احترافية التداول بالدمج بين موجات اليوت و فنون التحليل الكلاسيكي و الحديثة

إعلانات تجارية اعلن معنا



صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 29

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 5/3/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 5/3/1427هـ

    المؤشر يكسب 584 نقطة وارتفاع 72 شركة
    السوق يتجه الى القياديات ويكسر حاجز 17200 بسيولة تتجاوز 21ملياراً



    تحليل: علي الدويحي
    اغلق سوق الأسهم المحلية تعاملاته أمس (الاحد) مرتفعا بمقدار نقطة اوبمايعادل 3،51 % ليقف عند مستوى 17.216 نقطة وبحجم سيولة تجاوزت 21 نحو مليار ريال وبكمية تداول تجاوزت 151مليون سهم وهو يعتبر اغلاقاً اكثر من جيد ويتطلب استمراره فوقها اليوم خاصة وان حجم السيولة مطمئن مما يعني ان الثقة بدأت تعود الى السوق من قبل المتعاملين.
    كذلك صناديق الأسهم البنكية التي يبدو انها اعادت تمركزها في السوق وقد انهى السوق تعاملات الجلسة الصباحية مرتفعا بمقدار 176.32 نقطة بعد ان استهل تداوله اليومي متراجعا الى مستوى 16416 نقطة بهدف اختبار نقاط الدعم السابقة
    السوق بشكل عام يبحث عن شركات المحفزات والعوائد وكان من الواضح تزايد دخول السيولة في نهاية الفترة الصباحية امس، وجاءت موزعة بين القطاعات بشكل شبه متساو ونتوقع ان يواصل القطاع المصرفي عطاءه خلال اليومين القادمين، وهذا ليس معناه ان السوق استقر 100% فمازال يحتاج إلى مزيد من الحرص والحذربتوفيرجزء من السيولة والدخول كمضاربة فترة واحدة وذلك حتى تنتهي الشركات الصغيرة من مواصلة إغلاقها السلبي ونتوقع ان تشهد قطاعات الزراعة والخدمات والتأمين عملية جني أر باح سريعة في نفس الفتره.
    يدخل السوق اليوم تعاملاته وامامه نقطة مقاومة عنيفة نوعا ما عند مستوى 17260 نقطة نتوقع ان يشهد عملية جني ارباح وعلى قطاعات معينة سبق ومازال احتمال تراجعه الى حاجز 16800 وارد وهو اجراء اذا حدث من مصلحة السوق ولايمكن التأكد من قوة حاجز 17200 نقطة حتى يتم الاغلاق فوقها لمدة ثلاثة ايام متتالية وبحجم سيولة مرتفع او على الاقل مقارب من حجم سيولة امس علما ان حاجز 18500 نقطة هو الآمن اضافة الى ان المنطقة الواقعة بين 17450 و17600 هي منطقة جني ارباح صحية ونرى ان مراقبة السيولة في الفترة القادمة مهم جداً، فلذلك اكرر اهمية عدم الاندفاع وان يكون الدخول بشكل تدريجي.
    في الجلسة المسائية استهل السوق تعاملاته مواصلا ارتفاعه حيث استطاع ان يكسر حاجز 17 الف نقطة وكان السوق عبارة عن مضاربة بحتة حيث يشهد المؤشر العام ارتخاء عندما يقترب من حاجز17150 حيث كان السوق يجني ارباحه وهذا حدث مرتين في الساعة الاولى مما يعني ان هذ الحاجز سوف يكون علامة بارزة امام المستثمرين، سواء كان نقطة دعم او مقاومة وقد عجزت كل من الكهرباء والراجحي من كسره فيما كان موقف سابك سلبيا اتجاه المؤشر حيث تم كسره عن طريق الاتصالات فلذلك لايعول عليها كثيراً،
    فيما يتعلق باخبار الشركات دعا مجلس إدارة طيبة المساهمين لحضور اجتماع الجمعية العمومية العادية السابعة عشرة المقرر انعقاده يوم السبت 10/3/1427هـ الموافق 8/4/2006م في المقر الرئيسي لطيبة بالمدينة المنورة وذلك للنظـــر في-الموافقة على ما ورد بتقرير مجلس الإدارة والتصديق على الميزانية العمومية وحساب الأرباح والخسائر إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن إدارتهم خلال الفترة المالية المنتهية في 31/12/2005م والموافقة على اقتراح مجلس الإدارة بشأن صرف الأرباح بواقع (6) ستة ريالات للسهم الواحد يتم صرفها خلال شهر من تاريخ انعقاد الجمعية لمساهمي طيبة المسجلين بسجلاتها كما في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية . -الموافقة على اختيار مراقب الحسابات من بين المرشحين من قبل لجنة المراجعة لمراجعة القوائم المالية للعام المالي 2006م والبيانات المالية الربع سنوية وتحديد أتعابه.
    كما اوضح خالد بن صالح الشثري، رئيس مجلس إدارة شركة جازان للتنمية (جازادكو) بأن الشركة حققت أرباحاً بلغت 82.973.472 ريالاً في الربع الأول من العام المالي 2006م متخطية بذلك صافي أرباح العام المالي 2005م والبالغة 68.385.068 ريالاً بمبلغ 14.588.404 ريالات وذلك ما يعادل نسبة 21% وأرباح الربع الأول من عام 2005م والبالغة 6.856.004 ريال بنسبة 1110% ومحققة عائداً على السهم 16.6 ريالاً (قبل التجزئة) مقابل 1.4 ريال لنفس الفترة من عام 2005م. وكما بلغت صافي حقوق المساهمين مبلغ 804.380.751 ريالاً في مقابل مبلغ 275.113.710 ريالات في 31/03/2005م محققة بذلك قيمة دفترية للسهم 80.4 ريالاً (قبل التجزئة) في مقابل 55 ريالاً في 31/3/2005م.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    كميات التداول ارتفعت بنسبة 77٪ وقيمة التعاملات تتجاوز 21,3 مليار ريال
    سوق الأسهم تسترد عافيتها بصورة تدريجية والمتعاملون يركزون على المحفزات مع ابتعاد شبح الخوف


    كتب - خالد العويد:
    بدأت سوق الأسهم فعلياً في استرداد عافيتها الطبيعية، حيث أعطت القرارات الأخيرة السوق نفساً لاستعادة توازنها بشكل منتظم في الوقت الذي بدأت فيه السوق في التركيز على محفزات الشركات من توزيعات للأرباح إضافة إلى نتائج الربع الأول التي بدأ السوق في استقبالها.
    ونجحت الكثير من الشركات في السير في رحلتها التعويضية وتمكنت الكثير من بعض الأسهم من تعويض جزء كبير من قيمتها السوقية المفقودة من جراء هبوط الماضي ساعدها على ذلك تجزئة القيم السوقية للعديد من القطاعات حيث بدا فعلياً أن السوق ستستفيد بشكل جيد من عملية التجزئة إلى عشرة ريالات وأن الأمر يسير في صالحها.
    وبدأت كميات التداول في الارتفاع بشكل كبير وهو أمر يشير إلى بداية ابتعاد شبح الخوف عن المتداولين ودخولهم في تعاملات السوق فقد ارتفعت كميات التداول بنحو 65,6 مليون سهم بنسبة ارتفاع بلغت 77٪ مقارنة باليوم السابق والذي كان عبارة عن عملية جس نبض للسوق لمعرفة كيف ستستقبل موضوع التجزئة في حين قفزت كميات الأموال المدارة في السوق بنسبة 40٪ أي ما يعادل ستة مليارات ريال وصولا إلى 21,3 مليار ريال.
    وسجل المؤشر ارتفاعاً قوياً تمكن معه من عبور مستوى ال 17 ألف نقطة والإغلاق فوقه، حيث زاد بنسبة 3,51٪ بواقع 584 نقطة وصولاً إلى 17216 نقطة علماً أن أكثر الدعم جاء من القطاع الكهربائي وقطاع الاتصالات في الوقت الذي انحسر فيه تأثير القطاع الصناعي الذي لم يرتفع إلا بنسبة 2,75 بسبب تثاقل حركة سهم عملاق الصناعة السعودية شركة سابك.
    وارتفعت عدة شركات بنسبة 10٪ وبلغ عددها 30 شركة في الوقت الذي لم يتراجع فيه سوى سبع شركات في مقدمتها الغذائية وثمار والباحة. وبالنسبة لحركة السيولة فقد استحوذ عليها القطاع الصناعي بواقع 7,4 مليارات ريال تمثل نسبة 35٪ من السيولة داخل السوق في حين تصدر قطاع الخدمات بسبب تجزئة أسهمه على غالبية كميات التداول في السوق بواقع 88 مليون سهم تمثل نسبة 58٪ من إجمالي الأسهم المتداولة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    التجزئة وعودة نسبة التذبذب تدعمان الثقة بسوق الاسهم

    د. عابد العبدلي
    جاءت القرارات الأخيرة لمجلس الوزراء الموقر بتحديد القيمة الاسمية للاسهم بعشرة ريالات وما يتبعها من تجزئة الاسهم واعادة نسبة التذبذب اليومي الى 10 % لتحمل في طياتها محفزات قوية ابتداء من إنشاء مصرف الانماء الذي سيمتلك المواطنون 70 % منه .
    كذلك حملت المحفزات ما تلا ذلك من بعض التغيرات في سوق الأسهم وقبل ذلك الاهتمام الكبير من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله لتضع حدا قاطعا لمسلسل الترنح الذي أصاب سوق الأسهم، وكبد الملايين خصوصا صغار المستثمرين خسائر فادحة. هذه القرارات غير العادية لا تأتي إلا من رجل غير عادي، هذا هو رجل الإنسانية كلمة ومعنى، وقد فعل ما لم يفعله الآخرون، لأننا لم نسمع قط في أي بلد أن أحدا من القادة أو المسئولين فعل مثل ما فعله هذا الرجل لينقذ مواطنيه ويحفظ لهم أموالهم وثرواتهم، رغم أن ما حدث هو في إطار السوق الحر والمفتوح وان كل متداول ومستثمر مسئول بالكامل عن قراراته وتصرفاته. إلا أن محبة هذا الرجل لمواطنيه تجاوزت كل القوانين الاقتصادية.
    وهذه القرارات لاشك أنها جاءت في وقتها وبعد أن استنفد السوق كل مثبطاته وسلبياته، وكان لها دور كبير في استعادة الثقة في السوق، وقد لاحظنا ارتدادا قويا شمل كل القطاعات بما فيها تلك الشركات التي كان يتخوف المتداولون من الدخول فيها. واعتقد أن السوق مقبل على انتعاش طويل المدى نظرا لقوة المحفزات الايجابية مثل تجزئة القيمة الاسمية للأسهم والتي يتوقع أن تلعب دورا رئيسا في خلق منطقة أو مدى توازن للعرض والطلب وهذا ما كان يفقده السوق سابقا، لان تجزئة الأسهم سوف تضاعف حجم المعروض من الأسهم إلى خمسة أضعاف لمواجهة السيولة الكبيرة القادمة.
    ولكن حتى نتعلم مما حدث ولكي نحافظ على ما بذل فيه، فلابد للمتداولين أن يعيدوا استراتيجية دخولهم في الأسهم وان يتبنوا الاستثمار متوسط وبعيد المدى، وان تكون هناك قراءة مسبقة لواقع وأداء الشركات المراد الاستثمار فيها. وعلينا ان نفهم الدرس جيدا بان الدخول في المضاربات العشوائية معناها مخاطرة قاتلة!! وما حدث خير شاهد!!.
    وعلى هيئة سوق المال أيضا أن تكون أكثر ملاحظة لأي عمليات مضاربة هدفها التظليل وإيقاع صغار المساهمين في الفخ.


    * أستاذ بقسم الاقتصاد الإسلامي – جامعة أم القرى

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    عدم استقرار المؤشر يدعو المستثمرين للتريث
    عمليات شراء لتعزيز المحافظ الاستثمارية قبل تجزئة البنوك والاتصالات

    محمد العبدالله (الدمام)
    حالة التذبذب وعدم الاستقرار التي تعيشها سوق الاسهم المحلية.. فرضت وجودها على حالة الترقب والحذر التي تنتاب الكثير من المستثمرين في الوقت الراهن، خصوصا وان تجزئة الاسهم التي بدأت بشكل رسمي في مطلع الاسبوع الحالي، لم تسهم بشكل كبير في اعادة الثقة مجددا للمؤشر اذ مايزال المؤشر يتخبط بين الصعود والهبوط.
    وقالت مصادر مصرفية بالمنطقة الشرقية، ان تواضع اعداد المستثمرين في صالات التداول تمثل مؤشرا حقيقيا على حالة الترقب والحذر، التي تسيطر على تفكير وقرارات الاستثمار للكثير من المستثمرين ولاسيما الصغار منهم، خصوصا وان عودة السوق لعافيته بشكل واضح تتطلب بعض الوقت، الامر الذي يجعل الكثير من المستثمرين يتحفظ على العودة بقوة الى السوق، حتى تتضح الصورة بشكل اكثر، خصوصا وان ضبابية السوق ماتزال سيدة الموقف حتى الوقت الراهن.
    واكدت المصادر ان العديد من صالات التدال ما تزال تعيش حالة من الهجران والعزوف، اذ لم تستطع سوق الاسهم بالرغم من عودة اللون الاخضر على الكثير من القطاعات.. لم تستطع اقناع المستثمرين بضرورة العودة لصالات التداول لمزاولة الاستثمار مجددا، حيث ما تزال الكثير من الصالات تعمل بنحو 30% من طاقتها الاستيعابية، الامر الذي يمثل حالة القلق والتخوف من عودة نزيف المؤشر مرة اخرى.
    ويرى المحللون الفنيون ان التحول الايجابي الذي شهدته الجلسة الصباحية ليوم أمس الاحد لا يعطي دلالة على استعادة المؤشر لثقة المستثمرين بصورة كبيرة، بقدر ما تمثل محاولة البعض استباق المرحلة الثانية لعملية التجزئة للسوق، عبر تعزيز المحافظ الاستثمارية باكبر عدد من الاسهم وكذلك السعي نحو رفع قيمة القطاعات المدرجة في المرحلة الثانية للتجزئة التي ستشمل قطاعي البنوك والاتصالات مشيرين الى ان اغلاق المؤشر العام عند 16808 نقاط بارتفاع 167 نقطة بعد يوم دام سيطر اللون الاحمر على مختلف القطاعات المدرجة بالسوق لا يعدو عن اقبال شديد على الشركات الصناعية والتي ينتظر دخولها حيز التجزئة اعتبارا من السبت بعد القادم، وبالتالي فان عملية الشراء الحالية تهدف الى تعزيز المحافظ الاستثمارية لاسهم تلك الشركات من جانب ومن جانب آخر، فان هذه الموجة الواسعة من طلبات الشراء على هذا القطاع خطوة استباقية للحصول على اسعار مرتفعة قبل اقدام هيئة السوق على تجزئة كافة الشركات المدرجة تحت قطاع الصناعة.
    وذكروا، ان ترقب القوائم المالية لبعض الشركات القيادية للربع الاول من العام الجاري، ستقود بدورها عمليات المضاربة على تلك الشركات خلال الايام القادمة خصوصا وان المؤشرات الحالية توحي باداء ايجابي للعديد من الشركات المدرجة في السوق وبالتالي فان اسعار قطاعات البنوك والصناعة والاتصالات، سترفع في الايام القادمة على خلفية التوقعات بتحقيقها ارباحا كبيرة خلال الربع الاول من العام الجاري.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    توقعات بتعويض الخسائر وارتفاع نفسيات المتعاملين في الصالات مع عودة «الأخضر»

    حسن باسويد (جدة)
    بدت نفسيات المتداولين في صالات تداول الاسهم المحلية مرتفعة صباح أمس مع عودة اللون الاخضر لشاشات التداول وان كان اغلب المتواجدين في الصالات يرون ان استقرار السوق لن يتم بشكل فعلي الا بعد اكتمال تجزئة كافة اسهم قطاعات السوق بنهاية الشهر الجاري.
    المتداول عطية الله طويهر الجهني (مدرس متقاعد) قال: لقد بدأت في ارتياد صالات التداول قبل عام ونصف العام وقد تعرضت للخسائر في الفترة الماضية لكنني بدأت استرجع ما فقدته منذ منتصف الاسبوع الماضي.
    وتابع الجهني ان القرارات الحكيمة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يحفظه الله بتجزئة الاسهم والعودة الى نسبة 10 في المائة لتذبذب الاسعار يوميا صعودا وهبوطا ستساهم في دعم السوق.
    من جهته قال سعد الله عزيز الغامدي (موظف متقاعد بارامكو السعودية ويستثمر في سوق الاسهم) ان السوق ما تزال غير مستقرة وان كان التحسن قد بدأ يعرف طريقه لها بعد القرارات الحكيمة بتجزئة الاسهم وعودة نسبة التذبذب الى 10 في المائة.
    وتحدث علي باشماخ (رجل أعمال) فقال انا اتداول في الاسهم منذ 17 عاما ولم يحدث ان تعرض السوق لهزة مثل التي تعرض لها في الفترة الأخيرة.واضاف نحن متفائلون بان السوق سيكون أكثر استقرارا في الفترة المقبلة ودخول المقيمين سيكون له دافع واثر ايجابي جيد جدا.
    ويتفق معه رجل الأعمال سالم بابطين في ان اعداد المستثمرين في السوق في ازدياد بعد تجزئة الأسهم وعودة الاستقرار والطمأنينة للنفوس.
    وأخيرا قال محمد عبدالله هزازي (مستثمر) ان السوق بدأ يستجيب للقرارات الأخيرة ويتوقع استعادة الخسائر التي نزفها المؤشر خلال الشهور القادمة بعد اكتمال تجزئة كافة قطاعات السوق.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    حتى يتكامل تأسيس بنك الإنماء.. هناك فرص مرحلية أخرى



    بقلم : عبدالله محمد الحقيل٭
    كان لتوجيه خادم الحرمين الشريفين بإنشاء مصرف الإنماء بالغ الأثر لدى المواطنين واستقبلوه بترحاب شديد وسعادة غامرة لما سيكون له من دور كبير في دعم الاقتصاد الوطني، وإن هذا البنك سيسهم في إذكاء جذوة المنافسة بين البنوك التجارية لتطوير خدماتها وتحسين مستواها والرقي بها إلى المستوى المنشود، كما أن لأمره الكريم بان يكون رأس مال البنك خمسة عشر ملياراً يطرح منها 70 في المائة للاكتتاب العام مزايا اقتصادية مهمة، فهذا دليل على شعور القيادة الحكيمة بأهمية تحسين دخل المواطنين ورفع مستواهم المعيشي وهو نوع من توزيع الثروة بين المواطنين وتعويدهم على الاستثمار والادخار وذلك بتوجيه مدخراتهم واستثمارها بحيث تدر عليهم عائداً سنوياً يساعدهم على التغلب على صعوبات الحياة وظروفها، وأغلب الدول المتقدمة تشجع مواطنيها على الاستثمار طويل الاجل بحيث يستثمرون مدخراتهم في شركات جيدة وذات عائد مجز ويحذرونهم من التداول اليومي إلا للخبراء والمحترفين أو عن طريق شركات وساطة تدير صناديق الاستثمار بطريقة مهنية متوازنة.
    ولكن إذا أخذنا في الاعتبار ضخامة رأس مال هذا المصرف وهو خمسة عشر ملياراً وهو مبلغ كبير بكل المعايير وسيكون أكبر مصرف في المملكة العربية السعودية وفي منطقة الشرق الأوسط بل إن هذا البنك سيكون أكبر من مصرف الراجحي والبنك الهولندي والعربي والاستثمار مجتمعة فإنه سيحتاج إلى بناء إدارة قوية وكوادر بشرية مؤهلة وجهاز مصرفي قادر على استيعاب المستجدات وتوجيهها لخدمة هذا المصرف الجديد، ولاشك أن هذا المصرف سيجد دعماً قوياً لا محدوداً من حكومة خادم الحرمين الشريفين حتى يقف على قدميه ويباشر نشاطاته ويدخل مجال المنافسة مع البنوك التجارية الاخرى، إلا أن هذا البنك سيأخذ وقتا طويلاً قبل أن يبدأ في توزيع الارباح على المساهمين بل إن ذلك قد يستغرق سنين عديدة.
    وإذا كان يؤمل أن يكتتب في هذا البنك الجديد حوالي ثمانية أو تسعة ملايين مواطن وأن الهدف هواستفادتهم من الاكتتاب وتحقيق الارباح السنوية التي سيجنونها وسيلة لتحسين مدخراتهم وزيادة دخلهم بل واستثمارها في شركات اخرى فإنني أخشى أن يمضي وقت ليس بالقصير قبل أن يبدأ هذا المصرف في توزيع أرباح سنوية وهذا ولا شك ليس ما تهدف إليه حكومة خادم الحرمين الشريفين من إنشاء هذا المصرف ولا يحقق الغاية السامية التي تقصدها من طرحه للاكتتاب للمواطنين بل إن البدء في تحقيق الأرباح ومن ثم توزيعها يخضع لمتغيرات كثيرة وهي في علم الغيب ولا يعلمها إلا الله.
    ولثقتي التامة من حرص خادم الحرمين الشريفين واهتمامه لحماية صغار المستثمرين حيث ظهر ذلك جلياً وواضحاً لكل متابع لما جرى في سوق الأسهم في الأونة الأخيرة، فإنني أرى تأجيل الاكتتاب في هذا البنك حتى اكتمال سنوات تأسيسه واكتمال إدارته وبناء جهازه المصرفي ويطرح بديلاً عنه للاكتتاب البنك الاهلي والذي يملك صندوق الاستثمارات العامة 80 بالمائة من رأس ماله.
    فالبنك الأهلي مكتمل النمو متعدد الفروع يحقق أرباحاً سنوية ولديه إدارة فاعلة ومستقرة وهناك توجه جدي لدى البنك بإخضاع جميع عملياته إلى هيئة الرقابة الشرعية. ومع البدء في تجزئة السهم فان سعر سهم البنك سيكون معقولاً وفي مقدور كل مواطن تملكه. ولاشك في أن ذلك سيخدم شريحة كبيرة من المواطنين ويكون هديتهم من خادم الحرمين الشريفين حيث يبدؤون في استلام أرباحهم السنوية من أول عام للاكتتاب وبدون الدخول في مصير مجهول.
    ثم إن البنك الأهلي بحكم تعدد فروعه وانتشارها في كل مدينة وقرية له ارتباط قوي وعلاقة وثيقة بالمواطنين وغالبيتهم لديه تعامل في الوقت الحاضر أو سبق له التعامل مع هذا البنك.
    وإذا كان البعض يظن أن رأس مال البنك كبير وأن سعره قد يكون مرتفعاً، فإنه يمكن أن يطرح منه للاكتتاب ما يروي عطش المواطنين وتحتفظ الحكومة بالجزء الباقي لتطرحه للاكتتاب بعد فترة اخرى.
    أما إذا كانت وحتى بعد هذه المدة الطويلة من شراء صندوق الاستثمارات العامة للبنك الاهلي لا تزال بعض الإجراءات الروتينية او العقبات التي تحول دون طرحه للاكتتاب العام، فيمكن الاستعاضة عنه بحصة صندوق الاستثمارات العامة في مجموعة سامبا المالية أو بنك الرياض أو حتى شركتي سابك أو الاتصالات السعودية، وإن الأخذ بهذا التوجه مدعاة لاطمئنان المواطنين على مدخراتهم وأنها تحقق لهم عائداً مضموناً وربحا سنوياً يحصلون عليه.
    ثم إن الأموال التي ستجنيها الدولة بعد طرح البنك الأهلي أو غيره للاكتتاب العام سيمتص فائضاً كبيراً من السيولة المتوفرة وتعمل على تحقيق التوازن في السوق المالية، كما أنه يمكن تحويل جزء منها لتكون رأس مال لمصرف الانماء تمهيداً لطرحه للاكتتاب العام إذا بدأ في تحقيق الأرباح، كما أنه يمكن استثمار مازاد على ذلك في مشاريع البنى التحتية مثل مشاريع المياه والكهرباء والسكك الحديدية والمطارات ثم إعادة تخصيصها وطرحها للاكتتاب العام متى ثبتت جدواها وبدأت في تحقيق الأرباح، وهكذا دواليك من أجل إتاحة المزيد من الفرص الاستثمارية للمواطنين مستقبلاً.
    ولا أحد يشك في حرص خادم الحرمين الشريفين على مصلحة المواطنين وتعميم الفائدة لهم، وأرجو أن تكون وجهة النظر هذه محل دراسة وتحليل لأن استثمارات المواطنين وتوجيه مدخراتهم إلى قنوات استثمارية ثبتت جدواها وتحققت ربحيتها هي محط الاهتمام والعناية.
    ٭ رئيس مجلس إدارة بنك ساب

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    التنسيق مع البنوك المعتمدة في المملكة لرد الأموال نقداً
    السعوديون يشكلون 51٪ من مكتتبي دول التعاون في مصرف الريان


    دبي - مكتب «الرياض»:
    أعلن بنك قطر الوطني مدير الاكتتاب العام في اسهم مصرف الريان الاسلامي في قطر، أن قيمة الفوائض المالية الخاصة بالمكتتبين الخليجيين قدرت بنحو 11 مليار ريال قطري، للمكتتبين الخليجيين الذين بلغوا نحو 600 ألف مكتتب.
    وقد حلت المملكة في المرتبة الأولى من حيث عدد المكتتبين إذ شكلوا 51٪ من نسبة إجمالي عدد المكتتبين لدول مجلس التعاون الخليجي، تليها في المرتبة الثانية البحرين بنسبة 14٪، والكويت في المرتبة الثالثة بنسبة 13٪، تلتها سلطنة عمان بنسبة 12٪ واخيرا جاءمواطنو دولة الامارات بنسبة 10٪ .
    هذا وكان قد أكمل يوم أمس بنك قطر الوطني رد كامل الفوائض المالية للخليجيين في اكتتاب مصرف الريان الإسلامي، وذلك من خلال تسليم الشيكات عبر صناديق البريد الخاصة بالمكتتبين، حيث قام قطر الوطني بالتنسيق مع البنوك المعتمدة في المملكة بهدف صرف شيكات المكتتبين بشكل سريع، بحيث تصرف الشيكات لأصحابها نقدا، دون الحاجة لتحويله إلى مقاصة.
    وكان بنك قطر الوطني قد بدأ في صرف الشيكات الخاصة بالفوائض المالية في اكتتاب مصرف الريان القطري في 29 يناير الماضي، من خلال إرسال شيكات إلى العناوين البريدية الخاصة بالمكتتبين، وكلف البنك لجنة خاصة لمتابعة موضوع إرساليات الفائض للمكتتبين القطريين والخليجيين.
    ويتم إرجاع الشيكات عن طريق شيكات ترسل للمكتتب على العنوان البريدي المدون في استمارة الاكتتاب، وتتم الإرسالية بنظام التسجيل، بحيث انه إذا حصلت أي أخطاء في العنوان البريدي فإن إرسالية البريد ترجع إلى بنك قطر الوطني مباشرة.
    هذا ويشار الى أن الاكتتاب في مصرف الريان الاسلامي تجاوز ستة أضعاف الرقم المطلوب بحيث وصل اجمالي المبلغ الذي تم جمعه من المكتتبين القطريين والخليجيين الى 14,2 مليار ريال قطري، وقد وصل اجمالي عدد الطلبات المقدمة من دول مجلس التعاون الخليجي بما فيها قطر إلى نحو 780 ألف طلب من ضمنها الطلبات المقدمة عن طريق الانترنت .
    كما وصلت نسبة التغطية لحصص القطريين الى ما يزيد عن سبعة أضعاف رأس المال المخصص لهم في الاكتتاب والذي بلغ 330 مليون سهم، يتم دفع 50٪ من قيمتها الاسمية 10 ريالات بالاضافة إلي 35 درهما رسوم تأسيس واصدار واكتتاب، بما يعادل 1,7 مليار ريال قطري، كما وصل عدد طلبات المكتتبين القطريين إلى 202 ألف طلب تقريبا . وكان مصرف الريان قد طرح 412,5 مليون سهم من أسهم رأس المال للاكتتاب العام والتي تشكل (55٪) من رأس مال المصرف المصرح به .، حيث يبلغ رأس مال المصرف المصرح به والمصدر 7,5 مليارات ريال قطري موزعة على 750 مليون سهم.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    (من السوق) عشوائية للعشوائي


    خالد العبدالعزيز
    كان أداء السوق مرضيا للغاية في تعاملاتها أمس بالرغم من الخليط من الصعود وحالات جني الارباح التي حدثت في يوم سابق، ومن يقيس هذا الاداء بمنطق وعقل سيجد أنه مؤشر لتصاعد ثقة المستثمرين في السوق وأن تلك الثقة لاتزال في تصاعد.
    وحتى لاتتكرر المشاهد المفزعة في أسابيع مضت، فان المطلوب هو رتم متوازن للسوق لا صاعد كما لايجب ولا دخول في قناة هابطة لاتستحقها السوق، والتوازن هو المطلوب لادائها المستقبلي لأننا افتقدناه في ثلاثة أشهر مضت نصفها اتجهت فيه السوق للتضخم ونصفها الآخر هوت فيه بصورة دراماتيكية.
    والمعلومات الخاطئة التي تستقى أحيانا بسمينها وغثها عادة ما تكون عاملا في وضع توازنات السوق على الرف كما يقال، فاما أن تذهب بالسوق إلى الصعود للاعلى، واما أن تكبدها خسائر كبيرة.
    والصناعة المعلوماتية هي الرافد المهم لأي سوق مالية، وهي غير متوفرة، ومضروبة في الصميم، وهذا النقص لايوفرللمستثمر المناخ الجيد الذي يريده لاتخاذ قرارات صائبة وسليمة ومبنية على مؤشرات صحيحة، كما أن هذا النقص أيضا يدفعه إلى اعتماده على مايظهر من معلومات غير مؤكدة ترتقي إلى الشائعات التي تنتشر سريعا في أوساط المتعاملين سواء عبر قنوات سريعة كالانترنتيه أو الجوال .
    والمستثمر ليس له حيلة هنا عند البيع أوالشراء، اذا ما استخدم تلك القنوات السريعة كأحد مصادره اذا ما افتقد لتلك الصناعة واذا ما كانت علاقاته مع القريبين من صناع القرار غير موجودة، وليس له حيلة أيضا اذا ماتبع الاشاعة كداعم لقراراته الشرائية أو البيعية طالما غابت تلك الصناعة المعلوماتية المهمة.
    والوعي وحده هنا هو بمثابة المرشحات، التي تستطيع فرز ما تم تناقله من هنا أو هناك وستأخذ الجيد وترمي ماهو غير جيد، وان افتقد الوعي سيصعب تقييم مايظهر من معلومات سواء كانت مضلله وذات أهداف واضحة أو غيرها.
    ونسمع بين فينة وأخرى عن حلقات ومنتديات تقام هنا أو هناك، لكنها لم تركز فيه في يوم من الايام على الجانب المعلوماتي وأهميته للمستثمرين، والبحث في ايجاد صناعة معلوماتية تكون رافدا للمستثمر في سوق الاسهم وتساعده في اتخاذ قرارات بناءة وصحيحة. هذا الفقر في ذلك الجانب سيدفع العشوائيين إلى الفقر فعليا، كما حدث في اسابيع مضت، مالم يستطيعوا أن يعتمدوا على أنفسهم في استسقاء المعلومات الصحيحة من مصادرها الصحيحة.. ان وجدت!!!

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    غطرسة البنوك وتغاضي الهيئة!!


    صالح الزيد
    يبدو لي «والله أعلم» ان هيئة السوق المالية تكيل بمكيالين فإذا ما كان المخالف شخصاً عادياً أو مضارباً اتصلت به الصحف فإنها تضرب بيد من حديد وتجلد بعصا غليظة.. وتقفل الحسابات وتوجه الاتهامات!
    أما إذا كانت «البنوك» الخصم والحكم فإنها تُعد أمام الهيئة الجهات المدللة وتغض الطرف عنها! ألا يكفي ان البنوك تقوم بدور الوساطة ولا تنفذ أيا من الاشتراطات التي تلزم من خلالها الهيئة مكاتب وشركات الوساطة الأخذ بها لعل من أبرزها غياب البنوك عن الدور التوعوي بل انها تؤدي الدور المنافس لعملائها بكل اقتدار؟! ولا تبذل أدنى جهد لتوعية العملاء والمستثمرين والدليل غياب المطبوعات والمطويات وابتعاد كبار الاقتصاديين في البنوك عن تحليل قطاعات السوق، وغياب البنوك عن اجراء البحوث على شركات سوق الاسهم وقطاعاته وتصنيف الشركات بهدف التوعية والقضاء. على الاشاعات التي عانى ويعاني منها السوق بشكل فاحش!!
    أيضاً يلاحظ ان البنوك وهي المستفيد الأكبر من السوق لم تقدم أي حلول للقضاء على الاشاعة - والهيئة مع شديد الاسف- مكتوفة الأيدي تراقب ولا تعاقب إلا الصغار!! شخصياً أرى أن عدم الاعلان عن معاقبة البنوك يضعف من شخصية الهيئة التي يجب ان تحافظ على قوتها بين الكبار قبل الصغار؟! لذا اتمنى ان يصار الى اصدار قرار قوي يرغم البنوك بأن تؤدي الادوار المناطة بها في أعمال الوساطة وأن لا تكيل الهيئة بمكيالين وتتناسى ان البنوك تغلق الخدمة عن المتداولين أحياناً وتضيق عليهم وتعرقل تنفيذ أوامرهم حسب التوقيت الذي يرغبونه!!
    بقي أن تعلم الهيئة ان جميع التقارير والاستطلاعات الميدانية، تلتقي عند المعاناة التي يجدها المتداولون من غطرسة البنوك!
    اللهم هل بلغت.. اللهم فاشهد.
    *رئيس القسم الاقتصادي - جريدة الرياض

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    ارتفاع طلبات القروض التمويلية لتعويض خسائر الاسهم

    طلال الردادي (مكة المكرمة)
    ارتفعت نسبة الطلبات على القروض التمويلية في البنوك في العاصمة المقدسة خلال الأسبوع المنصرم وذلك تزامناً مع عودة أسعار الأسهم للارتفاع.
    وقال عدد من مسؤولي الخدمات التمويلية في البنوك إن نسبة القروض سجلت ارتفاعاً ملحوظاً عن معدلات الفترة الماضية وتراوح الطلب اليومي لبعض الفروع بين 30 إلى 40 طلبا للحصول على تمويل جديد وإعادة تمويل.
    وأضاف أن اغلب المتقدمين للقروض من ذوي الدخل المحدود الذين تتراوح مرتباتهم الشهرية بين 5-10 آلاف ريال.
    وقال مستفيدون من القروض التمويلية ان الهدف من الحصول على تمويل جديد هو تعويض خسائر الأسهم وتصحيح تعليقات الأسعار العالية لبعض الشركات والاستفادة من الارتفاع التدريجي لسوق الأسهم خلال الفترة المقبلة وتقليص نسبة الخسائر إضافة إلى الحصول على سيولة مالية جديدة وضخها في سوق الأسهم مع تطبيق قرارات تجزئة أسعار الشركات خلال الشهر الحالي.
    وقال ياسر فطاني انه حصل على قرض جديد بــ 80 الف ريال لتعديل خسائر نحو 200 ألف ريال في عدد من شركات الخدمات والزراعة والاستفادة من عودة بعض الشركات إلى أسعارها المرتفعة مع القرارات الايجابية التي شهدها السوق خلال الأيام الماضية لانه بدون الحصول على قرض يحتاج لفترة طويلة من الزمن حتى يتم تعديل تلك الخسائر.
    أما سامي الحارثي فقال انه بسبب النزول الأخير لسوق الأسهم تعرض لخسارة نحو 70 % من رأس المال الأمر الذي اضطره للحصول على تمويل جديد لتعديل الأسعار العالية والاستفادة من ارتفاع السوق بعد القرارات الايجابية التي اتخذتها القيادة وهيئة سوق المال الأسبوع المنصرم للنجاة من خسائر الأسهم.
    ومن جهته حذر نائب رئيس الغرفة التجارية الصناعية بالعاصمة المقدسة عبد الجليل صالح كعكي من اللجوء للقروض لتعويض خسائر الأسهم في ظل ارتفاع نسبة المخاطر وتذبذب السوق وقلة الخبرة للكثير من المتعاملين الأمر الذي يؤدي إلى العديد من المشاكل الناجمة عن قروض البنوك الشخصية لدى البعض وعجزهم عن السداد نتيجة تراكم الفوائد وانعكاس ذلك على استقرار الفرد وحياته الاجتماعية.
    وقال كعكي إن الحملات الدعائية الضخمة التي تستخدمها البنوك التجارية ساهمت في رفع معدلات القروض بشكل كبير وسيطرتها على نسبة كبيرة من سوق الإقراض للموظفين وجذبهم للاستفادة من طفرة السوق السعودي للأسهم.

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 2/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 29-05-2006, 08:55 AM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 10/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 08-05-2006, 09:20 AM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 12/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 10-04-2006, 09:07 AM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 6/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 06-03-2006, 08:33 AM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الاثنين 21/1/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 20-02-2006, 01:28 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا