شهد المؤشر العام للسوق السعودي خلال مستهل تعاملات اليوم في الساعة 11.30 بتوقيت مكة المكرمة تراجعا بنسبة 0.29% ليصل الى مستوى 6137.08 نقطة وبأحجام تداولات وصلت إلى 35.02 مليون سهم بقيمة 1.08 مليار ريال من خلال 25.5 ألف صفقة.

وتصدر سهم سابك نشاط الاسهم من حيث القيمة المتداولة لتصل قيمة تداولاته الى 208.36 مليون ريال مع تراجع قيمته السوقية بنسبة 1.04% ليصل الى 94.75 ريالا ليعقبه في النشاط سهم أمانة للتأمين بقيمة 127.8مليون ريال مع تراجع في قيمته السوقية بنسبة 5.57% لتصل الى 32.2ريال.

وتصدر سهم أمانة للتامين تراجعات الاسهم بنسبة تراجع بلغت 5.57% ليصل سعره إلى 32.2 ريال عن اغلاق الامس ثم سهم تكافل الراجحي بنسبة تراجع 1.82% مع وصول مستواه السعري الى 54 ريالا.

بينما تصدر سهم الخليجية العامة للتأمين ارتفاعات الاسهم المتداولة خلال مستهل التعاملات بنسبة ارتفاع 7.26% عن مستوى إغلاقه أمس ليصل الى 39.9 ريال.

وتوقع خبراء ومحللون إستمرار التذبذب بالسوق السعودية اليوم نظراً لترقب الأسواق العالمية خلال الاجازة الاسبوعية بالاضافة الى تغيير المراكز قبل اجازة عيد الاضحى، فيما توقع أخرون لـ"مباشر" ان تشهد جلسة اليوم تحسناً ملحوظاً مع استمرار ارتفاع أسهم الشركات ذات الرسملة الكبيرة فى قطاعى البتروكيماويات والمصارف .

أنهى المؤشر العام للسوق السعودي تعاملات الثلاثاء عند النقطة 6155.18، بمكاسب بلغت 22.93 نقطة، وبنسبة ارتفاع 0.37%، حيث كان المؤشر العام قد أنهي جلسته عند النقطة 6132.25، وبذلك يكون المؤشر العام قد استطاع الإغلاق فوق مستوى 6150 نقطة وذلك بعد عدم تمكنه من الإغلاق فوق هذا المستوى لأربع جلسات متتالية.

وصاحب ارتفاع المؤشر العام امس ارتفاعا في قيم التعاملات حيث وصلت إلى 6.55 مليار ريال وهو أعلى مستوى لها منذ أكثر من خمسة أشهر وتحديدا جلسة 15 مايو الماضي والذي وصلت فيه إلى 6.6 مليار ريال، وقيم تداولات امس تزيد عنها اول أمس بنسبة 11.17%، ، كما تزيد عن متوسط قيم التداولات الأسبوعية " 5.5 مليار ريال" بنسبة 18.4%، كذلك تزيد عن متوسط قيم التداولات الشهرية " 4.9 مليار ريال" بنسبة 32.81%.

وأغلقت الاسهم الامريكية منخفضة يوم الثلاثاء لشكوك في أن يتفق الزعماء الاوروبيون على خطة لانهاء أزمة ديون منطقة اليورو في حين جاء توقعات شركات كبيرة مخيبة لامال المستثمرين.