 دولار إلى 17.87 دولار للبرميل.
    وقال بعض المحللين إن الصناديق الاستثمارية والمضاربين ينسحبون من مراكز مكشوفة في أسواق النفط وأسواق سلع أولية أخرى لتغطية خسائرهم في أسواق الأسهم.
    وخفض البنك المركزي الأمريكي سعر فائدة الأموال الاتحادية ثلاثة أرباع نقطة مئوية دفعة واحدة في خطوة غير عادية، وذلك لدعم الاقتصاد الأمريكي الضعيف في مواجهة الاضطرابات المتزايدة في أسواق المال العالمية. وعلى الصعيد نفسه، قال وزير الطاقة الأمريكي سام بودمان أمس الأربعاء إن ارتفاع أسعار النفط بدأ يؤثر سلبا في النشاط الاقتصادي في الولايات المتحدة. وقال بودمان لرجال الأعمال في لقاء على الغداء في القاهرة "اقتصادنا تمكن من تحمل الارتفاع الكبير في الأسعار لكن مع بلوغها 100 دولار للبرميل بدأ يصبح لها أثر في مستوى نشاطنا الاقتصادي". وتراجعت أسعار النفط عن المستوى القياسي الذي سجلته هذا الشهر أعلى من 100 دولار للبرميل.
    وهبطت أسعار النفط بشدة يومي الإثنين والثلاثاء مع تسجيل أسواق الأسهم
    العالمية أكبر خسائر لها منذ 11 أيلول (سبتمبر) 2001 ومع تنامي المؤشرات على أن آثار أزمة الائتمان وسوق الإسكان في أمريكا قد تؤدي إلي ركود اقتصادي يحد من الصعود المطرد للطلب على النفط الذي يؤجج
    الأسعار منذ خمس سنوات.
    من جهتها أعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" أمس أن سعر سلة خاماتها 12 تراجع أمس بمقدار دولار و37 سنتا ليستقر عند 84.83 دولار للبرميل الواحد بعد أن كان 21.85 دولار في اليوم الذي سبقه.
    يذكر أن "أوبك" قررت خلال مؤتمرها الوزاري السنوي العادي في أبوظبي الإبقاء على الإنتاج الحالي البالغ 3.27 مليون برميل في اليوم دون
    تعديل مبررة ذلك بوجود وفرة في الإمدادات وبأن ارتفاع الأسعار أمر خارج عن سيطرتها. ومن المرتقب أن يبحث وزراء النفط والطاقة في الدول الأعضاء في منظمة "أوبك" خلال اجتماعهم الطارئ المقرر في فيينا مطلع شباط (فبراير) المقبل في تطورات أسعار النفط العالمية وفي المؤثرات على السوق النفطية وانعكاساتها المحتملة.







    "المالية" تبحث مع "التجارة" وموردي الأرز آلية تقديم الدعم الحكومي الأسبوع المقبل

    - عبد الله البصيلي من الرياض - 16/01/1429هـ
    تعقد وزارة المالية ممثلة في لجنة التموين الأسبوع المقبل، اجتماعاً خاصاً لبحث آلية الدعم الحكومي لسلعة الأرز بحضور وكيل وزارة المالية لشؤون الإيرادات سعد الحمدان، وحسان عقيل وكيل التجارة للتجارة الداخلية، وموردي الأرز في المملكة.
    وقالت مصادر لـ "الاقتصادية" إنه من المتوقع أن تتبع في آلية دعم الأرز آلية دعم الشعير وذلك من خلال تقديم الموردين بيانات استيرادهم وتعويضهم بعد ذلك بناء على تلك البيانات.
    وأضافت المصادر أنه سيتم في ضوء الاجتماع بحث كيفية تقديم الدعم الحكومي وطريقة الصرف التي ستتم، لافتة إلى أنه تعد من الاجتماعات التنسيقية التي تتولاها لجنة التموين في وزارة المالية.
    وكان خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، قد أصدر قرارا بتاريخ الثامن من كانون الأول (ديسمبر) من العام الماضي يقضي بصرف إعانة دعم مقطوعة للأرز المستورد بواقع ألف ريال للطن، وزيادة إعانة لحليب الأطفال من ريالين إلى 12 ريالا للكيلو جرام.
    وأوضح الدكتور إبراهيم العساف وزير المالية أن التوجيهات الكريمة شملت أيضا تكليف اللجنة الوزارية للتموين بوضع الضوابط اللازمة ومتابعة ومراقبة تنفيذ هذه التعليمات. وقال العساف: "إن دعم الدولة يأتي لما تمثله هاتان السلعتان من أهمية خاصة في تكلفة معيشة المواطنين".
    وشهدت أسعار الأرز ارتفاعات قياسية وبالأخص العام الماضي، بعد أن رفعت الهند الأسعار على أثر زيادة الطلب العالمي، وفرق العملة الهندية مقابل الدولار، وحدوث الفيضانات هناك.

  3. #23
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    15 دولة عربية تبحث فى دمشق التوجهات المستقبلية لمنظمة التجارة العالمية

    - محمد الراوي من القاهرة - 16/01/1429هـ
    يشارك أكثر من 80 خبيرا ومسؤولا حكوميا يمثلون 15 دولة عربية في فعاليات المؤتمر العربي الثالث حول التوجهات المستقبلية لمنظمة التجارة العالمية في ضوء مفاوضات برنامج عمل الدوحة" الفرص والتحديات أمام الدول العربية "، الذي تستضيفه دمشق خلال الفترة من 10 إلى 13 آذار (مارس) المقبل بهدف التعرف على الإجراءات والصعوبات التي تواجه الدول العربية بمناسبة انضمامها لمنظمة التجارة العالمية، وتأثير اتفاقيات منظمة التجارة العالمية في تنمية أهم القطاعات الإنتاجية السلعية والخدمية في الدول العربية.
    قال لـ "الاقتصادية" الدكتور رفعت الفاعوري مدير عام المنظمة العربية للتنمية الادارية إن المؤتمر ستعقده المنظمة بالتعاون مع وزارة التجارة والاقتصاد السورية، وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى وذلك بهدف عرض موقف القضايا الرئيسية المطروحة للتفاوض في إطار برنامج عمل الدوحة للتنمية، بيان مواقف الدول تجاه كل منها وتوضيح الموقف التفاوضي للدول العربية، وبيان أوجه التنسيق والتشاور بينها من خلال عرض مواقف مجموعات الدول، إضافة إلى تقييم الإجراءات التي تم اتخاذها على مستوى الدول العربية لتسهيل اندمجها في النظام التجاري العالمي مثل إعداد كوادر فنية متخصصة لدراسة وتحليل الاتفاقيات، التي تم التوصل إليها وإدارة الموضوعات المطروحة للتفاوض، إصدار التشريعات واللوائح الإدارية وبناء القدرات المؤسسية للتعامل مع تلك الاتفاقيات، وترجمة الاتفاقيات والوثائق والمستندات ذات الصلة ترجمة سليمة لتحديد ما تتضمنه من حقوق والتزامات.
    وأضاف أن المؤتمر سيبحث كذلك مستقبل الاتفاقيات الثنائية في ظل الاتفاقيات متعددة الأطراف وتقديم الدروس المستفادة من الأخطاء التي وقعت فيها الدول العربية قبل وخلال المفاوضات لمصلحة الدول التي هي قيد الانضمام أو التحضير له.
    وأكد الفاعوري أن من أهم الملفات التي مازالت تمثل عقبات أمام هذه المفاوضات ملف الدعم الزراعي، والدعم المحلي لمزارعي القطن الذي تقدمه الولايات المتحدة الأمريكية، مطالبة الدول النامية بضرورة ارتباط تحرير تجارة السلع الزراعية بتحرير تجارة السلع الصناعية بما يحقق مزيدا من النفاذ إلى الأسواق بالنسبة لصادرات الدول النامية ومثالها مشكلة الأسماك في المياه الإقليمية. وفي ضوء ذلك وحرصا من المنظمة العربية للتنمية الإدارية على الإسهام في تعظيم استفادة الدول العربية من النظام التجاري العالمي، موضحا أن المؤتمر سيناقش عددا كبيرا من المحاور، منها مدى ملاءمة وواقعية الالتزامات التي اتخذتها الدول النامية والعربية على عواتقها مع نظمها الاقتصادية، مستويات معيشة شعوبها، توجهات المؤتمرات الوزارية في منظمة التجارة العالمية، النفاذ إلى الأسواق بالنسبة للسلع غير الزراعية، الموقف التفاوضي للدول العربية في إطار جولة الدوحة، وسبل تفعيل آليات تسوية المنازعات.







    "قفزة القط الميت" ترد الأسهم الخليجية صعودا بعد "الثلاثاء الأسود"

    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 16/01/1429هـ
    بعد خمس جلسات متتالية من الهبوط الحاد تكبدت خلالها خسائر فادحة ارتدت بورصات الخليج كافة في حركة اصطلح على تسميتها بين خبراء البورصات "قفزة القط الميت" الذي يهوي من مرتفع شاهق إلى الأرض بقوة فيرتد إلى أعلى بقوة السقوط ذاتها وربما أعلى وهو ما حدث بالفعل للبورصات الخليجية في تعاملات الأمس.
    ووفقا لمحللين ماليين فإن محافظ الاستثمار المحلية خصوصا في الإمارات هي التي قادت حركة الارتداد القوية للأسواق، حيث لا تزال مبيعات صناديق الاستثمار الأجنبية مستمرة وفقا لتقرير سوق دبي المالية، حيث بلغت قيمتها 2.02 درهم مقابل مشتريات بقيمة 1.6 مليار درهم بصافي استثمار 350 مليون درهم كمحصلة بيع.
    وبقوة الهبوط نفسها التي بلغت حدتها 18.2 في المائة على مدى خمس جلسات استردت سوق دبي 75 في المائة من خسائرها، حيث ارتفع مؤشرها بنسبة 10.4 في المائة مقارنة بأعلى هبوط أول أمس بنسبة 6.2 في المائة, وأنهى 12 سهما من بين 26 سهما سجلت ارتفاعا الجلسة قبل إغلاقها بساعة بعدما وصلت أسعارها إلى الحد الأعلى صعودا 15 في المائة واختفت عروض البيع عليها تماما.
    ورغم إجماع المحللين على أن الأسواق ستسجل ارتدادا بعد خمس جلسات من الهبوط الحاد إلا أن المتعاملين الذين تكبدوا خسائر فادحة أبدوا مخاوف من استمرار الهبوط, ومع أول دقيقة من افتتاح جلسة التداولات في دبي وأبوظبي فوجئ المتعاملون بدخول سيولة قوية طالت جميع الأسهم المتداولة خصوصا الأسهم التي سجلت أول أمس انخفاضا بالحد الأقصى مما دفع المؤشر للارتداد بقوة باتجاه الصعود الذي استمر طيلة الجلسة فوق الـ 10 في المائة رغم عمليات جني الأرباح التي نشطت على مدى أربع ساعات من عمر الجلسة.
    وسجلت أسعار 12 شركة ارتفاعا بالحد الأقصى المسموح به في الجلسة الواحدة (15 في المائة) وهى أسهم أملاك 4.77 درهم ودبي المالي 5.03, ودبي للاستثمار 5.47 درهم وأرامكس 2.94 درهم , وسلامة 3.64 درهم والاتحاد العقارية 4.78 درهم ودو 6.11 درهم والخليج للملاحة 1.58 درهم والعربية للطيران 20.4 درهم وتبريد 3.19 درهم وأمان 27.45 درهم والمزايا الكويتية 8.85 درهم.
    وقال لـ "الاقتصادية" المحلل المالي محمد علي ياسين العضو المنتدب لشركة شعاع كابيتال للأوراق المالية إن عمليات البيع التي تمت على مدى خمس جلسات متتالية جعلت السوق أكثر مبيعا، وهو ما حتم عملية الارتداد التي جاءت بدخول قوي من محافظ الاستثمار المحلية وانضمت إليها بعض محافظ الاستثمار المؤسساتية الأجنبية خصوصا أن الأسعار وصلت بالفعل إلى مستويات مغرية بالشراء.
    وأوضح أن قرار الاحتياطي الأمريكي بخفض أسعار الفائدة ترك انعكاسا إيجابيا على البورصات العالمية والآسيوية التي أغلقت على ارتفاع أمس وهو ما شجع المحافظ على الدخول بقوة إلى جانب أن المستثمرين بدأوا يدركون أن الهبوط كان غير مبرر وتكبدوا خسائر دون داع لذلك توقف البيع وكثرت طلبات الشراء.
    واعتبر ياسين أن الارتداد الذي سجلته السوق الإماراتية ومعها بقية البورصات الخليجية جيد للغاية، حيث أعاد الثقة مجددا للمستثمرين غير أنه حذر من استمرار الارتداد القوي بنسب شبيهة بتلك التي سجلتها سوق دبي بأكثر من 10 في المائة قائلا إن الصعود القوي سيؤدي إلى هبوط بالنسبة ذاتها حيث ستتصاعد عمليات جني الأرباح.
    واستردت سوق الدوحة أكثر من نصف خسائر جلسة أول أمس 7.7 في المائة، حيث ارتفع مؤشرها بنسبة 4.1 في المائة وارتفعت أسعار 31 شركة مقابل انخفاض أسعار سبع شركات وبلغت قيمة التداولات مليار ريال من تداول 21.1 مليون سهم منها 12.4 مليون يما يعادل 58.7 في المائة لستة أسهم هي التي قادت السوق نحو الارتداد القوي.
    وحققت الأسهم التي انخفضت أول أمس بالحد الأقصى أو قريبة منه ارتفاعا بالنسبة ذاتها، حيث صعد سهم الدوحة للتأمين بنسبة 9.4 في المائة إلى 48.70 ريال وماء وكهرباء 9.1 في المائة إلى 112 ريالا والطبية 8.1 في المائة إلى 33.60 ريال وكيوتل 6.9 في المائة إلى 253.80 ريال.
    وارتدت سوق مسقط التي كانت أكبر البورصات الخليجية خسارة أول أمس بنسبة 8.3 في المائة لكن جاء صعودها بنسبة أقل بكثير وليس على قوة الارتداد الذي حدث في أسواق دبي وأبوظبي والدوحة حيث ارتفع مؤشرها بنسبة 2.8 في المائة وارتفعت أسعار 40 شركة مقابل انخفاض أسعار عشر شركات وبلغت قيمة التداولات 28.2 مليون ريال من تداول 26.8 مليون سهم.
    وقادت الأسهم القيادية التي كانت قد تعرضت لهبوط حاد حركة الارتداد للمؤشر خصوصا سهم بنك مسقط الذي استحوذ على تعاملات نشطة بقيمة 6.2 مليون ريال بما يعادل 22 في المائة من السوق وارتفع سعره بنسبة 1.7 في المائة إلى 2.039 ريال يليه سهم ريسوت للأسمنت 3.2 بتداولات قيمتها 3.2 مليون ريال مرتفعا بنسبة 2.6 في المائة إلى 1.957 ريال.
    وارتفع مؤشر بورصة الكويت بنسبة 0.85 في المائة مقارنة بانخفاض 1.5 في المائة أول أمس وجاء الدعم من ارتفاع القطاعات المدرجة كافة وبلغت قيمة التداولات 228.5 مليون دينار من تداول 395.4 مليون سهم.
    واستحوذت خمسة أسهم هي "اكتتاب"، "أبراج"، "الصفوة"، "المستثمر الدولي"، "والمدينة" على ربع عدد الأسهم المتداولة في السوق وسجلت جميعها ارتفاعات سعرية, وحقق سهم بوبيان للكيماويات أعلى الارتفاعات 7.6 في المائة إلى 1.120 دينار والهلال 5.8 في المائة إلى 1.080 دينار وشعاع 5.4 في المائة إلى 0.485 دينار والخليجية للاستثمار 5 في المائة إلى 0.210 دينار
    وصعد مؤشر البحرين بنسبة 0.64 في المائة مقارنة بانخفاض 1 في المائة أول أمس بدعم من قطاعات البنوك، الاستثمار والتأمين وقفزت التداولات إلى 1.4 مليون دينار من تداول ثلاثة ملايين سهم منها 1.1 مليون بما يعادل 36.3 في المائة من السوق لسهم "السلام" الذي تصدر أيضا قائمة الأسهم الأكثر صعودا بنسبة 4.1 في المائة إلى 0.200 دينار.

  4. #24
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    شطب الأصول يخيم على أسواق أوروبا وآسيا تنهض من الكبوة

    - "الاقتصادية" من الرياض والوكالات - 16/01/1429هـ
    واصلت الأسهم الأوروبية خسائرها أمس مع هبوط أسهم البنوك وسط مخاوف من عمليات شطب كبيرة من الأصول بينما تراجعت أسهم البنوك متأثرة بهبوط أسعار النفط الخام.
    وانخفض مؤشر يوروفرست 300 الرئيس لأسهم الشركات الكبرى في أوروبا 2 في المائة إلى 1278.81 نقطة بعد أن صعد صباحا إلى 1324.77 نقطة. وفي قطاع شركات النفط هوى سهم بي.بي 4.1 في المائة بينما انخفض سهم رويال داتش شل 4.3 في المائة. وفي قطاع المصارف انخفض سهم بنك سانتاندر 3.5 في المائة. لكن سهم "سويسري" ارتفع 2.8 في المائة بعد أن قالت الشركة المتخصصة في إعادة التأمين إنها ستشتري مزيدا من أسهمها بعد أن وقعت عقد إعادة تأمين مع شركة بيركشاير هاثاواي. وكان شطب الأصول في الشركات المالية الغربية قد استفحل بعد أزمة الرهن العقاري عالي المخاطر في الولايات المتحدة، حيث شمل الشطب "سيتي جروب" و"ميريل لينش" وغيرها من المؤسسات المالية في أمريكا وأوروبا.
    إلى ذلك, ارتفع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي وصعدت السندات الحكومية بينما انخفضت الأسهم البريطانية أمس، بعد أن أظهرت بيانات أن النمو الاقتصادي في بريطانيا كان أقوى من المتوقع في الربع الأخير من العام الماضي.
    وجاء ارتفاع العملة البريطانية أيضا بعد صدور تقرير بنك إنجلترا المركزي عن اجتماعه الأخير الذي أظهر أن عضوا واحدا بلجنة السياسة النقدية صوت بالموافقة على خفض الفائدة في اجتماع كانون الثاني (يناير) الجاري.
    ونما الاقتصاد البريطاني في الربع الأخير من العام الماضي بأسرع من المتوقع وسجل العام الماضي أفضل أداء سنوي أيضا منذ عام 2004. وانخفض اليورو الأوروبي 0.2 في المائة إلى 74.46 بنس من 74.72 بنس قبل صدور البيانات. وارتفع الجنيه الإسترليني في البداية مقتربا من 1.96 دولار قبل أن يتخلى عن بعض مكاسبه. وواصل مؤشر فاينانشال تايمز للأسهم الرئيسة في بريطانيا انخفاضه ليصل تراجعه إلى 1.1 في المائة ويسجل 5678.9 نقطة.
    وسجلت الأسهم الأمريكية انخفاضا حادا بسبب مخاوف من حدوث انكماش اقتصادي بعد الاضطرابات في الأسواق عقب الخطوة غير المسبوقة التي اتخذها الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) بخفض معدل الفائدة بهدف تعزيز الاقتصاد. وهبط مؤشر داو جونز الصناعي 09.255 نقطة (2.13 في المائة) خلال الدقائق الست الأولى من بدء التداول، فيما انخفض مؤشر ناسداك 57.75 نقطة (2.52 في المائة) ليسجل 2234.52 نقطة.
    من جهة أخرى، ارتفع مؤشر نيكي القياسي 2 في المائة في نهاية التعامل في بورصة طوكيو للأوراق المالية أمس، بعد أن أوقف خفض مفاجئ لأسعار الفائدة أجراه مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) تراجعا حادا لأسواق الأسهم العالمية.
    وكان المؤشر قد هوى يوم الثلاثاء مسجلا أكبر خسارة له في يوم واحد منذ الجلسة التي أعقبت هجمات 11 من أيلول (سبتمبر) عام 2001 على الولايات المتحدة. لكن المخاوف من مزيد من الهبوط للأسهم الأمريكية والمخاوف من احتمال الاضطرار إلى اتخاذ تدابير جديدة للحيلولة دون انزلاق الاقتصاد الأمريكي إلى الركود، إضافة إلى ارتفاع الين أدت إلى تقليص مكاسب الأسهم اليابانية وتراجعت أسهم البنوك مثل مجموعة ميزوهو المالية عن مستوياتها المرتفعة.
    وفي نهاية التعاملات ارتفع مؤشر نيكي 256.01 نقطة إلى 13063.78 نقطة. وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 2.5 في المائة أي بزيادة 29.98 نقطة ليصل إلى 1249.93 نقطة.
    من جهتها، استعادت مؤشرات البورصات الآسيوية الرئيسة نهوضها بعد خسائر فادحة أمس الأول مسجلة مكاسب مبكرة مع بدء مضاربات أمس في أعقاب قرار الاحتياط الفيدرالي الأمريكي خفض أسعار الفائدة الأساسية بواقع ثلاثة أرباع النقطة لدعم الاقتصاد الأمريكي والتصدي لاضطرابات الأسواق المالية العالمية.
    ففي طوكيو سجلت البورصة ارتفاعا في جميع قطاعاتها 33 لدى بدء التداول أمس بنسبة بلغت 3.35 في المائة.
    ولكن مؤشر شنغهاي لدى بدء التداول أمس خسر ما نسبته 0.6 في المائة بعد الانخفاض الكبير الذي سجله أمس الأول بنسبة 7.2 في المائة وهي النسبة الأدنى منذ آب (أغسطس) الماضي.
    كما ارتفع مؤشر كي آر إكس 100 في كوريا الجنوبية قرابة 3.1 في المائة في الدقائق الأولى لبدء التداول اليوم فيما صعد مؤشرا بورصتي أستراليا وسنغافورة بقرابة 5 و3.7 في المائة على التوالي. كما ارتفع مؤشر هانوع سينغ في بورصة هونغ كونغ اليوم عند 1.621.87 نقطة أي ما يقارب 7.45 في المائة.
    يذكر أن أسواق المال واصلت هبوطها أمس الأول بعد أن فشل خفض طارئ في قيمة الفائدة الأمريكية في طمأنة المستثمرين بشأن مخاوفهم من ركود قادم.
    وراهنت (وول ستريت) على حاجة الاحتياط الفيدرالي إلى التحرك وإجراء خفض طارئ قبيل اجتماعه المقرر في 30 كانون الثاني (يناير) الحالي في محاولة لوقف انزلاق الاقتصاد الأمريكي إلى الركود.
    ولم يخسر مؤشر (الداكس) الألماني الرئيس أمس إلا ما نسبته 0.3 بالمائة ليبلغ 6769 نقطة كما ارتفع مؤشر التقنيات 750 نقطة خلافا لامداكس للشركات المتوسطة الذي ارتفع مقابل أمس بنسبة تزيد على 3 في لمائة ليقفز إلى 08248.
    وقدر خبراء البورصة الألمانية قيمة الخسارة التي تكبدتها مختلف المؤسسات الألمانية الصغيرة والكبيرة بسبب تدهور البورصة أمس الأول بنحو 100 مليار يورو.
    وتلقت ألمانيا أنباء تخفيض سعر الفوائد في الولايات المتحدة بارتياح، حيث يأمل الخبراء بأن تستقر أوضاع النمو، سواء هناك أو في بقية أنحاء العالم.
    وكان قرار خفض الفائدة الأمريكية جاء في وقت تكبدت فيه البورصات العالمية خسائر فادحة يومي الإثنين والثلاثاء منذ أكثر من عامين مما أثار مخاوف بتوقع ركود اقتصادي عالمي إذا استمر الاقتصاد الأمريكي بالتباطؤ.
    وفي الوقت الذي تعيش فيه أسواق الأسهم في أنحاء العالم اضطرابات يعززها التكهنات بشأن مدى التراجع الاقتصادي الأمريكي، كشف استطلاع للرأي لكبار المسؤولين التنفيذيين عن أن المخاوف عن حدوث ركود اقتصادي عالمي كأكبر تهديد ملحوظ للنمو للمرة الأولى منذ أحد عشر عاما قد نحت جانبا المخاوف العادية المتعلقة بالعمالة والإجراءات التنظيمية.
    ووفقا لشركة " برايسووترهاوس كوبرز" وهي أكبر شركة محاسبة في العالم، فإن مؤشر ثقة الشركات تراجع للمرة الأولى منذ عام 2003 فيما تم تسجيل معظم التراجع في أمريكا الشمالية إذ انخفض العام الماضي إلى 35 في المائة بعد أن كان 55 في المائة وتراجع في غرب أوروبا بنسبة 8 في المائة ليصل إلى 44 في المائة.
    وفي المقابل زادت ثقة الرؤساء التنفيذيين للشركات في الاقتصاديات الناشئة في آسيا والمحيط الهادي وأمريكا اللاتينية ووسط وشرق أوروبا لترتفع إلى نحو 55 في المائة لكنها كانت قوية بشكل خاص في الصين حيث سجلت زيادة نسبتها 73 في المائة وفي الهند بنسبة 90 في المائة.







    مصرفي إماراتي يطالب برفع قيمة الدرهم 30 %

    - عماد دياب العلي من أبوظبي - 16/01/1429هـ
    طالب مسؤول مصرفي إماراتي بإعادة تقييم الدرهم مقابل الدولار برفعه 30 في المائة مقابل العملة الأمريكية, وشدد على أن المطلوب حاليا ليس فك الارتباط بالدولار, ولكن إعادة تقييم الدرهم ورفعه بالتدريج.
    وذكر سيف علي الشحي المدير العام للقطاع المصرفي المحلي في بنك أبوظبي الوطني أنه من أجل خفض التضخم ينبغي رفع قيمة الدرهم بنسبة 30 في المائة على الأقل تدريجيا, لأن تراجع قيمة الدرهم مقابل العملات العالمية الأخرى، خاصة اليورو، من الأسباب الرئيسية للتضخم في الإمارات.
    وأشار الشحي إلى أن إعادة التقييم ليست مطلبا من البنوك فقط، وإنما الأفراد والمؤسسات يطالبون بذلك أيضا, وهذه الجهات لا تتحدث الآن عن فك الارتباط بالدولار الأمريكي.

  5. #25
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    توقعات بارتفاع الذهب في 2008 أكثر من 20%

    - لندن ـ رويتر: - 16/01/1429هـ
    أظهر استطلاع للرأي أجرته رويترز، أن متوسط أسعار الذهب سيزيد بنسبة تتجاوز 20 في المائة هذا العام وأن الذهب سيحتفظ بمعظم مكاسبه في عام 2009 لتزايد اهتمام المستثمرين به بفعل ضعف الدولار وتقلبات الأسواق ومخاوف التضخم.
    وجرى الاستطلاع خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة تقريبا وشمل 50 محلا ومتعاملا بلغ المتوسط الحسابي لتوقعاتهم للذهب هذا العام 850 دولارا للأوقية (الأونصة) ارتفاعا من المتوسط المسجل العام الماضي البالغ 696.96 دولار وبزيادة 25 في المائة عن استطلاع مماثل أجري في تموز (يوليو) عام 2007.
    وبلغ متوسط التوقعات لأسعار الذهب في العام المقبل 840.50 دولار للأوقية.
    وكانت الأسعار قد ارتفعت 32 في المائة في 2007 و24 في المائة في 2006.
    وبلغ سعر الذهب أمس نحو 888 دولارا للأوقية بعد أن سجل مستوى قياسيا بلغ 914 دولارا في 14 كانون الثاني (يناير) الجاري.
    ومن المتوقع أن يكون أداء المعادن النفيسة الأخرى قويا إذ بلغ متوسط توقعات
    المحللين للفضة ارتفاعا بنسبة 13 في المائة هذا العام وللبلاتين ارتفاعا بنسبة
    17 في المائة بينما بلغ متوسط التوقعات للبلاديوم ارتفاعا نسبته 1.9 في المائة هذا
    العام و3.3 في المائة العام المقبل.







    "المركزي البريطاني": اقتصادنا يواجه تهديدا مزدوجا

    - لندن ـ الفرنسية: - 16/01/1429هـ
    أكد ميرفين كينغ حاكم البنك المركزي البريطاني (بنك إنجلترا) أمس، أن على الاقتصاد البريطاني أن يواجه هذا العام تهديدا مزدوجا يتمثل في تباطؤ الاقتصاد وتصاعد التضخم الذي يمكن أن يفوق نسبة 3 في المائة.
    وقارن الحاكم الاقتصاد البريطاني بسفينة يتعين عليها "الإبحار في مياه مضطربة في 2008" بين تهديد تباطؤ حاد للنمو تحت تأثير الصعوبات الاقتصادية في الولايات المتحدة وخطر تصاعد ارتفاع أسعار الطاقة والمواد الغذائية بسبب حيوية آسيا التي تدفع أسعار المواد الأولية إلى الارتفاع.
    وأشار إلى أن الاضطرابات التي شهدتها أسواق القروض بدأت تؤثر في اقتصاد بريطانيا ومن غير المرجح أن تكون هذه الظاهرة "قصيرة الأمد".
    وقال كينغ "في المدى القريب سيؤدي ذلك إلى تباطؤ النمو ربما بشدة".
    وبالتوازي مع ذلك حذر كينغ من أنه يتوقع تصاعد نسبة التضخم في بريطانيا خلال العام الحالي وينذر ارتفاع الأسعار بتجاوز التضخم عتبة 3 في المائة وهو الحد الذي يتوجب معه على حاكم البنك المركزي تقديم تفسيرات لوزير المالية البريطاني.

  6. #26
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    زعماء الأعمال يطالبون بقدر أكبر من القيادة لمواجهة الأزمة

    - دافوس– رويترز: - 16/01/1429هـ
    دعا زعماء الأعمال أمس إلى قدر أكبر من القيادة لدرء شبح التباطؤ الاقتصادي وقال البعض إن الخفض المفاجئ في أسعار الفائدة الأمريكية ربما كان متعجلا أكثر من اللازم وقد يغذي فقاعة جديدة في الأسواق.
    وقال جون ستودزينسكي رئيس الأنشطة الاستثمارية في مجموعة بلاكستون الأمريكية للاستثمار الخاص "ما تحتاج إليه الأسواق بشدة الآن هو القيادة سواء كانت على المستوى العالمي أو الإقليمي ويبدو أن هذا أمر مفقود".
    ومضى قائلا "إلى أن ترى الأسواق قدرا أكبر من القيادة على أساس الفعل وليس رد الفعل فسيستمر الإحساس بهذا القلق العارم وهذا الإحباط".
    ويبدأ زعماء الأعمال والسياسة على مستوى العالم اجتماعاتهم في دافوس أمس، وهم يواجهون ما يخشى كثيرون أن يكون أكبر أزمة مالية منذ الحرب العالمية الثانية.
    ويهيمن الخفض الطارئ للفائدة الأمريكية الذي أعلن أمس الأول بعد يومين
    من الهبوط الحاد في أسواق الأسهم العالمية على الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي الذي تشارك فيه شخصيات مالية وصناعية وسياسية بارزة من بينها كوندوليزا رايس وزيرة الخارجية الأمريكية.
    وقال ستيفن روتش رئيس إدارة آسيا في بنك مورجان ستانلي الاستثماري الأمريكي، إن مجلس الاحتياطي ربما يكون قد سمح لحالة الذعر في الأسواق بأن تدفعه عنوة نحو اتخاذ إجراء.
    وقال "لدينا هنا مجلس احتياطي اتحادي صديق للسوق يضخ الكثير من
    السيولة في النظام المصرفي بشكل يجعلنا نواجه اقتصاد فقاعة جديدا".
    وعلى الصعيد الاقتصادي سيواجه صانعو السياسة هذا العام أزمة مصرفية وكسادا متوقعا على نطاق واسع بينما ستتصدر الاختلافات السياسية بين الولايات المتحدة وأوروبا الموقف.
    وكان الإجراء المنفرد للمركزي الأمريكي أمس الأول عندما خفض الفائدة
    بواقع 75 نقطة أساس أكبر تحرك طارئ في عقدين. ومن شأن هذه الخطوة أن تضغط على البنك المركزي الأوروبي لتخفيف موقفه من خفض الفائدة والتوصل إلى رد منسق أو الاعتراف بوجود هوة عميقة في السياسة
    النقدية بين أوروبا والولايات المتحدة.
    وينتهج صانعو السياسة الأوروبيون خطا أكثر تشددا مقارنة مع أقرانهم في
    الولايات المتحدة حيث يشيرون إلى مخاطر التضخم أكثر مما يشيرون إلى المخاطر التي تتهدد النمو وذلك رغم الضغوط المتزايدة عليهم لتخفيف موقفهم.
    وخلال الأسبوع الماضي اعتذر عدد من صانعي السياسة عن حضور لقاء دافوس بسبب مشاغلهم الداخلية. ومن هؤلاء وزير الخزانة الأمريكي هنري بولسون و اليستير دارلنج وزير المالية البريطاني.







    جدة: 191 شركة من 16 دولة تعرض تقنياتها في التعدين
    "معادن" تباشر إقامة 4 مناجم للذهب باستثمار 44 مليار ريال


    - نواف القثامي من جدة - 16/01/1429هـ
    باشرت شركة التعدين العربية السعودية "معادن" العمل على إقامة أربعة مناجم للذهب في أربعة مواقع هي: مهد الذهب، الحجر، بلغة، وسخي بارات. وأوضح الدكتور عبد الله الدباغ رئيس شركة معادن بمناسبة إقامة المعرض الدولي للتنقيب، وتطوير الموارد المعدنية في السعودية، أن المعرض يعمل على إبراز سوق التعدين في السعودية، واستقطاب المستثمرين له من جميع أنحاء العالم، وعرض الفرص التعدينية الواعدة من خلال المعرض، وورش العمل المقامة بمشاركة أكثر من 80 شركة تعدين عالمية. وبين الدباغ أن "معادن" تعد واحدة من القوى الفاعلة والمشاركة في صناعات التعدين، ومعالجة الخامات المعدنية في السعودية، وهي تعمل حاليا على تنفيذ مشاريع تعدينية كبيرة بمعايير عالمية، باستثمارات تفوق قيمتها 44 مليار ريال. مشيراً إلى أن من أبرز هذه المشاريع إنشاء مجمعات صناعية في رأس الزور في المنطقة الشرقية وتشمل إقامة مصانع لإنتاج الأسمدة الفوسفاتية والألمنيوم والمعادن الصناعية الأخرى، إضافة إلى تطوير مناجم للمعادن النفيسة.
    من جانبها، أكدت هيئة المساحة الجيولوجية في السعودية تقديمها الدعم الكامل لكافة الجهات المستثمرة في مجال صناعة التعدين، والالتزام بدعم فرق الجيوفيزيائيين، وإخصائيي قواعد البيانات، إضافة إلى توفير المختبرات والمطبوعات، وتزويد تلك الجهات بمنظومة متكاملة من المعلومات الخاصة بالثروات المتوافرة في أرض المملكة.
    جاء ذلك خلال ورشة العمل الأولى التي عقدت أمس في مقر المعرض الدولي للتنقيب وتطوير الموارد المعدنية في مركز جدة الدولي للمعارض والمؤتمرات الذي افتتحه أمس الأول الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة نيابة عن الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة.
    وقال هاني فتياني مدير إدارة الجودة في هيئة المساحة الجيولوجية السعودية خلال الورشة التي عقدت تحت عنوان "هيئة المساحة الجيولوجية ودورها كجهة استشارية في مجال علوم الأرض والثروة المعدنية" إن الهيئة تعمل كمستشارة للحكومة وتوفر المعلومات المطلوبة للقطاع الخاص فيما يتعلق بالخرائط والتحليلات العلمية وتقديم الاستشارات الفنية وتقديم التجهيزات الخاصة بالاستكشافات والقيام بالمسوحات الجيولوجية.
    وأضاف فتياني أيضاً أن الهيئة على أتم استعداد لدعم جهود المستثمرين وتوفير كل ما يحتاجون إليه في مجال صناعة التعدين، مشيراً إلى أن الهيئة تولي اهتماما كبيرا بتدريب وتأهيل الشباب السعودي للانخراط في مجال شركات القطاع التعديني.
    وأشار إلى أن الهيئة تعمل على التعاقد مع الجهات المهتمة لتقديم الخدمات والاستشارات اللازمة للقطاعين العام والخاص، لافتاً إلى أنها تتمتع بحرية التعاون مع المؤسسات الخاصة أو الوكالات المتخصصة في علم الأرض حول العالم بما يخدم أهداف الهيئة ويحقق مصلحتها.
    وبدأت 191 شركة متخصصة من 16 دولة استعراض آخر ما توصل إليه علم الجيولوجيا والتعدين من أدوات، ومكائن حديثة وسط حضور كثيف من قبل المستثمرين والخبراء والمهتمين بصناعة التعدين في المملكة، والباحثين كذلك عن فرص فريدة يوفرها قطاع التعدين السعودي، والبيئة الآمنة التي تنعم بها المملكة وتضمن النمو السريع للاستثمارات الأجنبية وتزويد مشاريع التعدين الرئيسية بالخبرات المطلوبة من خارج المملكة.
    ويهدف المعرض الدولي للتنقيب وتطوير الموارد المعدنية 2008، الذي يعد أول معرض متخصص في مجال التعدين إلى توظيف كل فعاليات المعرض في سبيل إبراز سوق التعدين السعودية، واستقطاب المستثمرين من جميع أنحاء العالم إلى ثروة من الفرص التعدينية الواعدة، وذلك عبر تنظيم معرض متخصص في هذا المجال تشارك فيه كبريات شركات التعدين العالمية، وإقامة ورش عمل تمتد إلى ثلاثة أيام هي فترة المعرض وتبحث في تاريخ ومستقبل صناعة التعدين في المملكة.
    ويتضمن المعرض عددا من ورش العمل، التي من المقرر أن تعقد خلال الأيام الثلاثة لعقد المعروض وتدور هذه الورش حول ثلاثة محاور رئيسية هي الخريطة الجيولوجية في المملكة العربية السعودية، وأيضا أنشطة التنقيب عن المعادن، واكتشاف الثروات الجديدة في المملكة.

  7. #27
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    شراكة سعودية بحرينية أمريكية لتشييد مصنع للمحاليل الطبية في المنطقة الشرقية

    - مهدي ربيع من المنامة - 16/01/1429هـ
    كشف لـ " الاقتصادية" عبد النبي سلمان مدير عام الشركة العالمية لإنتاج المحاليل الطبية، عن شراكة سعودية - بحرينية - أمريكية لتشييد مصنع للمحاليل الطبية في السعودية تتجاوز تكلفته 15 مليون دولار، لافتا إلى أن الشركاء بصدد البدء في إجراءات تقديم طلب إنشاء المصنع، بعدما حُسم موقعه ليكون في المنطقة الشرقية.
    وتوقع مساهمة عدد من المصارف التجارية السعودية في تمويل المشروع، "في ضوء المؤشرات والدلائل التي ظهرت حتى الآن"، مشيرا إلى أن المصنع سيسوق منتجاته في جميع أسواق دول مجلس التعاون الخليجي، والأسواق الأخرى خارج المنطقة "مستهدفين إيران والعراق".
    وأعلنت الشركة قبل أيام عن عزمها تشييد مصنع مماثل في البحرين بتكلفة 15 مليون دولار، سيتم إنشاؤه بالتعاون مع المجموعة العالمية للتنمية في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث ستعمل على تشييد المصنع في غضون عام، وتزويده بالتكنولوجيا والمعدات والآلات اللازمة، وسيركز على تسويق منتجاته في البحرين وبعض الأسواق الخليجية.
    وقال سلمان وهو نائب برلماني سابق "نتوقع الانتهاء من بناء المصنع في البحرين بعد عام من الآن، على أن يُشيّد مصنع السعودية بعده مباشرة، منوّها بأن شركات ألمانية أبدت استعدادها لشراء "منتجاتنا"، "بعدما درست مواصفاتها العالمية"، بيد أنه أكد أن شركته تتطلع أيضا إلى أسواق أوروبية أخرى.
    وتقول دراسات أُجريت في هذا الشأن إن احتياجات دول مجلس التعاون الخليجي من المحاليل الطبية تصل إلى 20 مليون لتر سنويا "يتم استيرادها غالبا من اليابان وماليزيا"، لكنها تعاني حاليا نقصاً يبلغ 50 في المائة.
    وبحسب سلمان، فإن الطاقة الإنتاجية محدودة لمصنعي المحاليل الطبية في جدة في المملكة العربية السعودية، والآخر الموجود في الكويت، ولا يلبيان الطلب والاستهلاك المتزايد في المستشفيات العامة والخاصة "الخليجية" على محاليل الكلى والحقن المستخدمة عن طريق الأوردة وقطرات العيون.
    وذكر أن منتجات شركته ستغطي من خلال مصنع البحرين 13.4 من تلك الاحتياجات، متأملا أن ترتفع النسبة إلى 50 في المائة مستقبلا.
    وتخطط الشركة لتدشين أربعة خطوط من الإنتاج، يشتمل الأول على إنتاج عشرة ملايين عبوة سنويا وخمسة ملايين متر مكعب من المحاليل الطبية، على أن يبدأ تشغيل الخط الثاني بعد عام من تشغيل الأول.







    "فال السعودية" و"إميرسون" تقيمان مصنعين للكهرباء والمياه في الجبيل وينبع

    - "الاقتصادية" من الرياض - 16/01/1429هـ
    كشف ديف فار رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لشركة إميرسون إلكتريك الأمريكية، عن شراكة مشتركة وقائمة بين "إميرسون" و"فال السعودية"، والمتمثلة في إنشاء مصنعين في منطقتي الجبيل وينبع، قيمة الواحدة منهما 20 مليون ريال.
    وأكد فار خلال مؤتمر صحافي على هامش زيارته للمملكة، والتي تستهدف الاطلاع عن قرب على مجمل الفرص الاستثمارية المتحققة داخل القطاعات المشكلة لمجمل الاقتصادي السعودي.
    وبين فار أن لشركتي فال السعودية وإميرسون تعاونا مشتركا في عدد من المشاريع "تحت التنفيذ" خاصة في مجال الكهرباء والمياه، موضحاً أن الشركتين تعملان سويا لتجميع غرف التحكم، وإنتاج الصمامات، ومعدات القياس الدقيقة في معمل جديد يجرى العمل على تنفيذه في مدينة الجبيل الصناعية ومن بعدها في مدينة ينبع الصناعية، على أن ينتهي العمل بمصنع مدينة الجبيل مع نهاية العام الجاري 2008م.
    وصف رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لشركة إميرسون إلكتريك الأمريكية، مؤشرات أداء الاقتصاد السعودي بالقوية، مشيرا إلى أهمية التوجهات الاقتصادية التي تتبناها الحكومة، والقائمة على توجيه وإدارة الموارد المالية المتحققة من فوائض إيرادات الاقتصاد الكلي للمملكة بما يسهم في دعم متطلبات التنمية الشاملة والمستدامة.
    وأشار فار، إلى عمق العلاقة الاستثمارية التي جمعت شركته والقطاع الخاص السعودي، والتي تحققت من خلال شريك أعمالها المحلي شركة فال السعودية إحدى شركات مجموعة فال القابضة، مؤكدا أن هذه العلاقة توجت بعدد من المشاريع الصناعية الرائدة على مستوى المملكة والمنطقة بصفة عامة، وخاصة تلك الشراكات القائمة في مدينة الجبيل وينبع، يضاف إلى ذلك العلاقة مع الشركات الرائدة الأخرى مثل "أرامكو" و"سابك".
    وقال: "إن نظرتهم لمستقبل الاستثمار في السعودية أنهم سيزيدون منه خاصة من النواحي المالية والبشرية عبر تدريب كوادر بشرية من المهندسين السعوديين".
    وأوضح أن مبيعات شركتهم في الشرق الأوسط تجاوزت 1.2 مليار دولار، بينما في العالم وصلت إلى 20 مليار دولار.
    وعن تصدير المصانع الجديدة لخارج السعودية، أكد أن مصنع الجبيل سيكون لتوفير حاجة المملكة من المنتجات، مشيرا إلى أن التصدير للخارج سيتم عند الانتهاء من مصنع ينبع.
    من جانبه، اعتبر فهد العذل رئيس مجلس إدارة مجموعة فال القابضة، شريك الأعمال المحلي لشركة "إميرسون إلكتريك" أن زيارة ديف فار إلى المملكة، تعد فرصة حقيقية لتعزيز نظرة أحد أقطاب الصناعة الإلكترونية عبر العالم بمدى تطوير مفاهيم الاستثمار في السعودية، مؤكدا حيوية ومرونة العلاقة الاستثمارية التي تجمع فال وإميرسون، ومتانة الثقة التي تولدت بينهما".

  8. #28
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس  15 / 1 / 1429هـ نادي خبراء المال


    شنواً هجوماً على المطبلين لمصالحهم .. مختصون لـ المدينة :
    البنية التحتية لسوق الأسهم لا تزال غير مهيأة لهذه التذبذبات الخطيرة


    سالم الشريف - الرياض
    شن الدكتور عبدالعزيز داغستاني الخبير الاقتصادي هجوما شرسا على من وصفهم بالمطبلين الذين يمارسون التحليل لأغراض شخصية او لصالح من يعملون لهم على حساب صغار المستثمرين في سوق الاسهم خاصة وانهم لا يفهمون في علم الاقتصاد شيئاً، مؤكدا في هذا السياق ان السبب الرئيسي في تذبذب السوق هي جهات يفترض ان تكون مهنية .. حيث اصدرت ارقام السعر العادل لبعض اسهم الشركات القيادية مما جعل صغار المستثمرين ينجرفون للسوق ويضخون جميع مدخراتهم.?واضاف داغستاني ان التطبيل الذي يمارس من قبل بعض الجهات (كبار المستثمرين) عبر الاعلام المرئي والمقروء على صغار المستثمرين ماهو الا لضعف الوازع الديني، مطالبا في الوقت نفسه ان يحمل من يدعي انه محلل اقتصادي ويفقه في سوق الاسهم رخصة تحليل تصرف له من الجهات المعنية حتى لا تكون هناك فوضى. ويجب ان نحترم التخصص الاقتصادي في الحديث عن سوق المال، وهنا الوم بعض القنوات الفضائية التي تفتح الباب على مصراعيه .. واطالب جهات الاختصاص المسؤولة عن السوق بالتدخل الفوري والتحقيق في سبب الانهيار حتى لا يفرح المتسبب ويكررها في وقت لاحق.? ومن جهته يعتقد علي البشر المحلل المالي ان البنية التحتية لهذا السوق لم تكن مهيأة لمثل هذا الانهيار الواسع والمستمر، ولم تكن هناك استعدادات للتعامل مع مثل هذه الأحداث .. فهذه التذبذبات حدثت لسبب بسيط جداً، هو أن الناس كانت تبيع وتشتري أسهماً بأثمان وهمية لم تكن حقيقية أبداً. كما ان بعض المستثمرين في الأسهم حديثي عهد بها او انهم لم يدركوا انها ليست استثمارا حقيقيا وليس لهم خبرات سابقة في عمليات البيع والشراء، وغالبيتهم دخلوا السوق من باب المغامرة ومن باب البحث عن الربح السريع، محاولين استدراك ما فاتهم من أرباح جناها مستثمرون قبلهم في سوق الأسهم خلال الفترة الأولى من طرحها في السوق.?ورأى المحلل المالي أنه من الأفضل لصغار المستثمرين أن يوظفوا أموالهم في محافظ استثمارية متنوعة الأسهم، وأن يحتفظوا بها للأمد الطويل لكن بعض المستثمرين يكونون مستعدين للمخاطرة على أمل تحقيق أرباح أكبر في الأمد القصير، وابتكروا وسائل استراتيجية متعددة للقيام بذلك. ونوه الى انه لا يستطيع المتابع تحديد النقطة التي ستتوقف عندها أسعار الأسهم مستقبلا، فمعدلات التضخم مستمرة بالارتفاع وما سيستقر عليه سيحدد الأسعار، وكلما ارتفع معدل التضخم كلما ارتفع مؤشر السوق ولكنه ارتفاع شكلي بسبب انخفاض قيمة العملة.?من جانبه اكد عبدالله الفالح ان الصعود السريع للمؤشر الى قمم جديده لن يضيف للسوق استقرارا بقدر ما سيضيف اليه مخاطر جديدة، مشيرا الى ان المخاطر تحيط بالمستثمرين ومحافظهم ، اما المؤشر العام فلا مخاوف تحيط به. وأشار الى ان عزل الاسهم عن الاسهم الاستثماريه في السوق ستولد سوقا ملتهبه بالمضاربة، مؤكدا في هذا الصدد ان خلق سوق مواز في السوق المحلي وتدشين الاسهم الخاسره والنشطه فيه قد يؤثر سلبا على وضع التداول للأسهم الاستثمارية في السوق.?وأوضح ان السوق السعودية تشهد حاليا صراعا بين قوتين متنافرتين، من حيث النظرة العامة للسوق والقرارات الاستثمارية التي ينبغي اتخاذها في مثل هذا الوقت، وهذا ما يفسر حركة التذبذب التي شهدها الاسبوع الماضي. مشيرا الى ان ما يحدث في السوق من تذبذبات مرده لعمليات جني أرباح قصيرة الأجل الهدف منها جني الأرباح وتعديل المراكز المالية.







    التأمين .. الغائب الأبرز .. والإسمنت الأكثر التزامًا
    17 شركة مساهمة تتأخر في إعلان نتائجها والهيئة تتوعّدها بعقوبات تعليق التداول


    فهد المشهوري ـ جدة
    تخلّفت 17 شركة سعودية مساهمة عن الموعد النهائي الذي حددته لوائح هيئة السوق المالية لاعلان النتائج المالية للشركات المساهمة المدرجة في السوق المالية السعودية والمنقضي بيوم امس الأول الاثنين الحادي والعشرين من يناير الجاري والذي حددته الهيئة لإعلان النتائج السنوية للشركات المساهمة عن الربع الرابع من 2007 المنصرم ، وشملت القائمة التي رصدتها (المدينة) إحدى عشرة شركة تأمين وثلاث شركات صناعية وشركتين من قطاع الخدمات وشركة واحدة من القطاع البنكي بعد ان انتهت قبل امس الاول المهلة المحددة من قبل هيئة سوق المال للشركات المساهمة بسوق الاسهم السعودي اعلان نتائجها السنوية بعد ان اعلنت اكثر من 95 في المائة من الشركات المساهمة عن نتائجها حيث ستعمل الشركات المتأخرة في إعلان نتائجها إلى سرعة الانتهاء منها تفادياً للعقوبات التي قد تواجهها من هيئة السوق المالية بعد الانتهاء من المدة المحددة من دون الإعلان عن مواقفها المالية خلال الربع الرابع من العام الماضي ، سواء بإرادتها أو بغيرها أو لطبيعة المرحلة التي تمر بها الشركة.وذلك بعد انتهاء المهلة التي تشترط فيها هيئة السوق المالية على الشركات المدرجة في سوق الأسهم المحلية الإعلان عن نتائجها المالية الربعية خلال 15 يوم عمل منذ انتهاء الربع، من جهة اخرى يمكن اعتبار أن الشركات المساهمة المدرجة في سوق الأسهم سجلت التزاما جيدا في المجمل بالإعلان عن نتائجها المالية خلال الربع الرابع من العام المنصرم وتواصل إيجابي لتعليمات هيئة السوق المالية التي تبني رؤيتها الفنية من هذه المهلة ضمن ما تطلق عليه سياسة الإفصاح والشفافية.?وتتضمن قائمة الشركات المتاخرة في الاعلان عن نتائجها كلا من البنك السعودي الهولندي ـ شركة المصافي العربية السعودية ـ شركة اميانتيت العربية ـ شركة كيان السعودية للبتروكيماويات ـ شركة مكة للانشاء والتعمير ـ شركة ميد غلف للتأمين ـ شركة ولاء للتأمين ـ شركة الدرع العربي للتأمين ـ شركة ساب تكافل ـ شركة الاهلي تكافل ـ شركة اتحاد الخليج للتأمين ـ شركة سند للتأمين ـ الشركة السعودية الهندية للتأمين ـ الشركة الفرنسية للتأمين ـ شركة سايكو للتأمين ـ شركة سلامة للتأمين الاهلية.ولم تبرر شركات التأمين التي كان لها نصيب الاسد من التأخير، وخصوصا التي أدرجت أسهمها خلال العام الماضي ، الأمر الذي تجلى معه بوضوح غياب شبه تام من مكونات القطاع عن لوحة إعلانات نتائج الشركات العام الماضي .فيما سجل كل من قطاع الزراعة والاتصالات التزاما جيدا بالإعلان عن نتائجها المالية ،ويبرز قطاع الإسمنت بشركاته الثماني كنموذج لا بد من الاحتذاء به لكافة القطاعات العاملة في السوق، إذ تبادل معظم مكوناته للإعلان فور بدء المهلة المحددة، ربما يشفع له في ذلك قوة أداء أعمالها وعوائدها، وبالتالي الأرباح القوية. وفي قطاع البنوك أعلنت أغلب البنوك المدرجة نتائجها في وقت مناسب، ولم يكن هناك تأخير سوى بنك واحد. بينما لم يكن من المستغرب تأخر مكونات قطاعي الصناعة والخدمات عن إعلان بعض الشركات العاملة تحت لوائهما لنتائجها ربما يعود ذلك لكثرة أعدادها في هذين القطاعين.و شددت هيئة السوق المالية السعودية في لوائحها التنفيذية من قواعد التسجيل والإدراج في المادة 26 المتعلقة بالإفصاح عن المعلومات المالية بوجوب أن تعلن الشركة عبر التطبيقات الإلكترونية والتي تحددها الهيئة عن قوائمها المالية الأولية والسنوية فور اعتمادها من مجلس الإدارة، لافتة إلى منعها نشر القوائم على المساهمين أو الغير قبل إعلانها في موقع السوق. وأكدت هيئة سوق المال انه يجب على الشركة أن تزود الهيئة وتعلن للمساهمين عن قوائمها الأولية والتي يجب إعدادها وفحصها وفقا لمعايير المحاسبة والصادرة عن الهيئة السعودية للمحاسبين القانونين، فور اعتمادها وخلال فترة لا تتجاوز 15 يوم عمل من نهاية الفترة المالية والتي تشملها تلك القوائم. وهددت هيئة السوق المالية في وقت سابق ومن ضمن عقوباتها للشركات المتأخرة بأنها ستقوم بتعليق تداول اسهم هذه الشركات في حال عدم الاعلان في التاريخ المحدد.

  9. #29
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    خبراء قالوا : إن سابك هي المؤثر الأقوى في السوق
    ليس هناك رابط بين سوق الأسهم السعودي والانكماش الأمريكي


    مرام المطر – جدة ?
    نفى الدكتور محمد الهذلول أن تكون هناك علاقة بين انخفاض السوق السعودي للأسهم وانكماش اقتصاد السوق الأمريكي مشيرا الى ان هذا السبب غير منطقي وان اقتصادنا غير مرتبط بالاقتصاد الأمريكي بالرغم من ارتباط الريال السعودي بالدولار ولكن كلا السوقين مستقل بحد ذاته حتى وإذا كان سببا في ذلك فهو سبب ضعيف ليس له التأثير الكبير الحاصل على سوق الأسهم .. فهذا الانخفاض في السوق سببه الرئيسي العوامل المحلية وليست العوامل الدولية.?أما الدكتور طارق كوشك المحلل المالي فقال: إن الأسباب الحقيقة لتذبذب السوق ما سماه بالارهاب الاقتصادي .. بمعنى أن سابك هي المتحكم الأكبر في سوق الأسهم السعودي ولو زاد سعرها ارتفع مؤشر السوق والعكس صحيح والحقيقة هي أن صناديق الاستثمار والبنوك استثمرت في سابك عندما ضاعفت سابك سعر السهم مما جعلها تحقق أرباحا تصل الى 163% مما أغرى الكثير بالبيع وتم تسييل أكثر من مليون سهم خصوصا مع اقتراب اكتتاب بترورابغ، وهذا التسييل الحاصل سبّب الرعب للأفراد وصغار المستثمرين مما شككهم في سابك وباعوا أسهمهم فيها وهذا سبب الانتكاس.?وأضاف د.كوشك أن التلاعب الحاصل في السوق واضح وجليّ خصوصا في أسهم سابك فما هو تفسير أن السهم يوم الثلاثاء اغلق عند سعر 163ريالا ويصل يوم الأربعاء إلى 175 ويغلق عند 158 ريالا .. مما يعني ان اسباب التذبذب ليست اقتصادية بل خارجية تتعلق بالمتضاربين أنفسهم، فهناك قوى خفية تتلاعب بسوق الأسهم دون أي مبرر فني أو اقتصادي وليس لهم هدف سوى إثارة البلبلة وتخويف رأس المال الأجنبي لا سيما الاستثمارات الخليجية من الاستثمار في الأسواق السعودية بسبب عدم استقرارها وأنا أوجه أصابع الاتهام لفئة من المضاربين في شركة سابك بتلاعبهم ولا بد من التحقيق أمنيًا مع هؤلاء المضاربين ومعرفة أهدافهم لخلق الثقة مرة أخرى لدى المستثمرين الأجانب.?وتنفي نائلة العطار عضو لجنة المكاتب الاستشارية والاقتصادية العلاقة بين انخفاض سوق الأسهم السعودي والانكماش الحاصل للسوق الأمريكي بقولها: إن السوق السعودي لدينا لا يشمل فقط الشركات بل هناك الأفراد وصغار المستثمرين.?كما أن المضاربة في سوق الأسهم السعودي تكون بالعملة المحلية الريال فلا يعقل أن يكون هناك تأثير من العوامل الاقتصادية الخارجية وتأكيدا على ذلك فالسوق العقاري الأمريكي متزعزع ولديهم الكثير من المشاكل الاقتصادية منذ فترة من الزمن وكان لا بد أن يظهر تأثيرها منذ حصول المشكلات لديهم وليس بعد أشهر فهذا يثبت انه ليس هناك أي ارتباط بين السوقين. ?وخالفها الرأي فيصل الصيرفي المستشار المالي والرئيس التنفيذي لبيت التجارة المالي بقوله : إن السبب الرئيسي في الانخفاض هو عدم تحقيق الشركات للربح المتوقّع وخصوصا في الشركات الكبيرة والمؤسسات البنكية وأيضا سابك التي لها تأثير كبير على السوق السعودي فكان من المتوقع إن تكون أرباحها 9% لكنها لم تحقق إلا 7% فقط ، وأيضا هناك عوامل أخرى ساهمت في انخفاض السوق منها انكماش السوق الأمريكي نظرا لارتباط صناديق الاستثمار السعودية مع صناديق الاستثمارات العالمية ومنها الأمريكية ومن جهة أخرى يتأثر سوقنا بالانكماش الحاصل في السوق الأمريكي بسبب ارتباط الريال بالدولار، فكلّها عوامل أسهمت في انخفاض سوق الأسهم المباشر.







    دول الخليج تتحرك لإحتواء تداعيات خفض الفائدة الأمريكية
    المملكة تخفض سعر الريبو العكسي وتشدد قيود الإقراض


    رويترز - دبي
    خفضت المملكة التي تربط الريال بالدولار سعر الريبو العكسي بواقع 50 نقطة أساس إثر خفض الفائدة الأمريكية، ورفعت مستوى الاحتياطي الإلزامي للبنوك حتى لا تؤدي تكلفة الاقتراض المنخفضة إلى تفاقم التضخم. وخفضت مؤسسة النقد العربي السعودي سعر الريبو العكسي إلى 5.3% من 4% وأبقت على سعر الريبو القياسي دون تغيير عند 5.5%.وقال الدكتور محمد الجاسر «نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي» في تصريحات تلفزيونية من دافوس: إن تعديل سعر إعادة الشراء ذو أهمية بالغة. مشيرا إلى أن تعديل معدل الفائدة في الولايات المتحدة الأمريكية يتوجب على الدول المرتبطة عملاتها بالدولار الأمريكي أن تعمل وفق سياسة متوافقة مع سياسة الفيدرالي الأمريكي.وحول ما إذا كانت مؤسسة النقد العربي السعودي ستخفض الفائدة في حال قيام الاتحادي الفيدرالي الأمريكي بذلك خلال اجتماعه المقبل، قال الجاسر: من السابق لأوانه التحدث عن ذلك، ولكن الأهم أن الخطوة التي اتخذتها مؤسسة النقد امس وغيرها من البنوك المركزية الخليجية عادت بالفائدة على الأسواق المالية وأعادت الثقة إلى الأسواق التي يبدو أنها تجاوبت مع هذه الخطوة وسجلت ارتفاعات أمس الأربعاء.وحول توقعات تسجيل ركود اقتصادي أمريكي قد يؤثر على الأسواق المالية في المنطقة قال الجاسر: هناك من يتوقع ذلك وهناك من يتوقع أن لا يصل إلى مستوى الانكماش ولكنه قد يصل إلى التباطؤ. مشيرا في هذا الإطار إلى أن هناك اقتصاديات أخرى لن تتأثر بهذا الانكماش أو التباطؤ إن حدث في الاقتصاد الأمريكي ومن بينها الاقتصاد الهندي والصيني وأيضا اقتصاديات المنطقة الخليجية والعربية، وأضاف الجاسر: وعلى الرغم من أن هذا الانكماش أو التباطؤ قد يؤثر على مبيعات البترول ولكن حجم الطلب على البترول حاليا مرتفع. ورفعت مؤسسة النقد العربي السعودي الاحتياطي الإلزامي للبنوك إلى 10% من الودائع بعد أن كانت 9% في السابق لترغم البنوك على الاحتفاظ بمزيد من الأموال في خزائنها، ورفعت المؤسسة شروط الاحتياطي في الأول من نوفمبر الماضي لأول مرة في 27 عاما، وخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي «البنك المركزي الأمريكي» سعر الفائدة الأساسي بواقع ثلاثة أرباع نقطة مئوية أمس الأول في تحرك طارئ لدعم الاقتصاد الأمريكي الذي يعاني بشدة من تأثير أزمة الرهن العقاري. من جهتها خفضت الكويت أمس سعر الفائدة الأساسي للمرة الأولى منذ 18 شهرا في الوقت الذي تحركت فيه البنوك المركزية في منطقة الخليج للحيلولة دون تزايد الضغوط على عملاتها المرتبطة بالدولار بعد انخفاض تكاليف الاقتراض الأمريكية، وخفضت كل من السعودية والبحرين والإمارات أمس أسعار الفائدة بعد قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي «البنك المركزي الأمريكي» خفض الفائدة ثلاثة أرباع نقطة مئوية أمس الأول. وقال محللون: إن من المتوقع أن تحذو قطر حذوها متجاهلة ارتفاع التضخم الذي يجتاح المنطقة، وخفضت الكويت سعر الخصم الرئيسي 50 نقطة أساس فيما اعتبر مفاجأة، إذ إن الكويت قررت العام الماضي فك ارتباط عملتها بالدولار ولجأت بدلا منه إلى سلة عملات وإن ظل الدولار مهيمنًا عليها، وتتيح السلة للكويت قدرًا أكبر من المرونة فيما يتعلق بأسعار الفائدة. وأبقى البنك المركزي الكويتي سعر الخصم مستقرا دون تغيير منذ يوليو عام 2006 خشية أن يؤدي خفض تكاليف الاقتراض إلى زيادة التضخم الذي ارتفع في سبتمبر الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 2.6%. ومنذ 12 سبتمبر خفضت الكويت سعر إعادة الشراء 100 نقطة أساس للحيلولة دون المراهنة على ارتفاع قيمة الدينار، وحتى لا يستفيد المضاربون من العوائد الأعلى التي سيحصلون عليها من الودائع بالبنوك الأمريكية. وبالأمس خفض البنك المركزي الكويتي سعر الخصم إلى 75.5% من 25.6% كما خفض البنك سعر إعادة الشراء إلى 4%. وقال جياس جوكنت «رئيس الأبحاث ببنك أبوظبي الوطني»: سعر الخصم هو آلية الإشارة للبنك المركزي، ويجب أن تتبعه أسعار الإقراض. وأضاف: هذا سيشجع على نمو الائتمان، فالبنوك كانت تعمل على خفض أسعار الودائع دون أسعار الإقراض. وسلّم محافظ البنك المركزي الشيخ سالم عبدالعزيز الصباح بأن القرار صعب لكنه قال: إن الفجوة بين عوائد الدينار وأسعار الفائدة على الودائع بالعملات الأخرى بما فيها الدولار تزايدت بشكل كبير. وقال في بيان نشرته وكالة الأنباء الكويتية الرسمية: إن القرار يهدف إلى تخفيف أي انعكاسات سلبية قد تنشأ نتيجة وجود هوامش مرتفعة غير مبررة لصالح أسعار الفائدة على الودائع بالدينار الكويتي مقابل أسعار الفائدة على العملات الرئيسية من جهة والمعطيات الاقتصادية المحلية السائدة في الوقت الراهن والتي تستدعي الحيطة والحذر من أية تسارع في تخفيض مستويات أسعار الفائدة المحلية على الدينار الكويتي، من جهة أخرى. وكانت بنوك مركزية أخرى في الخليج تجنبت خفض أسعار الإقراض في وقت ارتفعت فيه إيراداتها ارتفاعا قياسيا بفضل صادرات النفط والغاز، فمثلما خفضت مؤسسة النقد العربي السعودي «البنك المركزي» سعر الريبو العكسي.. رفعت مؤسسة النقد الاحتياطي الإلزامي للبنوك إلى 10% من الودائع من 9% لترغم البنوك على الاحتفاظ بمزيد من الأموال في خزائنها حتى لا يسهم ارتفاع السيولة في رفع التضخم. وبلغ معدل التضخم في المملكة في ديسمبر 5.6% مسجلا أعلى مستوى منذ 16 عاما. وخفضت دولة الإمارات العربية المتحدة التي تربط عملتها بالدولار الأمريكي سعر اتفاقات إعادة الشراء «الريبو» على أموال ليلة واحدة بواقع 75 نقطة أساس ليصل إلى 5.3 % أمس.وقال البنك المركزي إن سعر الريبو كان 25.4% أمس الأول.. ويمثل الريبو الذي بدأ العمل به في نوفمبر سعر القياس في الإمارات ويحدد أسعار الفائدة التي تقترض بها البنوك أموالا من البنك المركزي. وبلغ التضخم في الإمارات أعلى مستوى له في 19 عاما عند 3.9% عام 2006 وفق أحدث البيانات المتاحة. وقررت البحرين خفض الفائدة على ودائع أسبوع إلى 5.3% كما خفضت سعر الإيداع لأجل ليلة واحدة نصف نقطة مئوية إلى 3%، وأبقت البحرين على سعر إعادة الشراء لأجل ليلة على 25.5%.

  10. #30
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 15 / 1 / 1429هـ

    الجاسر سيتحدث اليوم عن الصناديق السيادية
    منتدى دافوس يبحث أزمة الرهن العقاري وانكماش الاقتصاد الأمريكي


    فهد المشهوري -? جدة/ وكالات /دافوس
    يترأس صاحب السمو الأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان آل سعود رئيس الهيئة الملكية وفد المملكة في المنتدى الاقتصادي العالمي «دافوس» الذي يعقد في سويسرا خلال الفترة من 23 ـ 27 يناير الحالي بمشاركة 88 دولة. وينعقد المنتدى الاقتصادي العالمي تحت ظلال الأزمة المالية الناجمة عن مشكلة الرهن العقاري عالي المخاطر، والركود الاقتصادي الأمريكي.?وفي منتجع دافوس السويسري ستتاح لقادة قطاع الأعمال فرصة نادرة للاختلاط بمديري صناديق الثروات الكبرى في العالم خلال اجتماع المنتدى الاقتصادي العالمي،حيث سيشارك في الجلسة الخاصة بالصناديق السيادية اليوم الخميس عدد من كبار المتحدثين في هذا المجال منهم ومحمد الجاسر نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي، بدر السعد العضو المنتدب لهيئة الاستثمار الكويتية، أليكسي كودرين وزير المالية الروسي، كريستين هالفورسن وزير المالية النرويجي وروبرت كيميت نائب وزير الخزانة الأمريكي.ولأن من المتوقع أن تصل قيمة أصول الصناديق السيادية إلى 12 تريليون دولار بحلول عام 2012 أي نحو عشر إجمالي الأصول المالية في العالم فقد أدى نموها السريع واستراتيجياتها التي كثيرا ما يكتنفها الغموض إلى دق نواقيس الخطر في الدول المتقدمة.ويخشى رجال السياسة أن تتحوّل هذه الصناديق سريعة النمو إلى الاستثمار بدوافع سياسية لا بدوافع اقتصادية فحسب وأن تتولى زمام شركات مهمة للأمن الوطني.?وكان المنتدى الاقتصادي العالمي قد افتتح امس الاربعاء اعماله بمشاركة حوالى 2500 شخص بينما يشهد العالم ازمة مالية كبيرة.وخلافا للتفاؤل الذي كان يسود المنتدى في دوراته السابقة، يسود القلق وشعور بالضعف هذه السنة لدى حوالى ألف من رؤساء الشركات والخبراء الذين لم يتمكنوا من التكهن بحدوث ازمة قروض الرهن العقاري في الولايات المتحدة.والغائب الاكبر عن الاجتماعات هو وزير الخزانة الامريكي هنري بولسون الذي اضطر للتخلّي عن الرحلة ليكرّس وقته لخطة انعاش الاقتصاد التي تقدم بها الرئيس الامريكي جورج بوش.حيث سيكون رؤساء الهيئات المالية الدولية الكبرى محور المنتدى الذي يستمر خمسة ايام. كما ينتظر الخبراء ممثلي الدول الناشئة ، إذ أن الاقتصاد العالمي يعتمد على آسيا الى حدّ كبير لتنشيط الاقتصاد في 2008. حيث دعا زعماء الاعمال امس الى قدر أكبر من القيادة لدرء شبح التباطؤ الاقتصادي وقال البعض ان الخفض المفاجيء في أسعار الفائدة الامريكية ربما كان متعجلا أكثر من اللازم وقد يغذي فقاعة جديدة في الاسواق. وقد افتتح منتدى دافوس على توقعات متشائمة للغاية بشأن وضع الاقتصاد العالمي، اذ يتوقع العديد من الخبراء ان ينعكس الركود الذي يرجح ان تشهده الولايات المتحدة على العديد من مناطق العالم.وقال الخبير الاقتصادي نوريال روبيني خلال جلسة المناقشة التقليدية حول وضع الاقتصاد التي تفتتح المنتدى «ستشهد الولايات المتحدة انكماشًا خطيرًا والدول الناشئة تباطؤًا اقتصاديًا واوروبا تسارعًا اقتصاديًا كبيرًا»، مستبعدًا حصول ركود على الصعيد العالمي.وكان روبيني الوحيد الذي توقع الازمة الاقتصادية الامريكية خلال جلسة المناقشة نفسها قبل عام، في وقت كانت اجواء من التفاؤل مسيطرة. ولم تكن توقعات ستيفن روتش رئيس الفرع الاسيوي من بنك مورغن ستانلي الامريكي اقل تشاؤما اذ قال «سندخل مرحلة اليمة جدا. فحين يواجه المستهلك الامريكي مشكلات، ينعكس ذلك على الاقتصاد العالمي برمته».وانتقد هذا الاقتصادي النافذ بشدة التخفيض الكبير لمعدلات الفائدة الذي اعلنه الاحتياطي الفدرالي الامريكي (البنك المركزي) الثلاثاء، معتبرا ان الدافع خلف هذا الاجراء يقتصر على ارضاء الاسواق المالية بدون ان يعالج المشكلة الجوهرية وهي تمويل استهلاك الاسر الامريكية بواسطة القروض.ونفى الخبيران الاقتصاديان امكانية ان تبقى الاسواق الناشئة مثل الصين والهند بمنأى عن انعكاسات اي انكماش في الولايات المتحدة.?ويشكل دافوس مركزا للقاءات الدبلوماسية ايضا بحضور رؤساء دول او حكومات حوالى ثلاثين دولة وحوالى مئة وزير بينهم وزيرة الخارجية الامريكية كوندوليزا رايس التي ستجري اليوم محادثات مع الرئيسين الباكستاني برويز مشرف والافغاني حميد كرزاي.?وتنتشر قوات الامن السويسرية بكثافة في دافوس لمواجهة اي خطر، بينما يبدو ان تهديد مؤيدي عولمة بديلة اصبح اقل حدة مع ان مئتين منهم اعتقلوا السبت في بيرن خلال تظاهرة ضد منتدى دافوس.وكما يجري كل سنة، سيناقش المشاركون في حوالى مئتي ندوة وطاولة مستديرة مواضيع عدة من ادارة المياه الى الارهاب والانترنت.وعلى هامش المنتدى، سيعقد رؤساء الشركات الكبرى اجتماعات للبحث في صفقات تجارية.?وسوف تتركز لمحادثات في دافوس على التحديات الاقتصادية التي تواجه العالم في هذه اللحظة وهي عواقب انتقال رؤوس الأموال من الدول المستهلكة للطاقة إلى الدول المنتجة للطاقة،كما سيناقش المنتدى التحولات العالمية خاصة و إن أكثر من 20 بالمائة من كبار رجال الأعمال الذين سيشاركون في منتدى دافوس هذا العام هم من الدول النامية .ومن الأمور الرئيسية التي يتيحها المنتدى فرصة تجميع خبراء من مجموعة واسعة من القطاعات تشمل الحكومات وقطاع الأعمال والمجتمع المدني ويتيح المنتدى بحث أشكال ارتباط القضايا ببعضها البعض مثل كيف يمكن لجهود معالجة التغير المناخي من خلال تشجيع صناعة الوقود الحيوي أن تخلق مشاكل اجتماعية بتسببها في تفاقم مشكلة نقص المياه ورفع أسعار الأغذية وسيشارك في المنتدى اكثر من 1300 رئيس شركة يمثل بعضهم 74 شركة من بين أكبر100 شركة على مستوى عال،







    تقيم أربعة مناجم جديدة
    معادن تنفذ مشروعات تتجاوز استثماراتها 44 مليار ريال


    واس - جدة
    تنفذ شركة التعدين العربية السعودية ( معادن) حاليا مشاريع لإقامة اربعة مناجم للذهب في اربعة مواقع هي مهد الذهب والحجر وبلغة والصخيبرات .. وقال رئيس شركة معادن وكبير ادارييها التنفيذيين الدكتور عبدالله بن عيسى الدباغ بمناسبة اقامة المعرض الدولي للتنقيب وتطوير الموارد المعدنية في المملكة والذي افتتح اعماله امس الاول بمحافظة جدة ان المعرض يعمل على ابراز سوق التعدين في المملكة واستقطاب المستثمرين له من جميع انحاء العالم وعرض الفرص التعدينية الواعدة من خلال المعرض وورش العمل المقامة بمشاركة اكثر من 80 شركة تعدين عالمية.?وبين الدباغ ان معادن تعد واحدة من القوى الفعالة والمشاركة في صناعات التعدين ومعالجة الخامات المعدنية في المملكة وهي تعمل حاليا على تنفيذ مشاريع تعدينية كبيرة بمعايير عالمية باستثمارات تفوق قيمتها 44 مليار ريال .. مشيراً الى ان من ابرز هذه المشروعات انشاء مجمعات صناعية في رأس الزور بالمنطقة الشرقية وتشمل اقامة مصانع لإنتاج الأسمدة الفوسفاتية والالمنيوم والمعادن الصناعية الأخرى اضافة الى تطوير مناجم للمعادن النفيسة. مؤكدا ان شركة معادن تقوم بتنفيذ عدد من مشروعات البنى التحتية في المملكة ومنها معامل توليد الطاقة وتحلية المياه والطرق والخدمات البلدية مما يسهم في تطوير صناعة التعدين في المملكة ودعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية وفتح آفاق الاستثمار وتوفير الفرص الوظيفية للشباب السعودي.

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 14 / 2 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 21-02-2008, 04:46 PM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 29 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 07-02-2008, 04:30 PM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 22 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 34
    آخر مشاركة: 31-01-2008, 08:04 PM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 8 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 17-01-2008, 05:43 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 1 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 27
    آخر مشاركة: 10-01-2008, 05:38 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا