البرنامج التأهيلي لشهادة محاسب إداري معتمد CMA

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 15 الأولىالأولى 123456789101112 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 141

الموضوع: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

  1. #11

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    الرياض/دبي (رويترز) - قفز التضخم في المملكة العربية السعودية الى حوالي عشرة في المئة في مارس اذار وهو أعلى معدلاته منذ الطفرة النفطية في السبعينات على الأقل مما زاد الضغط على الحكومة لتخفف ضغوط الأسعار عن السكان البالغ عددهم 25 مليون نسمة.
    ويمثل التضخم تحديا مهما في أنحاء منطقة الخليج العربية حيث ترفع الحكومات التي تربط عملاتها بالدولار الضعيف الأجور والدعم وتطبق ضوابط على الأسعار وتشدد القيود على الإقراض للتخفيف من أثر ارتفاع الأسعار.
    وفي السعودية وهي أكبر مصدر للنفط في العالم ذكرت وكالة الانباء السعودية الرسمية يوم الاحد ان التضخم تسارع للشهر العاشر على التوالي الى 9.6 في المئة في العام المنتهي يوم 31 مارس اذار مقابل 8.7 في المئة في فبراير.
    وزاد التضخم السعودي الى المثلين تقريبا في ستة أشهر حتى مارس مدفوعا بارتفاع الايجارات وأسعار المواد الغذائية.
    وارتفع مؤشر الايجارات في أكبر اقتصاد عربي بنسبة 15.8 في المئة في مارس في حين زادت تكاليف الغذاء والمشروبات بنسبة 14.2 في المئة. ويشمل مؤشر الايجارات تكاليف الوقود والمياه.
    وقالت مونيكا مالك الاقتصادية الكبيرة في دبي في البنك الاستثماري المجموعة المالية-هيرميس "يوجد مستوى أكبر من التفاوت في مستويات المعيشة في السعودية وستكون الحكومة واعية لأثر الأسعار الأعلى على السكان المحليين."
    واتخذت السعودية اجراءات لمعالجة التضخم هذا العام منها الدعم الذي يهدف لمساعدة أصحاب الدخول الأقل بالاضافة الى مخصصات لتكلفة المعيشة لموظفي الحكومة وخفض الرسوم على استيراد العديد من المواد الغذائية.
    وقالت مالك "من المرجح ان تواصل السعودية اتخاذ مزيد من الاجراءات الادارية لانه لا يوجد سوى القليل من البدائل لذلك في السياسة." وأشارت الى انها تعتزم رفع توقعات المجموعة المالية-هيرميس لمتوسط التضخم السعودي في 2008 من تسعة في المئة.
    وتعاني أكبر منطقة مصدرة للنفط في العالم من ارتفاع الاسعار حيث تتضخم الاقتصادات بفعل زيادة تقترب من ستة امثال في سعر النفط خلال السنوات الست الماضية.
    ويرغم الارتباط بالدولار دول الخليج العربية ما عدا الكويت على تعقب الولايات المتحدة في خفض أسعار الفائدة. ومع تراجع الدولار هذا العام الى مستويات قياسية أمام اليورو وسلة من العملات الرئيسية أصبحت بعض الواردات أكثر تكلفة.
    وقال جون سفاكياناكيس كبير الاقتصاديين في بنك ساب الوحدة السعودية لبنك اتش.اس.بي.سي "اعتقد اننا سنرى تضخما يزيد على عشرة في المئة في ابريل نيسان."
    واضاف ان أسعار الغذاء التي تمثل حوالي 26 في المئة من مؤشر تكلفة المعيشة هي "مبعث للقلق" في الدولة التي تعد من كبار مستوردي المواد الغذائية. وتابع ان الايجارات تمثل 18 في المئة من المؤشر.
    وتسبب ارتفاع الاسعار المصحوب بتراجع القوة الشرائية في اعمال عنف بالفعل من جانب العمال المهاجرين في الامارات والبحرين.
    ويقول محللون ان اصلاح العملة قد يساعد في تخفيف التضخم لكنه لن يحل المشكلة التي تشعلها الى حد كبير أسعار الغذاء المرتفعة عالميا.
    وفي الكويت التي أنهت ارتباطها بالدولار في مايو ايار وسمحت لعملتها الدينار بالارتفاع حوالي تسعة في المئة زاد التضخم الى اكثر من المثلين في الشهور السبعة حتى يناير كانون الثاني الى 9.5 في المئة.
    ويقترب التضخم من مستوى قياسي يبلغ 13.7 في المئة في قطر وتجاوز عشرة في المئة في عمان في اول شهرين من 2008 .
    وقال محافظ البنك المركزي الاسبوع الماضي ان التضخم السعودي قد يتجاوز عشرة في المئة قبل ان يتراجع في النصف الثاني حين تتأثر الاسعار بطلب عالمي أقل على السلع.
    ومن جانبها رفعت مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) متطلبات الاحتياطي المصرفي ثلاث مرات منذ نوفمبر تشرين الثاني الى 12 في المئة من سبعة في المئة لمنع البنوك من زيادة الاقراض.
    وأظهرت بيانات حصلت عليها رويترز يوم الاحد ان نمو المعروض النقدي السعودي ام 3 تراجع الى 23.04 في المئة في مارس اذار وهو ما يقل قليلا عن اعلى قمة في 14 عاما قبل شهر.
    من سهيل كرم وداليا مرزبان

  2. #12

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    :aktion069:
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	untitled.JPG‏
المشاهدات:	162
الحجـــم:	114.0 كيلوبايت
الرقم:	47055  

  3. #13

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    المؤشر يتراجع 1.38% والسيولة تتناقص إلى 9.6 مليارات
    سهم «سابك» يفرض السيطرة على السوق عند اقترابه من حاجز الـ 10 آلاف


    تحليل: علي الدويحي
    سجل المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية أمس أعلى نقطة، واحتمال ان تكون منطقة جني ارباح لرحلة الصعود التي بدأها قبل ثلاثة أسابيع من عند مستوى 9181 نقطة ليغلق على تراجع بمقدار 136 نقطة او ما يعادل 1.38% ويقف عند مستوى 9766 نقطة بعد ان بلغ مداه اليومي ما يقارب 225 نقطة بين أعلى وأقل نقطة يسجلها خلال الجلسة.
    من الناحية الفنية نجح السوق في الخروج من مرحلة القمم والقيعان ودخل مرحلة المسار الطبيعي حيث لم يعد يتحرك ككتلة واحدة بغض النظر عن جني الارباح الذي حدث أمس حيث اصبح كل سهم يتجه الى مساره المحدد وذلك جاء بفعل السيولة التي انتقلت من قطاعات إلى أخرى ومن سهم قيادي إلى آخر حيث انتقلت من اسهم قطاع الصناعة والبتروكيماويات الى قطاع الزراعة والبناء والتشييد ومن سهم سابك وسهم زين الذي لم تتم حتى الآن إضافته للمؤشر العام إلى سهم الراجحي وسامبا وبعض اسهم القطاع المصرفي ومن المتوقع ان يستمر الوضع على هذه الوتيرة حتى تتم الاستعانة بسهم سابك الذي يقف على حافة ما بين الهبوط الى اسفل من سعر 145 ريالا او الصعود فوق سعر 154 نقطة حيث استسلم المؤشر العام لمسار سهم سابك في حالة الهبوط ولسهم الراجحي بمساعدة سامبا في حالة الصعود بشرط ان يتلقى الدعم من باقي الشركات القيادية الأخرى ومنها الكهرباء والاتصالات اللذان لم يؤديا دورهما أمس كما ينبغي، حيث اصبح السوق يفاضل بين اختراق حاجز 10 آلاف نقطة عن طريق سهم سابك لوحده او عن طريق الراجحي بمعاونة الآخرين وهذا الأقرب، حيث لو تم الاختراق بسهم سابك ستكون التكلفة أعلى وذلك بعودة السيولة الى الأسهم السابقة وهذا يتطلب مزيدًا من الهبوط للسوق في جلسات اخرى في حين لو تم الاختراق بسهم الراجحي فإنه سيفتح المجال لباقي الأسهم الراكدة بالتحرك، فمن أولويات السوق التي يسعى إلى تحقيقها اختراق خط 10 آلاف نقطة بسيولة استثمارية حتى لو كانت قليلة واسعار اسهم الشركات تتحرك بشكل منطقي، افضل من الاختراق بسيولة عالية والأسعار ثابتة.
    ومن ابرز الاسباب التي جعلت السوق اسرع في الهبوط اكثر من الصعود هو تشبع صغار المستثمرين بشائعة ومفادها ان السوق مقبل على هبوط حاد، فمن يعتقد ان السوق دائما في حالة صعود او العكس نحو الهبوط، يجد بالتأكيد صعوبة في التعامل مع أسواق المال حيث يعتبر الهبوط والصعود سمة من سمات اسواق العالم المالية.
    إجمالا جاء الإغلاق في المنطقة السلبية نوعا ما خاصة بعد كسر سهم سابك لخط دعم جيد عند سعر 149.25 ريالا وانحصر المؤشر العام بين خط 9843 نقطة كقمة وخط 9746 نقطة كقاع، فتجاوز الأولى يدخل السوق موجة جديدة نحو الصعود الى مستوى 10 آلاف نقطة وكسر الثانية ربما يعود الى اختبار خط الدعم الأول ومن أبرزها المنطقة الممتدة ما بين 9666 الى 9646 نقطة وكسر الأخيرة سوف يصل الى خط 9583 نقطة الذي من الافضل عدم كسره اليوم الاثنين ومن المنتظر ان يدخل المؤشر العام تعاملات اليوم وهو يملك نقاط دعم أولى تبدأ من عند مستوى 9684 نقطة وثانية من عند مستوى 9459 نقطة فيما يملك نقاط مقاومة أولى عند مستوى 9909 نقاط ومستوى ثانيا عند 10052 نقطة، فكما هو ملاحظ تقارب نقاط المقاومة مقارنة بنقاط الدعم المتباعدة مما يعني ان السوق في حالة ارتداد وهمي.
    على صعيد التعاملات اليومية قارب حجم السيولة اليومية على نحو 9.672 مليارات ريال حيث استطاع السوق امتصاص السيولة الانتهازية ومازال يحتاج الى المزيد من طردها فكما اشرنا افي تحليلات سابقة ان السيولة اليومية سوف تعود الى اسفل من 9.5 مليارات ريال وبلغت كمية الأسهم المتداولة نحو 258 مليون سهم جاءت موزعة على 199 ألف صفقة ارتفعت اسعار اسهم 20 شركة وتراجعت أسعار اسهم 88 شركة من بين مجموع 115 شركة تم تداول أسهمها خلال الجلسة.
    تصدر سهم انعام قائمة الشركات الاكثر ارتفاعا ورافقه سهم الباحة على النسبة القصوى ثم كل من سهم ثمار والسعودي الهولندي وشمس واللجين فيما لعب سهم جبل عمر دورًا سلبيًا في تحقيقه نسبة سفلى ورافقه انابيب ومعدنية وتبوك الزراعية وزجاج والزامل وتراجعت جميع القطاعات باستثناء قطاعي الزراعة والصناعات الغذائية وقطاع السياحة والفنادق.
    وقد ا فتتح السوق جلسته على ارتفاع حيث سجل في الساعة الأولى أعلى قمة عند مستوى 9971 نقطة وبحجم سيولة قاربت على ثلاثة مليارات ريال ونظرا لعدم وجود انسجام بين حركة المؤشر العام وتدفق السيولة اليومية ومع بدء الساعة الثانية من الجلسة يدخل في عملية جني أرباح في حدود 97 نقطة حيث وصل الى مستوى 9874 نقطة وكان هذا اجراء ايجابي الهدف منه الحصول على زخم اقوى نظرا لوجود خط مقاومة قويه ليس من مصلحته اختراقها على ضعف والمحددة عند مستوى 10078 نقطة خاصة ان الأسهم القيادية منهكة مما جعله يواصل الهبوط الى مداه المحدد وبالقرب من المستوى الذي اشرنا اليه في تحليل أمس الاحد عند مستوى 9746 نقطة ليغلق عند مستوى 9766 نقطة.

  4. #14

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    بعد توقعات السياري بتجاوزه10%
    خبير اقتصادي يقترح مواجهة التضخم بسداد قروض المواطنين البالغة 190مليار ريال
    حمد السياري
    الرياض - حزام العتيبي:
    ذهب خبير اقتصادي سعودي الى انه ينبغي حل مشكلة التضخم في المملكة بطرق غير تقليدية معتبرا ان تغيير سعر الصرف ورفع قيمة الريال مقابل الدولار الامريكي لايشكل علاجا للمشكلة في هذا الوقت وجاء حديث الدكتور طارق كوشك الخبير والمحلل المالي في اعقاب تصريحات محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي حمد السياري بتجاوز نسبة التضخم حدود 10% اذا واصل التضخم النمو بنفس وتيرة الاشهر الماضية ، وقال كوشك ليس للسياسة النقدية والمالية في المملكة علاقة بالتضخم لذلك يجب ان نفتش عن حل غير تقليدي مقترحا ان يكون ذلك ايجاد دخل للمواطنين بطريقة غير مباشرة ليس عبر دعم السلع او زيادة الرواتب ولكن عبر تسديد قروض المواطنين وديونهم وتحمل الرسوم نيابة عنهم ليتم التخفيف من اعبائهم بحيث تصبح دخولهم لمواجهة اعباء المعيشة فقط. وحسب آخر الاحصائيات فإن اجمالي القروض على المواطنين السعوديين بلغ في بداية هذا العام حوالي 190مليار ريال.
    وجاءت رؤية الدكتور كوشك خلافا لأغلب الطروحات التي ترى انه لايمكن السيطرة على التضخم الا بتعديل سعر الصرف رغم اننا بسؤالنا للدكتور مقبل الذكير قال ان هناك العديد من الطرق من بينها تحمل الاعباء عن المواطنين بتسديد ديونهم لكنه يرى ان يعالج الموضوع بنظرة بانورامية واسعة في السياسات الاقتصادية وان تتسم بالكفاءة العالية وتكون في الوقت المناسب وذات اثر جيد بعيدا عن ما اطلق عليه الترقيعات وانه لابد من حزمة مناسبة ذات تأثير طويل المدى مضيفا القول : لقد كنت شخصيا من اوائل من طالبوا بتعديل سعر الصرف والمتغيرات الاقتصادية المتسارعة في العالم تستوجب الاخذ بذلك وليس هناك شيء مقدس في هذه الامور فهي تبنى على مصالح اقتصادية فقد كانت هناك دواع اقتصادية فيما مضى استدعت ربط عملتنا بالدولار القوي وارى حاليا ان يتم رفع قيمة الريال امام الدولار الى ان تتهيأ الظروف الاقتصادية في المستقبل لكي يمكن ربط الريال السعودي بسلة عملات كما فعلت الكويت وغيرها وسوف يخفف رفع قيمة الريال من حدة التضخم لاننا نستورد السلع والبضائع من مناطق متعددة مما يجعل تغيير سعر العملة مؤثرا في ذلك ويضيف الذكير ان الخطورة ليست في استمرار الغلاء فقط والذي تسبب في تدهور معيشة الناس ولكن يضاف اليه التطمينات المتكررة لبعض المسؤولين الاقتصاديين التي لا تتوافق مع تطور الأحداث ومع مايحدث على أرض الواقع، بل وتفتقر للمبررات الموضوعية التي تجعلها مقنعة ويذهب الى الخوف من التأخر عن اتخاذ الإجراءات الضرورية لمواجهة اسباب الغلاء والتضخم ومن بينها عدم تغيير سعر الصرف او فك الارتباط مع الدولار ثم نضطر للأخذ بها بعد تفاقم الأوضاع معتبرا ان قراراتنا الاقتصادية يعتريها للأسف قدر كبير من البطء والتردد ويقارن ذلك بما يحدث في البلدان المجاورة التي لديها سرعة وحسم في اتخاذ القرارات الاقتصادية لمواجهة الغلاء كما فعلت دبي في الغاء الضرائب على الاسمنت والحديد وكذلك قرارها منع رفع ايجارات العقود ويؤكد الذكير انه مع ان الوقت متأخر لاتخاذ قرار تغيير سعر الريال مقابل الدولار الا انه من الافضل ان يتم الان بدلا من ان نضطر اليه لاحقا. وان ذلك سيسهم حقا في تخفيف ضغوط ارتفاع أسعار الواردات ، وفيما يشبه الرد على من لايرون ذلك يقول : الذين يدافعون عن بقاء سعر الصرف كما هو ويرون فيه مصلحة، فإنني اسألهم إن كان الأمر كذلك لماذا لا نعظم من قوة هذه المصلحة بجعل الدولار يساوي أربعة ريالات، بدلا من 3.75ريال.
    ومن جهته قال المحلل المالي والخبير الاقتصادي الدكتور عبدالوهاب أبو داهش ان الوقت الراهن يحتم على المملكة رفع قيمة الريال مقابل الدولار والعودة الى ماكان عليه سعر الصرف في عام 1986وهو 3.65ريالات للدولار الواحد معتبرا ان فك الارتباط حاليا يعد امرا صعبا ، ومؤكدا ان مايحدث في الوقت الراهم هو العكس تماما لماحدث في
    1986.واضاف ابو داهش ان الخسارة التي ستحدث جراء تغيير سعر الصرف للحكومة هي خسارة غير حقيقية ولكن القوة الشرائية للحكومة نفسها وللافراد من المواطنين والمقيمين سوف تزداد وبالتالي يزداد الاقتصاد الحقيقي قوة وتنخفض القيمة المالية للعقود الحكومية بالمبالغ المالية وكذلك تنخفض المصاريف الحكومية تبعا لذلك مع ازدياد القوة الشرائية للريال ونستطيع تخفيف آثار التضخم في المديين المتوسط والبعيد مع حدوث بعض السلبيات البسيطة في المدى القصير يتم تجاوزها بسهولة وخاصة بعد انخفاض المخزونات في القطاع الخاص والمقومة بالدولار القديم ومن ثم يبدأ الاقتصاد في التكيف مع القيمة الجديدة وتنخفض قيمة الواردات المقومة بالدولار وتصبح القوة الشرائية افضل ، ، إذ انه سيساعد على زيادة القوة الشرائية للأفراد والشركات، ويخفض فاتورة الواردات بشكل ملحوظ، خلاف ذلك سيكون له تأثير طفيف للغاية على الصادرات، خاصة وأن غالبية الصادرات السعودية عادة ما يتم تصديرها بأسعار أقل من الأسعار الدولية، وبالتالي فإن سعر الصرف ليس عاملا مهما في تحفيزها، كما يجب العمل على تنويع سلة العملات الصعبة، وتكوين احتياطات من اليورو والين والجنيه الإسترليني لمقابلة أي تغيرات نقدية عالمية في المستقبل مشيرا الى ان ماسوف يتأثر فقط هي الاستثمارات الخارجية وسيكون تأثرها اسميا وليس فعليا معتبرا ان هناك قلة لازالت تدافع عن الابقاء على السياسة الحالية لاتملك حججا قوية تسندها مقابل مصلحة المواطنين الذين يواجهون زيادة معدلات التضخم الامر الذي اضعف القوة الشرائية بشكل عام. لاسيما أن سعر صرف الدولار يعكس وضع الاقتصاد الأمريكي المتراجع بينما الوضع في المملكة مختلف تماما، حيث يشهد اقتصادنا نموا كبيرا ، مع تحسن واضح في الاحتياطيات الأجنبية.

  5. #15

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    دبي (رويترز) - أظهر مسح أجراه بنك ساب أن ارتفاع معدل التضخم وأسعار العقارات له أثر سلبي على الشركات في السعودية حيث اقترب التضخم من عشرة في المئة في مارس اذار الماضي مسجلا أعلى مستوى منذ 30 عاما.
    وتوصل المسح الى أن 61 في المئة من المديرين التنفيذيين يشعرون بالقلق ازاء التضخم وقال 56 في المئة ان ارتفاع كلفة العقارات سيضر بنشاطهم. ونشرت مساء الاحد نتائج المسح الذي شمل 729 مديرا تنفيذيا وأجراه الشهر الماضي بنك ساب الذي يملك بنك اتش.اس.بي.سي حصة فيه.
    وارتفع التضخم في المملكة للشهر العاشر على التوالي الشهر الماضي ليسجل 9.6 في المئة مع ارتفاع تكاليف الاسكان بنسبة 15.8 في المئة وكلفة الغذاء والمشروبات بنسبة 14.2 في المئة. ونشرت هذه الارقام - التي تعد الاعلى منذ طفرة النفط في السبعينات - يوم الأحد.
    وقال البنك ان التضخم سيكون له أثر سلبي على معنويات الشركات في الربعين التاليين. ويقدر البنك ان التضخم في السعودية سيبلغ 7.9 في المئة في المتوسط هذا العام. وبلغ معدل التضخم العام الماضي 4.1 في المئة.
    وأضاف البنك أن الارتفاع المستمر والحاد في أسعار العقارات له أثره السلبي على ثقة الشركات.
    وحاولت السعودية التي تربط عملتها الريال بالدولار التخفيف من أثر ارتفاع الاسعار على سكانها البالغ عددهم 25 مليون نسمة من خلال دعم مادي وخفض رسوم الاستيراد على سلع غذائية مختلفة وتشديد القيود على القروض المصرفية.
    وقال البنك انه رغم أن الدعم المعلن سيكون له أثر من حيث حماية الدخل خلال فترة ارتفاع التضخم فان الاسعار ستواصل ارتفاعها بصفة عامة.
    وقال 77 في المئة من المشاركين في الاستطلاع انهم لا يتوقعون أن ترفع السعودية قيمة عملتها في الربعين التاليين.
    ومن العوامل التي ساهمت في ارتفاع التضخم في المملكة الهبوط الشديد الذي سجله الدولار أمام اليورو الاوروبي وسلة من العملات الرئيسية.
    لكن المسؤولين في السعودية قالوا مرارا انهم سيلتزمون بربط الدولار الى أن تطرح دول الخليج عملة موحدة في الموعد المتفق عليه في عام 2010 .
    وقال نحو ثلثي المديرين المشاركين في المسح انهم يتوقعون أن تظل أسعار النفط أعلى من 100 دولار للبرميل في الربعين التاليين. وكانت أسعار النفط سجلت مستوى قياسيا يوم الاثنين الماضي قرب 120 دولارا للبرميل.

  6. #16

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت وهو حي لا يموت بيده الخير وهو على كل شيء قدير

    اللهم أني أصبحت أشهدك وأشهد حملة عرشك وملائكتك وجميع خلقك أنك أنت الله لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك وأن محمدا عبدك ورسولك

    الحمد لله الذي عافاني مما ابتلى به كثيراً ممن خلق، وفضلني تفضيلاً

    اللهم ما أصبح بي من نعمه أو بأحد من خلقك فمنك وحدك لا شريك لك، فلك الحمد ولك الشكـر.

    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

    اللهم أجعل أول هذا اليوم صلاحا وأوسطه فلاحا وأخره نجاحا وعتق من النـــــــــــــار .

    اللهم عافني في بدني اللهم عافني في سمعي اللهم عافني في بصري لا إله إلا أنت , اللهم أني أعوذ بك من الكفر ومن الفقر وأعوذ بك من عذاب القبر لا إله إلا أنت

    حسبي الله عليه توكلت وهو رب العرش العظيم لا إله إلا هو

    اللهم إني أسألك خير هذا اليوم فتحه ونصره ونوره وبركته وهداه , وأعوذ بك من شر ما فيه وشر ما بعده

    أصبحنا على فترة الإسلام وعلى كلمة الإخلاص وعلى دين نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى ملة أبينا إبراهيم حنيفا مسلما وما كان من المشركين .

    اللهم إن أصبت فمن ربي وإن أخطأت فمن جهلي والشيطان .


    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين . . .


    الســــــــــــــــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  7. #17

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    الدعم والمقاومة للمؤشر العام

    واسهم يجب متابعهتا
    الإتصالات -الإحساء - صافولا - الزامل
    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	S&R.jpg‏
المشاهدات:	141
الحجـــم:	59.2 كيلوبايت
الرقم:	47063  

  8. #18

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    السوق اففتح على فجوة أتمنى ان تكون فجوة منهكة لنبدا الإرتداد إن شاء الله وخاصة ان هذا الهبوط ليس له تبرير مقنع

  9. #19

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    أهم نقطة دعم 9666

  10. #20

    افتراضي رد: متابعه ليوم الاثنين 28/7/2008 (واذا غلا شئ علي تركته )

    دعوة لمتابعه ومراقبة جبل عمر وعلى ايش ينوي وما اسباب هبوطه للنسبة الدنيا يوم أمس

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. متابعه خبراء المال ليوم الاثنين 26/5/2008م ( ماهو الشئ الذي يشبه نصف وجه القمر )
    بواسطة فايز الحمراني في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 132
    آخر مشاركة: 26-05-2008, 03:17 PM
  2. متابعه خبراء المال ليوم الثلاثاء20/5/2008(تاج قيصر .لا يحميه من الصداع )
    بواسطة فايز الحمراني في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 81
    آخر مشاركة: 20-05-2008, 03:37 PM
  3. متابعه خيراء المال ليوم الاثنين 19/5/2008م ( وان تنصروا الله ينصركم )
    بواسطة فايز الحمراني في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 102
    آخر مشاركة: 19-05-2008, 04:19 PM
  4. متابعه ليوم الثلاثاء 29/4/2008 ( تريث عن مزاحمه الرؤساء في صلاحياتهم )
    بواسطة فايز الحمراني في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 104
    آخر مشاركة: 29-04-2008, 03:35 PM
  5. متابعة يوم الاربعاء 13-2-2008 ( واذا كانت النفوس كبارا تعبت في مرادها الاجسام )
    بواسطة د.صديق البلوشي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 162
    آخر مشاركة: 13-02-2008, 03:42 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا