واصل المستثمرين الاجانب فى البورصة المصرية، بنهاية تعاملات الأسبوع المنصرم، سياسة البيع المكثف التي انتهجوها خلال الأسابيع الماضية، مع دعاوي عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي فى مصر.وسجل الاجانب، صافي بيعي خلال الأسبوع الماضي، بلغ نحو 201,15 مليون جنيه، بعد ان استحوذوا على 15,31% من تعاملات المستثمرين فى السوق، مقارنة بمبيعات بلغت 648,46 مليون جنيه حلال الأسبوع السابق له.بينما فضل المستثمرين العرب، الاتجاه نحو الشراء، مسجلين صافي شرائي بنحو 125,78 مليون جنيه، مستحوذين على 9,95% من حجم تعاملات البورصة خلال الأسبوع المنقضي، ومقارنة بمشتريات بلغت 136,31 مليون جنيه فى الأسبوع السابق له.وكانت البورصة المصرية قد سجلت الانخفاض الوحيد خلال عام 2012، بنهاية تعاملات الأسبوع الماضي، حيث انخفضت المؤشرات الثلاثة للسوق، خسر رأس المال السوقي نحو 13,3 مليار جنيه.