خاص (أراب فاينانس) - دفعت مشتريات محلية وعربية البورصة المصرية للخروج من سلسلة الخسائر التي لحقت بها على مدار الجلسات الأربع الماضية لترتفع 0.76 % بنهاية تعاملات اليوم الاربعاء ، وقد بدل المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية اى جى اكس 30 اليوم اتجاهه الهبوطي الذى ساد منذ بداية الجلسة لينهي تداولاته علي ارتفاع بمقدار 38.54 نقطة بنسبة 0.76 % ليغلق عند مستوى 5090.72 نقطة مدعوما بالمكاسب التي حققتها بعض الاسهم القيادية .وصاحب المؤشر الرئيسي في الاتجاه مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إي جي إكس 70 حيث انهى تعاملاته عند مستوى 481.19 نقطة بارتفاع 0.65 % ، وارتفع ايضا مؤشر إي جي إكس 100 الأوسع نطاقا بواقع 0.46 % ليغلق عند مستوى 821.65 نقطة ، وصعد مؤشر البورصة المصرية 20 محدد الأوزان" بنسبة 0.92 % عند مستوى 5942.27 نقطة.وعن إجمالي قيمة التداولات فقد بلغت 632.644 مليون جنيه، وذلك بإجمالي عدد عمليات يصل إلى 34495 عملية ليتم التداول على 164.535 مليون سهم .وأوضحت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن المستثمرين الأفراد استحوذوا على 58.13 في المائة من إجمالي التداولات بالسوق فيما شكلت تعاملات المؤسسات 41.86 في المائة.وأشارت البيانات إلى أن المتعاملين المصريين استحوذوا اليوم على 69.48 في المائة من إجمالي التعاملات ، فيما سجلت تعاملات العرب 7.57 في المائة والأجانب 22.95 في المائة.وأظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة المصرية أن صافي تعاملات المستثمرين الأجانب اليوم بلغت 66.658 مليون جنيه لصالح البيع .كما أوضحت أن صافي تعاملات المستثمرين العرب بلغت 29.763 مليون جنيه لصالح الشراء ، فيما بلغ صافي تعاملات المستثمرين المصريين 36.894 مليون جنيه لصالح الشراء .في ذات النطاق بلغ صافي تعاملات الافراد المصريين 30.414 مليون جنيه لصالح الشراء ، فيما بلغ صافي تعاملات الافراد العرب 6.452 مليون جنيه لصالح الشراء ، بينما سجلت صافي تعاملات الافراد الاجانب 1.814 مليون جنيه لصالح الشراء .كما أوضحت أن صافي تعاملات المؤسسات المصرية بلغت 6.480 مليون جنيه لصالح الشراء ، فيما بلغ صافي تعاملات المؤسسات العربية 23.310 مليون جنيه لصالح الشراء ، بينما سجلت صافي تعاملات المؤسسات الأجنبية 68.473 مليون جنيه لصالح البيع .أما من ناحية المساهمة القطاعية فقد أظهرت بيانات الموقع الإلكتروني للبورصة استحواذ قطاع الاتصالات قطاع التشييد ومواد البناء على ما نسبته 24.17 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 80.823 مليار جنيه .كما استحوذ قطاع الاتصالات على ما نسبته 21.89 في المائة من إجمالي رأس المال السوقي بقيمة 73.196 مليار جنيه ، واستحوذ قطاع البنوك على ما نسبته 10.48 في المائة بقيمة 35.050 مليار جنيه .أما من حيث الأسهم الأفضل أداء من حيث إجمالي حجم التداول فقد تصدرها سهم مجموعة طلعت مصطفى القابضة والذي أغلق على 4.29 جنيه بارتفاع قدره 1.66 % ، ليجيء بعد ذلك سهم اوراسكوم للاتصالات والاعلام و التكنولوجيا القابضة والذي أغلق على 1.46 جنيه بارتفاع قدره 0.69 % .ثم جاء بعد ذلك سهم اوراسكوم تيلكوم القابضة والذي أغلق على 4.10 جنيه للسهم بارتفاع قدره 0.74 % ، ثم جاء بعد ذلك سهم الشركة المصرية لخدمات التليفون المحمول – موبينيل والذي أغلق على 179.81 جنيه للسهم بارتفاع قدره 0.29 % ثم بعد ذلك سهم اوراسكوم للإنشاء والصناعة والذي أغلق على 263.11 جنيه للسهم بارتفاع قدره 0.08 % .وعن اهم الاخبار التى شهدها السوق اليوم فقد أعلنت شركة النساجون الشرقيون للسجاد القوائم المالية المجمعة عن الفترة من 01/01/2011 الى 31/12/2011 ، وقد حققت الشركة صافى ربح قدره 260,718,378 جنيه مصري مقارنة بصافى ربح قدره 361,941,882 جنيه مصري خلال نفس الفترة من العام الماضى ، كما أعلنت الشركة عن القوائم المالية غير المجمعة عن الفترة من 01/01/2011 الى 31/12/2011 ، حيث حققت الشركة صافى ربح قدره 167,366,935 جنيه مصري مقارنة بصافى ربح قدره 231,486,771 جنيه مصري وذلك خلال نفس الفترة من العام الماضى.وفي سياق متصل قرر مجلس إدرة شركة النساجون الشرقيون للسجاد الموافقة على توزيع نقدى بواقع 0.75 قرش للسهم ، كما وافق مجلس الإدارة على دعوة الجمعية العامة العادية للانعقاد الخميس 19 أبريل 2012 وذلك بمقر الشركة بمدينة العاشر من رمضان فى تمام الثالثة عصرا .من ناحية أخري اعلنت مجموعة عامر القابضة عامر جروب عن توقيع عقدين لتطوير مشروعي بورتو نيو كايرو مع الشركة الوطنية العقارية الكويتية وبورتو اكتوبر مع شركة الكويت –وادى النيل للتنمية العمرانية كواديكو التابعة للوطنية العقارية سعيا من عامر جروب للتوسع فى المدينتين على أراضي الغير بينما تمضى الوطنية العقارية الكويتية قدما فى تطوير قطعتي الارض حسبما ذكرت جريدة المال .وبالنسبة لأرض مشروع بورتو نيو كايرو علمت المال انها تحمل رقم 22 فى القطاع الرابع بمركز مدينة القاهرة الجديدة مواجهة للجامعة الامريكية مباشرة حصلت عليها الشركة الكويتية الوطنية العقارية احدى الشركات المدرجة فى البورصة الكويتية عن طريق مزايدة فى 2007 وصدر لها امر الاسناد نهاية اغسطس من العام نفسه مساحة اجمالية 13.5 فدان بينما تمت الموافقة على رسومات المخطط العام لاقامة فندق على 12.99 فدان 54549 متر وصدر لها القرار الوزاري فى 16 فبراير 2010 ، وعلمت المال ان عامر جروب اقتنصت عقد تطوير ارض القاهرة الجديدة فى ظل مساعى الشركة الكويتية لبيعها او ايجاد شريك لتطويرها منذ فترة على الا يقل تقييمها عن 7 الاف جم للمتر .اوضح رياض رفعت مدير علاقات المستثمرين بمجموعة عامر القابضة ان العقد الذى تم توقيعه مع الشركة الكويتية للتطوير وليس للشراكة وان الشركة ستوظف خبراتها التسويقية والتطويرية لخدمة المشروعين .من جانبه قال المهندس ابراهيم حسن مدير عام شركة كواديكو للمال ان الاتفاق تم مع عامر جروب جاء سعيا من الشركة لإدخال شريك بمثابة مطور استراتيجي لجزء من مشروع 6 اكتوبر ولكامل ارض القاهرة الجديدة فى ظل ضخامة الارض التى تمتلكها الشركة فى مدينة 6 اكتوبر البالغة 3.7 مليون متر وتم الاتفاق معها على تطوير 1.380 مليون متر من الارض رافضا الافصاح عن نسب الشراكة فى تطوير الارض فى الوقت الراهن واشار الى الاتفاق بين الجانبين على اسلوب التمويل بعيدا عن اللجوء للاقتراض من البنوك ، مشددا على ان العقد بين الشركتين للتطوير المشترك وشركته لن تساهم فى المشروعين عينيا فقط بقطعتي الارض وانما كمطور .اضاف ان شركته تعتزم طرح اقامة 750 فيلا بمشروع جراند هايتس تقيمه كواديكو فى 6 اكتوبر على المقاولين تمثل المرحلة الاولى من المشروع على ان تبدا العمل بها منتصف العام الحالى بعد موافقة واطلاع العملاء على نماذج الفيلات خاصة انه سيتم تسليمها كاملة التشطيب حتى تبدا تسليم المرحلة منتصف 2014 فيما يبقى لشركة اوراسكوم للإنشاء والصناعة 10 اشهر لتنتهي من اعمال البنية التحتية بارض المشروع بتكلفة تزيد على 250 مليون جم .علي جانب أخر قال العضو المنتدب لشركة أوراسكوم تيليكوم أحمد أبو دومة إن تقليص خسائر شركة أوراسكوم تليكوم في الربع أسبابه كثيرا من بينها ثبات الإيرادات، بل ومواصلة نموها، بالتزامن مع تحكم في التكلفة ورفع الإيرادات التشغيلية، بالإضافة إلى أن الربع الرابع من 2010 شهد اضمحلال بعض أصولنا في الخارج حسبما ذكرت العربية نت.وأضاف أبو دومة في مقابلة مع قناة "العربية": "نفخر بعملياتنا في الجزائر، ورغم الصعوبات التي يواجهها فريق العمل، فهو قادر على العمل حتى الآن والعملاء زادوا بـ 10 % ، والسوق الجزائرية واعدة ولو أتيحت لنا الفرصة فنحن قادرون على زيادة العمليات والعملاء" ، مضيفا "إننا لسنا طرفا في مفاوضات جيزي التي تجري بين فيمبلكوم والحكومة الجزائرية، ولكن أي اتفاق سيحدث سيتم عرضه على المساهمين".وعن التقييمات التي شهدها السوق فقد خفضت سى اى كابيتال للبحوث توصيتها لسهم شركة أوراسكوم تيلكوم القابضة من "الشراء بقوة " إلى "الاحتفاظ" وذلك على خلفية الارتفاع المتسارع مؤخرا فى القيمة السوقية للسهم بالبورصة المصرية .وابقت سى اى كابيتال فى دراسة حديثة لها على الاحتمال المرجح للسعر المستهدف للسهم عند 3.9 جنيه فى إنتظار التقييم النهائى لوحدة اوراسكوم تيلكوم العاملة فى الجزائر - جيزى. كما ابقت على القيمة العادلة طويلة الأجل عند 4.8 جنيه للسهم.وقال يحيى الشربينى المحلل لدى سى اى كابيتال وعمرو الألفى رئيس وحدة البحوث ان نتائج الأعمال التي أعلنتها اوراسكوم تيلكوم عن الربع الرابع من 2011 و العام المالي 2011 تضمنت التأثيرات الناتجة عن فصل أصول اوراسكوم للاتصالات والاعلام والتكنولوجيا في قائمة الدخل في شكل عمليات غير مستمرة ، وأضافا انه وفقا لحسابات سى اى كابيتال فإن أرباح الربع الرابع من 2011 بوضعها الاعتيادي وصلت الى 44 مليون دولار وهو ما يعد أكثر اعتدالا عن الخسائر التي حققتها اوراسكوم في الربع الرابع من 2010 والتى بلغت 97 مليون دولار .و قال المحللان " إجمالا فإن اوراسكوم تيلكوم مازالت تظهر نموا قويا من حيث عدد المشتركين وكذلك المحافظة على ريادتها من حيث الحصة السوقية في الدول التي تعمل بها " ، وأشارا الى ان نتائج اعمال الربع الرابع من 2011 كانت أقل إثارة للإعجاب بسبب العوامل المتعلقة بعدد من الشركات المشغلة للمحمول سواء على نطاق متوسط العائد على المستخدم في الجزائر او على نطاق هوامش الأرباح فى كلا من بنجلاديش وجمهورية وسط إفريقيا وبوروندى . بالاضافة الى ذلك فإن العناصر التي تندرج أسفل الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب و الاهلاك والاستهلاك تستمر فى التأثير على أداء الأرباح الصافية لأوراسكوم .من ناحية أخري خفضت سى اى كابيتال للبحوث توصيتها لسهم موبينيل من "الشراء بقوة" إلى "الاحتفاظ" وذلك بعد الارتفاع المتسارع فى القيمة السوقية للسهم بالبورصة ،كما خفضت ايضا القيمة العادلة طويلة الجل الى 96 جنيه من 106 جنيه ، هذا بينما ابقت على السعر المستهدف للسهم عند 205.5 جنيه للسهم .وقال محمد حمدى المحلل لدى سى اى كابيتال ان تخفيض خفضت القيمة العادلة طويلة الأجل –المعتمدة على نموذج خصم التدفقات النقدية - بنسبة 9 % جاء بعد رفع معدل المخاطر من 10.5 إلى 12.5 % لكى يعكس ارتفاع معدل المخاطر الحالى فى مصر ، مشيرا الي ان العوامل الخارجية التى أثرت بقسوة على أداء موبينيل خلال 2011 مثل حالة عدم الاستقرار فى مصر وحملات المقاطعة بدأت في الهدوء بحلول 2012 .وأضاف حمدى "ومع ذلك فإن تشبع السوق والمنافسة الحادة سوف تستمر فى وضع ضغوط على أداء موبينيل" ، متوقعا أداء طبيعيا لموبينيل (خاضعة لعودة مصر الى حالة من الاستقرار السياسي) وعودة النمو في 2012 مدعوما بإرتفاع معدلات استخدام البيانات وخدمات الانترنت .