البرنامج التأهيلي لشهادة محاسب إداري معتمد CMA

إعلانات تجارية اعلن معنا



صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 22

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 4/4/1427هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    مهمتها لتصحيح أوضاع عملائها وأصبحت قضية وطنية
    رجال أعمال يطالبون البنوك بالتوقف عن تسييل وتصفية محافظ صغار المتداولين


    كتب - عمر إدريس:
    دعا رجال أعمال ومحللون ماليون بتوقف البنوك عن تسييل وتصفية محافظ صغار المستثمرين، وقال رجل الأعمال علي بن بريك الصبحي أنه من المعروف أن البنوك قامت بمنح قروض كبيرة للمواطنين لفتح محافظ للتعامل في الأسهم مقابل فوائد متعارف عليها تحسب على تلك القروض، وهي بذلك قد حققت العوائد المتاحة لها، ولكنها بدون سابق إنذار أوتريث وفجأة قامت بتسييل تلك المحافظ وتصفيتها، دون حتى الانتظار لانتهاء مدة القروض، واستعادت مبالغها مع الفوائد، مع استمرار احتساب سعر الفائدة على ما تبقى من هذه القروض، وأعتبر أن هذه الإجراءات سببت مأساة حقيقية في كيان الأسر السعودية من الموظفين والموظفات والأرامل، وهو الأمر الذي جعلهم يتجرعون مرارة الخسارة.
    من جانبه علق المحلل المالي لسوق الأسهم خالد خليفة على هذه القضية قائلاً:إننا نتفهم كمجتمع ذو ثقافة اقتصادية واستثمارية محدودة أن سعي البنوك لتحقيق الأرباح حق مشروع لأنها شركات مساهمة، ولكن لابد أن تحكم عملية البحث عن الأرباح أسس اقتصادية ومسؤولية أخلاقية تجاه المجتمع، خاصة في ظل تراجع مؤشر سوق الأسهم، حيث يمكن للبنوك أن تقوم بشراء أسهم مساوية لعدد الأسهم التي تم تسييلها لكل محفظة مع منح مهلة لمالك كل محفظة لتصحيح أوضاعه خلال مدة سنة أوستة أشهر على الأقل، وأوضح أنه يمكن عادة جدولة بعض القروض وتمديد أمدها والاستقطاع من الأرباح التي تحققها المحافظ لسداد القروض والفوائد المترتبة عليها.
    وأفاد رجل الأعمال محمد سالم بقشان أنه آن الأوان لأن نقف وقفة رجل واحد لمحو الآثار الاقتصادية والاجتماعية التي أحدثها سوق الأسهم في نفوس مئات الألوف من أبناء مجتمعنا الكريم بأخلاقه وبترابطه، وذلك قبل أن تستفحل الآثار الجانبية ويستعصى إيجاد الحلول لها.
    ونوه رجل الأعمال صالح أحمد حفني بالوقفة الأبوية لخادم الحرمين الشريفين ودعمه وتطمينه للمواطنين، وقال انه في ضوء المبادرات التاريخية التي أعلنها والدنا (عبدالله بن عبد العزيز)، لابد أن نتخذ الخطوات العملية لإعادة الأمل ورفع الروح المعنوية، وبالطبع فإن بنوكنا الوطنية هي الجهة الأولى المناطة بهذا الدور الهام،عادة التوازن للمساهم السعودي،ليس لأنها تملك الأموال ولكن لأنها أكثر الأطراف قدرة على اتخاذ خطوات أكثر إيجابية. واعتبر رجل الأعمال مطر البلادي أن مهمة البنوك في المرحلة الحالية بالنسبة لتصحيح أوضاع المتعاملين مع سوق الأسهم عبر صناديقها الاستثمارية أو قروض التداول أصبحت مهمة وطنية بالدرجة الأولى، وخاصة في ظل غياب أي مكاتب للوساطة المالية تحكم علاقة المتداول في سوق الأسهم، وقال بأن القائمين على مجالس إدارة بنوكنا هم رجال أعمال يستشعرون حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم في الوقت الراهن.

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    ردود الفعل السعودية والعربية متباينة
    الأسهم والناس والخسائر.. مخاض اجتماعي في ثوب اقتصادي


    الرياض - محمد الجماح:
    لم تشهد أي سوق مالية عربية من الاسواق التي تعرضت لهزات عنيفة مؤخرا ردود الفعل الشعبية والاعلامية وربما الاجتماعية والنفسية التي تشهدها المملكة، ولم يصب مواطنو هذه الدول غضبتهم على مسؤولي بورصاتهم او اسواقهم المالية وصولا الى التجريح الشخصي، والمهاترات العائلية، والتشكيك في القدرات الادارية واطلاق الاتهامات العشوائية.
    وبانخفاض مؤشرات الاسواق المالية في معظم دول الخليج واكثر من نصف الدول العربية ثبت للمراقبين المحايدين ان جميع هذه الاسواق كانت تتضخم بطريقة عشوائية، وان اسعار جميع الشركات بلا استثناء كانت غالية مع اختلاف اسباب هذا الغلاء باختلاف اوضاع كل بلد وتباين اقتصادات هذه الدول، والاهم تباين السلوك الجماعي للمستثمرين والمضاربين، واخيرا وليس آخرا المحللون والكتاب والاقتصاديون الذين قدمتهم بعض وسائل الاعلام على انهم قادة الرأي الاستثماري رغم ان بعضهم ثبت انتفاعه وثبت تحريضه للناس على المضاربة والتفاؤل، ثم عند انتكاس السوق بات يوزع الاتهامات على الآخرين.
    ويبدو ان تركيز وسائل الاعلام على السوق السعودية وهبوطها بشكل اكبر من بقية الاسواق العربية والخليجية زاد من حدة التوتر لدى المتعاملين وانساهم ان الهبوط كان شاملا لمعظم الاسواق، وجعل بعضهم يعتقد ان هذا الهبوط كان سمة السوق السعودي وحده رغم ان السوق السعودي حقق بعض الاستقرار فيما لا زالت اسواق عربية وخليجية تواصل نزيف النقاط وان بوتيرة بطيئة لكنها مستمرة.
    ولعب بعض مسؤولي وملاك الشركات المساهمة خصوصا الحديثة منها دورا مزدوجا خلال الفترة الماضية حيث اوحى الكثير منهم في تصاريح ومناسبات موثقة لعموم الناس بان السوق ستواصل الارتفاع الى معدلات كبيرة وفور انهيار الاسعار التي دعموا ارتفاعها بتصاريحهم، سارعوا الى مهاجمة الانظمة والجهات المختلفة في استعداد مبكر للمساءلة التي قد يتعرضون لها من المساهمين خصوصا وان بعضهم غامر بأموال المساهمين في السوق بدلا من توجيهها الى المشاريع والانجازات التي تحقق الارباح التشغيلية لشركاتهم.
    ومن جهتهم يعتقد الاقتصاديون في المملكة ان من اسباب ما اسموه «تنفيس غضب الخسائر» ضد الجهات الحكومية والمؤسسات المالية يعود بالدرجة الاولى الى ضعف ثقافة الاستثمار مقارنة بالدول الاخرى «ففي اسواق عربية اخرى يتعامل معظم الناس مع الاسهم على انها استثمار لتحقيق العوائد فيما لا يقوم بالمضاربة المباشرة الا نسب قليلة من الناس غالبا ما يكونون محترفين او ممارسين قديمين لهذه المهنة، فضلا عن ان المستثمرين والمضاربين على حد سواء يشتغلون بأموال مخصصة للاستثمار وليس بأموال مخصصة لاحتياجاتهم الاساسية.
    ويرى هؤلاء ان كثيرا من الناس ضغطوا على انفسهم وعلى عائلاتهم عبر المخاطرة غير المدروسة في السوق بأموال يحتاجون اليها بشكل ملح، الامر الذي جعلهم يتعاملون مع الارباح والخسائر بعواطف مشحونة واعصاب مشدودة تجعلهم يبالغون في الفرح والتفاؤل عند الربح، وبالمثل يحملون بعض الجهات الحكومية الخسائر حال حدوثها «رغم حرية السوق ورغم انهم من اتخذ قرار المضاربة».
    ولا يخفي المراقبون قلقهم من سيادة فكرة تحقيق الثراء السهل على المجتمع، واعتبار كل عقبة يتعرضون لها خطأ مقصودا من الجهات الاشرافية او غيرها من الجهات ذات العلاقة اذ ان من شأن هذه الثقافة ان تقضي على مبادئ الانتاج والعمل والابتكار، وتحيل المجتمع الى مجموعة من المضاربين المغامرين الذين يمتدحون انفسهم عند تحقيق المكاسب ويلقون باللوم على الغير عند اول خسارة. ويعيش السعوديون مخاضا اجتماعيا يلبس ثوبا اقتصاديا فيما يتعلق بسوق الاسهم، ويتجاهل معظمهم فكرة ان لكل ممارسة اقتصادية دورة تصعد فيها وتهبط، ويربح البعض ويخسر الآخرون، وتبقى ثقافة الاستثمار الواعية وبعيدة المدى هي حلم الحكومة والاقتصاديين الذي يعيق تحقيقه مجموعة من المنتفعين المتسترين خلف مواقع الانترنت، وربما خلف كثير من الصور البراقة الزائفة.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    ( من السوق ) قرار رائع


    خالد العبدالعزيز
    رغب مستثمرو الاسهم في دفع السوق الى الامام في يومين ماضيين فتحقق ذلك، وطالما أن الرغبة الصادقة موجودة في وضع حد للتدهور، فإن كل الصعاب تسهل اذا ما ترافقت مع حسن النوايا.
    ولايوجد مايكدر صفو السوق سوى مخاوف تتغلغل في أوساط المتعاملين، وتضعهم أمام خيارات لايرغبون بها، وتسير بعدها السوق وفقا للعواطف، ويتسابقون معها للضغط على السوق بيعا، فتنجرف الى الخلف بعد تصفية محافظهم في نهاية كل تداول.
    وليس هناك مايقلق، أو يبعث على تلك المخاوف وسط هذا الزخم من النمو للاقتصاد المحلي، بما يقف عليه من زخم للعوامل الاساسية التي لم يشاهد لها مثيلا.
    وان كان مصدر المخاوف ماتمر به المنطقة من ظروف متوترة متعلقة بالملف النووي الايراني، فان السوق حسب رؤية الكثيرين قد استبقت بانحدارها نشأة تلك الظروف، ووفرت أسعارا أكثر من مغرية ومكررات أرباح منخفضة جدا،ودخلت في مرحلة الجد بما استجد عليها أمس.
    وأكثر ماأراده من في السوق من مستثمرين هو توفير أجواء مشجعة، لأن ذلك سيعمل على اندماجهم في السوق بشكل أوسع، ولن يأتي مفعول توفير تلك الاجواء التي يراد لها للسوق، الا بترافقها مع تدارك للاخطاء من قبل كافة أقطاب السوق.
    وبالامس وفر الملك عبدالله بن عبدالعزيز أجواء مشجعة للمستثمرين،و قدم أثمن الهدايا لشعبه رغبة منه في تحسين مستوياتهم المعيشية، وازالة الاعباء عن كواهلهم بخفض تكلفة الوقود عنهم.
    ولاشك أنه حفظه الله يقدر انعكاس ذلك على حياة الافراد من المواطنين وانعكاسه اقتصاديا على القطاع الخاص بجميع فئاته، و ستستفيد منه الشركات المساهمة، وهي عمق السوق المالية وقلبها النابض، حيث استجابت مع هذه المكرمة بقفزة لاسعار أسهمها.
    ومن راقب السوق أمس، سيجد أنها شحنت بالتفاؤل وسط هذه الاجواء الفرحة، وأزيل عنها القلق وهيأت لدخول مزيد من الاموال، وارسلت باشارات ممتازه، وعز من خلالها على البائع أن يبيع، وندرت العروض للمشتري حتى بالنسبة القصوى من الارتفاع لبعض الشركات.
    وهذه الاوقات المغرية بالشراء، هي أوقات احتفاظ بالاسهم ضعيفها وسمينها، لأن الافضل هو ماهوقادم وهو ماتخبئة الاسابيع المقبله باذن الله. صحيح ان السوق دخلت بسهولة في مرحلة الانهيار،لكنها بالسهوله ذاتها ستخرج منها، ان لم تكن قد خرجت وستتعافى، وهذا ماينقص الاسواق المالية الاخرى التي عادة ماتحمل تبعات الانهيار لسنوات طويلة.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    مختص مالي يدعو لاتخاذ آلية جديدة لتخفيض عمولة البنوك

    حامد العطاس (جدة)
    قال ابراهيم السبيعي المصرفي المعروف ان البنوك التجارية تأخذ عمولات في عملية البيع والشراء في سوق الاسهم المحلي.. بشكل يرهق المستثمر.واشار الى ان البنوك جمعت 13 مليار ريال من عملية البيع والشراء في السوق خلال عام 2005م وهذا مبلغ كبير تحققه في فترة قصيرة.واقترح ان تكون هناك آلية لتخفيض العمولة بين الطرفين بحيث لاتلحق ضررا على المستثمر.وكان عدد كبير من المستثمرين قد طالبوا البنوك بفرض عمولة على عملية البيع فقط.. دون اخذ اي عمولة على الشراء.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    الجنس والأسهم

    صالح الشهوان - 04/04/1427هـ
    كنا مراهقين تصحو داخلنا الأشياء الغامضة التي لم نكن نجد لها تفسيرا ولا توضيحا من قبل أهلنا، مثل: الجنس، فقد كانت هذه المفردة تدير الرؤوس وتثير بسمات خجلى حال سماعها أو رؤيتها مكتوبة.
    كنا نتسابق على اقتناء مجلة الأستاذ المرحوم الدكتور صبري القباني "طبيبك" نلتهمها من الغلاف إلى الغلاف, ونتبادلها بيننا بحفاوة بالغة، خصوصا أسئلة القراء والإجابات عنها، كانت المجلة مقروءة على نطاق واسع، من لم يشترها يحرص على استعارتها، لأنها كانت فتحا معرفيا جريئا في ثقافتنا العربية اخترقت التابو والمحاذير، جعلت من الثقافة الجنسية رسالتها وكنا نحن المراهقين جمهورها الأحرص على متابعتها نتبادل البشرى ونرقص طربا لصدورها!!
    ليست مجلة "طبيبك" طيبة الذكر إلا عينة من جاذبية كلمة الجنس أو موضوعه، إنما كنا نتداول إلى جانبها كتب إحسان عبد القدوس ويوسف السباعي ووفيق العلايلي ونزار قباني وميشال زيفاكو والبرتو مورافيا وغيرهم ممن كان الجنس مادتهم الرئيسة. هل تذكرون: الوسادة الخالية, شيء في صدري, النظارة السوداء, ومَن يطفئ النار.. إلخ؟
    أما في قاعات الدرس أو في المجالس فكم يصبح الجميع كالمسحورين فلا نعاس ولا تثاؤب وإنما إصغاء منقطع النظير عندما يكون الحديث حول الجنس. كذلك تقتحم النكت والدعابات الجنسية النفوس دون مقاومة، بل يتلهف الناس إلى سماعها وتكاد تكون الأسرع والأسهل في الحفظ.
    أدرك أهمية ذلك مصممو الدعايات والإعلانات فرسموا ملامح جنسية على علب العطور، أدوات الزينة، مغلفات الملابس وفي لوحات الإعلانات ومنشوراتها. حتى المجلات والصحف والقنوات الفضائية وظفت الجاذبية الجنسية وسيلة للإغراء أو الجذب في أغلفتها ومواضيعها وبرامجها. وحتما نغالط لو قلنا إن ذلك لا يلفت انتباهنا، فالفضول البشري فضيحة ما نخفيها!!
    الجنس إذاً مصيدة النظر والسمع، فوضع ما يشير إليه على غلاف أي مطبوعة أو منتج استهلاكي كفيل بأن يجعل الأيدي لا تقاوم الامتداد نحوها. كما لا تقاوم الأذن نكتة أو حكاية أو برنامجا تلعب فيه كلمة الجنس دور البطولة حتى باتت كلمة الجنس متربعة على عرش فضول الجميع دون منازع.
    خلال العامين الماضيين حدث ما لم يكن في الحسبان ثأرت كلمة "الأسهم" لكل الكلمات الأخرى، اقتصت لها من كلمة "الجنس". فأصبحت "الأسهم" أميرة القلوب والأفواه والآذان والعيون. نجوى الزوج مع زوجته، الصديقة مع صديقتها، الصديق مع صديقه، الرجال مع الرجال، النساء مع النساء، الأطفال مع الأطفال، في البيوت، مقار الأعمال, في الشوارع، وسائل المواصلات، في الهواتف الثابتة، الجوالة، الكمبيوترات, في المفكرات الشخصية ودفاتر الحضور والغياب .. احتلت كلمة الأسهم مكانها في الصدارة, في الوسط، وفي المنتهى. صارت مأذون الزواج الذي يأتي أو لا يأتي, مشروع البيت الذي سيتم إكمال بنائه أم يؤجل، مشروع شراء قطعة الأرض أو الأثاث الجديد، مشروع السيارة الفخمة أو الرضا بالقديمة, السفر للسياحة أم صرف النظر عنه. قوائم عريضة طويلة من المشاريع الشخصية والعائلية، من الاحتياجات الضرورية أو غير الضرورية، من أحلام تسديد الديون أو أحلام الرفاه .. كل ذلك وغيره أصبح مسبوقا أو مخلوطا أو مختوما بكلمة الأسهم. فالناس لم تعد تملك مقاومة سحر هذه الكلمة وإغرائها. سواء من أتعستهم وهم كثر أو من أبهجتهم وهم قلة.
    سيطرت كلمة الأسهم على الصغير والكبير، على فئة النقي وغير النقي، على رؤساء مجالس إدارات البنوك والشركات أو رئيساتها، على باعة الأكشاك والبليلة وعلى الربعيات والطقاقات .. احتلت نشرات الأخبار المرئية والمسموعة والمقروءة.
    كسر الكتاب، الشعراء، الروائيون، النقاد والمفكرون أقلامهم, استعاروا كتاب الهجاء الجديد عن الأسهم، وكتاب مطالعة "التداول" أو كتاب المحفوظات "المضاربة" وأخذوا يخطون مقالات مغشوشة منها أو منقولة عنها فما عاد لأي موضوع من قارئ ما لم يكن عن الأسهم.
    هل رأيتم كيف استعمرت كلمة "الأسهم" الأذهان مثلما استعمرت كلمة "الجنس" الانتباه؟ ألم تحدث فينا كلمة "الأسهم" غوايتها كما فعلت بنا كلمة "الجنس"؟ ومن كان منكم بلا خطيئة فليرمها بحجر!!

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    "أمن الطاقة".. وسوق الأسهم .. ودور السعودية


    د. أنس بن فيصل الحجي - أكاديمي وخبير في شؤون النفط 04/04/1427هـ
    ما هو أمن الطاقة؟ ليست هناك إجابة محددة حتى يومنا هذا. فمفهوم "أمن الطاقة"، إن وجد في الواقع، "أميبي" يتغير بتغير الزمان والمكان والمصالح والأفراد وغيرها من الأمور القانونية والإدارية. إنه لا يقتصر على الدول المستهلكة للنفط، بل يمتد إلى الدول المنتجة أيضاً. هناك على الأقل 17 تعريفاً مختلفاً تضمنتها دراسات الطاقة المختلفة منذ بدايات السبعينيات. بناء على بعض هذه التعريفات، وبعد التطورات الأخيرة في سوق الأسهم في السعودية، اكتسب أمن الطاقة في السعودية بعداً آخر لم يكن مألوفاً من قبل: نظراً للأهمية الاقتصادية والسياسية لسوق الأسهم في السعودية، فإن أمن الطاقة في دولة منتجة مثل السعودية يرتبط ارتباطاً كبيراً بسوق الأسهم بسبب علاقة سوق الأسهم بأسعار النفط من جهة (مع العلم أن هذه العلاقة غير واضحة حتى الآن، ولا يمكن معرفتها إلا بعد عقد من الزمن على الأقل)، وتداول أسهم شركات الطاقة المتمثلة في شركات الكهرباء والبتروكيماويات وشركات توزيع المحروقات من جهة أخرى. فانخفاض أسعار النفط يهدد سوق الأسهم، كما يهدد الاقتصاد الوطني، لذلك فإن أمن الطاقة السعودي يتطلب أسعاراً للنفط أعلى من حد معين، تماماً كما تتطلب اقتصادات الدول المستهلكة أسعارا لا تتجاوز حدوداً معينة، ألا تعرض أمن الطاقة فيها للخطر. من هذا المنطلق، فإن مفهوم أمن الطاقة السعودي اتخذ بعداً اقتصادياً جديداً لم يكن موجوداً من قبل. ومن هذا المنطلق, يمكن ربط خريطة الطريق للطلب على النفط التي تتطالب فيها السعودية بسوق الأسهم وبالوضع الاقتصادي في السعودية، ثم ربط ذلك بمفهوم الأمن الوطني والقومي. الفكرة نفسها تنطبق على الدول الأخرى سواء كانت منتجة أم مستهلكة.

    تعريف أمن الطاقة
    يرى فيتو استاغليانو، الذي كان يشغل منصب وكيل نائب وزير الطاقة الأمريكي في عهد جورج بوش (الأب) ثم باحثاً في معهد رسورسيز فور ذ فيوتشر، أن أمن الطاقة مفهوم فارغ يستخدم لتشجيع سياسات سيئة لخدمة مصالح بعض السياسيين. ويرى جون ليمان، نائب الرئيس السابق لشركة أمَكو الأمريكية، أن "الحفاظ على أمن الطاقة الأمريكي يتطلب اقتناع الآخرين بدعم الولايات المتحدة حرية التجارة والاعتماد على قوى السوق في أنحاء العالم كافة". أما المفهوم الرسمي لإدارة الرئيس بوش لأمن الطاقة فقد عبر عنه ما يعرف بـ "تقرير تشيني" بأنه استمرار الإمدادات من مصادر موثوقة بأسعار معقولة بشكل مقبول بيئياً. أما الخبراء الأكاديميون في الجامعات الأمريكية فقد عرفوا أمن الطاقة بأنه "استمرار الإمدادات من دون تقطع بأسعار معقولة". هذه أربعة مفاهيم مختلفة لأمن الطاقة في الولايات المتحدة فقط، فكيف لو نظرنا إلى هذا المفهوم حول العالم؟ في عام 1989 عرف هشام ناظر وزير البترول والثروة المعدنية السابق، في خطاب ألقاه أمام أعضاء جمعية منتجي النفط المستقلين في الولايات المتحدة، أمن الطاقة بأنه "دعم وحفظ إمكانية الوصول إلى النفط في الأماكن التي يوجد فيها بغزارة".
    ومع تطور العلاقات بين منتجي النفط ومستهلكيه، ثم إنشاء الأمانة العامة لمنتدى الطاقة في الرياض، تطور مفهوم أمن الطاقة ليشمل أمن الطلب والعرض، كما تم التوصل إلى بديهة هي أن أمن الطاقة مسؤولية مشتركة بين المنتجين والمستهلكين. وبعد حادثة 11 أيلول (سبتمبر) والهجمات الإرهابية على المنشآت النفطية في المملكة، تطور مفهوم أمن الطاقة ليشمل أمن المنشآت النفطية وأمن أجزائها كافة. ثم تطور المفهوم مرة أخرى بعد إعصاري كاترينا وريتا ليشمل أمن الإمدادات والمنشآت النفطية المتعلق بالعوامل الطبيعية. رغم ذلك إلا أننا حتى اليوم ليس لدينا مفهوم واضح لأمن الطاقة.

    دور السعودية ودول الخليج
    إذا كان أمن الطاقة مفهوماً حقيقياً يجب التعامل معه فإنه تجب معرفته عن طريق تعريفه ومعرفة خواصه ثم قياسه وتقييمه على مدار السنة. في هذه الحالة فقط يمكن لأي دولة أن تتخذ السياسات الصحيحة لتفادي أزمة طاقة. إن توضيح هذا المفهوم قد يلغي الرأي الآخر القائل إنه "مفهوم فارغ", لأن التوضيح والقياس سيمنعان السياسيين الغربيين من التلاعب فيه واستخدامه لأغراضهم الخاصة، التي يتضمن بعضها العداء للدول المنتجة للنفط، خاصة السعودية. لذلك فإنه من صالح السعودية وبقية دول الخليج أن تتحاور مع الدول المستهلكة. ومن صالحها أن تساعد هذه الدول على الوصول إلى مفهوم سليم لأمن الطاقة المتعدد الأبعاد. إن مطالبة الدول المستهلكة للدول المنتجة بخريطة للعرض أو تطوير الطاقة الإنتاجية ورد الدول المنتجة عليها بأنها تريد "خريطة للطلب" لن يعزز من الحوار، ولن يساعد أي منهما على الوصول إلى نتيجة تخدم الطرفين. بدلاً من تبادل الاتهامات والمتطلبات، يجب اتخاذ خطوات قيادية فعالة نحو توضيح مفهوم أمن الطاقة وخلق معايير علمية لقياسه في الدول المستهلكة. إن مساعدة السعودية هذه الدول على تعريف وقياس أمن الطاقة هو الحل الذي سيسهم في تعزيز العلاقات بين الطرفين، كما قد يسهم في استقرار أسواق النفط .. نسبياً. إن وجود قاعدة بيانات "جودي" لن يسهم في استقرار أسواق النفط إلا إذا تم استخدام هذه البيانات في خلق معايير تسهم في معرفة الوضع الحقيقي للسوق. والوضع الحقيقي للسوق يتطلب خلق معايير لأمن الطاقة كيلا يتاح للسياسيين في الغرب التلاعب في المفهوم والبيانات بما يخدم مصالحهم الخاصة. المشكلة، بل أم المشاكل، إذا كانت البيانات في "جودي" غير صحيحة" أو مشكوك فيها. في هذه الحالة على "أمن الطاقة" السلام.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    طرح 40 مليون سهم من أسهم شركة معادن للاكتتاب نهاية العام الحالي


    كتب - عقيل العنزي:
    تأتي موافقة مجلس الوزراء في جلسته مساء أمس على تخصيص 50٪ من شركة التعدين العربية السعودية معادن ورفع رأسمال الشركة إلى 8 مليارات ريال كأحد الخطوات الإصلاحية للاقتصاد الوطني وفتح المجال للقطاع الخاص للمشاركة في التنمية الوطنية.
    الجدير بالذكر أن زيادة رأسمال الشركة إلى 8 مليارات ريال يرفع أسهم الشركة إلى 80 مليون سهم وتخصيص 50٪ منها يعني طرح 40 مليون سهم للاكتتاب العام من قبل المواطنين نهاية العام الحالي.
    وقد أكد د. عبدالله بن عيسى الدباغ رئيس شركة معادن وكبير إدارييها التنفيذيين في تصريح للرياض أن طرح معادن للاكتتاب يصب في مصلحة الاقتصاد السعودي ويرفد الموارد المالية للوطن مشيرا إلى أن شركة معادن تعد الركيزة الثالثة للصناعات المتقدمة بالمملكة بعد أرامكو السعودية وسابك حيث إنها تطور استثمارات كبيرة في مجال الصناعات التعدينية.
    وقال أن تخصيص معادن سيساهم في تطوير المشاريع الصناعية التعدينية التي تنفذه في مجال المعادن النفيسة الأساس والمعادن الصناعية الأخرى مبينا أن شركة معادن تمتلك حاليا 6 مناجم للمعادن النفيسة منها أربعة مناجم في مرحلة الإنتاج الفعلي وهي منجم مهد الذهب ومنجم الصخيبرات ومنجم بلغة ومنجم الحجار حيث يبلغ إجمالي إنتاجها السنوي الحالي 240 ألف أوقية من الذهب ونصف مليون أوقية من الفضة بالإضافة إلى أن هذه المناجم تنتج معادن أساسية أخرى مثل النحاس بكمية 1000 طن سنويا والزنك بكمية 2000 طن سنويا. وتخطط الشركة إلى رفع احتياطيات الذهب إلى 10 ملايين أوقية بحلول عام 2010م. كما أن الشركة تطور المدينة التعدينية الصناعية في رأس الزور بالمنطقة الشرقية بتكلفة إجمالية قدرها 30 مليار ريال تضم في موقع واحد جميع المرافق الأساسية لإنتاج الصناعات التعدينية وتصديرها إلى الأسواق العالمية والتي تبدأ من المنجم إلى المعدن أو المنتج النهائي وهي ميزة خاصة للصناعات التعدينية السعودية ستساهم في التقليل من كلفتها الإنتاجية وبالتالي تعمل على تفوقها في محك المنافسة مع الصناعات التعدينية العالمية.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    هيئة السوق ترخص ل 3 مكاتب لتقديم الترتيب والمشورة



    أصدرت هيئة السوق المالية ثلاثة تراخيص لمكاتب سعودية لممارسة نشاط الترتيب وتقديم المشورة في أعمال الأوراق المالية.
    فقد أصدر مجلس هيئة السوق المالية ترخيصاً لمكتب عبدالعزيز بن صالح الربدي للاستشارات المالية بممارسة نشاط الترتيب وتقديم المشورة في أعمال الأوراق المالية وفقاً للشروط المنصوص عليها بقرار مجلس الهيئة.
    وأصدر مجلس هيئة السوق المالية قراراً بالترخيص لشركة دار الإدارة والتطوير للاستثمار بممارسة نشاط الترتيب وتقديم المشورة في أعمال الأوراق المالية وفقاً للشروط المنصوص عليها بقرار الهيئة. كما أصدر مجلس الهيئة قراراً بالترخيص لمكتب محمد الشميمري للاستشارات المالية بممارسة نشاط تقديم المشورة في أعمال الأوراق المالية وفقاً للشروط المنصوص عليها بقرار مجلس الهيئة المذكور.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    انتخاب الجاسر رئيسا لمجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية


    - "الاقتصادية" من الرياض - 04/04/1427هـ
    انتخب مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية الجديد في أول اجتماعاته للدورة الثانية، البارحة في الرياض, الدكتور محمد بن سليمان الجاسر رئيسا للمجلس في دورته الجديدة التي تستمر ثلاث سنوات.
    وأكد الجاسر إلى أن المجلس الجديد سيواصل مسيرة الإنجازات التي انطلقت منذ تخصيص الشركة، وسيحرص على التركيز على تعظيم حقوق الملاك والرقي بخدمات العملاء والتنوع في تقديمها.

    وفي ما يلي مزيداً من التفاصيل:

    انتخب مجلس إدارة شركة الاتصالات السعودية الجديد في أول اجتماعاته للدورة الثانية البارحة في الرياض, الدكتور محمد بن سليمان الجاسر رئيسا للمجلس الجديد في دورته الجديدة التي تستمر ثلاث سنوات.
    ويتكون المجلس الجديد من: منصور بن محمود عبد الغفار، محمد بن سعد الشهري ممثلا لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ومنصور بن صالح الميمان ممثلا لصندوق الاستثمارات العامة، ومحمد بن عبد الله الخراشي ممثلا للمؤسسة العامة للتقاعد، وعبد العزيز بن هبدان ممثلا للمؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية. ويمثل القطاع الخاص حسب تصويت أعضاء الجمعية العمومية التي عقدت في الحادي عشر من نيسان (أبريل) الماضي كل من: محمد بن عمران العمران، وعبد الرحمن بن عبد العزيز مازي وخالد بن عبد الرحمن الراجحي.
    وأشار الدكتور الجاسر في تصريح صحافي إلى أن المجلس الجديد سيواصل مسيرة الإنجازات التي انطلقت منذ تخصيص الشركة، ويحرص المجلس في دورته الجديدة على التركيز على تعظيم حقوق الملاك والرقي بخدمات العملاء والتنوع في تقديمها وفق أرقى المستويات العالمية وبما يلبي رغبات وطموحات جميع عملاء الشركة بمختلف شرائحهم، ويحافظ على مكانة الشركة وتميزها محليا وإقليميا وبما يحقق للمساهمين والعاملين في الشركة النمو والتطور المستمرين على جميع الأصعدة.
    ثم عبر الجاسر عن عظيم امتنانه وشكر وتقديره لحكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين لما يلقاه قطاع الاتصالات بوجه خاص وجميع قطاعات الاقتصاد الوطني من دعم واهتمام ومتابعة تهدف إلى ضمان استمرار النمو الاقتصادي وتطوير الخدمات التي يحتاج إليها المجتمع بما في ذلك خدمات الاتصالات.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي

    "الكيميائية" تدرس منح سهم مجاني لكل 5 أسهم


    - "الاقتصادية" من الرياض - 04/04/1427هـ
    دعا مجلس إدارة الشركة الكيميائية المساهمين إلى حضور اجتماع الجمعية العامة غير العادية السادسة المقرر انعقادها اليوم في فندق المنهل هوليدي إن الرياض في طريق الملك عبد العزيز.
    وسيتم خلال الاجتماع الموافقة على تقرير مجلس الإدارة عن أداء الشركة للسنة المنتهية في 31/12/2005، المصادقة على الحسابات الختامية للشركة وتقرير مراجع الحسابات عن السنة المالية المنتهية في تلك الفترة، الموافقة على اقتراح مجلس الإدارة بتوزيع الأرباح على شكل أسهم مجانية بواقع سهم واحد لكل خمسة أسهم وذلك بتحويل مبلغ 105.4 مليون ريال من رصيد الأرباح المبقاة إلى رأس المال. وستكون أحقية هذه الأسهم المجانية للمساهمين المسجلين بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية، تعديل المادة رقم سبعة من النظام الأساسي للشركة والخاصة برأس المال لتعكس الزيادة في رأس المال، إبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن الفترة المالية المنتهية في الفترة نفسها، والموافقة على اختيار مراقب الحسابات من بين المرشحين من قبل لجنة المراجعة لمراجعة القوائم المالية للعام المالي 2006 والقوائم المالية ربع السنوية وتحديد أتعابه.

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 17/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 13-06-2006, 12:23 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 25/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 23-05-2006, 09:02 AM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 11/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-05-2006, 08:50 AM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 20/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 18-04-2006, 11:51 AM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 28/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 28-03-2006, 02:54 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا