أعلن الدكتور ممتاز السعيد، وزير المالية، أن حجم المصروفات في مشروع الموازنة العامة الجديدة للعام 2012 - 2013 يقدر بنحو 7 ر537 مليار جنيه مقارنة بمبلغ 476 مليار جنيه في الموازنة المعدلة المرشدة للعام المالي المنتهي في آخر يونيه المقبل. بما يعني زيادة نسبتها 14 في المائة في حجم المصروفات في الموازنة الجديدة.

جاء ذلك في تصريح للدكتور السعيد عقب الاجتماع الذي عقده الدكتور كمال الجنزوري، رئيس مجلس الوزراء بمكتبه اليوم، لاستكمال مناقشة مشروع الموازنة العامة الجديدة لعرضها على اجتماع مجلس الوزراء بعد غد الأربعاء ثم رفعها إلى رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة لإحالتها إلى مجلس الشعب.

وأوضح الوزير أن حجم الإيرادات المستهدف في الموازنة الجديدة يبلغ 392 مليارًا وأربعمائة مليون جنيه مقابل 6 ر349 مليار جنيه في الموازنة الحالية المنتهية في آخر يونيه المقبل