أعلنت اليوم المجموعة المالية هيرميس، أن قطاع تداول الأوراق المالية احتفظ بمركز الصدارة ضمن تصنيفات البورصة المصرية وسوق دبى المالى عن فترة الأشهر التسعة الأولى لعام 2011.

وخلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2011، احتفظ قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس بالمركز الأول فى السوق المصرى بحصة سوقية 37.45% من إجمالى التنفيذيات، وصعدت إلى المركز الأول فى سوق دبى المالى بحصة سوقية 14.07% من المركز الثانى فى عام 2010.

واحتفظت المجموعة كذلك بالمركز الثانى فى سوق الكويت بحصة سوقية 25.3%، بينما حصلت على المركز الثانى فى أسواق الإمارات بحصة سوقية 12.78% (وذلك بتجميع تصنيفات سوق دبى المالى وسوق أبوظبى للأوراق المالية) على الرغم من تراجع قيم التداول فى ظل الأوضاع الراهنة.

وصرح محمد عبيد، رئيس قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس، أن "التحديات التى اتسم بها عام 2011 حتى الآن تجعل منه عاماً استثنائياً بالنسبة لقطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس، فمع انطلاق أولى شرارات الثورة، بذلت المجموعة كل ما فى وسعها من جهود لدعم الاقتصاد المصرى بدءاً بالمؤتمر السنوى لأسواق المال المصرى فى بورصة لندن خلال شهر مارس والذى جذب حوالى 70 مستثمرا من 55 مؤسسة مالية دولية للاجتماع مع ممثلى الإدارة التنفيذية بأكبر 16 شركة مصرية، فضلاً عن استضافة سلسلة من المؤتمرات والمحافل الاستثمارية فى أسواق مجلس التعاون الخليجى لاطلاع المستثمرين الإقليميين على تطورات وتطلعات السوق المصرى".

ونجح قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس فى تعزيز الحصة السوقية فى المنطقة على الرغم من هبوط أحجام التداول فى غالبية الأسواق التى تعمل فيها المجموعة، ويرجع هذا الإنجاز إلى التزام فريق العمل بتقديم أعلى مستويات الخدمة وتوفير كافة احتياجات عملاء المجموعة وهم من أبرز المؤسسات المالية والاستثمارية حول العالم.

كما صرح أحمد والى، رئيس قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس، أن المجموعة مستمرة فى اتخاذ الخطوات اللازمة لرفع معايير الخدمة المقدمة وتلبية كافة احتياجات العملاء وتأمين القدرة اللازمة لمواكبة تطورات قطاع تداول الأوراق المالية فى المنطقة.

ويتيح قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس للعملاء من المؤسسات المالية والمستثمرين الأفراد، إمكانية الاستثمار فى ستة أسواق إقليمية تشمل مصر والأردن والكويت وعمان والسعودية والإمارات مباشرة، فضلاً عن مزاولة النشاط بصورة غير مباشرة فى خمسة أسواق أخرى.

وخلال الفترة الماضية، جاء قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس فى المركز الرابع فى عمان بحصة سوقية 20.16%، وارتقى إلى المركز العاشر فى الأردن فى نهاية سبتمبر الماضى مقارنة بالمركز الـ42 فى العام الماضى.

وتابع أحمد والى، أن قطاع تداول الأوراق المالية بالمجموعة المالية هيرميس قام بتكثيف النشاط منذ مطلع العام الحالى لاستضافة المؤتمرات والاجتماعات الاستثمارية فضلاً عن مواصلة خططه للتواجد الجغرافى، وتطوير باقة الخدمات المقدمة للعملاء سعياً إلى تحويل المجموعة المالية هيرميس إلى الشريك المفضل للعملاء من المؤسسات والأفراد ونحن على مشارف عام 2012.