استراتيجيات المضاربة وفن إتقانها باستخدام المتاجرة السعرية الزمنية

إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 17

الموضوع: الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ

  1. #1
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ نادي خبراء المال




    مؤشر الأسهم السعودية يتراجع 96.96 نقطة والتعاملات تتعثر في محاولات الدقائق الأخيرة


    جدة: محمد الشمري
    تراجع المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية 96.96 نقطة بما يعادل 0.90 في المائة إلى مستوى 10658.13 نقطة، بعد أن فشلت محاولة يائسة في الدقائق الأخيرة لرفع قيمة المؤشر العام.
    وتعثرت التعاملات الأخيرة لسوق الأسهم بما يعرف في أوساط المحللين لحركة التداولات بـ«ارتدادات القطة الميتة»، وهي الارتدادات التي عادة ما تصطاد سيولة ذوي الخبرات الضعيفة في سوق المال. وبدت سمة مغادرة الأسهم للمحافظ في المساء وعودتها في الصباح واضحة، وهو ما أفضى إلى ارتدادات القطة الميتة، وبقاء حالة الحيرة في السوق التي يبدو من تعاملاتها أنها تنتظر صدور أخبار وشيكة.

    ومن الواضح حاليا أن تمثل السوق جنة للمضاربين المحترفين فيما جلسات التداول تعتبر منطقة شراء وقت لقوى صناعة مسار المؤشر العام ليس إلا، وهو ما يعني أن الحذر في أعلى مستوياته.

    ويأتي ضمن أكثر علامات عدم الارتياح عدم تسجيل أرقام سعرية جديدة في حالات الصعود منذ أسابيع، مقابل استمرار تسجيل أرقام سعرية هابطة يوما بعد آخر.

    وفي حال كانت الأخبار التي تترقبها السوق سلبية أو تأخر ظهور الأخبار السارة فهذا يعني أن أي حالة صعود مجرد ارتداد بسيط سيتم بعده استئناف جديد للمسار الهابط الذي قد يكبد المؤشر العام عناء رحلة لن تتوقف قبل بلوغ بحر التسعة آلاف نقطة على أقل تقدير.

    وتعاني سوق المال في السعودية من عدم وجود محفزات قادرة على رفع الأسعار وبالتالي قيمة المؤشر العام، فيما لا تزال مبررات الهبوط جاثمة، كما تبدو حالة عدم الارتياح باقية في ظل غياب المحفزات الحقيقية.

    وبناء على المعطيات الفنية للسوق السعودية عند الإقفال أمس، توضح مؤشرات قراءة مستقبل السوق إلى أن المؤشر العام يسير أفقيا بداعي التصريف على الأرجح وليس التجميع.

    * السماري: السيولة تغادر إلى قنوات استثمارية جديدة في هذه الأثناء، أوضح لـ«الشرق الأوسط» عبد الرحمن السماري وهو خبير في تحليل تعاملات الأسواق المالية المحلية والعالمية، أن السوق تعاني من مغادرة السيولة انتظارا لظهور قنوات استثمارية جديدة، أهمها صكوك «سابك» التي من المتوقع أن تجتذب السيولة المتحفظة، وأسهم شركة إعمار في حال طرحها، فضلا عن منتجات الودائع الإسلامية التي باشرت بنوك محلية تسويقها أخيرا.

    وذهب إلى أن من أبرز مبررات مغادرة السيولة توتر الأوضاع السياسية في منطقة الشرق الأوسط، فضلا عن نمط الحيرة السائد حاليا سينتهي بتغير حاد صعودا أو هبوطا، وذلك بناء على ما قد ينتج خلال الأيام القريبة المقبلة، آخذين في الاعتبار أن السوق لا تزال تحت تأثير ظهور إعلانات تنظيمية أهمها حوكمة الشركات ونظام الاستثمار العقاري، ونظام صناديق الاستثمار، وهي معطيات من شأنها أن تحدث تغييرا جذريا في آليات السوق وقوانين اللعبة بين كبار المضاربين.

    وقال إنه «بالنظر لما يترقبه السوق خلال الأيام المقبلة، نجد مبررا لحالة الحيرة ومحاولات شراء الوقت والمساحة انتظارا لما سيأتي، وأهم ما ينتظره السوق انتهاء اكتتاب إعمار المدينة الاقتصادية نهاية الأسبوع الجاري، وترقب موعد طرح صكوك «سابك» التي من المتوقع أن تجتذب السيولة وتشعل مضاربات حامية».

    وبين أن القنوات الاستثمارية التي يرجح توجه السيولة لها في الفترة المقبلة، تتميز بعوائدها المضمونة وخلوها من المخاطرة، وهو ما يجعلها خيارا مفضلا بديلا عن الأسهم.

    * الشبيب: وقف الخسارة مهم للتعاملات المقبلة

    * وعلى الطرف الآخر أوضح لـ«الشرق الأوسط» شبيب الشبيب وهو محلل لتعاملات سوق المال أمس، أن التفكير الجدي في وقف الخسارة خلال التعاملات المقبلة مهم جدا، في إشارة منه إلى أن إمكانية الهبوط أوفر حظا من الصعود. وذهب إلى أن التعاملات الحالية للسوق لا تستدعي دخول الخارجين من السوق، فيما لا مجال لغير مضاربي اليوم الواحد، على أن تتم المضاربة على أعلى درجة من الاحتراف.

    وقال إن المؤشر العام يتجه لتسجيل قاع جديدة، بدليل أن كل قمة يتم تسجيلها خلال الأسابيع الماضية تأتي القمة التالية لها في مستوى أدنى من الأولى، وهو ما يبعث على عدم الارتياح.

    * الجبرين: الحيرة تسيطر على التعاملات اليومية

    * وفي المقابل قال لـ«الشرق الأوسط» بندر الجبرين وهو متعامل في سوق الأسهم، إن الحيرة تسيطر حاليا على التعاملات اليومية، مشيرا إلى أن الأمور ضبابية إلى أبعد حد.

    وبين أن الحيرة الحالية أفضت إلى تعقيد الأمور بالنسبة للمتعاملين خلف شاشات التداول، وهو ما يستدعي التفكير جديا في العمل على وقف الخسارة قبل أن تتفاقم وتصل إلى ما هو أسوأ من الوضع الحالي.





    ************************************************** ************



    مطالبة هيئة سوق المال بتثبيت الطلبات المسبقة وتقسيم السوق والسماح للشركات بشراء أسهمها

    بعد تزايد سلبيات أوامر الشراء الوهمية المسبقة لسوق المال

    الرياض: عبد المحسن المرشد
    طالب متعاملون في سوق المال بتسريع قرار السماح للشركات بشراء جزء من أسهمها، جنبا إلى جنب مع تدخل هيئة سوق المال بشكل عاجل، لوضع حد للتحركات المشبوهة التي يقوم بها مضاربون في سوق الأسهم، عبر أوامر شراء تزيد عن نسبة الإغلاق لليوم السابق للتداول، أو تنخفض عنها قبل افتتاح السوق كل يوم.ولفت المتعاملون إلى أن هذا السلوك يهدف للإيهام بوجود طلب كبير، يختفي قبل الافتتاح بلحظات، ويشهد السوق عكس ذلك التوجه، الأمر الذي يوهم المتعاملين في السوق بان هذا السهم أو ذاك عليه طلبات كبيرة ستصل به إلى النسبة، فيعزز الشراء فيه، ليصرف ويبيع هؤلاء المضاربون أسهما لهم ويحققون غاياتهم وتغيير وضعية السوق والأسهم، وإشاعة عمليات تدليس واضحة تؤثر على السوق.
    وطالب متعاملون بفصل السوق إلى اثنين واحد للشركات القيادية والثاني للصغيرة لمنع تأثير حركة القيادية على الصغيرة سلبا، وتسريع السماح للشركات بشراء جزء من أسهمها لتأكيد ثبات السوق والمؤشر، كما دعوا الهيئة إلى تسريع إصدار القرار بالسماح للشركات المساهمة بشراء جزء من أسهمها المطروحة للتداول لتحسن من وضع السوق. ودعا المتعاملون الهيئة لمتابعة مضاربي التوصية، الذين يطلبون مقابلا ماديا جراء إعطاء متعاملين توصيات على أسهم محددة، حتى أن بعض البنوك فتحت حسابات لهم لهذه الأغراض، ويمكن معرفتها عبر التحويلات المحددة، التي تصل في الغالب إلى ألف ريال (267 دولارا) مقابل التوصيات لمدة محددة. وقال متعاملون في السوق، إن المتابع للسوق في الفترة الأخيرة يلاحظ انتشار بعض الظواهر، مثل قيام مجاميع بالتوجه إلى سهم محدد ومحاولة المضاربة عليه ورفع قيمته ثم التصريف فيه، مشيرين إلى الظاهرة الأكثر أهمية، التي بدأت تؤثر في السوق بشكل كبير، والمتمثلة في الأوامر الكبيرة التي تصل لحد النسب الأعلى أو للنسبة الدنيا للأسهم وهو ما يخلق تصورا غير صحيح بان هذا السهم أو ذاك يتجه إلى الصعود، ولكن سرعان ما ينعكس الامر مع الافتتاح، وبدأ التداول يعكس اتجاهه، والسبب الأكبر إن تلك المجاميع أو المضاربين الغوا تلك الأوامر في آخر لحظه بعد إعطاء السوق وضعا ايجابيا وهو العكس. ولذلك دعا هؤلاء المتعاملون هيئة السوق بالتدخل وإعطاء هذه الأوامر وضعية التنفيذ بدلا من إلغائها في اللحظات الأخيرة، أو على الأقل مراقبة السوق ومنع تلك التحركات غير السليمة، التي تؤثر على السوق، الذي لم يشهد ثباتا منذ فترة طويلة قد تكون مثل هذه التصرفات احد الأسباب. وأشار محمد بن إبراهيم (تحفظ عن ذكر اسمه الأخير)، الذي يصف نفسه بمتعامل صغير، إلى أنه ومن هم في حجمه انخدعوا كثيرا في توجه السوق، لأنهم ينظرون إلى السوق قبل افتتاحه حسب الأوامر المتوجهة إلى الأسهم، مؤكدين إن هناك مضاربين كبارا هم من يقوم بعمل هذه الأوامر، وبما لديهم من القدرة التقنية وتسهيلات بنكية، فإنهم يستطيعون إلغاء تلك الطلبات بشكل سريع قبل بدء التداول بثوان، وطبعا يقبل طلبهم عكس المتعامل أو المضارب الصغير الذي يذهب أمره إلى التنفيذ الذي نفذ مخدوعا بأوامر وهمية يستفيد منها المضاربون الكبار. وشدد إبراهيم على قيام السوق بمتابعة الإنترنت، نظرا لقيام العديد من المضاربين بإنشاء منتديات خاصة بهم يعملون على تكوين منتديات تسعى إلى تكتلات لبيع وشراء أسهم محددة، إضافة إلى قيام بعضهم بوضع التوصيات كمهنة يتقاضون عليها مقابلا ماديا وهو أمر محظور في سوق الأسهم ومن قبل هيئة سوق المال.

    وأوضح ناصر العبد الرحمن، أن هذا الأمر متفش بين المتعاملين ويمكن للهيئة متابعته ورؤيته بوضوح. وغالبية هذه التوصيات تتم عبر رسائل الجوال، وفي الأقل عبر الرسائل البريدية الإنترنتية، لافتا إلى الإسراع بفصل السوق إلى أول وثان لتكون الأسهم الصغيرة بمأمن من تأثيرات الأسهم القيادية في قيمة واتجاه المؤشر، بحيث يكون للأخيرة سوق ومؤشر خاص. وحسب رأي فهد الغنام، فإن أسهم بعض الشركات الصغيرة وغير القيادية تعتبر كبيرة من حيث حجم التداول، ويجب فصل الشركات القيادية لأننا نتأثر بهذه الشركات، والسوق يتفاعل معها، نظرا لوجود سياسة التبعية والقطيع لدى الكثير من المتداولين الذين عندما يرون إحدى الشركات القيادية تهبط فإنهم يتجهون إلى تصريف محافظهم في الشركات الصغيرة، خوفا من هبوط أسعارها وبالتالي خسارتها.

  2. #2
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    6.6 مليون سعودي يرفعون مبلغ الاكتتاب في «إعمار المدينة الاقتصادية» إلى 1.3 مليار دولار

    جمجوم: نسبة الطلبات الإلكترونية سجلت 52 % من إجمالي الطلبات


    الرياض: مساعد الزياني
    كشف نضال جمجوم، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية، أن نسبة الطلبات الإلكترونية في شركة إعمار المدينة الاقتصادية بلغت أكثر من 52 في المائة من مجموع طلبات الاكتتاب، مع نهاية اليوم التاسع والعشرين من شهر يوليو (تموز) الجاري، الذي وصل فيه حجم الاكتتاب إلى أكثر من 5 مليارات ريال (1.3 مليار دولار) عبر 1.8 مليار طلب تقدم بها 6.6 مليون مكتتب.
    وذكر جمجوم أن عملية الاكتتاب على أسهم الشركة تشهد إقبالاً منقطع النظير من قبل المستثمرين السعوديين، مع إعلان الشركة تغطية الاكتتاب بشكل كامل قبل نهاية الفترة المحددة له والممتدة على 10 أيام، وقد ساهم في النجاح الكبير، الذي تشهده عملية الاكتتاب، الإقبال المتزايد على استخدام الوسائل الإلكترونية المهيأة للمستثمرين من صراف آلي وإنترنت وهاتف مصرفي، مشيرا إلى أن كثافة الطلبات الإلكترونية أظهرت مدى التحول الإيجابي الذي تشهده البلاد والمتمثل في تسخير وسائل التقنية الحديثة لمواكبة حركة التطور الاقتصادي المتسارعة.

    من جهته، ذكر أيونس كاراباتاكس المدير التنفيذي لقسم الاستشارات المصرفية الاستثمارية الدولية «إتش إس بي سي» السعودية أن فتح باب الاكتتاب عبر الإنترنت والوسائل الإلكترونية الأخرى ساهم في تسهيل عملية الاكتتاب أمام المستثمرين السعوديين الموجودين خارج السعودية، مشيراً إلى أن الإقبال الشديد يعكس مدى السهولة والانتشار الواسع للوسائل الإلكترونية الحديثة، التي ستلعب دوراً متنامياً في عمليات الاكتتاب المستقبلية التي ستخوضها الشركات الأخرى.

    ويتوقع إن يغطي الاكتتاب في شركة إعمار المدينة الاقتصادية للمرة الثانية خلال اليوم وغداً وان تصل المبالغ المكتتب فيها إلى أكثر من 5.5 مليار ريال (1.4 مليار دولار)، نتيجة الطلب المتزايد على أسهم الشركة، خاصة في ظل قرب إقفال الاكتتاب يوم الأربعاء الثاني من أغسطس (اب) المقبل، آخر أيام الاكتتاب في 30 في المائة من أسهم الشركة المطروحة للاكتتاب، التي تلعب المطور الرئيسي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية، حيث تعمل حالياً على التطوير في موقع المشروع في رابغ غرب السعودية.

    وأكدت النسبة التي سجلها الاكتتاب في شركة اعمار المدينة الاقتصادية عن طريق الوسائل الإلكترونية ارتفاع الوعي الاستثماري لدى المستثمرين في السعودية واستخدام مختلف الوسائل لتحقيق الأهداف التي يسعون للوصول لها، بالإضافة إلى تخفيف الضغط على فروع البنوك المنتشرة حول البلاد واختفاء طوابير الانتظار والحصول على استمارة الاكتتاب.





    ************************************************** *****************



    «الموانئ» السعودية تتوجه لهيكلة خطط عملها الجديدة وفق آلية «الأسلوب التجاري»

    تستعين بالقطاع الخاص لإيقاف خطر المنافسة الإقليمية

    الرياض: محمد الحميدي
    كشفت المؤسسة العامة للموانئ في السعودية عن توجهها الفعلي لتغيير مخططاتها وبرامج أعمالها فورا وذلك لمواكبة المستجدات على الساحة البحرية العالمية، مشيرة إلى التطورات التجارية في الصناعة البحرية والمنافسة بين الموانئ في الدول المجاورة، مقابل انحصار في حجم المكاسب المحققة عبر الموانئ المحلية. يأتي ذلك وسط ارتياح من قبل الحكومة السعودية لنتائج التطور في إنتاجية الموانئ وضخ استثمارات كبيره وتزويد وتحديث معدات مناولة البضائع منذ السماح بمشاركة القطاع الخاص في القطاع.
    وأفادت معلومات رسمية صدرت أخيرا بأن سياسة الخطط والبرامج الجديدة للمؤسسة العامة للموانئ والتي تعمل تحت مظلة وزارة النقل السعودية، تتوجه نحو الاستفادة من مقدرات القطاع الخاص وإمكانياته ومستوى أداء نجاحاته المحققة، موضحة أن برامجها الجديدة تستند بشكل تام إلى القطاع الخاص ليقوم بعمليات التشغيل والصيانة والاستفادة من أرصفة الموانئ، وذلك لإدارتها بأسلوب تجاري.

    وأكدت المؤسسة العامة للموانئ بأن ما دعاها للتوجه لصيغ العمل الجديدة هي بروز الكثير من المستجدات على ساحة التجارة البحرية العالمية والانفتاح التجاري على المستوى العالمي، إضافة إلى حرصها على اجتذاب التجارة البحرية والتحول باقتصادات الموانئ المحلية إلى تحقيق الربح، تماشيا مع سياسة البلاد في تحويل الاقتصاد الوطني من مستورد ومستهلك إلى منتج ومصدر. وتتوقع المعلومات الصادرة أن يتنافس القطاع الخاص السعودي خلال الفترة المقبلة على الفوز بجملة من العقود المتعلقة بتشغيل وصيانة محطات الحاويات، ونقل البضائع العامة، وتشغيل التجهيزات البحرية، وفرص المشاريع الإنتاجية، مشيرة إلى أن أعمال التخصيص التي دعت إليها البلاد ساعدت في رفع الكفاءة التشغيلية نسبيا في الموانئ المحلية وكذلك بادرت في حسن الأداء مما نتج عنه زيادة الإنتاجية عن الزيادة الطنية (من وحدة الوزن) المناولة وأعداد السفن التي تم استقبالها.

    ويأتي من بين الجهود المخطط لها، المبادرة في رفع مستوى الموارد البشرية العاملة في الموانئ وتوفير فرص التدريب والتنمية خاصة ما يتعلق بعمليات الإرشاد البحري والغوص وقيادة القطع البحرية والسلامة ومكافحة الحرائق والمراقبة البحرية وعقود التخصيص وغيرها مما يخص عمليات التشغيل والتحميل والشؤون الإدارية.

    وبدأت الحكومة السعودية فعليا في السماح لتطوير الموانئ بالأمر السامي خلال العام 1997 القاضي بإسناد جميع أعمال تشغيل وصيانة وإدارة الأرصفة والمعدات التابعة للموانئ السعودية إلى القطاع الخاص، وفقا للمرتكزات المتضمنة استمرار ملكية الدولة للموانئ والمنشآت وبقاء دورها الإشرافي، وإعطاء حوافز للقطاع الخاص للاستثمار في المعدات والتجهيزات، وإدارة العمل بأسلوب تجاري يوفر المزيد من الخدمات بكفاية عالية.

    وذكر موقع المؤسسة العامة للموانئ في السعودية بأن الموانئ السعودية سجلت شرف السبق في تخصيص خدماتها بين المرافق العامة في البلاد وكذلك بين موانئ الشرق الأوسط، لافتا إلى أنه تم خلال الأعوام الماضية طرح جميع أعمال إدارة وتشغيل أرصفة الموانئ السعودية على الساحلين الشرقي والغربي لإدارتها بواسطة القطاع الخاص بأسلوب تجاري، عن طريق عقود تأجير طويلة الأمد. في هذه الأثناء، اتجهت بعض الموانئ المحلية نحو تفعيل دور القطاع الخاص في تشغيل بعض أعمالها، كان من أبرزها إنشاء مشروع اقتصادي إنتاجي في ميناء الملك فهد الصناعي في ينبع تضمن عصر البذور، وإنتاج أعلاف الدواجن، وإنتاج الزيوت، كما ان هناك شركة متخصصة في الطاقة وصناعة البنكر، مقابل انتظار مشاريع أخرى بعد أن تم إنهاء إجراءات تخصيص مواقع لها في الموانئ. وبلغ إجمالي البضائع التي تمت مناولتها في 8 موانئ على السواحل السعودية خلال الربع الأول من العام الحالي 2006 بنحو 30.8 مليون طن بنقص في الإجمالي عن الفترة ذاتها من العام السابق نسبتها 0.45 في المائة، حيث ارتفعت كمية الواردات بواقع 5.8 في المائة، في حين انخفضت كمية الصادرات بنسبة 4.5 في المائة. وقد شهد ميناء ينبع التجاري الزيادة الأكبر بنسبة 20 في المائة حيث ارتفعت كمية البضائع الواردة بنسبة 15 في المائة، بينما ارتفعت كمية البضائع الصادرة بنسبة 100 في المائة نتيجة لزيادة صادرات البضائع المكيسة والحاويات.

  3. #3
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    الأسهم الإماراتية ترتد بفضل تدخل سيولة الإنقاذ وسوق الكويت يعود للتراجع

    أسهم ممتازة تضغط على مؤشر بورصة عمان رغم ارتفاع معظم الأسعار


    عمان: محمد علاونة لندن ـ القاهرة ـ دبي: «الشرق الاوسط»
    مع اكتمال عقد الاسواق العربية العاملة مالت اقفالاتها للارتفاع واتسمت بعودة جزئية للحياة بسبب وصول اسعار اغلب الاسهم في كل الاسواق الى مستويات سعرية مغرية، حيث عادت السوق الكويتية للتراجع بعد ان قاد قطاع العقارات الانخفاض ليفقد المؤشر 56.70 نقطة مقفلا عند مستوى 9439.90 نقطة بعد تداول 51.35 مليون سهم، وتمكنت سوق دبي المالية من الارتفاع لتقترب من العودة فوق مستوى 400 جديد بقيادة قطاع الخدمات الذي كان على رأس القطاعات النازلة في اليوم السابق، وارتفعت سوق الدوحة خلال جلسة يوم امس بقيادة قطاع البنوك، حيث اضاف المؤشر بواقع 7.67 نقطة مستقرا عند مستوى 7900.27.
    > الأسهم الإماراتية: ارتدت الاسهم الاماراتية امس بقوة متجاوزة محنة السبت بعض الشيء بفضل تدخل صناديق ومستثمرين في عمليات شراء واسعة لسلة من الاسهم تركزت اساسا على سهمي «اعمار» و«بنك دبي الاسلامي».

    وفشل مؤشر سوق دبي المالي في الحفاظ على تماسكه فوق مستوى الـ400 نقطة التي وصلها قبل الإغلاق بقليل بعد موجة بيع لجني أرباح ليستقر عند الإغلاق مرتفعا 1.57% إلى 399.94%. وارتفعت معظم اسعار الاسهم الاماراتية وخاصة في بورصة دبي التي بلغت تعاملاتها امس اكثر من 518 مليون درهم على نحو 86 مليون سهم نفذت عبر نحو ستة آلاف صفقة.

    وارتفع سهم بنك دبي الاسلامي 4.2% بتعاملات بلغت قيمتها 90.3 مليون درهم على 9.2 مليون سهم وتبعه «تمويل» بنسبة 3.1% وأملاك 2.2% وإعمار 1.8%.

    كما شهدت سوق ابوظبي للاوراق المالية نشاطا وأغلق المؤشر مرتفعا 1.07% الى 3421.7 نقطة وارتفعت اسهم 20 شركة فيما انخفضت 13 وثبتت اسعار ستة، وتداول المستثمرون نحو 19 مليون سهم بقيمة اجمالية بلغت نحو 85 مليون درهم عبر 1716 صفقة.

    وقد ارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع بنسبة 1.25% ليغلق على مستوى 4259.58 نقطة وقد تم تداول ما يقارب 100 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت نحو 600 مليون درهم من خلال 7682 صفقة. وقد سجل مؤشر قطاع البنوك ارتفاعاً بنسبة 1.68% تلاه مؤشر قطاع التأمين ارتفاعاً بنسبة 1.32% تلاه مؤشر قطاع الخدمات ارتفاعاً بنسبة 1.06% تلاه مؤشر قطاع الصناعات انخفاضاًً بنسبة 0.01%. وبلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 57 من أصل 99 شركة مدرجة في الأسواق المالية. وحققت أسعار أسهم 34 شركة ارتفاعا في حين انخفضت أسعار أسهم 16 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات. وجاء سهم «إعمار» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطا حيث تم تداول ما قيمته 181.1 مليون درهم موزعة على 16.66 مليون سهم من خلال 1096 صفقة. واحتل سهم «دبي الإسلامي» المرتبة الثانية بإجمالي تداول بلغ 90.39 مليون درهم موزعة على 9.28 مليون سهم من خلال 710 صفقات. وحقق سهم «البحيرة للتأمين» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 9.39 درهم مرتفعا بنسبة 9.82% من خلال تداول 1000 سهم بقيمة 9390 درهما. وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «إسمنت أم القيوين» الذي ارتفع بنسبة 9.32% ليغلق على مستوى 2.58 درهم للسهم الواحد من خلال تداول 10 أسهم بقيمة 26 درهما. وسجل سهم «دار التمويل» أكثر انخفاض سعريا في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 7.47 درهم مسجلا خسارة بنسبة 9.45% من خلال تداول 270 سهما بقيمة 2018 درهما. تلاه سهم «الفجيرة الوطني» الذي انخفض بنسبة 9.28% ليغلق على مستوى 4.4 درهم من خلال تداول 10000 سهم بقيمة 44000 درهم. ومنذ بداية العام بلغت نسبة التراجع في مؤشر سوق الإمارات المالي 37.73% وبلغ إجمالي قيمة التداول 280.73 مليار درهم. وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 12 من أصل 99 وعدد الشركات المتراجعة 79 شركة. > الأسهم الكويتية: عادت السوق الكويتية للتراجع خلال جلسة يوم امس بعد ان قاد قطاع العقارات الانخفاض ليفقد المؤشر 56.70 نقطة بنسبة 0.60% مقفلا عند مستوى 9439.90 نقطة بعد تداول 51.35 مليون سهم بقيمة 21.87 مليون دينار كويتي تم تنفيذها من خلال 2620 صفقة، وعلى مستوى اسهم الشركات المدرجة، فقد سجل سهم المصرية الكويتية القابضة اعلى نسبة ارتفاع بواقع 8.06% عندما اقفل عند سعر 0.670 دينار كويتي تلاه سهم هيومن سوفت بنسبة 3.77% وصولا الى سعر 0.275 دينار كويتي في المقابل سجل سهم مدار اعلى نسبة انخفاض بواقع 7.04% ليقفل عند سعر 0.330 دينار كويتي تلاه سهم المعامل بنسبة 6.75% واستقر عند سعر 0.345 دينار كويتي، وتصدر سهم الثمار باقي الاسهم بحجم التداولات بواقع 3.45 مليون سهم، تلاه سهم المجموعة الدولية بواقع 3.41 مليون سهم.

    وعلى صعيد اسهم الشركات الاماراتية المتداولة في السوق الكويتية فقد سجل سهم شعاع كابيتال ارتفاعا الى سعر 0.330 دينار كويتي، وانخفض سهم اسمنت الفجيرة الى سعر 0.375 دينار كويتي بعد تداول 640 الف سهم، وبالنسبة للاسهم الاجنبية الاخرى استقر سهم تمويل الخليج عند سعر 0.680 دينار كويتي رغم تداول 1.26 مليون سهم بقيمة 849.7 الف دينار.

    > الأسهم البحرينية: قاد قطاع البنوك التجارية ارتفاع السوق البحرينية خلال جلسة يوم امس، ليتمكن المؤشر من اضافة 15.99 نقطة او ما نسبته 0.78% عندما اقفل عند مستوى 2061.52 نقطة بعد تداول 559.5 الف سهم بقيمة 307.9 الف دينار بحريني حيث سجل قطاع البنوك التجارية اكبر ارتفاع بواقع 37.15 نقطة، تلاه قطاع الاستثمار بقيمة 13.36 نقطة، بينما تراجع قطاع الخدمات بواقع 1.68 نقطة، واستقرت باقي القطاعات عند اقفالاتها السابقة، وقد سجل سهم المؤسسة العربية للصيرفة ارتفاعا بنسبة 8.33% عندما اقفل عند سعر 1.170 دينار بحريني، تلاه سهم البنك الاهلي المتحد بسعر 1.020 دينار بحريني بنسبة 3.03%، بينما كان سهم ناس هو الاكثر انخفاضا بنسبة 2.17% ليقفل بسعر 0.270 دينار بحريني، تلاه سهم بيت التمويل الخليجي بنسبة 2% وصولا الى سعر 2.450 دولار أميركي، وقد احتل سهم بنك اثمار المرتبة الاولى من حيث كمية الاسهم المتداولة بواقع 259 الف سهم، تلاه سهم البن الاهلي المتحد بتداول 158 الف سهم.

    > الأسهم القطرية: ارتفعت سوق الدوحة خلال جلسة يوم امس بقيادة قطاع البنوك، حيث اضاف المؤشر بواقع 7.67 نقطة وبنسبة 0.10% مستقرا عند مستوى 7900.27 نقطة، وسجل قطاع البنوك اكبر ارتفاع بواقع 38.53 نقطة، تلاه قطاع الصناعة بقيمة 24.58 نقطة، ثم قطاع التأمين بقيمة 16.19 نقطة بينما تراجع قطاع الخدمات بواقع 36.99 نقطة.

    وقد شهدت السوق تداول 9.32 مليون سهم بقيمة 298.6 مليون ريال قطري تم تنفيذها من خلال 9149 صفقة، وتصدر سهم الاولى للتمويل الاسهم المرتفعة بواقع 9.76% عندما اقفل عند سعر 40.50 ريال قطري، تلاه سهم الفحص الفني مقفلا بسعر 57.30 ريال قطري مرتفعا بنسبة 9.60%، بينما كان التراجع بقيادة سهم كيوتل بنسبة 2.70% وبسعر 226 ريالا قطريا، تلاه سهم المطاحن بسعر 38.90 ريال قطري، واستحوذ سهم بنك الريان على المركز الاول بحجم التداول بواقع 5.12 مليون سهم، تلاه سهم ناقلات اثر تداول 1.18 مليون سهم.

    > الأسهم الأردنية: شكلت اسهم ممتازة ضغوطا على المؤشر القياسي لبورصة عمان، خصوصا في قطاع البنوك ليتراجع المؤشر بشكل طفيف وبنسبة 0.03 في المائة ليغلق عند 5853 نقطة في اول يوم تعامل للاسبوع الحالي، على الرغم من اغلاق اسهم 97 شركة على ارتفاع بينما بلغ عدد الاسهم المنخفضة 29.

    وقال الوسيط اسعد الديسي ان عمليات بيع على اسهم البنوك وابرزها العربي بهدف جني ارباح دفع مؤشر القطاع للانخفاض 0.63 في المائة بينما حقق قطاع الخدمات اعلى المكاسب وبزيادة نسبتها 1.8 في المائة.

    واوضح الديسي ان الآثار التي انعكست على البورصة جراء الاعتداءات الاسرائيلية على لبنان بدأت بالتلاشي والسوق استوعبت الوضع مسترشدا بعمليات البيع التي هدفت لجني ارباح والتي تجاهلت مخاوف انخفاض عام وحركة تصحيحية حادة.

    لكن الوسيط خالد العمد اوضح ان الاحداث السياسية ما زالت تشغل المتعاملين مع وجود حالة ترقب ملموسة والتي تتزامن مع اعلان الشركات عن نتائج اعمالها للنصف الاول من العام الحالي.

    واوضح ان التعاملات تذهب في اتجاهات معاكسة لتلك النتائج وقال «هنالك اسهم شركات منيت بخسائر ملحوظة وتشهد اقبالا من المستثمرين في الوقت الذي شهدت فيه اسهم شركات جيدة عمليات بيع مكثفة»، مشيرا الى وجود حالة عدم استقرار يتخللها نشاط للمضاربة التي تلاشت خلال الاسبوعين الماضيين.

    واشار الى ان قطاع الخدمات والذي تنشط فيه المضاربة شهد اقبالا أمس لكنه لم يستبعد ان يكون السبب الآخر بلوغ اسعار اسهم القطاع مستويات مغرية ومتدنية.

    وارتفع حجم التداول الاجمالي الى 42.8 مليون دينار وعدد الأسهم المتداولة 17.4 مليون سهم، نفذت من خلال 14049 عقداً.

    ويرى المحلل المالي المحامي غسان معمر ان القطاع المصرفي آثر في الاردن كما في العديد من الدول العربية إعادة توظيف الفوائض النقدية لديه على شكل مشاريع ونشاطات اقتصادية مختلفة أخذت تنعكس بشكل ظاهر على معدلات النمو فيها. وسعيا من المؤسسات المصرفية عامة إلى تشجيع عمليات الاستثمار بدأت سياسات التمويل تتبع طرقا اقل تشددا وأكثر مرونة مع قطاع المقترضين ما شكل حافزا كبيرا لفئة واسعة من العملاء للدخول في عمليات السوق سواء على سبيل الاستثمار كالذي شهده السوق العقاري، أو على سبيل المضاربة والربح السريع كما شهده السوق المالي على مدار العام الماضي حتى الساعة.

    واضاف ان تلك السياسات لم تكن وقفا على البنوك الاردنية وحدها بل ثمة توجه عام لدى معظم المؤسسات المصرفية العربية للتخلص ما امكن من اعباء موجوداتها النقدية عبر تحرير عمليات التمويل بشتى الطرق الممكنة.

    وقال رغم اهمية وجود السيولة النقدية في أيدي القطاع الخاص بشكل عام، إلا ان استخدامها قد يكون محفوفا بالمخاطر إذا افتقد إلى وعي اقتصادي وإلى رغبة في الاستثمار الطويل الامد. وما حدث في المرحلة السابقة إن الاقبال على قطاع التمويل تجاوز حدود الرغبة في الاستثمار الحقيقي إلى رغبة محمومة في تحقيق الربح السريع ايا كانت المخاطر المترتبة على ذلك. وقد تجلى ذلك تماما بما شهدته بورصة عمان والعديد من بورصات الدول العربية الاخرى من حمى غير اعتيادية جعلت التعامل في السوق المالي الشغل الشاغل لشرائح اجتماعية عدة كما طغت على حديث الناس وباتت همهم الاكبر طوال تلك الفترة. واضح ان مثل هذا الاقبال برمته ما كان ليتحقق لولا حالة الوفورات الهائلة من السيولة النقدية التي اغرقت القطاع المصرفي، إذ ان البورصة حالها حال أي قطاع اقتصادي لا يمكن الاستفادة منها دون امتلاك حدا ادنى من السيولة النقدية، وهذا الحد بات مؤمنا من قبل البنوك حاليا اكثر من أي وقت مضى.

    وبالنسبة للشركات الخمس الأكثر ارتفاعاً في أسعار أسهمها فهي بيت الاستثمار للخدمات المالية بنسبة 4.98 في المائة وتطوير العقارات بنسبة 4.93 في المائة، الموحدة لتنظيم النقل البري بنسبة 4.92 في المائة والاحداثيات العقارية بنسبة 4.91 في المائة وشركة المستثمرون والشرق العربي للاستثمارات الصناعية والعقارية بنسبة 4.91 في المائة.

    أما الشركات الخمس الأكثر انخفاضاً في أسعار أسهمها فهي نوبار للتجارة والاستثمار بنسبة 4.96 في المائة والأردنية للصناعات الخشبية / جوايكو بنسبة 4.95 في المائة ووادي الشتا للاستثمارات السياحية بنسبة 4.91 في المائة ودار الغذاء بنسبة 4.90 في المائة والشرق الاوسط للصناعات الدوائية والكيماوية والمستلزمات الطبية بنسبة 4.76 في المائة.

    > الأسهم المصرية: تمكنت البورصة المصرية في أولى أيام الأسبوع من الاستمرار في الاتجاه الصعودي الذي بدأته مطلع الأسبوع الماضي، دون أن تلتفت لتصاعد الأحداث بصورة لافتة على الحدود الاسرائيلية اللبنانية، ما يؤكد قدرة السوق على امتصاص التأثيرات السلبية لهذه الحرب وأنها أضحت من بين الأحداث اليومية المعتادة.

    وتمكن مؤشر Case 30 لأنشط 30 سهم بالبورصة من الارتفاع بواقع 155 نقطة بنسبة 2.8%، ليصل الى 5714، وسط تعاملات نشطة بلغت قيمتها الاجمالية 1.3 مليار جنيه، وهى القيمة ذاتها التي ختم بها السوق الأسبوع الماضي.

    وساعد اعلان المجموعة المالية هيرميس عن موافقة مجلس الادارة على عرض شركة أبراج كابيتال الاماراتية بالاكتتاب في زيادة رأسمال المجموعة بنسبة 25% في استمرار سهم « هيرميس» في تصدر قائمة الأسهم الأعلى من ناحية قيمة التداول، بفارق شاسع عن أقرب المنافسين، وبلغت قيمة التعاملات على السهم 618 مليون جنيه، بنسبة تقترب من 50% من القيمة الاجمالية لتعاملات السوق وارتفع سهم هيرميس الى 40.26 جنيه بنسبة 5.3% ما دفع المستثمرين خاصة الأفراد للاسراع بتقديم عروض بيع، وهو ما عزاه أحمد الدفراوي مسؤول التداول بالمجموعة المالية الى سعي الأفراد لتسييل هذا المكسب، بعد أن منوا لفترة طويلة بخسائر ملحوظة من هذا السهم، ليغلق السهم على 38.8 جنيه.

    وكالعادة جاء سهم العربية لحليج الأقطان في المركز الثاني من حيث قيمة التداول بـ 133 مليون جنيه، وأغلق على 12.8 جنيه بارتفاع 1.7%. واحتل سهم الشركة القابضة المصرية الكويتية قائمة أكبر الشركات ارتفاعا، وأغلق على 2.4 دولار بارتفاع 15% عن اغلاق الخميس الماضي، ومن بعده جاء سهم شركة مدينة نصر للاسكان والتعمير بارتفاع 4.6% ليغلق على 68.2 جنيه، بينما حل سهم شركة سيدي كرير للبتروكيماويات في المركز الثالث بارتفاع 3.6% وأغلق عند 95.9 جنيه.

    وتوقع من جانبه ابراهيم صلاح الدين من شركة ستارز لتداول الأوراق المالية أن تستمر السوق في الارتفاع حتى منتصف الأسبوع على أقل تقدير، وألا يتعرض لهزات عنيفة بعد أن تجاوز بالفعل الأحداث الاسرائيلية اللبنانية.

  4. #4
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    ارتفاع اليورو وهبوط ملحوظ للدولار وسط تراجع ملموس لنمو الاقتصاد الأميركي

    تقرير بنك الكويت الوطني الأسبوعي حول الأسواق العالمية

    الكويت: «الشرق الأوسط»
    قال بنك الكويت الوطني في تقريره الأسبوعي حول الأسواق العالمية ان نمو الولايات المتحدة سجل تراجعا ملموسا للربع الثاني من عام 2006 مقارنة بالربع الأول. وبلغ إجمالي الناتج المحلي 2.5% وهو أقل من المعدل المتوقع له، والبالغ 3%، الأمر الذي يؤكد مخاوف مجلس الاحتياط الفيدرالي الأميركي الذي يحارب التضخم عن طريق رفع أسعار الفائدة. ولذلك فقد تراجعت احتمالات رفع أسعار الفائدة خلال الاجتماع القادم للجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة (FOMC) المقرر يوم 8 أغسطس (آب) المقبل إلى ما نسبته 31%. والواقع أن تراجع النمو كان متوقعا بنحو كبير عقب ما قام به مجلس الاحتياط الفيدرالي من أسعار الأسواق عندما عكس سجل (BEIGE BOOK) انخفاضا إجماليا في الاقتصاد. ونتيجة لذلك، هبط الدولار الأميركي بشكل ملحوظ وارتفع اليورو من جديد إلى مستوى 1.27 والين إلى مستوى 114 والإسترليني إلى مستوى 1.86 وإن الأسواق تترقب وتتابع بشكل حثيث أية مؤشرات اقتصادية أو تعليقات للمسؤولين الرسميين من اجل تقييم الخطوة التالية للفيدرالي الأميركي بشأن أسعار الفائدة. من ناحية أخرى، طالب مكتب الإحصاء في الصين الحكومة بالقيام بمزيد من التنويع لاحتياطات البلاد من النقد الأجنبي بعيدا عن الدولار، وذلك بسبب المخاطر المتزايدة لخفض قيمة الدولار الأميركي. وشدد مكتب الإحصاء على ضرورة الإسراع بعملية التنويع للاحتياطات الكبيرة للبلاد، بهدف تقليل مخاطر الخسائر الرأسمالية. وتقدر إجمالي هذه الاحتياطات بنحو 941 مليار دولار، وهي الأكبر على مستوى العالم ويقدر 80% من حجمها بالدولار وتزيد بنحو 20 مليار دولار شهريا.
    ونتيجة للضغوط السياسية التي ما زالت تستقطب تركيز الأسواق المالية الخاصة في أعقاب النتائج السلبية لاجتماع روما الأسبوع الماضي حول لبنان، ظلت أسعار النفط فوق معدل 70 دولارا للبرميل، فيما لمع بريق الذهب مسجلا 640 دولارا.

    اما عن أوروبا فقد مرت المنطقة الأوروبية بأسبوع هادئ حيث يركز معظم العالم اهتمامه على أزمة الشرق الأوسط بحثا عن سبيل لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحزب الله. وتراجع مؤشر ثقة الأعمال الألماني الذي يصدر عن معهد «إيفو» من أعلى مستوى له على مدار 15 عاما مسجلا 105.6 ومتراجعا عن مستوى 106.8. وقد سُجل هذا الرقم فيما يستعد البنك المركزي الاوروبي لرفع أسعار الفائدة الرئيسية بمقدار ربع في المائة إلى 3.0% في 3 أغسطس المقبل بهدف مجابهة المخاطر التضخمية. وجاءت أرقام الحساب الجاري للمنطقة الأوروبية أقل كثيرا من التوقعات مسجلة عجزا قدرة 11.9 مليار يورو مقارنة بعجز سابق قدره 7.33 مليار يورو. فيما أظهرت أرقام نمو عرض النقد وحجم النقد للمنطقة الأوروبية تراجعا عن شهر مايو (أيار) الذي حققت فيه 8.8% لتسجل نسبة 8.5% خلال شهر يونيو (حزيران) الماضي.

    وفي اليابان، بدت مظاهر مرونة تعافي الاقتصاد الياباني، الأسبوع الماضي، من خلال البيانات التي أوضحت ارتفاع مؤشر أسعار المستهلك الرئيسي بنسبة 0.6% بمعدل سنوي في شهر يونيو، وهو الارتفاع الشهري الثامن على التوالي. وجاء ارتفاع المؤشر مواكبا للتوقعات فيما تستعد الأسواق لارتفاع آخر في أسعار الفائدة عقب تحرك بنك اليابان الشهر الحالي برفع أسعار الفائدة لاول مرة منذ ست سنوات. إلا أن محافظ بنك اليابان توشيهيكو فوكوي صرح بأن البنك المركزي الياباني لن يقوم برفع أسعار الفائدة بشكل متتابع كما فعل الفيدرالي الأميركي.




    ************************************************** ***************



    فنزويلا تهدد بقطع إمدادات النفط عن أميركا


    طهران ـ رويترز: نقلت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية امس عن رفايل راميريز وزير الطاقة الفنزويلي قوله «ان فنزويلا ستقطع صادراتها من النفط الى الولايات المتحدة اذا اتخذت واشنطن موقفا عدائيا من كراكاس». ويقول موقع ادارة معلومات الطاقة الأميركية على الإنترنت ان فنزويلا صدرت للولايات المتحدة 11.8 في المائة من الواردات الأميركية من النفط في 2004. والولايات المتحدة هي المشتري الرئيسي لنفط فنزويلا.
    وقال راميريز في تصريحات ترجمت الى الفارسية «سياستنا واضحة. اذا كانت أميركا تريد اتخاذ سياسة معادية لنا فسنتوقف عن تصدير النفط لهذه الدولة». وتابع «اذا تعرضت ايران لهجوم فستتصرف بالتأكيد مثلنا». ويتهم الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز واشنطن بمساندة انقلاب فاشل عليه في عام 2002. وتنفي الولايات المتحدة الاتهام.

    ويقول شافيز ان اي محاولة من الولايات المتحدة لغزو بلاده او لاغتياله ستسفر عن وقف مبيعات النفط للولايات المتحدة.

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ نادي خبراء المال



    السوق تسيطر عليه المضاربة
    المؤشر يفقد 97 نقطة والانخفاض مستمر وسابك صاحبة الكلمة اليوم

    تحليل :علي الدويحي
    انهى المؤشر العام لسوق الأسهم المحلية تعاملاته امس الاحد متراجعا بمقدار 97 نقطة او مايعادل 0،92 % ليغلق عند مستوى 10656 نقطة وهو اغلاق يميل الى السلبية وبحجم سيولة تجاوزت 15،5 مليار ريال و نتوقع ان يشهد اليوم السوق تراجعاً ويملك نقاط دعم قوية عند 10630 ثم 10500 نقطة و10240 واخيرا حاجز 10272 نقطة فيما يملك نقاط دعم عند 10750 ثم 10814 ثم 10930 واخيرا حاجز 11 الف نقطة ومازال السوق تسيطر عليه المضاربه. على صعيد التعاملات اليومية وفي الجلسة الصباحية انهى السوق تعاملاته متراجعا بمقدار 55 نقطة وقد غلبت السلبية على الايجابية على اداء السوق وسجل 10814 كأعلى نقطة يصل اليها وهي القمة التي شكلها المؤشر يوم السبت الماضي وسجل 10629 كادنى نقطة وبحجم سيولة تجاوزت 8 مليار ريال دخل منها نحو 2،7مليار ريال في النصف الساعة الاولى و اغلاق العديد من أسهم المضاربة بالنسبة القصوى واللون الاحمر يغلب على معظم اوقاتة ، و سيطرة سهم سابك على السوق مقابل سلبية الشركات القيادية الاخرى ، وارتفاع نسبة السيولة الانتهازية مقابل السيولة الاستثمارية مما يعني ان السوق غلب عليه التصريف اكثر من التجميع خلال الجلسه. وفي الجلسة المسائية بدا السوق على تراجع نتيجة الضغط المتواصل على سهمي الكهرباء وسابك وامضى المؤشر العام النصف الساعة الاولى ما بين حاجز 10630 الى 10700 نقطة وفي تمام الساعة الخامسة والنصف شكل المؤشر مثلث صاعد الهدف منه اختراق حاجز مقاومة عنيف عند 10750 نقطة حيث استطاع الوصول اليها ثلاث مرات ولكنه يفشل في اختراقها نظرا لضعف الكمية مما اضطرة الى العودة بمقدار 50 نقطة ليحاول للمرة الرابعة ويفشل نظرا لضيق الوقت وتعرض السوق لعملية جني ارباح قوية نوعا ما اضافه الى تحكم سابك في المؤشر وسحبه الى نقطة دعم تشكلت امس عند 10663 نقطة وكذلك من المهم اليوم مراقبة سهم سابك بالبقاء فوق حاجز 134 ريالا والاتصالات فوق 100 ريال والتي مازالت سلبية كشركة قيادية تدعم المؤشر اضافة الى قطاع البنوك وقد تعرضت كثير من الأسهم وفي نهاية التداول لعملية رش قوي.
    فيما يتعلق باخبار الشركات وقعت الشركة الوطنية للغازات الصناعية (غاز) التابعة لـ (سابك) امس اتفاقية قرض تمويل إسلامي بقيمة (1.2) مليار ريال مع البنك السعودي الفرنسي الذي تمّ تعينه مستشاراً مالياً ومديرا لترتيب تمويل توسعاتها الحالية ، ومنسقاً بينها وبين مجموعة البنوك التي ستغطي جزء من تكلفة تمويل مشاريع التوسعة التي تنفذها الشركة في مصانعها بمدينتي الجبيل وينبع الصناعيتين .
    وقع الاتفاقية نيابة عن (غاز) رئيس مجلس إدارتها ونائب الرئيس للمراجعة والقانونية في (سابك) ، إبراهيم بن سعد الشويعر .




    ************************************************** ***********



    قرارات البيع والشراء الصعبة تعيد المؤشر للوراء


    محمد العبد الله (الدمام)
    عاد اللون الاحمر للسيطرة مجددا على المؤشر العام وقبلها الشركات المدرجة في البورصة المالية خلال الجلسة الصباحية ليوم امس «الاحد»، ليقف المؤشر عند 10699 نقطة مقابل 10755 نقطة في اغلاق يوم امس الاول «السبت». جاء التراجع منسجما مع القراءات السابقة التي اشارت بعودة اللون الاحمر للسوق مجددا، وذلك تحت وطأة عمليات التصريف و جني الارباح للمستثمرين، فقد دفع الارتفاع الذي اتسمت به التعاملات يوم امس الاول «السبت» في جلستي التداول، الكثير من المتعاملين لتفريغ جزء من المحافظ الاستثمارية بهدف تعويض الخسائر المتلاحقة التي اصابت الجميع، جراء موجة الهبوط المستمر، بسبب التطورات السياسية الجارية حاليا في المنطقة و استمرار العدوان الاسرائيلي على لبنان.وقال متعاملون في المنطقة الشرقية، ان حالة التخبط و عدم الاستقرار في السوق المالية تأتي نتيجة طبيعية لحالة القلق و عدم وضوح الرؤية، بشأن الاوضاع على الجبهة اللبنانية.
    واشاروا الى ان التراجع الطفيف خلال الجلسة الصباحية ليوم امس «الاحد» يمهد الطريق امام عودة اللون الاخضر في تعاملات اليوم الاثنين، بيد ان مسلسل الارتفاع لن يكون مستمرا، اذ سرعان ما يفقد جميع المكاسب التي حققها في الايام الماضية وذلك قبل نهاية الاسبوع الحالي.
    واوضح حسين الخاطر «محلل فني» ان الحركة الحذرة التي اتسمت بها التعاملات خلال الايام الماضية، تعود لصعوبة اتخاذ القرارات فيما يتعلق بالبيع أو الشراء، فكلا القرارين يحملان جملة من المخاطر على المستثمر، فقرار البيع خطير كما ان قرار الشراء لا يقل خطورة، فلا المشترى يمتلك الثقة التامة بارتفاع القيمة السوقية للاسهم المدرجة و لا البائع لديi التوقعات القائلة بوقوف مسلسل التراجع المستمر، الامر الذي يجعل الامور غامضة لكلا الطرفين، مؤكدا ان القراءة المتوافرة لا توحي بتحسن الاوضاع مع نهاية الاسبوع الحالي، خصوصا وان الرؤية الواضحة ما تزال غائبة، و الجانب السلبي يحمل ذات المعطيات، لاسيما ان اسرائيل ما تزال بعيدة عن تحقيق اهدافها المعلنة لشنها الحرب الشاملة على لبنان، بمعنى ان غياب الطرف المنتصر يفتح كافة الاحتمالات امام مزيد من الدمار في لبنان وبالتالي استمرار حالة عدم الاستقرار للسوق.
    واستبعد د. عبد الله الحربي استاذ المحاسبة و نظم المعلومات بجامعة الملك فهد للبترول و المعادن، ربط ما يحدث في السوق المحلية بالاوضاع السياسية في لبنان، لاسيما ان ما يحدث للسوق من تذبذبات حادة وانخفاضات كبيرة قد اصابت السوق قبل نشوء المؤثرات السياسية الاخيرة في المنطقة، كما ان سوق الاسهم المحلية لم يصل الى مستويات الكفاءة المعتمدة في اسواق المال العالمية برأيه لكي يمكن التسليم بالقول ان السوق مرآة و انعكاس لما يحدث خارج السوق من مؤثرات و احداث سياسية.

  6. #6
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    المختصون لـ«عكاظ» مطالبين بمعاقبة اصحابها بخصم نسبة من اسهمهم:
    دعوات لايقاف الطلبات والعروض الوهمية التي تؤثرعلى السوق


    وليد العمير (جدة)
    دعا عدد من المتداولين والمختصين الى وقف الطلبات والعروض الوهمية التي يقوم بها الهوامير قبل بدء التداول يوميا للتأثير على توجهات المتداولين بالسوق . وقالوا صحيح ان الوعي اصبح اكبر ولكن وقف التلاعب يجب ان يحدث بصرف النظر عن وعي الناس أو مدى تأثرهم.
    محمد سعد القرني المحلل المالي يقول ان الطلبات التي تدخل قبل التداول او العروض تستهدف اعطاء انطباع وهمي وتصور غير حقيقي عن السوق، فقد يطلب السهم بأسعار اعلى مما يستحق لايهام الناس بأنه صاعد وعليه طلبات كثيرة او يتم عرض كميات كبيرة من الاسهم بأسعار غير عادلة. (والسوق يقوم على قوى العرض والطلب التي تحدد اتجاهه). وفي نفس الجلسة وقبل افتتاح السوق بلحظات يتم إلغاء الطلبات وتسحب العروض ما يوقع المتداولين في حيرة وضبابية عن حال السوق في ظل مايحدث من تلاعب في الاوامر بهذه الكيفية.
    ويضيف ان الحل لهذه المشكلة يتلخص في عدم الغاء الطلبات والعروض التي تدخل قبل التداول بساعتين على الاقل ، وان يعدل نظام تداول بحيث لايسمح بإلغاء أي امر يدخل قبل الجلسة بساعة أو ساعتين وان يكون هناك عدالة ومساواة من قبل نظام تداول بين جميع المتداولين خاصة فيما يتعلق بالقدرة على ادخال او الغاء الاوامر وان يتم التركيز اكثر على الصناديق البنكية والوسطاء حيث تشير اصابع الاتهام اليهم في المقام الاول في هذه الجزئية بالذات.
    من جانبه قال احمد محجب المحلل المالي هناك عروض وطلبات وهمية قبل التداول تلغى قبل الافتتاح بدقائق ومعلوم ان نظام تداول يقبل ادخال الاوامر من الساعة الثانية عشرة ليلا وبالتالي يكون هناك ادخال اوامر وحذفها قبل التداول ولا اعلم من المستفيد من وجود هذه الخدمة فإما ان يكون ادخال الاوامر اثناء فترة التداول فقط او ان تكون الاوامر التي تدخل قبل التداول غير قابلة للالغاء الا بعد افتتاح التداول.
    ايضا هناك اوامر تدخل للنظام في الخمس دقائق الاخيرة يعلم اصحابها يقينا انها لن تنفذ ولكن لايهام السوق وهذا السلوك مرفوض ويمنع في الاسواق العالمية ويحاسب اصحاب المحافظ التي تنتهج هذا الاسلوب.
    المتداول فهد السالم قال ان العروض الوهمية معلوم الهدف منها ولكن كيف لي كمتداول صغير ان أميز بين ماهو حقيقي ووهمي؟
    ويجيب على تساؤله قائلا :حقيقة انا من الناس الذين يأخذون في حسبانهم العروض الموجودة قبل التداول وتؤثر في توجهي واقترح ان تتخذ هيئة سوق المال مبدأ معاقبة من ينتهج هذا الاسلوب في نفس اللحظة بحيث تخصم نسبة محددة من عدد الاسهم التي يطرحها للضغط على السوق.




    ************************************************** ***************



    البنوك تجبر المكتتبين على استخدام الخدمات الإلكترونية
    6,6 ملايين مواطن يغطون اكتتاب إعمار المدينة الاقتصادية مرتين


    أحمد العرياني (جدة)
    وصل مجموع المبالغ المكتتب بها مع نهاية يوم امس الاول السبت 29 يوليو نحو 5 مليارات ومليونين و960 الف ريال وذلك عبر 1811086 طلباً تقدم بها 6.6 ملايين مكتتب. وقال نضال جمجوم الرئيس التنفيذي للشركة ان نسبة الطلبات الالكترونية تجاوزت 52 في المائة من مجموع طلبات الاكتتاب بنهاية يوم 29 يوليو. ومن جهة اخرى حاول عدد من فروع البنوك المحلية إجبار بعض المواطنين الراغبين في الاكتتاب في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية على استخدام الوسائل الإلكترونية التى تمت أتاحتها للجميع الا أن البعض أصر على الاكتتاب عن طريق البنك مباشرة وعدم استخدام هذه الوسائل التي جعلت الاكتتاب في غاية السهولة خلال الفترة الماضية.
    هذه الفروع قامت بتخصيص موظف واحد فقط للقيام بتسجيل طلبات الاكتتاب الأمر الذي جعل الازدحام على هذا الموظف واضح لكل من يدخل هذه البنوك.
    سعيد السفري أحد المكتتبين قال أن البنوك تقوم بهذا التصرف لكي ترغم المكتتبين على الاتجاه الى الصراف الآلي او الإنترنت الا أن البعض ليس لديهم القناعة او إلالمام بهذه الخدمات.
    واشار السفري الى أن البنوك بهذا التصرف اوجدت ازدحاما لديها بسبب بطء الإجراءات أثناء تسجيل الاكتتاب من قبل الموظف الوحيد المختص بذلك.
    مدير أحد الفروع اتفق مع ما طرحه السفري قائلا: ان الاكتتاب اصبح ميسرا للجميع عن طريق الخدمات الإلكترونية مما جعلنا نعتقد أن موظفا واحدا يكفي للطلبات التي لن تكون كثيرة في الغالب الا أن عدم اقتناع المكتتبين بهذه الخدمات وعدم الرغبة في استخدامها خلق هذا الازدحام.
    و تواصلت طلبات الاكتتاب في المدينة الاقتصادية الذي سوف يغلق الأربعاء القادم .
    و تشير التوقعات الى أن الاكتتاب سوف يحطم الأرقام السابقة ويصل الى عشرة ملايين مكتتب نظرا لتغطية الاكتتاب بشكل مضاعف..
    وشهد يوم أمس إقبالا متزايدا من قبل المواطنين الراغبين في الاكتتاب حيث وصلت طلبات الاكتتاب في أحد الخيام المخصصة لذلك في جدة الى 395 طلبا صباح أمس . واعتبر محمد الصرامي أحد العاملين في الاكتتاب أن هذا الإقبال الكبير نتيجة استلام الموظفين العاملين بالقطاع الخاص لمرتباتهم «بالتاريخ الميلادي» بالاضافة الى اقتناع الناس بالدخول في الاكتتاب بالحد الأدنى بعد أن تمت تغطية الاكتتاب خلال ثلاثة أيام فقط وبذلك اصبحوا متأكدين بان التخصيص سوف يكون بين 25 و24 سهما للفرد حسب التوقعات لذلك .




    ************************************************** *****************




    الكعكي لـ«عكاظ» منتقدا تذبذب المؤشر:
    تسريع تطبيق أنظمة الإفصاح المالي وحوكمة الشركات وتراخيص الوساطة ضمان لاستقرار السوق


    طلال الردادي (مكة المكرمة)
    دعا رئيس لجنة الأسهم بالغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة عبدالمعطي كعكي هيئة السوق المالية للاسراع بتطبيق الأنظمة الجديدة للإفصاح المالي وحوكمة الشركات وتسهيل تراخيص شركات الوساطة المالية لضمان عودة الاستقرار الى سوق الاسهم السعودية. وانتقد رئيس لجنة الأسهم بالغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة التذبذبات القوية للمؤشر العام لسوق الأسهم خلال الآونة الأخيرة والتي أثرت بشكل كبير على أسعار معظم الشركات وفي مقدمتها شركات العوائد والقيادة . وأضاف كعكي إن التذبذب المتمثل في ارتفاع وانخفاض حركة المؤشر بسبب المضاربات العشوائية في الشركات الخاسرة والتي تقودها المجموعات (القروبات ) والتي دائما يذهب ضحيتها صغار المستثمرين والمضاربين . وبين كعكي أن الشائعات أصبحت للأسف هي المسيطرة على حركة السوق أكثر من الأخبار والتقارير والنتائج المالية التي تصدرها الشركات بشكل دوري وان حالات البيع الجماعي وضعف حجم السيولة اليومي غير مبرر فكل المؤشرات الاقتصادية ونتائج الشركات مطمئن جداً لاسيما ان اغلبها حقق نتائج مالية قياسية تزيد بنسبة 25% عن العام المنصرم .
    واضاف أن المتعاملين في الأسهم بحاجة ماسة للتوعية للحد من الانسياق وراء الشائعات التي تؤثر في السوق بشكل كبير.
    وطالب كعكي هيئة سوق المال بضرورة تسريع تطبيق الأنظمة الجديدة حول الإفصاح المالي وحوكمة الشركات ودعم فتح العديد من شركات الوساطه المالية لتقديم خدماتها لصغار المستثمرين الذين يشكلون نسبة كبيرة من المستثمرين في الأسهم .
    واضاف أن الهيئة مطالبة ايضاً بمتابعة ومراقبة الشركات الخاسرة لتحسين وضعها الاقتصادي طبقاً لدراسات الجدوى التي قامت عليها وإلزامها بالكشف عن مشاريعها المستقبلية حتى يستطيع المتعامل في الأسهم التفريق بين شركات الاستثمار وشركات المضاربة .
    ودعا هيئة سوق المال لمواصلة الزام الشركات المدرجة في سوق الأسهم بالكشف بكل شفافية عن الأرباح المستقبلية المتوقعة والميزانيات واهم المشاريع المتوقع تنفيذها حتى يكون المستثمرون والمتعاملون على دراية تامة بمستقبل الشركات وذلك تماماً مثلما يحدث في الأسواق العالمية للأسهم.

  7. #7
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ نادي خبراء المال




    الأخبار السياسية تتحكم في توجهات السوق
    الأسهم السعودية تتراجع بنسبة 0,9٪ متأثرة بمجزرة «قانا»



    كتب - عبد العزيز القراري:
    منيت الأسهم السعودية بخسائر في تعاملاتها أمس متأثرة بزيادة التصعيد الإسرائيلي بعد ارتكاب الأخير جريمة مجزرة «قانا» إحدى القرى اللبنانية.
    ويبدو أن تعاملات الأسهم السعودية بدأت تتعامل وفق ما يأتي من أخبار، حيث تحسن أدائها أمس الأول بعد تفاؤل المتعاملين في الوصول لبوادر حل للنزاع القائم لكن تطورات صباح أمس القت بظلالها على السوق الذي يتأهب لدخول في مرحلة الاستقرار.

    وشهد السوق خلال تعاملاته أمس زيادة في أحجام التداول حيث بلغت 252مليون سهم مع تسجيل نحو 58 شركة خسائر بحجم سيولة بلغت 15,612 مليار ريال ما يعني أن هناك موجة بيع لافتة خصوصاً من قوى البيع والشراء في السوق.

    وظهرت سيطرة تامة على أسهم شركات المضاربة وبعض شركات الصناعة منها شركة الزامل للصناعة التي أغلقت بالنسبة القصوى عند 111 ريالاً للسهم الواحد وصعد بالنسبة القصوى سهم تهامة والباحة والغاز والتصنيع والأسماك وتبوك الزراعية جميع هذه الشركات عكست مسار السوق الذي هبط نحو 96,96 نقطة ليغلق عند مستوى 10650 نقطة بنسبة هبوط 0,90 في المائة.

    وشهدت تعاملات أمس صعود 20 شركة وهبوط 58 من أصل 81 شركة وحل سهم المواشي في المرتبه الأولى بين الأسهم الأكثر تداولاً وصلت الكمية المتداولة ل17 مليون سهم ثم تلاه الإحساء ب 13 مليون سهم ثم شركة مبرد ب 11 مليون الذي هبط بالنسبة القصوى نزولاً ليغلق عند سعر70,50 ريالاً خاسراً 7,75 ريالاً و نادك والتعمير وفتحي جميع هذه الشركات تصدرت قائمة الشركات الأكثر نشطاً في السوق من حيث كمية التداول. وشهد السوق تذبذبات طوال جلستيه يصف هذه التذبذبات مراقبو السوق بأنها بقصد تصريف بعض الأسهم في بعض الشركات بأسعار مقاربة لإغلاق يوم أمس الأول.

    أما من ناحية القطاعات فجميعها سجلت خسائر ماعدا القطاع الزراعي الذي ارتفع بنسبة 1,21 في المائة متأثراً بارتفاع سهمي تبوك الزراعية والأسماك بالنسبة القصوى. وحل قطاع الكهرباء في المرتبة الأولى من ناحية التراجع بين القطاعات بنسبة 2,39 في المائة ثم تلاه قطاع التأمين بنسبة 2,39 في المائة.

    وتوقع مراقبون أنه ربما تظهر مفآجات في أسعار النفط وتسجيله لأسعار لم تكن لتسجلها من قبل بسبب الحرب الدائرة بين إسرائيل ولبنان، مشيرين إلى أنه من المرجح أن يصل سعرالبرميل لحاجز 80 دولاراً.

    وأكدوا أن النفط عند ارتفاعه لمثل هذه المستويات سينعكس بشكل إيجابي على سوق الأسهم السعودية وستتجاهل التوترات الحاصلة في المنطقة ولو لفترة محدودة.




    ************************************************** *************




    محللون يطالبون بتحديث الأنظمة التقنية وتقليل الاعتماد على الاستمارات
    التقنية تقوض الظواهر السلبية في اكتتاب «إعمار»



    الرياض - احمد بن حمدان:
    خالف اكتتاب شركة «إعمار المدينة الاقتصادية» الذي يعد أضخم طرح تشهده السوق السعودية منذ بدايته قبل نحو اسبوع التوقعات التي أشارت إلى ازدحامات وتجاوزات قد تحدث في صالات البنوك نظراً لكثافة أعداد المكتتبين في هذا الطرح.
    وشهد الاكتتاب في 255 مليون سهم اختفاء طوابير المكتتبين التي تمتد إلى خارج البنوك في بعض الاكتتابات، والمشادات التي تحدث بين المكتتبين حول أولويتهم في الاكتتاب.

    ويبرز في مقدمة العوامل التي ساعدت على انسيابية هذا الاكتتاب اتاحة المدير المالي فرصة الاكتتاب للمواطنين عبر جميع البنوك، اضافة إلى توجيه البنوك للشريحة العظمى من المكتتبين لتنفيذ اجراءاتهم عبر الوسائل الالكترونية، ما ساعد على اختفاء الظواهر السلبية التي كانت تحدث في السابق، وتقليص الاعتماد على الاستمارات في تنفيذ اكتتاب المواطنين.

    وطالب أحد المحللين الماليين بأن تطبق الآلية المنظمة لاكتتاب شركة «إعمار المدينة الاقتصادية» على جميع الاكتتابات اللاحقة، مع تحديث الأنظمة الالكترونية للبنوك بشكل يمكنها من قبول اضافة المكتتب لأسماء جديدة أو حذف أخرى، ما يقلل من اعتماد المكتتبين على الاستمارات وتنفيذ اكتتابهم الكترونياً.

    وقال الدكتور سالم باعجاجه الاكاديمي والمحلل المالي ان سوء التنظيم الذي كانت تشهده البنوك السعودية في الاكتتابات الماضية، يعود أساساً لقلة وعي المكتتبين اضافة إلى الآلية المنظمة للاكتتابات السابقة والتي كانت تحصر الاكتتاب في بنوك معينة، كما كان لضعف القنوات الالكترونية سابقاً دوراً في تكدس المكتتبين داخل صالات البنوك.

    وأضاف باعجاجة بأن اتاحة الاكتتاب عبر كافة البنوك، ساهم في فك الاختناقات عن بعض البنوك التي يتم تحديد الاكتتاب فيها، كما كان التوجه للوسائل الالكترونية للاكتتاب دوراً في انسيابية العمل داخل صالات البنوك.

    وطالب باعجاجة المسؤولين عن الاكتتابات القادمة بطرح ما يزيد عن 50٪ من رأس مال شركاتهم للاكتتاب العام، ما يمكن المكتتبين من الاستحواذ على حصص أكبر من الأسهم للفرد، متوقعاً ان يغطي اكتتاب شركة «إعمار المدينة الاقتصادية» في نهايته 5 أضعاف المبالغ المطلوب تغطيتها.

    من جهته قال صالح بن فهد السوداء مدير فرع احد البنوك السعودية ان تحديث الأنظمة الالكترونية في البنوك من خلال تمكين المكتتبين للمرة الأولى من استخدامها للاكتتاب، ساهم في تخفيف الزحام داخل صالات البنوك التي لا تستقبل سوى المواطنين الراغبين في اضافة اسماء جديدة أو حذف أخرى، مستدركاً بأن الاكتتابات الأخيرة ساهمت في تثقيف المواطنين وزيادة وعيهم بالاكتتاب عبر الوسائل الالكترونية، ومتوقعاً استمرار انسيابية العمل في البنوك حتى آخر يوم في الاكتتاب.

    وقال نضال جمجوم، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية: «لقد بلغت نسبة الطلبات الالكترونية أكثر من 52 ٪ من مجموع طلبات الاكتتاب، وذلك مع نهاية يوم 29 يوليو 2006. ولاشك أن كثافة الطلبات الالكترونية أظهرت مدى التحول الإيجابي الذي تشهده المملكة والمتمثل في تسخير وسائل التقنية الحديثة لمواكبة حركة التطور الاقتصادي المتسارعة».

    وفي إطار عملية الاكتتاب التي تم فتح أبوابها أمام المستثمرين السعوديين حصراً، وصل مجموع المبالغ المكتتب بها مع نهاية يوم 29 يوليو إلى 5,002,960,260 ريالاً سعودياً، وذلك عبر 1,811,086 طلباً تقدم بها 6,6 ملايين مكتتب. وقال أيونس كاراباتاكس، المدير التنفيذي لقسم الاستشارات المصرفية الاستثمارية الدولية »إتش إس بي سي« العربية السعودية: «ساهم فتح باب الاكتتاب عبر الانترنت والوسائل الالكترونية الأخرى في تسهيل عملية الاكتتاب أمام المستثمرين السعوديين الموجودين خارج المملكة. وبالطبع، فإن هذا الإقبال الشديد يعكس مدى السهولة والانتشار الواسع للوسائل الالكترونية الحديثة التي ستلعب دوراً متنامياً في عمليات الاكتتاب المستقبلية التي ستخوضها الشركات الأخرى».

    وتسعى شركة إعمار المدينة الاقتصادية، التي تشكلت من تحالف بقيادة «إعمار العقارية» وبمشاركة نخبة من كبار المستثمرين السعوديين، إلى استخدام صافي متحصلات الاكتتاب في تمويل مشروع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية الذي يؤرخ لبداية مرحلة جديدة من الازدهار الاقتصادي في المملكة.

    ويعتبر مشروع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، الممتد على مساحة 55 مليون متر مربع في موقع متميز على ساحل البحر الأحمر بالقرب من مدينة جدة، أكبر استثمارات القطاع الخاص في المملكة العربية السعودية بقيمة إجمالية تصل إلى 100 مليار ريال سعودي. وسوف تقوم الهيئة العامة للاستثمار التي تعد الجهة المسؤولة عن استقطاب الاستثمارات إلى المملكة العربية السعودية بدور المشرف الرئيسي على المشروع، بالإضافة إلى دورها في توفير كافة المتطلبات والخدمات والتسهيلات.

    ويصل مجموع الأسهم المطروحة للاكتتاب العام 255 مليون سهم، أي ما يمثل 30٪ من إجمالي رأس مال شركة إعمار المدينة الاقتصادية. وتبلغ القيمة الاسمية للسهم الواحد 10 ريالات سعودية، بينما تصل القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة للاكتتاب 2,55 مليار ريال سعودي (679,9 مليون دولار). وسوف يُغلق باب الاكتتاب المخصص للمواطنين السعوديين حصراً في 8 رجب 1427ه (الموافق 2 أغسطس 2006م).

    وقد عينت شركة إعمار المدينة الاقتصادية 11 مصرفاً مستلماً لطلبات الاكتتاب، وذلك لتسهيل عملية الاكتتاب أمام المستثمرين السعوديين في جميع مناطق المملكة. ويدير البنك السعودي البريطاني عملية الطرح الأولي للأسهم كما يقوم بدور متعهد تغطية الاكتتاب الرئيسي، في حين يقوم كل من بنك الرياض والبنك الأهلي التجاري بدور المتعهدين الفرعيين لعملية الاكتتاب. وقد تم أيضاً تعيين «إتش إس بي سي» العربية السعودية المحدودة مستشاراً مالياً حصرياً لعملية الاكتتاب. وتم تسجيل شركة «كي.بي.إم.جي» الفوزان وبانقا كمدقق مالي ومدقق حسابات معتمد، بينما أوكلت لشركة «بيكر آند ماكينزي» مهام المستشار القانوني للاكتتاب.

    ويتمحور مشروع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية حول إقامة مدينة متعددة الأغراض تتألف من 6 مناطق رئيسة هي: الميناء البحري والمنطقة الصناعية والجزيرة المالية والمنتجعات والأحياء السكنية والمدينة التعليمية الصحية. وقد أحرزت العمليات الإنشائية في المشروع تقدماً ملحوظاً، حيث تم الانتهاء من إنشاء الهيكل المعدني لمركز العروض. كما تجري الآن عمليات تركيب الجدران مسبقة الصنع التي من المقرر انجازها خلال أسبوعين.

  8. #8
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/6/1427هـ

    مستثمرون سعوديون ينشئون مصنعاً لإنتاج «الريزوسينول» بالجبيل



    يعتزم رجال أعمال سعوديون إنشاء مصنع للبتروكيماويات في مدينة الجبيل الصناعية برأس مال يزيد على 300 مليون ريال، فيما تبلغ انتاجية المصنع 10 آلاف طن سنوياً من مادية «الريزورسينول».
    وأصدرت وزارة التجارة والصناعة مؤخراً ترخيصاً لمصنع «خليج الفال» للبتروكيماويات في مدينة الجبيل الصناعية، الذي يعمل على إنشائه ثلاثة من المستثمرين السعوديين بحصة في رأس المال تبلغ 50٪ للمستثمر سعدون النفيسي، فيما تبلغ الحصة المشارك بها كلا من طلال العتيبي وخليفة الحربي 25٪.





    ************************************************** *****************



    المقال
    نسب الطرح المتدنية.. المشكلة الأبرز في سوق الأسهم



    د. سليمان بن عبدالله السكران٭
    يتم هذه الأيام الاكتتاب فيما نسبته 30 بالمئة من مدينة الملك عبدالله الاقتصادية وقد لوحظ تغطيتها منذ الأيام الأوائل من بداية الاكتتاب علماً بأنه حين نشرت أول الأخبار عنها تفاءل كثيرون بل جزموا وخصوصاً أصحاب الأموال الصغيرة أملا في تخصيص أكبر من الحدود الدنيا للاكتتاب وذلك لكبر حجم الاكتتاب الكلي لهذا المشروع العملاق حتى ذهب بعضهم بأن هذا الطرح سيكون من الكبر في حجمه بمكان ليؤثر على السيولة وبالتالي سيؤثر سلبا على سوق الأسهم.
    ولكن شيئاً من هذا لم يكن بمثل تلك التوقعات. وفي هذا السياق تجدر الاشارة لاى ان من بين الأمراض التي يعاني منها سوق الأسهم السعودي هو ضحالة العمق ومحدودية الخيارات الاستثمارية وعدد الشركات أو الأسهم المطروحة حيث يشكل التركز في الملكية واحدا من اكبر مسببات التذبذبات العالية وعدم الاستقرار وبالتالي السيطرة أو امكانية السيطرة على ايدي أعداد محدودة من المستثمرين أو المضاربين.

    وقد كنت ولازلت أعول على هذا الجانب أي التركز في الملكية ووضعه من أبرز المشاكل التي يعاني منها السوق وستظل الحلول التي تطرح بين الحين والآخر ما هي الا مسكنات فقط سرعان ما ينتهي مفعولها في زمن قياسي قصير. وهذا ليس بجديد غير أن الجديد الذي فعلاً يهبط الهمم هو السير على نفس المنهجية السابقة والتي أوصلت السوق خصوصا بعدما انهار اسوق وازدادت شعبيته بين أوساط المواطنين والمقيمين. وفي تقديري بأن السوق سيعاني من هذا الداء ما لم يتم تغيير هذه النسب التي تطرح للعامة والتي بلاشك سيطال أثر توسيعها لأبعد من اصلاح السوق فقط. فالمشاركة في الملكية في فرص استثمارية واعدة من حق الجميع خصوصاً أنها خرجت من عباءة الاقتصاد المملوك للوطن وليس لفرد أو جماعات مختارة، لذا نطالب ويطالب المجتمع بإعطاءه فرصة الاستثماروالمشاركة بشكل أكبر من هذه النسب المتدنية في الاكتتابات والتي لم تتعد 30 بالمئة خصوصاً أننا نريد تحقيق هدفين أحدهما يختص بإصلاح السوق والآخر هو رفع المستوى المعيشي والرفاهية من خلال التوفير واستصلاح الأموال الصغيرة وجعلها في قنوات استثمارية شبه مضمونة العوائد.

    وفي طرح أسهم المدينة الاقتصادية بلاشك واحداً من هذه السبل خصوصاً ان هذه الفرصة الاستثمارية ليست لشركة قائمة أو فكرة قام عليها ملاكها بجهود تستحقمعها اعطائهم نسبة السبعين بالمئة. ولذا فكلنا أمل أن يعاد النظر في مطالباتنا وغيري من المهتمين بشؤون الاستثمار بالتخلي على الأقل في الطرح المستقبلي عن نسبة الثلاثين بالمئة وزيادة هذا الرقم الذي لازم السواد الأعظم من طرح كل شركة جديدة وذلك بنسب مشاركة معقولة والا فسننتهي بأن تكون الأموال دولة بين البعض تزداد معها صعوبة اصلاح سوق الأسهم مهما فرض من اصلاحات هيكلية أو تشريعية.




    ************************************************




    صندوقان لم تحدّث بياناتهما
    صناديق الاستثمار تتراجع بنسبة 5٪ .. وتخسر 2,5 مليار ريال في أسبوع



    تحليل- عبداللطيف العتيبي
    بلغت خسائر صناديق الاستثمار في سوق الأسهم السعودية خلال الأسبوع الماضي نحو 2,5 مليار ريال، وبهذا تراجع صافي قيمة أصولها من 49,5 مليار ريال الى 47 ملياراً، أي أنها تراجعت بنسبة 5 في المائة.
    ويشمل التقييم صندوقين لم يتم تحديث بياناتهما حتى إعداد هذا التقرير، عن آخر تقييم لصافي قيمة الاصول في 29/ يوليو /2006، وهما: صندوق أصايل التابع لبنك البلاد، وصندوق المتاجرة في الأسهم السعودية (الرائد) لدى مجموعة سامبا المالية،.

    وقال خبراء اقتصاديون إن البنوك المحلية لاتقدم معلومات كافية للمودعين في الصناديق إلا للمستثمر صاحب الايداعات الكبيرة، وبهذا تميزه عن غيره من المودعين من أصحاب المبالغ الصغيرة، مشيرين إلى أن البنوك لاتجد وقتا لاستقبال أصحاب المبالغ المتواضعة في الصناديق الاستثمارية، بل يتم التعامل معهم بطريقة غير صحيحة.

    وطالب خبراء اقتصاديون المستثمرين أن يقارنوا أداء معدلات الصناديق قبل الاستثمار فيها، والا يكون اختيارهم عشوائيا، لاسيما وأن مستوى إدارات الصناديق تتفاوت بعضها عن بعض، وان على المستثمرين التركيز على متوسط اداء الصناديق من خلال التقارير الربع سنوية، حتى يتسنى لهم المعرفة والدراية باستثماراتهم، حتى لا تتعرض مدخراتهم لخسائر كبيرة.

    وعلى صعيد ذي صلة، توقع محللون ماليون أن تراجع الصناديق بنسبة 5 في المائة الأسبوع الماضي أفقد هذه الصناديق نحو 2,5 مليار ريال، وأن هذا لايشكل خطرا عليها، ويمكن تعويضها في أقل من شهر من الآن، ولكن ربما كان سبب التراجع لأن بعض المستثمرين فضل الانسحاب من السوق، أو أن يكون بعض المستثمرين عمل بالقاعدة الاقتصادية التي تقول« أجر الخروج من السوق في هذه الفترة افضل من أجر الدخول فيه».

    وطالب المحللون إدارات الصناديق في البنوك السعودية إعادة النظر في هيكلتها وطرق تعاملها في سوق الأسهم المحلية، مشددين على أن الصناديق التي لن يتغير أداؤها ربما لن تحقق عوائد مجدية للمستثمرين، ويجب أن يعاد النظر في الطريقة التي تستمثر فيها.

    وأغلق مؤشر التداول (TASI) الأربعاء الماضي عند نقطة 10393 متراجعا 92 نقطة بنسبة تقل عن واحد في المائة عن إغلاق الأسبوع قبل الماضي الذي كان عند 10485 وبلغ مدى تذبذب السوق 961 نقطة مقارنة ب 1691 الأسبوع قبل الماضي، وبذلك يكون السوق منخفضاً من بداية العام بمقدار 37,8 في المائة.


    صناديق الاستثمارالمتوافقة

    مع الضوابط الشرعية

    انخفض صافي قيمة أصول الصناديق الشرعية إلى32,3 مليار ريال، قياساً بأدائها في الأسبوع الماضي بمقدار 33,6 مليار ريال، وبهذا تفقد خلال أسبوع 1,3 مليار، أي انخفاض بنسبة 4 في المائة. وعلى الرغم من انخفاضها هذا الاسبوع إلا انها اكبر حجماً من الصناديق التقليدية، وتستثمر هذه الصناديق في أسهم الشركات السعودية المتوافقة مع الضوابط الشرعية، ولا تستثمر في أسهم الشركات التي لها مديونيات مرتفعة، إضافة إلى أنها تقوم بعملية تطهير الأرباح.

    وأفضل أداء للصناديق الشرعية من حيث سعر الوحدة: جاء في المرتبة الأولى صندوق المتاجرة بالأسهم السعودية لدى البنك السعودي الهولندي، وبلغ سعر وحدته 722,88، حيث تراجع بنسبة تغير من بداية العام حتى آخر تقييمين6,32 في المائة، ويليه صندوق الطيبات للأسهم السعودية لدى البنك الجزيرة بمقدار سعر وحدته 333,10 وتراجع بنسبة تغير من بداية العام الى آخر تقييمين 0,60في المائة، ويأتي صندوق الراجحي للأسهم المحلية في المرتبة الثالثة لدى مصرف الراجحي والذي سجل سعر وحدته 282,89 وبنسبة تغير من بداية العام حتى آخر تقييمين 5,42 المائة. ويليه صندوق الشركات السعودية لدى البنك السعودي للاستثمار رابعاً، بلغ سعر وحدته 88,31 وانخفض بنسبة تغير من بداية العام الى آخر تقيميين بمقدار 0,51 في المائة، وأخيرا صندوق المتاجرة بالأسهم السعودية( الرائد) في المرتبة الخامسة ولم تتغير سعر وحدته وكذلك نسبة التغير في الوحدة وقيمت بناء على المعلومات في الأسبوع الماضي، حيث سجلت سعر وحدته 44,13وبنسبة انخفاض من بداية العام حتى آخر تقييمين بنسبة8,91 في المائة.


    صناديق الاستثمار التقليدية

    انخفض حجم الصناديق التقلييدية في هذا الاسبوع الى 14,8 مليار ريال مقارنة بالأسبوع الماضي عند 15,9 ملياراً، وفقدت في أسبوع 1,1 مليار ريال، وبنسبة انخفاض 7,4 في المائة، وتعتبرالصناديق التقليدية أقل حجماً من الصناديق الشرعية، وتستثمر هذه الصناديق التقليدية في جميع أسهم الشركات السعودية المدرجة في سوق الأسهم المحلية، وأفضل أداء للصناديق التقليدية من حيث سعر الوحدة: يأتي في المرتبة الأولى صندوق الاستثمار السعودي لدى البنك السعودي الفرنسي، بلغ سعر وحدته 5424,57 وبنسبة تقلص من بداية العام حتى آخر تقييمين بمقدار 0,55 في المائة، ويليه في المرتبة الثانية صندوق أسهم البنوك السعودية لدى البنك السعودي الهولندي بمقدار وحدته 522,03 وفقد نسبة 6,24 من بداية العام الى آخر تقييمين، وفي المرتبة الثالثة صندوق الأسهم السعودية لدى البنك السعودي للاستثمار الذي سجل سعر وحدته 159,22 وفقد هامشيا بنسة 0,24 في المائة من بداية العام حتى آخر تقيميين،

    ويليه في المرتبة الرابعة صندوق الاستثمار في السهم السعودي لدى البنك ساب، حيث بلغ سعر وحدته 108,75، ونسبة 0,10 في المائة تغير من بداية العام حتى آخر تقيميين، ويأتي أخيرا صندوق المساهم لدى مجموعة سامبا المالية سجل سعر وحدته 105,57و فقد نسبة 0,79 في المائة تغير من بداية العام حتى آخر تقييمين.


    الصناديق الأخرى:

    بلغ صندوق الأمانة للشركات الصناعية المتوافق مع الضوابط الشرعية لدى البنك ساب، والذي يستثمر في قطاع الصناعة حجمه 572 مليون ريال، حيث بلغ نسبة تغير سعر وحدته من بداية العام حتى آخر تقييمين بنقص 1,11 في المائة. وصندوق الشركات المالية التقليدي لدى البنك ساب، حيث بلغ حجمه 590 مليون ريال وبنسبة تغير سعر الوحدة من بداية العام حتى آخر تقييمين فاقدا 0,85 في المائة، وصندوق أسهم البنوك السعودية لدى البنك السعودي الهولندي والذي بلغ حجمه 311 مليون ريال، وخسر بنسبة 6,24 تغير من بداية العام حتى آخر تقييمين، ويستثمر هذان الصندوقان الاخيران في قطاع البنوك.

    وصندوق اصايل لدى بنك البلاد، حيث بلغت أصول الصندوق 2,146 مليار، وبنسبة تغير سعر الوحدة من بداية العام حتى آخر تقييمين بناقص 8,70 في المائة، ولم تتغير سعر وحدته وكذلك نسبة التغير من بداية العام حتى نهاية الأسبوع الماضي بسبب عدم تحديث بياناتها في هذا الأسبوع وتم اعتماد بياناتها في الأسبوع الماضي.

    وصندوق النقاء المبارك، للمستثمر العربي لدى البنك العربي الوطني بلغ حجمه 754 مليون ريال، نسبة تغير سعر وحدته من بداية العام حتى آخرتقييمين بانخفاض 10,10 في المائة، وهما صندوقان نقيان يستثمران في الشركات الخالية من أية قروض ربوية التي تتعامل في استثماراتها وفق الشريعة الاسلامية.

  9. #9
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ نادي خبراء المال




    المؤشر يفقد 97 نقطة و7 شركات تقفز 10%
    عمليات جني الأرباح السريعة تضغط على آلية السوق


    اختتمت سوق الأسهم أمس تعاملاتها على نزول في وزن المؤشر قارب 97 نقطة ليغلق عند مستوى 10658 نقطة في حالة تذبذب عاشها خلال التداولات أمس، حيث تباين لون المؤشر بين الاخضرار قرابة 60 نقطة واصلاً إلى 10814 نقطة كحد أعلى ليعود الهبوط مع تخوف المتعاملين مع احتمالية زيادة وتيرة الأحداث السياسية. فقد ركز بعض المتعاملين اهتمامهم على مجريات الأحداث وتعاملوا مع السوق حسب متغيراتها وهو الذي أدى إلى اتخاذ المتداولين وخصوصاً المضاربين إجراء عمليات جني أرباح سريعة وقصيرة استعداداً لليوم التالي، وما سوف يسفر عنه من متغيرات جديدة، ولذلك يلاحظ عدم رغبة المضاربين في الاحتفاظ بأسهمهم لليوم التالي الذي سبب تغيرات كبيرة في الأسعار في أوقات قصيرة من التداول، فتارة نرى السهم صاعداً بنسبة معقولة وتارة نراه هابطاً في فترة زمنية قصيرة دون أخبار صادرة عن الشركة وإنما محاولة منهم في الاحتفاظ بأكبر قدر من السيولة للاستفادة منها في أي حدث، ولكن خلال مجريات السوق لوحظ أن هناك سيولة جديدة تتدفق بشكل تدريجي وذلك من خلال ارتفاع حجم السيولة اليومي حيث ارتفعت أمس إلى 15.6 مليار ريال مقابل أول أمس 14.5 مليار ريال وارتفعت حجم التداولات إلى 252 مليون سهم وزادت الصفقات إلى 352 ألف صفقة، على الرغم من ترقب المتعاملين لمجريات الأحداث السياسية يظل حجم السيولة المدارة معقول نسبياً فقد ساد السوق موجات من الشراء وأخرى من البيع وعزا المتعاملون زيادة حجم البيع عن الشراء إلى حجم الصعود القوي في تعاملات أول أمس الذي صعد فيه المؤشر 361 نقطة وهو ما يفسر أن عملية جني للأرباح متوقعة من شأنها أن تضغط على فعاليات السوق أمس. وخلال السوق سجلت 7 شركات قفزات على الحد الأعلى تصدرتهم تهامة والزامل والباحة والغاز والأسماك وتبوك الزراعية والأسماك صاعدة 10% إلى 94.25 - 111 - 69.5 - 53- 68- 71 - 68 ريالاً على التوالي. وصعدت معهم 14 شركة أخرى ولكن بنسب أقل. وفي جانب الهبوط الذي كان أقل حدة منه في الصعود فهبطت 58 شركة كان أعنفها نزولاً مبرد 10% بلا طلبات إلى 70.5 ريالاً في تداولات 11.5 مليون سهم تلاها معدنية 7% إلى 100 ريال في تنفيذ لم يتجاوز 3 ملايين سهم وسدافكو نزلت 5% إلى 71.5 ريالا والجماعي هبط 5% إلى 41.25 ريالا والدوائية تراجعت 4% إلى 92 ريالا. وفي جانب شركات المؤشر لوحظ تراجع محدود في أسعارها فنزلت سابك 1% إلى 136 ريالاً والاتصالات أقل من 1% إلى 101.25 ريال والكهرباء 2.5% إلى 18.5 ريالا ولكن في حجم تداولات متوسطة لكل الشركات الكبرى. وفي نطاق الكمية تقدمت المواشي بعدد 17 مليون سهم متراجعة 2.5% إلى 30 ريالا والأحساء نفذ فيها 13 مليون سهم مرتفعة 1% إلى 69.5 ريالا. ومن جانب القيمة تقدمت الأحساء بمبلغ 925 مليون ريال تلاها مبرد بمبلغ 849 مليون ريال ونادك استحوذت على 770 مليون ريال نازلة 2% إلى 72.25 ريالاً.





    ************************************************** *************



    بقيمة (1.2) مليار ريال
    (غاز) التابعة ل(سابك) توقع اتفاقية تمويل إسلامي


    * الرياض - الجزيرة:
    وقعت الشركة الوطنية للغازات الصناعية (غاز) التابعة ل(سابك) أمس الأحد، اتفاقية قرض تمويل إسلامي بقيمة (1.2) مليار ريال سعودي مع البنك السعودي الفرنسي الذي تمّ تعيينه مستشاراً مالياً ومديراً لترتيب تمويل توسعاتها الحالية، ومنسقاً بينها وبين مجموعة البنوك التي ستغطي جزءاً من تكلفة تمويل مشاريع التوسعة التي تنفذها الشركة في مصانعها بمدينتي الجبيل وينبع الصناعيتين. وقع الاتفاقية نيابة عن (غاز) رئيس مجلس إدارتها ونائب الرئيس للمراجعة والقانونية في (سابك)، الأستاذ إبراهيم بن سعد الشويعر. وقد أفاد سعادة المهندس محمد بن حمد الماضي نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي أن هذه التوسعة سترفع الطاقة الإنتاجية السنوية لمجمعي الشركة في مدينتي الجبيل وينبع الصناعيتين إلى (7) ملايين طن متري سنوياً، ومن المتوقع بداية الإنتاج في الربع الأول من عام 2008م - بإذن الله - للوفاء بمتطلبات مجمعات (سابك)، وغيرها من المنشآت الصناعية من غاز الأوكسجين . تمثل (غاز) رمزاً للتعاون بين (سابك) ومجموعة من الشركات الوطنية العاملة في حقل الغازات الصناعية بنسبة (30%) فيما تملك (سابك) نسبة (70%).
    تجدر الإشارة إلى أن (سابك) تولي عناية كبيرة للاستفادة من مصادر التمويل الإسلامي المتاحة وتنويع قنوات تمويل مشاريعها قدر الإمكان.

  10. #10
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/7/1427هـ

    52% من الطلبات عبر الصراف الآلي.. والإنترنت والهاتف
    6.6 ملايين مكتتب يغطون إعمار المدينة الاقتصادية مرتين


    * الرياض - حازم الشرقاوي:
    وصلت نسبة الطلبات الإلكترونية من صراف إلى وهاتف مصرفي وإنترنت في اكتتاب شركة إعمار المدينة الاقتصادية أكثر من 52 % من مجموع طلبات الاكتتاب، وذلك مع نهاية مساء أول أمس السبت.
    وقال نضال جمجوم الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية: لاشك أن كثافة الطلبات الإلكترونية أظهرت مدى التحول الإيجابي الذي تشهده المملكة والمتمثل في تسخير وسائل التقنية الحديثة لمواكبة حركة التطور الاقتصادي المتسارعة.
    وأوضح أنه قد بلغ مجموع المبالغ المكتتب بها مع نهاية أول أمس إلى 5.002.960.260 ريال سعودي، أي تم تغطيته نحو مرتين وذلك عبر 1.811.086 طلباً تقدم بها 6.6 ملايين مكتتب. وقال أيونس كاراباتاكس، المدير التنفيذي لقسم الاستشارات المصرفية الاستثمارية الدولية (إتش. إس. بي. سي.) العربية السعودية: ساهم فتح باب الاكتتاب عبر الإنترنت والوسائل الإلكترونية الأخرى في تسهيل عملية الاكتتاب أمام المستثمرين السعوديين الموجودين خارج المملكة، وبالطبع، فإن هذا الإقبال الشديد يعكس مدى السهولة والانتشار الواسع للوسائل الإلكترونية الحديثة التي ستلعب دوراً متنامياً في عمليات الاكتتاب المستقبلية التي ستخوضها الشركات الأخرى.
    وتسعى شركة إعمار المدينة الاقتصادية التي تشكلت من تحالف بقيادة (إعمار العقارية) وبمشاركة نخبة من كبار المستثمرين السعوديين، إلى استخدام صافي متحصلات الاكتتاب في تمويل مشروع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية الذي يؤرخ لبداية مرحلة جديدة من الازدهار الاقتصادي في المملكة.
    ويصل مجموع الأسهم المطروحة للاكتتاب العام 255 مليون سهماً، أي ما يمثل 30% من إجمالي رأس مال شركة إعمار المدينة الاقتصادية. وتبلغ القيمة الاسمية للسهم الواحد 10 ريالات سعودية، بينما تصل القيمة الإجمالية للأسهم المطروحة للاكتتاب 2.55 مليار ريال سعودي (679.9 مليون دولار). وسوف يُغلق باب الاكتتاب المخصص للمواطنين السعوديين حصراً في 8 رجب 1427هـ (الموافق 2 أغسطس 2006م).




    ************************************************** ***********



    تُوفر بطاقات شحن من 10 إلى 240
    موبايلي تُضيف دقائق مجانية إضافة إلى الرصيد الأساسي


    * الرياض - الجزيرة:
    أطلقت شركة موبايلي ابتداءً من يوم الخميس 2 من رجب 1427هـ الموافق 27 يوليو 2006م، العرض الخاص للمشتركين على باقات 150 ريالاً للبطاقات المسبقة الدفع، وذلك عند اشتراكهم في باقة 150 ريالاً يحصلون من خلالها على 150 دقيقة (مجاناً) يمكن الاستفادة منها من موبايلي إلى موبايلي، إضافة إلى 150 ريالاً رصيد أساسي، ويسري هذا العرض حتى 2 من شعبان 1427هـ الموافق 26 أغسطس 2006م:
    باقة 150 مسبقة الدفعة (150 ريالاً) رصيد البطاقة (150) ريالاً رصيد إضافي مجاناً (150 دقيقة).
    الجدير بالذكر أن موبايلي قد وفرت عدة فئات لبطاقات إعادة الشحن ومن هذه الفئات:
    فئة (10 - 30 - 60 - 90 - 150 - 240)، وذلك لتلائم جميع احتياجات المشتركين.
    ولا يقتصر إعادة الشحن على طريقة واحدة الشحن ومن أبرزها جهاز M_Pay المتوافر في مراكز موبايلي وموزيعها، كما أطلقت موبايلي قبل أيام خصماً كبيراً في بطاقات إعادة الشحن يحصلون من خلاله على زيادة كبيرة تصل نسبتها إلى 50%، ويشمل التخفيض جميع فئات إعادة الشحن من فئة (30) فما فوق، حيث تم إضافة 120 ريالاً زيادة مجانية على بطاقة إعادة الشحن فئة 240 ريالاً لتصبح قيمتها 360 ريالاً. هذا ويمتد العرض حتى تاريخ 17 رجب 1427هـ الموافق 11 أغسطس 2006م الجدول أدناه يوضح الزيادة المجانية لكل بطاقة إعادة الشحن وقيمة الرصيد بعد الزيادة:
    ويعد هذا العرض الكبير من سلسلة عروض تقدمها موبايلي لجميع مشتركيها التي أطلقتها موبايلي في جميع باقات موبايلي المسبقة الدفع، وما تقدمه موبايلي من هذه العروض والمفاجآت ما هو إلا لحرص (موبايلي) على الوصول والامتداد للتواصل مع المشتركين بمختلف شرائحهم وتفهم حاجاتهم وتلبية رغباتهم.

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 6/11/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 46
    آخر مشاركة: 27-11-2006, 04:34 PM
  2. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 15/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 44
    آخر مشاركة: 06-11-2006, 10:07 PM
  3. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 11/8/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 04-09-2006, 11:49 AM
  4. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 20/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 14-08-2006, 09:52 AM
  5. الأخبار الاقتصادية واعلانات تداول ليوم الاثنين 21/6/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-07-2006, 07:32 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا