أعلنت شركة مصر للأسمنت - قنا أنها أوقفت العمل بمصنعها لأجل غير مسمى، وقالت فى بيان لها اليوم، الأحد، إن اعتصام بعض العاملين بالشركة أدى إلى غلق بوابة المصنع ومنع دخول وخروج السيارات بهدف طلب زيادة المرتبات وبعض المميزات الأخرى خارج لوائح وقوانين العمل المنظمة.

وأضافت: "أن الشركة قامت سابقاً بتلبية معظم طلبات العاملين التى تقدموا بها، والتى وصل على إثرها متوسط أجر العامل الشهرى بالحوافز إلى حوالى 8 آلاف جنيه مصري.

وأكدت الشركة أنه تم عرض طلبات العاملين على أعضاء مجلس إدارة الشركة والذين رأوا أن تلك الطلبات فئوية تعجيزية غير منطقية، وبناءً عليه قرر المجلس إيقاف العمل بالمصنع لأجل غير مسمى ردعاً لهذه الفئة، كما تم إخطار كافة الجهات الأمنية بذلك لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

ومن جانبها قررت إدارة البورصة المصرية إعادة التعامل على أسهم شركة، اعتباراً من الساعة 11.15 من جلسة تداول اليوم، الأحد.

تجدر الإشارة إلى أن نتائج أعمال شركة خلال الفترة المالية من 1 يناير 2011 حتى 30 سبتمبر من العام نفسه، كشفت عن تراجع أرباح الشركة والتى بلغت 263.739.041 مليون جنيه مقابل مبلغ 313.879.471 مليون جنيه المحقق عن ذات الفترة من عام 2010.