حددت شركة "سى آى كابيتال" القيمة العادلة لسهم "موبينيل" عند 96 جنيها بتخفيض قدره 9% من 106 جنيهات، فى حين أبقت على السعر المستهدف للسهم عند 202.5 جنيه، بينما خفضت توصيتها من الشراء القوى إلى الاحتفاظ بالسهم.

وأشارت إلى أن هناك عوامل خارجية أثرت على أداء موبينيل بشدة خلال عام 2011 مثل الاحتجاجات فى البلاد وحملات المقاطعة التى بدأت تهدأ فى 2012، ومع ذلك، فإن تشبع السوق والمنافسة الشرسة ستستمر فى الغالب فى الضغط على أداء موبينيل، وتتوقع سى آى كابيتال أداءً طبيعيا يرجع إلى عودة الاستقرار السياسى فى مصر، عودة النمو مرة أخرى خلال العام الجارى من قبل الاستخدام المرتفع للإنترنت وقاعدة البيانات.

وقالت سى آى كابيتال إن موبينيل أعلنت عن صافى خسارة قدرها 177 مليون جنيه فى الربع الرابع من 2011 لتخالف توقعاتها بأن تبلغ 22.8 مليون جنيه، فيما تماشت الإيرادات مع التوقعات، ونتجت الخسائر من انخفاض هامش الربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والأهلاك والاستهلاك بسبب استخدام معاملات حسابية مختلفة لحوافز العاملين.

وتتوقع سى آى كابيتال أداء طبيعيا لموبينيل خلال العام الجارى، فى انتظار الاستقرار السياسى والاقتصادى فى مصر، ومع بدء هدوء حملات المقاطعة فى الربع الرابع، فيما ستركز الإدارة على تنشيط قاعدة العملاء والعملاء مرتفعى القيمة، وتتوقع نمو الإيرادات بمعدل نمو سنوى مركب (فى 4 سنوات) بمقدار 3.7% بدلاً من 2.1% فيما سبق، بمساعدة زيادة مستخدمى الإنترنت والبيانات، كذلك تتوقع نمو الربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والأهلاك والاستهلاك بمقدار 2.3% بدلاً من 2.6%.