تداولت السوق السعودية يوم الاثنين على طول الخط الحيادي متجاهلة الإشارات الإيجابية القادمة من الأسواق الآسيوية، مع إغلاق مؤشر تداول لأسهم جميع الشركات عند 6,131.8منخفضاً بواقع 3.3نقطة، وذلك بعد محاولة فاشلة للعودة في جلسة ما بعد الظهر. فقد جعلت تصريحات المستشارة الألمانية أنه ليس هناك حل سريع لأزمة ديون المنطقة وانخفاض أسعار النفط الخام المستثمرين متشككين. كما قام المستثمرون بتجاهل البيانات السعودية التي تظهر ارتفاع التضخم إلى أعلى مستوى في 8 أشهر ليصل إلى 5.3%. ومن أصل 15 قطاعاً، أغلقت ستة قطاعات في المنطقة الإيجابية وكان عمق السوق سلبياً بمعدل 49 إلى 81. وكانت القيمة الإجمالية للسوق معتدلة عند 4.36مليار ريال بحجم إجمالي بلغ 163.7مليون سهم متداول.

أتركم مع تفاصيل الخبر في الرابط أدناة
رابط الخبر/https://mubasher.info/portal/TDWL/ge...toryId=1947904