كشف التقرير الشهرى لمركز المعلومات ودعم واتخاذ القرار بمجلس الوزراء، أن صافى الاحتياطيات الدولية بلغ حوالى 16.4 مليار دولار أمريكى فى نهاية يناير 2012، منخفضا عن مستواه خلال الشهر المناظر من العام السابق بحوالى 53.1%، فضلا عن ارتفاع الودائع لدى الجهاز المصرفى (بخلاف البنك المركزى) حوالى980 مليار جنيه مصرى فى نوفمبر الماضى، مرتفعا بنسبة 4.6 % عن مستواه خلال الشهر نفسه من العام السابق.

وأظهرت نشرة المؤشرات الاقتصادية الصادرة عن مركز دعم واتخاذ القرار عن شهر مارس 2012 أن إجمالى السيولة المحلية فى نوفمبر 2011 بلغ حوالى 1031.7 مليار جنيه مصرى، مرتفعا بحوالى 7.1 % عن مستواه خلال شهر المناظر من العام السابق.

فى حين بلغت الودائع الحكومية 119.6 مليار جنيه مصرى، مقارنة بحوالى 120 مليار جنيه فى أكتوبر الماضى بنسبة انخفاض سنوية قدرها 0.33 %، فى حين بلغت الودائع غير الحكومية حوالى 860.4 مليار جنيه بنسبة انخفاض قدرها 0.9.% حيث بلغت فى شهر أكتوبر السابق 861.2 مليار جنيه.

وارتفعت عائدات قناة السويس بنسبة 7% حيث بلغت حوالى 445.8 مليون دولار فى شهر يناير 2012، وارتفعت إيرادات نقل الركاب بالسكك الحديدية بنسبة 8.1.% خلال شهر يناير، وبلغ معدل التضخم السنوى 8.6% سنويا.

وأوضح المركز أنه بالنسبة للتعاملات مع العالم الخارجى فقد انخفضت الصادرات إلى 2440.6 مليون دولار أمريكى بنسبة 0.6% خلال شهر نوفمبر 2011 مقارنة بشهر أكتوبر، مقابل نسبة انخفاض أكبر فى الواردات بلغت 20.6 %، وانخفض العجز فى الميزان التجارى بنسبة 35.9 %