البرنامج التأهيلي للحصول على شهاده محلل مالى معتمد دوليا ( CFA )

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 11 من 24 الأولىالأولى ... 23456789101112131415161718192021 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 101 إلى 110 من 240

الموضوع: التحليل اليومى لاسهم المؤشر و المؤثرات الخبرية

  1. #101

    09 رد: التحليل اليومى لاسهم المؤشر و المؤثرات الخبرية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة dr:sozy مشاهدة المشاركة
    ياريت بعد أذن حضرتك تبوصلنا على سهم رمكو وشكرااا وربنا يجازيك خيرررر على كل ما تفعلة


    استذنا الفاضل رمكو كان فى مرحلة تجميع و هو الان ينهى مرحلة تصريف و كن على حذر بشكل عام للسوق

  2. #103

    افتراضي رد: التحليل اليومى لاسهم المؤشر و المؤثرات الخبرية

    اعتذر عن القيام بالتقرير لظروف صحية

  3. #107

    افتراضي رد: التحليل اليومى لاسهم المؤشر و المؤثرات الخبرية

    url=http://www.0zz0.com]التحليل اليومى لاسهم المؤشر و المؤثرات الخبرية نادي خبراء المال[/url]

    سلة من الاخبار السيئة

    1- الحكومة تواجه الأزمة المالية العالمية علي‏3‏ محاور
    في اجتماع لمجلس الوزراء برئاسته أمس‏,‏ صرح الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء بأن الحكومة ستواجه الأزمة المالية العالمية بالتركيز علي ثلاثة محاور رئيسية هي‏:‏ الاستمرار في زيادة الإنفاق العام بشكل ذكي في المجالات كثيفة العمالة‏,‏ وجذب الاستثمارات‏,‏ خاصة من المنطقة العربية‏,‏ واستغلال المدخرات القومية في مشروعات ذات عائد اقتصادي واضح‏.‏ وصرح الدكتور مجدي راضي‏,‏ المتحدث باسم مجلس الوزراء‏,‏ بأن الدكتور عثمان محمد عثمان وزير التنمية الاقتصادية عرض تقريرا عن نتائج مؤشرات الأداء الاقتصادي خلال أشهر أكتوبر ونوفمبر وديسمبر الماضية‏ ‏ أكد فيه انخفاض معدل النمو إلي‏4,1%‏ بسبب انخفاض عائدات قناة السويس والصناعة التحويلية‏,‏ وانكماش حركة الاستثمارات بعد تراجع نصيب القطاع الخاص من الاستثمارات المنفذة‏,‏ وزيادة في الاستثمارات العامة‏ حيث بلغت الاستثمارات المنفذة في الربع الثاني من العام المالي الحالي نحو‏52,5‏ مليار جنيه‏,‏ وعدد الشركات التي تم تأسيسها ثلاثة آلاف‏.‏
    2- تباطؤ نمو الاقتصاد المصري الى 4.1% في الربع الثاني

    جاء نمو الاقتصاد المصري دون توقعات السوق بقليل عند معدل سنوي بلغ 4.1 بالمئة في الربع الثاني من السنة المالية 2008-2009 وذلك مقارنة مع 7.7 بالمئة في الفترة ذاتها قبل عام.
    ووصف مجدي راضي المتحدث باسم مجلس الوزراء تباطؤ النمو بأنه "مخيف" لكنه قال انه خارج نطاق سيطرة الحكومة. وأبلغ رويترز في وقت لاحق أن الحكومة لاتزال " تأمل في تحقيق معدل نمو" قرب الخمسة بالمئة هذا العام. وأضاف أن عائدات قناة السويس زادت 1.4 بالمئة فقط في ربع السنة المالي مقارنة مع 22 بالمئة قبل عام. وتمتد السنة المالية في مصر من يوليو تموز الى يونيو حزيران.
    وقال محمد أبو باشا خبير الاقتصاد لدى بنك الاستثمار المصري المجموعة المالية- هيرميس "قناة السويس مساهم كبير في النمو."
    وأبلغ رويترز أن الاقتصاد نما 7.2 بالمئة في السنة المالية 2007-2008 وأن القناة ساهمت في ذلك بواقع 0.7 نقطة مئوية. وقناة السويس مصدر مهم للعملة الصعبة بالنسبة لمصر الى جانب السياحة وصادرات النفط والغاز وتحويلات المصريين العاملين في الخارج. وقال بيان لمجلس الوزراء ان تراجع عائدات تصدير النفط والغاز الطبيعي بسبب تراجع الاسعار العالمية دفع العجز التجاري لمصر الى الارتفاع 25 في المئة مقارنة مع الربع الاول من السنة المالية الحالية. وأضاف أن المؤشرات الاقتصادية في الربع الثاني تظهر تأثيرا أكبر للازمة المالية العالية على الاقتصاد المصري.
    وقالت ريهام الدسوقي كبيرة الاقتصاديين لدى بنك الاستثمار بلتون فاينانشال انها كانت تتوقع نمو الاقتصاد 4.5 في المئة. ورجح أبو باشا أن يكون تباطؤ الاستهلاك الخاص والسياحة سببا رئيسيا وراء ضعف نمو الاقتصاد. وقال ان من المتوقع نمو الناتج المحلي الاجمالي الحقيقي 4.8 بالمئة في 2008-2009 و3.4 بالمئة في السنة التالية.
    وكان وزير المالية يوسف بطرس غالي قال هذا الاسبوع ان البلاد تواجه خطر " انكماش حقيقي" بسبب الازمة المالية العالمية التي بدأت تنال من السياحة والاستثمار وقناة السويس. وقال بيان مجلس الوزراء يوم الاربعاء ان معدل البطالة في الربع الثاني ارتفع الى 8 ر8 في المئة من 8.6 في المئة
    3- الذهب يرتفع مع تهافت المستثمرين على ملاذ آمن

    تحدد سعر الذهب في جلسة القطع الصباحية في لندن أمس على 922 دولاراً للأوقية (الأونصة) ارتفاعاً من 75 .909 دولار في الجلسة السابقة . ارتفع الذهب في أوروبا أمس متخليا عن خسائره المبكرة بعد أن دفعت مشاعر الاحباط من خطة انقاذ البنوك الأمريكية المستثمرين الى السعي لشراء أصول مثل الذهب كملاذ آمن من المخاطر .وكشفت الولايات المتحدة يوم الثلاثاء عن خطة انقاذ مصرفي جديدة قد تصل تكلفتها الى أكثر من تريليوني دولار . لكن أسواق الاسهم شهدت أكبر هبوط في شهرين بعد اعلان الخطة في حين اتسم رد فعل أسواق النفط والعملات بالتشكك وارتفع الذهب أكثر من اثنين في المائة مع تهافت المستثمرين على ملاذ آمن . وواصل الذهب مكاسبه ليصل الى أعلى مستويات يوم الاربعاء عند 90 .921 دولار للأوقية (الأونصة) مقارنة مع 15 .914 دولار ليل الثلاثاء . وارتفعت الفضة في المعاملات الفورية الى 33 .13-41 .13 دولار للأوقية من 10 .13 دولار في أواخر المعاملات الأمريكية يوم الاربعاء . كما واصل البلاتين مكاسب يوم الثلاثاء ليصل الى 1055-1060 دولارا للأوقية من 1032 دولارا يوم الثلاثاء في حين ارتفع البلاديوم الى 50 .210-50 .215 دولار للأوقية من 210 دولارات في نيويورك . وبلغ سعر الذهب عند الاقفال السابق في نيويورك 15 .914 دولار للأوقية .


    4- سيل الخسائر ينخر كيان القطاع المصرفي العالمي
    تواصل أمس سيل الأنباء السيئة حول أداء القطاع المصرفي الذي بقي أكبر المتأثرين بالأزمة المالية الحالية. ويقدر صندوق النقد الدولي إجمالي خسائر البنوك لما يطلق عليها «أصول عالية المخاطر» بأنه قد يصل في نهاية الأمر إلى 2, 2 تريليون دولار. في حين يرى آخرون أن الرقم الأكثر واقعية هو 6, 3 تريليونات دولار وذلك بالنسبة للولايات المتحدة بمفردها. وهناك اتفاق عام بأن تغلب النظام المصرفي على مثل تلك المنتجات المعقدة وعديمة القيمة وغير المرغوب فيها سيعيد الثقة ويتسبب في حدوث تدفق ائتماني من جديد.
    وأعلن بنك كريدي سويس خسائر صافية أسوأ من المتوقع في الربع الأخير من عام 2008 بلغت ستة مليارات فرنك سويسري (2, 5 مليارات دولار) ليسجل أكبر خسائر سنوية على الإطلاق بسبب ضعف أداء المعاملات ونفقات إعادة الهيكلة. وتأتي نتائج كريدي سويس بعد يوم من إعلان منافسه السويسري يو.بي.اس تسجيل خسائر سنوية صافية تبلغ نحو 20 مليار فرنك وهي أكبر خسائر في تاريخ الشركات السويسرية. وكشف وزير الخزانة الأميركي تيموثي جيثنر عن خطة إنقاذ مصرفي جديدة تعبئ تريليوني دولار لإسقاط الأصول الفاسدة واستئناف تدفق الائتمان. وفي بريطانيا اعتذر أربعة من كبار المسئولين المصرفيين أمام لجنة برلمانية عن أخطاء دفعت رويال بنك اوف سكوتلاند «ار.بي.اس» و«اتش.بي.أو.اس» إلى حافة الانهيار قائلين انه ينبغي للقطاع أن يعيد التفكير في مسألة دفع علاوات باذخة. وقال توم مكيلوب رئيس مجلس الادارة السابق لبنك ار.بي.اس للجنة إن استحواذ رويال بنك اوف سكوتلاند على ايه.بي.ان امرو كان خطأ فادحا وانه يأسف لابرام هذا الاتفاق، وهو مصدر رئيسي لمشكلات البنك، قبل فترة وجيزة من تفجر أزمة الائتمان التي ضربت البنوك في أنحاء العالم.
    فوق التوقعات
    وذكر كريدي سويس ثاني أكبر بنك سويسري أن خسائره الصافية لعام 2008 كله بلغت 2, 8 مليارات فرنك وهو ما يتفق مع توقعات بعض الصحف السويسرية ولكن دون متوسط توقعات المحللين بخسائر قدرها 3, 6 مليارات فرنك. وكان محللون استطلعت آراءهم في وقت سابق قد تكهنوا بأن البنك سيعلن خسائر صافية قدرها أربعة مليارات فرنك في الربع الاخير من العام الماضي. وقال جيريمي سيجي المحلل في سيتي بنك «الخسائر تبدو أكبر من المتوقع وهو أمر غريب في ضوء أنهم حذروا من تقلص الارباح». وأضاف «التدفقات النقدية في البنك الخاص تبدو مخيبة للآمال.
    الأمر الجيد هو أنهم قالوا إن يناير كان ايجابيا ولكن الانطباع الأولي هو أن تقرير النتائج ضعيف». وكان «يو بي اس» أكبر بنوك سويسرا قد أعلن أول من أمس الثلاثاء تحقيق أكبر خسائر سنوية في تاريخه ولكنه قال ان عمليات السحب التي يقوم بها العملاء توقفت في يناير الماضي.
    وقال البنك أنه سيقلص حجم وحدة الاستثمار المصرفي المتعثرة التابعة له ليلغي ألفي وظيفة أخرى ويغلق معظم أعماله الخاصة بالسلع ولمح الى أنه ربما يرغب في التمسك بتلك الاعمال. وقال جون كريان المدير المالي لمجموعة يو.بي.اس. وهو يتحدث عن خفض الوظائف «نتوقع الان ان تنخفض القوة العاملة بالمجموعة الى نحو 75 ألفا نتيجة بعض التغييرات».
    وقالت متحدثة باسم البنك ان أكبر قدر من خفض الوظائف سيتم في الولايات المتحدة وبريطانيا وسيحدث خفض أيضا في سويسرا وآسيا. وأشارت الى أن الخفض سينفذ في وقت قريب وسيكون أغلبه من خلال خفض الوظائف المتكررة حيث يستهدف اكتمال الخفض بنهاية العام.
    اعترافات صريحة
    وقال سياسيون بريطانيون ان المسؤولين المصرفيين السابقين ينكرون حجم أخطائهم واتهموا اتش.بي.أو.اس بتجاهل تحذيرات من أنه ينمو بوتيرة أسرع من اللازم مستشهدين بأدلة قدمها مصدر بالبنك. وقال مايكل فالون عضو حزب المحافظين المعارض لفريد جودوين الرئيس التنفيذي لرويال بنك اوف سكوتلاند الذي أطيح به بعدما تدخلت الحكومة البريطانية لانقاذ البنك بشراء حصة تمثل 70 بالمئة من أسهمه «لقد دمرت بنكا بريطانيا عظيما».
    واستجوبت اللجنة البرلمانية المشكلة من أحزاب مختلفة المسؤولين الاربعة السابقين وسط انتقادات اعلامية حادة للمسؤولين المصرفيين بعدما انفقت الحكومة البريطانية 37 مليار جنيه استرليني (55 مليار دولار) لانقاذ البنكين. وقالت كاث سبيت التي كانت ضمن مجموعة صغيرة من المحتجين من نقابات العمال خارج البرلمان إن المسؤولين المصرفيين لن يتقدموا قريبا بطلب للحصول على اعانات البطالة.
    وأضافت «سيرغب أعضاؤنا في معرفة كيف يسددون رهونهم العقارية في الوقت الذي فقدوا فيه وظائفهم بسبب أخطاء غيرهم». وأعلن رويال بنك اوف سكوتلاند أنه سيلغي 2300 وظيفة في بريطانيا.
    وفي ذات السياق قال دينيس ستيفنسون رئيس مجلس الادارة السابق لبنك اتش.بي.أو.اس «اننا نعبر، وأقولها دون تحفظ، عن أسفنا الشديد لما الت اليه الاحداث». ودفعت الانتقادات القائلة ان أنظمة المكافات قد شجعت على عمليات مخاطرة غير مناسبة وساهمت في حدوث أزمة الائتمان الى اعادة التفكير فيها على مستوى العالم حيث حدد الرئيس الأميركي باراك أوباما سقفا لاجور المسؤولين التنفيذيين الذين تحصل مؤسساتهم على تمويل من أموال دافعي الضرائب.
    تفريغ المصارف
    ويقدم صندوق تموله الحكومة الأميركية قروضا تصل إلى تريليون دولار، بحيث يمكن تفريغ النظام المصرفي المتداعي من الاصول الفاسدة. وقال وزير الخزانة الأميركي جيثنر ان الخطة التي أعلن عنها في مقر وزارة الخزانة تتضمن رصد 50 مليار دولار من أموال الانقاذ الاتحادية لمحاولة كبح نزع ملكية المنازل والحد من تداعيات أزمة الاسكان العميقة التي تعصف الان بالاقتصاد بأسره. وتمد الخطة أيضا نطاق برنامج للبنك المركزي يهدف الى التوسع في قروض بطاقات الائتمان والطلبة والسيارات والشركات الصغيرة. وسينمو سقف التسهيل من 200 مليار دولار حاليا ليصل الى تريليون دولار بفضل قفزة في تمويل الخزانة الى 100 مليار دولار من 20 مليار دولار. وسيجري التوسع في برنامج الاقراض ليغطي نطاقا واسعا من الاصول المرتبطة برهون عقارية.
    وقالت الخزانة أيضا انها ستواصل ضخ السيولة في البنوك كما فعلت ادارة بوش السابقة لكن جيثنر قال انه هذا سيكون مشروطا بفرض كبار المديرين قيودا على رواتبهم. وفي مقابل التمويل تحصل الحكومة على أسهم ممتازة في البنوك يمكن تحويلها الى أسهم عادية. واعتبر جيثنر أن الأميركيين فقدوا ثقتهم بمسؤولي المصارف وانه سيغير هذا الوضع لأن «ثقة الأميركيين اساسية» لتمكين البلاد من العودة الى الوضع الطبيعي.
    محافظ الأصول
    ومنذ بداية الأزمة المالية العالمية في منتصف عام 2007، بلغ إجمالي خفض محافظ الأصول أكثر من تريليون دولار بقليل. وكان ثلاثة أرباع الرقم تقريبا من نصيب البنوك الأميركية مع إعلان البنوك الأوروبية عن خفض أصول بقيمة 7, 293 مليار دولار أخرى.
    ورغم الجهود الحكومية إلا أن الأزمة لا تزال بعيدة جدا عن الانتهاء. ووضعت المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي عددا من «الخطوط العريضة» التي يتم بحثها حاليا من جانب وزراء مالية الاتحاد الأوروبي للتخلص من الأصول عالية المخاطر وتنص على المشاركة في برنامج من جانب المؤسسات المالية يجب أن يكون طوعيا. كما تطالب المفوضية بأن تتسم مثل تلك الأصول بالشفافية والاستقلال قدر الإمكان مع إمكانية الاستعانة بخبراء من طرف ثالث. وتقول إنه لابد أن يكون هناك درجة ملائمة من تقاسم المخاطر بما يحد من التكاليف على الحكومات.
    ونظرا لأنه يجب السماح للدول بوضع نظمها الخاصة بها، فإن المفوضية الأوروبية، التي تقوم بدور الحارس لمعاهدات الاتحاد الأوروبي وللسوق الواحدة، تريد أن تضمن أن حكومات الدول لا تحاول أو تحمي بنوكها على حساب البنوك العاملة في دول الاتحاد الأوروبي الأخرى.
    وقالت مسودة ورقة «الخطوط العريضة» للمفوضية إنه لهذا السبب، كانت هناك حاجة للتوصل إلى «منهج متماسك للاتحاد الأوروبي». وأحد الحلول التي يتم بحثها هو الاشتراك في إنشاء ما يطلق عليه «بنوك الأصول المعدومة» الذي سيتلقى كل الأصول المعدومة والمشكوك في تحصيلها للتعامل معها والتخلص منها.
    واستخدمت السويد وفرنسا وإيطاليا والولايات المتحدة وسويسرا وألمانيا كلها بعض أشكال «بنك الأصول المعدومة». وفي ظل رفض فكرة «بنك الأصول المعدومة» لعموم أوروبا حتى الآن من جانب لاعبين رئيسيين في الاتحاد الأوروبي مثل ألمانيا فإن القواعد التي تحكم تلك النوعية من البنوك في الدول الأعضاء يجب أن تلتزم بإرشادات المفوضية.
    وهناك خيار آخر تقدمت به حاليا بريطانيا وهو استخدام الأموال العامة لضمان حماية البنوك من تكبد خسائر ضخمة ناجمة عن التعرض لخطر الأصول عالية المخاطر المدرجة في ميزانياتها.

    5- وزير التجارة يعترف بتراجع صادرات ٣ سلع و٧ مجموعات عمل لمواجهة تأثيرات «الأزمة العالمية»
    اعترف المهندس رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة، بحدوث انخفاضات جديدة فى الصادرات المصرية، خلال الشهرين الماضيين نتيجة انخفاض الطلب العالمى على السلع والخدمات.
    وقال رشيد، فى مؤتمر صحفى، عقده، أمس الأول، مع جلال الزوربا، رئيس اتحاد الصناعات، إن الصادرات الغذائية تراجعت بنسبة ٣٢٪ الشهر الماضى والغزول بنسب تترواح بين ٤٠ و٦٠٪ الشهرين السابقين، كما انخفضت صادرات عدد من السلع المعمرة. وأضاف الوزير: أن الحكومة بالتعاون مع اتحاد الصناعات ستبدأ تحركات جديدة، لمواجهة تداعيات الأزمة وأنه تم الاتفاق على تشكيل ٧ مجموعات عمل ولجان مشتركة بين الحكومة والاتحاد لإعداد مقترحات قابلة للتنفيذ فى مواجهة تداعيات الأزمة. وأوضح رشيد أن مجموعات العمل واللجان، تشمل مجموعة عمل مهمتها متابعة ورصد حركة الأسعار فى السوق المحلية، ومقارنتها بالأسعار السائدة فى السوق العالمية، وعلاقة الموردين والمستوردين لهذه السلع بالارتفاع أو الانخفاض فى الأسعار إضافة إلى دور الأدوات المالية والضريبية، فى تحركات الأسعار،
    موضحًا أن مجموعة العمل الثانية، تختص بالتعامل مع التهريب وأخرى لتعميق المكون المحلى وتختص بوضع مقترحات بالحوافز المطلوبة، لتحقيق هذا الهدف، والرابعة بالطاقة لتحديد تأثير أسعارها على المنتج النهائى، فى الصناعات كثيفة الاستهلاك،
    فيما تختص مجموعة العمل الخامسة بالعمالة وتختص باقتراح حلول واقعية للمشاكل المرتقبة، تساهم فى التوصل لآليات تساند المصانع فى الإبقاء على العمالة. وأشار رشيد إلى أن مجموعة العمل السادسة مهمتها مراقبة تنفيذ تعليمات رئيس الوزراء، بشأن توجيه المشتريات الحكومية إلى المنتجات محلية الصنع وأن مجموعة العمل السابعة تختص بتشديد ضوابط الجودة على المنتج المحلى والمستورد حتى لا تصل السلع الرديئة للمستهلك. وأشار وزير التجارة والصناعة، إلى تلقى الوزارة شكاوى متزايدة من منتجين محليين تشير إلى وجود ممارسات إغراق عديدة من منافسيهم، إلا أن الوزارة لا تبادر فى التعامل مع الشكاوى، التى تنطبق عليها الإجراءات المنظمة والمحددة من جانب الجهاز، وحول مشاكل الأسمنت وأسعاره وممارسات الشركات المنتجة، قال رشيد: «لا يوجد حاليًا لدى الوزارة أى أدلة على ارتكاب الشركات ممارسات مخالفة لقانون الاحتكار، مؤكدًا أن السيناريو الذى حدث فى أسواق تداول الحديد، سيتكرر فى الأسمنت، وشدد على أن استيراد الأسمنت مفتوح دون أى رسوم جمركية. وأعلن الوزير أن مشروع قانون هيئة سلامة الغذاء، تجرى مراجعته فى اللجنة التشريعية لمجلس الوزراء، تمهيدًا لإقراره وإحالته للبرلمان، خلال أسبوعين.

    6- «الحكومة»: زيادة ميزانية صندوق الطوارئ إلى مليار جنيه لمواجهة احتمالات تسريح العمالة

    أكد مصدر مسؤول بوزارة التجارة، أن هناك مباحثات مع وزارة القوى العاملة حالياً لزيادة ميزانية صندوق الطوارئ الخاص بتعويض العمالة فى حالة فقد وظائفها من ٣٠٠ مليون جنيه إلى أكثر من مليار جنيه.

    وقال المصدر إن المفاوضات مع وزارة القوى العاملة تتطرق لكيفية زيادة موارد الصندوق فى ظل وجود توقعات بإمكانية وجود تسريح للعمالة فى الفترة المقبلة بسبب التداعيات السلبية للأزمة العالمية على الاقتصاد المصرى. وأضاف أنه لا توجد مخاوف بشأن العاملين بالجهاز الإدارى للدولة، الذين يصل عددهم إلى نحو ٦ ملايين موظف، إلا أن هناك مخاوف بشأن العاملين بالقطاع الخاص وعددهم يتجاوز ١٦ مليون عامل، وتوجد مخاوف من إمكانية تعرض بعضهم للتسريح أو فقدان وظائفهم بشكل جزئى أو دائم فى ظل حالة الركود الناجم عن الأزمة، والتراجع الملحوظ فى حجم صادرات عدد من القطاعات التصديرية. وتابع المصدر: إن الدولة تحتاج إلى تحقيق معدل نمو يصل إلى ما بين ٦ و٧٪ سنوياً لتوفير فرص العمل لنحو ٧٠٠ ألف خريج سنوياً، ولكن فى ظل التوقعات بتراجع معدل النمو خلال العام الحالى ما بين ٣ و٤٪، فإن قدرة الدولة على استيعاب الخريجين الجدد سوف تتراجع بالفعل، مما يزيد من حدة البطالة.

    7- عضو بالمركزي الأوروبي يقول أسوأ مراحل الأزمة ربما لم يأت بعد
    قال اركي ليكانن عضو مجلس محافظي البنك المركزي الاوروبي في تصريحات نشرت يوم الخميس ان أسوأ مراحل الازمة المالية العالمية ربما لم يأت بعد وان المركزي الاوروبي قد يخفض أسعار الفائدة الشهر المقبل. وقد أبقى المركزي الاوروبي في الخامس من فبراير شباط على أسعار الفائدة دون تغيير عند 2.0 بالمئة ولكن أشار الى أنه سيخفض على الارجح الاسعار في مارس اذار. وقال ليكانن في مقابلة مع صحيفة تالوسانومات الاقتصادية الالكترونية ووكالة أنباء ستارتل "لن أقول أن الاسوأ قد مر بعد رغم أنه في بعض جوانب الاسواق المالية بدأ التحسن يظهر." وليكانن هو محافظ بنك فنلندا المركزي وهو من بين عدة مسؤولين من واضعي سياسات البنك المركزي الاوروبي الذين قالوا ان من المحتمل خفض الفائدة في مارس اذار. ويقدم المركزي الاوروبي قروضا غير محدودة بأسعار فائدة ثابتة للبنوك التجارية منذ بضعة شهور وذلك في اطار ما يصفه "باجراءات غير معتادة" في محاولة لتخفيف حدة شح الائتمان العالمي. لكن صانعي السياسة في البنك لم يصلوا الى حد التلميح بأن البنك مستعد لان يحذو حذو بنوك مركزية أخرى في شراء أصول بشكل مباشر لدعم الحكومات. وقال ليكانن ان المسؤولية المالية تقع على مستوى الدول ولا يمكن للبنك المركزي الاوروبي أن يمول الحكومات بشكل مباشر.

    8- الانكماش يلوح في أفق اليابان وخطة التحفيز الاسترالية تتعثر
    جاهد صناع القرار على مستوى العالم يوم الخميس لمنع أقتصاداتهم من الانحدار بدرجة أكبر في الكساد وأظهرت اليابان تأثيرات الازمة عن طريق بيانات أوضحت مخاطر فترة من الانكماش. وخفض البنك المركزي في كوريا الجنوبية أسعار الفائدة للمرة السادسة على التوالي في أربعة أشهر في محاولة لتجنب الكساد. وفي استراليا ارتفع معدل البطالة الى أعلى مستوياته في عامين وتعثرت خطة التحفيز الاقتصادي التي تبلغ قيمتها 42 مليار دولار استرالي (28 مليار دولار). وتفاوض المشرعون الامريكيون في وقت سابق على خطة قيمتها 789 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد تشمل تخفيضات ضريبية وانفاقا حكوميا بهدف اخراج أكبر اقتصاد في العالم من اسوأ أزمة يشهدها منذ ثلاثينات القرن الماضي. وقال اركي ليكانين عضو البنك المركزي الاوروبي ومحافظ بنك فنلندا المركزي في حديث نشر يوم الخميس في عدد صحيفة تالوسانومات الفنلندية على الانترنت "لا يمكنني القول بأن الاسوأ قد انقضى رغم التقدم الذي بدأ احرازه في بعض قطاعات أسواق المال." وانخفضت اسعار الجملة في اليابان بنسبة 0.2 بالمئة في عام حتى يناير كانون الثاني وهو أول انخفاض منذ ديسمبر كانون الاول عام 2003 . وربما تمثل هذه البيانات بداية فترة من الانكماش توقع بالفعل بنك اليابان المركزي ان تستمر عامين. ويتعرض الاستهلاك المحلي الضعيف بالفعل الى مزيد من الضغوط من انهيار الصادرات. وقبل ستة اشهر فقط كان تضخم أسعار الجملة في ثاني أكبر اقتصاد في العالم قد بلغ أعلى مستوياته في 27 عاما عند مستوى 7.4 بالمئة مع ارتفاع أسعار النفط والسلع. وفترة من انخفاض الاسعار قد تكون مضرة للغاية بالاقتصاد لانها تشجع المستهلكين على تجنب الانفاق انتظارا لاسعار أقل مما يفاقم التراجع. وتراجع الاسعار يذكر اليابان بأحدث فترة انكماش شهدتها والتي استمرت عدة سنوات بدأت في أواخر التسعينات. وقال تاكيشي مينامي كبير الاقتصاديين في مركز دراسات نورينتشوكين "البيانات عززت وجهة النظر القائلة ان بنك اليابان يتعين أن يتخذ خطوات لدعم الاقتصاد." وعلى الرغم من بيانات التجارة المقلقة الصادرة يوم الخميس أظهرت معدلات الاقراض القياسية في يناير ان البنوك في الصين تستجيب لدعوات الحكومة لها بدعم الاقتصاد عن طريق تقديم المزيد من الائتمان. وأظهرت بيانات يوم الخميس أن بنوك الصين قدمت 1.62 تريليون يوان (237 مليار دولار) من القروض الجديدة في يناير أي ما يزيد بنحو الثلث عن حجم الاقراض في عام 2008 بكامله مما جدد التفاؤل بأن نهاية التباطوء الذي تشهده الصين قد لاحت في الافق. وقال جلين ماجوير كبير الاقتصاديين المسؤولين عن اسيا في سوسيتيه جنرال في هونج كونج "بيانات اقراض البنوك تمثل انباء جيدة جدا في الصين." وتحركت الصين بصفقة قيمتها 19.5 مليار دولار يوم الخميس لشراء كميات كبيرة من المواد الخام المطلوبة لنمو اقتصادها عندما وافقت شركة الالومنيوم الحكومية تشاينالكو على صفقة معقدة مع ريو تينتو العالمية للتعدين. وكان التقدم أكثر تواضعا قبل يوم في واشنطن حيث اتفق المتفاوضون من الكونجرس على مشروع خطة تحفيز اقتصادي تمثل التخفيضات الضريبية 36 بالمئة من قيمتها. ويريد الرئيس الامريكي باراك أوباما من الكونجرس التحرك بسرعة بعد ان ضرب الكساد الولايات المتحدة وخفض قيم الاصول وقلص الائتمان وأدى الى الاستغناء عن ملايين الوظائف. وقوبلت خطط جديدة لانقاذ البنوك طرحها وزير الخزانة تيموثي جيثنر تستخدم تريليوني دولار لازالة الاصول عالية المخاطر من البنوك ودعم الائتمان بتشكك من جانب الاسواق فيما يرجع اساسا الى الافتقار للتفاصيل. ويجري التصويت على الخطة في مجلسي الكونجرس يوم الخميس. وكانت خطة انقاذ البنوك الامريكية التي كشف النقاب عنها يوم الثلاثاء قد أحبطت الاسواق الاسيوية فهبط مؤشر نيكي للاسهم اليابانية 3.3 بالمئة يوم الخميس وارتفع الين وسط استمرار المستثمرين في تجنب المخاطر.

    سلة من الاخبار الجيدة


    1- تخفيض أسعار الغاز والكهرباء لمصانع الزجاج والسيراميك والكيماويات
    وافق الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء علي تخفيض أسعار الطاقة‏,‏ من غاز وكهرباء‏,‏ بالنسبة لبعض الصناعات‏,‏ لفترة مؤقتة تنتهي في‏31‏ ديسمبر‏2009,‏ وهي صناعات الزجاج والسيراميك والكيماويات‏ حيث تقرر تخفيض سعر المليون وحدة حرارية من الغاز إلي‏1.7‏ دولار بدلا من ثلاثة دولارات‏,‏ وتخفيض سعر الكيلووات‏/‏ ساعة من الكهرباء إلي‏14‏ قرشا بدلا من‏20‏ قرشا للجهد الفائق‏,‏ و‏17.5‏ قرش للجهد العالي‏,‏ بدلا من‏24.5‏ قرش‏,‏ و‏23‏ قرشا للجهد المتوسط بدلا من‏33‏ قرشا‏.‏ وصرح المهندس رشيد محمد رشيد وزير الصناعة والتجارة بأن أسعار الطاقة لهذه الصناعات كان قد تم رفعها العام الماضي‏,‏ وأن قرار تخفيضها يأتي في إطار توجيهات الحكومة لتقليل آثار الأزمة المالية علي بعض الصناعات‏.‏ وكان الوزير قد أكد ـ في لقائه أمس مع مجلس إدارة اتحاد الصناعات ـ أن هناك تنسيقا بين وزارات التجارة والصناعة والبترول والكهرباء‏,‏ لوضع رؤية لتعظيم الاستفادة من دعم أسعار الطاقة في الصناعة‏,‏ والحفاظ علي العمالة‏.‏

    2- «البترول»: مفاوضات تعديل أسعار تصدير الغاز الطبيعى لإسرائيل مستمرة.. ونتوقع الاتفاق على رفع السعر
    أكد المهندس إسماعيل كرارة، وكيل أول وزارة البترول، أن المفاوضات حول تعديل أسعار تصدر الغاز الطبيعى لإسرائيل مازالت جارية، وقال إنه يتوقع أن يتم الاتفاق على رفع السعر، ولكنه رفض الإفصاح عن السعر الحالى للغاز الذى تحصل عليه إسرائيل من مصر. وذكر كرارة فى تصريحات للصحفيين، عقب مائدة مستديرة للتعريف بالطاقة والاستثمار فى الشرق الأوسط، نظمها الاتحاد الأوروبى أمس بالقاهرة، أن احتياطى مصر من الغاز تضاعف خلال السنوات العشر الأخيرة من ٣٦ تريليون قدم مكعب عام ١٩٩٩ إلى ٧٦ تريليون قدم مكعب عام ٢٠٠٨، مشيراً إلى توقع زيادة الطلب المحلى على الغاز بنسبة ٦٪، وأضاف أن احتياطى الزيت الخام والمتكثفات زاد خلال الفترة نفسها من ٣.٨ مليار برميل إلى ٤.٢ مليار برميلوقال سامح فهمى، وزير البترول والثروة المعدنية، فى كلمته إلى المائدة والتى ألقاها كرارة نيابة عنه، إن مصر تعمل على تفعيل دور الطاقة لتحقيق التنمية على المستويين الإقليمى والعالمى من خلال استمرار الحوار بين المنتجين والمستهلكين للطاقة لتحقيق استقرار وتوازن الأسعار، وبما يحقق مصالح كلا الطرفين ودعم استغلال مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة. وأضاف أن قطاع البترول نجح خلال السنوات القليلة الماضية فى توقيع ١٥٠ اتفاقية اقتصادية، ولكنه أوضح أن الأزمة المالية العالمية أدت إلى تقلبات حادة فى مجال الطاقة وعدم استقرار فى أسعار المواد الأولية للطاقة والبترول والغاز، مما أثر على فرص وقدرات التنمية الاقتصادية.
    3- جلوبل : البورصة المصرية الأكثر جاذبية مقارنةً بالأسواق العالمية الناشئة
    قال "بيت الاستثمار العالمى – جلوبل" :" بأن سوق الأوراق المالية المصرية يُعد من أكثر الأسواق الناشئة جاذبية عند مستويات الأسعار السائدة حالياً لأرباح الشركات وتوزيعاتها مقارنةً بالأسواق الناشئة العالمية الأخرى ".
    وأشارت جلوبل فى تقرير صدر اليوم بأن سوق الأوراق المالية المصرية، ممثلاً في مؤشر Case 30، انخفاضاً حادّاً خلال العام 2008، حيث تراجع بنسبة 56.4 % مسجّلاً أعلى خسائر سنوية له على الإطلاق. وأطاح الهبوط الذي شهده السوق في العام الماضي بالمكاسب التي حققها مؤشرCase30 طيلة العامين والنصف الماضيين ليعيده إلى مستواه في بدايات العام 2005. وجاء الأداء غير المُرضي للسوق المصري طوال العام 2008 على خلفية الأزمة المالية التي عصفت بالأسواق المالية العالمية في شهر سبتمبر مما أدّى إلى تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي. وقال التقرير:" بأن مؤشرات القطاعات في البورصة المصرية تأثرت سلباً بالهبوط الملحوظ في أسواق الأسهم، حيث تكبّدت جميع قطاعات السوق خسائر جسيمة خلال العام 2008. وكان قطاع الأغذية والمشروبات أقلّ القطاعات تضرراً من هذا الهبوط، حيث تراجع بنسبة 16.9 % خلال عام 2008، تلاه قطاع الرعاية الصحية والأدوية بخسائر بلغت نسبتها 19.2 %، في حين جاء قطاع الكيماويات في المرتبة الثالثة متراجعاً بنسبة 30.7 % خلال العام 2008 ".
    من جهة أخرى، تصدّر قطاع السياحة والترفيه قائمة أكثر القطاعات تراجعاً مسجّلاً انخفاضاً ملحوظاً بلغت نسبته 70.5 % ، تلاه قطاع العقارات بانخفاض نسبته 69.4 % ، واحتل قطاع الخدمات المالية (باستثناء البنوك) المرتبة الثالثة في القائمة بانخفاض نسبته 63.6 % ، وعلى الرغم من أن قطاع الخدمات والمنتجات الصناعية والسيارات قد احتل المرتبة الخامسة في القائمة خلال العام 2008، متراجعاً بنسبة 44.8 %، فقد جاء كأفضل القطاعات أداء، بل كان في الواقع القطاع الوحيد في السوق الذي شهد ارتفاعاً طوال عامي 2007 و 2008 محققاً عوائد إجمالية إيجابية بلغت نسبتها 56.0 %.
    انخفض إجمالي القيمة السوقية للبورصة المصرية في العام 2008 انخفاضاً كبيراً بلغت نسبته 38.3 % لتبلغ 474 مليار جنيه مصري من 768 مليار جنيه في العام 2007. ويعزى هذا الانخفاض بصفة أساسية إلى الأزمة المالية العالمية، التي أثارت موجة بيع في السوق في الربع الأخير من العام 2008، أدّت إلى انخفاض القيمة السوقية للبورصة بأكملها.
    خلال العام 2008، تراجع عدد الشركات المُدرجة في السوق المصري بنسبة 15 % ليصل إلى 373 شركة بالمقارنة مع 435 شركة في العام 2007. ويأتي هذا التراجع في عدد الشركات المُدرجة على خلفية التزام السوق بتطبيق قواعد صارمة للإدراج والإفصاح. وبالرغم من أن عدد الشركات المتداولة في السوق قد انخفض بحوالي 5 % في العام 2008 ليصل إلى 322 شركةَ بالمقارنة مع 337 شركة في العام 2007، فقد ارتفعت نسبة الشركات المتداولة إلى إجمالي الشركات المُدرجة لتصل إلى 86.1 % في العام 2008 مقابل 77.5 % في العام 2007.
    في العام 2008، تم إدراج 24 شركة جديدة في السوق بزيادة قدرها 20 % مقارنةً بالعام 2007، في حين تم شطب قيد أسهم 83 شركة يبلغ مجموع رأسمالها 6 مليار جنيه مصري خلال العام الماضي. بالإضافة إلى ذلك، قامت 121 شركة بزيادة رأسمالها المدفوع إلى 14.5 مليار جنيه مصري في العام 2008. وقد اختارت معظم الشركات زيادة رأسمالها من خلال إصدار أسهم مجانية، وتعديل القيمة الاسمية لأسهمها علاوة على صفقات الاندماج والاستحواذ والمبادلة.
    وأشار التقرير إلى قيمة عمليات الطرح العام الأولي للأسهم التي أجريت في العام 2008 بلغت قرابة 4.3 مليار جنيه مصري تقريباً. وكانت شركة بالم هيلز للتعمير صاحبة أكبر عرض أولي للأسهم حيث جمعت 1.9 مليار جنيه مصري من خلال طرح أسهمها للاكتتاب العام والخاص. ونفذت شركة ماريديف للخدمات البترولية ثاني أكبر عرض أولي للأسهم في شهر أبريل و جمعت ما مقداره 1.4 مليار جنيه من خلال طرح أسهمها للاكتتاب العام والخاص. أما العروض العامّة الأوليّة المتبقية فقد نفذتها كل من شركة مصر للأسواق الحرة، و شركة بايونيرز القابضة وبلغ مجموع حصيلتهما 910 مليار جنيه . وكان الارتفاع الكبير في نسبة تغطية الطرح هو السمة البارزة المشتركة بين هذه العروض.
    وبلغ إجمالي قيمة عمليات الاستحواذ التي شهدها السوق في العام 2008، 105 مليار جنيه بالمقارنة مع 37 مليار جنيه في العامين السابقين. وكان أبرز هذه العمليات، عملية استحواذ شركة لافارج العملاقة على شركة أوراسكوم للإنشاءات مقابل 71 مليار جنيه مصري. وتُمثّل قيمة هذه الصفقة وحدها حوالي 67 % من القيمة الإجمالية لصفقات الاستحواذ التي أجريت في مصر في العام 2008. بالإضافة إلى ذلك، كانت صفقة شركة أوراسكوم القابضة للتنمية إيه جي للاستحواذ على 98 % من أسهم شركة أوراسكوم للفنادق والتنمية في شهر مايو الماضي إحدى كُبريات صفقات الاستحواذ التي شهدها العام ووصلت قيمتها إلى حوالي 16 مليار جنيه. ‎

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ما هي المؤثرات والعوامل التي تؤثر علي قرار الإستثمار الأجنبي ؟
    بواسطة Shady El-kholy في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-01-2017, 11:57 PM
  2. التحليل المالى لاسهم الاكثر تداول فى بورصه مصر (ورشه عمل خلود خالد جامعه حلوان)
    بواسطة khloud khaled في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-08-2015, 08:07 PM
  3. التحليل الفنى لاسهم البورصة المصرية
    بواسطة remonda lotfy في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-03-2015, 10:25 PM
  4. التحليل الفنى لاسهم ابوقير للأسمده والصناعات الكيماويه
    بواسطة علاء محمد01144 في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 29-11-2014, 12:19 AM
  5. فهرس لموضوعات "التحليل الفنى" لاسهم "البورصة المصرية"
    بواسطة Mohamed saber في المنتدى نادي خبراء البورصة المصرية Egypt Stock Club
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-03-2014, 09:27 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا