إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  5 / 2 / 1429 هـ نادي خبراء المال




    استمر في الانخفاض بعد أن كسر حاجز تسعة آلاف أمس الأول
    سابك تضغط على المؤشر والراجحي والكهرباء تحدان من الخسائر




    «الجزيرة» - الرياض
    استمر سوق الأسهم الإغلاق السلبي، فبعد أن كسر حاجز التسعة آلاف نقطة نزولاً أمس الأول اتبعه بنحو 82 نقطة أمس.. عندما أغلق منخفضاً بنسبة 0.93 بالمائة مستقراً عند النقطة 8836.
    وبدأ السوق جلسة الأمس بارتفاع طفيف قبل أن يبدأ رحلة النزول التي استمرت حتى الإغلاق.
    ورغم إغلاق سهم سابك نزولاً بنحو 2.5 ريال إلا أن المؤشر استطاع التماسك نوعاً ما بدعم الراجحي والكهرباء.
    وعلى مستوى الارتفاع جاءت المجموعة على رأس هرم الشركات الأكثر ارتفاعاً بنحو 8.80% تلاها فتيحي والمملكة بارتفاعات 5.4 و4.4 بالمائة على التوالي.
    وحافظت كيان على مركزها كأكثر الشركات نشاطاً من حيث الكمية قبل بترورابغ والمملكة.
    أما الشركات الأكثر انخفاضاً فقد جاءت من قطاع التأمين فانخفضت ساب تكافل بالنسبة القصوى تلتها ملاذ واليانز والتأمين والصقر التي أغلقت بحدود النسب القصوى.
    أما بترورابغ فيجاءت كأكثر الشركات نشاطاً من حيث القيمة قبل كيان وسابك.
    وتم التداول أمس على ما مجموعه 225.115 مليون سهم بقيمة تجاوز 8.6 مليار ريال.
    وعلى مستوى القطاعات سجل التأمين أكثرها نزولاً بنسبة 3.86 بالمائة تلاه قطاع الصناعة ب1.21 بالمائة فقطاع الاتصالات ب 1.08 بالمائة. فالبنوك نزولاً بنسبة 0.8 بالمائة. أما الخدمات والزراعة والأسمنت فأغلقت بنزول طفيف ب 0.59% و 0.11% و0.7% بالمائة على التوالي أما الكهرباء فقد أغلق دون تغيير.








    استمرار نجاح الاكتتاب في زين مع غياب بيانات متعهد التغطية



    «الجزيرة»- حازم الشرقاوي
    استمر الإقبال الكبير على اكتتاب شركة زين للاتصالات لليوم الثالث على التوالي، مع غياب أية بيانات عن نسبة التغطية وعدد المكتتبين حتى مساء أمس الاثنين من قبل مدير الاكتتاب ومتعهد التغطية البنك السعودي الفرنسي.. وقد أظهرت عملية الاكتتاب وجود المواطنين أمام الصرافات الآلية بشكل أكبر من فروع البنوك المنتشرة في مختلف مدن ومناطق المملكة.
    فيما تم تطبيق الأنظمة الإلكترونية عبر الإنترنت والصراف الآلي والهاتف المصرفي، حيث تجاوزت عمليات الاكتتاب الإلكتروني خلال الأيام الماضية نسبة 85%.
    وقد اكتتب البعض بالحد الأدنى 50 سهماً والبعض الآخر تجاوز هذه الكمية إلى 500 سهم أو 1000 سهم.. وغيرها بهدف الحصول على أكبر عدد من الأسهم المطروحة بقيمة الإسمية 10 ريالات (دون علاوة إصدار) حيث يبلغ إجمالي عدد الأسهم المطروحة للاكتتاب العام 630 مليون سهم تمثل 45% من إجمالي أسهم الشركة البالغة 1.4 مليار ريال سهم.
    ومن المنتظر أن يضخ المواطنون 6.3 مليار ريال في هذا الاكتتاب.
    وكانت شركة زين للاتصالات قد فازت العام الماضي بالرخصة الثالثة لتقديم خدمات الهاتف المتنقل في المملكة، بعد أن كان العطاء الذي تقدم به التحالف الذي تقوده (زين) الكويتية الأعلى من بين العطاءات المقدمة، حيث احتوى على 22.9 مليار ريال (6.1 مليار دولار) بعد تنافسها مع 9 اتحادات أخرى.
    وكان قد تم تحديد الحد الأدنى لاكتتاب الأفراد بنحو 50 سهماً من الأسهم المطروحة للاكتتاب، في حين لم يتم تحديد حد أقصى للأسهم التي يمكن الاكتتاب بها، على ان يتم تخصيص الأسهم المطروحة للمكتتبين الأفراد على ثلاث مراحل متتابعة. إذ تم تحديد شرط لا يزيد عدد المكتتبين الأفراد على 12.6 مليون مكتتب، في المرحلة الأولى على ان يتم تخصيص 50 سهماً لكل مكتتب.
    وذكرت نشرة إصدار الشركة انه في المرحلة الثانية سيتم تخصيص كامل الأسهم المكتتب فيها، بحد أقصى 1000 سهم لكل مكتتب طلب الاكتتاب في أكثر من 50 سهماً من الأسهم المطروحة لاكتتاب الأفراد شرط توافر عدد كاف من الأسهم المطروحة لاكتتاب الأفراد لتغطية كامل الأسهم المكتتب فيها في المرحلة الثانية.
    في حين سيتم في المرحلة الثالثة توزيع ما يتبقى من الأسهم المطروحة لاكتتاب الأفراد وفق مبدأ النسبة والتناسب بناءً على نسبة طلب كل مكتتب إلى إجمالي عدد الأسهم المطلوب الاكتتاب فيها.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    من خلال بيان وزعته أمس
    سابك تتوقع المزيد من التحديات خلال العام الحالي بسبب الأسعار واحتمالات تراجع الطلب




    أكدت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) على ثقتها بجدوى استثماراتها في (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة)، وفقا لخطتها الإستراتيجية بعيدة المدى، وقالت إن نموها المستقبلي يعتمد على التوسع في المنتجات المتخصصة، والتكامل بين استثماراتها المحلية والعالمية.
    وأوضحت سابك من خلال بيان صحفي وزعته أمس قالت إنه توضيحا لما نشرته بعض الصحف حول صفقة استحواذها على قطاع الصناعات البلاستيكية في شركة (جنرال إلكتريك) وتأثيرها على نتائجها المالية أن عملية الاستحواذ قامت على دراسات جدوى مستفيضة أجريت بدرجة عالية من العناية والدقة التي تتطلبها عملية استحواذ بهذا الحجم، وبينت هذه الدراسات اتفاق الصفقة مع إستراتيجية (سابك) للتوسع العالمي، وتعزيز حضورها في دول مختلفة من خلال شبكة مصانع ومراكز بحثية منتشرة في مختلف أنحاء العالم، إلى جانب الحصول على التقنيات المتخصصة لمساعدة الشركة في تنفيذ إستراتيجيتها طويلة المدى (سابك 2020)، التي تستهدف أن تشكل المنتجات المتخصصة نحو (20%) من إجمالي إيراداتها.
    وذكرت (سابك) أن امتلاك هذا القطاع الجديد لا يعزز قدراتها التنافسية فحسب، بل هو أيضا يهيئ آفاقا واسعة للصناعات التحويلية السعودية، ويفتح أمامها مجالات جديدة متقدمة، حيث تدخل منتجاتها في العديد من الصناعات، مما يشكل قيمة مضافة عالية للصناعات الوطنية، ويمكنها بشقيها (الأساسي) و(التحويلي) من رفع نسبة إسهامها في الناتج المحلي الإجمالي وتحسين ميزان المدفوعات الوطني، ودعم الاقتصاد وتنويع مصادره، إضافة إلى تهيئة المزيد من الفرص الوظيفية للعناصر الوطنية.
    وأفادت (سابك) أن أداء (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) تأثر خلال عام 2007م بارتفاع أسعار المواد الأولية وبخاصة البنزين، ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج، فضلا عن تراجع الطلب في النصف الثاني من العام في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا الغربية نتيجة التباطؤ الاقتصادي الأمريكي وفي أوروبا الغربية إلى حد ما، ومع ذلك اتخذت الشركة إجراءات حاسمة لتقليص التكاليف التشغيلية، وتخفيض رأس المال العالم لتوفير النقد، ونجحت خلال النصف الثاني من العام في تحقيق تدفقات نقدية فاقت خمسة أضعاف التدفقات المحققة في النصف الأول من نفس العام، غير أن النتائج النهائية تأثرت بنفقات عملية نقل الملكية، ورسوم إعادة الهيكلة وهي نفقات غير متكررة، وتكاليف التمويل التي كان لزاما إتمامها خلال الربع الأخير من العام وفق المعايير المحاسبية المتعارف عليها، ورغم تلك الأوضاع، مع ظروف السوق الصعبة، تواصل الشركة جهودها لتحقيق النجاح للمدى الطويل.
    كما تواصل شركة (سابك للبلاستيكيات المبتكرة) تركيزها لاستقطاب زبائن جدد للمواد المبتكرة وتطبيقاتها، وقد أدخلت حوالي (200) مادة جديدة عام 2007م في تعاون وثيق مع صناعات السيارات والمعدات الأخرى، وقطاعات الصناعات التحويلية حول العالم، حيث تخصص نحو (6%) من إيراداتها للأعمال البحثية وتطوير المنتجات، ويضم الفريق العامل في هذا المجال حوالي (2500) خبير ميداني، يعملون مباشرة مع الزبائن للوقوف على حاجاتهم المتجددة من الراتنجات واللدائن الهندسية.
    وتوقعت (سابك) أن يشهد العام القادم مزيدا من التحديات في ظل ارتفاع أسعار المواد الأولية، واحتمالات تراجع الطلب نتيجة تباطؤ اقتصادات الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا الغربية إلى حد ما، غير أن السوق الآسيوية تشكل حوالي 40% من أعمال الشركة في آسيا، علاوة على حضورها المتوازن في الأسواق العالمية الأخرى، وحيث تعد أسواق صناعات السيارات، والبناء والتشييد أبرز مجالات الاهتمام، فقد اتخذت الشركة إجراءاتها لتحسين القدرة التنافسية من حيث التكلفة.
    وقال البيان: إن أسواق المنتجات البلاستيكية الهندسية ستظل جذابة، حيث يتوقع نمو الطلب بنسبة (5%)، مع وجود هامش مرتفع نسبيا، إلا أن الطاقات الإنتاجية الزائدة عن الحاجة حاليا تؤثر سلبا في معدلات من التكامل والاندماج، فيما يتباطأ الاستثمار، ويبدو أن العرض والطلب على البنزين سيكون إيجابيا خلال السنوات القليلة القادمة، مع توافر طاقات جديدة منه في منطقة الباسيفيك.
    وتكثف (سابك) جهودها لتعزيز عمليات (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة)، التي تم تأسيسها وفقاً لرؤية إستراتيجية بعيدة المدى، امتدادا للنجاحات السابقة التي حققتها إثر امتلاك القطاعات الصناعية الأخرى العاملة الآن بنجاح تام تحت مظلة (شركة سابك أوروبا).







    ضمن أفضل خمس شركات على مستوى العالم
    شركة الاتصالات السعودية تحصل على تصنيف ائتماني بدرجة (A+)ودرجة (A1)




    الجزيرة - سعود الهذلي
    أعلنت وكالة (ستاندرد أند بورز العالمية لخدمات التصنيف الائتماني) ووكالة (موديز لخدمات التصنيف الائتماني) حصول شركة الاتصالات السعودية على تصنيف ائتماني بدرجة (A+) من ستاندرد أند بورز و(A1) من موديز، مؤكدين بذلك الوضع الريادي للاتصالات السعودية في المنطقة والعالم، حيث إنها أول شركة اتصالات في المنطقة تحصل على مثل هذا التصنيف رفيع المستوى، ومن أفضل خمس شركات اتصالات حصلت على تقييم مميز على مستوى العالم. وقد جاء هذا التصنيف ليعكس قوة الموقف التشغيلي للشركة المدعوم بعدة عوامل، منها: التدفقات النقدية العالية والإيرادات المحققة الناتجة من العمليات التشغيلية للخدمات المقدمة، واحتفاظ الشركة بالحصة السوقية الأكبر مقارنة بالمشغلين الآخرين في جميع خدماتها، وفرصة النمو الكبيرة لخدمات النطاق العريض في ظل انخفاض معدل الانتشار حالياً؛ ما يعطي شركة الاتصالات السعودية فرص نمو مؤكدة يمكن الاعتماد عليها في المستقبل، إضافة إلى خطة الشركة الاستراتيجية لتنويع إيراداتها، واستحواذ شركة الاتصالات على حصص كبيرة ومهمة في أفضل الأسواق نمواً بشرق آسيا في ماليزيا والهند وإندونيسيا وأيضا في تركيا وجنوب إفريقيا، وإقليميا بحصولها على رخصة جديدة لتشغيل وتقديم خدمات الاتصالات المتنقلة في الكويت، فضلاً عن قوة المركز المالي عبر سنوات طويلة الذي بني على أسس الاستثمار طويل الأجل في البنية التحتية وتحديث وربط الشبكات وفق أحدث التقنيات في العالم والتميز في تقديم الخدمات للعملاء.
    وقد صرح رئيس مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية الدكتور محمد الجاسر بأن هذا التصنيف المرتفع من أهم شركات التصنيف العالمية شهادة نعتز بها؛ لأنها تلفت الانتباه إلى ثوابت ودعائم نجاح استراتيجية شركة الاتصالات السعودية، وكذلك نجاحها على المستوى الإداري والمهني الذي مكّنها من تبوّؤ مثل هذه المراكز المتقدمة عالمياً؛ ما يضاعف مسؤولية الشركة ويؤكد التزامها على تعظيم القيمة السوقية للمساهمين ومواكبة تطلعاتهم المستقبلية والمضي قدماً في تطوير قطاع الاتصالات في المملكة.
    من جهته أكد المهندس سعود بن ماجد الدويش الرئيس التنفيذي للشركة أن هذا التصنيف المتميز يعكس مدى قوة مركز الشركة المالي والنقدي وعلو القدرة الائتمانية لديها؛ ما يؤكد قدرتها المالية في الحصول على التمويل المطلوب لأي استثمارات استراتيجية مستقبلية. مضيفا أن هذا التصنيف العالي سوف يدعم تنفيذ الخطة الاستراتيجية للشركة وتعزيز ريادتها داخلياً والتوسع الخارجي بما يحقق مكتسبات إضافية للمستثمرين.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    خلال اللقاء المشترك بين الأمانة والغرف بالخليج
    العطية: نعمل على إطلاق العملة الموحدة في موعدها وإلغاء الدور الجمركي العام الجاري




    الجزيرة - نواف الفقير
    أكد الأمين العام لمجلس التعاون عبد الرحمن بن حمد العطية أن هناك لجاناً مالية ونقدية وتجارية تعمل على تحقيق إقرار موعد العملة الموحدة وفقا لموعدها المحدد وأضاف العطية في إجابته ل(الجزيرة) في المؤتمر الصحفي الذي عقب اللقاء المشترك الثالث والعشرين بين الأمانة العامة لمجلس التعاون ورؤساء وأعضاء الغرف التجارية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أن إعلان عمان انسحابها من الانضمام للعملة الموحدة هو بسبب عدم استعدادها للانضمام في الوقت المحدد.
    وأشار العطية إلى أن العملة الموحدة قد تم تحديد موعد قيامها وبالتالي الدول المستعدة للانضمام للعملة الموحدة ستنضم ومن ليس لديها الاستعداد ستنضم في وقت لاحق متى ما أنهت استعداداتها الكاملة ونحن أكدنا أن للدول التي تكون جاهزة للانضمام للعملة بأن تعمل بذلك ومن لا تستطيع تلحق بالركب هناك لجان تعمل على إكمال متطلبات الاتحاد النقدي والعملة الموحدة..
    وحول التنقل بين مواطني المجلس قال العطية: إن التنقل قائم حاليا والعمل يجري الآن على إتمام تنقل مواطني المملكة للكويت وقطر والعكس وهذا ما تبقى لاكتمال التنقل بين دول المجلس ككل وتوجيهات القادة واضحة باكتمال التنقل.
    وأعرب العطية في كلمة ألقاها في اللقاء المشترك الثالث والعشرين بين الأمانة العامة لمجلس التعاون ورؤساء وأعضاء الغرف التجارية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية عن أمله أن يتم استكمال ما تبقى من متطلبات الاتحاد الجمركي قبل نهاية العام الحالي 2008م، وصولاً بمشيئة الله إلى الوضع النهائي للاتحاد الجمركي والذي يتمثل في إلغاء الدور الجمركي في المراكز البينة، بما يساعد انسياب حركة السلع بين دول المجلس بكل سهولة ويسر.
    وأوضح أن العمل جارٍ لإقامة الاتحاد النقدي وإصدار العملة الموحدة، وفق توجيهات قادة دول المجلس وقال إن هناك جهودا تبذل بشأن تشكيل هيئة قضائية تعمل على حل الخلافات التي تنشأ نتيجة لتطبيق الاتفاقية الاقتصادية تنفيذاً للمادة (27) من الاتفاقية الاقتصادية بين دول المجلس، وتسهم في حل كافة القضايا المتعلقة بالتبادل التجاري بين دول المجلس.
    بدوره أكد رئيس اتحاد غرف دول مجلس التعاون الدكتور عصام فخرو أن اتحاد الغرف سيقوم بدعم السوق الخليجية المشتركة من خلال تكليف إحدى الشركات الاستشارية لإعداد دراسة حول السوق الخليجية المشتركة ما لها وما عليها معبرا عن تطلعه بدعم وتعاون الأمانة العامة للمجلس وكافة اللجان الوزارية المعنية لتنفيذ ما ستتوصل إليه الدراسة من توصيات كما دعا إلى مزيد من التعاون المثمر بين الغرف والاتحادات والأمانة العامة لمجلس التعاون من أجل إزالة المعوقات الإدارية والروتينية على الحدود بين الدول الأعضاء والتطبيق المماثل للقوانين والأنظمة بدول المجلس وضرورة إشراك القطاع الخاص في اجتماعات اللجان الفنية التي تبحث في القوانين والأنظمة وتطبيق الاتحاد الجمركي وغيرها من معوقات.وألقى وزير الصحة ووزير التجارة والصناعة بالنيابة الدكتور حمد المانع كلمة أكد خلالها الحرص الثابت لحكومات دول مجلس التعاون على كل من شأنه دعم وتعزيز دور القطاع الخاص في إنجاح مسيرة التكامل الاقتصادي وتنفيذ متطلبات قيام السوق الخليجية المشتركة.وقال: إن متطلبات المرحلة المقبلة تتطلب منا أن نسعى جميعاً بشكل حثيث إلى تفعيل آليات العمل المشترك وتطويرها بما يتفق مع التوقعات والطموحات في تنمية دور القطاع الخاص الخليجي في دفع مسيرة التكامل الاقتصادي بين دول المجلس.







    في تقرير لمؤسسة النقد
    المعروض النقدي في المملكة يتجاوز 789 مليار ريال في ديسمبر الماضي




    «الجزيرة»-(رويترز) - من سهيل كرم
    انخفض معدل نمو المعروض النقدي السعودي في ديسمبر كانون الأول الماضي بعد شهر من تشديد السعودية أكبر اقتصاد عربي لقيود الإقراض لتعويض أسعار الفائدة المنخفضة في حين تجاهد الدولة التي تربط عملتها بالدولار لمكافحة التضخم الذي بلغ أعلى مستوياته في 16 عاماً.
    وقالت مؤسسة النقد العربي السعودي في بيان أمس الاثنين إن عرض النقود (ن 3) وهو أوسع مقياس للنقود المتداولة في الاقتصاد السعودي بلغ 789.76 مليار ريال سعودي في 31 ديسمبر مقارنة مع 660.58 مليار ريال قبل عام.
    ونما المعروض النقدي السعودي بمعدل 21.6 بالمئة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي.
    وكانت المؤسسة واقعة بين مكافحة التضخم في الداخل الذي بلغ أعلى مستوياته في 16 عاما عند 6.5 بالمئة في ديسمبر وبين الإبقاء على ربط الريال بالدولار وهو ما يضطرها لاتباع السياسة النقدية الأمريكية.
    ورفعت السعودية متطلبات احتياطيات البنوك مرتين في نوفمبر مما اضطر البنوك في أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم الإبقاء على مزيد من الأموال في خزائنها في حين خفض مجلس الاحتياطي الأمريكي الفائدة بمقدار 225 نقطة أساس منذ سبتمبر أيلول الماضي.
    ورفعت مؤسسة النقد العربي السعودي نسبة الاحتياطي الإلزامي إلى تسعة بالمئة من سبعة بالمئة في نوفمبر ثم رفعتها مرة أخرى في يناير إلى عشرة بالمئة.
    ومع ذلك يقول المحللون إن تشديد القيود على الإقراض سيكون له أثر محدود على تقييد معدل نمو المعروض النقدي.
    وأظهرت بيانات أن الودائع تحت الطلب نمت بنسبة 27.9 بالمئة في ديسمبر بالمقارنة مع 27.3 بالمئة في نوفمبر ونمت الودائع محددة المدة وودائع التوفير بنسبة 25.2 بالمئة من 27.9 بالمئة يوم 30 نوفمبر.
    وقال بنك ستاندارد تشارترد في مذكرة اليوم التأثير الفعلي لرفع متطلبات احتياطيات البنوك على نمو المعروض النقدي محدود.
    وقال البنك إن زيادة بنسبة واحد بالمئة في متطلبات احتياطيات البنوك قد تحد نمو المعروض النقدي بنحو 41.95 مليار ريال (11.19 مليار دولار) أي ما يعادل 2.9 بالمئة فقط من الإجمالي.
    وأضاف البنك الأدوات الأكثر فاعلية لتقييد نمو المعروض النقدي والتضخم هي أسعار الفائدة وظروف السوق المفتوحة.
    وخفضت السعودية التي لم تغير سعر صرف الريال أمام الدولار منذ 22 عاماً سعر فائدة إعادة الشراء العكسي الذي يوجه أسعار الودائع في البنوك بمقدار نقطتين مئويتين بعد أن خفض مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي الفائدة.
    وأبقت على سعر إعادة الشراء الذي يوجه أسعار الإقراض في البنوك مستقرا عند 5.5 بالمئة.
    وقال محمد الجاسر نائب محافظ المركزي السعودي الشهر الماضي إن انخفاضا حادا في الدولار قد يدفع السعودية لرفع قيمة عملتها.
    وقالت المؤسسة إن صافي الأصول الأجنبية لديها في 31 ديسمبر بلغ 1.13 تريليون ريال بارتفاع 36.1 بالمئة عن العام السابق.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    هيئة الاستثمار تطلق مؤشر وجائزة (المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية)



    الجزيرة - الرياض
    أطلقت الهيئة العامة للاستثمار مؤشر وجائزة (المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية)..
    جاء هذا الإعلان خلال حفل تكريم شركاء منتدى التنافسية الدولي الثاني الذي أقامته الهيئة لرعاة المنتدى والإعلاميين الذين شاركوا في تغطيته.
    وأطلقت الهيئة هذا المؤشر بالتشاور مع مبادرة جامعة هارفارد للمسؤولية الاجتماعية ومركز Account Ability المتخصصة بالبحث في المسؤولية الاجتماعية في سبيل بحث أفضل المعايير العالمية لتناسب معطيات المسؤولية الاجتماعية في المملكة. ولاستكشاف مؤشر المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية كجزء من مبادرة مؤشر التنافسية المسؤولة التي يقودها مركز التنافسية الوطني وخطة عشرة في عشرة.
    وقال محافظ الهيئة العامة للاستثمار عمرو بن عبدالله الدباغ: هناك دور وطني جوهري يجب على الشركات في أي بلد أن تلعبه في سياق مسؤوليتها الاجتماعية من أجل تعزيز القيم الاجتماعية والبشرية الأمر الذي يعزز القدرة التنافسية للمجتمعات والأمم بأكملها.
    وقالت البروفسورة جين نيلسون مديرة مبادرة جامعة هارفارد للمسؤولية الاجتماعية وأحد المتحدثين في منتدى التنافسية الدولي الثاني: من المهم إدراك أن العلاقة بين قطاع الأعمال والمجتمع تؤثر بشكل مباشر في رفع مستوى التنافسية في الدول، ولذلك فإن دورنا يجب أن يكون في تشجيع هذا التوجه.
    من جهته علق السيد سايمون زادك رئيس جمعية اكوانتبلتي وأحد البارزين في وضع مؤشرات المسؤولية الاجتماعية في العالم على مبادرة اطلاق مؤشر المسؤولية الاجتماعية أن المؤشر يساعد في تطوير تعاطي قطاع الأعمال في المسائل الاجتماعية بما يخدم الطرفين وكذلك يسهم في تطوير الأنظمة ذات العلاقة بهذا الاتجاه بما يزيد من مستوى التنافسية.
    هذا وستقوم الهيئة العامة للاستثمار بتوقيع المذكرات الرسمية اللازمة والترتيب مع جامعة هارفادر لتطبيق المؤشر خلال الأسابيع القادمة مع الإعلان عن كامل تفاصيل المؤشر والجائزة والشركاء المساهمين فيها.







    عاجل للإفادة
    الشفافية والتهديدات!!


    فهد العجلان


    أعلنت إحدى الهيئات المتخصصة بدراسة الأمن القومي الأمريكية في عام 2001م وفي خضم انشغال الداخل الأمريكي والمجتمع الدولي بتحليل أنقاض مركز التجارة العالمي أن ثاني أكبر تهديد يواجهه الأمن القومي الأمريكي بعد التهديدات الإرهابية هو الفشل في تقديم مستوى جيد من التعليم في الرياضيات والعلوم الاجتماعية!!
    هذا الإعلان الواضح من الدولة الأكثر إنتاجاً للمعرفة في العالم التي تنتج في ثلاثة أيام أكثر مما أنتجناه خلال الخمسة والعشرين عاماً الماضية يجعلنا نتساءل عن ضرورة تحديد التهديدات التي تواجه مجتمعنا بشفافية والعمل على مواجهتها بشفافية أكثر؛ لنصنع المستقبل على أرض صلبه لا تمور!!
    (وكما قال أحد الحكماء: الغد يرسم بإشراقة أشعة اليوم وبقع الضوء هي من يحدد درجة وضوح اللون!!)

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  5 / 2 / 1429 هـ نادي خبراء المال



    "اتش اس بي سي" توصي بشراء سابك وتقدر سعرها المستهدف عند 260ريالاً
    هبوط سوق الأسهم يتواصل مع استمرار تراجع الأسهم القيادية والبيع العشوائي


    قدرت مجموعة اتش اس بي سي السعر المستهدف لسهم شركة سابك عند 260ريالاً، وقالت انها تتوقع ان تحقق الشركة في العام الحالي 29.1مليار ريال، وان تصل ربحية السهم الى 11.65ريالا.
    وقالت المجموعة في تقرير استثماري حديث أعده مجموعة من خبرائها، ونشرته أمس الأول، ان السهم تفاعل بصورة سلبية، مع عدم تحقيق الشركة أرباحاً في الربع الأخير في مستوى التوقعات، والمخاوف من الاقتصاد الأمريكي، مشيرة أن سهم الشركة فرصة للشراء مع التصحيح الحالي في سوق الأسهم السعودية.
    وأضافت أنها ترى في السهم قيمة ممتازة على المدى الطويل، وخصوصا بعد صفقة شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة، كونها ستمتلك شبكة واسعة حول العالم بالمنتجات والتسويق، مع مواد اولية رخيصة السعر وتكنولوجيا عالية.
    واستخدم التقرير في تقديره للسعر العادل على أساس تكلفة إحلال مصانع الشركة، وهي طريقة لا يستعملها البنك لتقييم شركات البتروكيماويات الأخرى، وعلل التقرير استخدامه لهذه الطريقة، التي ينتج عن استعمالها سعرا عادلا أعلى بكثير من استعمال الطرق المتبعة في العادة، إلى عدم وجود بيانات تاريخية لشركة سابك ومنتجاتها يمكن من خلالها تقدير متوسط الأرباح والتدفقات النقدية عبر دورات الارتفاع والانخفاض للبتروكيماويات.
    من جهة أخرى فشلت سوق الأسهم في الحفاظ على عدة ارتدادات، سجلتها أمس، وعاد المؤشر ليغلق على هبوط مع استمرار التداولات العشوائية، التي يقودها بعض الأفراد والذين يعتمد غالبيتهم في قراراتهم على توصيات المنتديات، ورسائل الجوال إضافة إلى الضغوط البيعية التي تنطلق من سهم شركة سابك، رغم البيان الذي أصدرته امس، وأكدت فيه انها واثقة بجدوى الصفقة التي دفعت فيها 11.6مليار دولار عام 2007لشراء وحدة اللدائن التابعة لشركة جنرال الكتريك وتأكيداتها أنها ستخفض الإنفاق لمواجهة ارتفاع التكاليف واحتمال تباطؤ الطلب في الولايات المتحدة وأوروبا.
    وأغلق المؤشر منخفضا 82نقطة بنسبة 0.93% وصولا إلى 8836نقطة وسط تنفيذ ضعيف تعطي مؤشرا على ان السوق تشبعت من البيع وان المستويات الحالية في مناطق شراء وتجميع وليس بيعاً.
    ووصلت كميات التداول الى 225.1مليون سهم بقيمة 8.6مليارات ريال، وسجل قطاع التأمين اعلى مستويات هبوط مع انخفاض عدد من شركاته بنسبة 10% وهي ساب تكافل، ملاذ، اليانز، التأمين العربية، الصقر.







    "سابك" تجدد ثقتها الاستثمارية في صفقة الاستحواذ على "البلاستيكيات المبتكرة"

    الرياض - مندوب "الرياض":
    جددتّ الشركة السعودية للصناعات الاساسية "سابك"، ثقتها بجدوى استثماراتها في (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) وفقاً لخطتها الاستراتيجية بعيدة المدى حيث يعتمد نموها المستقبلي على التوسع في المنتجات المتخصصة والتكامل بين استثماراتها المحلية والعالمية، مشيرة إلى أن هذه الصفقة من شأنها تعزيز قدراتها التنافسية في الأسواق العالمية وتهيئة آفاق أرحب لنمو الصناعات السعودية التحويلية بوجه عام حيث أشاد بها العديد من خبراء الصناعة العالميين ووصفوها بأنها عملية تكامل مثالية بين (سابك) التي تعد من كبريات الشركات العالمية في مجال الصناعات البتروكيماوية وقطاع رائد من أهم روافد الصناعات التحويلية خاصة في مجال المنتجات المتخصصة والمبتكرة.
    وأوضحت سابك في بيان وزع أمس ردا على ما نشر مؤخرا في وسائل الإعلام بشأن صفقة استحواذها على قطاع الصناعات البلاستيكية في شركة "جنرال الكتريك" وتأثيرها على نتائج سابك المالية، أن عملية الاستحواذ قامت على دراسات جدوى مستفيضة أجريت بدرجة عالية من العناية والدقة التي تتطلبها عملية استحواذ بهذا الحجم، وأن هذه الدراسات بينت اتفاق الصفقة مع استراتيجية (سابك) للتوسع العالمي، وتعزيز حضورها في دول مختلفة من خلال شبكة مصانع ومراكز بحثية منتشرة في مختلف أنحاء العالم، إلى جانب الحصول على التقنيات المتخصصة لمساعدة الشركة في تنفيذ استراتيجيتها طويلة المدى (سابك 2020)، التي تستهدف أن تشكل المنتجات المتخصصة نحو ( 20في المائه) من إجمالي إيراداتها كما تعزز الصفقة قدرات (سابك) من خلال تشغيل وإدارة المزيد من العمليات في أمريكا وأوروبا ومنطقة آسيا الباسيفيك، حيث يضم القطاع العائد حالياً إلى (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) نحو (44) منشأة صناعية وتقنية، ومشاريع مشتركة في (21) بلداً حول العالم، مما يمثل نقلة نوعية في عملية نمو (سابك) وتنامي قدراتها لخدمة زبائنها وتزويدهم بحلول مبتكرة في استخدامات البلاستيكيات، وتلبية احتياجاتهم لمواد تمكنهم من زيادة القيمة المضافة لمنتجاتهم.
    وذكرت (سابك) أن امتلاك هذا القطاع الجديد لا يعزز قدراتها التنافسية فحسب، بل هو أيضاً يهيئ آفاقاً واسعة للصناعات التحويلية السعودية، ويفتح أمامها مجالات جديدة متقدمة، حيث تدخل منتجاته في صناعات أجزاء السيارات ووسائط النقل، ومعدات الرعاية الطبية، والأجهزة الإلكترونية، ومستلزمات التعبئة والتغليف، والبناء والإنشاءات، والاتصالات، وتطبيقات الوسائط الإعلامية البصرية، وغيرها مما يشكل قيمة مضافة عالية للصناعات الوطنية، ويمكنها بشقيها (الأساسي) و(التحويلي) من رفع نسبة إسهامها في الناتج المحلي الإجمالي وتحسين ميزان المدفوعات الوطني، ودعم الاقتصاد وتنويع مصادره، إضافة إلى تهيئة المزيد من الفرص الوظيفية للعناصر الوطنية.
    وأفادت (سابك) أن أداء (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) تأثر خلال عام 2007م بارتفاع أسعار المواد الأولية، خاصة البنزين، ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج، فضلاً عن تراجع الطلب في النصف الثاني من العام في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا الغربية نتيجة التباطؤ الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا الغربية إلى حدٍ ما.. ومع ذلك اتخذت الشركة إجراءات حاسمة لتقليص التكاليف التشغيلية، وتخفيض رأس المال العامل لتوفير النقد، ونجحت خلال النصف الثاني من العام في تحقيق تدفقات نقدية فاقت خمسة أضعاف التدفقات المحققة في النصف الأول من نفس العام، غير أن النتائج النهائية تأثرت بنفقات عملية نقل الملكية، ورسوم إعادة الهيكلة وهي نفقات غير متكررة، وتكاليف التمويل التي كان لزاماً إتمامها خلال الربع الأخير من العام وفق المعايير المحاسبية المتعارف عليها، ورغم تلك الأوضاع، مع ظروف السوق الصعبة، تواصل الشركة جهودها لتحقيق النجاح للمدى الطويل.
    وأشارت سابك إلى أن الأشهر الخمسة الماضية شهدت اجتماعات وجهوداً مكثفة لتحقيق تكامل العمليات بين (سابك)، و(سابك أوروبا)، و(سابك للبلاستيكيات المبتكرة)، لهدف استثمار الإمكانات الموحدة لبلوغ أرفع مستويات الأداء، وتواصل فرق التكامل العمل على المشاريع في جميع الوحدات والتخصصات.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    تقييم أسعار الشركات وتوقع الأرباح: المسؤوليات والعواقب

    عبدالله الجعيثن
    تظهر تقييمات مختلفة للسعر العادل للشركات المساهمة الكبرى في سوق الأسهم السعودية، معظمها من خارج الحدود، وبعض الشركات أو المؤسسات التي تضع ذلك التقييم لديها أسهم في سوقنا، وتدير صناديق لصالح عملائها من سعوديين وغيرهم، وهنا يظهر تعارض المصالح جليا إذا قامت هذه الشركات بتقييم السعر العادل - في نظرها - لشركاتنا الكبرى، فمن مصلحة الشركة أو المؤسسة التي تضع التقييم العادل للسعر أن ترفعه إذا كانت محافظها متخمة بسهم تلك الشركة..
    كما أن من مصلحتها خفض التقييم بشكل كبير إذا أرادت الشراء في ذلك السهم، ولعلكم تذكرون أن احدى الشركات قيمت السعر العادل لشركة الاتصالات السعودية بأقل من خمسين ريالاً في احدى الفترات، وصاحب خروج ذلك التقييم بيع مكثف على سهم شركة الاتصالات حتى وصل إلى سعر 55ريالاً ثم عاد فارتفع فوق الثمانين، فما ذنب الذين باعوا بناء على تقييم السعر العادل المزعوم لشركة الاتصالات السعودية بأقل من خمسين ريالاً ثم ارتفع بقوة؟
    كذلك تخرج علينا تقييمات بأسعار عالية لبعض شركاتنا الكبرى بزعم أنه السعر العادل ويندفع الكثيرون خلف ذلك التقييم..
    هنا نذكر بعض الملاحظات الهامة:
    1- نقترح أن لا يسمح لأي شركة أو مؤسسة تتعامل في سوقنا شراءً وبيعاً أو ادارة أصول بإعلان أي تقييم لشركاتنا لأن في ذلك تعارض مصالح، وفيه شبهة تغليب مصلحتها على التقييم الموضوعي المحايد..
    2- انه حتى الشركات التي لا تتعامل مع سوقنا لا ينبغي أخذ تقييمها للسعر العادل لأي شركة على أنه تقييم صائب بالمطلق، فمن أعقد الأمور تقييم السعر العادل في عالم متغير وسريع التغير..
    3- أن الشركات والمؤسسات التي تقيم السعر العادل لعدد كبير من الشركات العالمية في كل الأسواق منيت هي نفسها بخسائر كبيرة مما يدل على أن تقييم السعر العادل فيه مجازفة..
    4- أن الوعي الاقتصادي الذاتي لدى المتداولين هو الحصانة ضد الانجراف وراء مختلف التقييمات.
    ومما يساعد على الوعي الاقتصادي سهولة وسرعة حصول المستثمر والمضارب على المعلومات المنشورة بالتفصيل في أرشيف تداول عن كل شركة بما في ذلك اعلاناتها عن توسعاتها القادمة، كما أن هناك مواقع لمتابعة أسعار المنتجات، ويبقى التحفظ سيد الموقف لدى كل واع اقتصادي لأن المتغيرات في هذا العصر، بل والمفاجآت كثيرة وسريعة..
    وهناك شركات ومنتديات تجتهد في تقدير أرباح الشركات للربع القادم، وهذا أيضاً صعب ومحفوف بالمخاطر، وينبغي قراءته بحذر وتحفظ، وهنا نقترح أن تقوم الشركات المساهمة المدرجة في السوق بوضع تقديرات لربحها في الربع القادم باستمرار، وأن تشعر المتداولين بأي تغير في ذلك التوقع لأي سبب طارئ كارتفاع أو انخفاض منتجاتها، أو وجود صيانة طويلة أو طارئة، أو أي حدث يؤثر على أرباحها التي توقعتها بالزيادة أو النقص فهذا يساعد على انتظام السوق وسلامته النسبية من التقلبات الكبرى المخيفة، والتذبذبات الحادة جداً مع اعلان كل ربع فجأة بدون اعلان مؤشرات سابقة على ارتفاع أو انخفاض أرباح الشركة يصدر من داخل الشركة ويعلن على الشاشة ويستمر التواصل مع الملاك والمتداولين واعلامهم بكل ما يستجد مما له أثر هام.







    هيرميس تدرس إصدار صندوق استثمار عقاري

    القاهرة - مكتب "الرياض"أحمد إبراهيم:
    أعلنت المجموعة المالية هيرميس القابضة أنها تتجه للاستثمار في الصناديق العقارية بحلول منتصف العام الجاري. وقال ياسر الملواني رئيس المجموعة في تصريحات له أمس إن هيرميس ستدخل هذا المجال بعد الدراسات التي تقوم بها حاليا لتقدير قيمة الصندوق وحجم الاستثمار المناسب. واضاف انه يتم اعداد الاطار القانوني والتشريعي لتسجيل الصندوق العقاري متوقعا أن يكون الصندوق الجديد من الصناديق الاستثمارية المهمة التي ستحقق نموا ونشاطا كبيرا داخل السوق في ظل الانتعاش الكبير للنشاط العقاري في مصر. وأكد أنه ستكون هناك منافسة في هذا المجال ولكن هيرميس لا تخشى المنافس حيث يعتمد على القدرة للنمو السريع والمحافظة على بنية اساسية قوية بالاضافة إلى كوادر متميزة وهو ما يعطي مجالا اكبر لهيرميس للمنافسة، مشيرا إلى أن السوق المصرية سوق ناضجة وتقبل مجالات جديدة من الاستثمارات.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    بموضوعية
    قبل إدراج أنعام.. هل الرسالة وصلت؟


    راشد محمد الفوزان
    تعريف السوق - أي سوق - هي المكان الذي يتم فيه تبادل السلعة أو النقود بغض النظر عن المكان أين، وهو مكان يجتمع فيه الناس من بائعين أو مشترين، هنا المكان لا يشترط مكاناً واحداً ومثبتاً، فمع المتغيرات الحالية والعالمية أصبح "النت" أكبر سوق، وتدار من خلاله المليارات من مختلف العملات والدول والأفراد والمؤسسات والشركات، الآن، ومع اقتراب تداول "أنعام" والتي "فرزت" لوحدها بطريقة تداول ونظام منفصل، ولست هنا لأناقش القرار لأنني أعتقد أن الهيئة وتداول عملت أفضل ما يمكن وبذلت جهدا كبيرا لإيجاد مخرج للشركة وقد فعلت بالنظام والقانون وبدون تجاوزات، ولكن محور موضوعي اليوم هنا أن هيئة السوق - عمليا - وضعت سوقا جديدا، وسوقا منفصلا عن السوق الرئيسية، ولنسميها أي مسمى، سوق ثانية، سوق الشركات الخاسرة.. أي شيء، المهم أنها سوق مختلفة بنظامها من طريقة التداول والبيع والشراء والوقت والمدة وغيره، مختلفة تماما عن السوق الرئيسية، وهذا يعني أننا أمام سوق مختلفة جوهريا عن المعتاد، إذا لماذا - خاصة أنها ليست مؤقتة بيوم أو أسبوع أو شهر فقد تطول لسنوات - لماذا لا تعلن الهيئة عن إنشاء سوق جديدة تتضمن لوائح أي نوع من الشركات ستدرج بها، وأي شركة ممكن أن تدرج مع شركة "أنعام" مستقبلا.
    الأهمية الآن من قرار الهيئة الخاص بتنظيم تداول "أنعام" المستقل، أتمنى أن يكون أصحاب الشركات الخاسرة أيا كانوا أن يدركوا رسالة الهيئة أي اتجاه ستأخذهم إن استمرت شركاتهم بالخسارة، وأي رسالة لمتعاملين والمتداولين توجه لهم عن شركات الخسارة والمضاربة الخاسرة، فهي رسالة من الهيئة مهمة وحساسة، ويجب الاهتمام بها لمن يدرك أبعادها، خاصة أن هناك شركات في تاريخها وهي تخسر، لم تتحسن ماليا، ولم تتغير في أي شيء، حتى تصل خسارتها إلى ما يخول الهيئة لإيقافها أو اتخاذ إجراء خاص بها، أتمنى يكون الجميع ممن يهتم مع التعامل بالشركات الخاسرة واقترابها من نقطة ومستويات الخطر أن يعيدوا حساباتهم في ظل قراءة مالية لا تدعم الشركة أو إدارة فعلت ما يمكن أن ينقذ الشركة، فقرار تداول "أنعام" بهذه الطريقة تفهم أنها رسالة للشركات الخاسرة، وأن سوقا أخرى تم وضعها وتأسيسها سواء بإعلان أو بدونه.







    الدباغ: الخطوة إيمان منا بالعلاقة الثنائية بين الاستثمار والمجتمع.. والشركات مطالبة بتعزيز القيم الاجتماعية
    الهيئة العامة للاستثمار تطلق مؤشر وجائزة "المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية"



    الرياض - أحمد بن حمدان:
    أعلنت الهيئة العامة للاستثمار أمس اطلاقها مؤشر وجائزة "المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية"، بالتعاون مع مبادرة جامعة هارفارد للمسؤولية الاجتماعية، ومركز (Account Ability) المتخصص في هذا المجال.
    جاء ذلك خلال حفل تكريم شركاء منتدى التنافسية الأولى الثاني الذي نظمته الهيئة العامة للاستثمار شهر يناير الماضي، اضافة إلى تكريم رعاة المنتدى والإعلاميين المشاركين في تغطية فعالياته. وتأتي خطوة الهيئة هذه في سبيل بحث أفضل المعايير العالمية لتناسب معطيات المسؤولية الاجتماعية في المملكة، ولاستكشاف مؤشر المسؤولية الاجتماعية للشركات السعودية كجزء من مبادرة مؤشر التنافسية المسؤولة التي يقودها مركز التنافسية الوطني وخطة عشرة في عشرة. وقال محافظ الهيئة العامة للاستثمار عمرو بن عبدالله الدباغ: هناك دور وطني جوهري يجب على الشركات في أي بلد ان تلعبه في سياق مسئوليتها الاجتماعية من أجل تعزيز القيم الاجتماعية والبشرية الأمر الذي يعزز القدرة التنافسية للمجتمعات والأمم بأكمله، والهيئة العامة للاستثمار تؤمن بأن الشركات عندما تراعي الاحتياجات الاجتماعية والبيئية للمجتمعات التي تعمل فيها، فإنها بذلك تراعي العوامل التي يمكن ان تؤثر على قدرتها التنافسية. وتابع قائلاً: اعترافاً بهذه العلاقة الثنائية بين الاستثمار والمجتمع وادراك لمسؤوليتنا في المساهمة في احراز المملكة مواقع أفضل في التنافسية بين الدول، فإنه لا يسعنا إلا ان ندعم مثل هذا المؤشر الذي سوف يسهم في تعزيز فعالية دور المسؤولية الاجتماعية للشركات وهو دور يساهم في اثراء القيمة البشرية والاجتماعية في المجتمع. من جهتها قالت البروفسورة جين نيلسون مديرة مبادرة جامعة هارفارد للمسؤولية الاجتماعية وأحد المتحدثين في منتدى التنافسية الدولي الثاني "من المهم ادراك ان العلاقة بين قطاع الأعمال والمجتمع تؤثر بشكل مباشر في رفع مستوى التنافسية في الدول، ولذلك فرن دورنا يجب أن يكون في تشجيع هذا التوجه" ومن جانبه أوضح السيد سايمون زادك رئيس جمعية اكوانتبلتي وأحد البارزين في وضع مؤشرات المسؤولية الاجتماعية في العالم على مبادرة اطلاق مؤشر المسؤولية الاجتماعية ان مؤشر المسؤولية الاجتماعية يساعد في تطوير تعاطي قطاع الأعمال في المسائل الاجتماعية بما يخدم الطرفين وكذلك يسهم في تطوير الأنظمة ذات العلاقة بهذا الاتجاه بما يزيد من مستوى التنافسية. ويأتي الهدف من اطلاق المؤشر كتحفيز للشركات على تبني دور فعال للمسؤولية الاجتماعية في بناء قدرات المجتمع وتعزيز التنافسية الوطنية. وسيقوم المؤشر بهذا الدور من خلال التوعية بمعايير الترابط بين المسؤولية الاجتماعية والتنافسية والتي بناء عليها سيتم تقييم أداء الشركات وخلق روح المنافسة الشريفة عند الشركات في تطوير وتفعيل استراتيجيات فعالة في المسؤولية الاجتماعية. وستقوم الهيئة العامة للاستثمار بتوقيع المذكرات الرسمية اللازمة والترتيب مع جامعة هارفارد لتطبيق المؤشر خلال الأسابيع القادمة مع الإعلان عن كامل تفاصيل المؤشر والجائزة والشركاء المساهمين فيها.
    وخلال حفل تكريم الرعاة والمشاركين في دعم منتدى التنافسية الدولي الثاني، كرم محافظ الهيئة العامة للاستثمار "الرياض" على تغطيتها المتميزة لفعاليات المنتدى.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء  5 / 2 / 1429 هـ نادي خبراء المال



    المؤشر يفقد 82 نقطة ويقترب من «القاع المحدد»
    اليوم: السوق على المحك .. وتوقعات بارتدادات وهمية


    تحليل علي الدويحي
    واصل المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية رحلة الهبوط حيث سجل أمس الاثنين قاعا يوميا جديدا عند 8828 نقطة ليغلق على هبوط بمقدار 82 نقطة او ما يعادل 0،93 %ليقف عند مستوى8836 نقطة. من الناحية الفنية شهد السوق أمس تحسنا لابأس به مقارنة بالأيام الماضية وربما يكون الداعم الأول له تلقيه خبر تجديد ثقة سهم سابك بجدوى استثماراتها في شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة وهو يعتبر تحسنا مؤقتا خاصة بعد تعرض السهم لعملية بيع مكثف في اخر التداول وقد واصل السوق أمس رحلة الهبوط التي بدأت من عند مستوى 11964 نقطة مستهدفا الوصول إلى تحقيق الهدف الأول عند القاع المحدد 8787 نقطة حيث اقترب منه أمس عندما وصل الى حاجز 8828 نقطة وهي نقطة دعم اولى جيدة تمت الإشارة إليها في تحليل أمس الاثنين واحتمالية الارتداد منها وهذا يزيد من كثرة الاحتمالات ولعل من أبرزها احتمال ان يعود السوق الى مستوى 9333 نقطة ومنها يواصل الهبوط مرة أخرى ليصبح هبوطا مركبا الهدف منه التصحيح السعري للشركات المتضخمة اكثر من تصحيح المؤشر العام وهذا يمكن ان ينتج عنه تحرك شركات معينة او قطاعات محددة حيث لم توضح الرؤية بالكامل ومازال الغموض يلف السوق وان كان يحاول الخروج من مرحلة التحرك ككتلة واحدة ولكن الوضع مازال يمر بمرحلة القمم والقيعان وتسيطر عليه المضاربة ويتوقف تنفيذ هذا السيناريو على تماسك سهم سابك بالدرجة الأولى حيث يعتبر ألان على حافة خط الكسر والمحدد ما بين 141 الى 144 ريالا ويبقى تجاوز حاجز 158 ريالا إيجابيا ولكن تبقى مراقبة دخول السيولة وخروجها من اصدق المؤشرات في الفترة المقبلة وهناك احتمال آخر وهو مواصلة الهبوط حتى تأخذ الموجة الهابطة كامل دورتها والمحددة عند مستوى 8310 نقاط حيث يعاني السوق حاليا من فقد ثقة المضاربين باي ارتداد حيث يلاحظ تغلب قوى البيع على الشراء كل ما كان هناك بوادر ارتداد ويملك المؤشر العام اليوم الثلاثاء نقاط دعم أولى تبدأ من عند مستوى 8754 نقطة ثم حاجز دعم ثان من عند مستوى 8518 نقطة فيما يملك نقاط مقاومة أولى تبدأ من عند مستوى 8990 وحاجز ثان من عند مستوى 9145 نقطة ومن المهم اليوم عدم كسر حاجز 8828 نقطة وفي أسوأ الأحوال كسر حاجز 8787 وهو القاع المستهدف والتداول اسفل منه اكثر من ساعتين خاصة في نهاية التداول.
    إجمالا يدخل السوق حاليا مرحلة حاسمة ويقع في مفترق الطرق خاصة اذا عرفنا ان من أهداف الهيئة تحويله الى سوق استثماري يعمل بالطريقة المؤسسة ولكن نرى استقرار المؤشرات لاتقل أهمية عن هذه الخطوات فكثير من المتعاملين ومن جميع الشرائح لا يجذبها سوى استقرار المؤشرات ، ونعتقد ان عنف الصعود وقسوة الهبوط بعد كل فترة أصبحت مخيفة للمتاجرين بالسوق المحلي.
    وقد افتتح السوق على ارتفاع ليسجل قمة أولى عند مستوى9064 نقطة ومنها عاد الى اسفل حتى كسر نقاط دعم جديدة ومن أبرزها 8888 نقطة وبلغ حجم السيولة اليومية خلال الساعة الأولى اقل من 3 مليارات ريال حيث سجل امس قاعا جديدا عند مستوى 8828 نقطة وعلى صعيد التعاملات اليومية بلغ حجم السيولة اليومية نحو 8،694 مليارات ريال وتجاوزت كمية الأسهم المتداولة نحو 225 مليون سهم جاءت موزعة على 208 الف صفقه ارتفعت اسعار اسهم 38 شركة في مقدمتها المجموعه السعودية ثم فتيحي والمملكه والفخارية والتعاونية والكابلات وتراجعت اسعار اسهم 56 شركة جاء سهم ساب تكافل في المقدمة ورافقه كل من سهم ملاذ واليانز اس اف والتأمين العربية والصقر وسايكو وتصدر سهم كيان الاعلى من حيث الكمية وبترو رابغ من حيث الاكثر قيمة.







    داعيًا المساهمين إلى رفع دعوى ضد «هيئة سوق المال»
    رئيس «أنعام»: تداول اليومين قرار غير منطقي يهوي بسعر السهم إلى القاع


    وليد العمير (جدة)
    اعتبر الامير مشعل بن عبدالله بن تركي آل سعود رئيس مجلس ادارة شركة انعام القابضة قرار تداول سهم الشركة استثناء سلبيا وعقابا غير مبرر لقاعدة عريضة من المساهمين الهدف من ورائه جعل سعر السهم يتهاوى الى الأسفل. وقال سموه اعتقد ان هيئة سوق المال كجهة رقابية تهتم بحماية حقوق المساهمين كان من الاولى بها ان تعيد الشركة الى التداول الطبيعي مثل باقي الشركات وتجعل قوى العرض والطلب هي المحددة للسعر العادل للسهم لكن عملية اعادتها يومين في الاسبوع ولمدة نصف ساعة هي غير واقعية او منطقية في التعامل مع 93 الف مساهم. واضاف ان هذا الاجراء مرفوض مني شخصيا وأتمنى تراجع الهيئة عن قرارها لاسيما اننا حققنا ارباحا واعدنا اصلاح الشركة بل خلقنا شركة جديدة تتوفر فيها كل مقومات النمو المستقبلي. واشار الى انه لم يستوعب القرار وتساءل كيف يستطيع المساهمون تداول يومين في الاسبوع لمدة نصف ساعة ولم يتبق الا ان توضع أوامر البيع واوامر الشراء، وكأن الفرضية العامة ان كل المتداولين في السوق هوامير ومضاربون ويهدفون الى رفع سعر السهم.. مشيرا الى ان ذلك الظن غير مقبول.
    واوضح سموه ان الحجز على اموال 93 الف مساهم لمدة سنة بدون ابداء الاسباب الصحيحة يفترض ان يواجه بدعوى قضائية ضد المتسبب في حجز اموال المساهمين لمدة عام وهي هيئة سوق المال، مبينا انه عندما تم التعليق كنا متفهمين في ذلك الوقت لأن اوضاع الشركة كانت سيئة جدا وتولينا اصلاح هذه الاوضاع وقدمنا عدة خطط عانينا خلالها الكثير من العقبات والبيروقراطية وتضييع الوقت وكأنه ليس له قيمة والآن مؤسف ان يتخذ قرار مثل هذا.
    ونصح سموه المساهمين بأنه اذا كانوا يثقون في الشركة ومجلس ادارتها عليهم ان ينظروا للقوائم المالية للشركة اما بالنسبة لقرار البيع او الشراء فهو قرارهم الشخصي وعليهم الاستعانة بمستشارين ماليين لحسم ذلك، داعيا المساهمين الى مواجهة القرار.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    «سابك»: صفقة شراء الصناعات البلاستيكية في «جنرال الكتريك» تعزيز للحضور العالمي

    عكاظ (الرياض)
    أكدت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ثقتها بجدوى استثماراتها في (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) وفقاً لخطتها الاستراتيجية بعيدة المدى حيث يعتمد نموها المستقبلي على التوسع في المنتجات المتخصصة والتكامل بين استثماراتها المحلية والعالمية، مشيرة إلى أن هذه الصفقة من شأنها تعزيز قدراتها التنافسية في الأسواق العالمية وتهيئة آفاق أرحب لنمو الصناعات السعودية التحويلية بوجه عام حيث أشاد بها العديد من خبراء الصناعة العالميين ووصفوها بأنها عملية تكامل مثالية بين (سابك) التي تعد من كبريات الشركات العالمية في مجال الصناعات البتروكيماوية وقطاع رائد من أهم روافد الصناعات التحويلية خاصة في مجال المنتجات المتخصصة والمبتكرة. وأوضحت (سابك) في إيضاح لها امس حول ما نشر مؤخرا في الصحف المحلية بشأن صفقة استحواذها على قطاع الصناعات البلاستيكية في شركة جنرال الكتريك وتأثيرها على نتائج سابك المالية أن عملية الاستحواذ قامت على دراسات جدوى مستفيضة أجريت بدرجة عالية من العناية والدقة التي تتطلبها عملية استحواذ بهذا الحجم، وبينت هذه الدراسات اتفاق الصفقة مع استراتيجية (سابك) للتوسع العالمي، وتعزيز حضورها في دول مختلفة من خلال شبكة مصانع ومراكز بحثية منتشرة في مختلف أنحاء العالم، إلى جانب الحصول على التقنيات المتخصصة لمساعدة الشركة في تنفيذ استراتيجيتها طويلة المدى (سابك 2020)، التي تستهدف أن تشكل المنتجات المتخصصة نحو (20 في المئة) من إجمالي إيراداتها كما تعزز الصفقة قدرات (سابك) من خلال تشغيل وإدارة المزيد من العمليات في أمريكا وأوروبا ومنطقة آسيا الباسيفيك، حيث يضم القطاع العائد حالياً إلى (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) نحو 44 منشأة صناعية وتقنية، ومشاريع مشتركة في 21 بلدًا حول العالم، مما يمثل نقلة نوعية في عملية نمو (سابك) وتنامي قدراتها لخدمة زبائنها وتزويدهم بحلول مبتكرة في استخدامات البلاستيكيات، وتلبية احتياجاتهم لمواد تمكنهم من زيادة القيمة المضافة لمنتجاتهم.
    وذكرت (سابك) أن امتلاك هذا القطاع الجديد يهيئ آفاقا واسعة للصناعات التحويلية السعودية، ويفتح أمامها مجالات جديدة متقدمة، حيث تدخل منتجاته في صناعات أجزاء السيارات ووسائط النقل، ومعدات الرعاية الطبية، والأجهزة الإلكترونية، ومستلزمات التعبئة والتغليف، والبناء والإنشاءات، والاتصالات، وتطبيقات الوسائط الإعلامية البصرية، وغيرها مما يشكل قيمة مضافة عالية للصناعات الوطنية، ويمكنها بشقيها (الأساسي) و(التحويلي) من رفع نسبة إسهامها في الناتج المحلي الإجمالي وتحسين ميزان المدفوعات الوطني، ودعم الاقتصاد وتنويع مصادره، إضافة إلى تهيئة المزيد من الفرص الوظيفية للعناصر الوطنية.
    وأفادت (سابك) أن أداء (شركة سابك للبلاستيكيات المبتكرة) تأثر خلال العام 2007م بارتفاع أسعار المواد الأولية، خاصة البنزين، ما أدى إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج، فضلا عن تراجع الطلب في النصف الثاني من العام في كل من الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا الغربية نتيجة التباطؤ الاقتصادي في الولايات المتحدة الأمريكية، وأوروبا الغربية إلى حدٍ ما.. ومع ذلك اتخذت الشركة إجراءات حاسمة لتقليص التكاليف التشغيلية، وتخفيض رأس المال العامل لتوفير النقد، ونجحت خلال النصف الثاني من العام في تحقيق تدفقات نقدية فاقت خمسة أضعاف التدفقات المحققة في النصف الأول من نفس العام، غير أن النتائج النهائية تأثرت بنفقات عملية نقل الملكية، ورسوم إعادة الهيكلة وهي نفقات غير متكررة، وتكاليف التمويل التي كان لزاماً إتمامها خلال الربع الأخير من العام وفق المعايير المحاسبية المتعارف عليها، ورغم تلك الأوضاع، مع ظروف السوق الصعبة، تواصل الشركة جهودها لتحقيق النجاح للمدى الطويل.
    وأشارت سابك إلى أن الأشهر الخمسة الماضية شهدت اجتماعات وجهوداً مكثفة لتحقيق تكامل العمليات بين (سابك) و(سابك أوروبا)، و(سابك للبلاستيكيات المبتكرة)، لهدف استثمار الإمكانات الموحدة لبلوغ أرفع مستويات الأداء، وتواصل فرق التكامل العمل على المشاريع في جميع الوحدات والتخصصات.
    وينتظر أن توفر مشاريع (سابك) وشركة (كيان السعودية) وشركة (بتروكيميا) طاقات إضافية، وقدرات تنافسية من حيث التكلفة في مجال صناعة (البولي كربونات) ومركب (الأكريلونيتريل بيوتادايين ستايرين)، دعماً لخطط نمو شركة (سابك للبلاستيكيات المبتكرة)، وتعزيزاً لوضع (سابك) التنافسي في هذا المجال، كما تواصل شركة (سابك للبلاستيكيات المبتكرة) تركيزها لاستقطاب زبائن جدد للمواد المبتكرة وتطبيقاتها، وقد أدخلت حوالى 200 مادة جديدة عام 2007م في تعاون وثيق مع صناعات السيارات والمعدات الأخرى، وقطاعات الصناعات التحويلية حول العالم، حيث تخصص نحو 6 بالمئة من إيراداتها للأعمال البحثية وتطوير المنتجات، ويضم الفريق العامل في هذا المجال حوالى 2500 خبير ميداني، يعملون مباشرة مع الزبائن للوقوف على حاجاتهم المتجددة من الراتنجات واللدائن الهندسية.







    أسعار النفط ترفع أجور الشحن البحري 100%

    محمد العبد الله (الدمام)
    سجلت اسعار اجور الشحن البحري على الخطوط الملاحية العالمية ارتفاعا حادا وصل الى 100% خلال عام 2008.. مقارنة بمستويات الاسعار في عام 2007. وقال محمد اسماعيل مدير المبيعات بإحدى شركات النقل البحري ان الخطوط الرئيسية الثلاثة على المستوى العالمي سجلت ارتفاعا كبيرا خلال الاثنى عشر شهرا الماضية وهذه الخطوط هي امريكا "الشمالية واللايتنية وكندا" واوروبا وشمال افريقيا وشرق آسيا والقارة الهندية مشيرا الى ان ارتفاع اسعار النفط شكل عاملا اساسيا في الزيادة المتواصلة لأجور الشجن على المستوى العالمي نظرا لوجود علاقة مباشرة بين الوقود وعملية الشحن البحري فالارتفاع المتواصل لاسعار النفط انعكس بصورة سلبية على اجور الشحن البحري في جميع الخطوط الملاحية. مؤكدا ان شهر يناير الماضي شهد قفزة كبيرة في اجور الشحن بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي بحيث وصل السعر الى 482 دولارا مقابل 235 دولارا للحاوية 20 قدما و964 دولارا مقابل 470 دولارا للحاوية 40 قدما على الخط الملاحي شرق آسيا - جدة، فيما وصل السعر من شرق آسيا - الدمام الى 256 دولارا مقابل 126 دولارا للحاوية 20 قدما و510 دولارات مقابل 252 دولارا للحاوية 40 قدما.
    بينما وصل السعر على خط اوروبا - جدة الى 400 دولار للحاوية 20 قدما و800 دولار للحاوية 40 قدما وخط امريكا - جدة 729 دولارا للحاوية 20 قدما و1452 دولارا للحاوية 40 قدما.. مشيرا الى ان التراجع الطفيف في اسعار النفط خلال شهر فبراير الجاري انعكس بصورة مباشرة على اسعار اجور الشحن البحري حيث انخفضت على جميع الخطوط بمستويات متفاوتة فعلى سبيل المثال فإن الخط الملاحي شرق آسيا - جدة تراجع السعر على الحاوية 20 قدما ليستقر عند 456 دولارا مقابل 482 دولارا في يناير الماضي و247 دولارا مقابل 256 دولارا للحاوية 20 قدما على الخط الملاحي شرق آسيا - الدمام.. فيما وصل السعر على خط اوروبا - جدة الى 365 دولارا مقابل 400 دولار للحاوية 20 قدما و730 دولارا مقابل 800 دولار للحاوية 40 قدما.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد: الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 5 / 2 / 1429 هـ

    تراجع نمو المعروض النقدي إلى 19.6%

    رويترز ( الرياض)
    اكدت مؤسسة النقد العربي السعودي تراجع نمو المعروض النقدي الذي يعد مؤشرا على التضخم المستقبلي الى 6’19 % في ديسمبر الماضي من 6’21 بالمئة قبل شهر. وقالت المؤسسة في بيان على موقعها على الانترنت ان عرض النقود ن 3 وهو أوسع مقياس للنقود المتداولة في الاقتصاد بالمملكة بلغ 76ر789 مليار ريال في 31 ديسمبر مقارنة مع 58ر660 مليار ريال قبل عام. واضافت ان صافي الاصول الاجنبية لديها في 31 ديسمبر بلغ 13ر1 تريليون ريال بارتفاع 1ر36 بالمئة عن العام السابق.







    بحراوي:منتدى جدة الاقتصادي لن يخسر مستقبلاً.. ودعوات مجانية للطلاب

    عبد الرحيم بن حسن (جدة)
    خصص القائمون على منتدى جدة الاقتصادي التاسع المزمع عقده خلال الفترة من 23 ـ 26 فبراير الجاري في جدة مدة 45 دقيقة لعرض برنامج يحتوي على تجربة عملية عن أبرز التقنيات الاقتصادية إلى جانب حوار خاص مع ريتشارد غيبس كبير الاقتصاديين لمجموعة ماكواري المحدودة. جاء ذلك في المؤتمر الصحفي الذي عقده سامي بحراوي رئيس المنتدى ظهر أمس في مقر غرفة جدة بحضور الدكتورة هيفاء جمل الليل عميدة كلية عفت، والدكتور غازي بن زقر عضو الفريق الأكاديمي.
    بحراوي استعرض أعمال المنتدى الذي سيشارك فيه عدد من الشخصيات السياسية والاقتصادية إقليميا وعالميا, وقال: سيكون الافتتاح مساء يوم السبت الموافق 23 فبراير الجاري ثم تبدأ الجلسات رسميا في اليوم التالي.
    اليوم الأول وأضاف أن جلسة يوم الأحد الصباحية تبدأ الساعة التاسعة صباحا لتناقش (النظرة الجديدة للتنمية.. من بيتنا إلى العالم) وسيكون أبرز المتحدثين فيها صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل بن عبد العزيز الخبير الاقتصادي ورئيس جهاز الاستخبارات العامة السابق ، بالإضافة إلى سلام فياض رئيس الوزراء الفلسطيني الأسبق.
    ومضى يقول: محور جلسة الفترة المسائية هو (التطوير العقاري والعمراني والمشاريع العملاقة) وسيشهد خلال ذلك رسالة مسجلة من الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا، كما سيقدم المهندس عادل فقيه أمين عام مدينة جدة ورقة عمل في هذا الشأن.
    اليوم الثاني
    وأوضح أن أعمال المنتدى في يوم الاثنين تبدأ بجلسة صباحية تناقش (الاقتصاد من الطفرة إلى الوفرة) يتحدث خلالها الدكتور محمد الجاسر، وآلن جلنسمان، والبروفسيور محمد يونس.
    وأشار إلى أن الجلسة المسائية تتحدث عن (الطاقة) وقال: سيكون أبرز المتحدثين فيها نائب وزير الخارجية في إيران علي رزق العطار، والفائز بجائزة نوبل للاقتصاد عام 2007م الأمريكي أريك ماكسيان ، ورئيس مجلس إدارة شركة (معادن) عبد الله الدباغ، وكذلك مستشار الرئيس الروسي بوتين أسلاف موتوف.
    اليوم الثالث
    في حين اعتبر بحراوي يوم الثلاثاء ـ اليوم الختامى للمنتدى ـ بأنه سيكون مشبعا بالزخم الكبير على حد تعبيره باعتبار أن الحديث في جلسته الصباحية يدور حول (التعاون الحكومي الأهلي) وقال: من خلال هذا العنوان تستعرض وزيرة الاقتصاد الإماراتي الشيخة لبنى القاسمي تجربة بلدها في هذا المجال، كما سيشارك وزير العمل الدكتور غازي القصيبي.
    وأضاف: الجلسة الأخيرة ستركز على (الصناعة والتقنية) وتهتم بقيادة الاقتصاد وتحقيق أهدافه، ويتحدث فيها رجل البورصة الأمريكي جورج سوروس الذي يعتلي المرتبة 24 في قائمة أغنى 400 رجل في أمريكا، بالإضافة إلى حياة سندي.
    بحراوي أوضح أن برنامج المنتدى وضعته لجنة أكاديمية سعودية وأجنبية متخصصة من كلية عفت وجامعة ديوك الأمريكية...
    وأشار إلى أن المنتدى لن يخسر في المستقبل لأنه لا يهدف إلى الربح، ولديه أهداف كبيرة نجح في تحقيقها على مدار السنوات الثماني الماضية بحيث يتم الاستفادة من التجارب المطروحة خلاله. موضحا أن الراعي الرسمي للمنتدى خصصت له ورقة عمل في المنتدى مقابل الرعاية أما باقي الرعاة فلم يكن لهم هذه الميزة.
    وكشف عن اتفاقية تبادل طلاب بين المملكة وأمريكا زار وفقا لها مجموعة طلاب سعوديين ستة مواقع في أميركا لها علاقة بأطروحات المنتدى مؤكداً وجود دعوات مجانية لخمسين طالباً وطالبة في كل جلسة, وقال: سيعرض فيلم وثائقي عن تلك الزيارات خلال المنتدى.
    من ناحيتها أشارت الدكتورة هيفاء جمل الليل إلى أهمية المحتوى العلمي للمنتدى للمساهمة في تطوير الفكر الاقتصادي والتجاري والصناعي والخدمي والسياحي لدى رجال الأعمال والصناعة والتجارة والاستثمار مؤكدة تضمن برناج المنتدى الذي يحمل الصبغة العالمية مشكلات المملكة الاقتصادية كالبطالة, وارتفاع الأسعار, والمباني الذكية, وغيرها..
    من جانبه أوضح ابن زقر أن المنتدى جمع في دورته الحالية أكثر من الدورات الماضية, وقال: ما دفعه الرعاة كان كبيرا, وقد وصل المنتدى إلى مرحلة رفض متقدمين للرعاة وهذا يدل على نجاح الفترات الماضية.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الصفحة الاقتصادية ليوم الجمعه 8 / 2 / 1429 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 15-02-2008, 06:34 AM
  2. الصفحة الاقتصادية ليوم الخميس 7 / 2 / 1429 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 14-02-2008, 06:12 AM
  3. الصفحة الاقتصادية ليوم الاربعاء 6 / 2 / 1429 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 13-02-2008, 09:50 AM
  4. الصفحة الاقتصادية ليوم الاثنين 4 / 2 / 1429 هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 11-02-2008, 10:47 AM
  5. الصفحة الاقتصادية ليوم الثلاثاء 15 / 8 / 1428هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 28-08-2007, 10:14 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا