إستراتيجيات التداول بموجات إليوت

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    الملك عبدالله بن عبدالعزيز يرعى المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية في يناير المقبل
    محمد السويل: العمل اليدوي متأصل لدينا وواقع نقل البيانات أضعف مما يجب


    الشرق الأوسط .. الرياض: أنيس القديحي
    يرعى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز في يناير(كانون الثاني) المقبل، المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية الذي تقيمه وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة المالية وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، ويشارك فيه وعلى مدى أربعة أيام عدد من كبار التنفيذيين في القطاعين العام والخاص خصوصا مديري الاتصالات التنفيذيين في الشركات ومزودي خدمات الإنترنت والاتصالات ومهندسي شبكات المعلومات والمستشارين القانونيين والمحامين، ويهدف المؤتمر إلى دعم تطبيق التعاملات الإلكترونية وتقييم التقدم الذي تحرزه السعودية حاليا ودعم الشراكة بين القطاعين العام والخاص بالإضافة إلى نقل التجربة والمعرفة العالميتين للسعودية.
    وذكر الدكتور محمد ابراهيم السويل، محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، رئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر في مؤتمر صحافي مشترك عقده أمس في الرياض أن هناك عدة عوائق أمام تطبيقات الحكومة الإلكترونية بينها أن العمل اليدوي متأصل في الأجهزة الحكومية وأن التحول لصيغة التعاملات الإلكترونية يتطلب إعادة هندسة الخطوات الإجرائية خصوصا فيما يتعلق بعقلية منفذي الخطوات، وفي حين التحول الفني للتعاملات الإلكترونية هو الأسهل، كما أن هناك عائقا يتمثل في خلق ثقة المتعاملين في البيئة الإلكترونية وضمان عدم تعرض أرقام حساباتهم البنكية أو غيرها للخطر، موضحا أن الهيئة سجلت تراجعا في المخاوف من البيئة الإلكترونية وسط الجمهور.

    وقال السويل إن هناك عائقا كبيرا يتمثل في أن عملية نقل المعلومات والمعطيات هي حاليا في السعودية أضعف مما يجب وإن الهيئة تسعى مع المشغلين الحاليين لهذه الخدمات لتحسين سرعة وموثوقية نقل البيانات، مشيرا إلى أن التحويل إلى التعاملات الإلكترونية يستغرق وقتا.

    وأشار محافظ هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات إلى أن المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية يهدف بشكل أساسي للتعرف على متطلبات تطبيق التعاملات الإلكترونية الحكومية، والنواحي والإجراءات للتعاملات الإلكترونية الحكومية مثل إعادة الهيكلة وهندسة الإجراءات، والتحدث بالتفصيل عن التطبيقات الوطنية ذات العلاقة بالتعاملات الحكومية والصحة والتعلم الإلكترونيتين وغيرهما، بالإضافة إلى جوانب مثل أمن المعلومات والمواصفات الخاصة بالتعاملات وأفضل الممارسات التقنية وتطوير مفهوم المجتمع المعلوماتي من خلال استعراض التجارب الإقليمية والعالمية في هذا المجال ومحاولة للتعرف على الأثر والمردود الاقتصادي للمشروعات والخدمات الإلكترونية وأهمية تحقيق الشراكة بين القطاعين العام والخاص والدور الذي تلعبه التعاملات الإلكترونية المالية سواء في الجهات الحكومية أو التجارية أو المصرفية وصولا لسوق المال وغيرها.

    ويستهدف المؤتمر مخاطبة الجهات الحكومية السعودية بشكل رئيسي بما فيها المسؤولون القياديون بالإدارات العليا في هذه الجهات وأعضاء لجان التعاملات الحكومية في هذه الجهات، بالإضافة إلى المسؤولين القياديين في القطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني ومنسوبي تقنية المعلومات في الجهات الحكومية والخاصة والمجتمع المدني، فيما سيصاحب المؤتمر معرض خاص سيشهد افتتاح عدد من المنشآت الاستراتيجية ذات العلاقات بالتعاملات الإلكترونية وأن يتم إطلاق مبادرات جديدة وانطلاق فعاليات ومناشط أخرى مصاحبة تسهم في إثراء المناسبة، وقال إن المؤتمر سيكون بدون أوراق بالكامل بما ينسجم مع الرسالة التي يحملها.

    ومن جانبه قال المهندس علي بن صالح آل صمع، مستشار وزير الاتصالات وتقنية المعلومات لشؤون تقنية المعلومات ومدير برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية إن السعودية عملت على وضع منهجيات لإعادة هندسة الإجراءات وتقديمها للأجهزة الحكومية، فيما تعمل على تقوية البنية التحتية للاتصالات عبر مقدمي الخدمات، وتم تعميم ضوابط المعاملات الإلكترونية، وقد تم خلال السنوات الثلاث الماضية وضع برنامج متكامل واستراتيجية وخطط وتم الرفع بميزانية للمشروع والتي اعتمدت أخيرا بواقع 3 مليارات ريال «800 مليون دولار».

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    الأسهم السعودية: المؤشر يخترق حاجز 12 ألف نقطة بارتفاع 1.98%

    محفزات السوق وجها لوجه أمام موعد جني الأرباح المتواصلة اليوم


    الشرق الأوسط .. جدة: محمد الشمري
    تدخل سوق الأسهم السعودية تعاملاتها اليوم، فيما تقف محفزات مواصلة الصعود وجها لوجه أمام رغبات جني الأرباح المتراكمة، بفعل الصعود الذي واصل المؤشر العام تسجيله أمس، وهو ما أكسبه 236.35 نقطة، بما يعادل 1.98 في المائة صعودا إلى 12181.88 نقطة.
    وتسبب كسر المؤشر العام أمس نقطة مقاومة شرسة، محددة عند مستوى 12075 نقطة بكميات عالية من الأسهم المتداولة والأموال المدورة في السوق مع تنامي محفزات تنامي الأسعار، إلى وضع المساهمين في حيرة من الأمر، بين جني أرباح متراكمة تستوجب النزول دون مستوى نقطة لم تنكسر بسهولة أو مواصلة الصعود وتأجيل تصحيح الأسعار إلى موعد لاحق.

    ويأتي ذلك في ما رفضت الأسهم القيادية التخلي عن سلاح السيولة العالية التي سيطرت عليها في التعاملات الماضية، وهو ما يعني بقاء استحواذها على قوة ضاربة لمنع العودة إلى بحر الـ11 ألف نقطة، على اعتبار أن العودة إلى هذه المستويات تستوجب الدخول في حسابات لا يتمناها خبراء الاستثمار في السوق، على الرغم من أنها لا تستدعي تنازلات سعرية عالية، بقدر ما تستدعي تأجيل استعادة المستويات الحالية بعض الوقت.

    وكشف رمي المتعاملين بالمزيد من أوراقهم المالية في السوق، إمكانية رفع السقف المراد بلوغه قبل جني الأرباح الجاهزة للقطاف، وذلك بعد أن أثبتت المؤشرات الفنية، التي تساعد في قراءة حال السوق، تقلص مستويات الخطر وتنامي مستوى الأمن والثقة باستمرار تحسن أوضاع السوق، التي لم تخرج من فترة النقاهة والعلاج الذي خضعت له، بعد حادثة انهيار عز نظيرها على مدى عقود من العمل اليومي.

    وتظهر التعاملات الأخيرة التي تجري في سوق المال السعودية، أن العمليات المنفذة يوميا تجري على أعلى درجة من الاحتراف، مقابل تقلص مظاهر العمليات العشوائية التي تسببت من دون وعي في تهيئة السوق لحمم براكين الانهيار الذي لا تزال آثاره باقية على كافة العاملين في مجال بيع وشراء الأسهم.

    ورفعت التعاملات، التي أعطت المؤشر العام حق التزين باللون الأخضر بعد فراق طويل، مستوى الارتياح والنشوة في أوساط العاملين داخل صالات التداول بشكل ملحوظ، مع تنامي أسعار ردم هوة كارثة الانهيار، بالتزامن مع ظهور بوادر خطط لعمليات تبديل المراكز في الفترة المقبلة، مقابل استبعاد عمليات البيع الرامية لتصحيح الأسعار.

    * الجار الله: استبعاد جني أرباح الأسهم مؤقتا

    * وفي هذا الخصوص أوضح جار الله الجار الله، وهو محلل لتعاملات الأسهم السعودية لـ«الشرق الأوسط»، أن خيار جني الأرباح سيتم استبعاده مؤقتا من أجندة العارفين بخفايا السوق.

    وعلى الرغم من إقراره بان السوق جاهزة للقطاف، إلا أنه يعتقد أن جني الأرباح يمكن تأجيله.

    وبين أن تأجيل جني المكاسب ضرورة تستوجبها ظاهرة الاختراق التي حققها المؤشر العام، وهي الظاهرة التي لا يمكن التفريط بها، على الرغم من أن ثمن الحفاظ على هذه الظاهرة غض الطرف عن مكاسب المحافظ إلى أجل لاحق.

    وعن الموعد المتوقع لجني الأرباح، قال يمكن أن يتم ذلك عند الوصول إلى مشارف مقاومة محددة عند مستوى 12700 نقطة، على أن تبدأ بعدها رحلة صعود هي الأبرز في تاريخ المؤشر العام منذ حادثة الانهيار التي بدأت في الخامس والعشرين من فبراير (شباط) الماضي.

    * السمان: جني الأرباح وارد لكن بشروط

    * وعلى الطرف الآخر، أوضح الدكتور أيمن السمان، وهو خبير في تعاملات سوق المال لـ«الشرق الأوسط»، أن عمليات جني الأرباح اليوم واردة بشرط، أن تتم بعد افتتاح صاعد، مما يعني اقتصار التصحيح على النقاط التي تضاف بعد الافتتاح من دون المساس بالنقاط التي تقع فوق مستوى 12075 نقطة، بعد أن تم الاستيلاء عليها بسلاح تنامي السيولة. وبشأن أقرب نقطة مقاومة يمكن لها وقف مسار الصعود، قال إن المستوى المحدد بين 12500 نقطة و12800 نقطة يمكن أن يحد من انطلاقة المؤشر العام، الذي يحث الخطى لتجاوز بحر الـ12 ألف نقطة لبلوغ بحر الألف التالي.

    وأفاد بأن السيولة تتوزع حاليا بين أسهم القيادة والأسهم المتوسطة، مع وجود مؤشرات لدخول سيولة إضافية إلى قطاع الإسمنت وأسهم قطاع الصناعة المتوسطة، مع استمرار تنامي مستويات السيولة العالية الواردة لأسهم القيادة.

    * الفرحان: أسهم المضاربة لم تعد مقلقة

    * من جهته قال فرحان الفرحان، وهو احد المتعاملين في السوق لـ«الشرق الأوسط»، إن أسهم المضاربة لم تعد مخيفة، مشيرا إلى أن هذا النوع من الأسهم مرشح لتتبع مسار الصعود بوتيرة أسرع من وتيرة أسهم القيادة.

    وأوضح أن الخوف من تسبب أسهم المضاربة بخسارة مريرة في محفظته، مستبعد لأن الأسعار في المؤشر العام رغم استمرار مسار صعوده لم يتضخم، وهو ما يعزز مستوى الثقة والأمان لدى المضاربين أمثاله.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    المؤشر يرتفع 236 نقطة والسيولة تتجاوز 27,5 ملياراً
    السوق يبدي تماسكاً وجني الارباح لن يؤثر على التعاملات

    تحليل: علي الدويحي
    انهى المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية تعاملاته امس (الاثنين) مرتفعا بمقدار 236 نقطة او بما يعادل 1,98 % ليقف عند مستوى 12181 نقطة وهو اغلاق يميل الى الايجابية حيث اغلق بالقرب من نقطة مقاومة قوية 12200 نقطة ونتوقع ان يكسرها السوق اليوم حيث ابدى امس تماساً بين نقطتي المقاومة الاولي والثانية اضافة الى دخول سيولة ذكيه، وقد اعطى هدفاً مرسوماً بالوصول الى حاجز 12650 كهدف قريب فيما حدد قمته عند 12750 نقطة ومن الايجابيات أن هذه الموجة التي دخلها امس سيكون خلالها جني الارباح جانبياً وليس حاداً.
    اجمالاً من المهم اليوم متابعة الشركات القيادية وكسرها لنقاط المقاومة ومثال ذلك سابك تتخطى حاجز 172 ريالا والكهرباء 20،75 ريالا والراجحي 293 ريالا والاتصالات 125 ريالا فهي من سيكسر نقاط المقاومة القادمة للمؤشر ولعل في مقدمتها حاجز 12200 وتليها 12350 ثم المقاومة الشرسة بين حاجز 12400 الى 12560 فهي منطقة جني ارباح لكبار المضاربين، مع التحذير من الدخول في الشركات التي اعطت اكثر من 50% وشهدت عملية تشبع شراء خلال الفترة القادمة وكذلك مراقبة حجم السيولة، وللمعلومة أصبح المؤشر العام يملك نقاط دعم قوية ولعل ابرزها حاجز 11850 و11440 نقطة، ونتوقع أن يشهد السوق اليوم عملية جني ارباح خفيفة وعلى شكل قطاعات أي بمعنى كل قطاع سوف يجني ارباحه بطريقته.
    على صعيد التعاملات اليومية افتتح تعاملاته الصباحية على صعود حتى كسر مستوى 12000 وهي نقطة مقاومة نفسية ليصل الى 12028 وكان الكسر هشاً وضعيفاً ولذلك تراجع الى مستوى 11828 ليفقد مايقارب 200 نقطة وكان تراجعه بشكل عمودي مما جعله يرتد سريعا الى حاجز 11970 ثم يدخل مرحلة تذبذب بين هذا المستوى و11930 حتى اغلق على مستوى 11938 نقطة بقيمة تنفيذ تجاوزت 13 مليار ريال وهي ثابتة على هذا الحجم لمدى ثلاثة ايام، وقد تلقى السوق دعما واضحا من القطاع الصناعي سيطرت المضاربة الشرسة على اغلب الفترات.
    في الجلسة المسائية دخل السوق تعاملاته وهو يملك نقطتي دعم عند 11700 و11500 وتعتبر الأخيرة قوية جدا وامامه نقطتا مقاومة لحظية عند 11950 و12080 وهي الأهم بالنسبة للمضاربين وقد استهل السوق تعاملاته متراجعا نتيجة الضغط على القياديات حيث تم عرض مايقارب 17 الفاً على سهم سابك، وكان من الواضح ان السوق يتوجه الى الشركات الصناعية الخفيفة، وقد استطاع المؤشر اختراق حاجز 12080وهي نقطة المضاربين عن طريق الاتصالات وبمساعدة من سابك فيما كان الراجحي والكهرباء في موقف سلبي والسيولة تتجاوز 20ملياراً في نفس اللحظة وتعتبر مقاومة 12150 هي منطقة جني الارباح للصناع بدليل تراجع السوق منها وحقيقة اصبح الصناع يجدون صعوبة في تصريف اسهمهم نظرا لاستعجال المضاربين الصغار بجني ارباحهم قبل الوصول الى منطقة المقاومة وهذا اجراء جيد من قبل (الصغار) حيث نجد الصناع يتعمدون عدم جني الارباح بالكامل عند نقطة المقاومة الاولى بهدف سحب الصغار الى المقاومة الثانية لايهام الجميع ان السوق مازال في طريقه الى الصعود حيث تعتبر أي خسارة الآن هي من رأس المال وليس من الارباح بالنسبة للصغار، فلذلك يتحتم عليهم الحذر واليقظة وان يفكروا بنفس الطريقة التي يفكر بها صناع السوق في النصف الساعة الأخيرة استمر السوق فوق حاجز 12080 نقطة حتى قارب على ملامسة نقطة التحدي 12200 حيث لم تسعفه الشركات القياديه، وظلت عاجزة عن اختراق المقاومة وبالذات سابك 164 ريالا التي كان ينتظر منها السوق ان تتفاعل وقد حاول الراجحي التحرك ولكن في الوقت الضائع.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    بعد انتهاء عملية التهيئة النفسية
    مؤشر الأسهم يقطع تذكرة بقيمة 27,5 مليار ريال لعبور مستوى ال 12 ألف نقطة


    كتب - خالد العويد:
    عبر مؤشر الأسهم مستوى 12 ألف نقطة دون أي مقاومة تذكر ليواصل بذلك رحلته التعويضية ومتشجعا بالسيولة المتزايدة التي وصلت أمس إلى27,5 مليار ريال للمرة الأولى منذ بداية المسار الصعودي الأخير.
    وأغلق المؤشر يوم أمس عند مستوى 12181 نقطة مرتفعاً بنسبة 1,9٪ اي ما يعادل 236 نقطة علماً انه وصل إلى 12205 نقاط كحد أعلى، حيث لا يزال الاتجاه العام صعوديا.

    وشاركت غالبية شركات السوق في دفع المؤشر لعبور المستوى السابق إلا ان الفضل ينسب في البداية لشركات قطاع الصناعة والاسمنت والخدمات إضافة إلى شركات أخرى في القطاع البنكي والاتصالات.

    وكان السوق قد شهد في اليوم السابق عملية تهيئة لاجتياز مستوى ال 12 ألف نقطة، حيث فضلت قوى السوق تأجيل العبور ليوم واحد حتى يكون الارتفاع متدرجا يسمح بجني سريع للأرباح ولا يؤدي بالسوق إلى الدخول في مسار هابط علما ان جني الأرباح في هذه الفترة الارتدادية يكون سريعا ويستمر لفترة قصيرة.

    وقد سجلت أسهم 71 شركة ارتفاعات متباينة فيما تراجعت أسعار سبع شركات فقط من أصل أسهم 80 شركة تم تداولها وتركزت الانخفاضات على القطاع البنكي.

    وشهد السوق أمس تداول 413 مليون سهم بانخفاض بلغ عشرة ملايين سهم ووصلت قيمة التداولات إلى 27,5 مليار ريال بزيادة 1,5 مليار ريال بنسبة 5,7٪ موزعة على أكثر 603,8 آلاف صفقة بزيادة 27 ألف صفقة ويعود الارتفاع في القيمة إلى تحريك العديد من الشركات القيادية مثل الاسمنت وقطاع الاتصالات.

    ومع ان التركيز في كميات التعامل لايزال على الشركات الصغيرة التي تحقق مكاسب عالية وصل بعضها إلى أكثر من 100٪ منذ انتهاء دورة النزول الأخيرة فأنه يلاحظ التوجه على بعض الشركات التي ظلت حركتها خاملة في الأيام الماضية ومن ذلك شركات الاسمنت وبنك البلاد.

    ويتوقع العديد من المتعاملين بالأسهم ان يكون الاتجاه القادم وعلى المدى المتوسط للسوق صعوديا لان القرارات اللي تسببت في النزول ألغيت ويرون ان السيولة لم تخرج من السوق خلال الأسابيع الماضية وكانت على دكة الاحتياط تنتظر فرصة المناسبة والفرصة تتمثل في وجود سوق خالي من التدخلات .. وهذا يتحقق الآن.

    ومن أهم أحداث السوق استمرار صعود سهم المواشي وهو صعود يدفع ويشجع الارتفاع في شركات المضاربة والشركات الصغيرة التي سجل بعضها ارتفاعات بنسبة 10٪ على انتهاج نفس الأسلوب وشهدت الشركة حدثا بارزا تمثل في تشكيل مجلس إدارة جديد بقيادة الأمير مشعل بن عبدالله بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    بعد التصحيح.. السوق يتجاوز 12 ألف نقطة


    اليوم .. الدمام ـ احمد حنتوش

    كسر سوق الاسهم السعودي امس بجدارة حاجز 12 الف نقطة بعد ان كسب 236.35 نقطة بنسبة 1.98 بالمائة واغلق التداولات عند مستوى 12.181.88 نقطة.بلغت قيمة التداولات 27.515.079.077 ريالا وتم تداول 413.902.734 سهما خلال 603.851 صفقة وتم تداول اسهم 80 شركة ارتفع منها 71 سهما وانخفض 7 اسهم.شاركت سبعة قطاعات في الارتفاع اذ كسبت البنوك 182.71 نقطة بنسبة 0.56 بالمائة والصناعة 776.01 نقطة بنسبة 3.02 بالمائة والاسمنت 450.25 نقطة بنسبة 5.70 بالمائة والخدمات 198.79 نقطة بنسبة 5.34 بالمائة والاتصالات 63.04 نقطة بنسبة 1.38 بالمائة والتأمين 45.09 نقطة بنسبة 1.97 بالمائة والزراعة 181.50 نقطة بنسبة 3.35 بالمائة.فيما ثبت قطاع الكهرباء عند 2.087.74 نقطة ولم يشهد اي نشاط. وكان سوق الاسهم قد حقق تراجعا طفيفا في التعاملات الصباحية وخسر 6.71 نقطة.بما نسبته 0.06 بالمائة ليغلق على مستوى11.938.85 نقطة على المؤشر العام.وبدأ السوق تعاملاته في الدقائق الأولى متراجعا بحدود 15 نقطة ليواصل تذبذبه دون مستوى 12 ألف نقطة ليغلق في نهاية التداول على انخفاض بسيط.وبالرغم من انخفاض المؤشر العام للسوق إلا أن السيولة المالية المتعامل بها لا تزال مرتفعه حيث وصلت إلى 13.3 مليار ريال مرت عبر 285 ألف صفقة بعدد اسهم تجاوز 208 مليون سهم بارتفاع 43 شركة فيما انخفضت 33 شركة.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    ثقافة الثقة تتغلب على عمليات جني الأرباح
    استقرار المؤشر دلالة على تماسك السوق


    محمد العبدالله (الدمام)تصوير: سامي الغامدي
    أعادت الثقة المرتفعة التي وفرتها القرارات الاخيرة لهيئة السوق المالية.. الحياة مجدداً لصالات التداول في البنوك المحلية حيث امتلأت المقاعد المخصصة للمتعاملين مع تباشير عودة اللون الاخضر للمؤشر نهاية الاسبوع الماضي، كما ان الطوابير امام موظفي الاوامر في البنوك المحلية عادت مجدداً بشكل واضح.وتغلبت ثقافة الثقة العالية على حالة التذبذب التي سادت تعاملات الجلسة الصباحية ليوم امس «الاثنين» بحيث اغلق على انخفاض طفيف جداً، بلغ 6 نقاط ليقف عند مستوى 11938 نقطة مقابل 11945 نقطة في اغلاق الجلسة المسائية ليوم امس الاول الاحد.

    اعتبر متعاملون في السوق المالية الاجواء الحالية توحي بانعطافة كبيرة، الامر الذي انعكس على حجم السيولة التي دخلت منذ الاسبوع الماضي في البورصة، الامر الذي ساهم في صعود المؤشر بنسبة متوازنة بعيداً عن الارتفاعات الجنونية التي شهدها مع نهاية العام الماضي وبداية العام الجاري.
    واكدوا ان عمليات جني الارباح شكلت آخر العناصر في الحد من الارتفاع خلال تعاملات يوم امس «الاثنين»، خصوصاً ان المستثمرين يحاولون استغلال الاجواء الحالية وبدء السوق للتحرك بالاتجاه الاعلى لتعويض جزء من الخسائر خلال الاشهر الماضية، مشيرين الى الاستقرار الذي شهده المؤشر بالرغم من عمليات جني الارباح خلال الجلسة الصباحية، يعطي اشارة واضحة على مدى تماسك السوق ووجود قاعدة صلبة من الثقة لدى الكثير من المتعاملين.
    وقال حسين الخاطر «مستشار مالي» ان النتائج الماليةللربع الثاني تشكل عاملاً اساسياً في تحرك المؤشر نحو كسر حاجز 12 الف نقطة ولعل كسر هذا الحاجز خلال تعاملات يوم امس ووصوله الى 12028 نقطة، يعطي دلالة قوية على قدرة السوق على الوصول الى ابعد من تلك النقطة خلال الاسبوع الجاري، مشيراً الى ان استقرار المؤشر خلال الجلسة الصباحية كان متوقعاً نظراً لاتجاه اكثر المستثمرين نحو عمليات جني الارباح، لا سيما بعد الارتفاع الايجابي الذي سجله السوق منذ يوم الخميس الماضي.
    واكد د. عبدالله الحربي استاذ المحاسبة ونظم المعلومات بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، ان القطاعات حققت في مجملها ارتفاعات قوية على مدار الاسبوع الماضي مقارنة مع اداء القطاعات للاسبوع ما قبل الماضي، مشيراً الى ان هذا الارتفاع في قيم وكمية الاسهم المتداولة التي يحققها السوق وللاسبوع الثالث على التوالي يعتبر مؤشراً ايجابياً للسوق والمتعاملين، حيث يشير لعودة الثقة ودخول مزيد من السيولة الى السوق.
    وتوقع ان يكون له تأثير ايجابي مضاعف على السوق من خلال تحقيق مزيد من الارتفاعات المستحقة في قيم المؤشر وفي اسعار اسهم الشركات القيادية، مشيراً الى ان الاسبوع الماضي شهد تبني استراتيجية الاموال الذكية وذلك من خلال التحول النسبي من اسهم شركات المضاربة لاختيار الدخول في اسهم الشركات القيادية واسهم شركات منتقاة ذات القيمة السعرية المتوسطة وذلك بعد ان وصلت اسعار تلك الاسهم الى مستويات متدنية للغاية.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    ( من السوق ) ماذا يحدث في السوق الآن؟



    خالد العبدالعزيز
    خليط من الشراء الانتقائي وغير الانتقائي حصلت عليه السوق بالأمس كما في أيام ماضية، وسط تفاؤل من المستثمرين بمزيد من التحسن لمستويات الاسعار.
    وكلما اتجهت السوق إلى جني للأرباح في أعقاب سلسلة أيام متوالية من الصعود، كلما ازداد ضخ الأموال عند أي نزول يعتبر من فرص الشراء.

    ومثل ذلك الضخ في أوقات الهبوط، يعطي أبعاداً لمن يتعاملون بالسوق، بأن هناك محافظ لاتقبل الأوضاع الحالية التي تقف عليها الأسهم، وأنها ستستمر في سياستها التجميعية لكل شركة يتوقع لها نمو في ارباحها وتغير في استراتيجياتها.

    والدعم الذي تتلقاه السوق عند كل هبوط كما حدث بالامس، يعطي أبعادا للمتعاملين بأن هناك من يرى من زوايا أخرى ما لا يراه الغير، لذا تركت السوق على طبيعتها في جني الارباح، لأسهم تستحق التوقف عن الصعود، وأن تستمرفي الصعود لاسهم تستحق أن لا يتوقف صعودها وفقا لما تفصح عنه الاساسيات.

    وعندما يكون التعاطي مع السوق طبيعيا للغاية كما هو الآن أكثر من أي وقت مضى، فان استمرارهذا النهج سيعطي الانطباع عن السوق بأنها منتظمة في أدائها، وهذا الانتظام سيختزل كثيرا من تبعات ولوج أي مخاوف غير مبررة.

    وآلية السوق التي تنتهجها حاليا تعتبر مرضية للغاية، ولن تدع الفرصة للمرجفين لوضعها بصورة مخالفة لما يجب أن تكون عليه، وستفوت الفرصةعليهم كما فوتتها في أيام ماضية.

    صحيح أن هناك مبالغة في ارتفاعات طالت أسهم بعض الشركات التي ليس لديها ماتستحق، لكن السوق كما يرى البعض من المهتمين ، ستكون كفيلة بايجاد التوازنات المناسبة، وسترفض أي مبالغة، وستترك الحرية للسوق في وقوع تلك الاسهم تحت عمليات بيع لجني أرباحها، ووقف أسعارها عن أي ارتفاعات غير مقبولة.

    وبالامس.. عندما احتاجت السوق لجني أرباحها على بعض الاسهم فانها فعلت ذلك، ولولم تكن هناك قناعة في حاجتها لجني الارباح لما شاهد المستثمرون نهجاً متوازناً كما هو حاصل الآن، وذلك النهج هو أمر شجع على دخول المزيد من السيولة وسيكون مشجعا ان استمر.

    ومن يشدد تركيزه على الأداء سيرى أن هناك لاعبين رئيسيين من ذوي المحافظ الكبيرة، لهم وجهة نظر مهمة، لاتخرج عن أن هناك أسهم عدد كبير من الشركات لاتزال تحت وضع الشراء والتجميع، وهذا ما ساعد على تواجد مشترين يرغبون الشراء لغرض الاستثمار.

    وان خلت السوق من أي تلاعب أو غش أو تدليس، فانها ستكون طبيعية في طريقة تفاعلها مع رغبات المستثمرين ان بيعا أو شراء، وهذا سيجنبها أي اضطرابات ويبعدها عن أي انزلاق.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    صندوق النقد متوقعاً نمو اقتصاد المنطقة بنسبة 6,5 %:
    لا داعي للمبالغة في القلق من تراجع الأسهم الخليجية


    رويترز (دبي)
    قال مسؤول بارز في صندوق النقد الدولي إن التراجع الحاد لأسواق الأسهم في دول الخليج العربية يشكل مخاطر محدودة نسبيا على نمو اقتصاد المنطقة واستقرارها المالي لكن يتعين على الهيئات الرقابية رصد تأثير ذلك على النظام المصرفي.
    وقال محسن خان مدير ادارة الشرق الاوسط ووسط آسيا في صندوق النقد الدولي إن البنوك الخليجية في مركز جيد للتعامل مع تبعات تصحيح نزولي قلص القيمة السوقية لبورصتي المملكة ودبي إلى النصف هذا العام ومحا مليارات الدولارات من الثروات الدفترية في أنحاء الخليج.
    وتلقى المستثمرون الأفراد الذين اقترضوا للاستثمار في أسواق الأسهم عندما كانت في صعود مضطرد في الأعوام القليلة الماضية أشد الضربات مما أثار المخاوف بشأن ثقة المستهلكين في أرجاء المنطقة. لكن مع ارتفاع أسعار النفط قرب مستويات قياسية يقول خان إنه يمكن بسهولة التعاطي مع التباطؤ والحد من أي تأثير على نمو الاقتصاد.
    وأخبر خان رويترز في مقابلة جرت في وقت متأخر أمس الأول: «النفط هو العامل المهيمن. لو كان التصحيح حدث في التسعينات لاعتبر سيناريو كارثيا».
    وقال «من حسن الحظ أن التصحيح حدث في 2006. ومن ثم لا داعي حقا للمبالغة في القلق لأنه حتى إذا كان المستهلكون الأفراد يخفضون الانفاق فإن الحكومات تدفع بالمزيد من المشروعات».
    ويتوقع صندوق النقد الدولي أن تنمو اقتصادات الخليج في المتوسط بنسبة ستة إلى 6.5 في المئة في 2006. ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي السعودي بنحو ستة بالمئة هذا العام بانخفاض طفيف عن النمو بنسبة 6.5 في المئة الذي حققه العام الماضي وفقا لصندوق النقد الدولي.
    وقال خان «صورة النمو لم تتغير إذ لا أعتقد أن حركة التصحيح في سوق الأسهم كان لها مثل هذا التأثير السلبي على الثروة». وقال إن تقييم التأثير على النظام المصرفي أكثر صعوبة نظرا للمؤشرات على أن الناس استخدموا قروضا تجارية واستهلاكية فضلا عن الاقراض بالهامش التقليدي للاستثمار في سوق الأسهم.
    وقال خان «التعرض المباشر للبنوك إلى سوق الأسهم محدود جدا. لكننا لا نعرف مدى التعرض غير المباشر. ومن ثم فإننا نقول للبنوك المركزية في هذا الصدد أن تتوخى الحذر واليقظة تماما في مراقبة ممارسات البنوك».
    وقال «الهيئات الرقابية تطمئننا بأنها ليست قلقة كثيرا لأنها رصدت بشكل مناسب كلا من التعرض المباشر وغير المباشر».
    لكن خان قال إن التراجع الحاد لأسواق الأسهم لا يشكل خطرا كبيرا على النظام المالي في الخليج مرددا صدى مواقف اثنتين من وكالات التصنيف الائتماني الدولية الثلاث وهما فيتش ريتنجز وستاندرد اند بورز.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    السعودية: «المواشي المكيرش» تعلن نوايا الاندماج مع شركتين لتصحيح الموقف المالي

    مجلس الإدارة الجديد يخطط للخروج من دائرة الخسائر منتصف العام المقبل

    الشرق الأوسط .. جدة: محمد الشمري
    أعلن مجلس إدارة شركة «المواشي المكيرش» الذي تم انتخابه أمس، أنه سيعمل على الاندماج مع شركة سعودية غير مدرجة في سوق المال تملك سيولة عالية، وأخرى خليجية وذلك للوفاء بمتطلبات المرحلة المستقبلية.
    وأوضح لـ «الشرق الأوسط»، الأمير الدكتور مشعل بن عبد الله بن تركي بن عبد العزيز، الذي سيتولى رئاسة مجلس إدارة شركة المواشي المكيرش المتحدة، اعتبارا من نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل، أن خيار الدمج واحد من ثلاثة خيارات متاحة أمام مجلس الإدارة الجديد.

    وجاء إيضاح الأمير مشعل بن عبد الله، بعد أن انتهت الجمعية العامة لمساهمي «المواشي المكيرش» إلى تبرئة مجلس الإدارة السابق والمصادقة على بيانات القوائم المالية، وإقرار تعيين مجلس إدارة يتكون من: الأمير مشعل بن عبد الله بن تركي، محمد فايز، أحمد باحفظ الله (يعمل عضوا منتدبا في الشركة مع مجلس الإدارة السابق ومديرا عاما في الوقت نفسه)، إبراهيم المالكي، محمد طاهر، فؤاد السليماني، ومحمد الغامدي.

    وكشف لـ «الشرق الأوسط»، مصدر مطلع عن سير خطط الأعضاء الذين تم انتخابهم أمس، أن أجندة مجلس الإدارة الجديد، تتوقع خروج دائرة الشركة من دائرة الخسائر بنهاية أعمال الربع الثاني من العام المقبل، أي بعد ثمانية أشهر من توليه قيادة العمل في حال أكمل المجلس السابق ولايته حتى شهر نوفمبر المقبل، ولم يتقدم بالاستقالة خلال فترة تسبق نهاية ولايته القانونية.

    وأوضح المصدر ان الشركة تتجه لتحقيق أحد الخيارات الثلاثة المطروحة، وهي الاندماج مع شركة غير مدرجة في سوق المال وتملك سيولة عالية، أو استقطاب رأسمال خاص أو قروض إسلامية، أو زيادة رأس المال عبر الاكتتاب العام. وشدد رئيس مجلس الإدارة، الذي لم يباشر أعماله رسميا بعد، أمام الصحافيين، أنه سيعمل على مراجعة حسابات الشركة عن أعمال الأعوام الماضية، بهدف تحديد الأسباب الحقيقية التي تقف وراء دخول الشركة في دائرة الخسائر أعواما متتالية.

    وعما إذا كان هذا الإجراء يعني أنه سيبحث عن مخالفات ناتجة عن فساد في إدارة أموال المساهمين، ومن ثم رفع دعوى قضائية ضد المجلس القديم في حال تم العثور على مستندات تدينه، أجاب بالنفي، موضحا أن الهدف من ذلك لا يتعدى كونه محاولة جادة لتشخيص المرض الذي أصاب الشركة.

    واستفسرت «الشرق الأوسط» حول الإجراء الذي سيلجأ له المجلس الجديد في حال صوت الملاك على خيار زيادة رأس المال ضد الدمج وسبل التمويل الأخرى، فيما أصرت هيئة سوق المال على موقفها الرافض لزيادة رأس المال، أجاب بأن هذا الخيار أصلا يقع في المرتبة الأخيرة بين الخيارات المقترحة.

    وبشأن رفع دعوى قضائية ضد هيئة سوق المال في حال أصر الملاك على خيار الرسملة وواصلت الهيئة الرفض، أجاب «بأنه لن يعمل على توتير العلاقة مع الجهة المشرفة على السوق، فيما رفض التعليق على إمكانية اعتبار هذا الرد وقوفا إلى جانب الهيئة ضد رغبات ملاك الشركة».

    وتشير المعلومات التي حصلت عليها «الشرق الأوسط» من مصادر تملك صلاحية الاطلاع على الاستراتيجية التي رسمها المجلس لأعمال ولايته المقبلة، إلى أن خيار زيادة رأس المال يقع في المرتبة الأخيرة بين الخيارات المتاحة فعليا، وذلك بعد أن تم الحصول على موافقة شركتين تملكان سيولة عالية للاندماج.

    وحسب المعلومات التي تم الحصول عليها، فإن المجلس الجديد حصل على موافقة أولية من شركة سعودية ذات سيولة عالية وغير مدرجة في سوق المال، فضلا عن انتزاع موافقة شبه نهائية من شركة خليجية تعمل في المجال نفسه يرجح أن تكون من شركات دولة الكويت.

    وعلى صعيد أعمال الجمعية العامة، أمس، حصل المجلس القديم على براءة ذمته بشق الأنفس، بعد أن رفض 48 في المائة من أصوات الملاك التبرئة، كما أن إقرار ما ورد في قوائم الشركة لم يتم من قبل الملاك إلا بعد شد وجذب انتهى بموافقة 52 في المائة مقابل رفضها من قبل أصوات تملك نسبة تقل عن هذه النسبة بـ 4 في المائة فقط.

    ووعد المجلس الجديد لشركة المواشي المكيرش بوضع الشركة وجها إلى وجه أمام نظيراتها من الشركات العالمية العاملة في المجال نفسه، وتوفير مستوى عال من الشفافية، فضلا عن وضع الشركة على طريق الربح، خاصة أن الاقتصاد السعودي المزدهر يملك كافة سبل النجاح.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 10/5/1427هـ

    مشعل بن عبدالله بن تركي رئيس مجلس ادارة «المكيرش»:
    الاولوية لحقوق المستثمرين و «الاندماج» خيار وارد


    وليد العمير (جدة)
    قال رئيس مجلس ادارة المواشي «المكيرش» امس أن المجلس الجديد يبحث خيار الاندماج في اطار خطة لاعادة هيكلة الشركة التي تمنى بخسائر.
    واكد الامير مشعل بن عبدالله بن تركي بن عبدالعزيز أن الاولوية لحماية حقوق المستثمرين الافراد مضيفا أنه تم تفويض مجلس استشاري سعودي واخر عالمي لدراسة اعادة هيكلة الشركة لاعادتها الى الربحية.
    وقال الامير مشعل في تصريح لـ «عكاظ» بعد أن انتخب رئيسا للشركة التي يملك حصة رئيسية فيها لا استطيع الجزم بأن اندماج المواشي مع احد الشركات هو اقرب البدائل الا أن ذلك سيبقى احتمالا واردا وستقرره دراسة اعادة الهيكلة.
    وفيما اذا كان رفع رأس مال الشركة احد الحلول الرئيسية لاعادة هيكلة الشركة، وأن هيئة سوق المال سوف توافق على الزيادة في رأسمال الشركة قال الامير مشعل: نحن نريد أن نشخص اسباب فشل الشركة من الناحية الادارية والمالية قبل الشروع في طلب زيادة رأسمال الشركة، وهيئة سوق المال ما وجدت الا لدعم الشركات المساهمة.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 17/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 13-06-2006, 12:23 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 25/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 32
    آخر مشاركة: 23-05-2006, 09:02 AM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 11/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 09-05-2006, 08:50 AM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 20/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 18-04-2006, 11:51 AM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الثلاثاء 28/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى أرشيف المتابعة اليومية والأخبار الاقتصادية Economic Release & News
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 28-03-2006, 02:54 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا