امتدت حالة الهبوط النفسي التي تسيطر على المملكة العربية السعودية عقب إعلان خبر وفاة الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد السعودي, لتسيطر على السوق المالية السعودية, حيث عكس سوق الأسهم السعودية اتجاهاته ليفقد 3 نقاط (0.05%+) ليراوح المؤشر العام عند مستوى 6105 بعد أن تم تداول 55 مليون سهم بقيمة 1.4 مليار ريال تمت من خلال 35 ألف صفقة على 140 شركة ارتفع منها منها 70 وانخفض 40 أخرى.


وبرزت أسهم الأسماك وثمار وسابك كأبرز الشركات نشاطا من حيث القيمة فيما برزت أسهم الأسماك والإعادة السعودية وثمار كأكثر الشركات نشاطا من حيث الكمية ، فيما حققت أسهم بروج للتأمين والأسماك وأسيج ارتفاعات جيدة في قمتها المالية في المقابل انخفضت القيمة المالية لأسهم ثمار وشمس واسمنت تبوك.


جدير بالذكر أن سوق الأسهم السعودية كان قد افتتح جلسات تداولاته اليوم على ارتفاع 6 نقاط (0.9%+) ليراوح المؤشر العام عند مستوى 6115 بعد أن تم تداول مليون سهم بقيمة 50 مليون ريال تمت من خلال 1500 صفقة على 75 شركة ارتفع منها منها 35 وانخفض 15 أخرى.


فيمت برزت أسهما أخري, مثل أسهم الأسماك وثمار والإعادة السعودية كأبرز الشركات نشاطا من حيث القيمة فيما برزت أسهم الأسماك والإعادة السعودية وثمار كأكثر الشركات نشاطا من حيث الكمية ، فيما حققت أسهم بروج للتأمين والأسماك وسايكو ارتفاعات جيدة في قمتها المالية في المقابل انخفضت القيمة المالية لأسهم ثمار والقصيم الزراعية زتهامه للإعلان.


يذكر أن الفقيد السعودي الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد هو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران، الذي أسس منظومة وزارة الدفاع السعودية بأساليب متطورة، وشغل عدداً من الحقائب الوزارية، وتولى عديداً من الملفات المحلية والخارجية والتي كان لحنكته دور رئيس فيها. ويتمتع الفقيد بالكثير من الخصال الإنسانية وأعمال الخير ومساعدة الفقراء في الداخل والخارج، وعُرف عنه قدرته التفاوضية في حل الكثير من القضايا الإقليمية والداخلية. واتفقت شخصيات دولية على أن حنكة الأمير سلطان بن عبد العزيز، في إدارة الشؤون الدولية أكسبته الأصدقاء المخلصين من حول العالم على مدى عقود أمضاها في خدمة المملكة.


جدير بالذكر أن الديوان الملكي كان قد نعي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود، أخاه الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، الذي انتقل إلى رحمة الله تعالى مؤخرا خارج المملكة إثر مرض عانى منه.