البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 8 الأولىالأولى 12345678 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 74

الموضوع: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

  1. #11

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حنفي مشاهدة المشاركة
    فى انتظارك يا استاذ
    جارى اعدد باقى الدروس استاذى الكريم
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سليم مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله تبارك الله


    متابعينك بعون الله




    ودي وتقديري
    جزاكم الله خيرا أخى ابو سليم و يشرفنى متابعتك لى

  2. #12

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    أيها الأخوة الكرام الأعزاء نتابع معكم دروس التحليل الأساسى حيث بدأنا فى الدرس السابق باعطاء مقدمة عامة عن سوق العملات و كذلك بمقدمة عن التحليل الأساسى و جديربالذكر ان هناك ثلاث انواع من التحليل حيث لدينا التحليل الفنى و التحليل الأساسى و التحليل النفسى فى هذا الدرس سنتناول بمشيئة الله مقارنة قصيرة بين التحليل الفنى و التحليل الأساسى .

    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

    و فى ظنى أن كلا من التحليل الفنى و التحليل الأساسى لا يستغنى عنهما و انهما كجناحى الطائر لكل متاجر ناجح فلابد من الاستفادة من المزايا التى توجد فى كل منهما و فيما يلى جدول يوضح الفرق بين التحليل الفنى و التحليل الأساسى :
    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

  3. #13

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    إخوانى الكرام نتابع معكم الدروس التعليمية فى التحليل الأساسى حيث سنتناول فى هذه الدرس القاء بعض الضوء على البنوك المركزية و محاولة التعرف عليها و على الدور التى تقوم به و تاثير ذلك على حركة العملة فاليكم هذا البحث و هو بعنوان السياسة المالية للبنوك المركزية لأحد الكتاب ساذكر لكم اسه لاحقا.

    السياسة المالية للبنوك المركزية

    إن البنك المركزي أو المصرف الإحتياطي أو السلطة المالية هو كيان مسؤول عن السياسة المالية لدولته أو لمجموعة من الدول الأعضاء، و أقوى و أشهر البنوك المركزية في العالم تضم البنك المركزي الأوروبي في الإتحاد الأوروبي و المصرف الإحتياطي الفدرالي في الولايات المتحدة الأمريكية، و مسؤوليته الرئيسية هي الحفاظ على مستوى معين من التضخم و البطالة بشكل يسمح بالنمو الإقتصادي. و من مهام البنك المركزي أيضاً الحفاظ على استقرار العملة الوطنية و مصادر المال، و هناك المزيد من المسؤوليات الأكثر حيوية تشمل التحكم بأسعار فائدة القروض المدعومة، و القيام بدور المقرض كملجأ أخير للقطاع البنكي خلال الأزمات المالية (البنوك الخاصة عادةً ما تكون مكملة للنظام المالي الوطني).
    و يرأس البنك المركزي عادةً مدير يحمل أحد الألقاب التالية: الرئيس أو الرئيس التنفيذي أو مدير إداري و هي على التوالي الألقاب لمدراء البنك المركزي الأوروبي و السلطة المالية لهونغ كونغ و السلطة المالية السنغافورية.
    و في معظم الدول فإن البنك المركزي يعد ولاية لها أدنى درجة من الحكم الذاتي و التي تخول الحكومة التدخل في السياسة المالية, و "البنك المركزي المستقل" هو ذلك الذي يعمل تحت القوانين الموضوعة لتمنع التدخل السياسي، و من الأمثلة على ذلك المصرف الإحتياطي الفدرالي الأمريكي و بنك إنجلترا (منذ 1997) و بنك كندا و المصرف الإحتياطي الأسترالي و بنك الجمهورية الكولومبية و البنك المركزي الأوروبي.
    و كما ذكر آنفاً فإن أهم المسؤوليات هي وضع السياسة المالية، و لتحقيق النمو و الإزدهار الإقتصادي فإن البنوك المركزية تستخدم أدوات السياسة المالية التالية.
    1. أسعار الفائدة – إلى حد بعيد فإن أكثر القوى وضوحاً للعديد من البنوك المركزية المعاصرة هو التأثير على أسعار الفائدة في السوق، و على عكس ما يعتقد العامة فإنها نادراً ما "تثبت" الأسعار عند رقم معين، و الآلية لتحريك السوق نحو "السعر الهدف" (بغض النظر عن السعر المحدد) هي بشكل عام إقراض المال أو إقتراض المال بميالغ غير محدودة نظرياً حتى يصل سعر السوق المستهدف أقرب ما يمكن إلى السعر الهدف, و يمكن للبنوك المركزية أن تقوم بذلك عن طريق أقراض المال أو اقتراضه لعدد محدود من البنوك أو عن طريق شراء و بيع السندات. و من الجدير بالملاحظة أيضاً هو أن الأسعار المستهدفة هي بشكل عام أسعار قصيرة الأجل. و يعتمد السعر الحقيقي الذي يتعامل به المقرضون و المقترضون في السوق على (إدراك) مخاطر الإئتمان و الإستحقاق و عوامل أخرى. فعلى سبيل المثال يستطيع أحد البنوك المركزية أن يضع بين ليلة و ضحاها سعراً مستهدفاً للإقراض عند 4.5% بينما قد تكون أسعار (الخطر المكافيء) لسندات الخمس سنوات 5% أو 4.75% أو حتى أدنى من السعر قصير الأمد في بعض حالات منحنيات الأرباح المعكوسة. و العديد من البنوك المركزية لديها "عنوان" سعر رئيسي و الذي يسعر "كسعر البنك المركزي", و عملياً فإنه لدى البنوك المركزية أدوات و أسعار أخرى مستخدمة لكن هناك واحد فقط يستهدف و يطبق بدقة.
    و هناك نوعان من أسعار الفائدة التي يمكن للبنوك المركزية أن تضعها:
    أ‌.سعر الإقراض الهامشي – و هو سعر ثابت للمؤسسات لإقتراض المال من البنك المركزي (و يسمى في الولايات المتحدة بسعر الخصم). و يبلغ 5.75 في الولايات المتحدة بينما يبلغ 5.0% في منطقة اليورو.
    ب‌.سعر إعادة التمويل الرئيسي – و هذا هو سعر الفائدة الذي يعلنه البنك المركزي لعامة الشعب, و يعرف أيضاً بسعر العرض الأدنى و يعمل كأرضية للمزايدة لإعادة تمويل القروض (و يسمى في الولايات المتحدة بسعر فائدة الصناديق الفدرالية و يبلغ 5.25% هناك) فيما يبلغ 4.0% في منطقة اليورو.
    جـ. السعر الذي يحصل عليها الأطراف عند الإيداع في البنك المركزي في منطقة اليورو هو 3.0%.
    2. عمليات السوق المفتوح – طريقة للتحكم بمصادر المال و تستطيع البنوك المركزية فعل ذلك عن طريق شراء أو بيع الأوراق المالية و عمليات إعادة الشراء و صفقات تبادل العملات.
    3. متطلبات رأس المال – يطلب من البنوك التجارية أن تبقي على نسبة معينة من الأصول كرأس مال و يحدد هذه النسبة البنك المركزي أو المشرف المصرفي.
    4. المتطلبات الإحتياطية - يطلب من العديد من البنوك أن تبقي على نسبة معينة من إيداعاتها كاحتياطي و هو عادة متطلب قانوني، و حتى لو لم تكن كذلك فالعقل يؤكد أنه على البنوك أن تبقى نسبة من أصولها على شكل إحتياطي نقدي، و من الطبيعي التفكير بالبنوك التجارية على أنهم مستلمون سلبيون للإيداعات من زبائنهم و لعد غايات فإن وجهة النظر هذه تعد سليمة.
    5. متطلبات التبادل – من أجل تحكم أفضل بمصادر المال, قد تطلب بعض البنوك المركزية أن يتم تبادل بعض أو كل إيصالات تبادل العملات (عموماً من الصادرات) بالعملة المحلية. و قد يكون السعر الذي يتم استخدامه لشراء العملة المحلية مبنياً على وضع السوق أو على نحو تحكمي من قبل البنك, و تستخدم هذه الأداة عادةً في الدول ذات العملات الغير قابلة للتحويل أو العملات القابلة جزئياً للتحويل.
    من الواضح أن عمليات البنوك المركزية تؤثر في العملات و أنه من الضروري متابعة الإعلانات و النشرات للبنوك المركزية الكبرى حول العالم.

    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

  4. #14

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    نتابع معكم الدروس التعليمية فى التحليل الأساسى حيث تحدثنا فيما مضى عن بعض المعلومات التى يجب الالمام بها قبل شرح كيفية قراءة الأخبار الاقتصادية حيث اعطينا مقدمة عامة عن سوق العملات ثم اعطينا مقدمة للتحليل الأساسى ثم ذكرنا انواع التحليل فى اسواق المال و العملات و عقدنا مقارنة بين التحليل المالى و الأساسى ثم اوردنا مقالا للتعريف بالبنوك المركزية باعتبارها احد اللاعبين الرئيسيين فى سوق العملات و اليوم سنلقى بعض الضوء على باقى المتعاملين و المؤثرين فى سوق العملات باختصار ثم سنتبع ذلك بمشيئة الله بالقاء بعض الضوء على علم الاقتصاد بفرعيه الكلى و الجزئى .
    اللاعبون الرئيسيون فى سوق العملات
    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

    1 البنوك العالمية :
    ليس خافيا على أحد أن البنوك هي أكبر وأهم اللاعبين في ساحة تجارة العملات العالمية , هم يجرون آلافا من الصفقات اليومية على مدار الساعة ، يتبادلونها بين بعضهم،او مع البروكر أوالمستثمرين العاديين ، عبر ممثليهم الدائمين في هذا المجال . ولا يخفى ايضا ان التأثير الأكبر في تحريك السوق وتحديد وجهته ينحصر في يد كبار البنوك العالمية ، إذ أن صفقاتهم اليومية تبلغ مليارات الدولارات.
    2 البنوك المركزية :
    البنوك المركزية تجري صفقاتها في هذا السوق بتكليف من حكوماتها ، وهي تتحرك في معظم الأحيان للتأثير في مجرى الوجهة التي تتخذها عملاتها الخاصة ، بحسب المصلحة التي تنسجم مع سياساتها المالية ، وتحمي بالتالي مصالحها الاقتصادية .
    3 الصناديق الاستثمارية :
    هي تعود في معظمها إلى مؤسسات استثمارية ، أو صناديق تقاعد ، أو شركات تأمين ، تتدخل في السوق بحسب ما تمليه مصالحها . أشهر هذه الصناديق يسمى " كوانتوم " وهو الصندوق الذي يملكه المستثمر المشهور " جورج سوروس " , وهو الذي كتب تاريخا في هذا المجال ومازال يعتبر من أكبر المستثمرين القادرين على توجيه التأثير في مجرى السوق .
    4 عملاء تجارة العملات :
    مهمة هؤلاء تنحصر في الربط الدائم بين المشترين والبائعين ، بتعبير آخر هم يتحركون مــــن جهة كوسطاء بين مختلف البنوك ، ومن جهة ثانية بين البنوك والمستثمرين العاديين ، ومقابل عملهم هذا تراهم يحتسبون عمولة أو ما يسمى "بروكرج" .

    5 الأشخاص المستقلون :
    هؤلاء هم الاشخاص العاديون الذين يجرون يوميا عمليات تبديل هائلة بين العملات لتمويــــــل رحلاتهم المزمعة ، أو لتأمين الحصول على مرتباتهم ،أو على تقاعدهم ، إلخ.
    واليوم على أثر الثورة التي أدخلتها الإنترنت على عمليات الاتصالات العالمية ، وبعد لانهيارات المتتالية التي شهدتها أسواق الأسهم ،وتحت تأثير الأجواء الضبابية الذي تشهده أســـــــــواق سندات الخزينة العالمية ، يتنامى شيئا فشيئا دور المتعاملين المستقلين الذين يملكون مبالغ مالية متواضعة في عمليات البيع والشراء اليومية السريعة " داي ترايدر ". يتنامى تأثيرهم وينمو عددهم في سوق تبادل العملات الأجنبية ، بحيث إن الكثيرين منهم باتوا يمتهنون هذا العمل ، ويمضون أيامهم أمام أجهزة الكمبيوتر يبيعون ويشترون كل بحسب رؤيته لمجرى أحداث اليوم .





  5. #15

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    الاقصاد الكلى و الاقتصاد الجزئى

    نتواصل معكم فى الدروس التعليمية للتحليل الأساسى حيث سنتناول فى الدرس الحالى و الدروس القادمة بعض الموضوعات المتعلقة بدراسة الاقتصاد بشقيه الكلى و الجزئى .
    حيث تواجه جميع دول العالم مشاكل وتحديات متعددة ذات صبغة اقتصادية. وبالتالي، فمن الأهمية التعرف على طبيعة هذه المشاكل وتفهمها والعمل على تقديم الحلول المناسبة لها. ومن هذه المشاكل نذكر على سبيل المثال:
    البطالة، التضخم، الركود الاقتصادي، الانتعاش الاقتصادي، الفقر، التقدم والتخلف الاقتصادي، التنمية الاقتصادية، النمو الاقتصادي.
    ويعمل علم الاقتصاد، بشكل عام، على محاولة إيجاد الحلول المناسبة لهذه المشاكل من جهة، وكذلك السعي نحو تجنب الوقوع فيها من جهة أخرى.
    من جانب آخر، يقوم علم الاقتصاد بدراسة سلوك المستهلك ومحاولة تفسير قيام المستهلك بعملية إشباع حاجاته ورغباته اللامحدودة. وكذلك دراسة سلوك المنتج وتفسير قيامه بعملية الإنتاج من أجل تحقيق الربح.
    ماهو علم الاقتصاد؟
    علم الاقتصاد هو العلم الذي يتناول موضوع الاختيار من بين البدائل المتوفرة وذلك في إطار الإمكانيات و الموارد المتوفرة في الاقتصاد مثل العمل، الأرض، رأس المال، و المنظم لإنتاج أكبر قدر ممكن من الحاجات و الرغبات الإنسانية. فعلم الاقتصاد هو العلم الذي يدرس كيفية إشباع و تحقيق أكبر قدر ممكن من الحاجات الإنسانية اللامحدودة عن طريق استخدام الموارد الاقتصادية النادرة.
    الاقتصاد الكلي و الاقتصاد الجزئي:
    ينقسم علم الاقتصاد إلى الاقتصاد الجزئي (دراسة سلوك المستهلك والمنتج والسوق) والاقتصاد الكلي (الدخل القومي، التضخم، البطالة، السياسات المالية و النقدية، النمو الاقتصادي) وذلك اعتمادا على موضوع الدراسة.
    ماهي عناصر الإنتاج؟
    وهي العناصر التي يتم استخدامها في العملية الإنتاجية (إنتاج السلع و الخدمات) وتنقسم إلى أربعة عناصر:
    1- العمل Labor
    2- الأرض Land
    3- رأس المال Capital
    4- المنظم Entrepreneur
    الأسئلة الاقتصادية:
    1- ماذا ننتج؟
    2- كيف ننتج؟
    3- لمن ننتج؟
    الندرة، تكلفة الفرصة البديلة، و المشكلة الاقتصادية:
    إن الموارد الاقتصادية متوفرة ولكن بكميات محدودة. فالعمل أو رأس المال أو الأرض أو المنظم (عناصر الإنتاج) متوفرة بكميات لا يمكن من خلالها إشباع كل الرغبات و الحاجات الإنسانية اللامحدودة. إذن فمفهوم الندرة يوضح أننا لن نستطيع إشباع جميع حاجاتنا و رغباتنا الإنسانية اللانهائية.
    إن مشكلة الندرة تقودنا إلى ضرورة القيام بعملية الاختيار من بين البدائل الموجودة (ماذا ننتج؟ كيف ننتج؟ لمن ننتج؟). فعندما نقوم باختيار بديل معين (إنتاج سلع غذائية أكثر على حساب إنتاج سلع كمالية مثلاً) فإننا نقوم بعملية تضحية بوحدات معينة من سلعة (عدم إنتاج سلع كمالية) في سبيل إنتاج وحدات إضافية من السلعة الأخرى (السلع الغذائية).
    إذن, فعلم الاقتصاد يتناول المشكلة الاقتصادية و المتمثلة في ندرة الموارد الاقتصادية، لا محدودية الحاجات و الرغبات الإنسانية، وما يترتب على ذلك من عملية الاختيار من بين البدائل وتكلفة الفرصة البديلة الناجمة من اتخاذ قرار اقتصادي معين على حساب القرارات الأخرى.
    الأنظمة الاقتصادية:
    1- النظام الرأسمالي.
    2- النظام الاشتراكي.
    3- النظام المختلط.
    4- الاقتصاد الإسلامي.

  6. #16
    الصورة الرمزية محمد حنفي

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    ما شاء الله

    متابعينك استاذنا

  7. #17

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    استاذ محمد

    مشكور على المعلومات المفيدة
    تسجيل متابعة لموضوعك المميز

  8. #18

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    :confused2::confused2::confused2:

    بكل صدق صراحه

    موضوع دسم جدا جدااااااا ومنظم

    اهنيك اخي محمد على هذا الموضوع القييم :t_up::t_up:

    تحياتي

  9. #19

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حنفي مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله

    متابعينك استاذنا
    يشرفنى ذلك استاذ محمد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رهام517 مشاهدة المشاركة
    استاذ محمد

    مشكور على المعلومات المفيدة
    تسجيل متابعة لموضوعك المميز
    جزاك الله خيرا اختى رهام

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nader-gaith مشاهدة المشاركة

    بكل صدق صراحه

    موضوع دسم جدا جدااااااا ومنظم


    اهنيك اخي محمد على هذا الموضوع القييم

    تحياتي
    شكرا لك اخى و اسأل الله التوفيق

  10. #20

    افتراضي رد: جولة تعليمية حول التحليل الأساسى

    اخوانى الكرام نتابع معكم باقى الدروس التعليمية التى نحاول فيها القاء بعض الضوء على التحليل الأساسى و كنا فى الدرس السابق بصدد التعريف بعلم الاقتصاد بشقيه الكلى و الجزئى و نواصل معكم الحديث حول هذا الموضوع .

    منحنى إمكانيات الإنتاج
    يوضح منحنى إمكانيات الإنتاج أقصى كمية يمكن إنتاجها في الاقتصاد من السلع و الخدمات باستخدام الموارد الاقتصادية المتاحة و المستوى التقني المتوفر.
    أما الافتراضات المستخدمة فهي:
    1- ثبات كمية الموارد الإنتاجية المستخدمة.
    2- ثبات المستوي التقني.
    3- جميع عناصر الإنتاج موظفة بالكامل.
    4- الاقتصاد ينتج سلعتين فقط.
    توضح النقاط التي تقع علن منحنى إمكانيات الإنتاج أقصى ما يمكن إنتاجه من السلع و الخدمات باستخدام الموارد الاقتصادية المتاحة و التقنية المستخدمة وبالتالي فهي تعتبر نقاط إنتاج مثلى. أما النقاط التي تقع داخل المنحنى فهي نقاط إنتاج غير مثلى حيث يمكن زيادة الإنتاج (زيادة إنتاج سلعة واحدة أو كلا السلعتين) عن طريق إعادة توزيع الموارد الاقتصادية المستخدمة أو دفع الاقتصاد إلى استخدام و توظيف كل طاقاته الاقتصادية الموجودة. أما النقاط الإنتاجية والتي تقع خارج المنحنى فهي نقاط إنتاج غير متاحة في ظل الموارد الاقتصادية المتوفرة و مستوى التقنية المستخدم وتعتبر النقاط الإنتاجية الواقعة خارج المنحنى نقاط إنتاج مرغوبة لأن فيها كميات أكبر من السلع و الخدمات (نقاط مرغوبة لكن غير متاحة). ويمكن الوصول إلى هذه النقاط المرغوبة لكن الغير متاحة عن طريق زيادة استخدام الموارد الاقتصادية أو التطور التقني. هذا، ونتناول موضوع منحنى إمكانيات الإنتاج بمزيد من التفاصيل في الاقتصاد الكلي.
    - ماذا تعرف الان عن المفاهيم التالية؟
    - تكلفة الفرصة البديلة و منحنى إمكانيات الإنتاج.
    - قانون التكلفة المتزايدة و منحنى إمكانيات الإنتاج.
    - النمو الاقتصادي و الانكماش الاقتصادي و منحنى إمكانيات الإنتاج.
    الطلب والعرض
    أولاً: الطلب:
    ويمكن تعريف الطلب (Demand) بأنه مجموع الكميات المختلفة التي يرغب ويستطيع المستهلك بشرائها من السلعة عند الأسعار المختلفة وذلك خلال فترة زمنية محددة. وينص قانون الطلب على:
    بافتراض بقاء الأشياء الأخرى على حالها، فإن العلاقة بين سعر السلعة والكمية المطلوبة منها هي علاقة عكسية، أي إن ارتفاع سعر السلعة سيؤدي إلى انخفاض الكمية المطلوبة منها بينما انخفاض سعر السلعة سيؤدي إلى ارتفاع الكمية المطلوبة منها.
    ويوضح جدول الطلب الكميات التي يرغب ويستطيع المستهلك بشرائها عند الأسعار المختلفة للسلعة في السوق:

    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

    ثانياً: العرض:
    ويمكن تعريف العرض (Supply) بأنه مجموع الكميات المختلفة من السلعة التي يرغب ويستطيع المنتج بعرضها وبيعها عند الأسعار المختلفة وذلك خلال فترة زمنية محددة. وينص قانون العرض على:
    بافتراض بقاء الأشياء الأخرى على حالها، فإن العلاقة بين سعر السلعة والكمية المعروضة منها هي علاقة طردية، أي إن ارتفاع سعر السلعة سيؤدي إلى ارتفاع الكمية المعروضة منها بينما انخفاض سعر السلعة سيؤدي إلى انخفاض الكمية المعروضة منها.
    ويوضح جدول العرض الكميات التي يرغب ويستطيع المنتج ببيعها عند الأسعار المختلفة للسلعة في السوق:
    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال


    ويتم التوصل إلى توازن السوق عن طريق دمج كل من العرض والطلب من السلعة كما يتضح من الجدول التالي:
    جولة تعليمية حول التحليل الأساسى نادي خبراء المال

    الطلب الكلي والعرض الكلي
    ويمكن تعريف الطلب الكلي (Aggregate Demand) بأنه التجميع الأفقي لمنحنيات الطلب الفردية أو عبارة عن إجمالي الإنفاق للمشترين كافة في جميع القطاعات في الاقتصاد.
    ويمكن تعريف العرض الكلي (Aggregate Supply) بأنه التجميع الأفقي لمنحنيات العرض الفردية أو عبارة عن إجمالي الإنتاج لكافة القطاعات في الاقتصاد.
    ويتحقق التوازن عند تساوي (تطابق) الطلب الكلي مع العروض الكلي كما في الرسم السابق .

    مفهوم التدفق ومفهوم الرصيد
    نقوم الآن بالتحدث عن مفهومين أساسيين في الاقتصاد وهما التدفق (Flow) والرصيد (Stock). يُقصد بالتدفق مقدار ما يتم إضافته إلى أصل معين بينما يمثل الرصيد كمية ثابتة خلال فترة زمنية محددة. فعلى سبيل المثال، عندما يقوم شخص بتوفير (100) دينار من راتبه شهرياً، فإن الإضافة الشهرية (100) دينار تعتبر تدفقاً بينما حساب التوفير (مجموع المبالغ التي يتم توفيرها) يعتبر رصيد.
    ويتم استخدام هذين المفهومين عند التحدث عن الاستثمار (Investment) ورصيد رأس المال (Capital Stock) في الاقتصاد .

صفحة 2 من 8 الأولىالأولى 12345678 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ورشة عمل تعليمية حول اساسيات التحليل الموجي
    بواسطة د.صديق البلوشي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 222
    آخر مشاركة: 07-06-2015, 05:10 PM
  2. جولة حول التحليل الأساسى لسوق العملات
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى موسوعة التحليل الفني Technical Analysis Encyclopedia
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 06-09-2007, 10:53 AM
  3. موسوعة تعليمية لكل باحث في التحليل الفني
    بواسطة طيب المسك في المنتدى مكتبة النادي الأقتصادية والمالية Economic & Financial Library
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-11-2006, 01:58 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا