إعلانات تجارية اعلن معنا

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 37

الموضوع: الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

  1. #11
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    التحليل الأسبوعي السوق يختبر نقاط دعمه والسيولة تتجه للشركات الاستثمارية

    تحليل: أيمن بن محمد الحمد ٭
    أغلق مؤشر التداول (TASI) الأربعاء 23 أغسطس 2006 عند نقطة 11358منخفضا 215 نقطة بنسبة 1,86 بالمائة عن إغلاق الأسبوع الماضي الذي كان عند 11573 وبلغ مدى تذبذب السوق565 نقطة مرتفعا قليلا مقارنة ب 416 الأسبوع الماضي. وكنا قد أشرنا في توقعات الأسبوع الماضي بان المؤشر للشركات الاستثمارية بدأ بالارتفاع ولو بمقدار بسيط ولكن يوحي هذا التغير البسيط ببدء البيع على شركات المضاربة والتي يعتقد أن تواصل ارتفاعها حسب المؤشرات الفنية والنماذج التي يتم تكوينها للتصريف. او أنها تحمل أخبارا غير معلنة. لهذا نتمنى المزيد من الشفافية لمثل هذه الشركات. كما لانغفل أن بعض الشركات قد المحت بتوسعات كبيرة». وخلال هذا الأسبوع انتشر من خلال وسائل الاتصالات الالكترونية التخويف غير المبرر من هبوط السوق الى مستوى متدنية. ولكن ومن خلال تحليل السوق فنيا نعتقد ان السوق مناسب جدا للمستثمرين وخاصة في الشركات ذات العائد . كذلك هناك أثر سياسي مازال يحيط بنفسية المتداولين حيث ينتظر الكثير من المتداولين ما يقرره مجلس الأمن عن الملف النووي الإيراني والذي أعطى إيران مهلة الى 31 من أغسطس. ومن ناحية أخرى فقد استقرت أسعار النفط فوق 71 دولارا للبرميل حتى إعداد هذا التحليل، مجملا فإن المؤثرات الخارجية على السوق في أغلبها ايجابية . وخلال هذا الأسبوع أعلن عن التعليمات الملزمة للشركات المساهمة المتداول أسهمها في السوق المالية تتعلق بالمعلومات والبيانات الواجب توفرها في إعلاناتها المنشورة والتي تحوي معلومات جوهرية يمكن أن تؤثر في سعر سهم الشركة. وقد رحب المتداولون بهذه التنظيمات التي يتأملون أن تزيد من شفافية الشركات المدرجة بالسوق. وقد تم في هذا الأسبوع الانتهاء من إيداع أسهم شركة إعمار المدينة الاقتصادية في محافظ المواطنين الاستثمارية حسب ما أعلنته هيئة سوق المال. كذلك رخصت هيئة السوق المالية لشركتين ماليتين لتقديم خدمات أعمال الأوراق المالية. أداء الأسبوع: نفذ السوق خلال هذا الأسبوع 1441 مليار سهم منخفضا بنسبة 2,5 بالمائة عن الأسبوع الماضي الذي نفذ فيه 1,478 مليار سهم، وكانت قيمة التداولات قد انخفضت الى 106,5 مليار ريال وبنسبة واحد بالمائة عن الأسبوع الماضي التي بلغت قيمت الأسهم المنفذة فيه 107,6 مليار ريال ، ونفذ السوق خلال هذا الأسبوع 2,1 مليون صفقه. وخسر السوق ما قيمتة 1,9بالمئة من قيمتة. وصف فني لحظي لأداء السوق: كما توقعنا فقد ابتدأ الأسبوع أول أيامه بارتفاع ملامسا لنقطة 11749 ليعود من جديد ويفقد الكثير من النقاط التي كسبها. وتعتبر نقطة 11750 نقطة مقاومة فشل السوق بتجاوزها. كان مؤشر القوة النسبية على الرسم البياني اللحظي قد تخطى مستوى البيع ليدخل في منطقة تشبع البيع مرتدا عند قيمة 85 وحدة. سلك بعدها السوق مسارا هابطا واتضح ذلك بانفراج حزم البولينقر، وكان المؤشر قد اخترق حزم البولينقر العلوية مرتين هذا اليوم. أقفل المؤشر عند 11650 مرتفعا 77 نقطة. نفذ خلالها 356 مليون سهم بقيمة 24,9مليار ريال .وكان هناك إعلان لشركة أميانتيت جاء فيه أن أميانتيت» و«بنك جلف ون للاستثمار» يؤسسان لعلاقة استراتيجية في مجال مشاريع إدارة المياه والبنية التحتية. وأعلن في هذا اليوم عن اللوائح الخاصة بإعلانات الشركات والتي اشرنا إليها في مقدمة التحليل . وفي ثاني أيام التداول واصل السوق موجة الهبوط التي بدأت في النصف الأخير من تداول السبت ليبدأ مؤشر السوق موجة جني أرباح. كون مؤشر القوة النسبية - الأر أس أي - عدة قيعان تنازلية. وكان أغلب تذبذبه قرابة منطقة تشبع الشراء عند 30 وحدة هبوطا وصعودا. لم تكن هناك نماذج ايجابية او سلبيه على الرسم البياني اللحظي . وكانت السمة الأكثر وضوحا أن صناع السوق قد باعوا جزأ من كمياتهم خلا ل التداولات الماضية وبدءوا بضغط عليه من جديد خاصة على أسهم المضاربة . و أغلق المؤشر فاقدا 143 نقطة عند 11506، نفذ السوق خلال هذا اليوم 313 مليون سهم مقلصا كمياته قياسا باليوم السابق بقيمة أجماليه بلغت 22,4 مليار ريال. واهم ما أعلن ما صرحت به شركة المصافي أن نتائج أعمال الربع الأول المنتهي في 31-7-2006م بصافي ربح مليون وستة وعشرين ألف ريال .وإعلان لشركة سدافكو حول اجتماع أعضاء مجلس الإدارة في دورته الجديدة وتعيين رئيس لمجلس إدارتها. وفي ثالث أيام التداول واصل المؤشر فقده للنقاط مستمرا في قناته الهابطة التي تكونت على الرسم البياني اللحظي. وكان هذا اليوم أكثر نزيفا من اليوم السابق .انفتحت حزم البولينقر بشكل اكبر. كذلك تم التداول تحت خط 30 وحدة لمؤشر القوة النسبية. وصل المؤشر الى أدنى نقطة له خلال الأيام الثلاثة عند 11174 نقطة والتي ارتد منها ليبدأ بتكوين قناة صاعدة كما هو موضح بالرسم المرفق. في هذا اليوم يتضح تكون نموذج ايجابي ولكن لم يكتمل يحتاج ليوم إضافي. حزم البولينقر ابتدأت بالانغلاق وهذا واضح في الحزمة السفلية خاصة. أهم ما أعلن في هذا اليوم تنويه الهيئة عن الانتهاء من إيداع أسهم شركة إعمار المدينة الاقتصادية في محافظ المواطنين الاستثمارية. كذلك إعلانها الالحاقي الذي جاء فيه «إلحاقاً لموافقة هيئة السوق المالية على زيادة رأس مال الشركة العقارية السعودية من (600) مليون ريال إلى (900) مليون ريال وذلك عن طريق إصدار (30) مليون سهم حقوق أولوية مقتصرة على مساهمي الشركة المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية، وافقت الهيئة على الطلب الإلحاقي للشركة زيادة رأس مالها إلى (1,200) مليون عن طريق منح سهم مجاني مقابل كل سهمين يملكهما المساهمون المقيدون بسجل المساهمين بنهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية. على أن يتم تسديد قيمة الزيادة في رأس المال عن طريق تحويل مبلغ (183) مليون ريال من بند احتياطي الاستثمار و(117) مليون ريال من بند الأرباح المبقاة، وبالتالي زيادة عدد الأسهم إلى (120) مليون سهم بزيادة قدرها (30) مليون سهم. وتقتصر المنحة على ملاك الأسهم المقيدين في نهاية تداول يوم انعقاد الجمعية العامة غير العادية والتي سوف يتم تحديدها في وقت لاحق من قبل مجلس إدارة الشركة». وفي يومه الرابع لهذا الأسبوع اكتمل نموذج ايجابي رأس وكتفين مقلوب غير نموذجي .وان كان بارتداد صغير الى 11417 نقطة. والذي يحتم استخدام الشركات القيادية لبلوغ هدفه. أستطاع المؤشر في هذا اليوم تكوين مسار جديد. هذا المسار الصاعد في البداية دعم بكميات تداول متوسطة واستمرت بالارتفاع ولكن بتحفظ. تكون مستوى دعم عند 11230 نقطة. اخترق المؤشر مستوى مقاومة عند 11296نقطة. ليتحول إلى مستوى دعم للمؤشر السوق. لننتظر غدا اختراق مستوى المقاومة الذي يتوقع أن يكون عند 11420 نقطة ليوم غدا. أقفل السوق عند 11340 كاسبا 80 نقطة. نفذ السوق خلالها 293 مليون سهم بقيمة 22,1 مليار ريال. وكان أهم ما أعلن إعلان شركة صدق الذي جاء فيه أن مجلس إدارة الشركة السعودية للتنمية الصناعية(صدق)يوصي برفع رأس مال الشركة من 400 مليون ريال(40مليون سهم)إلى 746مليون ريال(74,6مليون سهم) بنسبة 86,5٪عبر إصدار أسهم حقوق أولوية بعدد34,6مليون سهم بقيمة اسمية 10ريالات بدون علاوة إصدار . وفي اخر ايام التداول حافظ المؤشر على مساره الصاعد عند الإغلاق. والذي كسره قبل نهاية التداول ولكن عاد وارتفع فوقه. كان هناك عمليات بيع على شركات المضاربة حيث اكتست باللون الأحمر اغلب فترات التداول. وكان ذلك بسبب البيع المستمر فيها. اخترق المؤشر مستوى المقاومة 11357 نقطة العديد من المرات ولكن لم يستطع البقاء فوق هذا المستوى ليعود ويتراجع. وقد حافظ السوق وارتد على مستوى الدعم عند 11282 نقطة والذي كسرة لحظيا مرتين ولكن عاد وبسرعة فوق هذا المستوى .كان مؤشر القوة النسبية قد وصل خلال التداول إلى اقل من 30 وحدة والتي تعتبر منطقة شراء من ثم عاود الارتفاع ليغلق فوق مستوى 70 وحدة وهو مستوى بيع (منطقة تشبع بيع). أغلق المؤشر عند11358 نقطة كاسبا 18 نقطة وذلك دعما من سابك والبنك الفرنسي. نفذ السوق 248,2 مليون سهم بقيمة 19,7 مليار ريال. وكان ابرز ما أعلن ما جاء عن شركة الصحراء للبتروكيماويات أنها تعلن عن استكمال الإجراءات النظامية لتأسيس إحدى شركاتها التابعة وهي شركة الواحة للبتر وكيماويات . المؤشرات الفنية اليومية: كسر مؤشر السوق خط الدعم لقناته الصاعدة الفرعية والتي كونها بعد جني الأرباح للوتد الصاعد. وتذبذب مؤشر السوق دون مستوى الدعم والذي تحول إلى مستوى مقاومة لم يتم اختباره. ولكن السوق مازال محافظا على مستوى المقاومة الذي اخترقه وتحول تلقائيا إلى دعم. هذا المستوى والموضح باللون الأخضر يمتد بدأ من نهاية الوتد الصاعد مرتكزا على أعلى قمة بعد التصحيح. والتي تم اختراقها 16 أغسطس وعاود ولامسها في 21 أغسطس وأغلق فوقها حتى الآن. ويعتقد أن السوق مرشح إلى أن يختبر مستوى الدعم عند 10960 تقريبا. وهناك مستوى دعم اخر قد لا يكون من الضروري اختباره أن شاء الله. ولكن على أسوأ الأحوال فان مستوى الدعم الثاني يقارب 10750 نقطة. ان من خصائص النموذج الذي تحدثنا عنه أنه وبعد فترة التصحيح يحتاج إلى اختبار مستوى دعمه وهذا ما نعتقده. ان وضع السوق جيد ومازال محافظا على مساره الصاعد. ويعتقد انه مقبل على ارتفاع باذن الله. مدعوما بعدة عوامل اقتصاديه. بالإضافة إلى أن النمو المتوقع في أرباح الشركات القيادية مازال ايجابيا. ان حالة القلق السائدة منذ بداية التصحيح القوي في أواخر شهر فبراير 2006 م متصاعد مع كل موجة جني أرباح اعتيادية تحدث للسوق. وهذا مبرر نفسيا. لكن عند قراءة الرسم البياني نجد أن السوق يعطي مزيدا من الاطمئنان. وانه يتماشى مع الجوانب الفنية إلى الآن. قد لايحتاج السوق إلى اختبار مستوى دعمه الذي اشرنا اليه أعلاه بالضرورة ولكن يعتقد أن يؤخذ بجدية احتمال اختباره. نأتي إلى المؤشرات الفنية فان حزم البولينقر ضاقت ويقع مؤشر السوق فوق الحزمة الوسطى التي تدعمه كمؤشر ايجابي. مؤشر القوة النسبية الذي اقفل عند 49 وحدة منخفضا عن الأسبوع الماضي بمقدار 4,5 وحدة متماشيا مع جني الأرباح. مازال في مستويات تنتظر أن يتحرك السوق إلى مناطق التشبع بالبيع فوق 70 وحدة. مؤشر الوليمز اقفل عند سالب 53 متجها إلى أسفل كإشارة احتمالية استمرار جني الأرباح في بداية الأسبوع القادم حتى ينحني مرتفعا إن شاء الله. ومؤشر الاستكاستك سلك مسارا هابطا مبتعدا خط المؤشر السريع عن البطيء ويحتاج إلى مزيد من الوقت حتى يقتربا من بعضهما البعض . سجل المؤشر السريع منه 26٪ متقاطعا للأسفل مع المؤشر البطيء الذي سجل 69٪. مؤشر قوة الزخم اقفل عند 101 هبوطا ومازال سالكا نفس المسار وقد انخفض عن الأسبوع الماضي .انخفض المتوسط المتحرك الموزون ل خمسين يوما إلى مادون المتوسط المتحرك الموزون للأربعة عشر يوما مقتربا من خط 7 ايام. وهذه علامة غير ايجابية. ولكن يجب أن ننوه إلى أن المتوسطات الموزونة أخذت تقترب بشكل ملحوظ من بعضها البعض وأخذ مسارها يكون أفقيا إلى حد ما وهذه اشارة ايجابية عن قرب انطلاق السوق باذن الله إلى ارتفاعات قريبه. فنجد 200 يوم موزون عند 13178 نقطة متراجعا عن الأسبوع الماضي، أما 100يوم موزون فعند 11607 نقطة، و50 يوم موزون عند 11426 نقطة هابطا دون الأربعة عشر يوما، و14 يوم موزون عند 11460 نقطة، وأخيرا 7 ايام موزون عند 11410 نقطة. نلاحظ أن المتوسط المتحرك الموزون لل 14 يوما كان في الأسبوع الماضي دون المتوسط المتحرك 7 أيام وارتفع هذا الأسبوع وهي اشارة ايجابية . المؤشرات التاريخية الأسبوعية: مازال وضع المؤشرات الفنية الاسبوعية جيدة ومشجعة بشكل كبير للاستثمار في الشركات الرابحة ان كانت قيادية أو متوسطة الحجم. نقطة الدعم انخفضت إلى 10580 نقطة، وتمثل مستوى دعم قوي. اخترق المؤشر نقطة 11422 ولكن أغلق دونها متوافقا مع جني الأرباح الذي حدث في السوق. ومازال المؤشر في مسار تصاعدي مبتعدا عن المستوى العلوي للقناة الهابطة التي تقع عند 9333 نقطة تقريبا. كميات التداول انخفضت عن الأسبوع الماضي . فهناك قلق واضح من مسار السوق سائد بين المتداولين وهو غير مبرر. ولكن كحالة نفسية طبيعية ناتجة عن الانخفاضات الكبيرة التي حدثت هذا العام. فهي من حالة نفسية تكون طبيعية ومبررة. ولكن فنيا غير مبررة على الإطلاق. وفي قراءة لبعض المؤشرات الفنية الأسبوعية التاريخية يتضح أن مؤشر السوق أقترب من المسار الاوسط من حزم بولينقر مع تقارب الحزم وهي علامة على بدء ارتفاع للسوق . أما مؤشر تدفق السيولة فسلك مسارا هابطا مسجلا قيمة 62 وحدة منخفضاعن الأسبوع الماضي ويعتقد أن عدم الرضى على أسعار الشركات الاستثمارية يجعل التداول عليها اقل فلا يقبل المستثمر الذي يمتلك السهم البيع عند هذه المستويات . مؤشرات زخم اندفاع السوق فأغلق عند 102 عاكسا مساره الايجابي متجها للأسفل . أما مؤشر القوة النسبية فانخفض ليغلق عند نقطة 41,5 وحدة مقارنة 43,5 نقطة للأسبوع الماضي وينتظر المزيد من الارتفاع حتى يصل لمناطق تشبع البيع باذن الله. أما مؤشر الماكد فكما قلنا الأسبوع الماضي انه انحراف ايجابيا ليلامس اشارته استعدادا للتقاطع الايجابي وان شاء الله يؤكدها الأسبوع القادم .أما مؤشر الوليمز فإنه اتجه للأسفل مسجلا سالب 58. سالكا مسارا هابطا عن الأسبوع الماضي. أدوات التحليل الأساسي مكرر أرباح السوق : انخفض مكرر أرباح السوق إلى قرابة 23,6 مرة منخفضاعن الأسبوع الماضي قرابة 0,4 وحدة متزامنا مع انخفاض السوق. وعلى ضوئه فان مكرر أرباح قطاع البنوك وصل إلى 21,9 مرة. كذلك مكرر أرباح القطاع الصناعي بلغ 23,6مرة. أما قطاع الأسمنت فانخفض إلى 20,8مرة. وارتفع مكرر ارباح قطاع الخدمات إلى 41,2 مرة مدعوما بارتفاع القطاع العقاري.انخفض مكرر قطاع الاتصالات إلى 17,5مرة. أما القطاع الزراعي فارتفع إلى 65,8مرة .ويبين الجدول المرفق مكرر أرباح البنوك والشركات المدرجة في السوق السعودي. ويتضمن الجدول ربحية السهم لكل شركة كأداة ثانية للتحليل الأساسي العائد على السهم لشركات السوق : كما هو المعتاد فان ثالث أدوات التحليل الأساسي العائد على السهم فقد انخفض بشكل طفيف العائد لبعض الشركات القيادية والبنوك. فسجلت عائدا مابين 3,5 الى 10 بالمائة ومازالت بعض أسعار الشركات القيادية والاستثمارية مغرية وخاصة قطاع الاسمنت بعائد من 3,3 إلى أكثر من 6 بالمائة وتأثر بانخفاض أسعار القطاع. قطاع البنوك وشركة الاتصالات السعودية وسابك وأود أن أشير إلى ما اوضحته في الأسبوع أن بعض الشركات رغم أن العائد على السهم مرتفع إلا أن أرباحها تتضمن أرباحا استثنائية غير تشغيلية (أي أن صافي أرباحها التي حققتها في نهاية النصف الثاني للعام 2006م تتضمن أرباحا من غير نشاطها الأساسي وقد تكون لمرة واحده فقط) ونذكر منها النقل الجماعي وزجاج وجازان وأخيرا الغذائية . توقعات الأسبوع القادم: يعتقد أن تكون أول أيام التداول للأسبوع القادم سلبية. وان يلامس المؤشر مستوى دعم القناة. ولكن هذا الاتجاه السلبي لن يدوم بل سيتوجه السوق من جديد للارتفاع أن شاء الله. وبذلك يكون قد استوفى عناصر الاتجاه التصاعدي الذي نعتقده خلال الفترة القادمة. ليتخطى مستوى 14 ألف نقطة باذن الله. هناك شراء قوي على الأسهم العقارية تمت الأسبوع المنتهي في 23 أغسطس. ومازالت السيولة تتجه للمضاربة. وهنا يجب الحذر أن السوق اقترب من الانطلاق وهذا لن يكون إلا بالشركات الاستثمارية والقيادية. من الملاحظ تحييد سهم شركة الكهرباء. والضغط على الاتصالات. التي تعتبر من أفضل الأسهم الاستثمارية في السوق السعودي لامن حيث مكرر الأرباح ولا العائد على السهم ونسبة العائد. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال

  2. #12
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال


    المؤشر يفقد 216 نقطة وتحذيرات من عودة المضاربات العشوائية
    106 مليارات ريال التداولات الأسبوعية في الأسهم السعودية


    أبها: سامي البلعوطي
    هيمنت عمليات المضاربة وجني الأرباح على تعاملات سوق الأسهم السعودية خلال الأيام الـ5 لتداولات الأسبوع، مستفيدة من ارتفاع مؤشر السوق في الأسابيع الـ3 الماضية بنسبة 11%.
    وتركزت معظم التداولات (93%) على أسهم 3 قطاعات هي الخدمات التي استحوذت أسهمها على 37% من قيمة التداولات، والصناعة بنسبة 31%، ثم الزراعة بنسبة 25%.
    ومما يشير إلى غلبة المضاربات العشوائية ما حققه سعر سهمي بيشة وحائل من صعود بنسبة 24% لكل منهما دون وجود أي مبررات استثمارية أو إعلانات تشير إلى تطورات إيجابية في نشاط الشركتين، فضلاً عن أن الشركتين حققتا خسائر في الربع الثاني، ويرى محللون أن الإقبال على أسهم الشركات الصغرى يشكل خطراً على صحة السوق، حيث أشاروا إلى استحواذ أسهم أصغر 20 شركة من ناحية الحجم السوقي على ما يقارب 45% من قيمة التداولات في حين أن حجمها السوقي لا يتعدى 2%. وتوقعوا تعرض تلك الأسهم للتراجع الحاد مع عودة المضاربات العشوائية على أسهمها.
    وكان مؤشر السوق قد تراجع 216 نقطة وبنسبة 1.9% ليغلق أول من أمس عند 11357 نقطة، مقابل 11573 نقطة في إعلان السبت الماضي، وجرى تداول 1.44 مليار سهم قيمتهما 106.52 مليارات ريال، من خلال 2.07 مليون صفقة انخفض خلالها 52 سهماً فيما ارتفع سعر 20 سهماً ولم تتغير أسعار 9 أسهم.
    واستحوذ سهما حائل والجوف الزراعية على أعلى نسبة تداول في السوق (5% لكل منهما)، ثم سهم الباحة بنسبة 4%.



    *********************************************


    بنسبة زيادة 46.8% بنهاية يونيو الماضي
    162.6 مليار ريال مشتريات المصارف من النقد الأجنبي


    أبها: أنس الأغبش
    ارتفعت مشتريات المصارف التجارية السعودية من النقد الأجنبي بنهاية يونيو الماضي بأكثر من 51.8 مليار ريال لتصل إلى 162.65 مليار ريال مقارنة بنحو 110.76 مليارات ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي أي بنسبة زيادة بلغت حوالي 46.8%.
    وأظهر تقرير صادر عن مؤسسة النقد العربي السعودي"ساما" أن مشتريات المصارف السعودية من مؤسسة النقد ارتفعت بنهاية يونيو الماضي بأكثر من 13.6 مليار ريال لتصل إلى نحو 30.54 مليار ريال مقارنة بنحو 16.88 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي وبنسبة ارتفاع 80.9%.
    وأضافت "ساما" في تقريرها أن مشتريات المصارف السعودية من البنوك المحلية بلغت بنهاية يونيو الماضي حوالي 29.08 مليار ريال مقارنة بنحو 23.11 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي أي بنسبة زيادة 25.8%.
    فيما زادت مشتريات المصارف السعودية من البنوك الخارجية بنهاية يونيو الماضي حوالي 22.02 مليار ريال لتصل إلى 65.927 مليار ريال مقارنة بـ43.9 مليار ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي 50.1%.
    وأشار التقرير إلى أن مشتريات المصارف السعودية من العملاء بلغت بنهاية يونيو الماضي حوالي 34.25 مليار ريال مقارنة بأكثر من 26 مليار ريال خلال الفترة المقابلة من العام الماضي بزيادة بلغت نسبتها 31.5%.
    فيما زادت مشتريات المصارف السعودية من مصادر أخرى بنهاية يونيو الماضي لتصل إلى 2.83 مليار ريال مقارنة بـ828 مليون ريال خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
    من جهة أخرى أوضحت بيانات "ساما" أن إجمالي الودائع المصرفية ارتفعت بنهاية يونيو الماضي بمقدار 64.76 مليار ريال لتصل إلى 535.59 مليار ريال مقارنة بنحو 470.82 مليار ريال أي بنسبة زيادة بلغت 13.7%.

  3. #13
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    النفط يرتفع بعد تخفيض "بي.بي" إنتاجها من حقل برودو باي
    8.93 ملايين برميل نفط يوميا إنتاج السعودية في مايو


    ستافانجر(النرويج)، لندن: رويترز
    أظهرت أرقام قاعدة البيانات النفطية العالمية"جودي"أن إنتاج السعودية انخفض إلى 8.93 ملايين برميل يوميا في مايو الماضي أي بما يقل 250 ألف برميل يوميا عن تقديرات الخبراء. وتظهر البيانات أن هذا أقل معدل للإنتاج منذ يناير 2005.
    وخفضت السعودية الإنتاج في الربع الثاني مع انخفاض الطلب من شركات التكرير خلال فترة الصيانة الموسمية للمصافي.
    وتدل مؤشرات السوق على أن السعودية لم ترفع بعد إنتاجها مرة أخرى لتزايد المعروض من الدول الأخرى المنتجة للنفط مع دخول مشروعات جديدة مرحلة الإنتاج.
    وأظهر مسح لآراء المحللين والخبراء ووكلاء الشحن أن إنتاج السعودية في مايو بلغ 9.18 ملايين برميل يوميا.
    وتوضح قاعدة البيانات أن الإنتاج السعودي بلغ 9.521 ملايين برميل يوميا في مارس و9.223 ملايين برميل يوميا في ابريل.
    وتشارك نحو 90 دولة في تقديم بيانات للقاعدة التي فتحت للمهتمين في نوفمبر من العام الماضي في إطار مساع لزيادة الشفافية في أسواق الطاقة.
    من جهة أخرى ارتفعت أسعار النفط الخام في المعاملات الآجلة أمس بعد أن خفضت شركة "بي.بي" البريطانية إنتاجها من حقل برودو باي في آلاسكا بنحو النصف مرة أخرى ليصل إلى ربع الطاقة الإنتاجية العادية.
    وقالت "بي.بي" أول من أمس إن إنتاج الحقل خفض بمقدار 90 ألف برميل يوميا منذ عدة أيام بسبب عطل فني. وكان إنتاج الحقل وهو أكبر حقول النفط في أمريكا الشمالية قبل ذلك يبلغ نحو نصف الطاقة المعتادة بسبب تآكل في خط أنابيب.
    وقال متحدث باسم الشركة إن إنتاج الحقل الآن يبلغ 110 آلاف برميل يوميا بعد تعطل جهاز ضغط للغاز الطبيعي.
    وأظهرت بيانات رسمية أمريكية أن مخزون البنزين ارتفع 400 ألف برميل الأسبوع الماضي بينما كان المحللون يتوقعون انخفاضا قدره 1.9 مليون برميل.
    وخلال التعاملات أمس ارتفع سعر مزيج برنت لشهر أكتوبر 17 سنتا إلى 72.19 دولاراً للبرميل.
    فيما زاد سعر الخام الأمريكي الخفيف 11 سنتا إلى 71.87 دولاراً. وانخفض سعر السولار "زيت الغاز" 75 سنتا إلى 642.25 دولاراً للطن.
    وبهذا تسجل أسعار النفط الخام حاليا انخفاضا قدره 8.5% مقارنة بالسعر القياسي الذي بلغته في 14 يوليو الماضي عند 78.40 دولارا للبرميل.
    لكن رغم هذه البوادر المشجعة إلا أن الأسواق بقيت مترقبة بسبب أزمة نووي إيران، والتي تعتبر رابع أكبر منتج للنفط في العالم وثاني منتج له في منظمة "أوبك".
    وعلى صعيد سعر سلة "أوبك" أوضحت المنظمة أمس أن سعر سلة خامات نفط المنظمة انخفض إلى 67.45 دولاراً أول من أمس من 67.99 دولارا للبرميل يوم الثلاثاء الماضي. وعدلت أوبك سعر السلة يوم الثلاثاء من تقديرها السابق وهو 67.98 دولارا للبرميل.



    ************************************************** **


    تراجع أسعار الذهب في مصر

    القاهرة: الوطن
    تراجعت أسعار الذهب في السوق المصرية أمس متأثرة بحالة الركود التي يشهدها السوق، فيما ارتفع المعدن الأصفر النفيس في الأسواق العالمية إذ بلغ سعر الأوقية في سوق لندن أمس 624.08 دولاراً بزيادة 0.3% .
    أكدت مصادر في السوق المصرية أن سعر"الجنيه الذهب" خسر نحو 7 جنيهات - دولار ونصف الدولار - ليبلغ 788 جنيها أمس مقابل 795 جنيها أول من أمس. وتراجع سعر جرام الذهب (عيار21) الذي يشهد إقبالا كبيرا بمصر بمقدار 50 قرشا ليصل إلى 50ر98 جنيهاً مقابل 99 جنيها أول من أمس . كما انخفض جرام الذهب (عيار 24) بمقدار 50 قرشاً مسجلا 112.50 جنيهاً مقابل 113 جنيها عن أول من أمس.

  4. #14
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    لتسوية نزاعات قانونية
    "أبل" تدفع 100 مليون دولار لـ"كرييتيف "


    سان فرانسيسكو: رويترز
    قالت شركة أبل كمبيوتر إنها ستدفع 100 مليون دولار لشركة كرييتيف تكنولوجيا لتسوية كل النزاعات القانونية حول مشغل الموسيقى آي بود الشهير الذي تنتجه أبل.
    وقالت أبل أول من أمس إن هذا الاتفاق يمنحها ترخيصا لاستخدام براءة ابتكار خاصة بشركة كرييتيف في مشغل الموسيقى ومنتجات أخرى ويسوي كل الخلافات بين الجانبين.
    وارتفعت أسهم شركة كرييتيف المتداولة في الولايات المتحدة بنسبة 37% في أعقاب الإعلان وقالت الشركة إنها ستبدأ إنتاج مكونات لأجهزة آي بود وهو ما قد يرفع أرباحها بما يتجاوز الإضافة التي حققتها هذه التسوية لنصيب السهم من الأرباح في الربع الحالي وتبلغ 85 سنتا.
    وقال الرئيس التنفيذي لأبل ستيف جوبز إن الاتفاق ينهي 5 دعاوى قضائية بين الشركتين.
    وكانت كرييتيف ثاني أكبر شركة في العالم لإنتاج أجهزة تشغيل ملفات إم. بي. ثري الموسيقية قد رفعت دعوى على أبل في مايو الماضي اتهمتها فيها بانتهاك البراءة المسجلة بالمشغل الموسيقي زن الذي تنتجه.



    **********************************************


    غياب المنتجات اللبنانية وارتفاع اليورو أبرز الأسباب
    أسعار فواكه الصيف ترتفع 100% في الشرقية



    الدمام: سلمان محمد
    شهدت أسعار فواكه الصيف في أسواق المنطقة الشرقية ارتفاعا حاداً تجاوزت نسبته 100% مقارنة بما كانت عليه في الفترة نفسها من العام الماضي، وذلك نتيجة لنقص بعض الأصناف، الناجم بدوره عن عدة عوامل أبرزها تأثر حركة صادرات الفواكه اللبنانية بالعدوان الإسرائيلي على لبنان، فضلا عن ارتفاع أسعار اليورو.
    وقال مستثمرون في سوق الدمام المركزي للخضار والفاكهة إن الكثير من الأصناف التي كانت تتوافر في السوق في مثل هذا الوقت، باتت نادرة، وارتفعت أسعارها، فصندوق الكمثرى (2 كجم) بمختلف أنواعه ومصادره لم يكن يتعدى سعره في السوق حدود 12 ريالا كحد أقصى، ارتفع سعره لحوالي 25 ريالا، والحال نفسه بالنسبة للكرز (2 كجم) الذي بلغ سعره قبل أيام 12 ريالا، مقابل نحو 4 ـ 6 ريالات في الفترة نفسها من العام الماضي، وبيع صندوق الخوخ (4 كجم) بسعر 25 ريالا، بينما كان سعره في حدود 13 ريالا، وصندوق البرتقال الإفريقي (14 كجم) الذي يعرض في السوق في مثل هذا الوقت بيع بسعر 50 ريالا، ويتوقع أن يرتفع خلال الأسابيع المقبلة، بينما لم يتجاوز سعره حدود 40 ريالا العام الماضي، وكذلك صندوق الموز (12 كجم) الذي لم يكن يتجاوز سعره في العام الماضي حدود 30 ريالا، لكنه في الصيف الحالي تخطى 40 ريالا، وهو ما يحدث لأول مرة منذ 3 سنوات. أما المشمش فقد ارتفع سعره بشكل حاد إذ بلغ 12 ريالا للصندوق (2 كجم) بينما كان سعره 4 ريالات في الصيف الماضي.
    وأضافوا أن مسلسل ارتفاع الأسعار شمل بعض الخضراوات الأساسية مثل البطاطس، فالكيس (13 كجم) الذي كان يتراوح سعره بين 16 إلى 17 ريالا، بيع في السوق بحوالي 30 ـ 32 ريالا.
    وقال المستثمر في السوق كميل المقبل إن غياب المنتجات اللبنانية عن السوق كان أحد أهم العوامل وراء هذا الارتفاع، بسبب الحرب على لبنان وتوقف الحركة التجارية مما أحدث خللاً بين العرض والطلب، أدى إلى ارتفاع الأسعار، ولم تكن المنتجات السعودية رغم وفرتها كافية لسد هذا النقص الحاصل في الفواكه والخضراوات الصيفية.
    وأضاف عاملا آخر ساعد على ارتفاع الأسعار تمثل في ارتفاع قيمة اليورو مقابل الدولار، وذلك بالنسبة للمنتجات التي يتم استيرادها من إفريقيا وأوروبا، التي ارتفعت قيمتها بنسبة 30% بسبب ارتفاع قيمة النقل من هذه البلدان، ومع ذلك لم تنجح في تعويض نقص المنتجات اللبنانية أو تكون بديلا عنها.
    وقال إن محدودية عدد المستثمرين الموردين للفواكه من الخارج في الأسواق المحلية، وتحديدا في سوق الدمام المركزي لا تزال تساهم في إحداث حالة قريبة من الاحتكار جعلت الأسعار تبقى عند مستوياتها المرتفعة.
    بينما ذكر المستثمر توفيق زمزم أن المنتجات الوطنية متوافرة وتشكل نسبة كبيرة من المعروض في السوق، لكنها لا تحظى بإقبال كبير بالمقارنة مع المنتجات السورية واللبنانية والتركية والإفريقية، فضلا عن أن السلع الزراعية مرتبطة بمواسم معينة، تزدهر في فترة وتتراجع في فترة أخرى، لذلك بمجرد أن توقفت المنتجات اللبنانية عن الوصول إلى السوق ارتفعت الأسعار.

  5. #15
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال


    تضّخم فقاعتي الزراعة (104%) والخدمات (85.1%) خلال فترة ما بعد التصحيح
    هل يصبح سوق سبتمبر أفضل من سوق أغسطس؟



    شهد المؤشر هذا الأسبوع إرباكاً شديداً لم يشهده منذ مارس تقريباً، فهو لا يسجِّل نزولاً ولا يبدو هابطاً، ولكن يظهر أنّ هناك من يرغب في تنزيله، ليس لعدم قناعته بمستوى المحفزات في السوق أو بكون الأسعار السوقية الحالية للأسهم غير عادلة، ولكن ربما لأهداف شخصية تنبع من نظرة معيَّنة للمستقبل القريب. ولكن في نفس الوقت ظهر المؤشر كما لو كان مدعوماً من طرف آخر، بحيث إنّه تماسك ليومين تقريباً في ظل ضغوط بيعية كثيفة أو رش ثقيل على أسهم تؤثِّر بقوة على قيمته. بمعنى أنّ الصورة هذا الأسبوع أقرب إلى المعركة التي تمكّن فيها الطرف الداعم من إنهائها لصالحه، بحيث أغلق المؤشر على اخضرار ... ولكن لماذا هذه المعركة؟ وما هي أطرافها؟ وبصفة عامة هل يتوقع أن يكون السوق في شهر سبتمبر أفضل منه في أغسطس؟
    تحرُّك نزولي للمؤشر وإغلاق إيجابي
    على الرغم مما شهده المؤشر خلال هذا الأسبوع من هبوط بنسبة 1.9%، أو بما يعادل 215 نقطة، إلاّ إنّه في ذات الوقت أحرز تماسكاً، حيث سجل صعوداً ولو بنسب طفيفة على مدى أربعة أيام في مقابل الهبوط لمدة يومين. وبصفة عامة تحرك المؤشر هذا الأسبوع في مسار تذبذب ضيِّق ما بين مستوى 11650 و11260 نقطة، أي في مدى 390 نقطة. إلاّ إنّ النزول الملحوظ يومي الأحد والاثنين الماضيين بنسب مرتفعة نسبية، تسبب في خسارة المؤشر لنحو 215 نقطة على مدى الأسبوع. وعلى الرغم من توقُّع حدوث مثل هذا النزول في ضوء توقُّع جني أرباح، إلاّ إنّ الأمر غير المتوقَّع أن يحدث جني أرباح على مستوى أسهم لم ترتفع، وبخاصة أسهم العوائد التي لا تزال راكدة. إلاّ إنّ ما يطمئن هو الإغلاق الإيجابي للمؤشر في نهاية الأسبوع، بحيث إنه أرسى قواعد ثابتة ربما لمعاودة الاتجاه الصاعد خلال الأسبوع المقبل، كما أن مستوى السيولة الأسبوعية (106.5 مليار) لا يزال قريباً من مستوى الأسبوع الماضي (107.6 مليار).
    ومن ناحية التحليل الفني، فإنّه على مستوى الستة شهور الماضية يتخذ المؤشر اتجاها نزولي. أما على مستوى الثلاثة شهور فهو صعودي داخل مدار الدورة المضاربية الأخيرة. أما على المستوى الشهري فهو ترند صعودي ضيق، في حين أنه على المستوى الأسبوعي فهو ترند نزولي. إلاّ إن مدار الدورة المضاربية التي بدأت خلال شهر أغسطس تقريباً قد يكون هو المدار المؤثر حتى هذه اللحظة في حركة المؤشر، وبخاصة أن مدى الصعود فيها لم يتجاوز 3.17%.
    الفترة الاتجاه
    أمّا على مستوى القطاعات، فقد شهدت كافة القطاعات هذا الأسبوع هبوطاً ولكن بنسب متفاوتة، حيث شهد قطاع الكهرباء أعلى نسبة نزول بنحو 5.95%، تلاه قطاع التأمين بنسبة 4.46%، ثم قطاع الزراعة بنسبة 4.35%، ثم قطاع الصناعة بنسبة 3.24%. أمّا من حيث السيولة المتداولة، فقد احتل قطاع الخدمات الدور القيادي في جذب السيولة مستحوذاً على المقعد الرئيسي الذي لطالما احتله القطاع الصناعي، حيث ساهمت الخدمات بنحو 37.1% في إجمالي السيولة الأسبوعية المتداولة، تلاه القطاع الصناعي بنسبة 31.5%، ثم القطاع الزراعي بنسبة 25%.
    أمّا على مستوى توجُّهات السيولة ما بين الأسهم، فظهر نوع من الانسحاب من أسهم الشركات الصغيرة في قطاعات الزراعة والخدمات، وتوجّه إلى الأسهم الثقيلة في الخدمات والصناعي.
    هل بالفعل كوَّن قطاعا الزراعة والخدمات فقاعات سوقية مخيفة؟
    التحرُّكات الصعودية التي شهدتها العديد من الأسهم داخل قطاعي الزراعة والخدمات بدأت تثير القلق، بل ربما يصل لحد الذعر عند كلِّ احمرار أو جني أرباح. ففي كلِّ مرة تظهر توقُّعات بفقدان هذه الأسهم لكافة النسب التي اكتسبتها خلال الشهور الأخيرة، وبخاصة أنّ الجميع يكاد يتفق على أنّها اكتسبتها بدون مبررات منطقية لعائد أو أداء (لا أساسيات ولا فنيات). وحتى نتمكن من تقرير الصورة بشكل حيادي، نسعى للتعرُّف على أداء القطاعات السوقية على مدى الشهور الثلاثة الماضية، للتعرُّف على مدى تكوين أي منها لفقاعات قد تنبئ بانهيارات داخلية في المستقبل.
    إنّ الجدول (2) يظهر صورة مربكة لأداء قطاعات معيَّنة، حيث يتضح أنّ قطاعات الزراعة ثم الخدمات تمثِّل القطاعات الرئيسية التي أحرزت تقدماً ملموساً وبنسب مرتفعة على مستوى كافة القطاعات السوقية، حيث صعد القطاع الزراعي خلال الثلاثة شهور الماضية بنسبة 61.6%، وصعد قطاع الخدمات بنسبة 37.01%. وباستثناء قطاع الكهرباء الذي أحرز صعوداً بنسبة 16.18%، فإنّ بقية القطاعات لم تتجاوز فيها نسب الصعود أكثر من 11.5%. رغم أنّنا نتحدث عن صعود بعد انهيار كبير في مارس، يعني كان يفترض أن يعقب الانهيار التصحيحي صعود ولو بنسب تعوِّض بعض الخسائر. ولكن لسوء الحظ لم تستطع سوى الزراعة والخدمات من تعويض خسائرها بشكل ملموس. ومن جانب آخر فإنّ القطاعات الأخرى تكاد تكون هي القطاعات الرائدة للعوائد في السوق ككل، فهذا الصناعي بثقله وقيادياته لم تتجاوز نسب الصعود فيه على مدى ثلاثة شهور نحو 11.3%، بل الركود الكبير يتضح في قطاع الاتصالات الذي لم يتمكن من الصعود ولو بنسبة 1%. حتى البنوك لم تتمكن من الصعود سوى 7.6%. الأمر الخطير هو أنّه على قدر الانهيار الكبير الذي شهدته قطاعات الزراعة والخدمات خلال انهيار مارس على قدر ما تمكّنت من إحراز مكاسب كبيرة وبسرعة خلال الشهور الثلاثة الأخيرة. فقد انحدر مؤشر القطاع الزراعي في انهيار مارس إلى 3138 نقطة، وها هو الآن يحقق أعلى قيمة 8385 نقطة، أي أنّه تمكن من التحرك داخل مدى صعودي بنحو 5247 نقطة. أي بنظرة أكثر شمولية أحرز القطاع الزراعي صعوداً بنحو 5247 نقطة، أي بما يعادل 104% خلال فترة ما بعد التصحيح، منها 41.4% تعويض لخسائر التصحيح، و61.6% ربح صافٍ حالياً .. بالمثل القطاع الخدماتي الذي صعد بنحو 37.01% على مدى الشهور الثلاثة الأخيرة، فبعد انحدار مؤشره إلى نحو 2414 نقطة في انهيار مارس، تمكن من الصعود إلى أعلى مستوى له بلغ 4827 نقطة، أي أنّه تحرك في مدى صعودي يبلغ 2413 نقطة. فبعد بلوغ خسائر القطاع لنحو 48.1% خلال انهيار التصحيح، تمكن القطاع من تعويض هذه الخسائر، وإحراز مكاسب صافية تقدر بنحو 37.01%، أي أنّه صعد بنحو 85.11% خلال فترة ما بعد التصحيح. ومن جانب ثالث، فإنّ هذه القطاعات (الزراعة والخدمات) قد تحركت في مسار مخالف من حيث القوة لمسار المؤشر العام للسوق، فرغم أنّ مكاسب المؤشر لم تتجاوز نحو 9.8%، فإنّ مكاسب الزراعة بلغت 61.6%، وبلغت مكاسب الخدمات 37.01%. ومن جانب رابع، فقد استهلك هذان القطاعان أكثر من 45% من السيولة المتداولة. فعلى الرغم من خفة الأسهم التي يمتلكها هذان القطاعان، ورغم أيضا عدم قدرة الكثير من شركات الأسهم فيهما على تحقيق أرباح دورية، إلاّ إنّهما تمكّنا من جذب ما يعادل نصف السيولة المتداولة تقريباً، وذلك رغم أنّهما معاً لا تزيد قيمة مساهمتهما في قيمة رسملة السوق ككل على نحو 5%.
    بالتحديد، يتضح أنّ قطاعي الزراعة والخدمات كوّنا فقاعات متضخمة على الأقل نسبياً لتحركات المؤشر في السوق، هذه الفقاعات بنيت على أساس المضاربات المركزة عليهما. تلك الفقاعات لولا الدعومات التي تجدها من صانعي السوق في أسهم القطاعين لما تمكنت من الصمود ولو ليوم تداول واحد. بمعنى أن سياسة الاستحواذ التي تمكن كبار المضاربين من ناحية والقروبات من ناحية أخرى هي التي تبقي على تلك الفقاعات بدون انفجار حتى هذه اللحظة. والأمر المثير للجدل أنه خلال الأسبوع الحالي لا يزال القطاعان يشهدان نوعاً من التجميع الكثيف، فهل التجميع بادرة لجني الأرباح المتوقع وبقسوة، أم أنّه لا يزال هناك المزيد من الانتفاخ؟؟
    ما مدى دور سهم أعمار في حالة الإرباك في السوق؟
    لقد أثير الكثير من الجدل خلال هذا الأسبوع تحديداً حول مدى دور سهم أعمار في حالة الاضطراب التي شهدها مؤشر السوق. سهم أعمار مدينة الملك عبد الله الاقتصادية ليس ولا يتوقع أن يكون من الأسهم التقليدية في السوق، فقد يصبح وخلال فترة قصيرة من الأسهم السوبر التي تؤثر في المؤشر وفي السوق ككل .. حيث يبلغ عدد أسهم الشركة حوالي 255 مليون سهم، وفي ظل توقّع الكثير من المحللين إلى احتمال صعوده خلال الأيام الأولى للتداول ما بين40 إلى 80 ريال، فإنّه من المتوقع خلال فترة قصيرة من شهر لشهرين يتوقّع أن يصبح السهم أحد الأسهم الثقيلة في السوق، حيث يتوقع أن يصبح السهم رقم 13 تقريباً من حيث عدد الأسهم. وفي ظل الدعم والاهتمام الحكومي بالشركة يتوقّع لها أن تصبح ربما سادس أو سابع شركة من حيث القيمة السوقية، ومن ثم يكون لها تأثير جوهري على مؤشر السوق.
    لذلك، ظهر وكما لو كان صنّاع السوق الحاليون يستعدون لطرح هذا السهم باستراتيجيات غير مفهومة، ربما تتمثل في الضغط لنزول المؤشر أسفل مستوى 11400 والحفاظ عليه لعدم النزول عن 11200، لأن المؤشر منذ مساء الثلاثاء، وهو يظهر مدى الدعم الذي يلاقيه للتماسك في منطقة ما بين 11200 إلى 11400 . هذا وقد يكون التقارب الزمني بين طرح سهم أعمار للتداول وبين بدء دخول السيولة الخليجية، قد يكون مفسراً لبعض الضغوط الإيجابية والسلبية على مؤشر السوق. فمن المحتمل أن يحمل هذا التقارب في طياته محفزات إيجابية كبيرة لأنّ المؤسسات أو الصناديق الخليجية تسعى للاستثمار الآمن وليس للمضاربة وستجد ضالتها في أسهم العوائد، ولذلك فإنّ المستقبل القريب يؤكد أنّ الحصار المعقود على أسهم العوائد الثقيلة - بما فيها قياديات السوق - قد ينفك بقوة الطلب لهذه السيولة الجديدة.
    ما هي العلاقة بين منتديات الأسهم والقروبات الجديدة؟
    برز خلال الآونة الأخيرة نوع من الصراع الخفي داخل السوق ما بين المستثمرين القدامى (كبار المضاربين التقليديين)، وبين المستثمرين الجدد (القروبات). وعلى الرغم من فوارق حجم المحافظ، إلاّ أنّ المستثمرين الجدد أبدوا صموداً وأظهروا أساليب خداعية مبتكرة فاقت قدرات كبار المضاربين، وبخاصة في ظل تفوقهم من حيث عدد المحافظ التي تتحرك في آن واحد، لدرجة أنّ قدراً من السيطرة والاستحواذ أصبح في صالح المستثمرين الجدد. وما يبرز حجم هذه المعركة تلك الضغوط الكثيفة التي تظهر من آن لآخر، وأيضا ذلك الدعم الكبير لصمود المؤشر. فمن الواضح أن تحركات كلا الطرفين قد تتباين في كثير من الأحيان بما يخلق نوعاً من التصارع يبدو واضحاً في ضغوط لنزول المؤشر ودعم قوي لتماسكه. كما ظهر مؤخراً دوراً ملحوظاً لبعض - قلة قليلة - منتديات الأسهم التي أصبحت تكون قروبات ضخمة من أعضائها الداخليين. لذلك، فقد أصبح سوق اليوم سوقاً للتحالفات المضاربية، وربما لم يجد كثير من المستثمرين أي طريق آخر للمضاربة وللحد من الخسائر في السوق سوى من خلال الدخول في هذه التحالفات. لذلك، فإنّ هذه التحالفات أصبحت تسيِّر المؤشر بشكل رئيسي، وللأسف إن لم يتم كسرها فقد تؤثِّر سلباً وبشكل أكبر على مستقبل السوق ككل.
    المحفزات الجديدة المرتقبة في السوق
    يشير بعض المحللين إلى أن غياب المحفزات هو أحد أبرز الأسباب للمسار التذبذبي الضيق للمؤشر، ولكني أختلف معهم في أنّ هيئة السوق المالية لا تزال ترسي من حين لآخر محفزات جديدة على المدى المتوسط. فخلال هذا الشهر أرست العديد من القرارات والقواعد التي تشكل محفزات إيجابية كبيرة ليس للسوق وللمضاربين بقدر ما هي لترسيخ مبدأ الاستثمار والحد من المضاربات العشوائية، من أبرز تلك المحفزات المرتقب تفعيلها قريباً ما يلي:
    أولاً: دخول محافظ جديدة للسوق مع طرح سهم أعمار للتداول:
    فقد انتهت إدارة تداول من إضافة الأسهم المخصصة لجميع المواطنين المكتتبين في شركة أعمار المدينة الاقتصادية إلى قاعدة البيانات لدى تداول، وأعلنت أنها نتيجة لذلك قامت بتحديث 2.844.005 محفظة لدى جميع البنوك المحلية، وبلغ عدد المحافظ الاستثمارية الجديدة التي تم إنشاؤها 516.23 ألف محفظة. أي أن أكثر من 500 ألف مستثمر سيدخلون السوق لأول مرة. بالطبع بعضهم أو نسبة منهم من مستثمري الاكتتابات فقط، أي أنهم يخططون لجني أرباح السهم والخروج من السوق. إلاّ أنّ نسبة منهم ستبقى، فضلاً عن أن النسبة الأكبر منهم ستظل إلى ما يقرب من شهرين في السوق أملاً في جني أعلى أرباح ممكنة من السهم. ومن ثم يكون السوق مدعوماً بنحو 516 ألف محفظة خلال هذين الشهرين.
    ثانياً: قرب صدور وتفعيل لائحة صناديق الاستثمار:
    صدور وتفعيل هذه اللائحة يتوقع أن يكون له تأثير إيجابي واسع ليس على مشتركي الصناديق، بقدر ما يكون على السوق ككل، حيث إن الرقابة الجديدة وفصل الصناديق عن البنوك ستغير من مفهوم وطريقة الاستثمار لدى هذه الصناديق، بحيث تصبح صمام أمان للحد من المضاربات والأخذ بمبدأ الاستثمار في السوق. بل إن التزامن بين تفعيل هذه اللائحة المتوقع قريباً وبين مكررات الربحية الجذابة للعديد من أسهم العوائد، قد يسهل لإعادة الفكر الاستثماري المفقود في السوق حالياً.
    ثالثاً: ترقُّب دخول السيولة الخليجية:
    المؤسسات الخليجية تنتظر على الباب، وربما بمجرد تفعيل هذا الدخول تحدث تغيرات كبيرة في السوق، فهذا الطلب الجديد هو طلب استثماري بحت سيكون منافساً لطلب المضاربين في السوق. أي ستكون المعركة بين الطلب الاستثماري والطلب المضاربي.
    في النهاية وفي ظل تلك المحفزات، وأيضاً في ظل تلك الفقاعات الجديدة المتضخمة، هل سيصبح سوق سبتمبر أفضل من أغسطس؟ إنّ الإجابة على هذا التساؤل تمكن في مدى قدرة السوق على التخلُّص من تلك الفقاعات بدون آثار تدميرية، وفي نفس الوقت في مدى قدرته على الاستفادة من تلك المحفزات المركزية في تكوين قيعان راسخة للاستثمار في السوق .... فهل يمهله المضاربون القدامى ويتركه المضاربون الجدد لتحقيق ذلك!!!

    * حسن أمين الشقطي

  6. #16
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    يلبي خريجوها في التخصصات المختلفة حاجة سوق العمل
    المؤسسة العامة للتعليم الفني تنفذ عدداً من المشروعات التنموية في منطقة الجوف بأكثر من 100 مليون ريال



    * سكاكا - واس:
    تقوم المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني حالياً بتنفيذ عددٍ من المشروعات التنموية في منطقة الجوف تشمل إنشاء مبانٍ خاصة لعددٍ من الكليات والمعاهد ومراكز التدريب المهني في مدن ومحافظات ومراكز المنطقة.
    وأوضح عميد كلية التقنية بالجوف أن تكلفة مشروع مبنى الكلية التقنية بالجوف الذي أوشك على الانتهاء بلغ 55 مليون ريال فيما بلغ إجمالي تكلفة إنشاء مبنى المعهد الثانوي التجاري بالجوف الذي تم إنجاز 75 بالمائة منه تقريباً حوالي 14 مليون ريال وبلغ إجمالي مشروع استبدال مبنى معهد التدريب المهني بالجوف الذي يجري العمل فيه حالياً 25 مليون ريال فيما بلغ إجمالي تنفيذ مشروع معهد التدريب المهني بالقريات 25 مليون ريال الذي أُنجز منه حوالي 85 بالمائة. وبيّن أن هناك العديد من المشروعات المعتمدة والمعلنة في منافسات وأخرى يتم تخصيص أراضٍ لها لإعلانها في منافسة عامة للبدء في تنفيذها وتشمل إنشاء مبنى الكلية التقنية بمحافظة القريات ومعهد التدريب المهني بمحافظة دومة الجندل ومشروع معهد التدريب المهني بمركز طبرجل. وقد خصصت المؤسسة العامة للتعليم الفني والتدريب المهني لمشروعي المعهد التقني العالي للبنات بالجوف والمعهد التقني العالي بالقريات قيمة لكل منهما بلغت 55 مليون ريال والتي سيتم البدء في تنفيذها خلال الأسابيع القليلة المقبلة.
    واشار إلى أن المؤسسة خصصت مبلغاً لإنشاء مبنى لمعهد التدريب المهني في سجون منطقة الجوف بقيمة اعتماد قدرها 6 ملايين ريال.
    وأكد أن هذه المشروعات ستهيئ البيئة المناسبة للتدريب الفني التقني للمتدربين الملتحقين بالكليات والمعاهد التابعة للمؤسسة حيث من المتوقع أن يلبي خريجو وحدات المؤسسة العامة في التخصصات المختلفة حاجة سوق العمل من البنين والبنات.



    *********************************************


    بعد موافقة معالي وزير الزراعة
    تخصيص 330 طناً من التمر لمصنع الأحساء



    * عنيزة - عطا الله الجروان:
    وافق معالي وزير الزراعة الدكتور فهد بن عبد الرحمن بالغنيم على تخصيص (330) طناً من تمور محافظة عنيزة من اصناف (السكري والشقراء والخضري (لتصديرها إلى مصنع التمور بالأحساء. وسيبدأ المصنع في استقبال التمور من المزارعين اعتباراً من اليوم الاول من شهر رمضان المقبل لمدة شهرين طيلة أيام الأسبوع عدا أيام الجمع. واشترط المصنع ان تكون التمور نظيفة وخالية من الاصابات الحشرية ومطابقة للمواصفات الفنية المطلوبة مع الالتزام التام بالفترة المحددة للتوريد والكمية والصنف.
    ودعا مدير عام الزراعة في محافظة عنيزة المهندس عثمان بن عبد الله ابا الخيل المزارعين إلى سرعة تسجيل اسمائهم لدى قسم الخدمات الزراعية في المديرية، مشيراً إلى ان فترة التسجيل ستكون اعتباراً من يوم السبت المقبل - بمشيئة الله - ولمدة عشرين يوماً. واشار إلى ان هذه التمور يتم شراؤها من المزارعين ويتم تقديمها بعد ذلك للدول المحتاجة مكرمة من حكومة خادم الحرمين الشريفين وتشجيعاً منه - حفظه الله - لأبنائه المزارعين.
    من ناحية أخرى ولليوم الثاني على التوالي يشهد سوق التمور بمحافظة عنيزة صفقات خيالية لبيع تمور السكري حيث تم بيع صفقتين جملة بقيمة (550) ريالا للعبوة الواحدة على أحد المستثمرين في قطاع تجارة التمور وتبلغ سعة العبوة الواحدة من العبوات وزنها اربعة كيلو جرامات على الأكثر حسب وزن الترم ذاته وامتلاء العبوة.وتحدث للجزيرة السيد خالد الخليف أحد المهتمين بشؤون التمور واصفاً هذه الصفقات بأنها فلكية بالنسبة لأسعار التمور كونها تقع خارج المدار، إذ تتراوح أسعار التمور الجيدة بين 150 ريالا إلى 250 ريالا للسكري الأصفر المفتول والممتلئ نضارة ووزنا وأبدى رضاه التام عن السكرية الحمراء رطبا لطعمها الذي لا يقاوم والنبوت والمنيعية، بيد أنه استدرك قائلاً ويظل السكري الأصفر أفضل التمور، وعبر عن تفاؤله بموسم جيد للتمور في المملكة هذا العام. وقال (يشهد التمر خلوا من الأمراض هذا العام - ولله الحمد - مما شجع المستثمرين على الإقبال للشراء وبكميات كبيرة، وعن تلك الصفقات الفلكية قال أبو تركي ان السوق يشهد منافسة قوية من التجار والمستثمرين الذين يتوافدون من كل مناطق المملكة ودول الخليج نظرا لما يحظى به السوق من شهرة واسعة وما يعرض فيه من تمور ذات جودة عالية، لذلك شهد السوق مزادات يتنافس فيها الجميع للظفر بأفضل أنواع التمور مهما ارتفع سعرها.
    من جهته أبدى الاستاذ سليمان العبيد ارتياحه التام من حسن التنظيم الذي يشهده السوق في هذا العام والجهود الكبيرة التي تبذلها البلدية للنهوض بالمستوى العام لأشهر سوق للتمور في المملكة الذي يشهد كثافة من الزوار على غير المعتاد، إذ لاحظنا أن أعداد الزائرين في ازدياد مستمر كما أن وجود مراقبي البلدية ورجال الأمن على مدار الساعة قطع الفرصة أمام ضعفاء النفوس الذين يحاولون غش الناس أو سرقة بعض العبوات البلاستيكية (السطول).



    ****************************************


    يتم افتتاحه في 18 شعبان
    يماني يرعى اللقاء الرسمي للتعريف بالمركز الوطني للمنشآت العائلية



    * الرياض - الجزيرة:
    يرعى معالي الدكتور هاشم بن عبد الله يماني وزير التجارة والصناعة يوم الاثنين 18-8-1427هـ اللقاء الرسمي للتعريف بالمركز الوطني للمنشآت العائلية وانطلاق نشاطه الذي يقام في قاعة المقيرن بمقر الغرفة التجارية الصناعية بالرياض.
    وتأتي رعاية معالي وزير التجارة والصناعة لهذا اللقاء تحفيزاً وتشجيعاً للمركز للمساهمة في تحقيق الأهداف المرجوة منه، كما علمت (الجزيرة) أن الأستاذ حسان بن فضل عقيل وكيل الوزارة للتجارة الداخلية سيحضر حفل افتتاح اللقاء.
    ويذكر أن مجلس الغرفة التجارية الصناعية كان قد أسس المركز الوطني المنشآت العائلية، الذي يختص بشؤون المنشآت العائلية، ويهدف إلى إبراز وتطوير دورها في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتعزيز القدرة التنافسية والتفاعلية لها مع الاقتصاد الدولي.

  7. #17
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ نادي خبراء المال


    استقرار اليومين الأخيرين لم يعالج نزيف المؤشر بداية الأسبوع
    "القطاع الزراعي" تستحوذ على 25 % من إجمالي السيولة الأسبوعية


    - طارق الماضي من الرياض - 01/08/1427هـ
    لم يساعد استقرار المؤشر خلال آخر يومين في الأسبوع والإغلاق الإيجابي بشكل طفيف أن يعالج نزيف المؤشر خلال يومي الأحد والإثنين من الأسبوع الماضي. وأغلق مؤشر الأسهم السعودية بنهاية الأسبوع على خسارة 215.31 نقطة بنسبة 1.86 في المائة.
    وعلى الرغم من ضآلة الهبوط الأسبوعي الذي كان في معدل الانخفاض اليومي خلال بداية الأسبوع، إلا أنه يعكس حالة الحساسية المفرطة للمؤشر ولقطاعات السوق خلال الأسبوع المنصرم لعملية التغيير، التي انعكست في ضيق نطاق التذبذبات اليومية بتقدم أيام الأسبوع مع ارتفاع وتيرة تلك التذبذبات بشكل واضح وقوي، وهو ما كان سببا رئيسيا في ارتفاع معدل الحذر لدى الكثير من المتداولين.
    على صعيد السيولة المنفذة خلال الأسبوع، فقد وصلت إلى 106.5 مليار ريال نفذ عليها 1.4 مليار سهم توزعت على مليوني صفقة، اللافت هنا تطبق هذه السيولة والكميات مع الأسبوع الماضي التي بلغت 107.5 مليار و1.4 مليار سهم ومليوني صفقة مع التباين الواضح في الأداء عند المقارنة بين هذين الأسبوعين. إجمالي القيمة السوقية لشركات السوق وصل إلى 1705 مليارات ريال تسيطر خمس شركات فقط على 55 في المائة من إجمالي هذه القيمة السوقية.
    أما على مستوى شركات السوق خلال الأسبوع الماضي فيلاحظ أن وتيرة الارتفاع أصبحت أكثر حذرا مع أجواء التذبذب وعدم الاستقرار والتباين في الأداء على مدى الأسبوع، بيد أن ذلك لم يمنع بعض شركات المضاربة من تحقيق ارتفاعات عالية مثل شركة بيشة الزراعية التي صعدت بنسبة 28.84 في المائة عندما أغلق سهم الشركة بنهاية الأسبوع على سعر 222.25 ريال بإجمالي كميات منفذة وصل إلى نحو عشرة ملايين سهم، فيما أغلقت شركة حائل الزراعية على سعر 71.50 ريال بنسبة ارتفاع 24.35 في المائة وبإجمالي كميات منفذة 74.8 مليون سهم .
    وعلى الجانب الآخر جاءت شركة تبوك الزراعية في صدارة قائمة أكثر شركات السوق هبوطا بنسبة 12.44 في المائة وذلك عندما أغلق سهم الشركة على سعر 91.50 ريال فيما نفذ على الشركة 30.5 مليون سهم. في المركز الثاني جاءت شركة فتيحي بسعر إغلاق 69.75 ريال بنسبة انخفاض 8.22 في المائة وبإجمالي كميات منفذة 46.9 مليون سهم . شركة كهرباء السعودية تتصدر قائمة أكثر شركات السوق نشاطا حسب إجمالي كميات الأسهم المنفذة عليها التي بلغت 109.7 مليون سهم وأغلق السهم على سعر 19.75 ريال بنسبة هبوط 5.95 في المائة. في المركز الثالث جاءت شركة المواشي المكيرش بإجمالي كميات منفذة 90.3 مليون سهم وأغلق السهم على سعر 37.75 ريال بنسبة هبوط 3.21 في المائة. شركات القطاع الزراعي تتصدر قائمة أكثر شركات السوق نشاطا من حيث إجمالي القيمة المنفذة عليها، حيث جاءت شركة حائل الزراعية في المركز الأول بإجمالي قيمة منفذة بلغ 5.3 مليار ريال، فيما جاءت شركة الجوف الزراعية في المركز الثاني بقيمة بلغت نحو خمسة مليارات ريال وأغلق سهم شركة الجوف على سعر 79 ريالا بنسبة صعود بلغت 4.98 في المائة.
    وفي مراجعة لقطاعات السوق مقارنة بفترة بداية العام الحالي سوف نجد أن المؤشر العام للسوق مازال يسجل خسائر بنسبة تبلغ نحو 32 في المائة بينما تداور قطاعات الخدمات والكهرباء حول هذا المستوى، فيما يظل القطاع الصناعي هو الخاسر الأكبر على مستوى السوق بنحو 43 في المائة نسبة هبوط مقارنة بتلك الفترة، القطاع الزراعي يكون أقل الخاسرين في هذه المقارنة حيث يسجل انخفاضا بنسبة 13 في المائة، فيما ينفرد قطاع التأمين بتسجيل أداء إيجابي مقارنة بتلك الفترة حيث يرتفع بنسبة 10 في المائة.



    *********************************************


    الأسهم الإماراتية تختتم أقوى أسبوع بتداولات قيمتها 6.7 مليار درهم

    - عبد الرحمن إسماعيل من دبي - 01/08/1427هـ
    أنهت أسواق المال الإماراتية أمس أقوى أسبوع من التعاملات لم تسجلها منذ أكثر من شهر بلغت قيمتها 6.7 مليار درهم وبارتفاع في المؤشر العام نسبته 2.1 في المائة. كما سجلت الأسهم التي حققت رقما قياسيا جديدا من التداولات تخطت قيمتها ملياري درهم مكاسب في قيمتها السوقية بلغت 12.4 مليار درهم بعدما ارتفعت إلى 577.4 مليار من 465 مليارا.
    وقال لـ "الاقتصادية" وسطاء في سوق دبي إنه ظهر منذ بداية الجلسة أن المضاربين عادوا مجددا للتلاعب على سهم "إعمار" من خلال طلبات شراء قوية قادت السهم إلى أعلى سعر له مستغلين حالة التفاؤل لدى المستثمرين من نشر تقرير لشركة شعاع عن السعر العادل للسهم وهو ما دفع العديد من صغار المستثمرين وأصحاب المحافظ إلى الدخول بالشراء لكن عندما وصل السعر إلى 13.50 درهم تكاثرت عروض البيع فانحدر السهم لكن مع ذلك ظلت طلبات الشراء قوية بسبب العودة لشرائه من جديد وتجميع كميات كبيرة من السهم عندما وصل السهم إلى 13 و13,10 درهما وهو ما يشير إلى وجود رغبة قوية للشراء رغم عروض البيع.
    وأوصت "شعاع" في تقريرها بشراء سهم "إعمار" بمستويات أسعاره الحالية, وتوقعت أن تنمو أرباح الشركة الإجمالية هذا العام بنحو 51 في المائة إلى 7.21 مليار درهم مقارنة بنحو 4.78 مليار في العام الماضي , وكان تقرير سابق لـ "شعاع" صدر في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي قد حدد السعر العادل لسهم "إعمار" عند 20 درهما في وقت كان يتداول السهم عند 27 درهما وهو ما أسهم بشكل غير مباشر في تراجع سعر السهم إلى أن وصل إلى 10.40 درهم منتصف أيار (مايو) الماضي ليخسر السهم نحو 64 في المائة من سعره.
    غير أن السهم عاد بقوة منتصف الشهر الحالي ليقود سوق دبي مجددا حيث يواصل استقطاب طلبات شراء قوية أسهمت في تحريك سعره, واستحوذ في جلسة تداولات الأمس على 66.6 في المائة من إجمالي تعاملات سوق دبي البالغة 1.8 مليار درهم بتداولات قيمتها 1.2 مليار درهم وعلى 57.1 في المائة من تعاملات أسواق الإمارات البالغة 2.1 مليار درهم.
    وحسب تقرير هيئة الأوراق المالية والسلع بشأن أداء السوق في أسبوع فقد أستحوذ سهم "إعمار" على 62.6 في المائة من إجمالي التعاملات الأسبوعية لأسواق المال الإماراتية ونحو 70 في المائة من تداولات سوق دبي البالغة ستة مليارات درهم وأغلق السهم مرتفعا بنسبة 7.7 في المائة عند 13.20 درهم.
    وأوضح التقرير أن سوق دبي سيطرت على 89.5 في المائة من التعاملات الأسبوعية لسوق الإمارات بتداولات قيمتها ستة مليارات درهم في حين استحوذت سوق أبو ظبي على 10.5 في المائة بتعاملات قيمتها 706 ملايين درهم, واستحوذت أربعة أسهم قيادية فقط في سوق دبي هي "إعمار"، "أملاك"، و"دبي للاستثمار"، و"دبي الإسلامي" على 88.3 في المائة من التداولات الأسبوعية لسوق دبي و79 في المائة من تعاملات سوق الإمارات حيث بلغت قيمة تعاملاتها مجتمعة 5.3 مليار درهم.

  8. #18
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    ماذا يحمل المستقبل للمستثمرين في سوق الأسهم؟

    زيد المفرح - - زيد المفرح - 01/08/1427هـ
    بعد هذا الارتفاع المبالغ فيه الذي وصلت إليه السوق قبيل 25 شباط (فبراير) الماضي، وبعد أن هُمشت جميع النظريات الاقتصادية والأدوات الأساسية للتحليل المالي أصبحت القوائم المالية للشركات هي مجرد "دقة قديمة" لا تعني ولا تشير بالضرورة إلى الأسعار العادلة أو إلى الاتجاهات السعرية للشركة. قد جفت أقلام بعض المحللين (لأن البعض الآخر كان مشغولاً في البحث عن مستويات الدعم والمقاومة) الذين حذروا من كارثة حتمية ستصيب السوق، لكن في المقابل أصبح البعض يقول كما قال اليابانيون قبل انهيار مؤشر نيكاي عندما وصلت مكررات ربحية بعض الشركات إلى 100 و 200 مرة "إنها الإمبريالية المالية اليابانية العظمى"! لكن بعد 1989 أيقن اليابانيون أن إمبرياليتهم لم تكن سوى فقاعة! وبعد انهيار سوقهم بدأت مرحلة إعادة الحسابات وتقييم الاستثمارات وما أجمل أن يتعلم الإنسان من خطئه. فهل أيقنا نحن أن الارتفاع الذي عايشناه كان مجرد فقاعة؟ وبعد ما يقارب ستة أشهر من انهيار السوق السعودية يبقى الهاجس الأول لدى الكثير من المستثمرين هو معرفة ماذا تحمل السوق السعودية للمستثمرين من مفاجآت؟ هل سيسترد ما خسره (ما يقارب 45 في المائة إلى ساعة كتابة هذا المقال)؟ للإجابة عن هذا السؤال سأعرض بعض المعطيات الاقتصادية والتاريخية ومستوى الحالة النفسية للمستثمرين وسأترك الجواب للقارئ!.
    1- لعل أعظم وأكبر انهيار بكل المقاييس شهده التاريخ هو انهيار سوق الأسهم الأمريكية. وصل مؤشر داو جونز Dow Jones إلى أعلى نقاطه (386 نقطة) في أيلول (سبتمبر) 1929. وبقي المؤشر أقل من أعلى نقطة كان قد وصل إليها لمدة 25 سنة أي أنه استرد ما خسره بالقيمة الحقيقية في تشرين الثاني (نوفمبر) 1954. وفي بداية الثمانينيات تعرض مؤشر نيكاي إلى موجة ارتفاع سعرية وسجل في 29 كانون الأول (ديسمبر) 1989 أعلى نقاطه (38.915.87 نقطة) وبعد 17 سنة أي إلى يومنا هذا لا يزال مؤشر نيكاي أقل بنسبة 60 في المائة مما قد وصل إليه في نهاية الثمانينيات.
    وها هو التاريخ يعيد نفسه في السوق الأمريكية فقد قفز مؤشر "ناسداك" إلى مستويات سعرية مرتفعة جداًً بقيادة شركات التكنولوجيا والإنترنت، وقد سجل أعلى نقطة له 5048.62 نقطة في العاشر من آذار (مارس) 2000. وبعد ست سنوات من الانهيار الذي تعرضت له السوق لا يزال مؤشر "ناسداك" عند ما يقارب 2066.99 أي أقل مما حققه في عام 2000 بـِ 59 في المائة. بعد هذه النبذة التاريخية عن أهم الأسواق المالية فهل ستتعافى السوق وتعود إلى مستوياتها فيما قبل الانهيار قريباً!؟
    2- رفع سعر الفائدة في السعودية مرتبط بشكل مباشر برفع سعر الفائدة على الدولار الأمريكي وذلك بسبب اتباع نظام سعر الصرف الثابت بين الريال السعودي والدولار، وبذلك يتعين فهم المتغيرات الاقتصادية في الولايات المتحدة الأمريكية للتنبؤ بحركة سعر الفائدة في المملكة. يتخذ البنك الفيدرالي الأمريكي (البنك المركزي الأمريكي) سياسة رفع سعر الفائدة منذ حزيران (يونيو) 2004 في محاولة للحد من ارتفاع معدلات التضخم، رغم أن لجنة السوق المفتوحة لم تعلن هذا الشهر عن زيادة معدل الفائدة، بل قالت إنها ربما تقوم بذلك في أيلول (سبتمبر) المقبل. فإذا تم ذلك فسيكون له أثر سلبي في تقييم أو تسعير الأصول Asset Valuation بنوعيها: الأصول المالية والأصول المادية. فكما تنص النظرية الاقتصادية في تقييم الأصول على وجود علاقة عكسية بين سعر الفائدة وأسعار تلك الأصول وذلك ناتج عن مبادئ تكلفة الفرصة البديلة. فالأسهم على سبيل المثال ترتبط عكسياً بمعدل الفائدة فإذا ارتفع سعر الفائدة انخفضت قيمة السهم والعكس صحيح ولا تنطبق هذه النظرية على سوق الأسهم فحسب بل على السندات والأصول المادية أيضا. أضف إلى ذلك أن البنوك التجارية والشركات ستقل ربحيتها بسبب ارتفاع تكلفة الودائع بالنسبة للبنوك، أما الشركات فزيادة سعر الفائدة ستزيد من تكلفة رأس المال Cost of Capital وبذلك تكون عملية الدخول بأي مشروع مكلفة وإن كانت مربحة. وهذا ما يعرف أيضا بتأثير طرد الاستثمارات Investment Crowding out Effect وبذلك ستكون الربحية المستقبلية المتوقعة للشركات أقل (هذا ينطبق على شركات العوائد فقط لأن شركات المضاربة لم تكن لها ربحية تذكر!). وبهذا يكون ارتفاع سعر الفائدة عاملا سلبيا على حالة السوق الكلية والجزئية المتمثلة في ربحية الشركات. ومع استمرار توقع المحللين الاقتصاديين وشريحة لا بأس بها من المستثمرين باحتمال رفع سعر الفائدة إلى معدلات أعلى في المستقبل القريب، فهل ستتعافى السوق وتعود إلى مستوياتها فيما قبل الانهيار!؟

    3- بعد الانهيار الذي شهده المستثمرون في سوق الأسهم السعودية ومرورهم بتجربة لا يحسد عليها أي مستثمر، يفترض أن يصحح المستثمرون تقييمهم للمخاطر. وذلك سيكون عن طريق رفع علاوة المخاطر التي يطلبها المستثمرون جراء استثمارهم في السوق. وبما أن ارتفاع علاوة المخاطر يؤثر عكسياً على سعر الأصول، فهل ستتعافى السوق وتعود إلى مستوياتها فيما قبل الانهيار قريباً!؟

    4- لا تزال ذاكرة الانهيار وأزمة السوق المالية التي حلت علينا عالقة في ذهن المجتمع عامة، ناهيك عن ردة فعل هيئة السوق المالية التي رفعت أياديها وتركت الحال يتجه جنوباً دون أي ظهور إعلامي! مما جعل صغار المستثمرين يفقدون الثقة في عمل ودور الهيئة وأنا بالطبع لا أطالب بتدخل الهيئة في قوى العرض والطلب، بل أطالبهم بمزيد من الشفافية في ذاك الوقت الذي كان المستثمرون في أشد الحاجة إليه. فأصبحت حساسية المستثمرين جداً عالية، وما شهدناه من تذبذب وردات فعل غير مبررة في الأسابيع القليلة الماضية خير برهان. فبعدما يقارب ستة أشهرلا تزال هذه الذكرى الأليمة عالقة في أذهانهم وهم بحاجة إلى فترة زمنية قد تفوق عدة سنوات لكي يتخلصوا من هذه الذكرى وتعود الثقة بهيئة السوق المالية بقيادتها الجديدة، واستكمالها لبناء وتطوير القواعد الأساسية والتنظيمية للسوق المالية.
    فبعد هذا الطرح هل يعتقد القارئ أن السوق ستتعافى وتعود إلى مستوياتها فيما قبل الانهيار قريباً؟



    ************************************


    موجات الاقتصاد السعودي.. دخول الأسهم الموجة السادسة؟

    محمد بن ناصر الجديد - كلية الاقتصاد والإدارة، جامعة أدنبرة - المملكة المتحدة 01/08/1427هـ

    على الرغم من تباين الظروف الاقتصادية التي مر بها الاقتصاد السعودي منذ منتصف الثمانينيات الميلادية، وحتى اليوم، وعلى الرغم من تباين انعكاسات هذه الظروف على أداء سوق الأسهم السعودية منذ نشأتها عام 1984، وحتى اليوم، إلا أنه من الممكن، من خلال قراءة المؤشرات الرئيسية لسوق الأسهم السعودية، استنتاج خلاصة مفادها أن سوق الأسهم السعودية مرت بخمس موجات متشابهة إلى حد كبير في: الملامح، الخواص، والسلوك.
    فالموجة الواحدة طولها أربعة أعوام. يمثل كل عام طورا من أطوارها. تنشأ الموجة في العام الأول "النشأة"، وتنمو في العام الثاني "النمو"، وترشد في العام الثالث "الرشد"، وتنضج في العام الرابع "النضوج". تتشابه هذه الأطوار أيضا إلى حد كبير في: الملامح، الخواص، والسلوك من موجة إلى أخرى.
    امتدت الموجة الأولى خلال الفترة من (1986 إلى 1989)، حيث شكل عام 1986 بداية طور "النشأة" للموجة الأولى عندما انخفضت القيمة السوقية للأسهم المصدرة في نهاية كانون الأول (ديسمبر) إلى مستوى 63.4 مليار ريال، وتراجع المؤشر العام إلى مستوى 646.03 نقطة، وتحسن العمق المالي للسوق إلى نسبة 1.31 في المائة من القيمة السوقية.
    دخلت الموجة بعد ذلك عام 1987 طور "النمو"، عندما نمت القيمة السوقية إلى مستوى 72.80 مليار ريال، صعد المؤشر العام إلى مستوى 780.64 نقطة، و تحسن العمق المالي إلى نسبة 2.32 في المائة من القيمة السوقية.
    دخلت الموجة عام 1988 طور "الرشد" عندما استمرت القيمة السوقية في النمو مسجلة 85.90 مليار ريال، وواصل كل من المؤشر العام صعوده إلى مستوى 892.00 نقطة، والعمق المالي تحسنه إلى نسبة 2.37 في المائة من القيمة السوقية.
    دخلت الموجة الأولى بعد ذلك في طورها الأخير "النضوج" عام 1989، موصلة مؤشرات السوق إلى أعلى مستوياتها، حيث نمت القيمة السوقية بنهاية كانون الأول (ديسمبر) إلى مستوى 107.30 مليار ريال، وكسر المؤشر العام حاجز الألف نقطة عند مستوى 1086.83 نقطة، وتحسن العمق المالي إلى نسبة 3.13 في المائة من القيمة السوقية.
    تعاقب بعد ذلك دخول سوق الأسهم السعودية في موجة تلو الأخرى. فدخلت السوق في الموجة الثانية خلال (1990 إلى 1993)، والثالثة خلال (1994 إلى 1997)، والرابعة خلال (1998 إلى 2001)، والخامسة خلال (2002 إلى 2005).
    نلاحظ ثلاث ملاحظات عامة عند قراءة ملامح، وخواص، وسلوك كل موجة من الموجات الأربع المتبقية بذات أسلوب قراءة الموجة الأولى.
    الملاحظة الأولى: إن حدة نمو القيمة السوقية في نهاية كل موجة تكاد تكون متقاربة. لم تخالف الموجات الخمس هذا التعميم سوى في الموجة الخامسة (2002 إلى 2005) عندما قفزت القيمة السوقية من مستوى 281 مليار ريال في طور "النشأة" (2002)، مرورا بـ 590 مليار ريال في طور "النمو" (2003)، و صولا إلى 1.149 مليار ريال في طور "الرشد" (2004)، إلى 2,438 مليار ريال في نهاية طور "النضوج" (2005).
    الملاحظة الثانية: إن القيمة السوقية بنهاية طور "النشأة" (العام الأول من الموجة القائمة) تبدأ من مستوى أقل من المستوى الذي وصلت إليه في نهاية الطور الذي سبقها، "النضج" (العام الرابع من الموجة الماضية).
    لم تخالف الموجات الخمس هذا التعميم سوى في الموجة الخامسة (2002 إلى 2005) أيضا عندما بلغت القيمة في طور "النشأة" (2002) مستوى أعلى (281 مليار ريال) من المستوى الذي وصلت إليه في الطور الأخير "النضوج" (2001) من الموجة الماضية (275 مليار ريال).
    هناك عامل رئيسي قد يفسر هاتين المخالفتين للقاعدة العامة. ارتبط العامل بتباين مسببات الطفرة الاقتصادية خلال الموجة الخامسة (2002-2005). فكما هو معلوم، أن الطفرة النفطية التي نشهدها الآن تختلف عن طفرات السبعينيات الميلادية من ناحية مسببات ارتفاع أسعار النفط، ودور القطاعين العام والخاص في النمو الاقتصادي، والقدرة التنظيمية لإدارة عوائد النفط.
    والملاحظ الثالثة مرتبطة بتطورات القيمة السوقية نهاية كل طور. حيث نجد أنها سجلت في طور "النشأة" (العام الأول) أدنى مستوى لها في الموجة ذاتها. وفي طور "النمو" (العام الثاني) مستوى أفضل من المسجل في طور "النشأة". وفي طور "الرشد" (العام الثالث) مستوى أفضل من المسجل في طور "النمو". وفي طور "النضوج" (العام الرابع) أعلى مستوياتها.
    لم تخالف الموجات الخمس هذا التعميم سوى في الموجة الثانية (1990 إلى 1993)، وبالتحديد عندما انتقلت من طور "الرشد" (1992)، إلى طور "النضوج" (1993). حيث انخفضت القيمة السوقية عند الانتقال من طور "الرشد" إلى طور "النضوج" بنسبة 3.98 في المائة، إلى مستوى 197.90 مليار ريال.
    هناك عاملان مترابطان قد يفسران هذه المخالفة للقاعدة العامة. حيث هاجرت السيولة خلال طور "النشأة" (1990)، وعادت خلال طور "النمو" (1991)، ونشأت صناديق الاستثمار المحلية في طور "الرشد" (1992)، وبدأت هذه الصناديق في أداء دور ملموس في التأثير في منظومة السوق في طور "النضوج" (1993).
    تواجه الزاوية التي قرأت منها تطورات سوق الأسهم السعودية بعض المعارضة من مجموعة من الباحثين الاقتصاديين، عطفا على فرضية أن دور المؤشرات الاقتصادية في التأثير في الموجات الاقتصادية يتباين من موجة إلى أخرى. وبالتالي، فإن قراءة الموجات الاقتصادية السابقة لا تعطي مدلولات كافية حول ملامح الموجة الاقتصادية المقبلة.
    وبدرجة المعارضة نفسها، تواجه الزاوية التي قرأت منها التطورات تأييد مجموعة أخرى من الباحثين الاقتصاديين، عطفا على فرضية أن الاقتصاد يمر بموجات متعاقبة تتشابه في الملامح، والخواص، والسلوك، وبالتالي فإن قراءة الموجات الاقتصادية السابقة قد تساعد على رسم ملامح الموجة الاقتصادية المقبلة.
    وبين معارض ومؤيد، يبقى الحكم على دخول سوق الأسهم السعودية في الموجة السادسة خلال (2006 إلى 2009) مرهونا بمدى القناعة ليس بإعادة التاريخ نفسه فحسب، وإنما بمنطقية زاوية القراءة، وعلاقة الشواهد بالتطورات، ومدى القناعة تقود إلى سؤال أكثر شمولا يدور حول الموقع الحالي للاقتصاد السعودي من موجاته؟

  9. #19
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    "أرامكو السعودية" تجري محادثات لدخول السوق بموجب قوانين المنظمة
    شركات النفط العالمية تتحفظ تجاه مسودة قوانين أسواق تجزئة الوقود الصينية


    - محمد الخنيفر من الرياض - 01/08/1427هـ
    أبدى مسؤولون في شركات النفط العالمية قلقهم حيال مسألة التزام الصين تجاه فتح سوق الجملة الخاصة بالمشتقات النفطية في وجه الشركات الأجنبية عقب مشاهدتهم شروط وقوانين المسودة الصينية المتعلقة بهذا الخصوص.
    وفي الوقت الذي هددت فيه بعض تلك الشركات بتأجيل بعض مشاريعها النفطية، ألمحت منظمة التجارة العالمية إلى إمكان تدخلها لتعديل تلك المسودة حتى تتوافق مع متطلبات شركات النفط. وبدورها تبحث شركة أرامكوالسعودية مع مسؤولين في "سينوبيك" الصينية، النفاذ إلى سوق الجملة الخاصة بمشتقات النفط في نهاية العام الجاري.
    ونقلت صحيفة ذا وال ستريت جورنال الأمريكية تصريحا لأحد تنفيذيي شركة توتال الفرنسية قوله، "إن أنظمة توزيع تلك المشتقات لا تزال غامضة ولا سيما تلك المتعلقة بمتطلبات الحصول على الرخص". وضربوا على سبيل المثال أحد القوانين غير الواضحة المرتبطة ما إذا كانت الحكومة ستطلب من الشركات الأجنبية بناء شبكة مكلفة لمخازن توزيع الوقود أو أن الحكومة ستقوم بتأجير تلك المنشآت.
    وقال جاكويزدي بويسيسون المدير العام لشركة النفط الفرنسية في الصين: حتى تتضح الرؤيا حول تلك القوانين فإننا لا نعلم إذا ما كان لدى الصينين رغبة صادقة لفتح هذا القطاع أو أن تلك وسيلة لاستمرار احتكار شركتا النفط الصينية "سينوبيك" و"بتروتشاينا" لهذا القطاع.
    وفي الوقت نفسه، كشف جيف أتوود رئيس شركة توتال في الصين، أن استمرارية هذا الغموض قد تجبر "توتال" على تأخير مشروع توزيع مشتقات النفط المقترح، ويقوض اتفاقية المشروع المشترك لبناء 500 محطة وقود. وذكر مسؤولو "توتال" أنهم قد تقدموا بطلب النظر للمسودة خلال اجتماع بين المسؤولين الصينيين والمديرين التنفيذين لعدة شركات نفط أجنبية إلا أنهم لم يتلقوا أي توضيح من الطرف الصيني بعد.
    وبدورها نقلت "الاقتصادية" وجهة النظر هذه إلى القسم الإعلامي في منظمة التجارة العالمية، حيث صرح لويس أوبل مسؤول المعلومات في المنظمة بقوله "كسياسة عامة فإن أمانة سر منظمة التجارة العالمية لا تعلق على الجوانب القانونية والتشريعية لأعضائها". إلا أنه ألمح ألى إمكان تدخل المنظمة لتعديل تلك المسودة بقوله"ولكن في هذه القضية بالتحديد فإننا نرغب في إيضاح أن الأمور القانونية التي تحوم حولها هذه التساؤلات لم يتم بعد بلورتها وصياغتها بشكل نهائي".
    من جهتها ذكرت خدمة داو جونز الإخبارية أن مسؤولا في عملاق الصناعة النفطية الصينية "سينوبيك" قال: إن شركة أرامكوالسعودية تجري محادثات مع "سينوبيك" بهدف النفاذ إلى سوق الجملة الخاصة بمشتقات النفط الذي ينتظر فتح احتكاره الحكومي في وجه الاستثمار الأجنبي في نهاية هذه السنة.
    وتأتي تلك الأنباء عقب تأكيد الحكومة الصينية الفترة الماضية أنها تعمل جنبا إلى جنب مع السعودية بغرض تطوير الاحتياطات النفطية الاستراتيجية للصين والتي تأتي ضمن إطار تعميق روابط الطاقة بين البلدين.
    وستصبح "أرامكو" في حالة نجاح تلك المحادثات، أحد اللاعبين الجدد بين عمالقة النفط الدوليين الذين ينتظرون أخذ حصة من سوق توزيع الوقود المتنامية الذي تهيمن عليها بنحو 90 في المائة "سينوبيك" الحكومية وشركة البترول الأهلية الصينية CNPC.
    وتعكف "أرامكوالسعودية" وبكل نشاط على توسيع أعمالها في الصين عبر الاستثمارات المشتركة كالمصفاة الواقعة في شمالي إقليم فوجيان البالغة تكلفتها الإجمالية 3.5 مليار دولار والتي تتشارك هي فيها برفقة "سينوبيك" و"إكسون موبيل". يذكر أن "أرامكو السعودية" قد اتفقت مع "سينوبيك" أخيرا على إقامة مشروع تسويقي مشترك في فوجيان هذه السنة الذي قد يقوم بمهمة الإشراف على توزيع مشتقات النفط.
    وقال مسؤول في "سينوبيك"امتنع عن كشف هويته، إن شركته تبدي اهتماما بالغا بهذه المحادثات والتي تنظر إليها على أنها بمثابة الفرصة لتقوية علاقاتها مع السعودية فضلا عن تصديرها التقنية الهندسية لمصافهيا إلى الشرق الأوسط. وأضاف أن منتجات المشتقات النفطية قد تباع بشكل جزئي في الصين.
    ومعروف أن "سينوبيك" دخلت قطاع الغاز السعودي في 2004 عبر احتكارها لحقوق التنقيب عن الغاز الطبيعي هناك. وتابع المسؤول حديثه "لا تزال المحادثات حول النفاذ إلى سوق الجملة الخاصة بالمشتقات النفطية في مرحلتها الأولى".
    وقد تظهر ثمار هذه المحادثات في نهاية السنة عندما تكشف الحكومة الصينية عن معايير النفاذ إلى سوق الجملة المحلية الخاصة بالمشتقات النفطية. من جهته، امتنع مكتب "أرامكو" في بكين عن الإدلاء بتصريح حول هذه القصة.
    وتعد الصين ثالث أكبر مستهلك للمشتقات النفطية حول العالم الذي من المنتظر أن تتصاعد إلى نحو 177.24 مليون طن هذه السنة بزيادة تسعة ملايين طن عن السنة الماضية. ومن المتوقع للصين أن ترفع قيود توزيع وقود الجملة في وجه الشركات الأجنبية عند الحادي عشر من كانون الأول (ديسمبر) 2006 كجزء من التزاماتها مع منظمة التجارة العالمية.
    وعلى الصعيد نفسه يتجهز عملاقا النفط الدوليين "كرويل دوتش شيل" و"بي. بي." إلى دخول سوق التجزئة الصينية عبر إنشاء مصافي نفط مشتركة إضافة إلى دخولهما سوق التجزئة للبنزين من خلال تخطيطهما لإنشاء ما يصل إلى ألفي محطة بنزين خلال السنوات القليلة المقبلة.



    **********************************************


    قطر: إلغاء جميع الصفقات بسبب خلل في أنظمة التداول

    - حسن أبوعرفات من الدوحة - 01/08/1427هـ
    تسبب خلل فني في نظام التداول في سوق الدوحة للأوراق المالية عند فتح جلسة التداول أمس، في توقف التداول وإلغاء جميع الصفقات. وقال مصدر في السوق إن الخلل لم يؤثر على سجلات أو حسابات المستثمرين في السوق وعلى أثره باشرت إدارة الحاسب الآلي في السوق اتصالاتها مع الشركة المعنية بالنظام والفنيين المختصين لمعرفة سبب هذا الخلل ولتحقيق العدالة للمتعاملين، قررت وقف التداول لجلسة أمس وإلغاء جميع الصفقات التي تمت خلالها.
    ورغم عدم وجود تبعات سلبية كبيرة أو خسائر ضخمة للخلل الحاصل أمس، بسبب القرار الجريء الذي اتخذته إدارة السوق بوقف التداول على حد وصف بعض المستثمرين إلا أن الكثيرين اعتبروا أنه لا مجال للخطأ ولا مبرر لحصوله أساسا لعدة أسباب ومنها حدوثه في يوم عادي جدا من أيام التداول ولم يشهد إدراجا لإحدى الشركات أو ما شابه ذلك، إضافة إلى وقوع الخطأ في الدقائق الأولى من عمر الجلسة وهي الفترة التي يكون فيها المستثمرون أكثر تحفظا وترقبا ولا تشهد فيها أنظمة التداول طلبات بيع أو شراء بأعداد كبيرة.
    وكان أكثر المتضررين أمس، الوسطاء الذين خسروا بسبب توقف التداول عمولتهم المفترض تحقيقها نتيجة قيام المستثمرين بتنفيذ عملياتهم بيعا وشراءً، إضافة إلى بعض المستثمرين الذين قد يؤدي إلغاء صفقاتهم التي تم تنفيذها إلى خسائر نسبية فيما لو كانت مجريات الافتتاح المقبل مغايرة تماما لما كان بالأمس.
    وأوضح المصدر أن الإجراء الذي أقدمت عليه إدارة السوق قد اتخذ استنادا إلى الفقرة (6) من المادة (12) من اللائحة الداخلية للسوق التي تخول الإدارة وقف التعامل مؤقتا في السوق أو في ورقة مالية أو أكثر في حالة حدوث ظروف استثنائية تهدد حسن سير العمل وانتظامه.

  10. #20
    الصورة الرمزية خالد البديوي

    افتراضي رد : الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 1/8/1427هـ

    خبراء سعوديون يشاركون في إنشاء سوق مالية يمنية

    - طاهر حزام من صنعاء - 01/08/1427هـ
    كشف لـ "الاقتصادية" مسؤول يمني كبير في وزارة المالية اليمنية أن الوزارة قررت الاستعانة بخبرات سعودية للمساهمة في إنشاء سوق مالية يمنية.
    وعلمت "لاقتصادية"من مصادر في الوزارة أن الخبراء السعوديين سيقدمون مقترحات لإنشاء السوق إلى وزارة المالية اليمنية في إطار الخطة الزمنية المحددة لمراحل قيام سوق الأوراق المالية وتشغيلها، وأنه سيتم الإعلان عن هذه الخطة قريباً.
    وبيّن أن الوزارة تحاول الاستفادة جديا من التجارب الناجحة في السعودية، الإمارات، والأردن لمساعدتها فيما يتصل بإنشاء هذه السوق.
    وأشار إلى أنه تم الاتفاق مع شركة إماراتية للمشاركة مع الخبرات السعودية في إعداد، إنشاء، وإدارة السوق، مشيرا إلى أن الدكتور سيف العسلي وزير المالية اطلع كذلك على عدد من الدراسات التي قدمتها له شركات إماراتية أثناء زيارته مدينة دبي وسوق الأوراق المالية أخيرا.
    ونقلت تقارير إخبارية يمنية عن مصادر رسمية في وزارة المالية أن عدداً من الخبراء في سوق دبي للأوراق المالية، البنك الإسلامي للتنمية، وبورصة عمّان سيصلون اليمن خلال الأيام القليلة المقبلة للمساعدة في إنشاء أول سوق للأوراق المالية في البلاد.
    وأكدت المصادر أن وزير المالية سبق أن وقع اتفاقاً مبدئياً مع وزير المالية والصناعة الإماراتي على أساس دعم سوق الأوراق المالية في اليمن بحيث يتم ربطها بسوق دبي، موضحا أنه بناءً على ذلك تم التوصل مع صندوق النقد العربي، البنك الإسلامي للتنمية، وبورصة عمّان لطلب دعم فني واستقدام خبراء للمساعدة في إنشاء السوق ويجري حالياً وضع خطة تنفيذية لمذكرة التفاهم مع دبي ولاستقدام خبراء من البنك الإسلامي وبورصة عمّان.
    وذكرت المصادر نفسها أن فريقاً استطلاعياً اقتصادياً من مركز دبي المالي زار اليمن وتم التوقيع معه على مذكرة تفاهم للمساعدة في تأهيل الشركات اليمنية في القطاعين الخاص والعام للدخول في سوق الأوراق المالية حال إنشائها، مؤكدةً أن الشركات اليمنية ما زالت بحاجة إلى كثير من التأهيل للدخول في سوق الأوراق المالية في اليمن، إذ عليها أن تتأهل لدخول السوق والإلمام بقوانينها.
    وتجرى في وزارة المالية عملية الإعداد والتحضير للسوق من الناحية القانونية والتشريعية والتجهيزات التحتية والفنية، إضافة إلى حوكمة الشركات وتأهيلها وتدريبها للدخول في السوق وفقاً للمعايير والشروط المطلوبة.
    ورغم أن وزير المالية أكد الإعلان عن إنشاء سوق للأوراق المالية في اليمن رسميا أواخر العام الجاري، إلا أن مصادر حكومية توقعت تأخر الإعلان عنه حتى مطلع 2007.
    وأرجعت المصادر التأخير إلى عدد من الأسباب منها عدم تنفيذ ما وعدت به الحكومة بإشراك القطاع الخاص في الإعداد للسوق, إضافة إلى جو الانتخابات الرئاسية والمحلية التي ستدخل اليمن في عراك "سياسي" يبدأ في أيلول (سبتمبر) المقبل وعدم وجود فرصة حاليا لتخصيص بعض المؤسسات والشركات الحكومية نتيجة الانتخابات أيضا.



    ************************************************** *


    سعوديون يعتزمون المساهمة في مصانع للسكر في اليمن بـ 100 مليون دولار

    - طاهر حزام من صنعاء - 01/08/1427هـ
    أكدت لـ " الاقتصادية " مصادر في مجلس رجال الأعمال اليمنيين أن عدد من المستثمرين اليمنيين والسعوديين يعتزمون استغلال الطلب المتزايد على السكر في الأسواق اليمنية لإنشاء مصنع للسكر في اليمن.
    ويعتزم المساهمون السعوديون الدخول في أول مصنع تعد لإنشائه مجموعة شركات هائل أنعم وشركائها والمقرر إنشائه في المنطقة الحرة في عدن، أو الحصول على ترخيص منفصل في حال عدم التوصل لاتفاق مع الشركة.
    من جهته أفاد لــ"لاقتصادية "مصدر في مكتب الحاج على محمد سعيد رئيس مجلس إدارة مجموعة هائل سهيد أنه سيعقد الاجتماع التأسيسي لمناقشة نسب الأسهم وآلية العمل في منتصف أيلول ( سبتمبر). وستكون الشركة شركة مساهمة لصناعة وتكرير.
    وحسب بيان مجموعة هائل فإن تكلفة المشروع الذي سيقام في المنطقة الحرة في عدن يقدر بنحو 100 مليون دولار وبطاقة إنتاجية قدرها مليون طن سنوياً. ويهدف المشروع لتغطية احتياجات السوق اليمنية مع تصدير الفائض إلى أسواق القرن الإفريقي وغيرها من الأسواق الخارجية. إضافة إلى توفير الملايين من العملة الصعبة التي كانت تنفق على شراء مادة السكر للسوق اليمنية.
    وارتفع استيراد اليمن من السكر إلى 588 ألف طن بقيمة 87 مليون دولار،
    وتعد السعودية ثالث دولة في العالم بعد البرازيل والإمارات المصدرة للسكر لليمن. وارتفعت واردات اليمن من السعودية إلى 2.197 مليون ريال من مليار ريال. ونحو 90 في المائة من السكر يستورده اليمن من خمس دول هي البرازيل تليها الإمارات ثم السعودية وبلجيكا وكولومبيا.
    وحسب الإحصائية الرسمية فقد استوردت اليمن من البرازيل ما قيمته 15.9 مليار ريال وبنسبة 58 في المائة والإمارات بنسبة 15 في المائة بينما استوردت من السعودية بنسبة 7 في المائة.
    وتشهد الأسواق اليمنية ارتفاعا تصاعديا في سعر السكر منذ عام 2004م، حيث ارتفع الأسبوع الماضي إلى ستة آلاف ريال سعر الكيس الواحد 50 كيلوجراما. ويصل سعر الكيس إلى نحو خمسة آلاف ريال يمني.

صفحة 2 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 19/10/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 10-11-2006, 07:38 PM
  2. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 10/7/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 04-08-2006, 04:51 PM
  3. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 6/5/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 02-06-2006, 03:05 PM
  4. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 14/4/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 12-05-2006, 03:22 PM
  5. الأخبار الاقتصادية ليوم الجمعة 17/2/1427هـ
    بواسطة خالد البديوي في المنتدى نادي خـبـراء سـوق الـمـال السـعودي Saudi Stock Experts Club
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 17-03-2006, 04:17 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

يعد " نادى خبراء المال" واحدا من أكبر وأفضل المواقع العربية والعالمية التى تقدم خدمات التدريب الرائدة فى مجال الإستثمار فى الأسواق المالية ابتداء من عملية التعريف بأسواق المال والتدريب على آلية العمل بها ومرورا بالتعريف بمزايا ومخاطر التداول فى كل قطاع من هذه الأسواق إلى تعليم مهارات التداول وإكساب المستثمرين الخبرات وتسليحهم بالأدوات والمعارف اللازمة للحد من المخاطر وتوضيح طرق بناء المحفظة الاستثمارية وفقا لأسس علمية وباستخدام الطرق التعليمية الحديثة في تدريب وتأهيل العاملين في قطاع المال والأعمال .

الدعم الفني المباشر
دورات تدريبية
اتصل بنا