تراجع إيرادات "مايكروسوفت" 6 %

سان فرانسيسكو ـ د.ب.أ:
سجلت شركة مايكروسوفت هبوطا في إيراداتها ربع السنوية وذلك للمرة الأولى منذ تأسيسها من 23 عاما، وبينت شركة مايكروسوفت أن إيراداتها الفصلية التي بلغت 13.7 مليار دولار انخفضت بنسبة 6 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وتراجعت أرباح الشركة بنسبة 32 في المائة لتصل إلى ثلاثة مليارات دولار مقابل 4.4 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي. وأوضحت الشركة ومقرها سياتل أنها تضررت بقوة جراء التراجع في إنفاق المستهلك بعد أن قرر العملاء تأجيل أو حتى إلغاء شراء أجهزة كمبيوتر جديدة.
ورغم ذلك قالت شركة مايكروسوفت إنها ترى علامات على أن الأسوأ قد ولى، وقال كريس ليديل المسؤول المالي في الشركة في بيان أمس "رغم أن ظروف السوق ظلت ضعيفة خلال الربع الحالي (من السنة المالية) إلا أنني أشعر بالسعادة بقدرة الشركة على موازنة ضغوط الإيرادات عبر التنفيذ السريع لمبادرات خفض الإنفاق"، وأضاف "نتوقع أن يستمر الضعف (في المبيعات) على مدار الربع المقبل على الأقل".