حددت شركة أبحاث سى آى كابيتال السعر المستهدف لسهم "المصرية للاتصالات" عند 19 جنيه، بزيادة قدرها 46.2% عن السعر السوقى للسهم البالغ 13 جنيه، وأوصت بالشراء القوى فى السهم وأبقت على نظرتها الايجابية.

وأشارت إلى أن شركة المصرية للاتصالات قد أعلنت عن نتائج قوية خلال الربع الاول من 2012، لتحقق صافى أرباح أكبر من المتوقع بقيمة 912 مليون جنيه بزيادة 25% عن توقعات سى آى كابيتال بأن تبلغ 730 مليون جنيه، وأرجعت التغير فى الارباح إلى الارتفاع الاكبر من المتوقع فى الايرادات البالغة 2.679 مليار جنيه بزيادة سنوية 11.5%.

وأضافت سى آى كابيتال أنه بالرغم من تراجع عملاء الخط الثابت بمقدار 15% سنوياً إلى 7.9 مليون عميل، ارتفاع متوسط العائد للمستخدم الواحد بمقدار 8% الى 56.6 جنيه، وأرجعت متوسط العائد المرتفع ذلك إلى انخفاض الصفة المشتركة فى وجود قاعدة المشتركين المنخفضة، بالإضافة إلى المشتركين غير المتصلين والذين لديهم متوسط عائد منخفض.وقالت أن ذلك يوضح أن استراتيجية المصرية تستهدف عملاء الطبقة العالية.

وبالرغم من الزيادة فى مرتبات الموظفين، أعلنت الشركة عن ارتفاع أكبر من المتوقع فى الربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك بزيادة سنوية 8% لتبلغ 1.388 مليار جنيه بهامش 51.8% ومقابل 53.5% منذ عام مضى، وأرجعت انخفاض هامش الربح قبل استقطاع الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك خلال الربع الرابع من 2011 الى حوافز نهاية العام المدفوعة عادة خلال الربع الرابع.

كذلك تراجعت ايرادات مبيعات التجزئة (43% من الايرادات الكلية) بمقدار 7.5% سنوياً لتبلغ 1.161 مليار جنيه، بدعم رئيسى من التراجع المتوقع بمقدار 16.5% و 19.2% فى ايرادات المكالمات الصوتية ونقط الوصول على التوالى، بسبب التأثير المستمر من إحلال الخط الثابت بالموباي