عقد وزير المالية السورى الدكتور محمد الحسين ووزير المالية السعودى الدكتور ابراهيم بن عبدالعزيز العساف اجتماع ثنائى فى دمشق اليوم فى اطار الزيارة التى يقوم بها خادم الحرمين الشريفين لسوريا حاليا .

وجرى خلال الاجتماع بحث افاق التعاون الاقتصادى الثنائى بشكل عام ..حيث اكد الوزيران على اهمية الدور الايجابى والهام الذى تلعبه اللجنة الوزارية المشتركة واهمية تعميق دورها ودورية اجتماعاتها وكذلك تشكيل لجنة متابعة فى اطارها من الجانبين برئاسة وكيل وزارة المالية فى البلدين كما أكد الوزيران أهمية عقد منتدى لرجال الاعمال السعوديين والسوريين فى دمشق خلال الربع الاول من عام 2010م وذلك بعد التحضير الجيد له بهدف تشجيع وتعميق الاستثمار المشترك بين البلدين.

واتفقا على دراسة موضوع الرسوم على الشاحنات السورية والسعودية المتجهة الى كل من البلدين أو العابرة لهما بما يوءدى الى تعزيز وتنمية التبادل التجارى بينهما.

كما اتفقا على أهمية دراسة التعاون فى مجالى المصارف والتأمين بما فى ذلك انشاء مصرف سعودى سورى وشركة تأمين مشتركة فى سورية.

وأتفق الوزيران كذلك خلال الاجتماع على أهمية ابرام اتفاق تعاون فى المجال الجمركى بين البلدين .

كما بحث الوزيران موضوع الشركة السعودية السورية للاستثمارات الصناعية والزراعية واتفقا على زيادة رأسمالها الاسمى الى 200 مليون دولار ورأسمالها المدفوع 100 مليون دولار بدلا عن 50 مليون دولار بهدف توسيع افاق عملها ونشاطها.

وأتفق الوزيران على الالغاء الفورى لرسم السيراميك المفروض من قبل سورية والغاء رسم زيت الزيتون المفروض من قبل المملكة العربية السعودية بما يعمق التبادل التجارى بين البلدين.

واتفق الوزيران على سرعة تصديق اتفاقية منع الازدواج الضريبى التى وقعت بين البلدين أمس وذلك بهدف وضعها موضع التنفيذ.