أعلن رئيس البورصة المصرية الدكتور محمد عمران، انه قرر التقدم باستقالته من عمله كرئيس للبورصة فى الأول من يوليو المقبل، عقب إنتهاء المرحلة الإنتقالية التى تمر بها مصر وانتخاب رئيس جديد، ليعود إلى عمله الاكاديمي بجامعة القاهرة.

وأضاف عمران فى تصريحات له على هامش افتتاح المقر الجديد للبورصة المصرية بالقرية الذكية، إن قرار تعيينه كرئيس للبورصة يمتد إلى الأول من يوليو عام 2013، الا أنه فضل الإكتفاء بما قدمه خلال الفترة الماضية واستكمال الأسابيع المقبلة فى إعادة هيكلة البورصة واجتياز المرحلة الانتقالية.

وكان الدكتور محمد عمران قد تولى رئاسة البورصة فى سبتمبر من العام الماضي خلفا لمحمد عبد السلام الرئيس السابق، متعهدا بالاهتمام برفع قيم التداولات بالبورصة ومحاولة جب عدد من الشركات للقيد فى السوق.

يذكر أن محمد عمران قد واجه عدد من الانتقادات من جانب المستثمرين بالبورصة، بسبب استمرار أزمات مثل اجواء للصناعات الغذائية والشركات المشطوبة اجباريا، ما دفع عدد من المستثمرين إلى التظاهر أكثر من مرة أمام مقر البورصة.