إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 19 من 19

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    سوق الأسهم بين فقدان الشهية العصبي والهوس الجماعي


    عبدالله الجعيثن
    حين بلغ مؤشر (النازداك) في السوق الأمريكي خمسة آلاف نقطة، وزادت مكررات شركاته على ألف سنة، اجتاحت حمى الهوس الجماعي كثيراً من بقاع العالم فأقبل الطماعون من كل حدب وصوب لصب أموالهم في سوق النازداك لأنه كان هو الآخر قد أصيب بالهوس الشديد، فكان يرتفع كل يوم وأحياناً كل ساعة، يرتفع؟ بل (يطامر الشجر) ويكاد يطير كأنه المجنون الذي ضخ الجنون في جسمه قوة هائلة غير طبيعية ولا صحية..
    ورأيت كثيرين من مجتمعنا السعودي يبيعون أسهمهم المحلية (ومكررها وقتها في حدود عشرة) ويشترون الأسهم المدرجة في (النازداك) ومكررها يزيد على الألف، وكانوا (كالملحوقين) يبيعون أسهمنا بأي سعر ويسرعون لشراء أسهم النازداك بأي سعر ويهتف بعضهم لبعض: أسرع! .. إلحق الأسهم الأمريكية .. الحق وما أظنك بلاحق!

    وكان بين هؤلاء وقتها من يملك أسهماً سعودية قيمتها مليارات فكسرها وباعها بسرعة وحول قيمتها بسرعة الصاروخ إلى البنوك الأمريكية وهرول وراءها إلى البنوك الأمريكية وشركات الوساطة واستدان عليها ضعفها وأضعافها ووضعها كلها في الأسهم الأمريكية المنتفخة واستراح وظن أنه أحسن صُنعاً..

    ووقتها كتبت في جريدة «الرياض» مقالاً طويلاً بعنوان «إذا دخل الزبال سوق الأسهم فاهرب». والعنوان مأخوذ من حكمة أمريكية الكل يعرفها الآن، ولها قصة ملخصها أن الأسهم الأمريكية عام 1929 تضخمت بشكل هائل هائل، وكانت البنوك تشتري الأسهم بحقوق المساهمين وأموال المودعين (أكبر حماقة أسهم في التاريخ) وخيل للجميع أن الحلم الأمريكي بالثراء الهائل لكل أمريكي قد تحقق وتجسد على أرض الواقع وهم يرون أسعار الأسهم ترتفع بسرعة الصاروخ وتضيف كل ساعة عدداً من المليونرات الجدد، ولكن على الورق..

    وكان (كندي) الجد من كبار الأثرياء الذين وضعوا كل أموالهم في البورصة واستدانوا المزيد انبهاراً بالهوس الجماعي الطاغي نحو الأسهم.. وقبل انهيار البورصة بقليل ذهب لمبناها قبل الافتتاح ليشتري ويستدين المزيد، وجلس في قهوته انتظاراً لفتح السوق، وجاءه الجرسون بفنجان القهوة وماسح الأحذية بعدته وأخذ يمسح حذاءه وكندي شارد حالم محلق مع أرباحه فلم ينبهه من شروده إلا صوت الماسح يقول:

    - يا سيدي، كم بلغ سهم شركة فورد؟

    فانتبه وقطّب وقال:

    - لماذا تسأل؟

    قال:

    - لأنني وضعت مدخراتي في الأسهم..

    فكأن أفعى قد لدغت (كندي) فنهض بدون شعور وهرول وماسح الأحذية يصرخ به: بقيت الفردة الثانية!

    رمى عليه ورقة مالية جيدة وهرول إلى البورصة في انتظار الافتتاح ثم أخذ يبيع أسهمه بسعر السوق وبسرعة عجيبة فقال له صديقه:

    - هل جُننت؟

    فصرخ به: أغرب عن وجهي الآن!..

    فقد كان مكروباً يريد أن يبيع أسهمه كلها ويقبض ثمنها سبائك ذهب فقد أدرك غور الهاوية السحيقة التي تنتظر الجميع!.. وربما طرد صديقه لأنه يريد أن يبيع قبله وألا يشيع جو البيع في الجميع قبل أن يخلص.. فلما خلص قال لصديقه الحادثة وأضاف: لقد أعطاني هذا الزبال أعظم درس في حياتي .. يا صديقي إذا دخل الزبال سوق الأسهم فاهرب!

    ولم تلبث البورصة الأمريكية أن هوت بشكل تاريخي درامي عنيف جداً كأنها سقف خَر بكامله على رؤوس الجميع، وأفلست البنوك، وصارت الحكومة الأمريكية تقدم الطعام للناس حتى لا يموتوا من الجوع، وحل «الكساد الكبير» كما يسميه الأمريكان والذي ضرب بأطنابه على أمريكا كلها ثلاث سنوات منعوا بعدها البنوك من المضاربة في الأسهم اطلاقاً واستحدثوا المزيد من القوانين ونهضوا من كبوتهم لأن إدارتهم متقدمة وعقولهم نيرة، وكل شيء يعوض إلا العقل وحسن الإدارة..

    كتبتُ ذلك الموضوع سنة 1999 ومؤشر النازداك يقترب من خمسة آلاف نقطة ويمص دم سوقنا وأسواق العالم الناشئة، وذكرت فيه أن الأمريكان يبيعون ولا يشترون بهذه الأسعار، وأنهم استغلوا انهيار أسواق آسيا وانهيار أسعار النفط فأخذوا ينشئون شركات جديدة بسرعة غريبة ويطرحونها في سوق النازداك ويبيعون أسهمها كلها، فالمؤسس هناك يستطيع البيع فوراً فكأنهم الذين باعوا الأهرام على الصعيدي، أخذوا أموال العالم وأعطوهم أوراقاً على شركات بدون حتى إدارة في بعضها! .. كما باعوا عليهم الشركات الموجودة بأغلى الأثمان وتركوها في أيديهم..

    وذكرت أن هذا المقال لا ينتقص (الزبال) أو أي عمل، فكل مهنة شريفة لها احترامها والزبال الذي يقوم بعمله باتقان أشرف من مليونير جمع ماله بالحرام، ولكن أي عمل أو مجال يدخل فيه من لا يعرفه ولا يُحسنه فإنه يفسده، وهذا ما حصل في النازداك وفي أسواق أخرى حين دخلها أعداد هائلة ممن لا يعرفونها فاشتروا ورفعوا الأسعار فوق قيمتها بأضعاف وباع عليهم أهل (الصنعة) الحقيقيون وعلقوهم في الهواء..

    والشاهد في الأمر أن أسواق الأسهم - في مختلف أنحاء العالم - تمر بها فترات عجيبة، بعضها تشبه (مرض فقدان الشهية العصبي) فيعزف الناس عن شراء أسهم بلادهم رغم أنها رخيصة ومكرراتها منخفضة جداً لأنهم كذلك المصاب بفقدان الشهية العصبي يرفض ألذ الطعام بسبب علة فيه هو .. لا في الطعام..

    و الأسواق تمر بها فترات من (الهوس الجماعي) والهوس مرض نفسي يسبق الجنون بقليل، وفيه يسود التفاؤل المفرط والثقة التي لا حدود لها بالنفس وكأن ذلك مقدمة لجنون العظمة، وهنا يتسابق الناس لشراء الأسهم بأي سعر ورفع ما هب ودب من الشركات لأسعار لا تخطر في الخيال.. وكلا الأمرين مرض .. الصحة في الاعتدال.



    ********************************************



    الشائعات والقروبات تعصف بسوق الأسهم وتزيد من حالة التذبذبات


    سوق الأسهم يمر هذه الأيام بحالة من التذبذب الحاد الذي يعصف بالنفسيات ويجعل المتداولين في حيرة مضروبة في قدر من الخوف مقسومة على الحظ والنصيب والناتج قليل من الرابحين المبسوطين وكثير من الخاسرين النادمين!!
    هناك مجموعة من الظواهر التي تكاد تكون ثابتة في خصائص السوق وسلوكيات التداول حتى أن البعض أصبح يستخدمها في النكت المتداولة عبر الجوالات وفي المناقشات الجادة التي تدور في الصالات وبين محترفي السوق. من ذلك على سبيل المثال توجه عام ومتكرر في السوق لتصديق «كلام الناس» وليس التحليل الأساسي أو الفني كحالة صاحبنا (محمد العنزي) الذي يقول أنه لا يهتم بالتحليل بنوعيه ولكن ينتظر «توصية» خاصة من أحد الأصدقاء ويدخل في السهم بسرعة البرق ويأخذ ريالين أو ثلاثة ثم يعود إلى قواعده سالما!! هذه السلوكيات والانطباعات عن السوق والتداول شكلت بلا أدنى شك مجموعة من الصفات التي تزعج المتداولين وتحولهم من مستثمرين إلى مضاربين أو تشجعهم لإقفال الشاشة والتوجه إلى مجالات أخرى من الاستثمار كما فعل عبدالله المسفر الذي خرج من السوق إلى الأبد كما يقول وأسس مع بعض الأصدقاء الخارجين من السوق، شركة تعمل في تجارة معدات السلامة ولا نعرف العلاقة بين مجال الشركة الجديدة وتجربة هؤلاء الشركاء في السوق.


    تذبذب مخيف جداً

    محمد العتيبي يقول إن اكثر ما يزعجني في السوق تلك الحالة الحادة من التذبذب التي لا تجعلك تعرف الاستقرار وربما تضيع الثقة في السوق مع هذا النوع من التحرك المزعج. أعرف صديق يقول أنه قد لا يستطيع الابتعاد عن الشاشة مخافة حدوث حركة عكسية تبتلع 200 نقطة أو اكثر، بل إن القلق يتمكن من المتداولين لأن الصعود يكون سريعاً فلا تلحق بهم إذا (شدوا) السوق والهبوط يكون مظليا فلا تتمكن من الخروج سالما مهما كانت الاتصالات المتاحة للمتداول من أحدث ما تنتجه التقنية. وهذا التذبذب ليس حكراً على المؤشر بل إنه يحدث في العديد من الأسهم على المستوى الفردي كمثل حالة سهم تهامة يوم الثلاثاء الماضي حيث كان عند النسبة العليا فوق 111 ريالاً قبل نهاية التداول بساعة واحدة فقط ثم هبط بسرعة البرق إلى النسبة الدنيا فوق 90 ريالاً بقليل ثم عاد ليقفل بحدود ال 100 ريال.


    السوق عشوائي ويفتقد المصداقية

    المهندس سعد الغامدي يشعر بالملل من السوق ويقول إنه ضد العشوائية التي تطغى الآن على التداولات خاصة اعتماد الكثيرين على الشائعات وأحاديث الصالات والمنتديات والتوجه إلى التقليل من دور المهنية الاستثمارية القائمة على التحليل والدراسة وربما المعقول والمنطق. يكرر سعد الغامدي التذكير بما قام به مضارب معدنية الذي ضرب مثلاً خرافياً في الصعود بالسهم بدون أساسيات ثم النزول به بدون أساسيات في ظل صمت مطبق من الهيئة!! وعلى نفس المنوال هناك شركات مثل ثمار وبيشة والمواشي تصعد بدون معلومات أو أساسيات في مقابل إن أسهم شركات قوية ومعتبرة تظل تحوم حول أسعارها لفترة من الزمن حتى إنه يمكن إطلاق وصف «الشركات السلحفاة» عليها!! سوق بهذا الشكل يكون مقلقاً ومملاً ولا ينجح فيه إلا من يعرف المعلومة من مصدرها (المضارب) كأن يكون من شلته أو أنسابه. ولا يوجد في سوقنا مكان للتحليل والدراسة وإنما «خبط عشواء» ومن المعروف أنه في هذه الحالة تكون احتمالات الخسارة أكبر من احتمالات المكسب خاصة لمن يعاكسهم الموج كما حدث معي عندما اشتريت سهم بنك الجزيرة بعد خبر عن ارتفاع ارباحه بمقدار 400٪ ولكن السهم عاكس المفترض وانحدر إلى مستويات ضعيفة لا تتناسب مع الاخبار والتوقعات الايجابية.

    محمد العنزي يؤكد أن السوق لا يحترم المعلومة المالية وهذا يزعجه بشكل كبير ويتابع السوق لا يصدق نفسه بل يصدق المضارب!! تخيل أن سهماً لا يصعد رغم توفر معلومات جمة وأخبار ايجابية ولكن سهم آخر يغرد خارج سرب السوق صعوداً لمجرد إن المضارب (عاوز كذا).. إنها مزاجية غريبة في السوق تجعلني اعتمد بالدرجة الأولى على التوصيات وكلام الناس وأقول وداعاً للتحليل والمنطق العلمي. سعيد القحطاني يعيد الموضوع برمته إلى ظاهرة القروبات ويقول رغم أن هناك الكثير من المستفيدين من هذه الظاهرة إلا أنها تضر بمسار السوق وتقلل من درجة الثقة بالسوق وأساسياته لأن المتداولين مع الوقت سيلجأون إلى وسائل أخرى للتداول وقد يكون بعضها غير قانوني أو غير أخلاقي مثل شراء التوصيات أو بناء علاقات مصالح وهذا يزعج المتداولين العقلانيين بلا شك!!


    الإزعاج الرسمي

    سعد الغامدي يتحدث أيضا عن مجموعة من المشاكل التي تواجه المتداولين مثل رداءه خدمات البنوك والتوقفات التقنية التي يتبعها عادة موجة من الشائعات المقلقة كما حدث مؤخراً في انقطاع يوم السبت الشهير الذي مر مرور الكرام بدون تعليقات!! محمد القحطاني من ناحية أخرى يقول إن أكثر شيء مزعج في السوق هو دور البنك الثلاثي (وسيط ومستثمر ومقرض) ما يجعل للبنوك تأثير قوي جداً على التداولات خاصة وأن أسهم البنوك نفسها يتم تداولها في السوق فتحدث حالة من «تشابك المصالح» لن يستفيد منها إلا البنك وصندوقه!! يجب معالجة هذه المشكلة بأسرع ما يمكن!! لقد حدثت قصة واقعية لي شخصيا حيث تأخرالبنك في إدخال عدد من الأوامر وعند المراجعة قالوا إنه نظام تداول مع إن التأخير حدث منذ أواخر الفترة الصباحية واستمرت الأوامر معلقة حتى منتصف الفترة المسائية.

    محمد العتيبي يؤكد أن هناك مجموعة من الأمور المزعجة في السوق مثل تلك (الرقة) الكبيرة في المؤشر حيث يتلاعب به مجموعة من الهوامير بسهولة متناهية فيحققون أهدافهم من المضاربة العنيفة التي يخسر منها العديد من الغافلين أو غير القادرين. نأخذ على سبيل المثال تلك الحالة المتكررة من (رش) بعض الأسهم القيادية خاصة الثلاثي الشهير (الراجحي وسابك والاتصالات) بعد أن تم الابتعاد عن الكهرباء لأسباب لاتخفى على أحد!! الهوامير يستطيعون بث الرعب والنزول بالسوق وشراء أسهم الصغار من تحت عندما يبيعون كميات قد تكون عادية لديهم في إحدى هذه الشركات التي أصبحت وسيلة للمضاربة وليس لقيادة السوق (مع إنها تسمى قيادية!!) الغريب أن الجهات الرسمية تعرف هذه الحقيقة ولكن لم يتحرك أحد لتعديل طريقة حساب المؤشر وتحييد الأسهم التي لا يتم تداولها في السوق كمثل تلك الكميات الضخمة لدى المؤسسات الحكومية أو المستثمرين الكبار مثل التأمينات الاجتماعية ومعاشات التقاعد.

    ويعود سعد الغامدي ليعلق على «المعلومة» حيث يقول أن المعلومات لا تنشر في السوق حسب الأصول والإعلانات التي نراها حتى على تداول تجلب الاستغراب لا غير. ويزعجني بدرجة خاصة تلك الإعلانات عن توقيع مذكرة تفاهم أو وجود نوايا للاندماج أو الاقتراض أو احتمال القيام بمشروع ما وغير ذلك. وإعلانات النتائج تكون كذلك متحيزة فالشركة التي تربح تسطر الإعلان الطويل، وتتحدث عن أسباب يريدها الجمهور (نتائج تشغيلية) وتخفي أسباب الأرباح إذا كانت من مصادر أخرى أم الشركات التي لم تحقق ارباحاً فتأتي إعلاناتها مختصرة إلى درجة الشفقة ولا تشرح أسباب الخسائرالحقيقية.


    هشاشة العظام في السوق

    يتحدث سعيد القحطاني عن نوعين من الهشاشة التي تزعجه في السوق: هشاشة النفسيات وهشاشة الثقافة الاستثمارية لدى المتداولين يقول إن الإفراط في المضاربات والانحدار المرعب الذي حدث في السوق مؤخراً قد تسبب في بروز حالة من الرعب والخوف النفسي من السوق إلى درجة أن بعض المتداولين سوف يرمي أسهمه ويهرب عندما يرى اللون الأحمر!! وهذا وطد ظاهرة «بيع القطيع» التي هي موجودة في كافة أسواق العالم ولكن ليس بهذا الشكل المزري في سوقنا!! كما أن الثقافة الاستثمارية لدى المتداولين ضعيفة جدا رغم التطور الذي حصل في الجانب الإعلامي ورغم انتشار المنتديات وتحول الأسهم إلى أن اصبحت «حديث المجالس» وهذا ليس بمستغرب بعد دخول ملايين المتداولين العاديين والذين قد تكون خبرتهم في مجالات أخرى مثل العقار او تجارة الملابس وغيرها .

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    التحليل الأسبوعي
    المؤشرات الاقتصادية تدفع السوق للتماسك وتاسي يقف عند مفترق طرق



    تحليل: أيمن بن محمد الحمد ٭
    أغلق مؤشر التداول (TASI) الأربعاء 2 أغسطس 2006 عند نقطة 10761 مرتفعا 368 نقطة بنسبة 3,54 بالمائة عن إغلاق الأسبوع الماضي الذي كان عند 10393 وبلغ مدى تذبذب السوق 578 نقطة مقارنة ب 961 الأسبوع الماضي، وبذلك يكون السوق منخفضاً من بداية العام بمقدار 35,6 بالمائة. كانت للمؤثرات الخارجية إن كانت سياسية أو من خلال ما يبث من تخويف عبر الوسائل الالكترونية الأثر السلبي على بعض المتداولين.
    ولكن القراءة المتأنية للمستثمرين لأداء الشركات المساهمة العامة ادى إلى عودة الاستقرار إلى السوق المالية نتيجة للنمو في عوائد الشركات وتراجع مكررات أرباح بعضها إلى مستويات مجدية استثماريا.

    ومن غير المستغرب حالة القلق التي تسود السوق هذه الأيام، فلم ينس المتداولون بعد تبعات التصحيح الكبير للموجة الرئيسة التي انطلقت منذ مارس 2003 حتى وصلت إلى مشارف مستوى 21000 محققة ارتفاعاً بلغ قرابة 750 بالمائة. وبلغ تصحيح تلك الموجة الرئيسة قرابة 11500 أو 55 بالمائة. وكان من الممكن أن تدخل السوق المالية السعودية فترة طويلة من الكساد والتراجع، وكان بالإمكان أن يتراجع السوق إلى مستويات متدنية متأثرا بالعديد من العوامل السلبية مثل رفع مستوى الفائدة وبدء طرح صكوك استحقاق وجدولة الاكتتابات وأخيراً الوضع السياسي والعسكري المتأزم في المنطقة، إلا أن قوة الاقتصاد السعودي وأسعار البترول المرتفعة والمشاريع الاقتصادية الضخمة التي من المتوقع أن تستمر حتى عام 2010 أبت أن ينزلق السوق إلى مستويات متدنية معاكسة بعض التوقعات المتشائمة.

    ومن خلال هذا التحليل فان الأثر الفعلي على السوق وقيادته يكمن في الوضع الاقتصادي القوي والذي ينمو بسرعة ملفتة من خلال تفعيل القرارات الاقتصادية التي تصدر من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز عبر القنوات الاقتصادية. بالإضافة الى أن السيولة العالية الموجودة داخل البلد بالاضافة للعوامل التي ذكرتها سابقا.

    وهذا آخر تقرير من مؤسسة النقد يوضح ان المعروض النقدي السعودي (ن3) قد ارتفع 1,7 في المئة في يونيو حزيران الى 599,1 مليار ريال (159,76 مليار دولار). وشهد المعروض النقدي (ن3) تقدما طفيفا بنسبة 0,16 في المئة في مايو وهو أقل معدل ارتفاع منذ أغسطس آب 2005م عندما تراجع 0,05 في المئة.

    كذلك الوضع المالي القوي لأغلب شركة سوق الأسهم وخاصة في قطاع البنوك والاسمنت والشركات القيادية وقطاع التأمين. وهذا يعطي المزيد من الثقة في اقتصادنا وسوقنا. وفي سياق آخر فإن السوق مقبل على العديد من الاكتتابات القادمة وان كانت محدودة. وقد انتهى باكورة الاكتتابات للنصف الأول من عام 2006. وكان لشركة اعمار المدينة الاقتصادية وتشير البيانات الأولية الى أن أكثر من 9,2 ملايين سعودي أي ما يزيد على نصف المواطنين تقدموا بطلبات للاكتتاب في الاسهم وهو ما تبلغ حصيلته اجمالا 6,7 مليارات ريال. ومن جهة اخرى فقد أعلن في وكالة الانباء السعودية بأنه رفع للجهات المختصة بشأن الترخيص لشركة جبل عمر للتطوير شركة مساهمة عامة بعد الانتهاء من توثيق عقد تأسيس الشركة لدى فضيلة كاتب العدل مع العلم ان رأسمال الشركة هو 000ر000ر714ر6 ريال مقسمة الى 400ر671سهم تبلغ القيمة الاسمية لكل منها 10 ريالات وجميعها اسهم عينية ونقدية عادية اكتتب المؤسسون في 000ر000ر470 سهم وسوف تطرح للاكتتاب العام باقي اسهم رأس المال البالغ 000ر400ر201 سهم قيمتها 000ر000ر014ر2 ريال وتمثل 30 بالمائة من اسهم الشركة.

    وأخيراً ننوه بان هيئة السوق المالية أضافت سهم الشركة السعودية لصناعة الورق إلى مؤشر السوق «تداول» حسب سعر إقفال السهم اليوم الاثنين 06/07/1427ه.


    أداء الأسبوع:

    نفذ السوق خلال هذا الأسبوع 1,255 مليار سهم مرتفعا بنسبة 14 بالمئة عن الأسبوع الماضي الذي نفذ فيه 1,093 مليار سهم ، وكانت قيمة التداولات قد ارتفعات الى 78,2 مليار ريال وبنسبة 24 بالمئة عن الأسبوع الماضي التي بلغت قيمة الأسهم المنفذة فيه 63,25 مليار ريال، كانت سمة السوق خلال هذا الأسبوع المزيد من التذبذب العنيف الذي تأثر بعوامل خارجية أدت الى عشوائية في التداول. اما عدد الصفقات فقد ارتفع الى 1,7 مليون صفقه وبنسبة 13,3 بالمئة مقارنة ب1,5 مليون صفقة.


    وصف تفصيلي لأداء السوق:

    ابتدأ السوق تداولات في أول أيامه بارتفاع جيد، حيث واصل مساره الصاعد. وارتد السوق عند 10800 نقطة كنقطة مقاومة له. لم يكون السوق أي نموذج سلبي او عكسي بل اتسم بالعشوائية خلال التداول. ولم تواكب قيمة التنفيذ هذا الارتفاع بل كانت متدنية نفذ السوق 14,6 مليار ريال. لينفذ 238 مليون سهم وليؤكد مواصلة المضاربات على الشركات الصغيرة والمتوسطة ذات القيمة السوقية المنخفضة. التي تسيطر عليها القروبات وتتعامل مع السوق على الربح السريع اليومي. أقفل المؤشر عند 10755 مرتفعا ب362 نقطة.

    وفي ثاني يوم من أيام التداول اتسم التعامل في السوق على الحيطة وجني الأرباح الفوري. والذي كان واضحا حيث باع المضاربون. لم يكن التداول هذا اليوم بقيم مرتفعة لينفذ السوق 15,6 مليار ريال وكانت ومازالت الأوضاع السياسية تؤثر عليه وبشكل ملموس..

    أقفل السوق على انخفاض 10658 فاقداً 97 نقطة. وأعلنت شركة سابك أن شركة (غاز) التابعة ل (سابك) وقعت اتفاقية تمويل إسلامي بقيمة (1,2) مليار ريال سعودي وعينت البنك السعودي الفرنسي مستشاراً مالياً لترتيب تمويل توسعاتها.

    وفي اليوم الثالث كان لقرار تعليق الحرب في لبنان لمدة 48 ساعة اثر يجابي على السوق الذي تفاعل بارتفاع جيد ليسجل السوق أعلى نقطة له في هذا الاسبوع ويخترق نقطة المقاومة مسجلا 10968 نقطة. ولكن وعند الاقفال فقد الكثير من النقاط التي كسبها خلال التداول ليقفل عند 10847 مرتفعاً 189 نقطة. شهد هذا اليوم أعلى تداول مقارنة باليومين السابقين لينفذ 310 ملايين سهم بقيمة 19 مليار ريال. ليختتم السوق تداول شهر يوليو بنهاية تداول اليوم.

    وفي اول أيام شهر أغسطس افتتح السوق على هبوط. مكوناً مساراً هابطاً لم يعط أي اشارة للخروج منه. وأنارت اسهم بعض الشركات باللون الاحمر خلال التداول. وكذلك باللون الاخضر. في هذا اليوم كانت التأثير من الاوضاع المحيطة واضحا. أو تم استغلاله بوضوح. مع ان السوق حافظ على تماسكة رغم الهبوط. فمن الواضح ان السوق يمر بفترة تجميع ولكن يشوبها الحذر. وقد شاهدنا محاولة لتحسين وضع السوق بسهم الاتصالات ولكن لم يصمد السهم.

    انزل سهم الراجحي باكثر من اثنين بالمئة. بينما انزلت سابك بأكثر من ثلاثة بالمئة. كان لسهم الغاز وتبوك الزراعية والباحة البروز من خلال الهبوط فقد تسابقت هذه الاسهم بالهبوط بالنسب القصوى وكان اقفل الغاز فقط بها.

    نفذ السوق في هذا اليوم 242 مليون سهم بقيمة 15,6 مليار ريال. ليغلق المؤشر عند 10611 بانخفاض 2,2 بالمئة فاقدا 236 نقطة. تخلل هذا اليوم العديد من الاعلانات منها حصول شركة انابيب على عقد توريد لصالح احدى الشركات في جمهورية مصر، وما أعلنته شركة اللجين عن حصول احدى شركاتها على عقد تمويل من صندوق التنمية الصناعية السعودي بقيمة 400 مليون، وأخيرا اعلان شركة زجاج انها وقعت مذكرة تفاهم لفرصة شراء حصة في مصانع الجوهر لصهر الخردة وإنتاج الفورمايكا.

    وفي آخر تداولات الاسبوع الذي شابه مخاوفه غير مبررة نشرت عبر وسائل الاتصالات الالكترونية. وكان حجم التداول منخفضاً قياسا بالارتفاع الذي شهده السوق. وقد حافظ المؤشر على خط دعم كونه منذ بداية الاسبوع وارتد منه العديد من المرات. استخدمته الشركات القيادية لتثبيت المؤشر ومواجهة حالات البيع التي حدثت هذا اليوم على الكثير من شركات المضاربة.

    من اللافت أغلاق العديد من الشركات بالنسب القصوى. منها سهم شركة الشرقية الزراعية والذي أعلن عن توقيع مذكرة تفاهم حول الاندماج مع الشركة السعودية للتنمية الزراعية المحدودة (سادكو). كذلك سهم شركة شمس وجازان والاسماك والاميانتيت واخيرا سهم شركة سدافكو.

    وقد أعلنت شركة الصادرات عن توقيع عقد تمويل صادرات سعودية مع الصندوق السعودي للتنمية إلى السودان بمبلغ 45,5 مليون ريال. أقفل المؤشر عند 10761 مرتفعا 150 نقطة نفذ خلالها 213,3 مليون سهم بقيمة 13,4 مليار ريال.


    المؤشرات الفنية اليومية:

    استمر وضع السوق بين أخذ ورد لتكوين قاعدة صلبة على مستوى 10000نقطة لذا مال أداء السوق هذا الأسبوع بشكل عام إلى الاستقرار بحيث بلغ مدى التذبذب نحو 578 نقطة مع تراجع ملحوظ في الكميات مما يبين انحسار قوى البيع مع الشراء التدريجي غير اللافت للانتباه. وكانت نقطة 10172 تمثل حاجز دعم قوي للسوق واختبرها السوق في 16 يوليو من ثم لم يلمسها ولكن اقترب منها بتاريخ 25 و26 يوليو بتسجيل 10206و10227 على التوالي. خلالها كون السوق مثلث حائر. خط دعمه عند نقطة 10300 على خط تصاعدي.

    ولم يكسر السوق خط الدعم التاريخي تقريبا عند العشرة الاف نقطة وهو موضح بالون الازرق على الرسم البياني الاول. نعود للمثلث الموضح في الشارت ذي القيعان التصاعدية والتي تكلمنا عنها سابقا ، نجد ان السوق قد أقفل فوق مستوى الخط العلوي الذي يبلغ مستواه 10645 نقطة. فقد أقفل عند 10761 نقطة باختراق ضعيف نوعا ما.

    ويعتقد ان يكون يوم السبت بداية ان شاء الله لارتفاع ان واصل لاختراق قوي للمثلث لكي يكمل مساراً صاعداً جديداً قد يلامس فيه مستوى 100 يوم موزون او 200 يوم موزون حسب السيوله والوضع النفسي للسوق.

    وان كنا نعتقد ان الظروف السياسية المحيطة قد تغير من اتجاه السوق في حالة أي مفاجأت تقع. خاصة ان هذه العوامل الخارجية تؤثر على المتعاملين ان كانوا من كبار المتداولين او صغارهم. والا فان السوق سيكون في وضع مقلق ان كسر الضلع السفلي للمثلث ليجد نقاط دعم تاريخية عند 10000نقطة و9600 نقطة و9400 نقطة فإن كسرها فقد نتحدث عن نقاط دنيا تصل 7000 نقطة لاقدر الله.

    ونميل الى ان السوق ان شاء الله كون قاعدة قوية لفترة تجميع جيدة يعانق فيها ارتفاعات جديدة غير كبيرة. وفي قراءة للمؤشرات الفنية نقرأ انغلاق حزم البولينقر بشكل ملموس فقد تقاربت لتعطي إشارة لاحتمال ارتفاع باذن الله.

    اما مؤشر التدفقات النقدية فقد سجل 58,5 مع اقفال الاربعاء معطيا اشارة ارتفاع واضحة في الرسم المرفق. ومؤشر القوة النسبية الذي اقفل عند 41,5 وحدة قريبا من منطقة تشبع الشراء وانعكاسا للانخفاض الذي حدث في الفترة الماضية.

    مؤشر الوليمز اقفل عند سالب 49 معطيا إشارة ارتفاع باذن الله وإن كانت هذه النقطة حائرة الا ان اتجاهها للارتفاع. ومؤشر الاستكاستك مساره اتجاها تصاعديا مسجلا المؤشر السريع منه 41٪ متقاطعا للاعلى مع المؤشر البطيء الذي سجل 31٪.

    مؤشر قوة الزخم اقفل عند 104 متجها اتجاها تصاعديا ورغم ان قيمته غير منخفضة الا انها تدل على قوى الشراء في السوق.ومازالت المتوسطات الموزونة مرتبة بشكل تصاعدي فنجد 200 يوم موزون عند 13745 نقطة ، اما 100يوم موزون فعند 11861 نقطة ، و50 يوم موزون عند 11822 نقطة ، و14 يوم موزون عند 10717 نقطة ، وأخيرا 7 ايام موزون عند 10670 نقطة. والملاحظ اقتراب 14 يوماً من 7 ايام وإن تراجع المؤشر سندخل في مرحلة انعكاسية للترتيب الحالي المحمود. وفي النهاية نركز اننا في مثلث حائر وسيكون تداول الاسبوع القادم هو الفيصل برسم مسار واضح للسوق.


    المؤشرات التاريخية الأسبوعية:

    في قراءة للرسم البياني الاسبوعي للسوق السعودي نلاحظ ان المتوسطات المتحركة الموزونه تترتب ترتيبا تنازليا الا انها و في الوضع الحالي لم تاخذ نفس الترتيب. وقد تقاطع 7 ايام مع 14 يوما ويحتاجان لبعض الوقت حتى يعودان للموقع المثالي. المأمول ان تعود إلى الترتيب خلال الفترة القادمة. هناك نقطة مقاومة على الشارة الاسبوعي عند 11800 نقطة تقريبا. وقد ابتعد عن مستوى العلوي للقناة الهابطة التي تقع عند 9333 نقطة تقريبا.كذلك نلاحظ مسار انخفاض في كميات التداول. وان كانت نسبة الانخفاض بين الاسبوع الحالي والماضي اقل بكثير عما سبقهما وهي دلالة لعدم رضا المتداولين عن هذا المستويات لذا يرفضون العرض.

    وفي قراءة لبعض المؤشرات الفنية الأسبوعية التاريخية توضح أن مؤشر السوق يتجه للاستقرار في النصف سفلي من حزم بولينقر مع تقارب الحزم وهي علامة على استقرار السوق. أما مؤشر تدفق السيولة فلا يزال اتجاهه سلبيا مسجلا قيمة 77 وحدة منخفضا من 78 وحدة ومبينا استمرار القلق ودخول السيولة بشكل هادئ.

    مؤشرات زخم اندفاع السوق فأغلق عند 83 وحدة متأثرا بموجة جني الأرباح التي حدثت هذا الأسبوع. أما مؤشر القوة النسبية فارتفع ليغلق عند نقطة 36 وحدة مرتفعا من نقطة 32 مبتعدا عن منطقة تشبع الشراء بشكل تدرجي ويدل على أن المستويات الحالية منطقة مناسبة للشراء الاستثماري الانتقائي وقرب الارتداد إن شاء الله. أما مؤشر الماكد فقد انحرف ايجابيا ليلامس إشارته استعدادا للتقاطع الايجابي وأن شاء الله يؤكدها الأسبوع القادم.أما مؤشر الوليمز فإنه أعطى أشارة ايجابية سالب 74.


    مكرر أرباح السوق:

    استقر مكرر أرباح السوق عند قرابة 22 مرة كمؤشر جيد لإمكانية دخول المستثمرين. وعلى ضوئه فإن مكرر أرباح قطاع البنوك لامس 21 مرة. كذلك مكرر أرباح القطاع الصناعي بلغ قرابة 22 مرة. أما قطاع الأسمنت فستقر عند 19 مرة. أما قطاع الخدمات فمازال مرتفعا مسجلا 35 مرة. قطاع الاتصالات فارتفع الى 21 مرة. أما القطاع الزراعي فسجل 40مرة ويبين الجدول المرفق مكرر أرباح البنوك والشركات المدرجة في السوق السعودي.


    العائد على شركات السوق:

    أرفقت هذا الأسبوع جدولا يوضح العائد على شركات السوق السعودي بالإظافة الى البنوك ومنه نلاحظ ان اغلب الشركات القيادية والبنوك تسجل عائداً مابين 5 الى 10 بالمئة وهذا دليلا على ان أسعار الشركات الاستثمارية اصبحت مغرية وخاصة قطاع الاسمنت مثلا وقطاع البنوك وشركة الاتصالات السعودية وسابك ويجب التنويه الا ان بعض الشركات رغم ان العائد على السهم مرتفع الا ان أرباحها تتضمن أرباحا استثنائية غير تشغيلية مثلاً وليس على سبيل الحصر النقل الجماعي وزجاج وجازان وأخيرا الغذائية.


    توقعات الأسبوع القادم:

    تتحكم عوامل عدة في اتجاه السوق الأسبوع القادم. ومنها الظروف السياسية التي تحيط بنا. فأي مفاجأة قد تحدث ستؤثر على السوق تلقائيا. وذلك قياسا على ماحدث له منذ بداية الأزمة اللبنانية. مؤشرات السوق الفنية ان كانت يومية او أسبوعية فكلاهما يعطي إشارات ارتداد في القريب المنظور. انتهى الاكتتاب في شركة أعمار المدينة الاقتصادية قد يدفع السوق الى الارتفاع. بشكل عام لانستطيع استنتاج مسار السوق وان كان التفاؤل هو السمة الأكثر ترجيحا. وقد تركزت تداولات هذا الاسبوع على الشركات الصغيرة والمتوسطة. وكان لقطاع الزراعة نصيب لافت للارتفاع. وخلال هذا الاسبوع ارتفع القطاع قرابة 15٪ كأفضل القطاعات ارتفاعا.


    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال



    محفزات إيجابية تنتظر السوق في المستقبل القريب
    انفلات المؤشر داخل منطقة التذبذب الضيقة



    منذ الأسبوع الماضي والمؤشر يتحرك داخل منطقة أصبحت مربكة لكل المحللين والمراقبين للسوق، ينبع هذا الإرباك من صعوبة الجزم باتجاه أو سلوك المؤشر داخلها. بداية اتخذ المؤشر لنفسه مساراً ضيقاً للتذبذب حصيلته من يوم إلى آخر قد تقترب من الصفر؛ نزول فارتداد فصعود ثم نزول وهكذا.
    فما هو المحرك لهذا المؤشر؟ وكيف يمكن الحفاظ عليه داخل هذا المسار الضيق دون انفلات كلي؟ وهل بالفعل المضاربات العشوائية يمكن أن تحافظ على حركة المؤشر في مسار تذبذبي ضيق بهذا الشكل أم أنها لم تعد عشوائية وباتت انتقائية؟ أكثر من ذلك، في ظل حالة التأكد النسبية بأن السوق يشهد تجميعاً وليس تصريفاً من جانب كبار المضاربين، فكيف يمكن تفسيره؟ وما المحفزات التي يترقبها كبار المضاربين بتلك التجميعات الهائلة من الأسهم؟
    حركة المؤشر هذا الأسبوع
    أغلق المؤشر يوم السبت الماضي على صعود بنسبة 3.5% رابحاً 362 نقطة بإغلاقه على مستوى 10755 نقطة، ثم عاود الهبوط يوم الأحد خاسراً 0.9% ليغلق على 10658 نقطة، ثم ارتد يوم الاثنين ليكسب 189.8 نقطة بنسبة 1.78% ليغلق على 10848 نقطة. عاود بعدها الهبوط مرة أخرى يوم الثلاثاء ليخسر 2.18% بإغلاقه عند 10612 نقطة، وأخيراً يوم الأربعاء الماضي أحرز صعوداً بنسبة 1.41% كاسباً 150 نقطة، أي أن المؤشر أحرز على مدى ثلاثة أيام صعوداً ويومين هبوطاً، ولكن ما يحير هو أن أيام الهبوط قد تخللت أيام الصعود؛ أي أن المؤشر لم يتمكن من الإغلاق على يومين متتاليين صعوداً.
    بالتحديد، بإغلاق المؤشر هذا الأسبوع على مستوى 10761 نقطة يكون قد حقق ارتفاعاً بنحو 3.54% أي رابحاً 368 نقطة، إلا أنه على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية لا يزال المؤشر يقبع عند قاعه الهابط، وغير قادر على التماسك فوق مستوى الـ11000 نقطة لكي يغادر هذا القاع الذي يبدو أن التصاقه به قد يطول مع الانحدار المتواصل في السيولة النقدية.
    أما على مستوى القطاعات، فلا يزال القطاع الزراعي هو القطاع الرائد في تحقيق الأداء الإيجابي، حيث ارتفع مؤشره بنسبة 5.99% التي تفسر باشتداد حركة المضاربات عليه، يليه قطاع الأسمنت الذي حقق ارتفاعاً بنسبة 2.39%، والتي ترجع جوهرياً للمحفز الإيجابي الناجم عن أزمة الطلب على الأسمنت وارتفاع أسعاره في السوق، الأمر الذي عزز العمليات الشرائية على أسهم كل شركات الأسمنت بوجه عام، ثم جاء قطاع الخدمات رابحاً بنسبة 2.02%، والتفسير الوحيد لهذا الأداء الإيجابي هو زيادة تركيز المضاربات على العديد من أسهم القطاع خفيفة الوزن.
    أما من حيث توجهات السيولة النقدية، فقد تفوق هذا الأسبوع قطاع الخدمات على القطاع التقليدي لجذب السيولة وهو القطاع الصناعي، حيث أسهم قطاع الخدمات بنسبة 38.5% من إجمالي السيولة المتداولة خلال الأيام الستة الماضية، يليه القطاع الصناعي بنسبة 37.4%، ثم قطاع الزراعة بنسبة 15.6%.
    أما على مستوى الأسهم الأعلى ربحية، فقد جاءت تهامة والأسماك والباحة وجازان والغاز والتصنيع في المراتب المتقدمة، في حين جاءت أسهم مبرد ومعدنية وسدافكو والفرنسي وسامبا أعلى الأسهم الخاسرة هذا الأسبوع. ولعل القاسم المشترك للأسهم التي تم التركيز عليها هذا الأسبوع هو خفة الوزن، حيث إن غالبية الأسهم لا تزال تتسم إما بالوزن الخفيف وإما المتوسط، وربما يمثل ذلك معيار التفضيل لدى كبار المضاربين الذين يتجهون بشكل واضح إلى الأسهم التي يمكن السيطرة عليها بسهولة أو من جانب آخر بعيداً عن الأسهم الثقيلة التي اتصفت بالجمود خلال الآونة الأخيرة.
    انحدار كبير في السيولة المتداولة!!
    منذ بداية يوليو والسيولة اليومية تنحدر إلى أسفل فبعد مستويات تناهز الـ 27 ملياراً في بداية الشهر الماضي انحدرت إلى أدنى مستوياتها حتى قاربت الأربعاء الماضي نحو 13.4 مليار ريال، وهو مستوى غير معتاد في أحلك الظروف في السوق السعودي. ولعل هذا الانحدار ناجم عن عاملين في الوقت الحالي، هما فترة الاكتتابات التي تؤثر على الأقل معنوياً في المستثمرين، والثاني وهو الأهم أن السوق يمرّ حالياً بفترة ركود معتادة في الصيف ويحدث فيها عزوف جماعي إلى حد ما من جانب الكثير من المستثمرين عن السوق.
    المضاربات العشوائية أصبحت انتقائية
    كثر الحديث عن المضاربات العشوائية التي تتم بلا مبرر أو تفسير منطقي، وأنها هي السبب وراء التذبذب الحاد الذي يشهده السوق خلال الآونة الأخيرة. رغم الاتفاق حول كون تلك المضاربات تسبب تذبذب المؤشر، إلا أنه لا يمكن تفسير تلك المضاربات التي تحافظ على سير المؤشر داخل مسار ضيق دونما الانكسار لأسفل أو الصعود لأعلى إلا بأنها مضاربات انتقائية تتم بحرفية عالية، بدليل أنه يتم انتقاء أسهم معينة حسب معايير معينة لا يعلمها سوى كبار المضاربين، ويتم إشعال مضاربات قوية عليها لدرجة أنها تصعد بنسبة في اليوم الواحد ثم تراها تهبط بنسبة أيضاً في اليوم التالي. تلك الأسهم يتم انتقاؤها بشكل دقيق وليس بشكل عشوائي، وتتم عليها دورة مضاربية كاملة يتم فيها استنفاذ كامل الربح الممكن منها، ثم يتم البحث عن أسهم أخرى بدقة أيضاً، وذلك حسب معطيات الاقتصاد والسوق والفترة وأيضاً الشركات، فكل المعطيات الاقتصادية والسياسية وحتى نتائج أعمال الشركات أو الأزمات التي تنشأ كمحفزات أو مثبطات لأسهم معينة، جميعها يتم استغلالها بشكل محكم لامتصاص أكبر قدر ممكن من العائد، من هذه أسهم معينة تنتقى بدقة وليس عشوائياً.
    الارتداد الكاذب!!
    الأمر المؤكد أن المؤشر اتخذ لنفسه قاعاً قوياً عند مستوى 10200 أو 10300 ولا احتمال للإغلاق عند مستويات تقل عن 10 آلاف نقطة، وملامسة مستويات أقل من العشرة آلاف تمثل خطاً أحمر للارتداد الفوري والسريع، ولا جدال في ذلك. المشكلة التي يعاني منها الكثير من صغار المستثمرين هي انتظار وتعقب الصعود بمستويات تفوق الألف أو الألفي نقطة، لوصوله إلى 13500 نقطة، مع كل ارتداد ينتظرون الصعود، وكل مرة يتكلمون عن أنه ارتداد حقيقي واخضرار سيستمر، ولسوء الحظ كل مرة يتضح أنه ارتداد كاذب أو وهمي لا يلبث أن ينكسر مرة أخرى إلى مستوى 10500 إلى 10700 نقطة. بداية لا يمكن أن نؤكد أن الارتداد حقيقي إلا بعد الإغلاق لثلاثة أيام على الأقل على اخضرار أو صعود، ودون ذلك فلا ارتداد ولكن خداع للمؤشر.
    اخضرار القطيع وظاهرة اللون الواحد للأسهم عادت من جديد!!
    خلال أيام التداول (السبت والاثنين والأربعاء) شهد السوق اخضراراً على مستوى كل الأسهم تقريباً، إلا أن المستغرب أن الأيام التي تخللت تلك الأيام الثلاثة شهد السوق هبوطاً بنسب موازية؛ الأمر الذي يؤكد أن الارتداد لم يكن ارتداداً مؤكداً أو حقيقياً، وأن هذا الاخضرار يمكن تسميته اخضرار القطيع؛ فظاهرة اللون الواحد وتباينه من يوم إلى آخر بلا محفز قوي تعتبر غير صحية، وإنما تعبر عن تدافع قوي من جانب عوام المستثمرين على الشراء أو البيع دون محفز أو مثبط ملموس في السوق. ذلك التدافع لا يمكن تفسيره سوى من خلال تحركات إيحائية من جانب كبار المضاربين، حيث يتدافع القطيع دون وعي أو من دون مبرر ملموس.
    السوق للمحترفين فقط خلال أغسطس!!
    أثبت السوق خلال الأسابيع القليلة الماضية أنه سوق للمحترفين فقط، ولا مجال فيه للمبتدئين. عمليات المضاربة أصبحت لا ترحم صغيراً ولا مبتدئاً؛ فإما أن تكون مضارباً واعياً ومحترفاً وإما أن تبتعد عن السوق مؤقتاً خلال شهر أغسطس، وأقول خلال أغسطس تحديداً؛ لأن هذا الشهر قد يشهد مضاربات أكثر شراسة في ظل عدم وجود محفزات قوية للسوق، وفي ظل الاكتتابات المتتالية، وأيضاً في ظل فترة الإجازة الصيفية، حيث إن شهر أغسطس يعتبر أكثر الشهور ركوداً في المملكة.
    استمرار الاتساع في الفجوة الرأسمالية والمهارات بين صغار المستثمرين وكبار المضاربين!!
    الفجوة المهارية أصبحت صارخة خلال الآونة الأخيرة، البعض يتكلم عن وعي المستثمر الصغير وأنه دون المستوى المطلوب، إلا أنه من الواضح أن المشكلة ليست مجرد وعي مستثمر؛ فخلال الفترة الأخيرة، ومن خلال وسائل الإعلام المختلفة، بل واقع الانهيار الأخير يمكن القول إن درجة وعي صغار المستثمرين أصبحت أعلى من سابقتها، ولكن المشكلة أكبر من ذلك؛ فالفجوة ليست فجوة وعي وإنما فجوة إمكانيات مالية بالدرجة الأولى ثم مهارية بالدرجة الثانية، فبداية لا يمكن أن نقول إن مستثمراً صغيراً بمحفظة 200 ألف ريال، ومهما كانت درجة وعيه بالسوق والمضاربة يستطيع أن ينافس أو يربح من وراء المضاربة مع مستثمر بمحفظة استثمارية قيمتها 200 مليون ريال.
    هذا المستثمر في الحقيقة لا يضارب بنفسه ولكن معظم كبار المضاربين يستقطبون أكفأ الخبرات والمهارات من أعتى أسواق المال العالمية. هؤلاء الخبراء ليسوا عاديين وإنما بمهارات استثنائية؛ لذلك أصبحنا اليوم أمام نظريات غير متعارف عليها للتحليل الفني، لدرجة أنه أصبح من المؤكد أن السوق لا يخضع للتحليل الفني، هو في الحقيقة ليس مجرد عدم خضوع، ولكنه يتعرض لتطبيق نظريات وأسس جديدة للمضاربة غير تلك التقليدية التي اعتاد عليها المحللون؛ فكل نقاط الشراء والبيع أصبحت معكوسة، وكل نقاط الدخول والخروج لم تعد كما كانت، بل السمة الرئيسية لها الكذب والإيحاء والإيهام، لدرجة أن معظم المحللين الفنيين أصبحوا ينهون تحليلاتهم بعبارة موحدة: (مع الأخذ في الاعتبار أن كبار المضاربين في الغالب قد يخالفون التحليل الفني).
    الأسهم الخفيفة وتباين ألوان النسب من يوم إلى آخر!!
    برزت خلال هذا الأسبوع ظاهرة أخرى جديدة هي صعود أسهم معينة بنسبة في يوم معين وهبوطها في اليوم التالي بنسبة أيضاً، هذه الأسهم اتصفت في غالبيتها بخفة الوزن، من أبرزها أسهم مبرد والباحة ومعدنية وغيرها. الغريب أن معظم هذه الأسهم تدور في اليوم الواحد بما يعادل 50% تقريباً أو أكثر من إجمالي أسهمها؛ أي أن أكثر نصف أسهم الشركة يتم تدويرها خلال يوم التداول.
    جني أرباح القاع!!
    ظاهرة جديدة غير معتادة في السوق برزت مؤخراً هي جني أرباح القاع، من المعتاد أن كل نزول حاد من المفترض أن يعقبه صعود ولو بنسبة قليلة، إلا أن نزول بنسبة تزيد على 20% خلال الشهر الماضي لم يعقبه سوى صعود بنسبة 3% تقريباً، فلماذا؟ في اعتقادي أن جني أرباح القاع الظاهرة الجديدة التي بدأت تسيطر على السوق، وهي اكتفاء المستثمرين بنسبة لا تزيد على 1% صعوداً لجني أرباح السهم، حتى وإن كان في البيع خسارة لهم، على اعتبار أن الدخول في أسهم جديدة وإعادة ترتيب المحفظة يمكن أن يكون أكثر ربحية لهم، إلا أنه لسوء الحظ تتكرر هذه العملية مرات ومرات وفي كل مرة يخسر صغار المستثمرين جزءاً من رؤوس أموالهم وتصبح الخسارة المعلقة خسارة نهائية.
    لذلك لا بدّ من التشديد على ضرورية الأخذ بأسلوب المضاربة السريعة في السوق، إلا أنه لا يمكن القول إن جني الأرباح في قاع السهم يمكن أن يكون أسلوباً ينصح به، فلا بدّ من التمسك بالأسهم.
    مطلوب ترسيخ مفهوم القيمة العادلة للمؤشر وللأسهم!!
    في كل وقت يخرج بعض المرجفين على المستثمرين ليحذروا من سقوط جديد، بداية نقول: لا نزول ولا استقرار للمؤشر أسفل 10 آلاف نقطة، ولكن السؤال: إلى أين يعتقد المستثمرون أن المؤشر يمكن أن يذهب؟ هناك مرجفون كثر في السوق ينادون باحتمالات النزول إلى ما دون 8000 نقطة، وهنا أتساءل: أين مفهوم المنطقة العادلة للمؤشر؟ ولماذا لا يعلن عن دراسات علمية تقيس هذه الحدود ومن ثم الإعلان الرسمي حتى يكون كل مستثمر مسؤولاً عن قراراته البيعية والشرائية، ويحدد مستوى المخاطرة التي يعمل فيها، رغم أن كثيراً من المحللين يأخذون بمفهوم المنطقة العادلة عند 11 أو 12 ألف نقطة، إلا أن تقديراتهم لا تزال مجرد رؤى شخصية؟
    إن هيئة السوق المالية تعلن في تقاريرها عن ما يعرف بنسبة السعر إلى العائد لكل سهم، إلا أن الظروف الحالية تستدعي أن تأخذ الهيئة بمفهوم القيمة العادلة للسهم التي تعتبر أكثر تعبيراً من مجرد مضاعف ربحية السهم، من حيث إنها تعتمد وتأخذ في اعتبارها النمو المستقبلي لأرباح الشركة المصدرة للسهم.
    هل السوق تجميع أم تصريف؟!
    كثر الجدل بين المحللين حول: هل السوق يشهد تصريفاً أم تجميعاً؟ وقد استقرت آراء الكثيرين حول أن السوق يشهد تصريفاً بدليل استمرار الترند الهابط على المدى الأسبوعي أو الشهري والذي يتخلله ارتدادات محدودة بنسب طفيفة، ولكن قد يكون الواقع عكس ذلك؛ فالسوق يشهد تجميعاً ذكياً وهو ليس تجميعاً بغرض المضاربة الفورية أو اليومية - كما هو سار بأن المضاربات عشوائية وجني الأرباح أصبح سريعاً ومستعجلاً فيه - وأيضاً ليس بغرض الاستثمار، ولكن بغرض المضاربة متوسطة الأجل، ربما التخزين لمضاربات تمتد من ثلاثة إلى ستة أشهر. وهذا التجميع هو ما يبعث على التفاؤل في أن صعوداً وشيكاً يكاد يتبلور في الأفق ويستعد له كبار المضاربين بهذه التجميعات العاتية. قد يكون لديهم تصور عن المستقبل، وقد يكون لديهم علم بأن شيئاً أو خبراً ما سيحرك السوق إلى مستويات ألفية عديدة، ومن ثم فالأسعار الحالية قد لا يكون في الإمكان الحصول عليها مستقبلاً، ولكن ما المحفزات التي يمكن أن يتم التجميع انتظاراً أو ترقباً لحدوثها؟
    محفزات إيجابية تنتظر السوق في المستقبل القريب!!
    بداية انتهاء الإجازة الصيفية وعودة المدارس والموظفين المجازين إلى أعمالهم، ثم الإعلان عن نتائج أعمال الربع الثالث للشركات، ثم توقع وقف إطلاق النار في أزمة لبنان، ثم انتهاء الاكتتابات الجديدة المطروحة حالياً أو التي ستطرح خلال الأسابيع القليلة المقبلة، وأيضاً ترقب وتوقع صدور العديد من القرارات الإيجابية عن هيئة السوق المالية التي تعزز استقرار السوق، وأيضاً على مدى أبعد نسبياً ترقب الإعلان عن ميزانية العام الجديد للاقتصاد السعودي. هذا إلى جانب محفزات أخرى خفية ربما لا نعلمها. لكل هذه المحفزات المعلومة وغير المعلومة ينبغي التأكيد أن السوق يمتلك اليوم أسهماً بمكررات ربحية لن يصادفها مشتر ربما على مدى سنوات مقبلة؛ فلا للبيع ولا للخروج من السوق، ولكن يمكن الابتعاد عن شاشة التداول خلال شهر أغسطس وانتظار المحفزات التي تعزز تماسك المؤشر في مناطق صعود مركزية.


    د. حسن الشقطي -محلل اقتصادي ومالي




    ************************************************** **



    بعضهم يختفي بالملايين والآخر يودع السجن
    مواطن يكشف لـ (الجزيرة ) أسلوب المتلاعبين للحصول على أموال المساهمين



    * الطائف - عليان آل سعدان:
    كشف أحد المواطنين عن طرق وحيل يستخدمها المتلاعبون للحصول على أموال المواطنين والمقيمين لاستثمارها في مؤسسات وشركات مالية تعود عليهم بأرباح كبيرة جداً خلال فترات زمنية قصيرة.
    وقال هذا المساهم الذي تحتفظ الجريدة باسمه وعنوانه: إنه على الرغم مما تعرض له كثير من المواطنين والمقيمين من عمليات نصب واحتيال لا يزال النصابون يمارسون هذا العمل ويملكون الإمكانات لإقناع الضحية بالمساهمة وطرح الأسهم التي تراوح أسعارها بين 1000 و 5000 ريال وأكثر حسب طلب المساهم. وأضاف ل (الجزيرة): هؤلاء النصابون يعمل لديهم عدد من الأشخاص يشكلون مجموعات تدربت على أيديهم بشكل جيد قبل البدء بجمع الأموال، وتقوم هذه المجموعات بعد الانتهاء من التدريبات الكافية بعمل ترويج للأشخاص الذين يستثمرون الأموال في عدد من الشركات عن الأرباح الكبيرة التي سيحققها المساهمون الذين يندفع كثير منهم في شراء الأسهم التي يطرحونها.
    وقال: إن هذه المجموعات التي تعمل مع مثل هؤلاء الأشخاص تركز في المرحلة الأولى من عملها على بيع الأسهم التي يبلغ سعرها الـ 1000 ريال وبموجب عقود ومستندات وحسابات بنكية يتم التحويل فيها إلى البنوك في حساب الأشخاص المستثمرين على حد قولهم في مثل هذه الشركات وصرف أرباحها في المواعيد المحددة وفقاً لشوط العقود من المساهمين وترك المجال مفتوحاً أمام هؤلاء المستثمرين لاستلام الأرباح ومواصلة الاستثمار في رأس المال بالأسهم نفسها التي اشتروها عند بدء مساهمتهم أو شراء أسهم بسعر أكبر لتحقيق أرباح أكثر بعد شرب كثير منهم الطعم الأول بتحقيق أرباح بلغت 50% من قيمة الأسهم. وأضاف المساهم قائلاً: لقد اكتشفت ولكن بعد أن وقعت في الفخ وإن رؤساء المجموعات بعد تحقيق النجاح في الخطوة الأولى من جمع عدد كبير من الأسهم وكسب ثقة المساهمين الذين تسلم بعضهم أرباح قيمة الأسهم الأولى وبعضهم الآخر واصل عملية الاستثمار برأس المال والأرباح تبدأ الخطوة الثانية بطرح أسهم بأسعار مرتفعة تشكل رأس مال كبيراً يتم إيداعه في حساب هؤلاء المستثمرين الذين يقومون بحصر أسماء المساهمين وأرقام حساباتهم في البنوك وتحويل الأرباح المزعومة إلى حسابات المساهمين الذين يزيد عددهم من جهة، ومن جهة أخرى يرفع المساهمون الذين لهم مساهمات سابقة من عدد الأسهم لتحقيق أرباح أكبر، ويظل هؤلاء الأشخاص يمارسون عملية النصب والاحتيال بهذه الطريقة من خلال حسابات متعددة لديهم في البنوك؛ بعضهم يختفي بملايين الريالات وبعضهم الآخر يودع السجن، وبين أنه وقع في فخ أحد هؤلاء النصابين مؤخراً في محافظة الطائف ولحقت به خسارة كبيرة، ولا يريد لغيره أن يتعرض لها ونصح الجميع بعدم التعامل مع مثل هؤلاء الأشخاص الذي لا يحملون تراخيص رسمية من الجهات المختصة ويمارسون التلاعب بهذه الطريقة التي راح ضحيتها كثير من المواطنين والمقيمين.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    تراجع أسعار النفط الخام بعد انحسار العاصفة كريس


    * لندن - (رويترز):
    انخفضت أسعار النفط الخام في أوائل المعاملات في أوروبا أمس بعد أن ضعفت العاصفة المدارية كريس، وكانت المخاوف من أن يجتاح إعصار البنية التحتية للنفط والغاز في منطقة الساحل الأمريكي على خليج المكسيك أدت إلى رفع أسعار النفط دولاراً في المعاملات الآجلة أمس الأول.
    وتأثرت السوق أمس أيضا بتقرير أمريكي أظهر انخفاض مخزون البنزين 100 ألف برميل فقط، رغم أن التوقعات كانت تشير إلى انخفاض قدره 1.6 مليون برميل. وهبط مخزون النفط الخام 1.8 مليون برميل مقارنة مع توقعات بانخفاض قدره 700 ألف برميل بينما زاد مخزون المشتقات الوسيطة 700 ألف برميل مطابقا للتوقعات، كما انخفض سعر مزيج برنت 39 سنتا إلى 76.50 دولار للبرميل في عقود سبتمبر - أيلول بينما انخفض الخام الامريكي الخفيف 30 سنتا إلى 75.51 دولار للبرميل، وهبط السولار (زيت الغاز) 3.75 دولار إلى 652 دولارا للطن.




    ************************************************** **



    52.5 مليون ريال قروض زراعية


    منح البنك الزراعي العربي السعودي في المنطقة الشرقية خلال الشهور الستة الماضية 173 قرضاً وإعانات زراعية بلغ إجماليها 52.5 مليون ريال، وأوضح مدير عام البنك الزراعي العربي السعودي عبد العزيز العويفير أن إجمالي الإعانات الزراعية المصروفة في نفس الفترة بلغت 8.7 مليون ريال، والقروض الزراعية 43.8 مليون ريال وزعت عن طريق مكاتب البنك الثلاثة وهي: الأحساء 107 قروض بقيمة 15.2 مليون ريال، القطيف 41 قرضاً بقيمة 20.8 مليون ريال، حفر الباطن 25 قرضاً بقيمة 7.7 ملايين ريال.




    ************************************************** *****



    الاسترليني يقفز والأسهم تتراجع


    * لندن - (رويترز):
    صعد الجنيه الاسترليني سنتاً أمريكياً كاملاً وبلغ ذروته في شهرين ونصف الشهر في مقابل الدولار في حين تراجعت الأسهم البريطانية أمس بعدما فاجأ بنك إنجلترا (المركزي) الأسواق برفع أسعار الفائدة ربع نقطة مئوية إلى 4.75 في المئة وقفز الاسترليني إلى أعلى مستوياته في شهرين أمام الدولار ليصل إلى 1.8866 دولار بزيادة أكثر من سنت واحد على مستويات ما قبل القرار.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال


    استمرار المضاربات في نطاق ضيق وترقب لتخصيص أسهم المدينة الاقتصادية
    السوق تصعد 3.5% في أسبوع بتداولات قيمتها 78.2 مليار ريال


    أبها: محمود مشارقة
    ارتفع حجم السيولة في سوق الأسهم السعودية خلال الأسبوع الجاري إلى 78.2 مليار ريال مقابل 64.3 مليارا في الأسبوع الماضي.
    وتمكن المؤشر من إنهاء الأسبوع على مستوى 10761 نقطة مسجلا ارتفاعا نسبته 3.5% أي ما يعادل 367 نقطة رغم حالة التذبذب التي شهدتها السوق.
    وكان المؤشر بدأ تعاملات الأسبوع على 10393 نقطة، وأغلق السبت الماضي على 10755 نقطة ثم عاد الأحد وانخفض إلى 10658 نقطة، وقلب اتجاهه الاثنين بالإقفال على 10847 نقطة، ثم هوى مجددا الثلاثاء إلى 10611 نقطة وأغلق الأربعاء على المستويات المذكورة أعلاه.
    ورغم تباين حركة المؤشر إلا أن نسبة التذبذب فيه كانت ضمن نطاق ضيق لم يتعد 236 نقطة بين أعلى وأدنى مستوى سجله المؤشر طوال الأسبوع.
    وجرى تداول 1.25 مليار سهم عبر 1.7 مليون صفقة، وطال الارتفاع أسعار أسهم 74 شركة في السوق في الأسبوع الجاري مقابل هبوط أسهم 6 شركات فقط.
    وتظهر بيانات السوق تركيز المتعاملين على أسهم الشركات المضاربة التي استحوذت على نصيب وافر من التداولات.
    فيما شهدت الأسهم القيادية فتورا نسبيا على الرغم من تسجيل معظمها ارتفاعات باستثناء بعض الأسهم البنكية.
    وسجل سهم تهامة أعلى نسبة ارتفاع خلال الأسبوع الجاري بلغت 37.18% وتلاه سهم الأسماك الصاعد 36.4% ثم الباحة 28.7%.
    واستحوذت كهرباء السعودية على أعلى كمية تداول بلغت 73.1 مليون سهم للشركة.
    وجاءت المواشي المكيرش في المرتبة الثانية بتداول 66.1 مليون سهم وحلت التعمير في المرتبة الثالثة بتنفيذ 51.6 مليون سهم.
    وكان سهم مبرد الأكثر انخفاضا في أسبوع بنسبة 13.65% رغم استحواذه على أعلى قيمة تداول بلغت 3.7 مليارات ريال.
    وبالنسبة للشركات القيادية ارتفع سهم سابك 4.6% والكهرباء 4.17% والاتصالات 2.48% والراجحي 0.84%.
    وعلى صعيد أخبار الشركات للأسبوع الجاري فقد تم الإعلان عن ترتيبات أقرّها مجلس إدارة شركة صدق لإعادة هيكلة رأس المال، فيما أوصت شركة أسمنت القصيم بتوزيع أرباح نصف سنوية. وكشفت شركة زجاج خلال الأسبوع عن توجهها لشراء حصة في مصنعين للجوهر، فيما أعلنت الشرقية الزراعية عن توقيع مذكرة تفاهم للاندماج مع سادكو.
    وبالنسبة لتوقعات الأسبوع المقبل ينتظر أن تتواصل حالة تذبذب السوق ولكن بصورة محدودة مع غياب الأنباء المحفزة الجديدة على صعيد نتائج الشركات.
    فيما يترقب المساهمون تخصيص أسهم شركة إعمار المدينة الاقتصادية بعد الاكتتاب وموعد إدراجها في السوق.
    ويتوقع أن تبقى المضاربات وعمليات البيع والشراء قصيرة الأجل المهيمنة على اتجاهات المؤشر في ظل غياب نسبي للاستثمار طويل الأجل لدى بعض المتداولين.




    ************************************************** ***



    ينتظرون انتهاء العدوان لتقييم الوضع والممتلكات العقارية الأكثر تضرراً
    مستثمرون سعوديون يبحثون مقاضاة إسرائيل دولياً عن خسائرهم في لبنان


    الرياض: خالد الغربي, طارق النوفل
    يترقب رجال أعمال سعوديون انتهاء العدوان الإسرائيلي على لبنان في أقرب وقت ممكن للتحرك باتجاه تقييم الخسائر التي لحقت باستثماراتهم في لبنان, والتي تقدر بنحو 14 مليار دولار.
    ومن بين الأفكار التي يجري بحثها قيام تكتل من رجال الأعمال بتوكيل أحد مكاتب المحاماة الدولية، للتقدم إذا لزم الأمر بشكوى ضد إسرائيل أمام الأمم المتحدة أو منظمة التجارة العالمية لتعويضهم عن الخسائر التي لحقت باستثماراتهم جراء الاعتداءات الإسرائيلية, فيما أكد آخرون أن القضية ذاتها ستثيرها اللجنة السعودية - اللبنانية بعد انتهاء الحرب مباشرة.
    ويمتلك السعوديون عقارات في لبنان، فضلا عن استثمارات سياحية، وخدمية، وصناعية باتت اليوم مهددة في ظل الاعتداءات الإسرائيلية.
    وقال عضو مجلس إدارة غرفة الرياض فهد الحمادي لـ"الوطن" إن اللجنة السعودية اللبنانية ستبحث تلك الخسائر الاقتصادية والتجارية, مشيرا إلى إمكانية تصعيد القضية عبر الحكومة اللبنانية.
    وحسب تقديرات غير رسمية تقدر ممتلكات السعوديين العقارية في لبنان بنحو 10 مليارات دولار وتوقع الحمادي أن تتم عملية إعادة إعمار لبنان في مدة لا تتجاوز 5 سنوات, وأوضح أن الأفراد السعوديين يمثلون شريحة كبيرة تمتلك منازل خاصة في لبنان, مقدرا أعدادهم بنحو مليون شخص.
    من جهته أشار عضو مجلس غرفة الرياض المهندس ناصر المطوع إلى سعي تكتل من رجال الأعمال السعوديين المستثمرين في لبنان لاختيار أحد مكاتب المحاماة العالمية لمقاضاة إسرائيل أمام الأمم المتحدة أو لمنظمة التجارة العالمية، للمطالبة بتعويضات عن خسائر استثماراتهم جراء الحرب على لبنان.
    وأضاف المطوع أن الاستثمارات السعودية في لبنان هي استثمارات عقارية بالدرجة الأولى, فيما تأتي السياحة في المرتبة الثانية، يليها استثمارات أخرى في مجالي الزراعة والصناعة.
    فيما يعتبر أحد المستثمرين السعوديين في لبنان عبدالله ناصر الخميس السوق اللبنانية سوقا واعدة للاستثمار، مشيراً إلى تجربته الاستثمارية هناك إثر توقيع اتفاق الطائف حين اشترى أراضي بسعر زهيد جدا لم يتجاوز سعر الدونم (ألف متر) أكثر من 37 ألف ريال ". ثم تضاعفت قيمتها خلال السنوات الماضية.
    وتوقع الخميس ألا تطول الحرب، مما يعني عودة الازدهار للاقتصاد اللبناني بكافة أشكاله.
    وفي السياق ذاته رأى المستثمر العقاري صالح الناصر أن العقار اللبناني مقبل على ازدهار غير مسبوق، مؤكدا في الوقت ذاته أن لبنان قادر على تجاوز كل المشاكل والظروف، نظرا لخبرته الواسعة في مجال إعادة الإعمار. داعيا المستثمرين السعوديين إلى تحويل بوصلة استثماراتهم نحو لبنان.




    ************************************************** *******



    صعدت للمرتبة 18 في قائمة أكبر 30 دولة مصدرة للسلع
    السعودية تستحوذ على 75.8 % من تراخيص الاستثمارات العربية البينية


    الدمام: سلمان محمد
    احتلت السعودية المرتبة الأولى في مقدمة الدول المضيفة للاستثمارات العربية البينية ، إذ استحوذت على نسبة 75.8% من إجمالي التراخيص الصادرة للاستثمارات العربية البينية خلال العام الماضي بمبلغ يصل إلى 28.79 مليار دولار.
    وأضاف التقرير أن السودان احتل المرتبة الثانية باستثمارات بينية بلغت 2.3 مليار ريال ونسبة 6.2% من الإجمالي، ولبنان بحوالي 1.78 مليار دولار وحصة نسبتها 4.7%، فسوريا بحوالي 1.67 مليار دولار مليون دولار وحصة 4.4%.
    وأشار تقرير صادر عن المؤسسة العربية لضمان الاستثمار إلى أن السعودية من أبرز الدول التي شهدت زيادة في الاستثمارات العربية بصورة ملحوظة خلال العام الماضي، إذ لم يتجاوز حجم هذه الاستثمارات في عام 2004 حدود مبلغ 958 مليون دولار.
    وتصدرت السعودية حسب التقرير قائمة الدول العربية المضيفة للاستثمار الأجنبي الوارد العام الماضي بنحو 4.6 مليارات دولار وحصة 16.5% من إجمالي الاستثمارات الواردة للعالم العربي، مقارنة بـ 1.9 مليار دولار عام 2004، تليها المغرب 3.6 مليارات دولار وحصة 13.4%، والسودان 3.2 مليارات دولار وحصة 11.3% .
    وبين التقرير أن الصادرات السعودية احتلت المركز الأول عربياً بصادرات بلغت قيمتها 178.8 مليار دولار العام الماضي، مقابل 126.1 مليار دولار عام 2004، وشكلت هذه الصادرات ما نسبته 3.6% من إجمالي صادرات 15 دولة عربية رصدت المؤسسة تجارتها خلال العام الماضي.
    فيما جاءت في المرتبة الثانية الإمارات بصادرات بلغت 112.5 مليار دولار مقابل 91 مليار دولار عام 2004 وبنسبة 24.3% .
    ونوه التقرير إلى أن السعودية تقدمت إلى المرتبة الـ 18 من المرتبة 20 في قائمة أكبر 30 دولة مصدرة للعالم في تجارة السلع، تليها الإمارات التي تقدمت من المرتبة 28 لتحتل المرتبة 24.

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    مقابل 322 مليون دولار
    كونسورتيوم خليجي يعرض شراء "دلتا الدولي" المصري


    القاهرة: رويترز
    عرض البنك الأهلي المتحد البحريني و4 شركات خليجية أخرى شراء بنك الدلتا الدولي المصري مقابل 1.85 مليار جنيه مصري (322 مليون دولار).
    ويعادل السعر المعروض 37 جنيها للسهم بالمقارنة مع أحدث سعر لتداول أسهم البنك وهو 35.45 جنيهاً في 27 يوليو.
    وقالت المجموعة في بيان أمس إن البنك الأهلي المتحد وقع اتفاقا لشراء أسهم من مساهمين في بنك الدلتا الدولي تمثل 80.85% من إجمالي الأسهم.
    وستقبل شركات السمسرة العروض لبقية الأسهم لمدة أسبوع ويتوقع أن يتم تنفيذ البيع عن طريق البورصة خلال 3 أسابيع.
    وأعضاء الكونسورتيوم هم البنك الأهلي المتحد بحصة 31.5% وشركة الوفرة العالمية للاستثمار الكويتية بحصة 24% وشركة استراتيجيا للاستثمار الكويتية بحصة 22% وبنك الكويت والشرق الأوسط بحصة 17.5% والبنك الأهلي القطري بحصة 5%.
    وتسعى الحكومة المصرية لخفض حصص الدولة في البنوك المشتركة ودمج البنوك الأصغر لتقوية القطاع وحل مشكلة القروض المتعثرة.




    ************************************************



    خبراء يرون في مصر والأردن وجهة لمستثمري الخليج
    الحرب تفتح الباب أمام لجوء الاستثمارات العربية من لبنان إلى تركيا


    لندن: رويترز
    شهد لبنان تدفقا للاستثمارات والسياح من منطقة الخليج في السنوات
    القليلة الماضية حيث ساعدت الاستثمارات العربية سواء المباشرة أو عن طريق محافظ في تعزيز الاقتصاد.
    لكن الحرب على لبنان التي أودت بحياة المئات ودمرت بنية تحتية
    لبنانية بمليارات الدولارات حولت أعين المستثمرين العرب إلى عوامل الجذب التركية من استقرار سياسي وأسواق مال متقدمة واقتصاد سريع النمو.
    وبدأت تلك العملية منذ فترة لكن محللين يقولون إن الأزمة قد تسرع من إيقاعها.
    وقال خبير الأسواق الصاعدة في بنك أوستريا سي.إيه أي.بي سايمون كويجانو إيفانس ربما تكون تركيا الخطوة الأولى لخروج التدفقات من الشرق الأوسط. حيث ينظر إليها كملاذ آمن مؤقت للسيولة". ويعتقد كويجانو إيفانس أن التدفقات من الشرق الأوسط قد تكون ساهمت في صعود الليرة التركية 6% منذ 17 من يوليو.
    ومن الصعب اقتفاء أثر تلك التدفقات لأسباب ترجع في المقام الأول إلى حرص المستثمرين الخليجيين على تجنب ترك الانطباع بأنهم يسحبون السيولة من لبنان في وقت البلد فيه أعجز ما يكون. كما أن الكثير من المال في لبنان محتجز في عقارات ولا يمكن تسييله بسهولة. لكن المهم هو ما سيحدث في المستقبل.
    وأضاف كويجانو إيفانس "كانت هناك الكثير من التدفقات على تركيا في
    العام الماضي والكثير من الاهتمام بالاستثمار الأجنبي المباشر من الشرق الأوسط في تركيا".
    وفي العام الماضي على سبيل المثال دفعت أوجيه تليكوم السعودية 6.6
    مليارات دولار لقاء حصة في شركة اتصالات تركية. ومن المتوقع أن تجذب عمليات الخصخصة مزيدا من الاستثمارات العربية.
    وكما في لبنان ينشط مستثمرو الخليج في شراء العقارات في تركيا ومن
    المعتقد أنهم أنفقوا مليارات الدولارات على العقارات بما في ذلك خطة شركة دبي الدولية للعقارات لاستثمار 5 مليارات دولار في مشروعات بناء في إسطنبول.
    وقال الاقتصادي في إتش.إس.بي.سي مراد أولجن إن لبنان إلى حد ما هو المركز المالي لمستثمري الشرق الأوسط لكن ما لم يستقر الوضع مستقبلا فقد نرى بعض التحول إلى دول أكثر استقرارا وتركيا قطعا مرشحة للاستفادة".
    ويقدر البنك الدولي أن دول مجلس التعاون الخليجي شهدت صعود عائداتها النفطية أكثر من المثلين إلى 365 مليار دولار العام الماضي من 154 مليار دولار في 2002.
    وقال رئيس مجلس تركيا الاستشاري في كريدي سويس أوجور بايار "هناك نهم أكبر على تركيا من دول شرق أوسطية".
    وقال بايار إنه من الصعب القول ما إذا كانت تدفقات المحافظ ارتفعت في
    فترة الأسبوعين منذ اندلاع الحرب لكنه أفاد بنمو مطرد خلال العامين الماضيين.
    وقال "إنهم ينظرون في كل شيء... التمويل والبنوك والعقارات. من الواضح أنهم يرون تركيا بديلا جديدا. يمكنني القول إن العملية تكثفت في
    الشهرين الماضيين".
    ودفعت العلاقات المتوترة مع الغرب في أعقاب أحداث 11 من سبتمبر
    2001 عرب الخليج إلى قضاء العطلات والاستثمار في أماكن أقرب إلى الوطن وهو اتجاه يقول محللون إنه تكثف بعد المعارضة الأمريكية الهائلة لاستحواذ شركة من دبي على موانئ أمريكية العام الماضي.
    وصب هذا على الفور في مصلحة لبنان الذي حصل العام الماضي على
    استثمارات أجنبية مباشرة هائلة بلغت 10% من الناتج المحلي الإجمالي
    معظمها من بلدان مجاورة. كما قفزت قيمة بورصة بيروت إلى المثلين تقريبا في 2005.
    وضخ مستثمرو الخليج مليار دولار في السوق العقارية اللبنانية هذا العام وحده وشكلوا قرابة نصف العدد السنوي لزائري البلد الذي كان يأمل في جني ملياري دولار من السياحة في 2006.
    لكن مديري أموال شرق أوسطيين يستبعدون أن تكون السيولة المحولة إلى تركيا على حساب لبنان. وإذا سحبت أموال من بيروت فمن المرجح أن تحط في الأردن أو مصر نظرا لأن المستثمرين الخليجيين أكثر دراية بهما.
    ومن المرجح أيضا أن ينتظروا ويترقبوا قبل إعادة ضخ أموالهم. وقال مدير صندوق مقره دبي "كان لدي القليل من مؤسسات الاستثمار التي تتطلع إلى تركيا وهو ما لم يكن يحدث في الماضي. الأفق المعتاد للاستثمارات هنا هو دول مجلس التعاون الخليجي والعالم العربي عموما".
    وقال "أعتقد أن الناس تتطلع إلى تركيا على أساس أبعد مدى لكني لا أرى أن المشاكل الحالية ( بخصوص لبنان) هي الدافع لذلك".




    ************************************************** ********




    صعود الإسترليني واستقرار اليورو وتراجع الأسهم البريطانية والأوروبية
    بنك إنجلترا يفاجئ الأسواق برفع أسعار الفائدة لاحتواء التضخم


    لندن: رويترز
    فاجأ بنك إنجلترا المركزي الأسواق المالية أمس برفع أسعار الفائدة الأساسية ربع نقطة مئوية إلى 4.75% في خطوة تهدف إلى احتواء التضخم الذي ارتفع عن المستوى المستهدف. كما قرر البنك المركزي الأوروبي رفع الفائدة الأساسية ربع نقطة مئوية إلى 3% مثلما كان متوقعا، وذلك في رابع زيادة يجريها منذ ديسمبر الماضي.
    وعلى الفور تأثرت أسواق المال الأوروبية حيث تراجعت الأسهم البريطانية بانخفاض مؤشر فاينانشال تايمز 100بنسبة 1% عند أدنى مستوياته للجلسة 5872.7 نقطة مقارنة مع 5900 نقطة قبل إعلان القرار مباشرة.
    وقاد فاينانشال تايمز الأسهم الأوروبية إلى التراجع قبيل زيادة رفع الفائدة الأوروبية، حيث انخفض مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.8% إلى 1329.8 نقطة.
    في حين استفاد الجنيه الإسترليني من رفع الفائدة البريطانية حيث صعد الإسترليني سنتا أمريكيا كاملا وبلغ ذروته في شهرين ونصف الشهر مقابل الدولار ليصل إلى 1.8866 دولار أمس بزيادة أكثر من سنت واحد عن مستويات ما قبل القرار. ومقابل اليورو بلغ الإسترليني أعلى مستوياته في شهرين ونصف الشهر مسجلا 67.72 بنسا.
    بينما استقر اليورو الأوروبي مقابل الدولار والين أمس.
    وكان الاقتصاديون توقعوا من لجنة السياسة النقدية التابعة لبنك إنجلترا إبقاء أسعار الفائدة دون تغيير للشهر الثاني عشر على التوالي.
    وإثر سلسلة من التقارير الاقتصادية القوية توقع محللون الأسبوع الماضي أن ترفع لجنة السياسة النقدية سعر الفائدة البريطانية لإبطال أثر خفض كان محل جدال ساخن قبل عام.
    لكن صناع السياسات لم يلمحوا إلى أنهم على وشك التحرك رغم زيادة معدل التضخم في يونيو نصف نقطة مئوية على مستوى 2% الذي يستهدفونه فيما أشار تفاقم أعباء الفواتير على المستهلكين إلى أنه سيرتفع أكثر.
    وعزا بنك إنجلترا قراره المفاجئ برفع الفائدة ربع نقطة مئوية إلى قوة معدل النمو والتوقعات بأن يظل معدل التضخم فوق مستواه المستهدف.
    وقال البنك في بيان صدر مع القرار "إيقاع النشاط الاقتصادي تسارع في الأشهر القليلة الماضية. إنفاق المستهلكين تعافى فيما يبدو من تراجعه بعد
    أعياد الميلاد." وأضاف توقعه أن يظل معدل التضخم مرتفعا لبعض الوقت.
    وقال جيرمي ستريتش خبير الأسواق في رابو بنك "من الواضح أن بنك إنجلترا يسير عكس معظم توقعات المحللين. وأضاف "ما يزال هناك المزيد في منحنيات عائد الإسترليني والسوق تتجادل حول احتمال زيادة أخرى للفائدة بنهاية العام لكني أعتقد أنه طموح مبالغ فيه."

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال



    المتداولون: زيادة السرعة في طرح الشركات من مصلحة سوق الأسهم


    حسن السلطان - الدمام

    يشير بعض الخبراء إلى أهمية زيادة طرح الشركات في سوق الأسهم السعودية وذلك من أجل تعميق السوق و استيعاب أكثر لرؤوس الأموال في الوطن ويؤكد البعض على أهمية تنظيم طرح الشركات وذلك لمصلحة السوق في المقام الأول وليس طرح الاكتتابات بشكل متوال مما سوف يؤثر بشكل كبير على حركة الأسهم في الشركات الأخرى ويساهم في هبوطها.
    "اليوم " استطلعت آراء بعض المستثمرين في سوق الأسهم حول طرح الشركات للاكتتاب العام ومدى تأثيرها على سوق الأسهم و المتداولين .
    طرح الشركات مهم
    قال احمد البحراني إن طرح الشركات للاكتتاب العام هو في مصلحة المواطنين الذين لا يستطيعون بناء مشاريع لهم من اجل الاستثمار وذلك لتحسين دخلهم وخاصة أصحاب الدخل المحدود ولذلك من المهم جداً أن تسعى هيئة سوق المال الى طرح الشركات المساهمة بوتيرة أسرع موضحاً انه ضد الكلام الذي يقول إن طرح الشركات في مدة وجيزة من الممكن أن يؤثر على سوق الأسهم.
    تعويض الخسائر
    أما جعفر العلي فقال إن طرح الشركات للاكتتاب العام وخاصة في هذا الوقت بعد تعرض المساهمين لانهيار الأسهم هو شيء مهم جداً من اجل أن يعوض البعض شيئا من الخسائر التي لحقت به خلال الفترة و بصراحة نظراً لحجم الشركات التي قدمت أوراقها من اجل طرحها للاكتتاب يعتبر عدد الشركات التي طرحت قليلا جداً نظراً لحجم السيولة الموجودة لدينا في المملكة والتي بإمكانها أن تغطى اكثر من سوق مال .
    الطرح لا يؤثر على السوق
    و أوضح خالد يوسف أن طرح الشركات للاكتتاب العام لن يؤثر على سوق الأسهم بأي شكل كما يقول البعض وذلك لأن السيولة الموجودة في السوق كبيرة ومتوهم من يربط انخفاض السوق عند طرح الاكتتابات بسحب السيولة لأن المبلغ الذي سوف يساهم به الفرد لكل شخص خمسمائة ريال وهذا مبلغ بسيط جداً مقارنة بالمبلغ الذي يستثمره في السوق ولذلك الاكتتابات تساهم في رفع مستوى السوق وليس العكس مهما كانت متوالية ونحن نتمنى ذلك .
    بعض الشركات ليست اكتتاباً
    ويقول محمد العتيبي إن اكثر الشركات التي تم طرحها مؤخراً لا تعتبر اكتتابا عاما بمعناه الحقيقي وذلك لأن نسبة الأسهم المطروحة قليلة جداً ولا يستحق أن تودع خمسمائة ريال قيمة الحد الأدنى لمدة أسبوع فيها ثم يتم تخصيص سهم واحد لكل مكتتب ولذلك يجب أن تضع هيئة سوق المال شروطا لهذه الشركات والتي يسهل السيطرة على عدد أسهمها ثم التحكم فيها عند بدأ التداول مما يساهم في مضاعفة سعرها المالي فوق ما تستحق في فترة قصيرة عكس الشركات الكبيرة.
    الطرح يخفف التلاعب
    و أشار يوسف السالم الى أن طرح الشركات للاكتتاب العام سوف يخفف من التلاعب الحاصل داخل سوق الأسهم في الشركات الصغيرة والتي أتمنى أن يتم دمج بعضها مع بعض وخاصة ذات النشاط الواحد مثل الزراعيات وخيرها من أجل المساهمة في صنع سوق اسهم قوي تسيطر عليه الشركات الكبيرة وليس الصغيرة مضيفاً إن البعض فقط يستثمر في الاكتتابات العامة ولولا هذه الاكتتابات لكان إلى الآن الكثير من الناس لم يعرف شيئا عن سوق الأسهم الذي أصبح ثقافة لدى الكبار والصغار .
    وذكر أن الكلام عن طرح الشركات بشكل متوال وليس منظما سوف يضر بالسوق كلام عار عن الصحة بل على العكس.





    ************************************************** ****



    استئناف تشغيل وحدة للبنزين بمصفاة ينبع بعد توقف أربعة أشهر

    الوكالات - ينبع

    قالت مصادر بصناعة النفط امس: ان وحدة للبنزين تابعة لمصفاة مشتركة لشركة أرامكو السعودية بطاقة 35 ألف برميل يوميا استأنفت العمل الاسبوع الماضي بعد اغلاقها نحو أربعة أشهر.
    وكانت وحدة تكسير السوائل المتخلفة بالحفز أغلقت في اطار عملية صيانة دورية شملت المصفاة كلها في مارس لكنها لم تستأنف العمل مع وحدات المصفاة الاخرى بعد ذلك بشهر مما دفع المصفاة لبيع 5ر3 مليون برميل من زيت الغاز.
    وقال تاجر من الشرق الأوسط يعمل في سنغافورة الوحدة عادت للعمل منذ نحو أسبوع وكل شيء يبدو على ما يرام لان أرامكو لم تعرض شحنات من زيت الغاز للبيع منذ الشحنات الثلاث الاخيرة في يونيو.
    والوحدة جزء من مصفاة ينبع التي تبلغ طاقتها 225 ألف برميل يوميا وتديرها ارامكو بالاشتراك مع اكسون موبيل الامريكية. وتستخدم الوحدة زيت الغاز كمادة أساسية لتصنيع منتجات عالية القيمة وخاصة البنزين.




    **************************************************



    تراجع الأسهم الأوروبية مع هبوط أسهم النفط

    الوكالات - لندن

    انخفضت الاسهم الاوروبية امس قبل قرار متوقع من البنك المركزي الاوروبي برفع أسعار الفائدة ولتراجع أسعار أسهم شركات النفط رغم المكاسب التي حققتها الاسواق من نتائج ايجابية للشركات.
    وانخفض سهم توتال الفرنسية للنفط 5ر1 في المئة بعد أن جاءت أرباحها في الربع الثاني مطابقة للتوقعات ولكن انتاجها انخفض. وهبط سهم بي.بي البريطانية 7ر0 في المئة مع بقاء أسعار النفط حول مستوى 76 دولارا للبرميل.
    وهبط سهم يونيليفر أربعة في المئة بعد أن قال متعاملون ان هوامشها جاءت مخيبة للآمال رغم أن نمو المبيعات الاساسية جاء أكبر من المتوقع في الربع الثاني.
    وفي الساعة 0730 بتوقيت جرينتش انخفض مؤشر يوروفرست 300 الرئيسي لاسهم الشركات الاوروبية الكبرى 3ر0 في المئة الى 9ر1336 نقطة رغم ارتفاع الاسهم الامريكية أمس. ومنذ بداية العام ارتفع المؤشر خمسة في المئة.
    ويتحسب المستثمرون لاحتمال ان يطلق رئيس البنك المركزي الاوروبي جان كلود تريشيه تعليقات مهادنة فيما يتعلق بتوقعات اسعار الفائدة. ويصدر البنك قراره بشأن الفائدة ومن المتوقع أيضا أن يبقي بنك انجلترا المركزي أسعار الفائدة دون تغيير .





    ************************************************** *****



    الاثنين المقبل آخر يوم لاستقبال طلبات الاكتتاب في شركة الخليج للملاحة

    اليوم - المنامة

    ينتهي يوم الاثنين المقبل الاكتتاب في اسهم شركة الخليج للملاحة التي طرحت للاكتتاب العام امام مواطني دول مجلس التعاون الخليجي والمؤسسات والشركات والهيئات العامة للحكومات الاتحادية والمحلية .
    وتبلغ القيمة الاسمية للسهم درهما اماراتيا واحدا بالاضافة الى فلسين كمصاريف اصدار وسيكون الاكتتاب من خلال شريحتين الاولى من 10 آلاف سهم كحد ادنى 100 الف سهم كحد الاقصى وتبدا الشريحة الثانية من 105 آلاف سهم كحد ادنى ومخصصة لاكتتاب الافراد والشركات ويستقبل بنك HSBC بالبحرين طلبات المستثمرين السعوديين للاكتتاب ، ويتضمن العرض 910 ملايين سهم للاكتتاب العام ويمثل 55 بالمائة من اجمالي رأس مال الشركة .
    وقال رئيس مجلس ادارة شركة الخليج للملاحة القابضة عبدالله عبدالرحمن الشريم: اننا نحن نهدف الى الوصول بحجم اسطولنا الى 31 باخرة في عام 2010 م لذا عقدنا اتفاقيات عديدة تعتمد على منهج التسويق المباشر للخدمات البحرية في منطقة الشرق الاوسط وابرام شراكات استراتيجية مع شركات كبيرة في الدول المنتجة للنفط .
    وقد علق عضو مجلس ادارة مجموعة الزامل القابضة الدكتور عبد الرحمن الزامل قائلا ً لقد تمكنت شركة الخليج للملاحة من تحقيق نجاحات عديدة في السنوات القليلة الماضية من خلال تحالفات استراتيجية طويلة المدى مع شركات عالمية رائدة في مجال النقل.
    وتدير شركة الخليج للملاحة وفروعها شركات فرعية مختصة بتجارة النفط ومشتقاته والمواد الكيميائية الجافة والاسمدة في دول مجلس التعاون الخليجي بما فيها ماردة الشحن وشركة الخليج للوكالات الملاحية في المملكة .

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ نادي خبراء المال



    32 مليون دولار لإنشاء مصاهر جديدة للألمنيوم في مختلف المناطق السعودية

    عبدالمحسن بالطيور – الدمام

    تتواصل الاستعدادات والخطط والدراسات من قبل شركة معادن لإقامة مصاهر جديدة للألمنيوم في مختلف مناطق المملكة.. حيث يوجد في المملكة احتياطي جيد من البوكسايت يبلغ حوالى 126 مليون طن، تصل نسبة الألومينا فيه إلى 575 في المائة، ولذلك تقرر أن تقوم شركة معادن بإنشاء مصهر للألمنيوم في إطار مشروع التعدين في الشمال، ومصفاة للبوكسايت ومصهر للألمنيوم على الساحل الشرقي للمملكة العربية السعودية بتكلفة قدرها 32 مليار دولار أمريكي، وبطاقة إنتاج قدرها 600 ألف طن سنوياً من الألمنيوم .. ويتوقع أن يكتمل هذا المشروع في عام 2009م.

    اما في قطر، فمن المقرر أن ينطلق مشروع المصهر المقترح بالمشاركة بين مؤسسة قطر للبترول وشركة هايدرو اعتماداً على تقنية هايدرو للاختزال.. وسيقام المشروع في مدينة مسيعيد الصناعية، وتبلغ طاقته الإنتاجية 570 ألف طن سنوياً، وبالنسبة إلى سلطنة عُمان فتقوم شركة نفط عُمان، في إطار مشروع مشترك، بتنفيذ مشروع مصهر للألمنيوم في صحار بطاقة أساسية قدرها 330 ألف طن سنوياً. ومن المتوقع أن يتضاعف إنتاج المصهر إلى 660 ألف طن سنوياً بحلول عام 2010م .. وكذلك من المتوقع أن يرتفع إنتاج المنطقة من الألمنيوم الأولي إلى 525 مليون طن سنوياً بعد تنفيذ خطة دوبال بعيدة المدى والمزمعة عام 2011 مصاهر جديدة.

    وتوقع تقرير اقتصادي أن تزيد نسبة مساهمة صناعات الألمنيوم الأولي الخليجية إلى 10 في المائة من إجمالي الناتج العالمي من الألمنيوم الأولي بحلول عام 2010م، وتشكل مملكة البحرين والإمارات العربية المتحدة، الدولتين المصدرتين، بينما تعد بقية دول المجلس الأخرى دولاً مستوردة.. وقال التقرير إن صناعة الألمنيوم الأولي في دول الخليج العربية شهدت زيادة مطردة خلال العقود الثلاثة الماضية، حيث بلغ إسهامها في الناتج العالمي من الألمنيوم الأولى 49 في المائة عام 2005 مقارنة بنسبة 9 في المائة عام 1975م.

    وأكد التقرير أن هذه الزيادة ستستمر خلال السنوات القادمة لتصل إلى 10 في المائة بحلول عام 2010 في ضوء التوسع الراهن في أنشطة المصاهر الحالية وإنشاء مصاهر جديدة، الأمر الذي سيدفع المنطقة إلى لعب دور أساسي في صناعة الألمنيوم العالمية.. وأوضح التقرير الصادر عن منظمة الخليج للاستشارات الصناعية أنه من المتوقع أن يتضاعف إنتاج المنطقة من الألمنيوم الأولي بحلول عام 2010م ليصل إلى 375 ملايين طن سنوياً عندما يبدأ الإنتاج في المصاهر قيد الإنشاء في كل من المملكة العربية السعودية وقطر وسلطنة عُمان، وكذلك عندما يتم تطبيق برنامج التوسع المخطط بإضافة خط الإنتاج السادس في شركة ألبا البحرينية.

    وتحدث التقرير أيضاً عن منتجات الألمنيوم شبه النهائية، حيث حققت دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية تقدماً ملحوظاً في إنتاج الألمنيوم المبثوق والمدرفل، وصل تقريباً إلى حد الكفاية الذاتية. وتلبي منتجات البثق حاجة هذه الدول، بل إن 40 في المائة من المنتج يصدر إلى الأسواق العالمية. كما أن أكثر من 80 في المائة من المنتجات المدرفلة الباردة تصدر إلى الخارج. ولكن، بالرغم من ذلك، يتم استيراد 55 ألف طن سنوياً من المنتجات المدرفلة، وخاصة الرقائق والمنتجات المسطحة المطلية.

    وتأتي الإمارات العربية المتحدة في المرتبة الأولى بالنسبة إلى عدد منشآت الألمنيوم المعدنية الثانوية (لديها 80 منشأة)، تليها المملكة العربية السعودية (5 منشآت)، ثم مملكة البحرين (منشأتان)، ثم الكويت وقطر وسلطنة عُمان (واحدة لكل منهما). أما مصانع الدرفلة، فيوجد منها اثنان في دول المجلس في مملكة البحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة. ونظراً إلى التوسع الكبير في قطاع الإنشاءات، تم تأسيس العديد من مصانع البثق في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية. ويوجد حالياً 22 مصنعاً كبيراً للبثق في دول المجلس بطاقة إنتاجية إجمالية قدرها 300 ألف طن سنوياً، وتبلغ فيها نسبة استغلال الطاقة 88 في المائة من المنتجات النهائية.

    أما على صعيد منتجات الألمنيوم النهائية، فقد بلغ عدد المصانع في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية 496 مصنعاً باستثمارات تفوق 950 مليون دولار أمريكي، وعمالة تتجاوز 24 ألف عامل. ومن بين هذه الصناعات يعمل 16 مصنعاً في مجال الطلاء، و8 مصانع في صناعة البراميل، و12 مصنعاً في إنتاج الرقائق، وأكثر من 400 مصنع في المواد المصنعة مثل الأبواب والشبابيك، وذلك لمقابلة الاحتياجات المتنامية لقطاع البناء والتشييد .. وحول حركة التصدير والاستيراد في هذه الصناعة، بين التقرير أن متوسط واردات وصادرات منتجات الألمنيوم في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية للسنوات الأربع الماضية يبلغ حوالى 1104970 طناً في السنة.





    ************************************************** *******



    ارتفاع أسعار زيت الأساس 120% سبب غلاء زيوت السيارات

    عثمان الشيخي – جدة

    ارجع مزاحم حسن بصراوي نائب الرئيس التنفيذي في شركة الحمراني فوكس البترولية، سبب ارتفاع اسعار زيوت المحركات مؤخرا بنسبة 30 في المائة، الى ارتفاع اسعار زيت الاساس لاكثر من 120 في المائة في ثلاث سنوات، وقال انه في عام 2002م كان سعر زيت الاساس 360 ريالا اما اليوم فقد وصل الى 963 ريالا مشيرا الى ان هناك ثلاثة او اربعة مصانع في روسيا تعمل على تصنيع الزيت الخام اغلقت تماما، ومؤكدا ان شركته وبالرغم من الارتفاع الكبير في سعر الزيت الاساس حاولت بكل السبل الا تتجاوز الزيادة في الاسعار ثلاثين في المائة. واضاف ان اسعار زيت الاساس متصلة مع السعر العالمي وليس بإمكاننا التحكم فيه ونحن كشركة عالمية لا نتلاعب بالنوعية والجودة والخدمة النهائية، فالاسعار تأتينا من ارامكو ووزارة التجارة وفي مقابل ذلك فإننا نظل بحاجة الى دعم ارامكو لاننا نبيع بنفس السعر.وفي بعض دول الخليج تقوم بعض المؤسسات بشراء زيت الاساس وحرقه مع مطاط اطارات السيارات لزيادة اللزوجة وتحقيق ارباح خيالية في مقابل ذلك. واعتبر ان المشكلة الحقيقية تكمن في استخدام المستهلكين للزيوت، فهناك من يستخدم زيوتا مكررة وهناك من يستخدم غير المكررة لذلك لابد من توضيح نوعية صناعة الزيت في الغلاف الخارجي لمعلبات الزيوت مشيرا الى ان غالبية شركات الزيوت وبنسبة قد تصل الى 90 في المائة بتقوم بعمليات خلط للزيت..

    وحول حجم انتاج شركته اكد بصراوي ان حجم الانتاج 120 طنا في العام الواحد، منها 30 في المائة يتم تصديره للخارج و20 في المائة عبارة عن انتاج خلط لشركات عالمية اخرى في المملكة ليس لديها مصانع اما 60 في المائة فيتم توزيعه داخل المملكة و20 في المائة الحصة السوقية. اما فيما يتعلق بالإدارة فأشار الى ان فوكس تدير 81 شركة تصنيع وتسويق حول العالم ففي المانيا 14 مصنعا وفي باقي الدول الأوروبية 35 مصنعا اما في أمريكا الشمالية فهناك 5 مصانع و3 مصانع في أمريكا اللاتينية وفي آسيا واستراليا وأفريقيا 24 مصنعا .. ولدينا قاعدة عملاء واسعة مؤلفة من 600 شركة صناعية تشمل انشطتها مجالات كثيرة مثل البتروكيماويات، الاسمدة، الاسمنت، الإنشاءات، التحجير، شاحنات النقل، شركات الكهرباء، الزراعة، السكك الحديد وغيرها. ومنتجاتنا عديدة ومنها زيوت محركات البنزين، زيوت التروس وناقل الحركة، زيوت صناعية، زيوت محركات الديزل، زيوت الملاحة، شحوم بجميع انواعها. منتجات متخصصة. وتابع: توفر شركتنا لعملائها مجموعة كاملة من الخدمات التقنية في المجالات التالية. دراسة عمليات التزييت وتقديم الاقتراحات حول استخدام الزيوت المناسبة. معاينة حالة المعدات بتحليل الزيت المستعمل من خلال برنامجcent. تدريب موظفي العملاء بتنظيم دورات تقنية لهم حول اساسيات الزيوت واستخداماتها. تطوير زيوت شحوم جديدة لاستخدامات متخصصة.وبرنامج سنت cent هو اكثر من مجرد خدمة لتحليل الزيوت فهو من احدث البرامج المتطورة لمعاينة حالة المحركات والمعدات.وكذلك استخدام تقنية متطورة لتحليل مخلفات التآكل وتقييم حالة المنشآت والمعدات.كوسيلة فعالة لإدارة الصيانة. وتشخيص موثوق به للإصلاح والصيانة. وقاعدة بيانات فريدة لعلم المعادن وما يمكنها من تحديد تآكل المكونات.وهي طريقة لقياس فعالية أي زيت واسلوب لتحديد عمرة الافتراضي.وكذلك نقل البيانات الكترونيا الى العملاء. وحول طرق توعية المستهلك، قال ان اكثر الشركات تركز في اعلاناتها على جيل الشباب وهناك اتفاقية مع الغرفة التجارية الصناعية بجدة للتنسيق قبل اقامة أي عمل توعوي مستقبلا كما اننا سبق وان اقمنا حملات توعوية كثيرة وفي عدد من وسائل الإعلام المختلفة ليس هذا فحسب بل اننا راعينا امورا عديدة في هذا الجانب اذ كانت تلك الحملات بثلاث لغات العربية والانجليزية والأوردو.. ونحن حاليا نعاني من دخول منتجات الى السوق شبيهة بمنتجاتنا ولكن الواضح ان هناك حملات تفتيش ومداهمات تقوم بها وزارة التجارة بين اللحظة والثانية ستستثمر عن تحقيق اهداف عدة في هذا الشأن لان الحملات التفتيشية حاليا أصبحت افضل من السابق.




    **************************************************



    (التعاونية) تجدد التأمين الطبي للاتصالات بـ172مليون ريال

    "المدينة" – الرياض

    قالت التعاونية للتأمين انها جددت وثيقة التأمين الطبي لموظفي شركة الاتصالات السعودية لمدة ثلاث سنوات قادمة بواقع 172 مليون ريال سنوياً اعتباراً من 1/10/2006م وأشار مدير التأمينات الرئيسية بالتعاونية للتأمين صالح عبدالعزيز السبيل إلى أن عقد التأمين الطبي مع شركة الاتصالات السعودية يعتبر أهم عقود التأمين الطبي التي وقعتها التعاونية للتأمين في الفترة الأخيرة وأن هذا العقد يعتبر أكبر عقد تأمين طبي بين شركات القطاع الخاص بالمملكة،مشيراً في نفس الوقت إلى أن الاتفاق يتم بموجبه توفير خدمات الرعاية الصحية للعاملين في شركة الاتصالات السعودية وأفراد اسرهم، حيث تتيح لهم التعاونية العديد من الخدمات المميزة وذلك بعد أن أعلنت عن تعاقدها مع أكثر من 300 مستشفى ومركز طبي في مختلف مناطق السعودية لتقديم خدمات الرعاية الصحية لموظفي الشركة وأفراد عائلاتهم ودعمت ذلك بخدمة الربط الإلكتروني المباشر مع معظم هذه المستشفيات عن طريق نظام (وصيل) لضمان سرعة تقديم الخدمة وإصدار الموافقات على الخدمات العلاجية بشكل سريع. ومن جهته توقع سعد المرزوقي نائب الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة بالتعاونية للتأمين ان يشهد قطاع التأمين الطبي في السعودية اقبالاً كبيرا من الشركات السعودية وذلك مع بدء تطبيق نظام الضمان الصحي التعاوني الإلزامي على المقيمين مشيراً إلى أن هذا التأمين إضافة إلى تأمين السيارات سيشكلان في الفترة القادمة الحصة الأكبر من سوق التأمين السعودي وبنسبة تقدر بحوالى 70% من إجمالي اشتراكات السوق. واشار المزروقي إلى أن أهم مزايا تنظيم سوق التأمين السعودي وفق النظام الجديد يتمثل في إيجاد ما يقارب 10 آلاف فرصة عمل للمواطنين من خلال زيادة حجم الاستثمار من 4.5 بليون ريال حالياً حتى 15 إلى 20 بليون ريال خلال السنوات الخمس المقبلة. وقال إن هذه التطورات من شأنها أن ترفع معدل الانفاق الفردي على التأمين إلى 750 ريالاً على الأقل للفرد بدلاً من 150 ريالاً للفرد، وكذلك رفع معدل الاحتفاظ باشتراكات التأمين داخل المملكة بعد تأسيس شركات إعادة تأمين محلية.



    ************************************************** *************



    تقليص الفارق بين عمولات الاقتراض والودائع التي تفرضها البنوك على القطاع الخاص

    وائل وهيب- الرياض

    حددت اللجنة الوطنية التجارية المنبثقة عن مجلس الغرف التجارية الصناعية السعودية أهم العوائق التي تواجه المنشآت التجارية في المملكة والتي ستكون محل بحث واهتمام اللجنة خلال الدورة الحالية حيث اتفق الاعضاء على ان يتم التركيز على معالجة 16 مشكلة موجودة منذ فترة طويلة نظرا لأن وجودها تسبب في الحاق الاضرار المادية والمعنوية بالقطاع الخاص على وجه الخصوص وبالاقتصاد الوطني بشكل عام حيث تقدر الخسائر المادية للقطاع الخاص بسبب تعاظم آثار المشكلات القائمة بحوالي 10 مليارات ريال سنويا.

    ووضعت اللجنة الوطنية التجارية قضية التستر التجاري على رأس العوائق التي تواجه المنشآت التجارية نظرا لأن هناك جاليات من جنسيات محددة تسيطر بشكل شبه كامل على أنشطة تجارية معينة من خلال المؤسسات والشركات او المحلات التي تمتلكها بالكامل ولكنها مسجلة رسميا باسماء سعوديين مقابل مبالغ متفق عليها يتم استلامها بصورة شهرية او مقابل نسب من الارباح السنوية لتلك المنشآت كما وضعت اللجنة قضية الشيكات المرتجعة الأولوية الثانية ضمن قائمة العوائق التي تواجه المنشآت التجارية نظرا لأن زيادة تداول الشيكات المرتجعة بسبب عدم توفر ارصدة بنكية يفقد الثقة بالعمل التجاري ويعطل حركة المنافع المتبادلة بين الأنشطة التجارية.

    وأوضحت اللجنة الوطنية التجارية أن من ضمن أهم المهام التي ستركز جهودها عليها التخفيف من الآثار المترتبة على القطاع الخاص جراء انضمام المملكة الى اتفاقية التجارة العالمية اضافة الى دعم الصادرات السعودية خاصة وان هناك صندوق لذلك الغرض في مركز تنمية الصادرات وكذلك العمل مع الجهات المعنية لتسهيل اجراءات تسجيل الشركات وتقليص الفترة الزمنية المحددة لذلك وحث الاجهزة التفنيذية على الاسراع بتنفيذ الاحكام الشرعية المتعلقة بتحصيل الحقوق الخاصة ووضع الحلول المناسبة للقضاء على ظاهرة هروب العمالة الى المدن الكبرى للبحث عن فرص وظيفية ذات عوائد مالية افضل من المتاحة في المدن الصغيرة.

    ووافق اعضاء اللجنة على أن يكون من أهم الأهداف التي ستسعى اللجنة على تحقيقها من خلال الدورة الحالية خلق فرص وظيفية واستثمارية للمرأة تمشيا مع الأهداف العامة للدولة والحد من نشاط المستوردين والمنتجين في توزيع المنتجات والسلع المستوردة من الخارج او المصنعة محليا نظرا لأن دور توزيع تلك المنتجات داخل السوق المحلية يجب أن يكون من خلال موزعين يتم اختيارهم للقيام بهذه الدور واتفق الاعضاء على ضرورة التنسيق مع البنوك المحلية للتخفيف من الفارق الكبير بين فائدة الاقتراض والفائدة على المبالغ المودعة نظرا لأن ذلك يلحق الضرر المادي بالمنشآت التجارية خاصة المتوسطة والصغيرة في الوقت الذي تحقق فيه البنوك أرباحا كبيرة. وكشفت اللجنة الوطنية التجارية بأنها ستضع الحلول المناسبة للحد من المعوقات القائمة عند رغبة المنشآت التجارية ادراج اسماء المتقدمين للوظائف من السعوديين في صندوق تنمية الموارد البشرية والمصاعب التي يواجهها القطاع الخاص كتوطين الوظائف ومنع البيع في المعارض الدولية والمحلية حيث ان ذلك يؤدي الى منافسة تجار الجملة والمفرق وتفعيل تطبيق الأنظمة للحد من الغش والتقليد.

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ

    355 مليون ريال خسائر صناديق الاستثمار في الأسهم خلال أسبوع

    عبدالقادر حسين - جدة

    خسرت الصناديق الاستثمارية خلال الأسبوع الماضي مبالغ كبيرة قدرت بأكثر من 355 مليون ريال حسب تقديرات خبراء البنوك المحلية وذلك بسبب تراجع عمليات الاستثمارات في الصناديق خلال الأسبوع الماضي والذي قبله مما أسهمت في تكبد المستثمرين في هذه الصناديق الخسائر الكبيرة حيث بلغت خسائرهم النصف تقريبا وفقد معظم المشتركين في هذه الصناديق أموالهم بسبب العشوائية والدعاية الكاذبة التي روج لها أصحاب البنوك عبر الوسائل الإعلامية المختلفة وناشد عدد من المساهمين الجهات المسؤولة عن وضع السوق إلى إيجاد آلية متوازنة بين الصناديق والمضاربات العشوائية في السوق .

    فيما أكد عدد من الخبراء والمحللين للسوق ان الصناديق الاستثمارية تعتبر من الصناديق التي تحقق الأرباح الجيدة خلال فترة من الزمن الا ان الطريقة المتعبة في عمليات المضاربة لم تحقق الاهداف مما اصاب الصناديق خسائر كبيرة وفيما اكدوا ان هذه الصناديق لا يمكن ان تكون بديلة عن المحافظ الاستثمارية سريعة الارباح وذلك لارتفاع المخاطر فيها حيث أكد المحلل المالي والخبير الاقتصادي عبد الله رشاد كاتب ان هذه الصناديق تكبدت خلال الفترة الماضية خسائر كبيرة وزاد الخسارة الاسبوع الماضي بعد ان فقدت اكثر من 40 نقطة في السوق مما افقد الصناديق حصيلة تحقيق الارباح خلال الاسبوع الماضي كما ان هذه الصناديق تشكل ربع عدد المستثمرين واضاف هذه الصناديق من يديرها هم أفراد أيضا وتتعرض لفكر هؤلاء الأفراد حيث ان الصناديق الاستثمارية تجسد أداء هؤلاء الأفراد وهم مختلفون من صندوق لآخر وأهداف الصندوق من بنك لآخر وكذلك أداء هذه الصناديق أيضا وحسب درجة مخاطرة الصندوق المعلن وأكد ان هناك صناديق تتميز بأرباح متوازنة وخسائرها تكون متوازنة واعتقد ان الصناديق تحتاج الى تنظيم افضل في المستقبل تحقق منها الفائدة اكثر للمستثمرين بل ان هناك عدم ارتياح من عمليات التداول المتبعة من قبل الأفراد العاملين في هذا المجال ويتمنى الشخص أن يعيد رأسماله الذي قدمه هديه للبنك وبنفسه .

    واعتبر فيصل بن حمزة الصيرفي المستشار المالي والرئيس التنفيذي لبيت الاستشارات ان وضع الصناديق الشرعية طبيعي وأنها تمثل أهمية كبرى لكثير من المستثمرين ولكن مع تضارب السوق وتراجع سوق الاسهم اخل ميزان هذه الصناديق المرتبطة بشكل كبير بسو ق الاسهم مما افقد جميع الصناديق العوائد الربحية وفقدت الصناديق اكثر من 42 نقطة خلال الاسبوع الماضي والذي قبلة على الرغم من ان هناك تنافساً بين البنوك في كسب وجذب اكبر عدد من المستثمرين لهذه الصناديق طويلة الاجل والتي تختلف أرباحها من بنك لآخر حسب الخطة والطريقة المعمول بها وأكد ان هناك صناديق حققت أرباحا كبيرة قبل اسبوعين فاقت كل التوقعات وبعضها اندرج تحت خسائر معينة وتعرضت الصناديق لهزات كبيرة خلال الأسبوع الماضي مع كافة الأسهم المحلية وفقد كثير من المستثمرين نصف أموالهم بسبب هذه الخسائر التي تعرض لها السوق مؤخرا .

    وطالب ان تكون هناك شفافية اكبر في كافة الصناديق المحلية على الرغم من ان هذه الصناديق تحتاج الى تطوير في أداء العاملين فيها ويكونون على مستوى خبراء ماليين لهم دراية كبيرة بأمور السوق ويملكون خلفية بأوضاع السوق .خاصة ان الصناديق تعتبر من الصناديق المهمة في البلد وخاصة في السوق المحلي باعتبار انها تعطي المستثمر أرباحاً سريعة دون عناء او أي شي آخر واعتقد ان الصناديق الاستثمارية لابد ان تكون لها دراسة من قبل هيئة سوق المال من اجل وضع افضل لها خلال السنوات المقبلة .

    واكد الدكتور أسامة إبراهيم الفلالي أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبد العزيز بجدة ان ما يعرف باسم الصناديق الاستثمارية هي في الأصل تحقيق أرباح عبر دائرة أحد البنوك المحلية والتي تكون بنسبة معينة وعبر اتفاق معين بين البنك والمستثمر نفسه واضاف ان السوق السعودي يمر بمرحلة مختلفة من المد والجزر وإنها تمر الآن بمرحلة انخفاض في كافة السوق الأمر الذي صاحبه انخفاض وخسائر في كافة الصناديق الاستثمارية وهذه ميزة تتميز بها هذه الصناديق وان شاء الله سوف تعود هذه الصناديق لوضعها الطبيعي خلال الفترة المقبلة على الرغم من شدة المخاطر فيها واكد ان السوق المحلي لابد ان تكون فيها زيادة في الصناديق اكثر مما هي عليه الآن وذلك لان هناك كثيراً من المساهمين يتخوفون من ضياع أموالهم في سوق الأسهم الأمر الذي لابد ان يكون لهم بديل آخر في تحقيق مكاسب سريعة عبر هذه الصناديق المختلفة .

    فيما قال عبدالرحمن عبدالله عون احد المستثمرين في صندوق الأمانة بساب ان الصندوق يحقق ارباحاً جيدة وان التقييم جيد ولكن فقد الصندوق خلال الأسبوع الماضي بعض أمواله وفقدت ربع أرباحي من خلال وضع السوق حتى ان رأسمال الذي وضعته في الصندوق لم يعد حتى الان وانا انتظر ارتفاع السوق وحسب رأسمالي من البنك مباشرة واكد ان الاستثمار في الصناديق لا يعتبر افضل من الاسهم وان الخسائر فيه كبيرة وطالب ان يكون هناك تجديد في كافة الصناديق خلال الفترة المقبلة ووضع برنامج وحماية لرأسمال المشتركين كما اكد سعيد محمد حسين مستثمر في صندوق الأهلي للأسهم المحلية ان الصناديق تعتبر تنفساً لنا في تحقيق أرباح سريعة ودون هم او عناء لان الصناديق يديرها مجموعة من الخبراء الذين لهم دراية بأحوال السوق واعتقد ان هذه الصناديق جيدة لنا على الرغم من المخاطر التي فيها والتي تعتبر مقلقة بالنسبة لنا واكد ان الصناديق الاستثمارية افضل من الأسهم بكثير ولكن الخسائر كبيرة خلال الأسبوع الماضي والذي قبله وهذا يرجع الى عوامل الحرب في لبنان وانصح أي شخص بعدم البيع حاليا وذلك لان الوضع لا يشجع على البيع والانتظار افضل .

    الجدير بالذكر ان عدد صناديق الاستثمار الخاصة العاملة في مجال الأسهم سبعة صناديق تقدمها سبعة بنوك محلية .

    واختلف الحد الأدنى في الاشتراك في تلك الصناديق بشكل ظاهر حيث اشترطت بعض المصارف 2000 ريال للاشتراك بينما حددت الأخرى 10 آلاف ريال .





    ************************************************** ******



    آليات عمل صناديق الاستثمار بالمملكة


    التقرير الحالي يبين الصناديق الاستثمارية العاملة وآلية الاشتراك والتي تتكون من صندوق الاهلي للاسهم المحلية وهو صندوق الأهلي للأسهم المحلية يقيم مرتين أسبوعيا من البنك الاهلي التجاري.. ويبلغ الحد الأدنى في الاشتراك فيه 5000 ريال.. والاسترداد والإضافة بحد ادنى 2000 ريال كل مرة .

    ويفضل ان يكون الاشتراك والاسترداد والإضافة يوم الأحد قبل الساعة 12 ظهراً ويوم الأربعاء قبل الساعة 12 ظهراً .وكما يشترط البنك رسوم إداريه قدرها 1,75 في المائة سنويا.

    وكذلك صندوق الرائد ويقيم صندوق الرائد الصادر من بنك سامبا مرة واحدة أسبوعيا (الخميس) والاشتراك فيه بحد ادنى يبلغ 7500 ريال.. والاسترداد والإضافة بحد ادني 2000 ريال. كما من المهم ان الإضافات قبل الساعة 12 من ظهر الثلاثاء ليتم تقييمه يوم الخميس .

    اما عن الرسوم الإدارية فتبلغ 1,75 في المائة سنوياً .

    اما صندوق الرياض للأسهم المحلية رقم 2 حددت إدارة بنك الرياض الاشتراك في الصندوق بحد ادني 10000 ريال لاول مره .. والاسترداد والإضافة بحد ادني 2000 ريال كل مرة ..

    كما يفرض رسوم إداريه قدرها 1,5 في المائة سنوياً بالإضافة الى رسوم اشتراك 1في المائة اما عن التقييم للصندوق فانه يتم بشكل يومي ..

    و صندوق الأمانة من ساب يهدف الصندوق الذي أطلقه البنك السعودي البريطاني(ساب) تحقيق نمو في الأسهم السعودية على المدى المتوسط والطويل على أساس تقييمي مرتين في الأسبوع ..ويشترط للدخول في الصندوق الاشتراك بحد ادني 7500 ريال للمرة الأولى.. والاسترداد والإضافة بحد ادنى 3750 ريالاً كل مرة..

    كما يفرض رسوماً إدارية قدرها 1,5 في المائة سنوياً بالإضافة إلى رسوم اشتراك 3 في المائة .. وصندوق الطيبات وهو أسس من قبل بنك الجزيرة بحد أدنى للاشتراك 10 آلاف ريال.. والاسترداد والإضافة بحد ادنى 10000 ريال كل مرة.

    ويفرض البنك رسوماً ادارية قدرها 1,5 في المائة سنوياً بالإضافة الى رسوم اشتراك 4 في المائة.. ويقيم الصندوق بشكل يومي من قبل الجهة المختصة في البنك.

    وصندوق الراجحي للأسهم المحلية حيث يقيم صندوق الراجحي للأسهم المحلية بشكل يومي وتبلغ قيمة الاشتراك فيه خمسة آلاف ريال كحد ادنى للمرة الأولى.. والاسترداد والإضافة وحدة واحدة .

    كما ان سعر الوحدة تحدد حسب التقييم ويفرض بنك الراجحي رسوماً إدارية قدرها 2 في المائة سنوياً بالاضافة الى رسوم اشتراك 1في المائة بالإضافة الى الحصول على 20 المائة من الأرباح كرسوم اذا تجاوزت الأرباح اكثر من 9 في المائة .

    واخيراً صندوق الصفا أنشئ صندوق الصفا من قبل البنك السعودي الفرنسي على أسس تتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية، وهو يهدف إلى الاستثمار في الأوراق المالية المدرجة في سوق الأسهم السعودية والتي تتفق مع المعايير التي حددتها هيئة الرقابة الشرعية للبنك السعودي الفرنسي للاستثمار في الأوراق المالية. يبلغ الحد الأدنى للاشتراك في الصندوق مبلغ 2000 ريال اما الحد الأدنى للإضافة والاسترداد فهو 1000 ريال .. كما يقيم الصندوق بشكل يومي.





    ************************************************** **********



    9.2 مليون مكتتب في مشروع رابغ.. يرجح تخصيص 25 سهماً لكل مواطن

    ياسمين حمد - جدة

    أُغلق امس الاول باب الاكتتاب في أسهم شركة "إعمار المدينة الاقتصادية"، الذي تمت تغطيته بالكامل مع نهاية اليوم الثالث، محققاً رقماً قياسياً في أعداد المكتتبين. وتجاوز مجموع المبالغ المُكتتب بها مع نهاية اليوم التاسع حاجز 6.7 مليار ريال، عبر أكثر من 2.5 مليون طلب تقدم بها أكثر من 9.2 ملايين مكتتب. وسيتم الإعلان قريباً عن العدد النهائي للطلبات والمكتتبين والمبالغ النهائية التي تم جمعها. وذكر محمد بن علي العبار، رئيس مجلس إدارة إعمار المدينة الاقتصادية: " أن هذا العدد الكبير من المكتتبين يأتي خير تعبير على الثقة الكبيرة بمشروع مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، الذي سيؤرخ لبداية مرحلة جديدة من الازدهار الاقتصادي في المملكة والذي سيتم تمويله من خلال صافي متحصلات الاكتتاب. وقال نضال جمجوم، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية: يعكس الإقبال المنقطع النظير على عملية الاكتتاب المناخ الاستثماري الإيجابي السائد في المملكة والأهمية الكبرى التي ينطوي عليها مشروع مدينة الملك عبد الله الاقتصادية باعتباره سيلعب دوراً حاسماً في دفع عجلة النمو الاقتصادي في البلاد.

    وكانت شركة إعمار المدينة الاقتصادية التي تشكلت من تحالف بقيادة "أعمار العقارية" وبمشاركة نخبة من كبار المستثمرين السعوديين، طرحت 255 مليون سهم للاكتتاب العام، بقيمة اسمية قدرها 10 ريالات للسهم الواحد. وتم فتح باب الاكتتاب، الذي تم التعهد بتغطيته بالكامل، أمام المواطنين السعوديين حصراً. كما تم تسجيل شركة (كي.بي.إم.جي - الفوزان وبانقا) كمدقق مالي ومدقق حسابات معتمد، بينما أوكلت لشركة (بيكر آند ماكينزي) مهام المستشار القانوني للاكتتاب.

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 19/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 10-11-2006, 07:38 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 6/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 02-06-2006, 03:05 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 14/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-05-2006, 03:22 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 9/3/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 07-04-2006, 04:10 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 17/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-03-2006, 04:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا