إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 32

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    غياب تام لعروض البيع وطلبات في حدود 10 مليارات تنتظر
    ارتفاع نفسي يرفع المؤشر الى 9,85 % وتوقعات بالاستمرار

    تحليل: علي الدويحي
    سجل سوق الأسهم المحلية امس (السبت) ردة فعل ايجابية وسريعة استجابة للقرار الملكي والقاضي بتكليف الدكتور عبدالرحمن التويجري بالقيام بعمل رئيس مجلس هيئة السوق المالية، حيث افتتح السوق تعاملاته مرتفعا مع طلبات قوية على النسبة الاعلى وفي جميع الأسهم لتدفع بالمؤشر العام الى تكوين قاعدة سعرية متينة في مستوى عشرة الاف نقطة، مما يؤكد ان السوق وصل الى مرحلة تشبع من البيع في الفترة الماضية،
    اغلق المؤشر العام مرتفعا بمقدار989 نقطة أو بما يعادل 9،85% ليقف عند مستوى11034 نقطة ولم يستطع ان يغلق على النسبة كاملة نتيجة فروق الكسور في اسعار الأسهم وبحجم سيولة لم تتجاوز مليار ريال وكان لاقفال الشركات على النسبة العليا دور في ضعفها حيث تجاوزت السيولة المنتظرة نحو 10 ملياراً ريال كقيمة الطلبات، من المحتمل ان تدفع اليوم بالسوق الى مواصلة ارتفاعه الى اعلى ولكنه مازال بحاجة الى سيولة عالية ولايمكن ان يكون ارتداداً حقيقياً حتى يغلق فوق حاجز 13880 نقطة ولمدة ثلاثة ايام متتالية وبحجم سيولة يتجاوز 20 مليار ريال وان يحافظ على مكاسبه طوال هذه الايام وبالذات السيولة.
    من الناحية الفنية تؤكد المؤشرات استعادة السوق جزء كبير من الثقة التي فقدها على مدى قرابة 71 يوما، كما كشف السوق عن توفر سيولة عالية استثمارية تنوي الدخول وذلك يتضح من خلال ارتفاع حجم الطلبات وعلى الشركات الكبيرة تحديدا، فيما كانت معظم الشركات لايوجد على اسهمها عروض، اضافة الى ان السوق اعطى اشارة ايجابية اخرى وهي كسره لجميع نقاط المقاومة بكل سهولة ونتوقع ان يستمر السوق اليوم الاحد في الاتجاه الصاعد ومن الافضل ان يغلق فوق حاجز 11560 نقطة ليؤسس قاعدة جديدة فمن ابرز علامات انتهاء التصحيح كسر نقاط المقاومة بدون تردد كما حدث امس عند حاجز 11035 نقطة، ومن اهم النقاط التي يجب كسرها اليوم هي 11600 و11780 وقبلهما 11145 نقطة، فاي تردد عند نقطة مقاومة وبالذات قبل الوصول الى حاجز 14200 نقطة على المضارب ان يفكر طويلا، مع مراعاة حجم السيولة، ونتوقع اذا تم اليوم افتتاح الأسهم القيادية على النسب العليا ان يتجاوز المؤشر حاجز 12 الف نقطة ومن ابرز المقأمات القوية للشركات الكبيرة هي سابك 160 ريالا والاتصالات 126 ريالا والكهرباء 19،50 ريالا والراجحي 271 ريالا.
    من مصلحة السوق ان يكون هناك بيع وشراء لاعطاء السيولة المنتظرة فرصة للدخول واعني بها المستثمرة وليس الانتهازية التي قد تعيدنا لاختبار نقاط دعم سابقة، فمن ابرز متطلبات السوق حاليا ان يكون مرتفعاً بشكل متوازن وبسيولة عالية، كما يتحتم على المساهمين ان يعيدوا النظر في ترتيب المحفظة والاهم ان يحدد هدفه هل هو مستثمر ام مضارب ويعتبر تقسيم المحفظة الى ثلاثة اقسام هي الطريقة المثلى في المتاجرة بالاسهم بحيث يتم وضع 40% كأستثمار و30% مضاربة و30% الاحتفاظ بسيولة قانصة للفرص والطوارئ.
    افتتحت معظم الشركات بفجوة سعرية عالية ولكن ليس بالضرورة ان تعود الى اغلاقها في الوقت الحالى ولكنها مقلقة نوعا ما في الشركات الكبيرة، ويمكن ان تتغاضى عن اغلاقها نتيجة الارتفاع المستمر، واذا تعدى مرور شهرين ولم تقفلها تكون غير مقلقة نهائيا ولايعتد بها وللمعلومة هناك ثلاثة انواع من الفجوات السعرية وغالبا ماتوضح في اليوم الثالث وتسمى المنهكة فليس مهما الان الصعود بقدر اهمية المحافظة على الاستقرار وعند نقاط معينة.
    فيما يتعلق بأخبار السوق اعلنت هيئة السوق المالية انه سوف يتم إن شاء الله اعتبارا من يوم الاثنين17/4/1427 هـ الموافق 15/5/2006م إدراج وبدء تداول سهم المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق ضمن قطاع الخدمات. علما بان نسبة التذبذب للسهم ستكون مفتوحة في اليوم الأول للتداول فقط، وسيتم إضافة السهم إلى مؤشرات السوق والقطاع بعد استقرار سعره وسيتم افتتاح تداول سهم المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق اعتبارا من الساعة التاسعة صباحاً ويستمر دون توقف حتى نهاية الفترة المسائية، وذلك خلال الفترة من يوم الاثنين 15/5/2006م حتى نهاية التداول المسائي ليوم الأربعاء الموافق 17/5/2006م، علما بان إدخال وصيانة الأوامر سيبدأ كالمعتاد في الساعة الثامنة صباحاً، وستبقى مواعيد التداول لباقي الشركات المدرجة دون تغيير.
    فيما يتعلق باخبار الشركات اعلنت الشركة السعودية للنقل الجماعي عن بدء صرف أرباح عام 2005م بواقع (60هللة ) للسهم بعد التجزئة وذلك عن طريق مصرف الراجحي والذي سيقوم بإيداعها آليا في الحسابات النقدية للمساهمين المربوطة بمحافظهم الاستثمارية، وذلك اعتبارا من يوم الثلاثاء 18/04/1427هـ الموافق 16/05/2006م، أما المساهمون الذين لا يزالون يحتفظون بشهاداتهم فعليهم مراجعة مصرف الراجحي لصرف الأرباح.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    المستثمرون يترقبون خطة التويجري الجديدة لدعم السوق
    انتعاش الأسهم وسط معنويات مرتفعة و آمال بقرب نهاية موجة الهبوط


    الرياض - بادي البدراني:
    ارتفعت الاسهم السعودية مطلع أسبوع التداول نحو عشرة في المائة مبتدئة بموجة صعود كبيرة، وسط معنويات ايجابية مرتفعة تزامنت مع قرار إقالة الرئيس السابق لهيئة سوق المال.
    وجاء ارتفاع الاسهم السعودية بعد ان تركز التداول على جانب الشراء مما احدث انتعاشاً عاماً لكافة الأسعار، في استجابة طبيعية للقرارات الاقتصادية التي صدرت أمس الأول، في وقت يترقب فيه المستثمرون اصدار هيئة سوق المال قرارات جديدة خلال اليومين المقبلين من شأنها دعم السوق.

    وارتفعت كل الاسهم تقريباً في السوق بالحد الأقصى المسموح به والبالغ عشرة في المائة وغلب سهم بنك سامبا على التداول وقفز سعره من 9,97 إلى 195,75 ريالا، كما شهدت التداولات الصباحية رفض المستثمرين بيع مايملكونه من أسهم، وامتنعت البنوك والصناديق عن عمليات البيع.

    ودفع ارتفاع السوق السعودي بمؤشرات اسعار البورصات الخليجية إلى مستويات قياسية، حيث قفز مؤشر بورصة دبي اكثر من تسعة في المائة وارتفع مؤشر بورصة ابوظبي اكثر من ستة في المائة لكن مؤشر البورصة الكويتية هبط واحد في المائة، فيما كانت البورصات الأخرى في الخليج مغلقة لعطلة نهاية الأسبوع.

    وأثبتت الأسهم السعودية ريادتها لأسواق الأسهم الخليجية، فعندما ارتفعت دفعت الأسواق الأخرى المجاورة للارتفاع. «..وقال مستثمرون: لايوجد سهم واحد معروض للبيع في السوق فكل شيء في جانب الطلب. والسوق تعود بقوة بالغة لكن قوة الدفع.... ترتبط بما سيفعله رئيس الهيئة الجديد الدكتور عبدالرحمن التويجري».

    وانتعشت آمال المتعاملين في الأسواق الخليجية بقرب نهاية موجة هبوط عصفت بأسواق المال في أكبر منطقة مصدرة للنفط في العالم، وذلك بعد ان التقط المستثمرون أنفاسهم عندما سجلت الأسهم السعودية ارتفاعا قياسيا، تحقق بعد إقبال أفراد ومحافظ استثمارية على شراء الأسهم بأسعار رخيصة.

    واكتظت صالات التداول بالمتعاملين الذين تنفسوا الصعداء وعاد الأمل إلى نفوس المستثمرين بعد قرار الملك الذي دفع بالأمل وإعادة الثقة للناس في السوق السعودي، حيث سيطر التفاؤل بمستقبل السوق المحلية على نفسيات المتداولين، الذين اعتبروا أن قرار خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز يعتبر قراراً تاريخياً ليس في حياة السعوديين فحسب بل في حياة المستثمرين الخليجيين، حيث ساهم هذا القرار وبقوة كبيرة على انتعاش الاسهم السعودية والبورصات الخليجية على حد سواء.

    وقال خبراء ماليون، إن فرصة شراء الأسهم الآن في الأسواق لا تعوض نتيجة ان الأسعار أضحت زهيدة وأقل من العادلة، في اشارة إلى أن الأسواق ستواصل الصعود لتقليص خسائرها الكبيرة... واكتفى الدكتور فهد الحويماني المحلل المالي بالقول «الأخبار إيجابية جداً والثقة عادت إلى السوق مجدداً».

    ويحتل السوق السعودي المرتبة العاشرة بين 49 بورصة عالمية من حيث قيمة الأسهم المتداولة في عام 2005 بقيمة 4,1 تريليونات ريال وهو ما يمثل نحو 2,1 في المائة من قيمة التداول للخمسين سوقاً المدرجة في لائحة البورصات العالمية.

    وحاولت هيئة سوق المال في عهدها السابق ضبط إيقاع السوق، غير أن هذه المحاولات قوبلت بتحركات سلبية من قبل أصحاب رساميل وصانعي سلبي، لإخضاع المؤشر والنزول به إلى مستويات قياسية.

    وكانت سوق الأسهم قد شهدت حركة تصحيح مفاجئة، كان يتوقعها المحللون ولكن جاءت حادة أثرت في نفسية المتعاملين بعد الارتفاع المتتالي في الأسعار منذ أعوام عدة، حيث ألحقت حركة التصحيح خسائر فادحة بالمستثمرين الأفراد الذين اقترض الكثير منهم من البنوك للاستثمار في الأسهم.

    وسجل المؤشر أعلى مستوى له في الخامس والعشرين من فبراير (شباط) الماضي، وارتفع إلى 20634,84 نقطة، حقق في حينها مكاسب بلغت 3922 نقطة مقارنة مع مستواه مطلع العام بنسبة ارتفاع 23,4 في المائة، بعدها أخذت الأسعار في الهبوط، بلغت ذروتها في نهاية تعاملات الفترة الصباحية يوم الخميس الماضي، إذ هبط المؤشر تحت حاجز ال10000 نقطة.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    الحازمي لـ«عكاظ»مستشرفا آفاق ما بعد تعيين التويجري:
    سوق الاسهم مقبل على موجة صاعدة تحقق ارتفاعا يتجاوز الضعف


    حامد عمر العطاس (جدة)
    لم يكن مايعرف بالاثنين الأسود هو أول أو آخر الانهيارات التي تمر بها أسواق المال أو الشركات في العالم حيث حدثت انهيارات كثيرة وأزمات اقتصادية كثيرة على مر السنوات السابقة وآخرها ماحدث العام 1929 في الولايات المتحدة الأمريكية والعام 1987 وهو ما يعرف بالاثنين الأسود، ونيكاي في العام 1991 ميلادية.على صعيد الشركات انهارت خلال السنوات الثلاث الماضية شركتان هما « انرون للطاقة وشركة وورلد كوم للاتصالات ، الا أن هذا لا يبرر اطلاقا بأن ترتبط هذه الانهيارات بما حدث في السوق السعودي خلال الأشهر القليلة الماضية.
    عدد كبير من المتابعين للاسواق المالية يركز على ما يعرف بالاثنين «الأسود» باعتبار أنه شهد الانهيار الأكبر في الأسواق المالية الاكبر في العالم بينما الامر ليس كذلك من حيث درجة التراجع على الاطلاق ولكن كون السوق هبط خلاله بنسبة 23% وهو الهبوط الأكبر تاريخياً في نفس اليوم وبدون حدوث تداولات ، وكونه حدث في ظل ظروف اقتصادية سيئة لا مجال للخوض بها في هذا المقال ولا تنطبق اطلاقا على الوضع الاقتصادي المزدهر الذي تمر به منطقة الخليج العربي والعالم الآن .
    المحلل والمستثمر عبدالله محمد الحازمي يحلل فنيا السوق السعودي بعد تعيين التويجري رئيساً لهيئة سوق المال ويقارنه مع ماحدث في الأسواق الأمريكية خلال المرحلة الممتدة بين 21/7/1998 - 8/10/1998 حيث هبط مؤشر نازداك من 2028 بشكل تدريجي الى 1357 في فترة وجيزة لاتزيد عن ثلاثة شهور فقد السوق فيها 35% من قيمته وهو تراجع يعد كبيراً (انظرالشكل 1 ) الا أنها لم تكن النهاية حيث عاد السوق واسترد خسائره بشكل سريع في خلال شهرين ثم تجاوز القيمة الأعلى وتضاعف من 1357 الى 2533 في شهرين آخرين.
    يقول الحازمي:
    عند المقارنة بين البيانات التاريخية لحركة مؤشر نازداك الفنية في (الشكل 1) والسوق السعودي في (الشكل 2) نجد أن التاريخ أعاد نفسه وأن الهبوط الحالي ليس غريباً حدوثه ، حيث كانت القمة التي وصلها السوق السعودي 21000 تقريبا تعادل القمة التي وصلها مؤشر نازداك في 21/7/1998 وهي الموضحة بالرقم 1 . ثم يمكن أن نقارن الهبوط الذي حدث بعد ذلك بحسب الأرقام الموضحة على الرسمين المرفقين والتي تمثل النقاط من 1 الى 6.

    الحركة الفنية للدورة الاقتصادية
    ويضيف انه عند النظر للأسواق وبالذات السوق السعودي الذي يعد من الأسواق الناشئة والنامية كان متوقعا أن تحدث بعض الانهيارات التي لا يستبعدها كثير من المتعاملين في مثل هذه الأسواق الا أنها تعد طبيعية في بداية مثل هذه الأسواق.
    و حسب الحازمي وبافتراض أن الازدهار الذي يمر به سوق الاسهم السعودي بدأ فعليا من 18/3/2003 و توقعات تشير الى استمرار هذا النشاط الاقتصادي فان الحركة الفنية لمؤشر السوق تشير حسب نظرية فيبوناتشي الى أن هذا الهبوط الذي مر به السوق يعد تصحيحا لموجة رئيسية أولى بدأت من 18/3/2003 عند 2500 نقطة وانتهت عند 21000 نقطة تقريبا وبما أنها الموجة الأولى فهي متوقع تصحيحها 61% وهو التصحيح الأكبر عادة حسب نظرية فيبوناتشي الموضحة في (الشكل 3) بينما التصحيح الثاني يكون 50% وهو تصحيح موجة الارتفاع الثانية التي يتوقع أن تبدأ قريبا وتستمر تقريبا ً للسنتين القادمتين .
    تعد نظرية فيبوناتشي من النظريات التي تصف الحركة الفنية للدورة الاقتصادية والتي تنقسم الى خمس موجات رئيسية ثلاث موجات ارتفاع وهي الموجة الأولى والثالثة والخامسة وموجتا هبوط وهما الثانية والرابعة .
    وتستمر هذه الموجات الخمس مشكلة بمجملها حركة فنية لسوق مالي من بداية الدورة الاقتصادية الى نهايتها وتختلف في حالة الهبوط وفي حالة الارتفاع وتتكرر بشكل أصغر في جميع الفترات سواء على المدى البعيد لعشر سنوات وأكثر أو حتى على المدى القصير لساعات أو أيام وتتشكل حسب (الشكل 4) للسوق الصاعد كالتالي :
    موجة ارتفاع أولى ويكون تراجعها التصحيحي كموجة ثانية 61 % عبارة عن موجة هابطة وهي الثانية ، ثم موجة صاعدة ثالثة تحقق ارتفاع اكثر من ضعف نهاية تصحيح الموجة الثانية ثم موجة رابعة وهي تصحيح لارتفاع الموجة الثالثة وتكون 50% من قيمة الموجة الثالثة ثم الموجة الخامسة الصاعدة وهي الأخيرة والتي يكون فيها عادة حدوث النماذج الفنية المعروفة لدى المحللين الفنيين للأسواق المالية .

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    حضور قوي في الصالات برغم قلة السيولة المتداولة
    اللون الاخضر يعيد البسمة للوجوه والمؤشر في النسبة القصوى


    محمد العبدالله (الدمام)
    عادت البسمة على وجوه كافة المتواجدين في صالة التداول وذلك مع انطلاق الثواني الاولى للجلسة الصباحية لمطلع الاسبوع الجاري حيث سجل المؤشر قفزة كبيرة استمرت حتى نهاية الجلسة ليغلق عند مستوى 11036 نقطة بارتفاع 989 نقطة ليبلغ الحد الاقصى المسموح به في التذبذب 10%.
    وعلى عكس الوضع الذي اتسمت به تلك الصالة مع الجلسة الختامية للاسبوع الماضي حيث لم يتجاوز عدد المتداولين 20 شخصا حتى نهاية الجلسة سجل المتعاملون الحضور القوي قبل بدء الجلسة بحوالى 15 دقيقة الامر الذي اوجد حالة من الارتياح لدى موظفي لبنك بارتفاع مؤشر تنفيذ الاوامر وعودة النشاط الاستثماري لسابق عهده.
    واعتبر متعاملون في الشرقية ان سيطرة اللون الاخضر على كافة الشركات المدرجة وبالنسبة القصوى تعطي دلالة قوية على عودة الثقة مجددا للسوق وذلك بعد فترة عصيبة عاشها الجميع جراء الانهيار التام للسوق مما افقدها اكثر من 50% في غضون شهرين تقريبا حيث بدأ مسلسل التراجع مع نهاية فبراير الماضي.
    وقالت مصادر مصرفية بالمنطقة الشرقية ان عودة المؤشر العام تمثل تحولا ايجابيا في تحريك المياه الراكدة التي سادت صالات التداول في الفترة الماضية الامر الذي قلص العد لاكثر من 70% من المحافظ الاستثمارية بسبب تراجع المؤشر بأكثر من 10 آلاف نقطة في غضون فترة وجيزة.
    واضافت المصادر ان حجم السيولة الكبيرة التي دخلت قبل انطلاق الجلسة الصباحية، تعطي دلالة قوية على مدى تأثر السوق المالية بقرار اقالة السحيمي رئيس هيئة السوق المالية اذ نظر البعض الى الهيئة باعتبارها احد الاسباب المباشرة في استمرار التدهور الذي عاشه المؤشر في الفترة الماضية الامر الذي اوجد حالة من الحرب بين كبار المضاربين والهيئة بشأن السياسات التي تتخذها بين فترة واخرى ومن ضمنها قرارات الايقاف ضد بعض المضاربين.
    واكد د.محمد الرمادي استاذ المالية والاقتصاد بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن ان الارتفاع الكبير الذي شهدته السوق المالية بعد قرار اقالة رئيس هيئة السوق المالية لا يمثل سوى ردة فعل سريعة وبالتالي فإن اليومين القادمين ستكون المؤشر الحقيقي بشأن عودة الثقة من عدمها مشيرا الى ان الارتفاع الحاصل سيعتبر امرا متوقعا منذ يوم امس لاسيما وان الجميع ما زال ينتظر القرارات التي يتخذها الرئيس الجديد الامر الذي يحفز السوق بالاتجاه الايجابي.
    وقال ان السوق المالية يمكن ان تعود لسابق عهدها لا سيما اذا لاحظ الجميع عدم حدوث تغييرات جوهرية في سياسات الهيئة المالية، الامر الذي يعيد الصراع بين كبار المضاربين والهيئة مؤكدا ان المسألة لا تتعلق بالاشخاص بقدر ما تتعلق بالسياسات والانظمة وتحرك هيئة السوق المالية من اجل دعم السياسة الاقتصادية وحماية الاقتصاد الوطني.
    واوضح ان الانهيار الذي شهدته السوق في الفترة الماضية لا يمكن ارجاعه الى القرارات التي اتخذتها الهيئة ممثلة في رئيسها بقدر ما تعود لاسباب جوهرية منها الارتفاع الكبير وغير المبرر بحيث وصلت اسهم بعض الشركات لمستويات تتجاوز القيمة الدفترية والارباح التي تحققها مما يفرض على السوق ايجاد آلية مناسبة لاعادة الاسعار للمستويات السوقية الحقيقية.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    المؤشر ينتفض من جديد وسط إحجام عن البيع

    متعاملون يؤكدون عودة الروح إلى السوق ويطالبون بإعادة ترتيب أوراق الهيئة

    الخبر - احمد حنتوش


    خلو صالات الأسهم من المتعاملين صباح امس

    أحجم عدد كبير من المتعاملين بسوق الأسهم خلال الجلسة الصباحية ليوم أمس عن بيع مايملكونه من اسهم بعدما ارتفع المؤشر العام للسوق لكافة الشركات وقاربت نسبة الارتفاع إلى النسبة الأعلى المحددة بعشرة بالمائة.
    وكانت آثار الإحجام واضحة في صالات الأسهم للبنوك المحلية بخلو معظمها من المساهمين في إشارة أكيدة من المساهمين في عدم البيع والاحتفاظ بما يملكونه من اسهم لتوقعهم بعودة السوق إلى ما كان عليه سابقا من مستويات قياسية عالية ولتعويض ما تكبده المساهمون من خسائر جراء الهبوط الحاد الحالي الذي مر به سوق الأسهم السعودي والذي افقده ما يقارب 50 بالمائة من قيمته.
    وشهدت صالات الأسهم تواجد بعض المتعاملين في السوق مع افتتاح التداول الصباحي لمراقبتهم ما سيسفر عنه الوضع بعد صدور قرار إعفاء رئيس هيئة سوق المال جماز السحيمي وتعيين الدكتور عبد الرحمن التويجري رئيسا لهيئة سوق المال السعودي.
    وكانت ردة فعل المساهمين بمجرد افتتاح السوق وارتفاعه ما يقارب 300 نقطة في الثواني الأولى للجلسة بعدم بيعهم لأي سهم وإحجامهم عن التداول حتى أن صالات الأسهم شهدت هي الأخرى إحجاما من المتعاملين في التواجد بالصالات رغبة منهم في رفع المؤشر العام فكانت طلبات الشراء على كافة الشركات وبأعداد كبيرة وصلت إلى ما يقارب من مليوني سهم في بعض الشركات دون عروض مطروحة للبيع عكس ما كان يحدث خلال الفترة الماضية من وجود طلبات بيع وبأعداد كبيرة دون وجود طلبات شراء مما افقد المؤشر هذا الكم الهائل من النقاط.

    عدم الرغبة في البيع مهما كان
    وقال عبد الرحمن الزهراني ان الجميع توقف اليوم عن البيع حتى تعود الأسهم إلى ما كانت عليه وحتى نعوض مافقدناه خلال الأيام السوداء التي مرت على السوق والآن يمكننا أن نتنفس الصعداء بعودة السوق لطبيعته بعد الهزات العنيفة التي مر عليها السوق وخلو الصالات من التداول هو إشارة واضحة وصريحة لعدم الرغبة في البيع مهما كان في ظل ارتفاع السوق فالخسائر وصلت إلى 50 بالمائة من رأس المال والجميع الآن يحاول أن يصل إلى رأس ماله وهذا هو السبب وراء الإحجام.

    عودة الروح إلى السوق
    فيما قال محمد عبدالواحد ان تواجده في الصالة ما هو إلا للشراء بعدما وصل السوق إلى مستويات ممتازة للشراء ولكن فوجئت بعدم قدرتي على الشراء بسبب الإحجام الكبير من قبل المتعاملين في السوق عن البيع وشاهدت أسعار الأسهم والمستويات القياسية التي وصل إليها السوق وكمية الطلبات الكبيرة جدا من طلبات الشراء والتي لم تجد مايوازيها من عروض فأقل شركة كانت عليها طلبات بما لايقل عن مليون ونصف المليون سهم فيما العروض قليلة جدا لاتكاد تذكر واي امر بيع يتم اعتماده يختفي خلال لحظات.
    واضاف عبدالواحد انه بالرغم من عدم قدرتي على الشراء وارتفاع الأسعار إلا أنني سررت جدا بعودة الروح للسوق مما سيعيد للسوق حيويته وقوته التي كان عليها.

    إعادة ترتيب أوراق الهيئة
    وقال بندر العمري ان السوق اليوم يشير إلى عودة السوق ولا اعتقد أن السوق سيواصل الهبوط مجددا لان السوق وصل إلى اقل مستويات الدعم الموجودة ووصل إلى مستويات قياسية من المستغرب وصول السوق لها وأضاف إننا حاليا نأمل من رئيس هيئة سوق المال الجديد الدكتور عبدالرحمن التويجري إعادة ترتيب الهيئة أولا مما سينتج عنه قوة اكبر للسوق فالمهم حاليا هو إعادة ترتيب أوراق الهيئة ومعرفة الخلل الواضح ودراسة أوضاع السوق بشكل جدي وواضح واعادة قرارات الهيئة بخصوص وقت التدخل ووقت اتخاذ القرارات والتي كانت دائما ماتكون عكسية والاهم هو رفع مستوى ثقة المساهمين بالسوق وبدور الهيئة المهم في مراقبة السوق وضبطه لان غالبية المتعاملين لايثقون في الهيئة وبدورها الهام.
    فصل هيئة سوق المال عن التداول
    وقال صالح بن هادي نثق في اختيار المقام السامي للدكتور التويجري و ذلك لما يحمله من خبرات كبيرة في مجال المال والأعمال وسيكون انعكاسه بشكل إيجابي على عمل الهيئة في مراقبة السوق وضبطه لمعرفته التامة بأوضاع السوق وما يمكن عمله في السوق السعودي والمهم حاليا للهيئة إعادة ترتيبها وتوضيح طبيعة عملها ومهامها والدور الذي تقوم به في السوق والذي يجهله الكثير من المتعاملين والعمل على التسريع في تنفيذ قرار فصل هيئة سوق المال عن التداول الأمر الذي يعطي الهيئة قدرة على مراقبة السوق بشكل أقوى وافضل وفتح المجال أمام مكاتب الاستشارات المالية والوساطة المالية وعدم حصرها على البنوك وإعداد العديد من الدورات التثقيفية لكافة المتعاملين لرفع مستوى الثقافة لدى المساهمين وتحديد الجهات الرسمية كي يستقي المتداولون معلوماتهم عن أوضاع السوق والأخبار التي من شأنها التأثير على أسعار الشركات سواء كان بالسلب أو بالإيجاب حتى لا يكون اعتمادهم على منتديات الإنترنت ومايروج من إشاعات خاطئة والتي تسببت لهم في الكثير من الخسائر.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    بدأ يومه الأول باجتماع.. وموظفو الهيئة مرتاحون لطريقته في التعامل
    سوق الأسهم السعودية تعانق التويجري باللون الأخضر.. والمستثمرون ينتظرون قرارات الرئيس الجديد



    الرياض - عبدالعزيز القراري:
    بدأ الرئيس الجديد لهيئة السوق المالية الدكتور عبدالرحمن التويجري يومه الأول أمس في مقر عمله الجديد باجتماع في هيئة السوق المالية حيث اختصر الاجتماع على عدد محدود من المسؤولين في الهيئة وتناول الاجتماع العديد من القضايا التي تصب في مصلحة السوق.
    وينتظر ان تصدر بيانات مطمئنة من الرئيس الجديد يوم الاثنين المقبل، التي من المتوقع أن يكشف فيها عن أهم الأجندة التي سيقوم بالعمل عليها وسيفعل الرئيس الجديد شكاوى المستثمرين والعمل على معالجتها.

    من جهة أخرى ثمن عدد من المواطنين الأمر الملكي الذي تم اعلانه أول من أمس بتعيين الدكتور عبدالرحمن التويجري خلفاً لجماز السحيمي الذي يعتبر المؤسس لهيئة سوق المالية، والذي قضى عامين من توليه منصب رئيس هيئة السوق المالية اصدر خلال هذه الفترة العديد من القرارات التي وصفت «بالشجاعة» للحد من تجاوزات بعض الشركات والأفراد.

    واستطاع السحيمي خلال فترة ترؤسه للهيئة ان يلزم الشركات بسرعة الإفصاح فمنها من التزم ومنها تلقى إنذارات مشددة من الهيئة لإيمانها بضرورة وصول المعلومات الجوهرية للشركات لجميع المستثمرين بوقت واحد وبطريقة منصفة.

    من جهتهم اعتبر المواطنون القرار أنه من ضمن قرارات خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز الحكيمة التي توالت على شعبه منذ توليه مقاليد الحكم العام الماضي من زيادة الرواتب بنسبة 15 في المائة وتخفيض أسعار الوقود بنسبة 30 في المائة ومساكن ذوي الدخل المحدود وتفعيل نظام الضمان الاجتماعي.

    وينتظر السعوديون الذين يحتفلون بوصول سعر برميل النفط لمستويات ال 70 دولاراً من الملك العادل كما يحلو لهم وصفه العديد من المكرمات التي تصب زيادة رفاهية المواطن، خصوصاً وأنه يتكئ على ميزانية واقتصاد يحقق نموا بشكل متصاعد.

    وتوالت ردود انطباعات المواطنين على موقع الرياض «الالكتروني» التي تعبر عن تفاؤل كبير بمستقبل السوق وتضمنت مطالب ومقترحات ينتظرون أن يتم دراستها من قبل مجلس ادارة الهيئة الذي تنتظره العديد من الملفات التي وصفها مراقبون بأنها «معقدة».

    ووصف عضو الهيئة السعودية للمهندسين جمال برهان القرار بقرار الحكمة والمسؤولية الوطنية والإصلاح الاقتصادي، مشيراً الى ان موقف خادم الحرمين بمبادرته في عقد اجتماع مجلس الاقتصاد الأعلى مع بداية أزمة سوق الأسهم وتوجيه المسؤولين باتخاذ الاجراءات اللازمة والعاجلة والتأكيد في البيان الصادر على صغار المساهمين المتضررين يدلل على حرصه على مصالح شعبه.

    وأشار الى قرار مجلس الوزراء السابق أعطت الثقة للهيئة باتخاذ الاجراءات العاجلة وصدور القرارات العاجلة لتلك الاجراءات والمقترحات التي قدمتها الهيئة ووزارة المالية.

    وقال برهان ذكرنا «بأننا كلنا ثقة في ولي الأمر» أبا متعب «يحفظه الله» مع مبادرته الكريمة والقرارات السابقة في اتخاذ قرارات قادمة، وهو يعيش هاجس تضرر المواطنين وصغار المساهمين وصدور الأمر الملكي بتعيين رئيس جديد للهيئة يؤكد على حكمة وموقف خادم الحرمين الشريفين وحرصه على مصالح المواطنين من خلال خطوات الإصلاح.

    وقالت أم عبدالله وهي متعاملة في سوق الأسهم «ما أتمناه هو أن تعود الثقة الى السوق والى قلوبنا ويخرج السوق من كبوته ويكون الدكتور عبدالرحمن التويجري قد ثقة خادم الحرمين الشريفين به، معربة عن أملها بأن يحقق طموحات الملك والشعب بالاقتصاد السعودي.

    وطالب عبدالعزيز العسكر الرئيس الجديد بتكوين لجنة شرعية في سوق الأسهم، مؤكداً بضرورة تطبيق «شرع الله في سوق المال».

    وأكد ان بلادنا قامت على شرع الله فإن المستثمرين يأملون من المسؤولين تشكيل لجنة شرعية لسوق المال، فخسارة المال تعوض، ولكن خسارة الدين لا تعوض، محذراً من العودة للحصول على التسهيلات الربوية.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    كلمة الرياض
    متى تعاد هيكلة الإدارات في المملكة؟!



    مثلما نراقب مؤشر الأسهم بلونيه الأحمر والأخضر، هناك مؤشرات كثيرة تراقبها الدول المتقدمة والصاعدة في سير استراتيجياتها الكبرى، ويبقى الاعتبار للمراجعة والتجديد، وهذا أحد الأسباب في نجاح الشركات والبنوك، والجامعات ومراكز البحث العلمي، والتطبيقي في تلك الدول..
    التجديد في الإدارة لا يقل شأناً عن أي خطط تضعها الدول أو المؤسسات الخاصة، ومع تنامي الصلات بيننا وبين العالم الخارجي، فإن مجاراة التقدم تحتاج إلى وعي بشروط النجاح، لأن تطبيق نموذج إداري ناجح، يعني تطوراً في العملية الاقتصادية أو التربوية، ومن هذا المنطلق تأتي ضرورات ضخ دماء جديدة في مجالس إدارات البنوك، والغرف التجارية، والشركات الصناعية الكبرى، وقد تصبح الخبرة مع المؤهل حين يجتمعان لدى العديد من الأعضاء يعطيان زخماً للتطور والتجديد..

    حتى الآن لا يزال العديد من المؤسسات الخاصة، والحكومية، يتوارث اسلوباً إدارياً تقليدياً، بحيث أصبحت الوظيفة للموظف، لا العكس، وهي معادلة خاطئة لأن الثبات هو للوظيفة التي تُشغل بأكثر من شخص، وبأزمنة متغيرة، والموضوع هنا أن العوائق الإدارية أدت إلى تعقيد الإجراءات، وصار من النادر أن تتحول دورة المعاملة من الحركة الطويلة إلى أقصر الطرق، وهنا نأتي إلى الشركات والمؤسسات الخاصة، فقد ينجح شخص عصامي بتكوين عمل تجاري، أو صناعي كبير، لأنه المتصرف والمسؤول، لكنه حين يخضع لإدارة عمل أكبر مثل بنك أو غرفة تجارية، أو مصنع، ربما لا يكون أداؤه بنفس القدرات التي أوصلت مؤسسته إلى النجاح، لأن الدائرة أكبر، والعلاقة أشمل مع قوى داخل السوق وخارجه، لذلك لابد أن يعمم التجديد على ميادين تحتاج لأن تتفاعل مع بناء الداخل، واستشراف خطوات الخارج..

    فالأمية الإدارية، هي الأخطر حين تتحول إلى عائق في الجامعة والمدرسة وتجعل الوزارة مستودعاً بشرياً يغط أفراده بالنوم، ينتظرون رزق الله مع آخر الشهر، وهي مقايضة خاسرة، وخاصة حين نتطلع إلى أن نصبح النموذج اقتصادياً، وصناعياً، ونشاطاً في مقدرة عطاء الفرد، ولعل ما يؤلم أن الكثير من الإدارات الفاعلة في البنوك والشركات ليس لديها الإبداع والتجديد اللذان تجدهما مثلاً، في دول آسيا، أو أوروبا، والتي سر نجاحها أن الحوافز موجودة، والسباق عنيف بين الأفراد والجامعات، وحتى عامل الزمن محسوب كرقم اقتصادي في الأداء والإنتاج..

    لدينا تراكم في العمل الإداري، حتى إن توريث الوظيفة بالمؤسسات غير الحكومية أصيب بنفس المرض، وهنا لابد من تنظيم مختلف يكون مبدأ (الجزاء من جنس العمل) هو الدافع والقوة..

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    نظام الهيئة من أفضل الأنظمة الموجودة ويجب إعادة النظر في قراراتها
    الشثري: البنوك أنهت التسهيلات التي لديها ولا يوجد مخاوف من تسييل المحافظ



    الرياض - صينتان المريخي:
    أكد خالد الشثري رئيس مجلس ادارة شركة جازان للتنمية انه لا يوجد مخاوف حالياً من تسييل البنوك للمحافظ على الاطلاق، متمنياً الخروج من نغمة ان البنوك الآن تتجه لتصفية المحافظ لأنها غير حقيقة، وان الارقام توضح كل شيء، مضيفاً «نعرف ان كل البنوك انهت التسهيلات التي لديها».
    وأوضح الشثري انه يجب على الجميع البعد عن الحصول على تسهيلات بنكية جراء مغريات السوق، بسبب انها تعتبر اكبر عامل ضغط على نفسية المستثمر، واحداث القلق على اموال لا يملكها، وانه يجب القناعة بالاستثمار في امواله التي يملكها، مشيراً الى ان الضرر هو البيع بخسارة رغم عدم وجود تسهيلات على المستثمر.

    وقال الشثري انه من الصعب التنبؤ حول اتجاهات السوق في المرحلة الحالية، إلا انه افاد بأن هناك تفاؤل بما تم اتخاذه من قرارات، مؤكداً بأن الدكتور عبدالرحمن رئيس الهيئة الجديد يعد متخصصا وكفؤا وخارجا من مطبخ الاقتصاد السعودي المتمثل في المجلس الاقتصادي الاعلى، وهو واحد من داخل اروقة صنع القرار وليس غريباً على السوق والوضع، وهناك تفاؤل بتصريحه الاول بأن سوق المال لا يعكس وضع الاقتصاد الوطني، وان هذه حقيقة يعرفها الجميع، فضلاً عن مكررات الربحية المغرية للسوق في الوقت الحالي، مبيناً انه سيعيد تنظيم قرارات الهيئة فقط وان نظام الهيئة يعد من افضل الانظمة الموجودة.

    وأكد الشثري بأن المخاوف تكمن في شيء واحد وهو ان تكون المضاربات العشوائية محور السوق مستقبلاً، مضيفاً «نحن بحاجة لعقلية استثمارية تبقى في السوق وتبعد عن المضاربات رغم انها تعد صحية ولكن يجب الا تكون هي الاساس لأي متداول».

    وأفاد الشثري بأن الاحداث التي حصلت أثبتت ان المستثمر طويل المدى ليس عليه ضرر بعكس الطارئ الذي يضارب بشكل يومي، ناصحاً قليلي الخبرة بعدم الاندفاع العشوائي وراء الاشاعات، وان الافضل هو تحكيم العقلية الاستثمارية التي تدرس محفزات الشركة وعلى ضوء ذلك تتخذ القرار الاستثماري، وان من ليس لديه القدرة على ذلك يجب عليه ان يتجه الى الصناديق الاستثمارية التي يديرها أشخاص محترفون، حيث تقل الخسارة في حال تعرض السوق لأي هزة وهي غير مرتبطة باشاعات. وبين الشثري ان هناك محللين في السوق سيئون، وان المستثمرين استطاعوا اكتشافهم من واقع تكرار تظليلهم للسوق لأنهم يعملون من اجل مصالح شخصية، مشيراً الى ان المستثمرين يبتعدون عن المحلل غير العقلاني والمنفر والذي يعكس صورة سوداوية عن وضع الاقتصاد الوطني رغم انه ممتاز.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    دخول قوي للسيولة تجاوز 7,5 مليارات ريال وطلبات بأكثر من 140 مليون سهم
    سوق الأسهم تستعيد 150 مليار ريال من قيمتها السوقية في اليوم الأول لقرار «الإعفاء»



    كتب - خالد العويد:
    رحبت سوق الأسهم بقرار خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - بتكليف معالي الدكتور عبدالرحمن التويجري الأمين العام للمجلس الاقتصادي الأعلى بالقيام بعمل رئيس مجلس هيئة السوق المالية واندفعت على السوق طلبات شراء كبيرة تجاوزت قيمتها ثمانية مليارات ريال لم تجد من يلبيها، حيث سجلت جميع الأسهم منذ الثانية الأولى ارتفاعات بنسبة ال 10٪ وهي النسبة التي لا يمكن لأي سهم أن يتجاوزها صعوداً أو هبوطاً في اليوم الواحد.
    وارتكز صعود السوق على جوانب معنوية ونفسية مثلما كان الهبوط الأخير ولوحظ أن السوق كانت متلهفة لمثل هذا القرار بعد أن فقدت السوق ثقة المتداولين في الشهرين الماضيين وتضررت من نقص السيولة وخسرت نصف قيمتها علماً أن جزءاً مهماً من اتجاه حركة السوق خلال الفترة القادمة يعتمد على ما سيفعله الرئيس الجديد ويصدره من قرارات ويتضمن ذلك بحث أسباب الهبوط السابق.

    ووجدت السوق في تصريحات التويجري التي أكد خلالها أن إعادة الثقة في السوق سيكون شاغلاً له إضافة إلى زيادة الوعي الاستثماري داعماً أساسياً للانطلاق وفهمت من تصريحاته انه سيعمل لصالحها من حيث القرارات الداعمة خلافاً للقرارات السابقة التي هدفت إلى إيقاف مسارها الصاعد والوقوف بجانب البنوك من حيث اعطائها كامل عمولات البيع والشراء الأمر الذي ساهم في رفع أرباحها بصورة كبيرة خلال الربع الأول وخلق ردة فعل سلبية وامتعاض في صفوف المتعاملين من مصادرة تلك العمولات التي نصت القرارات على انه من حق المتعاملين الحصول عليها.

    ويأمل المتعاملون أن يبادر رئيس الهيئة الجديد بإلغاء العمل بقرار العمولات والسماح للشركات المساهمة لاستثمار فوائضها النقدية في السوق ما دام انه يعزز سيولة السوق ولا يؤثر على أنشطة الشركات الأساسية لأن تلك القرارات التي اتخذت دفعت السوق في أحد الأوقات للانزلاق إلى مراحل كارثية تطورت إلى المناشدة بالسماح للشركات نفسها بأن تشتري أسهمها لإيقافها عن التدهور وليس فقط فوائضها المالية.

    وخلال تعاملات أمس تمسك المتداولون بأسهمهم الأمر الذي جعل قيمة التداول لا تتجاوز نحو 874 مليون ريال أو ما يعادل اثنين في المائة من مستويات ما قبل الهبوط الذي بدأ في فبراير، حيث كانت السوق في ازدهارها.

    ووصل حجم التعامل إلى 7,1 ملايين سهم موزعة على أكثر من 13 ألف صفقة وباستثناء بورصتي الكويت وقطر المتراجعتين فقد سعدت البورصات الخليجية العاملة يوم أمس بالقرار وسجلت بورصتا الإمارات أكبر مكاسب لهما في يوم واحد منذ عامين على الأقل.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي مشاركة: الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 16/4/1427هـ

    الأهم هو الخروج بقرارات تخدم السوق.. الضحيان:
    السوق مرتبط بكبار المضاربين ويجب التعامل معه بشكل واقعي



    الرياض - صنيتان المريخي:
    قال محمد الضحيان رئيس مكتب الضحيان للاستشارات المالية ان السوق مرتبط بكبار المضاربين الذين سعوا خلال الفترة السابقة لاحداث الموجات والاهتزازات التي تعرض لها السوق، مستهدفين بذلك بعض القرارات التي أصدرتها هيئة السوق المالية خاصة القاضية بالنواحي الجزائية والتأديبية، ما سيدفعهم لرفع السوق بناءً على ذلك، مبيناً ان الفائدة ستعود عليهم والمتضرر هو السوق وصغار المتعاملين فيه.
    وأوضح الضحيان انه نتيجة لسلوك المضاربين المبني على بث المعلومات المغلوطة، فإنهم سوف يعملون على استغلال هذه الظروف من اجل رفع السوق.

    وبين الضحيان انه يجب توخي الحذر وأخذ العبرة من الانهيار السابق، وعدم الاندفاع وراء الشائعات التي تبث في السوق من قبل اشخاص تدفعهم لذلك مصالح خاصة، والتعامل بالسوق بشكل واقعي واختيار الوقت المناسب للدخول والخروج من السوق.

    وأكد الضحيان ان الأهم هو الخروج بقرارات تخدم السوق، بحيث تكون قرارات مدروسة وصائبة وتراعي الصالح العام.

    وأضاف «نتوقع لرئيس الهيئة الجديد انه سوف يقوم بالعمل مع اعضاء مجلس الادارة على تطوير آليات العمل من اجل صالح السوق، والحفاظ على مكتسباته، كما اظهر درجة كفاءة السوق خلال كلمته التي ادلى بها امس الاول».

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 2/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 30-04-2006, 01:47 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 11/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 09-04-2006, 09:20 AM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 19/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 19-03-2006, 08:34 AM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 20/1/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 20-02-2006, 02:54 AM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الأحد 6/1/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 05-02-2006, 08:52 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا