قرر مجلس إدارة البورصة المصرية تأخير بدء التداول اليوم الخميس، لمدة دقيقة واحدة حداداً على روح الشهداء الذين سقطوا فى الأحداث الدامية فى بورسعيد مساء أمس، وتراجع مؤشر إيجى اكس 30 لأنشط 30 شركة فى البورصة بمقدار 4.67% فى أول 10 دقائق للتداول لتصل الخسائر الأولية إلى 10.9 مليار جنيه.

كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة إيجى اكس 70 بنسبة 3.73%، وتراجع إيجى اكس 100 الأوسع نطاقا بنسبة 3.95%.

من جانبه، وقال صلاح حيدر المحلل الفنى، إن أحداث الأمس كان لها تأثير عنيف على المستثمرين فى البورصة، حيث أفقدتهم جميعا الثقة فى إمكانية عودة السوق للاستقرار خلال فترة قريبة، وهو ما دعاهم لعمليات بيع مكثفة فى التعاملات الأولى أدت لتراجع حاد لجميع المؤشرات، متوقعاً أن يستمر خلال جلسة اليوم.


خسر رأس المال السوقي للبورصة المصرية نحو 10.9 مليار جنيه في أول 10 دقائق، متأثرة بالأحداث الدامية التى شهدها إستاد بورسعيد ليلة أمس والتى راح ضحيتها أكثر من 70 شخصا.