خاص (أراب فاينانس) - سجلت البورصة المصرية اولي ارتفاعتها خلال منتصف تداولات اليوم الاربعاء مخالفة اتجاهها الهبوطى علي مدار العشر جلسات الماضية متأثرة بالاحداث الراهنه التي تشهدها البلاد .وسجل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 خلال منتصف التعاملات ارتفاعا بمقدار 22 نقطة بنسبة 0.6 % عند مستوى 3698 نقطة بدعم من مشتريات مصرية .عن حركة المؤشرات الثانوية خلال منتصف التداولات فقد ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 بنسبة 2.8 % عند مستوى 404 نقطة ، وارتفع ايضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 1.9 % عند مستوى 641 نقطة .وشهدت العديد من الطرق المؤدية ل ميدان التحرير اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن علي خلفية مليونية الانقاذ الوطني والتي دعت اليها عدد من القوي السياسية أمس الثلاثاء اعتراضا علي كيفية ادارة المجلس الاعلى للقوات المسلحة لشئون البلاد والمطالبة بمجلس رئاسي مدني لادارة المرحلة الحالية .والقي المشير حسين طنطاوي امس بيانا عبر التليفزيون المصري اعلن فيه قبول استقالة حكومة الدكتور عصام شرف وتكليفها بتسيير الاعمال لحين تشكيل حكومة جديدة ، ومشددا علي اجراء الانتخابات البرلمانية في موعدها المقرر .وأكد رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون البلاد علي استعداده لتسليم السلطة من خلال استفتاء شعبي ، مؤكدا علي عزمه اجراء الانتخابات الرئاسية قبيل نهاية يونيو من العام القادم .ولكن البيان قوبل من المحتجين فى ميدان التحرير بالرفض .وارتفع مؤشر مجموعة طلعت مصطفي محققا مكاسب في منتصف التعاملات بـ 4.4 % مسجلا 3.31 جنيه للسهم ، وارتفع سهم اوراسكوم للانشاء نسبة 0.5 % مسجلا 207 جنيه ، وارتفع سهم جهينه للصناعات الغذائية 4 % مسجلا 3.8 جنيه ، وربح سهم بالم هيلز 4.6 % مسجلا 1.1 جنيه .فيما تراجع سهم موبينيل 1.7 % مسجلا 93 جنيه ، وهوي سهم جي بي اوتو ب 4 % مسجلا 20 جنيه للسهم فيما انخفض سهم البنك التجاري الدولي - مصر بواقع 1.7 % مسجلا 20.4 جنيه .