احدث استراتيجيات المضاربه باسواق الأسهم

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 24/2/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 24/2/1427هـ

    بعد أن طال انتظار المتعاملين في سوق الأسهم السعودية
    اللون الأخضر يعود إلى المؤشر ليغلق قرب 16000نقطة




    الرياض - عبد العزيز حمود الصعيدي:
    عاد اللون الأخضر أمس مرة أخرى على شاشات التداول، ما أشاع تفاؤلاً بعودة الأسعار إلى مستوياتها المعقولة، وذلك بعد أن طرأ تحسن طفيف على المؤشر الرئيسي للأسهم السعودية، فعكس اتجاهه للشمال في الثواني الأخيرة، وأغلق قرب الحاجز 16 ألف نقطة، وتبع ذلك تحسن في أبرز المؤشرات الرئيسية لأداء سوق الأسهم السعودية وهي الكميات المتداولة، المبالغ المدورة، وعدد الصفقات المنفذة.
    ويبدو أن أيام النحس قد ولت، والمأمول أن تعاود السوق صعدوها، وأن يطرأ تحسن تدريجي على السوق، خاصة مع دخول المقيمين إلى السوق، والذين من المتوقع أن يضخوا خلال اليوم الأول من السماح لهم نحو خمسة مليارات ريال، كما أن السبت المقبل يوافق تسلم الموظفين مرتباتهم، ما يعني أنه سوف يضخ في السوق سيولة جديدة،
    ويتوقع كثيرون من المراقبين والمحللين أن يزيد حجم السيولة في السوق إلى نحو 25 مليار ريال خلال الأسابيع القليلة المقبلة، سيأتي أكبر جزء منها من دخول بعض المستثمرين الذين يراقبون السوق عن كثب، وكذلك المقيمين..
    ومن هذا المنطلق يعتقد كثير من المراقبين والمحللين أن السوق سوف تواصل اتجاهها شمالاً اعتباراً من السبت المقبل، لا سيما، وأن مكررات الربح على الكثير من الأسهم بات ضمن النطاق المعقول، وأن الأورام التي علقت ببعض الأسهم قد تقلصت كثيرا، حيث انخفض مكرر الربح على بعض هذه الشركات إلى ما دون 25 ضعفا، وهو مكرر جدا مقبول.
    غلب على تعاملات أمس الهدوء في مطلع الجلسة الوحيدة، وجاءت المفاجأة في آخر ثوان عندما عكس المؤشر اتجاهه وأغلق على 15895 نقطة، مرتفعا 33,57، أي بنسبة 0,21 في المائة.
    إلى هنا وأنهى المؤشر الرئيسي للأسهم السعودية تعاملات الجلسة الوحيدة أمس رسميا على 15895,11 نقطة بارتفاع 33,57، أي بنسبة 0,21 في المائة، لينهي قريبا من الحاجز 16 ألف نقطة.
    شملت تعاملات أمس أسهم جميع الشركات ال 79 المدرجة في السوق السعودية، ارتفع منها أربع، انخفض 67، ولم يطرأ تغيير على ثمان شركات، وبهذا قارب معدل الأسهم المرتفعة تلك المنخفضة نسبة 6 في المائة، ما يشير إلى أن السوق كانت في حالة بيع شديدة..
    تصدر المرتفعة أسهم الراجحي والدريس بنسبة 4,93 في المائة، وشركتي سابك والاتصالات بنسب 4,83 في المائة و4,82 في المائة على التوالي.
    وبرز بين الأكثر نشاطا سهم شركة كهرباء السعودية التي أغلقت على النسبة الدنيا وسعر 133 ريالاً، تلاه سهم شركة الاتصالات التي نفذ على سهمها 747 ألف سهم، وأغلقت على 1000 ريال. وانزلق بين الشركات الخاسرة نحو 67 شركة، أغلبها أغلق على النسبة الدنيا.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    سابك والاتصالات والراجحي تنقذ السوق من الاحمر والمؤشر يرتفع 33 نقطة
    تعاملات اللحظة الاخيرة تعكس اتجاه مؤشر الاسهم للارتفاع


    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 24/2/1427هـ نادي خبراء المال

    حزام العتيبي (الرياض)
    كاد سوق الاسهم ان يغلق يوم امس على خسارة لمؤشره العام للمرة الرابعة على التوالي حين كان هابطا بخسارة 765نقطة الى قبيل اغلاق السوق بثلاث دقائق عندما انطلقت سابك من حدود النسبة الدنيا هبوطا بسعر 1378ريالاً الى حدودالنسبة العليا صعودا لتغلق عند مستوى1520ريالاً في دقائق معدودة.
    انطلق سهم الراجحي ايضاً من حدود النسبة الهابطة بسعر في مستويات 2230 ريالاً الى النسبة القصوى صعودا بتحقيق 115ريالاً ارتفاعا ليغلق عند مستوى2448ريالاً وكذلك سهم الاتصالات الذي انطلق في نفس الدقائق القليلة من نسبة الهبوط الدنيا عند سعر 907ريال الى تحقيق النسبة العليا صعودا عند سقف 1000ريال ،ليتمكن المؤشر حينها من الانتقال من مستوى النسبة القصوى هبوطا الى الارتفاع بنسبة 0.21% محققا ارتفاعا ضئيلا بـ33.57 نقطة ويغلق عند سقف 15895.11نقطة ويقلص خسارته من بداية العام الى 817.53 نقطة وبنسبة 4.89% بكمية اسهم بلغت يوم امس الخميس في فترته الوحيدة4.667.877سهما وبقيمة تداول منخفضة نسبيا بلغت3.197.159.742 ريالاً حيث ارتفعت اسهم 4شركات فقط هي على التوالي الراجحي، الدريس، سابك والاتصالات بنسب اقتربت من حدود النسبة القصوى المسموح بها ،الامر الذي يؤكد تحول الراجحي وسابك والاتصالات الى محور التوازن في السوق مما جعل السوق يؤسس نطاقا سعريا يرى عدد من المحللين انها اشارات مطمئنة خاصة في ظل صدور القرار الملكي بتداول المقيمين للاسهم ابتداء من يوم غد السبت وماتم رفعه بخصوص تجزئة القيمة الاسمية للاسهم لتصبح قيمة كل سهم عشرة ريالات في كل شركات سوق الاسهم السعودية بدون استثناء . وكانت الشركات الاكثر هبوطا يوم امس هي السعودي الفرنسي الذي هبط 45ريالاً بنسبة 5%الى سقف 855 ريالاً وكذلك صافولا الهابطة 81 ريالاً لتغلق عند 1540ريالاً والصحراء التي فقدت 21ريالاً لتغلق عند 399 ريالاً وينساب التي هبطت 19ريالاً الى سقف 361ريالاً والاسمنت العربية التي فقدت 40ريال لتغلق عند 760ريالاً والفنادق عند مستوى 266ريالاً بفقدان 14ريالاً اضافة الى ان غالبية الشركات في كل القطاعات اغلقت قريبا من نسبة الهبوط الدنيا.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    مسؤول يرفض فكرة حدوث مخالفات ويؤكد أن التحول جاء لاقتناص فرص في أسهم شركات كبرى
    60 ثانية من جلسة الخميس تثير تساؤلات حول الشفافية وترفع حالة الضبابية بين المستثمرين


    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 24/2/1427هـ نادي خبراء المال
    صالة أسهم في أحد البنوك وقد بدت خالية


    الرياض - بادي البدراني:
    أثارت آخر 60 ثانية من جلسة تعاملات سوق الأسهم السعودي ليوم أمس الخميس، تساؤلات حادة بين المستثمرين عن مدى الشفافية في سوق تتسم بالتقلب الشديد، وسط مخاوف من وقوع مخالفات قد تثير الرعب في نفوس المتعاملين وتزيد من حالة الذعر والقلق المتنامي منذ أكثر من أربعة أسابيع. وفتحت موجة الشراء المكثفة التي حدثت في السوق قبل الإغلاق بثوان بسيطة ومحت خسائر اقتربت من خمسة في المائة الباب أمام تساؤلات عن من قام بالشراء وقيمة العمليات المنفذة، وذلك بعد أن ارتفع المؤشر 0,2 في المائة بعد موجة من أوامر الشراء رفعت المؤشر خلال آخر دقيقة من التعامل.
    وجرى التعامل بربع الأسهم المتداولة أمس في آخر 60 ثانية من الجلسة مما ساعد المؤشر الرئيسي للسوق على الإغلاق مرتفعاً بعد هبوط دام خلال معظم ساعات التداول.
    وزادت ال 60 ثانية الأخيرة من التعاملات حالة الذعر والقلق لدى المستثمرين بسبب مخاوف من وجود تحركات خفيفة قد تزيد من عدم الثقة في السوق.
    وقال متعاملون ل «الرياض»: «الأسهم تنفست في نهاية التعاملات «الصعداء» بشكل مفاجئ بعد فترة «احتباس» ألقت بظلالها السلبية على الجميع.. هناك أمر غريب حدث ولا أحد يعلمه حتى اللحظة».
    وأكد محمد الدببس أن «الوضع يسير للأسوأ.. الجميع يتساءل عما إذا كان ما يمر به السوق وتحديداً التحول المفاجئ في تعاملات أمس كان بسبب مخالفات أم هناك أسباب غير معروفة.. لن يكون التعامل في الأسهم محل ثقة من أحد في ضوء ما يحدث».
    وكان المؤشر قد انخفض بما يقرب من الخمسة في المائة التي تمثل الحد الأقصى المسموح به للحركة خلال يوم واحد وذلك بعد أن باعت صناديق كبيرة كميات ضخمة من أسهم شركات كبرى.
    وأدت أوامر شراء على أسهم «سابك» و«الراجحي» و«الاتصالات» إلى تحول كبير في اتجاه مؤشر السوق السعودية ليرتفع بنسبة 0,12٪ أي 33,57 نقطة ليصل إلى 15895 نقطة، بعد أن كان تراجع بشكل حاد حتى قبل دقائق من الإغلاق.
    وصعد «الراجحي» 4,93٪ «وسابك» التي تمثل وزناً كبيراً في المؤشر 4,83٪ و«الاتصالات» 4,82٪ و«الدريس» 4,93٪ وهي الشركات التي ارتفعت الخميس، بينما بلغ عدد الشركات الخاسرة 67 شركة.
    وصعد مؤشرا «الاتصالات» 3,1٪ و«الصناعة» 2٪، الأمر الذي عوض خسائر القطاعات الأخرى التي انخفضت بشكل ملحوظ، وكان أكثر الخاسرين قطاع التأمين الذي تراجع 5٪ وكان المؤشر خسر قرابة 5٪ خلال التداولات وهو الحد الأقصى المسموح به لحركة المؤشر خلال يوم واحد، ووصل إلى مستوى 15108 نقطة.في غضون ذلك، قالت (رويترز) إن متحدثاً باسم هيئة السوق المالية رفض فكرة حدوث مخالفات وقال «هذا مجرد اقتناص فرص في أسهم شركات كبرى».
    وتتردد أحاديث عن تعاملات من الداخل في السوق وغيرها من بورصات منطقة الخليج. وكثيراً ما ترتفع الأسهم ثم تهبط قبل إصدار معلومات أو بيانات مهمة لا بعدها.
    وقال ل «رويترز» شايلش داش رئيس إدارة الأصول الاستراتيجية في جلوبال انفستمنتس ومقرها الكويت «لا نحظى بقدر كبير من الانفتاح أو الشفافية.. يتعين أن نعدل من أداء بورصاتنا بحيث يمكننا أن نعرف من اشترى وبكم وفي ماذا».
    ورسمت أزمة سوق الأسهم المحلية المستمرة منذ أواخر فبراير الماضي والتحول المفاجئ في نهاية تعاملات يوم أمس صورة قاتمة لأوضاع المستثمرين في ظل عدم وجود مؤشرات بقرب انتهاء فترة الانخفاضات الحادة في التعاملات التي أصابت السوق، وغياب أي تفسيرات للتقلبات الحادة التي شهدتها تعاملات أمس الخميس.
    وقال مستثمر إن «غياب تبرير منطقي لهذه التحولات أمر مستحيل التصور على الإطلاق. هناك حالة من الذعر وغياب الرؤية الواضحة تجاه ما يمكن أن تصير إليه الأمور في المستقبل إذا استمرت الأمور بهذا الأسلوب».
    في المقابل، أدت الضابية في سوق الأسهم المحلية إلى تكبد المتعاملين خسائر فادحة خاصة أولئك الذين دخلوا إلى السوق خلال العام الحالي بسبب قيامهم بشراء الأسهم عند مستويات مرتفعة، أما المستثمرون الذين دخلوا السوق قبل عام أو اثنين أو ثلاثة فإنهم لم يتكبدوا خسائر فعلية لأنهم كانوا قد حققوا أرباحاً بلغت 200 أو 300٪ على الأقل ما يعني أن الخسائر قد طالت الأرباح وليس رأس المال الفعلي.
    وتباينت آراء المحليين حول هذه الأزمة، حيث يرى بعضهم أن ما يحدث في السوق هو هبوط مرحلي يحدث لفترة معينة ومن ثمَّ تعاود الأسهم ارتفاعها من جديد كون أن الهبوط تليه حركة تصاعدية، إلا أن آخرين يصفون الوضع بأنه انهيار لا توجد له مبررات اقتصادية وتستحيل معه معاودة الأسهم إلى مستوياتها السابقة، ما يعني أن المستثمرين الذين قاموا بشراء الأسهم عند مستويات مرتفعة لن يتمكنوا من تعويض خسائرهم.
    وأظهرت الأزمة عند بدايتها في الخامس والعشرين من فبراير الماضي ثلاث شرائح من المستثمرين، الأولى الشريحة المتفائلة والتي اقتنعت بسيناريو أن الانفخاض سيكون قصيراً لذلك تمسكت هذه الشريحة بأسهمها ورفضت البيع ما زاد حجم خسائرها، والشريحة الثانية هي الشريحة المترددة التي اقتنعت مثل الشريحة الأولى المتفائلة بأن الانخفاض مرحلي ولكن ستكون لها تداعيات سلبية على المدى الطويل ولذلك ظل هؤلاء المستثمرون مترددين في دخول السوق، أما الشريحة الثالثة فهي الشريحة «المتشائمة» التي اقتنعت بسيناريو أن التراجعات ستطول لذلك قررت البيع بخسائر جسيمة وعزفت نهائياً عن دخول السوق.
    وظلت سوق الأسهم طوال الأيام الماضية حذرة في التعاملات، كما أن كثيراً من السيولة في أيدي المستثمرين جرى تجميدها في انتظار ما ستسفر عنه الأزمة غير أنه مع بداية أول تحركات حكومية جادة خصوصاً في الأسبوع الثالث من الانخفاض تحرك السوق في اتجاه الارتفاع بعد اقتناع غالبية المستثمرين بأن فترة الضبابية وعدم انكشاف الرؤية انتهت كما أنهم توقعوا أن يتحسن السوق إلا أن ذلك لم يدم طويلاً، حيث عادت التراجعات وبقوة في اليومين الأخيرين من الأسبوع الماضي.
    وفتحت التراجعات القاسية التي شهدها السوق تساؤلات عدة من قبل المتعاملين عن الأسباب الحقيقية وراء هذا التراجع رغم تدخل الحكومة وعدد من رجال الأعمال بهدف دعم السوق واستعادة ثقة المستثمرين، حيث لا تزال السوق تسعى جاهدة للعثور على مستوى دعم أثر الهبوط وقلة من المضاربين النشطاء يستغلون الموقف.
    ويرى المتعاملون أن المستويات الدنيا لأداء السوق وحجم التداول خلال الأيام الماضية واستمرار التراجعات بالنسب القصوى المسوح بها، أثبت أن السوق لم يشهد دخول مستثمرين كبار ينتشلون السوق بعد الانخفاض الشديد في أسعار الأسهم وحمى البيع المتواصلة.
    وكان الأمير الوليد بن طلال رئيس مجلس إدارة شركة المملكة القابضة للاستثمارات الفندقية قد أعلن قبل أكثر من أسبوع عن أن الشركة تتهيأ لضخ 5 إلى 10 مليارات ريال في سوق الأسهم، كما أعلن الشيخ سليمان الراجحي أنه يعتزم الدخول بنحو ملياري ريال. وراهن المتعاملون - في حينه - على شيوع حالة إيجابية كبيرة بالسوق بعد إعلان الأمير الوليد نيته دخول السوق، لكن الآمال سرعان ما تبخرت بعد ارتفاع استمر ليومين فقط من هذا الإعلان، حيث عادت التراجعات مرة أخرى، ما أصاب المتعاملون بحالة من الارتباك الشديد أثر استمرار حالة الانهيار التي يشهدها السوق وتهاوي أسعار جميع الأسهم وسط غياب أي مؤشرات نحو توقف هذا النزيف الذي كبد غالبية المستثمرين خسائر فادحة.

    التعديل الأخير تم بواسطة خالد البديوي ; 24-03-2006 الساعة 04:24 PM

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    خسروا 75% من رؤوس أموالهم
    متداولون يطالبون بتفسير ما حدث للسوق في الدقائق الأخيرة



    عبدالعزيز الثبيتي (الطائف)
    ابدى عدد من المتعاملين في سوق الاسهم استغرابهم الشديد لتنفيذ صفقات كبيرة على أسهم بعض الشركات القيادية في السوق ورفع مؤشر السوق 750 نقطة في الدقائق الأخيرة من الجلسة الصباحية. وابدى المتعاملون طلبهم لهيئة سوق المال بتفسير عاجل لما يحدث مؤكدين على دورها الرقابي على السوق وحمايتها لصغار المستثمرين الذين لم يفهموا حقيقة ما حدث. وقال محمد الفهيد احد المستثمرين بسوق الاسهم السعودية ان ما حدث في الدقائق الأخيرة يعتبر تلاعبا واضحا في الاسعار وقد تكرر هذا السيناريو يوم أمس الاول الاربعاء حيث اغلقت شركات قيادية على النسب الدُنيا ثم تم رفعها قبل الاغلاق بدقائق ليتم ضرب السوق بها مع الافتتاح في اليوم التالي وقد تم ذلك مع افتتاح امس الخميس وقال سليمان الجعيد اننا نأمل من هيئة سوق المال ان تبدي لنا تفسيرا واضحا لما يحدث في السوق كما اننا نستغرب الصمت المهيمن على الهيئة الذي يفترض ان يكون هناك تصريح صحفي لها يوميا لا سيما في مثل هذه الظروف وذلك للقضاء على التكهنات والشائعات التي تلقى رواجا كبيرا في ظل الصمت واضاف الجعيد ان خسارته في السوق بلغت 75% من رأس المال ولا يعرف السوق الى اين يتجه.
    التعديل الأخير تم بواسطة خالد البديوي ; 24-03-2006 الساعة 04:24 PM

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    تجزئة القيمة الاسمية توسع قاعدة الملكية وتزيل عقبة الحاجز السعري
    توقعات بتحسن الأسهم مع دخول المقيمين السوق غداً


    محمد العبدالله (الدمام)
    يبدأ غداً السبت تداول المقيمين في سوق الأسهم وسط توقعات بتحسن الأسعار مع الزيادة المتوقعة في الطلب على الأسهم من جانب المقيمين خاصة وأن أسعار أغلب الأسهم وصلت الى مستويات أكثر اغراءً وفق كثير من المحللين.
    وتشير التوقعات الى أن السماح للمقيمين بالاستثمار المباشر في سوق الأسهم وتخفيض القيمة الاسمية للسهم الى 10 ريالات للسهم بدلاً من 50 وتجزئة الأسهم تنفيذاً للتوجيه السامي الكريم ستساهم في اصلاح وتحفيز السوق ودفعه للارتفاع كون التجزئة توسع قاعدة الملكية وتزيل عقبة الحاجز السعري أمام صغار المستثمرين.
    وقال الدكتور عبدالله بن دغيم الحربي -استاذ المحاسبة ونظم المعلومات بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن- والمحلل المالي والفني: قبل التحدث عن القرارات الملكية المتعلقة بتجزئة الأسهم وقرار السماح للأجانب المقيمين بالمملكة بالتداول في سوق الأسهم السعودية، ينبغي على هيئة السوق المالية الاجابة على الكثير من الأسئلة خلال الأيام القليلة القادمة لكي تضع المتعامل بسوق الأسهم السعودية والناقد والمحلل بصورة أكثر وضوحاً حول كيفية وماهية آلية تطبيق قرار تجزئة الأسهم؟ وما هي النسبة المستخدمة للتقسيم؟ وهل تشمل جميع قطاعات السوق أم تكون بالتدرج؟
    وأضاف فيما يتعلق بقرار تجزئة الأسهم فأنني أرى أن تجزئة الأسهم لتصبح القيمة الاسمية في حدود عشرة ريالات كحد أعلى مقبولة جداً من وجهة نظري الخاصة، كما أنني أعتقد أن هناك إيجابيات عدة لتجزئة الأسهم منها أنها ستؤدي الى توسيع قاعدة الملكية من قبل شريحة كبيرة من المتعاملين، كما ستؤدي الى خلق وتوفير فرص متساوية وعادلة بين شرائح المتعاملين بالسوق وذلك من خلال توفير امكانية الشركة المراد الاستثمار فيها موضحاً، انه بعد هذا القرار لن يكون النطاق السعري لأسهم بعض الشركات القوية وذات المحفزات حاجزاً أمام صغار المتعاملين.
    ودعا الهيئة قبل الأقدام على التجزئة الى ضرورة إلغاء نسبة التذبذب أو على الأقل رفع نسبة التذبذب في السوق الى 10 في المائة للصعود وللهبوط من أجل أن يتيح فرصة للسوق لكي يعود الى توازنه خلال مدة كافية تمكن شريحة كبيرة من المتداولين للدخول بالسهم، أو أنه إذا كان لابد من فرض نسبة التذبذب أن يكون تطبيقها لا يشمل جميع شركات السوق فليس من المنطق أو العدل ان تعامل أسهم الشركات القوية وذات المحفزات كالبنوك وبعض الشركات الصناعية (وأنا هنا أركز على البعض لأن البعض الآخر من الشركات الصناعية لا تستحق أن تكون من ضمن شركات القطاع الصناعي قياسا على منتجاتها الصناعية التي تكاد لا تذكر) وشركات الأسمنت والاتصالات كما تعامل اسهم المضاربة في التذبذب اليومي وذلك لأنه في ظل نظام معدل التذبذب الحالي ليس هناك عدالة أو مرونة كافية للدخول في السهم المراد شراؤه فمثلاً في ظل النظام الحالي فإنه عند وجود سهم معين وله محفزات يمكن ملاحظة أنه سوف يتم إغلاق السهم نسبة في خلال بضع دقائق من افتتاح السوق للتداول مما يمنع بقية المتداولين من الدخول في السهم حتى يصل سعر السهم الى النقطة التي يرى أول المتعاملين الداخلين في السهم أنها نقطة بيع عندها فقط يمكن لبقية المتعاملين الدخول في السهم فيكونون في هذه الحالة بين خيارين كلاهما مر وهما الدخول في السهم ومن ثم سوف يتم التصريف عليهم من قبل أول الداخلين في السهم، وأما الأحجام عن الشراء وبالتالي لن يستفيدوا من فرصة السهم ذو المحفزات.
    أما فيما يتعلق بقرار السماح للأجانب المقيمين بالمملكة بالتداول في سوق الأسهم السعودية، شدد على أهيمة قيام الهيئة بتوضيح آلية السماح للأجانب المقيمين بالمملكة بالتداول في سوق الأسهم السعودية، وهل سيكون الأمر متاحاً لكافة المقيمين؟ أم يجب وضع شروط محددة؟ كأن يتوجب على المقيم أن يكون مقيماً إقامة دائمة؟ مثلاً لا تقل عن ثلاث سنوات مع ضرورة تفعيل شرط أن يكون للمقيم عمل شرعي وليس تحت غطاء مواطن سعودي كذلك يجب أن يكون للمقيم سكن ثابت مما سوف يساهم في إستقرار السوق ويساعد المقيم على المساهمة والمشاركة الفعلية في التنمية.
    وبخصوص الجوانب الايجابية التي سيحققها قرار السماح للأجانب المقيمين بالمملكة بالتداول في سوق الأسهم السعودية، يعتقد د.الحربي أنه سيكون له العديد من الايجابيات منها توسيع قاعدة ملكية الأسهم ونوعية المتعاملين في السوق، كما أن القرار سوف يساهم بتخفيض معدل الحوالات الأجنبية الى الخارج والتي تقدر بأكثر من 60 مليار ريال سنوياً .
    كذلك يجب التنويه الا أنه يتوجب على الهيئة ليس فقط تفعيل تلك القرارات الأخيرة بل يوجب عليها كذلك ضرورة فصل عمل البنوك عن عمليات الوساطة والأسراع بالسماح وتأسيس مزيد من شركات ومكاتب الوساطة المالية والمكاتب الاستشارية المساندة لتكون متوفرة بالعدد والنوع الكافيين لاستيعاب إدارة كافة أموال المستثمرين والمواطنين.
    التعديل الأخير تم بواسطة خالد البديوي ; 24-03-2006 الساعة 04:25 PM

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    هيئة السوق المالية تعلن عن ضوابط فتح محافظ استثمارية للمقيمين
    السماح بالاكتتاب في زيادة رؤوس الأموال والترشيح لعضوية مجالس الإدارة


    الرياض - سالم السالم: أعلنت هيئة سوق المال عن ضوابط فتح محافظ استثمارية للمقيمين، واشترطت إقامة سارية المفعول للمقيم، وان يكون له حساب بنكي مع أحد البنوك المحلية، على أن تعامل جميع الجنسيات معاملة واحدة، وأن يكفتى بفتح محفظة واحدة فقط للمستثمر مع أحد البنوك.
    كما تضمنت الضوابط السماح للمقيم الاكتتاب في زيادة رؤوس الأموال، بجانب أحقيته في التصويت من خلال الجمعيات والترشيح لعضوية مجالس الإدارات ما لم ينص نظام الشركة الأساسي على غير ذلك.
    ومن المقرر أن يبدأ المقيمون التداول على الأسهم بدءاً من يوم غد.
    وأشارت الهيئة إلى أن المستندات المطلوبة، هي تعبئة النموذج الخاص بتأسيس المستثمر والتوقيع عليه على أن يشمل: الجنسية، تاريخ الميلاد، رقم الحساب البنكي ساري المفعول، عنوان الإقامة الدائم، مصادقة البنك على المعلومات المذكورة في النموذج، صورة من الإقامة وجواز السفر، خطاب من جهة العمل موقع ومختوم. ونوهت هيئة سوق المال بأن تقتصر هذه التعليمات على الأفراد المقيمين فقط، ويتم تأسيس بيانات المستثمر عن طريق مركز الإيداع، على أن يتم التأكد من البيانات المرفقة قبل إكمال عملية الإضافة، وأن يتم اعتماد توقيع مدير العمليات أو من ينيبه داخل البنك على النماذج وإرسالها.
    وأضافت الهيئة إلى أنه سيتم إيقاف مؤقت للمحفظة عند انتهاء سريان الإقامة ويعاد تنشيطها حالما يتم التجديد. وشددت الهيئة على أن الوكالات تمنع منعاً باتاً وتكون إدارة المحفظة إدارة شخصية، ولا يجوز التحويل من محفظة إلى أخرى وتسري ضوابط فتح الحسابات النقدية والصادرة من مؤسسة النقد العربي السعودي على هذه الإجراءات.
    من جهة أخرى تضاربت اراء المقيمين حول التوقيت الذي اتخذ فيه قرار السماح لهم بالاستثمار بشكل مباشر في سوق الأسهم فذهب جزء منهم إلى تخوفهم من دخول السوق مباشرة في الوقت الحالي في ظل الخسائر التي مني بها السوق في الأيام الأخيرة وعدم استقراره وذهب الرأي الاخر إلى أن التوقيت مناسب جداً وفي مصلحة المقيم والسوق وأنه أنسب وقت للدخول.
    وعبر بعضهم من تخوفه من وجود استثناءات بعدم دخولهم لبعض القطاعات أو شركات معينة أو أن يكون هناك حد أدنى للمبلغ المرغوب استثماره في السوق.
    وتوقع آخرون، بأنه ربما يكون هناك تعطيل لدخولهم السوق من قبل البنوك والتي قد تكون إجراءاتها معقدة والتي تشتمل على فتح حساب بنكي واستثماري والتأكد من مصدر المال المراد استثماره في سوق الأسهم، مطالبين بتطوير أنظمة البنوك للقدرة على استيعاب الأعداد الكبيرة للمقيمين.
    ويعتقد رضا أحمد البدوي - مستثمر مصري أن القرار سيدعم السوق خاصة أن هناك مستثمرين بالمملكة يملكون رؤوس أموال كبيرة ستدعم السوق وفي المقابل سيكون هناك عوائد ربحية للأجانب من السوق كما أن السوق بحاجة إلى زيادة عدد المتداولين.
    ويتوقع رضا بأنه سيكون هناك إقبال كبير من الأجانب خاصة بعد تخفيض قيمة السهم التي ستجعله بمتناول يد الجميع من صغار المستثمرين.
    ويخشى البدوي من عدم قدرة البنوك على استيعاب أعداد المقيمين الكبيرة وربما يستغرق دخولهم السوق فترة طويلة نظراً لإجراءات البنوك المعقدة في بعض الأحيان.
    ويشير إلى أنه بدخوله السوق لن يعتمد على المحللين ولا تكهناتهم لاعتقاده أن السوق يعتمد بشكل كبير على الإشاعة وسيكون توجهه الوحيد إلى القطاع الصناعي لأنه في نظره أثبت وأضمن ومن أفضل قطاعات السوق.
    وأكد أحمد علي - سوداني الجنسية - بأن توقيت القرار بالنسبة للمقيمين غير مناسب فلو صدر قبل انحدار السوق أو بعد أن يستقر السوق، حيث انه في هذه الأوضاع من الصعوبة التنبؤ بإقبال المقيمين على السوق من عدمه.
    تحدث عن تجربته في صناديق الاستثمار، واصفا إجراءات البنك بأنها كانت مرنة معه وينتظر بأن تكون إجراءات تنفيذ هذا القرار مرنة كذلك، ويعتقد بأن البنوك إذا لم تكن جاهزة بعدد كبير من الموظفين وأن يكونوا مدربين بشكل جيد ستواجه إحراجات كبيرة وسيتسببون بتعطيل دخولهم للسوق.
    وذكر الدكتور بسام عبد الغني صبرة (مصري الجنسية) أن القرار بالتأكيد لم يتخذ بسبب خسائر السوق في الأيام الماضية بل أنه جاء بعد دراسة وافية وفي توقيت مناسب له،ويضيف صبرة بأن التجربة جديدة عليه ولن يخاطر بالدخول بسرعة خصوصاً أن السوق يمر بحالة عدم استقرار.
    وأكد بأنه سيراقب السوق مدة طويلة كي يتمكن من دراسته ومعرفة الشركات فيه قبل الدخول ولن يعتمد على اراء المحللين أو توصياتهم.
    وقال عامر المنديل سوري الجنسية بأنه يتمنى أن تتساعد البنوك معهم بتسهيل الإجراءات لعدم تعطيل المستثمرين الجدد خصوصاً أنه يتوقع تدفق الكثير منهم للاستثمار الذي سيدفع بسوق الأسهم في المستقبل للارتفاع من جديد ونوه بأن هذه الخطوة سيكون لها مردودات إيجابية على الاقتصاد حيث انه ستبقى حصيلة كبيرة من الأموال داخل البلد ولن تحول لخارجه.
    ويقول محمد عبد الكريم مدير تسويق (أردني الجنسية) بأن توقيت القرار كان جيدا وسيسعى لدخول السوق بأقرب فرصة لأني أعتبر السوق السعودي أقوى سوق عربي وأنه مبني على أسس متينة وأستبعد أن يكون ما حدث للسوق من خسائر هو انهيار بل سيعود للانتعاش من جديد.
    وقال إنه من خلال تعاملاته مع البنوك فإنه متأكد من قدرتها على استيعاب أعداد المستثمرين الأجانب حيث ان البنوك السعودية كبيرة ومتمرسة ونظامها البنكي متطور وفعال.ويأمل محمد أن لا يكون هناك استثناءات على بعض الشركات أو القطاعات وأن لا يكون هناك حد أدنى للمبالغ المالية لدخول السوق ويشير إلى أنه يعتقد بتوجه الأجانب إلى الشركات الكبيرة ذات السمعة الطيبة. ويعتبر فايز أحمد (سوري الجنسية) التوقيت مناسب للمقيم، حيث أن دخولهم في هذا الوقت وبعد نزول مؤشر السوق سيمنحهم الفرصة بالشراء قبل ارتفاع المؤشر من جديد. وقال بأن عدم استقرار السوق لا يمثل لديه أي قلق بل سيبادر بدخول السوق فوراً حيث أكد أنه لن يكون هناك أي خطورة بالخسارة إذا استثمر المقيم في الشركات القيادية ولا يعتقد أن يكون هناك استثناءات بعدم دخولهم لبعض الشركات حيث ان القرار كان صريحاً وواضحاً.


  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    السماح للمقيم المساهم بالاكتتاب والترشح لمجالس الشركات

    صالح الزهراني (جدة)
    اصدرت هيئة السوق المالية ضوابط السماح للمقيمين بالاستثمار في سوق الاسهم السعودية الذي سيبدأ غداً.
    تضمنت تلك الضوابط التي جاءت في 14 بندا منع الوكالات للغير وعدم التحويل من محفظة لاخرى وفيما يلي تلك الضوابط:
    (1) إقامة سارية المفعول.
    (2) حساب بنكي مع أحد البنوك المحلية.
    (3) يعامل جميع الجنسيات معاملة واحدة.
    (4) فتح محفظة واحدة فقط للمستثمر المقيم مع أحد البنوك.
    (5) يسمح للمقيم المساهم الاكتتاب في زيادات رؤوس الأموال.
    (6) يحق للمقيم المساهم التصويت في الجمعيات والترشح لعضوية مجالس الإدارات ما لم ينص نظام الشركة الأساسي على غير ذلك.
    (7) المستندات المطلوبة لفتح المحفظة وتأسيس المستثمر:- تعبئة النموذج الخاص بتأسيس المستثمر والتوقيع عليه، على أن يشمل ذلك مايلي: الجنسية -تاريخ الميلاد -رقم الحساب البنكي ساري المفعول -عنوان الإقامة الدائم -مصادقة البنك على المعلومات المذكورة في النموذج -صورة من الإقامة وجواز السفر -خطاب من جهة العمل موقع ومختوم.
    (8) تقتصر هذه التعليمات على الأفراد المقيمين فقط.
    (9) يتم تأسيس بيانات المستثمر عن طريق مركز الإيداع، على أن يتم التأكد من البيانات المرفقة قبل إكمال عملية الإضافة.
    (10) إعتماد توقيع مدير العمليات أو من ينيبه داخل البنك على النماذج وإرسالها.
    (11) يتم إيقاف مؤقت للمحفظة عند انتهاء سريان الإقامة ويعاد التنشيط حالما يتم تجديد الإقامة.
    (12) تمنع الوكالات منعاً باتاً وتكون إدارة المحفظة إدارة شخصية.
    (13) لا يجوز التحويل من محفظة إلى أخرى.
    (14) تسري ضوابط فتح الحسابات النقدية والصادرة من مؤسسة النقد العربي السعودي على هذه الإجراءات.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    متفائلات بالفرص الربحية بها
    مقيمات يترقبن دخول صالات التداول غداً



    عائشة الفيفي (الرياض)
    اشارت عدد من المقيمات بفرحهن بالسماح لهن بالتداول في سوق الأسهم السعودية، غداً (السبت) وبالاستثمار المباشر في الأسهم، بعد أن كانت تعاملاتهن في هذه السوق مقصورة على صناديق الاستثمار، الأمر الذي سيضيف شريحة جديدة من المتعاملين الى السوق ويسمح بضخ مزيد من السيولة، وقد بلغت صالات التداول النسائية بالرياض أكثر من 25 صالة تداول نسائية للأسهم في مختلف البنوك (وفي كل صالة تداول مالا يقل عن موظفتين أو أربع موظفات فقط)..
    وقدر اقتصاديون دخل العاملين الاجانب (بشكل عام، النساء والرجال) في السعودية بنحو 35 مليار دولار سنوياً وانه يجري تحويل نحو 15 ملياراً منها لخارج البلاد. وقالت: السيدة هنادي الرباح (مقيمة في المملكة لأكثر من عشرين سنة) بأن القرار اثلج صدورنا، وخاصة في فترة نلاحظ فيها ان السوق شبه منهار، وذلك سيسهل علينا عمليات الشراء، وخاصة واني متابعة للأسهم لأن زوج ابنتي (سعودي) مضارب جيد، وقد علمنا كيف نتابع سوق الاسهم الذي يحتاج لصبر طويل وخاصة في مثل هذا الوقت، وقد كانت اغلب تعاملاتي في الصناديق الاستثمارية، ولكنها بطيئة الربح وليست كالاسهم مغرية وسريعة الربح والخسارة أيضاً.
    وأضافت أيضاً: عدد من المقيمات يترقبن بصبر موعد السماح لهن بالتداول، حيث اشارت فادية محمود، وسارة الحاج، ومها عبدالله سعيد، بأنهن سيدخلن السوق السعودية كتجربة أولى لهن، وتفاءلن ان تكون بداية خير لهن، وخاصة وانها ليست المرة الاولى التي يتعاملن فيها بالاسهم، فقد سبق لهن التعامل في الاسهم الخليجية، ولكنهن اشرن بأن السوق السعودي للأسهم قوي ومطمئن اكثر من أي سوق آخر ويحتاج لدراسة متأنية حتى لا تكثر الخسائر، لأن التسرع والعشوائية في التعامل هما السبب في تذبذب السوق، وأشرن بأنه سيتضح مدى الاقبال من غير السعوديين اعتباراً من يوم غد السبت.
    ومن جانب آخر فان ابرز الانعكاسات لهذا القرار من جانب السعوديين، بأنهم متفائلون بأن يرتفع السوق بسبب التجزئة وبسبب فتح المجال للمقيمين بتداول الاسهم، حيث اقبل عدد من السيدات السعوديات على شراء الاسهم متوقعات بأن تبدأ طفرة جديدة في سوق الاسهم منذ يوم السبت القادم.
    وأشارت مها الشمري (مديرة احد الفروع ببنك سامبا) بأن من الاسباب التي ادت الى هبوط السوق وخسارة صغار المستثمرين هي الاشعات التي يتداولونها في صالات التداول، وخاصة وانني شاهدت سيدات يأتين لصالة التداول وليس لديهن أي خلفية تماماً عن سوق الاسهم.
    ويبدأن بالسؤال عن افضل الاسهم وعن اقواها، ومن هنا تبدأ الاشاعات التي بسببها شاركت في هبوط السوق، ولم يكن في الاعوام الماضية هناك اهتمام في سوق الاسهم الا من فئات معينة، ولكن مع بداية الاكتتابات بدأ الجميع يدخل سوق الاسهم وبكل مستوياتهم الاجتماعية، منذ عام بشكل متزايد وكبير جداً، وعن الاستعدادات لبدء تداول الاسهم للمقيمين، اشارت بأنه قد تم عمل كافة الاستعدادات، ولن يتضح مدى اقبال المقيمين على الاسهم السعودية إلا بعد فترة وجيزة من السماح وليس من اليوم الاول.
    وتمنت من عموم المتداولات بالاسهم بأن تقوم كل سيدة بدراسة مسبقة للشركة التي تود الدخول فيها حتى لا تتعرض للأشاعات التي قد تؤدي الى خسارتها، وان تكون كل سيدة ملمة بأمور الأسهم، وانه كما ان هناك ربحاً سريعاً هناك ايضاً احتمال للخسارة وهذا هو السوق.
    اما خبيرة الاسهم السعودية الاستاذة سمراء القويز فقالت: لقد لاحظت في الفترة الأخيرة تزايد عدد النساء المستثمرات في سوق الاسهم السعودي ولكن لا توجد احصائية عن نسبة استثمار المرأة السعودية في سوق الاسهم السعودي، ولكن اللافت للنظر الاقبال المتزايد من المرأة في هذا المجال بالرغم من خبراتها القليلة فيها وقلة معلوماتها، ونلاحظ عند دخولنا الى البنوك المحلية وجود عدد كبير من النساء يراقبن شاشة الاسهم وعند سؤالهن عن الاستراتيجية التي يتبعونها في البيع والشراء، نجد أنه يعتمد بشكل كبير على الاشاعات وتداول الاخبار بين النساء في موقع البنك، مما يؤدي الى خسائر كبيرة في اموالهن وبالرغم من ذلك نجد انهن يستمرون في المضاربة، بالرغم من تكرار الخسائر، ومن المعروف ان المحرك الاساسي لسوق الاسهم هو الخوف والطمع واعتقد ان الحلم الذي يراود هؤلاء النساء هو الحصول على الثراء السريع، مثلما حصل مع غيرهن ويجب على عموم السيدات اللاتي يردن الدخول في هذا المجال ان يزودن انفسهن بالمعلومات ويكون لديهن الوعي الكافي لحماية انفسهن واموالهن من الاشاعات.
    وقالت ان الشكوى الدائمة التي نسمعها من هؤلاء النساء هي أن البنوك لا تقوم بخدمتهن في الحصول على معلومات عن سوق الاسهم ووسائل البيع والشراء المناسبة، ولكن من وجهة نظرها فان هذه ليست من مسؤولية البنك وانما مسؤولية المستثمرة، اذا لم يكن لديها الدراية الكافية عن الاستثمار فيجب ان لا تخوض في هذا المجال، والبنك ما هو الا ادارة لتنفيذ قرارات البيع والشراء.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    مع استعداد المقيمين غير الناطقين بلغة الضاد لدخول الصالات غداً
    شاشات تداول الاسهم لا تتعامل مع غير العرب


    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 24/2/1427هـ نادي خبراء المال

    حسن باسويد (جدة)
    كيف سيستثمر المقيمون غير الناطقين باللغة العربية في سوق الاسهم في ظل شح التسهيلات التي تقدمها البنوك لهم؟
    هذا السؤال الح عليّ كثيراً بحكم احتكاكي بعدد كبير من الوافدين.
    استفسرت من العديد من البنوك فلم اجاب سوى أن مواقع البنوك على شبكة الانترنت لها واجهتان احداهما بالعربية والأخرى بالانجليزية لكن الوافدين غير الناطقين بالعربية يطالبون بشاشات ناطقة بالانجليزية وكذلك عرض القوائم المالية ومعلومات الشركات باللغات الأجنبية وخاصة الانجليزية باعتبارها لغة الأعمال.
    إريك الكسندر -بريطاني- مدير تنفذي لشركة سياحية وطنية لقد سررت كثيراً عندما علمت بخبر السماح للمقيمين بالتداول في سوق الاسهم السعودي وكانت لي تجارب سابقة في التداول عن طريق البورصات العالمية ولا استبعد ان السوق السعودي المالي جيد لأن الاقتصاد السعودي له سمعة ممتازة في الخارج.
    ورغبتنا في التداول نحن المقيمين وغير الناطقين باللغة العربية تواجه تحديات أهمها اللغة فلغة التداول هنا هي العربية ولغة المؤشرات والتقارير التي تصدر عن السوق كلها بالعربية وأتمنى أن يراعي المسؤولون هذه النقطة ويوفرون لنا شاشات في صالات التداول تعرض تداول الاسهم باللغة الانجليزية بالاضافة الى التقارير اليومية عن وضع السوق والمعلومات اللازمة عن الشركات المتداولة أسهمها في السوق ويجب ان يكون لدى كل بنك استشاري يتحدث اللغة الانجليزية حتى نتمكن من الاستفسار عن المعلومات التي نحتاجها لمعرفة حالة السوق.
    وتحدث الكسندر أيضاً عن أهمية إيجاد دورات وورش عمل لتثقيف المستثمرين من المقيمين حتى تتكون لديهم فكرة عن كيفية أختيار الاستثمارات المناسبة.
    وذكر أيضاً بأن هناك العديد من المقيمين يتداولون بأموالهم في البورصات العالمية ولكن فتح السوق المالي أمامهم في المملكة سوف يشجعهم على استثمار مقدراتهم المالية هنا لأن المملكة بلد مستقر مالياً وأقتصادياً وبالنسبة لنا الاستثمار هنا أكثر أماناً من الخارج.
    سيلينا بلايد- بريطانية تقول: انها خطوة جيدة من قبل الحكومة السعودية وأعتقد بأن هذا القرار جاء عن طريق دراسة وافية عن مدى ايجابية هذه الخطوة.
    ونحن نثق بالاقتصاد السعودي كبلد غني بالنفط وامكانياته الاقتصادية جبارة مما يزيد رغبتنا في الدخول والتعامل في سوق المال السعودي ورغبتي بالذات في الدخول الى سوق المال عن طريق المحافظ او الصناديق الاستثمارية التي توفرها البنوك بفوائد عالية ومقنعة أفضل كما سمعت من البنوك الخارجية.
    وتوفير تداول الاسهم لنا باللغة الانجليزية يسهل كثيراً لنا فرصة التعرف على هذه الاستثمارات وتواجدها عن طريق الانترنت يسهل ايضاً الفرصة لنا كربات بيوت أو موظفات في التعامل مباشرة عن طريق الانترنت وأيضاً يفتح المجال أمام المستثمرين من دول أخرى للتعرف على السوق السعودي للأسهم وفرص الاستثمار فيه.
    محمد ساجد حميد -هندي- مستشار شركات استثمارية أنا أفكر جدياً في هذا الموضوع وكنا نتحدث أنا وبعض الاصدقاء في فرص الاستثمار في سوق المال السعودي ومدى الاستفادة من مدخراتنا المادية في التداول بالاسهم السعودية وخاصة بعد أن قرأنا بأن هناك شركات كبرى سعودية سوف يتم تداول أسهمها في السوق قريباً مثل الخطوط السعودية وأرامكوا وغيرها بالاضافة الى تواجد عدد كبير من الشركات السعودية الكبرى في سوق الاسهم مثل سابك وشركات أخرى معروفة.
    وأثنى ساجد على قوة الاقتصاد السعودي بقوله ان المملكة تعتبر احدى الدول الاقتصادية التي لها وزنها على النطاق العالمي ودخول المملكة ضمن نطاق منظمة التجارة العالمية سوف يعزز من قدراتها الاقتصادية ونحن لدينا ثقة بأن القائمين على أقتصاد هذه الدولة قد وضعوا خططاً استراتيجية لمستقبل اقتصادي باهر.
    وتابع ساجد قوله بأنه يجب أن يراعى في عملية الاستثمار في الاسهم المقيمين غير الناطقين بالعربية وهم كثيرون ونسبتهم عالية مقارنة بالمقيمين العرب وتحدث عن أن المدخرات المالية قد تستثمر في سوق المال السعودي بدلاً من تحويلها الى الخارج.
    «لكن هناك معضلة قد يواجهها الكثيرون من المقيمين هنا وهي أن المقيم قد يسأل عن قوائمه المالية وكيف حصل على هذا المال».
    وطالب ساجد برفع القيود عن المقيمين في هذا النحو وقال بأن الكثير منا يستطيع ان يتعامل مباشرة في سوق الاسهم لأن العديد من المقيمين لديهم خبرات سابقة عن أسواق الاسهم العالمية ولكن يجب توفير مشاهدة تداول الاسهم بالانجليزية عبر الانترنت وشاشات العرض المتواجدة في صالات التداول بالاضافة الى النشرات التي تصدر عن السوق يجب ان يكون هناك نسخ باللغة الانجليزية.
    وتحدث الى «عكاظ» الاستاذ غسان بادكوك مدير عام العلاقات العامة بالبنك الاهلي التجاري وقال: من البديهي ان تكون كل البنوك قد استعدت تلقائيا لمواجهة ازدواجية اللغة واعتقد بان كل البنوك لديها مواقع على الانترنت باللغتين العربية والانجليزية وكذلك لن تكون هناك اي عقبة في توفير شاشات عرض لتداول الاسهم باللغة الانجليزية في صالات التداول وكل هذا اعتقد قد اخذ بعين الاعتبار وتحدث بادكوك عن ان المشكلة ليست في ازدواج اللغة ولكن عن مدى تنفيذ عمليات التداول في السوق وكيف سيكون الوضع بعد دخول المقيمين الى السوق وقال نحن نخشى ان تكون هناك مشاكل تقنية بسبب الضغط وكثافة عمليات التنفيذ كما حدث في السابق ونحن ننتظر من هيئة سوق المال ادخال النظام الجديد الذي اعلنت عنه مؤخرا والذي قالت انه سيسهل كثيرا عمليات التداول في السوق.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    خسائر الأسهم الخليجية تؤثر على حساب رأس المال بمصر



    رويترز (القاهرة)
    توقعت مجموعة مالية مصرية أن تؤثر خسائر أسواق الأسهم الخليجية في الاونة الأخيرة على ميزان حساب رأس المال وميزان المدفوعات في مصر خلال الربع الممتد من يناير إلى مارس من العام الجاري.وأضافت المجموعة أنه خلال العام بأكمله سيرتفع سعر صرف الجنيه المصري بنسبة بين اثنين إلى ثلاثة بالمئة في حين ستتراجع أسعار الفائدة على الجنيه بواقع ربع إلى نصف في المئة.
    وفي تقرير حصلت عليه رويترز امس قالت هيرميس إن التراجعات في الأسهم الخليجية تسببت في “انعكاس جزئي للتدفقات الرأسمالية” مع سحب مستثمري الخليج رؤوس أموال من مصر لتعويض خسائرهم أو تسوية مستحقات تمويل.وقالت إن هذا هو السبب وراء التراجع الطفيف لسعر صرف الجنيه وارتفاع أسعار الفائدة قصيرة الأجل.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 19/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 10-11-2006, 07:38 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 04-08-2006, 04:51 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 6/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 02-06-2006, 03:05 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 14/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-05-2006, 03:22 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 17/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-03-2006, 04:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا