قررت إدارة البورصة المصرية عقد افتتاح مقرها الجديد فى القرية الذكية، صباح الخميس القادم بحضور عدد من الوزراء والمهتمين بالشأن المالي فى مصر.

ومن المقرر أن تنتقل عدد من الإدارات الداخلية فى البورصة إلى المقر الجديد، مع استمرار عمل عدد مم الادارات التي تتعامل مع الجمهور والمستثمرين بصفة مباشرة، فى المقر القديم فى شرع الشريفين بوسط البلد بالقاهرة.

يذكر أن العمل فى المقر الجديد مستمر منذ أكثر من عام، لاستقبال إدارات الافصاح والقيد والحكومة وغيرها من الادارات التي انتهت من الانتقال لمقر القرية الذكية بالفعل.