احترف صناعه الاكسبرتات ( اصنع استراتيجيتك بنفسك )

إعلانات تجارية اعلن معنا



النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: ماذا بقي لنشكك فيه.. بعد أرباح البنوك؟

  1. #1

    Thumbs up ماذا بقي لنشكك فيه.. بعد أرباح البنوك؟


    الرياض السعودية الجمعة 17 يوليو 2009

    خالد العويد



    أعلنت أكثر البنوك المساهمة بنهاية يوم الأربعاء الماضي نتائجها المطمئنة في النصف الأول، وهي الرياض والراجحي والفرنسي وسامبا والاستثمار والجزيرة والبريطاني، بعد حملة إرجاف وتشكيك في مراكزها المالية، وهي حملة ليست الأولى، وتتكرر قي كل موسم، حيث تضخم الإحداث، وتربط بالسوق السعودي، وتجعل المتداولين في السوق تحت رحمة محللين يزداد رصيدهم مع كل موسم لإعلان النتائج، بشهادات الرسوب والفشل في تقدير النتائج، واتجاه الأسواق.

    إحدى شركات السمسرة التي ابتلي السوق السعودي بتحليلاتها "المعاكسة"، والتي كانت أول من رسم أجواء قاتمة لنتائج المصارف السعودية، سارعت في التعليق على تحقيق البنوك أرباحا قوية في الربع الثاني؛ بالقول إنها أرباح " مفاجئة" ، وبدأت تلمح للربع الثالث القادمة وتشكك في جودة "الموجودات "، ورغم ذلك فلا يزال لدينا من يحتفل بتوقعاتهم وبتناقلها وكأنها أمر صحيح.

    سوق الأسهم السعودية تعاني من مشكلة عميقة مرتبطة، بمشاكلها السابقة التي حولت أموال المواطنين إلى سراب ، وهي فوضى التحليل وهستيريته؛ فالغالبية إلا ما ندر، يحلل حسب الطلب، والرغبة، وكنوع من العلاقات العامة، والتكسب المادي، وحسب الوضع العام ، فلم يجد المتداولين المحلل البارع الذي يرتبط بحركة القطاعات الاقتصادية، ومؤشراتها بصورة مباشرة، ويستطيع استنتاج التأثيرات المحتملة بصورة قريبة من الحدث المتوقع، وبعيدا عن التطرف في وصف الأحداث.

    ولذلك فليس من المستغرب أن نجد في الوقت الحالي تقارير، ومحللين في السوق السعودي، يركزون في حديثهم عن انهيارات قادمة، وأسعار جديدة بسبب الأزمة العالمية، وكأنها لم تحدث إلا قبل أيام ، في الوقت نجد فيه المحللين في الأسواق العالمية يعيبون الحديث حاليا عن الأزمة، لكونها وقعت، واستوعبت الأسواق تبعاتها، ولذلك فهم يركزون جهودهم الآن على الحديث عن القطاعات الأقل تضررا، والشركات التي ستستفيد من نهوض الاقتصاد العالمي مرة أخرى ومحاولة رصد مؤشراته وتوقيته ، وأوضاع الشركات نفسها .

    ونشير في هذا الصدد إلى التحليل الذي أصدرته قبل أيام المحللة الأمريكية مرديث ويتني، ورفعت خلاله التصنيف الاستثماري لمجموعة جولدمان ساكس، كما قدمت تقييما يبعث على الاطمئنان لأداء القطاع، وتسبب هذا التحليل في صعود أسواق الأسهم العالمية خاصة الأمريكية والأوروبية، لكونه تحليلا واقعيا، تزامن صدوره مع إعلان المجموعة أعلى أرباح في تاريخها تبلغ 3.4 مليارات دولار خلال الربع الثاني.




    ................................................

    بصراحه ... مقال جدا رائع ..

  2. #2

    افتراضي رد: ماذا بقي لنشكك فيه.. بعد أرباح البنوك؟

    الله يرزقنا من واسع فضله.

    شكرا أخي سلوم.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أرباح البنوك تتراجع بنهاية فبراير 7% رغم نمو الودائع 12%
    بواسطة السهم101 في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-03-2013, 05:57 PM
  2. أرباح البنوك السعودية الصافية ترتفع 12% والتشغيلية 6% في العام 2012
    بواسطة السهم101 في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 16-01-2013, 07:29 PM
  3. الأهلي كابيتال: انخفاض المخصصات سبب صعود أرباح البنوك السعودية
    بواسطة عبد الفتاح زيدان في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 17-10-2011, 11:22 PM
  4. أرباح البنوك السعودية المجمعة ترتفع 6.8% بنهاية أبريل الماضي
    بواسطة انجودي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 25-05-2011, 09:58 PM
  5. انخفاض أرباح البنوك السعودية .....................
    بواسطة zoro في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-10-2007, 09:58 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا