احترافية التحليل الفني في السوق السعودي

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 31

الموضوع: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12

  1. #1

    افتراضي المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12

    الأثنين 15 ديسمبر 2008 -نادى خبراء المال
    الأخوة القراء الأعزاء يتجدد اللقاء معكم من خلال موضوعنا الاسبوعى الذى يعنى بالتقارير الاقتصادية و التعليق على أهم الأخبار و نتمنى لكم اسبوعا موفقا مليئا بالأرباح إن شاء الله و يبدأ هذا الأسبوع و الدولار لا يزال يتهاوى امام معظم العملات متأثرا بما قام به مجلس الكونجرس الأمريكي من رفض لخطة إنقاذ قطاع السيارات الأمريكيمما ادى الى الاقبال على عمليات بيع الدولار أمام العملات الرئيسية خلال الأيام الماضية بشكل كبيروقد ادى هذا الى تسجيل الدولار للأدنى له فى 13 عام امام الين اليابانى و الشكل التالى يبين نسب ارتفاع العملات الرئيسية امام الدولار خلال الاسبوع الماضى :

    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال

    و يتوقع ان يبقى هذا الوضع السيئ للدولار لحين صدور بيانات ايجابية عن الاقتصاد الامريكى قد تدفع للتفاؤل مرة أخرى تجاه الدولار المحطات البيانية الهامة للدولار هذا الاسبوع ينتظر ان يتم الاعلان اليوم عن مؤشر نيويورك الصناعى و صافى التدفقات النقدية كما سيتم الاعلان عن مؤشر اسعار المستهلكين و عن قرار الفائدة الامريكية و التى ينتظر ان يتم خفضها بمقدار 0.5% يوم الثلاثاء تعد هذه البيانات الاهم خلال هذا الاسبوع .
    الشكل التالى يبين اهم الاخبار الامريكية خلال هذا الاسبوع :
    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال

    يتبع

  2. #2

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    الأثنين 15 ديسمبر 2008 - متابعة
    الجدول التالى يبين أهم الاخبار خلال هذا الاسبوع علما بان الاشكال السابقة قد تم اخذها عن دايلى اف كس :
    جدول الأخبار الهامة الاسبوعى

    المصغرات المرفقة المصغرات المرفقة اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	important 15dec.jpg‏
المشاهدات:	127
الحجـــم:	457.3 كيلوبايت
الرقم:	62606  

  3. #3

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    الأثنين 15 ديسمبر 2008 - التقرير الأسبوعى
    نواصل معكم اخوانى الكرام متابعتنا لهذا الاسبوع من خلال التقارير الاقتصادية و التعليق على أهم الأخبار الاقتصادية عن العملات المختلفة و التقرير التالى يحمل عنوان أسبوع جديد و هام اسوقه اليكم عن شركة كراون نتمنى ان يكون مفيدا .
    أسبوع جديد و هام...
    تتجدد الآمال مع بداية أسبوع جديد، إذ يأتي اجتماع الفدراليين للتقرير حول نسب الفائدة بالإضافة إلى البيت الأبيض الذي من المتوقع أن يعلن هذا الأسبوع عن سبل دعم صناعة السيارات في الولايات المتحدة التي تعاني من مخاطر الانهيار في تزويد المستثمرين ببعض التفاؤل...
    حيث لم يبقى لهذا العام إلا أقل من ثلاثة أسابيع لذا فإن الأنظار ستكون أيضا على البيانات الاقتصادية التي ستصدر حتى نهاية 2008 من أجل التعرف بشكل أوسع على حال الاقتصاد.

    و على الرغم من أن المشاركين في الأسواق يتمسكون بكل خيط أمل يجدونه مهما كان رفيعا، إلا أننا نجد الأسواق بشكل عام عند أدنى مستوياتها منذ عشرات السنين، بينما التقلب و عدم الاستقرار ما زال يسيطر على التحركات، لذا فإن آخر أيام هذا العام ستكون هامة بالنسبة للمستثمرين اللذين إما سيقودون بالأسواق لتعمق من خسائرها أو سيحسنون الأوضاع بعض الشيء و هذا حسب البيانات الاقتصادية التي ستصدر عن اقتصاديات العالم و التي ستؤكد فيما إذا كان الركود سيتعمق أو أن الهبوط وصل إلى نهايته.
    مصير الشركات الكبرى الأمريكية لصناعة السيارات جينيرال موتورز, فورد و كرايسلر ما زالت تؤثر على الأسواق نظرا للأثر الكبير الذي سيتركه انهيار هذه الشركات على نمو الاقتصاد الأمريكي نظرا لتواجد مليون وظيفة على الأقل تحت الخطر، فبعد أن رفض مجلس الشيوخ الأسبوع الماضي تقديم تمويل بقيمة 14 بليون دولار لهذه الشركات الأمر الذي قاد بأسواق الأسهم لتشهد تحركات هابطة حادة، ها هي احتمالية قيام البيت الأبيض هذا الأسبوع بالإعلان عن تقديمه لمساعدات طارئة لهذه الشركات من غير مساعدة من الحكومة بل باللجوء إلى الـ700 بليون دولار من الخطة المالية قد دعم الثقة من جديد.
    و بما أن مخاوف تعمق الركود و استمرار الجمود في النظام البنكي بالإضافة إلى عدم التوصل إلى قرار نهائي بشأن شركات صناعة السيارات إلى الآن فإن حساسية الأسواق لأية بيانات سلبية تصدر عن الاقتصاد ستكون رئيسية، حيث أن اجتماع البنك الفدرالي هذا الأسبوع المتوقع أن يقوم بتخفيض سعر الفائدة من 1.0% إلى 0.50% مما سيبقي الضغوطات على العملة الأمريكية نحو الأسفل بينما الضغوطات على أسواق الأسهم نحو الأعلى لما سيكون لها من مساهمة في دعم الاقتراض الذي سيشجع الاستهلاك و الاستثمار.
    و لكن حتى ذلك الوقت فإن البيانات الاقتصادية التي ستصدر خلال اليوم ستستحوذ على انتباه الأسواق، إذ صدر من اليابان مؤشر تانكان للثقة ما بين كبار المصنعين اليابانيين و الذي تراجع إلى أدنى مستوياتها منذ 34 عاما مسجلا -24 في الربع الرابع من السابق -3، إذ تراجع الطلب على الصادرات اليابانية بسبب تباطؤ العديد من اقتصاديات العالم خاصة الولايات المتحدة و أوروبا التي سقطت في ركود و التي يعتبروا أسواق رئيسية بالنسبة للمنتجات اليابانية بالإضافة إلى تراجع الاستهلاك المحلي بسبب تراجع الثقة بالاقتصاد منذ أن وقع ثاني أكبر اقتصاد في العالم في حالة ركود إذ سجلت اليابان في الربع الثالث انكماشا بنسبة 0.5%.
    و بيانات اليوم تزيد من القلق السائد في الاقتصاد الياباني الذي يعتمد بشكل رئيسي في نموه على الصناعات و خاصة الصادرات التي انخفضت إلى أدنى مستوياتها في سبعة أعوام، إذ أن ارتفاع الين إلى أعلى مستوياته في 13 عاما مقابل الدولار يعمق مزيدا من تراجع أداء الشركات التي ستلجأ إلى خفيض نفقاتها و استثماراتها مما سيزيد من احتمالية استغناء هذه الشركات عن المزيد من الموظفين و هذا سيعمق من ركود اليابان، و بما أن أسعار الفائدة أصلا متدنية عند 0.30% فإنه لم يبقى على الحكومة اليابانية إلى اللجوء إلى خطط مالية لتحفيز اقتصادها.
    و بما أن الأوضاع على الصعيد العالمي لا تعطي إشارات بالتحسن قريبا فإن الدول التي تعتمد على الصناعات و الصادرات ستتضرر مزيدا من هذه التطورات، و هذا ظهر أيضا في الصين رابع أكبر اقتصاد في العالم، حيث نما الإنتاج الصناعي الصيني بأقل وتيرة له منذ عام 1999 إذ ارتفاع المخرجات الصناعية إلى 5.4% في تشرين الثاني من السابق 8.2% مما يزيد من احتمالية قيام البنك المركزي الصيني بإجراء المزيد من التخفيضات في أسعار الفائدة و اللجوء على خطط مالية من أجل تحفيز الاقتصاد و منعه من أن يتباطأ مزيدا.
    و على الرغم من هذه البيانات المخيبة للآمال من آسيا إلا أن آمال قيام الحكومة الأمريكية بدعم شركات صناعة السيارات و إعلان الصين عن خطة مالية ببلايين الدولارات تستهدف تشجيع الاستهلاك ساهمت في دعم أسواق الأسهم الآسيوية هذا اليوم حيث ارتفع مؤشر نيكاي 225 للأسهم اليابانية بنسبة 5.2% ، و ارتفع مؤشر هانج سينج بنسبة 1.90% ، بينما كان ارتفاع الأسهم الصينية معتدلا و بنسبة 0.75% حسب مؤشر CSI 300 ، بينما ارتفع مؤشر S&P 300 للأسهم الأسترالية بنسبة 2.28%.
    هذا و سيصدر اليوم من الولايات المتحدة مؤشر نيويورك الصناعي المتوقع أن يتراجع إلى -27.5 في كانون الأول من السابق -25.4 ، بينما الإنتاج الصناعي من المتوقع أن يقع بالسالب و يتراجع بنسبة 0.8% في تشرين الثاني من شهر تشرين الأول عندما نما بنسبة 1.3% ، و بما أن الولايات المتحدة أيضا تعتمد على الصادرات و الاستهلاك الذي يشكل ثلثي الاقتصاد في نموها فإن تراجع الطلب على الصعيد العالمي و انخفاض الاستهلاك المحلي بسبب تراجع دخل الأفراد منذ أن ارتفعت مستويات البطالة بشكل حاد، فإنه على الأغلب أن يتعمق التباطؤ الاقتصاد في الولايات المتحدة في الربع الرابع من العام الحالي.
    اقترابنا من نهاية العام الحالي و الخطط المالية التي تأتي بها العديد من الحكومات حول العالم قد يساهموا في إحداث بعض الاستقرار على المدى القصير للأسواق و إعادة بعضا من شهية المخاطرة مما ستدعم الأصول ذات العائد المرتفع، إلا أن استمرار البيانات السلبية بالصدور و توقعات تعمق الركود أو التباطؤ الاقتصادي في كبرى بلدان العالم تبقي الثقة متراجعة بشدة و هذا قد يقلب الموازين في أي وقت، لذا فيتوجب علينا أن نبقى متيقظين و حذرين من أية مستجدات مفاجئة...

  4. #4

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أحمد البكارى مشاهدة المشاركة
    الأثنين 15 ديسمبر 2008 -نادى خبراء المال
    الأخوة القراء الأعزاء يتجدد اللقاء معكم من خلال موضوعنا الاسبوعى الذى يعنى بالتقارير الاقتصادية و التعليق على أهم الأخبار و نتمنى لكم اسبوعا موفقا مليئا بالأرباح إن شاء الله و يبدأ هذا الأسبوع و الدولار لا يزال يتهاوى امام معظم العملات متأثرا بما قام به مجلس الكونجرس الأمريكي من رفض لخطة إنقاذ قطاع السيارات الأمريكيمما ادى الى الاقبال على عمليات بيع الدولار أمام العملات الرئيسية خلال الأيام الماضية بشكل كبيروقد ادى هذا الى تسجيل الدولار للأدنى له فى 13 عام امام الين اليابانى و الشكل التالى يبين نسب ارتفاع العملات الرئيسية امام الدولار خلال الاسبوع الماضى :

    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال

    و يتوقع ان يبقى هذا الوضع السيئ للدولار لحين صدور بيانات ايجابية عن الاقتصاد الامريكى قد تدفع للتفاؤل مرة أخرى تجاه الدولار المحطات البيانية الهامة للدولار هذا الاسبوع ينتظر ان يتم الاعلان اليوم عن مؤشر نيويورك الصناعى و صافى التدفقات النقدية كما سيتم الاعلان عن مؤشر اسعار المستهلكين و عن قرار الفائدة الامريكية و التى ينتظر ان يتم خفضها بمقدار 0.5% يوم الثلاثاء تعد هذه البيانات الاهم خلال هذا الاسبوع .
    الشكل التالى يبين اهم الاخبار الامريكية خلال هذا الاسبوع :
    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال

    يتبع
    شكرا استاذ على هذه المعلومات القيمه ولكن استاذ في مشكله مخربطيتنا اذا ممكن المساعده الوضع السائد عند تحسن شهيه المخاطره ان نقوم بشراء الدولار ين بشكل عام
    ومم لاحظته في هذا السوق اوضاع مختلفه لها مقايس غريبه احيانا يتم بيع الدولار لضعف للدولار واحيانا لتحسن المخاطره واثر الكري تريدس بين هذا وهذا واحيانا تكون مفاضله بين قوى جميع العملات والدولار بوضع قوي هل ممكن المساعده في هذا الموضوع طريقه التصنيف الربط بين الاخبار لتحديد الوضع اعلم ان هناك الخبره الذاتيه باستشعار السوق من واقع الخبره وياسيدي الفاضل لقد قمنا بفتح موضوع جديد هنا سوال لاهل الخبره بالتحليل الاساسي لربطه بالفني ارجو ان تضع بصماتك الكريمه عليه ونكون للك من الشاكرين لانه سيده التحليل الاساسي هو القوه الدافعه للسوق وللاسف الكثير من ضحايا هذا السوق لعدم قدرتهم على اتقان الاساسي ومهما قرات قلن تسطيع ان ترتقي بمستواك بدون مساعده الخبراء افضالكم فنحن نطمح الى المساعده في اعطائنا خيوط فن ربط الاخبار ببعضها لتكون بالجانب السليم بالسوق

  5. #5

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    ملاحظه سيدي الكريم لقد قمت بقراءه مشاركه اليد نشوان وكانت في قمه التميز والابداع ولكن الى الان نحناجج الى المزيد المزيد ومنتدى الاساسي مليء ولكن مفتقرين الى مثل هذه المسات الفنيه ونحتاج التعليق على ما يقال ضارب على المتوقع واعكس العمليه عند صدور الخبر

  6. #6

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wamsm مشاهدة المشاركة
    شكرا استاذ على هذه المعلومات القيمه ولكن استاذ في مشكله مخربطيتنا اذا ممكن المساعده الوضع السائد عند تحسن شهيه المخاطره ان نقوم بشراء الدولار ين بشكل عام
    ومم لاحظته في هذا السوق اوضاع مختلفه لها مقايس غريبه احيانا يتم بيع الدولار لضعف للدولار واحيانا لتحسن المخاطره واثر الكري تريدس بين هذا وهذا واحيانا تكون مفاضله بين قوى جميع العملات والدولار بوضع قوي هل ممكن المساعده في هذا الموضوع طريقه التصنيف الربط بين الاخبار لتحديد الوضع اعلم ان هناك الخبره الذاتيه باستشعار السوق من واقع الخبره وياسيدي الفاضل لقد قمنا بفتح موضوع جديد هنا سوال لاهل الخبره بالتحليل الاساسي لربطه بالفني ارجو ان تضع بصماتك الكريمه عليه ونكون للك من الشاكرين لانه سيده التحليل الاساسي هو القوه الدافعه للسوق وللاسف الكثير من ضحايا هذا السوق لعدم قدرتهم على اتقان الاساسي ومهما قرات قلن تسطيع ان ترتقي بمستواك بدون مساعده الخبراء افضالكم فنحن نطمح الى المساعده في اعطائنا خيوط فن ربط الاخبار ببعضها لتكون بالجانب السليم بالسوق
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة wamsm مشاهدة المشاركة
    ملاحظه سيدي الكريم لقد قمت بقراءه مشاركه اليد نشوان وكانت في قمه التميز والابداع ولكن الى الان نحناجج الى المزيد المزيد ومنتدى الاساسي مليء ولكن مفتقرين الى مثل هذه المسات الفنيه ونحتاج التعليق على ما يقال ضارب على المتوقع واعكس العمليه عند صدور الخبر
    بارك الله فيك اخى الفاضل فيما يتعلق بالسوق و كيف يتعامل مع المتغيرات فان الاهمية النسبية للأخبار ربما تتغير من وقت لآخر و الاخبار تعمل مجتمعة بمعنى ان الاحداث ترتبط ببعض فقراءة مؤشر اسعار المنتجين و المستهلكين ربما يقود الى توقع معدل الفائدة و هكذا و كذلك فان المتعاملين قد تختلف قراراتهم فى الازمات عنها عندما يسود الاسواق الاستقرار فقد ذكر بعض المحللين ان سبب قوة الدولار فى الفترة الماضية كان يرجع الى ثقة الناس بالاقتصاد الامريكى من حيث قدرته على تحمل الازمات و التعامل معها مقارنة بالاقتصاديات الاخرى التى تعانى نفس المشكلات و خلال الايام الماضية بدأ السوق يتجه الى بيع الدولار عندما سادت حالة من القلق كنتيجة لرفض الكونجرس لخطة انقاذ قطاع السيارات و الذى قد تكون قاصمة للدولار و بالتالى يا اخى الكريم السوق لا يبقى على حال فعلى حسب المستجدات تكون الحركة فعندما بدأ الامريكان بخفض الفائدة حتى وصلت الى 1% و من المنتظر ان تصل ال نصف بالمائة فى المرة الثادمة و قد تصل الى صفر فان عمليات الكارى ترايدرز تراجعت حتى وصل الين لاعلى مستوى له امام الدولار منذ 13 عام و الله اعلم .

  7. #7

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    انا اشكرك استاذي الفاضل على هذا التوضيح الجميل فلن ابدا بالقاء المديح على مشاركاتك لانه ليس انا بمنزله لاقيم استاذ كبير مثلك ولا اخفيك اني اصبحت لدي بنبه اسايه جيده من خلال مشاركاتك ولكن هو طمع المعرفه وما زلنا ننتظر ارشاداتك في امشوارنا التعليمي هدا نسال الله ان يجزيك عنا خي الجزاء

  8. #8

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    الثلاثاء 16 ديسمبر 2008 - المتابعة الاخبارية
    التقرير: مؤشر أسعار المستهلكين (السنوى) – بريطانيا
    التوقيت: 12:30 م – مكة المكرمة
    المتوقع: 3.9 %
    السابق : 4.5%


    مؤشر أسعار المستهلكين (Consumer Price Index) .
    وهو مؤشر يقيس متوسط التغير السعري في مجموعة ثابتة من السلع الأساسية التي يتم شراؤها من قبل المستهلكين , ويعد هذا المؤشر الذي يصدر بشكل شهري مهماً جداً لتقييم التضخم في البلاد ، يعد مؤشر أسعار المستهلكين CPI بشكل أساسي مقياس لقياس مدى التضخم لأن انفاق المستهلكين يمثل حوالي ثلثي الأنشطة الاقتصادية، يتبع المحللون الاقتصاديون هذا المؤشر ولكن غالباً ما يستثنون منه أسعار السلع الغذائية والطاقة لكون هذه السلع شديدة التغير بنسبة أكبر من بقية السلع المكونة لهذا المؤشر . إن الارتفاع في المؤشر يعني أن التضخم مرتفع الأمر الذي يجعل المحللين الاقتصاديين يعتقدون أن أسعار الفوائد سوف ترتفع على المدى القريب الأمر الذي يدعم أسعار العملة مع الأخذ بعين الاعتبار إن زيادة التضخم تقلل من ثقة المستهلكين بالاقتصاد وبالتالي من قوة العملة على المدى البعيد .
    التعليق:
    يصدر فى تمام الساعة الثانية عشرو النصف مساءاً بتوقيت مكة المكرمة عن الاقتصاد البريطانى احد اهم مؤشرات التضخم و هو مؤشر أسعار المستهلكين حيث يتوقع ان تأتى القراءة 3.9% الانحراف الذى يمكن معه توقع الاتجاه هو 0.2 و تطبيقا لذلك اذا اتت القراءة 4.1% فيعتبر ذلك جيد للعملة و يمكن توقع اتجاه زوج GBP/USD للأعلى بينما اذا اتت القراءة 3.7 أو أقل فتعد قراءة سيئة للأسترلينى و يمكن هنا توقع انخفاض زوج GBP/USD و الله أعلم و الحركة المتوقعة هى من 35 الى 60 نقطة جدير بالذكر فإن زوج GBP/USD خالف التوقعات خلال الشهرين الماضيين ثم اخذ الاتجاه الصحيح بعد ذلك و ذلك ربما يرجع الى التوتر الذى كان يسود السوق بسبب الازمة المالية الا ان الاسترلينى يشهد حركة تصاعدية امام الدولار وذلك بسبب توقع المزيد من خفض الفائدة على الدولار و كذلك لرفض الكونجرس الامريكى خطة انقاذ قطاع السيارات و الذى قد يؤدى تفاقم الازمة و الى مزيد من نزيف الخسائر بالاقتصاد الامريكى اذ ان انهيار هذا القطاع قد يؤدى الى فقد اكثر من مليون وظيفة و لذا يجب الحذر و الله الموفق.
    ينصح بمراعاة التحليل الفنى قبل اتخاذ قرار بالبيع و الشراء و الله الموفق .

    قراءة مؤشر اسعار المستهلكين خلال الشهر الماضى
    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال
    الحركة التى حدثت خلال نصف ساعةمن الخبر
    المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19 -12 نادي خبراء المال


  9. #9

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    الثلاثاء 16 ديسمبر 2008 - التقرير اليومى
    اخوانى الاعزاء الكرام نواصل معكم تقاريرنا اليوم و هذا التقرير المختصر المفيد عن شركة بورصة انفو و الذى يعدد فيه الكاتب اسباب صعف الدولار .
    تراجع الدولار هل حان أوانه ؟
    أكثر من اشارة تشير الى هذا الامر . بعد ارتفاع متتابع دام من يوليو الى نوفمبر حقق فيه الدولار 24% مقابل بقية العملات الرئيسية يقف اليوم مكتوفا امام مخاطرالتنازل عنه بعد الاقبال عليه، إذ انه سيكون من الصعب عليه الحفاظ في العام 2009 على المكتسبات التي حققها في هذه الفترة . بالمقابل فان مجموعة من العملات الاوروبية والاسيوية ستشهد ارتفاعا ملموسا في الاشهر القادمة .
    ارتفاع الدولار كان تحت تأثير أزمة البنوك، اذ ان بنوكا اوروبية وآسيوية تمولت عبر سنوات بالدولار وما ان تعقدت الازمة حتى بدأت تعيد مديونيتها الى مصادرها وعمدت الى تضييق مساحة دفاترها . الدولار افاد من الحدث.
    ألآن يبدو ان الأنظار عادت من جديد تتطلع الى الفوارق بين الفوائد، ما هي عليه الان، وما ستكون عليه مستقبلا. عادت تركز ايضا على المديونية الهائلة للولايات المتحدة .
    الانظار عادت تركز على - وتتخوف من - مالية الولايات المتحدة . بحسب آخر الاحصاءات الصادرة عن الفدرالي الاميركي فان المديونية الصافية للحكومة في الفصل الثالث بلغت 2078 مليار دولار وهذا يساوي 39% زيادة على الفصل الثاني .
    انه لمن المسلم به ان هذا الرقم سيزداد في السنة القادمة . الرئيس الاميركي الجديد يعد بباقة تحفيز اقتصادي جديدة ( من الصعب تحديد عدد الالاف من مليارات الدولار التي ستحتاجها ) وهذا مصدر أساسي لزيادة الدين.
    الدولار سيبلغ مجددا أعماقا جديدة ، لكون الاميركيين سيفعلون كل ما أمكن لاضعاف عملتهم .
    نقطة التحول تم بلوغها ؟
    الاسبوع الفائت حدث ما يلفت الانظار . الدولار خسر 4.9% من ال 24% التي كانت قد تحققت مقابل اليورو . هذا كان التراجع الاكثر حدة في أسبوع منذ ولادة العملة الموحدة في العام 1999. اليوم الاثنين ما حدث هو إتمام لما كان قد بدأ.

    بحسب احصاء ل بلومبرج فان 47 خبيرا استراتيجيا خفضوا توقعاتهم للدولار الاسبوع الماضي . بنوك اساسية " سيتي غروب ، ك اوف امريكا ، جولدمان ساخس " لهم نظرة متقاربة ايضا وهي تراجعية . اليورو في نهاية العام 2009 على ال 1.4500 أمر لا يستبعده الكثيرون.

    فائدة منخفضة ثقل على الدولار
    السياسة المالية للفدرالي بدفع الفائدة الى الصفر ان تحققت ستكون مصدر ضعف للدولار . يوم الثلاثاء ستنخفض الفائدة على الارجح بنسبة 50 نقطة - او قد تزيد - هذا سيكون المستوى الاكثر عمقا منذ العام 1958 .
    ان بلغت الفائدة على الدولار الصفر فان الفائدة الاوروبية ستكون حينها على ال 1.50/1.75% في العام 2009. هذا عامل يقدم العملة الموحدة على الورقة الخضراء .


  10. #10

    افتراضي رد: المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار الهامة من 15الى 19

    الثلاثاء 16 ديسمبر 2008 - التقرير اليومى
    اخوانى الاعزاء نواصل معكم تقاريرنا الاخبارية و الاقتصادية و قد علقنا على مؤشر cpi البريطانى و يتبقى لنا مؤشر CPI الأمريكى و الحدث الاهم اليوم وهو قرار الفائدة الامريكية و مع هذا التقرير الرائع و الذى يحمل عنوان موعد قرار الفائدة عن شركة كراون .

    موعد قرار الفائدة...
    ها قد حان اليوم موعدنا المترقب مع قرار البنك الفدرالي الأمريكي الذي على الأغلب اليوم أن يقوم ‏بتخفيض سعر الفائدة محاولا بالتالي التخفيف من حدة التباطؤ الذي يعاني منه أكبر اقتصاد في العالم و ‏الذي يقوم أيضا بجر الاقتصاد العالمي معه إلى الركود...
    و حالة الترقب لقرار اليوم و خاصة للتصريح المصاحب لهذا القرار الذي سيبين الوضع الذي يتواجد فيه الاقتصاد واضحة على نفسية المستثمرين اللذين يتخذون حيطتهم مما يدفع بالتداولات للتحرك في اتجاهات متباينة.

    الاحتمال الأكبر هذا اليوم هو أن يقوم البنك الفدرالي بتخفيض سعر الفائدة من 1.0% إلى 0.50% لتقترب بالتالي من مستويات الصفر، و ذلك بعد أن كان السيد برنانكي رئيس البنك الفدرالي قد وضح أنه مستعد لاتخاذ أية تدابير تستهدف تحفيز اقتصاده الذي أنكمش في الربع الثالث بنسبة 0.5% و على الأغلب أن يكون انكماش الربع الرابع بأكبر من هذه النسبة مما سيضع الاقتصاد رسميا في حالة ركود اقتصادي تقني الذي يعبر عنه بربعين متتاليين من الانكماش في النمو.
    بهذا الشكل حتى الاقتصاد العالمي من المتوقع أن يدخل في حالة الركود بما أن الولايات المتحدة تساهم بأكبر نسبة في الناتج المحلي الإجمالي، و أي نمو في الاقتصاد العالمي تحت مستوى 3.0% يعتبر أن الاقتصاد العالمي قد دخل في حالة ركود، و لكن نجد أن الأدوات التي يستطيع البنك الفدرالي اللجوء لها لوضع حد لهذا الوضع تنفذ شيئا فشيئا ، إذ تم تخفيض سعر الفائدة من مستويات 5.25% حتى المستويات الحالية بينما تم ضخ مئات المليارات من الدولارات في النظام البنكي من أجل تفادي الانهيار.
    و كل ما تم اللجوء له إلى الآن لم يتبين بكاف لدعم النمو الاقتصادي الأمريكي، و بما أن الفدراليين مستعدون لفعل كل ما بمقدورهم لوقف الاقتصاد من التباطؤ فإنه حتى لو أن تخفيض سعر الفائدة أكثر من 1.0% لم يكن محبذ بالنسبة للسيد برنانكي إلا أنه قد يكون مجبر بذلك من أجل تقديم المساعدة لاقتصاده المريض الذي يواجه أصعب ظروف تمر عليه منذ الكساد الأعظم ، حيث يتوجب عليهم تحفيز الاقتراض الذي سيدعم الاستهلاك و الاستثمار القادر على دفع عجلة النمو إلى التقدم من جديد.
    إذ كان الاستهلاك قد تراجع بشدة منذ أن بدأت مستويات البطالة بالصعود بشكل متواصل و حاد، حيث تم تسريح 533 ألف شخص في تسرين الثاني و على الأغلب أن يكون هذا الرقم على ارتفاع في كانون الأول عندما استمرت الشركات بالتسريح منذ أن تراجع دخلها و ارتفعت خسائرها و يصعب عليها الحصول على قروض بالتالي لم تجد لنفسها منذ إلا تخفيض النفقات عن طريق الاستغناء عن موظفيها ، و هذا ما يقلق الأسواق بشأن مصير شركات صناعة السيارات الثلاث الكبرى في الولايات المتحدة و التي تطالب بتمويل بقيمة 14 بليون دولار من أجل تفادي الانهيار منذ أن تراجع الطلب المحلي و العالمي على منتجاتها.
    هذا و أكثر من مليون وظيفة معرضة للخطر في حال حدث انهيار لكل من جينيرال موتورز, فورد و كرايسلر فإنه على الحكومة الأمريكية فعل ما بوسعها لتقديم المساعدة لهذه الشركات قبل فوات الأوان، و بما أن مستويات الدخل مرتبطة بشكل رئيسي بمستويات الإنفاق فإن ارتفاع البطالة سيدفع الأمريكيين للتقليل استهلاكهم أكثر حتى لو أننا نقبل على موسم الأعياد الذي من المفترض أن ترتفع فيها المبيعات و ذلك خاصة أن الثقة بالاقتصاد متراجعة في ضوء توقعات أوضاع أسوأ في المستقبل العاجل.
    على البنك الفدرالي تحفيز ثقة الأمريكيين باقتصادهم من هنا نجد أنه على الأغلب أن يكون قرار القص هذا اليوم شبه مؤكد، و حتى يحدث هذا يجب تشجيع البنوك للعودة على تقديم القروض من أجل إعادة إحياء النظام القروض الذي سيحفز الاستهلاك الذي يشكل ثلثي الاقتصاد حيث سترتفع السيولة في الأسواق بما أن الأفراد مقبلين على الإنفاق بينما مقدرة الشركات على الاستثمار سيحفز التوظيف من جديد و هذا ما يحتاجه الاقتصاد الأمريكي حاليا، و من هذا السبب قام الرئيس المنتخب الجديد باراك أوباما بتقديم خطة جديدة لتطوير البنية التحتية لبلاده و ذلك لأنها ستوفر 2.5 وظيفة حسب أقواله.
    حيث تم الاستغناء عن 2 مليون وظيفة منذ أن تفاقمت الأزمة الائتمانية في الولايات المتحدة و بدأت تعاني من مخاطر الركود و التوقعات تشير إلى أن 3 مليون وظيفة أخرى على صدد أن يلقوا نفس المصير، بينما قطاع المساكن الذي كان وراء البلوى التي يتحملها العالم أجمع لم يجد قاعه بعد و حتى يحدث ذلك سيكون من الصعب توقع عودة الانتعاش إلى الاقتصاد الأمريكي، حيث من المتوقع اليوم أن تتراجع تصريحات البناء إلى 700 ألف في تشرين الثاني بينما المنازل المبدوء إنشائها فمن المتوقع أن تكون قد تراجعت إلى 736 ألف من السابق 791 ألف، و بما أن نظام الإقراض ملا زال جامدا بينما الوظائف غير مستقرة و أكيدة فإنه سيصعب على الأفراد الإقبال على منازل في هذه الفترة.
    أما القطاع الصناعي فإنه من الضحايا الكبار لتدهور الأوضاع في الاقتصاد العالمي، إذ أنه في حال استمر بالتراجع بالوتيرة الحالية فإنه قريبا سيشارف على الانهيار، إذ أن العدوى وصلت أيضا إلى الدول التي تعتمد بشكل رئيسي في نموها على الصناعات و خاصة الصادرات فقد بدأت تشعر الآثار السلبية لتباطؤ الاقتصاد العالمي، حيث تراجعت الصناعات في كل من اليابان و الصين و الآن أتى دور روسيا التي تراجع إنتاجها الصناعي إلى أدنى مستوياته منذ 1998 مما يدفع اقتصادها كذلك نحو الركود على الرغم من أن اقتصاديات مثل روسيا الصين أو البرازيل كان من المتوقع لها في بداية العام أن تدعم الاقتصاد العالمي و تمنعه من السقوط في ركود، إلا أن تراجع الصناعات بددت هذه الآمال و الآن جميع دول العالم باتت عرضة لشبح الركود و قد يدفع بالبنوك المركزية لمواصلة تخفيض أسعار الفائدة.
    لذا فقد شهدنا اليوم اتجاهات متباينة للأسواق هذا اليوم إذ أن حالة الترقب لقرار اليوم و نتائج بعض الشركات منها جولدمن ساكس المالية المتوقع أن تعلن أول خسائر لها منذ 1999 و بالأخص التصريح المصاحب لهذا القرار الذي سيبين الوضع الذي يتجه إليه الاقتصاد الأمريكي واضحة على نفسية المستثمرين اللذين يتخذون حيطتهم لذا فنجد أن الضغوطات نحو الأسفل على الدولار قائمة خاصة مقابل اليورو في حين أن بعض الأسواق الأسيوية قد تراجعت اليوم حيث سجل مؤشر نيكاي 225 للأسهم اليابانية بنسبة 1.12% خاصة أن ارتفاع الين يضر مزيدا بالصادرات اليابانية، و مؤشر S&P 300 للأسهم الأسترالية تراجع بنسبة 0.96%.
    بينما ارتفع مؤشر CSI 300 للأسهم الصينية بنسبة 0.98% و ارتفع مؤشر هانج سينج بنسبة 0.55%، في حين كانت الأسهم الأمريكية الأمس قد شهدت تراجعات بفعل البيانات السلبية التي كانت قد صدرت الأمس من قطاع الصناعات الأمريكي بالإضافة إلى المخاوف بشأن تراجع أداء الشركات، إذ هبط مؤشر داو جونز الصناعي لأسهم الشركات الكبرى 65.15 نقطة أي 0.75 % ليغلق عند 8564.53 نقط،. وخسر مؤشر ستاندرد اند بورز 500 الأوسع نطاقا 11.14 نقطة أو 1.27 % مسجلا 868.59 نقط، في حين نزل مؤشر ناسداك المجمع الذي تغلب عليه أسهم شركات التكنولوجيا 32.38 نقطة أو 2.10 % الى 1508.34 نقطة.
    و لكن قرار الفائدة ما يزال أمامنا موعد مع بعض البيانات الهامة من القارة الأوروبية من الربع الرابع و هي مؤشرات مدراء المشتريات الصناعي و الخدمات المتوقع أن يستمر انكمش هذه القطاعات، في حين أن بريطانيا ستعلن اليوم أن مؤشر التضخم لشهر تشرين الثاني المتوقع أن يصل إلى 3.9% على الصعيد السنوي من السابق 4.5% مما سيفسح المجال للبنك المركزي البريطاني الاستمرار بتخفيض سعر الفائدة المتواجدة عند 2.0% من أجل تحفيز اقتصاده الذي على الأغلب وقع في حالة الركود في الربع الرابع.
    أما من الولايات المتحدة فسيصدر اليوم إلى جانب البيانات من قطاع المساكن مؤشر التضخم المتوقع أن يعتدل مزيدا في شهر تشرين الثاني و يصل إلى 1.5% من السابق 3.7%، و هذا يعود إلى انخفاض أسعار السلع و تحديدا سعر برميل النفط الذي تراجع من 147 في تموز إلى ما دون مستوى الـ50 في تشرين الثاني، بينما تراجع الاستهلاك و يحث الأسعار للتراجع مزيدا، و هذا التراجع في التضخم يجعل من قرار اليوم في حال تأكد تخفيض الفائدة أكثر راحة بالنسبة للبنك الفدرالي إذ أن التضخم كان من الأسباب التي منعت العديد من البنوك المركزية التقدم لإجراء تخفيض في سعر الفائدة عندما بدأت الآثار السلبية للأزمة الائتمانية بالتفاقم.



صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. جدول الأخبار الهامة الأسبوعى +التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبار من 1-5 ديسمبر
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 05-12-2008, 11:37 AM
  2. جدول الأخبار الهامة الاسبوعى+التقارير الاخبارية+التعليق على الأخبار من 20 الى24أكتوبر
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 24-10-2008, 12:11 PM
  3. المتابعة الاخبارية و التقارير الاقتصادية و التعليق على الأخبارخلال الفترةمن 26-30مايو
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 01-06-2008, 02:11 AM
  4. المتابعة الاخبارية لهذا الأسبوع من 14 ~18 اابريل 2008 + التعليق على الأخبار الهامة
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 18-04-2008, 09:51 PM
  5. المتابعة الاخبارية لهذا الأسبوع من 7 ~11 ابريل 2008 + التعليق على الأخبار الهامة
    بواسطة محمد أحمد البكارى في المنتدى نادي خـبـراء الـبـورصه العالمية
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 10-04-2008, 06:29 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا