قالت شركة "الصعيد العامة للمقاولات" إن المحكمة الاقتصادية أصدرت أمس الاثنين، حكماً بإيقاف الدعوة الموجهة من يسرى خلف مراقب حسابات الشركة لعقد الجمعية العمومية لشركة "الصعيد العامة للمقاولات" اليوم وغداً فى حالة عدم اكتمال النصاب القانونى مع إلزامه بكافة مصاريف الدعوى الأصلية وأتعاب المحاماة، وكذلك إلزام الآخرين بتحمل المصاريف، مما يؤكد على صحة الجمعية العامة العادية للشركة المنعقدة يوم السبت الماضى.

جاء ذلك بعد قيام بعض مساهمى الشركة برفع دعوى ضد مراقب الحسابات وآخرين بإيقاف الدعوة الموجهة منه لعقد جمعية عمومية عادية للشركة اليوم.

وكانت الجمعية العامة العادية للشركة اعتمدت يوم السبت الماضى، إعادة تشكيل مجلس الإدارة الجديد ليضم 9 أعضاء منهم 5 أعضاء عن شركة "الصفوة للاستشارات" هم: محمود عبد الباسط ومحمد أبوالغيط ومحمد جودة عبيد وياسر على رضوان وأحمد فاروق الدسوقى، هذا بالإضافة إلى عبد الحميد عبد الرازق ممثل للبنك الأهلى وعصام خليفة ممثل لشركة الأهلى لصناديق الاستثمار وكل من أحد القطامى ومحمد حسن شحاتة مستقلين.

ووافقت على مقترح المجلس بتوزيع خمسة قروش للسهم الواحد، على أن يفوض مجلس الإدارة فى تحديد ميعاد الصرف وكذلك تمت الموافقة بالأغلبية على توزيع 4 ملايين جنيه لمجلس الإدارة وتفويض رئيس مكجلس الإدارة فى كيفية التوزع.

كما وافق المجلس بالأغلبية على تجديد تعيين مكتب "أرنست ويونج" كمراقب للحسابات عان العام المالى 2011/2012 2011/2012 وتحديد أتعابه بواقع 80 الف جنيه سنويا بدلاً من مكتب يسرى خلف