ذكرت قناة العربية اليوم أن المملكة العربية السعودية احتلت المرتبة الثانية عالميا في مؤشر ثقة المستهلك خلال الربع الأول من العام 2011، وذلك وفق استطلاع أجرته شركة "نيلسن لمعلومات السوق"، وحسب الاستطلاع قفز مؤشر الثقة 11 نقطة بالربع الأول مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي، ووصل إلى 108 نقطة، وأرجع محللون ذلك إلى التفاؤل الاجتماعي الناجم عن برامج المساعدة الاجتماعية، التي أقرتها الحكومة لاسيما بناء نصف مليون وحدة سكنية ورفع الأجور وتوفير فرص العمل.

وتصدرت الهند لائحة ثقة المستهلم عالميا، تلتها السعودية، فيما أظهر الاستطلاع في الإمارات ومصر تحسنا كبيرا في الربع الأول من هذا العام.وتستند هذه الدراسة على ثقة المستهكين في سوق العمل، ووضع مواردهم المالية الشخصية واستعدادهم للإنفاق.