حققت سوق الأسهم السعودية أمس، ارتفاعاً قوياً في أول يوم تداول بعد عطلة عيد الفطر، بدعم من معظم قطاعات السوق، على رأسها قطاعا البنوك والبتروكيماويات .


وأغلق المؤشر السعودي مضيفا 127 نقطة جديدة إلى قيمته، أو ما نسبته 13 .2 في المئة، لينهي يومه عند مستوى ،6106 مرتفعاً فوق حاجز 6100 نقطة، الذي كان نزل عنه قبل نحو 3 أسابيع .


ووصلت قيم التداولات إلى 68 .2 مليار ريال، تحصلت من تداول نحو 119 مليون سهم، من خلال أكثر من 5 .60 ألف صفقة، ارتفعت مع نهايتها أسهم 143 شركة، بينما لم تخسر أي من الشركات المدرجة .