البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 35

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  3 / 2 / 1429هـ نادي خبراء المال




    السوق ترضخ لرغبات التراجع لتعود إلى مستويات غادرتها منذ 3 أشهر

    وسط انخفاض 86% من شركات السوق.. 5 منها على النسب الدنيا وهبوط السيولة المدارة 35%




    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  3 / 2 / 1429هـ نادي خبراء المال


    الرياض: جار الله الجار الله
    رضخت سوق الأسهم السعودية لرغبات التراجعات، التي طالت أسهم 85.7 في المائة من شركات السوق، ليعود المؤشر العام إلى مستويات غادرها منذ 7 نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، بعد أن لامست السوق مستوياتها الدنيا أمس عند 9073 نقطة، متراجعة 411 نقطة تعادل 4.3 في المائة، قبل أن تتقلص هذا الهبوط في آخر فترة التعاملات.
    كما طالت هذه الانخفاضات معدلات السيولة المدارة في تعاملات الأمس والبالغة 9.2 مليار ريال (2.45 مليار دولار)، منحدرة بنسبة 34.7 في المائة، بعد تسرب 4.9 مليار ريال (1.3 مليار دولار) من إجمالي قيمة التعاملات المسجلة في تداولات الأربعاء الماضي، والتي كانت عند 14.1 مليار ريال (3.76 مليار دولار).

    في المقابل كان التشاؤم واضحا على أسهم 5 شركات، بعد أن لجأت للنسبة الدنيا، لتخالف بعضها الاتجاه السابق التي كانت تتداول عنده، بعد أن تراجعت أسهم شركات: التأمين العربية والمراعي واللجين وكيان السعودية وفتيحي لأدنى المستويات المسموحة في نظام تداول.

    وجاء ذلك بعد أن زار اللون الأحمر جميع قطاعات السوق، في مقدمتها القطاع الصناعي الهابط بمعدل 4.7 في المائة، اقتداء بمسار أسهم شركة سابك المنخفطة بنسبة 4.6 في المائة، لتزور مستويات جديدة مقارنة بالتعاملات الأخيرة، بعد أن أغلقت بالقرب مستوياتها الدنيا أمس عند 155.25 ريال (41.4 دولار). وفرضت التراجعات نفسها على مؤشر القطاع الصناعي، بعد أن عانت أسهم جميع شركاته من التراجعات، باستثناء شركة واحدة تمكنت من مخالفة الاتجاه، حيث استطاعت أسهم شركة المصافي من تسجيل صعود طفيف بنسبة 0.78 في المائة، كما قوامت أسهم شركة سبكيم العالمية موجة الانخفاض بالصمود عند مستوياتها السابقة.

    وعلى الرغم من التراجع الواضح على مؤشر قطاع التأمين بنسبة 1.5 في المائة، إلا أن أسهم 6 شركات حققت ارتفاعا ملحوضا، من خلال تسجيل أسهم شركة الأهلي تكافل للنسبة العليا، مع صعود أسهم شركة ساب تكافل بمعدل 9.3 في المائة، وارتفاع أسهم أليانز إس إف بمعدل 9 في المائة. وأنهت سوق الأسهم السعودية تعاملاتها أمس عند مستوى 9134 نقطة بتراجع 350 نقطة تعادل 3.7 في المائة تقريبا، عبر تداول 217.9 مليون سهم بقيمة 9.2 مليار ريال (2.45 مليار دولار)، مع تراجع أسهم 96 شركة مقابل ارتفاع 11 شركة فقط. أمام ذلك أشار لـ«الشرق الأوسط» صالح السديري وهو محلل فني، أن المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية، تمكن من كسر مستويات داعمة مهمة، تتمثل في متوسط 200 يوم الموزون، والذي يقع عند مستوى 9200 نقطة، مفيدا بأن الإغلاق تحت هذه المستويات يمثل تخلي السوق عن حدث مهم عاشته خلال اختراق هذا المتوسط في الفترة الماضية.

    ويؤكد السديري على أن هذا التراجع عبارة عن تجربة فنية لا بد من تأكيدها عبر تداولات اليوم، والذي يعني صعوبة البت في تأكيد الاتجاه، في ظل المتغيرات الفنية الأخيرة، والتي تجعل المتداول يدخل في معمعة التكهنات غير الدقيقة، مع غياب الأسباب المنطقية التي تدعم هذا المسار.

    في المقابل أوضح لـ«الشرق الأوسط» خالد الحربي مراقب لتعالات السوق، أن الأسهم السعودية، أظهرت خنوع لقوى البيع التي سيطرت على مسار التعاملات الأخيرة، موضحا عدم قدرة أسهم شركة سابك في موجهة هذا التراجع، مما يعني ضعف المحرك الأقوى لاتجاهات السوق.

    ويستدل الحربي في ذلك على أن السوق توجه معضلة في استعادة الثقة خصوصا في الفترة الحالية، والتي يجب أن يقابلها محفز جديد يمنح السوق حيوية منتظرة، بعد تحقق المطلب، إلا أنه يرى وجود فرص حقيقية في السوق، وعلى وجه الخصوص أسهم الشركات التي أظهرت نفسها في التداولات الأخيرة من خلال تمساكها النسبي، الذي يدلل على وجود مهتمين كبار بهذه الشركات.














    «ستاندرد آند بورز»: الأسهم العالمية خسرت 5.2 تريليون دولار في يناير

    فقدت 6.7 تريليون دولار منذ بداية العام الحالي > تركيا والصين وروسيا تعرضت لأقوى الضربات




    لندن: «الشرق الاوسط»
    قالت مؤسسة «ستاندرد اند بورز» العالمية للتصنيف الائتماني ان أسواق الاسهم العالمية خسرت ما مجموعه 5.2 تريليون دولار في يناير (كانون الثاني) مع تراجع الاسواق الناشئة بنسبة 12.44 في المائة وهبوط الاسواق المتقدمة 7.83 في المائة مسجلة بذلك واحدة من أسوأ البدايات على الاطلاق لعام جديد.
    وقال هوارد سيلفربلات كبير محللي المؤشرات لدى ستاندرد اند بورز في بيان تلقت «الشرق الاوسط» نسخة منه أمس «لم يكن هناك الكثير من الملاذات الآمنة في يناير فقد ختمت 50 من أصل 52 سوقا عالمية للاسهم معاملات الشهر على تراجع مع تكبد 25 منها خسائر في خانة العشرات».

    وبحسب تقرير نشره أمس موقع «بلومبيرغ» المالي فان خسائر اسواق الاسهم العالمية بلغت منذ العام الحالي أكثر 6.7 تريليون دولار مع تزايد المخاوف من تباطؤ الاقتصاد الاميركي واستمرار تداعيات ازمة الائتمان والرهون العقارية.

    وتابع سيلفربلات بالقول: «شدة التقلبات وسرعة التبدلات في ثقة السوق والمستثمر على حد سواء والانخفاضات الحادة في أسعار الاسهم سادت على مدار الشهر». وأضاف سيلفربلات أن 26 سوقا متقدمة للاسهم سجلت عوائد سلبية في يناير وخسرت 16 منها على الاقل عشرة في المائة من قيمتها.

    وأظهر التقرير ان انخفاضات الشهر الماضي بددت كل مكاسب السوق ، وجعلت كافة الاسواق في الدول المتقدمة في المنطقة الحمراء منذ نحو 3 أشهر. لكن التقرير قال بانه بقياس الاداء على مدى الاثنى عشر شهرا الماضية فان الصورة تبدو مختلطة حيث سجل 15 سوقا ارتفاعات جعلتها تنتهي بالمنطقة الخضراء، في حين سجل 11 سوقا آخر تراجعات (وصل في 6 منها رقمين عائدات سلبية).

    وقال التقرير ان متوسط خسارة الاسواق الاوروبية بلغت في الشهر الماضي نحو 10.48 في المائة، وآسيا المحيط الهادي 7.5 واميركا الشمالية 6.15 في المائة. وقد سجل السوق الالماني أعلى معدل خسارة في شهر يناير وصلت الى 13.72، ثم فرنسا بخسارة قدرها 12.27 في المائة، بينما فقدت الاسواق في بريطانيا 8.85 في المائة، واميركا 6.07 في المائة، واليابان 4.47 في المائة.

    وبالنسبة للدول النامية، أشار التقرير الى أنه رغم ارتفاع مجمل العائدات بنسبة 10.17 في المائة في المغرب وصعود البورصة الاردنية 3.11 في المائة الا أن أسواق الاسهم الناشئة في العالم كانت محطمة في الشهر الماضي وخسرت في المتوسط 12.44 في المائة.

    وتلقت تركيا أشد الضربات على مدار الشهر بخسارتها 22.70 في المائة تلتها الصين التي تراجعت 21.40 في المائة. وهوت روسيا 16.2 في المائة في حين تراجعت الهند 16 في المائة. بينما فقد سوق تايوان 190.95 في المائة والبرازيل 8.59 في المائة، والمكسيك 1.89 في المائة.

    ولم ترتفع سوى خمس أسواق ناشئة في الاشهر الثلاثة حتى 31 يناير (كانون الثاني) الماضي في حين اقتصرت الخسائر خلال فترة الاثني عشر شهرا على الارجنتين وتايوان.

    الى ذلك تراجع مؤشر ستاندرد اند بورز 500 مع ختام تعاملات الاسبوع اول من أمس الجمعة، وأنهى مؤشر داو جونز أسوأ أسبوع له فيما يقرب من خمسة أعوام مع تخلص المستثمرين من أسهم شركات الخدمات المالية وبناء المنازل وغيرهما من القطاعات التي تقع في صلب أزمة سوق الائتمان.

    وهبط مؤشر داو جونز الصناعي لاسهم الشركات الاميركية الكبرى 64.87 نقطة أي ما يعادل 0.53 في المائة ليصل الى 12182.13 نقطة. وفقد مؤشر ستاندرد اند بورز 500 الاوسع نطاقا 5.62 نقطة أو 0.42 في المائة مسجلا 1331.29 نقطة. وفي المقابل صعد مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا 11.82 نقطة أو 0.52 في المائة الى 2304.85 نقطة.

    وعلى مدار الاسبوع انخفض مؤشر داو جونز 4.4 في المائة وهو أسوأ تراجع بالنسبة المئوية في أسبوع واحد منذ مارس (اذار) 2003 بينما نزل ستاندرد اند بورز 4.6 في المائة وناسداك 4.5 في المائة.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    مجموعة السبع تحذر من التباطؤ الاقتصادي العالمي.. من دون تقديم «وصفة للعلاج»
    توقعت استمرار اضطرابات الأسواق ودعت الدول النفطية إلى زيادة إنتاجها


    لندن ـ طوكيو: «الشرق الاوسط»
    حذرت مجموعة السبع من ان اقتصاد الولايات المتحدة قد يتباطؤ بشكل أكبر ليتآكل معه جزء من النمو العالمي، متوقعين ان لا تكون نهاية قريبة للاضطرابات الحاصلة في الاسواق المالية العالمية. وقالت مجموعة السبع في بيانها الختامي بعد اجتماع في العاصمة اليابانية طوكيو «مخاطر الهبوط ما زالت قائمة، والتي تتضمن المزيد من التدهور في قطاع المساكن في الولايات المتحدة. وينبغي ان نتوقع استمرار تقلب الاسواق العالمية».
    واعتبر وزراء المال وحكام المصارف المركزية في مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى ان اقتصاداتهم ستشهد كلها على المدى القصير تباطؤا في النمو على ما جاء في البيان الختامي الصادر عن اجتماعهم في طوكيو. وتضم المجموعة كلا من الولايات المتحدة واليابان والمانيا وبريطانيا وفرنسا وايطاليا وكندا.
    وحذر المجتمعون في العاصمة اليابانية طوكيو في البيان المشترك الذي صدر أمس «في كل اقتصاداتنا وبدرجات مختلفة سيشهد النمو تباطؤا على المدى القصير نسبيا». واعتبر الوزراء ان الظروف الاقتصادية العالمية «اصعب واكثر غموضا» مقارنة مع الاجتماع الاخير الذي عقدوه في اكتوبر (تشرين الاول) الماضي. واضاف الوزراء «في الولايات المتحدة تباطأ نمو الانتاج والوظائف بشكل كبير والمخاطر زادت». لكن وزير الخزانة الاميركي هنري بولسون أمس في ختام اجتماع وزراء المال في مجموعة السبع في طوكيو عن ثقته «بسلامة اقتصاد الولايات المتحدة على المدى الطويل»، متوقعا ان «يستمر بالنمو خلال العام 2008».
    واعربت مجموعة السبع عن خشيتها ان تشهد السوق العقارية السكنية في الولايات المتحدة «تدهورا اوسع». ولمواجهة هذه الظروف السيئة اعربت الدول الصناعية السبع الكبرى عن استعدادها «لاتخاذ الاجراءات المناسبة فرديا وجماعيا لضمان استقرار اقتصاداتهم ونموها» فضلا عن استقرار الاسواق المالية ونموها.
    هذا تعهد وزراء مالية ومحافظو البنوك المركزية بمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى في العالم أمس بالتعاون لاشاعة الاستقرار في اسواق المال العالمية والتي هزها انهيار قطاع الاسكان الاميركي الذي يؤثر على نمو الاقتصاد العالمي.
    وتبنى مسؤولو مجموعة السبع لهجة اكثر ميلا للمصالحة الى حد ما بالمقارنة مع الايام السابقة للاجتماعات واعترفوا بان لديهم جميعا مصلحة راسخة في تعزيز النظام المالي العالمي.
    وقال وزير المالية البريطانية اليستير دارلينج في مقابلة مع صحيفة «فاينانشال تايمز» «حيثما يكون العمل المنسق ضروريا سنفعل كل ما هو مطلوب»، مبينا «كلنا نسعى لنفس الشيء وهو اعادة الاستقرار».
    وتبنى وزير الخزانة الاميركي هنري بولسون نفس الفكرة وحث البنوك على تحمل الخسائر وزيادة رأس المال بسرعة لمنع حدوث ازمة ائتمانية. وقال في مقابلة مع صحيفة «نيكي اليابانية» أسوأ شيء اذا لم يرفعوا رأس المال واذا قلصوا ميزانياتهم العمومية ثم فرضوا قيودا بعد ذلك على الاقراض بحسب ما اوردته رويترز.
    ودعا المجتمعون المصارف الى الكشف عن الطريقة التي تأثرت بها بازمة القروض العقارية العالية المخاطر في الولايات المتحدة مشددين على «اهمية ان تكشف المؤسسات المالية عن خسائرها بشكل كامل وسريع».
    ورأت مجموعة السبع ان الجهود هذه على صعيد الشفافية يجب ان تترافق مع «اجراءات لتعزيز قاعدتها الرأسمالية اذا اقتضت الضرورة». واعتبرت ان اجراءات كهذه ستضطلع «بدور كبير في خفض الغموض وتحسين الثقة وعودة عمل الاسواق الى طبيعته» بعد الاضطرابات التي شهدتها منذ ظهور الازمة الصيف الماضي.
    ودعت مجموعة السبع كذلك «الدول المنتجة للنفط الى زيادة انتاجها» للجم الارتفاع الكبير الحالي في اسعار النفط الذي يزيد من مخاطر حصول انكماش في عدة اقتصادات. ودعا وزراء المال الصين كذلك الى «تسريع» رفع قيمة اليوان «نظرا الى الفائض في حساباتها الجارية والتضخم» المسجل.
    ولم يشر البيان الختامي في المقابل الى مستوى الين والدولار واليورو الذي وصل قبل ثمانية ايام الى مستوى قاس بلغ حوالي 1.50 دولار. وكانت دول منطقة اليورو تتمنى ان يتضمن البيان فضلا عن الاشارة التقليدية الى الضعف المبالغ به لسعر صرف اليوان الصيني اشارة الى القلق من التراجع المتواصل للدولار في مقابل العملة الاوروبية الواحدة الذي يؤثر سلبا على المصدرين الاوروبيين.
    وقال المفوض الاوروبي للشؤون الاقتصادية خواكين المونيا «سعر صرف اليورو وصل الى مستوى يمكننا ان نعتبر فيه انه يفوق مستوى التوازن» مكررا بذلك تصريحات مماثلة لوزيرة الاقتصاد الفرنسية كريستين لاغارد. لكن هذه الاخيرة اقرت أمس انها لا تنتظر حصول معجزات في هذا الاطار، موضحة «لا اعلق امالا كبيرة على هذا الصعيد».
    ولكن التوترات خفت بعد ان شدد البنك المركزي الاوروبي على الخطر على النمو الاقتصادي في منطقة اليورو الى جانب القلق الذي يساوره منذ فترة طويلة بشأن التضخم وهو ما بعث برسالة بأن البنك المركزي الاوروبي قد ينضم قريبا الى مجلس الاحتياطي الاتحادي وبنك انجلترا وبنك كندا في خفض اسعار الفائدة.







    السعودية: 800 مستثمر يخاطبون غرفة الطائف لإنشاء مصانع في المدينة الصناعية الجديدة
    قنيطة عضو مجلس إدارة الغرفة لـ «الشرق الأوسط» : نفكر في زيادة المساحة بعد تضاعف الطلبات


    الطائف: طارق الثقفي
    كشفت مصادر في الغرفة التجارية الصناعية بالطائف في السعودية، أن الغرفة بدأت بالتفكير الجدي في إمكانية زيادة المساحة المخصصة للمدينة الصناعية التي ستنشأها شمال المحافظة، إذ أرجعت المصادر هذه الخطوة بعد استقبال الغرفة أكثر من 800 طلب من مستثمرين لإنشاء مصانع في المدينة.
    وأكد لـ«الشرق الأوسط» لؤي قنيطة عضو مجلس إدارة الغرفة التجارية بالطائف ورئيس لجنة التنمية السياحية، أن الموقع الاستراتيجي للمدينة التي ستنشئ في منطقة العرفاء (60 كلم) شمال الطائف، ساعد في طلبات المصانع الجديدة، على الرغم أن المخطط سابقا كان فقط 200 مصنع.
    ولمح قنيطة إلى أن المدينة التي جابهتها اعتراضات خشية التأثير على ما تتمتع به الطائف من اعتدال الجو كونها احد المصائف السعودية والخليجية المهمة، إلى إمكانية التوسع لتستوعب قوائم الانتظار من المصانع وتزيد القيمة الداعمة من البنية التحتية من مياه وكهرباء وسفلتة وأرصفة. وأشار إلى أنه وفقا للدراسات السابقة فيتوقع أن تكلف البنية التحتية للمدينة الصناعية، نحو ملياري ريال (533.3 مليون دولار)، متوقعا أن تتم مضاعفة القيمة الهيكلية والبنيوية للمنطقة بنحو 4 أضعاف عن طاقتها الأساسية، وستكون التوسعة الكبيرة هدف الاقتصاديين في المرحلة المقبلة. وتوقع قنيطة أن تجتذب المدينة الصناعية استثمارات ضخمة لمنطقة الطائف، رابطا بين هذه الاستثمارات وإمكانية توفير فرص وظيفية تصل إلى عدد كبير.
    وحول ما أثير حول تأثير المدينة الصناعية على المناخ وبالتالي فقدان الطائف ميزة تميزها عن كثير من المدن بسبب اعتدال أجوائها، أكد قنيطة أن موضوع المحافظة على البيئة كان محورا رئيسيا وجوهريا وضعه مجلس الغرف السعودية أثناء المناقشة مع الغرفة لإنشاء المدينة، مشيرا إلى أن المجلس وضع نصب عينيه مشروع المحافظة على البيئة وعدم التلوث خاصةً أن المشروع ينبثق من مدينة الصحة والسياحة ـ على حد قوله.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    أخبار الشركات

    * الاكتتاب في زيادة رأس مال «المجموعة السعودية للاستثمار» في 23 فبراير
    * أعلنت المجموعة السعودية للاستثمار الصناعي، أنها تلقت موافقة هيئة السوق المالية على تحديد فترة الاكتتاب في أسهم حقوق الأولوية ابتداءً من يوم السبت 23 من الشهر الجاري إلى 5 مارس (أذار) المقبل. وأوضحت الشركة أنه سيكون سعر الطرح للسهم الواحد 10 ريالات بدون علاوة إصدار. ويبلغ عدد الأسهم المطروحة للاكتتاب 225 مليون سهم، كما يقتصر الاكتتاب فيها على مساهمي الشركة المقيدين في سجلات الشركة في «تداول» حسب إقفال تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية 5 من الشهر الجاري. ويحق لكل مساهم مستحق الاكتتاب بعدد سهم واحد مقابل كل سهم.
    وذكرت الشركة في بيان لها أمس أنه وفقاً لتعليمات هيئة السوق المالية، يحق للمساهم المستحق الذي اكتتب في جميع الأسهم المستحقة له، الإكتتاب في أسهم إضافية، حيث سيكون سعر الاكتتاب في الأسهم الإضافية بأحد الأسعار التالية: سعر الطرح وهو 10 ريالات أو 17 ريالا أو 25 ريالا أو32 ريالا مع مراعاة أنه لا يجوز للمساهم المستحق اختيار أكثر من سعر واحد للأسهم الإضافية.
    وسيتم تخصيص الأسهم الإضافية، إن وجدت، لمن أكتتب بها بالسعر الأعلى ثم الأقل فالأقل من تلك الأسعار. كما أوضحت الشركة أنه سيتم توزيع المبالغ الزائدة عن سعر الطرح في الأسهم الإضافية على المساهمين المستحقين الذين لم يمارسوا حق الأولوية في الاكتتاب جزئياً أو كلياً، وذلك حسب عدد الأسهم التي لم يستخدموا حق الأولوية في الاكتتاب مقابلها.
    * استقالة الرئيس التنفيذي لـ«ملاذ» وتولي الخفرة مهامه
    * أعلنت شركة ملاذ للتأمين وإعادة التأمين التعاوني قبول استقالة الرئيس التنفيذي للشركة إبراهيم عبد الشهيد اعتبارا من أمس نظرا لظروفه العائلية، كما قرر مجلس إدارة الشركة تكليف رئيس مجلس الإدارة المهندس مبارك الخفرة للقيام بجميع مسؤوليات ومهام الرئيس التنفيذي.
    «أميانتيت» تنهي بيع مصنعها في أميركا
    * أعلنت شركة اميانتيت إتمام إجراءات بيع أصول مصنعها في الولايات المتحدة الأميركية، بقيمة تصل إلى نحو 53 مليون ريال (14.1 مليون دولار)، والوفاء بكافة التزاماتها. وذكرت الشركة أمس أنها بذلك، تكون قد أنهت مرحلة من أهم مراحل برنامج إعادة الهيكلة، منهية سلسلة من الخسائر التى تكبدتها من جراء عدم قدرة المصنع على مواصلة نشاطه، في ظل التغير الجذري الذي طرأ في السنوات الماضية على المشاريع التي أنشأ المصنع من اجلها. وأوضحت أن هذه الخطوة ستمكن الشركة من زيادة أرباحها الفعلية بحوالي 50 مليون ريال سنويا. يذكر، أن الشركة أعلنت في 2 من الشهر الجاري بأنها وقعت خطاب نيات مع احد المستثمرين، لبيع حصتها في شركة شونج كوينج بولي كوم العالمية المحدودة CPIC الصينية، والبالغة نسبتها حوالي 11 في المائة مقابل حوالي 337.5 مليون ريال، وفي حال إتمام الصفقة، ستحقق الشركة أرباحا رأسمالية تقدر بحوالي 200 مليون ريال علاوة على الارباح التشغيلية.
    * فتح باب الترشيح لعضوية «معدنية»
    * أعلنت الشركة الوطنية لتصنيع وسبك المعادن «معدنية» عن فتح باب الترشيح لعضوية مجلس الإدارة للدورة القادمة التي تبدأ من 25 مايو (أيار) المقبل لمدة 3 سنوات، حيث سيكون آخر موعد لقبول طلبات الترشيح في 23 من الشهر الجاري طبقاً للشروط الواردة في تعميم وزارة التجارة والصناعة.







    الخليجيون يزيدون تملكهم للعقارات في السعودية 40% خلال عام.. والكويتيون الأبرز
    البحرينيون يحلون ثانيا والعمانيون يغيبون.. والمنطقة الشرقية الأكثر استقطابا


    الرياض: مساعد الزياني جدة: إيمان الخطاف
    كشفت وزارة العدل السعودية أن 360 خليجيا تملكوا العام الماضي وحدات عقارية في المملكة بزيادة تبلغ 104 خليجيين بنسبة نمو وصلت إلى 40 في المائة عن العام الذي سبقه، مفيدة أن هذا التملك الذي يعد الأعلى منذ عام 1985، كان في 29 مدينة منتشرة على مناطق البلاد.
    وبين فواز السحيل مدير الإدارة المركزية للتوثيق بوزارة العدل أنه تم إصدار بطاقات تملك عقارات خلال العام الماضي لنحو 516 مواطناً خليجياً، فيما بلغ عدد الذين تم الإفراغ لهم 360 مواطنا من دول المجلس.
    وأوضح أن بهذه النتائج أصبح عدد الخليجيين الذين يتملكون عقارات في السعودية 3252 شخصا خلال 20 عاما.
    وأشار إلى أن الكويتيين تصدروا عدد المتملكين للعقار في السعودية بـ 283 كويتياً، في حين بلغ عدد المتملكين من البحرين 39 بحرينياً، تلاهم 29 قطرياً، في حين سجل مواطنو الإمارات اقل الأعداد في تملك العقارات السعودية بـ 9 مواطنين إماراتيين، بينما لم يتملك العمانيون أي عقار.
    وأضاف السحيل أن مناطق تملك مواطني دول الخليج، للعقار في السعودية تنوعت، إذ تصدرت المنطقة الشرقية من البلاد والتي تقع على الحدود مع دول مجلس التعاون الخليجي قائمة الأكثر طلبا من خلال شرائهم في 4 مدن فيها هي الخفجي التي تقع بالقرب من الحدود الكويتية الطلب عليها من خلال تملك 112 مواطنا خليجيا. وحلت محافظة النعيرية (شرق البلاد) ثانية بتملك 66 خليجيا، فمحافظتي حفر الباطن والسفانية شرق السعودية بتملك 38 مواطنا خليجيا، وجاءت الطائف (غرب السعودية) الأكثر طلبا في المدن السعودية خارج المنطقة الشرقية، حيث تملك فيها 24 مواطنا خليجيا، وتوزع العدد المتبقي على 24 محافظة ومدينة في البلاد.
    وأشار عقاريون إلى أن تملك الخليجيين وخصوصا الكويتيين لعقارات في محافظة الخفجي القريبة من بلادهم، تعود إلى ارتفاع أسعار العقارات في الكويت بشكل كبير خلال الفترة الماضية، إضافة إلى منح بنوك كويتية قروضا إسكانية لعملائها لشراء وحدات عقارية في الخفجي.
    ويتوقع إن يزداد الطلب على العقارات السعودية خلال الفترة المقبلة مع بدء تنفيذ السوق الخليجية المشتركة، وذلك لما سيكون له الأثر الكبير على العقارات، وفي هذا الإطار، أكد محمد الدوسري خبير عقاري في المنطقة الشرقية، أن السوق السعودية سوق واعدة، والفرص العقارية فيها تعتبر الأكبر بين أسواق المنطقة، والأكثر فرصة في ظل قيام مقومات الصناعة من عرض وطلبات وشركات عقارية تقدم مختلف المنتجات.
    وبين الدوسري أن السوق السعودي مقبل على طفرة كبيرة في ظل سعى جميع الجهات لتوازن العرض والطلب مع اتساع رقعة الفجوة الإسكانية، ومع ازدياد دخول الشركات العالمية التجارية لإيجاد مقار إقليمية لها في السعودية.
    وزاد أن المدن الاقتصادية والمشاريع الاقتصادية التي تضخها الدولة سيكون لها الأثر الأكبر على ازدياد الطلب على العقارات السعودية.
    وحسب إحصائيات أخيرة غير رسمية ذكرت بأن حجم الاستثمارات في السوق السعودي العقاري وصل إلى 1.5 تريليون ريال (400 مليار دولار). ويشهد السوق العقاري السعودي دخول شركات عقارية خليجية وعربية وعالمية لإنشاء مشاريع مختلفة، بالإضافة إلى دخول البنك الدولي ممثلا في مؤسسة التمويل الدولية الذي يقدم دعماً للقطاع العقاري من خلال دعم عدد من جهات القطاع العام والخاص السعودي. أمام ذلك، توقع المهندس عبد المنعم بن محمد نيازي مراد، رئيس لجنة التطوير العمراني في الغرفة التجارية الصناعية بجدة والرئيس التنفيذي لشركة «ايواء الديرة للتطوير العمراني»، أن يزداد تملك الخليجيين لعقارات في السعودية، مرجعاً ذلك لانخفاض الأسعار وتكلفة الاستثمار في السوق السعودي، مدللا على ذلك، في ظل ارتفاع تكلفة الاستثمار في المدن المنافسة كدبي والدوحة والكويت.
    وأكد مراد، لـ«الشرق الأوسط»، على أن وجود آلية ونظام واضح يحدد ويحفز من تملك الخليجيين للعقارات في السعودية إلى جانب المتابعة الدقيقة لهذه الآلية ساهم أيضاً في تزايد معدل الإقبال على سوق العقار السعودي. فيما أفاد مراد بأن الأراضي الاستثمارية ما زالت تقف على رأس المنتجات العقارية الجاذبة للمستثمر الخليجي، يليها مباشرة الوحدات السكنية على اختلاف أنواعها.
    ويتفق معه، عبد العزيز بن أحمد العزب، الخبير العقاري وعضو لجنة التطوير العقاري في الغرفة التجارية بجدة، الذي أوضح أن أسعار سوق العقار السعودي ما زالت تشهد فارقاً كبيراً بالمقارنة بالدول المجاورة، وهو ما يراه أمراً مغرياً على تواصل جذب رؤوس الأموال الخليجية للاستثمار العقاري في السعودية.
    وأضاف أن المنطقة الغربية من السعودية ما زالت تستولي على حصة من حجم هذه الاستثمارات، خصوصاً في جدة ومكة المكرمة والمدينة المنورة التي أصبحت تشهد إقبالاً كبيراً في معدل تملك العقارات من قبل الخليجيين في السنوات الأخيرة.
    وأجمع خبراء سوق العقار السعودي على أن تزايد الفرص الاستثمارية في السعودية ودخول الشركات الأجنبية إلى جانب ثورة المدن الاقتصادية جميعها عوامل ترجح تواصل الطلب على المنتجات العقارية من قبل الخليجيين. في حين قدرت تقارير اقتصادية سابقة حجم الأموال المتدفقة إلى سوق العقار السعودي من قبل المستثمرين الخليجيين بنحو 100 مليار دولار.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    مصر: تراجع الدين المحلي إلى 81% من الناتج القومي
    برنامج لخفض عجز الموازنة إلى 3% بنهاية العام بعد المقبل


    القاهرة: ماجدة محمد
    أكدت الحكومة المصرية تراجع نسبة الدين المحلي إلى 81% من الناتج القومي البالغ نحو 845 مليار جنيه (153.6 مليار دولار) في نهاية العام المالي الماضي 2006/2007، متوقعة وصولها إلى نحو 76% بنهاية العام المالي الحالي 2007/2008.
    وقال هاني قدري مساعد وزير المالية المصري، في تصريح له أمس، إن هناك تحسنا كبيرا في مؤشرات الدين العام من حيث قدرة الاقتصاد المصري والموازنة العامة على استيعابه. وأوضح أن نسبة إجمالي الدين المحلي انخفضت من 101% من الناتج القومي فى نهاية العام المالي 2004/2005 إلى أقل من 90% في العام التالي 2005/2006، ثم سجلت تراجعاً آخر لتصل إلى 81% في نهاية عام 2006/2007.
    وأشار إلى أن الأرقام تؤكد أنه في حالة أخذ الودائع الحكومية في الاعتبار، فإن صافى نسبة الدين المحلي إلى الناتج القومي تصبح 65% في نهاية 2006/2007 تقريباً مقارنة بنحو 72% في نهاية 2004/2005. وبالنسبة لقدرة الموازنة على خدمة الدين، أكد مساعد وزير المالية المصري أن هذه القدرة تتزايد فى ضوء تراجع العجز، الذي من المتوقع أن يصل إلى 6.9% من الناتج المحلي في نهاية 2007/2008، مقارنة بحوالي 9.6% في عام 2004/2005.
    وأوضح أن برنامج الحكومة لخفض عجز الموازنة إلى 3% من الناتج تقريبا مع نهاية عام 2010/2011 يسير بشكل جيد، وهو ما من شأنه الوصول بنسبة جملة الدين المحلي لأجهزة الموازنة إلى ما بين 60% إلى 65%، وصافي هذا الدين إلى متوسط 55% من الناتج مع نهاية عام 2010/2011. وأضاف أن متوسط آجال الدين قد ارتفع من أقل من عام في 2004 إلـى عامين في الوقت الحالي، ومن المستهدف أن يصل إلى 3.5 سنة في المدى القصير.







    «الاتصالات السعودية»: 1.3 مليار دولار استثمارات سنوية في السوق المحلي
    الجاسر رئيس مجلس إدارة الشركة: شراء حصة من «أوجيه تيلكوم» خطوة في توجه الشركة للعالمية


    الرياض: «الشرق الأوسط»
    كشف الدكتور محمد الجاسر رئيس مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية أمس، عن أن شركته تسير نحو العالمية، مؤكدا أن استحواذات الشركة في وقت سابق على حصص من شركات في أسواق خارج السعودية، ما هي إلا مرحلة مهمة في رحلة «الاتصالات السعودية» الطموحة.
    وأوضح الجاسر أن «الاتصالات السعودية» ستملك قاعدة عملاء تزيد على 70 مليون عميل لا سيما في الهند واندونيسيا وماليزيا وتركيا وجنوب أفريقيا، إضافة إلى السعودية من خلال تقديمها خدمات الاتصالات في سبعة أسواق تعد من أكبر أسواق الاتصالات جذبا.
    وكان الجاسر يتحدث في حفل أقيم أمس في الرياض على هامش إبرام الاتفاقية النهائية لاستحواذ شركة الاتصالات السعودية على 35 في المائة من شركة أوجيه تيلكوم بقيمة إجمالية بلغت 9.6 مليار ريال (2.56 مليار دولار).
    يشار إلى أن «الاتصالات السعودية» حصلت على تراخيص لتقديم خدماتها في أسواق 6 دول آسيوية، إضافة إلى السعودية من خلال استحوذها على حصص في شركات اتصالات تقدم خدماتها في هذه الأسواق، إضافة إلى حصولها على تراخيص لتقديم خدماتها وتشمل هذه الأسواق: تركيا وجنوب إفريقيا والهند وماليزيا وإندونيسيا والكويت. وأهلت هذه الأسواق ـ بحسب الجاسر ـ للشركة لتملك قاعدة عملاء تزيد على 70 مليون عميل لا سيما في الهند واندونيسيا وماليزيا وتركيا وجنوب أفريقيا، إضافة إلى السعودية.
    من جانبه، أفصح المهندس سعود الدويش رئيس شركة الاتصالات السعودية، عن أن شركته تضخ في السوق السعودي استثمارات تتجاوز 5 مليارات ريال (1.3 مليار دولار) بشكل سنوي، مبيناً أن ذلك الاستثمار سيستمر في المستقبل لتطوير الشبكات ولتقديم باقات من الخدمات المتنوعة.
    وأوضح الدويش أنه في الوقت الذي تولي شركة الاتصالات السعودية سوقها المحلي الأهمية القصوى على الدوام، تنطلق بخطوات واسعة في الاستثمار الخارجي مع الحفاظ التام على استثماراتها المحلية، مفيدا بأن الشركة ستواصل البحث عن المزيد من الأسواق الناشئة، خصوصا أن تلك المناطق ما زالت تشهد معدلات نمو كبيرة في مجال الاتصالات.
    ووقع اتفاقية شركة الاتصالات السعودية مع شركة اوجيه تليكوم، الدكتور محمد الجاسر عن «الاتصالات السعودية» ومحمد الحريري رئيس مجلس إدارة شركة إوجيه تليكوم، بحضور المهندس محمد جميل ملا وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، لإضافة إلى حضور عدد من كبار مسؤولي القطاعات المصرفية ورجال الأعمال والمهتمين بقطاع الاتصالات.
    وأكد الجاسر، عقب التوقيع أن الاتفاقية تمد جسور الشراكة بين الشركتين، مشيراً إلى أنهم ينظرون إليها كوسيلة لتحقيق طموح الشركة بالاستمرار في صدارة شركات الاتصالات في المنطقة.
    وذكر بيان الشركة أن الاتفاقية الجديدة ستمنح «الاتصالات السعودية» مزايا الاستفادة من سوقين يعدان من اكبر الأسواق النامية، حيث تمتلك شركة أوجيه تيلكوم 55 في المائة من شركة الاتصالات التركية، والتي تمتلك بدورها 81 في المائة من شركة «أيفي» للاتصالات المتنقلة في تركيا.
    وأضاف أن شركة أوجيه تيلكوم تمتلك 75 في المائة من شركة الاتصالات المتنقلة، والتي تعمل في جنوب أفريقيا، وامتلاكها نسبة 95 في المائة من شركة سيبيريا وهي شركة تقدم خدمات الانترنت في كل من السعودية والأردن ولبنان.
    وذكر البيان أن شركة الاتصالات السعودية تعمل حالياً على استكمال الإجراءات القانونية والتنظيمية اللازمة لإتمام هذه الصفقة، مبيناً أنه كما هو الحال في مثل هذه الاتفاقية فإنها تتطلب الحصول على الموافقات من الجهات التنظيمية والقانونية في الدول التي تعمل فيها شركة أوجيه تيلكوم للاتصالات.
    يذكر أن شركة أوجيه تيلكوم تعد واحدة من أكبر مشغلي الاتصالات في المنطقة بعائدات بلغت 6.9 مليار دولار للعام 2006، وتقدم خدماتها لنحو 35 مليون عميل، كما تعد تركيا وجنوب أفريقيا من أكبر أسواق الاتصالات في الشرق الأوسط وأفريقيا نتيجة لضخامة ونمو تعدادها السكاني.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    «جلوبل» تطرح صندوقا استثماريا في أسهم الشركات المصرية
    يهدف لجمع 400 مليون دولار


    الكويت ـ لندن: «الشرق الأوسط»
    أعلن بيت الاستثمار العالمي «جلوبل» الكويتي أمس عن طرح صندوق جلوبل مصر الذي سيستثمر بصورة رئيسية في أسهم الشركات المصرية المدرجة في سوقي القاهرة والإسكندرية للأوراق المالية للاستفادة من النمو الاقتصادي والفرص الاستثمارية في مصر.
    وقال طلال السمهوري، مدير فريق إدارة الأصول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، في بيان أرسل إلى «الشرق الأوسط» أمس «إن جلوبل متحمسة لهذا الصندوق الجديد الذي يسعى إلى الاستفادة من الإمكانيات الضخمة والمشجعة التي تتمتع بها الشركات والسوق المصري».
    وذكر أن الصندوق سيكون بحرينيا ـ تمتلك «جلوبل» فرعا بحرينيا ـ ذا رأس مال متغير يهدف إلى جمع 400 مليون دولار، مشيرا إلى أن الحد الأدنى للاستثمار في الصندوق يبلغ 100 ألف دولار، مفيدا أنه يتمتّع بشروط مرنة من حيث امكانية الاكتتاب والاسترداد في الصندوق بشكل شهري.
    وأضاف «سيعرض الصندوق للمستثمرين من المؤسسات والأفراد فرصة الاستثمار في مجموعة متنوعة ومختارة من القطاعات، عن طريق تنويع أصول الصندوق وتخفيض المخاطر الإجمالية من خلال الاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية».
    وأوضح «أن استراتيجية الصندوق تتمثل في الاستثمار بشكل رئيسي في الأسهم المدرجة، بالإضافة لإمكانية الاستثمار في إصدارات الاكتتابات العامة الأولية، وإصدارات ما قبل الاكتتابات العامة الأولية والاكتتابات في الملكية الخاصة في السوق المصرية».
    ولفت إلى «أن الاقتصاد المصري نما بشكل ملحوظ منذ عام 2002 بمعدل نمو سنوي حقيقي مقداره 5.9%، بدفع قوي من برنامج الإصلاحات الاقتصادية. واعتراف البنك الدولي بهذه الإصلاحات وذلك بتسمية مصر الدولة الإصلاحية الأولى في الدراسة الاستقصائية لممارسة الأعمال التجارية لعام 2006/2007 يشكل دليلاً واضحاً على نجاح هذه الإصلاحات».







    عمان ترفع رواتب موظفي الدولة وتخصص دعما للطحين

    مسقط ـ رويترز: أعلنت وكالة الانباء العمانية امس ان السلطان قابوس بن سعيد امر بدفع زيادات في رواتب موظفي الدولة تصل الى 43 في المائة وبدعم اسعار دقيق القمح «الطحين» في السلطنة. واضافت الوكالة ان السلطان امر ايضا لجنة حكومية بوضع آلية لمعالجة ارتفاع ايجارات العقارات رفع توصياتها بأسرع وقت ممكن.
    وأشارت الوكالة إلى ان زيادات الرواتب تطبق اعتبارا من هذا الشهر، مضيفة ان دعم الطحين يبلغ 25 ريالا عمانيا (64.95 دولار) للطن.
    وزاد التضخم في عمان الى 7.57 في المائة في نوفمبر (تشرين الثاني) وهو اعلى مستوياته في اخر 16 عاما مع ارتفاع اسعار المواد الغذائية والايجارات. وقال محافظ البنك المركزي العماني لرويترز العام الماضي ان معدل التضخم السنوي قد يرتفع الى سبعة في المائة هذا العام من 6.5 في المائة في العام الماضي مع تسارع النمو في القطاع غير النفطي وزيادة تكلفة الواردات.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    تحالف سعودي بحريني لتأسيس شركة لتطوير البنى التحتية برأسمال مليار دولار

    تتفاوض للدخول في مشروعات المدن الاقتصادية في الخليج



    جدة: منال حميدان
    وقعت شركة الخليج العالمية للطاقة، وهي شركة سعودية عاملة في مجال البنية التحتية وتوفير حلول الطاقة في المملكة، اتفاقية شراكة مع شركة بمكو البحرينية للمقاولات. وتمخض الاتفاق عن الإعلان عن تحالف استثماري سعودي بحريني بقيمة مليار دولار لإنشاء شركة في تطوير البنية التحتية في المنطقة.
    وقال هانز ديتر مارتن الرئيس التنفيذي للشركة الناشئة، إن الشركة المعلن عنها تستهدف تنفيذ مشاريع البنية التحتية الضخمة في المنطقة، مفيدا بأنها تجري حالياً مفاوضات للفوز بحصة كبيرة من سوق تطوير البنى التحتية في السعودية وبعض دول الخليج.

    وأوضح أن من بين المشاريع التي تسعى الشركة الجديدة للفوز بها وتجري مفاوضات بشأنها: مشروع راس الزور ومحطة توليد طاقة وتحلية مياه في السعودية، ومشروع شويحات في البحرين، وفي أبوظبي، ومشروع رابغ، ومشروعات إعمار في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، إضافة إلى إجراء مفاوضات مع مجموعة بن لادن السعودية للعمل في مشروع مدينة جيزان الاقتصادية.

    وأشار إلى أن منطقة الخليج تعد سوقاً ضخمة بالنسبة لمجال تطوير البنى التحتية نظراً لنسبة النمو المطرد في العقارات والمنشآت، مفيدا بأن المملكة تأتي على رأس القائمة وهو ما دفع الشركة إلى افتتاح مكاتب لها في السعودية والبحرين، على أن يتم فتح مكاتب أخرى في القريب العاجل في الإمارات، وقطر، وعمان.

    وأكد مارتن أن خبرات شركة بمكو العربية للمقاولات التي تم تأسيسها للمرة الأولى عام 1975م، تؤهلها وبشدة إلى جانب شراكتها مع شركة الخليج العالمية للطاقة للعمل كمقاول ومطور في مجال مشاريع الطاقة والمياه في منطقة الخليج. ويستند في ذلك إلى الخبرة التي تمتلكها شركته في تنفيذ مشاريع الطاقة والمياه والخبرات والمعرفة الفنية المتراكمة على مدى 20 عاماً ماضية في الدراسات والعروض لمشاريع الطاقة، والمياه في السعودية والخليج، والتطوير العقاري. وزاد أن ذلك يؤهل التحالف الجديد إلى دخول منافسة قوية مع الشركات العاملة في مجال تطوير البنى التحتية في الخليج.

    الى ذلك، كانت دراسة في مجال البنى التحتية والتطوير العقاري، قد أوصت برفع مستوى الإنفاق الحالي على البنى التحتية في السعودية ليتضاعف 12 مرة عما هو عليه الآن، وذلك لتصل السعودية إلى مصاف الدول الأكثر جاذبية للاستثمار الأجنبي، وتنشيط النواحي الاجتماعية والاقتصادية، والمساهمة في وضع خطط طويلة المدى ورؤية مستقبلية واضحة.

    وأبانت الدراسة أنه رغم النمو العمراني المضطرد والتطور الاقتصادي والصناعي في المملكة، إلا أن الإنفاق على البنية التحتية في السعودية في العقود الماضية انخفض انخفاضا شديدا لا يتماشى مع نمو البنية التحتية مما يؤثر سلباً على الناتج الوطني والتنمية الاجتماعية. ومن المشاكل الأساسية التي تواجه تطور البنى التحتية في السعودية بحسب الدراسة، مشكلة تأمين التخطيط والتطوير والتمويل المستمر لخدمات البنية التحتية بشكل يتوافق مع الطلب المتزايد عليها، سواء كان عن طريق إنشاء بنى جديدة، أو رفع مستوى المتوفرة حالياً، وكيفية تمويل احتياجات تشييد وتشغيل وصيانة خدمات البنية التحتية بكفاءة لمساندة مسيرة التطور المأمولة.

    وأوصت الدراسة التي قدمها الدكتور عبد الله بن إبراهيم الفايز، وطرحت ضمن جلسات منتدى الرياض اقتصادي العام الماضي، بضرورة الالتفات إلى أمور جوهرية في هذا السياق على رأسها تطوير آليات التمويل والتخطيط طويل المدى لتنفيذ البنية التحتية، وتوفير خدماتها بأسعار مستطاعة للمستفيدين، وضرورة الالتزام بالخطط الطويلة المدى وإشراك القطاع الخاص في إنشاء وتشغيل خدمات البنية التحتية. وأوصت الدراسة أيضا بإيجاد آليات مستمرة لتمويل وتخطيط ومتابعة ومراقبة تنفيذ خطط البنية التحتية، وربطت ذلك بالتوزيع العادل للبنية التحتية في مناطق السعودية المختلفة.













    ضخ 1.3 مليار دولار لبناء فنادق جديدة في شرق السعودية خلال عامين

    مستثمرون يطالبون برفع الأسعار 30% وإعادة تقييم وضعها



    الدمام: طارق بن جميع
    كشف مستثمر سعودي في قطاع الفنادق عن حجم الاستثمارات المتوقع ضخها في سوق الفنادق بما يقارب 5 مليارات ريال (1.33 مليار دولار) خلال عامين، مفيدا أنها ستتركز في الدمام والخبر نتيجة إلى الطلب المتزايد في تلك المدن على الوحدات الفندقية.
    وقال يوسف صالح المعيبد رئيس قطاع الفنادق باللجنة السياحة في الغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة الشرقية لـ«الشرق الأوسط» إن عدد الوحدات الفندقية الحالية يصل إلى 2870 غرفة، متوقعا أن تضاف إليها 3 آلاف غرفة خلال العامين المقبلين لتصبح بذلك 5870 غرفة فندقية في المنطقة الشرقية بعد بدء عمل الفنادق الجديدة.

    وأشار إلى أن القطاع يتوقع أن يشهد في الفترة المقبلة ارتفاعاً في عدد الفنادق العاملة في المنطقة بزيادة تصل إلى 20 فندقاً عما هو عليه الآن، 50 في المائة من هذه الفنادق سيكون من فئة الخمسة نجوم و25 في المائة من فئة الأربعة نجوم والنسبة المتبقية لبقية الفئات الفندقية.

    وفي ذات السياق، طالب مستثمرون في القطاع الفندقي في شرق السعودية برفع أسعار الوحدات الفندقية بنسبة لا تقل عن 30 في المائة عن الأسعار الحالية والتي قدر متوسط الليلة الواحدة حاليا بفنادق المنطقة بـ 480 ريالا (128.8 دولار).

    وأكد المعيبد عقب الاجتماع الذي عقد في الغرفة التجارية الصناعية للمنتسبين من القطاع الفندقي أمس أن الأسعار الحالية التي وضعتها وزارة التجارة ليست مماثلة لما هو موجود في المدن الأخرى من خلال التصنيف المحدد للفنادق بمختلف فئاته.

    وبين المعيبد أن الارتفاع الذي حصل في العديد من القطاعات زاد من العبء على الفنادق والخدمات التي تقدمها لنزلائها، مقدرا ما يذهب لتسديد فاتورة الكهرباء بـ 17 في المائة من دخل الفنادق.

    وأوضح رئيس قطاع الفنادق باللجنة السياحة في الغرفة التجارية الصناعية بالمنطقة الشرقية أن القطاع الفندقي بصدد دعوة وكيل وزارة التجارة خلال الأسبوعين المقبلين من اجل إعادة تقييم الفنادق الموجودة في المنطقة وإعطائها التقييم الذي يتلاءم معها ومع متطلبات السوق في ظل تغير الأسعار الذي حدث في السوق.

    يذكر أن عدد الفنادق المسجلة بالغرفة التجارية الصناعية في المنطقة الشرقية بلغ 31 فندقا على مختلف الفئات إلا أنها تزيد عن ذلك في السوق بمختلف مدن المنطقة التي تعتبر إحدى مناطق الجذب السياحي سواء من داخل السعودية أو دول الخليج العربي.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد  3 / 2 / 1429هـ نادي خبراء المال




    تعثر محدود لخدمات البنوك الإلكترونية يربك المكتتبين في "زين" وسوق الأسهم تخسر 350 نقطة في يوم


    الرياض: شجاع الوازعي، عايض إبراهيم

    واجه المكتتبون في شركة الاتصالات المتنقلة السعودية "زين" أمس تعثرا محدودا في خدمات بعض البنوك السعودية الإلكترونية وخصوصا عبر الصرافات الآلية مما أحدث إرباكا لأول يوم من عملية الاكتتاب.
    وفيما اتجه البعض إلى فروع البنوك لتعبئة نماذج طلب الاكتتاب وتقديمها للموظف المختص قال مدير فرع أحد البنوك الذي تعطلت وسائله الإلكترونية (رفض ذكر اسمه) لـ "الوطن" إن الأعطال ناتجة عن ضغط شديد على الشبكة بسبب كثرة المتعاملين بالإضافة إلى تزامن الاكتتاب مع إدراج شركة "الاتحاد التجاري" للتأمين التعاوني في سوق الأسهم.
    وقال إن ما حصل كان طبيعيا نتيجة ارتفاع عدد الأوامر المطلوب تنفيذها في وقت واحد، فيما أكد مختص فني لـ "الوطن" أنه لا يمكن تجاوز هذه المشكلة إلا عبر توسعة كيابل الاتصالات وأنظمة شبكة الاتصال الخاصة بـ "تداول" والبنوك المحلية.
    ولاحظت "الوطن" خلال جولتها على عدد من فروع البنوك وصالات التداول في الرياض أمس أن أغلب المكتتبين يفضلون الانتظار حتى الأيام الأخيرة للاكتتاب حتى تتضح كمية الطلبات ونسبة التغطية والتي يبنون عليها قراراتهم من خلال الكميات التي يراد الاكتتاب بها.
    ويرى سليمان الدخيل "مستثمر في سوق الأسهم" أن تعطل الوسائل الإلكترونية في أول أيام الاكتتاب يعطي الفرصة للبنوك لتحسين أداء هذه الوسائل فيما تبقى من أيام الاكتتاب.
    وقال الدخيل إن تعطل الوسائل الإلكترونية دفعه للاكتتاب عبر الوسائل التقليدية داخل صالة البنك من خلال تعبئة نموذج طلب الاكتتاب يدويا.
    وأوضح محمد العنزي "مستثمر آخر" أن الاكتتاب في أسهم "زين" يعد من الفرص الاستثمارية السانحة إلا أن قلة السيولة النقدية دفعته للاكتتاب في 100 سهم للفرد الواحد من أفراد أسرته.
    وأكد أن طرح أسهم شركة "زين" دون علاوة إصدار يعد من الدوافع التي شجعت كثيرا من السعوديين على الاكتتاب.
    وقال وليد السويلمي "متداول يومي" إن بدء الاكتتاب في أسهم "زين" أربك تداولات السوق أمس، ولفت إلى أنه يفضل الاكتتاب في الأيام الأخيرة.
    وبيّن السويلمي أن الذين يؤجلون توفيرهم للسيولة النقدية المتداولة في السوق السعودية إلى الأيام الأخيرة من الاكتتاب يسعون إلى تحقيق الأرباح السريعة من خلال المضاربات السريعة في تداولات السوق اليومية.
    وكانت هيئة السوق المالية أعلنت عن طرح 700 مليون سهم للاكتتاب العام تمثل ما نسبته 50‏‎% ‎‏ ‎من أسهم شركة "زين"، يخصص منها 70 مليون سهم للمؤسسة العامة للتقاعد، فيما يطرح الباقي والبالغ 630 مليون سهم للاكتتاب به من قبل الأفراد والذي سيستمر حتى 18 فبراير الحالي.
    وسيتم تخصيص الأسهم المطروحة على مرحلتين، بحيث يخصص في المرحلة الأولى 50 سهماً لكل مكتتب، وتخصص في المرحلة الثانية الكمية المطلوبة بكاملها بحد أقصى 1000 سهم لكل من طلب الاكتتاب في أكثر من 50 سهماً شريطة ألا يزيد عدد الأسهم التي سيتم تخصيصها عن صافي الأسهم المطروحة للاكتتاب العام، ويخصص ما يتبقى من الأسهم بعد ذلك وفق مبدأ النسبة والتناسب.
    من جانبه، قال رئيس مجلس إدارة شركة زين السعودية "زين" الأمير حسام بن سعود بن عبد العزيز أمس إن الشركة ليس لديها نية للدخول في حرب أسعار مع شركتي الهاتف المحمول الأخريين في السعودية.
    وأضاف الأمير حسام في تصريح لتلفزيون العربية أن الشركة ليس لديها نية للدخول في حرب أسعار قائلا إن ذلك "خيار الضعفاء".


    --------------------------------------------------------------------------------


    تعرضت سوق الأسهم لتراجع حاد في أول يوم لتداولات الأسبوع الجاري متأثرة بضغوط البيع وخصوصاً على الأسهم القيادية وأبرزها الصناعة والاتصالات مع بدء اكتتاب شركة زين السعودية.
    وأغلق المؤشر العام للسوق على 9134 نقطة مسجلاً تراجعاً نسبته 3.69% أي ما يعادل 350 نقطة، حيث طال الهبوط أسعار أسهم 96 شركة مقابل ارتفاع أسهم 11 شركة فقط.
    وانخفضت قيمة التداولات إلى 9.2 مليارات ريال في مشهد يعكس اتجاه السيولة إلى الاكتتاب في زين والمضاربة على سهم الاتحاد التجاري للتأمين الذي تم إدراجه أمس.
    وجرى تداول 217.9 مليون سهم عبر 362 ألف صفقة، فيما تراجعت القيمة السوقية للأسهم المدرجة إلى 1.63 تريليون ريال مقارنة بنحو 1.8 تريليون الأربعاء الماضي.
    ويبدو أن بعض المضاربين اتخذوا من اكتتاب "زين" سبباً للضغط على الأسعار ومن ثم العودة للتجميع في مرحلة لاحقة دون النظر إلى العواقب التي قد تخلفها التذبذبات الحادة للمؤشر.
    وهبط سهم سابك القيادي 4.6% وبترورابغ 5.07% وكيان السعودية 9.5% وجبل عمر 5.2%، كما تراجع سهم الراجحي 4.5%، والاتصالات السعودية 3.7%، واتحاد اتصالات 6.3%.
    ويلاحظ من أداء قطاع الاتصالات المتراجع 4.3% وجود مخاوف لدى بعض المتداولين على الأداء التشغيلي للشركتين المدرجتين في القطاع مع قرب دخول المشغل الثالث لحلبة المنافسة في السوق.
    كما أدى تراجع شركات البتروكيماويات إلى التأثير على قطاع الصناعة الذي تراجع 4.7% ولحقه مؤشر قطاع البنوك الهابط 2.6% والخدمات 3.9%.
    إلى ذلك سجل مؤشر قطاع الأسمنت تراجعاً نسبته 1.97% والكهرباء 1.85% والزراعة 1.82% وأخيراً التأمين بـ1.57%.













    بقيمة تداول 1.3 مليار ريال
    "الاتحاد التجاري" يقفز 380 % في أول أيام إدراجه



    الرياض: شجاع الوازعي

    قادت المضاربات المحمومة سهم "الاتحاد التجاري" للتأمين التعاوني إلى الإغلاق عند 48 ريالا خلال أول أيام تداوله في سوق الأسهم السعودية بنسبة ارتفاع 380% عقب افتتاحه عند 85 ريالا.
    وذكر خبراء في أسواق المال لـ"الوطن" أن انخفاض مؤشر سوق الأسهم السعودية بما نسبته 3.69 % خلال جلسة أمس كان نتيجة طبيعية لمحاكاة سوق الأسهم السعودية لما يحدث في معظم الأسواق العالمية، مشيرين إلى أن التذبذب الحاد لسهم شركة "الاتحاد التجاري" يعود إلى المضاربات التي حدثت على السهم.
    وذكر خبير أسواق المال عبد الرحمن السماري لـ "الوطن" أن بدء الاكتتاب في أسهم شركة "زين" لم يكن سببا في الانخفاض
    الحاد للسوق، موضحا ً أنها سبق وأن استوعبت اكتتابات ضخمة مثل "زين".
    وأكد السماري أن قلة أسهم شركات التأمين حديثة الإدراج يجعلها محل أنظار بعض المضاربين خصوصا في اليوم الأول لإدراجها والذي يحظى بنسبة تذبذب مفتوحة.
    وبيّن أن الأسعار الحالية لمعظم الشركات في السوق مغرية للشراء إلا أن ما يحدث في الأسواق العالمية أربك المتداولين في سوق الأسهم المحلية.
    وقال المحلل المالي الدكتور سالم باعجاجة لـ"الوطن" في وقت سابق إن اندفاع السيولة النقدية لقطاع التأمين ينزع ثقافة الاستثمار من نفوس المتداولين.
    وأرجع هذه الاندفاع إلى قلة عدد أسهم هذه الشركات، بالإضافة إلى أنها شركات جديدة لم يسبق لها تحقيق قمم عالية قد تجعلها تصطدم بموجات بيع عند تحقيقها كشركة العربية للتأمين التعاوني.
    وأنهى سهم شركة "الاتحاد التجاري" للتأمين التعاوني تعاملات اليوم الأول لإدراجه للتداول في سوق الأسهم السعودية أمس عند 48 ريالا وكان أدنى سعر سجله عند 48 ريالا، فيما بلغ أعلى سعر له عند 92 ريالا.
    وتجاوزت القيمة المنفذة على السهم 1.3 مليار ريال، مثلت ما يزيد عن 20.2 مليون سهم جرى تداولها من خلال 165 ألف صفقة، وبلغ متوسط حجم كمية الصفقات 122 سهما.
    وأدرج سهم "الاتحاد التجاري" بالرمز 8170 ضمن شركات قطاع التأمين في سوق الأسهم السعودية، واحتل السهم المرتبة الثالثة من حيث الشركات الأكثر نشاطا، إذ تم تداول 20.2 مليون سهم.
    ويبلغ رأسمال شركة "الاتحاد التجاري" للتأمين التعاوني 250 مليون ريال مقسمة إلى 25 مليون سهم، بقيمة اسمية للسهم 10 ريالات، حيث تم طرح 10.5 ملايين سهم منها للاكتتاب العام.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    بسعر 10 ريالات وبدون علاوة إصدار
    الاكتتاب في أسهم حقوق الأولوية للمجموعة السعودية 23 فبراير



    أبها: الوطن

    أعلنت المجموعة السعودية للاستثمار الصناعي، عن تلقيها موافقة هيئة السوق المالية على تحديد فترة الاكتتاب في أسهم حقوق الأولوية وذلك ابتداءً من يوم 23 فبراير الجاري وحتى 5 مارس المقبل.
    وذكرت أن سعر الطرح للسهم سيكون 10 ريالات، وبدون علاوة إصدار، فيما سيتم رد فائض الاكتتاب في موعد أقصاه يوم 11 مارس المقبل.
    وأشارت إلى أن عدد الأسهم المطروحة للاكتتاب يبلغ 225 مليون سهم، ويقتصر الاكتتاب فيها على مساهمي الشركة المقيدين في سجلات الشركة في "تداول" حسب إقفال تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية يوم 5 فبراير الجاري.
    وذكرت أنه يحق لكل مساهم الاكتتاب بسهم واحد مقابل كل سهم يملكه بتاريخ الأحقية، كما يحق للمساهم الذي اكتتب في جميع الأسهم المستحقة له الاكتتاب في أسهم إضافية ويكون سعر بأحد الأسعار التالية: سعر الطرح 10 ريالات، أو 17 ريالاً، أو 25 ريالاً، أو 32 ريالاً مع مراعاة أنه لا يجوز للمساهم المستحق اختيار أكثر من سعر واحد للأسهم الإضافية، على أن يتم تخصيص الأسهم الإضافية، إن وجدت، لمن اكتتب بها بالسعر الأعلى ثم الأقل فالأقل من الأسعار المذكورة أعلاه.
    وسيكون مدير الاكتتاب: سامبا كابتال والبنوك المستلمة: سامبا، بنك الرياض، البنك الأهلي التجاري وساب.













    "جايتوف 2008" ينطلق السبت وفتح باب المشاركة بالمجان
    ملتقى في جدة يرسم خارطة للاستثمار السياحي في دول الخليج



    جدة: سلطان الدوسري

    أعلنت اللجنة المنظمة لملتقى السياحة والاستثمار الخليجي "جايتوف 2008" الذي سينطلق في جدة السبت المقبل تحت رعاية أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل ويستمر لمدة ثلاثة أيام عن فتح باب المشاركة في هذا الملتقى بالمجان لدعم قطاع السياحة بدول المجلس.
    وحددت اللجنة المنظمة قائمة أسماء المتحدثين التي اشتملت على عدد من الشخصيات العربية والعالمية في مجال السياحة إضافة إلى عدد من المتحدثين من داخل المملكة.
    واشتملت قائمة المتحدثين على أمين عام مجلس التعاون عبد الرحمن العطية والأمين العام للهيئة العليا للسياحة الأمير سلطان بن سلمان ورئيس هيئة الإنماء السياحي بالشارقة الشيخ سلطان القاسمي ورئيس وزراء مصر الأسبق الدكتور عاطف عبيد, وكارلوس فيوجيلار من منظمة السياحة العالمية , والبروفيسور الدولي نويل سكوت ، وسيشارك أيضا عدد من الشخصيات التي لها بصمات في صناعة السياحة الخليجية والعالمية.
    وأوضح رئيس اللجنة المنظمة لجايتوف 2008 سعيد عسيري لـ "الوطن" أن الملتقى هو الأول من نوعه على مستوى دول الخليج والعالم العربي وحرص على استقطاب متحدثين من القطاع الخاص من مستثمرين في مجال السياحة والخدمات المرتبطة بهذه الصناعة لعرض تجاربهم ونظرتهم المستقبلية نحو نمو السياحة الخليجية بعيدا عن النمطية المتبعة في المؤتمرات والدراسات التي أرهقت الباحثين وذوي العلاقة.
    وأضاف أن الملتقى سيعرض على هامشه العديد من فرص الاستثمارات السياحية القادمة إلى سوق الخليج بالإضافة إلى مشاريع بعض الجهات المرتبطة بصناعة النقل الجوي مثل رئاسة الطيران المدني السعودي والتي ستعرض جديد مشاريعها وخطط الخصخصة وفرص الاستثمار المتاحة لديها عبر مطاراتها المطورة ومشاريعها المستقبلية.
    وأكد رئيس اللجنة المنظمة أن الملتقى سيتطرق إلى ورش عمل سوف تكون محل اهتمام جميع المشاركين وهي مشاريع مبتكرة لخدمات الطرق السريعة مثل الاستراحات المطورة , وحقوق الامتياز التجاري, خاصة أن دول الخليج تملك العلامات التجارية الكبرى التي تؤهلها إلى كافة أسواق العالم بل وتتفوق في النوع والجودة.
    وأضاف أن المستثمرين من أصحاب الفنادق والمنتجعات والمراكز السكنية ووكالات السفر ومنظمي الرحلات والمكاتب الهندسية وبيوت التمويل والجهات ذات العلاقة بالنشاط السياحي مدعوون للاستفادة والإفادة خاصة أنهم سيلتقون بنظرائهم من دول الخليج بشكل مباشر للدخول في شركات جديدة ومثمرة , وهذه اللقاءات هي بحد ذاتها قناة تواصل لخلق هذه الفرص.
    وأوضح أن الملتقى سيناقش عددا من المحاور التي من أهمها المناخ السياسي-الاجتماعي في السياحة الدولية: الأبعاد والمؤثرات ، دول الخليج كمقاصد سياحية: مزايا ورؤية ، تسويق الوجهات السياحية: خبرات وتجارب ، الجودة في قطاع السياحة والفندقة: الأنظمة والتطبيق، تطوير الثقافة السياحية: تقبل المجتمع وممارسة المهنة والاستثمار السياحي في دول الخليج: الواقع ومتطلبات التغيير.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    الكويتيون أكثر الخليجيين إقبالاً على العقارات السعودية


    الرياض:علي القحطاني

    أظهر التقرير السنوي للإدارة المركزية للتوثيق بوزارة العدل أن نحو 360 عقاراً سعودياً سجلت في عام واحد لصالح مواطنين من دول مجلس التعاون الخليجي في العام الماضي، بزيادة 104 عقارات عن العام السابق.
    وكشف التقرير عن أن حالات تملك مواطني دول المجلس لعقارات سعودية سجلت ارتفاعاً بنسبة 40% حيث بلغ عددهم 360 مواطناً خليجياً بزيادة 104 عن العام السابق.
    وأوضح مدير الإدارة المركزية للتوثيق بوزارة العدل فواز السحيل أن التقرير سجل تطوراً لتملك العقارات حيث بلغ أجمالي عدد متملكي العقار في السعودية من مواطني دول الخليج 3252 مواطنا خليجيا خلال عشرين عاماً بدءاً من عام 1406 إلى 1427.
    وقال السحيل إنه تم إصدار بطاقات تملك عقارات خلال عام 1427 لـ516 مواطناً فيما بلغ عدد الذين تم الإفراغ لهم 360 مواطناً خليجياً في 29 مدينة.
    وأشار إلى أن الكويتيين تصدروا عدد المتملكين للعقار في السعودية بـ283 تلاهم البحرينيون بـ39 ومن قطر 29 ومن الإمارات 9. وتنوعت مناطق تملك مواطني دول المجلس للعقار بالسعودية حيث تصدرت محافظة الخفجي محافظات السعودية في جذب العقاريين الخليجيين حيث بلغت حصتها 112 عقاراً لمواطنين خليجيين ثم النعيرية بـ66 ثم حفر الباطن والسفيانية بواقع 38 عقارا ثم محافظة الطائف بـ24 وتوزع العدد المتبقي على 24 محافظة ومدينة.













    تراجع الأسواق الناشئة 12.44 % والمتقدمة 7.83 %
    5.2 تريليونات دولار خسائر الأسهم العالمية في يناير


    نيويورك: رويترز

    قالت ستاندرد آند بورز إن أسواق الأسهم العالمية خسرت ما مجموعه 5.2 تريليونات دولار في يناير مع تراجع الأسواق الناشئة بنسبة 12.44 % وهبوط الأسواق المتقدمة 7.83 % مسجلة بذلك واحدة من أسوأ البدايات على الإطلاق لعام جديد.
    وقال هوارد سيلفربلات كبير محللي المؤشرات لدى ستاندرد اند بورز "لم يكن هناك الكثير من الملاذات الآمنة في يناير فقد ختمت 50 من أصل 52 سوقا عالمية للأسهم معاملات الشهر على تراجع مع تكبد 25 منها خسائر في خانة العشرات.
    وأضاف سيلفربلات أن 26 سوقا متقدمة للأسهم سجلت عوائد سلبية في يناير وخسرت 16 منها على الأقل 10 % من قيمتها.
    وتراجع مقياس آخر للأسهم العالمية هو مؤشر إم.أس.سي.آي الرئيسي أكثر من 3.6 تريليونات دولار منذ مطلع العام حتى يوم الخميس.
    وأشار سيلفربلات إلى أنه رغم ارتفاع مجمل العائدات بنسبة 10.17 % في المغرب وصعود البورصة الأردنية 3.11 % إلا أن أسواق الأسهم الناشئة في العالم كانت محطمة في يناير وخسرت في المتوسط 12.44 %.
    وتلقت تركيا أشد الضربات على مدار الشهر بخسارتها 22.70 % تلتها الصين التي تراجعت 21.40%، وهوت روسيا 16.2% في حين تراجعت الهند 16%.
    ولم ترتفع سوى خمس أسواق ناشئة في الأشهر الثلاثة حتى 31 يناير في حين اقتصرت الخسائر خلال فترة الاثني عشر شهرا على الأرجنتين وتايوان.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 3 / 2 / 1429هـ

    40 % من أصولها بلا توظيف وتواجه تحديات "بازل 2"
    خبراء يطالبون بوضع قوانين منظمة لعمل البنوك الإسلامية في مصر



    القاهرة: محمد عوض

    طالب خبراء مصرفيون واقتصاديون بضرورة وضع قوانين خاصة ومنظمة لعمل البنوك الإسلامية في السوق المصرية خاصة في ظل عدم وجود قانون خاص لتنظيم عمل هذه البنوك، إذ تخضع البنوك الإسلامية للأحكام العامة لقانون البنك المركزي والجهاز المصرفي والنقد رقم 88 لسنة 2003 ولائحته التنفيذية.
    ولم يتضمن هذا القانون أية نصوص تنظم عمل البنوك الإسلامية داخل السوق المصري ومن ثم تخضع لنفس القواعد والشروط التي تخضع لها البنوك التقليدية سواء فيما يتعلق بنسب الاحتياطي والسيولة ومعدلات كفاية رأس المال ومتطلبات الحد الأدنى لرأس المال.
    وتواجه " البنوك الإسلامية " تحديات ومشاكل كبيرة داخل السوق المصري أبرزها أن 80 % منها لا تتجاوز قاعدتها الرأسمالية 25 مليون دولار وفائض السيولة لا يتجاوز 40 % من أصولها مقابل 20 % لدى البنوك التقليدية. علاوة على أن هناك تحديات أخرى خارجية أهمها تطبيق مقررات (بازل 2)، حيث إن السواد الأعظم من البنوك الإسلامية داخل أسواق مال الدول النامية والمصنفة ضمن الدول ذات المخاطر المرتفعة مما يحد بشكل كبير من حركة انسياب رؤوس الأموال الدولية واستثماراتها عبر المؤسسات المالية بتلك الدول وتأثر حجم ونوع التسهيلات التي يمكن أن تحصل عليها المؤسسات المالية بتلك الدول.
    ومن بين المقررات الحد الأدنى لمعدل كفاية رأس المال لم تتم مراعاة الطبيعة الخاصة لعمليات البنوك الإسلامية باعتبارها قائمة على أساس المشاركة في الأرباح والخسائر سواء في جانب الموارد والالتزامات أو في جانب الأصول والاستخدامات بالإضافة إلى الانعكاسات السلبية على أرباح البنوك الإسلامية والتقليدية معا لاحتجاز جزء كبير من الأرباح لزيادة رأس المال وتحسين معدلات كفاية رأس المال.
    وتوجه البنوك الإسلامية جزءا كبيرا من مواردها لتمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة، التي لا تحصل على تصنيف ائتماني ومن ثم يصبح لزاما على البنوك الإسلامية في مصر احتساب وزن مخاطر بنسبة 100 % من قيمة المديونية لتلك المشروعات مما يزيد من تكلفة التمويل الممنوح لها.
    ووفقا للإحصائيات والبيانات فقد بلغ إجمالي الأصول التي تديرها البنوك الإسلامية بمصر بنهاية ديسمبر 2006 (بعد استبعاد نوافذ المعاملات الإسلامية في البنوك التقليدية) نحو 19.7 مليار جنيه، أي بما يمثل 2.3 % من إجمالي أصول الجهاز المصرفي المصري كما يبلغ حجم الودائع التي استطاعت جذبها نحو 24 مليار جنيه أي نحو 4.1 % من إجمالي ودائع الجهاز المصرفي.
    كما بلغت عمليات المراوحات والاستثمارات نحو 17.4 مليار جنيه. ويبلغ عدد الفروع التي تقدم خدمات مصرفية إسلامية في مصر بما في ذلك النوافذ الموجودة بالبنوك التقليدية نحو 108 فروع تمثل نحو 5.3 % من إجمالي فروع ووحدات الجهاز المصرفي المصري بنهاية شهر يونيو الماضي من عام 2007 .
    وتقدم هذه البنوك العاملة في مصر العديد من الخدمات حيث تتلقى الودائع بأنواعها المختلفة سواء حسابات جارية أو دفاتر توفير أو صكوك استثمار، وعلى صعيد الخدمات التمويلية فإنها تتمثل في صيغ المشاركات والمرابحات والمضاربات كما قامت بعض البنوك مؤخرا بإنشاء صناديق الاستثمار الإسلامية والتي بلغ عددها حتى الآن داخل السوق المصري خمسة صناديق بنهاية سبتمبر 2007 من بين 37 صندوقا تعمل في سوق الأوراق المالية وكان آخرها صندوق إسلامي لبنك التمويل المصري السعودي والبنك الأهلي المصري "صندوق بشائر الإسلامي" في 1 يناير من العام الحالي.
    وكان عدد البنوك الإسلامية العاملة داخل السوق المصري بنهاية يونيو 2006 لا يتعدى ثلاثة بنوك وهي "بنك فيصل الإسلامي المصري و بنك التمويل المصري السعودي و المصرف الإسلامي الدولي للاستثمار والتنمية " ودمج الأخير مع بنكي (المصري المتحد وبنك النيل) لينشأ كيان جديد وهو المصرف المتحد والذي يقدم خدمات مالية إسلامية إلى جانب الخدمات التقليدية.
    كما قام كونستريوم إماراتي بقيادة "بنك أبوظبي الإسلامي" بالاستحواذ على نحو 51.3 % من أسهم "البنك الوطني للتنمية" ووافقت الجمعية العمومية غير العادية في 3 سبتمبر من عام 2007 الماضي على تغيير اسم البنك إلى "بنك أبوظبي الإسلامي - مصر" ومن المنتظر أن يقتصر نشاط البنك على تقديم الخدمات الإسلامية فقط في السوق المصري.













    بقيمة إجمالية تبلغ 9.6 مليارات ريال
    "الاتصالات" توقع الاتفاقية النهائية لشراء 35 % من أوجيه تليكوم




    الرياض: الوطن

    وقعت شركة الاتصالات السعودية أمس في الرياض الاتفاقية النهائية مع شركة أوجيه تليكوم لشراء حصة سوقية تبلغ 35 % من أسهم الشركة الأخيرة بقيمة إجمالية بلغت 9.6 مليارات ريال 2.56 مليار دولار، بحضور وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس محمد جميل ملا.
    ووقع الاتفاقية عن شركة الاتصالات السعودية رئيس مجلس إدارة الشركة الدكتور محمد الجاسر ومن جانب شركة أوجيه تليكوم رئيس مجلس إدارتها محمد الحريري.
    وقال الجاسر"تأتي الاتفاقية استكمالاً لاستراتيجيتنا في التوسع الخارجي حيث أن الاتصالات السعودية ستملك قاعدة عملاء تربو على 70 مليون عميل داخل المملكة وفي عدة دول أخرى وتحديدا الهند وإندونيسيا وماليزيا وتركيا وجنوب أفريقيا.
    وستمنح الاتفاقية الجديدة الاتصالات السعودية مزايا الاستفادة من سوقين يعدان من أكبر الأسواق النامية حيث تمتلك شركة أوجيه تليكوم 55% من شركة الاتصالات التركية والتي تمتلك بدورها 81% من شركة (Avea) للاتصالات المتنقلة في تركيا.
    كما أن شركة أوجيه تليكوم تمتلك 75% من شركة الاتصالات المتنقلة (Cell C) والتي تعمل في جنوب أفريقيا، بالإضافة إلى امتلاكها نسبة 95% من شركة سيبيريا (Cyberia) وهي شركة تقدم خدمات الإنترنت في كل من السعودية والأردن ولبنان.
    من جانبه قال رئيس شركة الاتصالات السعودية المهندس سعود الدويش "ننطلق بخطوات واسعة في الاستثمار الخارجي مع الحفاظ التام على استثماراتنا المحلية".
    وأضاف"بلغ معدل استثماراتنا في السوق السعودي أكثر من 5 مليارات ريال سنوياً وسيستمر هذا الاستثمار في المستقبل لتطوير الشبكات ولتقديم باقات من الخدمات المتنوعة".
    وأكد الدويش أن الشركة ستواصل البحث عن المزيد من الأسواق الناشئة خصوصاً أن هذه المناطق مازالت تشهد معدلات نمو كبيرة في مجال الاتصالات.
    وتعمل شركة الاتصالات السعودية حالياً على استكمال الإجراءات القانونية والتنظيمية اللازمة لإتمام هذه الصفقة.
    وتعد شركة أوجيه تليكوم واحدة من أكبر مشغلي الاتصالات في المنطقة بعائدات بلغت 6.9 مليارات دولار للعام 2006، و تقدم خدماتها لـ 35 مليون عميل.

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 10 / 2 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 17-02-2008, 09:15 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 25 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 03-02-2008, 09:19 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 18 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 27-01-2008, 10:41 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 11 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 33
    آخر مشاركة: 20-01-2008, 10:36 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الأحــد 4 / 1 / 1429هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 13-01-2008, 06:03 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا