السلام عليكم شباب ،

ذكر التقرير الشهري للراجحي أنه لا تزال الآفاق الاقتصادية المستقبلية متأثرة سلبياً بقضية الدين السيادي المستمر في أوروبا ،

والتي انتشرت لتعم اقتصاديات أكبر كإيطاليا وأسبانيا. وقد كانت البيانات الاقتصادية التي تم الإفصاح عنها من المنطقة ضعيفة.


لقراءة كامل التقرير/
تفضلوا بزيارة الرابط من هنا


وش رأيكم بالوضع الإقتصادي للمملكة و العالم؟!